يوجد 482 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

khantry design
الحرب على داعش في غربي كوردستان

أستطلاع رأي >

أي نوع من الحكومة تراه أفضل للعراق؟؟





النتائج

 

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

بتصوري إن أمثال العلامة فلك الدين كاكائي كان يستحق من الكورد في غرب كوردستان المزيد من الاهتمام والتقدير لفاجعة موته, وكان يجدر من المجلس الكوردي إن كان يجد في نفسه تمثيلاً للشعب الكوردي, إن يقوم بمهمة إقامة عزاء للراحل, لكن الكورد على الدوام تعودوا على تقدير موتاهم بعد سنين من رحيلهم عنهم, وأنا أجزم أن هناك من سيحيي سنوية موت الراحل في الأعوام المقبلة وكأن أحياء الميت لا يجوز إلا بعد سنين من وفاته, لقد أثبتنا نحن الكورد في غرب كوردستان إننا لم نعد نهتم حتى بالموتى, ففي الأمس القريب كان جل هم الكثيرين منا النبش والبحث في الماضي لعله يعثر على ذكرى وفاة احدهم ليهرول إلى التبروز بمناسبة وفاته, أمام عدسات الكاميرات وغيرها, وهو نفسه (المرحوم صاحب تلك المناسبة) لم يكن يلقى أي تقدير أو أي احترام قبل وفاته. لكن حالة فلك الدين كاكائي لم تكن حتى كحالة ابسط أو اصغر مثقف أو كاتب فلم يهتم به احد, ولم يعزيه احد, ولم يقم بواجبه احد, وإذا استثنينا بعض الأقلام التي كتبت عنه, لكن هل يعقل إن يُكتفى ببيانات خجولة وبعض من المقالات بحق أنشط وأفضل كاتب كوردستاني عرفته كوردستان, هل يعقل أن يكون البيانات الصادرة بحقه وبحق أي آخر بنفس المستوى أو المضمون, بل أين هم هؤلاء الذين كانوا يتفاخرون ليل نهار بأنهم مدعوون للقاء فلك الدين بناء على طلبه, هل ضاقت بهم الحياة لدرجة عدم تمكنهم من قيام بواجب العزاء, هل يعقل أن يكون القيام بواجب العزاء بحقه يتطلب الكثير, وإن كانت الحجة الظروف والخوف من التفجيرات, سنقول وهل انتم مختبئون في منازلكم, أم هل حقاً أن أبوابكم موصدة حتى في وجه ضيوفكم, كنتم تملئون الدنيا صخباً وضجيجا بمجرد رجوعكم من عنده, كنتم تتحدثون حتى عن تسريحة شعره, كنتم تعقدون الاجتماعات والندوات والحفلات, وكل منكم كان يتبجح بأن فلك الدين تكلم معه على الهاتف دقيقة ونصف, كُلكم يا من ادعيتم حب فلك الدين لكم, ويا من أدعيتم أن فلك الدين أوصاكم, كلكم تستمرون في العبثية وستبقون هكذا, وأبشركم موقفكم هذا أجلى الكثير من الحقائق, ويبدوا أنكم أصدقاء للأحياء فقط, وخاصة من يمكنه ضمان استقبالكم في أماكن مرفهة. أما موقف الأحزاب الكوردية فلو كان الراحل متملقاً لكم ومنشداً لبياناتكم ومردداً أقوالكم, لكنتم اليوم تتباكون تحت خيمة عزاء تقديراً لجهوده في حمل أوزاركم الشخصية, جميع المكاتب الحزبية تغزو الفيس بوك والمواقع بصور حفلات تخريج دورة تمريض, ودورة حلاقة, ودورة تعارف, والملفت للانتباه إن متصدري الصور في أي دورة هم أنفسهم من يتصدرون باقي الصورة لباقي الدورات, وكأنهم الأبطال الموفدين من السماء مختصون في كل شيء, في السياسية, وفي الرياضة, وفي التمريض, وفي الحب, وفي حل الخلافات العائلية,..........الخ من مهزلة التناطح والتشاجر والمشاحنة على تبوء مركز الصدارة في أية صورة, لكن القيام بواجب أديب ومفكر وكاتب وشاعر وباحث ومؤرخ وسياسي وبشمركة كفلك الدين كاكائي يقع في نهاية الأولويات, إن لم يكن الوفاء له غير ضروري أصلاً لديهم.

أقسم لو كان في واجب العزاء ولائم أو فوائد أو منح مالية لهرول الجميع إلى التشاجر على من يبادر أولاً بتعزيته, دون أن ننسى أن المجلس كان سيبقى يناقش ويفاوض على من يرثيه ولن يتفوا على رأي حتى بعد قضاء أبعينيته, وهذه الأخيرة ستكون مناسبة للبعض غداً للتبجح أمام عدسات المصورين, وليسال نفسه, أين كان أثناء وفاته, وماذا قدم لذكراه..............

مالا قامشلو أو بيت قامشلو هو أحد البيوت السورية في مدينة انطاكيا دعائمه الجود والكرم , يختصر الوطن سوريا بين جنباته عبر تفاصيله واحداثه اليومية , يعمل جاهدا بمساعدة كادر سوري كبير لتقديم العون لكل السوريين الهاربين من جحيم الحرب المعلنة عليهم, ومحاولة زرع ثقافة جديدة تكون بديلة عن ثقافة الحرب والاستبداد وإلغاء الآخر التى حولت سورية لمزرعة مختصرة باسم عائلة الاسد .

القائمون على هذا المشروع الإنساني المفعم بقيم النبل والصدق وروح الإخاء بادروا لانجاز هذا المشروع بعد أن تيقنو إن الإنسانية تعاني من خلل و تشوه مقصود في رؤية المشهد السوري المؤلم دون أن يقوم بواجبه المطلوب كمجتمع دولي

مؤسس المشروع هو الناشط الكردي الاستاذ نصرالدين احمه الذي يسلط الضوء على أخوة الكرد والعرب وكل السوريين ورحلة الألم التي جمعتهم في المهاجر والمنافي ويحدثنا عن تفاصيل مالا قامشلو في الحوار التالي:

مشروعكم بصمة قوية في العمل التطوعي هل من نبذة تعريفية عن مالا قامشلو

يعتبر البيت نفسه احد مؤسسات المجتمع المدني الذي يهدف إلى::

نشر الوعي عن المواطنة والشراكة من خلال انشطته المتعلقة بالمساواة والديمقراطية والحرية والعدالة
كما انه يقوم بايواء ودعم ومساندة-حسب امكاناته متوفره- السوريين بعيدا عن التعصب الطائفي مهما كان شكله، ويعمل على رفض كل فكرة قائمة على هذا الاساس، وكشف الابعاد الخطيرة للمسألة الطائفية واثرها على مستقبل سوريا.


من هم القائمون على المشروع؟

مجموعة من الناشطين المدنين السوريين من مشارب وتكوينات اجتماعية مختلفة، جمعهم هم الوطن، ودرب الحرية، أدركو أن الحياة ثقافة، فكانو ثقافة للحياة بألوان سورية خالصة.

ما المعوقات التي صادفتكم في المرحلة الأولى من اعلان مشروع بيت قامشلو؟

الجانب المادي من جهة (مثل تكاليف النشاطات التي تقام بالبيت، تكاليف الإقامة المؤقتة للناشطين الزوار للبيت، تكاليف شهرية نثرية أخرى)، والكوادر الأكاديمية على مختلف المستويات المؤهلة لإدارة النشاطات السياسية والثقافية المختلفة، وبعض الضغوط من أطراف كثيرة لاتتوافق توجهاتها ورؤاها مع التوجهات المدنية الوطنية لبيت قامشلو.


كيف اثر الجانب الكردي من مالا قامشلو في ضم كل السوريين في بيت واحد؟

كان للجانب الكردي أثرا مميزا جدا على هذا الصعيد، ففتح هذا البيت أذرعاً كردية لتضم بينها كل سوري شاءت به الظروف التواجد على هذه البقعة من الأرض، فكان البيت سورياً خالصاً بنكهته الكردية المتسامية عن أي تعصب أو حالة انطواء اجتماعي عمل عليه النظام عقوداً من الزمن.

ما الفكرة أو الغاية الأساسية التي دفعتكم نحو انجازمشروع كهذا ؟

كانت الفكرة الاساسية هي خلق محطة سورية في فترة استثنائية من عمر هذا الوطن، تكون منبراً ثقافياً، ومنتدى اجتماعياً يثبت لكل العالم أن سورية شعب واحد، وأن السورين بمختلف انتماءاتهم الطائفية والاثنية والعرقية يجتمعون تحت ظل سورية، سورية الوطن لكل السوريين.


لمن موجهة رسالتكم في العمل التطوعي؟

موجهة رسالتنا إلى الداخل السوري، بأن السوريين كالجسد الواحد، لا يوفر السوري جهدا لمد يد المساعدة لأخيه السوري ابتغاء لسوريته أولا ولانسانيته ثانيا، وانطلاقا من ان الانسان هو للانسان ، وأن الحياة مقدسة للجميع، وموجه للعالم كله أننا في ظل الأزمات ما يحركنا هو حلمنا في الحياة بكرامة وحرية، ولن نبخل باي جهد لتحقيقها.


هل جسدت الثورة اهم شعاراتها الشعب السوري واحد في مالا قامشلو ؟

نعم وخصوصا ان تحت سقف هذا البيت يعيش ويعمل مجموعة من النشطاء من كل مناطق سوريا ومن مختلف القوميات والطوائف والتكوينات الاجتماعية السورلاية تحت شعار الشعب السوري واحد، و من أجل وطن واحد لكل السوريين دون تمييز أو أقصاء، فسوريا بلد الحرية والقانون.

كيف تضعون الخطط لتنظيم اموركم وتحقيق اهدافكم ؟

هناك ورشة عمل من المتطوعين والناشطين تعمل بشكل دائم من أجل تنظيم وتخطيط العمل في بيت قامشلو وصولا الى الهدف المنشود من فكرة هذا البيت.


ما الذي ينقصكم في مالا قامشلو؟

الدعم المادي لتمويل النشطات والورشات التي يتم التحضير لها بالأضافة الى تكاليف البيت ومستلزماته اللازمة لأستمراره.


بماذا يتميز مشروعكم أو ينفرد عن نشاطات الآخرين؟

يتميز بالعمل الجماعي التطوعي رغم شح الأمكانيات في كثير من الأوقات مع رغبة واصرار على الأستمرار مهما كانت الظروف ولا يوجد أي أجندة تفرض على هذا البيت ولا يوجد فيتو لأي أحد على أحد.


ماهي الجهات التي تدعمكم ليستمر بيت قامشلو مفتوحا يأوي كل السوريين ؟

هناك بعض الداعمين المدنين ويقدمون الدعم بشكل فردي وغير مشروط أيماناً منهم بأهمية أستمرار هذا المشروع وأهميته على مستوى الوطن والسوريين على حد سواء، ولم نتلقى دعم من أي منظمات حكومية او غير حكومية، سورية أو عربية أو دولية، ولا حتى من أي جهة كردية كانت.


هل تخشون من اغلاق مشروعكم وما اهم الاسباب برأيك إن وجدت ؟

ان بيت قامشلو هو منهج وطني، ثقافة حياة، إيمان بالحرية، وليس كما يعتقد البعض بأنه منزل ومجوعة نشاطات ونشطاء فقط لذلك سيستمر هذا العمل مهما كانت الظرف ومهما كانت المعوقات.


هل من عدد تقريبي لضيوف مالا قامشلو منذ لحظة التأسيس لحين يومنا هذا ؟

يقدر العدد من بين 600 حتى 800 تقريبا


ماهي الخدمات التي يقدمها القائمون على المشروع للسوررين الذين يحلون ضيوفا عليكم ؟

جميع متطلبات الحياة من سكن والمساعدة في قضاء حاجاتهم اليومية بما يؤمن الحفاظ على كرامتهم الانسانية طوال فترة اقامتهم بالبيت.


لنأتي الى جانب الفعاليات والنشاطات
ماهي ابرز النشاطات التي قمتم بها هل لك ان تفصل فيما يخص الاطفال والشباب والمرأة ؟

1- فيما يخص الأطفال: قام البيت بالعديد من النشاطات التي تتعلق بالاطفال مثل (نشاطات تتعلق بالرسم، أنشطة فنية نائية، أنشطة رياضية، تعليمية وغيرها)

2- فيما يتعلق بالشاب: أقيمت دورات بالعديد من المجالات (اعلامية ، لغات، إدارة موارد بشرية، ادارة مشاريع...الخ)، كما أقيمت بالبيت العديد من الامسيات الشعرية والادبية والموسيقية، ناهيك عن اقامة العديد من الندوات الحوارية السياسية منها والثقافية التي شارك بها مع الضيوف المحاورين جميع الحضور من الشباب، مع بعض الافكار التي تميز بها بيت قامشلو كحكاية سجين ، وحكاية ضابط، وحكاية محقق، مع تخصيص بيت قامشلو لغرفة كمرسم لكل الفنانين الذين لا يجدون مكانا لتفريغ شحنات ابداعم الفني على لواحاتهم الرائعة.

3- فيما يتعلق بالمرأة:شاركت المرأة بكمل الفعاليات السابقة كونها تشارك وتقاسم الرجل كل ما يجري من حولها من أحداث وتتفاعل معها على قدر كبير من المسؤولية التي كانت هي اهلا لها، إضافة الى ذلك تم في بيت قامشلو العديد من المعارض الخاصة بالنتجات اليدوية النسوية، ويتواجد بالبيت العديد من الناشطات السوريات المتميزات واللواتي ساهمن في جميع النشاطات التي اقيمت بالبيتن ، وكانو نداً متميزاً للشباب الناشطين بكل المجالات .


هل من مواقف مؤثرة صادفتكم في بيت قامشلوهل لك من ذكر بعضها ؟

هناك كثير من الحالات المؤثرة التي حدثت وتحدث حيث تم أيواء كثير من الناس كانت تنام في الحدائق العامة والجوامع بالأضافة الى لحظات الوداع عند مغادرة كل ناشط الى عمله الجديد.


تم تحويل بيت قامشلو من مركز لايواء اللاجئين الى منتدى ثقافي برأيك في ظل هذه الظروف العصيبة ايهما يحتاج اللاجئ السوري أكثر؟

لا يتعارض العمل الانساني الذي يقوم به البيت من خلال ايوائه للسوريين الناشطين واللاجئين على حد سواء مع العمل الثقافي بمختلف جوانبه، بل على العكس تماما ساهم النشطاء الذين يقطنون هذا البيت في القيام بتلك النشاطات الثقافية، فانخرطو من جديد بالحياة الثقافية والفكرية وتجاوزا مرحلة الشعور باللجوء والسلبية ازاء ما يتعرضون له، ليصبحوا فاعلين ومنفعلين بكل ما يجري حولهم من احداث..


من هم ابرز المحاضرين في بيت قامشلو وهل كلهم سوريين؟

سياسيين وناشطين ومعتقلين سابقين وضباط منشقين وأعلاميين وشعراء وهناك من بعض السياسيين والناشطين المدنيين من مختلف أنحاء المالم المهتمين بالوضع السوري.


بما أنكم في تركيا والمعارضة السورية تنشظ هناك هل قدموا لكم دعما هل ثمة تواصل بينكم لدعم استمرارية عملكم ؟

لايوجد أي تعاون مع المعارضة السورية الرسمية وغير الرسمية.


كمشرفين على هذا العمل الإنساني التطوعي هل يصح القول أن بيت قامشلو هي صورة مصغرة عن سورية الوطن؟

بيت قامشلو هو صورة حلم لسوريا المستقبل كما يراها القائمون عليه، سوريا التي يجب ان تكون وطناً لجميع السوريين، سوريا مدنية ديمقراطية.


بعد انتصار الثورة هل تفكرون بديمومة نشاطكم داخل الوطن وبأية صيغة ستستمرون هاهناك؟

يجب ان يكون في كل منطقة في سوريا المستقبل بيت قامشلو وربما بأسماء مختلفة وذلك لترسيخ هذا الفكر المدني الحضاري لسوريا، وطبعا سيتم نقل هذا النشاط لكل منطقة ولكل شخص يؤمن بما نؤمن.


كلمة اخيرة لكل السوريين:

يتوجه البيت لكل السوريين، بأن سورية الوطن سيبقى رغم كل هذا الدمار، وأننا هنا سوريون سنحيا رغم كل هذه الجراح والآلام، ولنكن فقط سوريون، ولنعمل فقط من أجل سوريا

 

1 ـــ

بقايا الخرائب

سنينٌ عجافٌ وصبحٌ كظيمٌ وليلٌ عقيمٌ وذكرى جريحة

تهب الرياح بعكس المواقف

تشع الغبار

بقلب المدينة

وذئبٌ قديمٌ يحوك الدسائس

بشوقٍ دفينٍ

ونابٍ رقيبٍ يخالس..

كعين المرابي

بخفض الجفون

يسيل اللعاب

ليلطعْ نزيف الدماء

ويبقى جليس التجانس

حبيب الملامح

بصوتٍ لئيمٍ

يغني المودةْ

2 ـــ

بقايا النزيف

يدمر ما في قلوب الصبايا

بوجهٍ خسيس

يحوك الدسائس

ويقتل ما في الأصول حنين التواصل

ويطفئْ شموع المحبة

فتدنو المنايا

برؤيا المرايا

وتهربْ سرايا البلابل

وتخضع أغاني المدينة

لطبلٍ يشرع

وتقفل دروب المودة

وتصرخ عيون الصغار الدوامع

لأمٍ أضاعت حليب الرواضع

وتمشي الأرامل لعد الضحايا

وتبقى الحشود تريد الخلاص

وتأتي النوايا بحكم القضاء

ويغدو القضاء سديم النهاية

وتبدو العدالة فنّ التملص

3 ـــ

قناع المرايا

جحيم الغموض

ورؤيا كظيمة

بلون الظروف

وصوت يؤذن

بمعنى الحروف

وذات تطنطن

كطول الزرافة

أتـأتي الفصولْ

بعسر الأماني..

حنايا تغوص الجحور العديدة

ويلهث طير البساتين يبقى أسير المدامع

لعطش شديد الحرارة

يصيب الجداول

يعيب النفوس

4 ـــ

أتأتي السبايا؟

بفن الحكايا

وتأتي المنايا!

بكم الخفايا

وتحسبْ خطايا

بعرف النوايا

تقام المعابد

بجلد المواطن

وتغدو الرزايا

صلاةٌ وصومٌ وقتلٌ معبدْ

لتلقى ظلال التوابع

وتعلو السيوف اللوامع

لحز الرقاب

5 ـــ

صراخ البلاد

أنينٌ يشق القلوب

فَتُغصب هذي النفوس

برقص الخواص

وتبدو الطوالع في النواذج

بلون التمور

وترنو الرياح

لسيل الجفاف

فتبقى الصوامع

تدين الولاء بخوفٍ سخيٍ

لذئب المدينة

وتأتي البلاد كما في الرسوم جمالاً تغوص بخفٍ ضعيفٍ جذور الصحارى

بلادٌ تقوم المنية فيها عروساً لتجلبْ قوافي حكايا بطيئة

بلادٌ يسود السواد كأن السواد يقيم الحداد ويسبي الوهاد ويرنو ليومٍ حزينٍ طويل المنافي

فتأتي السرايا بلطم الخدود بنعل العمائمْ

وشق الصدور برأس الفتاوى

عويلٌ كأن البقايا عبيد الخضوع

صراخٌ كأن البلاد صراخ المثول وشكوى تطول

بلادٌ تُزيد الجروح

تُزيد التدافع

تزيد النواح

بلادٌ تنادي طريق الخلاص

فلا مِنْ مناص

سوى بالخروج

25/ تموز / 2013

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ


السومرية نيوز/ كركوك

اتهم النائب عن عرب كركوك عمر الجبوري، الأحد، محافظ كركوك بشن حملة اعتقالات ضد المكون العربي، فيما أكدت قيادة شرطة المحافظة أن العمليات الأمنية هدفها القبض على المطلوبين ولا تستهدف مكونا معينا.

وقال الجبوري في بيان صدر عنه، وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منه "لقد نبهنا مراراً وتكراراً من أن المكون العربي في كركوك مهدد، أما بالقتل أو بالتهجير، والآن فقد نفذ محافظ كركوك ما كان يتوعد به العرب، حيث قام بحجز واعتقال المئات من أبناء القومية العربية في كركوك تحت ذريعة أنهم لا يملكون سجلات نفوس كركوك".

وأضاف الجبوري أن "الجميع يعرف الظروف الحالية في البلاد وعدم الاستقرار الأمني والمعاشي لكثير من المواطنين الذين اضطرتهم الظروف للتنقل من هذه المحافظة إلى تلك".

وعبر عن شكه "من الحجج التي يلجئ اليها محافظ كركوك بين الحين والآخر، وهي لتنفيذ رغبة في نفسه للانتقام من العرب أو هي الوسيلة الوحيدة التي تتيح له تنفيذ مآربه السياسية و الحزبية، والتي جميعها موجهة ضد العرب".

وحذر الجبوري المحافظ والسلطات المحلية في كركوك من انتهاك حقوق الإنسان العربي في المحافظة، قائلا إن "مثل هذه الممارسات ستزيد الطين بله، وستعقد الأمور وستقضي على وشائج التعايش بين أبناء مكونات كركوك، هذه المحافظة التي هي بحاجة إلى مسؤول بعيد كل البعد عن الروح العنصرية".

وطالب الجبوري "محافظ كركوك نجم الدين كريم بإطلاق سراح الأبرياء منهم"، كما طالب وزارة الهجرة والمهجرين ولجنة الهجرة والمهجرين في البرلمان العراقي بـ"التدخل السريع وإنهاء معاناة المواطنين العرب، الذين اغلبهم هجر إلى كركوك".

من جانبه، قال مدير عام شرطة كركوك اللواء جمال طاهر بكر في حديث لـ" السومرية نيوز" إن " العملية نفذت على خلفية معلومات استخبارية دقيقة وهي لا تستهدف أحدا، بل تهدف للقبض على المسلحين والمطلوبين للقضاء".

وأضاف بكر أن "اغلب المعتقلين تم الإفراج عنهم بعد التأكد من عدم تورط أي منهم بأعمال مسلحة، وتم إبقاء المطلوبين وفق مذكرات قضائية"، مبينا أن "عمل الشرطة هو حماية أبناء كركوك من جميع المكونات، وأن عملنا مهني ولا علاقة لنا بالسياسة".

وتعد محافظة كركوك، 250 كم شمال العاصمة بغداد، التي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها التي عالجتها المادة 140 من الدستور العراقي، وفي الوقت الذي يدفع العرب والتركمان باتجاه المطالبة بإدارة مشتركة للمحافظة، يسعى الكرد إلى إلحاقها بإقليم كردستان العراق، فضلاً عن ذلك تعاني كركوك من هشاشة في الوضع الأمني في ظل أحداث عنف شبه يومية تستهدف القوات الأجنبية والمحلية والمدنيين على حد سواء.

كوباني – افاد مراسل وكالة انباء هاوار عن قيام المجموعات المسلحة التابعة لدولة الاسلام في العراق والشام/جبهة النصرة بعد ظهر اليوم بالهجوم على قريتي القناية وإيلاجاغ الواقعتان 30 كم غرب كوباني. وتصدت لهم وحدات حماية الشعب مما ادى الى حدوث اشتباكات بينهم.

وبحسب المراسل فان الاشتباكات ما تزال مستمرة حتى الآن . وهاجمت المجموعات المسلحة على القريتين من محوري بلدة الشيوخ وجسر قره قوزاك بعد ان رفض الاهالي قيام تلك المجموعات بنصب الحواجز على مداخل ومخارج القرى الكردية.

وقريتا القناية وإيلاجاغ هما قريتان كرديتان تقعان في منطقة زراعية سهلة خصبة بسبب قربها من نهر الفرات.

حيث قامت جبهة النصرة بعد ظهر اليوم بنصب حاجز لها عند مفرق قرية القنايا التي تقع غربي كوباني والتي يقطنها الكرد والعرب في محاولة منهم استفزاز الشعب الكردي وخلق البلبلة بين الشعبين الكردي والعربي من خلال تحركاتهم في هذه القرى الأمنة.

السليمانية - اعلن مكتب اعلام الاتحاد الوطني الكردستاني عن رحيل الشاعر الكردي الكبير شيركو بيكه س.

واضاف مكتب الاعلام: ببالغ الحزن والاسى نعلن رحيل شاعر شعب كردستان الكبير شيركو بيكه س

.firatnews

طالب اهالي ضحايا الانفال في قضاء جمجمال حكومة الإقليم بحسم قضية مزاعم ارسال 19 فتاة كوردة إلى مصر خلال الانفال كما ذكره مسلسل مصري يعرض على قناة (MBC).

وقال رئيس منظمة "هلويست" للدفاع عن ملف ضحايا الانفال سعود سنكاوي لـNNA، ان اثارة الموضوع مرة اخرى وبهذه الطريقة زاد من جرح ضحايا وذوي الانفال.

وقال سنكاوي :"نطالب  حكومة إقليم كوردستان بالتحرك وكشف الحقيقة وطمأنة ذوي ضحايا الانفال.

ولفت رئيس منمطة هلويست إلى :"ان خبراً انتشر على موقع التواصل الاجتماعية تقول، ان مصادر امنية مصرية أكدت دخول 19 كوردية إلى مصر عقب الانفال".
-----------------------------------------------------------------
هجار بابان ـ جمجمال/
ت: إبراهيم

nna

الأحد, 04 آب/أغسطس 2013 17:15

نائب يطالب بتقسيم العراق

آخر الحلول هي تقسيم العراقي لإجتياز الازمة الحالية التي تجتاح البلاد بحسب ما قاله النائب العراقي.

وقال دكتور سيروان أحمد نائب البرلمان العراقي لـNNA، في حال تحول العراق إلى الإقاليم بحيث لكل إقليم سلطة وموازنة ولا يتحكم شخص واحد في القرار، فان اجتياز الازمة الحالية سيكون ممكن وواقعياً.

ووتابع أحمد، آن الأوان ليكون لكافة مناطق العراق استقرار وأمن وموازنة وسلام والإقاليم خير سبيل التوفير هذا لابناء الشعب العراقي.
-----------------------------------------------------------------
رنج صاليي ـ NNA/
ت: إبراهيم

اعتبر وزير إقليم كوردستان تأجيل انتخابات البرلمان والمحافظات عمل طبيعي، ولكن بإتفاق الكتل والفرق السياسية في الإقليم.

وقال وزير الإقليم لشؤون البرلمان سعد خالد لـNNA، ان اجراء الانتخابات في موعده يعتبر عمل مهم على طريق الديمقراطية، لاسيما ان المنظمات وعواصم العالم تتابع آلية انتخابات وسيرها في الإقليم.

