يوجد 234 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

المدى برس/ بغداد

اعلن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، اليوم السبت، مساندته للتظاهرات التي تشهدها العاصمة بغداد وبقية المحافظات العراقية للمطالبة بـ"الغاء" الرواتب التقاعدية للنواب وأعضاء المجالس المحلية، فيما اكد دعمه لجميع مطالب المتظاهرين، بعد منع القوات الأمنية المتظاهرين من الوصول إلى ساحة التحرير وغلق جميع الطرق المؤدية اليها.

وقال نوري المالكي في خبر بثته فضائية العراقية شبه الرسمية، أنه "يعلن مساندته لمطالب المتظاهرين بإلغاء رواتب التقاعد وتعديل رواتب الطبقات الضعيفة من الموظفين".

وابدى المالكي دعمه "لهذا التوجه سواء في الحكومة او من خلال كتلة دولة القانون في مجلس النواب ولدى الرأي العام من اجل تحقيقه".

وياتي حديث المالكي عن دعم مطالب المتظاهرين بعد أن اغلقت القوات الامنية، صباح اليوم، جميع الطرق المؤدية إلى مركز العاصمة بغداد ومنع المتظاهرين من الوصول إلى ساحة التحرير، وفيما أكد شهود عيان أن القوات الأمنية أجبرتهم على الترجل من السيارات والسير على الأقدام، اعتقلت القوات الأمنية مصور صحيفة لمدى لمدة نصف ساعة قبل أن تفرج عنه بعد التهديد بـ"إخفاءه" إذ تواجد قرب الساحة.

فيما تظاهر المئات من المواطنين في ساحة الأندلس وسط العاصمة بغداد، اليوم السبت، بعد منع القوات الأمنية وصولهم إلى ساحتي التحرير والفردوس، واتهموا القوات الأمنية باستخدام كلمات نابية بحقهم والتهديد بـ"سحلهم" في الشوارع إذ أصروا على موقفهم، فيما هددوا بتحويل التظاهرة إلى اعتصام مفتوح حتى تحقيق جميع مطالبهم وخاصة "إلغاء" الرواتب التقاعدية للنواب.

وكان مصدر في وزارة الداخلية قال، أمس الجمعة، ( 30 اب 2013)، في حديث إلى (المدى برس)، بأن القوات الأمنية أغلقت الجسور التي تربط جانبي بغداد الكرخ والرصافة بالحواجز الكونكريتية من بينها جسر الجمهورية المؤدي إلى  المنطقة الخضراء، استعدادا لتظاهرة الـ31 من اب 2013.

فيما اكدت وزارة الداخلية، امس الجمعة، أن تظاهرة، يوم السبت،( 31 اب 2013)، المطالبة بالغاء تقاعد النواب والوزراء "مخالفة للقانون " كونها غير مرخصة، ودعت المواطنين الى عدم المشاركة فيها، وفيما عزت اغلاق الجسور الى "المخاوف من حدوث استهداف للمتظاهرين"، اكدت  انها ستوفر الحماية للمتظاهرين على الرغم من عدم حصولهم على موافقات "خشية استهدافهم".

وكان تجمع لناشطين مدنيين وعدد من منظمي التظاهرات، أكدوا اليوم الجمعة الـ30من آب2013، أنهم "سيخرجون غدا السبت" الى ساحتي التحرير والفردوس للمطالبة بإلغاء الرواتب التقاعدية للنواب، وبينوا أنهم "أعدوا خطة بديلة" للوصول الى موقع التظاهرة، وفي حين انتقدوا "ذرائع الجهات الأمنية لعدم منح التراخيص للمتظاهرين"، كشفوا عن "تعرض عدد من منظمي التظاهرات لضغوطات حكومية وإغراءات حزبية لتحيير التظاهرات لصالحها".

وطالب رئيس الادعاء العام العراقي غضنفر حمود الجاسم، يوم الثلاثاء،(الـ27 من آب 2013 الحالي)، أبناء الشعب كافة بـ"الشعور العالي بالمسؤولية الوطنية"، وأكد أن القانون يلزمنا بحماية "نظام الدولة وأمنها ومؤسساتها"، وفيما دعا إلى معاونة القوات المسلحة والحكومة قبل أن "يحترق الأخضر واليابس"، شدد على ضرورة تأجيل التظاهرات إلى وقت "الأمان والاستقرار"، كون من "يتخلف عن حماية العراق سيرميه التاريخ في مزبلته".

ويحشد ناشطون مدنيون منذ مدة للقيام بتظاهرة احتجاجية نهاية آب الحالي، على تردي الوضع الأمني في البلاد وللمطالبة بإلغاء رواتب البرلمانيين وأعضاء مجالس المحافظات والدرجات الخاصة، لكن اللجنة التنسيقية لإقامة تلك التظاهرات، أعلنت في (الـ12 من آب الحالي)، عن تأجيلها بسبب "وجود مخطط خارجي يريد استغلالها".

يذكر أن الفترة الماضية شهدت مطالبات عديدة سواء من قبل المرجعية الدينية الشيعية، أم من قبل ناشطين مدنيين، لإلغاء رواتب البرلمانيين وكبار المسؤولين بالدولة، من ذوي المناصب والامتيازات الخاصة، وبينت أنه "لا يجوز" منح رواتب تقاعدية لأشخاص ليسوا موظفين دائمين، وطالبت مجلس النواب "بتشريع قانون موحد لجميع المتقاعدين بدلا عن التشريع الخاص بأعضائه".

متابعة: يدعي بعض قادة حزب البارزاني بأن خيانتهم و تحالفهم مع صدام في 31 من اب 1996 جلب الخير للعراق ولكوردستان و يقول أخرون من أعضاء حزب البارزاني بأن جريمة اب كانت خاتمة الاقتتال بين حزبي البارزاني و الطالباني.

ليس ردا على هذه الاقوال بل للتأريخ و لكي تعلم الأجيال الشابة، فأن جريمة و خيانة 31 اب 1996 التي أقترفها البارزاني خطط لها بشكل أجرامي كبير يضمن لصدام البقاء على السلطة مدى الحياة و يضمن للبارزاني السيطرة على أقليم كوردستان و بضمنها السليمانية مدى الحياة أيضا. فصدام و البارزاني كانا قد أتفقا على التعاون و العمل معا من أجل أنهاء المعارضة العراقية اللذين كانوا يستقرون في إقليم كوردستان و أنهاء حزب الطالباني في أقليم كوردستان. و ما أن تحرك الجيش الصدامي حتى قام بأعتقال العشرات من أعضاء المعارضة العراقية و قتلهم و نقلهم الى بغداد و زجهم في السجون كما تكفل البارزاني بقتل بيشمركة حزب الطالباني و الأحزاب الكوردية الأخرى المعادية لتركيا و التي كانت متواجدة في أربيل.

الذي منع البارزاني و صدام من تطبيق خطتهم الجهنمية الخيانية هي أمريكا و من بعدها ايران. فأمريكا أصدرت أوامرها لصدام بالانسحاب. كما أن صدام نفسة لم يكن يتجرأ إبقاء قواته في أربيل خوفا من أمريكا. الجهة الأخرى التي تحركت كانت أيران. حيث بدأت بدعم حزب الطالباني بجيمع الاشكال حتى عاد الى الإقليم و كاد أن يكتسح حزب البارزاني لولا تدخل تركيا و أمريكا و منعهم من تقدم قوات الطالباني المدعومة من قبل أيران بالتوجة الى دهوك و زاخو و طرد قوات البارزاني من أقليم كوردستان بأكمله ليتوجة الى بغداد و يجلس الى جانب حليفة صدام.

و لولا عودة حزب الطالباني و تحريره للسليمانية و الى حدود أربيل كما لولا أنسحاب القوات الصدامية من أربيل لكان العراق و لحد اليوم يأن تحت ظلم حزب البعث الصدامي في الوسط و الجنوب و حزب البارزاني الحليف لحزب البعث أنذاك في إقليم كوردستان. فالذي حرر العراق من الحكم الصدامي لم يكن 31 اب بل عودة حزب الطالباني و الدعم الأمريكي و الإيراني لتخليص العراق من صدام و حكمه. بينما حزب البارزاني كان يعمل و بجد من أجل أبقاء صدام على السلطة الى أن قررت أمريكا البدء بعمليات تحرير العراق عندها بدأ البارزاني تغيير مساره و قام بركوب الموجه. و الان يدعي حليف صدام بأنه كان ضد صدام و تناسا دبابات صدام و صيحات الإذاعات الصدامية مبجلة بالبارزاني و دورة "الوطني" و منددة بالطالباني و دورة "الخياني".

 

السبت, 31 آب/أغسطس 2013 12:00

سجدة قبل الركوع- روني علي

أعطيني كأساً إضافياً

فحبيبتي ترقص طرباً

في شوارع مزدحمة بالفئران

هلوسات عشقي تداعب صنماً

وعيون الشمس تلوذ بالفرار

في كأسي

شموع تفارق الحياة

وحبيبتي

تخيط الحرب من سكرة الأزهار

هنا سلام في قبلة صائم

وهناك صيام في دفتر نازح

تمرد على الموت بركعتين

ساجدا للحب

وينتظر الوضوء

أعطيني كأساً إضافياً

لأرش به حديقة الممات

فعظام الموتى تهوى الهذيان

على قرع الطبول

واحتضار المسافات

فالزمن وشيعة الحلم

والحلم بانتظار الصفارات

دعني أسكر في رحاب السنابل

فمواسم الليل

وعربدة الكؤوس

ستحملها براعم الحنين

إلى طواحين الهواء

29/8/2013

الثورة الادارية تحتاج الى تثبيت سياسات جديدة ، تلغى فيها قوانين اكل وشرب عليها الدهر ، وغير منسجمة مع واقعنا وتشكل مطب يمنع تقديم تطور ملموس ، وتوفير خدمة مميزة للمواطن ، وتحتاج الى قوانين وتعليمات جديدة ومتطورة ، يختصر فيها الجهد والوقت ، وتوفر العدالة وتقضي على المجاملات ، ويلزم فيها الجميع ، وتكون هي الحاكم في كل المواقف ، فلا بد من توفير أرضية لتحقيق ذلك ، من خلال السعي الحثيث لإكمال منهج يظم كل التعليمات والتوصيات المطلوبة ، لخدمة الوطن والمواطن ، واللحاق بركب الدول المتطورة ، وفيما يلي ابرز المشاكل التي تواجه المواطن ، ومجموعة من الحلول المطلوبة للقضاء على الروتين وسلسلة المراجعة الطويلة .

المشاكل والمعوقات الحاضرة :

1. الروتين في المعاملات الرسمية والإدارية .

2. وجود سلسلة طويلة من التواقيع والأختام لعدة مسئوولين

3. الكثير من المعلومات الخاصة غير مرتبطة بالمعاملات .

4. تعقد المخاطبات الادارية بين مؤسسات الدولة .

الحلول والإجراءات المطلوبة :

1. تحديد عوامل النهوض وفي مقدمتها اعادة النظر في الاجراءات الروتينية البالية .

2. قطع الحلقات الغير ضرورية لاختصار الوقت والجهد .

3. تشخيص القوانين المعطلة والمعرقلة وأبعادها عن المنظومة الادارية .

4. دعوة المحافظين الى القيام بثورة ادارية للنهوض بالمحافظات وتسجيل اعلى نسب انجاز وتحقيق النجاح حسب خططهم التي وضعوها .

5. مراجعة الحكومة المركزية اجراءاتها الادارية وإعادة هيكلة مؤسساتها الوظيفية .

6. ضخ الدماء الشابة ومواكبة العصر .

تواترت الأخبار من كردستان سوريا قبل أكثر من عام حول قيام الأحزاب الإسلاموية التكفيرية ، أو تيارات من الجيش مايسمى بالحر السوري بالعدوان والهجوم على الشعب الكردي ، وعلى قوات الحماية الشعبية فيها . وقد تمكنت قوات الحماية الشعبية الى الآن من التصدي البطولي للمجاميع الإرهابية المذكورة وإلحاق خسائر وهزائم بها في مناطق مختلفة . هذا في وقت فضَّل البعض من التيارات الأخرى التفرُّج على هذا العدوان وكأن الأمر الخطير هذا لايعنيهم للأسف الشديد ..!

بسب ذلك تعرَّض الكرد المدنيين من الناس والأطفال والرجال والشيوخ ، الى القتل المنظَّم والمبرمج ، حيث وصل الى مستوى القتل الجماعي والتهجير والتشريد الجماعي من ديارهم ومناطقهم واللجوء الى إقليم كردستان ، حيث الهجرة اللجوئية الآلافية متواصلة حتى اليوم بسبب ذلك ، وبسبب إنعدام وسائل العيش والحياة كالماء والكهرباء والأغذية والأدوية وما شابه .

قبل نحو عشرة أيام عاد الى الإقليم من زيارته لكردستان سوريا وفد التحقيق للمؤتمر القومي الكردستاني الذي تم تكليفه من قبل الرئيس مسعود بارزاني رئيس الإقليم ، وذلك للتحقيق حول صحة الأخبار ، أو الشائعات (!) على حد تعبير الرئيس البارزاني عن عملية القتل الجماعي التي تقوم بها المجموعات الإرهابية السورية والعراقية ضد الكرد .

وبحسب المراقبين والقنوات والمواقع الإلكترونية المتابعة لكردستان سوريا وتطوراتها على الصعيد الشعبي والعسكري والميداني ، منها موقع صوت كردستان فإن لجنة التحقيق للمؤتمر القومي الكردستاني لم تنشر تقريرا حول مشاهداتها الميدانية ، وحول حقيقة الأوضاع والتطورات في كردستان سوريا ، أو انها لحد الآن لم تعقد مؤتمرا صحفيا حول حصيلة ونتائج المهمة المكلَّفة بها ..

نشر موقع صوت كردستان وفق المعلومات التي وصلته ان سبب ذلك يعود الى الإختلاف الموجود بين أعضاء لجنة التحقيق للمؤتمر القومي حول تطورات الوضع في كردستان سوريا ، إذ رأى وفد بأن الذي حصل في كردستان سوريا لم يصل الى مستوى القتل الجماعي ، في حين يرى الفريق الثاني بأن العكس هو الصحيح تماما . لهذا لم تتمكن لجنة التحقيق للمؤتمر القومي لحد اليوم من عقد مؤتمر صحفي ، أو نشر تقرير عن طبيعة التطورات السياسية والميدانية والعسكرية الكردية وغير الكردية ، أو عن أخبار القتل الجماعي والتشريد الجماعي الذي يمارسه التكفيريون ضد الكرد . هذا يعني إن لجنة تقصي الحقائق للمؤتمر القومي لم تنجح في مهمتها ..!

اذا أردنا الدقة والصراحة في هذا الموضوع يمكن القول : إن مُجرَّد تشكيل لجنة تحقيقية عن تطورات الأوضاع في كردستان سوريا هو بمثابة عدم تصديق ، أو على الأقل هو تشكيك بما يتناقل من الأخبار المتواترة والموثوقة عما تتعرض له كردستان سوريا وشعبها من أعمال قتل وذبح وعدوان وتشريد وتهجيروتخريب وتدمير علني من قبل المعارضة السورية ، وفي مقدمتها الأحزاب السلفية التكفيرية السورية والعراقية ، فهل كل هذا بحاجة الى وفد للتحقيق ، أو لجنة لتقصي الحقائق ، ألم نشاهد جميعا عشرات الآلاف من الكرد النازحين من غرب كردستان الى إقليم كردستان ، وهل التحرك نحو إسناد كردستان سوريا يحتاج الى مذبحة جماعية بالآلاف – لاقدر الله تعالى - ، ثم ألا يدركون طبيعة الأخطار والأفكار العدوانية للجماعات التكفيرية نحو الشعب الكردي في جميع أجزاء كردستان ، ألم يرتكب هؤلاء القتل الجماعي ، في عيد الأضحى في إقليم كردستان عام 2006 ، ألم ينحر هؤلاء عام 2007 ثلاثة من الشبان الكرد في بغداد بالعراق نحر الخراف بتهمة كرديتهم وإنتمائهم للحزب الديمقراطي الكردستاني ، ألم يقترف هؤلاء الكثير من المجازر الدموية بحق الكرد في خانقين ومندلي والموصل وكركوك وغيرها من مناطق إقليم كردستان ! .

كان واجبا التحرك العام وإعلان النفير العام منذ البدايات الأولى لصد ودحر عدوان التكفيريين والجيش الحر على غرب كردستان ، وذلك على المسوى العسكري واللوجستي والتسليحي وغيره ، لأن خطر الجماعات الإرهابية التكفيرية تتعدَّى غرب كردستان الى إقليم كردستان ، والى شمال كردستان . لهذا فإن تركيا تقدِّم كل الدعم والإسناد للحركات التكفيرية ومجاميع الجيش السوري المسمى بالحر . ولو آفترضنا جدلا إن خطر حركات المعارضة السورية والتكفيرية هي تعني غرب كردستان فقط فإن الواجب القومي والوطني والانساني يقتضي تقديم جميع أشكال العم والإسناد للكرد فيه لدفع العدوان والأخطار عنهم ، وكي لايتعرضوا للتهجير والتشريد من وطنهم ، حيث ذلك له الدور السلبي عليهم ، وعلى القضية الكردية في سوريا . وإن من أحد أهداف هذا العدوان على كردستان سوريا هو محاولة تهجير الكرد وإقتلاعهم من على أكبر رقعة ممكنة لإسكان العرب محلهم ، وهذا لايعني – كما هو معلوم بداهة - إلاّ التعريب وسياسة التعريب العنصرية البغيضة بكل أبعادها ومراميها .

وهكذا – كما يبدو – عادت لجنة التحقيق للتحقيق في الجرائم الدموية للحركات التكفيرية الى إقليم كردستان بخفي حنين ، مع أن الأخطار الى هذه اللحظة تحدق بالشعب الكردي في كردستان ، وإن الحملات العدوانية تشن عليه من قبل الجماعات الارهابية المذكورة . وفي هذا الموضوع نشرت جريدة [ الشرق الأوسط ] الدولية اليوم بأن منظمة ماتسمى بدولة الشام والعراق الاسلامية إختطفت مجموعة من الكرد في ريف حلب ، وقالت أيضا : [ أظهر شريط فيديو بث على موقع – يوتيوب – عناصر من تنظيم < دولة العراق والشام الاسلامية > في أحد مساجد قرية قباسين بريف حلب الشرقي وهم يجبرون عددا من الأكراد المختطفين لديهم على إعلان توبتهم < والدخول مجددا في الاسلام > والتبرؤ من حزب العمال الكردستاني ] !!! . مضافا ان العديد من القرى الكردية هي حاليا محاصرة ، أو ان بضها تُحكم من قبل جبهة النصرة ودولة العراق والشام الارهابيتين ...!!!

وسلام على لجنة التحقيق للمؤتمر القومي ...

الشعب يريد تحديد الرواتب في العراق على ان يكون الفرق بين اعلى راتب واقل راتب لا يزيد على خمسة اضعاف مثلا اعلى راتب هو مليوني دينار واقل راتب 400 الف راتب

الشعب يريد الغاء تقاعد اعضاء البرلمان ومجالس المحافظات ومجالس البلديات على اساس ان هؤلاء رشحوا انفسهم لخدمة الشعب وليس لخدمة انفسهم رشحوا انفسهم لتحقيق رغبات الشعب مصلحة الشعب وليس لتحقيق مصالحهم الخاصة ورغباتهم الذاتية

لا شك انه مطلب ضروري واساسي وعلى الشعب ان لا يتراجع عن تحقيقة مهما كانت الظروف وعليه ان يتحدى بقوة كل قوة تحول تحقيق هذا المطلب

انه الوسيلة الوحيدة لانتشال العراق من بحر الظلمات ظلمات الفساد والعنف والارهاب

فما يحصل عليه عضو البرلمان والمسئول في العراق من رواتب وامتيازات ومكاسب اضافة الى ما يحصل عليه من رشاوى واستغلال للنفوذ لم يحصل عليه اي لص في العالم لهذا انزوى الشرفاء واهل العلم والصدق وظهر الحرامية واللصوص يتصارعون ويتنافسون من اجل الكرسي والمنصب الذي يدر اكثر ذهبا

في الماضي كان اللص معروف لدى الناس بعيد عن الدين وبعيد عن السياسة فاذا اللصوص يتغيرون ويتبدلون ويصبحون من رجال الدين ورجال السياسة

فاذا تريد ان تصبح مليادير وتملك القصور والعمارات والسيارات الفارهة والنساء الجميلات تحول الى رجل دين او رجل سياسة وامتهن الدين والسياسة فكل شي ينفتح امامك وكل شي بين يديك وحسب الطلب فكل ما تقوم به من تزوير من احتيال من نهب ومن اغتصاب وحتى قتل الابرياء هو شرعي وقانوني فلا حساب ولا عقاب فاني أتحدى الحكومة الاجهزة الامنية اذ القت القبض على لص على مزور على محتال على مغتصب لم يكن متظاهرا بالدين والسياسية او من عصابات هذا المتدين او هذا السياسي

لهذا اناشد الشرفاء واهل الصدق والغيارى على الدين والسياسة ان يتحدوا بقوة ضد هؤلاء الذين يسيئون للدين والسياسة واهل الدين والسياسة ربما يرون في ذلك صعوبة لكن ان ذلك بداية صرخة الاخلاص والحق ومن المؤكد ان تنتصر وتبدد ظلام اللصوص والجهلاء والحرامية

نعود الى صرخة الجماهير المسروقة المحرومة بوجه اللصوص الذين سرقوا مالهم طعامهم دوائهم كتب اطفالهم باسم رواتب وامتيازات ومكاسب وتقاعد اعضاء البرلمان اعضاء مجالس المحافظات اعضاء مجالس البلديات اصحاب الدرجات الخاصة

وزارة الداخلية منعت الجماهير من التظاهر لا شك ان هذا المنع مخالف للدستور وانتهاك لحقوق الانسان لهذا على وزارة الداخلية ان تقدم مبرر مشروع و واضح ومقنع لهذا المنع

فهذه المطالب شرعية وحق لا تشوبها اي شائبة ومطالبة الجماهير بها دليل على وعي ونضوج الجماهير خاصة ان المطلب واضح وان هذه الجماهير واعية متحضرة وراقية وفق الدستور وبالطرق السلمية اي انها ملتزمة بالدستور وبالعملية السياسية السلمية وبكل المؤسسات الدستورية وانها ضد الارهاب والفساد بكل انواعه وضد كل اشكال الاستبداد والدكتاتورية وفرض الرأي الواحد مهما كان لونه وشكله

كان المفروض بالحكومة ان تؤيدها لان خروج هذه المظاهرة في صالح الحكومة وعلى الحكومة ان تثبت انها هي الأخرى ملتزمة بالدستور وتسعى لدعم وترسيخ الديمقراطية ومثل هذا الموقف من جانب الحكومة يعتبر صفعة قاضية للقوى الارهابية الظلامية الوهابية والصدامية ولكل اعداء العراق الحر الديمقراطي التعددي

على الجماهير ان تعلن بقوة واصرار لا تراجع عن هذا القرار و مهما كانت الظروف وان الجماهير مستعدة الموت السلمي اي الموت في الساحات من اجل حقها ان تموت من اجل حياة اجيالها ان تقول كلمة حق بوجه الظالم السارق اما ان يعيد ماسرقه او يقتلها

لو فرضنا قدمت الحكومة المبرر المشروع لتأجيل التظاهرة واقنعت الجماهير المطالبة بحقها واجلت المظاهرة بذلك فهذا لا يعني ان الجماهير عزفت عن موقفها وتنازلت عن مطلبها الشرعي فهذا المطلب هو الذي يعيد للعراقي كرامته المهدورة وشرفه المهان ومن يعزف ويتنازل عنه لا كرامة ولا شرف له

يعني ان هذا التأجيل موقت وعلى الجماهير ان تحدد موعده ومكانه

على الحكومة ان تتعهد للجماهير بانها تسعى بصدق واخلاص من اجل تحقيق هذه المطالب بشكل واضح وعلى رئيس الحكومة ان يعلن بنفسه ذلك التعهد

مهدي المولى

 

نص الخبر:


نهفة قرضاوية: القوات الغربية أدوات الله للانتقام من الاسد!

يوسف القرضاوي يؤيد أي ضربة عسكرية على سوريا، ملمحا إلى أن القوى الاجنبية ادوات سخرها الله للعقاب.

ميدل ايست أونلاين


الدوحة - أيد الداعية الاسلامي الشيخ يوسف القرضاوي الجمعة ضمنا أي ضربة عسكرية غربية لسوريا ردا على ما يبدو أنه هجوم بالاسلحة الكيماوية على المدنيين ملمحا إلى أن القوى الاجنبية ادوات سخرها الله للانتقام.

وقال القرضاوي في خطبة الجمعة في العاصمة القطرية الدوحة التي يعيش بها " كنا نود لو استطعنا نحن ان ننتقم لاخواننا الذين قتلوا .. رأيناهم بالمئات مقتولين امامنا يهيء الله لهم من ينتقم منهم" في إشارة إلى قوات الرئيس السوري بشار الاسد.

وتبحث الولايات المتحدة وفرنسا القيام بعمل عسكري لمعاقبة حكومة الاسد على الهجوم بالغاز الذي وقع الاسبوع الماضي وأسفر عن مقتل مئات الاشخاص في ضواحي دمشق.

وأضاف القرضاوي في الخطبة التي اذاعها التلفزيون القطري " نحن نسأل الله عز وجل ان يأخذ هؤلاء بما صنعوا هم يستحقون ما يجري عليهم " وذلك في إشارة إلى قوات الاسد.

وتدافع السعودية وقطر - اللتان تدعمان منذ وقت طويل المعارضين السوريين الذين يقاتلون من اجل إسقاط نظام الاسد - عن التدخل العسكري الغربي في سوريا رغم معارضة بعض الدول العربية لهذا الاجراء. ولن تشارك بريطانيا في اي عمل عسكري بعد أن صوت برلمانها ضد هذا الاجراء.

وفي يونيو/ حزيران دعا القرضاوي للجهاد ضد قوات الاسد بعد ارسال حزب الله الشيعي اللبناني مقاتليه إلى سوريا لمساعدة قوات الاسد على مواجهة مقاتلي المعارضة وغالبيتهم ينتمون إلى الاغلبية السنية في سوريا.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر"، فيديو قديم ليوسف القرضاوي، يشكر فيه الولايات المتحدة الأميركية، على موقفها من النظام السوري، متساءلا بنفي لماذا تعتقد اميركا ان المسلحين اذا انتصروا في سوريا سيتوجهوا صوب إسرائيل.

وكان القرضاوي قال في خطبة الجمعة من جامع عمر بن الخطاب بالعاصمة القطرية الدوحة قبل عدة اشهر: "نشكر الولايات المتحدة الأميركية على تقديمها السلاح للمقاتلين ونطلب المزيد".

وأضاف "أميركا تخاف على اسرائيل، وتخاف أن ينتصر المسلحون في سوريا ويذهبوا إلى إسرائيل، متسائلاً: من أين جئتم بهذا الكلام"؟

وأردف: "لماذا لم تفعل أميركا مثلما فعلت في ليبيا؟ على أميركا أن تدافع عن السوريين وأن تقف وقفة رجولة، ووقفة لله، وللخير والحق".

واضاف "نشكرها على كل حال وننتظر المزيد سمحت ببعض الأسلحة غير القتالية تعطيها للسوريين، أميركا تخاف على إسرائيل أن تنتصر الناس في سوريا فيذهبون إليها من أين جئتم بهذا الكلام ؟ لم تفعل كما فعلت في ليبيا نحن نريد من أميركا أن تقف وقفة رجولة وقفة لله".

السبت, 31 آب/أغسطس 2013 10:39

اشتباكات عنيفة في سرى كانية

اندلعت مساء أمس عند منتصف الليل اشتباكات عنيفة بين مقاتلي وحدات حماية الشعب والمجموعات المسلحة التابعة للتنظيمات المتطرفة المرتبطة بالقاعدة على طريق تل حلف 3 كم غرب سرى كانيه بعد محاولة تلك المجموعات التقدم نحو المدينة, استمرت حتى الواحدة بعد منتصف الليل وقتل فيها عدد من المسلحين وجرح عدد آخر.

