يوجد 1072 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

المدى برس/ بغداد

دعا وزير المالية العراقي المستقيل رافع العيساوي، اليوم الجمعة، نائب رئيس الوزراء ووزراء القائمة العراقية إلى تقديم استقالاتهم والانسحاب فورا ونهائيا من الحكومة ردا على "استهزاء" الحكومة بحقوق الشعب ودمائه، وأكد ان حديث المالكي عن عدم قبول الاستقالة بسبب ملفات عن مخالفات مالية بالوزارة "لا قيمة له"، مبينا أن "هذه الملفات سياسية اعتاد المالكي تلفيقها ضد معارضيه".

وقال العيساوي في حديث إلى (المدى برس) "قرار استقالتي ثابت ولا تراجع عنه"، مضيفا "قدمت استقالتي منذ بدء الحراك الشعبي وكان قراراي هذا باختياري لكن انتظرت عدة اجتماعات للقائمة  العراقية وقد ابلغتهم باجتماعي الأخير رغبتي وقراري بالاستقالة".

وأكد العيساوي أنه "بعد مضي 70 يوما من التظاهرات من دون تحقيق مطالب المعتصمين والمتظاهرين وفي ظل التسويف والمماطلة والاستهانة بحقوق الشعب ودمائه كما رأينا في الفلوجة فإن البقاء في الحكومة يصبح إهانة".

ودعا العيساوي نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك وباقي وزراء العراقية إلى الانسحاب من الحكومة، وشدد بالقول "أدعوهم إلى إعلان الاستقالة والانسحاب فورا من هذه الحكومة".

وأعلن وزير المالية العراقي رافع العيساوي، اليوم الجمعة، أمام المعتصمين في ساحة الاعتصام في مدينة الرمادي استقالته من الحكومة، احتجاجا على سياستها تجاه التظاهرات و"حقوق" المشاركين فيها و"استهانتها" بدماء أبناء الفلوجة.

لكن رئيس الحكومة نوري المالكي رفض، بعد ساعات من استقالة العيساوي، رفضه قبول استقالة وزير المالية مؤكدا أن قبولها لن يتم قبل الانتهاء من التحقيق في "المخالفات" التي ارتكبها العيساوي في وزارة المالية خلال فترة إدارته لها.

ورد العيساوي على قرار رئيس المالكي اليوم بعدم قبول استقالته إلى حين الانتهاء من التحقيق بملفات الخروق المالية والقانونية في وزارة المالية، وأكد أن "هذه الملفات لا قيمة لها".

واوضح العيساوي "هذه الملفات استهداف سياسي آخر لا قيمة له ولا احد يعترف به بعد اليوم  ولا أحد يصدق بملفات الفساد والارهاب التي يلفقها المالكي ضد معارضيه، كما فقدت قيمتها منذ انطلاق التظاهرات لأنها استهداف سياسي بحت".

وبشأن قرصنة صفحته على موقع التواصل الاجتماعي (فايس بوك)، اعترف العيساوي قرصنة الصفحة وبين قائلا "فريقي الخاص يقوم بمتابعة القرصنة التي تعرضت لها الصفحة ولم نصل حتى الان إلى نتائج  لكن بشكل مؤكد نعم تعرض الموقع للقرصنة".

ويأتي هذا التصعيد، بعد يوم واحد من إعلان شخص يطلق على نفسه اسم (هكر بغداد) قرصنة الصفحة الخاصة بوزير المالية رافع العيساوي على موقع (فيس بوك) للتواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني الخاص به، وطالب العيساوي بمبلغ "مليون دولار" مقابل عدم نشره "الفضائح" التي قال انه وجدها في الرسائل الإلكترونية الموجودة في بريد العيساوي، لكن الصفحة حذفت بعد ساعات على "قرصنتها"، وتأكيد "الهاكر" انه يتعرض إلى "تهديدات بالقتل" عرض على اثرها على مسؤولي الصفحة استرجاعها منه.

وكان إقدام الحكومة في 20/ 12/ 2012 على اعتقال عناصر من حماية وزير المالية رافع العيساوي، السبب المباشر في التظاهرات الحاشدة التي تشهدها البلاد والتي تندد بسياسة رئيس الحكومة نوري المالكي، وطالبت بوقف الانتهاكات ضد المعتقلين والمعتقلات، وإطلاق سراحهم، وإلغاء قانوني المساءلة والعدالة ومكافحة الإرهاب، وتشريع قانون العفو العام، وتعديل مسار العملية السياسية وإنهاء سياسة الإقصاء والتهميش وتحقيق التوازن في مؤسسات الدولة، وتطورت إلى المطالبة بإسقاط الدستور وإقالة الحكومة.

ويعد رافع العيساوي من أهم قادة ائتلاف العراقية الذي يتزعمه أياد علاوي وهو يقود تكتلا نيابيا باسم (تجمع المستقبل الوطني) الذي يشغل سبعة مقاعد في مجلس النواب بدورته الحالية.

ويمثل العيساوي إلى جانب رئيس البرلمان أسامة النجيفي ورئيس الحزب الإسلامي أياد السامرائي ونائب رئيس الجمهورية المحكوم بالإعدام طارق الهاشمي التيار الإسلامي السني في العراقية، وعرف عنه في طيلة مدة تسلمه منصبه كوزير للمالية التزام الصمت على الأقل ظاهريا على سياسات رئيس الحكومة نوري المالكي تجاه العراقية على عكس باقي قادتها الذين كانوا يهاجمون المالكي صراحة.

واتهم العيساوي من قبل المالكي إبان التفاوض على تشكيل الحكومة الحالية بأنه يقود تنظيم (حماس العراق) المسلح الذي نسبت إليه العديد من العمليات المسلحة في غرب بغداد والأنبار، كما تسرب عن الاجتماعات التي عقدها المالكي وأياد علاوي في صيف (2010) أن المالكي طلب من علاوي إخراج العيساوي من العراقية لأنه يقود تنظيما مسلحا كشرط لتحالف ائتلاف دولة القانون مع ائتلاف العراقية لتشكيل الحكومة.

حلول تكتيكية لا تزيد الطين سوى بلته. و «غياب الاستراتيجيات» مبني على غياب الفقرة الدستورية هيئة اجتثاث البعث. حيث ان جميع خيوط الإرهاب بشتى مُسمياتها ، مُجمعة بيد أعضاء حزب البعث المنحل من شيعة وسنة وكرد.

حسب تقارير الاستخبارات الأمريكية ان 90% من الارهابين المسجونين هم من فلول البعث. وان 95% من أعضاء القاعدة الذين تم القبض عليهم هم من فلول حزب البعث المنحل. واقع الحال ان جميع الذين اخترقوا أجهزة الاستخبارات وشاركوا في إطلاق سراح الارهابين والمحكوم عليهم بالإعدام، تبين بعد رصدهم إنهم من الذين عادوا ، وفق مصالحة المالكي معهم الى مناصبهم الأمنية ، ينسقون استدامة الإرهاب مع رفاقهم الهاربين عن وجه العدالة.

أما استشراء الفساد في مفاصل الدولة فإلى غياب المعارضة البرلمانية والشفافية مرجعه. وذلك شبيه بإلغاء حرس الحدود من قبل الاحتلال الأمريكي لاستقبال الارهابين وإضافتهم على إرهابي فلول البعث.

ان التغير والتلاعب بالدستور العراقي كما حصل في الدستور السوري لتوريث سلطة إرهاب البعث الفاشي، هو الانحراف أو هو الذي غيب الاستراتيجيات، كون حكومة المحاصصة منافية للدستور لأنها ليست حكومة أغلبية ،ولا تتصدى لها معارضة خارج السلطة التنفيذية داخلة السلطة التشريعية..

لذا معارضة " كالقائمة العراقية" لا تريد سوى مناصبها لكنها قد تهمشت وهي مشلولة لأنها جزء من نظام المحاصصة وانتكاساته وشريكة في جميع الجرائم بحق الدستور والديمقراطية.

تحاول هذه الجهة المهمشة تسييس التظاهرات بشعارات تهمهم شخصيا ولاتهم المواطن الذي يعاني من فشل نظام المحاصصة كالخدمات واستثمارات الدولة والأمن والصحة ، للمقارنة تنفق السعودية أكثر من 23 % من ميزانيتها على التعليم ولا تتجاوز مثيلتها العراقية ال 5% .بيد ان 90% من الميزانية العراقية يذهب لتشغيل عديم الإنتاجية. ومن المطالب المشروعة إحصاء عام للسكان يشمل ملايين المهجرين والمعاقين.

الأحزاب المناوئة للمالكي فقدت ثقة الناس بها فهي لا تحسن دور المعارضة وبعد ان تلوثت بالمحاصصة. فلابد من انتخابات مبكرة تنتج عنها حكومة أغلبية تحت مجهر المعارضة البرلمانية.

وكيف تكون جبهة الوفاق والعراقية والحزب الإسلامي معارضات وهي التي مهدت للدكتاتورية؟

دولة رئيسها ميت او في سرير الموت ومنذ نصف سنة نائبه محكوم بالإعدام ونائب رئيس الوزراء المجمد المطلك مهدد بفضائح وبحكم لا يقل عما صدر على الهاشمي.

.

أما حصصهم من الوزارات فوزيرها بالإجماع هو القائد الضرورة

أزاح كل من حوليه وهم أصلا بعثيين مرفوضين مسبقا من الشعب هم ضعفاء هم شركاء 10 سنوات من محاصصة خراب وفاسدا وإرهاب.

وأخر رقيب حسيب هي هيئة المسائلة والعدالة وقد سقطت هي الأخرى برئيسها في جيب المالكي. وما نفع المادة الرابعة إرهاب وهيئة المساءلة والعدالة طالما هما قانون مطاط قادر ان يضيق فيخنق المعارض او يتسع لإعفاء المشمولين بتلك القوانين المطاطة.

.

الآن إذا غاب نوري المالكي غابت معه جميع السلطات الغير مستقلة وأولها التنفيذية المهيمنة على القضائية فالبرلمانية المجمدة. ورئيسها المهدد بسحب الثقة

المالكي عكس اتجاه سهم النجيفي. لان مصطلح سحب الثقة ،أوجدته الديمقراطية العالمية سلاح بيد المعارضة لانتزاع سلطة رئيس الوزراء وانتخاب بديل معارض له.

ان استخبارات الأنظمة الدكتاتورية هي استخبارات لا ترصد ولا تحصي ما يؤلم الشعب وما يسعده، بل تضع جل جهدها في تحيد وتطويق المواطن على انفراد ،كالمعارض السياسي والمفكر والكاتب والفنان وشيخ الجامع تلك استخبارات تعتمد مبدأ، الكثرة غلبت الشجعان بيد ان أجهزة الاستخبارات في الدول الديمقراطية الراقية ، تشكل مجتمع يعنيه ما يؤول إليه المجتمع بكامله، للوقاية من الآفات الاجتماعية الداخلية والدخيلة. كوباء البعث والطائفية وتبرير إرهاب القاعدة بالدين والفاشية بالقومية.والدكتاتورية بخنوع الشعب والعودة بالمجتمع الى ألا إنسانية والحروب الدولية.

عنوان هذا التحليل جاء اليوم في صحيفة الحياة الدولية والتعليق عليه جاء ليضع النقاط على حروفه.

الدكتور لطيف الوكيل

01.03.2013

DR. Latif Al-Wakeel

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

http://alhayat.com/Details/487797

صوت كوردستان: لو كان المالكي يعتقد بأن مراوغته و خوفه من البعثيين و تركه الساحة لهم في الرمادي و الموصل و كركوك و الفلوجة يسرحون و يمرحون فيها هو الحل، فأنه يرتكب خطأ كبيرا. لان البعثيين لا يعرفون لغة اللين و (الاغاتي) و الشئ الوحيد الذي يخافون منه هي القوة و الحزم. هؤلاء الذين يؤيدون المجرم صدام حسين و يريدون العفو عن الإرهابيين من خلال مطالبتهم برفع قانون 4 ارهاب لا يعرفون ما معنى الحرية و لا معنى حرية التعبير عن الرأي و لا معنى الديمقراطية كي يتم التعامل معهم كأناس مدنيين و مثقفين بل أنهم جلادون و ارهابيون و لا يعرفون سوى لغة القتل و الاغتصاب و الكذب و على المالكي و أية حكومة عراقية قادمة التعامل مع هؤلاء بنفس طريقة أمريكا التي جعلتهم يركعون أمام جنودها و ينسون شيئا اسمة (المقاومة) التي كانوا يتشدقون بها و هم الان عملاء لا لامريكا بل عملاء لعملاء أمريكا. أمريكا لم تعاملهم حسب قوانين الديمقراطية و لم تعترف بهم كسياسيين بل عاملتهم بصرامة كأرهابيين لأنهم فعلا كانوا أرهابيين و ليس سوى ذلك.

هؤلاء كانوا يرتجفون عندما كانوا يرون الجندي الأمريكي و الدبابات و الهمرات الامريكية و كان عليهم ترك الطرق للامريكيين على بعد 200 متر و ألا كان الأمريكيين يطلقون عليهم الرصاص. هذه اللغة الامريكية يفهمها البعثيون و ليس اللغة الحالية التي فيها يخرج دجال كالعيساوي يكذب أمام الكامرات و هو الى الان حر طليق. فبعد أن أصدرت المحكمة أمرا بالقاء القبض علية نتيجة لسرقاته في وزارة المالية خرج هذا الدجال الى وسائل الاعلام ليقول بأنه استقال من منصبة كوزير و أنه يرفض العمل في حكومة المالكي و الحقيقة هي أنه يخاف من المحكمة و يدرك تماما بأنه سيفصل من وظيفته هذا أن لم تصدر بحقة حكم بالسجن المؤبد في أحسن الأحوال.

على المالكي أن يلقي القبض على العيساوي من خلال قوة عسكرية و بأمر من المحكمة و يتعامل معه ومع الاخرين الذي يحرضون على القتل و يمارسون الدجل بحزم و قوة و عندها فقط سنرى البعثيين يركعون أمام الحكومة العراقية و أمام أرادة الشعب تماما كما ركعوا لامريكا. و بعكسة فأن البعثيون و القاعدة قادمون لامحالة و سون لن يكون مصير الحكومة الحالية بأحسن من مصير عبدالكريم قاسم على يد البعث. هل نسى العراقيون كيف تم قتل عبدالكريم قاسم و سحلة في الشوارع بيد البعث و حسب قوانين البعث. هل كان لاحد الحق بالتظاهر السلمي في عصر سيدهم صدام و حتى في عصر الاحتلال الأمريكي؟؟ فلماذا يكون للإرهابيين و السراق و الفاسدين الحق في الإطاحة بالديمقراطية عن طريق أنقلاب أرهابي.

لماذا قبول القفز على البرلمان و على الانتخابات و على العملية الديمقراطية و كأن العراق لا يزال في عصر الدكتاتورية الصدامية و ليس فيه برلمان؟؟ لماذا لا يطالبون في البرلمان بأجراء أنتخابات مبكرة و حل الحكومة و لماذا تقبل الحكومة العراقية أن يلجئ كل متهم بالسرقة و الإرهاب الى أعمال الشغب كي ينفذوا بجلدهم من العقاب؟؟؟؟

 


كاتب ومحلل سياسي
السويد 2013-03-01

الم نقل ان سيمون الطفلة اليزيدية ذات ال 11 عاما قد وضعت الجميع على المحك؟ لقد نقل موقع اوينة نيوز عن دولة رئيس وزراء اقليم كوردستان السيد نيجيرفان بارزاني قوله " ان قضية سيمون تحمل في طياتها جوانب سياسية ودولية و قانونية و من الناحية الانسانية فانهم امام مسؤولية كبيرة وعليه فانهم يتعاملون بكل جدية مع القضية واضاف السيد البارزاني بان سيمون الان هي في رعايتهم وحمايتهم وبانهم في الوقت الحاضر لا يستطيعون اتخاذ اي قرار". انتهى الاقتباس

ماذا يعني هذا الكلام الذي يحمل في طياته الكثير من الالغاز والضبابية ...نعم يا سيادة رئيس الحكومة ان قضية سيمون تحمل في طياتها الكثير من الجوانب ولها ابعاد دولية وانسانية وسياسية وقانونية. لو كانت سيمون في دولة ديمقراطية مدنية تمتلك دستورا وقوانين مدنية تضمن العدالة الاجتماعية للجميع, لما اثارت كل هذه الضجة والتساؤلات والتعقيدات...بل لانتهى الامر بكل بساطة لدى السلطات ودوائر الخدمات الاجتماعية المختصة ....اذن ما السبب ان اتخذت قضية سيمون كل هذه الابعاد؟ الاجابة نجدها في هشاشة الدولة الغير المؤسساتية وتبنيها دستورا ضبابيا مفخخا مليئا بالتناقضات ومزيجا معقدا من الدين والعشائرية والدولة....ففقرة في الدستور تقر بعدم جواز سن قوانين تعارض احكام الاسلام وثوابته وفقرة اخرى تقر بعدم جواز سن قوانين تعارض لاوائح حقوق الانسان والمراءة والطفل....! وقضية سيمون اصبحت التحدي الذي اتاهم من حيث لايتمنونه...قضية سيمون تمس قانون حماية الطفل وحقوقه...وقضية سيمون تمس احكام الشريعة الاسلامية وقضية سيمون تمس القانون ...وهي تمس مشاعر مكون بكامله وتثير قلقه ومخاوفه في ظل غياب القانون و العدالة الاجتماعية وعليه اتخذت جانبا سياسيا... لوائح حقوق الطفل لا تجيز زواج القاصرات و لا تغيير العقيدة لهن....بينما تجيز ذلك احكام الشريعة الاسلامية....والدستور يقر الاثنان!!! سيمون اوقعت الحكومة بين خيارين احلاهما مر...فهي من جانب لا ترى رغبة في التصادم مع الاسلاميين وتخشى من استغلال ذلك من قبل المعارضة السياسية ....ومن جانب اخر لاتريد الحكومة التصادم المباشر مع المعسكر الاخر المتكون من المكون اليزيدي وخاصة الجزء الخارج في المهجر الذي وضع ملف سيمون لا بل ملف القضية اليزيدية على طاولة المجتمع الدولي والراي العام العالمي الذي بكل تاكيد يتعاطف مع الشعب اليزيدي في محنته هذه ناهيك عن الزخم السكاني والانتخابي الكبير والاستراتيجي للمكون اليزيدي لاحزاب السلطة بشكل عام والحزب الديمقراطي الكوردستاني بشكل خاص....

عندما نشر صحفي دانماركي صورة كاريكاتيرية ساخرة عن نبي الاسلام محمد اقام البعض الدنيا ولم يقعدوها فخرجت مظاهرات اقل ما يقال عنها انها كانت غير سلمية ومورس ضغط كبير على الدولة الاسكندنافية الصغيرة دانمارك وهددت جهات عديدة الى ضرب مصالحها الاقتصادية بمقاطعتها ...فوقفت تلك الدولة التي لا يربو عدد سكانها البضعة ملايين بجانب حرية الانسان والفرد وتشبثت بدستورها ومدنيتها شامخة تابى الرضوخ الى غير القانون فوقف معها العالم المتحضر. والان يا سيادة الرئيس اذ نقدر لكم تعاملكم الحذر مع القضية لايصح في نهاية الامر الا الصحيح...والصحيح لليزيدي هو ان لا مساومة على ما لايساوم عليه..وموقفه واضح وضوح الشمس التي تزين راية كوردستان...انه يحتكم الى العقل والقانون الذي لا يتعارض مع لوائح حقوق الانسان والطفل العالمية... ولا نرى بدا من مراجعة الدستور الهش واحقاق التوازن في معادلته المختلة على اسس الدولة المدنية العصرية

الجمعة, 01 آذار/مارس 2013 20:55

كراسي هشة- بقلم - انعام التميمي

وبدأ العد التنازلي والانتخابات على الابواب (( وكل يبكي على ليلاه )) والسيناريو الجديد بدا بتقديم وجوها ربما ستكون جديدة مع اشتراك الوجوه الرئيسية القديمة المستفحلة والموجه لقيادة دفة الانتخابات ...
لغة الخطابات الانتخابية بدت مختلفة نوعما مما بدت عليه سابقا ولكنها لاتخلو من اللغة القديمة التي طالما سببت لنا الصدع الدماغي واثقلت اسماعنا بعبارات ( سنقدم ...سنعمل .... سنشرع ... وكثرت السين ) وبدون جدوى ملموسة وكثرت وتزايدت معها الالم والحسرات والهموم وباتت الغصة التي في صدورنا كأنها بركان هائج لانستطيع ايقافه اذا انفجر ..
فمعضلتنا باتت معقدة وليس لها حل وديمقراطيتنا التي فرحنا بها وتوهمنا باننا نعيشها قتلوها واسكتوها وابدلوها بدكتاتورية مغلفة بديمقراطية من صنعهم وباسلوبهم وبراءة اختراعها تحسب لهم .
فديمقراطيتنا شعارات فحسب فهي مقتولة عند التطبيق بتكمييم الافواه وربط الايادي ومحاربة الناجحين وزج الفاشلين في مراكز القرار .
فيا أصحاب الكراسي الهشة اتستطيعون ان تأتوا ببرامج انتخابية اكثر واقعية وان لا تحلموا ويحلم معكم مساكين الفقر والجوع والحرمان واصحاب العشوائيات والذين لايملكون سقف يأويهم ...
فالرياح العاتية سوف تعصف بكم يوما ما ولاتذر تلك الرياح سوى الهشيم فلا تكونوا مما تحمله الرياح معها بل كونوا كالشجرة القوية لاتعتريها تلك الرياح مهما كانت قوتها لانها مستمدة جذورها من ارضها ولتكن لكم جذور حقيقية فأنتم مكبلين بامانة سماوية ... فهل انتم بقدر هذه المسؤولية ؟؟؟؟ .

بدأت الحملات الانتخابية لانتخابات مجالس المحافظات، اليوم الجمعة 1/3/2013، في قضاء خانقين، بالتزامن مع مناطق العراق الاخرى عدا إقليم كوردستان ومحافظة كركوك .
وفي هذا الصدد، قال نزار مظفر النجار مدير مركز تسجيل الناخبين في خانقين حول آلية عمل مراكز التسجيل وحقوق الناخبين: لدينا 28 مركز انتخابي ومركزين لتسجيل الناخبين، واستحدثنا في هذه الدورة خمس مراكز انتخابية اخرى بالنظر للزيادة السكانية ولتسهيل وصول الناخبين الى المراكز والإدلاء بأصواتهم.
واضاف: ان الحملات الانتخابية ستبدأ من الشهر الحالي ولمدة شهر أو أكثر حسب التعليمات التي سترد الينا من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.
وبالنسبة للمواطنين الذين حرموا من التصويت والذي يبلغ عددهم 22 الف شخص، قال النجار: رفعنا قائمة باسماء هؤلاء الاشخاص الى المفوضية ونحن بانتظار التعليمات التي سيتم بموجبها شمولهم بالتصويت.
من جانبه، وقال رئيس قائمة التعايش والتآخي في محافظة ديالى برزان محمود محمد: ان قائمتنا تضم ثمانية أحزاب كوردستانية هي (الاتحاد الوطني الكوردستاني، الحزب الديمقراطي الكوردستاني، الحزب الشيوعي الكوردستاني، الحزب الاشتراكي الديمقراطي، حركة التغيير، الحركة الاسلامية، الاتحاد الاسلامي الكوردستاني، حزب كادحي كوردستان). ولدينا (18) مرشحاً (6) منهم من النساء.
بالنسبة للأشخاص الذين حرموا من التصويت في الدورة السابقة، قال برزان محمود محمد: قمنا بتقديم تقرير مفصل عن هذا الموضوع الى مفوضية الانتخابات ولحد الآن لم نتلقى أي رد.
وتمنى رئيس القائمة التآخي والتعايش ان تلتزم جميع الأطراف بالتعليمات والقوانين الانتخابية وعدم التجاوز على حقوق المرشحين الآخرين.