واضاف :"لكن في حال عجزت المفوضية عن تحضير والاستعداد بشكل جيد لإجراء الانتخابات بإلامكان تأجيله شهر".

ولفت خالد إلى ان التأجيل ينبغي ان يرافقه توافق بين كتل السياسية.
-----------------------------------------------------------------
رنج صاليي ـ NNA/
ت: إبراهيم

شفق نيوز/ دعا اتحاد علماء الدين الاسلامي في كوردستان، الاحد، الشباب في الاقليم لعدم التوجه الى سوريا "بحجة الجهاد"، داعيا الى تسليط الضوء على معاناة الكورد في سوريا والشعب السوري بشكل عام.

alt

وقال رئيس الاتحاد عبدالله الملا سعيد، في حديث لـ"شفق نيوز"، ان توجه الشباب الى سوريا باسم الجهاد "مخالف لنصوص الدين الاسلامي وزعزعة للامن والاستقرار وتشويه صورة الاسلام".

وطالب الملا سعيد علماء الدين بأن يبنهوا الشباب على الخطب التي تحثهم على الجهاد وقتل اخوتهم من الكورد هناك.

كما اكد على ضرورة تسليط الضوء على معاناة الشعب السوري بشكل عام والشعب الكوردي في سوريا بشكل خاص، في اشارة الى الاوضاع السياسية غير المستقرة والمعارك الجارية بين المعارضة والسلطة من جهة وبين جبهة النصرة والمسلحين الكورد من جهة اخرى في المناطق ذات الاغلبية الكوردية في سوريا.

يذكر ان انباء اشارت الى توجه العديد من الشباب من اقليم كوردستان الى سوريا والالتحاق بالجماعات المسلحة هناك وبالأخص المحسوبة على التيارات الدينية المتشددة والسفلية للجهاد ضد النظام السوري.

ع ب/ م م ص/ م ف

المدى برس/ بغداد

أعلن التحالف الكردستاني ،اليوم الأحد، أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني اقترح وضع قوات البيشمركة تحت تصرف الحكومة الاتحادية في محاربة الإرهاب، فيما اشار الى أن اجتماع اللجنة العليا بين وزارة البيشمركة  ووزارة الدفاع العراقية تطرق الى "الخطط والتنسيق بين الجانبين في المناطق المشمولة بالمادة 140، إلى جانب مناقشة قضية رواتب البيشمركة".

وقال نائب رئيس كتلة التحالف الكردستاني محسن السعدون في حديث إلى (المدى برس)، إن " اجتماع اللجنة العليا المشتركة بين وزارتي الدفاع والبيشمركة ،يوم امس السبت، ناقش عدد من القضايا الرئيسية والمهمة بين الطرفين"، مبينا إن " الوفد الكردي سلم وزارة الدفاع العراقية خلال الاجتماع مقترح من رئيس اقليم كردستان مسعود بارازني اكد فيه استعداد الاقليم لوضع امكاناته كافة وامكانات قوات البيشمركة تحت تصرف الحكومة الاتحادية في محاربة الإرهاب".

وأضاف السعدون أن " الاجتماع ناقش ايضا وضع الخطط والتنسيق بين القوتين في المناطق المشمولة بالمادة 140 وموضوع رواتب البيشمركة"، موكدا أن " اجتماع السبت كان مكملا للاجتماعات السابقة بين الطرفين التي تدخل ضمن الاطار التنسيقي بين الجانبين".

وكان وفد وزارة البيشمركة في حكومة إقليم كردستان وصل، يوم أمس السبت، لحضور اجتماع للجنة العليا المشتركة التي تضم أعضاء من وزارتي الدفاع والبيشمركة.

وكان رئيس الحكومة المركزية نوري المالكي وصل، صباح يوم الأحد (التاسع من حزيران 2013)، إلى مدينة أربيل برفقة وزرائه وعدد كبير من المستشارين، واستقبل في مطار أربيل الدولي، من قبل رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني، ورئيس الحكومة الكردستانية نيجرفان بارزاني، وعدد آخر من كبار المسؤولين الكرد، في لقاء هو الأول للرجلين منذ الاتفاق على تشكيل الحكومة الحالية في كانون الأول 2010 والذي أعقبته مقاطعة بينهما اشتدت بقوة مع نهاية العام 2011 الماضي، بعد إصدار مذكرة اعتقال بحق نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي.

ويعد هذا الاجتماع الرابع من نوعه الذي يعقد بين الجانبين، حيث عقد الاجتماع الثالث بين الجانبين في، الثاني من كانون الثاني 2013، بمدينة أربيل، والذي وصفته حكومة إقليم كردستان العراق، بـ"الايجابي"، فيما أكدت أنها ستنظر بورقة المقترحات التي قدمها وفد الحكومة المركزية خلال الاجتماع.

وفشلت بغداد وأربيل، في اجتماع مشترك عقد في الـ(29 من تشرين الثاني 2012)، بالوصول إلى حل بشأن التوتر المستمر بينهما منذ أسابيع بعدما رفض رئيس الحكومة نوري المالكي (11) نقطة من مجموع (14)، جاءت في وثيقة الاتفاق الأولي بين البيشمركة ومكتب القائد العام للقوات المسلحة، واتفقت الأحزاب الكردية في اجتماع مع رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني في الـ(30 من تشرين الثاني 2012)، على وصف نهج الحكومة العراقية بأنه خطير وينذر بأزمة لكل العراقيين.

وكانت رئاسة الجمهورية العراقية أعلنت، في الـ13 من كانون الأول 2012، عن الوصول إلى اتفاق "حظي بتعضيد" رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي ورئيس الإقليم مسعود بارزاني لوقف جميع الحملات الإعلامية التي تؤدي إلى تشنج العلاقات وتوتير الأجواء، إضافة إلى الاتفاق على اجتماع للجان العسكرية-الفنية ذات الاختصاص بهدف تشكيل مجموعات من سكان المناطق المتنازع عليها لتوفير الحماية لها.

وتصاعدت الخلافات بشكل أكبر بين أربيل وبغداد بعد حادثة قضاء طوز خورماتو (80 كم جنوب كركوك)، في الـ(16 من تشرين الثاني 2012)، التي شهدت اشتباكات بين قوات عراقية مشتركة من الجيش والشرطة وقوة من الأسايش (الأمن الكردي) كانت مكلفة بحماية مقر لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني وسط القضاء الواقع بين (محافظتي كركوك وصلاح الدين) ذي الأغلبية التركمانية، وأسفرت عن مقتل مدني على الأقل وإصابة أربعة من الأسايش وثلاثة من الشرطة وجندي، وأعقب تلك الاشتباكات تصعيداً سياسياً بين القادة الكرد ورئيس الحكومة وتحريك لقطاعات عسكرية مدعومة بالمدافع والدبابات إلى المناطق المتنازع عليها من قبل الطرفين.

صوت كوردستان: نشرت صحيفة هاولاتي خبرا مفادة أن المعارضة الكوردية و بضمنها حركة التغيير و القوتين الاسلاميتين قبلتا بالبارزاني رئيسا للمؤتمر القومي الكوردي المزمع عقدة في 24 من الشهر الحالي. يأتي هذا القبول حسب الصحيفة مقابل قبول مشاركة المعارضة في المؤتمر القومي الكوردي. يذكر أن المعارضة الكوردية رفضت تمديد ولاية البارزاني لسنتين أخريين و التي تنتهي في 20 من الشهر الحالي أي أن البارزاني سيكون من 20 من أب رئيسا غير شرعيا للإقليم و لكن المعارضة تقبل به رئيسا شرعيا للمؤتمر القومي.

بغداد ـ الصباح
اظهرت وثائق نيابية اطلعت عليها (الصباح) ان مجموع الرواتب التقاعدية للنواب واعضاء المجالس المحلية بنهاية الدورة الحالية يبلغ اكثر من 108 مليارات دينار سنويا .
وجاءت هذه الوثائق ضمن مقترح مشروع قدمته النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي لرئاسة مجلس النواب لالغاء الرواتب التقاعدية لاعضاء مجلس النواب ومجالس المحافظات في 14 من حزيران الماضي.وتبين الوثائق أن المقترح موقع من قبل عشرة من اعضاء مجلس النواب استناداً للمادة 130 من النظام الداخلي لمجلس النواب، وهم كل من: "حنان الفتلاوي وعلي الشلاه واحسان العوادي وعالية نصيف وعادل المالكي وفالح الزيادي وحيدر العبادي وعديلة حمود وكمال الساعدي، فيما لا يظهر الاسم العاشر بوضوح".كما تظهر الوثائق طلباً مقدما من رئيس كتلة الاحرار بهاء الاعرجي الى رئيس البرلمان ونوابه بتاريخ 18 /6 /2013 بشأن تعديل قانون حقوق الاعضاء بالغاء التقاعد للنواب كونه مخالفا لقوانين الخدمة والتقاعد ولرغبات وتطلعات الشعب.وتشير احدى الوثائق التي اطلعت عليها"الصباح"، الى ان مجموع الرواتب التقاعدية لمجلس النواب ومجالس المحافظات التي كلفت الميزانية منذ تأسيس مجلس الحكم العام 2003 وحتى انتهاء الدورة الحالية يبلغ 654 مليارا و290 مليونا و400 ألف دينار عراقي.وعلم"المركز الخبري لشبكة الاعلام العراقي" ان مقترح قانون الغاء الحقوق التقاعدية لاعضاء مجلس النواب واعضاء مجالس المحافظات ستتم قراءته القراءة الاولى في البرلمان الشهر الحالي.وجاءت هذه الخطوة بعد الضغوط الشعبية ومطالبات المرجعية الدينية بالغاء تقاعد النواب.وبحسب مصدر نيابي مطلع، فانه ستتم اضافة الغاء رواتب الوزراء واصحاب المناصب العليا ممن ليست لديهم خدمة او غير مثبتين.وكان ممثل المرجعية الدينية السيد احمد الصافي قد طالب في خطبة الجمعة مؤخرًا، بضرورة اتخاذ قرارات حازمة بإلغاء الامتيازات التي منحت لأعضاء مجلس النواب السابقين والحاليين وأعضاء مجالس المحافظات، فضلا عن المسؤولين من ذوي الدرجات الخاصة.وقد انضم رئيس الوزراء نوري المالكي إلى المطالبين بإلغاء رواتب التقاعد للنواب.ودعا المالكي مؤخرا، كتلة التحالف الوطني إلى تبني قرار يلغي رواتب التقاعد للنواب.

بيروت: «الشرق الأوسط »
في خضم صراعها مع تنظيمي «دولة العراق والشام الإسلامية» و«جبهة النصرة»، تعمل قوات الحماية الشعبية الكردية (PYD) على تخريج دورات عسكرية لعشرات المقاتلين الأكراد، تمهيدا لمشاركتهم في العمليات العسكرية، تزامنا مع إقامة معسكرات تدريب تتوزع في منطقة محاذية للحدود التركية - السورية.
ويشير الناطق باسم حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي نواف خليل لـ«الشرق الأوسط» إلى أن «تخريج المقاتلين في العديد من الأكاديميات العسكرية بات أمرا طبيعيا نتيجة الانضمام الكبير لصفوف وحدات الحماية الكردية، إضافة إلى الهجمات التي شنتها (جبهة النصرة) و(الدولة الإسلامية في العراق والشام)».

ويكشف خليل عن أن 5 آلاف شخص سجلوا أسماءهم بوصفهم متطوعين جددا للمشاركة في الدفاع عن مدينة عين العرب الواقعة في حلب والتي يطلق عليها الأكراد اسم «كوباني»، مشيرا إلى أن «العمل مستمر لاستقبال وتدريب هؤلاء الشبان ومن ثم فرزهم إلى الأماكن التي تلائم قدراتهم»، لافتا إلى «وجود مقاتلين من العرب بين صفوف الوحدات الكردية». وأكد خليل «أن تخريج الدورات العسكرية ليس مرتبطا بالهجمات الإرهابية لجماعات (القاعدة) فقط، لكنها استجابة لموقف الأغلبية الساحقة من الأحزاب الكردية بمختلف توجهاتها».

بدوره، يشير مدير مركز التآخي للديمقراطية والمجتمع المدني في شمال سوريا ميرال أمادوا لـ«الشرق الأوسط» إلى أن «المعسكرات الكردية بدأت تتزايد بعد مأسسة حالة العسكرة الموجودة في الأوساط الكردية»، مؤكدا على «المستوى التنظيم العالي الذي باتت تمتاز به الكتائب الكردية مقابل حالة الشرذمة والتشتت التي تعتري الجماعات المسلحة التابعة للمعارضة السورية». وأرجع أمادوا ذلك إلى «إمساك حزب الاتحاد الديمقراطي بالقرار العسكري الكردي».

وفي سياق حملة التجنيد داخل المناطق الكردية، أفادت مصادر من القيادة العسكرية الكردية في منطقة عفرين بأن نسبة انضمام الشباب إلى صفوف وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة زادت بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة، وخصوصا بعد الهجمات التي تعرضت لها المدينة من قبل المقاتلين الإسلاميين.

وأكدت المصادر أنهم قاموا بتخريج أربع دفعات من المقاتلين بين الشبان والشابات، وباشرت ثماني دورات أخرى تدريباتها التي ستستمر ثلاثة أشهر، ولفتت إلى أن «هناك نسبة جيدة من النساء انضممن في الفترة الأخيرة بوحدات حماية المرأة».

أما في مدينة القامشلي، فقد التحق 45 شخصا من عدة تنظيمات ومؤسسات بصفوف وحدات حماية الشعب بعد الهجمات التي تشنها المجموعات المسلحة التابعة لدولة الإسلام في العراق والشام.

ويأتي ذلك تزامنا مع تواصل المعارك بين مقاتلي حماية الشعب الكردي والكتائب الإسلامية المتشددة. وكان الأكراد قد أعلنوا «النفير العام» في مواجهة الجهاديين في الاشتباكات التي تشمل محافظتي حلب والرقة، بعد احتجاز المقاتلين الإسلاميين نحو 200 كردي منذ أيام في ريف حلب، ما دعا الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية إلى توجيه دعوة إلى كافة الكتائب والفصائل المقاتلة في الشمال السوري إلى ضرورة الوعي بأهمية المرحلة الراهنة، وضبط النفس والتحلي بالحكمة لضمان سلامة المدنيين وإخلاء سبيل أي أشخاص موقوفين أو معتقلين.

وذكر الائتلاف في بيان صادر عنه في وقت متأخر من مساء أول من أمس بـ«الأولوية القصوى لحماية المدنيين وتحييدهم عن أي صراع»، موضحا أن «شرعية السلاح مرتبطة بسلوكه وبهدفه وانحيازه الكامل لمبادئ الثورة وأهدافها.

بهدينان - أصدرت الهيئة التنفيذية في حزب العمال الكردستاني بياناً حول الهجمات الأخيرة على مدينتي تل حاصل وتل عران التابعة لمدينة حلب والمجازر التي ترتكبها المجموعات المسلحة بحق المدنيين الكرد في سوريا وغرب كردستان، كما دعت الهيئة الى تبني ثورة غرب كردستان وتصعيد الثورة في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

وجاء في البيان القوى المعادية التي تحاول ضرب ثورة غرب كردستان، تقوم بشن هجمات وحشية على الشعب " شعبنا بات وجه لوجه أمام المجازر الكبيرة التي ترتكب بحقه، وفي مثل هذا الوضع يتحتم على الجميع الانضمام إلى النفير".

بهدف ضرب ثورة غرب كردستان ازدادت الهجمات الوحشية

وجاء في البيان" تزداد الهجمات على ثورة شعبنا في غرب كردستان يوماً بعد يوم وتقوم القوى المعادية للثورة بكل قوتها بالهجوم من أجل استعباد الشعب الكردي. ويصعدون من شدة هجماتهم على الكرد، العرب، السريان والمكونات الأخرى بكل وحشية".

المرتزقة اجتمعت بالمال

وأشار البيان "بأن ثورة غرب كردستان ليست مقتصرة على غرب كردستان، وبأن الثورة ستتعمق في الشرق الأوسط وتصبح صاحبة إدارة. لذا بعض القوى العالمية تحاول ارتكاب المجازر بحق شعبنا عن طريق المرتزقة".

وتابع البيان "في الفترة الأخيرة دخلت المجموعات المرتزقة غرب كردستان عبر تركيا، وهاجموا على المدنيين الكرد القاطنين في المدن والمناطق السورية، بالإضافة إلى محاولة بعض القوى في إيران وجنوب كردستان ضرب ثورة الشعب الكردي في غرب كردستان".

واردف البيان قائلاً "قاموا باغتيال عيسى حسو عضو الهيئة الكردية العليا وعضو ديوان مجلس الشعب في غرب كردستان، وقتلوا العشرات من الكرد والنساء والأطفال والشبيبة والمسنين دون  التفرقة بين أحد في مدينتي تل حاصل وتل عران".

وأكد البيان أن "قيام المجموعات المسلحة باختطاف المئات من المدنيين الكرد في مدينة حلب وقتل العشرات من النسوة والأطفال الكرد بشكل وحشي. إنما هي حركة مضادة للثورة ضد ثورة الشعب في غرب كردستان والشرق الأوسط. يحاولون من خلال هذه الهجمات زرع الفتنة بين الشعوب وإخراج حرباً طائفية بين العرب والكرد. وإفراغ مرحلة الحل التي بدأها القائد آبو من جوهرها".

الانضمام الى النفير واجب

"وعلى هذا الأساس ولأن شعبنا وجهاً لوجه يقف أمام مجازر كبيرة فأن الانضمام الى النفير واجب عندما يكون الشعب والثورة في حصار عالمي. وهذه الوظيفة لا تقع على عاتق الكرد في أجزاء كردستان الأربعة فقط بل كوظيفة أممية تقع على الشعب في إيران والعراق وسوريا وتركيا".

سنحول جميع الأماكن إلى ساحات للنضال والانتفاضات

"يحاولون تصفية ثورة غرب كردستان عن طريق بعض المجموعات المرتزقة وبناء نظام  جديد لهم من بعض المكونات المتعاونة معهم. في مثل هذا الوضع القيام بمحاسبة مرتكبي الجرائم والمجازر بحق شعبنا مهمة وطنية تقع على عاتقنا. وسنحول جميع الأماكن إلى ساحات للنضال والانتفاضات".

"على هذا الأساس علينا تبني ثورة غرب كردستان بهدف أن لا نترك شعبنا في غرب كردستان والذي يخوض نضال الكرامة والحرية ضد المجموعات المسلحة والقوى الظلامية العالمية لوحده. ونناشد الجميع لتصعيد الثورة في جميع أنحاء الشرق الأوسط. ومرة أخرى نندد بالمجازر التي ارتكب بحق شعبنا في تل حاصل وتل عران".

firatnews

سريه كانيه – أفاد مراسل وكالة هاوار أن اشتباكات قوية اندلعت بين مقاتلين وحدات حماية الشعب والمجموعات المسلحة التابعة لدولة الاسلام في العراق/ جبهة النصرة في محيط بلدة تل حلف حيث وصل مقاتلين الـ YPGالى مشارف تل حلف.

وبحسب ما نقله المراسل ان الاشتباكات بدأت في حوالي الساعة 22.20 ولا تزال مستمرة، حيث سيطر مقاتلين وحدات حماية الشعب على كازية ابو عدنان في بداية بلدة تل حلف واستولوا على ذخيرة فيها.

firatnews


كان ذلك في بداية السبعينات من القرن الماضي ، عندما التقيته للمرة الأولى . كنت انشر مقالاتي في المجلات والصحف البغدادية وفي مقدمتها جريدة " التآخي " التي كانت تشغل بناية صغيرة عتيقة من عدة طوابق في منطقة السنك في شارع الرشيد ببغداد (بناية مطبعة التايمس، حيث تطبع الجريدة ).لم يكن في البنابة مصعد كهربائي وفي كل مرة كان على ان اصعد سلما ملتويا للوصول الى غرف الأدارة والتحرير . في اول زيارة ليتوجهت الى غرفة التحرير وانا احمل معي مقالا طويلا عن كتاب " اربيل في أدوارها التأريخية " للمؤرخ الراحل زبير بلال اسماعيل ( 1938 – 1998 ) الذي كان قد صدر للتو في النجف الأشرف وأثار سجلا حارا على صفحات " التآخي " وبعض الصحف الأخرى .  كانت الغرفة واسعة ولكنها متواضعة الأثاث ،. ولم أكن أعرف أيا من الجالسين وراء مناضد حديدية صغيرة ، وتبين انهم كل من (  فلك الدين كاكائي ، ومحمد الملا كريم ، بدرخان السندي ) . ولا أدري لماذا توثقت العلاقة مع كاكائي دون الآخرين . ربما لأنه كان  بشوشا يستقبلك بوجه باسم ويحاورك بصوت هاديء وخفيض . قدمت له المقال ، فقرأه بتمعن و تركيز ، ثم قال سننشره في القريب العاجل .وفي زيارتي التالية ، قدم لي نسخة من روايته البكر " بطاقة يانصيب " الصادرة في بغداد العام 1967 باللغة العربية مع اهداء لطيف .

كان حزب البعث الحاكم قد تنكر عمليا لنص وروح اتفاقية آذار 1970 وكان الوضع السياسي يزداد توترا كلما اقترب نهاية السنوات الأربع التي كان من المفترض ان يتم تنفيذ بنود اتفاقية آذار خلالها ، وخلال الأشهر الأخيرة المتبقية من عمر الأتفاقية  كانت جريدة " التآخي " قد انتقلت الى بناية في شارع السعدون و تخوض نضالا اعلامياً ،  لا يقل اهمية عن اشكال النضال الأخرى وبضمنها الكفاح المسلح. وكان المقال الأفتتاحي للجريدة   هو المعبر الحقيقي ليس عن موقف الحركة التحررية الكردية فقط بل عن الوضع العام في البلد .وكانت " التآخي " الجريدة المعارضة الوحيدة في العراق في تلك الفترة واوسعها انتشارا.

وفي تلك  الظروف العصيبة واظب كاكائي على كتابة عموده الصحفي قي الصفحة الأخيرة من الجريدة بتوقيع ( أ. برشنك ) وكان في غاية الجرأة ، يلتقط فيه حقائق عن زيف ادعاءات البعث وعدم جديته في تنفيذ الأتفاقية وتصميم الشعب الكردي على نيل حقوقه مهما بلغت التضحيات .

بعد انتفاضة آذار المجيدة العام 1991 ، لعب كاكائي دوراً محوريا في المشهد الثقافي الكردستاني ، ورغم أنه كان قيادياً في الحزب الديمقراطي الكردستاني ، الا أنه كان مثقفا  موسوعيا من طراز فريد ، ورغم انه كان بعمل في مجالين مختلفين ( السياسة والثقافة ) الا انه استطاع الحفاظ على شخصيته الثقافية والفكرية المتميزة وهو امر في غاية الصعوبة ونادر الحدوث ,. وكان دائما يتحدث كمثقف ولا تشعر انه قيادي حزبي . حتى عندما استلم مسؤولية وزارة الثقافة والشباب .

ثمة عادة لا استسيغها في اقليم كردستان وهي زيارة الوزير الجديد وتقديم باقات الورود اليه . فترى عددا كبيرا من معارف الوزير وأصدقائه وممثلي احزاب و منظمات ، محشورين فى غرفة السكرتارية ، ينتظرون دورهم في الدخول الى الوزير لتهنئته بمنصبه الجديد . هذه الزيارات لا تنقطع لمدة شهر او أكثر، أي انهم لا يدعون الوزير يمارس مهامه كل هذه المدة . كنت اتحرج من حشر نفسي بين هذه الجموع وان كنت اعرف كاكائي عن قرب ، ربما أفضل من الباقين .لذا لم ازره الا بعد عدة اشهر من استيزاره رغم اني كنت انشر مقالاتي في مجلات وزارته وذكرني الراحل بايام االتآخي " في بغداد .

. وخلال زياراتي المتقطعة له لم نكن نتحدث عن السياسة قط ، بل كان يحدثني عما يشغل فكره في تلك الأيام . اذكر انه تحدث طويلا ذات مرة عن العولمة وانه شديد الأهتمام بهذا الموضوع لأهميته البالغة وكان يتابع كل ما يستجد على الساحة الفكرية في العالم .

في يوم الجمعة 5/4/2002 احتقل العاملون في جريدة " خه بات " بالذكرى الثالثة والأربعين لصدور جريدتهم بصورة علنية لأول مرة ، حيث صدر عددها الأول في بغداد يوم 4 نيسان 1959 وكنت  من ضمن المدعويين الى الحفلة وتصادف جلوسنا على مائدة واحدة ، ووجدت نفسي وجها لوجه امام كاكائي وكان بين الحضور الصحفي الصديق الراحل طارق ايراهيم شريف و الدكتورة خيال الجواهري ( كريمة الشاعر الكبير الراحل محمد مهدي الجواهري ) وقرينها الأعلامي والمسرحي صباح المندلاوي .ودهشت عندما رأيت كاكائي يتحدث عن الموسيقى الكلاسيكية وابرز نجومها في الماضي والحاضر ، وكان شديد الأعجاب بموهبة عازف العود نصير شمه و تطرق الحديث الى انجازات الأخير الموسيقية ونشاطه الدائب للتعريف بالموسيقى العراقية .

كتب العديد من المقالات خلال الأيلم الأخيرة عن الفقيد والتي تتحدث عن الطابع الفريد لكتاباته والذي يتجلى قي المزج بين الماركسية والقومية والصوفية وهو أمر تطرق اليه الفقيد في مقابلاته الصحفية ،  ولكن لم ينتبه أحد الى المقالات الأفتتاحية لجريدة " خه بات " الأسبوعية الصادرة في اربيل باللغة العربية والتى كان الفقيد يتولى رئاسة تحريرها حتى العام 2001  . كانت معظم هذه الأفتتاحيات تعالج القضايا الآنية الملحة للمجتمع الكردستاني ، فعلى سبيل المثال لا الحصر كتب الفقيد مقالين افتتاحيين حول " التكنولوجيا في خدمة كردستان " في العددين 910 ، 911 الصادرين في 5 ، 12 /2 /1999 على التوالي . وربما كانت هذه هي المرة الأولي في تأريخ الصحافة الكردستانية التي يجري فيها الحديث على نحو جاد عن هذا الموضوع المهم. كما كرس الفقيد عدة افتتاحيات عن ظاهرة استغلال الوظائف العامة للمنافع الشخصية  و ضرورة ابتعاد ذوي الدرجات الخاصة عن ممارسة النشاط التجاري .

كان للفقيد حضوري ثقافي دائم وحريصا على حضور الندوات والمحاضرات الثقافية  والأسهام فيها بمداخلات قيمة ..

رأيت كاكائي للمرة الأخيرة  في الندوة التي اقامها اتحاد الأدباء الكرد في اربيل قبل عدة اسابيع للدكتورة شكرية رسول ، حول التراث الشعبي الكردي . وتحدث كاكائي في هذه الندوة حول موضوع في غاية الأهمية وهو توثيق التعاون والتكامل الثقافي بين اجزاء كردستان .

