يوجد 1081 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

الحسكة - أفاد مراسل وكالة انباء هاوار ان اشتباكات تجري في هذه الأثناء بين وحدات حماية الشعب ومجموعات مسلحة بجانب السد الشرقي 18 كم شمال الحسكة على طريق الدرباسية الحسكة.

firtanews

الثلاثاء, 25 حزيران/يونيو 2013 00:33

ريبوار طالباني: تأجيل مشروع خندق كركوك

كشف نائب رئيس مجلس محافظة كركوك، عن تأجيل العمل بمشروع الخندق المزمع حفره حول مدينة كركوك، موضحا أن البت في الموضوع يتطلب توافقا مع الحكومة المركزية.

و قال نائب رئيس مجلس محافظة كركوك ريبوار طالباني لـNNA، أن مجلس محافظة كركوك تمكن من الحصول على الموافقة من الحكومة المركزية بخصوص حفر خندق حول مدينة كركوك، مضيفا: "قمنا بتخصيص مبلغ قدره 3 مليارات و 341 مليون دينار للمشروع".

و تطرق ريبوار طالباني إلى أن إدارة كركوك مصرة على تنفيذ المشروع، مشددا على ضرورة أن تقوم الحكومة العراقية "بتقديم توضيح بخصوص قرارها القاضي بتأجيل العمل في مشروع الخندق"، لأن الموضوع يحتاج إلى النقاش و الإتفاق مع الجهات المعنية في المحافظة.

و أشار نائب رئيس مجلس محافظة كركوك ريبوار طالباني، إلا أنه تم إنجاز حوالي 9 كم من المشروع إلا أن العمل بالمشروع توقف خلال الإسبوع الجاري.
--------------------------------------------------------
فؤاد جلال – NNA/
ت: شاهين حسن

بغداد/ متابعة المسلة: بغداد/ متابعة المسلة: اعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الاثنين ان شرطة بلاده التي تتعرض لانتقادات واسعة حول العالم بسبب عنف تدخلها لمواجهة المتظاهرين المناهضة للحكومة مؤخرا نفذت "ملحمة بطولية".

وصرح اردوغان في حفل لتوزيع الشهادات في مدرسة الشرطة في انقرة ان "الشرطة التركية كتبت ملحمة بطولية (...) قوات شرطتنا اجتازت بنجاح امتحان ديموقراطية".

في اثناء كلمته انتقد رئيس الوزراء مجددا عددا من دول الاتحاد الاوروبي التي نددت بقمع الشرطة في تركيا ولا سيما المانيا.

وقال "ان شرطتنا ضحية لاطلاق النار وترد بالغاز المسيل للدموع وخراطيم الماء. اذا راجعوا تشريعات الاتحاد الاوروبي فسيجدون انه من اكثر الحقوق الطبيعية الممنوحة للشرطة (...) التي تحركت باكبر قدر من ضبط النفس والهدوء".

وادت حركة الاحتجاجات غير المسبوقة ضد النظام منذ 2002 والتي انطلقت في 31 اذار/مارس الى مقتل اربعة هم ثلاثة متظاهرين وشرطي واصابة حوالى 8000 شخص من بينهم 60 اصاباتهم خطرة.

واشار تقرير للشرطة نقلته صحيفة ملييت الليبرالية الاحد ان 2,5 ملايين شخص شاركوا في التظاهرات في جميع انحاء تركيا منذ 31 ايار/مايو. وتم توقيف حوالى 5000 منهم بحسب التقرير.

ويستقبل رئيس الوزراء التركي الثلاثاء في انقرة امين عام مجلس اوروبا ثوربيورن ياغلاند الذي دعا تركيا الى ضبط النفس تجاه المتظاهرين.

وكان رئيس الوزراء التركي طيب اردوغان سخر في تجمع حاشد يوم‭‭ ‬‬الاحد من النشطاء الذين شاركوا على مدى أسابيع في الاحتجاجات على حكومته ودافع عن قوات الأمن التي أطلقت الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه على المحتجين في اسطنبول يوم السبت.

وفي كلمة أمام حشد من مؤيدي حزب العدالة والتنمية في مدينة ارضروم بشرق تركيا أشاد اردوغان بأنصاره وبجمهور المواطنين بصورة عامة لمعارضتهم ما وصفه بالمؤامرة على البلاد.

وقال "كشف الناس هذه اللعبة من البداية واحبطوها. لقد اعتقدوا ان الشعب لن يقول شيئا. قالوا سنحرق وندمر ونفعل ما يحلو لنا ولن يفعل الشعب شيئا."

وكان تجمع يوم الأحد خامس احتشاد يدعو اليه اردوغان منذ بدء الاحتجاجات في اسطنبول في تحد لم يسبق له مثيل لحكمه.

وبدأت الاضطرابات حين استخدمت الشرطة القوة ضد نشطاء يعارضون خطط تطوير حديقة غازي في اسطنبول لكنها سرعان ما تحولت الى تعبير اوسع عن الغضب نما يعتبره منتقدون استبدادا متزايدا من جانب اردوغان.

وأنهى اردوغان كلمته بالقاء ورود حمراء على الحشد الذي ضم حوالي 15 الف شخص في البلدة وهي معقل لحزب العدالة والتنمية.

وتركز تجمعات الحزب على حشد التأييد لمرشحيه قبيل انتخابات بلدية من المقرر اجراؤها في مارس اذار القادم وقال اردوغان ان الناخبين سيصدرون حينئذ حكمهم على الاضطرابات التي استمرت أسابيع.

ووقعت اشتباكات يوم السبت بعدما تجمع الاف المحتجين في ساحة تقسيم في اسطنبول لتأبين ثلاثة متظاهرين وضابط شرطة لقوا حتفهم في احتجاجات سابقة. ورفض كثيرون المغادرة بعد أن دعتهم الشرطة للتفرق.

ودافع اردوغان عن اساليب الشرطة التي استخدمت عبوات الغاز المسيل للدموع في تفريق المحتجين في الشوارع القريبة.

وقال "ارادوا امس احتلال الميدان ثانية. تحلت الشرطة بالصبر حتى نقطة معينة." واضاف "حين لم يغادروا اضطرت الشرطة لابعادهم."

ووقعت اشتباكات ليل السبت في العاصمة انقرة ايضا حيث استخدمت قوات الامن مدافع المياه والغاز المسيل للدموع في تقريق مئات المحتجي

حروب عبثية همجية وتصرفات رعناء دفع ثمنها الشعب العراقي لعقود , حصدت من الأرواح والخسائر المادية والتدهور الاقتصادي , ألزمت العراق بعهود ومواثيق دولية قيدت من تحرك الأموال العراقية في الخارج والاستثمار الأجنبي في الداخل , 3ملايين قضية دولية دفع الشعب من خيراته تعويضات لتلك الافعال , لشركات عالمية ومنتديات سياحية ودول ومنظمات دولية و مجتمع مدني , الكويت وحدها 41 مليار دولار , الألزامات الدولية جاءت بعد أجتياح الكويت وحرب الخليج , العراق جعل من ضمن الدول التي تقع في ساحات الحروب وتم حجز الاموال العراقية تحت الوصاية الأمريكية , الأستثمارات العالمية متخوفة من الدخول كي لا تقع تحت هذه الطائلة والعقوبات والأجراءات الدولية المتشددة, والعراق غير قادر على تحريك الاموال وجذب رؤوس الاموال العراقية , مع ارتفاع الأجور والتأمين اضعاف الى شركات النقل, مما جعل الأستثمارات متوقفة ويعيش العزلة الدولية , البند السابع احد مخلفات سياسات النظام السابق التي كبلت الفرد العراقي وقللت من قيمته في المنظور العالمي , وفي احدى جلسات الامم المتحدة عام 2005م قام السيد عبدالعزيز الحكيم بألقاء كلمته في المحفل الدولي والمطالبة بالخروج من البند السابع , ومن ذلك الوقت أستمرت المفاوضات مع الجانب الكويتي ومع بقية الدول لتسديد الديون , العراق قطعاً شوطاً طويلاً في هذا المجال رغم تعثر تلك المفاوضات , ودفع الكثير من الاموال وأرغم على التنازلات الكبيرة , وبعد تطور العلاقات مع الكويت وأيفاء العراق بكل ألتزاماته ذكر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في تقريره الى مجلس الأمن الدولي بالطلب لخروج العراق عن طائلة تلك العقوبات من البند السابع للفقرات 39-51 , مجلس الامن الدولي سوف ينعقد في هذا الاسبوع في 27 حزيران 2013م لمناقشة خروج العراق من العقوبات , خروج العراق من البند السابع نجاح كبير للسياسة العراقية الخارجية , ورفع حجر كبير عن كاهل المجتمع العراقي وعودة للأستثمارات الاجنبية ورؤوس الاموال العراقية للعمل داخل العراق , وبالنتيجة العراق اليوم بحاجة الى أعادة الأعمار والتأهيل في البنى التحتية والفوقية , وترميم لشخصية المواطن, بعد ان عجزت السياسة الداخلية خلال عشرة سنوات من أعادة الشعور بالمواطنة من فقدانه الامن والاستقرار السياسي والتراجع الخدمي, مناقشة مجلس الأمن الدولي والامم المتحدة تعني خروج العراق من منظومة تهديد السلم الدولي والخطر تجاه الشعوب , والعراق التزم تجاه العالم ولم يعد مهدد للسلم ولكن السلم العراقي تهديد يومي من أرهاب يحصد الأرواح في الاسواق ودور العبادة والمدارس والبيوت , المجتمع الدولي مثلما ينظر لسلامة الشعوب من التهديد والأمن الدولي ,مطلوب من السياسة العراقية الخارجية بالوقوف الجاد لما يتعرض له العراقيين وحشد الجهود العالمية لتلك المظاليم التي يتعرض لها أطفال ونساء ورجال, وخروج العراق من طائلة العقوبات الدولية يفتح صفحة جديدة في نجاح السياسة الخارجية , تحتاج للسياسة الداخلية وتوفير الأمن وشعور العراقي بالمواطنة وجواز سفر محترم بين الشعوب ومدارس ومستشفيات وأسواق وبيئة نظيفة وتحسين في الأقتصاد ,يمكن استثمار فتح الأبواب على المنظومة الدولية للرقي بالشعب العراقي واللحاق بالركب العالمي , ونقل وقائع ما يجري على الارض من تهديدات أرهابية تدار من منظمات ودول عالمية وأقليمية , وهذا يتطلب مواقف سياسية داخلية موحدة تجاه القضايا المصيرية للشعب العراقي , وانتهاج لغة الحوار الداخلي الهادف .

 

الثلاثاء, 25 حزيران/يونيو 2013 00:28

راحلون - بيار روباري

راحلون كلنا راحلون

هذا مرسومٌ لنا ونحن قادمون

طالت الرحلة أم قصرت فنحن راحلون!

لايهم من أين نحن مودعين

المهم في الرحلة ماذا نحن خلالها فاعلين

*

راحلون كلنا راحلون

هذا مقدرٌ لنا ونحن قادمون

وما دمنا راحلون لماذا لانجعل من هذه الرحلة

واحة تضج بالمحبة والعطاء

ورحلة يسودها السلام والإخاء

وحياة ملؤها الفرح والإبداع

*

راحلون كلنا راحلون

وفي هذه الرحلة يحتاج المرء إلى خمسة اشياء:

مسكنٌ لإيوائه

وحُبٌ في حياته

صديقٌ لصداقته

ووقبرٌ لسترته

وسؤال يسأل نفسه

قبل أن يلوح في الأفق، دقائق الوداع.

هل أنا راحل وضميري مرتاح؟

23 - 07 - 1997

 

أصبح الطابع المميز للدول ذات النظام البرلماني قيامها على ركيزة أساسية هي التعاون المتوازن بين الهيئة التشريعية والتنفيذية,ووسائلها في ذلك الرقابة المتبادلة بينهما، وذلك من أجل أن تنسجم تصرفات وأعمال سلطتي التشريع والتنفيذ مع مبدأ المشروعية على البرلمان المتمثل في حق الحل وحق دعوة البرلمان للانعقاد وتحديد جدول أعمال البرلمان، وكذلك بواسطة النفوذ الذي يكون للبرلمان على الحكومة المتمثل في حق توجيه الأسئلة والاستجوابات وتأليف لجان التحقيق وغيرهما من الأدوات الرقابية. يقصد بمبدأ المشروعية خضوع جميع سلطات الدولة للقانون في جميع تصرفاتها، والالتزام بأحكام القانون بمفهومه العام الذي يضم جميع القواعد القانونية النافذة في الدولة أيًا كان مصدرها، وأن المقصود بخضوع الدولة للقانون خضوع كل من فيها من سلطات ومحكومين للقانون؛ وذلك يعتبر ضمانة محورية لتحقيق الصالح العام، لذا يجب على البرلمان أن يمارس مهامه وفقًا لما هو مرسوم إليه في الدستور أو القانون الأساسي، ويجب على السلطة التنفيذية أن تزاول مهامها في تنفيذ القوانين طبقًا للحدود المنصوص عليها في القوانين النافذة، كما يجب على السلطة القضائية أن تخضع للقانون وتلتزم بإحكامه بإنزال حكم القانون على المنازعات المعروضة أمامها. الاختلاف بين مبدأ الشرعية والمشروعية، على الرغم من أن كلاهما منبثق من أصل واحد هو الشرع أو الشريعة فإن مصطلح الشرعية أوسع وأعم من مصطلح المشروعية؛ وذلك لارتباطه بالفلسفة التي يعتنقها المجتمع والمبادئ القانونية العامة المستلهمة من الشرائع السماوية والقانون الطبيعي وإعلانات حقوق الإنسان، فهي نموذج أخلاقي ومثالي تحمل في ثناياها معنى العدالة وما يجب أن يكون عليه القانون في حين تعني المشروعية احترام النصوص القانونية السارية المفعول على اختلاف درجاتها بغض النظر عن عدالته.

تختلف صور الأنظمة السياسية في الدساتير المقارنة تبعًا لطبيعة العلاقة بين السلطات العامة في الدولة، وبخاصة فيما يتعلق بتنظيم تلك العلاقة بين سلطتي التشريع والتنفيذ. قد تنتهج بعض الدساتير الخلط بين السلطتين، حيث تجعل مناط الحكم بيد هيئة واحدة وهي البرلمان ولا يكون هناك دور ملموس للسلطة التنفيذية إلا من خلال المجلس النيابي ويطلق على هيئة الحكم في هذه الحالة حكومة الجمعية أو الحكومة المجلسية , لأن المجلس النيابي هو الذي يقوم بممارسة مهام السلطة التشريعية والتنفيذية، ويكون الوزراء في ظل هذا النظام تابعين للبرلمان وتعد سويسرا نموذجًا للدول التي تطبق هذا النظام. وقد ينتهج الدستور نظام الفصل الجامد بين السلطة التشريعية والتنفيذية، ويطلق على هذا. النظام الرئاسي ومن أشهر الدول التي تطبقه الولايات المتحدة الأمريكية في هذا النظام تكون الصدارة والغلبة في السيطرة على نظام الحكم للسلطة التشريعية، ويسمى هذا النظام بنظام حكومة الجمعية نسبة إلى البرلمان أو المجلس النيابي الذي يمثل هذه السلطة. هو النظام الذي يقوم على أساس ترجيح كفة ميزان السلطة التنفيذية ممثلة في رئيس الدولة ومجموعة من معاونيه، ويسمى هذا بالنظام الرئاسي نسبة إلى رئيس الدولة. حينما نتحدث عن مسالة الفصل بين السلطات في النظام الأمريكي يجدر بنا التنبيه على أن الفصل التام بين السلطات هو أمر متحقق فقط من ناحية العضوية- لكنه غير متحقق بمثل هذه الأحكام من الناحية الوظيفية. فأما مظاهر الفصل من الناحية العضوية فتتمثل في عدم الجمع بين عضوية الكونجرس وعضوية السلطة التنفيذية أو القضائية وذلك طبقًا لنص الفقرة السادسة من المادة الأولى من الدستور الأمريكي ( لا يجوز لأي سناتور أو نائب أن يعين خلال فترة توليه في أي منصب مدني خاضع لسلطة الولايات المتحدة كما لا يجوز لأي شخص يشغل أي منصب خاضع لسلطات الولايات المتحدة أن يكون عضوًا في أي من المجلسين أثناء استمراره بمنصبه). وبالرغم من ذلك فهناك استثناء واحد لتلك القاعدة يتمثل في حالة نائب الرئيس الأمريكي وشغله رئاسة مجلس الشيوخ. فطبقًا لنص الفقرة الرابعة من المادة الأولى – فإن نائب الرئيس الأمريكي هو الذي يرأس مجلس الشيوخ لكنه لا يدلي بصوته بالمجلس إلا إذا كان هناك تعادلا بالأصوات. برغم تحقق مظاهر فصل السلطات في النظام الأمريكي من ناحية العضوية فإن العلاقة بين السلطات الثلاث لا تقوم على مبدأ الفصل بين تلك السلطات- بصورة مطلقة أو تجريدية، بل يمكن القول بأنها اقرب إلى علاقة مؤسسات منفصلة لكنها تتقاسم أو تتشارك في السلطة. حيث يوجد بعض التداخل في وظائف تلك المؤسسات لكي يمكن تحقيق التوازن بينهم. ويطلق الفقه الأمريكي على ذلك المراجعة والتوازن.

وقد يتبنى الدستور منهجًا وسطًا بين النظامين السابقين، يميل إلى الفصل المتوازن ومشربًا بروح التعاون والرقابة المتبادلة بين سلطتي التشريع والتنفيذ، ويتم ذلك بتمكين السلطتين أدوات للرقابة المتبادلة، وهو ما أطلق عليه النظام البرلماني . ويستتبع ذلك القول أنه وفقًا للنظام البرلماني للسلطة التنفيذية جملة من الحقوق اتجاه البرلمان منها، الحق في التدخل بانعقاد البرلمان، إلى جانب الإسهام في تكوين البرلمان، بالإضافة إلى الجمع بين عضوية البرلمان ومنصب الوزارة، كما تسهم السلطة التنفيذية في عملية التشريع. النظام البرلماني هو النظام الذي يقوم على أساس التوازن والتعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، يؤسس هذا التوازن على ما تمتلكه كل سلطة من وسائل رقابية اتجاه الأخرى. ولقد نشأ البرلمان في انجلترا خلال القرنين السابع عشر والثامن عشر، ويتطلب النظام البرلماني وجود هيئات أساسية تعد دعائم النظام البرلماني وأعمدته التي يرتكز عليها تميزه عن غيره من صور النظام النيابي.

للسلطة التشريعية جملة من الحقوق في مواجهة السلطة التنفيذية؛ تتمثل في الرقابة البرلمانية لأجل تأمين التعاون المتوازن بين السلطتين وتسيير دفة الحكم على الطريق القويم، وتتجسد تلك الحقوق في قيام السلطة التشريعية بمناقشة السلطة التنفيذية في سياستها ومراقبة مختلف تصرفاتها، ومحاسبتها على جميع أعمالها، والهدف من أعمال هذه الرقابة ليست تصيد أخطاء الحكومة، وإنما إرشادها وإسداء النصح إليها حتى تتجنب مواطن القصور والزلل هادفة بذلك المصلحة العامة. وتطبيقًا لذلك منح البرلمان وسائل رقابية عديدة منها ما نص عليه في الدساتير واللوائح الداخلية، والتقاليد البرلمانية ومن أهمها الأسئلة البرلمانية، الاستجوابات، والتحقيقات . وعلى هذا الأساس تجد الرقابة، وفق هذا التصوير، مستقرها وأساسها في النظام البرلماني حيث إن الارتباط بينهما يفضي إلى اعتبارها معيارًا لتوضيح طبيعة النظام ذاته، فحيثما توجد الرقابة البرلمانية فثمة نظام برلماني، وحالما تنتفي يكون النظام مغايرًا، ويترتب على هذا القول أن حق البرلمان بالرقابة على تصرفات السلطة التنفيذية ليس في حاجة إلى نص للإقرار به طالما أعلنت النصوص الدستورية برلمانية النظام؛ لأنه لا يستمد وجوده من النصوص. يقصد بحق الحل إنتهاء مدة المجلس النيابي قبل نهاية المدة المحددة للفصل التشريعي، والحل قد يكون حل وزاريًا، وقد يكون حل رئاسيًا، مع ملاحظة أن المرسوم بالحالتين يصدر عن الرئيس، وباستعراض غالبية الأنظمة الدستورية نجد أن مجال استخدام هذا الحق مقصورًا على النظام البرلماني فقط، حيث لا يتصور وجوده في ظل حكومة الجمعية أو النظام الرئاسي.

ونخلص إلى القول بان أساس الرقابة البرلمانية مستمدة من طبيعة النظام السائد في الدولة وذلك من أجل خلق توازن بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، على أساس أن السلطة تحد السلطة حتى لا تنقلب إلى سيطرة، وتصبح السلطة التنفيذية خاضعة تماما للبرلمان، وبالتالي ينهار مبدأ الفصل بين السلطات، الذي هو أساس الحكومات الديمقراطية وشرط الاستقرار السياسي .

أن من أهم الركائز والمقومات الديمقراطية هي أن هذه الأخيرة في بدايات ظهورها كانت عبارة عن أفكار فلسفية، للتحول فتصبح مذهبًا

سياسيًا ومنهجًا ونظام حكم قائم على أساس مشاركة الشعب في إدارة الدولة بمختلف طرق ووسائل المشاركة الشعبية، في ظل نظم

دستورية وقواعد قانونية معينة. فالديمقراطية كنظام حكم سياسي يهدف إلى مشاركة الشعب في الحكم بطريقة مباشرة في الحالات التي

يكون فيها ذلك ممكنًا، أو بطريقة التمثيل النيابي، تستخدم العديد من الوسائل كالانتخاب بكل تفاصيله من ضمان حق الانتخاب والترشيح

وغيرها من الضمانات والحقوق فضلا عًن وجود آليات قانونية كفيلة بضمان تجسيد الديمقراطية عمليًا، فهذه الفكرة تبقى مجرد خيال

ونظريات إذا لم يوجد نظام قانوني ودستوري وقضائي يضمن تجسيد هذه الديمقراطية، ومحاسبة ومنع كل ما من شأنه انتهاكها أو قمعها.

فالديمقراطية إذن لها بعض الوسائل التي تهدف من ورائها إلى ضمان حسن استخدام الشعب لسيادته، كالانتخاب والاستفتاء الشعبي، ولكن هذه الوسائل تبقى حبرًا على ورق ما لم تجعل الحكومة نفسها مسئولة عن ضمان حسن تطبيقها من ضمانة فعالة لحماية الحقوق والحريات للشعب وحسن نفاذ القواعد الدستورية محققة في ذلك دولة القانون والمشروعية.

والجدير بالذكر أن الرقابة البرلمانية التي تمارسها السلطة التشريعية يفترض أن تكون في النظام البرلماني هي أهم السلطات وأعظمها لكونها الممثلة للشعب والمعبرة عن نبض أعماقه ولذلك فإن رقابتها على السلطة التنفيذية تعتبر من أهم الاختصاصات التي تمارسها، وتعتبر وفق هذا التصور سلطة أصيلة قابلة متوجهة في ظل الأنظمة البرلمانية المعاصرة.

تتعدد أشكال الرقابة على أعمال السلطات، فالرقابة قد تكون إدارية تمارسها الإدارة بنفسها على أعمالها وموظفيها وتسمى الرقابة الذاتية سواء كانت خارجية تمارسها أجهزة مركزية مستقلة، أم كانت داخلية تمارس من داخل الجهاز المركزي , وقد تكون رقابة مالية تستهدف التأكد من حسن استعمال المال العام، بما يتفق مع غايات التنظيم الإداري , أو قد تكون رقابة قضائية تباشرها المحاكم المختلفة باختلاف مسمياتها واختلاف الهياكل القضائية داخل كل دولة ,وقد تكون . رقابة سياسية تمارس عن طريق أعضاء المجالس النيابية الممثلة لطوائف الشعب وما يعنينا في هذا المضمار الرقابة البرلمانية حيث يقرر النظام البرلماني جملة من الحقوق للسلطة التشريعية في مواجهة السلطة التنفيذية، وذلك من أجل مراقبة الاختصاصات المنوطة لها. الأصل أن الرقابة الإدارية تنصب على التصرفات الإدارية غير المشروعة، فتستطيع الإدارة إلغاء هذه التصرفات أو سحبها أو الاكتفاء بتعديلها، أما التصرفات الإدارية الصحيحة، فالقاعدة العامة أنه لا يجوز سحبها أو إلغاؤها حتى ولو كانت مخالفة لمقتضيات ملاءمة إصدارها إلا استثناءا لاعتبارات معينة.

أما فيما يتعلق بالسلطة القضائية فلابد أن تكون منفصلة ومستقلة في مواجهة السلطتين التشريعية والتنفيذية، وفي مواجهة الأفراد حتى تتحقق الغاية المنشودة من وجودها. تعتبر الرقابة القضائية هي الضمان الفعلي للأفراد في مواجهة تجاوز الإدارة حدود وظيفتها وتعسفها في استعمال سلطتها وخروجها عن حدود مبدأ المشروعية، بالرغم من اختلاف تنظيم الرقابة القضائية على أعمال الإدارة من دولة لأخرى فإنه يمكن رد كافة التنظيمات إلى أسلوبين، فإما أن يتأسس هذا التنظيم على وحدة القضاء، وإما أن يتأسس هذا التنظيم على ازدواج القضاء-وجود قضاء اداري-. علاوة على الرقابة على دستورية القوانين، حيث قد تمارس من خلال المحكمة الدستورية العليا بالنظر في دستورية القوانين وكافة الأعمال القانونية الأخرى.