PUKmedia أمل باجلان

السومرية نيوز/ بغداد
أكد مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي، الجمعة، أن رئيس الحكومة لن يقبل استقالة وزير المالية رافع العيساوي، لحين الانتهاء من التحقيق بـ"مخالفاته القانونية والمالية".

وقالت قناة العراقية شبه الرسمية في خبر عاجل بثته، اليوم، إن "مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي أكد أن الأخير لن يقبل استقالة وزير المالية رافع العيساوي من منصبه، إلا قبل انتهاء التحقيق بمخالفاته القانونية والمالية".

وكان وزير المالية رافع العيساوي أعلن، اليوم الجمعة (1 آذار 2013)، استقالته من منصبه أمام المتظاهرين في مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار، فيما أكد احد منظمي التظاهرات أن ذلك جاء بعد هتافات صاحبت اعتلاءه المنصة تطالبه بالاستقالة.

فيما أكد رئيس مؤتمر صحوة العراق أحمد أبو ريشة، اليوم الجمعة، أن استقالة العيساوي من منصبه ستعقبها بعد ساعات استقالات لوزراء آخرين داخل مدنهم التي تشهد تظاهرات واعتصامات، مبيناً انه لن نشارك في حكومة "طائفية".

وتسلم رافع العيساوي وهو قيادي في القائمة العراقية، منصبه كوزير للمالية منذ تشكيل الحكومة العراقية في عام 2010، حيث يعتبر هذا المنصب من استحقاق القائمة، إضافة إلى سبع وزارات أخرى وهي الكهرباء والصناعة والمعادن والعلوم والتكنولوجيا والزراعة والتربية والاتصالات ووزارة الدولة لشؤون المحافظات، فضلا عن منصب نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات.

وتشهد محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى وبعض مناطق بغداد، منذ (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة للمطالبة بإطلاق سراح السجينات والمعتقلين الأبرياء ومقاضاة "منتهكي أعراض" السجينات، فضلاً عن تغيير مسار الحكومة، فيما خرجت في المقابل تظاهرات مؤيدة لحكومة الرئيس نوري المالكي، وتدعو للوحدة الوطنية كما ترفض إلغاء قانون المساءلة والعدالة والمادة الرابعة من قانون مكافحة "الإرهاب".

السومرية نيوز/ الانبار
أعلن وزير المالية رافع العيساوي، الجمعة، استقالته من منصبه أمام المتظاهرين في مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار، فيما أكد احد منظمي التظاهرات أن ذلك جاء بعد هتافات صاحبت اعتلاءه المنصة تطالبه بالاستقالة.

وقال احد منظمي تظاهرات الرمادي ويدعى عماد الدليمي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "وزير المالية رافع العيساوي أعلن استقالته من منصبه إثناء مشاركته في تظاهرات الرمادي اليوم".

وأضاف الدليمي أن "هذه الاستقالة جاءت بعد هتافات صاحبت اعتلاء العيساوي منصة التظاهرات تطالبه بذلك"، مشيرا إلى أن "هناك الكثير من التفاصيل سيتم توضيحها لاحقا".

وكان وزراء القائمة العراقية قرروا مقاطعة جلسات مجلس الوزراء احتجاجاً على سياسة "الإقصاء والتهميش والتجاهل" لمطالب الشارع، فيما أكدوا استمرارهم بتمشية أعمال وزاراتهم اليومية بغية عدم التأثير سلباً على الخدمات، كما أعلنت العراقية في (26 كانون الثاني 2013) أنها قررت مقاطعة جلسات مجلس النواب باستثناء جلسة سحب الثقة من الحكومة.

وتسلم رافع العيساوي الذي هو قيادي في القائمة العراقية، منصبه كوزير للمالية منذ تشكيل الحكومة العراقية في عام 2010، حيث يعتبر هذا المنصب من استحقاق القائمة، إضافة إلى سبع وزارات أخرى وهي الكهرباء والصناعة والمعادن والعلوم والتكنولوجيا والزراعة والتربية والاتصالات ووزارة الدولة لشؤون المحافظات، فضلا عن منصب نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات.

وتشهد محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى وبعض مناطق بغداد، منذ (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة للمطالبة بإطلاق سراح السجينات والمعتقلين الأبرياء ومقاضاة "منتهكي أعراض" السجينات، فضلاً عن تغيير مسار الحكومة، فيما خرجت في المقابل تظاهرات مؤيدة لحكومة الرئيس نوري المالكي، وتدعو للوحدة الوطنية كما ترفض إلغاء قانون المساءلة والعدالة والمادة الرابعة من قانون مكافحة "الإرهاب".

 

التظاهر السلمي منصوص عليه في الدستور وهو حق طبيعي يكفلهُ القانون ومن حق القوى السياسية والسياسية الدينية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات والجماهير الدعوة للتظاهر السلمي المطالب بالحقوق المشروعة، وهذان الأمران يكفلهما الدستور والقوانين المرعية، وإذا ما وجدنا خلافاً لذلك فهو يعني خرقاً مرفوضاً للدستور وتجاوزاً على الحقوق، ومن منطلق الحرص على عدم الانجرار وراء التقولات فنحن نعتقد أن أية مظاهرة سلمية قد تكون محط استغلال البعض ( مجموعة أو قوى وحتى أفراداً ) من المتطرفين والمتربصين والمتصيدين الذين يحاولون إما تحويلها إلى نوع من التطرف العنفي السياسي الديني والطائفي وبهذا يسهل عملهم الهادف إلى التصادم مع الأجهزة الأمنية، أم أن هناك من يندس عليها من قبل الأجهزة الحاكمة أو قوى تهدف إلى جر الصراع السلمي وكأنه مؤامرة بالضد من النظام وبهدف تفريغ المظاهرة من جوهرها السلمي المطلبي أو السياسي وتحويلها إلى ساحة من القتال ما بين المتظاهرين السلميين وبين الأجهزة الأمنية " الشرطة والجيش " التي قد يكون البعض منها على علم بالهدف وهو الإساءة للمظاهرة وإظهارها وكأنها تهدف إلى استعمال العنف أو تغيير النظام السياسي، وهناك قوى أخرى تحاول التشويه وتمرير أهدافها برفع شعارات غريبة عن جوهر الدعوة للتظاهر السلمي وقد تحتوي الشعارات على دعوات للعنف أو العنصرية أو الطائفية أو أية شعارات تدعو إلى الإضرار بالوحدة الوطنية بما فيها تلك الشعارات التي تستفز مشاعر أكثرية المواطنين، ولهذا نجد من الطبيعي أن تظهر مثل هذه الحالات لكنها بالتأكيد لا تمثل رأي غالبية المتظاهرين مثلما هو الحال للمظاهرات والاحتجاجات التي قامت بها جماهير الشعب في المناطق الجنوبية والوسط والغربية وفي العاصمة، كما أننا سجلنا العديد من المواقف والشعارات والهتافات والهوسات في العديد من المظاهرات التي قامت في البعض من محافظات الجنوب والوسط ورفع حتى الأعلام والصور فضلاً على توزيع منشورات طائفية مختلفة تتضمن تهديدات بالقتل والتهجير في العديد من مناطق بغداد...الخ إلا أنها في الوقت نفسه ليست هي رأي أكثرية الجماهير في هذه المناطق، وخير مثال على تلك الشعارات غير المسؤولة ما تفوه به رئيس الوزراء نوري المالكي في أحدى خطبه في تجمع عشائري وأمام عدسات الفضائيات ووسائل الإعلام رداً على ( الهوسات العشائرية ) بالقول " منهو اليكدر حتى نطيها " وتفسيرها الواضح لكل ذو بصيرة ويفهم انه شعار طائفي بامتياز وكان الاحرى برئيس الوزراء أن يرد بطريقة حكيمة ووطنية بالقول مثلاً "كلمن يختاره الشعب يأخذها "، فالذي حدث في البعض من مظاهرات الانبار والموصل وصلاح الدين وسامراء وغيرها برفع شعارات وهوسات وهتافات وخطابات أساءت قبل كل شيء للمتظاهرين، وحتى رفع علم النظام البائد أو علم تركيا لا يمكن تجيره وكأنه رأي الغالبية من المواطنين الذين يطالبون بمطالب مشروعة وعادلة، والتوجه الوطني لحلها ضمان لعزل القوى الإرهابية التكفيرية والمتطرفة وسد الطريق أمام تحركات المليشيات المسلحة التي تنتظر الفرصة لمزاولة شتى الطرق والكثير من سائل العنف الطائفي.

إن المظاهرات المستمرة في أي مكان في العراق وبخاصة الموضوعية التي ترى في تحقيق مطالبها المشروعة حلاً تستطيع من خلاله إنهاء الاحتجاج والتظاهر لا يمكن اعتبارها مشاريعاً معادية تهدف إلى تمزيق المجتمع أو النيل من الدولة والحكومة، ولهذا تحتاج إلى التحلي بالمسؤولية من قبل الحكومة والتقصي عن أسباب خروج عشرات الآلاف من الجماهير إلى الشارع احتجاجاً على ممارسات وأعمال خاطئة وليست أجراء مباريات بين المسؤولين الحكوميين لكيل الاتهامات وتشويه الواقع بالاعتماد على البعض من الممارسات غير المقبولة والمرفوضة واعتبارها الأساس ومهاجمة المحتجين وتسفيه مطالبهم وإطلاق الأحكام الاعتباطية اللامسؤولة من منطلق المصالح الذاتية والخاصة واعتبارها مطالب الجماهير مزيفة أو لها ارتباطات خارجية بدون النظر والدراسة العقلانية من حيث أن المظاهرات يشارك فيها عشرات الآلاف من المواطنين وفي مختلف المحافظات ومن كل مكونات الشعب، فليس من المعقول أن هذا الكم الهائل يوجه من أجندة خارجية ويقاد مثلما تقاد قطعان الخراف وممن؟ من الخارج، بدون احترام إرادة المواطنين المحتجين والداعين لحلول منطقية ايجابية بدلاً من التماطل والتلكؤ الذي يثير ويشنج الأمور أكثر ويدفع إلى العنف بتحريض القوى المعادية للعملية السياسية.

ان الطائفية وشخوصها المعروفين لا تحتاج إلى أجهزة أمنية ولا قرارات فوقية ولا سجون ومعتقلات ولا تعذيب واتهامات للتخلص أو التخفيف من انتشارها إنما تحتاج إلى سياسة وطنية واضحة وقرارات سريعة تؤكد حقوق المواطنة للجميع بدون استثناء حيث يبدأ بها الذين يتحملون مسؤولية الحكم الذين بيديهم القرار السياسي وفي مقدمتهم رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي وهناك شرطاً ملزماً لهم هو التخلص من الطائفية التي تتحكم فيهم وفي تصرفاتهم وسياستهم ولا نتجنى بالقول أن القرار الأساسي بيد ائتلاف دولة القانون وحزب الدعوة وإذا ما أردنا تصنيفهم فان الغالبية تعتمد على أحزاب وتنظيمات طائفية وحتى مستشاريهم والناطقين الرسمين محسوبين على طائفة معينة دون غيرها وهو ما يشد العملية نحو التعنت وتفسيرات خاطئة أثناء قراءة البعض من الأحداث ، والمهمة الثانية تقع على عاتق المتظاهرين والذين يتحلون بالحكمة أن يسدوا الطريق أمام الخطابات المتشنجة والدعوات الغريبة التي يشم المرء منها رائحة الطائفية بحجة الوطنية والابتعاد عن كل من يريد ربط المظاهرات والمتظاهرين بعجلة النظام السابق أو القوى التكفيرية، وبذلك سيقف كل شرفاء العراق من الجنوب وحتى الشمال موقفاً تضامنياً وداعماً لمطالب الجماهير المشروعة ويسد الطريق أمام الذين يتصيدون في المياه العكرة الحالمين بتمزيق الوحدة الوطنية ووحدة العراق وقدح شرارة الحرب الأهلية الطائفية التي ستكون ربحاً لهم ومن كلا الطرفين والخاسر الأكبر والوحيد هو الشعب العراقي.

ومن منطلق الحرص تقع على عاتق آلاف المتظاهرين والقوى الوطنية الحريصة على مستقبل البلاد والوحدة الوطنية الوقوف بكل حزم بالضد من أبواق الدعاية الطائفية وعدم السماح لهم باعتلاء منصات الخطابة للتهديد والتحريض وفي الوقت نفسه يجب أن تلجم أصوات أولئك الذين يدعون تمثيل الحكومة أو في البرلمان وغيرهم الذين يدعون إلى الطائفية والكراهية تحت طائلة من الشعارات الوطنية التي يستغلوها لتمرير أهدافهم ولتشويه الوقائع.

1 آذار ...ذكرى رحيل الشخصية الأكثر تأثيراً في شعبٍ تجاوز تعداده اليوم أكثر من 50 مليون نسمة ..إنه الخالد أبداً  الملا مصطفى البارزاني .

إننا في شباب ميلاد الحرية و في  هذا  اليوم  1-3-2013 لا نستطيع إلا أن نرفع  قبعاتنا وننحني  احتراماً ..لروح القائد البارزاني ..الذي كان مثالاً  عظيماً لأكبر الزعماء في العالم ..

عاش حياته مناضلاً  ومقاتلاً في صفوف البيشمركه وقائداً لهم ..

حكمته كانت  ولازالت مناراتٍ تضيء دروب أجيالٍ متعددة ..

نضاله .. أثمر عن بداية ثورة كوردية ناجحة بكل المقاييس ..إن لم تكن الأنجح على الإطلاق حتى الآن ...

لايسعنا في هذا اليوم إلا أن نؤكد على التزامنا بنهج البارزاني الأب ..والتزامنا بأخلاقياته وفكره اتجاه شعبه ..وعدم تفرقته بين أحد  من أبناء جلدته ..وتسامحه الكبير في معظم الأحيان مع قوة عزيمته وصلابة إرادته وحفاظه التام والمستمر على تراثه الكوردي الكورستاني  وافتخاره به أمام كل المؤامرات التي كانت تهدف لمسح الكورد من الوجود ..

الرحمة عليك أيها  الأب والقائد والخالد أبداً في ضمائرنا وشعورنا

شباب ميلاد الحرية- مجلس الإدارة                           1-3-2012

 

من الواضح ان من اهم شعارات قيادة عمليات بغداد ( نحن لا نستخدم الكامرات، ولا نتعمد على السونرات، لأننا مميزون في كل شيء ولا نشبه احد) ،فهم يعتقدون انهم بإشاعة روح التفاؤل وبث التصريحات المرعبة سيفر الارهابيون بسرعة ومن غير رجعة.

ليس هذا فقط بل هم يعتمدون على تكتيك جديد وهو قتل الانتحاريين من الضجر بسبب الازدحامات لكثرة السيطرات، فبالرغم من اغلاق الشركة المصنعة لجهاز الـ(ID ) والقبض على صاحبها بتهمة الغش التجاري، وقيام الحكومة العراقية اثر ذلك بتسليم الجابري ككبش محرقة الى القضاء العراقي، فما زال الجهاز(مزبل) بسيطراتنا والسبب منطقي هو ان الارهابيين يحرمون النت فلن يعلموا ان الجهاز فاشل!!!

وبالرغم من عدم وجود كامرات فتوجد في كل سيطرة عبارة (الطريق مراقب بالكامرات) وذلك لأن الارهابي اسلامي متشدد وسيصدق الافتة وان لم تكن هنالك كامرة!!!

ويبقى الاختبار الاخير الذي لا يمكن لأرهابي ان يتجاوزه وهو السؤال المتكرر في كل سيطرة: (شايلين سلاح؟) فلأن الارهابيين اسلاميون متشددون فهم لن يكذبوا وسيعترفوا فورا ان لديهم سلاح وان السيارة مفخخة!!!

وعلى الرغم من استيرادنا لمعدات ومختبرات بحث جنائي بملايين الدولارات، الا اننا لا نفكر اصلا في استخدمها لانها (مال ناس فايخة وبالكتل الكل يعترف) ففي العراق الكل بريء ومتهم في نفس الوقت!!!

لا اعلم لماذا لا تعمم هذه التجربة الفريدة حتى تستفيد منها بقية الدول مثل اليابان وامريكا وبريطانيا التي صرفت ملايين الدولارات لمحاربة الارهاب بينما تذهب ملايينا الى مكان مجهول معلوم!!!

وارجوا ان لا يعتبر مسؤولي قيادة عمليات بغداد اني افشيت اسرارهم، لأن الارهابيين حسب نظريتكم (الفلتة) لن يقرؤا هذا المقال.

جامعة يونشوبنك

السويد

مقدمة

لقد بعث البابا بندكتوس السادس عشر رسائل عديدة إلى أتباعه من الكاثوليك الذين يبلغ تعدادهم حوالي 1.2 مليار بشر في بابويته القصيرة التي إستغرقت حوالي سبع سنوات.

ولكن الرسالة التي قرأها في اليوم الذي أعلن فيه إستقالته والجهود الجبارة التي بذلها لإحياء وتنظيم وترتيب ليتورجيا كنيسته اللاتينية وإحياء وتجديد وبث الحياة في هويتها لها أكثر من مدلول لنا نحن الكلدان برئاستنا المتمثلة بالبطريرك والأساقفة والكهنة والشمامسة والجوقات والرعية.

مقارنات

لن أجري مقارنات مستفيضة بين الجهود الجبارة التي بذلها البابا، الذي إستقال وغادر منصبه في نهاية شباط، لإحياء التراث الليتورجي اللاتيني للكنيسة الكاثوليكية وبين الجهود العظيمة والملفتة للنظر التي بذلها ويبذلها الكثير من الأساقفة والكهنة والشمامسة والجوقات الكلدانية لطمس هويتهم الليتورجية المشرقية.

بيد أنني أقول إن بندكتوس كان مهندس المجامع والإجتماعات المسكونية التي عقدت في الستينات حيث كان عندئذ رئس اساقفة في ألمانيا بإسم جوزيف راتزينكر ولعلمه الغزير بتراث الكنيسة اللاتينية وهويتها ولاهوتها وليتورجيتها أصبح المستشار اللاهوتي لهذه المجامع.

أذكر المجامع المسكونية لأن بعض ضعاف الأنفس من الأساقفة والكهنة الكلدان إتخذوها ذريعة لتهميش هويتنا الليتورجية وتراثنا المشرقي حيث رمى بعضهم كتب الليتورجيا والتراث في سلة المهملات وأنطلقوا ليس بدافع كنسي او مسكوني بل بدافع عروبي ويعربي لفرض التعريب علينا.

ولكن هذه لم تكن سياسة البابا بندكتوس. إنه كان يحب هويته الكنسية اللاتينية حبا جما وبعث الحياة فيها إلى درجة كان المؤمنون في شتى أنحاء العالم يرونه وهو ينشد من تراثه اللاتيني في القداديس والصلوات مشاركا الجوقات والموسيقيين الذي كانوا يؤدون روائع موزارت وباخ وغيرهم.

لحظة لن ينساها العالم

ويوم إستقالته الذي هز الدنيا أبى إلا ان يقرأ بيان الإستقالة بلغة كنيسته اللاتينية رغم معرفته أنه ليس هناك في كل العالم أليوم أكثر من 100 شخص يتقنون التحدث بها.

ومن بين مئات الصحفيين الذي كانوا حاضرين لم يكن فيهم من يفهم اللاتينية غير الصحفية الإيطالية جيوفانا تيري التي لقفت الخبر ومنحت صحيفتها سبقا سيدخل التاريخ.

والبابا بندكتوس قد دخل التاريخ ليس فقط من خلال قراره الشجاع بالإستقالة بل لأنه أصر على إحياء لغة وليتورجيا كنيسته اللاتينية. واليوم بدأ الالاف يتعلمون هذه اللغة ويتعلمون الحان وروائع ليتورجيتها وأخذت الكنائس في كل اوروبا تنشد الأصالة – أي العودة إلى الجذور وإحيائها وتقديمها بشكل يناسب عصرنا الحالي.

لم يكتف البابا بهذا بل شجع الجوقات الكاثوليكية اللاتينية على إنشاد روائع الطقس اللاتيني إن بلغاتها المحلية الكلاسيكة او باللاتينية. وكان نادرا أن يخلوا قداس او صلاة او مناسبة يقيمها من جوقات وعازفين يؤدون الليتورجيا اللاتينية التي تمثل هويته الكنسية.

والبابا كما يعرف الكل ألماني، أي هويته الإثنية واللغوية لا علاقة لها من قريب او بعيد باللاتينية.

لكنه مع ذلك أسس الكلية البابوية اللاتينية لتشجيع الدراسات والممارسات الليتورجية بهذه اللغة.

هل سنتخذه قدوة؟

وقد قرأت في أخر مقابلة للبطريرك لويس روفائيل انه يتخذ البابا بندكتوس قدوة له.

ما أحسن هذا القول.

ونحن ننتظر بفارغ الصبر يوم التنصيب الرسمي لبطريركنا ونتوقع أن يترجم قوله هذا على ارض الواقع وأن يقرأ جزءا من خطبته بلغة كنيسته المشرقية الكلدانية وأن ينشد مع الأساقفة والكهنه الحاضرين روائع الطقس الكلداني والليتورجيا الكلدانية الخاصة بهذه المناسبة.

وننتظر ان تقوم الجوقة المرافقة بإنشاد روائع طقسنا وتكف عن التغني بما أُقحم علينا من ليتورجيا دخيلة، مملة وباهتة.

ونأمل أن يؤسس أكاديمية بطريركية سريانية تعتني بهوية كنيستنا المشرقية الكلدانية وتبث الحياة فيها كما فعل قدوته وهو البابا بندكتوس بخصوص اللاتينية.

وبالطبع هناك فرق كبير جدا. بالنسبة لنا ولبطريركنا واساقفتنا وكهنتنا وجوقاتنا فإننا لسنا غرباء عن لغتنا التي هي هويتنا وليتورجيتنا التي هي هوية كنسيتنا لأننا منها وهي منا. البابا بندكتس الماني ولكن أحيا ليتورجيا هويته الكنسية اللاتينية – اللغة التي لا علاقة مورفولوجية او فونولوجية او سينتاكتية لها مع الألمانية.

والأنكى أن المتحدثين بها بحدود المئة شخص مع ذلك جعلها اللغة الرسمية للفاتيكان.

نحن لغتنا لا زالت الغالبية الساحقة من الكلدان يتحدثون بها – أي مئات الالاف من الأشخاص - وهي تقريبا ذاتها من كل النواحي لأن السورث التي نتكلمها ما هي إلا لهجة قريبة جدا من لغتنا الطقسية أي هويتنا كقوم وكنيسة.

البابا والموقف من الهوية الكنسية المشرقية

وكان البابا من أكثر البابوات في العصر الحديث الذين أكدوا على الهوية المشرقية للطوائف الكاثوليكية وكان يطالب بالحفاظ على الليتورجيا المشرقية وعدم إستبدالها باللاتينية او غيرها.

وعندما إجتمع في مستهل بابويته بالأساقفة في الدول الإسكندنافية ألقى فيهم خطبة ولا زلت أحتفظ بنسخة منها يقول لهم اليوم في أبرشياتكم الكثير من الكاثوليك المشرقيين وأنا أطلب منكم ان تعملوا جهدكم كي يحافظوا على مشرقيتهم ولغتهم وليتورجيتهم.

ولكن ما حدث ويحدث هو العكس تماما حيث تجمع أكثر من 700 كلداني في السويد مع كهنتهم قبل أشهر وهم ينشدون بالعربية في السويد وبعضهم يتغنى بالعروبة.

ولتكن الكنيسة الكاثوليكية السويدية او غيرها قدوة لنا أيضا. نسبة السويديين لا تتجاوز 10% من مجموع الكاثوليك في هذا البلد البالغ حوالي 150 الف شخص. ولكن لن ترى أبدا في أي ممارسة ليتورجية لهذه الكنيسة غير تراثها السويدي وبعضه يعود إلى مئات السنين ومكتوب بلغة كلاسيكية صعبة جدا.