كرس الفقيد اجمل سنوات عمره للنضال في صفوف الحركة التحررية الكردية ، بالبنقية والقلم في آن واحد ، ولم تكن الوظيفة بالنسبة اليه الا وسيلة لخدمة شعبه .وكان يحلم بالتفرغ لأعماله الفكرية  وقد تحقق ذلك في السنوات الأخيرة . وتحدث مرارا خلال في وسائل الأعلام  عن كتبه الجاهزة للطبع . والمهم الآن هو جمع تراث الفقيد واعادة طبعه والحفاظ على أرشيفه الثري واعداد مخطوطاته للطبع  تحت اشراف لجنة علمية متخصصة عالية المستوي ، كما هو متبع في الدول المتقدمة

 

لا أعلم لماذا أختارني صديقي الذي يعمل في أحدى القنوات الفضائية وهو يتسأل بطريقته الاعلامية ناقلاً عن أشخاص لم يذكر أسماءهم، يتسألون عن سبب أختيار الدكتور نوفل أبو رغيف الشاب المهاب لادارة السينما والمسرح؟ بعد الجدل الذي حصل حولَ المسرحية الالمانية. على الرغم من أنني لست قريباً من الادارة العليا التي أتخذت القرار، الا أنني أعلم أنه يعرف جيداً قربي من الدكتور نوفل، فأجبتهُ بسؤال أستنكاري، وهل سبب الاعتراض كونه شاب أم لانه مهاب؟ وهل تعلم ياصديقي أن سبب نجاح أبرز العظماء والفلاسفة والمفكرين والقادة والاداريين في العالم هم الشباب والقائمة تطول..وهل أطلع المتسألون على التحولات الكبيرة التي أحدثها الدكتور نوفل أبو رغيف في المشهد الثقافي العراقي وهو يطرح أنموذجاً جديدياً في الادارة الثقافية، لم تشهدها المؤسسة الثقافية منذ عقود على مدار خارطة الثقافة العراقية، التي تجاوزها الدكتور الى المشهد الثقافي العربي عبر مشروعه الذي وضع أسسه في دار الشؤون الثقافية العامة التي حولها الى ورشة ثقافية تعمل على رعاية ودعم الطاقات المنتجة للثقافة وفق آليات جديدة، أعتمدة المنهجية والعلمية وترسيخ تقاليد ثقافية لم يألفها المشهد الثقافي العراقي، مثل حفل توقيع الكتاب الذي أصبح عرفاً ثقافياً أنتشرَ في كل المؤسسات الثقافية والاكاديمية العراقية، بعدَ أن كرسته دار الشؤون الثقافية العامة وكانت اول من يحتفل به في العراق بعد التغيير، والتحول الذي شهدته الدار، وفي توليفه ابداعية تجمع بين صناعة المعرفة المتمثلة بطباعة الكتاب، وماشهدهُ من تغيير على المستوى الفني والمعرفي بين الفعل الثقافي المشتمل على الندوات والمؤتمرات والمنتديات التي تم تأسيسها مثل – المقهى الثقافي – الذي يمثل حلقة وصل مع كل انواع الثقافي كالتشكيل والمسرح والسينما والرواية والقصة القصيرة والموسيقى والرؤية النقدية ، و- منتدى جسور – الذي يمثل حلقة تواصل بين المؤسسة الثقافية والمؤسسات الاكاديمية والتربوية والاعلامية والاجتماعية وهي تسلط الضوء على التحولات التي ظهرت في المشهد الثقافي والسياسي بعد التحول الديمقراطي الذي شهدهُ العراق، لتعالج وتناقش أشكاليات ظهرت حديثاً لم تكن موجوده في الثقافة العراقية سابقاً، مثل أزمة أدباء الداخل وادباء الخارج او ازمة الهوية الثقافية او ازمة السينما العراقية بعد التحول الديمقراطي او التجديد في المسرح العربي، والخطاب السياسي وتأثيرهُ في صناعة الخبر، والتكنلوجيا في الفن ((الادب التفاعلي أنموذجاً)) والرواية العراقية في مرحلة مابعد التغيير، والمناهج الدراسية وتنمية مهرات التفكير رؤية نقدية، والمرأة والمتغيرات السياسية ((الواقع والتحولات))...؟، وهذا التغيير لمسه الجميع متحدث عنه المنصفون من كبار المثقفين والادباء والاكاديميين العراقيين عبرَ شاشات التلفاز او في مقالاتهم المنشورة في الصحف العربية والعراقية مثل مقالات المفكر العراقي عبد الحسين شعبان والروائي جمعة اللامي والمخرج الكبير قاسم حول والشاعر جواد الحطاب والقاص والمسرحي شوقي كريم والكاتب خضير ميري والروائي حميد المختار والشاعر منذر عبد الحر والناقد المسرحي د. رياض موسى سكران والفنان د. رياض شهيد والروائي المغترب حميد حياوي وعباس داخل حسن والشاعر د. فائز الشرع ود. أثير محمد شهاب ود. سافرة ناجي ...، وهي أسماء راكزة في المشهد الثقافي العراقي ، ولعل السلاسل الطويلة التي أعتمدها الدار في أختيار ما أصدرَ عنها من مطبوعات تمثل النتاج الثقافي للعراق الجديد وهي تخص نوع المطبوع وفق أكاديمي ثقافي. وأنا اتسأل الم تكن مسابقة دار الشؤون الابداعية التي شملت كل حقوق الادب من شعر وقصة قصيرة ورواية ونقد ومسرح وادب الاطفال ودراسات فلسفية وأنثربولوجية وقد أبتدء العمل بها منذُ مجيء الدكتور نوفل ابو رغيف لتمثل نوعاً من الحراك الثقافي الذي يكسر الجمود ويحفز الراكد منه، والدكتور حريص على ان تخرج هذه المسابقة من الاطار المحلي ويجعل منها مسابقة دولية، وليس أخيراً النجاح الكبير الذي حققهُ معرض بغداد الدولي للكتاب بدورته الاولى والثانية وهو يقام رسمياً لاول مرة في العراق، ويكسر كل الرهانات التي كانت تتحدث عن عدم أمكانية أقامة مثل هذا الحدث في العراق في هذا الظرف، بل سعت الى أفشاله من خلال محاولة منع دور النشر الدولية والعربية، أما بالتخويف من الوضع الامني، أو بالرشوة التي قدمتها الى دور النشر بشرط عدم مجيئها الى العراق، فكان الدور الكبير للدكتور نوفل أبو رغيف في اقناع دور النشر المرموقة التوجه الى العراق وشرح الواقع الجديد الذي يشهدهُ من خلال الندوات والامسيات التي اقامها في معارض الكتاب التي شاركت فيها دار الشؤون لاول مره بعد التغيير: مثل معرض لندن وفرانكفورت وباريس والشارقة وبيروت والقاهرة...سبباً رئيسياً في النجاح الذي حققهُ المعرض في دورته الاولى اضافة الى الادارة والتنظيم والاتفاقات التي تم عقدها بين هذه الدور والمؤسسات العراقية، والاقبال الكبير من قبل مستهلكي الثقافة والمعرفة وهذا النجاح كان حافزاً لبقية الدور للمشاركة في المعرض بدورته الثانية على الرغم من وجود معارض بالتوقيت مثل معرض ابو ظبي أو معرض طهران الدولي، وقد وضع هذا المعرض اسم العراق ضمن القائمة الدولية الخاصة بمعارض الكتاب التي يصدرها اتحاد الناشرين الدوليين فضلاً عن دورهُ المحوري في تقديم الوجه الثقافي لبغداد عاصمة الثقافة العربية أذ قادَ ركب الاعلام الذي قدمَ تلك المناسبة المهمة والمنجز الوطني والدولي الكبير بكل اتقان واخلاص وتضحية وكان خير لسان لبغداد الثقافة، الا تكفي كل هذه الانجازات لتكون سبباً حقيقياً في ختيار الدكتور نوفل أبو رغيف لمعالجة الاخطاء والمشاكل التي تعاني منها مؤسسة السينما والمسرح منذُ أكثر من عشر سنوات، على الرغم من أنه لم يكن راغباً بهذه المهمة ولكن تم تكليفه بهذا العمل الوطني الثقافي نظراً للحاجة التي اولتها الظروف وثقة الوزارة بقدرته على تجاوز الازمة التي مرت بها دائرة السينما والمسرح، وأعتقد أن النجاحات التي ذكرتها كانت هي السبب الاول في اختيارهُ، وأنا أتسأل لماذا تخشى بعض المؤسسات الثقافية الصفراء من نجاح الدكتور نوفل ابو رغيف وهو يمثل نجاحاً للثقافة العراقية، واين كان اصحاب المقالات المدفوعة الثمن يخبئون اقلامهم حينما كانت هذه المؤسسة تدار من اشخاص لم تكن لهم علاقة بالثقافة وليس بالسينما والمسرح و يملكون من الماضي ما يعف اللسان عن ذكره، وكل امتيازاتهم انهم جاءوا في المحاصصة السياسية، وأين كانت اقلامهم مختبئه والفساد ينخر هذه المؤسسة.

 

مسرحية كوميدية هادفة ، هي الأولى من نوعها في ملبورن ، من تأليف وأخراج الأستاذ القدير هيثم أبونا تم عرضها في ملبورن مساء السبت 3\8\2013 ، وهو أكاديمي ومخرج سينمائي ومسرحي ، ومساهم بتشكيل فرقة شيرا للمسرح والفنون في بغداد عام 1993 ، وبدوره سام في تشكيل فرقة شيرا في الدنمارك عام 2009 وفي أمريكا (ديترويت وكاليورنيا) بنفس العام ، وسيتم أنبثاق فرقة شيرا قريباً هذا العام في ملبورن ، مستغلاً زيارته وتواجده والعائلة في ملبورن ، حظيت بدعم وأهتمام مثقفينا وفنانينا وأدبائنا وكتابنا وأداريينا في ملبورن ، وخصوصاً الجمعيات والنوادي المتنوعة في ملبورن ، ومنهم نادي بابل الكلداني الثقافي وجمعية نساء الكلدان ومؤازرة الأتحاد الكلداني الأسترالي في فكتوريا وجمعية الرافدين الأجتماعية والأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان ، وكادر أعلامي من قناة عشتار وموقع مركايي كوم ، ومن الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية وكنيسة السريان الكاثوليك وكنيسة الشرقية القديمة والكنيسة العربية ، وحضور جمع غفير من بنات وأبناء ملبورن ، وأنجزت المسرحية بمساعدة الأستاذ هيثم ملوكا كمعد ومساعد مخرج وعضو تمثيلي متميز ، وأشرف أدارياً على المسرح الأستاذ د.عامر ملوكا. أما الممثلون حسب الظهور كالآتي: هيثم ملوكا بدور ..(يوسف) ، كوليا حيدو بدور ..(الأم) ، أديب جلو بدور..(بتو) ، جمال أسطيفانا بدور ..(توما) ، وداد عجمايا بدور..(سارا) ، هيثم أبونا بدور ..(جبو) ، سلوان بدور ..(شمو) ، ميخائيل الهوزي بدور ..(القس) ، ديانا متي بدور ..(ريتا) ، رائدة ملوكا بدور ..(بهرا) ، ماثيو عامر بدور..(ملاك) ، ماريو بوداغ بدور..(ملاك) مدير الأنتاج .. دلال دانيال ، تنفيذ الموسيقى .. داني قيصر ، تنفيذ الأنارة .. هيثم أبونا .. التنسيق الأداري .. نبراس بهنام.

في الحقيقة الحضور كان جيداً ومتميزا جداً ، رغم قساوة الجو و غزارة المطر بتواصل ، و قاعة العرض مكتضًة بالحضور ، والمسرحية أعطت بعداً مؤثراً على الحاضرين والمعنيين ضمن الواقع المرادف لحالة الأنسان المغترب ، الذي ترك بلده الأصلي ولجأ الى الأغتراب ، طارحاً المشاكل الأجتماعية والأقتصادية والمعاناة العائلية والحالة الأنسانية المتردية ، والتفسخ الأجتماعي وتأثيراته السلبية على المجتمع ، وصعوبة معالجة الأمور لتتحول الى الطلاق والتشرد وتمزق المجتمع ، ناهيك عن الطفولة والأمومة والمرأة أضافة لتعلق الأنسان في ذكرياته السابقة في بلده الأصلي ، مما يعكس مزيداً من السلبيات الناتجة لهدر الوقت ، والبطالة الملازمة للأنسان المغترب بسبب جهل اللغة والتراكم الفكري المتخلف وصعوبات جمّة عسيرة أثرت في مسيرته اللاحقة وفي الغربة تحديداً ، حتى وصل الأمر الى الكئابة والأدمان على الخمر والمغامرة في الحياة (القمار) والفساد الخلقي وصعوبة التأقلم في الغربة ، بسبب الحنين الى الماضي رغم آلامه ومآسيه والحروب القاتلة والمدمرة قبل الأغتراب ، ليعيش في أزدواجية فكرية وآخر المطاف يقرر الرجوع لبلده الأصلي ، وأخيراً يلتقي الخيال وواقع الحب الحقيقي ليمتزجا بسؤالين أحدهما خيالي والآخر حقيقي يشكلان القلب النابض في الحب بين يوسف وريتا.

هذا الجهد هو أمتداد لعمل فني سابق من تأليف وأخراج الفنان هيثم ملوكا ، وبمشاركة جميع الممثلين الحاليين في مسرحية حقيقية واقعية حدثت في قرية صوريا(مجزرة عام 1969) قدمت أداءاً ممتازاً رغم حداثة العمل وبأمكانيات ضعيفة وذاتية ، (خلقوا من لاشيء أشياء) ، كان ذلك في 16\أيلول عام 2012 ، وبموجب هذا العمل الكبير والمميز ، أحدث نقلة نوعية فنية في ملبورن ، مما شجع الأستاذ القدير الفنان هيثم أبونا ، القدوم بمبادرته الحيًة والمؤثرة للسعي لأنتاج مسرحية جديدة سماها (أيكيوت ومنيوت) معناها بالعربي(أين أنت ومن أنت) ، كما سيقدم مجتمع ملبورن بفعل ممثليه ودعم ومؤازرة ومثقفيه ، لأحياء فرقة شيرا في ملبورن بشكل رسمي بطلب للحكومة المحلية في ملبورن \ أستراليا ، ليقدموا خدماتهم الجليلة والمؤثرة لمعالجة الحالات الطارئة على واقعنا الأجتماعي العائلي ، عملاً بالتطور والتقدم نحو الأفضل والأحسن لشعبنا الأصيل في بلد الغربة معالجين أخفاقات الأغتراب.

كوننا قريبين ومع الحدث المعني والمؤثر ، داعين شعبنا بجميع مكوناته الأصيلة ، للدعم والمساندة والمؤازرة لهكذا مشاريع منتجة ومؤثرة ، لتغيير واقع متخلف الى متقدم عن سابقه ودواليك نحو الأفضل دائماً ، لخدمة الأنسان وتطوره للحصول على مراده في حيثيات العمل والفعل المنتج والمثمر ، وكما يقول المثل الفني (اعطني مسرحاً أعطيك شعباً مثقفا) ، هذه عموميات نطرحها لكل أنسان حي يستوعب الحياة العملية على أفضل صورها ، ولكننا اليوم نقول لشعبنا في ملبورن ، خصوصيتنا تتطلب الدعم والمساندة لهكذا مشاريع فنية ثقافية أدبية علمية ، يفترض من جميعنا أستثمار كل أساليب التغيير في حياتنا المنتجة للصالح العام ، لهذه المدينة النظيفة والجميلة والأولى على مدن العالم في كافة مجالات الحياة المختلفة لعام 2012.

حكمتنا:الحياة بلا فن تتعثر وتكتأب

ناصر عجمايا

ملبورن \ استراليا

كنت أشعر بالفرحة في صغري عندما كانت أقطاب المعارضة العراقية تجتمع و تناقش مختلف القضايا المصيرية المتعلقة بشعبنا المظلوم و وطننا الأسير بيد الطاغية حيث كانت أغلب النقاط يتم الاتفاق عليها و كل قطب من الأقطاب المعارضة مهم كان توجهه مختلف فأنه يتفق مع القطب الأخر فلقد كان اصحاب الفكر اليساري يؤيدون أغلب التوجهات و الاراء القادمة من السياسيين ذو التوجه الاسلامي و الأحزاب الكوردية تهتم و تستمع بشدة لتعليقات التيار القومية العروبي من الناصريين و البعثيين الذين كانوا في سوريا و يرفضوا تصرفات رمز النظام السابق صدام حسين و حزبه و كنت أنا أكتب مقالاتي و قصائدي بالصحف الكوردية المكتوبة باللغة العربية و بعد هذا أرسلها لأحد إخواني في حزب الدعوة ليقوم بنشرها و في أخر المطاف أرسلها أما لجريدة المؤتمر التابعة و الناطقة بلسان المؤتمر الوطني العراقي بزعامة الدكتور أحمد الجلبي أو جريدة بغداد الناطقة بلسان حركة الوفاق الوطني بزعامة الدكتور أياد علاوي لقد كان قادة و أفراد البيشمركا يترقبون بحماس بالغ أخبار الانتفاضة الشعبانية المباركة لكي يفرحوا بسقوط النظام الظالم و إخواني التركمان و الأشوريين و على سفوح جبال كوردستان الجميلة كانوا يصرخون صرخة حق بوجه النظام الظالم لقد كان السياسيين ""سمن على عسل"" و كان تكاتفهم و تعاونهم يدعو للفخر و الاعتزاز و لكن لا أدري ما الذي أصابهم هل أن المعارضين لا يمكنهم أن يستلموا الحكم أو أن معارضينا لا يمتلكون خبرة سياسية تؤهلهم لتسلم مهام البلد و العباد و ما هذا التشنج الحاصل فيما بينهم لماذا لغة التهديد و الوعيد تسيطر على المشهد الحالي و لماذا كل واحد من سياسيينا أصبح يعيش في عالم خاص به واسئلة كثيرة تدور في خاطري بعضها استطعت أن أحصل على اجابة مناسبة لها مع مرور الوقت و البعض الاخر عجزت عن إيجاد الاجابة و لهذا أنا أطلب كل إخواني المعارضين السياسيين المخضرمين السابقين بأن يعودوا كما عهدتهم في الماضي على قلب رجل واحد من أجل العراق هذه نصيحتي التي تفيدني و تفيدهم و تفيد وطننا الذي يحتاج أن يقدم له الغالي و النفيس

حسين علي غالب

ما زالت سرادق العزاء لم تنتهي بعد وقع الفضيحة الكبيرة للهجوم الكبير (غزوه رمضان) لسجني التاجي وأبي غريب ، والتي خلفت الشهداء من منتسبي وحمايات السجنين ، حتى دقت أصوات لانفجارات المتكررة خلال يومين في بغداد لتوقع الشعرات بين شهيد وجريح ، وهي ملحق لغزوه رمضان ، والتي يمكن قراءتها كالتالي :
١) أصبحت القوى الإرهابية لها القدرة على ضرب والقيام بأعمال وأماكن نوعيه في بغداد والمحافظات ، بل اصبح بإمكانها تحدي الوجود العسكري أينما كان ، من خلال الضربه السريعة لسجن أبي غريب ، والتنظيم لدى هذه القوات التي هي عباره عن مجموعه من العصابات وقطاع الطرق والإرهابية والبعثية ، وكذلك تمكنها من الانسحاب بسرعه مع المجموعات التي تم تهريبها من السجن واليوم هي تقاتل في سوريا ويتدخل الى بغداد بعد سوريا ٠
٢) الجانب الثاني ، هو عدم قدره القوات الأمنية على التصدي لهذه المجموعات ، والذي يعكس هشاشه البنية الاستراتيجية للمؤسسه الأمنية ، وعدم قدرتها على قلب المعادلة لصالحها من خلال الضربات الاستباقية ، والتي للأسف هي الأخرى أصبحت مكشوفة للإرهابيين ٠
ما يحصل في العراق من حرب مكشوفة على الشعب العراقي ، في ظل صمت واضح للحكومة من قتل واغتيال بالعبوات الناسفة و الكاتم ، واستهداف مناطق شعبيه ، يعكس الهدف الواضح لدى هذه القوى الظلامية من احداث صراع طائفي يكون الخاسر فيه هو هذا الشعب المسحوق ٠
السنوات العشر الماضية افرزت حقائق عديدة على المشهد السياسي العراقي؛ بحيث انعكست ولا تزال على العراق ومن المتوقع أن تعمل على تحديد مستقبله أيضاً؛ لعل أهم هذه المحددات هو الدور الإقليمي في تشكيل الحياة السياسية في العراق الجديد.
وعليه فان البحث عن فهم أو تحليل الواقع العراق في الوقت الحاضر أو في المستقبل يجدر بالباحث تقصي أهداف ومصالح الدول اللاعبة في المشهد السياسي. فإذا استثنينا الادعاءات والتصريحات التي تتحدث عن السيادة في العراق، وتصاريح بعض المسؤولين عن الأمن في العراق المتحقق نتيجة فرض الأمن، وسيادة الحكومة فالعراق دولة يتنازعها أطراف متعددة؛ واستمرار المشروع السياسي في العراق الذي ابتدأ منذ العام 2003 على أخطائه القاتلة من استفراد بالراي ، والآمبالاه لآلام الشعب العراقي ، والذي مل التصريحات الجوفاء والتي تخرج من هنا وهناك ، والتي أصبحت واضحه أنها ضحك على الناس الفقراء ، والتي يبدو اغلب السياسيين أصبحت تصريحاتهم لا يصدقها إلا هم ، ولا تنطلي على شعبنا الجريح ٠
ليس علاجاً نقل ضابط أو فرقه أو سريه أو أي خطوه أخرى ، بل من الأجدر أعاده النظر ببناء المؤسسة الأمنية وتمكين أبناء العراق المجاهدين والمخلصين ، والدين اثبتوا حبهم وحرصهم على وطنهم وشعبها ، وأعاده النظر بكامل الخطط الأمنية ، والاهتمام بنا لمؤسسه الاستخبارية ، واعتماد مبدأ المتابعة الدقيقة لكل شارده أو وارده وضمان وصول المعلومه وان كانت صغيره الى مصدر القرار ، لاتخاذ الإجراءات  الاحترازيه ، وإلقاء المسؤوليه عله جهات هي  بعيده كل البعد من الملف الأمني ، واستشراء الفساد الاداري والمالي في المؤسسات الامنية والعسكرية وعدم اتخاذ اي حل لذلك.
ربما يحصل تحسناً أميناً بين الحين والأخرى ولكنه تحسناً أنياً قابلا للانفجار في أي وقت, بل انه يمكن تنبؤ انفجاره ،ويمكن أن يكون هذا التحسن  طارئاً ما لم تكون هناك معالجة حقيقية من جانب الحكومة  للأسباب المفضية للتوتر الأمني إذ كان يجب على الحكومة العراقية في إطار معالجتها مزج الحل العسكري مع السياسي لأجل الوصول إلى معالجة حقيقية تجعل من الوضع الأمني حالة حتمية قابلة للاستمرار دون ان تعكر صفوها رياح سوداء موقته ٠
اليوم 2- 8- 2013 الساعة التاسعة صباحا .
كنت في طريقي المعتاد من الرصافي والرشيد ذاهبا بأتجاه شارع المتنبي , اقتربت من البوابة لتبدأ طقوس الجمعة حيث التفتيش قبل الدخول !! علما ان للشارع 5 او 6 منافذ وازقة يستطيع اي داخل النفاذ منها لو كان يحمل محضورا !!, لايهم , هو الشارع ثانية طبيعي وهادئ تملئه الحياة الملونة كأي صباحات جمع هذه الايام التي أود فيها الدخول هنا نحو عالمي الافتراضي المفضل , وانطباع اعوام الستينات والسبعينات السابقة لحرب ايران وغزو الكويت وخاتمتها الدخول الامريكي على خط تقرير مستقبل العراق , وأقول الأفتراضي لان ما اراه في هذا الشارع كل جمعة مختلف تماما عن واقع طريق ممتد من ساحة الطيران ثم امتداد شارعي الرشيد والجمهورية وصولا الى ساحة الرصافي وبأختصار , بغداد القديمة , بين زهو الستينات والسبعينات على الاقل من ناحية البناء والمدنية والمضهر العام , وقذارة وبؤس الحاضر المر الذي لاترى فيه غير الازبال وحديد الجنابر والعوارض الكونكريتية والاسلاك الشائكة تقطع اوصال الشوارع والارصفة , وادخل عالم المتنبي الفريد , ورغم الحر وقيود شهر رمضان ترى الوجوه هنا باسمة والناس القادمة عموما تعرف بعضها مع نسبة اناث مرتفعة لاتراها خارجه , واتقدم , تتحرك رجلي بخطواتها البطيئة المعتادة ولكن ماهذا ؟ مجموعات من الشباب والشابات تتجه نحوي !! وتوقفت كان على يميني مكتبة الشطري , الشباب يحملون اعلام العراق وبعض اللافتات المطوية واتجاههم نحو بوابة الخروج !؟ لماذا والوقت لازال مبكر ؟ المفروض ان تكون الفعاليات قرب تمثال المتنبي فلم الخروج الان ؟ أمسكت بأحدهم وسحبته خارج المجموعة لأفهم ....
هو – ها عمو اشلونك ؟
أنا- هله , شنو القصة ؟ شو ليبره ؟
هو – شوفهم ورانه , طردونه من ساحة التحرير , ردنه انروح للفردوس تالي كلنه المتنبي احسن .
تطلعت الى عمق الشارع كان هناك عسكريون بملابس الميدان الكاملة يسحبون حتى اهل بسطيات الكتب من الشباب لدفعهم خارجا .
الشاب – اجينه هنا حتى انكمل الفعالية كللولنه هم ممنوع اطلعوا بره الشارع ومثل مدا اتشوف .
وفي هذه الاثناء وصل بعض الشرطة نحونا محاولين سحب محدثي .
الشرطي - يله بره .
أنا – يابه وين بره احنه من هل منطقة , شوف هاي البناية , واشرت الى عمارة الكاهه جي , معملنه وورشتنه اهنا .
الشرطي – يامعمل ؟ متشوفة شايل علم ؟
الشاب – زين عمو اشوفك بعدين , خل اروح ويه جماعتي .
وبقيت وحدي متسمرا احاول تجميع الشتات , ماذا حصل ؟ اعرف ان بغداد مقطعة الاوصال هذا اليوم وتنطلق مسيرات مختلفة الهدف صباحا احداها في ساحة التحرير التي لم تكن اليوم خياري الاول , لانها ستكون شبابيه المضهر والروح والعزيمة , ولكون جماعتي لديهم توزيع جريدة في المتنبي طال الانتظار لاكمال طباعتها , ومشيت لاكمل الطقوس , اود الوصول اولا الى دجلة لأرى الماء جاريا ملامسا الجسر القديم وتعبر انظاري لجانب الكرخ تتفحص الاماكن من الاعدادية الى ساحة الشهداء الى مقهى البيروتي أو اثره وصولا لباب السيف والسفارة البريطانية القديمة والكريمات , وجذبني ثانية منظر العبارة الراسية عند ضفة النهر تحتوي الجالسين والشلل المرحة تغني المربعات والمقامات وكل قديم يخطر على البال , وعدت للشارع لأجلس في مقهى قيصرية مصرف الرافدين وامامي مقهى الشابندر ومنتدى دار المدى مغلقان فلا زال رمضان يفرض قوانينه والمتبقي اسبوع ويحل العيد السعيد , وفي داخل القيصرية حيث الكل يعرف الكل تقريبا , وعند المدخل والى اليسار يستقبلك محمد عبد الوهاب مرحبا , ينطلق صوته شجيا ممتعا من محل التسجيلات ليذكرك بماض ملون تستمتع به الاذن الحانا , لاصراخ وتفجيرات ونفاق , وجلست مع الاخوان , كانت الاجواء متوترة والموبايلات شغاله لاتهدأ , ثم يقدم هادم اللذات ومفرق الجماعات , الشرطة والعسكر , وعلامات الحيرة والغضب والتردد بادية على وجوههم !! ما العمل ؟ هل سيأمرون هذه الجموع الجالسة في برلمان بغداد الحقيقي بالمغادرة ؟ ولكن ما العذر والسبب الموجب ؟ أمروا مقدم الشاي وقناني الماء البارد بالكف عن تقديم بضاعته لبعض الجالسين من المفطرين وامتثل , ثم ماذا؟ بعد قليل جاء بعضهم اي من الشرطة ليتبرد ويشرب الماء والشاي !! وبدأنا نبادلهم المزاح , حسنا لاشيء يدعو للاحتكاك , ورحلوا وعاد الشاي والحديث والاستفسارات والفعاليات , وانطلق صوت هادر ..... ايها الناس ايها الجالسون .... وانتبهنا جميعا كانت مجموعة مباركة من فتيان وشباب معهد الفنون الجميله تتوسط القيصرية لتبدأ بتقديم فعالية تمثيلية وشعرية تناوب على ادائها موهوبون يقدمون فنونا جنب علم العراق وينشدون له , وساد صمتنا .... نستمع ونستمتع الى ان اكملوا وحاولت تسجيل او حفض بعض معاني مايريدون ايصاله الينا نحن كبار السن عموما وكأنها رسائل من جيل الى جيل ... وبقيت في ذاكرتي جملة واحدة .
عيب من العراق اليوم نتبره .... عيب من العراق اليوم نتبره
حسنا ياشباب ويا شابات هو لكم , عوضوا فشلنا نجاحا , فهذا ماقدرنا عليه . ثم جائت الخاتمة بحضور البعض واحدهم قادم من مسرح ساحة التحرير وقد عاش كل احداثها ونقلها لنا , تازه وحارة ومفصله , مع اسماء من اعتقلوا والى اين اخذوهم والجهود الجارية للتواصل معهم .
الساعة الواحدة ضهرا من يوم جمعة المتنبي 2 – 8 – 2013
ماتبقى هو المغادرة وتعقب مابعد الاحداث في ساحات الفردوس والتحرير وشارع المتنبي والراسخ في بالي هو بعض من الحوارالجانبي والمعبر التالي بين بعض الضباط والشباب المتضاهرين في ساحة التحرير
الضابط - لدينا اوامر بمنع اي تضاهرة اليوم في اي مكان من بغداد عدا المسموح بها فأذهبوا الى هناك .
احد الشباب – وهاي وين صايرة ؟
الضابط – انها احتفالية وتضاهرة المستنصرية روحوا شاركوا .
احد الشباب – بس هاي مالتكم مو مالتنه .
احد الشباب – اي بس اهناك رابعة مو التحرير .
لا ادري ان كان الضابط سمعه ام لا , واذا سمع هل فهم المغزى ؟ ولكن الشاب الذي رواها لي يبدو واثقا من نظريته ونظرته للمستقبل , حسنا لنا التحرير والفردوس والمتنبي ومع الوقت ستزداد اعدادنا حتما , ولتكن لهم المستنصريه رمز لمسيرات سلطوية مرحب بها ومحمية ومشرعة , ولكن خطوة الالف ميل الثانية بدأت
جميل محسن