وتصدى مقاتلو وحدات حماية الشعب لهجوم المجموعات المسلحة على سرى كانيه أثناء محاولة المهاجمين التقدم باتجاه المدينة من عدة جهات مما أدى لاندلاع اشتباكات عنيفة استمرت أكثر من ساعة، حسبما نقلت وكالة هاوار للأنباء.

مشيرة إلى مقتل عشرات المسلحين وجرح عدد آخر خلال الاشتباكات، و اضطرت المجموعات المهاجمة الإنسحاب من المدينة.
--------------------------------------------------------
إ: شاهين حسن

nna

بغداد/البغدادية نيوز

نفى النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان، الجمعة، وجود صفقة بين رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس الاقليم مسعود بارزاني حول نقض المادة 23 الخاصة بانتخابات كركوك ومشروع قانون تحديد ولاية الرئاسات الثلاث.

وقال عثمان في تصريح لـ(البغدادية نيوز) إن "المحكمة الاتحادية لديها اسبابها القانونية في الغاء تحديد ولاية الرئاسات الثلاث، وكذلك المادة 23 المتعلقة بانتخابات محافظة كركوك"، مبينا ان" كرد كركوك هم من طالب المحكمة الاتحادية بالغاء هذه المادة وليس كرد كردستان منذ فترة طويلة قبل تحديد الرئاسات الثلاث".

واضاف ان "هاتين المادتين لادخل لهما بالتحالفات السياسية"، مشيرا إلى ان "المكون العربي والتركماني معترض على الغاء هذه المادة منذ البداية، لكن بالنتيجة ان اي انتخابات في المستقبل لن تحدث في كركوك في حال عدم موافقة اي مكون من المكونات الكبيرة من التركمان او العرب وليس بمقدور الكرد فرض ارائهم على اي مكون".

يذكر ان المحكمة الاتحادية نقضت المادة 23 المتعلقة بكركوك وكذلك تحديد ولاية الرئاسات الثلاث ، مما ولد جملة من الاعتراضات من عرب وتركمان كركوك وبعض الاوساط السياسية متهمين المالكي وبارزاني بعقد صفقة ، من اجل حصول المالكي على ولاية ثالثة .

الاتحاد/ حبيب فرج: في إطار جمع التبرعات والمساعدات والمعونات الجارية لمخيم اللاجئين لكرد غربي كردستان والتي تقوم بها المؤسسات الحزبية والحكومية والمنظمات الجماهيرية، لدعم لاجئي غرب كردستان من سوريا، قامت إدارة مكتب المنظمات المجتمع المدني في خانقين، وبالتعاون مع مركز تنظيم (8) خانقين للاتحاد الوطني الكردستاني، بحملة جمع التبرعات والمعونات لدعم لاجئي غرب كردستان من سوريا. إلى ذلك أوضح آيدن حسن توفيق مسؤول مكتب المنظمات المجتمع المدني في خانقين، إن “الهدف من الحملة هو تخفيف معاناة إخواننا الكرد من لاجئي غرب كردستان”، موضحا إن الحملة تحمل شعار (من مدينة الوند إلى غرب كردستان)، ودعا جميع منظمات المجتمع المدني للاستمرار في تقديم المساعدات وتأمين المستلزمات الضرورية للعيش لكرد غربي كردستان، ومطالبا أهالي خانقين بالمساهمة الفعالة في هذه الحملة، واحتضان إخواننا الكرد الذين شردوا من ديارهم تحت تهديد الإرهاب، وأكد أن دعم الأخوة في غربي كردستان واجب يقع على عاتق جميع القوى السياسية والمنظمات الإنسانية والخيرية وجميع الاتحادات والنقابات الجماهيرية”.
بدوره، أوضح عمر الهموندي مسؤول الاعلام لإدارة مكتب منظمات المجتمع المدني في خانقين، إن “الحملة بدأت بتاريخ 27/8/2013 وتستمر لغاية 10 أيلول”، وتابع “في نهاية الحملة سوف ترسل جميع المعونات والمساعدات إلى مخيم ناحية عربت بمحافظة السليمانية وتقديم المساعدات والمعونات للاجئين القاطنين في تلك المنطقة”. واشار الهموندي الى أنه “فضلا عن هذه المساعدات سوف ترافق الحملة فريق طبي مع المساعدات الطبية والأدوية، لتقديم المستلزمات الطبية للاجئين في مخيم عربت”. وأقامت الإدارة المحلية للحزب الشيوعي الكردستاني بحملة جمع التبرعات والمعونات للاجئين غرب كردستان من سوريا، حيث أوضح نجم رحمان واراني مسؤول الإعلامي لقسم العلاقات الحزب الشيوعي الكردستاني، بان “إدارة الحزب وجهت نداء إلى أهالي خانقين للمساهمة في جمع التبرعات والمعونات ومساعدة إخوانهم في غرب كردستان، موضحا إن أبناء خانقين استجابوا للنداء وساهموا مساهمة فعالة في الحملة”، وقال وراني نمد يد العون لإخواننا والوقوف الى جانبهم في هذه المحنة، وسوف نفشل جميع المخططات والمؤامرات والدسائس المنفذة ضد الشعب الكردي”، مشيرا إن “أهل خانقين أهل لهذه المواقف، وتسعى لبذل مابوسعها لإنهاء معاناة إخوانهم لحين انتهاء هذه الأزمة”.

السومرية نيوز/ كركوك
أفاد مراسل "السومرية نيوز" في محافظة كركوك، السبت، بأن العشرات من المتظاهرين تجمعوا قرب مبنى المحافظة، مطالبين بإلغاء الرواتب التقاعدية للبرلمانيين والدرجات الخاصة.
وقال المراسل إن العشرات من المتظاهرين بدأوا بالتجمع قرب مبنى محافظة كرككوك، رافعين شعارات تطالب بإلغاء الرواتب التقاعدية للبرلمانيين والدرجات الخاصة، وسط إجراءات أمنية مشددة لتأمين الحماية للمتظاهرين.

السومرية نيوز/ بغداد
أفاد أحد المتظاهرين، السبت، بأن قوات "سوات" نزلت إلى الشارع، واقتربت من المتظاهرين في ساحة الأندلس لمسافة متر ونصف المتر .
وقال علي السومري، في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "قوات سوات نزلت إلى الشارع، وبدأت تقترب من المتظاهرين إلى مسافة متر ونصف المتر".
وكان عضو اللجنة التنسيقية شمخي جبر، ذكر قبل قليل، بأن القوات الأمنية أبعدت المتظاهرين من الشارع المحاذي لوزارة الزراعة بالقوة، فيما قامت بحملة اعتقالات واسعة.
يذكر أن اليوم السبت (31 آب 2013) شهد خروج تظاهرات تطالب بإلغاء رواتب البرلمانيين التقاعدية، ومن المفترض أن تكون هذه التظاهرات في ساحتي الفردوس والتحرير، إلا أن القوات الأمنية غلقت الساحتين والطرق المؤدية إليها.

 

يقود السيد نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي حملة من اجل التوقيع على وثيقة الشرف الوطني ومبادرة السلم الاجتماعي في العراق . والحديث يدور خافتا بين القوى السياسية العراقية حول توقيع الوثيقة في الوقت الذي اعلنت فيه القائمة العراقية انها غير معنية بها.

ان الدعوة لتوقيع اية وثيقة- سواء أكانت وثيقة شرف او غيره - يجب ان تكون موجهة لمن هو بحاجة للتوقيع عليها كي يلتزم بها وتحقق له فوائد ومنافع سياسية او اقتصادية او اجتماعية ، وفي حالة وثيقة الخزاعي المعروضة للتوقيع نجد ان اكبر قائمة منافسة سياسيا لتحالف الخزاعي رفضت الاعتراف بها واعلنت انها غير معنية بها – تصريح السيدة ميسون الدملوجي - وهو تصريح ترجمته بالعراقي الفصيح : لينقعها التحالف الوطني ويشرب ماءها .

بقيت لدينا القوى السياسية الاخرى المدعوة الى التوقيع على هذه الوثيقة ، وعلى هذا الاساس قصد السيد الخزاعي ووفد التحالف الوطني اربيل ليلتقي رئيس اقليم كوردستان ويبحث معه هذه الوثيقة حسبما ورد في بيان لمكتب الخزاعي تلقت وكالة ( الفرات نيوز ) نسخة منه يوم الاربعاء الماضي ونشر الخبر مع صورة الخزاعي ووفده المرافق في ضيافة السيد مسعود البرزاني .

وبسبب العلاقات التي تربط الاقليم بالمركز المقررة بالدستور، لا اظن ان مثل هذه الوثيقة تحمل جديدا للكورد كي يبحثوا امرها او يوقعوا عليها ، فان القوانين والاتفاقات والمعاهدات بين المركز والاقليم كافية ووافية لسير العملية السياسية بين الطرفين بشكل طبيعي لو تم الالتزام بها وتنفيذها ، وافضل مثال على ذلك المادة 140 التي ظلت تراوح مكانها طوال السنوات الماضية حتى اصبحت مادة مخللة مثل طرشي النجف ، او قانون النفط والغاز الذي اصبح عقدة غير قابلة للحل وهو اهم قانون باستطاعته ارساء اسس علاقة واضحة المعالم في سياسة البلد النفطية والتي اصبح للاقليم فيها دورا بارزا في انتاج نفطه وتصديره واستثماره.

الجهات الاخرى المدعوة للتوقيع على الوثيقة هي القوى والجماعات والمنظمات التي لاتؤمن بالعملية السياسية وتحارب بالمفخخات والاسلحة الكاتمة والعبوات الناسفة والاعتصامات المستمرة منذ اشهر والتهديد باحتلال بغداد ، ومن يطلق عليهم الارهابيون احيانا والتكفيريون احيانا اخرى ...مع انهم يرفعون شعار لا اله الله محمد رسول الله ويقتلون وينحرون تحت هذه الراية الاسلامية حصرا .

ان توقيع القوى الارهابية والتكفيرية على وثيقة الشرف رغبة لا يمكن لها ان تتحقق ، وان تحققت فبشروطهم لا بشروط الخزاعي ، واسهل تلك الشروط هو خروج الصفويين من بغداد واعادتها الى اهلها ، والجميع يعرف ان الخزاعي وقائمته اول المشمولين بهذا الشرط !!!

المسألة الاخرى التي توضح استحالة توقيع هذه الوثيقة ، هو الحاجة الى تعريف الشرف الوارد بعنوان الوثيقة ، لانه غير معرف في الوثيقة المنشورة ، فان اي مصطلح يرد عنوانا في وثيقة يجب ان يعرف قانونيا لكي يعرف الموقعون على الوثيقة مغزاه وابعاده ويجب ان يكون التوضيح دقيقا لكي لا تحدث خروقات او سوء فهم لدى الموقع ، فعلى سبيل المثال هل الشرف الوارد في العنوان هو الشرف الجنسي ؟ بمعنى ان يكون الموقع ملتزما بعدم ممارسة البغاء او الزنى او الجنس خارج قوانين الشريعة والتقاليد ، التي اكدت منظمات حقوق الانسان ، ومنها وزارة حقوق الانسان العراقية ايضا ، على التسامح بشأنها ، وتجاهل لب الوصايا العشرة ، الوصية المعروفة لا تزني ، دع عنك ان اثبات الزنى في الاسلام من اصعب الامور لانه بحاجة الى اربعة شهود يرون الميل في المكحلة !!!

بيد انه من اسهل الامور على الموقعين جلب وثيقة من المختار او من سوق مريدي تثبت انهم شرفاء ، او جلب وثيقة من وزارة الداخلية التي تمنح الشهادة المعروفة : شهادة عدم المحكومية ، على اساس ان المحكومية يمكن ان تكون لسبب اخلاقي وليس لسبب سياسي فقط .

اما اذا كانت تعني الشرف الاقتصادي ، على سبيل المثال ان لايكون المدعو لتوقيع الوثيقة قد سرق مالا او حلالا ، فتلك كارثة كبرى لان هيئة النزاهة لديها الاف الوثائق تثبت سرقة المال العام من قبل اساطين السياسة و الحكومة ، واعضاء في البرلمان وقادة في الاحزاب واعضاء في المنظمات المختلفة ، ووزراء في الوزارات المعروفة وموظفين في البنوك الاهلية بل حتى في البنك المركزي ابعدكم الله عن المراكز بانواعها وعلى رأسها مراكز الشرطة .

فكيف سيوقعون على وثيقة الشرف وهم لا يعلمون هل هم من قصدهم عنوان وثيقة الشرف ام غيرهم ؟! لذلك وجب الايضاح .

اما اذا كان الشرف المقصود هو الشرف الاجتماعي مثل عدم الكذب او عدم نقض العهود او الالتزام والوفاء في القول والعمل فتلك ايضا طامة كبرى ، لان اغلب السياسيين لدينا يكذبون على طول الخط ، فلا نعرف لهم قولا صادقا ، اما رجال الحكومة ونسائها فحدث ولا حرج ، لا تجد عشر اعشارهم يصدقون ما عاهدوا الشعب عليه يوم اقسموا حين استلموا مقاليد الحكم بانهم سيكونون خدما لشعبهم وامتهم باخلاص ، لذلك تجد الرشوة متفشية بينهم والكذب قائم على قدم وساق والتسويف في اجراء معاملات المواطنين التي تجري على هدي السلحفاة لا علي هدي القوانين المعروفة ، فكيف بمن لا ينطبق عليه ما ورد في عنوان وثيقة الشرف يوقع عليها ؟!!

الفئة الاخيرة التي ربما تستطيع التوقيع على وثيقة شرف الخزاعي هي فئة الفنانين والكتاب والمثقفين واساتذة الجامعات والاطباء والمهندسين والعلماء والكفاءات الوطنية واشباههم ...

وهؤلاء جميعا لا ناقة لهم ولا جمل في توقيع مثل هذه الوثيقة لانهم لا في العير ولا في النفير والله على ما اقول شهيد .

 

لم تعثر محافظة النجف الاشرف على مقبرة جماعية كما اشاعت وسائل الاعلام نقلا عن المسؤولين والدوائر الرسمية وانما هي مقبرة مسيحية قديمة عمرها ما يقارب 1600 سنة تعود الى زمن دولة المناذرة، والتي لم تكتشفها  وزارة السياحة  الاثار لحد الان ،وهي تحت حماية وزارة حقوق الانسان لوجود فريق من الخبراء مختص يحقق في تحديد الضحايا بسبب اعتقاد  الوزارة انها  تعود الى زمن المقابر الجماعية مطلع التسعينات من القرن الماضي ولا يعلم احد في العراق انها مقبرة مسيحية لحد الان رغم وجود الادلة المادية الكثيرة .

وقال الصحفي  حيدر حسين الجنابي مختص بالأثار  " زرت المقبرة الجماعية التي اعلن عنها في وسائل الاعلام لغرض كتابة موضوع يتحدث عن جرائم النظام البائد التي انتشرت في انحاء مختلفة من العراق ولكني تفاجئت بانها تل يقع في بحر النجف، خلف المعهد الفني مباشرة بين النجف والمناذرة،  والذي يعتبر من اشهر الاماكن المسيحية التي تعج بالرهبان والمسيحيين القدامى آنذاك حيث تنتشر الكنائس والاديرة والتي لم تكثف التنقيبات الكثير من اسرارها بسبب الاهمال ، ولا يعلم احد في العراق انها مقبرة مسيحية لحد الان رغم وجود الادلة المادية الكثيرة والبارزة ".

واضاف " ان المقبرة القديمة تمتلئ  بقطع صخرية وفخارية وزجاج يملئ ذرات التراب ، تعود للفترة الساسانية  ضمن مقبرة الحيرة القديمة ، التي تقع في المقاطعة ثلاثة من حصوة الخورنق بحسب تسميتها اثريا، وهي امتداد لمقابر المناذرة وام خشم والحصية ،والتي اجريت عليها تحقيقات صحفية احدها نشر بعنوان

(النجف تضم اكبر مقبرة للمسيحيين القدامى) ، والثاني( النجف مدينة الكنائس والاديرة ) ".

واكد حيدر الجنابي" تكثر القبور المسيحية في النجف التي كانت عاصمة للمسيحيين القدامى في منتصف القرن الرابع الميلادي  وسبب دفن موتاهم في النجف لاعتقادهم بقدسيتها ،فالموقع المسيحي مليء بالفخاريات المنتشرة في المقبرة وهي قطع مهشمة لبقايا توابيت فخارية مصنوعة من الطين كان المسيحيون القدامى يستخدمونها كتوابيت لدفن موتاهم مع ممارسة طقوس خاصة ، فالمقبرة تبعد عن مرقد الامام علي (عليه السلام ) مسافة2كيلو متر ،وهي عبارة عن تل يرتفع مترين الى ثلاثة امتار ممتد الى مساحات واسعة بين الطريق القوسي والمعهد الفني في النجف"

وأشار الى" ان العبث بالمقبرة يجريمنذ حزيران الماضي 2013م،  دون تدخل دائرة الاثار والتراث في المحافظة ، والمقبرة  تجاور اليوم مشروعا استثماريا تم احالته من قبل هيئة الاستثمار النجف ، وبسبب الحفريات التي تجريها بعض الجهات،  تم التلاعب بالتل الاثري ونقل ما فيه من حجر وعظام الموتى الى مكان اخر".

وتابع أن " خلال الحفر تم اكتشاف ستة هياكل عظمية في مقبرة لم تكشف مساحة واسعة منها ،  وجرى التبليغ عن وجود مقبرة جماعية فيها عظام بشرية وسط الرمال ، وبعد ان تم العبث بالمقبرة وازالة بعض اثارها ،وقد  سارعت الجهات الحكومية الى ايقاف  العمل وتطويق المكان  بأمر من مجلس محافظة النجف الاشرف ووضعها تحت اشراف وزارة حقوق الانسان التي سارعت لتشكيل فريق متخصص لازال يعمل لحد الان  بسبب اعتقادهم وجود مقبرة جماعية ترجع الى زمن نظام صدام حسين تدل على جرائم النظام البائد ابان احداث الانتفاضة الشعبانية  التي اندلعت عام 1991" .

واوضح الجنابي لوكالة النجف نيوز " سألنا احد اصحاب البساتين القريبة من المقبرة والذي رفض التصريح  عن اسمه عن عمر هذا المكان ، فأجاب: ان هذا المكان معروف عند اهل المنطقة  منذ القدم بانه اثري ويعتقد بعض الناس انه  مقبرة لعبدة الشمس " حسب قوله " وانه سمعها من ابائه واجداده ، وهذا التل الاثري منذ سنين طويلة موجود، قبل عثور الحكومة عليه وغلقه كمقبرة  جماعية تعود  لمواطنين عراقيين ، تضم رفاة رجال ونساء واطفال تم اعدامهم ودفنهم بعد الانتفاضة الشعبانية   ".

ودعا الجنابي "  وزارة السياحة والاثار الى التقصي عن حقيقة الاماكن الاثرية وتشكيل لجنة مختصة للتنقيب ودراسة المكان قبل ان يتم تغيير معالمه من قبل الجهات الحكومية الاخرى واتلاف ما فيه من اثار ،وان تأخذ وزارة الاثار دورها وتسعى الى حماية الاثار المسيحية والاماكن الاثرية والتراثية  التي تنتشر في النجف ، ومنها حماية هذا الموقع الاثري وتطبيق القانون ومنع التجاوز والعبث بالأثار، لأنها ثروة وطنية للعراق ومحاسبة من يسعى لتدميرها من المؤسسات الحكومية والمواطنين ".

وختم قوله " ان زيارة الموقع الاثري تم برفقة الزميلين عقيل جاحم مدير وكالة النجف نيوز والزميل امجد الاعرجي لإعداد تقرير خاص بالمقبرة الجماعية وتسجيلها شاهد على جرائم النظام واللذين تفاجئا عندما ابلغتهم بحقيقة المقبرة الاثرية   ".

يستخلص من الردود وبعض التعليقات بأنه ثمة هواجس مفادها ، بأن حقوق الكلدان إن تحققت ستكون على حساب المكون الآشوري التي تمنح في الوقت الحاضر لأحزابه كل الأمتيازات ويحرم الكلدان والسريان من تلك الأمتيازات ، إن هذه الهواجس لا اساس لها من الصحة ، فالدولة تستطيع ان تمنح الحقوق والأمتيازات لكل المكونات وبحسب ما يقرره الدستور ، وبالذات حينما تقف الدولة على مسافة واحدة من كل المكونات المجتمعية ، وربما هذه الهواجس والمخاوف لا تعتري المكون السرياني ، كما هي المسالة لدى المكون الآشوري لا سيما الأحزاب القومية منها . فهنالك القبول والأحترام المتبادل بين السريان والكلدان وكذلك بين الكلدان مع بقية المكونات باستثناء الأحزاب الآشورية التي تسترشد بنظريات قومية متزمتة ، ولا تقبل الأنفتاح على الشعب الكلداني المعتدل والمقبول في المجتمع العراقي برمته .
العراق بلد واسع تتسع ارضه لكل المكونات ، وخيراته الوفيرة تكفيه ليتبوأ مكانة ومصاف الدول الغنية كدول الخليج العربي وغيرها من الدول التي يسودها الرخاء والطمأنينة ، ولو توفرت الأيادي الأمينة ، ومبادئ العدالة والشفافية والنزاهة ، لبلغ المواطن العراقي مكانة راقية من النعيم والرخاء على النطاق الفردي وعلى مستوى الخدمات المقدمة له من قبل الدولة .
وكما هو معلوم ان العراق كان على مر التاريخ كان موطناً ومرتعاً خصباً للتنوع الثقافي والديني والأثني ، واليوم لم يتغير شئ في تلك المعادلة المجتمعية المبنية على التنوع على مختلف الأصعدة ، ومن حق كل فئة في هذا التنوع ان يكون لها حقوق المواطنة ، من الحقوق الأساسية كحق الحياة والتدين والثقافة الى الحقوق السياسية والوطنية والقومية ، ومن هذه المكونات العراقية الأصيلة يمثل الشعب الكلداني من الناحية القومية ، القومية الثالثة في الخارطة القومية العراقية وفي اقليم كوردستان ، وما نكتب به بشكل مستمر ان يتمتع هذا الشعب ( الكلداني ) بحياة حرة كريمة في وطنه ومن حقه ان يجاهر ويفتخر بهويته الكلدانية دون مضايقات او منغصات من هذا الطرف او ذاك ، وأن يتمتع هذا الشعب المهمش الى حد الإقصاء ، ان يتمتع بهوية سياسية وقومية معترف بها ، وأن تمنح له الحقوق اسوة بالمكونات الأخرى فنعيش في بلدنا كسائر عباد الله تمنح لنا حقوقنا ولا يفسد احد ما حياتنا .
فأين هو ذلك الملاذ التي لكي نشخص نحوه الأبصار ، هل هي الحكومة العراقية التي تتحمل المسؤولية الأولى ام اقليم كوردستان الذي يعيش في مدنه وريفه الشق الأعظم من شعبنا الكلداني وبقية مسيحيي العراق بعد الهجمة الإرهابية التي تعرض ويتعرض لها هذا المكون العراقي الأصيل منذ سقوط النظام في نيسان عام 2003 م .
ثمة لفيف من الأخوة الكلدان من يستكثر علينا حتى حق الكتابة عن حقوق الكلدان المالية والقومية والسياسية ويزعمون ، اننا غير مخولين بالتحدث او بالطالبة او بالكتابة عن الشأن الكلداني وكأن الشعب المظلوم والمهمش مؤهل لكي ينتخب من يتحدث باسمه او توكيل من يدافع عن حقوقه ، وإذا كان الكاتب الكلداني يحجم عن الدفاع عن حقوق شعبه فما هو واجبه إذن ؟ هل ينبغي عليه ان ينضم الى فريق الساكتين ؟ ام الى الذين يدعون ان الأحزاب الحالية التي تدعي تمثيل المسيحيين بأنهم يتسمون بالعدل والمساواة وإنه مضيعة للجهود والوقت بطلب الحقوق ، وما علينا سوى التسليم وقبول الأمر الواقع ، وتقديم آيات الشكر والأمتنان للمسؤولين على مصائر شعبنا من الأحزاب السياسية القومية المسيحية المتنفذة والقريبة من من دوائر صنع القرار في العراق الأتحادي وفي اقليم كوردستان . ويتزعم هذا السياق في الرؤية لفيف من المثقفين الكلدان الذين ركبوا موجة الأحزاب الآشورية القومية ، لاسيما الأخوة الملتحقين بسفينة الحركة الديمقراطية الآشورية الزوعا او الموالين لخطابها لسبب وآخر . وإن انتمائهم او موالاتهم لتك الأحزاب لا يقلقنا ، لأن ذلك يدخل ضمن حرية الرأي وحرية الأنتماء والعقيدة ، لكن الذي لا نقبل به هو وقوفهم ضد توجهاتنا ومطالبتنا بتلك الحقوق . وتفسيري الشخصي لذلك ربما يعود لخوفهم من فشل خطابهم القومي في حال تحقيق الكلدان لمطالبهم القومية والسياسية في العراق الأتحادي وفي اقليم كوردستان .
نحن الكلدان لا نطلب اكثر من الذي نستحقه ولا مبرر لمن يقوم ضد الحقوق او يسكت عن دعمها ، في البداية لا نقبل بالإقصاء مهما تنوعت ابوابه إن كان إقصاء قومي او سياسي او وطني او ديني او مذهبي ، فنحن الكلدان قوم عراقي اصيل ومعتدل في كل مواقفه السياسية والدينية والقومية ، ونؤمن بالتنوع المجتمعي العراقي الجميل . فكل الذي نطمح اليه هو ان نكون مثل الآخرين ليس اكثر او اقل ، فنحن مواطنون عراقيون ، علينا واجبات المواطنة ولنا حقوق كالتي يمكلها الأخرون من المكونات العراقية . فإن كان للاخرين حضور وتمثيل في العملية السياسية والقومية فنحن نطالب ان يكون لنا نفس التمثيل والحضور ، وإن كان للاخرين حصة في الثروة الوطنية فنحن الكلدان نطالب ان يكون لنا حصة من الثروة الوطنية العراقية ، ولا نقبل بفرض وصاية على شعبنا الكلداني مهما كانت الذرائع . وقد مضى على سلب حقوق شعبنا الكلداني زهاء عشر سنوات اي منذ سقوط النظام .
المثير هنا ان الجميع يتحدث عن مظلوميته وإن كان له خمسة كراسي في الحكم فإنه يدعي ان حقه هو  8 كراسي وهو يتشكى المظلومية لفقدانه ثلاثة كراسي ، والآخر له حق المنصب الفلاني لكنه يمنح بمنصب ادنى مما يستحقه هكذا كل المكونات : السنة ، الأكراد ، الشيعة ، التركمان ،الآشوريون ..  الكل يبعث بشكواه لمن يهمه الأمر ، ونحن الكلدان نرضى بالحد الأدنى والحد الأدنى غير متوفر ايضاً ، بل اكثر من ذلك حيث المطالبة بحقوقنا فإن بعض الأخوة يستكثروها علينا ويوسمون تلك المطالبة بأنها نوع من التطرف ، فعلينا ان نرضى بما تتكرم به الأحزاب الآشورية القريبة من مصادر صنع القرار في الدولة العراقية الأتحادية او في اقليم كوردستان .
بقي ان اقول لأبناء الشعب الكلداني ، بأن مطالبنا سوف لن تلبى من اي طرف ما لم نتحرك ونكتب ونتظاهر ونرفع اصواتنا لكي يسمعها المسؤولون ، هذه هي الطريقة لأخذ مطالبنا نحن الكلدان ، نعم ان حقوقنا مهضومة ومهمشة لكن علينا ان نتحرك لكي يشعر الآخر بوجودنا على المسرح السياسي العراقي .
وأكرر هنا ان ما يتعلق بحقوق الشعب الكلداني ليس له اي تأثير على اي مكون عراقي نحن لا نريد ان تكون حقوقنا على حساب الآخرين نريد ان نأخذ حقوقنا مع الآخرين بما فيهم السريان والآشورين والأرمن وكل المكونات العراقية الأخرى . فحينما تكون هنالك مساواة في المواطنة والحقوق على اعتبار اننا جميعاً عراقيون بنفس الدرجة ، حيث لا وجود للعراقي درجة اولى او ثانية او ثالثة فستكون الوحدة العراقية راسخة كرسوخ الجبال على الأرض .
د. حبيب تومي ـ القوش في 28 ـ 08 ـ 2013

 

 

قررت الامم المتحدة اعتبار يوم 30 آب/أغسطس من كل عام يوما عالميا (دوليا) لضحايا الاختفاء القسري (التغييب) في جميع انحاء العالم.