الكنيسة الكاثوليكية السويدية حتى يومنا هذا تضع اللغة اللاتينية التي ليست لغتها القومية بجانب اللغة السويدية في أغلب ليتورجيتها.

الكنيسة السويدية الكاثوليكية يحضرممارساتها الليتورجية كلدان وكروات وصربيون وفيتاميون وصينيون وأفارقة وغيرهم من أمم ولغات شتى ولكنها تتشبث بهويتها الليتورجية المتمثلة بكتابها الليتورجي الموحد الذي يلتزم به الكل.

لو كنا نحن لجعلنا – كما هو شأننا الأن – ليتورجيتنا أمما متحدة وعزونا ذلك إلى "الروح القدس" وإلى تعليمات المجمع الفاتيكاني. يا لنا من مساكين.

صار لي أكثر من عشر سنوات هنا أرتاد فيها الممارسات الليتورجية للكنيسة الكاثوليكية ولم ألحظ يوما واحدا أن الأسقف او كهنته قد تخلوا حتى عن زيهم التقليدي ويلتزمون بالليتورجيا حسب الروزنامة الليتورجية اللاتينية من حيث اللباس والتقليد.

ومن التقاليد التي أرتادها سنويا هو اربعاء الرماد وهو اول يوم من زمن الصوم لدى أتباع الليتورجيا اللاتينية حيث يرتدي رجال الدين والشمامسة زيا خاصا ويحملون اواني فيها رماد ويرسمونه كإشارة صليب على جبين كل الحاضري ويرتلون وينشدون كلهم سوية وبلغتهم ولم يكترثوا يوما أن هناك كلدان او غيرهم كي يغيروا ليتورجيتهم او لغتهم على شأنهم.

اما نحن فحدث ولا حرج

بعض أساقفتنا وكهنتنا يرى في هذ الممارسات جزءا من التقليد فيطالب بكسر القيود ولا يعلم أنه يساهم في تحطيم هويته الكنسية المشرقية التي دونها لا هوية لنا.

ولهذا لم أرى يوما اسقفا كلدانيا او كاهنا كلدانيا منذ تواجدي هنا في السويد وهو بزيه التقليدي.

ولم أسمع جوقة تنشد من ليتورجيتنا المجيدة.

وبعض الكهنة الذي قدموا لدينا يرفض حتى إرتداء الزي الليتورجي الخاص بنا ويفضل الزي اللاتيني بينما لم يحدث أبدا أن قبل كاهن لاتيني إرتداء زيينا الكنسي.

اما عن المخالفات الليتورجية فهذا يراد له مقالا او ربما كتابا خاصا. كل له ليتورجيته ولغته وزيه وقد يكون هناك ليتورجيا مختلفة كل يوم أحد ولا نعلم ما هي الليتورجيا الخاصة بالصوم وبدايته ووسطه ونهايته وما هي ليتورجيا الأسرار وكل له ترجمته وصلاته المملوءة بالأخطاء... وليكن الله في عوننا.

أملنا كبير ببطريركنا المحبوب أن يحدث ثورة في ليتورجيتنا المشرقية الكلدانية تعتمد وتستند وتغرف من الأصالة المشرقية التي لم تلد المسيحية مثلها روعة وجمالا وأسلوبا ومحتوى وموسيقى.

وليكن مثلنا البابا بندكتوس

نعم كنت أنا ومعي المئات من الأكاديميين والعلماء الكاثوليك من المنتقدين للمؤسسة الفاتيكانية ولطريقة البابا بندكتوس لمعالجة بعض القضايا. وأنا شخصيا إنتقدت المؤسسة الكنسية في مقالات لي بالعربية والإنكليزية وفي كتاب مهم هو اليوم ضمن المناهج الدراسية لكثير من الجامعات. ولن أكف لأنني أرى ظلما وحيفا كبيرا جدا لحق بنا نحن المشرقيين الكلدان على أيدي المؤسسة الكنسية الغربية الإستعمارية أي الفاتيكان وقد وضحت ذلك في مقالات سابقة وسأعرج عليه لاحقا.

ولكن كان قلب البابا بندكتوس مفتوحا ويسمع لنا ويقرأ لنا.

وأروع وأبدع وصف لمسيرته كبابا كان في خطابه الأخير عندما قارن بين فترته وبين التلاميذ في مركب في بحيرة طبريا كاد يغرق من العواصف القوية بينما كان المسيح نائما. لكنه أردف قائلا: رغم كل هذه العواصف – وهو يشير إلى المشاكل الهائلة التي تمر بها المؤسسة الكنسية – لن يترك المسيح كنيسته وسينهض من النوم وبإشارة منه ستهدأ كل العواصف.

 

{ الحضارة جعلت الانسان إنْ لم يكن أكثر حبّا للدم ، فعلى درجة أكثر دناءة من الدموية من ذي قبل } !!! فيدور دوستويفسكي [ 1821 – 1881 ] مفكر وكاتب روسي معروف .

· آه ...

· كم للدهر من مضحكات ؟ ...

· مضحكات مريرة كالحنظل ...

· وكم له من مبكيات ؟ ...

· مبكيات أمرُّ من العلقم ...

· وكم له من مخزيات ؟...

· وكم له من نذالات ؟ ...

· أُناس ، هم أفجعوا ...

· إقتلعوا ...

· شطبوا ...

· مسحوا ...

· ثم أبادوا ...

· من البشر ...

· ما يعجز عدّه وتعداده ...

· فجعلوهم أثرا بعد عين ...

· لكن يا لَلْغَرابة الغريبة ...

· ويا لَلْفاجعة الكبرى ...

· ويا لَلْطامّة العظمى ...

· ما فتؤوا ...

· وما زالوا ...

· يملؤون الدنيا ...

· صراخا ...

· وزعيقا ...

· عن الحق ...

· والعدالة ...

· والأخلاق ...

· والقيم ...

· وحقوق الانسان ...

· يا لمسخرات الدهر ...

· أما الأمرُّ يا ويحي ...

· هناك من يبصم بالعشرة ...

· بل بالعشرين بصمة ...

· بعد أن بصمها بعقله سلفا ...

· إيمانا وتصديقا فآمينا ...

· لكن ...

· مع هذا كله ...

· تكمن المعضلة الأعسرهنا ...

· في المغلوب المُنْبَهِر ...

· فالمغلوب المنبهر ...

· أول ما يفعله ...

· بعد التصديق والآمين ...

· يقوم بجلد ذاته بقسوة ...

· يجله جلدا حتى التغيير ...

· حتى يزيل أصالة جلده ...

· كي يتشابه مع جلد الغالب ...

· ولايكتفي المغلوب بهذا ...

· بل يحاول المغلوب المنبهر ...

· بتغيير فصيل دمه حتى ...

· كي يتطابق مع دم الغالب ...

· حيث جلد الغالب ...

· وشعره ...

· وعيونه ...

· ودمه ...

· هو الأصل والأصيل ...

· وهو الأكثر نقاء وصفاءا ...

· آه ...

· يا للدهر من مضحكات ...

· وما له من مبكيات ...

· وما له من نكد ...

· ونكده لاينتهي ...

· وآخر السؤال هو ؟ ...

· متى ، وكيف ؟ : ...

· يصبح الانسان إنسانا ! ...

يا أيّها الرمزُ الخالدُ أخاطبك بصيغةِ كلِّ الزٌمن لخلودِك لنـــا تأريخاً, ولوجودك فينا ماضياً حافلاً, وحاضراً زاهرا ًحاضراً, ومستقبلاً واعِداًً,بل في كلِّ أزمنةِ وأمكنةِ الكـُـردِ وكـُـردستان.

فأنت خالدًُ في القلوب الوفيّة لشعب كُـردستانَ,وستظلُّ قدوةً ً للأوفياءِ له , ورمزاً خالداً لتأريخِ نضاله .

فسلاماً سلاماً على روحِك الطّاهرةِ الشّريفةِ على مدى الايام والازمان , يا مَن رحلتَ عنـٌا ولكنْ لم ترحلْ ولن ترحلْ أبداً لأنٌك ستبقى خالداًً في ذاكراتنا ,فاِنْ ودٌعتنا وودٌعتَ الدنيا فيقينا أنً لك حياةً ً فينا وفي قلوبنا , ولتطمئنٌَ روحك العزيزةُ في عليٌين بأنك عنوانُ مجدٍ مضافًُ الى أمجادِ شعبك ووطنك, وسيشهدُ التأريخُ لك تفانيك وتضحياتك في سبيلِ شعبك, يا مَنْ عِشتَ حياتَك طاهراً شريفاً ,وقضيتَ عمرَك ثائراً أبيـّاً, وتبنـّيتَ قضية َ شعبِك مخلصاً وفياٌ,وتفانيتَ في خدمته نزيهاً زاهداً ,وواصلت نضالك حكيماً واعياً,وكنت عَصيّاً على الأعداء مُهاباً,وتوّجتَ سيرتك زاهداً عفيفاً . وتركتَ الدّنيا لا طامعاً, بل طامحاً رضاءَ شعبك, فنِِلْتَ حبَّ الأوفياءِ لشعبك وفخرَ الاجيال من بعدك, وما الوفاءُ لك وللشهداء الأبرار ولتضحيات شعبك اِلٌا بالاِقتداءِ بك فهو البرهانُ على الحبٌِ والوفاءِ لك ولهم ولشــعبِك.

أَيــــــا خالداً.. يا مَنْ خلّدتـْكَ القيمُ الأصيلة ُالتي فيك,منها قيَمُ النزاهةِ والزُّهْدِ بشهادةِ الأعداءِ قبل الأصدقاءِ لشعبك, فهل خلـَفُ اليوم ِ والحكامُ القائمون بقِـيَـَمِك الأصيلةِ مؤمنون, واتخذوها لهم دستوراً به ملتزمون , ونبراساً لهم عليه

عليه سائرون , وعلى خُطاك ونهجِك ماضُـــون, دليلا منهم وبرهاناً على أَنهم لشعبك مخلِصـــونَ .. طامِحونَ, لا طامِعـونَ؟؟!

عسى قادة ُ الكـُردِ ِ بك يَـقتـََدون, واِنّه لواجبًُ عليهم لو يعلمون!

" وللتأريخ ِ الحُكْمُ الفصْلُ عليهم لو يَعتبرون"

فهذا أملُ المخلصين فيهم لعلهم يُراعون, بل راحةُ ًُ- في ذلك -لأرواحِ الشٌهداءِ في عليٌين, أيها الحاكمون.

فتحيةَ َ الوفـاءِ والعرفان والاِجلال والاكبار لك في ذكرى رحيلِك الرٌابعةِ والثلاثين, لتظلَّ ذكرى طيّبة ً في القلبِ والوجــدان أبداً.

المجدُ والخلود والفخارُ للشهداء الأبرار في كل بقعة من بقاعِ كُـردستان.

وتحيةَ الوفـاءِ والعِرفانِ لكلِّ القادةِ المخلصين لشعبِ كُـردستانَ في كلِّ جزءٍ من أجزاء كـُردستانَ , وفي كلِّ بقعةٍ من بقاعِها العزيزة عبرَ تأريخِهِ الحافلِ ِ بالتضحيات الجسيمةِ , والنّكَساتِ والاِنتصارات.

عاشت حركة التّحرّرالوطنيةِ في كـُردستاننا العزيزة: كلِّ كـُردستان, والنّصرُ الأكيدُ لارادةِ الحُريّةِ والحياة لشعبها, والخزيُ والاِندحار لمحتلّيها البُغـــاةِ.

عاش الكـُـردُ وكـُـردستان.

برزان محمد صالح دلوي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ِ

الجمعة, 01 آذار/مارس 2013 16:58

الجيش يضرب بالقاضية !!- طه الجساس

 

الجيش غالبا يستعمل أصبعه لضغط الزناد ويضرب بقوة لحماية وطنه وهي قضية طبيعية تكون في الحرب والفتن ، والمواطن يثمن ذلك ، ألا أن أبهام منتسب الجيش العراقي ممكن أن يساهم في تدمير العملية السياسية تحت ظروف استثنائية نراها شاخصة وواضحة في واقعنا الحالي ،فعدد القوات ألأمنية من جيش وشرطة وقوة اخرى يقدر (1300.000) مليون وثلاث مائة الف منتسب ، وسيشارك في ألانتخابات في يوم مستقل تحت عنوان التصويت الخاص .

والملاحظ من خلال التجارب السابقة ان طبيعة أفراد الجيش يتأثرون بالأوامر العسكرية وطاعة الرتب العليا وينفذون الاوامر بدون نقاش وهي طبيعة تأصلت بهم ، لذا هم تحت ضغط انتخاب قائمة دون غيرها وهو ضغط سلبي بطبعه ويحرف العملية الديمقراطية استغلته القائمة المعنية التي ينتمي لها اكبر منصب عسكري ، بل ان التسريبات تشير ان بعض الفرق والألوية تم توزيع بعض ألأسماء عليها لحزب معين لانتخابها مقابل مناصب وميزات ضخمة ، وهذا ما يخالف القوانين والدستور خصوصا ان الذي ينتخب سوف لا ينظر الى كفاءة المرشح ، بل لعله يعرف بفساده ويصوت له ظن منه انه يؤثر على بقاءه في الوظيفة ، وهنا لا بد من ألإشارة الى افراد الجيش البطل بأن كل هذه الضغوط هي سراب في سراب وهم لا يستطيعون ان يسلبوا منكم ذرة شعير ، انه ايهام وتزوير في الالفاظ ولا احد يستطيع ان يعرف ماذا تكتبون ، بل نحن نطلب منكم ان لا تسمحوا لأي شخص تحت أي عنوان بالتزوير خصوصا ان بعض الامنيين قد لا يسمحون للمراقبين بالدخول تحت حجة الظروف الامنية مما يفسح المجال للتزوير والتلاعب بالنتائج ، وعندها ستكون ضربة قاضية يسددها الجيش لوطنه وللعملية السياسية التي سفك الجيش من دمه الكثير لكي تستمر ،انها غلطة الشاطر ، يرجى من الجميع المساهمه في التثقيف على الاختيار الافضل من العناصر الوطنية ليتقدم العراق الى الامام ولا بد من الجيش العراقي ان يكون له الدور الاساسي بما يشكله من رقم كبير وصعب في العملية الانتخابية ، وعليه ان يطيع المرجعية الدينية والوطنية وحس ألضمير ، وأخيرا نريد ان تكون الضربة القاضية للإرهاب لدعم العملية ألسياسية ونحن نرجو من القوات الامنية كل الخير والمحبة .


وصلني سابقاً معلومات بعد أن فضحت بعض المثقفين ذات أصحاب الأقلام الرخيصة بأنهم يتّصلون بأصدقائهم العاملين في إدارة بعض المواقع الكردية لعدم نشر أي موضوع يتم مراسلتهم عن طريقي وحتى راسلوهم بمعلومات عني لنشره في موقعهم لتشويه سمعتي, لكن إدارة الموقع لم تنشر المعلومات لأنها كانت خاطئة وكاذبة وهدفها تشويه الحقائق ولدي شهود وإثباتات, مع الأسف تواطئت بعض المواقع مع المثقفين المشبوهين بتحركاتهم وكتاباتهم والمرتبطين بأجندة مجهولة, وإحدى الإثباتات هي الإتصالات لموقع كميا كوردا على لسان مدير الموقع.

أرسلت مقالي الأخير تحت عنوان (تصريح سليم ادريس من إخراج البعث وأوامر أردوغان وإعلان حرب على الشعب الكردي) إلى عدة مواقع كردية وتم نشره في أكثر من 15 موقعاً كردياً, ثم تفاجئت برسالة من موقع كميا كوردا أرسله لي شخص يعمل في إدارة الموقع وجاء على الشكل التالي:

Gesendet: Samstag, 23. Februar 2013 um 10:27 Uhr
Von: "GMYA KURDA" < هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته. >
An: "Azad Jaouich" < هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته. >
تصريح سليم ادريس من إخراج البعث وأوامر أردوغان وإعلان حرب على الشعب الكردي Betreff: Re:

(تحياتي
سرجى تصحيح الاخطاء الاملائية والنحوية الواردة في المقال , أرسالها إلى صديق او كاتب للمراجعة والتصحيح وارسالها من جديد

مع تحيات إدارة كميا كوردا
ياسر دقوري)

وبعد التفكير والإمعان في مضمون نص الرسالة الواردة من موقع كميا كوردا فجاوبتهم على النحو التالي:

(أستاذ ياسر دقوري أو أسم آخر لا تريد الإفصاح عنه لكن لا يهم من أنت أو أسمك الحقيقي والمهم أنك تعمل في إدارة موقع كميا كوردا.

تحية طيبة, أريد أن أفصح عن شيء وهو كنت طالب جامعي في كلية العلوم قسم رياضيات وفيزياء ولغتي العربية مقبولة نوعا ما وهذ المقال الأخير نشر على أكثر من 15 موقع كردي.

لكي أكتب الحقيقة أو أدافع عن الحق وعن شعبي المظلوم فليس من الضروري أن أدرس كلية الأداب أو اللغة العربية ولا يوجد إنسان على وجهه الأرض يتمكن أن يكون مئة بالمئة متكامل في أي لغة كان.

أرجو أن تنظر الى رسالتك وتشاهد أخطائك الإملائية وعوضا أن تكتب (يرجى) فكتبت (سرجى) وعوضا عن (أرسلها) لصديق كتبت (أرسالها لصديق) وعوضا عن كلمة (أو) فكتبت (او) وعوضا عن (إرسالها) فكتبت (ارسالها) وعوضا عن (الأخطاء) فكتبت (الاخطاء) وعوضا عن كلمة (الإملائية) فكتبت (الاملائية) فهذة كلها أخطاء والمصيبة أنها وردة في جملة واحدة لا غير, والمصيبة الأكبر أن الأخطاء كانت ليس من إنسان درس كلية العلوم بل يدير موقع كردي يتابعه كل إنسان حريص على شعبه وقضيته.

تطلب مني أن أرسلها الى صديق أو كاتب للتصحيح ؟؟ فهذا ليس من أخلاق إنسان يعمل في موقع كموقعكم الذي أتابعه كل لحظة وعلى ما أعتقد كنت ليس على صواب بمتابعة موقع يعمل في إدارته إنسان بعيد كل البعد عن الأخلاق الإعلامية ومبادئه, إن لن تعتذر مني فسأقوم بكتابة مقال جديد ومع أخطائي الإملائية والنحوية وأكتب عن رسالتك الغير أخلاقية وأرسله الى المواقع الكردية وأرسله لكم يجوز يتم النشر أيضا من طرفكم.

مقالي الأخير أرسلته إلى كثير من المواقع ولم ينشر في جمعيها وهذا شيء طبيعي ويكفيني أنه نشر في أكثر من 15 موقع لإصال صوتي إلى شعبي, يجوز بعض المواقع لم ينشره من أجل الأخطاء الإملائية والبعض الآخر لم يعجبه الموضوع وإلخ وطبعا أحترم آراء الآخرين والعاملين في إدارة المواقع الكردية في نشر أو غير نشر مواضيع أو مقالات, لكن بهذا الشكل أن تراسلني فأخطئت بحقي, لو طلبت مني أن أقوم بتصليح الأخطاء الإملائية وإرسالها لكم مرة آخرى كنت سأشكرك على حرصك لمقالي ولكن أن تطلب أن أرسلها لصديق أو كاتب وبهذا الشكل واللهجة فإنك تجاوزت حدودك الأدبية والأخلاقية والإنسانية وشكرا لك مرة آخرى وأنتظر منك الإعتذار ).

تحياتي آزاد جاويش

بعد لحظة وجيزة فرّد على رسالتي أخيه السيد أنور دقوري وهو مدير الموقع وبالظاهر إنه ضليع وقوي في اللغة العربية وتبين من خلال نص الرسالة كان حريصاً أن لا تتكرر الأخطاء الإملائية مرة آخرى كسابقها, لكن هذا لا يعني أنه يمتلك الأخلاق الإعلامية محاولاً أن يتهمني برابطة المغتربين السوريين في آلمانيا ولاية شمال الراين بإعتباري رئيساً لها, وكما ذكر بنفسه لا داعي للوقوف على هذة الأمور ولكن ان أتضر الأمر أستطيع أن أنشر وثائق تحفظت بها كيف تعّرضت للمضايقات والإستفزازات والتهديدات من أجل تهجمي على النظام البعثي الشوفيني, وكما لاحظت يوجد الكثيرين إن سمعوا جملة فيها السوري أو سورية أو السوريين وكأن ضربته لزعة كهرباء مع العلم كلنا ننادي بدولة سورية ديمقراطية تعددية من ضمنها حصول الشعب الكردي على حقوقه الكاملة, وهذا هو نص الرسالة من السيد دقوري:

الأستاذ آزاد جاويش المحترم،

يبدو أنكم تتعاملون مع الأمور معنا كما كنتم تتعاملون به في رابطة المغتربين السوريين الذي زاع صيته و لا داعي للوقوف حالياً على هذه الأمور التي لم أرد التدخل فيها رغم الكثير من الإتصالات بخصوص ذلك.

بالنسبة إلى رسالة المحرر ياسر دقوري  و المتضمنة وجوب إرسال مادتكم إلى صديق لا نعتبرها إهانة لا لكم و لا لغيركم، كون الأخطاء ترد حتى في كتابات الأخوة العرب الضالعين بلغتهم الأم، و أوافقك الرأي بأن أخي ياسر ليس ضليعاً بالكتابة بلغة الضاد، إلا أنه قارىء جيد و يكتشف الأخطاء الإملائية، و لذلك لا تراه يكتب الآراء في الموقع، رغم إطلاعه الواسع عبر الموقع على العديد من الأمور، و بما أنكم إكتشفتم هذا الكم الهائل من الأخطاء في رسالة المحرر، فلماذا لا تحاولون كشف أخطاءكم وتصححها؟؟؟

الأخلاق الإعلامية لا تعني أن ينشر المحرر ما هب و ما دب، و لنا مواقف عدة بهذا الخصوص، و أحياناً لا نتوافق على نشر مادة ما، إلا أن ظرف الكاتب، أو الحدث يضطرنا لنشر المادة.

أنت درست العلوم، و أكملت دراستك، و تكتب مواد للنشر بإستمرار، هل تريد فقط إيصال فكرة تدور في رأسك للقارىء، أم تريد كتابة مادة يستفيد منها القارىء، فأنا مثلاً عندما أقرأ مادة مليئة بالأخطاء، لا تروق لي المادة، و تتشت عندي الأفكار التي ساقها الكاتب في مادته، ولهذا أعتقد أنه تم إختراع الفيسبوك الذي لا رقيب و لا حسيب عليه، يمكن من خلاله نشر الأفكار أياً كانت الأخطاء الإملائية فيها.

أرى أنه من الواجب عليكم أن تعتذروا من المحرر، كونكم إتهمتم كتابته باللاأخلاقية، في حين أنكم تكتبون بالأسلوب الذي تصفون به كتابة المحرر.

المحررون في إدارة الموقع لا يستعملون أسماءاً مستعارة.