 

في مدينة قامشلي وفي مركز جمعية سوبارتو التي تعنى بالتاريخ والتراث الكردي وفي ظروف استثنائية نفسية واقتصادية وأمنية أقيم نشاط جديد يوم السبت 3/8/2013م. تضمن محاضرة للدكتور مسلم عبد طالاس بعنوان:التسويق السياحي في "الجزيرة السوريّة" (سابقاً ومستقبلاً)

أوضح الدكتور منذ البداية أن مثل هذه المواضيع في هذه الظروف قد يكون عبثاً، ولكن لا بد من الاستمرارية، والعمل كل في مجاله، مدركاً دور الثقافة والوعي في انجاح الثورات وتخطي الأزمات، كما أوضح أن الحرب الدائرة الآن تعيق أشياء كثيرة، ولكن يجب لا أن تعيق المعرفة ووضع خطط مستقبلية لمناطقنا المنكوبة أصلاً حتى قبل اندلاع الثورة.

تحدث الدكتور بشيء من الوضوح عن الصعوبات التي تعيق تطبيق المشروعات السياحية، كما بين كيف أقصيت هذه المناطق سياحياً من خارطة البلاد ضمن السياسة المنظمة التي انتهجها النظام ضد مناطق تواجد الكرد في كل المجالات، لإبقائها خارج ركب التطور والمعرفة، فعلى الرغم من توافر كل الظروف التي قد تساهم في أن تكون مناطق الجزيرة العليا من أفضل المناطق سياحياً في سوريا حيث البيئة السياحية الملائمة وأولها الآثار الكثيرة والمنتشرة على مساحات واسعة والتي تحمل قيمة معرفية عالمية.

تضمنت المحاضرة أيضاً أهمية موضوع السياحة مستقبلاً حيث بات يحتل النشاط السياحي مكانا هاما في الاقتصاد العالمي، فالسياحة أصبحت الآن صناعة العصر والمستقبل، وهكذا أصبحت السياحة الصناعة الأولى في العالم ، حيث أصبح عدد من يعمل في قطاع السياحة يساوي عدد العاملين في الصناعات الخمس التالية: الالكترونيك، الكهرباء، الحديد والصلب، النسيج، السيارات. وينتقل قطاع السياحة في الترتيب الأول بالمقارنة مع القطاعات الأخرى في التجارة العالمية.

وتعتبر السياحة نشاطا أساسياً نظراً لآثارها المباشرة على القطاعات الاجتماعية، الاقتصادية والثقافية للدول حيث إن السياحة نشاط ثري بفرص التشغيل فالإحصائيات تشير إلى أن عدد العاملين في القطاع السياحي بصورة مباشرة أو غير مباشرة %11 من قوى اليد العاملة في العالم ، فهي الصناعة الأولى من حيث تشغيل اليد العاملة ، وأصبح لها دور أساسياً في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، إذ إن كل شخص يعمل مباشرة في قطاع السياحة يشكل فرص عمل جديدة بتشغيل 5.3 شخص بصورة غير مباشرة في القطاعات الأخرى، بالإضافة إلى كون السياحة قادرة على جلب تدفقات نقدية بكميات تعادل وقد تفوق مدا خيل المحروقات. وأعداد السياح دليل على مدى أهمية هذا القطاع.

وبالإضافة إلى ما ذكر يمكن أن نشير إلى نقاط أخرى تعبر عن أهمية السياحة:

1- إن للسياحة دوراً مهماً في تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة كما أنها تعتبر من القطاعات المهمة التي توفر عائدات سريعة للاستثمار مع تكلفة أقل.

2- إن السياحة تسهم في تنمية عدد ضخم من الخدمات المتكاملة والمركبة كثيفة العمالة بمختلف مستوياتها‏.‏ فهي تعمل علي توليد ثلاثة أنواع من العمالة هي‏:‏

أ- العمالة المباشرة: في الفنادق والمطاعم السياحية ووكالات السفر وغيرها‏.‏

ب- العمالة غير المباشرة:‏ في القطاعات التي يعتمد عليها القطاع السياحي كالزراعة والصناعة.

ج- العمالة المحفّزة‏:‏ وهي العمالة التي تتولد نتيجة للإنفاق السياحي‏.‏

3- إن السياحة تؤدي من خلال تنمية المناطق السياحية إلى تطور وتنمية المناطق العمرانية الجديدة الأقل حظاً في التنمية، ممّا يحقق قدراً من التوازن الإقليمي في التنمية، ويترتب عليه إعادة توزيع الدخول بين المدن السياحية الجديدة والمدن السياحية التقليدية‏.‏

4- تدعم السياحة البنية التحتية وتحسن مستواها لاسيما في مجالات النقل والإيواء وشبكات المياه والصرف والكهرباء‏،‏ وإنشاء مطارات دولية جديدة.

وللسياحة مقومات لا بد من توافرها، سواء طبيعية أو بشرية أو مالية وخدمية والجزيرة تمتلك هذه المقومات والخطط المنهجية في المستقبل ونشر الثقافة السياحية والعمل من أجلها كفيلة بأن تكون الجزيرة وغيرها من مناطق الكرد في سوريا أفضل المواقع سياحياً.

للمزيد يمكنكم متابعة صفحة جمعية سوبارتو على الرابط:

www.facebook.com/subartukomele

والتواصل على البريد الالكتروني: هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

لقد كانت حياة الأنصار مليئة بالنشاطات المختلفة، منها الثقافية والفنية والاجتماعية، وبما أن أحد مهام الأنصار الأساسية هو العمل الإعلامي، والذي كان منصبا لدعم النشاط السياسي والعسكري الأنصاري، فلم تخلو أي وحدة عسكرية من هذا النشاط وبشكل مختلف وحسب الظروف والإمكانيات المتوفرة هنا وهناك، وخصوصا كان معظم الرفاق الأنصار القادمين من الخارج هم من المثقفين والإعلاميين والمبدعين، ممن تحسس سعة الظلم والجور الذي يتعرض له شعبنا من ممارسات النظام الدكتاتوري المجرم، فجاءوا للنضال جنبه، وقدموا التضحيات والعطاء المثمر والرائع.

ولي الشرف أن أكون أحد الذين ساهموا في هذا النضال، وخصوصا في الجانب الإعلامي، بل لقد تدرجت من العمل في إعلام السرية الخامسة التابعة للفوج الثالث للفترة من آب 1983 حتى نهاية سنة 1984، ومن ثم في إعلام الفوج الثالث التابع لقاطع بهدينان للفترة من نهاية سنة 1984 حتى منتصف سنة 1986، ومن ثم مع إعلام القاطع لسنوات 1986 و1987، بعدها انتقلت إلى الإعلام المركزي سنوات 1987 و1988 حتى اضطرارنا للانسحاب إلى إيران بعد عمليات الأنفال المجرمة التي قام بها النظام الدكتاتوري، وكل محطة من تلك المحطات كان لها نكهتها الخاصة، فقد عملت مع رفاق رائعين بما تعنيه الكلمة واستفدت من تجاربهم وخبراتهم كثيرا.

ففي السرية الخامسة: وبعد عودة السرية من بشتآشان تم تشكيلها من جديد بقيادة الرفاق الشهيد البطل أبو رؤوف كمستشار سياسي والرفيق توفيق آمر السرية والشهيد الإداري الرائع سليم، ومن ثم أنظم لنا الرفيق ملازم إبراهيم كمساعد لآمر السرية، توجهنا إلى مكان عمل السرية في مناطق العمادية وكاره وبري كاره، كان العديد من رفاق السرية هم من أبناء العمادية مما كان يسهل عملنا كثيرا، فتم تشكيل ما يشبه لجنة إعلامية مني ومن الرفيق بسام والشهيد محمد ويعاوننا الرفاق أبو حيدر وشيركو، وكان عملنا هو تهيئة النشرة الإخبارية كل يوم من خلال سماع الأخبار من الراديو الذي معنا ونسجل أم الأخبار لنقرأها للرفاق بالإضافة إلى سماعنا كل يوم بث إذاعتنا من كردستان ، "إذاعة صوت الشعب العراقي"، رغم التشويش المستمر عليها، لنعرف أخبار رفاقنا ونشاطاتهم العسكرية وموقف الحزب لعل هنالك مستجدات ما.

بعد فترة قصيرة قررنا أن نصدر مجلة دفترية ووفرنا مستلزماتها من دفاتر وأقلام ملونة وما إلى ذلك، أسميناها "فجر الأنصار" وشجعنا الرفاق جميعا على الكتابة فيها، وكان الشهيد محمد هو من يصممها كونه رسام وخطاط وكتاباته جميلة، وكنا نحرر فيها أنا وهو والرفيق بسام، وقد أصدرنا منها عدة أعداد وأرسلنا نسخة منها إلى الرفاق في الفوج والقاطع، حوت مواد الأعداد على كتابات سياسية وثقافية وغيرها، كانت محط إعجاب وتشجيع الرفاق جميعا.

كما كنا نعمل العديد من البوسترات التي كنا نوزعها على الأماكن القريبة من المدن والقرى الملاصقة التي كنا نصل لها ليلا، وجميع البوسترات كانت من تصميم الشهيد محمد.

كما كنا نحرر التقارير العسكرية والسياسية الخاصة بنشاط السرية ونرسلها للإعلام المركزي، وغيرها من النشاطات، كالتنسيق مع المستشار السياسي للسرية وللفصائل لعمل ندوات سياسية في القرى التي نزورها كل يوم.

في إعلام الفوج الثالث: حيث المقر "كلي هصبة" أي وادي الخيول، وبعد عودتي للمقر طلب مني الرفيق إداري الفوج د سليم، العمل في الإعلام مع الرفيق الفقيد أبو شاكر، حيث كانت هنالك "شكفته" صغيرة لا تكفي لأكثر من رفيقين للمنام، فتم ترتيبها لتكون لنا، وبدأنا العمل بشكل بسيط، منها تهيئة النشرة الإخبارية اليومية والتي نعدها كل يوم وتقدم مع وجبة الغداء، حيث نختار رفيق لقراءتها للجميع بصوت جهوري.

أبو صمود وأبو حامد في مقر الفوج الثالث

بعد فترة جرت عدة تغييرات إدارية في الفوج، وتم تشكيل المكتب الإعلامي للفوج من جديد من عدة رفاق، منهم مسؤول المكتب الرفيق أبو حامد وهو خريج من الاتحاد السوفيتي متخصص بالأدب الروسي، والرفيق حليم وأنا، وقام المكتب بنشاط جميل خلال فترة عمله، فكان الرفيق حليم ضليعا باللغة العربية رغم كونه كسولاً جدا، ولا يستطع العيش دون التدخين، والذي لا يتوفر أحيانا بسهولة هنا في مقر الفوج الثالث في "كلي هصبه"، فتم الاستمرار بالنشرة الإخبارية اليومية مع تعليقات على الأخبار، وصياغة التقارير العسكرية والسياسية، وعقد الندوات الثقافية والفكرية وحتى الفنية والإعداد للاحتفالات بأعياد الحزب أو إحياء المناسبات السياسية المختلفة كيوم الشهيد وعيد المرأة وثورة أكتوبر وعيد نوروز وغيرها بالتعاون مع الرفاق الآخرين، وكان هنالك نشاط فكري وثقافي وفني رائع، حتى تم تقديم أعمال مسرحية، منها مسرحية "تعالوا نقدم مسرحية" التي كنت أحد المشاركين فيها بدور الراوي وهي من إخراج الرفيق يوسف أبو الفوز وشارك فيها ثمانية من الأنصار والنصيرات.

ولكن كان من أهم نشاطات المكتب الإعلامي هو إصدار مجلة "الخابور"، والتي أوكلت مهمة أعدادها لي فكنت مسؤولا عنها من الغلاف إلى الغلاف، لكن كانت مساهمة الجميع فيها، وهذا ما جعلها متميزة بين المجلات الدفترية الأنصارية، ولي مع هذه المجلة ذكريات كثيرة، فكان الأسم مشكلة فقد تم طرح عشرات الأسماء وتم مناقشتها مع العديد من الرفاق لحين أستقر الرأي على أسمها "الخابور"، كانت تمتاز بجمالية الإخراج والخط والتصميم وجدية المواضيع.

الرفيق الفقيد الخطاط المبدع يوسف برواري

وسبب جمالية الإخراج والتصميم يعود لرفاق رائعين وهم الشهيد الفنان أبو آيار والذي كنت أستغل تواجده لزيارتنا بين فترة وأخرى ليقوم بعمل تخطيطاته الرائعة، والرفيق الفقيد الخطاط يوسف برواري، وهو خطاط محترف، كان لتخطيطاته للغلاف وللمانشيتات يجعل المجلة بمصاف أروع المجلات.

الرفيق أبو الحق يساعدني في تصميم المجلة

أما الغلاف الأول للمجلة والذي بقيّ ثابتا لكل الأعداد فقد صممه الفنان الرائع أبو حنان، وأتذكر جيدا لوحة نصير تقف خلفه الشمس مع تخطيطات رائعة، وكان يساهم هو كذلك في التخطيطات الداخلية مع الفنان الرفيق أبو الحق والفنان الرفيق أبو فائز، والذين كنت أقف جنبهم لحين استكمال كل شيء، وكان العديد من الرفاق يساهم في الكتابة فيها، بالإضافة للرفيق أبو حامد وحليم وأنا، أتذكر منهم أبو نادية، والشاعر مازن والرفيق أبو الفوز والرفيق أبو واثق والرفيق أبو طريق والعديد من رفاق في المفارز، والرفيق آشتي الذي كان يكتب كعادته بأسلوب ساخر أحرجني مرة مع قيادة الفوج، حيث نشرت له قصة قصيرة، كانت فيها سخرية وكلمات خارجة عن المألوف، وطلبوا مني إزالة هذه القصة من العدد بعد أن تم إصداره، فرفضت وقلت لهم أذا أردتم أنتم مزقوه ولن أقوم أنا بذلك، وهناك رفاق آخرون كتبوا في المجلة، وقد أصدرنا ملحقا بالكردية وآخر باللغة السريانية يكتب فيها رفاق من أبناء الطائفة. كما كانت هنالك مادة طبية يحررها الرفيق الطبيب أبو تضامن.

وكنت أكتب المواد بخط يدي ويساعدني بعض الرفاق منهم مازن وربما رفاق آخرون لا أتذكرهم الآن، وكنا نعمل عدة نسخ من كل عدد يتم قراءتها من قبل الجميع.

الشهيد أبو آيار في موقع حراسة مقر الفوج الثالث

وبعد فترة وصلت الرفيقة شهله إلى الفوج وهي تحمل شهادة الدكتوراه في الإعلام من جيكوسلوفاكيا، فانضمت إلى المكتب وكانت لها مساهمات جادة، واستفدنا من خبرتها كثيرا، خصوصا بما هو حرفي، وساهمت في إعداد المجلة وغيرها من النشاطات الإعلامية، ولا أنسى مساهمة الرفيق الشهيد أبو كريم في رفد الإعلام بالدفاتر والأقلام والأصباغ وكذلك شراء الأفلام وتوفير كاميرا حيث قمنا بتصوير العديد من النشاطات التي نقوم بها وتوثيقها، وكانت أحدى مهامنا هو توثيق العمل الأنصاري وحياة الأنصار، وصورنا مئات الصور الفوتوغرافية التي أرسلناها عبر مكتب الفوج إلى القاطع والى الحزب في الخارج ولا أعرف مصيرها حتى الآن؟!! حتى الصور الشخصية كانت أحيانا تحتكر من قبل قيادة الفوج.


في غرفة الإعلام ومكتبة الفوج الثالث يشاهد في الصورة الرفيق أبو وجود والرفيق أبو صمود والكتب تبدو في الخلف

كما كانت عندنا مكتبة فيها كتب منوعة ومهمة، في السياسة والأدب والثقافة العامة، وكتب فكرية، وكنت مسؤولا عنها كذلك، بل قمت بتجليد جميع الكتب، بالورق والنايلون، ويتم استعارة الكتب من قبل الرفاق من خلال سجل خاص بالمكتبة حفاظا على الكتب من الضياع، فقد كانت بالنسبة لنا ثروة لا تقدر بثمن. كما ساهمنا بكتابة بعض المواد الإذاعية وتم بثها من إذاعتنا من الإعلام المركزي.

في مقر قاطع بهدينان: بعد انتقالي لمقر القاطع، كان هنالك مكتب إعلامي فيه رفاق عديدون، ويسكنون في غرفة خاصة، منهم الرفيق أبو سعد وأبو هشام وآخرين، وكنت أتعاون معهم، أنا ورفاق آخرون منهم أبو سوزان وأبو نسرين والرفيقة سمر، فكانت من مهامي هناك المساهمة في إعداد النشرة اليومية من خلال الإنصات، وكذلك كتابة مواد ثقافية للمجلة التي كانت تطبع وتوزع وهي "نهج الأنصار". وكانت هنالك نشاطات ثقافية متنوعة وأمسيات فنية راقية كانت تدار من قبل مكتب الإعلام، منها أمسيات ثقافية وسياسية وحتى علمية واجتماعية، ولا أنسى أمسية الرفيق أبو الطيب حول أحدى قصصه القصيرة والتي أثارت النقاشات الأدبية، وتم تقديم بعض المسرحيات منها من إخراج الرفيق أبو عجو.

مقر الإعلام المركزي في لولان: بعد عودتي من العلاج في مدينة "أرومية" الإيرانية من آثار الضربة بالأسلحة الكيمياوية، تم تكليفي بالذهاب إلى الإعلام المركزي لمساعدة الرفاق هناك، وكان الإعلام المركزي عبارة عن خلية نحل نشطة تعمل ليلاً ونهاراً، كان يقود الإعلام حينها الرفيق أبو نادية "رضا الظاهر" ويعمل فيه أبرز الرفاق الإعلاميين، وكان الرفيق أبو نهران موجودا قبلي حيث نقل إلى الإعلام المركزي، وكان الرفاق أبو نيسان "مفيد الجزائري، أستيرا، قيس، بهار، وشاخوان ، أبو سامان، نوروز، زهير، الفقيد د أبو تانيا، أبو هادي، ليلى، جاسم المذيع، حسن بلبل، أبو محمد يماني، شلير وزوجها، والفقيدة رجاء الزنبوري وعبد الرزاق الصافي وعباس وأبو سهيل وعماد وأبو واثق المسرحي وشمال وكاروان وأبو قيس ورعد وأبو شهاب وأبو دجلة ومراد، ورفاق آخرون رائعون، لا أتذكر كل أسمائهم. وقد قام العديد من الرفاق القياديين بزيارة الإعلام المركزي، أتذكر منهم الرفيق كاظم حبيب، الرفيق أبو نبيل فخري كريم، الرفيق أبو عادل، وقدموا العديد من المحاضرات الفكرية والثقافية والسياسية.

كانت مهمات الإعلام المركزي كثيرة، منها الإذاعة وبرنامجها، إصدار جريدة طريق الشعب، ونشرات حزبية وإعلامية وكراريس، بالإضافة إلى النشرة الإخبارية.

الرفيق أبو صمود والرفيق أبو نيسان في الاعلام المركزي 1988 (تحت شعار لنظل مبتسمين دوماً)

كان الجميع يعمل كفريق واحد، كان هنالك القسم الكردي، حيث يتم البث باللغتين العربية والكردية، وساهمت بأعداد الأخبار، وغيرها من الأعمال كالتنضيد وترتيب الجريدة، أو الكراريس وأعمال أخرى ناهيك عن الحراسات الليلية والطبخ، فالجميع يساهم بذلك وهذا في جميع المواقع، فالرفاق الإعلاميون يناضلون بالسلاح والكلمة الحرة.

الاعلام المركزي وزيارة الرفاق فخري كريم وأبو عادل

أستمر عملنا لحين بدأ الهجوم الهمجي المسمى بالأنفال وكذلك بالأسلحة الكيمياوية في آب 1988م، حيث تقرر إغلاق الإذاعة ودفنها والانسحاب من الموقع. وفعلا قمنا بفتح الأجهزة ونقلها إلى كلي غير معروف وتم عمل حفرة كبيرة ووضعنا الأجهزة فيها، من طابعات وأجهزة الإذاعة وغيرها. وتم انسحاب معظم الرفاق إلى الحدود الإيرانية، وبقيت مفارز خاصة تجوب جبال وسهوب كردستان، لتقوم بالاتصال والنشاط الإعلامي المباشر مع الجماهير.

من خلال هذه الصفحات البسيطة حاولت جاهدا استعراض سجل كبير من عملنا الإعلامي الذي لا يمكن عكسه بشكله الكامل ببساطة، في ظل ظروف وصعوبات غير طبيعية، وعدم توفر المستلزمات المطلوبة، بل كان التحدي وكان هنالك رفاق رائعون أتسموا بالبسالة والإبداع والعطاء الثر الذي لا ينضب.

كنت لا أتوقع أبداً أن تتركنا بهذا الشكل الفجائي يا أبا برشنك وأنت لم تكمل بعد إنجاز مشاريعك الكتابية التي شغلتك عنها السياسة التي كانت تفترس وقتك. ومع ذلك كنت تسرق من وقتك للتعامل مع الثقافة والأدب وأنتجت أكثر من أي متفرغ للكتابة، فأضفت أشياء جديدة ليس للمكتبة الكردية فحسب، بل للمكتبة العربية أيضاً. وكان لك نهجك وفلسفتك في النظر إلى الأشياء بجرأة غريبة، ولكن متواضعة. كنت قد أندمجت مع النور وأصبحت جزءً منه.

كم من الساعات الطويلة، خلطنا فيها النهار بالليل والنور بالظلام ونحن نناقش مسألة الحياة والموت. ولم أكمل بعد قراءة كتبك التي أهديتنياها. وأنا ما زلت أنتظر نتاجك الجديد الذي لن يظهر.

دعني أردد معك ما جاء في كتابك "موطن النور":

"سنعود إليه ، حيث أتينا،

وهو موطن النور.

يقول القرآن الكريم: "الله نور السموات والأرض".

ونردد دائماً: "إنا لله وانا إليه راجعون".

فقد خلقنا مع النور، وبه، ونعيش في ضوئه وحرارته، ونرحل أمام حضوره الدائم.

فالنور حضور دائم ..."

ها انك نعيت نفسك بنفسك واعلنت عن رحلتك إلى عالم النور الأزلي، كما لو أنك أردت الخلاص من هذا العالم الملئ بالكذب والنفاق والفساد.

عش مطمئناً في عالم النور الأزلي

عالم الطيبين والقديسين

أيها القديس.