"لقد أولت الجمعية العامة للأمم المتحدة، في العديد من المناسبات، اهتماما خاصا لهذه الظاهرة البشعة. ففي عام 1978، أعرب الجمعية العامة، في

قرارها 173/33 ، عن القلق إزاء التقارير، الواردة من مختلف أنحاء العالم، بشأن تعرض أشخاص للاختفاء القسري أو غير الطوعي. وطلبت إلى لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة النظر في المسألة وتقديم توصيات ملائمة بهذا الخصوص.

وقررت لجنة حقوق الإنسان، بموجب القرار 20 (د-36) المؤرخ 29 شباط/فبراير 1980، إنشاء فريق عامل لبحث المسائل المتعلقة بالاختفاء القسري أو غير الطوعي للأشخاص. وتمدد ولاية الفريق العامل بانتظام منذ ذلك الوقت

.

وتتمثل ولاية الفريق في مساعدة الأسر على التعرف على ما آل إليه مصير أقاربها المختفين وتحديد أماكن وجودهم. ويعمل الفريق العامل كهمزة وصل بين الأسر والحكومات المعنية، بهدف ضمان تحقيق السلطات المحلية في الحالات الفردية التي تقدمها لها الأسر من أجل الكشف عن مصير أو أماكن وجود الأشخاص المختفين

.

ووفقا

للإعلان المتعلق بحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري ، الذي اعتمدته الجمعية العامة في قرارها 133/47 المؤرخ 18 كانون الأول/ديسمبر 1992 بوصفه مجموعة مبادئ واجبة التطبيق على جميع الدول، فإن الاختفاء القسري يحدث عند ’’القبض على الأشخاص واحتجازهم أو اختطافهم رغما عنهم أو حرمانهم من حريتهم على أي نحو آخر على أيدي موظفين من مختلف فروع الحكومة أو مستوياتها أو على أيدي مجموعة منظمة، أو أفراد عاديين يعملون باسم الحكومة أو بدعم منها، بصورة مباشرة أو غير مباشرة، أو برضاها أو بقبولها، ثم رفض الكشف عن مصير الأشخاص المعنيين أو عن أماكن وجودهم أو رفض الاعتراف بحرمانهم من حريتهم، مما يجرد هؤلاء الأشخاص من حماية القانون" (الديباجة).

يتأثر الضحايا، الذين كثيرا ما يتعرضون للتعذيب والخوف المستمر على حياتهم، ويتأثر أفراد أسرهم، الذين يجهلون مصير أحبابهم، وتتأرجح عواطفهم بين الأمل واليأس، فيترقبون في حيرة، طيلة سنوات أحيانا، وصول أخبار قد لا تأتي أبدا

. ويدرك الضحايا جيدا أن أسرهم لا تعرف شيئا عما حل بهم، وأن فرص حضور من يمد لهم يد المساعدة ضئيلة. وقد أصبحوا في الحقيقية - بعد إقصائهم عن دائرة حماية القانون و "اختفائهم" من المجتمع - محرومين من جميع حقوقهم، وواقعين تحت رحمة آسريهم.

وتعاني أسر المختفين كما يعاني أصدقاؤهم من غم نفسي بطيء، لعدم علمهم إذا كان الشخص الضحية لا يزال على قيد الحياة، وإذا كان الأمر كذلك، فأين يحتجز، وما هي ظروف احتجازه، وما هي حالته الصحية. كما أنهم يدركون أنهم مهددون هم كذلك، وأنهم قد يلقون المصير نفسه، وأن البحث عن الحقيقة قد يعرضهم لمزيد من الأخطار

.

وكثيرا ما تزداد محنة الأسرة من جراء العواقب المادية للاختفاء القسري

. ذلك أن الشخص المختفي غالبا ما يكون هو العائل الرئيسي للأسرة. وقد يكون هو الفرد الوحيد في الأسرة الذي يستطيع زراعة الأرض أو إدارة المشروع التجاري للأسرة. وهكذا يتفاقم الاضطراب العاطفي باقترانه بالحرمان المادي الذي تشتد حدته في الأسرة نتيجة التكاليف الإضافية التي تتكبدها إذا قررت البحث عن فردها المختفي. وعلاوة على ذلك، فإن الأسرة لا تعلم إن كان محبوبها سيعود يوما، ولذلك فيمن الصعب عليها التكيف مع الوضع الجديد. وفي بعض الحالات، قد لا يسمح تشريع البلد للأسرة بتلقي معاش أو أية إعانات أخرى إن لم تقدم شهادة وفاة. فتكون النتيجة في أغلب الحالات أن تعيش الأسرة مهمّشة اقتصاديا واجتماعيا".

وكثيرا ما استُخدم الاختفاء القسري كاستراتيجية لبث الرعب داخل المجتمع. فالشعور بانعدام الأمن الذي يتولد عن هذه الممارسة لا يقتصر على أقارب المختفي، بل يصيب أيضا مجموعاتهم السكانية المحلية ومجتمعهم ككل

.

ففي أثناء عملية الاختفاء، يمكن أن تنتهك الحقوق المدنية أو السياسية التالية

:

حق الفرد في الاعتراف بشخصيته القانونية؛

حق الفرد في الحرية والأمن على شخصه؛

الحق في عدم التعرض للتعذيب أو لأي ضرب آخر من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة؛

الحق في الحياة، في الحالات التي يقتل في الشخص المختفي؛

الحق في الهوية؛

الحق في محاكمة عادلة وفي الضمانات القضائية؛

الحق في سبيل انتصاف فعال، بما في ذلك الجبر والتعويض؛

الحق في معرفة الحقيقة فيما يخص ظروف الاختفاء.

وينتهك الاختفاء القسري أيضا بصفة عامة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للضحايا وأسرهم على حد سواء

:

الحق في توفير الحماية والمساعدة للأسرة؛

الحق في مستوى معيشي مناسب؛

الحق في الصحة؛

الحق في التعليم.

نص كل من نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية، الذي دخل حيز التنفيذ في 1 تموز/يوليه 2002، والاتفاقية الدولية لحماية الأشخاص من الاختفاء القسري، التي اعتمدتها الجمعية العامة في 20 تشرين الثاني/ديسمبر 2006، على إنه عندما يرتكب أو يضطلع في ارتكاب أي هجوم واسع النطاق أو منهجي موجه ضد أي مجموعة من السكان المدنيين، وحالات

"الاختفاء القسري" فإنه يوصف كجريمة ضد الإنسانية، بالتالي لا يخضع لقانون التقادم . بالإضافة إلى إنه يعطي لأسر الضحايا الحق في طلب التعويض، والمطالبة بمعرفة الحقيقة حول اختفاء أحبائهم. (اعلاه فقرات مهمة من الإعلان المتعلق بحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها 133/47 المؤرخ 18 كانون الأول/ديسمبر 1992).

وبما ان الكورد الفيلية هو احد أكبر ضحايا جرائم الاختفاء القسري (التغييب) في العراق إذ طال الاختفاء القسري (التغييب) "أكثر من 20000" من شبيبة الكورد الفيلية زمن النظام الدكتاتوري السابق واعتبرت المحكمة الجنائية العراقية العليا هذه الجريمة البشعة جريمة ابادة جماعية وعدها مجلس النواب العراقي جريمة ابادة جماعية ايضا،

نطالب نحن الكورد الفيلية السلطات العراقية التشريعية والتنفيذية والقضائية تحمل مسؤولياتها وتلتزم بقرارات الامم المتحدة وذلك بالكشف عما لديها من معلومات عن ما حل بشبيبة الكورد الفيلية العشرين الفا، ضحايا الاختفاء القسري زمن النظام الدكتاتوري السابق، وعن مصيرهم ومكان رفاتهم، وذلك بتشكيل لجنة من السلطات القضائية والتشريعية والتنفيذية للتحقيق في الاختفاء القسري لأكثر من 20000 عراقيا من حملة الجنسية العراقية من الكورد الفيلية بين عام 1980 وعام 1990 ونشر نتائج تحقيقاتها، لان أي من السلطات العراقية مع الاسف لم تقدم لحد الان اية معلومات عن ضحايا الاختفاء القسري - المحجوزين المغيبين - من الكورد الفيلية رغم مرور أكثر من عشرة سنوات على سقوط النظام السابق.

ونطالب السلطات العراقية بتقدم اعتذار رسمي للكورد الفيلية خاصة لذوي ضحايا الاختفاء القسري لما ارتكبته السلطات العراقية من جرائم ابادة جماعية بحقهم وبحق أحبابهم وفلذات اكبادهم أعوام 1969-1972 واعوام 1980-1990، وتعويضهم معنويا وماديا بعيدا عن الشروط التعجيزية والبيروقراطية المملة والروتين القاتل.

كما نحث جميع عوائل شهدائنا الابرار المغيبين ضحايا الاختفاء القسري قبل وبعد عام 2003 على الاتصال بفريق عمل قضايا الاختفاء القسري للجنة حقوق الانسان التابعة للأمم المتحدة المشار اليه اعلاه لمعرفة ما حل بشهدائهم الابرار المغيبين وماذا كان مصيرهم وأين مكان رفاتهم لان السلطات العراقية لم تقم بواجباتها في هذا الامر لحد الان رغم مرور عشر سنوات على تغيير النظام السابق.

الاتحاد الديمقراطي الكوردي الفيلي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

http://www.faylee.org/?article=608

 

30/8/2013

العنوان البريدي والالكتروني ورقم التلفون لفريق العمل المتخصص بقضايا الاختفاء القسري في الامم المتحدة هو

Office of the United Nations High Commissioner for Human Rights (OHCHR)

Palais des Nations
CH-1211 Geneva 10, Switzerland

رقم التلفون: رقم التلفون: 41229179220 00

لبريد إلكتروني: هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

السبت, 31 آب/أغسطس 2013 10:22

مصطفى آني- مطلب القلم

 

اقبض على نفس اليراع لأكتب سراب الأفكار

ليبكي على الوطن غاص فيه الحرام.

ليكتب عن الصمت والحرمان

ويطًلع على خواطر الزمان

وما يبحث عنه الشريان

و يناضل من اجله صاحب الاغلال

والقلم صامت عن الابداع

والمبدع في ساحات الطغاة دمه حلال.

أريد ان اتحرر من قيود الشيطان ..............

شعب مكبل الأقلام

ممنوع اللسان

مدبلج الثقافة

مسروق الثروات

مذبوح العاطفة.

سأعود فردا أملك قيم الإنسان.

أملك قلمي واكتب به

وأحرر لساني وأفرح به

ليرجع ثقافتي إلى لغتي

وأزيح القمر لأرى شمسي

كما أريد بدون !!

تدخلات..

وإملاءات..

لأوزع ثرواتي ؟

من عينتاب مرباه الشهيرة

إلى همدان لتذوق طعم الوطن

وارجع إلى أمد أحمل البطيخ

إلى كركوك وأعيد التمر إلى آكري

وأذَوب الثلج ليشرب منه كوباني العطشى

وانقل منها باذنجان الكاني

إلى هولير لتدخل أرقام غينيس

وأقيم فيها لأتجول بين المنارة والقلعة

وأستريح في ظل باخجا آذادي في سليماني

لأقطف منها زهرة لأهديها إلى لورستان موطن البرونز

أرمم في كرمان شاه تماثيل أجدادي وتاريخ وطني

التقط من أمام الصخور الكريمة صورا كــــ

عرق أبي

وعكاز جدتي

وشروال جاري

وبطولات أمتي

وأعلقها على شواطئ بحيرة وان

لأذهب إلى بوطان

وأسرد الرحلة للملوك العشق مم وزين

كشكل قصيدة لأمير بدرخان

وكصوت أسطورة لأسير الاوطان

وأنام قرير العين بلا عنوان.

لــ مصطفى آني

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)- قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الجمعة إنه ليس من مصلحة الأمن القومي الأمريكي تجاهل مثل هذه الخروق الواضحة للحظر الدولي باستخدام السلاح الكيماوي.

وأضاف أوباما للصحفيين عند سؤاله عن امكانية توجيه ضربة عسكرية للنظام السوري: "أؤكد لكم أن ما من أحد سينتهي به الأمر منهكا من الحرب مثلي أنا."

واشار الرئيس الأمريكي إلى أن من واجباتنا كقادة للعام بأن نحمل المسؤولية للأنظمة التي تخترق الأعراف والمواثيق الدولية.

وبين أوباما "هناك العديد من الأشخاص يعتقدون أنه لابد من اتخاذ اجراءات، الا أنه لا أحد أبدى استعدادا للقيام بذلك.

السبت, 31 آب/أغسطس 2013 00:02

الثائر - بيار روباري

الثائر لايقتل الأخر لأجل القتل

ولا يبني مجدآ على حساب دماء الآخر

إنما الثائر يُحي الحق إذا إندثر

*

الثائر لايقاتل من أجل المال والثأر

ولايتعامل مع الخسم بالغدر

ويعامل الأسير كبشر

ويناضل من أجل حريته وحرية الآخر

*

الثائر مناضل من أجل الحياة

والحياة تتنافى مع الذل والإستعباد مِن حاكم أو سواه

ومَن يظن نفسه وصيٌ على الأخرين بتكليف من الإله

من ثورة الثائر،

يطل الفجر بعد أن عكر الليل أعداء الحياة.

27 - 08 - 2013

صوت كوردستان: اليوم هو يوم أسود في تأريخ الحركة الكوردية في أقليم كوردستان و في تأريخ حزب البارزاني حيث أقدم الجيش الصدامي و دباباته الى أربيل عاصمة الإقليم كي يساعدة في طرد حزب الطالباني من أربيل و أقليم كوردستان.

الخيانة في الحدث هو أستعانة البارزاني بأكبر قاتل للكورد في حربة ضد حزب الطالباني. الخيانة في الحدث هو قتل العشرات لا بل المئات في أربيل على يد الجيش الصدامي في أربيل. الخيانة تتمثل بأعتبار صدام و عدي و قصي أصداقاء للبارزاني. الخيانة تتمثل بأنسحاب صدام من أربيل مباشرة تحت ضغط و تهديد أمريكا و ألا لكانت دباباته لحين التاسع من نيسان 2003 ستبقى في أربيل. و الشريط التالي هو حديث الرئيس الأمريكي بيل كلنتون حينذاك عندما تحدث عن 31 اب 1996و عن تهديدة لصدام بضربات جوية أن لم يسحب قواته من الى خارج خط العرض 36.

الى شريط الفيديو

https://www.facebook.com/photo.php?v=1426279937596703&saved

شريط مجلس قيادة الثورة الصدامي

http://www.youtube.com/watch?v=EvYhuHq-Yoc

شريط تحرك القوات

http://www.youtube.com/watch?v=s2Vu-8cyEXs

مقاطع من أقوال الصحف الصدامية عن 31 اب


 

الجمعة, 30 آب/أغسطس 2013 23:16

تركيا تحتفل بعيد "النصر الكبير"

اسطنبول، تركيا (CNN)-- احتفلت تركيا الجمعة بمراسم رسمية بعيد "النصر الكبير"، خلال مراسم في قصر جانكاياه الرئاسي والذي يوافق الثلاثين من أغسطس/آب كل عام.

وتحتفل تركيا بمرور 91 عاماً على في انتصار الجيوش التركية على الجيش اليوناني في إطار حرب الاستقلال التي اندلعت في أعقاب الحرب العالمية الأولى لتحرير الأراضي التركية من احتلال قوات الحلفاء الذي استمر خلال الفترة ما بين عام 1919 ولغاية عام 1922.

وحضر الاحتفال رئيس الجمهورية عبدالله جول بصفته قائدا عاما للقوات المسلحة، بالإضافة إلى رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان و مجموعة من الوزراء والسياسيين، ورئيس الأركان العامة و قادة القوات المسلحة.

ويأتي هذا الاحتفال في الوقت الذي تشهد فيه المنطقة توتراً بسبب الوضع السوري، وبسبب تعليقات أردوغان التي أثارت ضجة حول الوضع بمصر.

كلّ المؤشرات تقول أنّ "ضربة عسكرية" وشيكة لسوريا باتت قاب قوسين أو أدنى من الوقوع. "الضربة" بحسب مصادر القرار الأميريكية والأوروبية لن تستهدف الرئيس السوري بشار الأسد، ما يعني ليس في نية القائمين على تخطيطها إسقاط النظام، بقدر ما أنها ستضرب "بنكاً" من الأهداف العسكرية الإستراتيجية لجيش النظام. هدف "الضربة" الأساس، هو إذن، قصقصة أجنحة النظام، الذي حقق في الآونة الأخيرة تقدماً ملحوظاً على الأرض، على أكثر من جبهة.

لكنّ السؤال ههنا، هو: هل ستضرب قوات "الحلفاء" بالتوازي مع ضربها لقواعد الجيش النظامي، أهدافاً للجماعات الإرهابية، العدو "الوجودي" اللدود للغرب، الداخلة مع "الجيش الحرّ" في تحالف استراتيجي، بإعتبارهم أهلاً ل"الثورة السورية"، ومنهم وفيهم، كما تقول كلّ تصريحات الصف الأول من أهل المعارضة السورية، والتي لم تسمِّ هذه الجماعات حتى الآن بإسمها الحقيقي: الإرهاب؟!

والسؤال الأهم، هو: ما مصلحة سوريا والسوريين الآن في "ضربةٍ عسكرية"، جاءت متأخرةً جداً، لن تستهدف إسقاط النظام، الذي يعيث في الأرض السورية، فساداً وقتلاً وتدميراً وتهجيراً منذ 29 شهراً؟

كان من الممكن لهذه الضربة، فيما لو تمّت حين كان الصراع في بداياته، أن تجنّب سوريا والسوريين من هذا الدم الكبير، والخراب الهائل، والحرب الطائفية التي بدأها النظام، لكنها لن تنتهي بسقوطه. إلا أنّ الضربة أُجّلت، لسوء حظ السوريين، من دم سوريّ إلى دم آخر، ومن "مجلس أمن" إلى "مجلس أمن" آخر، ومن عاصمة "صديقة" لسوريا، إلى عاصمة "صديقة" أخرى، ومن معارضة سورية إلى معارضة سورية أخرى.

الآن، "بعد خراب البصرة"، على حدّ قول المثل العراقي، تذكّر الغرب فجأةً، ومعه المعارضة السورية بالطبع و"أمراء" حربها، الذين رفضوا على طول "الثورة السورية" وعرضها، أيّ تدخل عسكري في بلادهم، تحت أكثر من حجة وذريعة "وطنية"، أو "قومية"، أو "عقائدية".

الهدف الأساس من الضربة "المحدودة"، كما يبدو، إذن، ليس رأس النظام، وهو الأمر الذي لن يقبل به حلفاؤه بأي حال من الأحوال، سيما وأن الضربة ستتم خارج إطار مجلس الأمن وقراره، وإنما هو إضعافه وشلّ قدراته العسكرية وتدمير ترسانته الكيماوية، لمنع امتداد الأزمة السورية إلى المنطقة، والحؤول دون انتقال الحريق السوري إلى الدول الجارة، وعلى رأسها إسرائيل، التي هي خط أحمر غربي.

في حال استثناء رأس النظام من "بنك أهداف" الضربة العسكرية الغربية القادمة، وهو الأرجح، فهذا سيعني أن النظام باق في "سوريته العلوية"، بمواجهة سوريا المعارضة "السنية"، وهو الأمر الذي سيؤدي بالنتيجة إلى إدامة الصراع وتأجيله، في سوريا المؤجلة أصلاً، إلى أجل غير مسمى، أي إلى أن يتمكن طرف من هزيمة الطرف الآخر، وهو أمر لا يزال مستبعداً، في الأمد القريب على الأقل، كما تقول الحقيقة السورية الضائعة بين كذبتين: كذبة النظام وكذبة المعارضة.

النظام السوري، رغم مرور حوالي 29 شهراً على حربه ضد شعبه، واستنزاف قواه، إلا أنه لا يزال يملك في جعبته الكثير من الأوراق للعب بها. فله في "مجلس الأمن" روسيا والصين، وله في محيطه إيران التي لن تتنازل عنه بسهولة، و"العراق الشيعي" وحزب الله، ناهيك عن توحد الطائفة العلوية في الداخل السوري معه، واصطفافها خلفه، بعد نجاحه الباهر في تحويل الصراع داخل سوريا من صراع بينه وبين شعبه، إلى صراع إقليمي طائقي سني ـ علوي/ شيعي، زد على ذلك سقوط المعارضة السورية في فخه، قبل سقوطه تحت أقدام "الثورة"، التي تحوّلت بدورها إلى شيء من الماضي السوري، أو شيئاً من التاريخ الحزين والمكلف جداً لسوريا.

كان من الممكن للسوريين أن يفرحوا لهكذا ضربة عسكرية، كتلك التي أطاحت بديكتاتور ليبيا مثلاً، أو كتلك التي أطاحت قبله بديكتاتور العراق عام 2003، فيما لو تمت قبل سنتين مثلاً، حينما كان النسيج السوري الإجتماعي، وموزاييكه الإثني والقومي والديني بألف خير، حيث كانت "الثورة السورية"، ثورةً لعموم الشعب السوري، عرباً وأكراداً وأشوريين وسريان وتركمان وجاجان، مسلمين سنة وعلويين وشيعة واسماعيليين ودروز ومسيحيين وإيزيديين، دينيين ولادينيين.

كان لهم أن يفرحوا لتدخل غربي "رحيم"، كهذا، في بلادهم، لولا سقوط سوريا في الحرب الطائفية الرجيمة، التي أصبحت المعارضة السورية وكتائبها المسلحة فيها، قليلاً أو كثيراً، شريكاً للنظام، الذي يقتل سوريا بسوريا، والشعب بالشعب، والهوية بالهوية، والدين بالدين، ربما تيمناً بالقاعدة المصكوكة حمورابياً: "الشعب بالشعب، والدين بالدين، والبادي أظلم"!

سوريا سقطت، قبل أن يسقط النظام، وسوريا ستسقط بعد سقوط النظام أيضاً، لسبب بسيط، باتت تعرفه أميركا وأوروبا، ويعرفه كلّ العالم، وهو غياب البديل الحقيقي؛ أيّ غياب مشروع سوريا مدنية علمانية ديمقراطية تعددية، يقوم على أساس المواطنة واحترام حقوق الإنسان والمرأة والأقليات.

النظام سيسقط، ربما ليس بهذه الضربة، وإنما لاحقاً في جولات عسكرية أخرى، لكنّ السؤال ههنا، هو: من سيُسقِط من بعده، "المعارضة" و"جيوشها" وأمراء حربها، التي لا تقلّ في الكثير من تفاصيلها وسلوكياتها "تغوّلاً" من تغوّل النظام وجيشه؟

سببان أساسيان، على ما أذهب، يكمنان وراء سقوط سوريا، قبل أن يسقط النظام:

الأول: فشل المعارضة السورية، في أن تثبت نفسها، كمعارضة وطنية، تمثل مشروعاً وطنياً ديمقراطياً مدنياً شاملاً، وسقوطها في فخ النظام والإرهاب، الذي لا يزال يسمى في أفعال الجماعات الإرهابية ك"جبهة النُصرة" و"الدولة الإسلامية في العراق والشام" و"حركة أحرار الشام" وأخواتها القاعديات، ب"المقاومة"، تحت ذريعة أن كلّ من يوجه بندقيته إلى النظام، هو شريك في "الثورة السورية"!

الثاني: تخاذل المجتمع الدولي للشعب السوري، وتضحيته به على مذبح المصالح الدولية والتجاذبات الإقليمية والدولية في المنطقة، ناهيك عن التدخل الإقليمي في الشأن السوري، الذي زاد من طين الصراع بلّةً، والذي حوّل سوريا إلى ساحة مفتوحة لتصفية حسابات إقليمية ودولية قديمة جديدة، على حساب الشعب السوري.

الشعب السوري، دفع فاتورة هذه الحرب الطائفية المجنونة الدائرة بين كذبتين، كذبة "سوريا النظام" وكذبة "سوريا الثورة"، الكثير الكثير، من دمه وماله وعرضه وخبزه وحريته وكرامته وأمنه ودينه ودنياه، لكنّ الأرجح أن خسارة سوريا لسوريا، والسوريين للسوريين، لن تقف بعد هذه الضربة، وإنما ستستمرّ إلى ما بعدها وربما إلى ما بعد بعدها، إلى أن تنهي سوريةُ سوريةَ، ويسقط الشعبُ الشعبَ، ليجلس "مجلس الأمن" من ثمّ على جثة سوريا، علّه ينفخ الروح فيها من جديد!

الواضح من وراء هذه الضربة العسكرية، هو أنّه لن يكون للشعب السوري بكلّ قومياته وأديانه وطوائفه فيها أيّ أمام على المدى القريب، في ظل ما تشهده سوريا من سقوط مستدام وضياعٍ أكيد بين وراءين: "وراء" النظام و "وراء" المعارضة!

هوشنك بروكا

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.