بوجه عام بأنها التحقق والتأكد من التزام الإدارة بالقوانين والأنظمة والتعليمات في أدائها لعملها لتحقيق الأهداف المرسومة وفق الخطط الموضوعة، بكفاءة وفاعلية، والوقوف على نواحي القصور والخطأ، ومن ثم العمل على علاجها ومنع تكرارها.

أما فيما يخص الرقابة البرلمانية على أعمال السلطة التنفيذية فتتعدد من حيث موضوعاتها سواء في مجال السياسة الخارجية من خلال دوره في التصديق على المعاهدات أو التعاقدات الدولية أو في مجال السياسة الداخلية للسلطة التنفيذية من خلال مناقشة نشاطها المالي أو الإداري.

الثلاثاء, 25 حزيران/يونيو 2013 00:26

الصراع والحوار... بقلم: جواد البغدادي -


الصراع
الدولي والمفهوم الشائع للحرب هو سلسلة من الحملات العسكرية بين - على
الأقل - عدوين للسيادة أو للسيطرة على أرض أو للموارد أو لأسباب دينية
إلخ...، وقد تنشأ خلافات داخل الإقليم نفسه وهو ما يسمى بالحرب الأهلية.
اتخذت بين الحوار والتنازع وبين الإعمار والدمار صوراً مختلفة, فرغم أن
الإنسان في تطور وتغير مستمر من الناحية الفكرية والمعرفية إلا أن الجانب
الثابت فيه هو قدرته على التنازع والتدمير, وهذه خاصية في الإنسان، رغم
مخاطرها الظاهرية، يبدو أن ثمة حكمة إلهية جليلة تكمن فيها, وهي السمة التي
لولاها لصار الإنسان مَلَكاً كريماً ولكن جعل الله تعالى مهمة تكييف تلك
النفس وتهذيبها للإنسان لتتخذ موقعها بإرادته لا بالجبر والإكراه ، هنالك
انواع متعددة من الصراعات , ويمكن الاشارة الى الصراع بين دولتين أو
مجموعتين من البشر، والتي تتسم باستخدام العنف القاتل سواء بين المقاتلين
أو حتى المدنيين الأبرياء (قد ينشأ الإنسان صراعات أقل تأثيراً مثل
المشاجرات، أعمال الشغب، الثورات، الثورة قد تحوي أو لا تحوي على قتال) ،
والذي لا تحوي على القتال هي الثورة البيضاء مثل ثورة تونس ,والذي تحوي على
دماء وقتال شرس ثورة الشعب الليبي. وهذه المجاهدة التهذيبية -التنظيمية
المستمرة هي التي تعكس رسالة الإنسان في الحياة وتبيّن طبيعة الصراع
الإنساني في أصوله التي بها تتحرك عجلة التاريخ وبها تقوم الحضارة
والعمران, فكيف يكون الحال إذا رغب كل إنسان عن أسباب التنازع في الحياة،
معرضاً عن التنافس في متاعها والسعي لتعمير الأرض فيها , مستخدم الهبة
اللاهية ( العقل) في اعمار الارض ومحاربة الفساد. لقد ظهر الإبداع البشري
في القرن الـ21 بشكل متسارع وأقرب للخيال من ملامسة الواقع, فقد تطورت
التقنية والعلوم الحديثة والبناء المعماري وهذا يعود للعقل البشري الذكي
القادر على معالجة المسألة وتطبيقه للواقع. إلا أنه ما زلت بعض البشر
يعيشون في حالة تشبه إنسان العصر القديم لعل أهم دليل على ذالك هو اكتشاف
قبيلة في العام 2010 في البرازيل لا تعلم من الحضارة شيء ويعود سبب تخلفها
إلى كونها كانت تعيش في وسط غابة الأمازون ولعل أن التطور قد طغى على
التخلف في هذا القرن. ومن هنا لابد من الاشارة الصريحة ,ان ما يحدث للإنسان
العربي هو ما جرى لهذه القبيلة القانطة في البرازيل, اعني بذلك تلك
المجاميع التي تقاتل كل الانظمة الديمقراطية وغيرها . تم تسخير هذه
المجاميع مثل الريب ورت, ووفق تقنيات الحديثة لتنفيذ أيدولوجياتها, تم
الاعداد لها حسب الدراسات ومعطيات التي اثمرت بنتائجها على الساحة العربية,
بروى امريكية صهيونية اوربية وادواتها الانسان العربي (صناعة بن لادن)
الذي لا يميز بين العقل السليم والتطور والاعمار في منافسة الامم الاخرى ,
ولكن من حيث الجهل وقتل النفس المحترمة بحجة الثورة والتحرير, يرغمون
الاطفال على حمل السلاح وزرع فيه الكراهية والحقد ضد الطوائف الاخرى التي
تتعارض مع افكارهم ومنهاجيتهم, وبذلك نكون قد خسرنا هؤلاء البراعم
باكتسابهم افكار الجاهلية والتخلف, بناء على سياسات خاطئة هدفها تحطيم
الانسان العربي على يدي هؤلاء المجاميع الارهابية والتي تنفذ اجندات غربية
وبمباركة عربية. ولكي نستطيع التصدي لتلك الافكار, لابد من الحوار البناء
وفق الدليل والمنطق لا وراء المهاترات والنزعات الطائفية. الصراعات نتيجة
افكار ذات ابعاد اقليمية تم الاعداد لها مندو سنين, اهدافها كثيرة وابعادها
قتل اي حلم يضاهي احلام الغرب وغطرستهم, فانترك تلك الصراعات واستخدام
الحوارات وبث الافكار الحوارية المنطقية الشرعية, بين الشباب وبين من غرر
بهم من افكار شيطانية ونعيد امجادنا بالعلم والمعرفة لا بالقتل والتشهير
وسلب الارادة لدى الانسان العربي من وراء ائمة الظلالة
والبدع.................. الكاتب جواد البغدادي

على نفس الأنغام ونفس الشعارات، لاجديد إلا في الوجوه الكالحة المتصحرة من بيئتها، سحل وقتل بأبشع الصور.

سمية قتلوها بغرز الفالة في بطنها، وياسر سحلوا جسدة الطاهر على الأرض ووضعوا صخرة صماء كبيرة على صدرة لاتختلف عن مافي صدورهم إلا بكونها جماد ولديهم شيء ينبض يسمى قلب.

هم كما هم، لم تتغير إلاسَحنات الوجوه، قد نستغرب مصر النيل والثقافة والحضارة، يفعل أهلها مافعلوا بالشهيد شحاته وإخوانه.

لكن تزول الغرابة عندما نفهم أن صحراء نجد والحجاز نفثت سمومها في اجساد هؤلاء الذي يدعون ظلما وعدوانا أنهم من البشر.

وهذه السموم عينها التي نفثت في اجساد ابناء الرافدين وفي سوريا، حيث اكلي لحوم البشر من جبهة النُصرة والجيش الكر.

هند والزرقاء بُعثن من جديد ليُمارسن جهاد النكاح على أرض سوريا المُقاومة.

وابو لهب وابو جهل بُعثوا في كل ارجاء المعمورة طبعا بأستثناء ارض فلسطين وواشنطن، لانهم بُعثوا من هناك لينشأ عودهم في نجد والحجاز، ومن ثم ينتشروا.

مالجديد.......؟

انها جاهلية ابا سفيان وهمجيته، ألم نقل بعد رسول الله عاد القوم إلى طبيعتهم، ألم نقل انهم استسلموا ولم يُسلموا.

كعب الأحبار موجود بيننا وابو هريرة حاضر، عمربن العاص تولى الأمور في مصر.

لم يتغير في القوم شيء ألم يروي لنا التاريخ أفعالهم وأقوالهم..؟

ففي يوم كان الإمام الحسين عليه السلام يمر في أحد طرقات المدينة المنورة، في خلافة عثمان، ويسمع ابو سفيان الذي صُم نظره في آخر عمره كما قلبه في بدايات عمره، ينادي من يصحبني الى مقابر المسلمين، يجيبه الإمام الحسين لما عرف عن آل البيت من رأفة ورحمة وتسامح تفضل معي ياشيخ، يصل به إلى المقبرة، وفي المقبرة يطلب اللعين من الإمام ان دلني على قبر حمزة بن عبدالمطلب، يوصله ثم يقول ارفع رجلي وضعها على القبر، يحرك رجله فوق القبر( انهض ابا عمارة ان الامر الذي تقاتلنا عليه بالامس اصبح بين يدي غلماننا يتلاقفونه تلاقف الفتيان للكرة)،

اي اسلام استطاع ان يتسرب في شرايين هكذا قلوب..؟

واي اسلام تمكن من نفس من يدعوا الى قتل الانسان ايا كان..؟

اين هؤلاء من دين الرحمة والانسانية، اين هؤلاء من (ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون ).

هل الحق قتل النفس لالشيء الا أتباع نهج محمد وال محمد، او قتل النفس التي تؤمن وتتبع فكر ما لايبيح القتل والقتال، ويؤمن بالرأي والراي الاخر.

قرضاوي وعرور وعريفي، واشبهاههم ممن درسوا في محافل الماسونية يتحكمو بمصير هذه الامة التي ماتت منذ ان اغمض رسول الله عينيه.

واخذت تتهاوى حتى سقطت في الدرك الاسفل من الحضيض، ابحث في كل تاريخها علي اجد نقطة ضوء ممكن ان يكون اهل هذه الامة من جنس البشر،

امة كل شيء فيها ميت الانسانية الابداع الرجولة الشهامة الصدق الوفاء،عبارة عن مجموعة دويلات لاتختلف بالمطلق عن حضائر الحيوانات المدجنة.

امة اشد مايغيضها ان ترى حزمة من نور تلمع في جسدها.

الجمهورية الاسلامية التي تبذل كل مالديها لتقف تلك الامة كرقم بين الامم، يحرضون عليها.

حزب الله الذي غسل عنها عار السنين الان الد اعدائها.

العراق بلد الخيرات والنماء الان ابعد مايكون عنها.

سوريا المقاومة اليوم تسعى وتستعين بكل شذاذ الافاق لتدميرها،

وحسن شحاته الذي فضح الزيف الذي عاشت عليها الامة يسحل من قبل اسلامي الشعار صهيوني التوجه محمد مرسي ..

تف على تلك الامة الزائلة غدا او بعد غد......

الثلاثاء, 25 حزيران/يونيو 2013 00:24

صرخة النائب حسن العلوي - جمعة عبدالله


ربما صرخة الغضب التي اطلقها النائب المستقل حسن العلوي , تحمل في طياتها بعض الوجاهة والحقيقة , وتكشف ايضا عن رياء وزيف ومكر ونفاق صعاليك السياسة الجدد , وان الدعوة بالغاء الراتب التقاعدي لنواب البرلمان , تحمل بعض التساؤلات المشروعة , في زمن اختلط الحابل النابل وضاعت المقاييس والموازين والمبادئ والقيم والاخلاق , حولت البرلمان العراقي من سلطة تشريعية  تحافظ على مصالح الوطن العليا , وتقدم خدماتها الى المواطن , وتدافع عن حقوقه المشروعة على افضل وجه . تحول برلماننا الموقر الى وكالة تجارية تدر ارباح وفيرة , من المقايضات والصفقات المدنية والعسكرية  ومن المقاولات والعقود والاتفاقيات التجارية , ومن شراء المواقف , وعرض خدماتهم للبيع والشراء  ومن المضاربات المالية , فصار اعضاء البرلمان ( يكسبون في اليوم نصف مليون دولار من بيع العملة , وباتوا من كبار الملاك في دبي وبيروت )  , ان الصعاليك الجدد انفتحت شهيتهم على  اخرها , لممارسة العهر السياسي بنهب الاموال , والمزايدات المجانية المنافقة , قد اتخمت بطونهم وجيوبهم بالاموال , من هذا الشعب المظلوم والمنكوب , وصاروا عن حق وحقيقة كما وصفهم النائب المستقل حسن العلوي  بالمافيا المالية , وبغسل الاموال وتهريبها الى الخارج . فماذا يعني ( الراتب التقاعدي لهؤلاء , الذين   تحول ابناءهم الى ملاك كبار ,  يشار اليهم في دبي مدينة الاثرياء وبيروت مدينة المافيا الدولية , فمن حق هؤلاء ان يستنكفوا من الراتب التقاعدي ) وبهذه المصيبة والبلاء التي اصابت الشعب , الذي تحول العراق الى بلد فقير ومعدوم ومسخرة للعالم . اية اخلاق وقيم وضمير ومبادئ تعشعش في عقولهم واسلوب تفكير هؤلاء ؟ حين يتضوع الفقير جوعا , وحين تقتل احلام الطفولة وبراءتها , قبل ايام حذرت الامم المتحدة من تدهور الامن الغذائي , في عراق بلد الخيرات والنفط , وبلد يملك  اكبر ميزانية مالية في المنطقة ,فأاين الحرص والمسؤولية والاخلاق , يامن تذرفون دموع التماسيح على طوائفكم !! كلها ضاعت في دجلكم السياسي , , قبل فترة اعلنت لجنة النزاهة , بان 100 نائب برلماني , كشفوا عن ذمتهم المالية , ولكن كيف ؟ وباي طريقة واسلوب ؟ , وهل كشفوا عن مايملكون بنسبة 5% او  100% ؟ وهل قدموا معلومات صادقة ام مزيفة بعيدة عن الواقع ؟ في البلدان البرلمانية يكشف اعضاء البرلمان , عما بذمتهم المالية بشكل دقيق ومفصل بشكل كامل كل عام  وتحتوي  :  على الدخل السنوي له ولعائلته , ويتضمن عما يملك من سيارات وعقارات شقق وبيوت داخل البلاد وخارجه , وكذلك يكشف عن ارصدته المالية داخل البلاد وخارجه , وعن الاسهم في البورصة المالية , والاسهم في الشركات او المساهمات في  الانشطة التجارية في داخل البلاد وخارجه . ورئاسة البرلمان تقوم بطبعها في كتاب , يكون تحت تناول الاعلام والمواطن , هل صرحوا اعضاء برلماننا بهذا المنطق المتعارف عليه , يا لجنة النزاهة ؟ ؟ وهل اطلع عليها الاعلام والمواطن ؟. ولابد من ذكر الحقيقة المرة , اذا كان النائب المستقل تنعم بجزء من حياته ببركات النظام السابق , ماذا سيقول على الذين حرموا من بركات النظام السابق والحالي ؟ بل انهم انتقلوا من الجحيم السابق الى الجحيم الحالي
جمعة عبدالله
الثلاثاء, 25 حزيران/يونيو 2013 00:23

اليهود شماعة الفاشلين !!!.. حامد كعيد الجبوري

 

لا أنكر أن لليهود أصابع وضعتها متعمدة بكل الأديان السماوية والوضعية ، وهذا ليس سبة على اليهود بل مفخرة لهم ، نعم أنها هي المفخرة بعينها ، لو لاحظنا وتمعنا وفحصنا ومحصنا بما قام به اليهود لكان الأجدر بنا أن ننحني لهم ولعقولهم وتفكيرهم الذي بسط نفوذه ليسود على المفاصل الحيوية بكل هذه المعمورة ، كلنا يتحدث أن اللوبي الصهيوني هيمن بشكل مطلق على السياسات الأمريكية لحقب طويلة يمتد لنشوء دولة أمريكا ، نحن المسلمون عامة والعرب خاصة لا ننظر إلا بمكان وضع أقدامنا ، هذا أن فكرنا أين نضعها ، واليهود والمتحضرون لا يفكرون بمثل هذا التفكير السطحي مطلقا ، اليهود يعرفون أين توضع أقدامهم ، ويعرفون كيف يرفعونها ومتى شاءوا ، ربما ، أكرر ربما نحن نفكر ليومنا بل ولساعاتنا فقط ، واليهود يفكرون ويرسمون ويخططون لعشرات بل ولمئات السنين ، لا يهم أن لم يصيبوا هدفهم اليوم لأنهم على ثقة تامة أنه سيصاب – الهدف – لاحقا ، اليهود درسوا كل التاريخ ولكل الدول والطوائف والنحل والملل ، ليس دراسة للتعرف والاستقصاء فقط ، بل للدراسة والتحليل الممنهج والمنطقي المفيد ، لقد زرع اليهود في كل أرض نبتة ، وفي كل واد عين ، وفي كل منعطف طليعة ، كل هذا من أجل معلومة من هنا وأخرى من هناك لتستغل ولو بعد حين لمصلحتهم طويلة الأمد ، وهذا بزعمي مفخرة لهم رغم سيول الذهب التي يبذلونها من أجل ذلك ، وهو ليس عيبا كما يراه الآخرون ليضعوا شماعة فشلهم على ما يسمونه الغدر اليهودي ، وسؤالي الذي أطرحه هنا لم لا توجد شخصية علمية دينية أكاديمية متخصصة لدرئ المفاسد – حسب تسميتهم – لهذه الأفكار اليهودية الصهيونية ؟ ، أليس من الأجدر أن نجد سبل وقاية وعلاج لمناهجنا الذي وضعها اليهود لنا كما يروج لذلك البعض ؟، أما آن الأوان أن نخلص تاريخنا ومعتقداتنا ودياناتنا من التسلط اليهودي المزعوم ؟ ، أم أصبحنا نحن الكُسّلُ أبواق دعاية لما يراد منا كببغاوات عمياء ؟ ، أسئلة لا إجابة لأي واحد منها ، والسؤال أيضا لماذا لا إجابة لدينا ؟ ، وربما أعرف أن أجيب بحسب نظرتي وما قرأته مما تيسر لي على قلته فأقول ، أننا تطوعنا لتسليم عقولنا ليفكر لنا غيرنا ، الأب يقول لولده لا تحشر أنفك في ما لا يعنيك ، وأكبر منك يوما أكبر منك عقلا ، والطامة الكبرى ( شعليه وشنو علاقتي ) ، نوعية الدراسة بما تضعه لنا الجهالة ، الدين لا يعرفه إلا من يضع فوق رأسه أي قطعة قماش ، لذا ساد الأميون وأنصافهم على الناس بكل شئ ، الرجال المحيطون برسول الإسلام الأعظم محمد ( صلعم ) لم يكتبوا عنه القرآن الكريم وجمع بعد حين على يد الخليفة الراشد عثمان بن عفان ( رض ) ، أذن كيف أصدق أن ألآلاف من الأحاديث النبوية الشريفة مصادق عليه ومصدق من الجميع ، ومن هذه الأحاديث (قَالَ رَسُولُ اللَّهِافْتَرَقَتِ الْيَهُودُ عَلَى إِحْدَى وَسَبْعِينَ فِرْقَةً. فَوَاحِدَةٌ فِي الْجَنَّةِ، وَسَبْعُونَ فِي النَّارِ. وَافْتَرَقَتِ النَّصَارَى عَلَى ثِنْـتَيْنِ وَسَبْعِينَ فِرْقَةً. فَإِحْدَى وَسَبْعُونَ فِي النَّارِ، وَوَاحِدَةٌ فِي الْجَنَّةِ. وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لَتَفْتَرِقَنَّ أُمَّتِي عَلَى ثَلاَثٍ وَسَبْعِينَ فِرْقَةً. وَاحِدَةٌ فِي الْجَنَّةِ وَثِنْـتَانِ وَسَبْعُونَ فِي النَّارِ» قِيلَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ مَنْ هُمْ؟ قَالَ: «الْجَمَاعَةُ». وفي رواية أخرى أطول: قَال النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم : «كَيْفَ أَنْتَ يَا عَوْفُ إِذَا افْتَرَقَتْ هٰذِهِ الأُمَّةُ عَلَى ثَلاَثٍ وَسَبْعِينَ فِرْقَةً، وَاحِدَةٌ مِنْهَا فِي الْجَنَّةِ وَسَائِرُهُنَّ فِي النَّارِ؟ قَالَ: وَكَيْفَ ذٰلِكَ؟ قَالَ: إِذَا كَثُرَتِ الشُّرَطُ وَمَلَكَتِ الإِمَاءُ، وَقَعَدَتِ الْحُمْلاَنُ عَلَى الْمَنَابِرِ، وَاتُّخِذَ الْقُرْآنُ مَزَامِيرَ، وَزُخْرِفِتِ المسَاجدُ، وَرُفعَت المَنَابر، واتُّخذَ الفيءُ دُولاً، والزَّكاةُ مَغْرَماً، وَالأَمَانَةُ مَغْنَماً، وَتُفُقهَ فِي الديِن لِغَيْرِ اللَّهِ، وَأَطَاعَ الرَّجُلُ امْرَأَتَهُ، وَعَقَّ أُمَّهُ، وَأَقْصَىٰ أَبَاهُ، وَلَعَنَ آخِرُ هٰذِهِ الأُمَّةِ أَوَّلَهَا، وَسَادَ الْقَبِيلَةَ فَاسِقُهُمْ، وَكَانَ زَعِيمُ الْقَوْمِ أَرْذَلَهُمْ، وَأُكْرِمَ الرَّجُلُ اتقَاءَ شَرهِ، فَيَوْمَئِذٍ ذَاكَ، َيَفْزَعُ النَّاسُ يَوْمَئِذٍ إِلَى الشَّامِ، وَإِلَىٰ مَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا دِمَشْقُ، مِنْ خَيْرِ مُدُنِ الشَّامِ، فَتَحْصِنُهُمْ مِنْ عَدُوهِمْ، قِيلَ؛ وَهَلْ تُفْتَحُ الشَّامُ؟ قَالَ: نَعَمْ وَشِيكاً، ثُمَّ تَقَعُ الْفِتَنُ بَعْدَ فَتْحِهَا، ثُمَّ تَجِيءُ فِتْنَةٌ غَبْرَاءَ مُظْلِمَةٌ، ثُمَّ يَتْبَعُ الْفِتَنُ بَعْضُهَا بَعْضاً ) ، هذا الحديث الذي أورده أصحاب الصحاح أشكك في صحة سنده وروايته لسبب منطقي لا يحتاج لكثير عناء ، وهو الذي سينشئ الاحتراب الطائفي بلا أدنى شك وريب ، ناهيك من أنه تدخل بشؤون ديانات أخرى كالمسيحية واليهودية ، وهل أصدق أناسا تركوا قرآنهم دون جمع وينقلوا مئات الآلاف من الأحاديث النبوية الشريفة ، والكثير حينما يعجز عن التفسير يقول أنها الإسرائيليات ، وأحاول أن أقنع نفسي بما يقول ولكن ألا يوجد في هذه الأمة الإسلامية مجموعة مفكرين ليشذبوا دينهم مما ألحقه بهم اليهود ، لذلك شاعت الفوضى ، وكل يدعي وصل بليلى ، وكل ينتظره رسوله على أبواب الجنة ، وكل يتفنن في الذبح والقتل والتفجير ، لأنه الفرقة الناجية بزعمه ، وأعتقد أن الرابح الأول هو من أدخل هذه التوافه لديانة يفترض أنها سماوية ، وطالما ألأمة الإسلامية شُرذمت كما خطط لها ، أذن نظرية أسلمت أنظمة الدول الإسلامية والعربية ، وإخراجها من علمانيتها المتحضرة الى خندقة التأسلم والذبح والفرقة فيها ولمنظرها الكثير من الفوائد وجني ما زرعه الإسلام السياسي لنفسه .