إننا لن ننساك.

 

بدأت الحبال الممسكة بكرسي الرئاسة تتقطع الواحدة تلوَ الأخرى ولم يتبق منها إلا القليل, ومنذ بدايات الهبوط (نكسة نيسان),تعيش "كتلة دولة القانون" حالة من عدم الثبات في الرؤية والممارسة .

مقابلة "دراماتيكية" للسيد المالكي قبل أيام , لكنها جاءت بجديد, رغم كون ما ذُكِر يعد هروباً إلى الأمام وتنصل واضح من المسؤولية, بيد أن الرئيس عرض صفقة مهمة ضمن حديثه المتناقض مع ما يجري في الواقع, حيث قال" لم ندعم العصائب ولا أي ميليشيا أخرى" !!

هناك أمور تصبح متواترة بفعل الشياع, والشياع لا يكون بالإشاعة, إنما هناك قرائن تثبت حصول الشيء لدرجة يتحقق معها اليقين .. لم يكن أحدا يتوقع أن ينكر الرئيس دعمه المباشر (لعصائب الحق ) أو على الأقل (لا يعدهم مليشيا خارجة عن القانون) . الدعم أكتسب الدرجة القطعية في الشارع العراقي, والكثير منهم يحملون هويات خاصة مزودة من مكتب رئيس الوزراء, أضافة إلى تراخيص حمل السلاح والوجاهة التي يتمتع بها افرادهم في كل دوائر الدولة . الغريب أن أنكار السيد المالكي للدعم يثبت العكس , فذكره لتفاصيل (الهويات والسلاح ) ليس من باب المصادفة ولكنها غلطة الشاطر !!

يبدو أن الرئيس لم يعد يعوّل كثيراً على الجمهور الذي أدار له الظهر, والرسالة التي تتضح من خلال كلام السيد المالكي, لم تكن موجهة للشعب أطلاقاً , فلا يهم إن صدّق أم لا, إنما هي لأطراف (خارج وداخل ) العراق , تلك هي الأطراف المؤثرة في تداعيات المشهد العراقي .

أن المالكي فهم المعطيات الجديدة في المنطقة العربية والتي تبدلت فيها القواعد عن قبل عام . هناك مؤشرات كثيرة تتضح من خلالها الآلية الجديدة للسياسة الأمريكية في المنطقة, لذا أبدى "السيد المالكي "مرونة وأستعداد كبير للدخول ضمن المشروع الجديد بضرب حليف مهم تماشياً مع سياسة الأعتدال التي يريد الركون إليها, الورقة التي طرحت كثمن الوصول لولاية ثالثة, قُدمت بوضوح لم يفهمه الكثير !!

العصائب لم يتقاطعوا مع الحكومة , لكن المالكي جعلهم ملف المساومة المؤدي لكرسي الرئاسة, سيما أن الطريق لا زالت طويلة والرئيس قادر على المناورة .. قد يكون هو الرهان الأخير, بيد أنه رهان خاسر, فلا (الفيتو ) الكردي سيرفع بسهولة كما حصل سابقاً, ولا القوى السنية الرئيسية (كتلة النجيفي ) مستعدة للمغامرة بجولة جديدة مع الرئيس, فضلاً عن فقدان الأفضلية العددية على مستوى الجمهور الشيعي .

صوت كوردستان: نشر فائق گلبي الرئيس الأسبق لحزب الحل الديمقراطي الكوردستاني و على صفحته الخاصة مقالا تطرق فيها الى قضية ترشيح البارزاني لنفسة كرئيس للمؤتمر القومي الكوردي المزمع عقدة في أربيل في 24 من الشهر الحالي في أربيل و التي من المتوقع أن يقوم المؤيدون للبارزاني بترشيحه رئيسا دوريا للمؤتمر. حول هذه القضية التي تحولت الى نقطة خلاف بين الشخصيات و الأحزاب الكوردستانية أعرب فائق كلبي عن أستغرابة بطلب تركيا من المؤتمر قبول البارزاني رئيسا للمؤتمر الذي مارس سياسة عشائرية غير قومية و كان عبدا لمحتلي كوردستان (حسب قول گلبي).

و أضاف فائق گلبي و على موقعة الشخصي الذي نقلته موقع لفي برس على البارزاني و قبل ترشيح نفسة لمنصب رئاسة المؤتمر القومي الكوردي رفع الحصار على الكورد في غربي كوردستان و فتح المعبر الحدودي بين إقليم كوردستان و غربي كوردستان. و قال بأنه على البارزاني ايضا و بأسمة و باسم ابية و أخية أن يعتذر للشعب الكوردي بسبب ممارساتهم و منذ ستينات القرن الماضي ضد شرق و شمال كوردستان و تعاونهم مع محتلي كوردستان في تركيا و ايران و قتالهم ضد الكورد، و بعكسة فأن ترشيح البارزاني رئيسا للمؤتمر يعتبر غدرا كبيرا بحق الشعب الكوردي لان البارزاني و بقدر مطالبته بالحق الكوردي فأنه تعاون و بقدر أكبر مع أعداء الشعب الكوردي. و أنهى گلبي مقالته بالقول بأن البارزاني سيعرض مؤتمر جميع الكورد للبيع في المزاد.

الى الان لم يصدر أي رد من قبل حزب البارزاني حول تصريحات فائق كلبي.

نص الخبر باللغة الكوردية من مصدرة:

http://www.lvinpress.com/newdesign/Dreje.aspx?jimare=19118

 

ادان المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكوردستاني, الهجمات التي تتعرض لها المناطق الكوردية في سوريا من قبل المجموعات الإسلامية المتطرفة, مطالباً حكومة الإقليم والحكومة التركية, بفتح الحدود امام حركة الافراد ومرور البضائع إلى تلك المناطق.

وأوضح بلاغ صادر عن إجتماع المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكوردستاني, حصلت NNA على نسخةً منه, ان الإجتماع الذي جرى اليوم السبت بإشراف كوسرت رسول علي النائب الأول للأمين العام للإتحاد الوطني,  ناقش موضوع الإنتخابات البرلمانية المقبلة, حيث طالب الجهات المختصة في الإتحاد الوطني, لإتخاذ كافة السبل القانونية لمعالجة موضوع سجلات الناخبين, الذي اصبح محل إستياء معظم القوى السياسية في الإقليم, كم طالب الإجتماع, ببدء حوار لتبادل الإقتراحات لمسح الأسماء الزائدة في سجلات الناخبين.

واكد المكتب السياسي للإتحاد الوطني, على ضرورة إجراء توافق وطني حول التعديلات المقترحة على مشروع دستور إقليم كوردستان, كما أكد على ان يكون هذا الموضوع ضمن اولويات عمل برلمان كوردستان.

من جهة أخرى, أكد المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكوردستاني على ضرورة إجراء إنتخابات مجالس المحافظات, مطالباً بالتوافق حول إجراء الإنتخابات البرلمانية وإنتخابات مجالس المحافظات في وقت واحد.

وأضاف البلاغ, ان المكتب السياسي ناقش في الإجتماع, الأوضاع في غرب كوردستان والهجمات التي تتعرض لها تلك المناطق, موجهاً النداء للمنظمات الدولية, الأوروبية, العربية والإسلامية, وخاصة جامعة الدول العربية والمؤتمر الإسلامي ودول الجوار, لحماية الشعب الكوردي وكافة شعوب ومكونات المنطقة من القتل والترهيب.

كما أكد المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكوردستاني ايضاً, على ضرورة قيام حكومة إقليم كوردستان بمعالجة العوائق التي تقف في وجه حركة مرور الافراد والبضائع إلى غرب كوردستان, وأبدى المكتب السياسي أمله في ان تقوم الحكومة التركية بالتعامل الإنساني مع غرب كوردستان, وفتح المعابر الحدودية امام مرور الاحتياجات الإنسانية للمنطقة.
-----------------------------------------------------------------
آراس-NNA/

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- رد حزب البعث على تقارير إعلامية تناولت الخطاب الأخير الذي ظهر فيه نائب الرئيس العراقي السابق، عزة إبراهيم الدوري، والتي اعتبرت أنه أشاد بتنظيم القاعدة. وقال الحزب المحظور في العراق إن الدوري أوضح ارتباط جناح من القاعدة بأمريكا وإيران، وفق تعبيره.

وقال خضير المرشدي، الذي يعتبره الحزب ممثله الرسمي، إن ما جاء في التقارير الصحفية التي قالت إن الدوري يعترف للمرة الأولى "بعلاقة البعث مع القاعدة" فيه "اقتطاع للنصوص وتقزيمها وإخراجها عن سياقها بما ينسجم مع رغبات معينة"

وتابه المرشدي بالقول إن الدوري شرح في خطابه "بتفصيل وعمق ووضوح واقع الأحداث في العراق وعبر عنها بدقة متناهية،" ومنها أن ايران وأميركا استخدمتا "جناحا من ما يسمى بتنظيم (القاعدة) غطاء وأداة لعملياتهم القذرة التي استهدفت العراقيين قتلا وغدرا وتغييبا وتشريدا وتهجيرا وتدميرا."

وأضاف المرشدي: "وكان البعث والبعثيين في مقدمة من استهدفتهم تلك العمليات الإرهابية الإجرامية حتى غصت بهم المقابر، وضاقت بهم المستشفيات، وامتلأت بهم السجون والمعتقلات ليبلغ عدد شهداء البعث أكثر من 150 ألف شهيد من اصل مليوني شهيد عراقي... ليعلم الجميع أصدقاء وأعداء، أن البعث.. لا يمكن ان يلتقي أو يتوافق أو ينسجم أو يلتقي مع فكر تكفيري متطرف قاتل مأجور."

وكان الدوري قد ظهر في تسجيل مصور منسوب له قبل أيام في ذكرى تأسيس حزب البعث قال فيه: "أقول للحكام العرب ولجماهير الأمة، أين أنتم مما يحصل في العراق عراق العروبة على مدى أكثر من عشر سنوات خلت من القتل والذبح والتشريد والتهجير والتخريب والتدمير لكل معالم الحياة في بلد الحضارات."

واعتبر الدوري أن ما وصفها بـ"المقاومة العراقية" قد انتصرت على " حلف الغزاة الطغاة البغاة" مضيفا أن أمريكا "سحقت في أهم ميادين المنازلة وهو الميدان العسكري" معتبرا أن واشنطن فرت من العراق "وسلمته إلى إيران."

وندد الدوري بما قال إنه "تعرض عشوائي لمنتسبي الجيش والشرطة" معتبرا أن قتل العسكريين والمدنيين على الهوية "من فعل المليشيات الصفوية حصرا" مضيفا: "لا أعتقد أن القاعدة ومقاتليها الحقيقيين لهم فيها يد وإنما يستخدم اسم القاعدة للتغطية على الجرائم البشعة، ومع ذلك فاني أقول لقيادة القاعدة في العراق وهم إخوتنا في الجهاد شرط إن استهدفوا أعداء العراق وشعبه فقط وإن جاهدوا من أجل تحرير العراق فقط."

وتعهد الدوري بشن "حرب لا هوادة فيها على الطائفية والطائفيين وعلى العنصرية والعنصريين وعلى العرقية والعرقيين" داخل حزب البعث وفي العراق أيضا، متعهدا بإنهاء الطائفية والعنصرية.

دمشق، سوريا (CNN) -- أكدت جهات سورية معارضة أن فصائل مسلحة معارضة لنظام الرئيس بشار الأسد وعلى صلة بـ"الجيش الحر" تمكنت من السيطرة على مستودعات للأسلحة بريف دمشق تضم كميات من الصواريخ ومضادات الدروع، في الوقت الذي حض فيه الائتلاف الوطني السوري المعارض الفصائل الكردية والإسلامية المتقاتلة في شمالي البلاد إلى "ضبط النفس."

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، وهو هيئة معارضة مقرها لندن، إن مقاتلين من لواء الاسلام - جبهة النصرة- كتيبة التوحيد- قوات المغاوير - كتائب شهداء القلمون، وعدة كتائب أخرى، سيطروا على ثلاثة مستودعات للذخيرة بالقرب من بلدة قلدون في منطقة القلمون بريف دمشق.

وبحسب المرصد فقد اغتنم مقاتلو الكتائب المقاتلة أسلحة مضادة للدروع وصواريخ أرض- أرض (غراد) وذخائر أخرى متنوعة, كما تجددت الاشتباكات بين مقاتلين من الكتائب المقاتلة من طرف والقوات النظامية ومسلحين من اللجان الشعبية التابعة لها من الطائفة الشيعية من طرف آخر في منطقة السيدة زينب.

وفي محافظة الحسكة شمال شرقي البلاد، أفاد المرصد عن اشتباكات دارت بعد منتصف ليل الجمعة - السبت، في محيط بلدة تل حلف قرب مدينة رأس العين بين و"حدات حماية الشعب" الكردية، ومقاتلي ما يعرف بـ"الدولة الإسلامية في العراق والشام" وجبهة النصرة وبعض الكتائب المقاتلة من طرف آخر.

ولم ترد تقارير حول الخسائر البشرية، في في حين دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين في وقت متأخر من ليل الجمعة، في قرية التويمية، الواقعة بين منطقة أصفر ونجار وقرية مشرافة في جنوب مدينة راس العين، إثر محاولة مقاتلي الجبهة و"الدولة الإسلامية" التقدم باتجاه المدينة.

أما الائتلاف الوطني السوري المعارض، فقد دعا في بيان له كافة الكتائب والفصائل المقاتلة في الشمال السوري إلى "ضرورة الوعي بأهمية المرحلة الراهنة، وبضبط النفس والتحلي بالحكمة لضمان سلامة المدنيين وإخلاء سبيل أي أشخاص موقوفين أو معتقلين."

وشدد الائتلاف على "ضرورة الابتعاد عن الأعمال الاستفزازية بكافة أشكالها، ويحذر كل من يستغل المرحلة الراهنة لتطبيق أجندات سياسية، وترك القرار للشعب السوري الحر ليختار مصيره بملء إرادته" في بيان يأتي بالترافق مع الحديث عن كون تلك المواجهات مقدمة لولادة حكومة تدير المناطق التي يقطنها الأكراد في سوريا بشكل مستقل.

يَا أَيُهَا الجِهَادين إنها غَربُ كُردستانَ وَليسَتْ فِلَسطِين

يَا أَيُهَا المُتأسلِمين قَاتِلوا الأَسَدَ إن كُنتُم  صَادِقِين

خُذوا فتنَتَكُمْ فَالعَربُ جِيرَانُنَا منذُ آلآف السنين

أرضَنَا أرضُ قامشلو وعامودا وعفرين

بطولاَتُ سري كانيه بِرِجالِها المُخلصِين

أرضُ الكرَمِ تحوي بِحـُضنِيها آلآفَ النازِحين

و اسألُوا التاريخَ أَيُهَا المتأسلِمين

أولَيسَ من حَرَّرَ لَكُمْ القُدسَ صَلاَحُ الدين

ويوسفُ العظَمةَ خَرَجَ لِمُواجهة الفرنسيين

جَاؤُونَا بأسم الدين , واتَهَمُونَا بالمُرتَدين

وفي الحقيقَةِ هُم أخوةُ الشَياطين

خُسئْتُم يا أزلامَ البعثيين

أرضُنَا مُطَهَرَةٍ مُقَدَسَةٍ لايَمَسُهَا الحاقِدِين

أرضُ الشجَاعةِ لا يَدْخُلُهَا السَّارِقِين

وَيلكُمْ من الغَدرِ يا تُجارَ الدين

فَرجَالُ الكُردِ صَدقوا العهدَ وللشهادةِ مُستَبسِلين

ارحَلوا , فالأسدُ بِدِمشقَ وبِحُمصَ يُذبحُ المدنيين

ارحَلوا , فَهُنا غَربُ كُردستان

يُحفَظوا بها الكُردُ والعربُ والأشوريين


تحولت ساحة التحرير الى ساحة حرب مدججة بانواع مختلفة من الاسلحة . من اجل خنق التظاهرة الجماهيرية والاجهاز عليها في المهد ,  قبل ان تكبر وتتعاظم بالجموع الجماهيرية  الغفيرة والصاخبة . وهذا دليل ساطع وقوي , ويشير بشكل ثابت  الى بواعث الفزع والرعب , في قلوب وعقول سادة المنطقة الخضراء , وخوفا من ان تشتعل شرارات الاحتجاجات الشعبية وتمددها الى المدن والساحات العراقية , الساخطة على تردي الخدمات والامن , وانهيار الوضع الامني الحالي ,  سيكون له كوارث دموية , بدأت تظهر على الواقع الفعلي والملموس , بالسيارات المتفجرة التي تحصد المواطنين الابرياء  كل يوم , ولهذا تحولت ساحة التحرير بأمر من السلطان الطاغي , الى ثكنة عسكرية ضخمة , من المدرعات العسكرية , الى قوات الجيش والشرطة والاجهزة الامنية ومكافحة الشغب , الى قوات السوات سيئة الصيت والسمعة , في ضبط مخارج ومداخل منطقة ساحة التحرير , واغلاق المحلات ومنع المواطنين من الاقتراب من المنطقة  , بقوة التلويح بالارهاب , وتطويق المنطقة بطوق عسكري محكم , كأن انقلاب عسكري وقع في منطقة ساحة التحرير , ومنع وسائل الاعلام والصحفيين من الاقتراب من المنطقة , وطوقت المجموعات الشبابية , التي افلتت من الاجراءات العسكرية , ووصلت الى ساحة التحرير , وتهديدهم بالقوة بالخروج من الساحة , وإلا سيكون الاعتقال والبهدلة مصيرهم , وبالفعل اعتقلوا بعض الشباب , للخوف والترويع , بالتلويح باستخدام السلاح , رغم ان شباب الاحتجاج , كانوا يحملون الورود والزهور ويهتفون ( نفديك يا عراق . يا جيش يا سور الوطن , لاتصير ويه الظالم ) لقد سقطت ورق التوت , وبانت عورة الحكومة وقادئها المفدى ( نيرون العصر ) , بالتبجح زورا وبهتانا بالديموقراطية وحقوق المواطن العراقي , وحرية وحق الرأي والتعبير , واحترام مواد الدستور العراقي  , وبان بشكل مكشوف الاسلوب الدكتاتوري في التعامل مع  الشعب , في القمع والارهاب , والخوف كل الخوف من سماع صوت الشعب , ومن غليانه الشعبي وحالة التذمر القصوى  , من الاوضاع التي تنذر بكارثة دموية ستحرق وتدمر البلاد , بينما سادة منطقة الخضراء يتنعمون بالجنة والخيرات الوفيرة والامان المحصن , فيما الشعب يغوص في ظلام دامس , وانسداد الافق بالانفراج , والغيوم الملبدة بالسموم  تحوم فوق العراق , ان الشرارة التي اشعلتها ساحة التحرير , ستكبر وتتعاظم حتى تصل الى النار الحارقة , التي ستحرق  لكل من كفر بالعراق وجلب المصائب والمحن , وان ساعة العقاب , رغم الاجراءات الارهابية والبوليسية ,  لن تنفعهم ستحل ساعة العقاب لامحالة , ويوم القصاص العادل اقترب اكثر من اي وقت مضى  , ولن ينجوا من المصير المظلم الذي ينتظرهم , رغم تبجحهم بالقوة والجبروت , ومليارات الاموال التي نهبوها وسرقوها من ضلع الشعب , ان احذية الجندرمة الانكشارية , لن تنقذهم من يوم الحساب , والتاريخ يعلمنا  ايها المغفلون والمتكبرون  , اين صدام والقذافي وزين العابدين وعبدالله صالح وحسني مبارك , , واي مصير انتهوا اليه , , ان فعلهم الشنيع في ساحة التحرير وصمة عار وشنار ستلحقهم حتى  في لحودهم , قبل ان يصيبوا بعقاب الله , مما حطموا وخربوا البلاد , وسفكوا الدماء , بسياستهم الطائشة والخطيرة . ان الشعب فقد صبره , وها هي شرارات الجماهيرية تلوح في الافق , لقد طفح الكيل وتعدوا  الحدود  والمنطق والعقل , ولم يعد السكوت مخرجا لطريق الخلاص , ان صوت الشعب سيدوي عاليا , ليصل الى منطقة الخضراء , وان الفرج قريب , وان جحور وحفر  ومجاري الصرف في منطقة الخضراء لن تنجيهم من حساب الشعب

بغداد-أوان

كشف رئيس كتلة التحالف الكردستاني فؤاد معصوم، السبت،  عدم معارضة كتلته تولي رئيس الوزراء نوري المالكي لولاية ثالثة في حال سنحت الظروف ترشيحه لولاية ثالثة.

وقال معصوم في تصريح صحفي له تابعته " أوان" إن " الدستور لم يمنع الا رئيس الجمهورية من تولي دورة ثالثة ولم ينطبق الامر لا على رئيس الوزراء ولا على رئيس مجلس النواب "، واضح ان " مسالة منع رئيسي مجلس النواب والوزراء بحاجة إلى تعديل دستوري واضح وليس قرار من مجلس النواب ."

وأضاف أن " مسالة تحميل الاخطاء لرئيس الحكومة نوري المالكي أو الوزراء امر غريب لان هناك ضغوط اقليمية ومشاكل عميقة في إدارة مؤسسات الدولة تعيق عمل الحكومة وسيواجه اي شخص ياتي مكان المالكي ذات الضغوط "، مبينا " لست بصدد الدفاع عن المالكي او غيره لكن ادعو الكتل السياسية إلى الرؤية بعمق وعدم تحميل الفشل لجهة معينة ."

وحول المطالبة بالغاء رواتب النواب التقاعدية قال ان " دعوات إلغاء الرواتب التقاعدية واثارة ملف مزدوجي الجنسية والكهرباء امور ضرورية لكنها بالتأكيد ليست اهم من موجة حرب الابادة التي يتعرض لها العراقيون هذه الايام من قبل المجاميع الارهابية ."

وفيما يتعلق بالعلاقات بين الاقليم وبغداد اجاب معصوم  أن " العلاقة بين بغداد واربيل تشهد تحسنا واضحاً بعد اذابة جليد الخلافات وتخفيض موجة التصريحات الأعلامية المتشنجة ."

 

أربيل/ الملف نيوز: قدم وفد وزارة البيشمركة في اقليم كردستان، السبت، عرضا لوزارة الدفاع الاتحادية يقضي بان تتحرك قواتها في اي جزء من العراق لفرض الامن.

 

وقال بيان صدر عن وزارة البيشمركة وتسلمت "الملف نيوز"، إن "وفدا من الوزارة عقد اجتماعا مع وزارة الدفاع الاتحادية في بغداد وبحثا القضايا المشتركة بينهما، خاصة وضع المناطق المختلف عليها اداريا في محافظات كركوك وديالى وصلاح الدين ونينوى".

وأضاف البيان أن "كما تم بحث ما تم الاتفاق عليه العام الماضي بين الطرفان عن امن المناطق المختلف عليها"، مبينا أن "وفد البيشمركة تطرق الى امكانية قيام قواته بالتحرك في اي جزء من العراق لفرض الامن".

 

ولم يذكر البيان مزيدا عن تفاصيل اللقاء

 

ووصل وفد عسكري من اقليم كردستان اقليم كردستان في وقت سابق من اليوم السبت، الى بغداد، ليجتمع مع وفد وزارة الدفاع الاتحادية، بحسب بيان لوزارة البيشمركة.

 

وذكر البيان أن الوفد يضم الفريق شيروان عبدالرحمن والفريق جبار ياور، وتأتي زيارة وفد اقليم كردستان العراق، عقب الزيارتين المتبادلتين لرئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني ورئيس الوزراء الاتحادي نوري المالكي الى بغداد واربيل.