مع الود

أنور دقوري ـ مدير موقع باخرة الكورد

السيد أنور دقوري بالنسبة للإتصلات معكم من أشخاص عديمي الأخلاق فهم بعيدين كل البعد عن الوطنية وأعرفهم جيداً وأنا معك هم أصحاب أقلام قوية لكنها رخيصة ومليئة بالسموم عوضاًعن الحبر وهم عبئ على الشعب الكردي ولا خير منهم غير الضرر والتهجم الغير أخلاقي على الشرفاء الذين يحمون أرضنا وعرضنا في سريه كانيه والأشرفية, وثم أرجع لمقالي الأخير فتجد ما مدى تهجمي على النظام البعثي فما معنى ذكرك الرابطة ؟ وإنك تنقد نفسك بنفسك وكيف تسمحون لشخص ومحرر أن يراقب موقعكم ويكتشف الأخطاء وكما تقول بنفسك أنه ليس ضليع في اللغة العربية ؟؟ وهذا أثبت بما ورد في نص الرسالة, هذا شيء طبيعي إن وردة أخطاء إملائية وسؤالي لك هل جميع ما تنشروه في موقعكم خالي من الأخطاء الإملائية والنحوية ؟؟ وليس الكلام موجهه فقط لكم بل بشكل عام لأن أغلبية المواقع الكردية والعربية والعالمية تنشر مواضيع مع الأخطاء الإملائية والنحوية, وباعتقادي سبب عدم نشر مقالي كما ذكرت بنفسك هو ليس ما ورد من أخطاء إملائية في نص المقال بل أن الموضوع لم يعجبكم وكما ذكرت في رسالتي إنني أحترم آراء الآخرين وأعرف لا ينشر جميع المواضيع التي ترّسل إلى المواقع وكان باستطاعتكم أن تحتفظوا برسالتكم وعدم إرسالها لي لأنك تشاهد بنفسك إلى أين وصل الأمر, كما أضحكتني وأنت تطلب مني أن أعتذر من محرر موقعكم الذي أخطئ معي أدبياً وأخلاقيا وإملائياً.

السيد أنور دقوري ارجع لراسلتي الآولى وإقرأ بإمعان وهل ورد في رسالتي أنني أكتب مقالات كما يحلو أو ما يدور في رأسي أم أنني كتبت إيصال صوتي وليس فكرتي وهذة الجملة وردة في رسالتي (لكي أكتب الحقيقة أو أدافع عن الحق وعن شعبي المظلوم فليس من الضروري أن أدرس كلية الأداب أو اللغة العربية ولا يوجد إنسان على وجهه الأرض يتمكن أن يكون مئة بالمئة متكامل في أي لغة كان) ولعلمك جميع الكتاب يكتبون ما يدور برأسهم ويجمعون الأفكار ويحللون ويحاولون أن يخدموا شعبهم حسب فكرهم وإعتقادهم وطبعاً القارئ هو الذي يقرر إن كان الكاتب على خطأ أم صواب وإن كان موقعكم ليس مرتبط بجهات معينة فعليكم النشر طبعا ضمن حدود معينة وعلى القارئ النقد والتعليق, وعلى الإدارة والعاملين في المواقع أن يلتزموا آداب وآخلاق الإعلام وكيفية المراسلات لكي يصل صوت كل إنسان حر إلى شعبه.

يوجد شيء هام يتجاهله البعض ونعلم بأن النظام لم يبقى على حاله وعليه عاجلاً أم آجلاً الرحيل, لكن لحفاظ النظام البعثي على وجوده وإطال عمره يستطيع فعل كل شيء, إن جميع العملاء الذين كانو يتعاملون مع النظام فهم في ثبات الشتاء مثل السلحفاة ولا يتهجمون أو ينتقدون جرائم النظام لخوفهم كشف أسرارهم والذي لا يخاف فيكتب ويفضح النظام البعثي المجرم وهو مطمئن لأنه كان بعيداً عن الخيانة كما يفعلها الآخرين وهل تعلم سيد دقوري أنه تم فصل الرئيس السابق للرابطة لأسباب تحركاته وأسلوبه الغامض ووجود شكوك حوله وإن أردتم سأراسلكم ما ورد في بنود أسباب فصله من الرابطة من طرف الهيئة الإدارية وعن طريق المحامي لذلك لا تحاول أن تخرج عن الموضوع وأخيراً تحياتي لكل العاملين في الموقع.

آزاد جاويش رئيس رابطة المغتربين السوريين في آلمانيا ولاية شمال الراين

صوت كوردستان: نقل موقع أوينة نيوز عن رئيس حكومة أقليم كوردستان نيجيروان البارزاني قولة أن قضية سيمون تحمل في طياتها جوانب "سياسية" و "دولية" و "قانونية" و من الناحية الإنسانية هم أمام مسؤولية كبير و لهذا فأنهم يعملون بشكل جدي على هذه القضية. و أضاف البارزاني أن سيمون هي تحت مراقبتهم و هم الان لا يستطيعون أتخذا أي قرار بصددها و أنهم يتعاملون بشكل قانوني و أنساني مع هذه القضية.

و لم يسلط البارزاني الضوء على الجوانب السياسية و لا على الجوانب الدولية المتعلقة بقضية الطفلة سيمون التي تم أختطافها من قبل شاب مسلم من أقليم كوردستان نفسة و ليس من دولة أخرى و الى الان لم تتدخل أية دولة في هذه القضية. لذا لا يعرف لماذا وصف البارزاني قضية أختطاف الطفلة سيمون بالدولية.

http://www.awene.com/article/2013/03/01/19721

 

لندن: معد فياض
أكد سفين دزة ئي، المتحدث الرسمي باسم حكومة إقليم كردستان العراق التي يترأسها نجيرفان بارزاني «عدم فشل المفاوضات بين وفد حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية ببغداد حول أزمة الموازنة العامة والتي تتفاعل داخل مجلس النواب العراقي»، مشيرا إلى أن «وفد حكومة الإقليم عاد أمس (الأول) من دون التوصل إلى نتيجة لكن هذا لا يعني فشل المباحثات وهناك جولات أخرى من أجل التوصل إلى نتيجة».
وكانت الأزمة بشأن الميزانية العراقية قد تعمقت بعدما فشلت اجتماعات بين وزير النفط العراقي عبد الكريم لعيبي ونظيره الكردي آشتي هورامي وزير الموارد الطبيعية في حكومة الإقليم في حل خلاف بشأن مدفوعات شركات النفط العاملة في إقليم كردستان شبه المستقل في شمال البلاد. وأقر مجلس الوزراء العراقي الميزانية التي تبلغ قيمتها 6.‏118 مليار دولار في أكتوبر (تشرين الأول) لكن الصراع بين القوى الشيعية والسنية والكردية أحبط محاولات بعض المشرعين لإقرار الميزانية في البرلمان.

وغادر وفد كردي بقيادة هورامي بغداد خالي الوفاض أول من أمس بعد اجتماعات «متوترة» لعيبي استمرت نحو خمس ساعات. وأزمة الميزانية هي أحدث حلقة في نزاع طويل الأمد بين الحكومة الاتحادية والإقليم الكردي بشأن كيفية استغلال رابع أكبر احتياطيات من النفط في العالم وتقسيم الإيرادات.

وتقول كردستان إن لها مستحقات تزيد على أربعة تريليونات دينار عراقي أو 5.‏3 مليار دولار لتغطية التكاليف التي تحملتها شركات النفط العاملة هناك على مدى السنوات الثلاث الماضية لكن بغداد ترفض تلك العقود وتقول إنها غير قانونية ولم تخصص سوى 750 مليار دينار عراقي (33.‏644 مليون دولار).

وقال دزة ئي، المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان، لـ«الشرق الأوسط» عبر الهاتف من أربيل أمس «نحن الأكراد متفائلون دائما ونعمل على حل الخلافات أو الأزمات عن طريق الحوار، وهناك محادثات تجري ببغداد بين ممثل الإقليم روز نوري شاويس، نائب رئيس الوزراء العراقي، والحكومة الاتحادية بصدد الوصول إلى حلول حول ميزانية الإقليم»، منبها إلى أن «هناك الكثير من المقترحات والتفاصيل المتشعبة التي لا مجال لذكرها هنا».

وأضاف قائلا «نحن لا نريد أن نستبق الأحداث ونقول إنه من الصعب الوصول إلى نتائج، بل نقول إن المباحثات بين وزير النفط في الحكومة الاتحادية ووزير الموارد الطبيعية في حكومتنا كانت صريحة للغاية وواضحة وهذه المباحثات تحتاج إلى مرونة من قبل الطرفين»، مشيرا إلى أن «أجواء هذه المباحثات تشير إلى وجود مجال للتوصل إلى حلول».

وقال دزة ئي «هناك بعض الأصوات ببغداد تطالب بتخفيض موازنة الإقليم التي اقترحت في زمن حكومة إياد علاوي والبالغة 17 في المائة من موازنة العراق، وهذا الرقم اعتمد وقتذاك على تقديرات الأمم المتحدة التي خصصته حسب برنامج النفط مقابل الغذاء في تسعينات القرن الماضي، والآن هناك من يطالب بتخفيضها إلى ما بين 12 إلى 13 في المائة»، موضحا أن «حكومة الإقليم تتسلم من الـ17 في المائة ما قدره 10.4 في المائة بعد استقطاع الحصص السيادية». مضيفا «لقد تم تخصيص الـ17 في المائة عندما قالت الحكومة الاتحادية إن عدد نفوس العراق 25 مليون نسمة في انتخابات عام 2005، وفي انتخابات عام 2010 اعتبروا عدد نفوس العراقيين 32 مليون نسمة، وهذا يعني أن عدد نفوس الإقليم قد ارتفع كما ارتفع عدد نفوس العراقيين لكن المفارقة أنهم قللوا من عدد نفوس محافظة السليمانية (ثانية محافظات الإقليم)». مشددا على «أهمية إجراء إحصاء سكاني لعموم العراق كي نعرف بالضبط نسب توزيع الموازنة وسنرضى بأي نسبة حسب عدد نفوس الإقليم».

وبشأن موازنة الإقليم، قال المتحدث الرسمي لحكومة إقليم كردستان «لقد تم مناقشة الميزانية التخمينية للإقليم داخل برلمان الإقليم وإرسالها لفخامة رئيس الإقليم مسعود بارزاني»، مشيرا إلى أنها «موازنة تخمينية حتى يتم المصادقة على الموازنة العامة ببغداد وتخصص حصة الإقليم منها».

من جهته قال مؤيد طيب المتحدث باسم كتلة التحالف الكردستاني في مجلس النواب العراقي إن المحادثات بشأن مدفوعات شركات النفط وصلت إلى طريق مسدود، واصفا موقف بغداد بأنه تكتيك لتخويف شركات النفط التي يجذبها الوضع الأمني الأفضل وشروط التعاقد في الشمال.

وأضاف أن الأكراد غير مستعدين للمساومة على مدفوعات شركات النفط. وقد تؤخر هذه الأزمة مشاريع كبيرة للبنية التحتية ومدفوعات للسلطات الإقليمية في الدولة العضو في أوبك.

وقال عباس البياتي العضو الشيعي في البرلمان من ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي إنه ليس من حق الأكراد الحصول على مدفوعات لأنهم لم يساهموا بحصتهم العادلة في الصادرات الوطنية، حسبما نقلت «رويترز». وأضاف أنهم يوقفون صادرات النفط منذ أشهر وليس من المقبول أن يطالبوا الآن بالمدفوعات.

ويجري تصدير الخام الكردي إلى الأسواق العالمية عبر خط أنابيب يمتد إلى تركيا تحت سيطرة بغداد لكن هذه الصادرات توقفت العام الماضي نتيجة للخلاف بشأن المدفوعات.

الشرق الاوسط

بغداد: «الشرق الأوسط»
في الوقت الذي وجه فيه رئيس الوزراء نوري المالكي انتقادات حادة لما وصفه بالسلوك الطائفي السائد حاليا في البلاد، أكد قيادي بارز في التيار الصدري استحالة حدوث تغيير بما في ذلك إمكانية استبدال المالكي حتى نهاية الدورة البرلمانية الحالية بسبب هيمنة «دولة القانون» على الهيئة السياسية داخل التحالف الوطني المكونة من 16 عضوا. وفي كلمة له بحفل افتتاح وضع حجر الأساس لمشروع مدينة ضفاف كربلاء السكني أمس قال المالكي: «دخلنا في الطائفية في فترة ما مكرهين، والعراقيون أمام القانون سواء، ولا يمكن أن نكون بدلاء للناس بانتماءاتهم العشائرية والمذهبية». وأضاف أن «أي خلل في الوحدة الوطنية سيؤدي إلى إنعاش الإرهاب وعصابات التخريب التي ترغب بعودة العراق إلى الوراء لتحقيق أهدافها الخاصة». وأشار إلى أن «العراق الجديد لا يوجد فيه مكان للعصابات والميليشيات وأمراء الحروب، ويجب أن يسود الحوار على أساس الدستور والمصلحة الوطنية وعدم التهميش والإقصاء». وأشار إلى «أهمية وضع الإنسان المناسب في المكان المناسب والابتعاد عن المحاصصة والطائفية في هذا الأمر، خاصة أن هناك من يفضل الانتماء السياسي والطائفي على الهوية الوطنية»، داعيا الجميع إلى توجيه «أنظارهم إلى الوحدة والاستثمار والإعمار، وليس للاعتصامات والمظاهرات التي تقطع الطرق وتحاول دق إسفين بين أبناء الشعب الواحد».
وفي سياق متصل، أقر قيادي بارز في التيار الصدري بـ«استحالة» تغيير رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي حتى نهاية الدورة البرلمانية الحالية. وعلى خلفية الموقف الذي اتخذته الأجهزة الأمنية والحكومية من المظاهرة التي نظمها التيار الصدري أمام المنطقة الخضراء، فقد أكد عضو البرلمان العراقي عن كتلة الاحرار أمير الكناني في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «الهدف من المظاهرة التي نظمها التيار الصدري أمام المنطقة الخضراء كانت تهدف إلى الضغط على البرلمان لإقرار الموازنة ولم تكن تستهدف الحكومة بشكل مباشر»، مشيرا إلى أن «هناك قرارا داخل التحالف الوطني الذي ينتمي إليه التيار الصدري و(دولة القانون) بضرورة إقرار الموازنة وعدم عرقلتها، ولذلك فإننا وجدنا أن تكون هناك ضغوط جماهيرية كشكل من أشكال الرقابة الشعبية بهدف الضغط على بعض الكتل مثلما هو موجود في المحافظات الغربية». وردا على سؤال بشأن اتهامات التيار الصدري للأجهزة الأمنية والحكومية بعرقلة المظاهرة، بينما هي داعمة لها طالما هدفها الضغط على البرلمان، قال الكناني إن «مما يؤسف له أن تتخذ الحكومة إجراءات عقابية تمثلت بالاعتداءات على المتظاهرين مع أنها سلمية، ولكنها خشيت أن تكون لها أهداف أخرى وهو ما يؤكد فشل الحكومة وتخبطها في استيعاب الناس وطريقة التعامل معهم ومن بين الأساليب التي تم اتباعها هو عدم السماح بنصب السرادق وعدم إدخال الطعام، فضلا عن الاعتداءات الأخرى». وأكد الكناني أنه «في ضوء ما حصل فقد صدرت أوامر من الجهات العليا بانسحاب المتظاهرين مع التوعد بتنظيم مظاهرات كبيرة في المستقبل القريب في حال عدم إقرار الموازنة». وردا على سؤال بشأن تعامل الحكومة مع مظاهرة الصدريين، بينما هي داعمة ضمنيا للحكومة قال الكناني: «مظاهراتنا ليست داعمة للحكومة بقدر ما هي وسيلة ضغط على الجميع ولكن الحكومة لا تتبنى سوى مظاهرات (دولة القانون) التي يؤمنون لها الطرق والسيارات وينفقون عليها المليارات، وبعكس ذلك فإنهم يرون كل المظاهرات الأخرى إما بعثية وإما ذات أجندة خارجية أو معادية للعملية السياسية». وبشأن موقف التيار الصدري المتذبذب من مسألة إقالة المالكي قال الكناني: «إن من أجهض مسألة سحب الثقة عن المالكي هم الإخوة في الاتحاد الوطني الكردستاني والرئيس جلال طالباني، حيث تراجعوا ولم يحصل النصاب، وأريد أن أؤكد هنا أن التحالف الوطني ليس في مقدوره تغيير المالكي الآن بسبب أن الهيئة السياسية التي يتكون منها التحالف الوطني والمؤلفة من 16 عضوا هناك 8 أعضاء لدولة القانون و8 أعضاء لباقي مكونات التحالف وهو أمر يستحيل معه التغيير حتى نهاية الدورة الحالية بانتظار ما تسفر عنه نتائج الانتخابات القادمة».



السومرية نيوز/كربلاء

طالب رئيس الوزراء نوري المالكي مجلس النواب بالموافقة على تخصيص خمسة مليارات دولاء لحل مشكلة السكن في البلاد، مشددا على ضرورة أن يتم إنهاء الأحياء العشوائية بتخصيص مساكن مجانية للفقراء.

وقال المالكي على هامش زيارته إلى كربلاء اليوم "ندعو مجلس النواب إلى الموافقة على تخصيص خمسة مليارات دولارات لبناء مساكن سكنية توزع مجانا على الفقراء".

واشار المالكي إلى أن "العراق مبتلى بازمة السكن" ولفت إلى ضرورة "وضع حد لظاهرة الأحياء العشوائية المنتشرة في كربلاء وفي غيرها من المحافظات" وقال" لابد من حل مشكلة المتجاوزين وبناء وحدات سكنية توزع مجاناً على الفقراء منهم".

واضاف أن تجاوز المواطنين على أراض مملوكة للدولة وتشييد مساكنهم عليها جاء نتيجة لعدم قدرتهم على امتلاك مساكن"، مضيفاً "لو كان المتجاوزون يملكون مساكن أو أموالاً للبناء لما تجاوزوا على أراضي الدولة".

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي وصل، صباح اليوم الخميس (28 شباط 2013)، إلى محافظة كربلاء لوضع الحجر الاساس لتنفيذ مدينة ضفاف كربلاء السياحية والسكنية قرب بحيرة الرزازة شمال المدينة.

يذكر أن العراق يعاني من أزمة سكن خانقة نظرا لتزايد عدد سكان العراق قياساً بعدد المجمعات السكنية، إضافة إلى عجز المواطن ذي الدخل المحدود عن بناء وحدة سكنية خاصة به بسبب غلاء الأراضي والمواد الإنشائية.

منذ بدء التجربة( الدي.. مو.. قرا .. طية ) في العراق عبر الترشيح والتصويت في الإنتخابات لمّ اشهد متخصص (تكنوقراط) رشح نفسه او رشحه الأخرون للأشتراك في (الانتخابات) مع جل احترامي للاخوة الذين بذلوا المستحيل من اجل (جيوبهم) !!, وعمّروا ميزانيتهم والفرصة تأتي مرة واحدة , (منو ابو باجر)؟! ياوطن يابطيخ ياشعب !!, للأسف كان الاختيار في الانتخابات السابقة عشوائيا وبنّي على المنسوبية والمحسوبية وعدم معرفة المصوتين من هم الذين وضعوا امالهم فيهم ! بل الذي يزيد الطين بلّة ان بعض الاخوه من ابناء شعبنا يعزفون عن الذهاب للتصويت بحجة (شسوو إلي قبلهم ) وهذه طامة كبرى وامر خطير للغاية لأن وبهذا الأمتناع عن التصويت ستعطي (للحراميّة ) فرصة ثانية لسرقتك واخذ مالك ايها المواطن , عليك التمعّن من الآن ودراسة (سي في ) كل مرشح وانا على يقين ان القرار الصائب ستتخذه وسيتلوّن (الاصبع) هذه المرة بشكل رائع !.

ان الانتخابات القادمة فرصة للتغيير وتعديل جميع الملفات فلا تهاون ولا تراجع ولا إمتناع ولنخوض ملحمة الانتخابات القادمة بشجاعة وائتمان بدون أي تراجع , للمواطن حقوق وعليه واجبات وعلى المواطن استغلال (الفرصة ) التي تسنح له لتغيير من لم يفلح بأدارة ما كلفوا به طوال الاربع سنوات .ستبدء الحملات الانتخابية للمرشحين او بدئت بالفعل وكل حزب و تيار لديّه مرشحين اختاروهم وفق آليات ومعايير تحـلوا لهم ولاتحلوا للشعب !!فهنا علينا التمعن في سيرة حياة كل مرشح , وليس اختيار وانتخاب المرشح (عبر التمعن بصورته) التي ستعلق على الجدران !, الإنتخابات نعتها سماحة السيد عمار الحكيم (بالملحمة ) وليس صراعا لأنها ستحدد مصير الشعب في اربع سنين قادمة وعلى الجميع التهيؤ لخوض غمار هذه الملحمة التي بدئت فعلا. اختيار المرشحين يجب ان لايكون وفق آليات (المحسوبية والمنسوبية)بل علينا دراسة سيرة حياة المرشحين وتخصصهم والاقتناع بهم والابتعاد عن الضغوط التي ستمارس على المواطن ,علينا جميعا انتخاب اناس (تكنوقراط ) متخصصين لكي لا نندم ايها الاخوة , علينا ان لانتهرب من فرصة تأتينا كل اربع سنوات لممارسة حقنا في اختيار من سيمثلنا في مجالس المحافظات والبرلمان , وان لم نحسن الاختيار لا نوجه اصابع الاتهام بعد فشل من وضعنا ثقتنا بهم اليهم بل لنوجه اللوم والاتهام لكل من انتخب من هو غير كفوء و(حرامي).

والسلام بعد الكلام !

اثيرالشرع

1-3-2013

الجمعة, 01 آذار/مارس 2013 11:46

آلان حمو - قامشلو والإشاعة الممنهجة

بعد أحداث "سري كانية" والضروب المتنوعة من العبر الموأدلجة بأيديولوجية حزبية، والتلقينات الجاهزة التي غُرزت في النفوس على حين غرة،.....\ مع كتابتي لهذه السطور، اسمع صوت ذائع من الشارع ينادي: لا تهربوا من منازلكم فقواتنا ستحمي قامشلو \.... فلنعد إلى موضوعنا، أُغلق ملف "سري كانية" بعد اتفاق بين وحدات الحماية الشعبية \YPG \ والجيش الحر، طبعاً ومن دون أي مظلة سياسية، تحل الآن قامشلو مكان شقيقتها لتنضم هي أيضاً كمفردة إلى مفردات سيناريو الاشاعة الممنهجة .

في ظل هذا الخمول الذي يلف الكتلة التي تعتبر نفسها الممثلة الوحيدة والشرعية للكورد في سوريا الا وهو (المجلس الوطني الكوردي)، يستفحل الطرف الأخر المتمثل في (مجلس شعب غربي كوردستان) ومن خلفه حزب الاتحاد الديموقراطي \PYD\ والذي ينتج بدوره وحدات الحماية الشعبية. والخلافات الحاصلة بينهم والمعتم عليها، يكاد المرء أن لا يلاحظ شيء، إلا عند النظر إلى الصرح المشيد حديثاً وهي الهيئة العليا حيث بدى واضحاً في الآونة الاخيرة الهزات والصدوع التي تتعرض لها الهيئة من الداخل، ومع وصول هذه الهيئة إلى حافة الهاوية لا يبالي الطرفان بانهيار صرحهم، بعد أن غزوا عقول الشعب الكوردي بالوحدة المثالية التي سيحققونها، يبقى الطرفان في حالة انفراد تام، طرف يصدر الاشاعة، وطرف يستورد .

بالعودة إلى قامشلو وإشاعاتها، يتساءل ساذج مثلي: لو ضربت قامشلو، من سيضربها؟ هل هو الجيش الحر !! إذاً أين الاتفاق الذي حصل بينهم وبين وحدات الحماية الشعبية، أم سيضربها قوات الاسد؟ إذاً كيف حصل التطور المسلح الحاصل لكم الآن في قامشلو، أكانت الحكومة غافلة واستيقظت الآن !! ، أم ستكون المعركة بين الحر وقوات الاسد والضحية ستكون قامشلو؟ إذاً كان اتفاقكم من طرف واحد، وأنتم كان همكم حماية المنطقة الكوردية من القتل ... فقط يتساءل الساذج .

ايضاً يتساءل عجوز يتهم بالخرف : إذا كان المجلس الكوردي نصب نفسه ممثلاً شرعياً للكورد، أين هو من كل هذا ؟ ألم يمل من جلوسه في الفنادق الفارهة؟ أيمكن أن تكون الثورة له شهر عسل أو سنين عسل!!، ألم تنتهي أموال الظروف؟....... لا يؤاخذ، فعلاً خرف .