برقت فى عتمة ليالى الشكوك ومضة كشعلة منيرة.  كنت فى هذه المحطة لألف مرة. لكن قطارات اليقين كانت تفوتنى مرة تلو الأخرى،  و تتركنى فى دوامة بحر من الحيرة.  فى ضميرى كنت أبحث عنها. كنت أعرف أنها فى مكان ما هنالك، لكنى كلما كنت أدنو منها خطوة، كانت أذرع أخطبوط الشر تأخذها بعيدا عنى الى مجاهيل الصحراء. و تراكمت الشكوك مثل حبة ثلج صغيرة لتغدو مع السنوات كرة كبيرة لا سبيل لتجاهلها. لا يمكننى أن أمارس خداع النفس هكذا الى الأبد بإيمان كاذب مثل عاشق يأبى أن يصدق أن حبيبته خائنة.  و كانت ومضة برقت فى ليلة أرق، ومضة كانت كافية  لتشعل حرائقا فى بيادر الضمير. إنتهت اللعبة تماما، إنها الحقيقة التى وجدتها، الحقيقة الكنز الذى وجدته بعد بحث مرير و سهر طويل.  و لم يعد بعد ذلك من مجال للعودة الى الوراء، هكذا قلت لنفسى. لا عودة الى تلك المحطات الكئيبة التى سلبت منى سنوات.  سأتحدث للجميع عنها فلعل ذلك يشعل حرائقا فى الضمائر فى مكان آخر!  يقول الكاتب الإنكليزى (جورج أورويل ) صاحب الرواية الشهيرة (1984) المطبوعة فى عام 1949 ( فى عالم الخداع و الغش يصبح قول الحقيقة عملا ثوريا)، أما فى عصر التمدن و حقوق الإنسان الذى نعيشه، يصبح قول الحقيقة مهمة إنسانية و واجبا أخلاقيا.  عجبا نرى أعوان الشر و هم يتهافتون بأفواههم الكبيرة على المنابر و القنوات و بأقلامهم الملوثة بمداد الكذب و الغش لتزييف عقول الناس و تضليلهم بشتى السبل الميكيافيلية و كأنهم فى جهاد غير أخلاقى لتسفيه العقول و تلويث الضمائر و النفوس، فى حين يركن صاحب القلم المتنور الذى توصل الى معرفة الحقيقة الى الإنزواء و إلتزام الصمت! أنت ترى كيف يحاول المزيفون أن يحجبوا نور الشمس بغربالهم المتهرئ ليمنعوا الحقيقة أن تصل الى الناس، و أنت جالس فى ركن قصى تتفرج عليهم بلا مبالاة. أنت تعرف الحقيقة حق المعرفة، لكنك تخفيها لنفسك و لا تريد أحدا أن يشاطرك فى حلاوتها و جمالها، ربما بحجة أنها خاصة بك مثل أية ممتلكات شخصية أخرى، و تريد بعد ذلك ان تجعلها سرا لتأخذه معك الى القبر!  أنت بذلك تكون قد ظلمتها و لم تشهد لها يوم كانت بحاجة الى شهادتك.  أنت بذلك تكون مثل بخيل أخفى كنزه لسنوات تحت الأرض ثم مات و لم يخبر أحدا بمكانه فبقى الكنز تحت الأرض و لم يستفد منه أحد ليصبح مجرد حفنة تراب دفنت كجسد ميت تحت التراب!  و بهذه المناسبة، كتب الروائى الفرنسى الشهير (إسكندر دوماس الكبير)  رواية كلاسيكية شيقة بعنوان ( كونت دى مونت كريستو) عن شاب وضع غدرا فى زنزانة إنفرادية داخل سجن معزول فى وسط البحر.  و بعد سنوات يفلح فى إزالة أحجار من أحد حيطان زنزانته آملا أن يجد لنفسه منفذا يفضى به الى خارج السجن، لكن و لدهشته يجد نفسه فى زنزانة سجين آخر!  سجين طاعن فى السن كان قد قضى سنوات طويلة من حياته وحيدا دون أنيس فى زنزانته.  بعد ذلك أصبحا يلتقيان عبر ذلك المنفذ كلما غاب عنهما حراس السجن.  و فى إحدى المرات، بعد أن شعر السجين العجوز أن أيامه قد إقتربت، أفشى لزميله السجين الشاب عن مكان كنز أخفاه خارج السجن كى يستعين به و يبدأ حياة جديدة إذا إستطاع أن يفلت من السجن، و هذا ما حدث كما تقول الرواية.  المغزى فى ذلك، أن حقيقة الكنز لم تبق مدفونة فى مكان مجهول، خرجت الى نور الشمس ليستعين بها بطل الرواية (كونت دى مونت كريستو) ليأخذ الأشرار من تلابيبهم و يقدمهم الى العدالة. أنظر الى جوقة الكذابين و المرائين و المزيفين و هم يطعنون (الحقيقة) كل يوم طعنات الغدر و الكيد بلا رحمة ثم يقفون فى طوابير طويلة ليشهدوا بالزور تمجيدا لآيات الشر و تعظيما لأوثان الزيف و الغدر. فهل أصبح إظهار الحقيقة مهمة نكرة يخجل منها، و أصبح إخفائها عملا جهاديا يمجد بها؟!  هنالك عبر تاريخ تطور الإنسان- فكرا و علما و تكنولوجية- علماء و فلاسفة و مكتشفون و مبدعون كثيرون لم يقضوا سنوات أعمارهم و يذبلوا زهرة شبابهم كى يخفوا لأنفسهم ما إكتشفوا من النظريات العلمية و الحقائق الطبيعية و ما توصلوا اليه من إبداع فكرى و فلسفى، و إنما كان الإنسان غايتهم و خدمته مآلهم و إسعاده جوهر مقاصدهم.  فالذى يملك (فكرة) او (حقيقة) توصل اليها بعد معاناة و دراسة و تمحيص و تجربة، يسعده بلا شك أن يشاركه الآخرون الإنتفاع بفوائد آراءه و منافع تجربته.  و ربما سيأتى آخرون من بعده ليضيفوا عليها من تجاربهم و إبداعهم، و إذا بتلك التجارب الشخصية تضاف الى تجارب الآخرين لتعطى ثمارا أكبر و فوائد أكثر.  و إذا كنت قد قطعت فى مشوار بحثك عن الحقيقة شوطا، أترك وراءك علامات بارزة كى يهتدى بها الآخرون ليواصلوا السير من بعدك.  إن توماس أديسون لم يخترع المصباح الكهربائى بمفرده، كان هنالك العديد من رواد المصباح الكهربائى قبله، و منهم مثلا (جوزيف سوان) الذى تقدم بالتهنئة لأديسون على نجاحه فى التغلب النهائى على معضلة هندسية بدؤوا هم قبله بالعمل فيها لإيجاد الحلول لها.  لولا الأفكار الهندسية المسبقة ( فكرة المصباح الكهربائى) التى وجدها أديسون جاهزة أمامه، من يدرى فلعله كان قد غفل عنها و ذهب بإتجاه آخر.  إذن ما الفائدة من كتمان (حقيقة) توصلت إليها بعد تأمل طويل و مخاض عسير كى تأخذها معك الى مثواك الأخير لا يعلم بتفاصيلها أحد؟  إن دعاة الشر يتسابقون للإعلان عن أفكارهم الشريرة على القنوات و المواقع كى يوقفوا حركة التاريخ و يضعوا العصى فى عجلة التقدم الإنسانى و مسيرته الخلاقة نحو الرقى بالإنسان فى أفكاره و التمدن الحضارى فى سلوكه.  فما بالك ايها المتنور لا تحرك ساكنا و تخلى الساحة لأعداء الإنسانية؟  إذا كان الأشرار قد تأبطوا شرورهم و خرجوا عن بكرة أبيهم الى الناس يحملون فى رؤوسهم الضيقة أفكارهم السوداوية و فى نفوسهم الشريرة كل أنواع اللؤم و الخبث و التضليل و المكر و الشر، لماذا يجب على الأخيار السكوت على ذلك؟  لماذا لا يجب على أنصار الفضيلة تفنيد أضاليل الأشرار و تبديد أحلامهم المريضة و إبعاد شرورهم عن المجتمع الإنسانى الحاضر و المستقبل؟  إن خطرهم على الإنسان مدمر أكثر مما تسببه أسلحة الدمار الشامل من تخريب.  هؤلاء الأشرار يستهدفون فى تخريبهم جوهر الإنسان و طبيعته التواقة الى الحرية و الليبرالية و المدنية.  هناك مقولة تنسب لمحاضر بريطانى يدعى (جارلز فريدريك أكد): ( لكى يحقق الأشرار غاياتهم و يبلغوا ذروة سرورهم، يصبح من الضرورى على الرجل الجيد أن لا يفعل شيئا)!  هنالك من يتعاطف مع الشر، و هناك من يريد للشر ليس فقط البقاء على قيد الحياة و إنما الهيمنة على الخير و الفضيلة و القيم الإنسانية التى بدأت تنمو مع نهاية الحرب الباردة و تنتشر بقوة لتغزو جميع النفوس التواقة للحرية والديموقراطية و مبادئ حقوق الإنسان.  لكن الشر واقف بالمرصاد يأبى إلا أن يفرض  قوانينه العقيمة و مبادئه السقيمة و شروره اللئيمة على الإنسانية و على مستقبل أجيالها.  إذا كان الشر يستميت لنشر شره بين الناس، لماذا تجعل سكوتك على نفسك أمرا ضروريا؟
كه مال هه ولير

ذكرت مصادر مقربة من الائتلاف الوطني لقوى الثورة السورية  أن اجتماعاً  سرياً و مغلقاً حصل اليوم 30 / 8 / 2013  بين السيد صالح مسلم الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي الـ ب ي د و رئيس الائتلاف الوطني السيد أحمد عاصي الجربا في فندق رويال مونصو في باريس و قد دام اللقاء لأكثر من ثلاث ساعات و تابع  المصدر الموثوق به أن الزعيمان السوريان تناولا الاوضاع السورية  عامة و التطورات السياسية في سورية , و لم يذكر لنا المصدر عن التفاصيل الاخرى التي دارت بينهما و قد رجحت مصادر المعارضة السورية أن تكون الضربة المحتملة لسوريا و اعتداءات المجموعات المسلحة السلفية و الجهادية على المناطق الكوردية من ضمن ما تم البحث فيه

الجمعة, 30 آب/أغسطس 2013 22:29

سردار حجي مغسو - تجلياتُ جسد


تجلياتُ جسد
........

مر امام
ناظري
طيفكِ
الحنون
فرقص لكِ
حواجب العيون
و غنى لكِ
جمهور الشوق
في صدري
بجنون
و صفق لكِ
القلبُ تصفيقاً حارا
فأهتز الوجدان
و هللّت الروحُ
مطالبةً بتكرار المشهد
و صاح بهم العقلُ
ألا تعقّلون





سردار حجي مغسو

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

الجمعة, 30 آب/أغسطس 2013 22:28

كيري: أهدافنا في سوريا ستكون محددة

في أعقاب نشر تقرير يشير بأصابع الاتهام إلى الحكومة السورية باستخدام سلاح كيماوي في قصف منطقة الغوطة قرب دمشق في 21 أغسطس، قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن بلاده "لن تكرر تجربة العراق في سوريا"، في تلميح إلى ضربة عسكرية محتملة ضد دمشق.

وأعلن كيري أن العملية العسكرية المحتملة ضد سوريا "ستكون محددة الهدف ولن تشارك فيها قوات على الأرض".

وللقيام بهذه العملية العسكرية، قال كيري إن واشنطن تعول على حلفائها وهم فرنسا والجامعة العربية وأستراليا، معتبرا أن هذا التدخل العسكري "سيكون بمثابة رسالة إلى ايران وحزب الله اللبناني"، حليفي النظام السوري.

وحمّل كيري في كلمة أمام الصحفيين الجمعة، نظام الرئيس السوري بشار الأسد مسؤولية الهجوم الكيماوي الذي وقع في الغوطة الشرقية بريف دمشق في 21 أغسطس الجاري، مؤكدا أن واشنطن "تعرف من أين ومتى انطلقت الصواريخ التي تحمل تلك الأسلحة وأين سقطت ولديها آلاف المصادر".

وأكد كيري أن القصف الكيماوي انطلق من مناطق تابعة للنظام السوري وسقط على مناطق تحت سيطرة المعارضة، موضحا أن سوريا تمتلك أكبر ترسانة للأسلحة الكيماوية في الشرق الأوسط.

وقال وزير الخارجية إن "أي شيء تفعله أميركا بخصوص سوريا لن يكون بلا نهاية"، وإن أميريكا "لن تتحمل مسؤولية الحرب الأهلية في سوريا".

وأضاف كيري أن واشنطن "ستتحرك بناء على جدولها الزمني الخاص"، مشيرا إلى أن "بلاده ليست وحدها الراغبة في التحرك عقب الهجوم الكيماوي السوري".

وكان تقرير للمخابرات الأميركية صدر الجمعة، قال إن هجوما بأسلحة كيماوية في سوريا في 21 أغسطس أدى إلى مقتل 1429 شخصا بينهم 426 طفلا، وأشار كيري إلى هذين الرقمين في كلمته.

وقال التقرير الذي جاء في 4 صفحات إن "المعلومات التي جمعت شملت اتصالات جرى اعتراضها لمسؤول كبير مطلع بشكل وثيق على الهجوم، ومعلومات أخرى اعتمدت على البشر والإشارات والأقمار الصناعية".
-----------------------------------------------------------------
إ: آراس

nina

مع زيادة التكهنات حول توجيه ضربات عسكرية من قبل امريكا وحلفائها ضد النظام السوري, تستمر خلافات المعارضة السورية حول التدخل المتوقع, حيث تشجع المعارضة الخارجية لذلك التدخل وتدعو له, في حين ان المعارضة الداخلية تدين التدخل الخارجي.

وفي هذا الإطار, قال احمد الجربا رئيس الإئتلاف الوطني السوري المعارض والذي يعرف بمعارضة الخارج, في لقاء تلفزيوني, انه يجب "معاقبة" النظام السوري لإستخدامه السلاح الكيمياوي في قصف مناطق الغوطة في وقت سابق من هذا الشهر, متوقعاً ان تكون الضربة العسكرية موجعة "وستشمل أكثر من منطقة لضرب الآلة العسكرية للنظام وشل قدراتها".

واكد الجربا خلال ذلك اللقاء التلفزيوني, ان الجيش الحر (الجناح العسكري للمعارضة), جاهز لإنهاء النظام السوري وإخراج الميليشيات الغريبة من سوريا.

من جهة اخرى قال حزب العمل الشيوعي, احد مكونات هيئة التنسيق الوطنية المعروفة بمعارضة الداخل, في بيان تلقت NNA نسخةً منه, انهم يرفضون التدخل العسكري الخارجي, متهماً في الوقت نفسه, النظام السوري الذي اتبع "سياسية دموية مجنونة" بجر التدخل العسكري الخارجي ضد سوريا.

وحذر العمل الشيوعي في البيان, من السياسة المجنونة للديكتاتورية السورية في استهتارها بالوطن والمواطن , كما اكدت في الوقت نفسه على "خطورة الدعوات اللاوطنية للتدخل العسكري الخارجي بدعوى الخلاص مما نحن فيه اليوم".
-----------------------------------------------------------------
آراس بدر-NNA/



المدى برس/ بغداد

أكدت اللجنة التنسيقية لتظاهرات الغاء رواتب النواب والوزراء التقاعدية، اليوم الجمعة، أن التظاهرة ،ستنطلق يوم غد السبت، من ساحة الفردوس وسط بغداد ، ودعت المتظاهرين إلى عدم "الاحتكاك" بالقوات الأمنية، وفيما طالبت السياسيين بعدم رفع أي شعارات حزبية، أعربت عن تخوفها من عدم حضور "أعداد كبيرة" من المتظاهرين بسبب الخطابات السياسية والإجراءات الأمنية.

وقال عضو اللجنة التنسيقية لحملة إلغاء الرواتب التقاعدية، شمخي جبر في حديث إلى (المدى برس)، إن "التظاهرات ستنطلق يوم غد في الساعة الثامنة صباحا من ساحة الفردوس وسط بغداد بعد الاتفاق مع جميع اللجان التنسيقية للتظاهرات"، مبينا إن "شعار التظاهرات وهدفها ومطلبها الرئيسي سيكون إلغاء رواتب التقاعدية للبرلمانيين".

وأضاف جبر أن "كافة المستلزمات الكفيلة بنجاح هذه التظاهرات متوفرة"، داعيا المتظاهرين إلى "عدم الاحتكاك بالقوات الأمنية والتعامل معهم بكل احترام لأنهم يؤدون واجبهم".

ورجح شمخي أن "تشهد التظاهرات يوم غد حضور جماهيري كبير"، معربا في الوقت نفسه عن "تخوفه من عدم حضور أعداد كبيرة إلى ساحة الفردوس بسبب الخطابات السياسية المتأزمة والإجراءات الأمنية التي سوف تتخذها القوات الأمنية".

وطالب جبر "الأحزاب السياسية والكتل والتيارات وقادتها الذين يعتزمون المشاركة في التظاهرات بعدم رفع أي شعارات حزبية أو فئوية وان يتظاهروا بصفة شخصية وليست حزبية"، مشيرا إلى أن "اللجان التنسيقية لحملة إلغاء الرواتب التقاعدية لديها فعاليات أخرى تعقب التظاهرات".

وكان مصدر أفاد اليوم الجمعة، 30 آب2013، في حديث إلى (المدى برس)، في وقت سابق من اليوم، بأن القوات الأمنية أغلقت عدد من جسور العاصمة بغداد التي تربط جانبي الكرخ والرصافة بالحواجز الكونكريتية، قبل ساعات على انطلاق التظاهرات المطالبة  بإلغاء الرواتب التقاعدية لأعضاء مجلس النواب والدرجات الخاصة.

وأكد تجمع لناشطين مدنيين وعدد من منظمي التظاهرات، اليوم الجمعة الـ30من آب2013، أنهم "سيخرجون غدا السبت" الى ساحتي التحرير والفردوس للمطالبة بإلغاء الرواتب التقاعدية للنواب، وبينوا أنهم "أعدوا خطة بديلة" للوصول الى موقع التظاهرة، وفي حين انتقدوا "ذرائع الجهات الأمنية لعدم منح التراخيص للمتظاهرين"، كشفوا عن "تعرض عدد من منظمي التظاهرات لضغوطات حكومية وإغراءات حزبية لتحيير التظاهرات لصالحها".

وطالب رئيس الادعاء العام العراقي غضنفر حمود الجاسم، يوم الثلاثاء،(الـ27 من آب 2013 الحالي)، أبناء الشعب كافة بـ"الشعور العالي بالمسؤولية الوطنية"، وأكد أن القانون يلزمنا بحماية "نظام الدولة وأمنها ومؤسساتها"، وفيما دعا إلى معاونة القوات المسلحة والحكومة قبل أن "يحترق الأخضر واليابس"، شدد على ضرورة تأجيل التظاهرات إلى وقت "الأمان والاستقرار"، كون من "يتخلف عن حماية العراق سيرميه التاريخ في مزبلته".

ويحشد ناشطون مدنيون منذ مدة للقيام بتظاهرة احتجاجية نهاية آب الجاري على تردي الوضع الأمني في البلاد وللمطالبة بإلغاء رواتب البرلمانيين وأعضاء مجالس المحافظات والدرجات الخاصة، لكن اللجنة التنسيقية لإقامة تلك التظاهرات، أعلنت في (الـ12 من آب الحالي)، عن تأجيلها بسبب "وجود مخطط خارجي يريد استغلالها".

يذكر أن الفترة الماضية شهدت مطالبات عديدة سواء من قبل المرجعية الدينية الشيعية، أم من قبل ناشطين مدنيين، لإلغاء رواتب البرلمانيين وكبار المسؤولين بالدولة، من ذوي المناصب والامتيازات الخاصة، وبينت أنه "لا يجوز" منح رواتب تقاعدية لأشخاص ليسوا موظفين دائمين، وطالبت مجلس النواب "بتشريع قانون موحد لجميع المتقاعدين بدلا عن التشريع الخاص بأعضائه".

 

دمشق، سوريا (CNN)-- قال وليد المعلم وزير الخارجية السورية، الجمعة، تعقيبا على قرار مغادرة فريق مفتشي الأمم المتحدة في سوريا صباح السبت، إن بلاده لن تقبل أني تقرير جزئي يصدر عن الأمم المتحدة.

روسيا تجدد التهديد بـ"الفيتو" لمنع ضرب سوريا

واوضح المعلم بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية: "إن سوريا ترفض أي تقرير جزئي يصدر عن الأمانة العامة للأمم المتحدة قبل إنجاز البعثة لمهامها والوقوف على نتائج التحاليل المخبرية للعينات التي جرى جمعها من قبل البعثة والتحقيق في المواقع التي تعرض فيها الجنود السوريون للغازات السامة والتي طلبت الحكومة السورية من الأمين العام التحقيق فيها."

إيرانيون يطلقون حملة لـ"الجهاد" في سوريا

واضاف: " سوريا تنتظر من الأمين العام الموضوعية ورفض الضغوط وممارسة دوره في الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين وتدعم جهوده لعقد مؤتمر جنيف لأنها تعتبر أن الحل السياسي يشكل المخرج من هذا الوضع وأن أي عدوان على سوريا هو نسف للجهود المبذولة من أجل إيجاد حل سياسي للأزمة."

هل تتحرك أمريكا "منفردة" ضد سوريا؟

وجاء في التقرير أن المعلم "سأل الأمين العام للأمم المتحدة عن أسباب سحب أعضاء البعثة من دمشق قبل إنجاز مهمتهم فأجاب الأمين العام بأنهم سوف يعودون مرة أخرى لمتابعة مهامهم."


يتابع الرئيس عن كثب وبمنتهى الاهتمام والجدية اخبار
التهيئة والتحضير التي تقوم بها منظمات المجتمع المدني وطيف واسع من الشباب
المتحضر الواعي والمهتم بشؤون البلاد وما يحيط بالعراق وشعبه من مخاطر جسام
ومنحدرات حادة، واذا ما دفع الى المزيد في الانزلاق والتدهور في متاهاتها فلن
تستطيع حكومتنا المشلولة اصلا ولا برلمانها البائس ولو اجتمعوا معا وساندتهم كل
ميليشياتهم الناشطة اوالنائمة من وقف ذلك التدهور واطفاء الحريق المستعر القادم.
الشعب العراقي
بدأ بالحراك والتملل فقد بلغ السيل الزبى فمن الانتظار والتفكير بما ستؤول اليه
الامور ثم المناشدة والمطالبة وحتى التوسل بالريس شخصيا فكثيرا ما خرج علينا نفر
من الشعب وهو يناشد ويصيح نطلب ونطالب السيد دولة رئيس الوزراء ان يلتفت الى
مشاكلنا ومصائبنا وان يضع حلا لهذه او تلك من المصائب التي تحيط بأبناء الشعب
العراقي المغلوب على امره ولكن المناشدات والصراخ والعويل يتزايد وهذا يدل على ان
الرئيس غير قادر على حل مشاكل ابناء شعبه ..لربما السبب يعود ( لان الجماعة واحد
يجر بالطول والاخر بالعرض) او كون دولتنا فيها ثلاثة حكومات وهي معروفة وهذا عذر اخر
يتعكز عليه الرئيس وفوق ذلك حكومة الشراكة لصاحبها( الطائفية والمحاصصة) ولكن ومع
كل هذه وتلك الاسباب فالريّس هو رأس الدولة ومهما كانت الاسباب والمعوقات والمصاعب
والعراقيل ففي نهاية المطاف هو من يتحمل المسؤولية خاصة وانه لازال متشبث بالسلطة
ويسعى للتجديد لدورات رئاسية قادمة.
اذن ما دام الحال على هذا المنوال فللشعب حقوق ومطالب
وقد قدرت الجماهيرالموقف وصبرت ولكن للصبر حدود (ياحبيبي) وعندما تحركت جموع
الشباب للتظاهر والاحتجاج على الوضع المأساوي والحياة المزرية قوبلت بالتعسف
والتعدي والاهانة والضرب وبسيل من الاتهامات الخطيرة والمهينة كالاتهام بالبعثيين
والارتباط باجندات خارجية الخ فكيف السبيل الى طمئنة الرئيس بان الجماهير تطالب بحقوقها
بمظاهرات سلمية كفلها الدستور وانها اي الجماهير ليست بعثية وليست مرتبطة بالاجنبي
؟...ان ابناء الشعب العراقي من الشباب والطلاب والعمال والفلاحين والمثقفين
والكسبة والحرفيين والنساء لهم كامل الحق بالنزول الى الشارع للتظاهر والاعتصام
والمطالبة بحياة حرة كريمة والعيش بسلام وامان خصوصا وان دولتهم هي واحدة من اغنى
دول العالم بينما ربع سكانها يعيشون تحت مستوى خط الفقر بأعتراف الحكومة وكذلك تقرير
الامم المتحدة في الوقت الذي يتنعم وبغير حق اعضاء البرلمان العراقي واصحاب
الدرجات الخاصة والرئاسات الثلاث ومن ضمن تلك الدوائر والمقربين اضافة الى السرقات
العلنية والمستورة وغسيل الاموال بينما يئن الانسان العراقي من سيل الضربات
المتتالية عليه ..وعندما يهب للتظاهر يمنع بأمر من الريّس متهما المظاهرة
والمتظاهرين بأنهم مخترقين من قبل البعث واجندات خارجية ولكن من المسؤول عن الحفاظ
على المظاهرة والمتظاهرين اليست الاجهزة الحكومية واجهزة الدولة ..لانه ليس من
المعقول ان يقوم المتظاهر بهذه المهمة لانه ليس رجل امن ولا مخابرات ولا يحق
للمواطن المتظاهر المسالم ان يقوم بدور رجل الامن فيعتقل هذا المندس وذاك المتظاهر
الى جنبه ..ان الحكومة وعلى رأسها دولة رئيس الوزراء مطالبة بتطبيق الدستور وضمان
حرية الرأي والتظاهر والحفاظ على المتظاهرين وتأمين سلامتهم وعدم توجيه الاتهامات
المهينة لهم والحفاظ على الكرامة الانسانية، ولكم عبرة بمن هم من حولكم ( ترى كل
واحد كال احنه مو مثل غيرنه بعدين حركة النار اصابهم)  

ماذا نقدم لمسعود البرزاني ؟وماذا نقول لمام جلال  بمناسبة الكارثة الكبرى والخيانة العظمى في تاريخ كورد وكوردستان ,بمناسبة 31 اب 1996؟هل نقدم التعازي لقادة الاتحاد المتخاذلين الان بسقوط الشباب الكوردي الذين كانوا يأمنون بخط الاتحاد الديمقراطي التعددي ضد الحكم العشائري الاستبدادي المتسلط على رقاب الشعب الكوردي ؟؟ونقدم لمسعود بمناسبة مرور 17 سنة  على الاستعانة بالطاغية صدام واعادته الى ارض كوردستان ويرفع صوره واعلام البعث وينتشر المخابرات في كل مكان ,ويدنسون حرمت البرلمان وبيوت الشرفاء وباخذ الشباب واعدامهم في قوش تبة ؟؟بماذا نذكر وعسى ينفع الذكرى (بعد خراب كوردستان )بنهب جميع الممتلكات وباعدام خيرت الشباب وبخلق الفوضى وتمزيق النسيج الكوردي؟؟وماذا يقول احمد الجلبي بعد ان خذلهم مسعود مسلم مفاتيح المكاتب للمخابرات والشباب المؤمن بالحرية  ؟كم كان مؤلما ومأساويا البينات التي تذاع هنا وهناك ,والرابح الوحيد صدام وقصى وعدي الذين دخلوا اربيل بدبات t72
وببساطيل الحرس الجمهوري وهم ينشدون لقائد الضرورة والحزب القائد ؟؟وفي طرف الثاني مسعود متفاخرا ومعتزا بنصره الوهمي على ارادة الشعب الكوردي ؟؟مسعود كان متبجحا ومزهوا بنصره على كوردستان ومتعاليا على شعب كوردستان ؟؟ونسمع فرنسوا حريري وفاضل مطني وجوهر نامق وسامي عبد الرحمن وعريف علي وبناء مسعود يقدمون التهاني لبعضهم وفي الجهة الاخرى من شوارع كوردستان ,القتل منتقمين بعضهم لبعض واخذ الثار من اعداءهم التقليدي الاتحاد ؟ وحتى من كان اسمه جلال او كوسرت يقتل ؟كانت بحق يوم في الجحيم وساعات في الجهنم ؟(لم نرى الجهنم الحقيقي ولكن بفضل مسعود شاهدناها قبل الاوان )القتل والنهب والانتقام والسرقة والتهديد والهدم  من قبل قوة ار ار البارتي المتعطشين للانتقام من اخوة لهم ؟ بعيني وسمعت باذني يقول احدهم وهو يقود مجموعة (جئت لانتقم من اهالي اربيل وكانوا يقولون لا نرى اربيل سوى بالناظور وها انا اسحق اهالي اربيل بحذائي وترابها بنعالي واقتل من اشاء وبدون ذنب )هولاء الجحوش الذين كانوا بالامس مع فيالق صدام والان في المقدمة مع قوات صدام لقتل الشاب الكوردي ..دون ان يحرك ساكن مسعود الخائن ؟؟
نعم من كان له ذرة شرف وغيرة وحس وطني يستنكر هذا الحدث المأساوي ولا يجوز التجاوز عنها مهما طال الزمن ولا يجب ان يقال (عفوة الله عما سلف )لان هذا الشعار رفعها عبد الكريم قاسم كان مقنعا بها لا منتقما بها ؟؟مسعود حتى الان يجند قذارات المجتمع لمصلحته وقتل ابناء كوردستان ؟؟لا يغرنا كلامه ولا ابتسامته الغبيثة ؟؟اليوم ايران وتركيا واموال النفط يحمي غدا الشعب يقوده بذل نحوة محكمة عادلة ويتعلثم في الكلام ويصفر لانه ليس برجل المهمات ..رجل الذل  للاخرين ولا يفيده الندم
لا اعلم كيف يحيون ذكرى هذا اليوم قادة الاتحاد الموجودين ؟؟وكيف يتكلم كوسرت عن تلك معارك ؟وكيف يبرر موقفه الان وهو باحظان من سال دم اخوته برصاص صدام ؟؟ماذا تقول هيرو ابراهيم وهي تهرب وتتختل بين الدور الى ان وصلت الى اطراف كويسنجق ؟؟هل المناصب الوهمية والدولار جعلهم يتناسون دم من حماهم واوصلوهم الى كويسنجق ؟؟اين اسوا الالماني واين قادة المقاومة الان ؟؟ولم يكتفي مسعود وصدام باخذ الثار  حتى مدينة السليمانية ونتقل نار الانتقام ,كانوا مصرين لمطاردتهم الى الحدود الايرانية ..ولكن امريكا التي تخطط وهولاء الاقزام ينفذون .خوفا من فقدان التوازن اعادة الاتحاد مرة اخرة الى حدود ديبكة ؟؟فاصبح بفضل مسعود لنا دولتان دولة الاتحاد ودولة البارتي ؟والعجيب كانوا ينادون بتحرير كركوك من صدام ؟؟اليس عجيب تقتل اخاك وتشتت الصفوف وتنادي بكركوك ؟؟
مسعود  عملة نادرة في الخيانة ,ووجوه  غير مرغون  لا يقبل الشك في المجتمع الكوردي ؟مسعود عاش على الذل وكبرة في احضان النكسات التي جلبها ال برزان ؟مسعود لا يمكن ان يكون صادقا مع نفسه فكيف يكون مع الجماهير ؟
لذلك اندماج الحزبين  تم منذ 31 اب 1996ولكن الان يريدون اعلان عنهاوكلام فاضل مطني بعدم شخصية اعلى من مستواه دليل اخر على تخاذل قادة التحاد الوطني  سواء كسرت رسول وبرهم صالح و ملا بختار  وعمر فتاح
ولان الانتخابات قبل البدأ التزور حاضر والنتائج معلنا من الان  فوز ساحق للبارتي (حسب المعلومات كل كادر البارستن والاسايش واعضاء البارتي يصوتون في اكثر مركز الانتخابات حسب الاوامر.وفي دهوك وعقرة يكون اضعاف اضعاف ذلك ),واتذكر قول لمعمر القذافي  ؟سال من قبل المذيع  العربية ..لماذا لا تحضر القمة العربية القادمة وان تعلن ذلك  جهرا ؟؟قال  معمر القذافي البيان الختامي تحت يدي وتستطيع ان تقرئها للمشاهدين ؟؟اذا لماذا احضر القمة والنتائج معلنا قبل العقد ؟؟وانا اقول لكم النتائج الانتخابات معلنا قبل اجرائها يا مفوضية الانتخابات ويا جماهير شعبنا ؟؟لان مسعود لا يستحي ومن لا يستحي يفعل مايئشاء
نارين الهيركي

بغداد/ المسلة: دعت منظمة هيومن رايس ووتش الحكومة العراقية الى السماح بانطلاق تظاهرات 31 آب.