 

ما يجري حالياً في العراق من أحداثٍ مأساوية ، إجتاز المراحل التاريخية السابقة ، وحصد الكثير من الأرقام القياسية التي صمدت لعقود قبل إحتلال العراق عام 2003 م ، فالقتل اليومي أصبح بالمئات بدل العشرات ، والسيارات المفخخة في تزايد مستمر ، تنخفض أعدادها تارةً ، وتصعدُ أخرى ، وتتناسب تناسباً طردياً مع مزاج السياسيين السيئ ، والأزمات الداخلية المتوالدة ، حسب تسعيرة الدم العراقي في أسواقِ الخليج والعالم العربي .. المنطقة الخضراء آمنه بمسئوليها ..الفساد الإداري والمالي وصل إلى أرقام خيالية ، وأخذ يهدد حياة المواطن البسيط ، و يصبح انفجاريا ،( حاله حال الميزانيات الانفجارية الضخمة ) وأضحت رائحته تزكم أنوف المفسدين قبل غيرهم ، مما جعل أعلى هرم السلطة التنفيذية يعترف صراحة ، وأمام الملأ والإعلام بعجزهِ ، وفشل وزاراتهِ في إدارة ملفات الكهرباء والتجارة والأمن ، والخدمات التي تهم المواطن أولا ، وأخذَ يكيلُ التهمَ لوكلائهِ ووزراءه ، وبحالةٍ هستيرية لا تخلو من شتائم وكلمات نابية ، ليخلي مسؤوليته تماما عما يجري ، عازيا الأسباب إلى خداعه وتضليله من قبل مساعديه ، وبالمقابل فإن وكيله لشؤون الطاقة دافعَ عن نفسه ورمى الكرة في ملعب رئيسهِ ووزارة الكهرباء معا ، ويبقى السجالُ محتدماً على أشده ، ولا ندري أيُ أدارةٍ حديثة هذه التي تجعل من المسئول الأول في البلد العوبه بيد غيره من الوزراء والوكلاء والمستشارين الأمنيين ، ,وآخرها ما حصلَ في أكبر عملية تهريبٍ لسجناء خطرين تراوحت أعدادهم بالمئات ، من سجني التاجي وأبو غريب ، والذي عبرَ عنهُ الانتربول الدولي (بأنَ عملية الهروب تمثل أكبر تهديد للمنطقة والسلم الدولي برمته )، وقال عنها إمام جمعة كربلاء : (بأنها فضيحة ما بعدها فضيحة ) وبالتأكيد هي فضيحة للحكومة ولمن فيها فقط ، ولا دخل لفقراء الوطن بها ، أما المسئولون فلا أقوال لديهم سوى التبرير ، والبحث عن أكباش فداء صغيرة لهذه القضية أسوة بالقضايا السابقة ..
وبرغم كل ما حصل لا نرى ردة فعل مناسبة من علية القوم ، ولا سبب غيرَ أنهم عَتقوا تحمل المسؤولية والواجب الوطني ، وهذا يذكرنا بعكس ِ ما فعلهُ الملك فيصل الأول أثناء الاستحواذ العثماني على البلاد العربية ، عندما كان يحرضُ الضباط العرب والمثقفين على الوقوف ضد السياسات العثمانية .وعلى إثر ذلك قام العثماني جمال باشا والي الشام باعتقال مجموعة من الضباط العرب الموالين للثورة العربية ، وجرت محاكمتهم بتهمة الاتصال بالدول الأجنبية ، وخيانة خلافة الدولة العلية المتمثلة بالصدر الأعظم ، فعندما كان فيصل الأول في ضيافة احد الأعيان في سوريا وصله رسول من دمشق ، أخبره بشنق سبعة من الضباط المتهمين ، فخيم الوجوم على الحاضرين ، وقرأ بعضهم سورة الفاتحة ، إلا أن فيصل قفز واقفا ، كمن أصابه مس من الجن ، فأنتزع الكوفية من على رأسه ، ورمى بها على الأرض ، وداسها بعنف وصاح : ( الآن طاب الموت يا عرب ) ، في إشارة واضحة لعدم قبوله بالخنوع والذل برغم قوة وجبروت السلاطين العثمانيين آنذاك ، وبالفعل بعد ذلك بفترة قليلة قام بثورة كبيرة استطاع فيها طرد العثمانيين من البلاد العربية والى الابد ..
وعلى الرغم من إننا قد نختلف مع الملك فيصل في كثير من القضايا التي تهم الأمة ، لكونه صاحب التأثير الأكبر في صناعة تاريخ العراق الحديث ، إلا انه سجل هذا الموقف الذي ينم عن شجاعة قائد يحتذى به في ظروف عصيبة .
وعودا على بدء ، أين نحن من أخر نصر للإرهاب علينا ؟ ، فلجنة تقصي الحقائق واللجان الفرعية في هذه القضية ، كان ضحيتها الحراس وصغار الموظفين ، وأمر من القائد العام بطرد مدير عام السجون ، وربما أحالته على التقاعد وبراتب محترم لأخر يوم في حياته ، تبع ذلك كيل هادر من التهم الموجهة ، بين وزير العدل (ووكلاء ) الداخلية والدفاع والاستخبارات ، وباقي الوكالات الأمنية التي ابتلينا بها في هذه الحكومة ، وكأن بطون الأمهات العراقيات كلت عن إنجاب رجال لهذه المناصب التي تهم حياة الناس وأمانهم ..
فإذا كانت الحمية ماتت ، والشمائل شلت ، وبات الفساد والإرهاب يأكل المستضعفين يوميا كذئب يأكل الأغنام فرادى ، وكأن الشعب عاد ليقاوم ديكتاتور متجبر ....وما عزاؤنا إلا في أبيات احد الشعراء حين قال  :
أَفيْ الضُحى وعيون الجُندِ ناظرةٌ تُسبى النِساءُ ويؤذى الأهلُ والحشمُ
وَيُسفكُ الدمُ في أرضٍ مُقَدسَــــةٍ وتُستباحُ بِها الأعراضُ والحــــــرمُ
ما كانَ طه لرهطِ الفاســـــقين أباً وآل النبي بأعلامِ الهــــــــدى خُتِموا
السبت, 03 آب/أغسطس 2013 22:01

أوتار الليل- روني علي

من شرفة
تطل على هزائمي
قالت
لست صورة الخيال
في محفظة العشق
عاشقة أنا
في وضح الموت
أسافر على جبين الشمس
والتقط النعاس
من بحر العيون
فقصاصات الكلمات
تبعدني

ترعدني
فأنا لا أعرف الحب
إلا
حين يرقص الليل
على أوتار أهدابي

 

إن أهم مايدور حوله الخلاف هو تحديد مفهوم الإرهاب ، التعريف الذي أصبح مشكلة نظرا للصعوبة التي تحيط به والتي ترجع إلى العديد من الأسباب التي ترجع في معظمها إلى طبيعة العمل الإرهابي بذاته، واختلاف نظرة الدول له، فما يراه البعض إرهابا يراه البعض الآخر عملا مشروعا ومما زاد من غموض مفهوم "الإرهاب" التعارض بشأن تعريفه حتى داخل التيار الفكري والإيديولوجي الواحد، إذ أن ما يعتبر في نظر البعض عملا "إرهابيا" يستلزم المكافحة باعتباره جريمة , يبقى في نظر البعض الآخر شكلا من أشكال ممارسة الكفاح المشروع من أجل تقرير المصير. أن وضع تعريف جامع وشامل للإرهاب تعتبر عقبة كبرى على طريق الجهود المبذولة لوضع حد ومعالجة هذا المرض العضال ، و عبر الكثير من اصحاب الاختصاص عن هذه الصعوبة بعبارات كثيرة فالإرهاب مصطلح غامض وهناك العديد من المعاني التي يمكن أن يشملها الارهاب لإضفاء مزيد من التبعات على طرف بالمقارنة بطرف آخر. وهنالك اراء عديدة حول الأسباب التي أدت إلى إثارة مثل هذه الصعوبة حول تعريف الإرهاب، والذي يعد الخطوة الأولى على طريق التوصل إلى حل جذري لهذه المشكلة، فالبعض يرجع صعوبة التعريف إلى ممارسات الدول الكبرى، آما أن الارهاب على المستوى الدولي لايعد جريمة في حد ذاته لكنة تسمية أو مظلة ينضوي تحتها عدد من الجرائم المعرفة. في حين يرجع البعض هذه الصعوبة إلى تشعب الارهاب وتعدد أشكاله وأهدافه، وتعدد البواعث والدوافع لارتكاب هذه الجريمة. بينما يفسر البعض ذلك بتعدد الباحثين الذين يدرسون الظاهرة، واختلاف أطرهم المرجعية، وتخصصاتهم، وكذلك الاختلاف حول نمط العنف الموصوف بالإرهاب آما أن الإرهاب أحد أساليب الصراع السياسي الذي يمكن أن تلجأ إليه كل القوى السياسية فقد استخدمته الثورة الفرنسية بمعنى العدالة، واستخدمه الثوار الشيوعيون في روسيا اثناء الحرب الوطنية . وهكذا نجد من الفقهاء من ركز على الوسائل المستخدمة لتعريف "الإرهاب" باعتبارها معيار التمييز بين "الإرهاب" عن غيره من أشكال العنف السياسي. وفي هذا الإطار، يعرف "الإرهاب" بأنه عمل الغاية منه التأثير على السلوك السياسي بواسطة وسائل غير اعتيادية ينتج عنها استخدام التهديد أو العنف ", وقد تم التركيز في تعريفه "الإرهاب" على معيار الخوف والذعر الذي تحدثه العملية "الإرهابية" للمجتمع، وهناك من ركز على معيار العنف في تعريفه للظاهرة "الإرهابية"، حيث ذهب إلى أن "الإرهاب" هو"استخدام أو التهديد باستخدام القلق الناجم عن العنف غير الاعتيادي لمآرب سياسية، يقصد منه التأثير على مواقف وسلوك مجموعة استهدفها العمل أكثر من استهداف الضحية", وأخيرا هناك من ركز على الناحية الإيديولوجية والإستراتيجية، وهذا حال الذي اعتبرألإرهاب القصد منه ردع المعارضة السياسية بزيادة الخوف لديها عن طريق ضرب أهداف عشوائية"، بينما ركز آخرون على الناحية النضالية لتعريف "الإرهاب", حيث ذهب إلى أن العمل "الإرهابي" هو" أي عمل ينفذ كجزء من وسيلة للنضال السياسي يقصد به التأثير على سلطة الدولة أو على اكتساب هذه السلطة أو الدفاع عنها، ويتضمن استخدام العنف وبقسوة ضد الأبرياء والمسالمين.

يشكل الإرهاب الدولي، احد أخطر المشاكل التي يواجهها عالمنا المعاصر. وتزداد خطورة الإرهاب مع تفاقم المآسي والأضرار الناجمة عنه، والتي لا تقتصر على إزهاق الأرواح البريئة، وإلحاق الأضرار الفادحة بالممتلكات، بل إن الأمر يتعدى ذلك ليطال كيانات الدول واستقرارها وتقدمها. والإرهاب لا يقتصر على دولة دون أخرى أو على منطقة معينة دون غيرها، بل انه يضرب في كل مكان، ويستخدم كافة الأسلحة الممكنة، مستفيداً إلى حد كبير من التقدم العلمي في مجال التقنية والاتصالات. غير أن ظهوره في بعض الدول العربية، وارتداءه زيا إسلاميا، أمر يدعو للاستغراب بالفعل. فالإسلام الذي يشكل مصدر التشريع في العديد من الدول العربية، بعيد كل البعد عن هذه الجريمة ، الغريبة تماماً عن تراث هذه الأمة وتقاليدها وحضارتها.

إن مصطلح "الإرهاب" قديم و تم تدويله بكثرة، وهو يعني في مجمله كل ما من شأنه إثارة الفزع والخوف في النفوس، ويعتقد البعض أن استعمال هذا المصطلح في أبعاده السياسية بدأ في نهاية القرن الثامن عشر للتعبير عن أعمال العنف التي تقوم بها الحكومات لضمان خضوع الشعوب لها. هذا على مستوى الفقه أما على مستوى التنظيم الدولي، فإن الجمعية العامة للأمم المتحدة بادرت منذ سنة 1979 إلى إنشاء لجنة خاصة "الإرهاب"، تفرعت عنها ثلاث لجان تكلفت إحداها بوضع تعريف ل"لإرهاب" الدولي، غير أن هذه الأخيرة فشلت في مهمتها هذه، بفعل تباين المواقف بين الدول, خاصة بين تلك التي تميز بين "الإرهاب" الفردي و"إرهاب" الدولة وبين "الإرهاب" والنضال الشرعي ضد الاحتلال. وفي غياب تعريف محدد و مستقر و متفق عليه لهذه الظاهرة, إن أنماط "الإرهاب" متعددة ومتباينة تبعا لتعدد وتباين المدى والنطاق والفاعلين والطبيعة والأهداف، ومن ثم فالإحاطة بكل هذه الصور صعبة للغاية، ويرى الباحثين في مجال القانون أن هناك معايير تمكن من التمييز بين هذه الأنماط، فتبعا للمعيار التاريخي يمكن التمييز بين إرهاب الماضي والإرهاب المعاصر, وعلى مستوى الطبيعة هناك الإرهاب الثوري الذي تستخدمه حركات التحرر لتلبية مطالب مشروعة والإرهاب الذي يتبعه الانتحاريين من اجل القتل ليس إلا، ووفقا لمعيار النطاق يتم التمييز بين الإرهاب المحلي والإرهاب الدولي، وعلى أساس معيار الفاعلين يتم التمييز بين الإرهاب الفردي وإرهاب الدولة. أن هذا التصنيف الأخير غالبا ما يثير عده إشكاليات فقهية وسياسية خاصة في ارتباطه بالكفاح المشروع ضد الاستعمار. فإذا كان "الإرهاب" الفردي هو ذلك الذي يرتكبه عادة أشخاص سواء بشكل فردي أو تنظيم جماعي, وعادة ما يوجه ضد نظام أو دولة أو حتى ضد فكرة الدولة عموما , بحيث لا يطرح إشكالات دولية بالنظر إلى خضوعه لقواعد القانون والقضاء الداخليين, فإن إرهاب الدولة يقصد منه: "تخويف المعارضة وإجبارها على طاعة الحكومة، أو إرهاب تقوم به دولة وتمارسه ضد نظام أو شعب يسعى للتحرر والتخلص من الاستغلال والسيطرة الخارجية" . وعلى خلاف النوع الأول فإن هذا الصنف من الإرهاب تحكمه مقتضيات القانون الدولي والمعاهدات الدولية ذات الصلة. والملاحظ أن غالبية الفقه والساسة الغربيين غالبا ما يركزان عند مقاربتهما للظاهرة "الإرهابية" على الصنف الأول ويغضان الطرف عن النوع الثاني بالرغم من خطورته الدولية، حيث يخلطان ما بين حركات التحرر الوطني التي تسعى إلى الاستقلال وبين الحركات الإرهابية، مع أن الفارق بين هذين النمطين من العنف المنظم شاسع."فالطابع الشعبي والدافع الوطني وعنصر القوى التي تجري ضدها عمليات المقاومة هي العناصر الأساسية والمرتكزات التي تميز الكفاح المشروع عن غيره من أعمال العنف ولا سيما الإرهاب.

قبل تأسيس هيئة الأمم المتحدة في سنة 1945 كان اللجوء إلى القوة والعنف بصفة عامة وسيلة عادية لتنفيذ سياسات الدول القومية وللحسم فيما يثور بينها من خلافات, وذلك رغم الجهود الدولية- المتواضعة - التي تمت في إطار اتفاقية (دراكو بورتر) لسنة 1907 التي أكدت على تحريم استعمال القوة لاسترداد الديون المستحقة، وكذا عهد عصبة الأمم الذي ميز بين الحروب المشروعة والحروب غير المشروعة. لكن اندلاع الحرب العالمية الثانية كشف قصور وهشاشة هذه الجهود والمحاولات, ولعل هذا ما حدا بهيئة الأمم المتحدة بأن تجعل من أهم أولوياتها الملحة مكافحة القوة والعنف في العلاقات الدولية. وفي هذا الإطار تنص المادة الثانية من ميثاق الامم المتحدة في فقرتها الرابعة على أنه:"يمتنع أعضاء الهيئة جميعا في علاقاتهم الدولية عن التهديد باستعمال القوة أو استخدامها ضد سلامة الأراضي أو الاستقلال السياسي لأية دولة أو على أي وجه آخر لا يتفق ومقاصد الأمم المتحدة ." فبموجب هذه المادة يتبين لنا أن الميثاق لم يكتف بتحريم اللجوء إلى القوة فقط، وإنما حرم حتى مجرد التهديد باللجوء إليها، كما أنه لم يهتم بالأسباب المادية لهذا اللجوء للقوة ولا بوجود سبب عادل يبرره . فتحريم اللجوء للقوة التي تحدثت عنه هذه المادة هو تحريم لذاته وأيا كانت دوافعه وحتى لو فشل الحل السلمي للخلافات الدولية، ما عدا في الحالات الاستثنائية المشروعة والمنصوص عليها صراحة في الميثاق وهي حالة الدفاع الشرعي الفردي أو الجماعي (المادة 51) وحالة تدخل الأمم المتحدة لمواجهة تهديد السلم والأمن الدوليين أو الإخلال بهما أو أعمال العدوان (المادتين 41 و42 )من ميثاق الامم المتحدة. وبخصوص الأهداف التي ينصب تحريم اللجوء إلى القوة الوارد في هذه المادة عليها، هي الحفاظ على وحدة الدولة ، من حيث كونها تعني سلامة أراضي الدولة وحرمتها وعدم قابليتها للخرق والانتهاك, وكذا الاستقلال السياسي الذي يعني احترام سيادة الدولة ونظامها السياسي والامتناع عن كل تدخل في شؤونها الداخلية حتى ولو تم ذلك بوسائل غير عسكرية, وهذا ما يستفاد من القرار رقم 2131 المتعلق ب:"عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول وحماية استقلالها وسيادتها " سنة 1965, و القرار رقم 2625 الخاص "بمبادئ القانون الدولي التي تمس العلاقات الودية والتعاون بين الدول " في شقه المتعلق بعدم التدخل الصادر عن الجمعية العامة سنة.1970

تدخل مجلس الأمن لينهي دور المعاهدات الدولية في إنتاج حقوق والتزمات على أطرافها، عن طريق قيام مانع من تنفيذها على المستوى الواقعي. ويثور التساؤل هنا حول حق مجلس الأمن للتدخل بموجب أحكام الفصل السابع لفرض التزام بموجب أحكام اتفاقية "مونتريال" بحجة توافر الواقعة الإرهابية. وما يمكن تصوره قانوناً في هذا السياق هو تدخل مجلس الأمن وفقا لأحكام الفصل السادس إذا ما تراءى له أن من شأن النزاع القائم لو استمر أن يعرض حفظ السلم والأمن الدوليين للخطر. لم تحدد اتفاقية "مونتريال" بالشكل القطعي موضوع تسليم الأشخاص الضالعين بعمليات إرهابية على الطائرات المدنية، وتركت هذه المسألة لتعالج ضمن معاهدة خاصة للتسليم. إ ذ تنص المادة الثامنة من اتفاقية مونتريال على: "تعتبر الجرائم المنصوص عليها مضمنة كجرائم خاضعة للتسليم في أي معاهدة تسليم قائمة بين الدول المتعاقدة. وتتعهد دول المعاهدة بأن تدرج هذه الجرائم في أي معاهدة تسليم تعقد مستقبلاً كجرائم خاضعة للتسليم". واستناداً إلى هذا النص تكون اتفاقية "مونتريال" قد ربطت موضوع التسليم إما باتفاقيات التسليم المتبادلة بين الدول الأطراف، أي سبق وجود اتفاقية تسليم، وإما عقد اتفاقيات خاصة لاحقة للتسليم وإدراج موضوع الاعتداء على سلامة الطيران المدني ضمن هذه الاتفاقيات. فالمادة 8 فقرة 2 من اتفاقية "مونتريال" تقضي بأنه في حالة عدم إرتباط الدول بمعاهدة تسليم، يجوز للدولة المتعاقدة حسب تقديرها اعتبار هذه الاتفاقية السند القانوني للتسليم فيما يتعلق بالجرائم المنصوص عليها في الاتفاقية. فالواجبات القانونية تلزم الدول بإتيان تصرفات أو الامتناع عن القيام بتصرفات وفقا لنصوصها وليس وفقاً لأحكام الفصل السابع. فهي قواعد ملزمة بحكم الاتفاق التعاقدي أو التعاهديً التي تريد بمصدرها الملزم إلى إرادة الدولة الصريحة في موضوع محدد. فمسؤولية الدولة بحكم الميثاق لا تنطبق إلا في حالة توافر شروط استخدام المادة ( 39 )، ولا تمتد هذه المسؤولية في حالة مخالفة الدولة لأحكام الاتفاقيات الدولية وأحكام القانون الدولي العام وبتوافر الوقائع الإرهابية. وفي الوجهة نفسها، إذا أدى تصرف الدولة إلى مخالفة التعهدات الدولية وفقاً لنصوص محددة تحدد شروطها والجزاء المترتب عليها، فإن التزام الدولة يقع في نطاق موضوع هذه التعهدات. ووفقا لهذا الأساس القانوني المؤسس على المصلحة المحمية المحددة في اتفاقية "مونتريال"، فإن تدخل مجلس الأمن في قضية "لوكربي" مثلا تشوبه العيوب، لأن موضوع التدخل وهدفه يعدان من حيث الأساس موضوع اتفاقية دولية التي حددت حقوق الدول الأطراف والتزاماتها على سبيل الحصر. ومن هنا فليس من الجائز قانوناً التدخل في نزاع قانوني يدخل في إطار ما يجوز التحكيم فيه, إذا ما تعلق الإخلال بأحد الموجبات العقدية المحددة. ولأجل إعمال القانون الواجب التطبيق والذي يرتكز على الحقوق المقررة لكل طرف، فإنه يجب الفصل في النزاع القائم وفقاً للقواعد التحكيمية الخاصة بهذا النزاع، لأن الإخلال قد تعلق بانتهاك إحدى القواعد الخاصة في اتفاقية "مونتريال". وفي هذا السياق نستنتج بأن مجلس الأمن قد صاغ نظرية جديدة، وهي: إقرار مسؤولية الدولة عن فعل تهديد السلم

على أساس عدم التزامها بأحكام الاتفاقيات الدولية وممارستها لأفعال إرهابية فليس من اختصاص مجلس الأمن أن يفصل في الحقوق ذات الطبيعة العقدية. فهذه الطبيعة العقدية هي التي تضفي عنصر الإلزام على الاتفاقية وتستمد منها فعاليتها وجوهرها. وإنما يبقى موضوع النزاع خارج نطاق ولايته الشخصية والموضوعية. ولتأكيد هذه النتيجة نستذكر التسمية الصريحة لفعل الإرهاب في الاتفاقية, وتأسيساً عليه فإن الاختصاص الموضوعي يتحدد وفقاً لهذه التسمية، فهو وصف قانوني محدد للواقعة موضع الحماية القانونية. ونتيجة لما تقدم، فإن مجلس الأمن أراد بالشكل الصريح التثبت من أن أحكام الإتفاقيات الدولية وقواعد القانون الدولي العام تظل خارج نطاق التطبيق والتفعيل في حالة تقريره أن الإخلال بالتزام دولي يشكل تهديداً للسلم والأمن الدوليين فهو يفصل في نزاع قانوني توافقت إرادة الدول الأطراف على الفصل فيه وفي أي خصومة تنشأ بموجب أحكام الاتفاقية إذا كانت هذه الخصومة تتعلق بموضوع يعد مصلحة محمية وفقاً لأحكامها. وبهذا يكون مجلس الأمن قد استخدم سلطاته المستمدة من الفصل السابع لإرغام دولة على تنفيذ إلتزماتها الدولية المؤسسة بحكم التنازل التعاقدي نظراً إلى مخالفتها المصلحة المحمية في اتفاقية مونتريال، وهذه المصلحة تتمثل في قمع الحوادث الواقعة على الطيران المدني. ويعرف مجلس الأمن نفسه وفقاً لهذا الدور الجديد كسلطة لتطبيق ومراقبة مدى احترام الدولة وتطبيقها لقواعد القانون الدولي العام وسلطة مكافحة الإرهاب، ووفقاً لهذا التصور فإن مجلس الأمن يقوم بإدخال مفهوم الإرهاب ضمن نطاق الحفاظ على السلم والأمن الدوليين. ولاعتبار موضوع النزاع ذا أصل تعاقدي، فإن التزام الحكومة الليبية ناشئ من الطبيعة العقدية لاتفاقية "مونتريال" , وهذا بدوره يفرض عليها النهوض بواجباتها وفقاً لأحكام هذه الاتفاقية، كما عد مجلس الأمن أن ما تعرضت له الولايات المتحدة الأمريكية مما يهدد السلم والأمن الدوليين. وأن معنى ما يهدد السلم والأمن الدوليين هو ذلك النزاع الذي يؤدي إلى انتهاك فعلي ويشكل إخلالاً بالمصلحة المحمية في نص المادة 39 من الميثاق. كما أن اعتبار ما تعرضت له مما يهدد السلم والأمن الدوليين يعني أن يتخذ مجلس الأمن التدابير الواردة في الفصل السابع من الميثاق في الوقت الذي لم يعد مجلس الأمن العديد من الحروب مما يهدد السلم والأمن الدوليين. منها الحرب بين العراق وإيران، وبين اليمن وأثيوبيا، وبين ارتيريا والحبشة، وبين الباكستان والهند. منح القرار 1373 للولايات المتحدة الأمريكية حق الدفاع الشرعي كما هو معترف به في ميثاق الأمم المتحدة وكما هو مؤكد في القرار 441368 . ومن الواضح أن حق الدفاع الشرعي لا يتحقق إلا عندما تتعرض الدولة للعدوان طبقا للمادة ( 51 ) من الميثاق. والحالات التي يحق للدولة حق استخدام الدفاع الشرعي هو ما صدر عن الهيئة العامة للأمم المتحدة القرار المرقم743314 ولم يرد من بينها الأعمال التي توصف بأنها إرهابية إلا ان أعمال العدوان لا تصدر إلا من الدول. ولم يرد من بينها الأعمال التي توصف بأنها إرهابية. كما أن القرار 1368 لم ينص على حق الدفاع الشرعي لكي يؤكده القرار .1373

والدفاع الشرعي، يقوم برد فعل حال. فإذا وقع الفعل وانتهى فلا يتبعه حق الدفاع الشرعي. ويلاحظ أن هناك تناقضاً بين الفقرة الأولى والثانية. ففي الفقرة الأولى عد ما تعرضت له الولايات المتحدة مما يهدد السلم والأمن الدوليين. وأ ن المسؤول عن ذلك هو مجلس الأمن بأن يتخذ التدابير الواردة في الفصل السابع من الميثاق. وقد أجازت الفقرة الخامسة من القرار 1373 أن يقوم مجلس الأمن بالتصدي بالوسائل جميعها وفقاً لميثاق الأمم المتحدة بالنظر إلى التهديدات الإرهابية للسلم والأمن الدوليين. أما فيما يتعلق بالفقرة الثانية فإن القرار 1373 اعتبر ما تعرضت له الولايات المتحدة الأمريكية عملاً من أعمال العدوان وأجاز لها وليس للمجلس أن تتخذ الإجراءات طبقاً لحق الدفاع الشرعي.

وقد يكون للدولة ككيان سياسي ومستقل دور كبير في دعم الإرهاب الدولي وذلك من خلال السكوت والتغاضي عن العمليات الإرهابية أو عن جماعات الإرهاب التي تقيم على أراضيها، مرورا بالمساعدات التي تقدمها إلى تلك الجماعات في أشكال متعددة، وصولا إلى قيام الدولة ذاتها بممارسة الإرهاب ضد دولة أخرى آما تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية من إرهاب منظم ضد عددا من دول العالم في العراق وأفغانستان ولبنان والصومال ودولا أجنبية أخرى، يضاف إلى ذلك دور مخابرات بعض الدول في خلق بعض المنظمات الإرهابية وتمويلها لتعمل لحسابها، من أجل إشاعة وتحريك الفتن في بعض الدول، وتأجيج الغليان والعنف السي.

عندما إندلعت الثورة السورية في إطار الربيع الشرق أوسطي الذي أثّر على بوصلة السياسة في منطقتنا وغيّر وجهتها عبر استفاقة شعوبها التي إنتفضت وأسقطت بعض الأنظمة الدكتاتورية التي كانت تحكم بلدانها بالحديد والنار...، تفاءل السوريون بإنفراجية المشهد وتنفسوا الصعداء لبروز بوادر أمل تخلصهم من طغيان نظام البعث وظنوا بأنهم سيحققوا النصر بنفس السرعة والسهولة التي تخلص فيها أهل تونس وليبيا ومصر واليمن من طغاتهم بن علي والقذافي ومبارك وعلي عبد الله صالح!، لكن ظنّهم مالبث أن خاب وآمالهم ما برحت أن تلاشت لأنهم إصطدموا بقساوة السيناريو السوري الذي إختلف كثيراً عن سابقيه نظراً لأن الطبائع الإستبدادية والطائفية للنظام السوري تختلف عن باقي أقرانه من الأنظمة الحاكمة في المنطقة، فقد أدخل هذا النظام البلاد في دوامة حرب أهلية دامية ودامت بشكل عنفي على مدى حوالي سنتين ونصف شهدت خلالها وما تزال البلاد تشهد مسلسلاً من صراع الأضداد التي تمارس الإرهاب المتبادل وتفرض توازن الرعب وترتكب القتل والمجازر الجماعية والتدمير والتشريد والنزاعات الطائفية الدموية، والتدخلات الاقليمية الجارية على قدم وساق وبشكل مباشر وغير مباشر حتى باتت سوريا اليوم فريسة للفلتان الأمني والإدراي بشتى الأشكال والألوان على مركوب أسلَمة الثورة وإفراغها من محتواها وإتساع دائرة العنف والعنف المضاد والاختلال السياسي والانتكاس الاقتصادي والافتراق الاجتماعي والإرتزاق المسلح و....إلخ، مما أدى إلى تعكير صفوة الحياة لا بل إعدامها في عموم أنحاء البلد وتهجير ملايين المواطنين وتدمير البنى التحتية للمدن والأرياف وقتل وجرح مئات الآلوف من الآدميين الأبرياء.