أما قامشلو فهي الآن تقتات على اشاعتين لا ثالث لهما، الأولى : قامشلو ستباد عن بكرة ابيها...، والثانية : قامشلو خط أحمر............

آلان حمو

28-2-2013

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

إستعجلت الرحيل وأنت مع عبئك المثقل بمناجاة وأهات مدينتك المنسية والملطخة بدماء حماماتها الوداعة ... نوزاد!!! ايها المسافر الموشم بالطيبة والانسانية لماذا قطعت آصرة صوتك الرخيم عنّا بعد فوضى الالوان وخلط الارواق في تلك المدينة العريقة. مهلا فالطريق محفوف بالآهات وبالدموع، ألم تعلم بتضاريسه حبلى بالانتظار الممل؟، فوداعك المفاجيء والمباغت كان لنا صداع موجع ولمحبيك مابعده صداع.. رحلتَ وتركتَ اوراق ذكرياتك الجميلة موشّمة بالذكرالطيّب وبالمواقف الرجولية ... سلاماً ايها المسافر الطاعن بالغربة وسلامٌ من القلب لميراثكَ المتروك على كل جنبات الذاكرة.. أهذا زمن مصارع الرجال أم زمنٌ أبلهٌ وأبلقٌ ماله صاحبٌ ولا قرار، زمن وهجه يتمطّى ويتخطّى كل التصورات والتخمين..فعلى رسلك أيها المسافر وأنتَ الآن في حمّى أحلامك ،وفي دنياك الجديدة، غيابك يحرث الآن في يحموم حيرتتنا، وتيهك المجهول فتح أفقاً لجروحنا الغائرة، ايها الغائب الحاضرفغيابك المباغت نهشَ راحة سفرنا، وزرعَ في روعنا خراباً ودماراً في أرخبيلات سويداء قلوبنا... ايها المسافرعلى بساط الاستعجال، فكل بذرة في ترابك المعجن بدمك الزاكي ستكون لها في ذاكرتنا حكايةٌ لا تنتهي... وسيكون لك زمنٌ غير آفل وديمومةٌ من عسجد... سنشرع مناديلك الملونة بأيات الشهادة في الحواضر والبراري... نشعل كل ليلة شموعاً بيضاء في الغلس الأصمّ ... وناخذ من بعد قميصك المُعفّر بعبق لهفة أمك كي تقّر عينها من الحزن ... فخذ معكَ دفء محبتنا في رحلتك البعيدة.. أواه من هذا الغدر!!!...يا عزيزي لا تدع ذكرياتنا في مهب النسيان ولا تتركها في لجج الهموم، وأنت الآن على مرمى شاطيءالأمان..البارحة فقدت المدينة برحيل نجوم مجالسها ذاكرتها الحية وعرتها متاهة عمياء ما بعد متاهة ... تعال يا ألق الامس ويا نهار الوداعة ، فصمتي لسان ألجمه الحزن والكرب فقشّرعن قلبي المتصبّن أصداف وجعي.. فيا أيها المسافر الى ارخبيلات وداعك الابدي سلام ٌعليك ومن معك من الأقمار...

فنم يا أبا محمد قريرالعين على بساط الكرامة والهناءة وأنت ومن معك توظأتم بدمائكم النقية وأديتم بإباء فريضتكم الغائبة، وألعنتم بوهج دمائكم ظلام الجهلة مع كوكبة متلئلئة من ابناء طوز المذبوحة بسكين القتلة اعداء الانسانية والحرية .

*استشهد المحامى والخبير القانوني نوزاد نديم مع كوكبة من الشهداء والجرحى ومنهم ايضا الشاعر محمد مهدي بيات والمحامي الشاب خالد في تفجير حسينية سيد الشهداء في مدينة طوزخورماتو يوم 23- 1 – 2013 .ويذكر بان المحامى الشهيد هو شقيق الاديب والكاتب حكيم نديم الداوودي .

أسكن الله جميع الشهداء نعيم جناته، مع تعازينا القلبية لذوي واهل الشهداء الابرار والشفاء العاجل للجرحى. انا لله وانا اليه راجعون.

أحمد رشيد خانقيني

المدى برس/ بغداد

توقعت شركة جينيل انيرجي البريطانية التركية، اليوم الخميس، أن تبدأ بتصدير النفط من حقولها في إقليم كردستان العراق عبر الانبوب الذي يجري العمل به حالياً بحلول العام 2014، مبينة أن إنتاجها خلال العام الحالي، سيتراوح بين 45 إلى 55 ألف برميل يومياً، بعوائد مالية للإقليم تصل إلى 400 مليون دولار سنويا.

وقال للمدير المالي للشركة، جوليان ميثيريل، في بيان نشره على موقع الشركة، اطلعت عليه (المدى برس)، إن بـ"الإمكان توقع أن ندخل سوق التصدير سواء عبر المنشأة التي تقع تحت سيطرة بغداد أم عبر منشاة التصدير عبر أراضي كردستان بحلول العام 2014 المقبل".

وكانت شركة جينيل انيرجي نشرت على موقعها، اليوم، تقريرها المالي لعام 2012 المنصرم، وعوائدها المتحققة خلاله، التي بلغت 333.4 مليون دولار وجاءت متطابقة مع توقعاتها حيث بلغ معدل الإنتاج حوالي 44 ألف و500 برميل يومياً خلال العام 2012.

وقالت الشركة، إن "إنتاجها من حقول إقليم كردستان سيتراوح خلال العام 2013 الحالي، بين 45 إلى 55 ألف برميل يومياً، بعوائد مالية للإقليم تصل إلى ما بين 300 إلى 400 مليون دولار وفقاً لمعدل سعر البيع".

وذكرت الشركة في تقريرها السنوي، الذي صدر اليوم، أن "المرحلة الأولى من عمليات مد انبوب النفط اقتربت من الاكتمال"، مبينة أن "قطره يبلغ 20 انجاً ويمتد من حقل طق طق إلى حقل خورمال".

وتوقت الشركة أن "يدخل الانبوب حيز التشغيل في الربع الأول من عام 2013 الحالي ويوفر لحقل طق طق العبور إلى مصفى أربيل بطاقة أولية قدرها 150 ألف برميل يومياً"، معربة عن أملها أن "يتم تشغيل المرحلة الثانية التي تمتد من خورمال إلى محطة ضخ فيشخابور على الحدود مع تركيا، بحلول العام 2014 المقبل".

وأوضح المدير المالي للشركة ميثيريل، أن هذا "الانبوب قيد الإنشاء سيؤمن القدرة اللازمة للاستغناء عن الاعتماد الكبير على انبوب التصدير الذي يقع تحت سيطرة بغداد".

يذكر أن الملف النفطي الكردستاني يؤرق الحكومة الاتحادية في بغداد، التي تعارض على طول الخط نشاط الإقليم بهذا الشأن وتعده مخالفاً للدستور، في حين يرى الإقليم العكس استناداً للمرجعية الدستورية ذاتها، في ظل عدم تشريع قانون اتحادي للنفط والغاز.

ويشكل مد انبوب نفطي من حقول إقليم كردستان إلى الحدود التركية تحولاً استراتيجياً في قدرة الإقليم على المناورة الاقتصادية تجاه بغداد، التي تتحكم حالياً بعدادات التصدير النفطي سواء عبر تركياً أو المنافذ الأخرى.

وقررت حكومة إقليم كردستان العراق، مد أنبوب لنقل النفط الى تركيا من دون موافقة الحكومة الاتحادية في بغداد، معتبرة أنها "ليست بحاجة لإذن لإنشاء البنى التحتية الخاصة بقطاع النفط.

وقال وزير الموارد الطبيعية في حكومة الإقليم أشتي هورامي، في الأول من شباط 2013 الحالي، إن حكومة الإقليم "مصممة على المضي قدماً" في مد خط أنبوب لنقل النفط باتجاه تركيا "دون انتظار أي تسوية" مع حكومة بغداد.

وأوضح هورامي، أن الإقليم "لا يحتاج إلى أي ترخيص من بغداد للسماح له بإنشاء البنى التحتية بما فيها ما يتعلق بقطاع النفط لأن الدستور يخوله مثل هذه الصلاحيات"، لافتاً إلى أن حكومة كردستان كانت "تفضل" العمل والتنسيق مع الحكومة الاتحادية في مجال صناعة النفط لكن "انعدام الرغبة من الطرف الآخر في اتخاذ القرارات جعلها مهمة صعبة".

واعتبر الوزير أنه إذا "انتظرنا كل هذا الوقت ما كان بإمكاننا توقيع حتى عقد واحد من العقود الخمسين التي وقعتها حكومة الإقليم مع شركات أجنبية تعمل لدينا حتى الآن"، مؤكداً أن الاستعدادات "بلغت مرحلة متقدمة" لإطلاق المشروع.

وكانت حكومة كردستان العراق قد أعلنت العام 2012 المنصرم، خطة لمد خط أنابيب خاص بها، يمر عبر أراضيها باتجاه تركيا، وضمه إلى الأنبوب الرئيس الذي يصدر النفط الخام من كركوك إلى ميناء جيهان التركي بطاقة تقدر بمليون برميل يومياً.

لكن وزير النفط بالحكومة العراقية، عبد الكريم لعيبي، قال في تصريحات صحافية، في (الـ25 من شباط الحالي)، اطلعت عليها (المدى برس)، إن تركيا أبلغت بغداد بأنها "سترفض أي مشروع لمد انبوب نفط أو غاز من كردستان بدون موافقة حكومة بغداد".

وفي حين رفضت تركيا التعليق على تصريحات لعيبي، رحب المستشار الإعلامي لرئيس الحكومة العراقية، علي الموسوي، بالرفض التركي، عاداً أنه "سيساعد على تعزيز العلاقات مع أنقرة".

شفق نيوز/ أعلنت وزارة الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كوردستان، الخميس، أنها بذلت جهودا للوصول إلى حل مع الحكومة الاتحادية بشأن مستحقات الشركات الأجنبية واد ارجها ضمن الموازنة العامة العراقية للعام الحالي لكن دون جدوى.

وقالت الوزارة في بيان ورد لـ"شفق نيوز" إن وفدها "الذي بذل جهدا واضحا للوصول إلى أرضية مشتركة لتلافي هكذا مشاكل خدمة للاقتصاد العراقي، إلا انه ومع الأسف لم يقابل الوفد التجاوب المطلوب من قبل ممثلي الحكومة الفدرالية وبالأخص وزارة النفط".

وأضافت أن عدم التجاوب جاء "بالرغم من الجهود الكبيرة من قبل رئيس مجلس النواب (اسامة النجيفي) ونائب رئيس الوزراء في تقريب وجهات النظر".

وأوضحت الوزارة أن "وفد الحكومة الاتحادية كان يصر على إعطاء صكوك خزينة لصرف تلك الكلف دون ذكر ارقام وذكر وجود حالات مشابهة في العراق".

وقالت "وهذا ما رفضه رئيس ديوان الرقابة المالية لأنه مخالفة قانونية سبق أن رفعت تقارير بهذا الخصوص لذلك حرص وفد الإقليم وشعورا بالمسؤولية القانونية والدستورية الاتفاق لإدراج مبالغ مخمنة أصلا وفق جداول رسمية".

وأكد بيان وزارة الثروات الطبيعية "نظرا لتأكيد رئيس مجلس النواب بضرورة التصويت على قانون الموازنة الاتحادية خلال الأسبوع القادم ارتأى وفد حكومة الإقليم بالعودة إلى مجلس الوزراء في الإقليم وشرح الموقف بخصوص المباحثات أعلاه واتخذا القرار المناسب".

ع ب/ م ج

صوت كوردستان: أنها لجريمة أن يكون أسقاط المالكي عن طريق منع حكومته من تقديم الخدمات الى الشعب و أفشال جميع المقترحات التي تقدمها حكومته الى برلمان العراق من أجل المصادقة عليها في الميزانية العراقية للسنوات المتتالية. أعداء المالكي يبررون جميع أعمالهم الاجرامية ضد الشعب العراقي و تحركاتهم بمحاربة المالكي و أسقاط حكومته الذين هم أصلا جزء فيها. هؤلاء يرون أنهم بمنع الخدمات عن الشعب سيخدعون الشعب و يجبرونه على الانتفاضة ضد المالكي بالتحديد و ليس ضد نظام الحكم بدستورة و نظام التوافق الدكتاتوري.

و بما أن المشاغبون الحاليون داخل البرلمان العراقي و حكومة المالكي هم خلف ذلك السلف البعثي الشرير فأن جل همهم هو الوصول الى السلطة و التمتع بالمناصب و الكراسي و ليذهب الشعب و فقراءه من المواطنين الى جهنم و بئس المصير.

لقد تحول برلمان العراق بقيادة القائمة العراقية الى مهزلة و مسرح لتصفية حسابات البعث و القاعدة مع حكومة المالكي و يريدون الادامة بسياسة سيدهم صدام الذي حارب أيران نيابة عن الخليجيين العرب السنة و بأيعاز أمريكي.

هذا البرلمان بدلا من أن يكون في خدمة الشعب و يصادق على المشاريع التي تخدم الشعب كمشروع بناء الشقق السكنية للفقراء نراه يعيق جميع المقترحات الجيدة التي تأتي الى البرلمان و حولوا العمل البرلماني الى صفقات حزبية طائفية. هذا البرلمان يعمل كل شيء سوى خدمة الشعب. هذا البرلمان هو في خدمة القاعدة و البعث و جوقة السراق و ليس الشعب. و الغريب هو أن بعض فئات الشعب يصفقون لهؤلاء المحتالين الفاسدين.

صوت كوردستان: صرح نجاة حسين عضو المجلس البلدي لكركوك و العضو في الجبهة التركمانية في مقابلة له مع أوينة نيوز أن الكرة الان هي في ملعب الكورد حيث أنهم يحكمون المدينة لمدة ثمانية سنوات و أذا كانوا يريدون لكركوك أن تكون كوردستانية و ترجع الى الإقليم عليهم الموافقة على كون التركمان القومية الثانية في الإقليم.

و أضاف أن للتركمان العديد من الاستحقاقات و على الكورد تأمينها للتركمان و تسائل أن كان الكورد مستعدين لاعطا منصب رئيس الحكومة و عدد من الوزارات الى التركمان و أعطاء 30 من مقاعد برلمان الإقليم الى التركمان. و قال أذا قبل الكورد أن يكون التركمان مواطنين من الدرجة الأولى و ضمنوا لهم هذه الحقوق فأنهم عندها سيعترفون بكوردستانية كركوك.

يذكر أن الجبهة التركمانية من أشد الأطراف التي تعادي كوردستانية كركوك و مثل هذه التصريحات لربما تدل على أن الجبهة التركمانية بدأت بالتفكير على طريقة الحكومة التركية و زيادة نفوذهم في عموم أقليم كوردستان بدلا من التقوقع في كركوك فقط.

المدى برس / كركوك

طالبت الجبهة التركمانية العراقية، اليوم الخميس، بجعل كركوك إقليما خاصا يدار بشكل مشترك بين مكوناتها، واكدت أن جميع الاحزاب التركمانية في كركوك متفقة على هذا المطلب، فيما دعت العشائر العربية في كركوك إلى إقامة مؤتمر عشائري دعما للوحدة الوطنية في العراق "لارسال رسالة سلام" لكل مكونات المحافظة.

وقال المتحدث باسم الجبهة التركمانية علي مهدي صادق في حديث الى (المدى برس)، إن "استراتيجيتنا حيال المستقبل الإداري لمحافظة كركوك يتمثل بجعلها إقليما خاصا يدار بشكل مشترك بيم مكونات المحافظة الرئيسية"، مؤكدا أن "مطلبنا يتفق مع المادة 119 من الدستور".

وأضاف صادق أن "هذا المطلب اتفقت عليه كافة الأحزاب التركمانية في مؤتمرهم الذي انعقد في بغداد خلال العام 2008".

وتنص المادة 119 من الدستور على حق كل محافظة او اكثر تكوين اقليم بناء على طلب بالاستفتاء عليه يقدم بطريقتين وهي طلب من ثلث الاعضاء في كل مجلس من مجالس المحافظات التي تروم تكوين الاقليم او طلب من عشر الناخبين في كل محافظة من المحافظات التي تروم تكوين الاقليم.

من جانبها أعلنت عشائر العبيد والبو رياش والمسارة والجوالة في محافظة كركوك عن تنظيم مؤتمر عشائري، اليوم الخميس، في ناحية الرشاد (65 كم جنوب كركوك)، دعما للوحدة الوطنية وكرسالة سلام لمكونات المحافظة.

وقال امير قبائل العبيد في العراق الشيخ انور العاصي في حديث الى (المدى برس)، ان "المؤتمر العشائري الذي ستقيمه العشائر العربية في كركوك وبتنسيق مع قائد الفرقة 12 في الجيش العراقي اللواء الركن محمد خلف سعيد هو بادرة سلام ورسالة محبة لكل العراقيين من عرب كركوك لتأكيد رفضنا للخطاب الطائفي وتعزيز لوحدة العراقيين وتماسكهم وتغليب الحوار والتفاهم وهو أيضا رسالة سلام واطمئنان لجميع مكونات كركوك"، مبينا إننا "جسد واحد في مواجهة التحديات التي يتعرض لها العراق ومحافظة كركوك".

وتصاعدت موجة العنف ضد التركمان بعد تصاعد موجة الخلافات بين الإقليم والمركز، في (16 تشرين الثاني 2012)، على خلفية حادثة الاشتباكات التي وقعت بين قوات من الجيش العراقي وقوات عراقية مشتركة من الجيش والشرطة وقوة من الأسايش (الأمن الكردي) في قضاء طوز خرماتو،(90كم شرق تكريت)، واتهم نواب تركمان قوات البيشمركة المتمركزة في كركوك باستهداف منازل مواطنين تركمان في منطقة التون كوبري بكركوك، بعدد من قذائف الهاون، فيما نفت وزارة البيشمركة ذلك الاعتداء.

وكان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة مارتن كوبلر، زار امس الأربعاء، كركوك للقاء عدد من مسؤوليها وممثلي المتظاهرين في الحويجة وكركوك، في زيارة هي الثانية له إلى المدينة في خلال نحو شهر ، اذ زارها في 22 كانون الثاني 2013، وفيما لفت ان البعثة الاممية تراقب ملف حقوق الانسان والعنف ضد المتظاهرين ، مبديا رفضه للخطاب المحرض على الفتنة الطائفية، اكد ان الحوار هو الطريق الوحيد للخروج من الأزمة السياسية، فيما اكد محافظ كركوك دعمه للتظاهرات التي تشهدها المحافظة "في حال لم تخرج عن طابعها السلمي ورفض العلم القديم والشعارات الطائفية في تلك التظاهرات"، وفي حين أبدى التزام المحافظة بإجراء انتخابات محلية في المحافظة من دون أي قيد او شرط، طالب نواب تركمان عن كركوك المسؤول الدولي بحماية التركمان من الإستهدافات التي يتعرضون لها وتاسيس مناطق خاصة بهم.

وتشهد محافظة كركوك تظاهرات أسبوعية مستمرة عقب صلاة الجمعة منذ الأول من كانون الثاني 2013، فيما شهدت الحويجة (45جنوب غرب كركوك) منذ،4 كانون الثاني 2013، تظاهرات تطورت إلى اعتصام مفتوح في ساحة "العزة والكرامة" في القضاء طالبوا فيها بتعديل الدستور، واطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات، ووضع حد للمخبر السري، وإعادة التوازن في المؤسسات الحكومية والعسكرية، فيما وصلت مطالبات المعتصمين في الحويجة الى حد اسقاط الحكومة والغاء الدستور.

وتعتبر محافظة كركوك، التي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها، والمشمولة بالمادة 140 من الدستور العراقي وتشهد خلافات مستمرة بين مكوناتها فضلاً عن أعمال العنف شبه اليومية التي تطال المدنيين والقوات الأمنية على حد سواء.



أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن بلاده ستعزز من دعمها للمعارضة السورية في قتالها لإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد.

وقال كيري إن الولايات المتحدة ستقدم "دعما مباشرة" في شكل مساعدات أدوية وأغذية لمقاتلي المعارضة السورية.

وتعهد أيضا بتقديم مساعدات مالية إضافية تقدر قيمتها ب60 مليون دولار للمعارضة لمساعدتها في القيام بمهام الحكم الأساسية وغيرها من الخدمات في المناطق الواقعة تحت سيطرتها.

جاءت تصريحات كيري خلال اجتماع مجموعة "أصدقاء سوريا" في روما.

كيري يقول إن دعم المعارضة يهدف إلى زيادة الضغط على الرئيس الأسد للتنحي والسماح بعملية تحول ديمقراطي في البلاد.

نقطة تحول

ويقول مراسلون إن التعهد بتقديم مساعدات مباشرة غير قتالية للمعارضة المسلحة يمثل تحولا في السياسة الأمريكية إزاء الوضع في سوريا.

وأكد كيري أن هذا القرار يهدف إلى زيادة الضغط على الرئيس الأسد للتنحي والسماح بعملية تحول ديمقراطي في البلاد.

وقال إن "الرئيس الأسد (أصبح) خارج الزمن ويجب أن يكون خارج السلطة"، مضيفا أن الأسد "لا يمكنه الخروج" من هذا الموقف.

وأوضح أن المساعدات التي ستقدم للائتلاف الوطني السوري المعارض والتي تصل قيمتها إلى 60 مليون دولار تهدف إلى مساعدتها في القيام بمسؤوليات إدارة الحكم وغيرها من الخدمات الأساسية في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة.

وأضاف بأنه "في الوقت الذي يواصل فيه النظام تراجعه، فإن ذلك سيساعد المعارضة على نشر الاستقرار وبناء حكومة ممثلة (لأطياف الشعب السوري) وسيادة القانون".

وكشف كيري عن أن المعارضة السورية "ستعتمد خيارا سياسيا وافقت عليه روسيا ويتماشى مع خطتها للفترة الانتقالية".

وأشار إلى أن هذا الخيار يتمثل في "تشكيل هيئة تنفيذية مع سلطة كاملة"، مضيفا أن هذا هو المسار السلمي للتغيير والذي من شأنه أن يوحد الشعب السوري.

من جهته، طالب أحمد معاذ الخطيب رئيس الائتلاف السوري المعارض بتوفير ممرات إغاثية آمنة، وقال إن تأمينها يجب أن يكون تحت الفصل السابع في الأمم المتحدة.

ووفقا لتقديرات الأمم المتحدة فإن ما لا يقل عن 70 ألف شخص لقوا حتفهم منذ اندلاع الانتفاضة في سوريا قبل نحو عامين.

وكان وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ أكد في وقت سابق أن بريطانيا تستعد لزيادة المساعدات للمعارضة السورية بشكل كبير.

وقال "إننا ندخل مرحلة جديدة في رد فعل الدول الغربية والعربية على الأزمة في

سوريا".

وأعلن أن بريطانيا سترسل معدات هدفها "إنقاذ حياة الناس"، مشيرا إلى أنه سيعلن عن التفاصيل الأسبوع المقبل.

وكان "الائتلاف الوطني السوري" قد هدد بمقاطعة المؤتمر في روما بسبب "صمت العالم إزاء العنف الذي يرتكب في سوريا".

لكنه وافق أخيرا على الحضور بعد تلقيه وعودا من الولايات المتحدة وبريطانيا بزيادة المساعدات، ويتوقع ان يتضمن ذلك المساعدات الغذائية والأدوية.

ويعاني مسلحو المعارضة من ضعف في التسليح، في وقت تستخدم فيه القوات الحكومية ضدهم دبابات وصواريخ وطائرات حربية.

دور روسي "حاسم"

من جهة أخرى يزور الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند موسكو لمناقشة الوضع في سوريا مع الرئيس السوري فلاديمير بوتين.

وروسيا هي حليف رئيسي للرئيس الأسد، وتقدم له دعم بالأسلحة ووقفت حائلا أمام صدور قرارات من الأمم المتحدة ضده.