وتحدثت المنظمة مع ناشطين من مجموعتين ستقيمان تظاهرتين متزامنتين، الأولى في ساحة التحرير والثانية في ساحة الفردوس، حيث تحدّث أحد منظمي التظاهرة الأولى عن إن مسؤولي الوزارة كانوا قد طلبوا منه تأكيد عنوان سكنه بعد تقديم الطلب، وهو ما فسره على أنه محاولة لتخويفه، فيما قال ناشط آخر أنّ مسؤولين أمنيين أبلغوه بأن نائب وزير الداخلية عدنان الأسدي "اعترض شخصيا على الطلب".

وقال القائم بأعمال المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمنظمة جو ستورك إنه "من المفارقة أن يوحي مسؤولون بأن استخدام القوة لمنع تظاهرات سلمية من شأنه مساعدة العراق في (مسيرته نحو الديمقراطية)"، مضيفاً بأنّ "السلطات يمكنها حظر التظاهرات إذا اعتقد أنها ستجنح إلى العنف، لكن مبعث القلق على ما يبدو أن أن تثير التظاهرات الحرج أو الإزعاج السياسي".

وأشار ستورك "تبدو السلطات وكأنها أكثر انشغالاً بمنع العراقيين من التعبير السلمي عن آرائهم منها بحمايتهم من الاعتداءات التي قتلت وجرحت الكثيرين هذا العام. وعلى مسؤولي وقوات الأمن أن تحمي المتظاهرين السلميين وأن توفر لهم مساحة آمنة للاحتجاج، لا أن تخيف الناس لدفعهم إلى التزام الصمت".

و يتوقع منظمو المظاهرتين مضيهما قدماً، لكنهم عبروا لـ(هيومن رايتس ووتش) عن شعورهم بالقلق من لجوء قوات الأمن العراقية إلى استخدام القوة لمنع المظاهرتين اللتين قالوا إنهما "ستكونان سلميتين"، كما عبروا عن قلقهم من إمكانية اعتقال وتخويف المنظمين، إذا تمت المظاهرتان المزمعتان.

وقال عضو اللجنة التنظيمة لـ"حملة إلغاء الرواتب التقاعدية للبرلمانيين" حميد جحجيح إنّ "منظمي التظاهرة يتوقعون تجمع عدد قد يصل إلى 10 آلاف شخص يوم 31 آب، رغم رفض وزارة الداخلية إصدار التصاريح"، مضيفاً "إننا نملك الحق في التظاهر بحكم الدستور"، لكنه أبدى مخاوفاً من أن قوات الأمن "قد تجنح إلى العنف معنا" وتعتقل المنظمين وغيرهم.

ومن الواضح أن أسباب وزارة الداخلية لمنع مظاهرات 31 آب تبتعد كثيراً عن توصيات الحفاظ على حرية التعبير وحمايتها، بحسب هيومن رايتس ووتش.

يذكر أن وزارة الداخلية، كانت قد أصدرت بيانا يوم 27 آب، تحججت فيه بـ"التحديات الأمنية الجسيمة واكتظاظ شوارع وساحات العاصمة ... كلها مقتضيات تدعو الى تأجيل التظاهرة"، حيث أضاف البيان إنّ "المخاطر التي قد تترتب عليه حيث يسعى الإرهاب المتمثل بتنظيمات القاعدة والبعث الصدامي إلى استثمار كل شيء لصالحه من أجل زيادة الانقسامات السياسية وإضعاف سلطة الدولة، وحيث تسعى الأجندات الاقليمية الى توظيف التناقضات الحاصلة في المشهد العراقي لصالحها من أجل إضعاف العراق وإشغاله بمشاكله"، مؤكداً عزم الوزارة على "التصدي لكل الظواهر السلبية التي تعترض مسيرته (العراق) الديمقراطية"، وأكد أن قوات الأمن "ستتصدى بحزم للعابثين بأمن الوطن والمواطن".

واخ ـ وسام الملا

 

دعا النائب المستقل المنضوي في التحالف الوطني محمد عثمان الى ان يكون قانون واحد للتقاعد يشمل الرئاسات الثلاث الى صغر موظف في الدولة العراقية ".

وقال عثمان في تصريح خص به مراسل وكالة خبر للانباء (واخ) ان هناك فوارق كبيرة بين الرواتب الدنيا والعليا , مشيرا" الى ان الفوارق حتى في الدائرة الواحدة  , وهذا خطأ كبير ".

وشدد عثمان " على ضرورة ان يكون هناك سلم واحد للرواتب في العراق على ان تحسب سنوات الخدمة والمخصصات والخطورة ويوضع القوانين على الجميع من رئيس الجمهورية الى اصغر موظف ", داعيا" الى وضع قانون تقاعدي واحد يشمل جميع الموظفين من اكبر موظف الى اصغر موظف ".

واضاف ان" الغاء الرواتب التقاعدية يجب ان تشمل الوزراء والرئاسات الثلاث ونوابهم وليس النواب فقط ", موضحا" لايمكن ان يكون لكل جهة قانون".

وتسائل عثمان " لماذا هناك موظفين خدموا اكثر من 30 سنة ولا يحتسب له كما يحتسب الى من خدم سنة او اقل".

يا تراث الحب ..
افخر بك
بين المحبين
و حضارة عشق
خلّدَتْ ملاحمنا
في كتب
الأساطير
يتدارسها تلاميذ
الوله
تعلمهم دساتير الهوى
تعلمهم مناجاة القمر
تعلمهم
ان للأحبار
عناق
على السطر..
اُكتبي
يا ملهمة عصوري
و اجعلي الحروف
تتراقص
على جناح
الورق
تطير .. تعتلي
سُحُبي
فتفيض القاً
و تفتح ميازيب
الحبر
فتكون بحور الشعر
و اعانقكِ حرفاً
ايضاً ..
على السطر
عليه نُكَوّن
البنفسج
و نقطّع ذلك
العوسج *
فإن افنانا القدر
سنبقى متعانقين
حرفاً ..
على ذلك السطر .
****
العوسج : نبات شائك .

أكدت منظمة مدنية اعتراض 20 لاجئ كوردي سوري في كركوك إلى التهديد من قبل صاحب شركة للمقاولات، الذي يرفض  دفع اجورهم في حال الشكوى لدى الاسايش.

وقالت روشن قاسم عضو لجنة الوطنية لحماية السلام الاهلي في كركوك لـNNA، ان صاحب الشركة استغل ظروف هؤلاء اللاجئين الذي خاطروا بحياتهم وقدموا إلى كركوك للعمل في بناء السكن الجامعي الجديد في منطقة (1 حزيران)، ويرفض دفع اجورهم ويهددهم في حال الشكوى لدى الاسايش.

وتابعت قاسم، ان مستحقات هؤلاء العمال تبلغ 40 مليون دينار عراقي، وان الشركة يملكها شخص عربي يرفض اعطاء اجورهم.

ولفتت روشن قاسم، انهم تواصلوا مع محافظ كركوك الذي وعد بالتدخل ومعاقبة صاحب الشركة وصرف اجورهم، لافتةً إلى ان هذه الحادثة ليست الاولى في كركوك، وان لاجئين اعتقلوا ونقلوا إلى سجون بغداد، داعية الجهات المسؤولة عن اللاجئين إلى التدخل ومنع تكرارها.


واضافت عضو للجنة الوطنية " يؤكد العمال المشتكون الذين قدموا شكوى إليهم، أنهم لم يتسلموا رواتبهم المتفق عليها منذ اربعة اشهر ويتعرضون لتهديد بالقتل في حال الشكوى لدى الجهات الحكومية".

يذكر ان إقليم كوردستان فتح الابواب امام اللاجئين السوريين ممن يرغب بالعمل في مدن إقليم كوردستان ومنحتهم إقامات نصف سنوية.
-----------------------------------------------------------------
إبراهيم آدم ـ NNA/

يرى المراقبون ان العمال الكوردستاني يسير في طريق مثالي بغض النظر عن وعود قياداته بتحديد موعد مهلة جواب حكومة انقرة.

وقال المراقب السياسي في الإقليم زريان روزهلات لـNNA، منذ البداية كان هناك توقعات بان عملية السلام لن تكون سهلة وخالية من العراقيل، وانقرة تمر في هذه الايام باوضاع إقليمية حرجة في الوقت الذي ان العمال الكوردستاني يمر في ظروف جيدة.

واضاف :"ان الاجواء الاقليمية لا سيما ملف سوريا طاغي على معالم المنطقة، وانقرة أحد الاطراف هذا الملف، إلا انها في الوقت ذاته تدفع العمال الكوردستاني إلى انتهاج سياسة جديدة عبر تهميش عملية السلام الموقعة بينهما".


وتابع زريان، إلى عام 2014 لن نشاهد خطوات جدية من قبل حكومة اردوغان حيال القضية الكوردية في تركيا، انما ستقتصر على جوانب قد لا ترتقي لتوقعات ومطالب العمال الكوردستاني، مما سيدفع بالامور والاجواء إلى تدهور مجدداً، لاسيما مع الضربة العسكرية المتوقعة لنظام الاسد.

واعلن حزب العمال الكورستاني ان بداية شهر ايلول سيشهد اختلافاً في موقفهم من عملية السلام.

-----------------------------------------------------------------
كوران ـ NNA/
ت: إبراهيم

ادعى تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق وبلاد الشام" المرتبط "بالقاعدة" من خلال بيان نشر في الانترنت مسؤوليته غن موجة الهجمات الاخيرة التي شهدتها بغداد وعدة مدن عراقية، ويقول إنها انتقام "لاعدام سجناء سنة" في السجون العراقية.

وكانت موجة الهجمات التي شهدها العراق مؤخرا قد اسفرت عن مقتل المئات، وذلك في اسوأ تصعيد لاعمال العنف منذ اكثر من خمس سنوات.

وقد قتل في الاسبوع الماضي فقط اكثر من مئة شخص.

وقالت الدولة الاسلامية في العراق وبلاد الشام في بيانها إنها نفذت تلك الهجمات ردا على اعدام السجناء، وذلك في اشارة على ما يبدو الى اعدام 17 سجينا في وقت سابق من الشهر الجاري بتهم تتعلق بالارهاب.

وجاء في البيان الذي نشره موقع يستخدمه الجهاديون "سننتقم لدماء اخوتنا."

وأشار البيان إلى أن الهجمات نفذت في "ذروة الانتشار الامني في بغداد والمناطق المحطية بها والتي أصبحت سجوناً كبيرة مقفلة على اهلها". واكد بأن هذه الهجمات توزعت على "مقرات حكومية ومراكز امنية وعسكرية وأوكار لأنصار الرافضية واحلافهم". ولكن اغلب المناطق التي استهدفتها هجمات الاربعاء تمثلت باسواق ومناطق للمدنيين.

وشهدت بغداد والمناطق القريبة منها على وجهة الخصوص، الأربعاء موجهة هجمات أغلبها بسيارات مفخخة استهدفت مناطق ذات غالبية شيعية وأدت إلى مقتل 75 شخصاً على الأقل وإصابة أكثر من مئتين بجروح.

ويرتفع إلى أكثر من 600 قتيل عدد الذي سقطوا في هجمات في مختلف أنحاء العراق خلال شهر آب/أغسطس الحالي.

bbc

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- بينما أعلن الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، أن بلاده لا تحبذ تدخلاً دولياً في سوريا، من شأنه الإطاحة بنظام الرئيس بشار الأسد، أو يوقع الدولة العربية في دائرة لا تنتهي من الفوضى، إلا أنه لم يستبعد مشاركة فرنسا في أي عمل محتمل.

وقال هولاند، في مقابلة مع صحيفة "لو موند"، تنشرها الجمعة، إن فرنسا ستقرر موقفها إزاء التصعيد الراهن في سوريا، من خلال "المشاورات الوثيقة" مع حلفائها، مشيراً إلى أنه في حالة إذا ما منع مجلس الأمن الدولي التوصل إلى قرار بالتدخل في سوريا، فإنه قد يتم تشكيل تحالف دولي.

الجمعة, 30 آب/أغسطس 2013 16:19

قصيدة 31 آب 2013- خلدون جاويد

 

بغداد يابغداد لاتتخاذلي

دقــّي الثرى وتمرّدي واستبسلي

ساد الظلام فبدديه بمشعل ِ

واهوي بمطرقة ٍعليه ومنجل ِ

كالطود سيري في اكتساح عمائم ٍ

من دون سحقِهم ُ الدُجى لن ينجلي

وإذا دهاك الخطبُ شقـّي غبارَهُ

واذا أتاك ِ الموتُ،  نادي ياعلي

نادي على فهد الفهود فانـّهُ

للثورة الحمراء أزكى منهل ِ

لا تبقي في الخضراء قصرا فاسدا ً

بل حطـّميه وهدّميه وزلزلي

ياثورة الفقراء قومي إرفعي

إكتوبر الرايات لاتتمهلي

من" بلشفيك " الفجر من وثباتِهِ

شدّي سروجَ النصر .... لاتترجّلي

قرآنُ فقركِ ليس من قرآنهمْ

تبا ً لتجّار الزمان الارذل ِ

واستلهمي "ذرَـ الغفار ِ" وصحبه ِ

مادمْت ِ في معراجه ِ لن تــُــخذلي

شقي طريقـَـك قد تعوّق ركبـُنا

والكون ثارَ وأنت لم تتململي

ياثورة العشرين بالنار اعصفي

بالجمر في وجه الطغاة تجحفلي

تموزُ لم يقرعْ نواقيسا ولا

عشتارُ جادتْ باللهيب البابلي

لاتركني للذلّ لا تستسلمي

للشمس كوّري ، أيقظيها استعجلي

زحفت ثعابين ٌ لهن عمائم ٌ

"عجْميّة ٌ" والرأس منها جاهلي

ماعلـّمتنا غير لطم صدورنا

وبكاءنا الماضي بكاءَ الثــُكــّــل ِ

ماقحّلتْ في الروض غيرَ زهورنا

وفسيلة  في أرضنا  لم تشتل ِ

شلـّوا يدَ العمّال بل غدروا بهم

بالعاقدين دمَ الحياة بمعول ِ

سرقوا الخزائن ملـّكوها دينـَهم

لاحاظري مُلـْــكي ولا مستقبلي

"دين الذئاب" خرافة ٌ ، تنويمة ٌ

لمُجاهدينَ  مُمَغــْـنـَطين ، وغـُـفـّل ِ

ثوري على "دين ٍ " " يراك وليمة ً "

كي تــُذبحي ذبحَ الخراف وتــُــؤكلي

ويُهَجّـــِـــر العلماء ، يفـْـــتكُ بالنـُهى

مستهتر ٍ  لم يـُبْــق ِ إلاّ الجُهــّـَـل ِ

والى الجوار مجيـّرٌ أحلامنا

إن العراقَ وشعبَه به مُبْتل ِ

مابين مصلوب ٍ وفي زنزانة ٍ

ومشرّدٍ ومسفــّر ٍ ومُرَحّل ِ

يادجلة الخــَيْرَيْن مهما أحرقوا

لاتهربي أو رحّلوا لاترحلي

يا أيها النهر الفراتيّ اعتصم ْ

بجذور نخل ٍ باسل ٍ متأصل ِ

يادجلة الخيْرَيْن هبّي قاومي

من قبل أن يستأصلوك استأصلي !

ياشمس آشور ٍ ونوروز الإبا

عن ناطحات المجد لاتتنازلي

شدّي العراق شماله بجنوبه ِ

بالطِـيبة ِ احتضني العراق وقبّلي

قومي انهضي بغداد جودي باللظى

ثوري تمَرّدي .. إهجمي إستقتلي

في موكب الشهداء سيري حرة ً

نـُصِرَ الشهيدُ فكفـّنيه وهلهلي

ولتلطمي وجه الدخيل ، لتصرخي :

إيران يا إيران عن وطني ارحلي

سحقا "لقاعدة " البذاءة والخنا

سفحوا دمائي أحرقوا لي منزلي

ياابن الفراتين المبجّل كن معي

لا ليس لي إلاّك عونا ليس لي

بغداد يابغداد لاتتخاذلي

أليوم ينطلق النضالُ فناضلي

*******

كتبت في :

29/08/2013

المدى برس/ كركوك

طالبت الجبهة التركمانية، اليوم الخميس، بفتح قنصلية تركية في كركوك، فيما اكدت ان هذا الاجراء سيساهم في حل الكثير من المشاكل، و"ازالة الخلافات بين البلدين".

وقال الناطق الرسمي باسم الجبهة التركمانية بمجلس محافظة كركوك علي مهدي في حديث الى (المدى برس)، إن" الجبهة تطالب بفتح قنصلية تركية في كركوك"، مبينا إن " الهدف من فتح القنصلية هو توطيد العلاقة والتعاون المشتركبين الحكومتين العراقية والتركية".

وتابع مهدي أن "مطلبنا ياتي  بسبب وضع كركوك  الخاص ولأهمية تركيا ومكانتها بالنسبة للعراق، ولازالة الخلافات التي وقعت بين البلدين الجارين"، مؤكدا أن "هذا الاجراء سيسهم في حل كثير من المشاكل، خاصة وان هنالك مبادرات  الان من قبل الحكومة العراقية لتحسين علاقاتها مع الجارة تركيا".

يذكر أن العلاقة بين الحكومتين العراقية والتركية تشهد توتراً من جراء المواقف المتباينة بينهما في العديد من الملفات، برغم المصالح الاقتصادية الكبيرة بينهما، ومنها العلاقة بين أنقرة وأربيل لاسيما في المجال النفطي، والموقف من الأزمة السورية، والموقف التركي من قوى المعارضة العراقية.

كما مثلت قضية نائب رئيس الجمهورية المحكوم بالإعدام، طارق الهاشمي، بقضايا الإرهاب، ولجوئه إلى تركيا بعد صدور مذكرة اعتقال بحقه في (العاشر من كانون الثاني 2012 المنصرم)، من الأسباب المضافة للتوتر بين البلدين.

الغد برس/ بغداد: اتهم الاتحاد الوطني الكردستاني ما سماهم بـ"مرتزقة الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة" بالتورط في اختطاف 350 مدنياً كردياَ اثر اشتباكات بين الجانبين، مبيناً أنها اسفرت عن مقتل 10 من "المجموعات المرتزقة" وأربعة مقاتلين من لواء جبهة الاكراد.

وقال المسؤول الإعلامي لحزب الإتحاد الديمقراطي إبراهيم إبراهيم إن "مجموعات مسلحة تابعة لجبهة النصرة ودولة الاسلامية في العراق والشام بحملة اختطاف للمدنيين الكرد في حي المحطة بالقرب من المطحنة وشمالي السكة بمدينة الرقة"، مبينا أن "المصادر تفيد بأن عدد المختطفين الكرد وصل الى أكثر من 350 مدنياً".

وأضاف إبراهيم أن "اشتباكات وقعت بين لواء جبهة الأكراد والمجموعات المرتزقة التي قامت بقصف الأحياء الكردية بقذائف الهاون"، مشيراً إلى أن "الإشتباكات اسفرت عن مقتل 10 عناصر من المجموعات المرتزقة وأربعة من لواء جبهة الاكراد".

وكانت معارك متعددة اندلعت بين الجانبين في فترات متقطعة ادت الى قيام مقاتلين اكراد من طرد عناصر جبهة النصرة والمقاتلين الاسلاميين الآخرين من مدينة راس العين الحدودية مع تركيا الواقعة في محافظة الحسكة.

وتتولى مجالس محلية اجمالا إدارة المناطق الكردية في شمال سوريا منذ انسحاب قوات نظام الرئيس بشار الأسد منها منتصف العام 2012.

وعدت خطة الانسحاب من هذه المناطق تكتيكية بالنسبة للنظام ليستخدم قواته في معاركه ضد مجموعات المعارضة المسلحة في مناطق اخرى من البلاد، وتشجيعا للأكراد على عدم الوقوف الى جانب المعارضين.

ويحاول الاكراد عموما ابقاء مناطقهم في مناى عن النزاع العسكري والاحتفاظ فيها بنوع من "الحكم الذاتي".

صوت كوردستان: صرح مسؤول في حزب الحل الديمقراطي الكوردستاني الذي يوصف بالمقرب من حزب العمال الكوردستاني بأن المحتفلين بالقائمة الانتخابية لحزبهم تعرضوا في ناحية رزكاري التابعة لمنطقة كرميان ليلة امس الى أطلاق للنار. و قاموا بتسجيل دعوة قانونية في مركز الشرطة في الناحية. حسب أوينة نيوز التي أوردت الخبر فأن حزب الحل لم يتعرف على القائمين بهذا الاعتداء المسلح الذي لم ينجم عنه وقوع ضحايا بشرية.

صوت كوردستان: في حين وضع الدولة الاقتصادي هو في صدارة المعارك الانتخابية في جميع أنحاء العالم، طالب رئيس المستثمرين في كوردستان بأبعاد الاقتصاد عن المعركة الانتخابية و ربطها بمصلحة كوردستان.

رئيس رابطة المستثمرين في أقليم كوردستان طالب بعدم أستقطاب المعركة الانتخابية في الاقتصاد من أجل مقعد برلماني. و تناسى أن من صلب عمل الأحزاب السياسية مراجعة السياسة الاقتصادية و الوضع الاقتصادي في البلد الذي مارستة الحكومة و وضع سياسة أقتصادية بديلة.

يأتي هذا الطلب بسبب الفساد الاقتصادي المستشري في إقليم كوردستان و مصادرة جميع المصالح الاقتصادية و الاستثمارات باسم العوائل الحاكمة و المسؤولين الفاسدين.

نص الخبر من ناوخو:

 

------------------------------------------------------

" علينا ان لا ننسى كوردستان من أجل مقعد في برلمان"

طالب اتحاد مستثمري كوردستان الاطراف السياسية الكوردية المقبلة على انتخابات البرلمان عدم جر الاقتصاد إلى المعركة الانتخابية.

وقال ياسين محمود متحدث اتحاد مستثمري كوردستان لـNNA، ان الاتحاد وجها رسالة إلى كافة الاطراف السياسية الكوردية حضهم على الحفاظ على استقرار كوردستان، وابقاء المعركة الانتخابية سياسية وعدم استقطابها إلى الاقتصاد.

وطالب الاتحاد في بيانه، الاطراف والمرشحين إلى عدم استغلال ورقة الاقتصاد والمشاريع في الحملة الانتخابية سواء سلباً اويجاباً.

واضاف محمود :"علينا ان لا ننسى كوردستان من أجل مقعد في برلمان. دون اقتصاد قوي لايوجد برلمان ولا حكومة، لذا نطلب من المرشحين والاطراف السياسية الالتزام حيال مقومات كوردستان والتنافس بشكل شرعي".
-----------------------------------------------------------------
كوردان ـ NNA/
ت: إبراهيم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت مجموعة من الشباب الإيرانيين عن إطلاق حملة لحشد "متطوعين" للتوجه إلى سوريا، و"الجهاد ضد الصهيونية."

وأعلنت "لجنة الشباب المتطوعين للإرسال إلى سوريا"، في بيان أوردته وكالة "فارس" للأنباء الجمعة، عن تنظيم مسيرات في شتى أنحاء الجمهورية الإسلامية "دعماً لجبهة المقاومة."

ودعا البيان الحكومتين الإيرانية والعراقية إلى فتح المجال أمامهم للتوجه إلى سوريا، كما طلبوا من الحكومة السورية "السماح لهم بالحضور في مرتفعات الجولان، وتوفير الغطاء الصاروخي والمدفعي لهم، ليتمكنوا من القيام بالعمليات البرية، من أجل تحرير الأراضي المحتلة."


صوت كوردستان: طلب عضو في برلمان أقليم كوردستان تابع لحزب الطالباني حزبة بتغيير تحالفاته السياسية و تشكيل جبهة سياسية جديدة في إقليم كوردستان مع القوى السياسية الأخرى و ابعاد حزب البارزاني عن سلطة الإقليم.

و طالب كوران أزاد في تصريح له تم نشرة في صحيفة لفين برس من قيادة حزبة عدم قبول نتائج الانتخابات و أعطائها الشرعية أذا لم يتم التأكد من هوية المصوتين من خلال طلب الجنسية العراقية للناخب بسبب وجود أسماء الموتي و غيرها في قوائم الناخبين.

تأتي تصريحات كوادر حزب الطالباني هذه بسبب عدم علمهم بالاتفاقات السرية الشفوية و التحريرية لقيادتهم مع حزب البارزاني و عدم أبلاغهم من قبل قيادتهم بما يجري في الاجتماعات الثنائية والخاصة بين مسؤولي حزب البارزاني و حزب الطالباني من ناحية و عدم تصديقهم للاخبار التي تنشر حول تلك الاتفاقيات التي ستؤدي في الأيام القادمة الى تحول حزب الطالباني الى القوة الرابعة في الإقليم بعد حزب الاتحاد الإسلامي الكوردستاني.

اسطنبول – اقيمت اليوم في مدينة اسطنبول مراسم تشييع لثلاثة من مقاتلي الجيش الشعبي للحزب الشيوعي الماركسي التركي، كانوا قد فقدوا حياتهم في مدينة ديرسم عام 1994، وتم تسليم الرفاة الى عوائلهم بعد ذلك.

حيث استلمت اليوم عائلات المقاتلين الثلاثة وهم كل من محمد دوغان اوغلو الأسم الحركي بير أحمد, دايمي كيشين الاسم الحركي بيرو – شيار, نهاد ايدن الاسم الحركي تيلان، بعد ان قام اليوم فدراسيون الحقوق الديمقراطية بتمام الساعة 12.00 بإقامة مراسم تكريم للمقاتلين الثلاثة في منطقة عليبه كوي جاميفي.

هذا وسيرسل رفاة المقاتلين الثلاثة الى درسيم وبينكول لتوارى الثرى من جديد.