وفي غضون السنتين والنصف المنصرمة من عمر الثورة السورية، برزت في الساحة جماعات إسلامية متطرفة ومتأطرة تحت أسماء ويافطات مختلفة، وفاقمت الساحة بالمشاكل وزادت الطين بّلة لأنها سرقت الثورة من أهلها وإستولت عليها طولاً وعرضاً، وتوعّدت وتتوعّد بأنها ستواصل تنظيم صفوفها ومجاميعها ومريديها وستتأمّر على المعارضة السورية وستستأثر بالقرار السوري لصالح الأكثرية العربية السنية وخاصة لصالح "السلف الصالح" وستطبق الشريعة الإسلامية وستقصي الآخر وستلغي الأطياف الأخرى (الكورد والعلويين والدروز والمسيحيين وغيرهم) من الخارطة السورية!، حتى باتت الأمور تسير من سيئ إلى أسوء في ظل سريان مفعول إحتقان المجتمع وتدخلات دول الجوار الإقليمي الطامعة ببسط النفوذ وتحقيق مزيد من المصالح على حساب أمن وسلامة أهل البلد.

ولعلّ الغزو والإغارة والسطو المسلح وأخذ الغنائم ومداهمة ديار الآخرين وأسر الرجال وسبي النساء و...إلخ، وكل هذه الأساليب التي تتّبعها المجاميع الإسلامية المتطرفة في بلدة تل أبيض المتآخية ـ بين الكورد والعرب ـ هي أشبه ما تكون بحملة تطهير عرقي تجري ضد شعبنا الكوردي المتشبث بأرضه التي توارثها عن آبائه وأجداده منذ العصور، وهي الشاهد الأكثر دلالة على أنّ الإئتلاف السوري المعارض لم يبق محايداً وقد يكون متورطاً بشكل غير مباشر في هذه تطبيق هذه الحرب الشوفينية المعادية للكورد لأنه لم يتدخل في الوقت المناسب ولم يوقف هذه الحملة الشعواء التي تستهدف مدينة تل أبيض وريفها الكوردي، وإن كان البعض من قوى المعارضة تلتزم بالصمت وتتحجج بالضعف الذاتي وبعدم السيطرة على الأرض وأنّ هذه المجاميع المسلحة تعمل خارج إرادتها!؟، فإن المشهد الحالي يتطلّب من الجميع إتخاذ موقف واضح وأن هذه الحجج والذرائع لم تعد تجدي نفعاً ولا يمكن تفسير هذا السلوك للإئتلاف سوى بالسلبية لأنه يدير ظهره ويتفرّج على هذه الجرائم التي تقترفها المجاميع الإسلامية المتطرفة في ريف تل أبيض الجريحة والحزينة على أهلها الكورد الذين هجروها ونزحوا منها هربا من بطش وظلم ذوي القربى والجيران.

وللعلم والتذكير فأنّ السوريين سُرقت ثورتهم في منتصف مسيرتها، وأصبح تجار الحروب قادة فعليين للثورة وأسياد للموقف وأبطال للساحة، وأمست الحدود مفتوحة والساحة مستباحة امام تسلل وتسلط الأصوليين الذين يبدو أنهم ينوون فعلا أن ينخرطوا في تطويق وعزل المناطق الكوردية وفي إفتعال حرب تطهير عرقي ضد غيرهم وخاصة ضد الكورد في تل ابيض وغيرها وقد يكون الحبل على الجرار!، ولكن هيهات...هيهات ما بين أحلامهم ومراميهم وأحقادهم الدفينة وسياساتهم الشوفينية، وما بين الواقع لا بل الجدار المتين للبيت الكوردي الموحد الذي سيصطدمون به اليوم وغداً، فالجانب الكوردي المرصوص بكل مكوناته ينحو نحو الخيارات السلمية وينبذ عسكرة الحلول ولكنه حين اللزوم لن يسكت عن حقه وسيدافع عن ذاته وعن مناطقه الكوردية ضد أية جهة غريبة تتربص بها وتفكر بمداهمة دياره الآمنة، ولن يسمح الكورد من الآن فصاعد بأن يحكمهم الآخرون بغير وجه حق، وسيسعون مع أخيار هذا البلد إلى بناء سوريا جديدة يحكمها كل السوريون وفق مبدأ التوافق السياسي الديموقراطي وبحسب الدستور والمعايير الدولية للحق والعدل والقانون وفي ظل نظام اتحادي ديموقراطي تعددي لامركزي يحتضن جميع المكونات السورية ويمنح الفدرالية لكوردستان سوريا.

السبت, 03 آب/أغسطس 2013 21:56

الوقائع ! - يوسف أبو الفوز

الكلام المباح (48)

الوقائع !

يوسف أبو الفوز

كان ابو جليل يهز رأسه ليعبر عن أهتمامه، وانا اتابع قراءة عناوين الاخبار من حزمة الجرائد التي احملها معي في كل مرة خلال زياراتي الدورية لبيت صديقي الصدوق ابو سكينة. كانت زوجتي تبتسم بتآمر وهي تراني أتعمد قراءة اخبار عن احداث بعيدة عن الشأن العراقي، اخبار فنية واجتماعية من انحاء العالم. كان الجميع ينصت بأهتمام لما اقرأ ألا ابو سكينة الذي بدا سارحا بعيدا عن الجميع.

عند وصولي كان التلفزيون يعرض من احدى الفضائيات تقريرا عن حالة التدهور الامني في البلاد، وموجة التفجيرات التي اجتاحت بغداد والعديد من المدن العراقية، وعلاقة ذلك بالازمة السياسية المتواصلة وتردي الخدمات الاساسية، وفي مقدمتها الكهرباء وعدم انتظام توزيع مفردات البطاقة التموينية وازدياد معاناة الناس تحت تأثير وضغوط كل هذه الأزمات والاخفاقات. حاولت لفت انتباه أبو سكينة برفع صوتي اثناء القراءة، وكان خبرا عن مشروع انتاج فيلم جديد يجمع بين شخصيتي سوبرمان والرجل الوطواط معا لأول مرة، بعد أن ظلت كل شخصية منهما تظهر منفردة في مغامرات خاصة بها سواء في السينما أو في المجلات المصورة.

التفت لي ابو سكينة بهدوء مريب وقال لي:"يعني خلصت كل الاخبار وما بقى الا اخبار الوطواط، والله لو أن مرتك ما موجودة كان سمعت غير كلام ، بس انشاء الله رب العالمين يوطوطك ويخلصني منك"

ومع الضحكات التي تصاعدت أضاف "اعرف ان أختيارك لهذه الاخبار حتى ما نسألك عن عدد الشهداء والجرحى لهذا الشهر؟ عن عمليات أغلاق المقاهي بالقوة ؟ عمليات التهجير في ديالى واختلاط النزاعات العشائرية بالطائفية ؟ أخواننا التركمان في طوزخورماتو وشلون صفت بيهم الدنيا؟ الجديد عن مهاجمة سجنيّ التاجي وأبي غريب المحصنة، وهروب اكثر من 500 سجين، بينهم من الرؤوس الكبار للارهابين؟وماذا يقول المسؤولون عن كل هذا؟ أنا اعرف جيدا خوفك على صحتي، بس فعلك هذا، وانت تقرأ اخبار الوطواط، كأنك تتستر على فضائحهم لأن الوقائع يا أبني تختلف عن تصريحاتهم ووعودهم وهذا بالضبط مثل صاحبك المرشح الغربي، أتذكر ماذا قال للذين أنتخبوه؟"

وهذه كانت ـ يا عزيزي القاريء ـ حكاية عن سياسي غربي رشح نفسه لأعادة انتخابه فتحدث في أحد المحطات الانتخابية قائلا : "يصفني خصومي بالكذاب والمدعيّ، فارجو ان تطمئنوا بأني لم اكذب عليكم يوما ، المشكلة الوحيدة هي أن الوقائع على الارض لا تتطابق دائما مع ما اقوله ! "

* طريق الشعب طريق الشعب العدد 2 ليوم الأحد 4 آب‏ 2013

نص الخبر:

توزيع (600) وحدة سكنية على المواطنين

أعلن محافظ السليمانية عن توزيع الإستمارات الخاصة بالشقق السكنية التي أنجزتها الحكومة لذوي الدخل المحدود, فور إنتهاء عطلة عيد الفطر.

وقال بهروز محمد صالح محافظ السليمانية في مؤتمر صحفي في بناء المحافظة, ان اكثر من (600) وحدة سكنية جاهزة لتسليمها للمواطنين, وسيتم توزيع الإستمارات الخاصة بتلك الوحدات بعد إنتهاء عطلة العيد مباشرةً, حيث ستوزع في مراكز خاصة.

وأضاف محافظ السليمانية, ان توزيع تلك الإستمارات سيكون على مرحلتين, حيث ستقتصر المرحلة الاولى على ذوي الدخل المحدود, بينما ستكون المرحلة الثانية خاصة بالمعلمين والموظفين, موضحاً انه سيتم إعلان اسماء الذين سيستلمون الشقق بعد التدقيق بأسمائهم والتأكد من تطابق الشروط المطلوبة عليهم.
-----------------------------------------------------------------
دانا عمر صالح- السليمانية/
ت: آراس
nna
السبت, 03 آب/أغسطس 2013 21:26

كلستان احمد--- في لقاء آخر...


بعد موعد مسبق.
ألتقينا من جديد...
ولكن أختلفت الأحداث هنا...
الآن هو من ينتظرني..
حيث أنا أمضي لقاءه يفاجئني بأنتظاره..
كان متألقا كعادته ..
ضحكته تزيد الدنيا أشراقا..
التقينا..
رغم حرور الشمس ..
التي أحرقت جبهاتنها الندية ..
إلا ننا مضينا تحتها نمشي عاشقين ولايهمهما أن يحترقا..
كنت في سعادة لا توصف ..
تشابكت أيدينا للحظات ..لحظة تستحق التقديس..
هنا..كنت أشك نفسي في حلم ..وأن استيقظت يسودني حزن...
لم أكن أعي أنني سأراه مجددا..
ألا أن ربي هبني أياه ..لأتذوق حلاوه الحب معه..
أحبه ..نعم سأحبه مادمت أحب الله..

صوت كوردستان: في رسالة شعرية الى الكورد في غربي كوردستان أنتقد الشاعر الكوردي الكبير شيركو بيكةس رئيس إقليم كوردستان و أتهمة بقطع لقمة عيش أطفال غربي كوردستان. شيركو بيكةس المريض الان و الراقد في أحدى مستسشفيات السويد لم يستطيع السكوت على ما يجري من ظلم بحق الكورد في غربي كوردستان من قبل حكومة إقليم كوردستان و من قبل الإسلاميين المتطرفين.

ترجة الرسالة من قبل صوت كوردستان:

الى الكورد في غربي كوردستان

الى الكورد الساكنين في قلبي...

الى الكورد الذين في روحي

الى الكورد في غربي كوردستان

الى جزء من كياني... الى جزء من كبدي

الان هناك أطفالي يسبحون في دمائهم

في حين (رئيسي) يقطع عنهم الحليب

الان هناك العجزة و المعوقون لا يستطيعون الهرب في حين يقطع رئيسي عنهم دربهم

الان هناك في الجزء الاخر من قلبي .. يستشهد أطفالي في حين اليد الكوردي.. تحت أسم الدين الكوردي يقطعون رؤوس أطفالي... اه يا الله أنك رب الجميع لماذا تقبل هذا الظلم؟؟؟؟

نص الرسالة باللغة الكوردية:

بۆ كوردەكانی خۆرئاوا...
بۆ كوردەكانی ناو دڵم ... بۆ كوردەكانی ناو روحم
بۆ كوردەكانی خۆراوا
بۆ پارچەیەك لە گیانی من .. بۆ پارچەیەك لە جگەرم...

ئیستا لەوێ‌ مناڵانم لە ناو خوێندا ئەتلێنەوە
كەچی سەرۆكەكەی من دەروازەی شیریان لێ‌ دادەخات....
ئێستا لەوێ‌ پیرو پەككەوتەی گەلەكەم ئەژنۆی هەڵاتنیان نیە كەچی سەرۆكەكەی من رێگەی رۆشتنیان دادەخات ..
ئێستا لەوێ‌ لەو بەشەی تری دڵی من .. مناڵەكانم زۆر بەهەشتیانە شەهید ئەكرێن كەچی دەستی كوردی .. لەژێر ناوی دینی كوردی مناڵەكانم سەرەبرێ‌ .. ئای خودایە خۆ تۆ خودای هەموومانی بۆچی ئەم زوڵمە قبوڵ ئەكەی ؟؟؟

 

اثينا – بعد قيام الشرطة اليونانية بإلقاء القبض على 16 شاباً على متن قارب متوجه الى تركيا وادعاء اولئك الشبان بأنهم من مخيم لافريو للاجئين الكرد، روجت وسائل الاعلام التركية واليونانية بأن الشرطة اليونانية اعتقلت 28 كردياً في مخيم لافريو باليونان للاجئين الكرد، الامر الذي نفاه سكان المخيم واشاروا بأن تلك الاشاعات تأتي في سياق محاولات الدولة التركية لإغلاق المخيم كونه يضم ابناء الشعب الكردي.

حيث اعتقلت الشرطة اليونانية يوم امس 16 شاباً كانوا متوجهين الى تركيا وبحوزتهم بعض الاسلحة الخفيفة، واثناء التحقيق مع اولئك الشبان قالوا للشرطة اليونانية بأنهم من مخيم لافريو للاجئين الكرد في اليونان الذي يقع شمال شرق أثينا، وعلى اثرها توجهت الشرطة اليونانية الى المخيم وقامت بتفتيشه دون ان تعثر على أي دلائل حول مزاعم اولئك الشبان.

ومن جهة اخرى نشرت بعض القنوات التلفزيونية التركية خبراً مفاده اعتقال 28 شاباً كردياً في المخيم من قبل الشرطة اليونانية، الامر الذي نفاه سكان المخيم الذي يضم 70 طفلاً  و50 امرأة. وقالوا بأن هذه الاخبار الكاذبة من قبل الاعلام التركي يأتي في اطار المحاولات التي تقوم بها تركيا واليونان من اجل اغلاق المخيم، مشيرين بأنه سبق وحاولوا اغلاق المخيم إلا ان المنظمات الانسانية منعتهم من ذلك.

ويذكر بأن مخيم لافريو للاجئين الواقع شمال شرق العاصمة اليونانية اثينا يضم لاجئين كرد فقط.


firatnews

وصل وفد رفيع المستوى من وزارة البيشمركة في حكومة إقليم كوردستان برئاسة الفريق جبار ياور إلى بغداد، بهدف تبادل وجهات النظر مع وزارة الداخلية العراقية.

و حسب المعلومات المتوفرة لدى NNA فأن وفدا عسكريا رفيع المستوى من وزارة البيشمركة في حكومة إقليم كوردستان، يضم كل من برئسة الفريق جبار ياور و الفريق شيروان عبد الرحمن، وصل إلى بغداد و من المقرر أن يجتمع بلجنة عسكرية تابعة لوزارة الدفاع العراقية.

و أشارت المعلومات إلى أن الهدف من الزيارة هو تفعيل المفاوضات بين الإقليم و بغداد، و يذكر أن هذا اللقاء جاء بعد زيارة كل من رئيس إقليم كوردستان مسعود البارزاني و رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني إلى بغداد و لقاء المالكي، لحل القضايا العالقة بين الطرفين.

و من المقرر أن يتم الإعلان عن النتائج النهائية للقاء الجاري بين وفدي وزارة البيشمركة و وزارة الدفاع العراقية، من خلال بيان يعقب الإجتماع.
----------------------------------------------------
عبد الكريم - NNA/ 

رفض الرئيس المشترك لحزب الإتحاد الديمقراطي، قيام أي حزب سياسي كوردي بتشكيل ميليشيا عسكرية خاصة به، مخيّرا القوات العسكرية التابعة للبارتي بالإنضمام إلى (YPG) أو العمل تحت مظلة لواء جبهة الأكراد.

و أوضح الرئيس المشترك لـ(PYD) صالح مسلم في حديث خاص لـNNA، أن الـ(YPG) قوة عسكرية وطنية تمثل عموم الشعب الكوردي في غرب كوردستان، رافضا اعتبارها تابعة لفصيل سياسي محدد، ومضيفا أن "الـ(PYD) حزب سياسي و لا يملك أية قوة عسكرية خاصة به، و لا يقبل بنفس الوقت قيام باقي الأحزاب بتشكيل ميليشيات عسكرية، ستأخذ المنطقة في النهاية إلى حرب أهلية".

و بخصوص قبول الـ(PYD) بوجود قوة عسكرية أخرى في المناطق الكوردية تعمل خارج إطار الـ(YPG) و هي لواء جبهة الأكراد، و قيام الـ(YPG) بالتنسيق العسكري و العملياتي معها، أوضح مسلم أن "لواء جبهة الأكراد قوة كوردية تابعة للجيش الحر، و تقوم بالتنسيق مع الـ(YPG) للدفاع عن المدن الكوردية من هجمات المسلحين التابعين للجماعات المتطرفة، و إذا كانت لدى القوى العسكرية التابعة للبارتي مشكلة في الإنضمام إلى (YPG)، فهي قادرة على العمل تحت مظلة لواء جبهة الأكراد".

و كان سكرتير الحزب الديمقراطي الكوردي في سوريا د. عبد الحكيم بشار، قد أعلن في بيان صباح اليوم السبت، أن حزبه يملك قوة عسكرية منظمة جاهزة لحمل السلاح والدفاع عن المناطق الكوردية في سوريا، متهما الـ(PYD) بمنعهم من "الدفاع عن كوردستان إلا من خلال أجنداتهم وتحت رايتهم".
--------------------------------------------------------
شاهين حسن - NNA

Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA MicrosoftInternetExplorer4

مسلم يخير البارتي بين (YPG) و لواء جبهة الأكراد

رفض الرئيس المشترك لحزب الإتحاد الديمقراطي، قيام أي حزب سياسي كوردي بتشكيل ميليشيا عسكرية خاصة به، مخيّرا القوات العسكرية التابعة للبارتي بالإنضمام إلى (YPG) أو العمل تحت مظلة لواء جبهة الأكراد.

و أوضح الرئيس المشترك لـ(PYD) صالح مسلم في حديث خاص لـNNA، أن الـ(YPG) قوة عسكرية وطنية تمثل عموم الشعب الكوردي في غرب كوردستان، رافضا اعتبارها تابعة لفصيل سياسي محدد، ومضيفا أن "الـ(PYD) حزب سياسي و لا يملك أية قوة عسكرية خاصة به، و لا يقبل بنفس الوقت قيام باقي الأحزاب بتشكيل ميليشيات عسكرية، ستأخذ المنطقة في النهاية إلى حرب أهلية".

و بخصوص قبول الـ(PYD) بوجود قوة عسكرية أخرى في المناطق الكوردية تعمل خارج إطار الـ(YPG) و هي لواء جبهة الأكراد، و قيام الـ(YPG) بالتنسيق العسكري و العملياتي معها، أوضح مسلم أن "لواء جبهة الأكراد قوة كوردية تابعة للجيش الحر، و تقوم بالتنسيق مع الـ(YPG) للدفاع عن المدن الكوردية من هجمات المسلحين التابعين للجماعات المتطرفة، و إذا كانت لدى القوى العسكرية التابعة للبارتي مشكلة في الإنضمام إلى (YPG)، فهي قادرة على العمل تحت مظلة لواء جبهة الأكراد".

و كان سكرتير الحزب الديمقراطي الكوردي في سوريا د. عبد الحكيم بشار، قد أعلن في بيان صباح اليوم الأحد، أن حزبه يملك قوة عسكرية منظمة جاهزة لحمل السلاح والدفاع عن المناطق الكوردية في سوريا، متهما الـ(PYD) بمنعهم من "الدفاع عن كوردستان إلا من خلال أجنداتهم وتحت رايتهم".

شاهين حسن - NNA

لا ادري كم هم الذين يؤدون الفرائض ومنها الصيام محضا خالصا لوجه الدين لا لوجه الدنيا؟ لا أشك ان هناك من هم فعلا من هذا الصنف الديني ، ولكن هناك من يتّخذ من الدّين ستارا لتحقيق مأربه الشخصي ، فيسلك أسهل السبل لكسب ثقة الناس، فيفعل ما يروق له سرّا وما يروقُ لهم جَهارا.ومنهم من اتّخذ من الدين سُلّما الى الدّنيا فكان مرائيا مكّارا.

الرعيّة على دين راعيهم ، والرّاعي يرقد مع الجواري ليلا ويصوم ويصلي امام الملأ نهارا.

يستمد من عزة الخالق عزة له ، الويلَ ، فمن يخرج عن طاعته كمن خَرج عن طاعته ، أرجُموهم بالحِجَارة وفي الآخرة يُحشَرون كُفّارا.

وطالما ما كان خطباء الجوامع او ورجال الكنائس والصوامع خَدَمَة واليَدَ اليمنى للقادة ما دامت الغاية واحدة : ترويض العامة وترغيبه وترهيبه ، ومن لا يتّبع طريق الهِداية التي وصفها الراعي كمن لا يتبع طريق الهَديِ التي وضعها الآله الرباني ، فلهم خزيٌ في الحياة الدنيا والآخرة، اضربوا عليهم حصارا .

الدين عادة اجتماعية محمودة، من لا يصلي ولا يصوم مذموم مدحور وينظراليه بارتياب وحَقارة . والصوم عادة اكثر منه عبادة ، ابرز مثل على ذلك: هو أنه حتى غير الصائم يَرشّ الأرض تحت قدميه رشّا ويرشق حواليه بالرذاذ المُنقض للصيام رشقا لا بالحجارة لكن ببِصاق النِّفاق، فلو امتنع الرجل عن القيام بواجباته الدينية فلم يلق من الجماعة الا نفورا واستنكارا.

ولو لم تصنع زوجته صنيعه فَسيُقالُ عن الأسرة في المحافل الأجتماعية والمجالس: فامّا الرّجل فمؤمن خيّر ورِع ، وامّا الزوجة فلا تخاف الله ، مذنبة، مكّارة .

امّا الموظف في الدائرة فيحذو حذو سيّده لا محالة ، وألا لما حاز على رضاه فيحرم من الإمتيازات –الخاصة- حتى ولو كان يفوق كل المؤمنين الصائمين – لو كان ربّ العمل صائما – مهارة.!

ليسوا قلة أولاء الذين يصومون ويصلّون خوفا وخجلا من البشر لا من الرّب الذي سلّط عليهم في الصيف الملتهب جوعا وضمئا، فزادهمُ على النّارِ نارا.

والاطفال ، وأسوة برفاق لعبهم ولهوهم البرئ، لا ينفكّون (يكخكخون كخككخة) : كخ ..كخ ..كخ ..كخ...في الشوارع والمدارس والبيوت ، فبالصيام يتظاهرون ، اي انهم لا يبلعون (البلغم) ولا المُخاط امام العامة خشية ان يراهم اولياء امورهم او معلميهم فينتقص قدرهم في عيونِهم ، وعيون الصبية الصائمين حقا ، وذويهم واولاد الحارة .

اما البورجوازيون المثرون ، أولي الاصول ، ، ابناء الاشراف ، كما يدعون ، والذين باجدادهم ومآثرهم يتباهون ، فلو سألت هؤلاء هل انتم صائمون؟ فيجيبك احدهم : هكذا وجدنا اباءنا يعملون واجدادنا الكرام يفعلون، يصومون رمضان كاملا بلا نقصان أوزيادة. وكأن الصيام في مذهب أولاء (شرّ لابد) منه فيلقي بالتبعية على اسلافه استخفافا واستكبارا.

وهناك الرجل الشيوعيّ الذي لعنه الناس الغنيّ الشحيح الذي لا (يبضّ حَجَرُه) كما يقول المثل، مالك افخم قصر في حارتنا آنذاك، فكاد ان يصيب تجارته الكساد الماحق وأبلغ الخسارة، لولا ان اتخذ له سبيل النجاة منفذا فتدارك وتدبّر بعقله ورأيه السديد فاشترى حصيرة للصلاة وألقاها على كتفه ، وارتدى جلبابا طويلا بيضاء اللون سالكا سبيل الصحابة ، وامسك في يده مسبحة اطول من مسبحة الامام والسيد والشيخ والحاج وأبي، وطفق يتمتم بأدعية وتلاوة آيات طوالا وقصارا ، رافعا صوته درجات كلما مر باب دار او التقى احدا من اهل الحارة .

واتّخذ سبيله نحو المسجد مرارا، وجهر بصوته الغليظ ب (لا اله الا الله ) في الأزقّة والطرقات جَهارا.ولو جاء احدهم في اي وقت يدقّ باب منزله طلع ابنه البكر عليه لينبأه بالنبأ العظيم : ابي الحاجّ يؤدي صلاته ، العفو العفو، هلا تفضلتم وعُدتم في وقت لاحق ، أثابكم الله، وكان يكرّر فعلته وقولته هاتين حتى ولو جئته بعد منتصف الليل في زيارة. وبمرور الزمن زادت ثقة الناس به فربحت تجارته وازدهرت ازدهارا. ولقي الترحاب ،أينما كان، بحرارة.

والشاب العاشق بدوره اتخذ من الدين وسيلة ، عريسا طالبا لعروسة، كان ردحا طويلا من الزمن محتارا . فَطَنَ اخيرا الى تكتيك الحاج التاجر فسخّر اسلوبه ، فسلك مسلكا سهلا مضمونا مختصرا ، فشق له طريقه الى قلب والد فتاة احلامه التقي النقي المحافظ المتشدد جدا بكل جدارة. فصلى في المصلى امام عينيه مَثنى وثلاث ورُباع وخُماس وسُداد وسُباع وثُمان وتُساع وعُشار حتى كلّت ركبتاه وقدماه، وحرص حرصا شديدا على ان يكون اولّ الوافدين الى صلوات الجماعة مع ابيه في مرأى ومسمع من ابي الفتاة الجّارة . فلم ينافسه في فنّ الرياء والتكلف سوى الحاج الثري، بيد ان صاحبنا لم يكن ملحدا ولم يملك متجرا ولم يعمل في التجارة. تجارته عروسته ، ولم يبغِ وراء جهده المبذول وسعيه المشكور ربحا ولا خسارة. ولم يكتف صاحبنا بهذا بل جاوزها فصام بدل الشهر شهرين، والثاني علاوة ، فنال بذلك رضا الوالد ، وفاز أخيرا بعروسته الجميلة بجَسارة وجَدارة ومَهَارَة و(شَطارة).