لكنها دعت الحكومة السورية لإجراء محادثات مباشرة مع المعارضة، وعرضت استضافة المفاوضات في موسكو.

وفي تصريحات له قبيل محادثاته مع نظيره الروسي، قال هولاند إن الرئيس بوتين يتمتع بدور حاسم لإيجاد حل سياسي للصراع.

bbc

بغداد/ المسلة: كشف مصدر مطلع عن اصدار مذكرتي القاء قبض بحق وزير المالية رافع العيساوي والنائب سلمان الجميلي القياديين في القائمة العراقية بتهمة التحريض على العنف وفق المادة 4 من قانون مكافحة الارهاب.

واوضح المصدر لـ"المسلة" ان "محكمة عراقية اصدرت مذكرتي القاء قبض بحق وزير المالية رافع العيساوي ورئيس كتلة القائمة العراقية في البرلمان العراقي سلمان الجميلي بتهمة التحريض على العنف وفق المادة الرابعة من قانون مكافحة الارهاب".

واشار المصدر الى ان قوة عسكرية خاصة تطوق الان بيت النائب سلمان الجميلي ".

وكان المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الاعلى عبد الستدار البيرقدار قد كشف ان آمر فوج حماية وزير المالية رافع العيساوي المعروف باسم العقيد محمود العيساوي، اعترف بارتكابه اعمالا ارهابية مع اشخاص اخرين من الفوج وان محكمة التحقيق المركزية اصدرت امر قبض قضائي بحقه بناء على اعترافات متهمين يجري التحقيق معهم.

وقال البيرقدار في حديث لـ"المسلة" إنه " بعد الرجوع الى محكمة التحقيق المركزية اوضحت انه تم اصدار امر قبض على آمر فوج حماية وزير المالية رافع العيساوي على اثر اعترافات من متهمين اخرين يجري التحقيق معهم" .

واوضح انه "قد تم القبض عليه قبل يومين ونتيجة للتحقيق اعترف بقيامه باعمال ارهابية مع اشخاص اخرين في فوج الحماية " .

ومضى الى القول إن"من تم اعتقالهم بموجب اومر قبض صادرة من محكمة التحقيق هم عشرة اشخاص " مبينا انه "قد صدر امر قبض عليهم من قبل قاضي التحقيق وتم القاء القبض على تسعة متهمين اخرين وهم افراد من فوج حماية العيساوي بعد صدور".

واضاف البيرقدار أن " العقيد محمود العيساوي اصدرت اللجنة التساعية بحقه مذكرة قبض منذ فترة طويلة لارتباطه بمجموعة حماية الهاشمي الارهابية لكنه كان مختفيا وهاربا من العدالة " ماضيا الى القول " القي القبض عليه بعد دخوله المنطقة الخضراء ".

وكان وزير المالية والقيادي في القائمة العراقية رافع العيساوي اعلن قبل ذلك في مؤتمر صحافي أن جميع افراد حمايته اعتقلوا من قبل قوة وصفها بالمليشياوية بشكل قال انه غير رسمي، محملا رئيس الوزراء مسؤولية ذلك ومطالبا مجلس النواب بتفعيل طلب سحب الثقة عنه.

وسبق أن أفاد مصدر امني مطلع في بغداد, أمس الخميس, بأن قوة خاصة من مكتب مكافحة الارهاب اعتقلت امر حماية وزير المالية رافع العيساوي واحد الضباط الاخرين من فريق الحماية وفق المادة اربعة من قانون الارهاب.

وعلى اثر هذا المؤتمر الذي عقدته القائمة العراقية واعتبر بعض اعضائها ، اعتقال حماية العيساوي استهدافا للسنة في العراق، خرجت مظاهرات في المناطق السنية منذ 21 كانون الأول الماضي

ثم أخذت مطالب المتظاهرين تبتعد عن الدعوة إلى اطلاق سراح حماية العيساوي لتركز على اطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات، وإصدار قانون العفو العام، وإلغاء قانون المساءلة والعدالة، وإلغاء المادة أربعة من قانون مكافحة الإرهاب، إضافة إلى العمل بمبدأ التوازن في مؤسسات الدولة.

كما طالب بعضها بوقف المداهمات الليلية، وإخراج قوات الجيش من المدن، وتعديل الدستور وفقا للمادة 142، في المقابل، شهدت بغداد وعدة مدن عراقية أخرى، في الأيام الأخيرة، تظاهرات مؤيدة للحكومة رفعت شعارات تندّد بالطائفية، وترفض الغاء قانون المساءلة والعدالة وقانون مكافحة الإرهاب، فيما دعت إلى تعديل قانون العفو العام كي لا يشمل الإرهابيين والمجرمين.

الخميس, 28 شباط/فبراير 2013 20:28

الفئة الباغية...خليل كارده

 

في صحيح البخاري في كتاب الصلاة في باب التعاون في بناء المسجد , روى بسنده عن عكرمة قال: قال لي ابن عباس ولابنه علي : انطلقا الى ابي سعيد فاسمعا من حديثه فانطلقا فاذا هو في حائط يصلحه فأخذ رداءه فأحتبى ثم أنشأ يحدثنا حتى أتى ذكر بناء المسجد فقال : كنا نحمله لبنه لبنه وعمار لبنتين لبنتين , فرأه النبي (ص) فينفض التراب عنه ويقول : ويح عمارتقتله الفئة الباغية يدعوهم الى الجنة ويدعونه الى النار , ( قال ) يقول عمار : اعوذ بالله من الفتن , ورواه في كتاب الجهاد والسير ايضا في باب مسح الغبار عن الناس باختلاف يسر في اللفظ .

عمرو بن العاص كان وزيرا لمعاوية بن سفيان وفي موقعة صفين لما قتل عمار بن ياسر , امسك ( توقف ) عمرو بن العاص عن القتال وتابعه على ذلك خلق كثير , فقال له معاوية : لم لا تقاتل ؟ قال عمرو : قتلنا هذا الرجل وقد سمعت رسول الله (ص) يقول:تقتله الفئة الباغية فدل على ان نحن بغاة .

استشهدت بهذه الواقعة التاريخية من التاريخ الاسلامي للدلالة على ان هناك دوما على مر التاريخ يتواجد طرفان احدهما باغي والاخر على الحق , يحاول الباغي تدليس الحقائق والوقائع لصالحه بينما الطرف الاخر يحاول منعه عن غيه وكشف الحقائق .

وكنت قد كتبت مقالتان بخصوص التجاوزات التي حصلت في انتخابات الخارج , وطالبنا من غرفتي ( الانتخابات ) و ( الجالية الكوردية ) عمل تحقيق في الامر وعدم تمرير هكذا تجاوزات حتى لا تكون سابقة على الحركة , والا ماهو الفرق بين الاحزاب التقليدية وبين الحركة اذا تم تمرير هذه الانتخابات على علاتها حتى( لا يتم فضح امور الكثر) .

نعم ان هناك تكتلات داخل الحركة , وهي وان كانت تلتزم المنافسة الشريفة فهي حالة صحية ولكن ان تجاوزت فهي تتأمر وتخون العهود والمواثيق وتغدر بالاصدقاء وبذلك ستكون حالة مرضية وتحتاج الى البتر , والا ما معنى ان تقدم غرفة ( الانتخابات ) شروط للترشيح , ثم نتفاجأ و في غضون سويعات بسحب هذه الشروط دون اية تفسير لذلك ولا حتى تقديم توضيح لهذا الامر .

اذن المعنى واضح وهو وجود فئة باغية في جسد الحركة مهمتها اضعافها وشلها وابعاد مناصريها حولها , مما قد ينتج عنه عزوف الناخبين عن الحركة في انتخابات المحافظات المقبلة والانتخابات الاخرى , مما نلمس اقبالا اقل حماسا من ذي قبل على صناديق الاقتراع .

الا اذا لم تسارع الحركة وتصحح المسار والاهتمام بالخارج اكثر من اي وقت مضى ووضع ضوابط للغرف العاملة في الحركة , والتقليل من الدوافع الشخصية , وتطبيق اسس العدالة الاجتماعية والديمقرلطية الحقة , وليست( التي تقوم على المنافع الشخصية) , ووضع الشخص المناسب في المكان المناسب .

نرجع الى الغرف وخاصة غرفتي ( الانتخابات ) و ( الجالية الكوردية ) , هناك تقصير واضح من قبلهما , من قبولهم بالتجاوزات وتمريرها بسلام حتى لا يتعرضوا للنقد من قبل مسؤولي الحركة ولا يهمهم الاثار المترتبة على مواقفهم من تمرير هكذا تجاوزات .

لم يوردنا اية شئ حول قيام اي من الغرفتان في التحقيق في الامر مما يخالجنا شعور بانهما متواطأتان في هذه الانتخابات .

لذا نطالب اولا : باعادة انتخابات الخارج وبشكل نزيه وتحت رقابة الغرفتان .

ثانيا : تغيير القائمين الحاليين على الغرفتان , وتعيين غيرهم أكفاء ويتحملون المسئولية .

خليل كارده

الخميس, 28 شباط/فبراير 2013 18:20

عرب كركوك: نرفض اي عملية تكريد للمحافظة

بغداد/اور نيوز

قال المكون العربي في محافظة كركوك إن تمسكه بالهوية العربية للمحافظة ورفضه لكل الدعوات المنادية بكردستانية المحافظة جعل خصومه من السياسيين يحرضون ضده، مبينا أن المكون العربي ليس بحاجة إلى الاستماع لنصح من همش حقوقهم.

 

وقال ممثل العرب في مجلس النواب عمر الجبوري إن "الحقوق الاساسية للمواطن العربي في محافظة كركوك مصادرة من مكون معين بشكل كامل في السلطات الامنية والادارية، بالاضافة إلى المشروع السياسي المعلن بضم كركوك إلى اقليم كردستان".

واوضح الجبوري أن "مواطني عرب كركوك لن يسمعوا النصح الذي يقدم من خصومنا السياسيين الذي بدأوا بتحريض الشارع ضدنا لتمسكنا بالهوية العربية لمحافظة كركوك الذي ولد استفزازا لدى البعض منهم". وتابع الجبوري "الحل في أعادة الحقوق الى عرب كركوك تتم عبر اجراء الانتخابات في المحافظة"، مشيرا إلى أن "قانون الانتخابات لم ير النور لغاية الان بسبب انشغال القوى السياسية بالازمة السياسية التي تمر بها البلاد".

ووجه النائب الثاني لرئيس مجلس النواب عارف طيفور مؤخرا سيلا من الاتهامات ضد ممثلي المكون العربي في مجلس النواب وطالب المواطنين بعدم انتخاب من لم يقدم الخدمة لهم طيلة السنوات الماضية. ولاتزال الخلافات السياسية منذ سنوات تسيطر على الجهات السياسية في محافظة كركوك الغنية بالنفط وخصوصا الجزء المتعلق بهوية المحافظة.

لمحة تأريخية :
العلاقات التأريخية بين الشعبين الكوردي و الروسي تضرب بجذورها في أعماق التأريخ ، و ثمة شواهد تأريخية تثبت ان الكورد لعبوا دوراً بارزا في تأريخ و ثقافة شعوب ما وراء القفقاس وقد برز منهم قادة عظام و أدباء و شعراء وعلماء يشار اليهم بالبنان .،كما  لعب الكورد داخل كوردستان نفسها دوراٌ بارزاً خلال الحروب الروسية – العثمانية والروسية الفارسية . و كان للموقف الكوردي من أطراف الصراع  خلال تلك الحروب أهمية كبيرة . وبذلت روسيا القيصرية على وجه الخصوص جهودا  كبيرة لأستمالة الكورد الى جانبها ، ونجحت
في ذلك الى حد كبير ، لأن الكورد كانوا يتعاطفون مع روسيا في معظم الأحيان بسبب أضطهاد الأمبراطوريتين العثمانية والفارسية لهم .
وشهدت السنوات اللاحقة للثورة البلشفية في روسيا عام 1917 نهضةحقيقية للكورد السوفييت وبخاصة في مجال التعليم و الثقافة والتطور الأجتماعي ، و تمثلت تلك النهضة  في تأسيس أقليم ( كوردستان الحمراء )  وأنشاء المعاهد و المدارس الكوردية  وأعداد المدرسين والمعلمين وطبع الكتب الدراسية باللغة الكوردية  ووضع أول أبجدية كوردية متكاملة بالحروف اللاتينية في عام 1927 و تطبيقها في المجالات التعليمية و الثقافية  وأصدار أول جريدة كوردية ( ريا تازة ) و الكتب الأدبية و تنشيط الترجمة من والى اللغة الكوردية ، و لكن ذلك لم يدم طويلاً ، فقد أجهز ستالين عليها تدريجيا و وبحلول عام 1930 لم يبق أثر لكل تلك الأنجازات ، وتعرض الكورد في السنوات اللاحقة الى مظالم تقشعر لها الأبدان من تهجير و ترحيل ، وقد تم بعد المؤتمر العشرين للحزب الشيوعي السوفييتي في عام 1956 و في الفترة التي أطلق عليها الكاتب الروسي الشهير ايليا ارنبورغ اسم "ذوبان الثلوج ". ادانة  الجرائم الستالينية ورد الأعتبار الى ضحايا النظام الشمولي وبضمنهم الكورد السوفييت .
و تشكل ثورة 14 تموز في العراق مرحلة مهمة من مراحل التطور في شتى جوانب الحياة للكورد السوفييت ، فقد تم في عام 1960، تأسيس قسم مستقل علميا واداريا وماليا للكردولوجيا فى معهد الأستشراق فى لينينغراد ( بطرسبورغ حاليا ) ، بعد ان كانت الدراسات الكردية حتى ذلك الحين جزءا من الدراسات الأيرانية ، وقد شكلت هذه الخطوة نقطة تحول اساسية وحقيقية فى تطور الكردولوجيا فى العهد السوفييتى وضم القسم أفضل وأهم الكردولوجيين الروس والكورد السوفييت ، الذين قدموا فى الأعوام اللاحقة انجازات علمية كبيرة وكثيرة .
و فتحت الجامعات السوفيتية امام الطلبة الكورد من كردستان الجنوبية و هم يشكلون اليوم نخبة ممتازة من العلماء و أساتذة الجامعات و الخبراء في شتى المجالات .
و لا ننسى ان قائد حركة التحرر الكوردية ، البارزاني الخالد و مئات من رفاقه الثوار قد عاشوا حوالي 12 عاما في روسيا و ااجمهوريات السوفيتية الأخرى ، و قد أقترن العشرات من المناضلين الكورد بمواطنات سوفيتيات ، ونشأت  اجيال من الأبناء و الأحفاد يرتبطون بعلاقات قرابة مع الروس و شعوب جنوب القفغقاس.
وثمة واقعة  ذات دلالات بليغة و معروفة جيدا لدى المثقفين  الكورد والكردولوجيون الروس  على حد سواء  ، تحدث عنها أندريه ساخاروف في مذكراته . حيث يقول :
بعد وفاة ستالين في عام 1953 ، عندما كان البارزاني الخالد مايزال في روسيا ، توجه ذات يوم الى الكرملين  و طرق احد ابوابه و عندما سأله الضابط الخفر من الذي يدق الباب قال البارزاني  " الشعب الكوردي هو الذي يدق باب الكرملين " و يضيف ساخاروف ،  أن الضابط أتصل برئيس  الوزراء الروسي في ذلك الحين  " مالينكوف " ونقل اليه طلب البارزاني ، فسمح له بالدخول  والتحدث الى مالنكوف عن القضية الكوردية . و هذه الرواية هي الأصح ، لأن بعض المصادر التأريخية تذكر أن الذي قابل البارزاني الخالد كان خروشوف . ولا يستبعد أن البارزاني الخالد أجرى مقابلتين احداها مع " مالينكوف " و الأخرى مع " خروشوف ".
واليوم نرى البارزاني الأبن يقوم بزيارة رسمية الى  روسيا بصفته رئيسا لأقليم كردستان  بدعوة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين .و هذا الأمر ان دل على شيء فأنما يدل على النضال الطويل الذي خاضه الشعب الكوردي من اجل الأعتراف الدولي بقضيته و زيارة الرئيس مسعود بارزاني  يشير الى التقدم الكبير الذي حققه الشعب الكوردي في هذا الأتجاه .
الكورد في روسيا :
بعد تفكك الأتحاد السوفييتي في عام 1991 هاجر عشرات الألوف من كورد القفقاس الى روسيا الأتحادية و يقطن أغلبهم حاليا ً في موسكو العاصمة و مدينة بطرسبورغ و في مقاطعة كراسنودار وغيرها من المناطق الروسية . و لا توجد احصائيات رسمية دقيقة - لأن الأجيال الكوردية الجديدة هي أجيال كوردية – روسية مختلطة ،  و لكن التقديرات تشير الى ان عدد
السكان الكورد فى الأتحاد الروسى وفى جمهوريات القفقاز وآسيا الوسطى -  هو حوالي مليون نسمة ، يتمتعون بحقوق المواطنة الكاملة .ولهم نشاط سياسى و اقتصادى و أجتماعى و ثقافى كبير و ثمة نواب في البرلمان و رؤساء شركات و اعلاميون و موسيقيون و ادباء و كتاب و فنانين مشهورين و رياضيين حصلوا على اوسمة اولمبية  من اصول كوردية قريبة  , و يتجلى هذا النشاط  في الجمعيات الثقافية الكوردية وفى مجال الأعلام الألكترونى، و يزخر العالم الأفتراضي اليوم بعشرات المواقع الألكترونية الكوردية المتقدمة التى تبث بأحدى اللغتين الكوردية أو الروسية او بكليهما معا ً ، كل ما يتعلق بالشأن الكردى فى روسيا و فى الدول الأخرى . و فى الوقت نفسه تولى أهتماما كبيرا بما يحدث فى الوطن الأم ( كردستان ) بأجزائها الأربعة ، و على الأخص بكل ما يتعلق بــ( كردستان العراق ) . فالكرد فى روسيا قلوبهم مع الشعب الكردى فى الوطن الأم ، و يتابعون بشوق و لهفة كل ما يحدث في اقليم كوردستان .
ومن المواقع الألكترونية المتميزة التى تنقل أخبار أقليم كردستان أولا بأول و تنشر العديد من الدراسات و المقالات التحليلية حول الشأن الكردى ، موقع ( كردستان ) باللغة الروسية ، و هو موقع متطور و شيق ، يلتزم بالمعايير المهنية و الأخلاقية للصحافة الألكترونية الرصينة.
الأهتمام الروسي بأقليم كوردستان :
تبدي القيادة الروسية في الآونة الأخيرة  اهتماما كبيرا  بتطوير العلاقات الثنائية  مع أقليم كوردستان في جميع المجالات -  في ضوء التطوارات التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط وبضمنها العراق وأقليم كوردستان على وجه الخصوص في السنوات الأخيرة . حيث تسعى روسيا  الى أستعادة موقعها السابق في العراق و تطوير علاقاتها المتعددة الأوجه مع الأقليم ، خاصة وان ثمة وشائج تأريخية و أجتماعية و ثقافية  بين الشعبين الروسي والكوردي. و ثمة امكانيات كبيرة لتوسيع قاعدة التعاون مع روسيا الأتحادية في مجالات الاقتصاد و التجارة و الثقافة والتعليم و البحث العلمي و السياحة .
وكانت روسيا أول دولة تغتتح قنصلية لها في اربيل و ذلك في عام 2007 ، كما أن العشرات من المستشرقين و الأعلاميين و المئات من السياح الروس زاروا الأٌقليم  خلال السنوات الأحيرة ونشروا انطباعاتهم الطيبة عن الشعب الكوردي و عن النهضة ،التي يشهدها الأقليم في كافة مجالات الحياة .
شكلت زيارة رئيس الوزراء الروسي الأسبق يفغيني  بريماكوف – وهو الخبير الأوسع علماً و دراية بشؤون الشرق الأوسط في روسيا - الى  اقليم كوردستان في  أيار عام 2008 ، بدعوة من القيادة الكوردية ، خطوة هامة في تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين .
و يرتبط بريماكوف بعلاقات صداقة تأريخية تمتد لعشرات السنين مع القادة الكورد ، حيث لعب دوراً فعالاً في التوصل الى أتفاقية آذار 1970 بين الحكومة العراقية و القيادة الكوردية في ذلك الحين .
و قد لقي بريماكوف  ترحيباً حاراً من قبل حكومة و شعب كوردستان و النخب السياسية و العلمية و الثقافية الكوردية على نحو لافت للنظر ، وكان لتصريحه الذي  ادلى به خلال الزيارة حول ضرورة ضم محافظة كركوك الى اقليم كورستان ، صدى طيبا في الأوساط السياسية الكوردية ، كما أثار هذا التصريح أهتمام الصحافة العالمية . و كان حفل الأستقبال الذي الذي أقامته القنصبية الروسية في اربيل على شرف بريماكوف ذروة الأحتفاء بصديق قديم للشعب الكوردي .، حيث حضر الأحتفال كبار المسؤولين الكورد و الشخصيات السياسية و العلمية والثقافية الكوردية . و قد كان لنا شرف المشاركة فيه و الترحيب بالضيف الكبير .
الزيارة التأريخية للرئيس بارزاني الى موسكو :
يمكن القول ان الزيارة التي قام بها الرئيس مسعود بارزاني الى روسيا مؤخراُ هي زيارة تأريخية بكل معنى الكلمة و يأمل الجانبان الروسي و الكوردستاني أن تتمخض الزيارة عن آفاق جديدة للتعاون الثنائي البناء في مجالات عديدة . و حسب متابعتنا ، فأن الزيارة حظيت بأهتمام وسائل الأعلام الروسية و العالمية حيث لقي رئيس اقليم كوردستان ترحيباً حاراً من لدن الروس حكومة ً و شعباً  وكانت أشبه بمفاجأة سعيدة و مفرحة للكورد في روسيا .
بحث الرئيس بارزني مع القادة الروس  وفي مقدمتهم الرئيس فلاديير بوتين العلاقات الثنائية بين الجانبين  و قضايا اقليمية و دولية و بخاصة  الأحداث الدراماتيكية في سوريا وتداعياتها الحالية و المستقبلية . و كشفت الهيئة الكوردية السورية عشية زيارة الرئيس بارزاني الى روسيا ان
الواقع السوري سيكون  أحد محاور مناقشات بارزني مع القادة الروس ،و انه  سينقل مطالب كورد سوريا إلى موسكو ، مؤكدة أنه يبذل جهودا لدعم حقوق الشعب الكردي وإحلال السلام ووقف العنف في سوريا، وقال عضو الهيئة سعود الملا إن "رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني سيبحث مع المسؤولين الروس ملف القضية الكردية في سوريا"، مبينا أن "وفدا من الهيئة الكردية السورية اجتمعت الأسبوع الماضي مع بارزاني بهدف نقل مطالبها إلى موسكو". وأضاف الملا إن "بارزاني يحرص على الحقوق الكردية ووحدة الصف الكردي في سوريا فضلا عن جهوده في إحلال السلام ووقف العنف"، مؤكدا أن "إقليم كردستان يؤدي دورا مهماً لمساندة الشعب السوري".
آفاق جديدة للتعاون  بين روسيا و أقليم كوردستان :
ثمة آفاق رحبة للتعاون الروسي – الكوردي في مجال أستكشاف و أستخراج النفط و الغاز والمصادر المعدنية الأخرى . اما في المجال الصناعي و التجاري .- حسب الخبراء الروس -فأن البيئة الأستثمارية في الأقليم جيدة ومغرية و تأمل الشركات الروسية في الحصول علي عقود لبناء محطات توليد الطاقة الكهربائية الهيدروليكية و الحرارية و انشاء السكك الحديد ومصانع للتعدين و انتاج السمنت و غيرها من الصناعات التي تمس الحاجة اليها في الأقليم .
كما ان ثمة مجالات رحبة للتعاون في مجالات التعليم العالي و البحث العلمي و التنقيب عن الآثار  و الثقافة و الفنون و الرياضة .
ويتوقع ان تشهد الأسابيع و الأشهر القليلة القادمة حضوراُ متميزا للمستثمرين ورجال الأعمال الروس في الأقليم و تبادلا ثقافيا مع روسيا تشمل تخصيص مقاعد دراسية للطلبة الكورد للدراسة في الجامعات الروسية و القيام بالزيارات العلمية لأساتذة الجامعات و التعرف على النظام التربوي و التعليمي الروسي و عقد الندوات وتقديم العروض الموسيقية و الفنية و تنشيط السياحة بين الجانبين . و البدء برحلات الطيران المباشرة بين موسكو و أربيل .
جودت هوشيار
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.