الإثنين, 24 حزيران/يونيو 2013 20:22

مهدي المولى - الاعراب وأكل لحوم البشر

 

هل من المعقول يسود الفكر الظلامي في بلدان العرب ويسيطر اكلي لحوم البشر ويصبح لهم القوة والنفوذ

العالم يتقدم ويسموا الى النور الى العدالة الى الايمان بالعلم والحضارة والعرب تنحدر الى الاسفل الى الظلام الى الوحشية والجهل والهمجية الى شرب دماء واكل لحوم البشر

هل من المعقول وصل العرب الى درجة من الانحطاط والتخلف والوحشية بحيث تصف العلم والثورة العلمية بالجهل والجاهلية ونصرخ ليل نهار وبأيديها السلاح يجب القضاء على هذه الجاهلية تفجير دور العلم ذبح العلماء منع المتعلمين والذي يرفض يجب ذبحه

حتى اصبحنا لا نشاهد عالما ولا نسمع لعالم ولا دارا للعلم ولا من يريد ان يتعلم فهؤلاء كفرة ودور العلم بؤر لنشر الكفر لهذا اعلنوا الحرب على العقل ومن يستخدم العقل

ساد الجهل والعنف والتخلف والظلام في كل البلدان العربية ذبحوا عوائل بكاملها اسر النساء واغتصابهن ثم ذبحهن باسم الاسلام وباسم الله اكبر

يا ترى ما هي الاسباب لماذا

السيارات المفخخة والأحزمة الناسفة تفجر المساجد وتذبح المصلين الذين لا ناقة لهم ولا جمل بكل مايجري في هذه الدنيا وحرق ألوف النسخ من المصحف الشريف

الغريب لم نسمع ولا كلمة تنديد استنكار لهذا الجرائم البشعة من اي جهة اسلامية في المنطقة العربية وكأنهم جميعا راضون قانعون بذلك

هل بدأت نهاية الاسلام ونهاية المسلمين الواقع يقول نعم وها قد بدأت بداية النهاية للعرب والمسلمين و على يد العرب المسلمين انفسهم على يد المجموعات الوهابية الارهابية الظلامية بدعم وتمويل من قبل العوائل الفاسدة المحتلة للخليج والجزيرة ال حصة ال موزة البقر الحلوب للموساد الاسرائيلي والمخابرات المركزية ولكل اعداء العرب

لا ادري كيف استطاع الفكر الظلامي الوهابي والمجموعات الوهابية الظلامية تسيطر على مصر وتفرض جهلها ووحشيتها وظلامها على مصر والشعب المصري

المعروف ان شعب مصر شعب متنور شعب حر كيف يطيق هذا الظلام وهذه العبودية وكيف يسمح لهؤلاء الكلاب المسعورة ان تعبث بمصر وتدمر ارض مصر بحضارة مصر

كيف يسمح لهؤلاء الوحوش بقتل وذبح ابناء مصر هاهم هؤلاء الوحوش اعلنوا الحرب على كل ابناء مصر وخاصة القوى المتنورة المتعلمة قوى الحرية والديمقراطية قوى العلم والمعرفة القوى التي تعشق الحياة وتحترم الانسان وكل انسان لا يميل اليهم ويسير بنهجهم ووحشيتهم

لهذا قرروا ذبح كل ابناء شعب مصر حتى انفسهم تنفيذا لوصية نبيهم مستقبل الانسان هو القبر ومن واجبنا ومهمتنا ان نوصله باسرع وقت الى القبر هذا هو شعارهم وهذا هو هدفهم

دينهم الذبح القتل العنف الارهاب بعضهم ضد بعض من ينقذ العرب والمسلمين من هذا المرض الفتاك

اسرائيل تحث العالم على عدم التدخل في شؤون العرب وتقول دعوهم يقتل بعضهم بعض انه السبيل الوحيد لانقراضهم والقضاء عليهم انهم وباء مدمر اذا تدخلنا فسينتقل الينا لهذا دعوهم وحدهم بعضهم يذبح بعض بعضهم يقتل بعض حتى ينتهون ويتلاشون

هذا يذكرنا بالقتال الذي نشب بين الاعراب بعد غزوهم للشعوب المجاورة من اجل تدميرها ونهب اموالها وهتك حرماتها فوقفت تلك الشعوب في اول الامر موقف المتفرج من هؤلاء الاعراب وقالوا ما تقوله اسرائيل الان ان هؤلاء الاعراب لا يقاتلون عن قيم ولاعن دين لهذا اتركوهم بعضهم يقتل بعض وفعلا تركوا وشأنهم حتى انتهوا

هل سمعتم ان مجموعة مهما كانت متوحشة ومتخلفة في كل التاريخ عقدت مؤتمرا وبشكل سافر وعلني ودعت الى ذبح الاخرين الى اغتصاب النساء وذبحهن على الطريقة الوهابية الى تدمير الحياة لا شك لا يوجد ولن يوجد لكن المجموعات الارهابية الوهابية عقدت مثل هذا المؤتمر متحدية العالم كله رافعة شعار لا حياة ولا وجود بعد اليوم الموت هو رسالتنا والذبح طريقنا

فهذه المجموعة عقدت مؤتمر في القاهرة وحضرته مجموعات من بلدان عربية واسلامية واصدرت فتاوى تدعوا الى تدمير الحياة وقتل الانسان وكل ما يمت للانسان من حضارة وعلم وحب وسلام فكل ذلك رجس وعلى الوهابي الارهابي ان يحارب الرجس

في كل التاريخ لم نشاهد او نسمع ان وحش يذبح طفلا لا يزيد عمره على عامين ويصرخ الله اكبر اي الله اي اكبر

اي دين يعتبر اغتصاب النساء جهاد لرفع راية الله اكبر ذلك ما امر به الرسول اي رسول لا ندري

اي دين يأمر بذبح الاطفال الرضع ثم يقطع رأسه ويرفعه الى الاعالي

الغريب كل ذاك والمجتمع الدولي صامت ساكت كأنما الامر لا يهمه ولا يعنيه في حين نرى المجتمع الدولي يقيم الدنيا ولا يقعدها عندما تقتل قطة او يقتل كلبا بغير قصد

هل عمليات الذبح الجماعي وبالجملة التي تجري في المنطقة العربية والاسلامية من قبل المجموعات الارهابية الوهابية والمدعومة من قبل ال سعود وال ثاني تصب في مصلحة المجتمع الدولي الغربي والامريكي على اساس ان مصالحه واحتكاراته ومنافعه مضمونة في هذه الحالة

ام انها الوسيلة الوحيدة التي تحقق اهدافكم التي تشغل العرب ويصبح كل ما لدي العرب من ثروة لكم ومن اجلكم

هل يروق لكم ما قامت به المجموعات الارهابية الوهابية من هجوم على عوائل شيعية في مصر فقتلت الرجال والنساء والاطفال ثم سحبت الجثث المقطعة بالشوارع والساحات

لا شك انه يروق لكم والا لماذا هذا السكوت يا دعاة حقوق الانسان

 

الإثنين, 24 حزيران/يونيو 2013 20:20

جمهورية المالكي !!- بقلم:حسنين الفتلاوي


بعد سقوط الصنم الصدامي في ساحة الفردوس جاءنا من يجمع أشلائه في شخصية جديدة ، ليحمل صفات القائد الضرورة ، فيرتدي الزي الملائكي مختفيا وراء قناع الديمقراطية ،ينادي بالدستور وتطبيقه داعيا إلى الانحناء نحوه ، مؤكدا على ضرورة الالتزام بنتائج الانتخابات وما تفرزه صناديق الاقتراع من نتائج .
ا
ن ما يتحدث عنه المالكي في كل مرة أمام الإعلام حول أيمانه الكامل بالمشاركة وأشرك الآخر هذه عملية صحيحة وخطوة إيجابية نحو بناء العراق الجديد وفق هذا المبدأ وتحت خيمة الدستور باعتباره الخط الأحمر الذي لا يمكن تجاوزه ، فكل هذا يدعونا للتفاؤل وأن وضع العراق يتجه نحو الأفضل تلك أحاديث تبشر بالخير أن طبقت وفق ماهو مرسوم علية ...ولكن!! أنها مجرد أحاديث ، فبعدما قارنا الأقوال بالأفعال وجدنا التناقض واضح ولا يختلف عليه أثنين ، هذا ما لاحظناه لدى دولة القانون في مبدأ أشراك الآخر الذي كان مجرد تحالفات أسمية سرعان ما تنهار لكونها بنيت على مصالح و جاءت من أجل مغريات سلطوية ، ولعل الدليل الواضح موجود في جواب السؤال المطروح حول تحالفات المالكي أين هي الآن ؟؟، ولماذا أبتعد عنه الجميع ؟؟،فقد سعى رئيس الوزراء من اجل تحويل العراق من جمهورية عراقية إلى( جمهورية مالكية) يسودها الحكم المالكي المطلق وهذا ما دعا باقي الحلفاء للنفور عنه .
لقد جاء اليوم الذي يخسر المالكي فيه كل شيء نتيجة لعنجهيته مما دعا الكتل الفائزة للتحالف مع يعظها خارج نطاق دولة القانون مكونة حكومة الأغلبية الفائزة في مجالس المحافظات ، فبعد خروج المالكي "من المولد بلا حمص " وخسارته الكبيرة في الانتخابات كانت تلك دوافع أجبرته على نزع قناعه المزيف وإظهار وجهه الحقيقي ليبدو واضحا للجميع ،هاهو السيد رئيس الوزراء يصف كتلة المواطن بتحالفها مع الأحرار ومتحدون بأنهم سلموا بغداد( للذباحة)والمليشيات !!،هذا يدعونا للتعجب ، لقد أعطى المالكي ( 6 ) وزارات إلى التيار الصدري
و لم يتهمه احد ويقول له انك سلمت الوزارات للمليشيات ،وكذلك هناك ما يضعنا أمام عدة أسئلة محيرة تدور حول مبدأ المشاركة الذي طالما دعا أليه المالكي ، فأين هو الآن من كل ذلك ؟؟.
لقد عبرت كتلة المواطن عن أيمانها قولا وفعلا بمبدأ الشراكة الوطنية
، وذلك عندما أشركت الجميع في تشكيل حكومة محافظات ( بغداد والبصرة و ميسان) بما فيهم أعضاء دولة القانون ، ولم تمضي لوحدها برغم وجود الأغلبية المريحة للتشكيل، وأنها وبصراحة آلت على نفسها إلى أشراك الجميع ، وبالمقابل أدارة كتلة القانون ظهرها للجميع وشكلت حكومة بابل والنجف بمجرد حصولهم على الأغلبية البسيط .....،هذا ما يضعنا أمام الحقيقة و يوضح للجميع حقيقة دولة القانون والمالكي في بحثه المستميت عن نبتة الخلود في الحكم .

جميل أن نرى بأن مجموعة من المثقفين والكتاب الكورد يجتمعون للمساهمة في ترتيب البيت الكوردي، وبرعاية ووصاية سياسيين مرموقين ليؤكدوا هم بدورهم أيضاً، بأن لا غنى عن المؤسسة الفكرية التي يجب أن يعول عليها. وتقام في مرحلة وما أحوجها من مرحلة لمثل هذه الفعاليات التي من شأنها أن ترص وتدعم بنيان مستقبل مزدهر في قادم الأيام، ولكن ومن المؤكد بأن التساؤل وإشارات الاستفهام ستحوم حول نوعية الأشخاص المجتمعين، وهنا لا اشكك في كفاءة المجتمعين وقدراتهم الثقافية وعلى العكس تماماً فهم من خيرة مثقفي الكورد الغربيين، ولكن أشير إلى النهج الثقافي المسّيس لديهم، وهنا سنضع الناحية الثقافية المجردة سياسياً جانباً، ونشير إلى الخلفية والميل السياسي المسار لديهم .

كما هو معروف (وللأسف) بأن الكورد في غربي كوردستان ينهلون سياستهم من مدرستان سياسيتان لا ثالث لهما (حتى الآن)، وهي الجنوبية والشمالية، ودعونا نضيف إلى هذه الحالة مصطلح (المعسكر)ونقول المعسكر الجنوبي والمعسكر الشمالي والسبب الحرب الباردة المستعرة بين معسكرينا بات في أوجه، وكل معسكر له أسلوبه في العسكرة والتجيشش .

المكان هو المعسكر الجنوبي (وهم في ذلك مشكورين)، أما النوعية وكما تبين من الشخصيات وتاريخها القريب والبعيد بأنهم أصحاب إيديولوجيات ميالة للمعسكر الجنوبي، حيث لم يكن أحد من المجتمعين من الناقدين الأفذاذ للمعسكر الجنوبي بل على العكس تماماً، كان هناك فطاحل في نقد المعسكر الشمالي، ليكسر هنا شرطاً أساسيا في الملتقى وهو الحوار الموّحد للهدف على اقل تقدير، وأبعاد الواقع الكوردي عن ثقافة التخوين والمهاترات المتعاظمة بين الشريحتين السياسية والثقافية داخل المعسكرين، فالحوار بين وجهتين مختلفتين في الخلفية السياسية أو الميل السياسي (إذا اعتبرنا بأنهم ليسوا سياسيين بقدر ما هم مثقفين ومفكرين) من شأنه أن يولد التسامح والتعاضد بين الفرقاء السياسيين لتحقيق الهدف المرجو، لا أن يكرس التفرقة والانقسام وإبراز ثقافة على حساب طمس أخرى، قد يقول المجتمعون بأننا اجتمعنا من أجل القضية وحلها، وهذا صحيح، ولكن أظن بأن الجميع سيتفق معي في هذا، وهو إن أول مسألة يجب أن تحل في القضية الكوردية هي وحدة الكورد، وهي النواة التي ستحقق أهداف قضيتنا العادلة، تلك المعضلة (الانقسام) التي عانى منها الكورد منذ فجر التاريخ إذا جاز التعبير، فالحوار الذي جرى في الملتقى بين مثقفينا الذين يقفون على ضفة دون مثقفي الضفة الأخرى سينتج ثقافة مبتورة وتورث إلى مجتمعاتنا وترسخ فيها .

على غرار السياسة الكوردية الغربية ها هي الثقافة الكوردية الغربية أيضاً تنتهج التبعية نهجاً لتدفعها إلى الانقسام ، وهاهي المؤسسة الثقافية الفكرية الكوردية الغربية تخترق كما كل شيء في غربي كوردستان بات مخترق .

آلان حمو

24-6-2013

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

الإثنين, 24 حزيران/يونيو 2013 20:07

سأنتخبُ حبيبتي- سردار حجي مغسو


.................

سيدتي ..
سأنتخبكِ أنتِ
لولايةٍ أبدية في حياتي
فلا توجد مرشحة تنافسكِ
لن اجد أوفى منكِ
اصدق منكِ
أجمل منكِ
اروع منكِ
احنُ و أطيبَ منكِ
سأنتخبكِ
سأتوجكِ ملكة ...
ملكة لا تستقيل في مملكتي
سلطانة على عرش قلبي
انتِ السيدة الأولى في حياتي
فجميع نساء الكون لا شيء
أمام حسنكِ
جميع ملوك و رؤساء الكون
لا يساوون ظفرة من أظافركِ
فكل السياسيين في العالم
ليسوا سوى قطرة ماءٍ
في بحر سياساتكِ
من يفهم بالسياسية غيركِ
سأنتخبكِ ...
جميعهم
لصوص و دجالون
منافقون و محتالون
كذابون يكذبون
و يصدقون كذبهم..
يسرقون
و يحللون على انفسهم
أموال الحرام
يخططون و يفشلون
يجتمعون و لا يتفقون
أما نحن نخطط في النهار
حين نجتمع ليلاً نتفقُ
على كل صغيرة و كبيرة
انكِ ترضينني كثيراً
اعشقُ شهد قبلاتكِ
أختبىء بين احضانكِ
و احتمي به
و ترضى عني نهديكِ
و تدللني و تكرمني
أختبىءْ في مسامات روحكِ
سأنتخبكِ ...
سيدتي ...
متى كان الرؤساء و الملوك
يرضّون شعوبهم
و يكرمونهم

!!!


كانت عامودة ولا تزال السبًاقة في كافة ميادين النضال ..وهي في المقدمة دوماً -عبر التاريخ المعاصر- في مواجهة الدكتاتوريات والأنظمة المستبدة ...
فهي من قارعت الفرنسيين ..وهي التي قدمت أطفالاً شهداء كقرابين لوطنيتها وقوميتها العالية ..وهي أول من أسقطت تمثال حافظ الأسد كدلالةٍ على عمق تفهم أبناءها للثورة وإيمانهم الكبير بأن الطريق إلى الحرية ..يحتاج إلى فكرٍ ثوري ..وطاقةٍ شبابية تقف ضد الطغيان ولا تقبل الإحباط ...
ونظراً لصعوبة المرحلة التي نمر بها كسوريين بشكل عام وككورد بشكل خاص ..ومدى ضرورة توحدنا بمختلف توجهاتنا وإيديولوجياتنا ..فإننا نستغرب ما أقدمت عليه قوات الأسايش التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي من اعتقال ناشطين شباب واتهامهم بتهمٍ تحطُ من قدرهم وتشوِه سمعتهم ..وما هم إلا شباب واعٍ مثقف وثائر ونشيط ..
والدليل على ذلك قيام مجموعة من الناشطين الكورد في عامودا بحملة اضراب مستمرة حتى هذه اللحظة حتى الافراج عنهم وعودتهم لحريتهم ..
إننا إذ نطالب الأسايش في كردستان سوريا في السهر على حماية المواطنين من خلال التنسيق مع جميع و ليست التفرد في اطلاق الاحكام ..و الافراج الفوري عن جميع المعتقلين لديهم بسبب ارائهم السياسية وبنفس الوقت ..نعتقد أن ارتكاب أخطاء بهذا الحجم ..وعدم المبالاة لمطالب كافة الحراك الثوري والسياسي الكوردي سيؤدي إلى خلق احتقان لا هو من مصلحة الأسايش ولا هو من مصلحة الشعب الكوردي ..بل هي خدمة مجانية يتم تقديمها لنظام الاستبداد والفساد على طبق من ذهب ..
نطالب الأسايش التابعين لحزب الاتحاد الديمقراطي ومن خلال الهيئة الكوردية العليا بالإفراج عن المعتقلين وإحكام صوت العقل والحق في كل إجراء يتم اتخاذه

23-6-2013

الهيئة الكوردية العامة لدعم الثورة السورية

الدكتور محمد محمود ممثل الهيئة الكوردية العامة لدعم الثورة السورية

محمد شريف محمد اعلامي

اتحاد تنسيقيات شباب الكرد

ائتلاف شباب سوا

حركة ثوار الكورد السوريين

الدكتور احمد رشيد-

وندا شيخو كاتبة و شاعرة و قيادية في الحزب اليسار الديمقراطي

كاردوخ جان كردوا/

عماد سلامة

/الان رشيد

/مصطفى محمد

/د.ناصر الزعبي

/وليد سلامة/ابو جوان /

سربست علي

/فرهاد عمر/

هوشنك عمر

/شيار عمر/

سلافه احمد/

هفال حسين/

مفيد خليل/

شفان خليل/

د.فراس علي

/د.ادريس خليل

جنان بلال

الدكتور ثائر الطائي

فريزة جهينة ناشطة سياسية

عبدالسلام عثمان مسؤول الاعلام لتيار المستقبل الكوردي في سوريا

سيامند ميرزو ناشط و كاتب سياسي

دحام السطام مخرج سينمائي

خلف الموان

محمد سعيد الغربي .

سليمان حسن كاتب و ناشط بلجيكا

الدكتورة روفند تمو كاتبة و ناشطة حقوقية بلجيكا

الدكتور جودت الحسيني ناشط سياسي

حسين تحسين ناشط وفنان تشكيلي هولير

الدكتور محمود عباس كاتب و ناشط سياسي

الدكتور فرزند عمر عضو مؤسس في تيار بناء الدولة السورية

صفحة احرار كوباني

ابراهيم مصطفى (كابان) كاتب و سياسي كوردي سوري

جوان يوسف كاتب و اعلامي

كاوا ديركي كاتب و ناشط سياسي

الدكتور محمد سليم تمر عضو لجنة منطقية لحزب ازادي الكردي في سوريا عضو حركة الشباب الكورد

حكمت احمد عضو حركة الشباب الكورد

ايمن تمر عضو حركة الشباب الكورد

عبدالمجيد تمر عضو حركة الشباب الكورد

كريمة رشكو ناشطة عضو امانة عامة في منظمة المجتمع المدني لبناء الدولة و المواطن

درعا محجة المكتب الاعلامي

زبير رشك ناشط سياسي

حسين شيخو

طه الحامد كاتب و ناشط سياسي

تنسيقية اري

لقمان سليمان ناشط سياسي

زنار سليمان عضو حركة الشباب الكورد

لجان احياء المجتمع المدني في محافظة الحسكة

هوشنك اوسي كاتب و صحفي

نسرين احمد شاعرة

خليل ملا ديريك

نادية خلوف كاتبة

شيار الياس ابو عمار عضو الهيئة الكوردية العامة لدعم الثورة السورية

الدكتور عبدالباسط سيدا المجلس الوطني السوري

سرباز فرمان المانيا

جمعية عامودة الخيرية

جمعية نوجيان لذوي الاحتياجات الخاصة عامودة

تنسيقية الحسكة المستقلة

مصطفى علو

الشيخ محمد الشبيب

و الباب مفتوح امام التواقيع

الايميل : هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

نظم ذوي الإحتياجات الخاصة، مظاهرة أمام مبنى مجلس وزراء إقليم كوردستان، اليوم الأثنين 2013/6/24، في أربيل.
وبهذا الصدد، قال سكرتير إتحاد ذوي الإحتياجات الخاصة في كوردستان سامان حسين، لـ PUKmedia: " قامت 6 منظمات لذوي الإحتياجات الخاصة بتنظيم مظاهرة أمام مبنى مجلس وزراء الإقليم لرفع مطالبهم إلى الجهات المعنية".
وأكد حسين، بأن "المظاهرة ستستمر لحين مقابلة رئيس حكومة إقليم كوردستان وتقديم مطالبهم له".


PUKmedia سفين أحمد / السليمانية

صوت كوردستان: الحرب العلنية و الخفية بين حزبي السلطة حزب البارزاني و حزب الطالباني مستمره على كافة الأصعدة و بجميع الطرق. فبعد الاتهامات المباشرة بين الحزبين بالتزوير و التراجع عن الاتفاقية الاستراتيجية بين الحزبين، و بعد المحاولات المستمرة من قبل أستخبارات الحزبين بأحداث أنشقاقات داخل الحزبين، و بعد أن حاول الحزبان في الفترة الأخيرة رأب الصدع بينهما، بعد كل هذا أنتقلت الحرب بينهم الى الصحافة "العميلة" التي يمولها حزبا البارزاني و الطالباني بشكل مباشر و غير مباشر.

حول العلاقة داخل حزب البارزاني نشرت الصحافة التابعة لحزب الطالباني أن هناك خلافا بين نيجيروان البارزاني و مسرور البارزاني أبن الرئيس مسعود البارزاني. و الاثنان غير متفقان حول مسألة مسودة دستور الإقليم. فبينما نيجيروان يوافق على الاتفاق الوطني على الدستور و من ثم عرضة على الاستفتاء فأن مسرور يؤيد فكرة طرح الدستور على الاستفتاء دون التوافق علية. و في هذا لكل منهما مؤيدوة داخل حزب البارزاني. حسب تلك الصحافة فأن فاضل المطني يؤيد نيجيروان البارزاني بينما كمال كركوكي يؤيد مسرور البارزاني.

من جهة أخرى نشرة صحافة التابعة لحزب البارزاني نقلا عن مصادرها بأن خمسة من أعضاء المكتب السياسي لحزب الطالباني يهددون بالانشقاق من حزبيهم في حالة عدم الموافقة على ورقة للإصلاح قدموها الى المكتب السياسي للحزب. و يتزعم هذه المجموعة برهم صالح و يؤيده في ذلك الحاكم قادر و ازاد جندياني الأعضاء القياديون في حزب حزب الطالباني. حسب تلك الصحافة فأن الدكتور برهم صالح لا يؤيد تنازلات حزب الطالباني لحزب البارزاني و يريد أن يقوم الاتحاد الوطني بالكشف عن أموالة.

المدى برس/ كركوك

أعلنت الجبهة التركمانية في كركوك، اليوم الاثنين، رفضها قانون مجلس المحافظات غير المنتظمة بإقليم الذي أقره البرلمان، أمس وبينت أنه "يتنافى" مع الدستور ويعد "خرقا" له، في حين أكدت أنها تدرس خيار التوجه للمحكمة الاتحادية لـ"نقض" القانون أو تعديله من قبل البرلمان بـ"أقرب فرصة ممكنة"، متهمة لجنة الاقليم البرلمانية بـ "استغلال الوضع وتمرير القانون".

وقال رئيس الجبهة التركمانية أرشد الصالحي في حديث الى (المدى برس)، إن "تصويت مجلس النواب على القانون الخاص بصلاحيات المحافظات غير المنتظمة باقليم رقم 21 يتنافى مع الدستور ويعد خرقا للمادة 125 منه ويهمل ويهمل دور المكونات العرقية بالمدن العراقية ولا يمثل نسب وحقوق ووجود المكونات والاقليات في المحافظات".

وتنص المادة 125 من الدستور العراقي ضمن الفصل الرابع من الادارات المحلية على أن "يضمن الدستور الحقوق الادارية والسياسية والثقافية والتعليمية للقوميات المختلفة كالتركمان، والكلدان والآشوريين، وسائر المكونات الاخرى، وينظم ذلك بقانون".

وأضاف الصالحي إننا "ندرس إما التوجه للمحكمة الاتحادية للطعن بالقانون الذي صوت عليه مجلس النواب العراقي عليه او تعديل القانون بأقرب فرصة ممكنة بعد ان أعطينا مقترحاتنا قبل شهر وقدمها عضو لجنة الاقاليم النائب التركماني حسن البياتي".

واتهم الصالحي لجنة الأقاليم في البرلمان العراقي بـ"استغلال الأمر وتمرير القانون دون التشاور مع المكونات العرقية والأقليات الأخرى بالعراق".

وصوت مجلس النواب العراقي، أمس الاحد، على التعديل الثاني للقانون الخاص بصلاحيات المحافظات غير المنتظمة بإقليم، وفي حين أكدت لجنة الاقاليم البرلمانية أن التعديلات اعطت صلاحيات واسعة للمحافظات في المجالين الاقتصادي والخدمي، بينت أن التعديل نص على زيادة مبالغ البترو دولار، واعطاء سلطة مباشرة للمحافظ على كل الاجهزة المكلفة بواجبات الامن في المحافظة.

وكان رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي، أكد في الـ31 من آذار2013، إن القانون الحالي للمحافظات غير المنتظمة بإقليم "فيه نواقص وتناقضات وتداخلات"، وبين أنه "أضاع" دور المحافظات في الإعمار وتقديم الخدمات، وفي حين شدد على ضرورة "توسيع" صلاحيات مجالس المحافظات للاتجاه إلى لا مركزية اكثر، جذر أنها في حال عدم تغييره فإن "بعض المحافظات ستتجه إلى الأقاليم".

وكانت لجنة الأقاليم والمحافظات غير المنتظمة بإقليم النيابية قد أعلنت العام الماضي (12 آذار 2012)، عن إرسالها قانون المحافظات غير المنتظمة بإقليم إلى رئاسة مجلس النواب بعد إجراء التعديلات النهائية عليه، وفيما أشارت إلى أن تعديل القانون شمل 21 مادة من اصل 55، أوضحت أن القانون أعطى صلاحيات إدارية وأمنية ورقابية واسعة للمحافظات.

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي أكد، في التاسع من تشرين الثاني 2011، أنه يتجه نحو زيادة صلاحيات الحكومات المحلية وتحويل كثير من المشاريع عليها، متمنيا أن تكون المحافظات قادرة على تنفيذ المشاريع، كما أشار إلى أن إعلان الأقاليم خلال هذه الفترة سيتحول إلى كارثة.