فرياد إبراهيم ( سورانى )

عاشق كوردستان ولسان البؤساء في كل مكان

3 – 8 - 2013

أستبشرت أمة الكورد بأفتتاح السيد مسعود البارزاني رئبيس جنوب كوردستان في هه ولير 25 / 7 / 2013 المؤتمر القومي الاول ، ذلك الحلم الغالي والنفيس في قلوب المؤمنين بحقوق الكورد كأمة مغتصبة الحقوق والحريات ، بالرغم من تأخير زمن انعقاده الا انه يعد من الانتصارات التي تبشر بوحدة الامة والبدء بتشييد خندق المقاومة بوحدة الصف القومي والوطني في مواجهة الاعداء ويعد من انطلاقة أضواء الامل المستبشره بعظمة الانتصارات التي تتوالى على ساحة الكورد السياسية في حدود الدفاع عن حقوقها الوطنية والقومية وجنوب كوردستان اصبح شوكة في عيون الحاقدين .

وفي ظروف عصيبة جداً تمر بها الحركة التحررية الكوردية ومن اجزائها الاربعة المحتلة حيث اعلن الاوغاد من الهمج اصحاب العقول العفنة من المجموعات الاسلامية التكفيرية الحاقدة الغارقة في ظلام الجهالة وباسم الدين الاسلامي الحنيف السالم المسلم الرافض لقتل الانسان كما ورد في كتابه العزيز دون الا شارة الى نسبة الانتماء بقوله تعالى (من قتل نفساً دون ذنب او فساد كأنما قتل الناس جميعا ...) ايها الاوباش ايها المنحطون ايها الساقطون في وحل الجهالة بأي حق تعلنون الجهاد على امة الكورد بقتل رجالهم وسبي نسائهم ؟؟؟؟؟ ومن تلك القوى البغية الباغية ما تسمى بجبهة االنصرة والتي صنفتها امريكا ضمن قائمة المنظمات الارهابية ان كانت امريكا صادقة في مواقفها لآنها تعلم بكافة حركات القاعدة الارهابية وجبهة النصرة والمتحالفين معهم من التنظيمات الاسلامية التكفيرية المتطرفة والجيش الحر حيث تدخل تلك القوى التكفيرية والمتشددة والمتهمة بالارهاب العالمي والتي تحارب الكورد وتعلن الجهاد عليهم بأباحة قتلهم وسبي نسائهم الى سوريا عن طريق تركيا العضوة في حلف ناتو وتحضى بالدعم والمساندة من قبلها . حيث تقوم بتطهير عرقي ضد الكورد في تل عران وتل حاصل وتل أبيض في ريف حلب الشرقي انتقاماً لفطائسهم من الذين الحقوا بهم قوات حماية الشعب بدهاليز النار الازلي .

نعم هكذا يعيد التأريخ نفسه بالحاق الموت الزئام بابناء امة تعرضت الى الابادة الجماعية في جنوب كوردستان عام 1988 عندما تم ابادة مدينة حلبجة الشهيدة بالاسلحة الكمياوية ثم عمليات الانفال بحق الكورد من قبل انصار امة نزلت بحقها الايات الكرام عن مستوى انحطاطها القييمي وذاقت مرارتها ، (انا انزلناه قرائناً عربياً لعلكم تعقلون) والاية لا تحتاج الى التفسير فلعل من ادوات التمني ، (الاعراب اشد كفراً ونفاقا ... ) (...ومنهم من اهل المدينة ... هذا تركيز وتأكيد لقوله الكريم على انتمائهم العرقي حيث هناك من يدعي بان الاعراب هم غير الاصلاء من العرب .

هؤلاء الهمج الذين اشاد الله بهم بجهالتهم ومواقفهم الخبيثة الارهابية في كتابه الكريم بدأوا بالعودة الى اصولهم العرقية المبنية على الحقد والكراهية في محاربة الحقوق والحريات للخارجين عن انتمائهم العرقي . والساحة السياسية لغرب كوردستان تشهد على مواقفهم الشوفينية بحق الكورد .

انظروا الى سفاهة انصار امة وسقوطهم القييمي والخلقي كيف انهم اصدروا فتاوي بجهاد النكاح وعلى اثره التحقت اسراب من حسنوات تونس الخضراء بجبهات القتال في سوريا لكي يقفن طوابيرفي صفوف الرذيلة والدناءة والخسة في انتظار الرجال البغاء لممارسة الجنس معهن من قبل المشعوذين المتاجرين بمبادئ الدين الحنيف لا بارك الله بامة تقبل على نفسها ان تعرض شرف بناتها الى الانتهاك الصريح في وضح النهار بحيث تصبح المجاهدة كسلعة تنتظر من ينكحها باسم الجهاد وبالعشرات في آن واحد حيث اعادوا بالقييم الى المشاعية البدائية وبأسم الدين .

اننا وبكل القييم والمعارف التشريعية والشرائع الموضوعية نعارض بشدة تلك القييم ، لكن ليس لنا ان نحكم عليهم اكثر من حكمنا على المخدوعين من شبابنا في جنوب كوردستان والمتوجهين الى سوريا باسم الجهاد بالرغم من انه على مقربة منهم يعاني ارض وطنهم من التعريب والتبعيث دون ان تهز بهم المشاعر القومية شعرة من اجسادهم لكي يحرروا وطنهم المغتصب والمباح تحريره بكافة الوسائل شرعاً وقانوناً وهم يحاربون في صفوف قتلة ابناء امتنهم من جبهة النصرة وحلفائها .

عار على أمة في هذا العصر وابنائها من هنا وهناك تتعرض الى القتل والسلب والدمار في غرب الوطن وتقف دون ان تحرك ساكناً دفاعاً عن الكرامة والحقوق والحريات في وقت تعزف الانغام على وتر انعقاد المؤتمر القومي .

نحمل السلطة في جنوب كوردستان القيام بدورها الوطني والقومي كأحدى الخطوات التمهيدية الاستباقيه لأنعقاد المؤتمر القومي المزمع انعقاده في هه ولير في 24/8/2013 حسب الاعلان عنه من قبل اللجنة التحضيرية في 1/8/2013 بالوقوف ضد التحركات المشبوهة لقوى الظلام الكوردستاني ومنعها بالرسال الشباب من جنوب كوردستان الى غربها لتنظم الى صفوف الاعداء في محاربة الكورد بأسم الدين الحنيف بل ومحاسبتهم بأدانتهم بالخيانة العظمى بالتحقيق مع اؤلائك الذين تم ارسالهم الى سوريا باسم الجهاد والجهات التي تقف وراء تعبتهم وارسالهم وعدم السماح بهذه الخروقات الواضحة بحق القييم الوطنية والقومية .

الموقف بلا شك يستدعي اعادة النظر بالحسابات في المواقف من قبل كافة الاطراف الكوردية دون استثناء للوقوف بوجه الهجمة الظالمة بحق الكورد في غرب كوردستان بعد ان جددوا الاعداء اعلان الانفال علينا كامة تناضل من اجل نيل حريتها من قبل المرتزقة وحوش العصر في سوريا ، ولننظر كيف ان العشرات من المنتمين الى جنسيات مختلفة توجهت الى تغذية وتعبة صفوف تلك المرتزقة باسم الجهاد والثورة اذاً لماذا مباح لهم هذا الحق ولم نقتدي بهم بدعم اخوتنا ومساندتهم في خندق الكوردايتي ضد تلك الاوباش ؟ اين هم الاحزاب الاسلامية الكوردية وما هي مواقفهم من تلك الفتاوي ضد الكورد ؟ لماذا لم تعلن امة الكورد بفتح ابواب التطوع للالتحاق باخوتهم في خنادق البطولة والشرف دفاعاً عن العرض والارض والمال والكرامة والتي تتعرض لها الامة في غرب الوطن ؟ اليس حب الوطن من الايمان ؟

اتمنى للمؤتمر القومي المرتقب انعقاده في هه ولير ان يخرج بموقف وطني قومي في الدفاع عن حقوق الامة وحريتها في كوردستان لنعلن للعالم بأن زمن اغتصاب حقوقنا وحريتنا اصبح في خبر كان وان ابناء الامة المجاهدة في سبيل حريتها هم قناديل وقنديلات وبشمركة اشاوس في الدفاع عن حياض الوطن وكرامته على اهبة الاستعداد بالتضحية والفداء من اجل حرية الوطن وكرامة الامة .

المجد لشهداء كوردستان ، الغزي والعار لأباليس العصر من الهمج باسم الاسلام ، الخزي والعار لخونة الامة ومن ابنائها المتعاونين مع الاعداء وان البدء بتصفيتهم حق طبيعي من حقوق الثورة في مرحلة الشرعية الثورية وأولى بالف مرة من تصفية الاعداء .

خسرو ئاكره يي .... 3/ 8/ 2013

 

تتعرض المناطق الكردية في سوريا منذ فترة لهجمات مسلحة من قبل كتائب ومجموعات مختلفة التسميات .. بدأت بمنطقة سري كانييه (رأس العين) وتوسعت لتشمل معظم المناطق الكردية بدءا من مناطق ديريك وجل آغا ورميلان وتربسبي وتل تمر وامتدادا إلى مناطق كوباني وعفرين .. ووصلت ذروتها في حملة القتل الجماعي للمدنيين الكرد في تل ابيض وبلدتي تل عرن وتل حاصل قرب حلب وتدمير بيوتهم ونهب ممتلكاتهم و ظهور دعوات باستباحة الدم الكردي ... ونتج عن تلك الهجمات مقتل عشرات الأبرياء من المواطنين الكرد بما فيهم النساء والأطفال والى اسر المئات لمجرد كونهم كرداً.. كما ترافق ذلك بضرب طوق من الحصار حول المناطق الكردية ومنع وصول المواد التموينية والغذائية والأدوية وغيرها الأمر الذي يفاقم معاناة المواطنين في تلك المناطق . وما يزيد من خطورة هذه الحالة صدور تصريحات ومواقف تتسم بالعنصرية وتحمل التهديد بشن حرب إبادة ( إذا تطلب الأمر !! ) مثلما جاء على لسان احد قادة الكتائب المسلحة المجتمعة في تركيا .

إننا في الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا أعلنا منذ البداية أن المناطق الكردية يجب مراعاة الخصوصية القومية لها، ولذا رأينا انه لا يوجد أي داع لدخول كتائب الجيش الحر أو أية إطراف أخرى إلى هذه المناطق، والشعب الكردي وسائر مكونات المنطقة بإمكانهم إدارة مناطقهم . ونؤكد اليوم أيضا على ضرورة أن تعمل المعارضة السورية على الضغط على هذه المجموعات ومنعها من الاعتداء على القرى والمدن الكردية، وأن ترفع صوتها ضد تلك الجماعات لوضع حد لهذه الممارسات المشينة والمواقف التي تعمل على اختلاق الصراع بين مكونات الشعب السوري .. ونطالب ائتلاف قوى المعارضة السورية لرفع غطاء ( المعارضة ) عن تلك المجموعات المتطرفة والعنصرية التي إن استمرت في هذه الهجمات فإنها ستجر بلادنا إلى حرب عرقية تدمر علاقات التعايش التاريخية بين مختلف المكونات .

إن الشعب الكردي في سوريا لم يكن ولن يكون من دعاة الاقتتال والصراع بين مكونات المجتمع السوري.. لذا فإننا في الوقت الذي نعبر عن الحق في الدفاع عن أبناء شعبنا و تمجيدنا لأولئك الشهداء الذين بذلوا دمائهم دفاعا عن شعبهم.. ندعو إلى وقف تلك الهجمات، وان تعمل جميع أطراف المعارضة السورية معا للحفاظ على حالة السلم والاستقرار في هذه المناطق والى توثيق علاقات الأخوة والتعايش بين الكرد والعرب والسريان الآشوريين وكافة المكونات .. ونحن على ثقة بأن سلوك هذه الجماعات المتطرفة لا يعبر عن حقيقة موقف الشعب العربي ولا يمثل إرادته الحقيقية .. وان مثل هذه الأساليب تلحق بالغ الضرر ليس فقط بالشعب الكردي بل بكل الشعب السوري كما يؤذي الثورة السورية و لا يستفيد منها سوى المتربصين بسوريا وبشعبها .

3/8/2013

المكتب السياسي

للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا

(نيران صديقة) هو مسلسل تلفزيوني انتج في يوليو 2013 من قبل التلفزيون المصري وهو التجربة الدرامية الاولى للسيناريست محمد أمين راضي، و (بطولة منّة شلبي وكندة علوش، وإخراج خالد مرعي) يحكي المسلسل قصة مجموعة من الأصدقاء بين مرحلتين زمنيتين، تحديداً في منتصف الثمانينيات وعام 2009. تبدو مجموعة الأصدقاء متحابة ومتجانسة في البدء، قبل أن تنقلب علاقتهم بلعبة سحرية وتتغيّر نفوسهم تجاه بعضهم، أو ربما تظهر حقيقة ما في النفوس! هكذا، يرتكبون الكثير من الجرائم، وتشرع المسافات في خلق نفسها بين الأصدقاء.

(نيران صديقة) تجربة مختلفة في تاريخ الدراما التلفزيونية العربية بشكل عام والمصرية بشكل خاص ، حيث ولأول مرة وخلال متابعة الأحداث (الحلقة الخامسة) كشفت للمشاهد العربي خيوط واسرار (جريمة الانفال )التي ارتكبت في الثمانينات القرن المنصرم ضد الشعب الكردي من قبل النظام العراقي البائد .....

من الجدير بالذكر ان مسلسل( نيران صديقة ) كشف عن وثيقة سرية للغاية وموجهة من مديرية مخابرات محافظة (كركوك) الى مديرية المخابرات العامة برقم 1601 وتاريخ 10/12/1989 , والتي بموجبها تم بيع فتيات كرديات عراقيات ممن اعتقلن وعوائلهن في عمليات الانفال وبارسال بعضهن الى الملاهي والنوادي الليلية في مصر من قبل مخابرات النظام العراقي البائد .... وهذا نصها:

(سري وعلى الفور الى مديرية المخابرات العامة الموضوع اجراءات بعد الايعاز المباشر من لدن القيادة السياسية، وقيامنا بعمليات الانفال الاولى والثانية والتي تم فيها حجز مجاميع مختلفة من الاشخاص ومن تلك المجاميع مجموعة من الفتيات التي تتراوح اعمارهن بين 14 و29 سنة، وقد قمنا وحسب اوامركم بارسال مجموعة من تلك الفتيات الى ملاهي والنوادي الليلية لجمهورية مصر العربية وحسب طلبكم، واليكم طيا قائمة بأسماء تلك الفتيات مع عمر كل واحدة منهن للتفضل بالاطلاع مع التقدير) ....(الوثيقة مرفقة مع المقال )

اخيرأ ....ان مسلسل (نيران صديقة) فتح قوساً كبيرأ لسؤال ملح يطرح نفسه بقوة على المشاهد العربي بشكل عام والمصري بشكل خاص الا وهو : بعد ان كشف المسلسل عن احداث اكبر جريمة ارتكبت بحق الشعب الكردي في عام الانفال ( 1988 ) من قبل النظام العراقي البائد الذي مارس العنصرية وفق مخطط بعثي شوفيني بهدف القضاء على الشعب الكردي ... ما هو مصير الفتيات الكرديات اللواتي تم ارسالهن قسرأ الى جمهورية مصر العربية بقرار بعثي قراقوشي في عام الانفال ؟

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

رابط الحلقة الخامسة من ( نيران صديقة )

http://knnc.net/Detail-4674-4-True#.UftY5pI9M0H

وثيقة صدرت من قبل المخابرات النظام العراقي البائد وهي تضم أسماء 18 فتاة كردية من سكان منطقة ( كرميان ) القريبة من مدينة كركوك والتي ارسلن قسرأ الى ملاهي والنوادي الليلية لجمهورية مصر العربية

.طبيعة الانسان منذ الخليقة  المنافسة (نوعان شريفة وحاقدة وملىء بالكراهية )وهذهالصفة كان بين قابيل وهابيل؟؟وليس ببعيدا يكون بين مسرور ونجرفان . منافسة .وهم لا يتجاوزون من العمر47 سنة ..وبيدهم ملكوت كوردستان وثرواتها وكرسي الرئاسة ؟؟وليس ببعيد مسعود يقول (لا يضحي باحدهم ولكن يفضل ابنائه على الاخرين ) فكيف الحال اذا كان المنافس من خارج العائلة ..او من عامة الناس ؟؟اترك الجواب للقارىء الكريم ؟؟
غرور عائلة مسعود تعدى كل القيم والاخلاق والسياسة ؟عنجهية مسعود وابنائه اصبح  خارج حدود العادات والتقاليد والشريعة ؟استبداد  وانفراد وفرض ارائهم على ابناء كوردستان من قبل مسعود ,,اصبح ماركة مسجلة وبدعة برزانية وقيود مفروضة على ابناء كوردستان ؟ وباسمهم الماركة ؟
مسعود لا يختلف قيد شعرة عن صديقه    صدام الذي كان داعما لمسعود الى نهاية حياته ,وكان مخلصا له ويتبادلون الاراء لقتل ابناء كوردستان ,وهناك عشرات الاتفاقيات السرية والعلنية معا لضرب القوى الشريفة الكوردية ؟؟مسعود والتاريخ شاهد شامخ في علاقته التي لم تنقطع ساعة واحدة مع صدام ولا مع ملالي ايران ولا مع الحليف الاستراتيجي لعائلة البرزاني احفاد كمال اتاتورك ولحد الان ؟؟ولحد الان يتفقون على كيفية كسر عجلة تقدم الكورد .يتامرون على انهاء القضية الكوردية باسلوب غبيث وشيطاني ..الظاهر هم مع القضية الكوردية ..وخلف الكواليس دسائسئس ومكر وخيانة ؟؟وامامنا الان شاخص غرب كوردستان ,,وعملية السلام مع حزب العمال الكوردستاني ؟؟واخرها يكون مسعود رئيسا للمؤتمر الوطني ؟؟وزيارة نجرفان لا يتخطى حدود ذلك ؟؟الاعلام شكل والمضمون والتطبيق شكل اخر ؟؟ولكن هيهات هيهات ان يمر ذلك او ينطلي على الجماهير الواعية ؟؟

مسعود يسرق النفط كل دقيقة .ويتحول الاموال لحماية السلطة ؟؟مسعود ينهب كل لحظة جهود وتضحيات الشهداء ’ويستغلها الان  لصالح اعداء الكورد ؟؟مسعود لا يهمه سوى الاحتفاظ بكرسي الرئاسة وبثروات النفط ؟وليكن بعدها الطوفان ,وليغرق الجميع ؟؟لانه اناني الذات وجاحد النعمة تضحية  الشهداء
الصراع العائلي ربما واقولها ربما  نوع من خطة صدامية بعثية ؟كما كان يثيرها صدام بين فترة واخري ,ليعلم عن طريق المغررين بهم ,مدى وفاء من هم في خدمتهم ..الصراع لاجل من ؟؟ولماذا ؟؟يكون هناك صراع وخصام ؟ اذا كان هناك منافس ؟؟ العائلة هي الحاكمة  ؟؟الجو والحكم استبدادي دكتاتوري عشائري ؟؟و اسلوب التداول كيفي وحسب مزاج رب العائلة ..و كل شىء يسير ضمن خطة مرسوم لها ,وبتعاون دول الجوار ,ودول الجوار تفتش  من  هو منفذ لاوامرهم و لتمرير مصالحها اولا واخيرا ,,ولم يجدوا الى الان خادم ومطيع وغير مشاكس  وذليل ؟؟ولا يفكر بالجماهير ؟؟ولا بمصالح عامة الناس ؟؟ولا يريد يوما التحدي ؟؟ولا يوجد في قاموسيه كلمة لا ؟ولا لماذا ؟؟ولا الشعب بحاجة ؟؟اذا كل هذه الصفات متوفرة بمسعود البرزاني ؟؟وطالما مصالحهم أي الدول الجوار تسير وفق ما يريدون ؟؟لا اعتراض على البقاء ؟؟
نجرفان ومسرور ومنصور وملا مصطفى الحفيد ومن معهم من الاحفاد والابناء ,في نعمة  وترف لا يفكرون سوى بمصالحهم ؟ولا يعصون امرا لولي نعمتهم ؟ولا يفكرون بشعبهم ولا من حولهم . ولا يختلطون بعامة  الناس .يفطرون في برلين ويتناولون الغداء في لندن ويسهرون في  باريس ؟ويضعون مصاريفهم في بنوك سويسرا؟؟وملابسهم تاتي من واشنطن ؟ويكملون دراستهم في ارقى جامعات العالم ؟ ومع الجميلات وصالات القمار يعربدون ؟ومن فشل في الدراسة ,يمنح رتبة اللواء في وزارة البشمركة ؟؟
يا معارضة الكوردية اتحدوا ؟؟يا معارضة الكوردية تنازلوا عن مفاهيم البالية ؟يا معارضة ليكن لكم كلمة واحدة كما هو حال ال برزان ؟؟وتناسوا الخلافات  والمناصب المستقبلية ؟؟المهم فوزكم في الانتخابات ,وبعدها المائدة المستديرة تحكم بينكم والساحة يكون لكم ؟؟ولكن لا تنسوا الفقراء وتوزيع الثروات على الشعب الكوردي اولا ؟؟وليكن شعاركم الشعب مصدر السلطات ؟؟لا شعار مسعود المرفوع عائلة البرزاني مصدر الحكم والسلطة ؟؟يا معارضة الكوردية اسقاط السلطة باصوات الجماهير لا بافواه البنادق ..كما فعلها مسعود في 17 شباط ؟؟يا معارضة استلام وبقاء في السلطة عن طريق الشعب ..لا عن طريق بسطال ودبابات الجيش العراقي وحزب البعث ؟؟كما فعلها مسعود في 13 اب 1996؟؟

السبت, 03 آب/أغسطس 2013 17:45

الحوار.......الكاتب جواد البغدادي



منذ البدء كان الحوار.
فتح الله سبحانه وتعالى
بابه على مصراعيه, فحاور الملائكة في خلق ( ادم ) عليه السلام, الذي سيخلفه في
اعمار الارض, بعد الحوار الذي دار بين الخالق عز وجل و المخلوق (الملائكة ).
امر الله العلي العظيم
بسجود المخلوق الطيني , فاستجابة الملائكة فسجدوا الا المخلوق الناري ( ابليس )
فأبى واستكبر وكان من المنظرين, ان رفض الامر اللاهي يدل على غرور هذا المخلوق
الناري.
ثم استمر الحوار والامر
اللاهي الى ادم وحواء( زوجته) بمنعهم من الوصول الى الشجرة , حكمة الله في ذلك
الامر واصبحت الرؤيا واضحة الى العبد وزوجته من خلال الحوار مع العظيم الجبار خالق
الخلق (الله تبارك )     , كانت هذه الصورة
الاولى من الحوار.
النقلة الثانية من
الحوار هي بين المخلوقين, بعدما ادركوا اهمية الحوار ونتائجه والطاعة للأمر   الله صاحب الكينونة كن فيكون, دخل ابليس مع ادم
وحواء بحوار حول اهمية الشجرة , وان سبب منعهم لكي لا ينالوا مرتبة الخلوق الابدي      , وغرر بهم نتيجة اقناعهم من خلال الحوار
الذي دار بين الطرفين.

والنقلة الاخرى من نفس
الجنس من الادميين, تحرك الحوار بين ( قابيل وهابيل) اولاد ادم عليه السلام,
اللذين اقربا قربانا فتقبل من احدهما ولم يتقبل من الاخر,  كان حوار( هابيل) حوارا عقليا هادئا. ومن جهة
(قابيل ) غريزيا عنيفا.
ثم تدرج الحوار بين
الانبياء رسل الله (جل جلاله) عليهم السلام, وبين اقوامهم لغرض القاء الحجة على
تلك الاقوام واخراجهم من الظلمات الى النور, واهتدى من اهتدى وضل من ضل...
ومنذ بدء الخلق كان
هنالك طريقان, العنف الذي سلكه (قابيل) الغريزي ,و الخير الذي استخدمه هابيل منهج
تقربي تعارفي, ينبذ العنف الذي يرمي الى الدمار كونه خط اهوج اعوج ,بعد نفاذ كل
السبل السلمية من اجل السلام وارساء قواعد الحوار السلمي مع ( قابيل) لم تجدي نفعا.
فكانت اول جريمة عرفتها
الانسانية , قتل قابيل لهابيل نتيجة عدم ادراك الاخر اهمية الحوار والركون الى
جادة العقل في بناء مجتمع تعايشي يهدف الى انشاء الحضارة والتقدم,

لماذا الحوار....؟
الكل جرب الحوار سوى مع
والدية او مع صديقه او زوجته او مفاوض  او
مع مدرسيه حول موضوع قابل للنقاش والحوار يدور الخلاف حولها, عندها تصبح الرؤيا
واضحة لدى احد الطرفين, سوى بالإقناع او البرهان الساطع الذي لا يعطي الشك للمحاور
والهدف من ذلك اظهار الحقيقة المختلف عليها من خلال الحوار البناء العقلي, وليس النوع الاخر من الحوار.

ماذا جلبت لك
تلك الحوارات؟
هل قربتك مع
الاخر, ابا واخا واما وصديقا ومعلما وزميلا ومفاوضا واكثر؟
هل ادركت ان
الحوار طريق او جسر يوصلك الى قلوب الاخرين, وعقل من تحاوره ؟
هل تأكد لديك
ان الحوار يساعدك في تكوين قناعات مشتركة بينك وبين محاوريك, لولا الحوار لكان كل
منكما صندوق مقفل؟
هل ثبت لديك
انك بالحوار ترفع الصور المشوه عمن كنت تحمل عنهم تصورات مبالغ فيها او خاطئة؟
اذا كان جوابك
بالإيجاب فانت حضاري تتقن لغة الحوار , وتجيد استعماله كأسلوب التفاهم والتواصل ,
وهنالك شاهد في الواقع العراقي.
عمار الحكيم
لدية القدرة العالية في الحوار البناء وحلحلت الازمات السياسية , من خلال ما يدعوا
الية خلال الطاولة المستديرة في الحوار, لقاء القادة السياسيين الرمزي, كذلك لقاء
الرمزي لقادة العشائر من الامراء والشيوخ.
ويمكن تشبيه
هذه اللقاءات بالنافذة التي تطل منها على محاورك وهو يطل عليك, ويعرف كلا منكم
شخصية المحاور وبعض اسراره.
كذلك يلعب
الحوار دورا مهما في حلحلت الكثير من الازمات والخلافات والمشاكل واذابة الجليد
المتراكم , وازالة الحواجز النفسية والتصورات الخاطئة.                                      

السبت, 03 آب/أغسطس 2013 17:44

بقلم :- مفيد السعيدي - سكراب سياسي