 

صرح عمار كهيه مدير مكتب كركوك لتيار الإصلاح الوطني لقناة بلادي الفضائية : بان كركوك بحاجة ماسة لتغيير الإدارة المحلية وذلك عبر إجراء انتخابات مجلس المحافظة ، ولضمان عدم حدوث النزاعات بين المكونات وعدم حدوث التزوير نقترح إجراء الانتخابات في أربعة دوائر الانتخابية منفصلة لكل قضاء مركز انتخابي منفصل بمراقبة منظمات الدولية وان حق الانتخاب للمواطن الكركوكلي ليس مساومة ولا يحق لأي جهة مصادرته وان ما يجري في كركوك مخالف لحقوق الإنسان ومبادئ الديمقراطية

تيار الاصلاح الوطني

مكتب كركوك/الاعلام

صوت كوردستان: صرح عضو في مجلس الشعب لمخيم الشهيد روستم في مخمور بأن حكومة أقليم كوردستان و منذ خمسة أشهر تمنع وصول المساعدات و الادوية الى المخيم بحجة الأخطاء التكنيكية و أضاف دجلة كارا العضو في مجلس الشعب في المخيم بأن حكومة الإقليم تنفذ المطالب التركية بفرض الحصار على المخيم و أجبارهم على الرحيل كما نوه الى أجتماع رباع عقدته حكومة الإقليم مع تركيا و وفد من الأمم المتحدة و العراق.

مصدر المعلومة فرات نيوز:

صوت كوردستان: نفى الدكتور نجم الدين كريم الطبيب الشخصي للرئيس جلال الطالباني و العضو البارز في حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني الانباء التي تحدثت يوم أمس عن تعرض الطالباني لجلطة دماغية ثانية و قال بأنه أتصل بالمستشفى و أن الأطباء أكدوا له تحسن صحة الرئيس جلال الطالباني و أن صحته لم تتدهور .

 

صوت كوردستان: أعلن وفد حزب السلام و الديمقراطية المتكون من كل من أحمد ترك و كولتان كاشناك و صلاح الدين دميرتاش الذي وصل صباح اليوم الى السليمانية و أجتمعوا مع قيادة حزب الطالباني بأنهم لا يستطيعون الذهاب الى قنديل بسبب القصف التركي المتواصل على المنطقة. و صرح أحمد ترك عضو الوفد الكوردي من شمال كوردستان بأنهم سوف لن يطلبوا من اية جهة وقف أطلاق النار لحين أتفاق جميع الأطراف على عملية السلام.

بغداد/الاستقامة الالكترونية

اكد عضو ائتلاف دولة القانون النائب جبار الكناني ، ان الخلافات ما زالت قائمة على اقرار الموازنة بين حكومة المركز وحكومة اقليم كردستان.

 

وقال الكناني في تصريح لصحيفة "الاستقامة الالكترونية " بان "الخلافات مهنية بخصوص مستحقات الشركات النفطية العاملة في اقليم كردستان وتخصيصها اربعة ترليون من الموازنة الاتحادية العام 2013 ".

 

واضاف عضو دولة القانون ان "ليس هناك اي رؤيا معينة الاتفاق واستمرار الاجتماع الى الايام المقبلة من اجل خلق الارضية المناسبة لتمرير هذه الموازنة"، مؤكدا ان "الاسبوع المقبل من المحتمل التصويت على الموازنة الاتحادية اذا تم حسم الخلافات السياسية القائمة بين الكتل".

شفق نيوز/ كشف التحالف الكوردستاني، الخميس، عن رفضه دفع مستحقات الشركات النفطية العاملة في اقليم كوردستان والبالغة 4.2 تريلون دينار على شكل دفعات.

وقال النائب عن التحالف الكوردستاني حسن جهاد لـ"شفق نيوز"، إن "اجتماع الكتل السياسية برئاسة البرلمان امس لم يسفر عن اي حلول لخلافات الموازنة بعد دعوة الحكومة لدفع مستحقات الشركات النفطية على دفعتين او ثلاث، لكن التحالف الكوردستاني رفض ذلك".

ودعا اللجنة المالية الى عقد اجتماعات مستمرة لحل مشكلة مستحقات الشركات النفطية العالمية والذي يعده التحالف الكوردستاني مطلبا اساسيا لانهاء خلافات الموازنة والمصادقة عليها.

وصوت مجلس النواب في جلسته الثانية عشرة التي عقدت، السبت الماضي، برفض اعادة الموازنة المالية الاتحادية الى الحكومة لتعديلها فيما انهى القراءة الثانية لمقترح قانون تنظيم مدة عمل المعينين وكالة.

وتسببت خلافات مجلس النواب العراقي في تاخر التصويت على أضخم موازنة عامة في تاريخ البلاد لعام 2013 بلغت قيمتها 118 مليار دولار  فيما لا تزال الأموال المخصصة للأمن والقوات المسلحة تحتل إحدى أولوياتها، وشكلت نسبة 14.37% بنحو 16 مليار دولار.

ح ج/ م ف

الخميس, 28 شباط/فبراير 2013 16:06

سوريا بعد ستين عاما 2ــ 3 - بنكي حاجو

بعد ستين عاما من ديمقراطية صندوق الاقتراع في تركيا بدأت الجهود الآن لوضع دستور ديمقراطي جديد في قبل نهاية العام الحالي ، واذا تحقق ذلك سيكون اول دستور يتم وضعه من قبل المدنيين وليس العسكر .

اللجنة البرلمانية التي بدأت في كتابة الدستورتشارك فيها الاحزاب السياسية الاربعة الممثلة في البرلمان بعدد متساو وهو ثلاثة اعضاء لكل حزب ، بالرغم من ان الحزب الكردي ، حزب السلام والديمقراطية لديه 35 نائبا فقط في البرلمان ، بينما حزب العدالة والتنمية الحاكم لديه 326 نائب .

لست ادري فيما اذا كانت المعارضات السورية ، وقسم كبير منهم يقيمون في تركيا اقامات طويلة تكاد تقترب من عامين ، تستوعب المعنى الكبير لهذه المساواة في لجنة صياغة الدستور حيث ان كل تصريحات المعارضين وافكارهم تتمحور حول كلمة "الاغلبية" وصناديق الاقتراع ، اي الديمقراطية العددية وليست الديمقراطية التعددية التي اشاراليه الكثير من الكتاب .

الم يذهب التونسيون والمصريون الى صناديق الاقتراع ؟. الم يذهب العراقيون الى الصناديق ولعدة مرات على مدى عشرة اعوام ؟ . النتائج امامنا و يعرفها الجميع .

صناديق الاقتراع لا تعدو كونها مجرد اداة من ادوات تحقيق الديمقراطية فقط .

لب الكلام هو ان الدساتير تصاغ بالتوافق وبالمساواة التامة بين جميع الاطياف التي يتشكل منها الشعب .

كل الدساتيرالتي جاء بها العسكر في تركيا صاغها فطاحل من اساتذة الجامعات في كليات الحقوق بالاضافة الى مشاهير الحقوقيين الكبار الاجانب من اوروبا ولكنها كانت تُفصلْ دائما على قياس العسكر وباوامرهم . هذه المرة اُستبعد الحقوقيون من لجنة اعداد الدستورالمذكور آنفا وسيلعب رجال السياسة من البرلمان الدورالاساسي في صياغة الدستور الجديد . الشعب في تركيا ايضا يشارك يوميا في هذه الصياغة من خلال منظمات المجتمع المدني والصحافة بكل انواعها والجامعات....الخ .

كما ورد آنفا فان حال الديمقراطية في تركيا هو نفس حالة الطالب خ من الشرشحة والهلهلة ، اي بعد ستين عاما من عمرالديمقراطية التركية ومعاناتها من التخبط وصلت الى ماهي عليها الآن . هل ستنجح تركيا في ذلك وتنجح في الامتحان مثل طبيبنا ح في النهاية؟ البوادر مشجعة لاسيما بعد ان بدأت مفاوضات السلام في مشروع امرالي الجاري لحل القضية الكردية في تركيا ويبدو ان حزب السلام والديمقراطية الكردي سوف يقف الى جانب حزب العدالة لتمرير الدستور الجديد من البرلمان . السيد اردوغان وضع نهاية شهر نيسان القادم كحد اقصى للتوافق على صياغة الدستور الجديد .

حال المعارضات السورية وسذاجتها وسطحيتها بشأن الدساتير وجهلهم المدقع بتجارب الآخرين هي مصدر خيبة امل كبيرة ، حيث انها تعتقد ان سوريا ستصبح سويد ــ الديمقراطية السويدية ــ الشرق الاوسط بعد اليوم الاول من سقوط النظام !! . المعارضات هي في صراع على الكراسي وهي تتشرذم يوما بعد يوم دون اي طرح فكري اودراسات بحثية في الدستورالذي سيعين مستقبل سوريا . تلك المعارضات تدعي ان المرحلة هي مرحلة اسقاط النظام اي "لا صوت يعلو فوق صوت المعركة " وكأن كل واحد منهم يحمل على كتفه مدفع رشاش في ساحة المعركة .

" سوريا جزء لا يتجزأ من الوطن العربي " اسطوانة تتكرر باستمرارعلى لسان المعارضين وترديد الشعارات لا يحتاج الى تفعيل الدماغ حيث ان اي طفل صغير بامكانه القيام بذلك . كيف يمكن تحقيق الشعار المذكور آنفاً دستوريا ؟ لا احد يعرف . مجرد شعارعاطفي كغيره من الشعارات في سوق المزاودات التي اوصلت " الثورجية " الى السلطة ومن ثم الهلاك الذي جاء على ايديهم حيث تبهدلوا هم بالذات ، وهم متعودون طبعا على ذلك ، وبهدلوا العرب والعالم العربي وشعوب المنطقة كلها معهم الى قرن قادم . هل يعني شعار " سوريا جزء لا يتجزأ من الوطن العربي " هو ان يتوافق الدستورالسوري مع دساتيرموريتانيا والصومال ؟ . هل سيتقاسم السوريون بترول السعودية والخليج وليبيا دستورياً ؟. هل سنعلن الحرب على العراق بسبب وقوفه الى جانب ايران ضد بقية العرب ؟ . هل سينص الدستور السوري على انه لا يجوز ان ينام الموريتاني والصومالي جائعا والخليجي يعاني من التخمة ؟.ام ان الدستور سينص على فرض الحرب على جميع العرب في حرب القاء اسرائيل في البحر ؟. اذا لم يكن هذا او ذاك ، اذن لماذا هذا الكذب والدجل على المواطن العربي الشريف والبسيط وخداعه بهذا الاسلوب الشعاراتي الرخيص و الذي اتبعه النظام منذ عام 1963 بل وكل الانظمة والمنظمات الثورجية المندثرة ويكرره اليوم المزاودون المفلسون في هيئات المعارضات السورية ؟ ثم لماذا لا يأتي اصحاب الشعار بمسودة دستور يحقق ما ينادون به ليضطلع عليه السوريون ؟

الشعارات والخطابات والحماسة تؤدي الى ضمور الدماغ مع مرور الزمن........

للحديث بقية .......

شباط 2013

بنكي حاجو

طبيب كردي سوري

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

منذ انطلاقة المؤتمر الوطني الكردي في26/10/2011, أردنا أن نحقق أهدافنا الوطنية الكردية , وأدينا واجبنا الكامل , و اعتبرنا كافة المناطق الكردية متساوية , والتزمنا بعقلية الوعي الحضاري و ممارسة كافة أشكال الديمقراطية في الحرية و المساواة . و إننا في محافظة حلب قدمنا الكثير لإنجاح المجلس الوطني الكردي , لكن نصطدم للأسف بتهميش هذه المحافظة التي تمثل نصف الشعب الكردي , و الواقع أثبت مرارا , بعدم تواجد التمثيل من محافظة حلب , في كافة اللجان و الهيئات داخلياً و خارجياً و خاصة الشباب و الأحزاب . فمن غير المعقول تمثيل عضو واحد من حلب بين ثلاثون عضو حزبي في المجلس . علما أننا أرسلنا اقتراحاتنا سابقاً الى مكتب الأمانة و الهيئة التنفيذية عبر رسائل بكل ذلك , لكن تم عدم أي اعتبار لمحافظة حلب .

كما أننا نتفاجئ بعقد مؤتمر الشباب وعدم تمثيل الحراك الشبابي الكردي , بكافة تنسيقياته من محافظة حلب في هكذا مؤتمر . مما يفقده شرعيته على المستوى الكردي العام .

ويا للأسف منذ بداية الثورة ولغايته , و رغم كثرة الضحايا و الجرحى و الأضرار المادية , التي وقعت في أحياؤنا ذات الغالبية الكردية ( شيخ مقصود أشرفية بستان باشا ) . لم يتلقى ذوي الشهداء و الجرحى والمتضررين ...... الخ , أي معونة من المجلس الوطني الكردي في سوريا .

فإننا ندعو كافة هيئات ولجان المجلس الموقر إلى الإنصاف , لتمثيل محافظة حلب في جميع تلك الهيئات و اللجان ومشاركتهم في صنع القرار لا تنفيذه فقط وخاصة من الأحزاب .

كما أننا نناشد كافة الغيورين في المجلس الوطني الكردي , وكافة المنظمات الإنسانية و الإغاثية و الخيرية للمبادرة بتقديم العون و المساعدة الى مجلسنا في حلب , لإيصالها بأمانة الى ذوي الشهداء و الإحتياج ( جرحى – نازحين – منكوبين – متضررين .... الخ ) .

- نعم للتضامن و المساواة .

- عاشت الأخوة الكردية ونضال شعبنا .

- عاشت الثورة السورية ثورة الحرية و الكرامة .

حلب 25/2/2013

المجلس الوطني الكردي - حلب

الخميس, 28 شباط/فبراير 2013 14:13

رسالة إلى الهيئة الكردية العليا

 

تزداد الأوضاع الإنسانية سوءاً يوماً بعد يوم في حلب ، نتيجة اشتداد القصف العنيف و الدمار الهائل الذي يتعرض له أهالي حلب. حيث دمر الحجر و قلع الشجر و قتل البشر و شردوا ، فتبعثرت المعالم التاريخية فيها ، فالأكراد جزءٌ أساسي من نسيجها السكاني ، حيث تعرضت أحيائهم أيضا لذلك الدمار و التشريد (الأشرفية – بستان باشا...) .
فبات من الضروري الوقوف بجدية حيال ما نتج عن تلك المآسي الإنسانية ، و خاصة من قبل الهيئة الكردية العليا اتجاه شعبنا الكردي في حلب . إننا نناشد و ندعو الهيئة الكردية العليا في القيام بكامل واجباتها ، و مد يد العون و الإغاثة لما هو موجود من الكرد في حلب ، و بالأخص ذوي الإحتياج (جرحى – متضررين – نازحين...) و ذوي الشهداء ، من أجل سد الرمق و تحقيق الحد الأدنى لتأمين لقمة العيش لإستمرارية حياتهم .

- نعم للتضامن و التعاون.
- عاشت الأخوة الكردية و نضال شعبنا.
- عاشت الثورة السورية ثورة الحرية و الكرامة.

حلب 25/2/2013
المجلس الوطني الكردي في حلب.

 

أثار إعتقال المفكر الإسلامي احمد القبانجي واحتمال تعرضه لعقوبة تهدد حياته بالخطر من قِبَلِ عصابة ولاية الفقيه في إيران ردود فعل إختلفت في معطياتها بين الرافض والمحتج والغاضب والثائر والحاقد علىى مثل هذا الإجراء الذي إن قلَّ وصفه رحمة به فإنه سيظل دون مستوى التخلف الفكري والهمجية الدكتاتورية التي لا مجال في تلافيف أدمغة دهاقنتها حتى لفسحة ضيقة من إختلاف الرأي . إلا أن لا احد ينكر وجود ردود فعل معاكسة اخرى تبلورت من خلال الفرحة العارمة التي إنعكست لدى بعض الذين لا يمكن تصنيفهم إلا ضمن مجموعة " وأكثرهم للحق كارهون " من الذين يمتد حقدهم وكرههم ليس على الحق وحده ، بل وعلى كل اهل الحق ، وفي مقدمتهم السيد أحمدالقبانجي ، من الذين يكشفون أباطيلهم اليومية وأكاذيبهم المبرمَجة وفتاواهم البدائية وتأويلاتهم المنكرة وكل ما يفترون به على الأقارب والأباعد من الناس الذين لا حول لهم ولا قوة ، في اغلب الأحيان ، حينما يصغون إلى مثل هؤلاء الذين لا ترى معارضاً لما ينشرونه في مجالسهم " ومحاضراتهم " . وكل مَن تسول له نفسه السؤال بالشكل الذي يخرج عن منهج اكاذيبهم وخزعبلاتهم فليس له إلا الويل كل الويل .

وقد خرج السيد أحمد القبانجي فعلاً عن الأسراب المغردة لفقهاء السلاطين وفرسان الإسلام السياسي عبيد الأصفر والأبيض الذين برهنوا ، في العراق على الأقل ، ناهيك عما يجري في إيران ولاية الفقيه ، على ان كل ما ينشرونه على الناس منذ عشر سنين لا يتعدى اللغو الفارغ والكلام المنمق الذي اصبح رأس المال الذي يشكل العمود الفقري لتجارتهم التي يسمونها ديناً وللصوصيتهم التي يشرعنونها ببسملاتهم وحوقلاتهم الطفولية ويزينونها بمرصعاتهم الفضية وجباههم المكوية .

لقد خرج السيد أحمد القبانجي على هذا الإستهتار بالدين الذي لم يثبت دعاته ، من رواد المنابر السياسية ، على أطروحة واحدة من اطروحاتهم ألإنتهازية التي نشروها بين الناس والتي تقلبت منذ عشر سنين بين عصابات الإرهاب ، وقيادات الأحزاب السيادينية ، ومقاعد مجلس النواب الوثيرة ليست في مفروشاتها وحسب ، بل وفي أرصدتها المصرفية الداخلية والخارجية ، وقيادة مؤسسات الدولة وفي وزاراتها التي وُضعت بالمزاد العلني بين مريديهم لتصنيفها حسب مردودها المالي الذي سيحدد سعرها الذي يتحرك دوماً باتجاه بوصلة عشرات الملايين من الدولارات ألأمريكية الخضراء التي اثبتت التجارب بأن مردودها سيكون بملياردات الدولارات ألأمريكية ايضاً ، وإن ذلك ليس من سرد الخيال ، بل انه يقع في عداد المثل العراقي " سالفه وشهودها بيها " أو كما يقول البعض " التجربة أنس (وليس أحسن) برهان " وقد تكون وزارات الكهرباء والدفاع والتجارة و..و.. بعض من هذه البراهين النگسة .

أحمد الكبانجي تنكر لكل ذلك ورفضه في مجالسه العامة والخاصة . وقد كانت محاضراته الأسبوعية في بغداد وكتاباته المستمرة في الإعلام وطروحاته المتنورة التي ابرز فيها الوجه المشرف الإنساني للدين الإسلامي الذي انزله فقهاء السلاطين من رواد الإسلام السياسي إلى قعر الظلام ليختلط على المواطن البسيط الحق بالباطل والصدق بالكذب والظلم بالعدالة ، وكان لهم ما ارادوا فعلاً مع قلة ألأصوات الدينية التي تصرخ بوجوههم أن كفوا عن هذه الهرطقات الشيطانية . إلا ان بروز المفكر الإسلامي المتنور أحمد القبانجي هزَّ كياناتهم وزعزع مواقع اقدامهم وهدد مصادر إثراءهم الفاحش وإمكانات لصوصيتهم وسرقتهم لأموال الشعب وخيرات الوطن باسم هذا المسكين الذي طالما سموه ديناً ، والناس تعلم ان الدين هو للخير لا للشر وليس للكذب والدجل والإنتهازية واللصوصية التي يمارسها هؤلاء الأدعياء .

الخطاب الديني الذي جاء به احمد القبانجي برزت فيه إرهاصات فكر لم يستطع قراءته والتمعن به جهلة الإسلام السياسي المعممون منهم والأفندية فاعتبروه كفراً حسب قراءاتهم البدائية لخطاب الفكر هذا . فكر الإختلاف الذي طرحه السيد احمد القبانجي ينطلق من النصوص التي طالما يتبجح تجار الإسلام السياسي بأنهم يؤمنون بها إلا انهم لم يبرهنوا ولا لمرة واحدة بأنهم يفقهون هذه النصوص حقاً .

إنهم لم يفهموا مثلاً : " ولا يزالون مختلفين إلا من رحم ربك " أو " ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة " أو " وَاخْتِلافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ ". وهذا الإختلاف بالرأي الذي نادى به السيد القبانجي شكل اهم الأسس التي تبناها في دعوته الفكرية لتخليص الدين من كل التشوهات التي الصقها به لصوص الدين والمتسلقون عليه . وحيمنا سعى بجد وإخلاص ومنهجية علمية إلى تعريتهم ووجد صدى واستحابة لطروحاته المتنورة ، إهتزت عروش وكروش الدجالين الذين شعروا بعلو صوت على اصواتهم ، ويا له من صوت يبين الدين الحق وكل ما ينفع الناس فيه رامياً بالزبَد في وجوه ناشريه .

ومجمل القول ان طروحات وافكار السيد احمد القبانجي الدينية التنويرية المخالفة لآراء وافكار تجار الإسلام السياسي هي التي حفزت الأجهزة القمعية لولاية الفقيه الدكتاتورية لأن تنسج التهم والتلفيقات للإيقاع بهذا المفكر الذي يشكل مَعلماً هاماً من إسلام الحداثة الساعي لخير الإنسان في القرن الحادي والعشرين من عمر البشرية والرافض لأحكام وتعاليم الموتى من إسلام التخلف الفكري والجمود العقلي . نعم هناك إسلام التخلف الذي تدعوا له كل المنظمات والأحزاب والمليشيات التي تسمي نفسها إسلامية والتي تريد ان يحكم الموتى عالم اليوم بكل ما سنوه من قوانين وتعاليم قبل مئات القرون ، حتى وإن تم ذلك بمنطق القوة . وهناك إسلام الحداثة الذي يرفض وبقوة المنطق عكس معطيات القرون البائدة على حياة الناس اليوم مع إحتفاظه بها كتراث لا مناص من الإستفادة منه في حدود ما تسمح به مبادئ خدمة الدين للناس في كل مرحلة من مراحل حياتهم .

إن هذه الخطوة التي إتخذتها الأجهزة القمعية لولاية الفقيه في إيران ضد المفكر المتنور السيد احمد القبانجي المختلف مع أطروحات سادتها ومرشدها أفرغت كل إدعاءات فقهاء السلاطين في الإسلام السياسي في التسامح والحوار وتبادل الرأي من اي معنى ومحتوى وأظهرت هؤلاء على حقيقتهم العارية التي طالما جرى إثباتها بالبراهين والإدلة الساطعة القاطعة والتي تشير إلى ان هؤلاء لا يمكن ان يكونوا غير أعداء لحرية الفكر ومناوئين بامتياز لثقافة الإختلاف .