صوت كوردستان: ردا على البيان المشترك الذي نشره حزب الطالباني مع قوى المعارضة الثلاثة في أقليم كوردستان حول أنتخابات مجلس محافظة نينوى و التي قالوا فيها أن حزب البارزاني قام بعمليات تزوير واسعة في تلك الانتخابات، أنكر عصمت رجب مسؤول الفرع الرابع عشر لحزب البارزاني لصحيفة هاولاتي تلك الانباء و قال بأن هؤلاء أي حزب الطالباني و المعارضة فشلوا في الموصل و أصيبوا بالصدمة نتيجة الأصوات التي حصل عليها حزبه في أنتخابات مجلس محافظة نينوى ووصف ما ورد في بيان قوى المعارضة و حزب البارزاني بالاكاذيب. كما انكر المتحدث باسم حزب البارزاني في منطقة مخمور ما ورد في البيان المشترك و قال بأن حزب الطالباني أحضر قوة عسكرية الى مخمور و حاولوا القيام بعميات تزوير و لكنهم رفضوا المشاركة معهم في تنفيذ عمليات التزوير.

حول نفس الموضوع تراجع حزب الطالباني عن تسجيل شكوى رسمية ضد حزب البارزاني لدى المفوضية العليا للانتخابات و قال عارف رجدي مسؤول فرع الموصل لحزب الطالباني أنهم كحزب لم يسجلوا أية شكاوي ضد حزب البارزاني حول عمليات التزوير و لكن قد يقوم أشخاص بتسجيل شكاوي على صناديق محدده و ليس على العملية الانتخابية أجمالا. و أضاف رجدي في تصريح له الى هاولاتي أن تلك الشكاوي سوف لن تكون باسم حزبهم.

وبينما يلاحظ تراجع في موقف الاتحاد الوطني الكوردستاني من عمليات التزوير التي حصلت في أنتخابات مجلس محافظة نينوى فأن قوى المعارضة مصرة على المضي في تقديم الشكاوي و الكشف عن الخروقات التي حصلت في تلك الانتخابات. و يجمع المراقبون على خطورة الذي حصل في تلك الانتخابات و بأنه لم يكن متوقعا أن يجري التزوير بهذا الشكل الواضح ، و يعرب العديد عن قلقهم من عدم أبطال الأصوات التي حصل عليها حزب البارزاني نتيجة عمليات التزوير و أن نجاح حزب البارزاني في الموصل سيدفعهم الى تكرار ذلك و بشكل أوسع في أربيل و دهوك التي يسيطرون عليهما بشكل تام.

انقرة – منعت وزارة العدالة في تركيا وفد حزب السلام والديمقراطي من الذهاب الى جزيرة أيمرالي، حيث كان من المقرر أن يتجه الوفد صباح اليوم الى جزيرة ايمرالي للقاء بقائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان.

وكانت بروين بولدان نائب رئيس كتلة حزب السلام والديمقراطية  في البرلمان قد صرحت يوم أمس بأنهم راجعوا وزارة العدل للقاء اليوم السبت بقائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان.

هذا ولم يعرف بعد متى سيسمح  للوفد اللقاء باوجلان.

وكان آخر لقاء جرى بين اوجلان ووفد حزب السلام والديمقراطية في السابع من شهر حزيران الجاري حيث حضر اللقاء كل من صلاح الدين دميراتش الرئيس المشترك لحزب السلام والديمقراطية وبروين بولدان نائب رئيس كتلة حزب السلام والديمقراطية  في البرلمان.

هذا وكانت حكومة العدالة والتنمية قد منعت في ذلك الوقت سري سريا اوندر البرلماني في حزب السلام والديمقراطية عن اسطنبول من اللقاء بقائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان، حيث اعرب اوجلان عن استنكاره لذلك القرار.

firatnews

مقدمة :

«المواطنة مثل الديمقراطية, لكي تعيش يجب أن تعاش» "غاندي"

لقد شهدت العقود الأخيرة من القرن الماضي أحداثاً متلاحقة وتطورات سريعة جعلت عملية التغيير أمراً حتمياً في معظم دول العالم، وقد انتاب القلق بعض المجتمعات من هذا التغير السريع، ومنها العربية والإسلامية التي تخشى أن تؤدي هذه التحولات الاجتماعية المتسارعة والمرتبطة بالتطور العلمي السريع إلى التأثير على قيمها ومبادئها وعاداتها وتقاليدها بفعل الهالة الإعلامية الغربية.

والوطن العربي إحدى هذه المجتمعات التي مرت بتغيرات سريعة شملت معظم جوانب الحياة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية مما أثر على تماسك المجتمع واستقراره، وأدت إلى ظهور اتجاهات وقيم وأنماط تفكير لا تتفق وطبيعة المجتمع السعودي. ولذلك تستعين الدولة، كغيرها من الدول، بالنظام التربوي باعتباره من أهم النظم الاجتماعية، حيث يقوم على إعداد الفرد وتهيئته لمواجهة المستقبل، وكذلك المحافظة على القيم والمبادئ الأساسية للمجتمع، والتجاوب مع الطموحات والتطلعات الوطنية. والمفهوم الحديث للمواطنة يعتمد على الانفاق الجماعي القائم على أساس التفاهم من أجل تحقيق ضمان الحقوق الفردية والجماعية ، كما أن المواطنة في الأساس شعور وجداني بالارتباط بالأرض وبأفراد المجتمع الآخرين الساكنين على الأرض وهي لا تتناقض مع الإسلام لأن المواطنة عبارة عن رابطة بين أفراد يعيشون في زمان ومكان معين أي جغرافية محددة، والعلاقة الدينية تعزز المواطنة.

أصبحت الرياضة في عصرنا الحاضر ظاهرة اجتماعية وثقافية واقتصادية وسياسية، تستقطب اهتمام جميع شرائح المجتمع، وذلك في زمن اتسع فيه الاستهلاك الإعلامي للنشاط الرياضي، مما نتج عنه زيادة في وعي الجماهير، وأفرز لدى الممارسين - أحيانا – أخلاقيات تجاوزت الهدف النبيل إلى الطموح الذاتي.

ما ميز الساحة الرياضية في بلادنا خلال السنوات الأخيرة هو الإقبال المتزايد على الممارسة الرياضية بمختلف أنواعها وأضحى لزاما علينا مواكبة التطورات المطردة للرياضة ذات المستوى العالي و التي أصبحت صناعة تتطلب استثمارات هامة في مجالات متعددة.

إن التربية على المواطنة ليست معرفة فقط ولكن ممارسة يجب أن تلقن للطلاب للتفاعل و العيش معا من خلال أعمال ملموسة تسمح لهم ببناء فضاءات المواطنة.

فالتربية على المواطنة ليست مادة أومقررا يمكن تعليمه ولكن يقوم المدرس بوضع الطالب من خلال أطر أعمال مهيكلة في وضعيات تعلم وهو الشرط الضروري لتحقيق التربية على المواطنة.

إذا كان أحد أهداف الرياضة هو اكتشاف الأنشطة البد نية و الرياضية و النهوض بها , نجد أن هناك هدف آخرمغفلا وحتى منسيا وهو تعلم الحياة

إن الممارسة الرياضية وهي تربوية بالأساس , لايمكن أن تحقق المتعة فقط أو المشاعر الوجدانية دون أن يخشى أن تعزز السلوك الأناني للطالب. بل يجب على العكس تحويل هذاالموقف إلى سلوك يستوعب الآخر و يأخذ في الحسبان مفاهيم الفريق و إحترام الآخرين ومختلف المشاريع و الإستراتيجيات المشتركة .

وبررت ذلك بوجود ثلاثة أسباب تدعو إلى ربط الرياضة بالمواطنة وهي:

1 - ضرورة وطنية لتنمية الإحساس بالانتماء وبالهوية.

2 - ضرورة اجتماعية لتنمية المعارف والقدرات والقيم والاتجاهات، والمشاركة في خدمة المجتمع ، ومعرفة الحقوق والواجبات.

3 - ضرورة دولية لإعداد المواطن وفقاً للظروف والمتغيرات الدولية

التربية على المواطنة:

إن مفهوم التربية على المواطنة ليس بالأمر الجديد حيث كان الإغريق على وعي بضرورة بناء فضاء ديمقراطي مشترك لتطوير التربية و المعارف. وقد قال أرسطو: " ليس هناك من مدينة فاضلة بدون تربية ملائمة" ( ,1999 GUS. John).

كما أن "جون ماسي" الذي أنشأ رابطة التعليم في فرنسا سنة 1860 , قد جعل شعار الرابطة: "التربية طريق للحرية والمواطنة "( HARPES J-P, 1999 ).

وفي الألفية الجديدة تم إعتماد سنة 2005 بوصفها السنة الأوروبية للمواطنة و لقد أعلنت الدول الأوروبية سنة 2004 السنة الأوروبية للتربية من خلال الرياضة وكان شعار المناسبة "الرياضة بوابة الديمقراطية (COGAN. John , 2000).

وحدد هدف الجهد الأوروبي من أجل تنمية الوعي بقيمة الرياضة كأداة تربية على المواطنة الديمقراطية و إقتراح نماذج ممارسات جيدة يتم تطبيقها في شكل مبتكروفي تكامل مع المناشط الإجتماعية و البيئية الأخرى.

من جهتها قامت "اليونسكو" بمناسبة إحتفالها بمرورستين سنة على إنشائها في 4 نوفمبر 2006 بتخصيص خلال ستين أسبوع ستين موضوع بينها ستة عشر موضوع تتعلق بالتربية ومن بينها مواضيع تخص الرياضة و التربية البدنية و التربية على المواطنة.

إن التربية على المواطنة من خلال الأنشطة البدنية و الرياضية هوسعي إلى تنمية المعارف و الكفاءات التي تمكن الشباب من تطوير قدراتهم الاجتماعية مثل العمل ضمن الفريق و التضامن و التسامح و الروح الرياضية في إطار متعدد الثقافات (بالنسبة لأوروبا), و كذلك خلق توازن بين الأنشطة الفكرية و البد نية خلال المسيرة التعليمية مع دعم الرياضة داخل الأنشطة المدرسية(AUDIGIER. F, 2000).

و قد كانت من ضمن توصيات المجلس الأوروبي الخاصة بالتربية على المواطنة من خلال الأنشطة المدرسية ومن بينها الأنشطة الرياضية :

- تمكين الطلاب من توسيع آفاقهم من خلال فتح مجالات المسؤولية الجماعية.

- معرفة البيئة التي يعيشون فيها وحمايتها و المحافظة عليها.

- القيام بعمل ذاكرة بهدف تربوي و بيداغوجي و من أجل ترسيخ قيم الحقوق و التضامن والإنتماء والنهوض بالصحة و السلوك الحضاري و غيرها (AUDIGIER. F, 2000).

وقد جاءت التوصية بضرورة التنسيق بين المؤسسات التعليمية وعدة متدخلين آخرين مثل الجمعيات و المنظمات والجماعات المحلية كالبلديات وغيرها من أجل تنظيم مهرجانات رياضية و بطولات.

إن تعلم المواطنة لايمكن أن تكون مسألة يوم واحد و لكن أن نعيشها على مدى كامل السنة تتخللها مواعيد هامة وأعمال ذات دلالة و التي تؤسس لولادة ثقافة المواطنة و ترسيخها خاصة وأن المدرسة مسؤولة على صياغة الرموز في الأذهان (BOURDIEU.P,1980 ).

و بالتالي من المفيد ربط الأنشطة الرياضية ببعض الأحداث الإنسانية الهامة التى ترسخ مبادئ المواطنة سواء كانت تلك الأحداث دولية أو وطنية , ونقترح فيما يلي بعض المحاور والأمثلة:

الإحتفال بيوم حقوق الطفل (تاريخ المعاهدة الدولية, 1989)

الحقوق ◘ اليوم العالمي لإلغاء العبودية

اليوم العالمي لحقوق الإنسان( الإعلان العالمي لحقوق الإنسان, 1948)

الذاكرة ◘ إحياء ذكرى التأميم

إحياء ذكرى المقاومة

الذاكرة الرياضية (ذكرى ضحايا ملعب "هايسل")

التضامن ◘ أسبوع التضامن العالمي (13-21 نوفمبر)

اليوم العالمي لمكافحة التمييزالعنصري (21 مارس)

السلوك ◘ يوم الشجرة

الحضاري ◘ اليوم العالمي للبيئة

اليوم العالمي لمكافحة التدخين

الصحة ◘ اليوم العالمي لمكافحة الإيدز

الأيام العالمية لمكافحة بعض الأمراض كالسكري و السرطان ....

مؤازرة ◘ تنظيم أنشطة رياضية مع منسوبي دور رعاية الأحداث

الفئات ◘ تنظيم أنشطة رياضية مع منسوبي مراكز رعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

الضعيفة

التربية من أجل السلام والتعايش السلمي :

السلام هدف إنساني وغاية نبيلة تسعى الإنسانية لتحقيقها على امتداد تاريخها الحضاري، وقد ازدادت الدعوة للسلام والعمل على إرساء دعائمه وتعميمه في العصر الحديث بعد الحرب العالمية الثانية وقيام هيئة الأمم المتحدة كأداة تفاهم تجمع شعوب العالم حول هذا الهدف ، ويعتبر الاهتمام بالسلام ضمن المواطنة من الاتجاهات الحديثة وتبقى ثمة حقيقة هامة وهي أن السلام من الإسلام. وقد أرساه الإسلام في تشريعاته ، ولقد بدأ الاهتمام بدراسات السلام كميدان أكاديمي في الجامعات العالمية منذ الخمسينات، وكان التركيز في البداية على السلام في مواجهة العنف المباشر، كما هو الحال في الاعتداء والتعذيب والاضطهاد والحروب، ليتطور فيما بعد إلى تناول العنف غير المباشر، أي ما يعانيه الناس نتيجة للنظم الاجتماعية والسياسية والاقتصادية التي تؤدي إلى الموت أو الانتقاص من آدمية الإنسان وانتهاك حقوقه مثل : التمييز العنصري والتعرض للجوع وإنكار حقوق الإنسان (الهارون، 1996م، ص7) .

والتربية دعوة للحياة، والحياة في جوهرها هي السلام مع الذات ومع الآخرين ومع البيئة المادية، ومن هنا فإن التربية من أجل السلام تتراوح في مداها من السلام بين الدول والشعوب إلى الأفراد داخل الأسرة أو الجماعة وأخيراً إلى الإنسان نفسه .

والسلام مطلب إنساني بدونه يعيش الإنسان في فزع وخوف يفقده اتزانه ويجعله يتعامل مع من حوله على أساس أنهم أعداء ويفقده صداقة الناس واحترامهم، والإنسان اجتماعي بطبعه فإذا فشل في التكيف، فإنه يفقد سلامه الاجتماعي ويشعر بالعزلة والتقوقع حول الذات . والسلام مطلب اقتصادي لأن الخلافات تؤثر على قدرات الفرد الإنتاجية، تؤدي لتدني دخله وضعف إمكاناته الاقتصادية، والسلام العادل لا يكون على حساب مصالح الآخرين وإنما يحمي مصالح الفرد ليسعى في اتجاه التعاون والتنسيق مع الآخرين بهدف بناء اقتصاد متين، وعموماً فإن السلام كمطلب اقتصادي للفرد يؤثر ويتأثر بالسلام كمطلب اقتصادي وطني، فمستوى الرفاهية الذي قد يتمتع بها الفرد قد يعود بالدرجة الأولى للمستوى الاقتصادي للدولة التي يحمل هويتها (عزيز، 1998م، ص18) .

توفر الرياضة والتربية البدنية الأرضية لتعلم الانضباط والثقة بالنفس وروح القيادة وتنقلان مبادئ أساسية ضرورية للديمقراطية كالتسامح والتعاون والاحترام .كما تعلمان الإنسان القيم الأساسية لتقبل الهزيمة والانتصار . وبنفس الوقت فإن دروس التربية البدنية غالباً ما تلغي أو تخفض في المدارس أثناء الأوقات العصيبة كالنزاعات أو تأثير مجالات أكاديمية أخرى . كما لا تحظى مبادرات الرياضة بالدعم المطلوب من الحكومات.

أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها رقم 58 / 5 والمعنون " الرياضة وسيلة لتطوير التعليم والصحة والتنمية والسلم " بالقيم الإيجابية للرياضة والتربية البدنية واعترفت بالتحديات القائمة أمام عالم الرياضة سنة 2005 هي السنة الدولية للرياضة والتربية البدنية ، ويدعو القرار كافة الحكومات ومنظومة الأمم المتحدة والمنظمات إلى:

* إدراج الرياضة والتربية البدنية في برامج التنمية ، بما في ذلك البرامج التي تسهم في تحقيق أهداف الألفية للتنمية.

* العمل بصورة جماعية وتشكيل شراكات مبنية على أساس التضامن والتعاون.

* تطوير الرياضة والتربية البدنية كوسيلة للتنمية الصحية والاجتماعية والتعليمية والثقافية على الصعد المحلية والدولية.

* تعزيز التعاون بين قطاعات المجتمع المدني ، يجشع القرار رقم 58 /5 الحكومات والهيئات الرياضية الدولية على تنفيذ مبادرات شراكة بهدف دعم مشاريع التنمية المستندة إلى الرياضة التي تهدف إلى تحقيق أهداف الألفية للتنمية.

قوة الرياضة

تلعب الرياضة والتربية البدنية دوراً هاما على الصعد الفردية والمجتمعية والوطنية والعالمية ، فعلى الصعيد الفردي ، تعزز الرياضة من قدرات الفرد والمعرفة العامة لديه ، أما على الصعيد الوطني ، فهي تساهم في النمو الاقتصادي والاجتماعي وتطور الصحة العامة وتقارب بين مختلف المجتمعات . وعلى الصعيد العالمي ، إذا ما استخدمت الرياضة بصورة صحيحة ، يمكن أن يكون لها دور إيجابي طويل الأمد على التنمية والصحة العامة والسلم والبيئة.

توفر المشارة في الرياضة الفرصة لممارسة الاندماج الاجتماعي والأخلاقي للشعوب أو التهميش بسبب الحواجز الثقافية والاجتماعية والدينية التي يقف وراءها نوع من الجنس والإعاقة وغيرها من أشكال التمييز . يمكن للرياضة والتربية البدنية أن تكونا مجالاً لممارسة المساواة والحرية والتمكين .كما أن الحرية والسيطرة على الجسد أثناء ممارسة الرياضة مهمتان جداً للنساء والفتيات أو الأشخاص ذوي الإعاقة أو الذين يحيون في مناطق تشتد فيها النزاعات أو الأشخاص المتماثلين للشفاء من أمراض ألمت بهم.

الخلاصة:لابد من :

- أن تكون التربية على المواطنة مشروعا أفقيا متكاملا مع المناشط المدنية الأخرى لترسيخ القيم والكفاءات الاجتماعية مثل و الإلتزام بالواجبات نحوالآخرين ونحو الوطن والبيئة وترسيخ ثقافة التسامح و التضامن.... من خلال المناشط المدرسية وخاصة الأنشطة الرياضية.

- وضع استراتيجية التكوين المستمر لمعلمي التربية البدنية و الرياضة و التركيز على الأبعاد التربوية للرياضة المدرسية كوسيط للتربية على المواطنة.

- زيادة الحيز الزمني المخصص للتربية البدنية و الرياضة المدرسية بإعتبار أن فضاءات المواطنة تحتاج إلى جهد وتخصيص وقت كافي .

- إنشاء هيئة أو إدارة مدرسية للتربية على المواطنة تعنى بوضع البرامج و تفعيل مناشط التربية على المواطنة وتقويمها داخل المدارس الإبتدائية والإعدادية والثانوية.

- إنشاء مرصد وطني للتربية على المواطنة يخضع لوزارة الشباب و الرياضة أو الرئاسة العامة لرعاية الشباب تعنى بإشراك الطالب في وضعيات ملموسة تمكنه بالفعل أن يعيش المواطنة.

- النهوض بالألعاب الشعبية في إطار إبراز الخصوصية الثقافية وتكريس الهوية الوطنية أو المحلية.

BIBLIOGRAPHY / المراجع

1. AUDIGIER, François. Basic concepts and core competencies for education for democratic citizenship / Council of Europe. Strasbourg, 2000.- 31 p.

2. BIRZEA, César. L’Education à la citoyenneté démocratique : un apprentissage tout au long de la vie.- Strasbourg : Conseil de l'Europe, 2000.- 97 p.

3. BOURDIEU, Pierre. Questions de sociologie, Paris, Editions de Minuit, 1980, p. 83.

خطوة ايجابية أن يجتمع مجموعة من الكتاب والمثقفين الكورد ، ولو جاءت متأخرا . نشجع ونؤيد اية خطوة صغيرة اوكبيرة بين المثقفين الكورد.مهما اختلف الاراء والتوجهات وخاصة في المنعطف التاريخي للثورة السورية ، والمسؤولية التي تقع على عاتق المثقف الكوردي في تنوير ووعي المجتمع الكوردي . كم تمنيت ان يكون كونفراسا شاملا للكتاب والمثقفين الكورد يتم اللقاء والتعارف والتشاور والتسامح .ووضع خطوط عريضة وبرنامج لقيادة المرحلة ، ما أحوجنا الى الحوار وحل الخلافات والمهاترات والتخوين ، ما يلزمنا اكثر من لقاء وحوارلنكون فاعلين وليس منفعلين ، لان المثقفون اكثر من يتعرضون ويشعرون بالظلم والعذاب . وأتمنى ان يكون الملتقى خطوة أولى تليها لقاءات وحوارات وكونفراسات ومؤتمرات بين المثقفين الكورد السوريين .

1_ تنظيم الملتقى جاءت خاطفا وليست من جهة ثقافية بل من جهة سياسية.

2_عدم وجود لجنة ثقافية منظمة وتم اختيار الاعضاء لحضور الملتقى بانتقائية .

3- بيان الختامي جاءت كبيان سياسي وفيها مغالطات أكد على ان الحضور موالون للثورة والبقية ..؟

4- ردود الافعال واسلوب وخطاب الاعضاء انفعالي بعيدا عن النقد الذاتي

5- في البيان الختامي لم يكن واضحا مطالب المثقفين الكورد من المعارضة والحقوق الكوردية هل الفيدرالية ام الحكم الذاتي ام الحقوق الثقافية

رود الافعال على الملتقى بين المثقفين انفسهم بعضهم اعلنها انتصارا على خصمومه والاخر اعتبارها فاشلا

والبعض كان تطرفا باسلوبه في الشتم والاساءة الشخصية لبعض الكتاب بعيدا عن الاخلاق والثقافة

اتمنى ان أرى مبادرات وخطوات رائعة من كتابنا ومثقفينا في نشر ثقافة التسامح والحب والحوار ونبذ لغة العنف والاساءة والكراهية .

bbc

يلتقي حاكم قطر الشيخ حمد بن خليفه آل ثانى مع الأسرة الحاكمة وأهل الحل والعقد في البلاد يوم الإثنين وسط تقارير عن اعتزامه تسليم السلطة لولي العهد الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، حسبما ذكرت قناة الجزيرة الفضائية التي تملكها قطر.

وقالت القناة إنها علمت هذه الأنباء من مصادر قطرية موثوق بها ولكنها لم تذكر تفاصيل أخرى.

وصرح دبلوماسيون في وقت سابق بأنه يجري بحث تسليم منظم للسلطة قد يشمل أيضا استقالة رئيس الوزراء الشيخ حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني، والذي يشغل أيضا حقيبة الخارجية.

وولد الشيخ تميم في 1980 وهو الابن الثاني للأمير وزوجته الثانية الشيخة موزه ويشغل منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورئيس اللجنة الاولمبية القطرية.

كان حمد بن خليفة آل ثاني، الذي ولد عام 1952، تولى إمارة دولة قطر بانقلاب على والده في عام 1995.

واصبحت قطر لاعبا رئيسيا في منطقة الشرق الأوسط وخاصة بعد ثورات الربيع العربي.

انتهت نصف عملية الإنسحاب من داخل الأراضي التركية، التي بدأها حزب العمال الكوردستاني بتاريخ 8/أيار/2013، حيث وصلت مجموعات قوات الدفاع الشعبي الكوردستاني المنسحبة من مناطق  بينغول وآمد وبتليس، إلى معسكر "متينا" الواقع ضمن المناطق الحدودية مع إقليم كوردستان، بعد مسيرة دامت من 45 ـ 50 يوماً.
جاء ذلك في خبر نشرته صحفية حرييت التركية في عددها الصادر اليوم الأحد 23/6/2013، " وصلت 3 مجموعات كل واحدة منها تضم 50 مقاتلاً من عناصر العمال الكوردستاني الى معسكر "متينا" في المنطقة الحدودية مع إقليم كوردستان، وقدمت هذه المجموعات من مناطق آمد (ديار بكر)، بينغول، وبتليس".
وقالت دلال آمد إحدى أعضاء هيئة أركان قوات الدفاع الشعبي الكوردستاني لصحيفة حرييت، إن بناء المخافر الحدودية والسدود في المناطق الجبلية يعني إجراء التحضيرات لحرب من قبل القوات المسلحة التركية، وبالرغم من كل هذه اللمارسات التي تقوم بها الحكومة التركية نحن ملتزمين بالعملية السياسية، وسنعمل على تنفيذ كل المهام الملقاة على عاتقنا بأكمل وجه من أجل إنجاح المرحلة، مشيرة إلى المرحلة الثانية بعد إنتهاء الإنسحاب الكامل تقع المسؤولية التامة على عاتق الحكومة التركية، وذلك من خلال إصدار قانون خاص ضمن الدستور حول وجود القضية الكوردية في تركيا.