وافادت المعلومات بأن المقاتلين الثلاثة فقدوا حياتهم في قرية زيارات التابعة لناحية اوفاجيك بتاريخ 29 تموز 1994 في ولاية ديرسم.  وبعد ان ارسلت الجثامين الى مركز الطب الشرعي في ملاطية التي بدورها ارسلتهم الى مركز الطب الشرعي في اسطنبول لتحديد هوياتهم, تم تسليمهم الى ذويهم.


firatnews

أزمة جديدة تعرقل المصالحة السياسية في العراق

بغداد: حمزة مصطفى
في الوقت الذي يواصل فيه وفد التحالف الوطني برئاسة نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي مباحثاته مع الكتل والقوى السياسية بهدف تفعيل وثيقة الشرف ومبادرة السلم الاجتماعي في العراق، أعلن ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي عن جمع أكثر من 50 توقيعا من أجل إقالة رئيس البرلمان أسامة النجيفي. وبينما اعتبر قيادي بدولة القانون أن جمع التوقيعات الخاصة بإقالة النجيفي سيقدم خلال جلسة البرلمان الأسبوع المقبل، فإن كتلة «متحدون» التي يتزعمها النجيفي اعتبرت أن ما طرحته دولة القانون يدل بوضوح على أن لا نية صادقة لديهم بشأن مشروع المصالحة ووثيقة الشرف. وكان عضو البرلمان العراقي عن ائتلاف دولة القانون صادق اللبان قال في بيان له أمس إنه «تم جمع أكثر من خمسين توقيعا، وهي كافية لطلب إقالة النجيفي أو تحديد مسار عمل رئاسة مجلس النواب». وأضاف اللبان أن «طلب الإقالة سيكون معززا بأسباب حقيقية، أبرزها سوء إدارة جلسات مجلس النواب». وحذر اللبان مما سماه «حدوث كوارث مستقبلية، بإثارة النزعات والفتن الطائفية في مجلس النواب، ستنعكس سلبا على الشارع العراقي». ووصف عمل مجلس النواب بإدارة النجيفي بأنه: «أصبح مشلولا، ويعمل بخلاف ما أنيطت به من مهام تشريعية ورقابية».

ويأتي الإعلان عن جمع توقيعات لإقالة النجيفي في وقت أنهى وفد التحالف الوطني برئاسة نائب الرئيس العراقي الخزاعي مباحثات مع القيادات الكردية في كل من أربيل والسليمانية لدعم وثيقة الشرف. وفي هذا السياق فقد أكد اللبان في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «مسألة جمع توقيعات لإقالة النجيفي ليست فقط محصورة في دولة القانون بل هناك شعور عام بأن إدارة النجيفي لجلسات البرلمان باتت ليست فقط معرقلة لعمله وإنما ذات بعد آخر يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الشد الطائفي في البلاد حيث تحول النجيفي وبكل أسف إلى محرض بهذا الاتجاه». وأضاف اللبان أن «النجيفي وهو مثلما أوضحنا في البيان هو من يتحكم وليس هيئة الرئاسة في إعداد جدول أعمال المجلس وأنه تقصد إدخال موضوع على جدول الأعمال لم يكن موجودا ولا داعي لإثارته لأنه يتعرض لرموز دينية لها احترامها لدى أوساط كثيرة من الناس»، مشيرا إلى «إننا غالبا ما نفاجأ بين فترة وأخرى بإدراج فقرات غير متفق عليها في جدول الأعمال وتثير حساسيات نحن في غنى عنها بينما تهمل أمور جدية ومهمة ومنها العديد من القوانين المعطلة». وبشأن تأثير هذا الطلب على مجريات موضوع المصالحة ومبادرة السلم الاجتماعي قال اللبان إن «ما نقوم به الآن يدخل في إطار المصالحة الوطنية لأن السيد النحيفي أصبح حائلا دون تحقيقها وبالتالي فإننا نريد إبعاد مؤسسات مهمة مثل رئاسة الوزراء أو البرلمان عن الصراع الطائفي حتى نستطيع أن نتقدم باتجاه العمل والبناء بطريقة أفضل خصوصا أننا الآن نمر بفترة حساسة تتطلب شخصا آخر يتولى رئاسة البرلمان فيما تبقى من وقت». من جهته اعتبر مقرر البرلمان العراقي والقيادي في القائمة العراقية وكتلة «متحدون» محمد الخالدي في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «المشروع الذي تتبناه الآن دولة القانون أو أطراف فيها بهدف جمع توقيعات أقل ما يمكن أن نقول عنه إنه ولد ميتا ولا داعي للتفكير فيه وإيلائه أية أهمية».

وقال الخالدي إن «النجيفي سخصية مقبولة من قبل الجميع ولا يوجد أي موقف أو شيء يتطلب جمع توقيعات وهو ما يعني عدم وجود نوايا صادقة لدى دولة القانون بخصوص المصالحة الوطنية». وردا على سؤال بشأن اعتراض دولة القانون على إدراج قضية صور بعض الرموز الدينية الأجنبية في العراق مثل المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي قال الخالدي إنه «يفترض بدولة القانون بوصفها هي من تدير الحكومة كما تقول أن تقف على مسافة واحدة من الذين يعارضون رفع صور زعماء دين أجانب وبين من يؤيدها».

قالت الولايات المتحدة إنها ستتصرف بناء على "مصالحها العليا" بخصوص الأزمة السورية، وذلك بعد ان رفض مجلس العموم البريطاني فكرة التدخل العسكري.

وقال الأمريكيون إن "الدول التي تنتهك القوانين والاعراف الدولية بخصوص الأسلحة الكيمياوية يجب ان تحاسب على ذلك."

وتتهم واشنطن الحكومة السورية باستخدام الاسلحة الكيمياوية ضد شعبها، وهو اتهام تنفيه دمشق.

في غضون ذلك، رفض النواب البريطانيون فكرة اشتراك بلادهم في اي تدخل عسكري في سوريا.

ولكن بالرغم من النتيجة غير المتوقعة للتصويت في مجلس العموم بلندن مساء الخميس، أكد وزير الدفاع الامريكي تشاك هيغل إن الولايات المتحدة ستواصل بذل جهودها لتشكيل "تحالف دولي" يرغب في التعاون حيال الملف السوري.

"دون ادنى شك"

وكان البيت الابيض قد قال في بيان اصدره الخميس إن الرئيس باراك أوباما سيتخذ قراراته "بما تمليه المصالح العليا للولايات المتحدة."

واكد البيان على ان الرئيس "يعتقد بأن ثمة مصالح امريكية اساسية متوقفة على الخطوات التي ينبغي اتخاذها ازاء سوريا."

من جانبه، قال وزير الخارجية الامريكي جون كيري، اثناء حضوره جلسة احيط خلالها كبار اعضاء الكونغرس علما بآخر المعلومات الاستخبارية المتوفرة حول الموقف في سوريا، إن واشنطن لن تكون رهينة السياسات الخارجية للآخرين.

وقال اليوت انغيل، رئيس الكتلة الديمقراطية في لجنة العلاقات الخارجية التابعة لمجلس النواب الامريكي، للصحفيين عقب الجلسة إن مسؤولين آخرين في ادارة الرئيس اوباما قالوا إن "أسلحة كيمياوية استخدمت (في سوريا) دون ادنى شك، وكان استخدامها متعمدا من قبل نظام الأسد."

وأضاف أنغيل إن اولئك المسؤولين استشهدوا بادلة تتضمن "اتصالات جرى رصدها بين مسؤولين سوريين كبار."

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤولين امريكيين قولهم إن واحدة من هذه الاتصالات التي رصدت تتضمن قولا لمسؤول سوري يبدو انه يشير الى أن الهجوم الكيمياوي (الذي جرى قرب دمشق في الحادي والعشرين من الشهر الجاري) كان اشد وقعا مما كان مخططا له.

وكان 355 شخصا على الاقل قد قتلوا في الهجوم المذكور الذي وقع في غوطة دمشق.

يذكر ان فريقا من مفتشي الاسلحة الكيمياوية التابعين للامم المتحدة موجود في دمشق الآن للتحقيق في مجريات الهجوم الذي حملت الحكومة السورية مسؤوليته للمعارضة.

وسيتم فحص النماذج التي جمعها المفتشون في مختبرات أوروبية مختلفة للتحقق مما اذا كان هجوم كيمياوي قد وقع بالفعل، وشكل هذا الهجوم. ولكن التخويل الممنوح للمفتشين لا يتضمن تحميل أي طرف مسؤولية استخدام الاسلحة الكيمياوية.

من المقرر ان ينهي المفتشون مهمتهم في وقت لاحق من اليوم الجمعة، وسيرفعون تقريرهم الى الامين العام للمنظمة الدولية يوم غد السبت.

"تشاور"

وأكد البيت الأبيض في بيانه يوم الخميس أنه "سيواصل التشاور" مع بريطانيا حول الملف السوري، واصفا لندن بأنها "واحدة من أقرب حلفائنا واصدقائنا."

وجاء صدور البيان عقب رفض نواب مجلس العموم البريطاني لمبدأ التدخل العسكري في سوريا باغلبية 285 مقابل 272.

وقال وزير الدفاع البريطاني فليب هاموند عقب التصويت لبي بي سي إن هذه النتيجة المفاجئة تعني أن بريطانيا لن تشارك في أي عمل عسكري محتمل ضد سوريا.

ولكن اضاف انه يتوقع "أن تواصل الولايات المتحدة وغيرها من الدول البحث عن سبل للرد على الهجمات الكيماوية."

وقال "سيخيب أملهم لرفض بريطانيا المشاركة، ولكني لا اتوقع ان يؤدي غياب بريطانيا الى اجهاض العمل العسكري."

ولكن مراسل بي بي سي في أمريكا الشمالية مارك مارديل يقول إن التصويت الذي جرى مساء الخميس في مجلس العموم في لندن سيكون له وقع مؤثر في ادارة الرئيس اوباما.

ويضيف مراسلنا أن بريطانيا اعتادت على الوقوف صفا واحدا مع الولايات المتحدة، وأن الرفض البريطاني لطروحات الرئيس اوباما سيكون له وقع سيء على ادارته.

ويعد تصويت النواب بمثابة لطمة قوية لكاميرون المؤيد لشن ضربة عسكرية ويعني أن بريطانيا لن تشارك على الإطلاق في أي تحرك عسكري تقوده الولايات المتحدة ضد سوريا.

وكان كاميرون قد قال إن قراره بالحث على التحرك لم يكن يتعلق بالانحياز إلى طرف على حساب الطرف الآخر أو بغزو سوريا وإنما يتعلق برد بريطانيا على جريمة حرب.

ورفض نواب البرلمان أيضا الشرط الذي وضعه حزب العمال لتأييد ضربة عسكرية بضرورة تقديم أدلة دامغة على استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا.

bbc

بغداد/ المسلة: دعا النائب المستقل حسن العلوي، الخميس، الشيعة الى عقد مؤتمر لا تشارك فيه الاحزاب والحركات الاسلامية الشيعية لمحاكمة المسؤولين الكبار في الدولة بسبب ما وصفها بالابادة الجمعية التي يتعرضون لها، لافتا الى ان تاريخ الشيعة لم يشهد ظلما مثل الان رغم ان الدولة العراقية كما قال تقودها احزاب وحركات شيعية.

وقال العلوي في بيان حصلت "المسلة" على نسخة منه، إن "ما يتعرض له الشيعة اليوم من إبادة منظمة ومذابح شبه يومية بتفجير سيارات مفخخة أو بالذبح بالسكين لم تحدث لا في عهد السلطان العثماني مراد الرابع ولا في عهد الباشوات الذين حكموا بغداد ، ولا في عصور المماليك وعهود التخلف الحضاري يوم كان العراق يتشكل من ولايات مهجورة يُرسل لتوليها من تضيق بهم غرف الباب العالي في اسطنبول"، ماضيا الى القول إن "هذه الاستهداف كأنها حملة لإذلال الشيعة الذين يقودون النظام السياسي والعسكري والأمني في العراق".

واضاف العلوي"باعتباري مؤلف كتاب الشيعة والدولة القومية ، اعلن للرأي العام العراقي انني لم أجد في تاريخ الشيعة ظلماً كالذي يحدث الآن والدولة العراقية تقودها احزاب وحركات شيعية وتسيطر على مؤسساتها المالية والتجارية بالكامل ، وتحت تصرفها 120 مليار دولار لاتنفق بطريقة عادلة وصحيحة ، فلم يكتف فقراء الشيعة بفقرهم السابق بل زادوا عليه الموت"، موضحا "كان فقراء الشيعة يذهبون الى اعمالهم ويعودون الى اطفالهم في حياة يومية رتيبة ، فلم يعد الذاهب منهم اليوم الى العمل يمتلك امر عودته الى داره سالما".

وتابع قائلا "لذا لا يصح بعد اليوم الادعاء بمظلومية الشيعة في أية مرحلة من مراحل التاريخ وهم يعانون اليوم من مظلومية لم تترك فرصة للكاسب بأن يعود الى بيته وأطفاله حياً يرزق، وتُفجر الاماكن التي لا يمكن ان تُساوى بالأسواق لبُعدها عن مفهوم السوق وهي تضم مجموعة من عربات الباعة المتجولين".

واشار الى ان ذلك يجري  "في وقتٍ تجري في العراق وبغداد تحديدا عمليات إبادة لهؤلاء الباعة الشيعة ولمحلات سكناهم مع وجود اكثر من مليون و200 ألف مجند في الجيش والشرطة يستلم كل منهم راتبا لا يقل عن المليون دينار .. في حين ان الإسلاميين الشيعة تتمتع نساؤهم بالملايين المهربة وبالصفقات القائمة على قدم وساق في بلدان أجنبية ما بين كندا وماليزيا ، وحتى الدول في الاسكندنافية ، وقد أصبح هؤلاء اللاجئين هم الأثرياء في تلك الدول ، في الوقت الذي يُقتل يوميا بائع الخضرة والكاسب والعامل ومعظمهم من شيعة العرب الفقراء".

وطالب العلوي بـ"تغيير القاموس السياسي والتاريخ الشيعي، وأن تعاد كتابته باعتبار مرحلة حكم الشيعة هي المرحلة الأقسى في التاريخ والاكثر ظلماً لهم فلا يجوز بعد اليوم الحديث عن مظلومية الشيعة في التاريخ وهم يحكمون وبيدهم المال والجيش والشرطة والأمن والاستخبارات واكثر من مليون منتسب امني ومنظمات تدعي أنها جماهيرية وشعبية ، فيما جمهور الشيعة الكادح يُقتل مجاناً وتنتشر أشلاء الفقراء طعاما للطيور وللقطط السائبة".

ودعا النائب المستقل حسن العلوي "المسلمين الشيعة الى عقد مؤتمر لا تشارك فيه الاحزاب والحركات الاسلامية الشيعية، عدا الصدريين لأنهم خارج الحركة الاسلامية القادمة من الخارج وباعتبارهم القوة الميدانية والضمير الشيعي الحي والقوة العروبية الاولى الحريصة على وحدة العراق وعلى حياة الاتباع وحفظ دماء العراقيين"، داعيا الى أن "يشكل هذا المؤتمر محكمة شعبية ويتخذ قرارات بإنزال العقوبات بالمسؤولين الكبار في الدولة، سواء بعزلهم أو سحب الثقة عنهم او البراءة منهم".

وأشار العلوي الى أن "مؤتمر الشيعة هو الفرصة الأخيرة لوضع حد للموت الشيعي الذي يلاحق الفقراء فقط، في حين رجال الحكومة الشيعية يتفرجون، وتُذبح عائلة كاملة فلا يصدر بيان من المسؤول الشيعي الاول في وزارة الداخلية ولا يهتز في وجهه عصب ولا يحس بتلك الغيرة على حياة ابناء شعب يُذبح بالسكين نحرا وتقطع رؤوسهم وتحمل في اكياس النايلون لترمى الى الهوام الجائعة".

«««

يا ذاتَ الذّاتِ وَ ما ذاتيْ

يا مَلَذّاتَ الّذات ِ بِذاتيْ

يا ذاتيْ المَسفُودُ على النّارِ

وَ ذاتيْ رَهنُ الجَنّات ِ

يا آيَةَ كُلّ الآياتِ

ماض ٍ لا يَعلَمُهُ الآتيْ

كَجَهلِ الذّاتِ بالأدرانْ

وَ جَهلُ أدرانِ الذّاتِ

يا سَعدَ رُوحيْ الفانيْ

يا حُزنَ الوَجْد العْاتيْ

يا عادَة قَلبيْ المُعتادْ

عَلىْ  تقّلباتِ عاداتيْ

يا رِفقَ الرّفقِ ...

يا لُطفَ اللّطفْ

يا نوُرَ النّورِ و يا دَيجوُر

تضيءُ و تُطفِأُ مُقلاتيْ

يا وَهجَ المِصباح ِ و المِصباحْ

وَ عَينَ الضّوء ِ بِمِشْكاتيْ

رفقا ً بذاتِ الرُّوحْ

ما بَينَ الخَفقِ وَ خفقاتيْ

يا شَدوَ البُلبلِ و الشّاديْ

يا ذاتَ الآيب ِ و الآتيْ

يا نَغمَة َ ذاتِ النّغَمات ِ

يا مانِحَ ذاتيْ عِلّاتيْ

وَ فانيْ ذّاتِيْ بمَمْحاتيْ

لَكَ دَمعَةُ وَجد ٍ أذرُفُها

تَبلَعُ فيضَ دَمعاتيْ

وَ ذاتُ سْاعَة ٍ أرقُبُهاْ

تُلَبّيْ ذاتيْ مُناداتيْ

أشْفَعْ بيْ كالأرضُ البورْ

يَدينُ لِجَرفِ المِسحاة ِ

وَ بِذاتَ سِكّينَ الجَزّارِ

قَبّلْ مِنْ عِنُقَ الشّاة ِ

«««

إن الشعب الكردي على وجه الارض لا يختلف عن مثيله من الشعوب سواء في المنطقة أو في أي بقعة من بقاع الارض المعمورة من حيث  المقومات والمكونات  التي تتشكل بموجبه هيكل و خلية أي الشعب كان ,  إلا في ناحية واحدة والذي نختلف فيه لصالح الشعوب المسلمة إلا أننا استغنينا عنها نزولاعند  رغبة هؤلاء المسلمين مجانا  ألا وهي كرديتنا الخالصة والنظيفة بكل المقاييس ظنا مننا بأنهم سيعاملوننا بالمثل  و علاوة على ذلك  أتحدنا مع هؤلاء  ضد إرادة  الله سبحانه  وتعالى في المقام الأول من دون أن ندري بما سيؤول إليه وأختلفنا معهم  ضد مصالح الشعب الكردي وتطلعاته الى الاستقلال عن بلاد المسلمين أنذاك ,  بحيث  قام كل هؤلاء من الشعوب إلى تكوين كيان محدد جعلت تفوح  منه روحا قوميا ذات طابع تسلطي وعدائي وأعترافهم بالإنسانية لا تتعدى حدود العرباياتي والفرساياتي والتركاياتي في المنطقة , فقط لأن كل شيء قد تغير منذ زمن طويل بحيث أن  العرباياتي أصبح غطاء لا يحتمل غير العروبية والتركاياتي والفرساياتي على نفس النهج  , إلا أن تلك الهجمة الشرسة من قبل هؤلاء المسلمين  لن تلقى قبولا ورضاء بعد هذه المطبات وألاعيب الشيطانية من جهة وبعد هذا التقدم والتطور الذي وصل إليه الشعب الكردي من الوعي والإدراك والشعور بالروح القومية والمصلحة الوطنية العليا , وثم نختلف فيه لصالح الشعوب المنطقة لأن ومنذ القدم كان لدى الشعب الكردي  وعيا قوميا مثلما كان لدى بقية الشعوب المنطقة  لكننا لم ننطلق منه الى الله سبحانه وتعالى أو إلى أية حضارة أو كيان مستقل أو مستقبل ما خاص بالشعب الكردي , إنما كنا نستخدم قواعد وثوابت غريبة لا علاقة لها  بالشعب الكردي لا من بعيد ولا من قريب في قيامنا وقعودنا وفي كافة أنطلاقاتنا عبر التاريخ كإنطلاق صلاح الدين الايوبي والذي أنطلق من منطلق العرباياتي  بالضم العين قياسا إلى كردياتي على حساب ضعف وإضعاف الكردياتي في وجدان والضمير الكردي بالرغم أن الكردياتي تعرضت إلى هجمات الشرسة ومقيتة  وقاتلة أستطاع هذا الشعب القدير الحفاظ على بقاءها منذ الأذل وإلى يومنا هذا ومن بين تلك الهجمات التي كادت تقضي على الروح الكردياتي لدى الشعب الكردي  هي تلك السهام والضربات المبرحة الذي وجه إلينا القائد صلاح الدين الايوبي عندما استخدم العرباياتي كأرضية  صلبة لحملته ضد العالم الخارجي , ربما أخونا صلاح يبرر نفسه ويقول بأن أثناء تلك الحقبة من الزمن كانت الإسلاماياتي  عنوانا لكافة الحروب سواء في معركة الدفاع أو في معركة الهجوم , سواء في المحافظة على المقدسات الإسلامية أو في إعتداء على مقدسات الصلبية ورغم أن تلك الحجج والمبررات  الذي  قدمه لنا الأخ صلاح والذي أكل عليها الدهر أصبح الأن في أضعف مراحله وتقوى على حسابه العرباياتي والفرساياتي وأخيرا تركاياتي إلا أن الكردياتي لازال في أضعف مراحله كما كانت في السابق , وإلا لكنا منذ الزمن بعيد في النعيم الله ومستقلين عن  بلاد المسلمين , لست هنا في صدد الدين أكثر مما أكون في صدد الكردياتي في حين أن الكردياتي لا تمنع أو ترفض الإسلام بينما المسلمين جعلوا من الإسلام ترفض الكردياتي وحرم على كل الكردي بأن يكون كرديا مثلما خلق الله سبحانه وتعالى ,  فكيف لا ترفض الإسلام فرسية الفرس وعروبية العرب وتركية الاتراك وبينما الكردياتي مرفوضا رفضا قاطعا , هنا المفارقة ,  و حتى لا نكون مختلفين معهم  قام هؤلاء العربان والفرسان والاتراك لاحقا ومن معهم من بني جلدتنا  بقتل الشعب الكردي بالكامل لإن مسح هذا الشعب الابي من خارطة الشعوب الذي رسمه الله سبحانه وتعالى ستبقى الأية  الكريمة  ان خلقناكم شعوبا وقبائل لتتعارفوا  ناقصة من حيث الأحتواء , لأن الشعوب هي عناصر تلك الأية الكريمة ومحاولة التلاعب بالخارطة الذي رسمه الله سبحانه وتعالى للبشرية يعني التلاعب بالقرأن الكريم , ألا يعني ذلك كفرا بحق الله وجرما بحق الشعب الكردي المسالم وثم من يتحمل هذا الكفر؟ , هؤلاء حتما سيتهموننا بكل الشيء و حتى بالتقصير, نعم نحن مقصرين في طرد هؤلاء المسلمين المزيفين , ومقصرين لأننا لم ننطلق بعد من  أرضيتنا الصلبة ألا وهي الكردياتي , مقصرين لأننا لم ننطلق إلى الله إنطلاقا من وعينا القومي الذي أهدانا الله سبحانه وتعالى  بحسب تلك الاية الكريمة أعلاه .  الله سبحانه وتعالى هدانا كردياتي لكي ننطلق منه و إليه , فهل يجوز للكردي أن ينطلق من العرباياتي أو الفرساياتي أو التركاياتي  إلى الله سبحانه وتعالى , ألا يعني
ذلك جرما وبيهتانا  , كذبا وأفتراء أمام الله سبحانه وتعالى ؟, وحتى أن ننطلق من خصوصيتنا الكردية  إلى الله يجب أن ندحر هؤلاء الحكومات والجيوش الغاصبة لكردستان  وأن نجبرهم على الرحيل فورا ودون قيد أو شرط إلى حيثما أتوا لأنهم لا يستحقون البقاء معنا  , هؤلاء أساؤوا إلى حق الجيرة , أساؤوا إلى الله , أساؤوا إلى كل الديانات السماوية , أساؤوا إلى الشعب الكردي الشجاع   . هؤلاء  مصيرهم الى الزوال بكل تأكيد لأنهم منافقون وليس بمسلمون كما يدعون , لأنهم ينكرون إرادة الله ويرفضون حكم الله ويحرفون أيات القران, أليس البقاء مع هؤلاء والعيش معهم  يعني الخروج عن طاعة الله ؟ أليس هؤلاء هم الخوارج والمرتدون ؟ رغم أننا لم نبدأ بعد ولم نجعل الكردياتي سبيلا إلى الله سبحانه وتعالى وهم يقومون بإلصاق التهم الباطلة بالشعب الكردي  المسكين ليلا ونهارا. ؟ لقد آن الأوان لتتبين خيط الابيض من الأسود وتأخذ عدالة إلهية مجراها


زكريا حسن ألمانيا

ايها الاخوه والاخوات

يعقد شعبنا الكردي امالا كبيره على نجاح المؤتمر في تقريب وجهات النظر بين القوى الكرديه وتوحيد الخطاب الكردي. ويبقى على المؤتمر ان يبعث رسالة سلام لشعوب المنطقه مفادها ان الشعب الكردي وقواه السياسيه سيظل رافدا من روافد القوى الداعيه لحفظ السلام في العالم و المنطقه.

أود ان اضع فوق طاولة اللجنه التحضيريه للمؤتمر المرتقب, اسماء بعض الشخصيات الوطنية والديمقراطية والثقافية والاسلامية، من العراق و الدول العربيه

فهذه الاسماء اللامعة المتنورة ،قد قدمت الكثير للقضية القومية الكردستانية ولعموم الحركة الديمقراطية والثقافية خلال العقود الماضية. ومن اجل إغناء جلسات المؤتمر واضفاء روح التآخي والتعايش مع المثقفين و الديمقراطيين واصحاب التجربة و الفكرالمستنير،على اللجنة التحضيرية دعوة هؤلاء النخب الصديقة والحليفة لحضور المؤتمر المرتقب... ولكوني قد تعاملت مع ملف العلاقات السياسية لسنوات طويلة ،ولي شرف صداقة معظمهم ، في حقب زمنيه كثيرة ،وخاصة عندما توليت ادارة العلاقات السياسية للأتحاد الوطني الكردستاني لفترات طويلة،والتقيت خلال الفترات، بشخصيات وطنيه عراقية وعربية، تركت اثار بصماتها على مجمل الحراك الكردي وقدموا الدعم المادي والمعنوي لقضية شعبنا الكردي في المحافل الدوليه والاقليميه والمحلية وعبر الصحافة ووسائل الاعلام.... ومع انني لست في موقع القرار، لكنني اجد ان من واجبي الاخلاقي والوطني، ان لا ننسى اصدقاء شعبنا الذين عاضدونا ايام المحن وكتبوا عنا الكثير, لذا اقترح على اللجنه التحضيريه، استضافة الاخوه والاخوات المدرجة اسماهم ادناه.