صوت كوردستان: قام ما يسمى بالجيش السوري الحر المدعوم من قبل تركيا و عصابات القاعدة بهجوم على مدينة تل حميس المحررة و التي كانت تدار من قبل قواة حماية الشعب الكوردستاني و قامت بأحتلالها. حول هذا الحدث نشرت بعض و كالات الانباء الكوردية أن الجيش السوري الحر أعد خطة شاملة لاعادة أحتلال الأراضي الكوردستانية المحررة و التي تدار من قبل قواة حماية الشعب الكوردستاني المقربة من حزب الاتحاد الديمقراطي و سوف تكون مدينتا تل كوجر و تل عدس الغنيتان بالنفط و الغاز الهدف الثاني و الثالث للجيش السوري الحر العميل. حسب بعض المصادر الخاصة فأن هذه عمليات الجيش السوري الحر تأتي بالتنسيق بين تركيا و قوى كوردية محلية عميلة هي الأخرى لتركيا و تهدف لافشال أية محاولة لانشاء أقليم كوردي ذو حكم ذاتي في غربي كوردستان. و كان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد صرح قبل يومين أن تركيا سوف لن تقبل أبدا بأنشاء منطقة مشابهة "لشمال العراق في سوريا".

السومرية نيوز/ بغداد
أكد رئيس الحكومة نوري المالكي، الخميس، أن من الابتلاءات السياسية التي يشهدها البلاد هو عدم وضع الإنسان المناسب بالموقع المناسب، معتبراً أن تعطيل الاستثمار والإعمار أصبح عند البعض هدفاً سياسي.

وقال المالكي في كلمة له خلال وضعه الحجر الأساس لمشروع مدينة ضفاف كربلاء السكني إن "عملية الاستثمار في أي بلد في العالم لا يمكن أن تتحقق إلا في ظل استقرار سياسي، ومن دواعي ذلك هو أن يكون هناك استقرار امني لحماية عملية الاستثمار والإعمار والبناء"، مبينا أن "واحدة من الابتلاءات السياسية هو عدم وضع الإنسان المناسب أو الكفاءة المناسبة في الموقع والموضع المناسب".

وأضاف المالكي أن "إدارة الدولة عندما تكون خاضعة لمبدأ المحاصصة حزبية وطائفية لا ينهض الإعمار"، مشيرا إلى أن "البعض يفضل الانتماء السياسي على الانتماء الوطني".

وأكد المالكي أن "العراق بحاجة إلى عملية تفاعل مع الخطوات الحكومية التي تتخذها الدولة في عملية الإعمار"، داعيا إلى "عدم وضع العصي في دواليب حركة الاستثمار تحت عناوين سياسية".

وتابع المالكي أن " تعطيل الاستثمار والإعمار أصبح عند البعض هدفاً سياسياً"، معتبرا أن "ذلك هو من الخيانات بحق الوطن والمواطن".

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي وصل، صباح اليوم الخميس (28 شباط 2013)، إلى محافظة كربلاء لوضع الحجر الاساس لتنفيذ مدينة ضفاف كربلاء السياحية والسكنية قرب بحيرة الرزازة شمال المدينة.

يذكر أن العراق يعاني من أزمة سكن خانقة نظرا لتزايد عدد سكان العراق قياساً بعدد المجمعات السكنية، إضافة إلى عجز المواطن ذي الدخل المحدود عن بناء وحدة سكنية خاصة به بسبب غلاء الأراضي والمواد الإنشائية.

السومرية نيوز/ بغداد

دعا النائب عن ائتلاف العراقية إبراهيم المطلك، الخميس، رئاسة مجلس النواب إلى التصويت على مشروع الموازنة العامة بأسرع وقت، وترحيل الخلافات إلى حين مناقشة الموازنة التكميلية، مشدداً على أن الخلاف بين حكومتي بغداد وإقليم كردستان تسببت بتأخير أقرار الموازنة حتى الآن.

وقال المطلك في مؤتمر صحافي عقده بمبنى البرلمان وحضرته "السومرية نيوز"، انه "لضمان الخروج من المأزق الحالي، ان يصوّت البرلمان فوراً على مشروع الموازنة العامة وترحيل الخلافات التي فشلت المفاوضات في حلها إلى حين مناقشة الموازنة التكميلية".

ولفت إلى أن "الخلاف السياسي بشأن الموازنة ينحصر بمنظور ضيق برغبة كل طرف تحقيق مصلحته الحزبية والفئوية على حساب الطرف الآخر".

وبيّن المطلك كان "ابرز ما يعرقل إقرار الموازنة ويؤخرها إلى الآن، هو الخلاف بين حكومتي بغداد وإقليم كردستان".

ونوه إلى أن "الإقليم يطالب بمستحقات الشركات النفطية العاملة فيه، في الوقت الذي تصر الحكومة المركزية على ضرورة استحصال مبالغ جميع صادرات الإقليم السابقة من النفط والتي لم تسلم إلى الخزينة الحكومية بعد".

وشدد على أن "الخلافات السياسية بين الكتل أخذت تنسحب بشكل كبير ومؤثر على الوضع العام، وباتت المصالح الحزبية هي الغالبة وتتقدم على مصلحة المواطن".

وكان العشرات من أعضاء التيار الصدري نظموا، الثلاثاء (26 شباط 2013)، اعتصاماً أمام المنطقة الخضراء وسط بغداد، مطالبين بإقرار موازنة العام الحالي 2013، فيما اتهمت كتلة الأحرار النيابية، أمس الأربعاء (27 شباط 2013)، أطرافاً سياسية بالضغط على قانون الموازنة العامة للحصول على مكاسب مادية إضافية، مبينة أن التصويت عليها سيكون في الأسبوع المقبل، فيما اعتبرت أن اعتصام يوم الثلاثاء، "أجبر" قادة الكتل على عقد اجتماع للاتفاق على الموازنة.

وهدد الأمين العام لكتلة الأحرار البرلمانية ضياء الاسدي، بإيصال رسالة أقوى في حال لم يتم إقرار الموازنة، فيما اتهم أطرافا لم يسمها بمحاولة تأخير إقرارها بهدف "المساومة أو الكسب السياسي".

وكان مقرر مجلس النواب أعلن، أمس الأربعاء (27 شباط 2013)، عن بدء اجتماع الكتل البرلمانية برئاسة رئيس البرلمان أسامة النجيفي للوصول إلى صيغة نهائية للموازنة، مؤكداً أن الاجتماع حضره نائب رئيس الوزراء روز نوري شاويس ووزيرا النفط والتخطيط فضلاً عن وزير الثروات الطبيعية في إقليم كردستان.

وعلق رئيس البرلمان أسامة النجيفي، في (25 شباط 2013)، جلسة المجلس الـ13 حتى اتفاق الكتل السياسية على موازنة 2013، فيما وجه كتلتي التحالف الوطني والكردستاني لتكثيف الاجتماعات للوصول إلى حلول بشأن الموازنة.

يعتزم فريق بقيادة الملياردير الامريكي دينيس تيتو ارسال أول "زوج تجارب" من الآدميين إلى كوكب المريخ في اول رحلة بتمويل خاص.

و قال بالاب غوش، المراسل العلمي لبي بي سي، إنه من المقرر أن تبدأ الرحلة المأهولة إلى الكوكب الأحمر، التي ستستغرق نحو عام و نصف العام، في عام 2018.

و أثبتت دراسات أجرتها مؤسسة "المريخ الملهم" امكانية تنفيذ الرحلة بالتقنيات الموجودة حاليا إلا أنه يتعين بدأ حملة لجمع مبلغ مالي يصل إلى 2 مليار دولار لتسيير هذه الرحلة الطموح.

وقالت جين بوينتر، المشاركة في المشروع لبي بي سي إن الهدف هو ايجاد زوجين يجمعهما قدر كبير من التفاهم حتى يتمكنا من احتمال الحياة في بيئة معزولة معا لمدة عامين حيث سيتعين على المشاركين في الرحلة قضاء أكثر من 17 شهرا في مركبة فضائية ذات مساحة صغيرة للغاية.

كانت بوينتر قد شاركت في تجربة تحت اسم "جنة عدن العصر الحديث" حيث قضت عامين في نظام بيئي مغلق مع سبعة أشخاص فقط في عام 1991 ثم تزوجت أحد المشاركين في التجربة فيما بعد.

و اضافت "نريد ان يمثل الزوجين، اللذين سيصعدان إلى المريخ، الانسانية" مشيرة إلى أن المكوث مع شخص واحد لفترات طويلة دون رؤية غيره ستكون تجربة فريدة مهما كانت درجة التفاهم بينهما.

وقالت تقارير صحفية إن الخطة الطموح تهدف إلى ارسال انسان إلى سطح المريخ الذي شهد الكثير من الرحلات التي تحمل حيوانات و ادوات استكشافية لجمع المعلومات، لكن المخاطر التي تحدق بقدرة احتمال الرحلة من الناحية الفزيائية والنفسية جعلت من التمويل الخاص حلا لهذه المعضلة.

و قد تنطوي الرحلة على مخاطر اصابة من هم على متن السفينة بتغييرات في وظائف الجسم والاصابة برهاب الاحتجاز اضافة إلى امكانية تعرض السفينة إلى "الطرد الأكليلي" من الشمس وهو مثل فقاعات هائلة الانفجار قبالة سطح الشمس ترسل ملايين الأطنان من الغاز الذى ينتقل بسرعة هائلة عبر الفضاء الأمر الذي قد يعرض حياة الرواد للخطر.

bbc

صوت كوردستان: دون أشارة أو تنسيق كامل مع حزب الطالباني و قيادات الاتحاد الوطني الكوردستاني بدأ رئيس إقليم كوردستان مسعود البارزاني بالاستعداد لقيادة مؤتمر وطني عراقي من أجل حل الازمة العراقية. ذلك الدور الذي كان يقوم به الطالباني قبل مرضة. المثير للجدل هو عدم أعطاء أي دور رئيسي لحزب الطالباني في هذه المساعي مع أن العديد من قادة الاتحاد الوطني الكوردستاني لديهم خبرة كبيره في الازمات العراقية و دبلوماسيتها. الى الان لم تصدر أية ردود أفعال من حزب الطالباني حول تفرد البارزاني في القرارات مع أن حزبيهما مرتبطان بمعاهدة شراكة تم على أساسها تقسيم جميع السلطات بين حزبي البارزاني و الطالباني في أقليم كوردستان و العراق.

......................................

الشرق الأوسط

رئيس إقليم كوردستان يبدأ مشاوراته بشأن المؤتمر الوطني الأسبوع المقبل

قيادي كوردي يربط بين زيارة وشيكة لرئيس حكومة الإقليم إلى بغداد واللقاء المرتقب

أربيل: مع عودة مسعود بارزاني، رئيس إقليم كوردستان، من زيارته الأخيرة إلى روسيا، اتجهت الأنظار مرة أخرى صوب إقليم كوردستان لتحريك الجهود نحو حلحلة الوضع السياسي والبحث عن الحلول الممكنة للأزمة السياسية التي ما زالت تراوح مكانها، وهذا ما أكده رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين في تصريح أدلى به لـ«الشرق الأوسط» حول ورود الكثير من الإشارات الإيجابية من قادة ومسؤولي القوى والأطراف السياسية العراقية إلى قيادة الإقليم، وهي إشارات أكد على ضرورة استغلالها من أجل الوصول إلى نقاط مشتركة حول عقد المؤتمر الوطني المرتقب برعاية رئيس الإقليم، لكنه بدا حذرا في تأكيد إمكانية عقد ذلك المؤتمر بناء على تلك الإشارات.

وقال حسين «إن الإشارات التي نتلقاها هنا في الإقليم حول مواقف بعض القوى والأطراف العراقية المختلفة، ليس بالضرورة أن تنعكس على علاقة تلك القوى فيما بينها». وأضاف: «العراق يمر اليوم بمشكلة كبيرة وعسيرة، وهذه المشكلة لا تخص العلاقات الثنائية أو الثلاثية القائمة بيننا وبين الأطراف العراقية المختلفة، بل هي مشكلة عامة تتعلق بالعملية السياسية برمتها، وأطراف هذه العملية لديها مشاكل في العلاقات، لذلك عندما نتلقى بعض الإشارات الإيجابية من بعض هذه الأطراف حول استعدادها لتقديم التنازلات بهدف الخروج من الأزمة السياسية الراهنة، ليست بالضرورة أن تكون متواجدة أيضا بين القوى والكتل السياسية الأخرى، لذلك نحن نعتقد بأنه من دون تهيئة الأجواء بالكامل لا يمكن الحديث عن عقد مؤتمر موسع في الوقت الحالي تضم جميع الأطراف لإنهاء الأزمة السياسية بالعراق».

وأكد حسين «أن رئيس الإقليم سيبدأ مشاوراته مع جميع أطراف العملية السياسية مطلع الأسبوع المقبل لاستكشاف المواقف، والوقوف على مدى استعداد تلك الأطراف لتقديم التنازلات والسعي نحو حل المعضلة، والهدف الأساسي من لقاءات بارزاني القادمة سيكون البحث عن الآليات والأجندات التي يمكن أن تتفق عليها القوى العراقية لجعلها أساسا لتوسيع إطار تلك الاجتماعات نحو عقد المؤتمر الوطني الموسع، فمن دون إيجاد التوافقات الكاملة حول الأجندات وتلك الآليات من المبكر الحديث عن مؤتمر وطني بالقريب العاجل».

في غضون ذلك ربط قيادي كوردي طلب عدم الإشارة إلى اسمه بين الزيارة التي يزمع نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة الإقليم القيام بها إلى بغداد في غضون الأيام القادمة وتوجيه الدعوة إلى الأطراف العراقية وخاصة التحالف الوطني الذي يقود الحكومة الاتحادية حاليا لحضور المؤتمر الوطني المرتقب. وقال القيادي الكوردي «زيارة نيجيرفان بارزاني ستكون مهمة جدا، فعلى ضوئها يتقرر مصير عقد المؤتمر القادم، فإذا تمخضت تلك الزيارة عن نتائج إيجابية من الممكن عندها أن تليها مشاورات سياسية من أجل التهيئة لعقد المؤتمر، وفي حال فشلت الزيارة فسيصبح من العسير عقدها في تلك الأجواء».

وبسؤاله عما إذا كان هذا يعتبر شرطا من جانب قيادة الإقليم، قال القيادي «لا أقول بأنه شرط مسبق، ولكن من الطبيعي أنه في حال لم تكن هناك أجواء إيجابية تساعد على تهيئة أرضية التفاهم والتقارب بين الكتل السياسية فسيصبح من الصعب عقد حوار وطني يهدف إلى حل أزمة بمستوى وحجم الأزمة الحالية، في البداية نحن نحتاج إلى إعادة بناء الثقة بيننا، وهناك الكثير من المشاكل العالقة بين أربيل وبغداد ما زالت من دون حل، ونحن لا نريد أن نثقل جلسات المؤتمر القادم بتلك المشاكل العالقة، وكما قلت فإن المؤتمر يحتاج إلى تهيئة الأجواء، ومن دون إبداء المرونة والنية الصادقة لحل المشاكل العالقة بين أربيل وبغداد لا يمكن تحقيق تلك الأجواء، ومن دون تهيئة الأجواء فإن المؤتمر القادم سوف لن يغير من الواقع شيئا، وهذا ما تتجنبه القيادة الكوردية، لأن معظم اللقاءات والمؤتمرات السابقة غابت عنها الإرادة الحقيقية لحل معضلات البلد، ولا نريد أن نكرر نفس أخطاء الماضي».

وفي الوقت الذي تتوارد الأنباء عن رغبة الجانب الشيعي بإحياء التحالف الرباعي القائم قبل عدة سنوات بين حزب الدعوة والمجلس الإسلامي الأعلى وبين الحزبين الكورديين الاتحاد الوطني بزعامة الرئيس العراقي جلال طالباني والديمقراطي الكوردستاني بزعامة مسعود بارزاني، قال القيادي الكوردي «ليست لدي أي معلومات بهذا الشأن، ولم نتلق بشكل رسمي أي طلب من الجانب الشيعي حول ذلك، والأمر مرهون بتطبيع العلاقات بيننا وبينهم، فلا يمكن إحياء ذلك التحالف من دون تجاوز الخلافات القائمة بيننا، والأهم من ذلك من دون تجاوز الأزمة السياسية الحالية بالعراق».


بغداد / إياد التميمي
تعهدت وزارة النفط الاتحادية بدفع جزء من مستحقات شركات النفط العاملة في إقليم كردستان في محاولة لحلحلة الأزمة التي تعوق إقرار الموازنة، لكن أجواء التشاؤم سادت في أروقة البرلمان من إمكانية إقرارها قريبا.

وكشف مقرر مجلس النواب النائب محمد الخالدي عن مقترح جديد قدمه أمس وزير النفط كريم إلعيبي بتسديد جزء من المستحقات، مشيرا إلى انه تعهد بتسديد مليار ونصف المليار إلى الشركات النفطية من عائدات وزارة النفط ، مبينا أن هذا المقترح لاقى ردود فعل إيجابية بين زعماء الكتل.

وقال الخالدي في تصريح إلى "المدى" أمس إن نائب رئيس الوزراء ووزراء من التحالف خلال اجتماعهم أمس كانوا متحفظين على بعض الأبواب التي خصصتها الحكومة، مشيرا إلى أن إدراج أكثر من فقرة محل خلاف على الموازنة سنويا أمر متعمد من قبل الحكومة، موضحا أن أغلب الكتل الموجودة في البرلمان موجودة داخل الكابينة الوزارية .

واستبعد الخالدي إقرار الموازنة في ظل غياب التوافق السياسي حاليا، منوها إلى أن اجتماع زعماء الكتل، والوزراء المعنيين أمس توصل إلى اتفاق مبدئي على دفع مستحقات الشركات النفطية إلى إقليم كردستان، على الأعوام التي تم تدقيقها من قبل ديوان الرقابة المالية.

وبين أن ملياراً ونصف مليار دولار تم تخصيصها من قبل وزير النفط في الحكومة الاتحادية ستدفع من ميزانية وزارة النفط بناء على مقترح قدمه الوزير ولاقى ردود فعل إيجابية من حكومة بغداد وحكومة أربيل .

إلى ذلك أوضح الخالدي أن "اجتماع الكتل البرلمانية الذي دعا إليه رئيس البرلمان أسامة النجيفي حضره نائب رئيس الوزراء روز نوري شاويس ووزير التخطيط والمالية وكالة علي الشكري ورئيس ديوان الرقابة المالية عبد الباسط تركي الحديثي، فضلا عن وزير الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كردستان أشتي هورامي".

وقال إن الاجتماع فشل في التوصل إلى اتفاق بين ممثلي الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان بشأن مستحقات الشركات النفطية العاملة في الإقليم، فيما دعا النجيفي ممثلي الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم إلى عقد اجتماع مغلق لمدة ساعة في محاولة أخرى للتوصل إلى اتفاق.

إلى ذلك أعلن القيادي في التحالف الكردستاني خالد شواني أن "المقررات الصادرة من ديوان الرقابة المالية الذي أسندت إليه مهمة تدقيق حسابات صادرات الإقليم منذ عام 2008 ولغاية الآن سنكون ملزمين بها".

وقال شواني في تصريح إلى "المدى" أمس إن المشكلة تتجه نحو الحل، بعد أن دخل ديوان الرقابة المالية على خط الأزمة، متمنيا أن تلتزم حكومة بغداد هي الأخرى بما سيقرره ديوان الرقابة المالية.

واعتبرت كتلة الأحرار النيابية أن الموازنة أصبحت "سياسية بامتياز"، واتهمت بعض الكتل بمحاولة الحصول على مكاسب مادية لمحافظاتها، فيما اعتبرت أن الاجتماع الذي عقده رئيس البرلمان مع رؤساء الكتل بحضور وزير الثروات الطبيعة الكردي جاء ثمرة لاعتصام التيار الصدري أمس أمام المنطقة الخضراء.

وقال رئيس الكتلة بهاء الأعرجي في مؤتمر صحفي مع عدد من أعضاء الكتلة بمبنى البرلمان وحضرته "المدى" إن "الموازنة العامة لهذا العام أصبحت سياسية بامتياز بدل أن تكون مهنية"، متهما "بعض الكتل السياسية بمحاولة الحصول على مكاسب مادية للإقليم أو لمحافظاتهم".

وأوضح الأعرجي أن "هناك جهات سياسية لا تريد لقانون الموازنة العامة أن يرى النور من اجل أن تلقي باللوم على الحكومة"، مؤكدا أن "اعتصام التيار الصدري ،أول من أمس الثلاثاء، أمام المنطقة الخضراء أثمر عن عقد اجتماع لرؤساء الكتل السياسية برئاسة النجيفي للتوصل إلى صيغة نهائية لقانون الموازنة العامة".

ولفت رئيس كتلة الأحرار إلى أن "الاعتصام اثبت أن الجماهير هي من يحرك مجلس النواب وليس الأخير يعمل لخدمة البلاد".

إلى ذلك أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أمس إنهاء الاعتصام المفتوح لأنصاره أمام المنطقة الخضراء الذي جرى أول من أمس للمطالبة بإقرار الموازنة العامة لعام 2013، وعزا أسباب فض الاعتصام إلى المضايقات التي تعرض لها المعتصمون.

وأوضح بيان لمكتب الصدر أمس أن "أبناء الشعب العراقي اعتصموا أمام مبنى البرلمان للمطالبة بإقرار الموازنة العامة للعام 2013 تلبية لدعوى السيد مقتدى الصدر المطالب بحقوق الشعب العراقي"، مبينا أن " الاعتصام جاء بعد نسيان الكتل السياسية حقوق الشعب العراقي بسبب خلافاتها المستمرة".

وأوضح البيان أن "الاعتصام الذي نظمه أبناء الشعب العراقي للمطالبة بإقرار الموازنة تم فضه بعد أن تعرض المعتصمون إلى المضايقة من قبل القوات الأمنية العراقية".

المدى



أكد النائب عن التحالف الكردستاني، محمود عثمان، أن دول الجوار منقسمة تجاه الازمات في العراق ولتركيا وقطر دور سلبي، فيما الولايات المتحدة الامريكية ودول اوربية تريد حلها.
وقال عثمان في تصريح للوكالة الاخبارية للانباء ان «من الصعب التكهن بنجاح المبادرات السياسية التي تطرح حالياً او فشلها،» موضحا أن «عقد الاجتماعات بين الكتل السياسية خطوة مفيدة لكون هذه الاجتماعات ستبحث الوضع الحالي عن طريق جلوس الكتل على طاولة واحدة.»
ولفت النائب عثمان الى وجود «انقسام في دول الجوار تجاه الازمات السياسية في العراق وحلولها.»
وقال ان «ايران مع حل الازمات، وهي تضغط على اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية،» مؤكدا ان طهران «مع حصول تعاون (شيعي ـ كردي)، مع اطمئنان السنة على حقوقهم، كما يقولون.»
وقال عثمان ان «تركيا دورها سلبي تجاه الازمات وكذلك قطر.»
ولاحظ أن «الولايات المتحدة ودول اوربية مع استقرار الوضع بالعراق، لوجود علاقات طيبة وتجارة وعلاقات بين البلاد وهذه الدول، كما العراق بلد نفطي.»

http://www.almutmar.com/index.php?id=201322220

الانبار/ المسلة: أفاد مصدر في شرطة محافظة الانبار، الخميس، بأن تنظيم القاعدة ألقى بمنشورات بالقرب من مقار ونقاط التفتيش التابعة للجيش والشرطة في أغلب مناطق المحافظة يطالبهم فيها بإلقاء السلاح والإنضمام للتنظيم، مؤكدا أن فصيلا من ثوار الانبار تصدى للأمر وحذره من هكذا تصرفات.

وقال المصدر لـ"المسلة"، إن "تنظيم القاعدة اقدم، صباح الخميس، على توزيع منشورات في بعض مناطق محافظة الانبار ومنها الخالدية بالقرب من مقار ونقاط التفتيش التابعة لقوات الجيش والشرطة تهددهم فيها بترك مهامهم وواجباتهم والقاء السلاح والالتح