PUKmedia عن حرييت التركية

.
الربيع العربي بدأ من تونس وأصاب كل شعوب المنطقة العربية بالعدوى , ليكون صراع بين حركات الشباب والحكم الدكتاتوري , تحول الى صراع بين الحكومات والأسلاميين , لم تحصل فيه الشعوب على الازدهار ولم تتذوق النتائج , ربيع أخر في تركيا بين الاسلاميين المنتخبين والعلمانية ,مرسي أحد نتائج الربيع و في مصر يوجه صوته العالي وهو يخاطب الجمهور  والمؤتمرات الدولية , وكأنه بائع خضار يروج لبضاعته , لا يهمه ان أزعج الأخرين او خرج عن اللياقة والدبلوماسية , معتقداً ان أفضل وسيلة للأعلان من وصول الصوت الى أبعد المسافات , ولا يهمه نوعية البضاعة ومكان بيعها , يبدو إنه لم ينفك من المؤوسسة الأخوانية ولم ينزع ثوبها , لم يفرق بين المسجد ورئاسة الحكومة , حتى يتوهم أنه في خطبة للصلاة ويفرض سماعها حتى لغير المسلمين في حالة من التشدد والتطرف , وبعد عام من تولي مرسي رئاسة مصر في 30 حزيران , شباب وحركات وقعوا أستمارات يعتزمون منها النزول للشارع في نفس التاريخ وشعارهم ( تمرد ) , مرسي اول رئيس منتخب جاء على أنقاض مبارك وصادر طموحات الشباب الداعية لمحاربة الفقر وحرية الرأي ووسائل الاعلام , العواطف جياشة واستياء كبيرة نتيجة الشلل الأقتصادي والسياسي وفقدت مصر دورها الأقليمي , فلم يختلف عن سابقه في مواجهة الاضطرابات ويستعد لذلك انصاره للخروج بالتظاهرات المضادة في الجمعة التي تسبق تظاهر المعترضين , تنذر المواجهات بأندلاع العنف الذي لم ينقطع منذ عامين , المعارضة لمرسي تضم ليبراليين ومسيحين وجماهيرمستاءة من الواقع الأقتصادي ,وهذا الحراك في مصر يقترب من تركيا وقطر في اغلب التوجهات وكلاهما يسندان المعارضة السورية خاصة بعد سحب مصر لسفيرها منها , ويرتبطان مع امريكا بالمعاهدات , مرسي لم يتوقف من مشروعه في أحتكار الحريات ومحاولته لأيجاد فرعون أخر في مصر مثلما يسعى اردوغان أعادة الامجاد العثمانية وامير قطر يريد جعلها مأوى لطالبان , مرسي قام بتعين محافظين اغلبهم اسلاميين  من الاخوان ومنهم محافظ الاقصر السياحية وهو قائد أحدى اجماعات المتشددة وهذا ما دعا وزير السياحة للأستقالة , رغم المعارضة الشعبية الواسعة بعد عجز السلطة التنفيذية والتشريعية من حسم ملفات الأقتصاد , الجيش المصري كان أغلبه يحضى بالدعم والولاء  من مبارك لكنهم ضحوا بذلك لحماية انفسهم, بينما يعتقد انصار مرسي أنهم تغلغلوا في المؤوسسة العسكرية , وجمع انصاره كما يقولون 7 ملايين توقيع من اصل 91 مليون تعداد الشعب المصري وبأسم حركة ( تجرد ) , المصريون أتعبهم انقطاع الكهرباء ونقص الوقود وارتفاع  الاسعار وتراجع الأقتصاد والسياحة  ومضايقة الحريات , يمكنهم القبول بعودة الجيش , الأصوات بدأت ترتفع للمطالبة بالرحيل لفشله في تحقيق  مطالب الثورة , واهتمامه بالشأن الدولي للأنحياز الطائفي وترك الرغبات الداخلية , وفقدت مصر  قيادة العرب ودورها في تحريك سياسة الجامعة العربية , يبدوا هذه المرة ان الربيع القادم ليس من خلال تغلغل القوى الاسلامية المتطرفة في حركات الشباب وومصادرة تطلعات الشعوب , ولكنها تغيير لحكام في مقدمتهم مرسي واردوغان وحمد أمير قطر لأنهم من الواضح ومن خلال ما يدور في سوريا بدأت بوصلتهم تنحرف باتجاه التطرف الديني والميول للقاعدة او تناغم الأفكار معها , والمجتمع الدولي رافض لتواجد وتحركات القاعدة كما أقر في قمة الدول الثمانية اخيراً , التغيير سيكون سلمي في قطر بأيجاد بديل قومي غير اسلامي والعلمانية والحركات المدنية في تركيا ومصر , وبذلك يستمر مسلسل استنزاف الشعوب الأسلامية من خلال أفعال الحركات المتطرفة وردود الافعال العالمية تجاهها .

 

لوح الجيش المصري بالتدخل إذا خرجت الأمور عن السيطرة خلال المظاهرات التي دعت إليها المعارضة في 30 من يونيو / حزيران الجاري.

وقال وزير الدفاع المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسى إن الجيش لن يظل صامتا "أمام انزلاق البلاد فى صراع يصعب السيطرة عليه".

ويأتي ذلك التحذير قبل أسبوع من مظاهرات دعت إليها التيارات المدنية المعارضة بمناسبة مرور الذكرى السنوية الأولى لتولي الرئيس محمد مرسي السلطة.

وتتزايد المخاوف في مصر من اندلاع أعمال عنف وحالة من الفوضى تهدد استقرار البلاد.

وجاءت تصريحات السيسي، وفق بيان المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة عقب ندوة تثقيفية لأفراد القوات المسلحة في القاهرة.

ودعا السيسي " الجميع، دون أى مزايدات، لإيجاد صيغة تفاهم وتوافق ومصالحة حقيقية لحماية مصر وشعبها".

"أدعو الجميع، دون أي مزايدات، لإيجاد صيغة تفاهم وتوافق ومصالحة حقيقية لحماية مصر."

وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي

وقال "لدينا من الوقت أسبوع يمكن أن يتحقق خلاله الكثير وهى دعوة متجردة إلا من حب الوطن وحاضرة ومستقبله".

وتعد هذه المرة الأولى التي يتحدث فيها وزير الدفاع المصري بهذه اللهجة وذلك منذ بدء تصاعد الصراع بين القوى السياسية.

وكانت مظاهرات حاشدة، شارك فيها مئات الآلاف، خرجت الجمعة دعما للرئيس مرسي استباقا لاحتجاجات التيارات المدنية التي يقول الإسلاميون إنها تسعى لإسقاط رئيس شرعي جاء عن طريق صناديق الاقتراع.

"نفق مظلم"

وأضاف بيان السياسي أن مسؤولية الجيش تجاه شعبه تحتم عليه "التدخل لمنع انزلاق مصر فى نفق مظلم من الصراع أو الاقتتال الداخلى أو التجريم أو التخوين أو الفتنة الطائفية أو انهيار مؤسسات الدولة".

ويعد هذا أقوى تحذير من المؤسسة العسكرية منذ أن سلم الجيش السلطة لمرسي قبل عام بعد انتخابات تلت ثورة 25 يناير التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.

وكان السيسي قد استبعد الشهر الماضي في تصريحات أي احتمال لتدخل القوات المسلحة في الساحة السياسية مجددا، داعيا الأطراف المختلفة إلى الاحتكام إلى صناديق الإقتراع بدلا من مطالبة الجيش بالتدخل.

وقال السيسي: "القوات المسلحة لا تفكر في النزول إلى الشارع، والجيش ليس حلا، والوقوف أمام صناديق الاقتراع...أفضل من تدمير البلاد".

bbc

إتفق المكتبان السياسيان للإتحاد الوطني الكوردستاني والحزب الديمقراطي الكوردستاني في الإجتماع المشترك الذي عُقد اليوم الأحد في مدينة أربيل, على ضرورة إيجاد توافق وطني حول مشروع دستور إقليم كوردستان.

وأوضح المكتبان السياسيان في بيان تلقتNNA نسخةً منه, إن الإجتماع الذي تم بإشراف كلاً من كوسرت رسول علي نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكوردستاني ونيجيرفان بارزاني نائب رئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني, "بحث الأوضاع في كوردستان والعراق والمنطقة والتطورات المتوقعة، بالاضافة الى سبل تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية والاتفاقية الإستراتيجية"، كما بحث المكتبان السياسيان عملية الانتخابات المقبلة في كوردستان والتي من المقرر اجراؤها في 21 أيلول من العام الحالي.

هذا وأكد المكتبان السياسيان دعمهما لجهود برلمان كوردستان في متابعة رسالة الرئيس بارزاني حول التوافق الوطني حول مشروع الدستور، كما قررا استمرار الاجتماعات المشتركة بينهما.
---------------------------------------------------
آراس-NNA/

شفق نيوز/ اكد البيان الختامي وتوصيات الحلقة الدراسية التي عقدتها المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية في إقليم كوردستان العراق، على اهمية الاهتمام باللغة السريانية وادراجها ضمن المناهج الدراسية وتاليف قاموس كوردي سرياني.

altوعقدت للفترة من 20 إلى 22 حزيران 2013 وبرعاية رئيس اقليم كوردستان العراق مسعود بارزاني حلقة دراسية بعنوان " العلاقات الثقافية بين الكورد والكلدوآشوريين السريان" دورة (وليم يوحنا) في ناحية عنكاوا باربيل، ألقي فيها 34 بحثا ودراسة لعدد من الكتاب والأكاديميين والباحثين والفنانين من مختلف مناطق كوردستان.

وتناولت محاضراتهم الآداب والفنون والتاريخ والشخصيات السريانية المعروفة والعلاقات الثقافية والاجتماعية والتعليم السرياني والصحافة والموسيقى وغيرها من المواضيع، جرت حولها نقاشات مستفيضة.

وفي ختام الحلقة توصل المشاركون إلى مجموعة توصيات منها "تقوية اواصر التعايش المشترك بين مختلف القوميات والمكونات الدينية في اقليم كوردستان على اسس تقبل الاخر، وعدم السماح مطلقا للتعصب الديني والطائفي، ومعالجة

كل أحتقان من هذا النوع وفق اسس علمية ترتكز على الاخوة المتبادلة التي تميزت بها كوردستان، مع ايلاء التعليم السرياني المزيد من الرعاية والاهتمام من قبل المؤسسات التربوية في حكومة اقليم كوردستان، وفتح أقسام اللغة السريانية في جامعات الإقليم ولا سيما في جامعة صلاح الدين بأربيل وجامعة دهوك أسوة باللغات الأخرى. وتأسيس الأكاديمية السريانية (مجمع علمي) يساعد على تطوير اللغة السريانية وآدابها".

كما تضمنت التوصيات "إنشاء مجمع ثقافي- اداري للمديرية العامة ودوائرها في عنكاوا يتضمن مسرحا وصالة عرض (كاليري) ومبنى للمديرية العامة ومبنى لمديرية أربيل وغيرها من المرافق لانها تزاول أعمالها حاليا في بيوت مؤجرة غير مناسبة لعملها. وإشراك المثقفين السريان ضمن ايفادات وزارة الثقافة والشباب الأدبية والثقافية والفنية إلى الخارج".

وحث المشاركون في توصياتهم على "ترجمة ما يتيسر من الكتب المتخصصة بالثقافة السريانية وآدابها وفنونها وتراثها إلى اللغة الكوردية لتعريف الشعب الكوردي بها وبالمقابل العمل على ترجمة نتاجات المثقفين والأدباء والفنانين الكورد إلى السريانية مع عقد ندوات ولقاءات ومؤتمرات مشتركة بين المثقفين الكورد والكلدوآشوريين السريان وتشكيل لجنة مختصة لتأليف قاموس سرياني ـ كوردي بالاضافة الى ضرورة فسح المجال من قبل وزارة التعليم العالي في اقليم كوردستان امام خريجي القسم السرياني في جامعة بغداد لأكمال دراساتهم العليا خارج العراق بغية الاستفادة من كفاءاتهم الاكاديمية".

ع ب/ ع ص/ م ج

صوت كوردستان: في كتاب نشر حديثا تحت أسم " النشطاء الدنماركين" جاءت اسم العديد من النشطاء في الدانمارك و في مجالات مختلفة و جاء أسم الناشطة الكوردية وداد عقراوي في مقدمة النشطاء البارزين في الدنمارك. رابط عنوان الكتاب:

http://www.barnesandnoble.com/w/articles-on-danish-activists-including-hephaestus-books/1110479619?ean=9781244693944

بعض الأسماء الواردة في الكتاب:

1. عن الدكتورة وداد عقراوي فهي من مواليد مدينة اكرى / عقرة في جنوب كوردستان / إقليم كردستان العراق وهي مقيمة في الدنمارك منذ عام 1992. حصلت على شهادة الهندسة المدنية عام 1990 في كوردستان.  وحصلت  سنة 1999 في الدنمارك على درجة الماجستير في علم الجينات وتحديد وظيفة الجينات المجهولة وفي المايكروبيولوجيات والامراض الوراثية ، وبعدها عملت في مستشفى الملكي  في كوبنهاغن. وحصلت على درجة الدكتوراه بامتياز مع مرتبة شرف في الامراض السرطانية في الشهر الحالي 2013 في الولايات المتحدة.

شهادات من دورات دراسية عديدة وكورسات تطويرية في مختلف المجالات.

تقلدت عقراوي عديد من المناصب في منظمات أنسانية مختلفة و عملت كمندوبة لشبكة العمل الدولي بشأن الاسلحة الصغيرة لدى الامم المتحدة ورئيسة منظمة الدفاع الدولية .

بين 9من فبراير 2006 ولغاية 18 يونيه 2007 :

عملت سفيرة منظمة العفو الدولية لمناهظة التعذيب وعضوة في الهيئة القيادية العليا لمنظمة العفو الدولية فرع الدنمارك. ممثلة منظمة العفو الدولية في الامم المتحدة، عضوة في جمعية الاتحاد الاوربي لمنظمة العفو الدولية. عضوة في الهيئة السياسية المسؤولة عن وضع خطة عمل منظمة العفو الدولية. عضوة في هيئة تطوير وتوسيع منظمة العفو الدولية. عضوة في الهيئة الوظيفية في منظمة العفو الدولية. ممثلة الهيئة القيادية العليا لمنظمة العفو الدولية لدى منظمة مساعدة اللاجئين الدنماركية وهيئتها العليا والوظيفية وهيئة اللجوء.


القت العديد من الندوات العلمية والحقوقية والمحاضرات الثقافية والسيمنارات الاكاديمية البحثية في معظم المدن الدنماركية وفروع منظمة العفو الدولية في الدنمارك والمؤسسات الثقافية.على مدى العامين 2005 و2006 عملت كاتبة لمنظمة العفو في مجموعة "اكتب من اجل الحياة" ومجموعة التحرك السريع والطارئ وغيرها.

.نشر العديد من المساهمات والمقالات باللغة الدانماركية في اشهر الجرائد الدنماركية ونشر المقالات في جرائد كردية وعربية، بالاضافة الى المساهمة في تحضير وتنفيذ حملات متعددة لمنظمات دنماركية وعالمية مختلفة، من ضمنها صندوق الأمم المتحدة للسكان والهيئة العالمية لمساعدة ضحايا التعذيب.لها نشاط تلفزيوني واذاعي وكتابي مقالي وادبي واسع في الكثير من مواقع الإنترنت بخصوص انتهاكات حقوق الانسان والعنف ضد المرأة وغيرها.

* عضوية منظمات اوربية وعالمية:
ـ من مؤسسي منظمة الدفاع الدولية وبدأت عضويتها في يونيه 2007 بشكل رسمي.
في الجمعية العصرية الدانماركية للثقافة منذ عام 2004 .ـ في الهيئة الادارية العليا لمنظمة جائزة نساء اوروبا ـ فرع الدانمارك منذ عام 2003 .ـ في منظمة التضامن العالمي للاطفال منذ عام 2003 .ـ في نقابة المهندسين المدنيين منذ عام 1994.ـ في نقابة الباحثين منذ عام 1999

اصدارات: -;-2003 رواية "كتاب تارا" باللغة الدنماركية. 2005 رواية "كتاب تارا" باللغة النرويجية التي اشتريت من قبل وزارة الثقافة النرويجية ووزعت على كافة المكتبات النرويجية. في العام الحالي رواية
"تحت ظل الامل"

حول بعض نشطاء الدنماركيين الذين وردت اسماءهم بعد د.وداد عقراوي

Jens Galschi . 2

فنان و خبير في النحت. نشيط في حقوق الانسان و مشهور في معاداته للانظمة القمعية.  من اشهر اعماله

عمود العار هو عبارة عن سلسلة من المنحوتات  كل النحت هو تمثال طويل القامة 8 متر من البرونز والنحاس أو الخرسانة. تم افتتاح النحت في منتدى المنظمات غير الحكومية للقمة منظمة الأغذية والزراعة في روما عام 1996. منذ ثلاث ركائز تم اقيمت في هونغ كونغ، والمكسيك، والبرازيل. وكان من المقرر عقد اجتماع رابع في برلين

http://en.wikipedia.org/wiki/Jens_Galschiøt

Hagbard Jonassen .3

كطالب شاب و مجند في الجيش الدنماركي كان أحد المؤسسين لفرع الدنماركية الدولية لمقاومي الحرب 'في عام 1926. شغل منصب رئيسها 1936-1942 ومرة أخرى من عام 1964. كما شارك في تأسيس الإنسانية غير الحكومية منظمة Mellemfolkeligt Samvirke في عام 1944. في 1960s، يوناسن تشارك نفسه في النضال الشعبي ضد الأسلحة النووية

عمل برفسور في جامعة كوبنهاغن

http://en.wikipedia.org/wiki/Hagbard_Jonassen

Inge Genefke .4

طبيبة دنماركية،  كرست حياتها المهنية Genefke خصيصا لعلاج وتأهيل ضحايا التعذيب. بدأت حياتها المهنية في هذا المجال في عام 1973 بعد أن أصدرت منظمة العفو الدولية نداء إلى الأطباء في جميع أنحاء العالم لمساعدة أولئك الذين تعرضوا للتعذيب.

وقالت إنها بدأت كما شارك في تأسيس المجموعة الطبية الدنماركية لمنظمة العفو الدولية في عام 1974. في عام 1982 أسست مركز التأهيل والبحوث لضحايا التعذيب (RCT) في كوبنهاغن، الدانمرك. تم تأسيس المجلس الدولي لتأهيل ضحايا التعذيب في عام 1985، في البداية باعتبارها الذراع الدولية للRCT. كما واصلت مطالب في النمو، وقد تم تأسيسها في IRCT كمنظمة دولية ومستقلة في عام 1997، مع Genefke العامل بوصفه السفير IRCT.

http://en.wikipedia.org/wiki/Inge_Genefke

Katarina Tomasevski .5

كاتارينا توماسيفسكي  مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بالحق في التعليم لجنة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

الفت عدد كتب حول حقوق الانسان و حقوق التعليم.

http://www.tomasevski.net

 

الأحد, 23 حزيران/يونيو 2013 23:33

خربشات أنثى - روني علي

1
في أول زيارة إلى المقبرة
تلاسنت مع الإبليس
فشدني إلى هاوية المعصية
وأنا استغيث
هلعاً
من أزيز الرصاص

2
في أول خطوة من قدمي المتورمتين
كانت شوارع الصمت في بلدي
مزروعة بالياسمين
وحبيبتي تجمع الحصى
وليمة للعابثين بخيوط التماس بين الشهيق والزفير

3
في أول رحلة إلى أساطير العشق
كتبت رسالة من أهداب مقصوفة
على خدود تورمت من الخجل
فتنفخ في أسطري نفحات ملتوية
لم أدرك سرها
إلا، والتيار يجرفني

4
في أول مرة وطأت فيها فنجان القهوة
تراءت صورة حبيبتي في قعر المستحاثات
وأدركت حينها
أن السماء ملبدة بغيوم الصمت
وأن الدموع ستزحف نحو الشرق
لأن حبيبتي لا تجد في القهوة إلا قراءة الفنجان

5
في أول حوار على صدر الغزل
تطايرت الصحون من مغاسل الدنيا
وأرجأت نحلة رحلتها إلى التويجات
لتلسع بشفتاي صحنا مكسورا
على جانب خد استسلم لزوبعة الكلمات
في سرير انكسرت أضلع صرخاته

6
في أول حفلة لجواز سفري
نتفت الديوك أجنحة الصراصير
فقلت يومها
أن السفر بلا جواز سفر
يشبه الصمت عند غروب الشمس
على قلاع المترفين

7
في أول يوم خربشت أنثى على دفتري
حملتني أمواج الوهم إلى قوس قزح
بللت فراش جدتي من حلم لم يرتوِ
وتعاطفت مع قطة فقدت قصة عشقها
حين ضخت سحابة هوجاء في كوخ أرملة
صامت دهرا على ذاكرة الشبق

8
في أول همسة منها
نزحت إلى تلاوة حروف
أجهل تقاسيم وجهها
وتلعثمت عند باب الالتحام
حين شدتني من نشوتي
وصفعتني بقبلة "نازح"

الأحد, 23 حزيران/يونيو 2013 23:29

باوکی دوین - أحلام أحلام

أحلام أحلام

محکیات حلمیة متخیلة

بقلم أنطونیو طابوکی

نقلە إلی العربیة

رشید وحتی

ترتیب الکلمات مع شی من الإضافە

باوکی دوین

حلم

آرثر رامبو

شاعرا ومتسکعا

ولد آرثر رامبو فی الجزء الریفی الأوسط من شارلیفل فی الأردین فی شمال شرق فرنسا سنة ١٨٥٤ من أسرة متزمتة ،هرب إلی باریس فی سن السادسة عشرة للانظمام إلی إنتفاضة الکمونة .

هناك عاش حیاة التسکع والمغامرة ،عبر المشهد الشعر الفرنسی کنیزك . تارکا قصائد رؤيوية ذات غنائیة غریبة ، أحب الشاعر بول فرلین جرب الجوع وأسرة المستسفیات. تسکع عبر أوربا فی فرقة للسیرك . بعد أن غادر القصیدة صار مهربا فی الحبشة .عاد إلی فرنسا بسبب ورم فی إحدی رکبتیە مما إستدعی بترها لیموت إثرها فی مستشفی مارسیلیا .

فی حزیران

فی الثالث والعشرین

من عام

واحد وتسعین

فی القرن

الثامن عشر

وفی مستشفی

مارسیلیا

رأی الشاعر

آرثور رامبو

نور الحیاة

وقد عاش

شاعرا متسکعا

وفی المنام

حلم بأنە

یعبر

أرض الأردین

کان

یحمل

ساقە المبتورة

بعد أن

لفها

فی ورقة

جریدة

کتب علیها

أحدی أشعارە

بالبنط العریض

وإستند

علی عکازة

الزمن الطویل

کاد اللیل

أن

ینتهی

والقمر

مایزال

فی إکتمال

کانت الحقول

تلمع

بلون الفصة

وتحت

سواد الیل

کان آرثور

یغنی

أغنیة ثوریة

تحکی

عن

امرأة

وبندقیة

بعد أن بلغ

أمام

احدی البیوت

کانت النوافد

مضاءة

إنفتح الباب

وفجاة

خرجت

فلاحة فتیة

منسدلة الخصلات

قالت

إن ترغب

فی بندقیة

فأنا بامکانی

أن أعطیها

لك

لی واحدة

فی مخزن الغلال

شد رامبو

علی

ساقە المبتورة

جاوبها

بابتسامة

عریضة

سألتحق بالثورة

فی

کومونة باریس

کان

للمخزن

بنایة من طابقین

فی الدور الأرضی

کانت ثمة شیاة

و الطابق الأعلی

یتم ولوجە

من خلال

سلم قصیر

قال رامبو

لاأقدر

أن أصعد

أنا

أنتظرك

هنا

بین الشیاة

حینا عادت المرأة

قالت

مثلما

فی أغنیتك

إن ترغب

فی إمرأة

وبندقیة

‌ هذە بندقیتی

وها

‌أنا

تعانقا

بین الشیاة

وسأ لت

عن إسمها

قالت

إسمی أورفیلیا

إسم منبثق

من الحلم

ثم قالت

إبقی معی

فقال

لا أستطیع

أنت لاتسمعین

هآتە الصرخات

لکننی أسمعها

إنها

تنادینی

من

باریس

إنها

صوت الحریة

إنە نداء البعید

أهداها

الساق المبتور

ثم سار فی الطریق

کان

یمشی

کما لو کان

لە ساقان

کان

یمشی

بعیدا....... بعید !