الدكتور محمود عثمان، السيد فاروق ملا مصطفى رسول, السيد دارا عطار، الدكتور كنعان مكية، السيد عبد الاله النصراوي، السيد عزيز محمد(اربيل)، السيدالمهندس عمر حسين(السليمانية)، الدكتور مبدر الويس ابو عروبة ، الدكتور كاظم حبيب،سماحة السيد عمار الحكيم, الدكتور احمد الجلبي، سماحة الدكتور السيد محمد بحر العلوم, السيد محمد الحيدري, السيد همام حمودي(البرلمان)، الدكتور عبد الحسين الهنداوي(الامم المتحدة)، المفكر حسن العلوي, الدكتور فؤاد بابان (السليمانية), الدكتور ابراهيم الجعفري, السيد نصير الجادرجي(بغداد)، الدكتور غسان العطية(لندن)، الامير علي بن الحسين(الاردن)، السيد كمال شاكر ابوسمير(اربيل) ، السيد محمد عبد الجبار الشبوط ، السيدهادي العامري (برلمان العراق)، الصحفي عبد المنعم الاعسم، الدكتور شموئيل سامي موريه، السيد سعد صالح جبر، الدكتور اكرم الحكيم، السيد جواد العطار، الدكتور حاجم الحسني،المفكر حازم صاغية(لبنان)،الدكتور موفق الربيعي, الدكتور نجم عبدالكريم (لندن)، الشيخ خالد العطية(البرلمان), السيد صادق الموسوي،الدكتور جبار قادر(السويد)، الدكتور برهان ياسين (السويد)، الدكتور حسين الجبوري(تكريت)، الدكتور فاروق رضاعة، الدكتور سنان الشبيبي، السيد يونادم كنا(البرلمان)،الكاتب كامران قره داغي (لندن)،الكاتب الدكتور رشيد الخيون، الكاتبة هيفاء زنكنه(لندن)، السيد فائق الشيخ علي(الكويت)، الدكتور تيسير عبد الجبار الالوسي،الكاتب الدكتور عقيل الناصري(موسكو)، السيد هشام العقابي(لندن)،السيد تحسين الاتروشي(امريكا)،السيد فاروق جميل(اربيل)، الصحفي ياسين النصير، الدكتور عبد الخالق حسين، الصحفي فلاح المشعل، السيد حميد الكفائي(لندن)، الكاتب حسن حاتم المذكور،الكاتب مصطفى صالح كريم (السليمانية) السيد نزار حيدر، الدكتور سيار الجميل(استرالي)، السيد حسين علي الحمداني، السيد امين قموريه (بيروت)، الدكتور سعد الدين ابراهيم (مصر)، السيد رجائي فايد(مصر)، السيد عبد الرازق حسين (مصر)، السيد غسان الرفاعي (لبنان)، المفكر كريم مروة (لبنان)، السيدة كلستان محمد (لبنان)،الدكتور محمد نورالدين(لبنان)، الدكتور رؤوف الانصاري (بريطانيا)، السيد صباح اللامي، الدكتور نبيل ياسين(لندن)، السيد طلال سلمان(بيروت) , السيد سيد عبد الفتاح(مصر)، السيدة أميرة الطحاوي(مصر)، الدكتورسعد الدين ابراهيم(مصر)، السيد رجائي الفايد(مصر)، السيد حسين آيت احمد(الجزائر)، البروفسور هاشم حسن(بغداد)، السيد صباح اللامي، الدكتور نبيل ياسين، الحاكم دارا نورالدين، السيد جمال عبدول,السيد بختيار امين(بغداد)، السيد عادل حبة (لندن), السيد عبد الرزاق الصافي(لندن), السيد ملازم احمد الجبوري(السويد), الدكتور حسان عاكف(بغداد),السيد احمد احمد جمهور(لبنان)،نصير الاسعد(لبنان)، السيد كامل كرم(السويد), السيد حيدرالشيخ علي الفيلي(اربيل), الدكتور حيدر العبادي, الشيخ أبو علي محمد المولى, السيد وليد الحلي, السيد علي العلاق, الصحفي شوان محمد (السليمانية)، الصحفي كمال رؤوف(السليمانية), الدكتور زهير عبد الملك (ايطاليا)، الدكتور خليل شمة(بغداد)، الدكتور مؤيد عبد الستار(السويد)، الدكتور خالد يونس خالد(السويد)، السيد كامل زير(السليمانية)، الدكتور جمال نبز(المانيا)، الدكتور عمر شيخموس(السويد)، البروفسورعزالدين مصطفى رسول، البروفسور هلكوت ملا حكيم خانقيني(فرنسا) ،الدكتور جمال مراد(استراليا)، السيد صلاح شوكت رواندوزي (رومانيا), السيد علي شيخ مصطفى طالب (بلغاريا)، الصحفي زهير الجزائري، الدكتور كوران الطالباني (بريطانيا)، الدكتورمجيد جعفر(السويد)، الدكتور محسن الشيخ راضي، الدكتور آزاد دوغرمجي(لندن)، الدكتور جمال رشيد(اربيل)، الدكتور عبدالله آكرين(اربيل), الفنان سردار علي عزيز(ايطاليا)، الدكتور دلشاد احمدي(برلين)، الدكتور كامران النائب(لندن), الدكتورنجم غلام(بريطانيا), السيد كندال نزان(باريس), السيد هلو رؤوف(المجر)، الدكتور كمال قيتولي(دهوك)، القاضية زكية اسماعيل حقي(امريكا)، السيد محمد عزيز(برلين)، السيد فرهاد عبد الحميد(السليمانية), الكاتب ابراهيم حريري, السيد نوري البحراني(الامارات), الدكتور عصام الفيلي (بغداد), السيد نوري علي الخياط(ميونخ) , السيد دلير صديق (امريكا)، الدكتور سعد بشيراسكندر(بغداد), السيد آراس نوري احمد طه, الدكتور هوكر محمود, السيد محمود الشيخ راضي ابو غسان(بريطانيا)،الدكتور محمود شمسة(لندن), الدكتور جواد الملا(لندن)، السيد طه عبدالله خياط (بون), الدكتور دلير شاويس,السيد عادل حبة(لندن) السيد آزاد منتك, السيد حمه رشيد هرس, السيد احمد ميرآودلي, السيد حسين خليقي, السيد سيروان كاوسي، الفنان عمر دزه يي ,الفنان ناصر رزازي(السليمانية), السيد شاخوان نامق(اربيل), السيد شيخ عزيز شيخ رضا, السيد محمد رضا (السليمانية), السيد عبد الرزاق ابراهيم علي (بريطانيا), السيد محسن يادكارالفيلي (بغداد), الكاتب جاسم المطير(استراليا), السيد رياض الحسيني(استراليا), الصحفي مصطفى الكاظمي (بريطانيا), الصحفي عدنان حسين(بغداد), الفنان قاسم حول (هولندا), الصحفي اسماعيل زاير(بغداد),السيد عبد الحليم الرهيمي، الصحفي ابراهيم الحريري, السيد ابراهيم الخياط ، السيد كريم احمد، السيد فخري كريم، الدكتور مهدي الحافظ (بيروت)، النائب صفية السهيل(بغداد)، السيد جابر الجابر،السيد انور عبد الرحمن أبوعلي (هولندا) السيد ابو ابراهيم الحمداني (كركوك)، الدكتور محسن عبد الحميد(السعودية), الدكتور منذر الفضل (السويد)، السيد مهدي العبيدي(السليمانية)، السيد باقر ياسين(البصرة)، القاضي زهير كاظم عبود، البروفسور صباح عباس جاسم(اوكسفورد)، السيد نهاد القاضي(هولندا) .الدكتور صلاح نيازي (لندن)، الدكتور عدنان الظاهر (المانيا)، الدكتور شيرزاد طالباني (السليمانية)، الدكتور هادي جعفر حسن (لندن)، الدكتور عدنان ولي (لندن)، اللواء وفيق السامرائي ،العميد توفيق الياسري،العميد الركن نجيب الصالحي، الدكتور مريوان وريا قانع، السيد حسني محلي ( اسطنبول), الدكتور رمزي تقي رحمن( كرمانشاه)، السيده دريه عوني (مصر)، السيد واثق الهاشمي(بغداد), السيد عدنان السراج(بغداد)، السيده تانيا طلعت كلي(كندا)، الدكتورة جنان قاسم(السليمانيه)، السيده تنيا كمال درويش (السليمانيه)، السيده اسراء محمد حسين( السليمانيه-صحفية)، الدكتوره منيره اوميد(مانجستر)

الدكتور سهيل السهيل (بغداد)، الصحفي سالم مشكور، الدكتور طاهر هورامي (السليمانية)، الدكتور نوزاد صالح رفعت كاكائي (السليمانية)، الدكتور ظاهر حميد (كركوك)، الدكتور عباس عبدي (اربيل)، السيد عادل ناصر ايزدي (دهوك).

كل الموفقيه والنجاح لأول مؤتمر قومي كردي.

والى رسالة اخرى تقبلوا تحياتي

اخوكم عادل مراد

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

قال القيادي في حركة الشعب الكوردستاني وممثل الحركة في اقليم كوردستان " عز الدين برو " نحن ضد أي ضربة عسكرية من جهة كانت على بلدنا سوريا، خاصة وان لجنة التحقيق لم تكمل عملها بعد في سوريا لذلك استباق التحقيق وتنفيذ ضربة عسكرية او هجوم امريكي على الاراضي السوري يؤكد بان هناك شيء مبيت للدولة السورية.

كوردستان (فارس)

وتابع عز الدين برو في تصريح خاص لوكالة فارس للانباء ان امريكا والغرب لم يتأكدوا بعد من استخدم السلاح الكيميائي وعليهم اولا التأكد من استخدم السلاح السام النظام او المعارضة في ريف دمشق وغيرها من المناطق في سوريا وخصوصا في حلب "الشيخ مقصود" ذات الغالبية الكردية، يجب اثبات ذلك وغير ذلك نحن ضد أي ضربة عسكرية على سوريا.

واضاف عز الدين: اما بالنسبة للضربة الامريكية هي ليست لاسقاط النظام بل الهدف الاساسي منها هي اضعاف طرفي الصراع المعارضة وجبهة النصرة والقاعدة لتبقى اسرائيل في امان واطمئنان، وتسعى امريكا من خلال هذا الهجوم الى تأمين حماية اسرائيل على مدار عقود، والامر الآخر هو حث الطرفين على الذهاب الى مؤتمر جنيف اثنين واحياء الحل السياسي.

http://arabic.farsnews.com/newstext.aspx?nn=9205168279

 

لقد اكدنا في مناسبات عديدة على ضرورة ازالة الفوارق المعاشية بين المواطنين والتباين الكبير في الرواتب والامتيازات وخصوصا ما يتعلق منها بالامتيازات الخاصة بالنواب وباصحاب الدرجات الخاصة وان يكون المواطنون متساوين امام القانون وفي الحقوق والواجبات وان يسود مبدأ العدالة في توزيع الثروة لان هذه الثروة هي ملك الشعب العراقي كله وليس لفئة دون اخرى، ومن هذا المنطلق ندعو جميع الكتل السياسية للعمل الجاد والمخلص على تشريع القوانين التي تزيل هذه الفوارق ومنها الغاء الامتيازات التقاعدية الخاصة بالنواب واصحاب الدرجات الخاصة والابتعاد عن المناكفات السياسية والتي يستفيد منها اعداء الشعب العراقي واعداء العملية السياسية والوقوف صفا واحدا في وجه المؤامرات والمخططات التي يراد منها تفريق العراقيين وتمزيق اللحمة الوطنية واعادة العراق الى الوراء وتفويت الفرصة على من يريد الشر بالعراق واهله.

وكما وقفنا سابقا بقوة ضد اية امتيازات اضافية لاعضاء مجلس النواب وقد نجحنا ومعنا المخلصون ولله الحمد في عدم توزيع الاراضي على النواب ومنع تخصيص السيارات المدرعة لهم ، لايماننا بان على المتصدين للمسؤولية وخصوصا النواب ان يواسوا المواطنين وان يكونوا مثالا لتقليل الفوارق الطبقية وحماية المال العام.

ان العملية السياسية هي تجسيد لارادة المواطن العراقي وتعبير عن تطلعاته لحياة كريمة وان الدولة بجميع مؤسساتها هي لخدمة المواطنين ولتحقيق آمالهم في الحاضر والمستقبل ولا يمكن ان يتحقق ذلك الا بالتعاون بين الجميع وتوجيه الجهود المخلصة باتجاه تحقيق هذه الاهداف النبيلة.

(وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ) صدق الله العلي العظيم

الدكتور حيدر العبادي

الناطق الرسمي لحزب الدعوة الإسلامية

بغداد ـ 22 شوال 1434هـ

29/ 8/ 2013م

حركة تجديد :

ليكن يوم الحادي والثلاثين علامة فارقة في تأريخ العراق الحديث وخط الشروع للتغيير المنتظر .

كما كان متوقعاً فقد اصدرت وزارة القمع الداخلي في حكومة نوري المالكي بيانا حرمت بموجبه على ابناء الشعب العراقي ممارسة حقهم الدستوري في التظاهر السلمي بحجة سخيفة لا تنطلي على احد وهي الادعاء بحرصها ـ اي حكومة المالكي ـ على سلامة المتظاهرين من استهداف محتمل ؟! وجاء في البيان ان الوزارة المذكورة ( ترحب بكل النشاطات السلمية المشروعة التي كفلها الدستور العراقي للمواطنين كافة ، ومن ضمنها التعبير عن الرأي والتجمع والتظاهر ... ) ؟!! .

ان المالكي أخر من يتحدث عن سلامة المواطنين ، بل آخرمن يتحدث عن احترام الدستور ، وآخر من يتحدث عن الممارسات الديمقراطية اذ هو نفسه الذي كرس الاستبداد وذبح التداول السلمي للسلطة وقضى على السلم الاهلي ، واشاع الظلم والفساد ، ووضع مستقبل العراق في المجهول ، هو نفسه الذي قضى بالحديد والنار وبالقوة المفرطة على ثورة الشباب في الخامس والعشرين من شباط عام 2011 ، تذكروا الشهداء الذين قضوا والجرحى الذين سقطوا ، تذكروا الشهيد الصحفي هادي المهدي .

هو نفسه الذي آمر اجهزته الامنية بقتل 91 معتصم سلمياَ في الحويجة في الثالث والعشرين من نيسان من هذا العام ، وهو الذي لازال يتحين الفرص من اجل فض الاعتصامات في المحافظات الست بالقوة . هذا هو نوري المالكي وهذه هي افعاله التي تتناقض مع اقواله و وعوده .

ايها الشعب العراقي المظلوم

بالتاكيد لم تعد تنطلي عليك اكاذيب نوري المالكي ووعوده المعسولة ، وامامك اليوم فرصة تاريخية لا ينبغي التفريط بها بعد ان وصلت العملية السياسية الى طريق مسدود ، وبعد ان عطل المالكي دور الاجهزة التشريعية والرقابية وقضى على استقلال القضاء واهدر المال العام وفرط في سيادة البلد ، وفشل في توفير الامن ، بعد كل ذلك ، لا ندري ماذا تنتظر ؟ بل ما الذي يؤخرك بالانضمام للانتفاضة المقررة يوم الحادي والثلاثين من آب الجاري ، حيث سيمضي فيها الشباب في مختلف محافظات القطر كما اعلنت اللجنة التنسيقية للمظاهرات متجاهله في ذلك بيان وزارة القمع الداخلي ، وهي مناسبة لا بد ان توظفها

الانتفاضة في فتح ملف التغير على مصراعيه ولا تقتصر مطالباتها على مسائل جزئية او محدودة ، ان مفتاح خلاص العراق هو في رحيل حكومة نوري المالكي واسقاطها وهذا يتطلب مواصلة التظاهر حتى تحقيق الاهداف .

ليكن يوم الحاي والثلاثين من آب علامة فارقة في تأريخ العراق الحديث ، ليكن هذا اليوم خط الشروع للتغيير المنتظر . وهي فرصة امام الانتفاضة السلمية للحراك الشعبي في المحافظات الست ان تنسق جهودها وتلتحم مع تظاهرات هذا اليوم .

لابد ان ياخذ المتظاهرون حذرهم فان دموية القابع في المنطقة الخضراء وساديته لن تتغير ، فهو لن يتوانى عن تخريب التظاهرات بشتى الوسائل والاساليب الرخيصة التي عودنا عليها وفي هذا المجال نناشد المجتمع الدولي ممثلاَ بمنظماته المعنية بحقوق الانسان ، الوطنية والعربية والعالمية ان تساعد المتظاهرين وتحميهم من بطش حكومة نوري المالكي ، وترصد الخروقات المتوقعة وتصدر البيانات اللازمة بصددها .

حفظه الله العراق واهله من كل سوء

حركة تجديد

28 آب 2013 م

21 شوال 1434 هـ

لقد نشرنا فيما مضى عددا من المقالات المستدلَّة حول التناقضات الفَجَّة الموجودة في مختلف الأناجيل ، ومن خلالها نفسها ، وبالإستناد عليها جملة فجملة ، عبارة فعبارة ..

على هذا الأساس النقدي والتحقيقي والعلمي سوف أستمر في نشر سلسلة أخرى من المقالات حول تناقضات الأناجيل ، وهي أكثر من أن تُحصى ، لأنها بالحقيقة خزَّان متناقضات ومتهافتات من الكلام الذي يناقض بعضه بعضا ، ويتعارض بعضه مع البعض الآخر . وفي هذا الأمر المعقَّد جدا لم يتمكن الراقعون على آمتداد التاريخ كله من ترقيع الرقعات ، إذ كلما رقعوا جانبا إهترأت جوانب أخرى ، وبدت شقوق أخرى ، ومساحات أخرى فتوسَّع الخرق والخروقات والشقوق المهترءة أساسا على الراقعين بمساحات خيالية . لهذا لم يتمكن الكثير من كبار المهتمين بالشأن الأناجيلي إلاّ أن يُقِرُّوا بالتناقضات فيها ، وبالتحريفات المعمولة عليها بإستمرار ، لكن هيهات لهم ، وأنَّى لهم من ذلك ، لأنه كيف تستقر سفينة مخرومة وسط عواصف تتقاذفها الأمواج من كل جانب من جوانبها ..؟

لهذا أخذ البعض بجهل ، أو تجاهل على القرآن الكريم بعض ماورد فيه من الأقوال عن الشيطان ، أو فرعون ، أو عن مشركين وطغاة وغيرهم ، فزعموا ماتستريح لهم أنفسهم وما آستقرَّتْ عليها من سجيَّة معروفة عندهم ، لأن الذي يَلُمُّ بأصول الثقافة والكتابة لايقول مثل هذا الكلام الخاطيء علميا والفاقد للمستوى في نفس الوقت ، فالقرآن مع أنه كلام الله تعالى ، لكنه يضرب الأمثال ويأتي بالأقوال على ألسنة هؤلاء للذكرى والتذكير والعبرة والعظة ، أو للدلالة والإستدلال والبرهنة على موضوع وحدث ما .

وفي هذا الشأن لايوجد كتاب في العالم يخلو من ذلك ، مثلا إن الأناجيل كلها طافحة بكلام الشيطان والطغاة وأبناء الأفاعي بعتبير المسيح نفسه وغيرهم ، لكن بما أنَّ الكراهية والبغضاء والحقد قد ران على قلوب هؤلاء وأصدأها أصبحوا يحيدون حتى عن بدهيات الأمور المسلَّمة بها في ميدان النقد العلمي والتحقيق الموضوعي المؤسس على الأمانة والمصداقية . لهذا إن الكاتب ، أو الباحث ، أو العالم الجاد والأمين والموضوعي هو الذي يقوم بنقد ما يمكن نقده في دينه ، أو مذهبه ، أو فلسفته ، أو عقيدته قبل أن يقوم بنقد دين ومذهب آخر ، أو قبل أن يقدم على نقد فلسفة وعقيدة أخرى ، فالذي لايفعل هذا فإن كل مايكتبه مرفوض من ناحية النقد العلمي ، والسبب هو مناقضته للمنهجية العلمية النقدية ، ثم هذا يدل على مدى الكراهية الكبيرة المتمركزة في نفسه تجاه الآخر ، وهذا ما لايتفق وحسب ، بل يتصادم مع المنهج العلمي النقدي ، ومع الأمانة العلمية ، ومع الناس في ذات الوقت .

كلام وكلمات الشيطان في الأناجيل :

1-/ قال إبليس في إنجيل متى : [ إن كنتَ آبنَ الله ، فَمُرْ أن تصير هذه الحجارة أرغفة ] ينظر كتاب [ الكتاب المقدس ] ، التوزيع : المكتبة الشرقية ، بيروت / لبنان ، جمعيات الكتاب المقدس في المشرق ، بيروت / لبنان ، دار المشرق ش . م . م . بيروت / لبنان ، الطبعة السادسة ، 1988 ، إنجيل متى ، ص 43 .

هنا أريد – مؤقتا – أن أتكلم بمنطق الأناجيل ، وبالمنطق الآخر المعروف في الغرب لأقول : اذا كان المسيح ربا ، أو إبن [ الآب ] (!) بالتعبير الأناجيلي وله كل هذه القدرات الخارقة والمعجزات الوفيرة بالكثرة التي ليست لها أيَّ أثر وحقيقة إلاّ بالنقل الحكاياتي الأناجيلي ، إذن ، فلماذا لم يقهر المسيح الشيطان ويدحض حُجَّته ويرجعه خائبا خاسرا من حيث أتى . وذلك بأن يجعل من تلكم الحجارة أرغفة ، أليست الخوارق والمعجزات وفق الأناجيل كانت قوة ذاتية من عند المسيح كما شرب الماء عندنا ، فلماذا عجز المسيح كل العجز عن تحقيق ما سأله اللعين ..؟

2-/ قال إبليس للمسيح في إنجيل متى : [ إنْ كنتَ آبنَ الله فآلق بنفسك الى الأسفل ، لأنه مكتوب : يوصي ملائكته بك ، فعلى أيديهم يحملونك ، لئلاّ تصطدم بحجر رجلك ] ، هنا أيضا يعجز المسيح الأناجيلي أن يحقق معجزة ، فرد على اللعين عاجزا : [ فقال له يسوع : مكتوب أيضا : لاتُجرِّبَنَّ الربَّ إلهك ، ثم مضى به إبليس الى جبل عال جدا وأراه جميع ممالك الدنيا ومجدها ، وقال له : أعطيك هذا كله إنْ جثوتَ لي ساجدا ، فقال له يسوع : إذهب ، ياشيطان ، لأنه مكتوب : للربِّ إلهك تسجد وإيّاه وحده تعبد . ثم تركه إبليس ، واذا بملائكة قد دنوا منه وأخذوا يخدمونه ] ينظر المصدر ودار النشر والجمعيات والتوزيع والطبعة والسنة والمكان والإنجيل ، ص 43 – 44 .

كما قلنا آنفا لقد بقي المسيح الأناجيلي عاجزا أشدَّ العجز من تحقيق المعجزة كما أراد منه الشيطان ، وكما تحدَّاه ، وهي رمي نفسه من أعلى الجبل . كان على المسيح أن يفعل ذلك كمعجزة أخرى لتضاف الى سائر معجزاته ، وفي الزيادة خير وبركة كما يقال أولا ، وثانيا لتكذيب الشيطان ، لكنه لم يفعل ، لأنه خاف على نفسه من الهلاك وتقطيع الأوصال إنْ رمى بنفسه من على جبل شاهق ! .

أما الجملة الأكثر دهشة وغرابة وعجبا وخطأً هو مثلما ورد في الإنجيل المذكور : [ وأراه جميع ممالك الدنيا ] ، أي بعدما أخذ الشيطان المسيح الى : [ جبل عال جدا ] ، فهل حقا يستطيع الإنسان أن يرى جميع ممالك العالم وبلدانه بمجرَّد أن صعد الى [ جبل عال جدا ] ، والعجيب أن كاتب الإنجيل كان عليه أن يكتب : [ الى أعلى جبل ] لا أن يكتب [ الى جبل عال جدا ] ، فالأعلى أعلى من [ عال جدا ] بكثير ، لكن كاتب الإنجيل المسكين هكذا كان مقدار علمه وثقافته ، لأنه لو كان عالما ومطَّلِعا على الأرض جغرافيا لَمَا أورد الجملة المذكورة في الإنجيل أصلا ولكتب مكانها التالي : [ ثم مضى به إبليس الى أعلى جبل وأراه الكثير من الأماكن والمساحات الواسعة من الأراضي ] . لابل كان عليه أن لا يكتب مثل هذه العبارات بأيِّ شكل من الأشكال ، حيث هي طعن للمسيح التي صَوَّرت قدرة لامتناهية للشيطان ، وبالمقابل مسيحا ضعيفا عاجزا عن المقابلة والتحدى . كما يرى القاريء الكريم فإن هذه الجملة التي آستدركتها أنا للإنجيل هي الصحيح على المستوى العلمي والجغرافي والمنطقي . لهذا أقترح بأن يتم حذف العبارة الأولية المذكورة في إنجيل متى وغيره من الأناجيل وصياغتها بالنحو الذي كتبته حتى يكون مطابقا للحقائق العلمية والجغرافية ..!

وجاء عن نفس الموضوع أيضا في إنجيل لوقا : [ فصعد به إبليس وأراه جميع ممالك الأرض في لحظة من الزمن ] ينظر نفس الكتاب ودار النشر والجمعيات والتوزيع والطبعة والسنة والمكان ، إنجيل لوقا ، ص 202 ، هنا يبدأ التساؤل المثير ، وهو : كيف ان الشيطان تمكَّن من أن يُرِيَ المسيح [ جميع ممالك الأرض في لحظة من الزمن ] ؟ ، لأن هذه القدرة المافوق خارقة يعجز الشيطان أن يفعلها ، أوأن يقوم بها ، فالذي بإمكانه أن يطوي الزمان والمكان في لحظة واحدة هو خالقهما فقط ، حيث هو الله سبحانه الخالق القوي المقتدر والقادر على كل شيء . يبدو بحسب الأناجيل أن اللعين له قوة خارقة جدا ، لذا بقي المسيح الأناجيلي عاجزا كل العجز من أن يأتي بمعجزة خارقة أقوى من قدرة اللعين كي يَكُبَّه على وجهه ذليلا محسورا . لهذا آكتفى المسيح الأناجيلي بالرد على اللعين بذكر الكليات من الكلام عاجزا من أن يأتي بربع معجزة خارقة ..!

3-/ أمر الأناجيل التناقضية – كما قلنا – لاينتهي وأحد الأسباب هو كيف رأينا أن إبليس اللعين في العبارات المذكورة يتحدَّى المسيح تحدِّيا وراء التحدِّي ، وله القدرة ما فوق الخارقة نراه في مقطع إنجيلي آخر ضعيفا ومستسلما لايقوى على شيء على الإطلاق . لذا نقرأ معا هذه العبارات المشحونة بالمبالغة والتضخيم والتناقض :

[ طرد الشيطان عن رجل : ووصلوا الى الشاطيء الآخر من البحر الى ناحية الجراسيين . وما إن نزل من السفينة حتى تلقَّاه رجل فيه روح نجس قد خرج من القبور وكان يقيم في القبور ولايقدر أحد أن يضبطه حتى بسلسلة ، فكثيرا ما رُبِطَ بالقيود والسلاسل فقطَّع السلاسل وكسَّرَ القيود . ولم يكن أحد يَقْوَى على قمعه . وكان طِوال الليل والنهار في القبور والجبال ، يصيحُ ويُرَضِّضُ جسمه بالحجارة . فلما رأى يسوع عن بعد أسرع اليه وسجد له وصاح بأعلى صوته : ما لي ولك ، يايسوعَ آبنَ الله العليِّ ؟ أستحلفك بالله لاتُعذِّبني ، لأن يسوع قال له : أيها الروح النجس ، أخرج من الرجل ] ينظر نفس الكتاب ودار النشر والجمعيات والتوزيع والطبعة والسنة والمكان ، إنجيل لوقا ، ص 140 .

في بداية هذه الحكاية الأسطورية ، العنوان هو : [ طرد الشيطان عن رجل ] ، لكننا حينما قرأنا النص لم نجد للشيطان مكانا في جسم الرجل ، بل كان [ روحا نجسة ] حَلَّت في جسم ذلك الرجل المسكين ، لأن الشيطان شيء والرح شيء آخر ، وهذا ما لم يتنبَّه اليه كاتب الإنجيل وجهله تماما ، ثم من ناحية أخرى إن الشيطان ، أو الروج النجسة لاتَحُلُّ ولا تدخل جسم أيَّ إنسان على الإطلاق ، لأن ذلك مخالف لقدرة الله تعالى وإرادته ومشيئته ، حيث هو سبحانه فقط المؤثِّر سلبا ، أو إيجابا في مخلوقاته كافة ، وفي العالمين والكون كله ولا يشاركه في هذه الإرادة أيَّ كائن آخر أبدا ، ومن ناحية ثالثة يكون ضرر الشيطان للإنسان بالإيحاء النفسي والوسوسة النفسية فقط لا الضرر المباشر سواء كان بالحلول في جسم الانسان ، أو غيره .