ولم یعد

یعرج

قراءه متأنيه بلا تزلف أو رتوش للواقع السياسي العراقي بعد احداث٢٠٠٣  يجدنا نقف حائرين أمام  جمله من المواقف التي تعكس التردي السياسي لسياسينا ، وفقدانهم لأبسط قواعد العبه السياسية ٠
علاقة تاريخيه ربطت بين فكريين ونظريتين مختلفتين ، نظريه تحاكي وتماشي  التاريخ والفقه ، ونظريه نقف أمامها حائرين ،،،، هل هي اسلامية ! إذن اين الأسس الأسلامية ؟!!! ، هذه النظريتان اجتمعت في بودقة واحد هي (الظلم الديكتاتوري ). فسار كلا منهم في طريق المجاهدة وكلا بحسب نظريته التي يعتقد بها ،،،، كنا نعتقد أن النظريات تسقط أمام العراق لان الهدف هو العراق ، لا أبالغ أن قلت كان مبدأ المجلس الأعلى واضحاً من البدايه ، وحين سمعت خطاب شهيد المحراب من صحن الإمام علي عشيه دخول النجف الأشرف بعد غربه وشوق الى الوطن ، أعلنها صراحة (أنا اقبل ايدي المراجع )، وعمل بكل إخلاص من اجل أن يحصى هذا الشعب بالحرية مره ثانيه من الاحتلال الأمريكي ، حافظ المجلس الأعلى على هذا الموقف ، فبعد مجيء السيد عبد العزيز الحكيم  الى رئاسة المجلس الأعلى كان مخلصاً ومرافقاً للمرجعية في أدق التفاصيل ، وكان يرجع اليهم في الصغيرة قبل الكبيرة ، وهكذا سار على خطاه السيد عمار الحكيم ، كان واضحا في الهدف ولديه رويه جيده واضحة ، ومن يسمع خطابه يجد الصدق بين ثنايا حروفه ٠
في الجانب الآخر عندما نقرا الطرف الآخر من المعادلة السياسية ، وبالرغم من جهاده الطويل ، ونحن نقدر هذا الجهاد ونحترم شخوصه ،،، ولكن المشكلة تكمن في النظريات والتطبيق ، ابتعد من المرجعية ولم يسمع لها ،بل أكثر من ذلك صنع مرجعاً لينافس المرجعية والتي عمرها ألف عام ، هذا الطرف الذي لا يملك الروية ، ولا يملك الهدف ،،، حتى القرارات التي تخص البلد وشعبه هي قرارات ارتجاليه ، تعكس العجز الكلي عن السيطرة على مفاتيح الأمور والقدرة على  التحكم والتمسك بالثوابت الوطنية المستندة الى الدستور ٠
الانتخابات الأخيرة  انتجت نظرية جديدة ، وهي لا قيمه لأصوات الناخبين ،،، فنرى الكتل الفائزة سعت الى الحصول مغانمها من هذه الحرب الانتخابية ٠
المجلس الأعلى وفي  مناسبات كثيرة اكد السيد الحكيم على وجود ميثاق الشرف بين المجلس الأعلى وبين القانون ، وفي مقابل ذلك توجد تفاهمات مع الجميع ومع التيار الصدري ،، وهذا الشيء إنما يعكس  تجسيد القيم والجيد الذي يتمتع بها المجلس الأعلى ، وما اللقاء الرمزي إلا مصداق لقولي هذا ٠
إذن كان واضحا في موقفه ، وكان حريصا اشد الحرص على ضرورة مشاركه الجميع بلا استثناء ولا إقصاء ، لان مشاركه الجميع يطلق رسالة جيده داخلياً وإقليمياً، وإعطاء حقنه من التطمينات للمكون السني والذي هو الآخر يخاف على نفيه من هذا التنافس ٠
التحرك الذي قام به القانون والذي بدأه في النجف الأشرف ، عكس عدم المصداقية لديه ، مما أحرج الكتل السياسية والمجلس الأعلى أمام شركاءه ، فكانت الخطوط الثانية في البصرة ولولا حصول مقاعد تؤهل المحافظ الجديد وكتلته (المواطن) لكانت هي الأخرى فرصه للتلاعب  وإقصاء للشريك ٠
من يجمع هذه المواقف ويحللها ،يصل الى نتيجة واضحة هي الإقصاء والتهميش ، ومحاوله فرض  المعادلة السابقة وسيطرة الحزب الواحد ، والذي اعتقد ما حصل في بغداد هو تحكيم لهذه الدكتاتورية الحزبية ، رغم الملاحظات الكثيرة، والشبهات التي شابتها من دخول أطراف لا يمثلون ثقلا في الانتخابات ،بل أمثر من ذلك لا يستحقون مثل هذا الامتياز ٠

النتيجة التي نخرج بها أن هناك اختلافا جوهرياً في المناهج والرؤى ،واختلافا في طريقه التعاطي مع الملفات ، وطريقه أدارت الأمور ، لأننا نعيش في حكومة الأزمات في ظل دوله الفشل ، اعتقد أنتا نحتاج الى وضع خاطره طريق للعراق ، ونظريه مستقبليه له ، وإيجاد مشتركات مع الكتل التي تؤمن بهذه النظرية ،، ويجب فرز المناهج ، وتحجيم مناهج الفساد  وحكر السلطة ، وأبعاد من لأي من بالشراكة الحقيقة ،لان المواطن العراقي أمانه في أعناق سياسيونا الجدد ، كما عليهم أن يكونوا حريصين على عدم لعنه التاريخ لهم ، واحترام تاريخهم إذا كانوا يحترمون هذا التاريخ

 

 

توضيح ( آخر ) وآخر وليس أخيرآ وأنشالله للقراء الكرام كافة وخاصة لكافة وسائل الأعلام العراقية ( الكوردية – العربية ) والعربية والأجنبية حول وجود بعض الكلمات والجمل الواردة في كلام وتصريح السيد والأعلامي اليزيدي ( لقمان سليمان ) المحترم أدناه ….....

http://www.bahzani.net/services/forum/showthread.php?63376-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%86-%D9%8A%D8%AD%D9%8A%D9%88%D9%86-%D9%84%D9%8A%D9%84%D8%A9-%D8%B4%D9%81-%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D8%AD%D8%AA%D9%89-%D9%85%D8%B7%D9%84%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%AC%D8%B1

 

وغيره من الذين مدحوا و يمدحون هذه المناسبة ( الغريبة ) اللغة والمعاني عن لغتنا وعاداتنا وتقاليدنا الأيزيدية الكوردية اللغة والمعاني الأصيلة.؟

بأنهما غير صحيحة ومزيفة مثل أستعماله كلمة ( الكورد الأيزيديون ) يحيون ليلة ( شف برات ) وغيره من التقاويم المسروقة من الآخرون.؟

قبل التطرق الى هذا ( الرفض ) وكشف حقيقة هذه المناسبة العربية والأسلامية الأصول أرجو من ( كافة ) القراء ومحبي ومتابعي آرائي الشخصية الدائمة هذه ( أعادة ) النظر وتحليل ومضمون هذه الشجرة العائلية للبعض من ( الشيخ ) أو ما نسميهم ب ( صحابه ) الذين جلبوا وفرضوا هذه المناسبة علينا …...

http://rojpiran.blogspot.de/

 

بأنهم ليسوا ( الكورد الأيزيديين ) وقبل هذا المصطلح كانوا يسمون ب ( داسني ) وغيرهما وحسب ماهو موجود أدناه …..................

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%A7%D8%B3%D9%86%D9%8A%D8%A9_%28%D9%82%D8%A8%D9%8A%D9%84%D8%A9%29

 

حيث وضحت وضحت وسأوضح أكثر وأكثر وأنشالله لكل ( أيزيدية ) وأيزيدي أصيل اللغة والعقيدة وخاصة من طبقة ( بير ) أو الشمسانيين القدماء بعدم ( تصديق ) كلام هولاء الكتاب والأعلاميون وعدم المشاركة وعدم الأحتفال معهم ومهما كانت وستكون ( السبب ) بهذه الليلة ليلة القدر وليلة الصلاة العربية والأسلامية ( المتحركة ) أي تدور مع حركة ( القمر ) وتارة تكون في فصل ( الصيف ) مثل هذه الليلة وغدآ ستكون في فصل ( الشتاء ) ولكن يجب أن تكون في منتصف شهر ( 15 / الشعبان ) يا بيرررررررررررررررررررررخدر.......

وأن كانت ( نية ) مؤيدي هذه الليلة ( أيزيدية ) صادقة وصحيحة وليست ( يزيدية ) فلماذا لم يحتفلوا به في موعد ( محدد ) وغير متحرك مثلآ يا سماحة بابا الشيخ المحترم …................

 

في الختام وأخيرآ وليست آخرآ أرجو وأطلب من ( كافة ) الكتاب والأعلاميين وخاصة من الذين يرغبون ( الكتابة ) والنشرعن عاداتنا وتقاليدنا أن يعلموا وجيدآ بأنه هناك ( فرق ) شاسع وواسع وكبير وبعيد جدآ بين مصطلح ( الكورد الأيزيديين ) والطائفة اليزيدية أعلاه …...............

مثلآ أسألوا وأكتبوا ماهي ( حقيقة ) الأيزيديين واليزيدية ( قبل ) الأسلام و ( بعد ) الأسلام.؟

بهذه الطريقة ستصلون الى ( لب ) حقيقتنا وبعكسه ستدرون في ( حلقة ) فارغة …...............

مع تكرار ( التهنئة ) الى أصحاب هذه الليلة الأصلاء وهم ( العرب ) والمسلمون وليس ( الكورد الأيزيديين ) وليلتهم ( شه ف به رات ) المقدسة يا مثقفنا ( لقمان ) المحترم..............

بير خدر آري

آخن في 23.6.2013

 

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

السومرية نيوز/ دهوك
أكد حزب العمال الكردستاني، الأحد، إستمرار عملية إنسحاب مقاتليه من الأراضي التركية إلى شمالي العراق، لافتاً في الوقت نفسه إلى أن الجيش التركي يواصل تحشيد قواته وبناء مراكز المراقبة وتسليح القرويين ضد مسلحيه، داعيا الحكومة التركية بتغيير خططها تجاه السلام.

وقال عضو قيادة قوات الدفاع الشعبي الكردستاني الجناح المسلح للحزب باور ديرسم، في مؤتمر صحافي عقده في جبل متين بناحية كاني ماسي الحدودية شمال محافظة دهوك، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "حزب العمال الكردستاني بدأ خطوة التحرر الديمقراطي وبناء حياة حرة"، مؤكدا "إلتزام حزبه بوقف إطلاق النار التي أعلنها منذ آذار الماضي".

وأضاف ديرسم أن "أغلبية المجموعات المسلحة من مقاتلينا إنسحبت من الأراضي التركية إلى المناطق الواقعة تحت سيطرتنا في إقليم كردستان"، لافتاً إلى أن "حزب العمال الكردستاني سيحاول بكل جهود إنجاح عملية السلام".
وأشار ديرسيم إلى "أننا نفذنا الكثير من مهمتنا"، موضحا أنه "حتى الآن لم نتلمس أية خطوة عملية بإتجاه السلام من قبل الحكومة التركية".
وتابع ديرسيم أن "الحكومة تواصل بناء مراكز الجيش في المناطق التي إنسحبت قواتنا منها كما أن الطائرات الحربية والتجسيسية تراقب قواتنا بإستمرار،فضلا تحشيد القوات إزدياد تسليح القرويين ضد مسلحينا"، معتبرا أن "تلك الخطوات محاولة للحرب من قبل الحكومة التركية".
وأوضح ديرسيم أن "العام الماضي كانت لدينا خطط لإستمرار القتال ضد تركيا لكننا غيرنا الخطة بإتجاه السلام"، داعيا الحكومة التركية بتغيير خططها بإتجاه السلام".
وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت الشهر الماضي بأن الطائرات التركية حددت62 نقطة في شمال العراق والتقطت صورًا لبعض الأهداف المحتملة لمعاقل العناصر حزب العمال الكردستاني.
من جانبه قال المقاتل روهات آمد في حديث لـ" السومرية نيوز"، "نحن مستعدون لكل الإحتمالات الأخرى والتوجيهات التي تصدر عن قيادتنا في المجلات العسكرية والسياسية"، مبينا "إذا كانت الحكومة التركية ترغب بالحل السياسي فنحن مستعدون أما إذا أنها تريد الحرب أيضا فنحن جاهزون".
وأضاف آمد أن "حل القضية الكردية هي مسألة محورية في تطوير و تنمية الشرق الأوسط"، مبيناً أنه "لا يمكن أن تهدأ المنطقة دون إيجاد حل جذري لهذه القضية".
وتابع روهات أمد "نحن نسعى لإثبات حقوقنا كبقية الشعوب في المنطقة ونعمل من اجل العيش المشترك مع جميع القوميات والمذاهب في المنطقة وبناء حياة حرة وديمقراطية".
وكان حزب العمال الكردستاني بدأ سحب مسلحيه من الأراضي التركي إلى العراق في الثامن من أيار الماضي إستجابة لنداء زعيمه المعتقل في السجون التركية عبد الله أوجلان.
وأعلنت الحكومة العراقية في 14 أيار 2013 أنها ستقدم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي بشأن وجود عناصر حزب العمال الكردستاني داخل أراضيه، وفيما كلفت وزارة الخارجية بإبلاغ الجانب التركي اعتراض الحكومة على ذلك، أكد حق العراق في الدفاع عن سيادته واستقلاله بما يراه مناسبا.
وبحسب التقديرات يبلغ عدد مقاتلي حزب العمال الكردستاني في تركيا نحو 2000 مقاتل، إضافة إلى 2500 مقاتل يتمركزون في القواعد الخلفية في شمال العراق، ويحتفظ الحزب بعدة مواقع في المناطق الجبلية الوعرة الواقعة على الشريط الحدودي العراقي التركي منذ ثمانينيات القرن الماضي.
يذكر أن المواجهات المسلحة بدأت بين الطرفين في منتصف ثمانينيات القرن الماضي، عندما أخذ الحزب الكردستاني سبيل المواجهة المسلحة مع الجيش التركي لتحقيق حكم ذاتي لكرد تركيا البالغ عددهم أكثر من 20 مليون بحسب مصادر غير رسمية، وتفيد مصادر حكومية تركية أن الصراع بين الجانبين المتواصل منذ سنوات، خلف أكثر من 40 ألف قتيل من الطرفين، فضلاً عن تدمير مئات القرى وتهجير آلاف الأسر.

شفق نيوز/ اعلنت حكومة اقليم كوردستان، الاحد، ان الولايات المتحدة الامريكية وافقت على منح تأشيرات السفر لمواطني الاقليم ابتداء من بعد غد الثلاثاء، فيما اشارت الى ان التأشيرات تشمل الراغبين باللجوء الى أمريكا، أو لأغراض السياحة والمعالجة والدراسة والاعمال.

alt

وقال بيان لحكومة اقليم كوردستان تلقت "شفق نيوز" نسخة منه، ان "القنصل العام للولايات المتحدة الأمريكية في أربيل بول ستيفين أعلن في لقاء مع محافظ أربيل نوزاد هادي عن منح تأشيرات السفر لمواطني اقليم كوردستان ابتداء من يوم 25 من الشهر الجاري".

وأضاف، انه ستحدد ثلاثة أيام من الأسبوع لإجراء لقاءات مع المواطنين في قسم "الفيزا"، للراغبين باللجوء الى أمريكا أو لأغراض السياحة والمعالجة والدراسة والاعمال.

وبين ان طلباتهم تقدم عن طريق "أون لاين" وهذه الخطوة تعد بمثابة تعزيز للمزيد من العلاقات بين اقليم كوردستان والولايات المتحدة الأمريكية".

من جهته أشاد محافظ أربيل بهذه الخطوة، داعياً الى "تطوير العلاقات بين الطرفين يوماً بعد اخر بحيث تشمل جميع المجالات".

يذكر أن اقليم كوردستان له علاقات جيدة مع دول العالم وافتتحت فيه أكثر من 20 دولة قنصلياتها ومكاتبها وممثلياتها.

ص ز/ م ف

{بغداد : الفرات نيوز} اكد ائتلاف دولة القانون ان على من رشح محافظ ديالى الاسراع باستبداله والا فان تحالف ديالى الوطني سينتفض باكمله .

واوضح النائب عن ائتلاف دولة القانون سلمان الموسوي في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} ان " المشكلة ليست في الحكومات المحلية بل من يشغل المناصب فيها ، وهناك اشكاليات بشان منصب محافظة ديالى وعلى من رشحه الاسراع باستبداله والا فان تحالف ديالى الوطني سينتفض باكمله ".

وشهدت الجلسة الاولى لمجلس محافظة ديالى والتي انتخب فيها المحافظة ورئيس مجلس المحافظة ونوابهما توترا وانتهت بانسحاب ائتلاف المواطن احتجاجا على الية الاختيار والصفقات السرية بشانه .

واعيد يوم الاربعاء الماضي وسط احتجاجات واسعة واضطرابات وتظاهرات وفي جلسة قاطعها تحالف ديالى الوطني الذي يضم ائتلاف المواطن وحزب الدعوة والفضيلة ومنظمة بدر ، اعيد تسمية محافظ ديالى عمر الحميري لدورة جديدة ، واختير عبد الكريم الكروي عن التحالف الكردستاني نائبا اول له ، في حين بقي منصب النائب الثاني شاغرا ، فيما اختير محمد جرموط عن ائتلاف الاحرار رئيسا للمجلس ، وعبد الخالق محمد عن ائتلاف العراقية الموحد نائبا له .

وكانت تظاهرات انطلقت في المحافظة لمطالبة كتل تحالف ديالى الوطني بتوحيد موقفها ، ورفض قرار تشكيل الحكومة المحلية على اساس الاتفاقات التي تجري في العاصمة بغداد وشهدت تلك التظاهرات اصابة احد المتظاهرين باطلاق نار من قبل افراد حماية اعضاء كتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري بعد محاولة المتظاهرين منع دخول الاعضاء الجدد الى مجلس المحافظة ، على خلفية اتفاقهم على منح منصب المحافظ الى كتلة عراقية ديالى التابعة لائتلاف متحدون الذي يتزعمه رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي .

يذكر ان تحالف ديالى الوطني قد تصدر انتخابات مجالس المحافظات غير المنتظمة باقليم 2013 في محافظة ديالى بحصوله على 12 مقعدا .

ويضم تحالف ديالى الوطني كلا من ائتلاف دولة القانون وائتلافي المواطن والاحرار وتيار الاصلاح الوطني برئاسة ابراهيم الجعفري وكتلة مستقلون برئاسة حسين الشهرستاني ومنظمة بدر برئاسة هادي العامري وعدد من المستقلين .

هذا وعلل ائتلاف المواطن انسحابه من جلسة مجلس محافظة ديالى انه كان بناء على رغبة جماهير المحافظة وتنفيذا لالتزاماته الادبية والاخلاقية .

وقال عضو مجلس محافظة ديالى الجديد الفائز عن ائتلاف المواطن قاسم المعموري في تصريح صحفي امس الاربعاء ان " انسحابنا من جلسة مجلس ديالى بناء على رغبة جماهير المحافظة وتنفيذا لالتزاماتنا الادبية والاخلاقية " .

واوضح المعموري قائلا " لقد تمت دعوتنا الى مجلس محافظة ديالى لاعلان تشكيل الحكومة المحلية الجديدة في المحافظة ، الا اننا فوجئنا ان هناك امتعاضا من الشارع ومتظاهرين قد علموا بوجود اتفاق بين كتلة الاحرار وائتلاف العراقية " .

وفي الشان ذاته دعا المجلس الاعلى الاسلامي العراقي في بيان بشان الموضوع الى تدارك الخطأ الذي حصل في محافظة ديالى وتشكيل حكومة محلية على اساس مشاركة جميع القوى الممثلة للمكونات .

وذكر البيان ان " ما حصل في ديالى من خروج بعض حلفائنا والقوائم الاخرى وابعاد قوى تمثل مكون كامل هو خطأ استراتيجي كبير يصيب اللحمة الوطنية وهو ما نرجو مراجعته ، الامر الذي ايدته بعض الكتل والشخصيات ودعمته بقوى .

الى ذلك اكدت النائبة في محافظة ديالى عن التحالف الوطني منى العميري ان الاهالي غير راضين عن التشكيلة الجديدة لمجلس المحافظة .

واوضح ائتلاف دولة القانون على لسان النائب عنه علي الشلاه ان محافظة ديالى وفي اطار تشكيل مجالس المحافظات والحكومات المحلية الجديدة ، قدمت لطرف ضمن صفقة وهذا امر مؤسف وغيب مكون كامل ومن صوت هناك يتحمل المسؤولية التاريخية .

واضاف النائب الشلاه ان " الوضع في محافظة ديالى بحاجة الى اعادة نظر، لان هذا امر خاطئ وفيه تغييب وعلى الجيمع ان يدركوا ان هذه الامور لا تعقد بالصفقات التي هي على حساب راي ورغبة الناس، خاصة وانهم تحدثوا عن محافظ غير مقبول وله ممارسات طائفية وينبغي ان يحترم راي الناس في هذا الامر ، والذين قاموا بهذا العمل يتحملون المسؤولية " .

النائب عن التحالف الوطني كريم عليوي من جانبه وصف تشكيل حكومة محافظة ديالى بـ "سرقة" استحقاق التحالف الوطني ، مشيرا الى ان الشخصيات التي تم اختيارها غير مهنية ولاتستحق هذه المناصب " .

وختم النائب عن ائتلاف دولة القانون سلمان الموسوي بالقول " نحن مع طرح اكثر من بديل للمناصب في مجالس المحافظات وعدم التركيز على شخص بعينه ".انتهى2

المدى برس / كركوك- صلاح الدين

قطع العشرات من التركمان في قضاء الطوز، اليوم الاحد، الطريق الدولي الرابط بين محافظتي بغداد وكركوك احتجاجا على الوضع الامني في القضاء، وطالبوا بإرسال قوى "إضافية" من الجيش والشرطة وتشكيل قوات صحوة من التركمان  لإعادة الاستقرار في القضاء، في حين  ابدت الجبهة التركمانية دعمها لهذا الاجراء الذي اتخذه المتظاهرون "الغاضبون".

وقال قنبر عبد الحسين أحد المتظاهرين في قضاء (الطوز 90 كم شرق تكريت)، إن" جماهير قضاء المنكوبة من الشيعة التركمان خرجوا اليوم لمطالبة الحكومة الاتحادية، والامم المتحدة والمرجعيات الدينية والحكومة المحلية في صلاح الدين بإرسال قوة إضافية من الجيش والشرطة الاتحادية للقضاء من أجل إستتباب الأمن"، مشددا على أن تكون الأوامر  لهذه القوات حصرا من وزارتي الداخلية والدفاع في الحكومة الاتحادية".

وأضاف عبد الحسين أن "الشرطة الاتحادية الموجودة في القضاء غير كافية للسيطرة على أمن المنطقة بصورة عامة "، لافتا الى أن "التركمان الغاضبين قطعوا الطريق الدولي الرابط بين مدن  الجنوب والوسط بمناطق شمال العراق عبر تجمعهم على جسر أقصو".

وتابع قنبر أن "للصبر حدود وقد بلغ السيل الزبى وحين انتهى صبرنا لجأنا الى الخروج في مظاهرة سلمية عفوية أدت الى قطع الطريق الرئيسي الرابط بين كركوك وبغداد لحين تنفيذ مطالب المتظاهرين المشروعة من قبل الحكومة المركزية".

من جانبه قال المتظاهر هاشم زينل حسين في حديث الى (المدى برس)، إن التركمان في قضاء الطوز  يطالبون بتشكيل قوة صحوة عاجلة من الشيعة التركمان في المدينة ليتمكنوا من حماية مناطقهم وأهلهم من العمليات الارهابية"، مبينا أن " من ضمن طلباتنا ايضا فصل قضاء الطوز عن محافظة صلاح الدين وجعلها محافظة مستقلة إداريا وسياسيا وأمنياً وإخراج جميع المهجرين القادمين من المحافظات المجاورة وخصوصا محافظة ديالى".

 

ودعا حسين الى "حفر خندق على أطراف المدينة لمنع دخول الارهابيين والتصدي لهجماتهم الجبانة، فضلا عن تعويض جميع المتضررين من التفجيرات الارهابية منذ عام 2003 الى يومنا هذا".

بدوره قال القيادي في الجبهة التركمانية أحمد عبدالواحد في حديث إلى (المدى برس)، إن التركمان في الطوز تولدت لديهم ردود فعل غاضبة بعد الهجمات المستمرة التي يتعرض لها القضاء".

واوضح عبد الواحد أن "التركمان يشعرون فعلا بجفاء من الحكومة المركزية والتي لم تلبي مطالبهم السابقة بتشكيل فوج في الشرطة من ابنائهم لحمايتهم، ولم تتمكن إجراءاتهم الشخصية من حماية انفسهم ولهذا بادروا اليوم برفع صوتهم للمطالبة بانصافهم ،خصوصا أن أغلب الاجراءات الامنية المتخذة في أحياء طوز خورماتو باءت بالفشل".

بدوره قال عضو الكتلة التركمانية في مجلس محافظة كركوك علي مهدي في حيث الى (المدى برس) إن "قيام المواطنين التركمان الغاضبين بقطع الطريق الدولي الرابط بين بغداد وكركوك وسط القضاء ، جاء احتجاجا على التدهور الامني الذي يشهده القضاء منذ عام كامل، مبينا إن "التدهور جاء نتيجة عدم إتخاذ الحكومة الاتحادية وحكومة صلاح الدين أي إجراء أمني مع إستمرار التدهور في القضاء والذي اودى بأرواح المئات بين قتيل وجريح وتدمير عشرات الدور السكنية للمواطنين التركمان في القضاء".

ولفت مهدي الى أن "قطع الطريق سيستمر حتى إشعار آخر مالم تعمل الحكومة العراقية والمحلية على تحسين الوضع الامني في القضاء"، مبينا أن "الجبهة التركمانية تدعم هذا الاجراء لغرض ضمان ارواح المواطنين الذين باتوا هدفا يوميا لقوى الارهاب".

وكان قضاء طوز خورماتو، (90 كم شرق تكريت) شهد ، اليوم الاحد، مقتل شخص واصابة 28  اخرين بجروح بانفجار سيارتين مفخختين بالتزامن في أحد الاحياء السكنية وسط القضاء.

ويشهد قضاء طوز خورماتو الذي تسكنه غالبية من التركمان، بين مدة وأخرى، تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة وعمليات اغتيال تطال التركمان ومسؤولين في الحكومة، كان آخرها في 10/ 6/ 2013 نفذ بسيارة مفخخة كانت مركونة أمام مقهى شعبية في حي أقصو وسط القضاء واسفرت عن مقتل ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص وإصابة 26 آخرين بجروح معظمهم إصاباتهم خطرة، وقبلها تفجير في 21 ايار 2013 اسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص بينهم ضابط شرطة برتبة نقيب، وجرح 53 مدنياً بينهم خمسة أطفال وعدد من النساء، بتفجير مزدوج بسيارتين مفخختين قرب حسينية وسط قضاء طوز خورماتو، فيما قتل ستة مدنيين واصيب 67 اخرين بانفجار ثلاث سيارات مفخخة في منطقة امام احمد وبراوسلي وسط القضاء.

يذكر أن محافظة صلاح الدين مركزها مدينة تكريت، شهدت تصعيدا أمنيا واسع النطاق عقب اقتحام قوات الجيش العراقي لساحة اعتصام الحويجة في الـ23 من نيسان 2013، إذ قام مسلحون بالسيطرة على ناحية سليمان بيك، في(24 نيسان 2013)، وانسحاب قوات الجيش منها بعد 24 من الاشتباكات، فيما عاد المسلحون وانسحبوا منها، يوم الجمعة،(26 نيسان 2013) ليقتصر نشاطهم بعدها على عمليات كر وفر ضد قوات الجيش والشرطة.

 

صوت كوردستان: بدات لعبة سياسية جديدة لحزب البارزاني و هي نشر  أخبار حول رغبة البارزاني في طرح نفسة كرئيس للعراق.  هذة الدعاية مارسها حزب البارزاني قبل سقوط صدام و قام بتوكيل مشعان الجبوري  لهذة المهمة و لكن البارزاني  لم يستطيع النجاح كرئيس لمجلس الحكم و ترك هذة الرغية بعد سقوط صدام  كم أن  العراقيون أيضا لم يقبلو بالبارزاني رئيسا للعراق.

من خلال طرح البارزاني كرئيس للعراق يريد حزب البارزاني ضمان الرئاسة له على الاقل في اقليم كوردستان.

نص الخبر:

بارزاني.. "بيضة قبان" جديدة ومرشح "أبرز" لرئاسة العراق في ي  2014

المدى برس/ بغداد

كشفت صحيفة الحياة اللندنية في تقرير نشرته في عددها الصادر اليوم الأحد 23/ 6/ 2013 نقلا عن مصادر سياسية عراقية كردية واخرى عربية، ان اسم رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني بدأ يطرح في الاروقة السياسية "بقوة" لتولي رئاسة العراق خلال المرحلة التي تعقب انتخابات العام 2014، وتؤكد أن اسم بارزاني بدأ يطرح كـ"بيضة قبان جديدة للعراق".

وتقول الصحيفة نقلا عن المصادر إن "طرح اسم بارزاني لرئاسة العراق ينسجم مع رغبة عربية وكردية بإيجاد رؤية مشتركة بشأن العلاقات بين اقليم كردستان وبغداد، لا تعيد انتاج الازمات السابقة، وتمهد لسحب التوترات التي سادت هذه العلاقات طوال السنوات الماضية".

وترى المصادر نفسها بحسب الصحيفة ان "الوزن السياسي والاعتباري لبارزاني سيسهل في حال اصبح رئيساً للعراق ايجاد مثل هذه الارضية التوافقية، وسيخلق بيئة لحل الازمات الكبرى بين بغداد واربيل على المدى الطويل"، مبينة أن "توجه بارزاني الى بغداد (رئاسة العراق) سينسجم مع توجهات لتدعيم الاسس التي بنيت عليها العملية السياسية العراقية وبضمنها تحقيق التوافق السياسي، واطلاق الحوار بين الاطراف المختلفة حول الازمات المتراكمة".

ويشهد العراق مطلع العام 2014 انتخابات تشريعية عامة يعتبرها المراقبون مفصلية، في تحديد شكل الحكم فيه، حيث تتنازعه نظريتان تدعم الاولى حكماً مركزياً قوياً تركز فيه الصلاحيات بيد رئيس الحكومة، وتتبنى الثانية مبدأ التوافق بين القوى والمكونات والسلطات لتجاوز الازمات والتحديات الحالية على ان يكون للرئيس دور في ضبط التوازن بين السلطات.

ولا يسمح الدستور العراقي لرئيس الجمهورية تولي اكثر من ولايتين متتاليتين.

وتلفت الصحيفة وبحسب مصادرها إلى أن "بارزاني الذي نجح في العام 2010 بقيادة مبادرة تشكيل الحكومة العراقية الحالية عبر ما عرف بـ (مبادرة اربيل) بحضور كل الاطراف السياسية العراقية، سيكون وجوده في بغداد مناسبة لتوسيع رقعة المبادرات المماثلة على مستوى العلاقات المتأزمة بين الحكومة والقوى السنية العربية".

وتبين الصحيفة أن "قيادات سنية رفيعة المستوى طلبت من بارزاني التدخل في قيادة حوارات مشابهة تنتزع فتيل الازمة، وانها وجدت ان من اسباب تفاقم الازمة الحالية غياب الدور الفعّال الذي كان الرئيس جلال طالباني يؤديه في الدفع باتجاه تسويات تمنع انهيار فرص الحل السياسي".

وتذهب مصادر الحياة للتأكيد بأن "الأجواء التي اعقبت مبادرة اللقاء الوطني التي رعاها زعيم المجلس الاسلامي الاعلى عمار الحكيم، وزيارة رئيس الحكومة وزعيم ائتلاف (دولة القانون) الى اربيل، بالاضافة الى زيارة متوقعة يقوم بها بارزاني الى بغداد خلال الايام المقبلة، تمهد الاجواء لبحث الازمات العراقية وايجاد تسويات تحافظ على وحدة العراق، وتدفع باتجاه السلم الاجتماعي".

وتذكر الصحيفة أن "مصادرها تربط الوضع العراقي بمتغيرات الصراع الاقليمي"، وتوضحا أن "الاضطرابات التي تحيط بالعراق، وحجم الاستقطاب الطائفي المتنامي خصوصاً على مستوى الملف السوري، تطرح مجدداً خيار التمسك بما دأبت الاوساط السياسية والاعلامية العراقية على وصفه بـ (بيضة القبان الكردية) لفرض التوافق على صعيد السلطتين التشريعية والتنفيذية من جهة، وترطيب الاجواء المتشنجة في التعاطي مع الملف الاقليمي من جهة اخرى".

وتؤكد الحياة اللندنية عبر مصادرها أن "حصول توافق عراقي داخلي على رئاسة بارزاني، سيحظى بدعم اقليمي ودولي، وسيسهم في تطوير العلاقات العراقية مع دول الاقليم والعالم".

لكن الصحيفة، تنقل عن مصادر كردية أن سيناريو وصول بارزاني إلى رئاسة العراق يحتاج يحتاج إلى توافق داخل البيت الكردي بقدر ما يحتاجه في بغداد، وتنقل عن المصادر إن "الأمر يتطلب انتقالاً سلساً في الادوار داخل الاقليم خصوصاً بين قطبيه الرئيسيين (الحزب الديموقراطي) و(الاتحاد الوطني) يضمن اجراء الانتخابات الرئاسية في اقليم كردستان بالتزامن مع الانتخابات العراقية البرلمانية، ودعم مرشح توافقي لحزب طالباني (الاتحاد الوطني) لتولي رئاسة الاقليم".

وتخلص الصحيفة في تقريرها إلى أن ترتيب البيت الداخلي الكردي "سيسهم في تدعيم الاتفاق الاستراتيجي بين الحزبين الكرديين الرئيسيين، والحفاظ على المكاسب التي حققها الاقليم في السنوات الماضية".

الجميع  يتحدث  من الان بتزوير الانتخابات القادمة من قبل البارتي في اربيل ودهوك.السياسي وغير سياسي او عامة الناس من البسطاء ,السبب واضح ولا يقبل الجدال ؟حزب البارتي منذ التاسيس ولحد الان (باستثناء فترة قصيرة في الخمسينيات )رئيس الحزب حصرا بال البرزاني ,وحصرا بعائلة ملا مصطفى البرزاني .ولا يختلف العملية عن الحكم الملكي ووراثتها ..اي لا تداول في رئاسة الحزب عن طريق الانتخابات (وحتى ان كان ذلك صوري ليس اكثر )

بالامس كان شعبنا الكوردي لا يفكر سوى بالتحرير والخلاص من سلطة المركز في بغداد ,,ولم يفكر بجعل الخلافات لهذا او ذاك نقطة ضعف امام الحركة والثورة الكوردية ..ومن لا يتذكر قول صدام عندما قال مخاطبا شعبنا والثورة الكوردية (ان حركة الكوردية انتهى واذا كانوا على مسار الصحيح ,عليهم توحيد صفوفهم  الممزقة ,وان التمزق والتشرد لقلدة الكورد واضح امام الجميع ).وعلى  هذا الاساس كان للمعارضة كلمتهم في تشكيل الجبهة الكوردستانية رغم خلافهم الكبير مع  حزب البارتي ,الذي كان بينهم وبين صدام التفاهم والاتنفاقيات وحتى اللقائات السرية ),وكان نتيجة التعسف والاضطهاد وقمع الحريات وتفشي البطالة والجوع واذلال الشعب الكوردي من قبل صدام  ..اعلن الانتفاضة ..كان العفوية المطلقة سبب الانتفاضة المجيدة في كوردستان ومن بوابة التحرير قضاء رانية ؟؟نعم لم يكن لبارتي وبالاخص اي دور في الانتفاضة ,ولم يتحرك ساكن لوجود اتفاقيات كما قلنا سابقا ..وكان ال مسعود في نعيم ورفاه وهم يقودون حزبا هيكليا ليس اكثر ..ولم يتركوا ايران خوفا من زعل صدام ..ونتظرو لحين تحرير اربيل والسليمانية ..واصبحوا بعد ذلك على قناعة وربما بايعاز من صدام تحرك مسعود نحوا قضاء رانية ,وستلم سيارة حمراء هدية من قبل المدعوا سفير (واصبح بعد ذلك من المقاولين الرئيسين في كوردستان )لان مسعود وبتنسيق مع تركيا وايران وصدام كان لهم  المشاركة الرمزية  ؟؟وبما ان الجماهير التي كانت في يوم من الايام عاشت انتكاسات نتيجة افعال الاب والابن البرزاني ,رفعت رئسها لتنادي مرة اخرى بمكانتها السابقة ...من لا يعلم ولا يتذكر الهزائم على يد ال برزان ..

الحملة الاعلامية وباموال صدامية وايران وتركيا ,,وحتى مجىء علي القرداغي كان دعما وليس اكثر لاحياء ال برزان ..خوفا  قوى الاسلامية والذيلية لسيطرة اليسار والاتحاد المعروف عنهم اعلمانين ,على كوردستان ..الحملات والتبرعات ودخول المنظمات باسم الانسانية في ظاهرها وباطنها العكس ,,وتم نتيجة الجوع بان يسجل كثير من ضعفاء النفس اسمائهم وعوائلهم على القومية التركمانية ..لذلك بلغ انذاك نفوس التركمان اكثر من الكورد ؟؟وهلهلت تركيا بانها ستحصل على مقاعد في البرلمان الكوردستاني مع دعم للاحزاب الكارتونية للتركمان ,,ولكن يبق الشعب الكوردي مفتخرا بقوميته وذاته ,فخابت امالهم ..ونتعش الباراتي باصوات مزورة وخاصة في دهوك ؟؟وهذا معلوم لدى الجميع ؟؟

اليوم تفكير البارتي كالسابق ,تناسى او يريد ان  يتناسي ,الجماهير الكوردستانية تغير عمله وتفكيره وتحركاته السياسية على الساحة الكوردستانية خاصة وعموم العراق عامة ,واصبح لا يهاب البارتي ولا اجهزته القمعية الصدامية (ورجال الامن الخاص والمخابرات العراقية وايتام البعث هم من ينفذون مأرب مسعود )وهم من يحرسون قصوره ومقراته بطرق بوليسية .لذلك الى الان يدافع بكل قواه عن مصالحهم ,ومنحوا الفلل والقصور والاراضي وحتى مناصب في وزارة البشمركة دون علم وزيرها ؟؟الجماهير عليهم  الوقوف مع قوى المعارضة الكوردية ,في الانتخابات القادمة,وعلى قادة المعارضة توحيد صفوفهم وكلمتهم وجهودهم ,دون الفرط بتوحيدهم ..ودون الالتفاف الى وعود مسعود المعسولة ,ودون تصديق بخطبهم ,ودون الاعتماد على اجندة خارجية ,لانها رماد في العيون فقط ,وان لا يكون مصالحهم فوق المصالح العامة كما هو حال البارتي ,,وبذلك يكون هناك خلية لادارة الانتخابات ,,وخلايا في كل  موركز الانتخابات للمراقبة دون ان غمض اعينهم ..سياستهم مكر وخداع.ويسرقون الكحل من العين لانهم ترضعوا من حليب صدام حسين .ومن مدارسه تخرجوا ..

مسعود ليس بسهولة يتخلى عن المنصب  حتى عن طريق الانتخابات ,لانه دكتاتوري عملا ,وقولا ديمقراطي ..مستبد فعلا ,في خطابه متلون ويغير الثوب كلافعى.يتشاجر بمخالبه للحفاظ على الكرسي ..ولا مانع يخوض معركة الاخيرة لينتهى كمصير مبارك او القذافي او هتلر ..وانني اقول له ومن يشجعه على الاستمرار باساليبه القمعية ..
لو اجتمع جيش القدس الايراني ومرتزقة اوردغان ودعم الكلي القطري او من لف لفهم ؟؟؟مصير كل دكتاتور في العلم كان ولازال الموت بلا قبر ؟؟ومصير كل من يهين شعبه مقابل العمالة ..مصيره نعلة التاريخ والى مزبلتها المستقر ؟؟وكل من يهدد شعبه وجماهيره مصيره الهلاك ودون رحمة ..والتاريخ شاهد شامخ في جميع صفحاته ؟؟كنوز قارون لم يفيد قارون ..وكنوز فرعون لم يحمي فرعون .. ..ودولارات الامريكية ولا من النفط المهرب ولا من واردات ابراهيم خليل يحميك يا مسعود لحظة واحدة من غضب الجماهير الزاحفة بطرق سلمية وانتخابية اولا ,,واذا تم التزوير الزحف اتي لا محال


الأحد, 23 حزيران/يونيو 2013 18:25

جمعية سوبارتو وتاريخ الكرد المعاصر

في مساء يوم السبت 22/6/2013م، وفي مركز جمعية سوبارتو - التي تعنى بالتاريخ والتراث الكردي - بمدينة قامشلي ، وبدعوة من الجمعية ألقى الأستاذ عبد الباري خلف محاضرة بعنوان: من تاريخ الكرد المعاصر (1916 – 1923م)،. بحضور مثقفين وكتاب وسياسيين وإعلاميين ومهتمين بالتاريخ الكردي.

تناولت المحاضرة وبإيجاز عرضاً لتاريخ الكرد في الفترة الممتدة بين (1916- 1923م)، هذه الفترة التي تمتلك أهمية كبيرة بالنسبة لتاريخ كردستان لما فيها من أحداث، وتغيرات في الخارطة السياسية للشرق الاوسط وفق اتفاقيات كانت أشهرها سايكس بيكو 1916 وسيفر1920 ولوزان 1923 ، والتي تمخضت عنها اقتسام كردستان بين دول عديدة.

أحداث كثيرة ومواقف متباينة جرت خلال تلك الفترة، حاولت المحاضرة عرضها وتبيان المؤامرات التي حدثت ضد الكرد، ودور الدول العظمى بما فيها الاتحاد السوفيتي التي وضعت مصالحها فوق أي اعتبارات إنسانية أخرى.

في الختام أغنيت المحاضرة بمداخلات من قبل الحضور، ومن أهمها للأساتذة: فواز عبدي، عبد السلام حسين، نعمت داوود، ديلاور زنكي، خالص مصوّر، وغيرها من المداخلات القيمة، والتي اشتركت في أن لا نكون متشائمين حيال المستقبل، وأن لا نمارس جلد الذات، بل دراسة الحالة والوقائع كما كانت لتكون عبرة لرسم آلية عمل أفضل، وأن نكون قادرين على امتلاك الإرادة لتخطي كل العقبات التي تمنع الكردي من تحقيق أهدافه.

للمزيد يمكنكم التواصل مع صفحة الجمعية على الفيسبوك:

www.facebook.com/subartukomele

البريد الالكتروني: هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

في الرابع والعشرين من حزيران هذا العام تحل الذكرى التاسعة والثلاثون لبدء تطبيق مشروع الحزام العربي في غرب كردستان؛ تنفيذا لوصايا البعثي الشوفيني "محمد طلب هلال" بهدف تغيير الواقع الديمغرافي للمناطق الكردية.

ومن خلال وصايا طلب هلال العنصرية و الهادفة إلى القضاء على الوجود الكردي في غرب كردستان وسوريا قامت القيادة القطرية لحزب البعث في 24 حزيران 1974 بإصدار القرار رقم 521 والذي بموجبه دخل المشروع حيز التنفيذ الفعلي على أرض الواقع، وتم بناء 35 مستوطنة عربية في غربي كردستان على الشريط الحدودي بطول350 كم وبعمق 10 كم؛ يمتد من ديريك شرقاً والى سريه كانيه غربا.

ان المشاريع العنصرية التي جرى تطبيقها على الشعب الكردي ومناطقه في عرب كردستان إنما تنموا عن ذهنية قوموية عروبية لا تعترف بوجود المكونات الاجتماعية الأخرى على الخارطة السورية، وتعمل على صهرها في بوتقة العروبة، فالحزام العربي ان لم يكن ورائه مآرب ومخططات تحمل الصهر والإنكار للشعب الكردي؛ لكان من الأولى توزيع تلك الأراضي على أبناء المناطق الكردية بشكل متساوي بين مكوناتها, لكن ولان العقلية العروبية والتآمرية كانت وراء هذا المشروع تحت مسمى الإصلاح الزراعي قامت باستقدام أبناء العشائر عربية من ريفِ محافظتي حلب والرقة وزرعهم في منطقة الجزيرة كمستوطنين حسبما وصفهم "محمد طلب هلال" مهندس المشروع العنصري.

إننا في غرب كردستان ومن خلال ما نعيشه من ثورة مجتمعية تبني أسسها على أبعاد ومبادئ الأمة الديمقراطية والإدارة الذاتية في غرب كردستان, سنعمل جاهدين على إحلال الثقافة الديمقراطية ومبدأ العيش المشترك والعمل سويا مع القوى الحية في المجتمع السوري لإزالة جميع مخططات الاستبداد وممارساته القمعية, وحل كافة الأزمات والمشاكل التي خلقها وأوجدها النظام البعثي لتعود الحقوق إلى أصحابها.

إننا في حزب الاتحاد الديمقراطي – PYD نؤكد لشعبنا على استمرارنا في العمل على تحقيق آماله في العيش بحرية وكرامة وإزالة كافة المشاريع العنصرية التي طبقت بحقه ومنها مشروع الحزام العربي, كما نؤكد تمسكنا بأخوة الشعوب والعمل على ترسيخها في سورية الغد التي سنعمل سويا على ان تكون وطننا للجميع ينال كل ذي حق حقه, ويعوض كل متضرر من جراء سياسات البعث العنصرية التي أضرت بكافة مكونات المجتمع السورية بسبب الذهنية الدولتية القوموية والاقصائية.

اللجنة التنفيذية في حزب الاتحاد الديمقراطي – PYD

23\6\2013

 

بداية احيي فيك الاخلاق العالية في الرد على مقالي والتي ان دلت على شيء فانما يدل على نبل اخلاقك والذي جسدته في انتقاء كلماتك واسلوب مخاطبتك ولو لا ذلك لما كتبت هذا الرد على مقالك.. اخي الاستاذ العزيز كاك (آكو كركوكي ) لا اريد الرجوع الى ماضي تركناه ورائنا بحمل بين طياته الكثير والكثير من المآسي والآلام ولكن وللتاريخ يجب للحقيقة ان تقال وتذكر لان من غير الحقيقة سنجعل من انفسنا داخل متاهات يصعب الخروج منها وهنالك اشياء كثيرة يمكنني بها الرد على مقالك ولكن اليد عاجزة عن تحريك القلم لان ذلك سيؤدي بي الى ذكر حوداث واشياء نحن في غنى عنها في وقتنا الحاضر ولكن دعني ابدا من حيث ما بدات ولا بد ان نعي بأن السياسة في تغيير وتحتاج الى بعض المجاملة احيانا ولكن الاهم من ذلك قد اثيت السيد رئيس الاقليم للمالكي وطاقمه بانه في اعلى الجبل ولا يمكن لساكني قمم الجبال ان ينزلوا وانما يصعد اليهم ( بضم الياء ) اولا وفعلا صعد المالكي الى اعلى الجبل مجبرا الى ضيافة البارزاني وقد جسد البارزاني كل معاني الضيافة الكوردية الكريمة للمالكي ولكل من ينزل عليه ضيفا هذا من الناحية الشكلية كما ستفعله انت او انا عندما نستقبل ضيوفنا وحتى لو كانوا اعداء لنا او اندادا وهذا لا يمس من الموقف الصريح والواضح لرئيس الاقليم تجاه الازمات والمشاكل بين اربيل وبغداد نعم استقبل رئيس وزراء العراق في عاصمته وفرش له البساط الاحمر وصافحه وتبادلا القبلات كما يفعل اي رئيس مع رئيس زائر ولكن لنراجع الى جوهر الموضوع الا وهو كما ذكرت في مقالي السابق تصدي رئيس الاقليم لمخططات المالكي وصمت القوة الكوردستانية الاخرى الا حينما ادركو بان الفيضان قد اقترب منهم وسيغرقهم ان لم يتحركوا في وقت كانوا يروجون للمالكي في اعلامهم وعلى شبكات التواصل الاجتماعية بشكل مباشر وغير مباشر بان البارزاني في معركة شخصية مع المالكي وخلافاته ليست الا مالية حتى اقتربت قوات دجلة من مناطق سيطرتهم وكاد يقلعهم من جذورهم فالمالكي لم يفكر بان كركوك والمناطق التي تخضع للمادة 140 خاضعة لهذا او ذاك وانما ما يهمهه هو ضمه الى الوطن العراقي العربي وقطعه عن جسده الكوردستاني الاصيل في حين كانت تلك الاحزاب وزعمائها والذين كانوا منضوين تحت لواء واحد قبل 2003 المسؤولة عن اغلب تلك المناطق وخاصة كركوك ولم يتحركوا بعد السقوط لاحضار قوات البيشمركة هنالك وجعله امرا واقعا كما هو الآن وبفضل سياسة وحنكة وصلابة موقف رئيس الاقليم فهل هذا لا يحسب للحزب الديمقراطي وزعيمها البارزاني لماذا لا ينطق الحق ولما نتحجج بالعواطف بعد ان اصبح وجود البيشمركة امرا واقعا لا مفر منه في المناطق التي تشملها المادة 140 فهذا لا يحتاج الى كثير من التفكيير وانما هو امر ملموس فهل صلابة البارزاني في موقفه من بغداد وطواقم المالكي كان السبب في هذا ام الامتناع والمراوغة عن سحب الثقة عن حكومة المالكي والصمت لحين كادت قوات دجلة تحتل كركوك وغيرها من اراضينا المستقطعة ؟؟ وهل ليس من حقنا القول بان المواطن الكوردي على دراية من الاحداث وانه ادرك تماما من هو المدافع الحقيقي عن حقوقنا .. وقد تفضلت من خلال مقالك بارجعنا قليلا الى الوراء وذكرت عام 1996 وما حدث فيها من جانب واحد ونسيت استاذي العزيز وتناسيت الاسباب وراء ذلك واستدراج القوات الايرانية والبازداران والمدفعية الايرانية التي كانت تقصف وسر الانتصارات المفاجئة !! ودعني ارجع الى ابعد من هذا بقليل وسأقف عند ذلك ولن احفر اعمقا فها هي حلبجة الشهيدة الشاهدة على بعض رموز تلك الاحزاب وشهاداتهم على بعضهم ( وشهد شاهد من اهلها ) بعدما فسخوا عقد زواجهم و (طلقوا )بعضهم البعض فهل هنالك داعي لنتعمق اكثر اما ما تفضلت به عن علاقات البارتي ( المشبوهة ) و ( السرية ) مع تركيا نفطيا واقتصاديا فهي تجري في وضح النهار وامام الاعين وكل اتفاق نفطي كان له انعكاسات ايجابية على اقتصادنا ورفاهية مجتمعنا الذي اذا ما قارناه مع بعض الدول الجارة والاقليمية والتي تأسسوا كدول قبل 80 عاما فسنرى باننا قد سبقناهم بل وتركناهم ورائنا اعمارا ورقيا وتقدما .. اما بالنسبة لتفضلك عن مسألة ترشح البارزاني اذا ما رشح السيد ( نوشيروان مصطفى ) وعدم امكانية فوز السيد رئيس الاقليم ويا ليتك ذكرتك اسما اخر غير ( نو شيروان ) لكان من الممكن ان اقتنع بكلامك !!! ولكن لنترك ضمائر جماهير شعب كوردستان حكما وحاكما على ذلك ومن خلال صناديق الاقتراع وان لا نستبق الحدث قبل وقوعه ... تحياتي

 

بدعة ثقيلة الوزن اشبه ماتكون بنكتة غيرلطيفة طبقتها الكثير من دول العالم المتمقرطة حديثا, ومن الطبيعي ان تشمل قائمة هذه الدول الكثير من دول عالمنا العربي ..هذه البدعة وجدت من اجل تخدير الضمير الانساني العالمي اولا,وايجاد الاعذار للنفس ثانيا (وعلى الشعوب ان تصدق هذه البدعة رغم انفها!) ..كما ان هذه الدول المتمقرطة تريد الايحاء من خلال بدعتها هذه بانها تعمل جاهدة من اجل الانسان وحقوق الانسان وتبذل الملايين من الدولارات كرواتب ومخصصات ونثريات للموظفين وللوزير وحاشية الوزير ,كل هذا من اجل عيون الانسان والانسانية!.