كما رأينا فإن الإنجيل قد سلك طور التضخيم والمبالغة والخرافة في أمر ذلك الرجل المجنون المسكين ، حيث صوَّره بأنه كان يمتلك قدرة وقوة جسمية خيالية ، إذ كان الرجل المجنون بحسب خرافة الإنجيل كان يُحَطِّم ويُكَسِّرُ السلاسل والقيود الحديدية ، أو انه كان في الجبال ليلا ونهارا ، أو انه كان يرضِّضُ جسمه بالأحجار ، فمن أين كان له بالطعام والشراب ، أو من كان يداويه من كثرة ما كسرت أعضاء من جسمه حينما كان يضربه بالحجارة ؟ . إن الانسان اذا كسر عضو واحد من أعضاء جسمه تشُلُّ قدرته وتنهار قواه فيصبح عاجزا الى حد كبير ، فكيف اذا ما رَضَّض إنسان ما جسمه بالحجارة ليلا ونهارا ...؟

لااكتب بعاطفة نوعية نحو النظام السوري قدر أن تكون البوصلة الحقيقية  للعاطفة هي للشعب السوري الشقيق الذي  دخل آتون حرب إبادة لاناقة له فيها ولاجمل ولاحسم ولاتباشير نصر لإي من طرفي النزاع المرير الذي احال سوريا لجبال من الألم المنهمر.اليوم وبعد الضربة الكيمياوية التي  جعلت شمس الحقيقة محجوبة عن البسطاء امثالنا توجهت الاساطيل الامريكية الضاربة واشتد سعير نفير الحرب... سوريا في طريقها للدمار الشامل على الطريقة العراقية!!الصواريخ الامريكية تنتظر ساعة الصفر.. القيادات العسكرية التحالفية لاتنام... القيادات العسكرية السورية الحكومية أيضا لاتنام والشعب السوري نفسه لاينام وموزع من هرب بين بيوتات اللاجئين في العراق وتركيا والاردن ولبنان وربما لاحقا الصومال وبنغلادش لم لا؟ ماذا سيحصل؟ هل سيعطي مجلس الامن تفويضا للضربة الصاروخية؟ أو إنزال بري – بحري – جوي لقوات  أجنبية تحالفت مع أشقائها بعض العرب من خلف الستار؟ على دق ناقوس النهاية لنظام بشار الأسد؟ وهل السيناريو بهذه المخلميه والشاعريه والورديه وبساطة الحدث بحيث يمثل نزهة لقوات التحالف؟ كنت قد نشرت مقالا بعنوان(إسرائيل قصفت كبرياء العرب وليس سوريا الأسد ) اليوم تحشدت البوارج الحربية الامريكية الاوباميه والانكليزية الكاميرونيه والالمانية الميركليه وربما يشارك الاسرائيليون تحت مسميات مجهولة .. في البحر الابيض المتوسط لتقصف لؤلؤة البحر سوريا ردا على الغارة الكيمياوية التي نشجبها بالمطلق وتبقى أسرارها رهن بخفايا السياسة الدولية وإلا هل من المعقول أن الاقمار الصناعية الامريكية التي تراقب حركة الحيتان وتزاوجها ومسارات الهجرة السمكيه والتآكل البيئي والتلوث وبراعة ميسي وتلاعبات رونالدو لاتستطيع معرفة من أين انطلقت صواريخ الكيمياوي؟ وهل روسيا تكذب وهي تملك نفس تكنلوجيا المراقبة الالكترونية الفضائية عندما بينّت ان أقمارها الصناعية رصدت مواقع إطلاق تلك الصواريخ من مناطق تسيطر عليها المعارضة؟ وهل تنتظر دول التحالف الغربية تقارير مفتشي الامم المتحدة إذا كانت محايدة... لتقرر بدء الضربة العسكرية او هجوم محدود صاروخي معزز بإنزال بري- بحري – جوي؟ ماهو رد الفعل السوري؟ هل فقط إمتصاص الضربة العسكرية ونجاة القيادات السورية كلهاكما يحصل في كل سيناريو؟ هل صحيح ستضرب الصواريخ الامريكية- الانكلو ساكسونية مواقع المعارضة بشقيها المعروفين؟ اين سيكون  موقع الابرياء والاطفال والنساءمن هذه الضربات؟ شخصيا اجد الضربة هي إمتهان لكرامة العرب كلهم فهل عجزت الحكمة العربية و كل القيم العربية بالتآزر والتآلف والتعاضد والوشائج والتّواد والتّراحم والتلاحم والكذب الإجتماعي و التاريخ المشترك واللغة والدم والمصير المشترك والعيش الرغيد المرتدية آزياء النفاق العربي وقوافل قريش وتاريخ ابي جهل وابي لهب وأبي سفيان ان توجد حلا للمعضلة السورية؟ مامعنى ان يقف العرب ليس موقف المتفرج بل موقف النافخ في النار والمحرّض على القتل بل الراقص طربا وفيهم من الحكمة أطنانا؟ ومن القدرة المالية بقدر ذرات الاوكسجين في مياه الكون؟ هل من المعقول ان لاتتدخل اسرائيل لتصطاد في حفلة الضربة الماجنة ماتريد إصطياده؟ وهل تنتظر ان لايكون هناك رد فعل ما من أي مسمى يكون رادعا لها حتى في خضم التشابك الغامضي المستقبلي للسيناريو التدميري؟ وهل تستطيع سوريا الرد؟هل سيبقى الاسد؟ أم يصبح بطلا قوميا عند محبيه؟ هذا من غموض القادم الآتي... ولكن الاقوى آلما إن العرب ينتظرون ضرب كبريائهم بضرب سوريامهما تفعونت مفاهيم الهروب من الواقع.

 

المتحف العالمي يوهانيوم

يعرض المتحف العالمي يوهانيوم في مدينة غراتس النمساوية المعرض الوثائقي الكبير (غرباء في الواجهة) وهو مجاميع من ألبومات صور ووثائق وأدوات تصوير. يعد هذا المعرض من المعارض الكبيرة والمهمة التي توثق مراحل من تاريخ الحرب العالمية الثانية في صالات المتحف العالمي يوهانيوم، وقد افتتح المعرض في شهر أكتوبر من عام 2012 وسيستمر لغاية 20 اكتوبر 2013 وبهذا سيكون من أطول المعارض في النمسا ويستمر عاما كاملا نظرا لأهميته ولتسليطه الضوء على صور خالدة .

بعد سبعين عاماً من اندلاع الحرب العالمية الثانية تحاول الأجيال معرفة وكشف وإبراز مذكرات وذكريات ومآسي الحرب والتي كانت مختبئة في خزائن العامة وأولاد وأحفاد الذين سقطوا في ساحات الحرب بعد أن كانت بعيدة عن النشر والتي هي مجاميع خاصة.

يعرض معرض (غرباء في الواجهة) مجاميع ألبومات صور لأشخاص عاشوا الحرب العالمية تقدم وجهات نظر عميقة، أرشيف صور لنظرة ورؤية الجنود الألمان والنمساويين إلى الجنود والناس الغرباء والطبيعة والمعالم والتماثيل الثقافية لتك البلاد التي احتلوها، فلم يكن التصوير وقتذاك هواية للجنود بقدر ماكانت حرباً دعائية ضد البلدان.

في عام 1939 كان النسبة عشرة بالمائة من الالمان يمتلكون آلة تصوير فوتوغرافية خاصة بهم وكان الطلب والرخصة من وزارة الدعاية التي كانت تسمى وقتذاك.بيانات وحقائق وصور تصور المراحل والفترات والتنقلات التي عاشها الجنود وتسليط الضوء على الثقافات الأجنبية والبلدان.

يتألف معرض (غرباء في الواجهة) من آلاف ألبومات الصور وشرائح السلايدات تمت استعارتها من أشخاص وهي استعارات مؤقتة بالإضافة إلى رسائل البريد والوثائق والمذكرات وهي من شمال غرب ألمانيا. تمت استعارة الألبومات المجهولة من معهد التصوير في متحف مدينة (ميونيخ)الألمانية.

وهي مجاميع(تيم ستارل) وتمت استعارة 300 ألبوم تقريباً من المتحف الألماني الروسي(برلين كارل هورست)، كما تمت استعارة 200 ألبوم تقريباً من أرشيف معهد هامبورغ للبحوث الاجتماعية، و20 ألبوماً من المجاميع الخاصة كما يوجد في المعرض 1000 ألبوم مجهول.

بلغ عدد المشاركين والمقدمين لألبوماتهم الخاصة للمعرض 117 شخصا منهم 14 شاهدا على العصر والصور والحرب التي عاشوها و 90 شخصا من الأبناء الذين عاش ذويهم الحرب و 13 من الأحفاد وهي أعمال أجدادهم وهذه الأعمال من مجاميعهم الخاصة.

معرض غرباء في الواجهة مجاميع وسائط متعددة يعرضها المتحف العالمي يوهانيوم وفيه يتم التركيز بدقة على ألبومات صور الغرباء من الحرب العالمية الثانية بالإضافة إلى صور الجنود الألمان .

تبلغ عدد مجاميع الصور والحُزَم والكاميرات والوثائق والمذكرات أكثر من 30 ألف قطعة تمت استعارتها للمتحف ترافقها السيرة الذاتية وتواريخ المعروضات وسبب عرضها والتقاط الصور مع التوضيحات ومعظم هذه الألبومات تم تزويد المتحف بها بعد أن أعد له بصورة جيدة من قبل أسر وعائلات الجنود البسطاء في الحرب وبعض ضباط الجيش وتقريبا توجد 10 ألبومات من سلاح الجو.

تمَّ التركيز في كل مجاميع الألبومات على دور الفرد والمجموعة أيضا من الجنود وعلى حياتهم اليومية مثلاً في الثكنات والاستعراضات والمناورات والتدريبات في الساحة، أما مركز ثقل المعرض فيتركز حول البلدان التي احتلوها والناس والصور الفاعلة في نقل ثقافة البلدان ومعالمهم بالإضافة إلى الصور العسكرية. اختلفت الصور من بلدان إلى أخرى أما الصور في فرنسا فقد أخذت طابعا سياحياً للبعض وذلك لوجود المعالم السياحية فيها من كاتدرائيات مثل نوتردام وأبراج مثل إيفل وقلاع وقصور وقوس النصر فهذه التحف الفرنسية غزت كاميرا الحرب.

معرض الصور الفوتوغرافية... صور لحياة يومية للجنود بعيداً عن القتال على جبهات الحرب وعلى طول سنواتها ومن جهة أخرى هناك العديد من النماذج لدوافع الهجمات العنصرية على الجيش الفرنسي .

لقد كان هذا المشروع الكبير ومنذ عام 2009 في معرض متحف مدينة أولدن بورغ ميونيخ. ولكن الآن وفي المتحف العالمي يوهانيوم هو تحليل النظرة وتركيزها على الغرباء والناس والطبيعة والعادات والتقاليد والتماثيل فالتركيز على اللقطة والصورة اختلفت بصورة كبيرة من مكان لآخر، فمثلا ألبومات الصور من الغرب والنرويج تبرز روعة اللقطة ورؤية الجنود ونظرتهم للأشياء المؤثرة وكذلك في بروكسل وباريس على الناس والطبيعة وهناك صور للبلقان وشمال إفريقيا وحتى الجنود التقطوا صور المساجد والنساء المحجبات .

ألبومات خاصة عرضت من خزائن ومذكرات الناس الخاصة ومذكرات الحرب العالمية الثانية لتعرض في معرض نمساوي سنوي واثبتت الصورة بأنها شاهدة على الحرب والعصر في وقت واحد.

أن محاولة التحايل على الشعب العراقي بأصدار قانون تقاعد الرئاسات الثلاثة يعني ألقتل البطيئ لعموم الشعب العراقي ألذي يتصدى للدفاع عن حريته وكرامته ألشعب ألذي لا يقل ثورية عن ألشعب ألمصري سوف لا يسمح بتضليله والضحك على ذقون بناته وأبنائه وقد اصبح الموضوع لأهميته موضوع مصيري للدفاع عن الجمهورية العراقية ضد سرطان الطمع ألذي أصبح الشغل ألشاغل لحديثي النعمة ألذين لا تشبع بطونهم حتى أذا كانت على حساب قتل وتدمير ألأخرين ألا تكفي العقود المشبوهة وصفقات ألأسلحة وازدهار اعمال سماسرة الفساد المالي وألأداري ؟ ألا تكفي ألمفخخات وكواتم ألصوت وأغتيال أبناء الشعب العراقي يوميا في ألأسواق وألمقاهي وحتى ألجوامع لم تسلم من ظلاميتهم , لقد اصبح ألمجتمع ألعراقي خاضعا للطائفية والفاشية الدينية وألشوفينية بكل قذارتها وأبتعادها عن ألدين وألأخلاق وحب ألوطن , سوف نثبت للعالم بأننا لا نقل عن ألشعب ألمصري في حبنا للوطن , احب أن أذكر هنا بان مرجعيات دينية ان كانت شيعية وسنية قد عارضت أبرام مثل هذا ألنوع من التقاعد لأناس يعملون أربعة سنوات فقط يقضونها بالسفرات وعمليات ألتجميل خارج الوطن وأقتناص مواسم ألحج بسرقة أماكن أبناء ألشعب المخصصة لأبناء ألشعب وتقديمها هدية لبعض ألأصدقاء أو رشوة هذا ما يسمونه التجارة في الدين وسرقة أموال ألشعب فألى متى يسكت الشعب العراقي ؟ الم يحن ألأوان للدفاع عن الوطن وكرامته ؟ فكروا في مصير الحكام السابقون قبل اللجوء بمنع التظاهرات في بغداد التي ضمنها له الدستور بكل نواقصه والحليم تكفيه ألأشارة .(ألفتن ألتي تتخفى وراء قناع ألدين تجارة رائجة جدا في عصور ألتراجع ألفكري للمجتمعات ) ابن خلدون .

 

متابعة: أن لم تراقب المعارضة الكوردية و منظمات المجتمع المدني و المراقبون الدوليون صناديق الانتخابات البرلمانية في أقليم كوردستان من لحظة وضعها في مراكز التصويت و الى نقلها الى مراكز الفرز و من ثم فرزها و أدخالها الى الكومبيوتر، فأن حزب البارزاني سينفذ ما خطط له في هذ الانتخابات أيضا كما في الانتخابات السابقة و سيتحول فوز المعارضة في الانتخابات الى حلم من أحلام العصافير.

و نتيجة لضمان حزب البارزاني تنفيذ عمليات التزوير نراه لا يكترث بالحملة الانتخابية الى الان على الأقل و سيبدأ بها بعد مرور 6 أيام من بدأها.

حزب البارزاني يقول أن سبب عدم بدأه بالحملة الانتخابية يعود الى عدم وصول لافتاتهم و أعلاناتهم و كأن أجراء الانتخابات في 21 من الشهر القادم كانت صدفة و لم يقرر قبل شهرين من الان. أو أن الجماهير ليست على علم بالتعاون الحاصل بين الكثير من أجهزة المخابرات الدولية لمساعدة حزب البارزاني في حملته الانتخابية.

من ناحية أخرى فأن فاضل الميراني الناطق باسم المكتب السياسي لحزب البارزاني خرج الى وسائل الاعلام ليقول بأنه لم يرشح نفسة كرئيس لقائمة حزب البارزاني لانه يرى بأن لا أحد من قادة الكتل السياسية الاخرى في مستواه.. و لا ندري عن أي مستوى يتحدث الميراني!! هل هو المستوى المالي الذي وصل الية بين ليلة وضحاها أو المستوى الفكري الذي لم يستطيع أنهاء دراسة محددة أم المستوى السياسي الذي هو فيها عبد المأمور. و لكن لربما يقصد المطني فاضل المستوى الخياني ففي هذه لا يصل فعلا أحد من قادة الكتل الاخرى الى مستواه.

فاضل المطني عمل تماما بعكس ما أوصى به البارزاني عندما قال يوم أمس بأنه يريد حملة أنتخاية بعيدة عن الاهانات ذلك النداء الذي لم يسمعة و لم يلتزم به المتحدث باسم مكتبه السياسي و أهان بعد يوم واحد فقط من حديث رئيسة قادة جميع الكتل عندما قال بأن مستواهم هابط و لا يرتقون الى مستوى المطني و بذا أنضم الى رعيل الدكتاتوريين الذين يسيطرون على جميع مرافق الحياة في الوطن و يركبهم الغرور و التعالي.

 

 

يقف يوم السبت 31.08.2013 من الساعة الخامسة الى الثامنة مساءً، اعضاء الديوان الشرقي الغربي في مدينة كولون الالمانية واصدقائهم من الديمقراطيين، امام (Kölner Dom) تضامناً مع بنات وابناء الشعب العراقي ممن سيتظاهرون في نفس التاريخ بمختلف المحافظات العراقية، مطالبين بالغاء تقاعد الرئاسات الثلاث، وتنظيم رواتب وتقاعد عمال وموظفي الدولة العراقية، وتقليل فوارقهم الطبقية مع طبقة الرئاسات الثلاث، داعين الحكومة العراقية الى اخذ دورها الحقيقي في كشف الفساد والفاسدين وتقديمهم الى العدالة، مؤكدين على ضرورة تغيير الخطط الامنية، بان تعتمد برنامج امني يتكامل مع خطط الحكومة العراقية في حل المشاكل السياسية والابتعاد عن المناكفة بين الكتل المتنفذة، وتوفير فرص العمل وتحسين الخدمات، وتغيير القيادات الامنية ممن عملت بالقرب من الدكتاتور المقبور، لسحب البساط من تحت القوى الارهابية.

 

الهيئة الادارية

الديوان ااشرقي الغربي في كولون

ما ان قررت بعض القوى والشخصيات الخروج بتظاهرات احتجاج على السلبيات التي تشوب الوضع السياسي الراهن حتى صدر قرار وزارة الداخلية بعدم الموافقة على التظاهر في المكان والزمان المعينين.

وطلبت هيئة الادعاء العام تاجيل التظاهرات الى وقت اخر اكثر امنا ، لان خروج التظاهرات في الوقت الحاضر يحرق الاخضر واليابس على حد تعبير هيئة الادعاء العام .

قد نتفق مع من يقول ان الوقت غير ملائم لخروج التظاهرات كي لا يستغلها الارهابيون وفلول النظام السابق ويندسوا بين المتظاهرين ويجيروا التظاهرات لصالحهم ، والتي قد تساعدهم في جعلها اعتصاما

دائما ، وهو الحلم الذي يراود اعداء الديمقراطية كي يقبروا حلم العراقيين في تطوير العملية السياسية والوصول بها الى شاطئ الامان.

ولكن السؤال الذي نود طرحه هو لماذا لا تبادر الحكومة الى الاخذ بمقترحات ومطالب المتظاهرين كي تحد من نهب المال العام والفساد المستشري في اوصالها والذي يحظى بدعم كبير من اعلامها ووزرائها وقادتها .

ان التمادي في الفساد والظلم وشيوع الرشوة ونهب المال العام ومحاولة فرض حالة الخوف على المواطنين والادعاء بانهم قد يستغلون – بضم الياء – من قبل فلول النظام السابق والارهابيين اصبحت حججا لاتنفع امام الفساد الذي يجلل رؤوس رجال الحكم والسلطة الفاسدة .

من الاجدى للحكومة اتخاذ اجراءات اصلاح امرها بدلا من التعكز على حجج لم تعد مجدية ولن تسمح لها بالافلات من العقاب ، فالمواطن العراقي اصبح مثقلا بالهموم نتيجة فساد السلطة والفشل في تقديم الخدمات والسرقات التي اصبحت على كل شفة ولسان ، لذلك عليها انتظار مصيرها الذي لن يكون افضل من مصير حكومات قبلها تمادت في غش المواطنين ومحاولة الضحك على ذقونهم .

ان الايام القادمة تنذر بهبوب رياح تغيير عاتية على المنطقة ولن تكون حكومة المنطقة الخضراء بمنأى عنها .

 

المدى برس/ بغداد

في محاولة من الرئيس الاميركي باراك اوباما، اليوم الخميس، للتقليل من شدة المخاوف الدولية بشأن توجيه ضربة عسكرية للنظام السوري، اكد ان الخطة التي تدرسها الولايات المتحدة بهذا الخصوص تتمثل بـ"ضربة سهم"، ردا على استخدام النظام السوري للاسلحة الكيمياوية ضد المدنيين، وفيما نفى وزير الدفاع الاميركي السابق اتخاذ الادارة قرارا بهذا الشأن، دعت الامم المتحدة الى اعطاء وقت كافٍ لمفتشي الامم المتحدة لانهاء تحقيقاتهم التي بدأت الاثنين الماضي.

وقال الرئيس الاميركي باراك اوباما في حديث نقلته صحيفة تورنتو ستار الكندية، واطلعت عليه (المدى برس)، ان "الخطة الاميركية تجاه سوريا لن تكون تكرارا لما حدث في العراق"، مشيرا الى ان "اي اجراء عسكري من هذا النوع، سيكون محددا وفقا لما خطط له لضمان ان لا تنجر الولايات المتحدة في خضم حرب طويلة".

واضاف اوباما أن "الخطة التي ندرسها ستكون بمثابة ارسال ضربة سهم من خلال القوس، نقول فيها لهم بان يتوقفوا عن استخدام الاسلحة الكيمياوية مرة اخرى، ولا يختلف اثنان على ان اسلحة كيمياوية قد استخدمت على نطاق واسع ضد التجمعات المدنية في البلد، ولقد استنتجنا بان الحكومة السورية هي من نفذ هذا الهجوم".

ولفت اوباما الى أن "الولايات المتحدة ليس لها مصلحة بخوض حرب ليسي لها نهاية، ولكن علينا ان نؤكد بان هذا الامر يجب ان لا يمر بدون حساب".

من جانبه  اكد وزير الدفاع الامريكي السابق دونالد رامسفيلد ان "الادارة الاميركية لم تتخذ اي قرار لحد الان بخصوص قضية التدخل بالشأن السوري"، مؤكدا ان "هناك امر واحد يثير اهتمامي، وهو لا يوجد  مؤشر من الادارة الامريكية لحد الان، عما هي طبيعة مصلحتنا الوطنية بهذا الشأن بالذات".

بدوره دعا الامين العام للامم المتحدة بان كيمون الى "ضبط النفس من اجل اعطاء وقت كافي لمفتشي الامم المتحدة، لإنهاء تحقيقاتهم التي بدأت يوم الاثنين".

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي، اعلن امس الاربعاء، حالة "استنفار قصوى" في بغداد وعموم المحافظات، لمواجهة عواقب الضربة العسكرية الاميركية المحتملة على سوريا، معربا عن رفضه للحل العسكري لانه يؤدي الى طريق مسدود، وفيما دعا إلى وقفة دولية للتحقيق حول مستخدمي الاسلحة الكيماوية، طالب السياسيين بـ"الارتقاء لمستوى الاخطار المحيطة بدل الالتهاء بالمعارك الجانبية".

وأكد الائتلاف الوطني لقوة الثورة والمعارضة السورية، الثلاثاء،( 27 اب 2013)، أن موعد الضربة العسكرية التي تنوي الدول الغربية توجيها ضد النظام السوري هي مسألة أيام وليس أسابيع، وأوضح أن هناك لقاءات تجري بين الدول الحليفة وقيادة الجيش الحر، في حين أشار إلى أن الأهداف المحتملة هي معسكرات ومطارات  ومقرات قيادة العمليات للحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني.

وتشهد سوريا، منذ (15 من آذار 2011 الماضي)، حركة احتجاج شعبية واسعة بدأت برفع مطالب الإصلاح والديمقراطية وانتهت بالمطالبة بإسقاط النظام بعدما ووجهت بعنف دموي لا سابق له من قبل قوات الأمن السورية وما يعرف بـ"الشبيحة"، مما أسفر حتى اليوم عن سقوط ما يزيد عن 100 ألف قتيل، وعشرات آلاف المعتقلين، فضلاً عن أكثر من مليون ونصف المليون لاجئ ومهجر.

كوباني – أظهرت هجمات المجموعات المسلحة على غرب كردستان  معها الكثير من الحقائق التي تؤكد انخراط بعض الأفراد والجماعات الكردية في تلك الهجمات ومشاركتها في عمليات القتل والسلب والنهب تجاه أبناء جلدتهم.

وبهذا الصدد اعرب عدد من المواطنين في مدينة كوباني عن استنكارهم لاعمال تلك المجموعات واصفين ايها بالمجموعات المرتزقة والمتخاذلة والخائنة، السيد صفقان حمي عضو إدارة مؤسسة نوري ديرسمي في كوباني تحدث قائلا "هؤلاء الذين يشاركون في مهاجمة شعبنا من ديرك حتى عفرين والمنخرطون في المجاميع بمسميات كردية تعمل بالضد من مصلحة وإرادة الشعب الكردي إنما هم منسلخون من جوهر الشعور القومي ومتحللون من إنسانيتهم ككينونة قومية قائمة في ذات الإنسان، وبالتالي هم منكرون لذاتهم تجاه الإرادة الحرة للشعب الكردي ومرتبطون بأجندة خارجية ممتهنون للعبودية التي تنخرهم حتى النخاع".

وأضاف السيد صفقان حمي" لقد عانى الشعب الكردي من هذه الظاهرة عبر التاريخ بدءا من أنكيدو الذي يمثل جوهر الخيانة حتى يومنا الراهن و كان هؤلاء دائما ادوات بيد أعداء الشعب الكردي".

ولفت السيد صفقان حمي الانتباه أن "هؤلاء الذين يسمون أنفسهم بمسميات كردية تدغدغ عواطف الشعب الكردي ككتيبة البرزاني نموذجا إنما يريدون كسب مشروعية غير متوفرة لديهم لأن وحدات حماية الشعب هي القوة الوحيدة التي اكتسبت المشروعية الوطنية لذلك نقول لهؤلاء بأن إرادة شعبنا ستنتصر في النهاية وستنهزمون أنتم مهما كانت قوة الدعم الخارجي لكم فإرادة الشعوب هي التي ستنتصر".

أما السيد حنان سليمان مواطن من كوباني فقد قال" هناك أشخاص كرد اكتسبوا بجدارة لقب مرتزقة لأنهم يخرجون على الشاشات ويتحدثون باسم الشعب الكردي ويدعون انهم يريدون تحرير المناطق الكردية بينما الحقيقة والواقع يقول أن هؤلاء مكلفون بتحرير المناطق الكردية من الشعب الكردي عبر تهجيره ومساعدة جبهة النصرة الإرهابية وغيرها من المجاميع المسلحة لاحتلال غرب كردستان".

وأضاف سليمان " شعبنا لن يحتضن هؤلاء ولن يقبلهم وهم اناس منبوذون اجتماعيا وحتى عائليا لا وزن لهم و شعبنا سينتصر".

من جهته قال الشاب فواز شيخي مواطن من كوباني "استنكر انضمام بعض المرتزقة الكرد لهذه المجاميع الإرهابية وأدعو كل ذي حس وشعور بالمسؤولية للانضمام لوحدات حماية الشعب وإن لم يستطيعوا الانضمام الرسمي الى تلك الوحدات فبإمكانهم الوقوف خلفها ومؤازرتها كأضعف الإيمان".

السيد عزت مصطفى علوش عضو مؤسسة عوائل الشهداء قال "أنا كمواطن كردي أتحدث في قاعة مؤسسة عوائل الشهداء وتحت صور الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم في سبيل الدفاع عن قيم الشعب الكردي، أتأسف في الحديث عن أفراد امتهنوا الضلال وانخرطوا في الإرهاب ضد أبناء شعبهم وضد مصالح وإرادة الشعب الكردي".

وأكمل السيد عزت مصطفى حديثه" الغريب في الأمر أن هذه المجاميع تصدر فتاوي تفتي بسلب ونهب الكرد وهناك افراد كرد بينهم يقبلون هذه الفتاوي الغريبة، فكيف يمكن لإنسان كردي فيه ذرة إحساس ان يقبل بهذا، لا بل ينخرط فيها، أنا مستغرب لذلك وأدعوا هؤلاء للعودة لرشدهم والعودة لصفوف الشعب الكردي ليكسبوا العفو، فالتاريخ لن ينسى لهم هذا الإجرام و ذوي الشهداء بالذات لن يتسامحوا معهم والمستقبل لن يكون سهلا عليهم وأبناء الشهداء سوف يكبرون ويتساءلوا عمن قتل آباءهم".

اما السيد اسماعيل أحمد عضو مؤسسة عوائل الشهداء فقد قال " في كل الثورات تظهر فئتان فئة المقاومة التي تسترخص كل شيء في سبيل الدفاع عن قيم الخير والعدالة وفئة المتخاذلين التي تسترخص كل شيء في سبيل جشعها وجبنها، هذه الكتائب الكردية التي تحارب الشعب الكردي ككتيبة صلاح الدين أو كتيبة آزادي، وغيرها من الكتائب التي نسمع بأن بعضها مرتبط ببعض الأحزاب الكردية، يدهم ملطخة بدم الشعب الكردي وبالتالي فالتاريخ لن يسامحهم وأنا كعضو مؤسسة عوائل الشهداء ادعوهم للتوبة والعودة لصوابهم لأن الوقت ما زال سانحا امامهم للتوبة والعودة لطريق الحق".