الاكثر ظرافة في هذه البدعة هي ان الحكومة التي يجب مراقبة ادائها في مجال حقوق الانسان هي التي تعين وزير حقوق الانسان (مسلوب الصلاحيات ),وهي التي تمول هذه الوزارة, وفي الكثير من الاحيان يكون هذا الوزير الانساني هو احد اعضاء الحزب الحاكم وعليه ماعلى حزبه من مؤاخذات في مجال حقوق الانسان..اي ان يكون القاضي هو نفسه المتهم والشهود وحتى نادل المحكمة!؟.

بصراحة ..ان وزارات حقوق الانسان في بلداننا العربية لاتتعدى كونها غطاء تذبح تحته انسانية الانسان بعيدا عن نور الشمس وعيون الناس.

تخيل ان يذهب شخص ليشتكي انتهاك حقوقه لوزير حقوق الانسان ,وان تكون الشكوى ضد احد افراد الحزب الحاكم او ضد احد افراد عائلة رئيس الحزب المتفضل على الوزير بهذا المنصب..تخيل ماهي ردة فعل هذا الوزير ان كان حزبه(الدكان) حزبا عائليا وكان مرتكب الجرم هو احد افراد عائلة الوزير او احد احباب الوزير في حزبه !

تخيل كم شخص ممكن ان يتجرا ويطرح مصيبته امام مثل هذا الوزير!

هذه البدعة لن تستمر الى الابد فالتجارب علمتنا ان الزبد يذهب جفاء ,واثبتت لنا ان عجلة التقدم الانساني لن تتوقف مثلها مثل باقي مجالات الحياة..والحل الوحيد للمشاكل الانسانية في عالمنا العربي(قبل ان تحترق البقية الباقية من رياحين هذه الامة) هو في الغاء وزارة حقوق الانسان وصرف مستحقاق هذه الوزارة على منظمات المجتمع المدني المتخصصة في مجال حقوق الانسان (منظمات حقوق الانسان الحقيقية والغير ممولة من الغرب),وتشريع قوانين حقوق انسان حقيقية وانشاء محاكم متخصصة في الجرائم ضد الانسانية بحيث يستطيع اي انسان انتهكت حقوقه ان يلجا الى منظمات المجتمع المدني ,او ان يسعى لرفع دعوى قضائية في المحاكم, بدل ان ينتظر انسانية وزير ربما يكون ضد ضحى بانسانيته كقربان من اجل الوصول الى كرسي الوزارة.

وشكرا

عدنان شمخي جابر الجعفري

إلى/ كولالة نوري

لم يتبق من الضوء إلا المقادير التي وصفتُها

حين إشترطت شِفاها تلك النباتات ...

وكتابة تلك الأسوار التي فصلت مابين البلدان ،،

أما ماأخترت ...

بمقدارِ ماتخترق عينايَ وما تستطع رئتاي

وماأُلتقط من كلماتٍ تأتي من برية الريح ومن شفق داكنٍ في غروب لايُكرِر نفسه إلا بعد عبرةٍ ودمعتين وهما خُلاصة مابقي في الروح وما بين الأجفان ،

وعلى ذلك تذاكرتُ والسنينَ من البوابة الرئيسة التي رُصعت بالمعادن والأثقال ،،

وظفرتُ

بالبابليين وبالروم وباليونانيين وبالفينيقيين

والذي ظل من تلك المكونات الساحرة

سواء على الأرض أو في باطنها

وهي تجمع أمامي أبطالها وخيولها

وعازفيها وأدواتهم وذاكراتهم

إذ تبلورت بأساليبها الحروب

وأستُخلصَت العوارضُ الكونية

وردحاً أطمأنت الماشيةُ ونساها الشيطان

والزرعَ وكَثُرَ تضيئهُ الصواعقُ المقدسةُ

وكان لابد من ظهور نبعٌ سحريٌ كي تُفَجر الأرضُ

ليغامروا بالتراتيل أمام الزيتون

واللّبن فوق العشب

وأقاموا مقاما للتفاح الذي لايسقط من الشجرة

أما ماأخترت ...

قنينة الماء من ليلة الحريم

وأتجاهات أصابع دارا

وأخترت ،،

اليومَ الثالثَ في ديار بكر

حين َخرجَ الأكرادُ إلى نيروز

الذي إنتظرناه

وننتظرهُ

من تلك الحُقب والشعوب

أن نحصل على ضوء يطأُ شقوق تلك الأسوار

وعيد ميلاد

بجوز وبلوط وخبز

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ديار بكر 10 /6 /2013

 

قبل الانتخابات الأمريكية عام 2008 وترشيح باراك اوباما لرئاسة الولايات المتحدة خلفاً لبوش الابن اشرنا في مقال حول الانتخابات والسياسة الأمريكية بعد موجة التفاؤل بالتغيير، بما معناه هل ستتغير السياسة الأمريكية بمجيء باراك اوباما الأسود أم ستبقى أمريكا والإدارة الجديدة على الخط نفسه ولكن بعمليات تجميل لان جوهر السياسة الأمريكية هي الحفاظ على مصالحها الثابتة؟ وبالمعنى الفصيح الحفاظ على مصالح دهاقنة راس المال الأمريكي وحلفائهم خارج أمريكا، ولقد أثبتت الحياة ذلك إلا البعض من القضايا التي وعد بها الرئيس الأمريكي الجديد مثل الانسحاب من العراق من الباب والدخول من الشباك الاقتصادي، واليوم لنكرر السؤال لقديم بهيكله الجديد

ـــ هل ستتغير السياسة الإيرانية الرسمية بعد فوز حسن روحاني بالرئاسة؟

لا ولن يحتاج المرء لكثير من المصادر والوقائع لكي يستنتج أن الانتخابات الإيرانية في يوم الجمعة التي صادفت في 14 / 6 /2013 لاختيار رئيس جديد سوف لن يكون الإصلاح بمعناه الحقيقي كحالة جديدة ستعم أكثرية المرافق في الدولة الإيرانية وسياستها الخارجية والداخلية وبالضد من المتشددين المحافظين أو تحديد صلاحيات المرشد الأعلى ومجلس صيانة الدستور وسعيهم لفوز بمن يعتقدون انه أصلح لمخططاتهم وأهدافهم، فهذا الاعتقاد صحيح جداً لان الرئيس الجديد هو ضمن ماكنة الدولة الثيوقراطية والمتربي في ظلها لا بل في أحضانها ولا يمكن أن يكون خارجهاً وخارج السياسة الرسمية المعروفة التي تخطط من قبل ولاية الفقية المتمثلة بالمرشد الأعلى علي خامنئي، إلا أن الأمور في إيران وبخاصة الانفجارات الشعبية الاحتجاجية بعد انتخابات 2009 التي خمدت بالنار والحديد وأصبح الاحتقان الجماهيري يهدد بالانفجار إذا ما جرت محاولات لحرف الانتخابات أو تزويرها مثلما حدث في انتخابات 2009 ، وهذه القراءة من قبل المرشد الأعلى ومجلس صيانة الدستور وزعماء المحافظين جعلهم يدركون أن وضعهم أصبح في الخطر الذي قد يفقدهم السلطة، فكانت المساومة بحسن روحاني وبه شاهدنا كم جرى امتصاص النقمة الشعبية وكأنه المنقذ الرباني الذي سيحقق أمل أكثرية الجماهير الإيرانية في الحرية والديمقراطية وإنقاذ الاقتصاد المتداعي وتحسين الحياة المعيشية ، وتخلصت الطغمة المحافظة من وجع القلب الذي كان ينتظرها بمجرد التلاعب بنتائج الانتخابات أو فرض شخصية مرفوضة، وأصبح لها حسن روحاني منقذاً على الأقل في الوقت الراهن ولكن على أمل ماذا سيكون في الغد! وهو اعتقاد راسخ لدى القوى المحافظة لأنها تسيطر على المواقع الحساسة في الدولة وفي مقدمتها الحرس الثوري والباسيج الإيراني، أما البعض من الذين مازالوا يراهنون على الأمل والحلم في تغيير السياسة الإيرانية وإخراج إيران من العزلة القاتلة التي تعيشها بسبب ملفها النووي وتدخلها في شؤون الدول الأخرى بما فيها سوريا والسياسة القمعية الداخلية بصراحة نقول انه أمل في حلم " مخربط " سيكون كابوساً متى انتهت مرحلة الانتخابات وتسلم حسن روحاني رئاسة الجمهورية بشكل رسمي، وسنرى أي منقلب ينقلبون وعلى دفعات!، لكن ذلك لا يعفينا من القول أن الأحداث القادمة ستكشف المزيد من الوقائع وقد تكون هناك صدامات على جميع المستويات وهي حبلى بالعصيان والاحتقان الجماهيري وربما سيجري تغيير المعادلة وهذا أمر وارد في السياسة وبخاصة ما يجري في إيران، وإما فيما يخص تفاؤل البعض من الساسة العراقيين حول التغيير الذي سوف يحصل في سياسة إيران تجاه العراق والكف عن التدخل في شؤونه الداخلية بعد فوز روحاني فذلك " بعيد اللبن عن وجه مرزوك " فهو تفاؤل ساذج للغاية لأن السياسة الإيرانية الثابتة تجاه العراق تبقى مستمرة ولن تكون هناك تغيرات في الجوهر بل ربما البعض من الترقيعات من اجل الدعاية الإعلامية، ثم لا ننسى أن البعض من القوى السياسية الدينية تطمح بمزيد من التدخل وتسميه تعاوناً لمصالح البلدين الجارين!!.

إن حسن روحاني كما اشرنا هو رجل إيران والدولة الإيرانية ولكن بطريقة جديدة، فالرجل حسبما يُذكر استطاع ممارسة عمله السياسي بدقة توفيقية وعندما نقول انه جزء من النظام الثيوقراطي يشفع لنا ذكر ما كشفه ( على نوري زاده ) مدير مركز الدراسات العربية ــ الإيرانية عن حادثة انتحار ابنه الأكبر حسين روحاني قبل 21 عاماً بمسدس والده خجلاً من انتماء والده إلى السلطة القمعية التي اتهمها بالفساد وكونه كان مسؤولا تلك السنة عن إدارة شؤون الحرب أثناء رئاسة هاشمي رفسنجاني وحسبما نشر في رسالته الذي دونها قبل الانتحار فقد ذكر مخاطباً والده " كلي أسف لأني أعيش في بيئة أنا مضطر فيها إلى الكذب على زملائي كل يوم، بتكراري أن والدي ليس جزءاً من النظام" ثم "سئمت الكذب على نفسي.. أكره نظامكم وحكومتكم وأكاذيبكم وفسادكم" إذن هذا هو الرئيس الجديد وهو كما قيل يضع قدماً في مواقع الإصلاحيين لكنه يعطل قدمه الثانية التي هي بالأساس في مواقع المحافظين وهذا الموقف حسم الأمر حتى بالنسبة للبعض من يصوتون للتيار المحافظ حيث منحوا أصواتهم له فضلاً على أصوات الإصلاحيين، ولهذا شُخص الرجل على أساس انه معتدل في صفوف المحافظين المتشددين ، وللأسباب هذه وغيرها من الأسباب لا يمكن اعتبار ما حدث انقلاباً جذرياً للانتقال إلى سياسة جديدة تختلف عن السابق إلا اللهم تعديل الخطاب المتشدد الذي سار عليه أحمدي نجادي ورهط المحافظين، ومع ذلك فإن المرشد الأعلى علي خامنئي الذي يمسك بيد من حديد على مقاليد الحكم وعلى المؤسسات صاحبة القرار هو الذي أوعز لمجلس صيانة الدستور ومجمع مصلحة تشخيص النظام بعدم الاعتراض على ترشيحه بسبب الوضع الحساس لإيران في المجال الخارجي والداخلي، ولأن حسن روحاني لا يستطيع أن ينقل إيران إلى سياسة تختلف عن السابق، أما في الشأن الداخلي وهو المجال الأساسي الذي يقتصر على رئيس الجمهورية في البعض من المجالات فهناك أيضاً قرارات تتخذ من قبل المرشد الأعلى باعتباره ممثل السلطة الإلهية فمثلاً حتى تعين وزير الأمن والاستخبارات ثم الهيمنة على الحرس الثوري ومجلس الأمن القومي فضلاً على أن الدستور الإيراني يمنحهم الحق في رسم السياسة العامة والقضايا المصيرية ولهذا لا يمكن لحسن روحاني أن يغير السياسة الخارجية أو الداخلية إلا بموافقتهم وإذا ما حاول التجاوز أو العصيان فهناك الحق الدستوري الذي في أيديهم لتغييره في لحظات ، وعليه سيبقى دوره تنفيذياً مع البعض من الاستثناءات التي ممكن التحرك فيها حفاظاً على ماء الوجه .

لقد انتخب حسن روحاني نزولاً لرغبة عدة أطراف تقديم تنازلات توفيقية من اجل الحفاظ على المصالح، إلا أن رغبة أكثرية الشعب الإيراني الحقيقية في التغيير بعد حكم 35 عاماً من التسلط وقمع الحريات وفرض مفاهيم تتضادد مع مصلحة أكثرية الشعب الإيراني ظهرت جلية في نتائج التصويت الانتخابي الذي أظهر أن هذه الجماهير هي بالضد من ولاية الفقيه والمرشد الأعلى الإلهي والمحافظين وبالضد من القمع والإرهاب وحجب الحريات، وان هذه الجماهير برفضها مرشحي المرشد الأعلى والمحافظين أكدت أنها أصبحت خار ج دائرة النظام القمعي وهي معادلة فرضت نفسها بالاحتجاج العلني والصامت وهو أكثر خطورة لتوليد الانفجار، ولن تسكت عن أية ممارسة تسلطية تحاول تغيير المعادلة في ظروف قد تكون مهيأة لانفجارات اجتماعية وسياسية تعصف بالوضع السياسي والقوى التي هيمنت على مقاليد السلطة سنين طويلة، ويبقى الجواب على السؤال حاضراًـــ إن مجيء حسن روحاني هو أساساً لترتيب الوضع الداخلي! أما فيما يخص السياسة الخارجية وملفاتها العديدة فان الاستراتيجية الإيرانية ليست من صلاحيات رئيس الجمهورية بل مثلما اشرنا هي من صلاحيات المرشد الأعلى وفي مقدمتها الملف النووي الإيراني والتحالفات التي مازالت قائمة مع البعض من القوى والدول مثل حزب الله وسوريا، ولن يكون تصريح حسن روحاني آلة سحرية تنقذ إيران عندما صرح " سننقذ الاقتصاد ونتعامل باعتدال مع العالم " فهذه رغبة لا يمكن أن تتحقق بشكلها الواسع بل مسعى لتهدئة النفوس ولكي يمر بنجاح قطار السلطة الدينية بأصعب محطاته للوصول إلى المحطة التي من الممكن أن تكون حاسمة ويتحقق ما خطط له، ولكن لكل حادثة حديث وهو ليس بالتشاؤم إنما قراءة للوضع الإيراني الحالي .

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

في هذه الأيام يطوف على السطح الحديث عن جمربتكي وعن دشتا دنهلا ، وهكذا تسلقت جدار الذكريات لأنظر من كوة صغيرة الى ماض يبتعد عن حاضرنا قرابة نصف قرن الزمن .

من منطقتنا في جبل القوش كان علينا قطع مسافة طويلة في كلي طويل يعرف بـ (كلي رمان ) الذي كان يفتقر الى ينابيع الماء في الطريق ، ولكن في نهاية المطاف نصل الى اول قرية في سهل ( دشتة د نهلة ) أعتقد ان اول قرية نصل اليها من جهة الغرب هي جمي ربتكي وما علق في ذهني من اسماء تلك القرى : جمه سني وبلمند وجولي وخليلاني وكشكاوا وهيزاني ، وميروكي .. وتقع هذه القرى في سهل منبسط يعرف بدشتة دنهلة لكن نلفظه ( دشت د نالا ) ، وكان الى الشمال الشرقي من السهل ثمة قرية في وادِ ( كلي او وهدة ) ذي شعب وممرات وعرة عاصية كانت قرية دفريي التي كانت مقراً لحسو ميرخان قائد منطقة بهدينان . في قرى سهل نهلة لم يستطع الأهالي المكوث فيها لأنها سهل مستوي لا كهوف ولا تشققات في صخور عاصية فالطيران الحربي كان يستهدف تلك القرى بكل سهولة ويسر . ، ولهذا كان معظم ساكنيها قد هجروها .

من ذكرياتي عن ( دشته دنالا) في اواسط 1963 ذهبنا مجموعة من الشباب بحدود 20 شخص من جماعة توما توماس للالتحاق بهرمز ملك جكو بهدف تسليحنا بالبنادق ، وكان دليلنا في الطريق رجل اسمه باكوس . وما بقي عالقاً في ذهني ، اننا وصلنا قرية اسمها جمه ربتكي وهي اول قرية نصل اليها ، وفي هذه القرية نزلنا في بيت المختار ، وكانت القرية جميلة ، حيث ان لكل مسكن مزرعة ( وهي حديقته ) ملحقة به يزرع فيها كل انواع الخضروات التي يحتاجها الفلاح من طماطة وخيار وفاصوليا ... اي ان الفلاح في هذه القرى مكتفي ذاتياً . بالأضافة الى ذلك كان في ضواحي القرية حمام على ضفة النهر ، وأن القرية بشكل عام تمتاز بالنظافة والأناقة فالبيوت هنا تتخللها الشبابيك والتي يظهر من الخارج منظر الستائر الجميلة وهذا كان غير متوفر في القرى الكوردية في ذلك الوقت .

في البيت الذي ضيّفنا اتذكر ان السقف المسنود على اعمدة خشبية كانت تتخلله كنائر حديدية كالتي يستخدمها القصابون في محلاتهم لتعليق قطع اللحم حيث يصار الى ذبح الربيط ، وتقطيع وتجفيف وتمليح لحومها لفصل الشتاء الطويل ، وقد كتبت في كتابي الموسوم ( البارزاني مصطفى قائد من هذا العصر) الذي طبع مؤخراً في اربيل ص703 عن دشتة دنهلة ، وكنت احاول ان يكون وقت حراستي في ساعات الصباح الجميل حيث كان يسحرني المنظر والطبيعة الجميلة فكتبت :

http://ankawa.com/ikonboard/upload/tomiabulaila.jpg

الى اليمين صباح توماس (ابو ليلى) والى اليسار كاتب هذه السطور حبيب تومي الملقب ( حُبّــا ) والصورة التقطت والأرض مغطاة بالثلوج والصورة تعود الى عام 1965م .

" دشتة د نالا " التي كنت كنت استمتع بجوها الجميل وكانت تباشير الربيع تملاْ الجو والأرض ، فالسماء مجلوة كالمرآة الصافية والهواء نسيمات نقية تنساب بهدوء وتداعب الأغصان المتمايلة ، وتترنم الطيور ألحانها الأزلية مع وقع الحياة في تلك الأصقاع ، كم كانت رائعة تلك الصباحات الجميلة في منطقة نهلة ، حيث النسيم العليل مع زقزقة العصافير المتراقصة على انغام خرير الماء ومعها تنتشر بشكل أخاذ تجمعات الضباب لتختفي متوارية مع الخيوط الأولى لأشراقة الشمس المنسابة من بين قمم الجبال . فتترامى الأرض المنبسطة وكانها واحة خضراء تتكلها مختلف الأوراد والأزهار ومن شتى الأشكال والألوان ، فتنبثق برشاقة وحنان بين بساط الحشيش الأخضر المترامي بين الصخور ، ومن هذه الزهور الزنبق والسوسن والبنفسج وشقائق النعمان ، وفي الأماكن العالية تتربع مجموعات من ازهار النرجس الجميلة وتبدو وكأنها قطعة ثلج ناصعة البياض ، وكان الهدوء يخيم على المنطقة ما خلا خرير الماء المنبثق من اختراق نهر الخازر لهذه المنطقة .

الجدير بالذكر ان منطقة نهلة كانت قبل ان يسكنها المسيحيون الآثورين كانت منطقة موحشة غير ملائمة لسكن البشر حيث تسرح فيها الوحوش من نمور وذئاب ودببة ، وقد اعطيت هذه المنطقة للاثوريين يوم هاجروا من تركيا وأيران في اعقاب الأضطهاد والتنكيل والتهجير التي طالت الأقوام المسيحية من الكلدان والسريان والآثوريون والأرمن في مطاوي واعقاب الحرب العالمية الأولى .

اثناء تنقلاتنا في قرى كوردستان ابان ثورة ايلول وصلنا إحدى القرى الكوردية مساءً ، وإن كانت ذاكرتي لا تخونني فإن القرية كانت بيبوزي ، وكالعادة انا وصباح توماس ابو ليلى كنا سوية إن كان في السراء او الضراء ، إن كنا برقة توما توماس او بالقيام بمهمة ما او في وقت الراحة فكنا سوية لا نفترق ، وفي تلك الليلة كنا في بيت من القرية بتنا ليلتنا فيه كان هنالك رجل عجوز تبرع ان يسرد لنا بعض الحوادث القديمة حينما علم اننا مسيحيون قال وهو يتربع في فراشه المفروش على الأرض :

كانت منطقة دشتة نهلة تسكنها الوحوش وتربتها صعبة على الأستصلاح ، لكن القوم الذي نزل بها كانوا فلاحين مجربين وهم قوم محاربين ايضاً ــ وقد علمت من المقالات المنشورة ومن الأخ خوشابا سولاقا بالذات ان هذه القرى ( دشت نالا) سكنها عشيرة تياري السفلى ــ . ويضيف وهو يتحدث الينا وهذه المرة تمدد في فراشه متكئاً على مرفق يده ونحن جالسون على الأرض قبالته فيضيف :

كما هو معروف فإن قرى قبيلة الزيبار تنتشر بجوار هذه المنطقة ، وبعد فترة من استقرارهم في تلك الربوع اغار عليهم رجال من قبيلة الزيبار وأخذوا منهم (5 ) رؤوس غنم ، وما فعله الأثوريون مقابل ذلك ، انهم بعد ايام اغاروا على الزيباريين وأخذوا منهم ( 10) رؤوس غنم ، فاغتاظ الزيبارون من هم هؤلاء المسيحيين لكي ينهبوا منهم وضعف ما نهبوه؟

وهكذا اعدوا لهم غارة أخرى ناهبين قطيعاً من 15 رأس غنم وكالعادة اغارت عليهم القبيلة الأثورية ونهبت من حلالهم 30 رأس غنم ، وفي هذه المرة اشتدت العداوة ، وهيأت القبيلة الزيبارية نفسها وأخذت قطيع من الغنم وقتلت احد الرعاة ، اما القبيلة الأثورية فقد ردت الصاع صاعين حينما نهبت في قابل الأيام قطيعين غنم وقتلت اثنان من رعاتهم .

حين ذاك ادرك عقلاء القبيلة الزيبارية ان هؤلاء ليسوا من المسيحيين الذين يعطون الخد الأيسر بعد صفع الخد الأيمن ، وكان عليهم تشكيل وفد للمفاوضات والتفاهم ، فهم جيران ويجب احترام قواعد الجيرة ، وفعلاً تمت الأتفاقية بضرورة احترام الجيرة وذلك بإنهاء مظاهر الأعتداء بين الطرفين ، وبدلاً من ذلك يصار الى التبادل التجاري حيث ان منطقة النهلة كانت مشهورة بإنتاجها من الرز الممتاز ، ومنطقة الزيبر مشهورة بإنتاجها من العدس وهو افضل عدس في العراق .

الحديث كله سمعته من الرجل العجوز المسلم الكوردي وهو يفرغ ما علق في ذهنه من ذكريات ، في الحقيقة لم اشعر بأهمية ذلك الحديث في وقتها لأن المرحلة العمرية وقتذاك لم يكن يهمنا كثيراً احداث الحرب العالمية الأولى بقدر ما نحن مقبلون عليه يوم غد .

جدول الذكريات يتدفق احياناً وسيكون لنا عودة الى هذا الموضوع وغيره حينما تحين الفرصة ، وذكريات مرحلة الشباب جميلة ليس الى نسيانها سبيل .

اليوم في اقليم كوردستان كما في عموم العراق ، من المفروض ان لا يكون مكان لعمليات الثأر والعداوات ، كما ينبغي ان لا يضطر الناس لحماية انفسهم وممتلكاتهم ، وينبغي ان يكون سلطان القانون فوق الجميع دون تفرقة او تمييز ، وإن مبادئ المواطنة تقتضي ان يعيش كل مواطن حياته ، وإن واجب الحكومة ان تحمي ممتلكاته وأن تضمن حريته وتحترم خصوصياته في بيته او قريته او ميدنته .

د. حبيب تومي / اوسلو في 23 / 06 / 13

اشارة الى مقال السيد عباس الفيلي المنشور في موقع شفق نيوز و الذي يقترح فيه تأسيس ) تجمع عالمي للكورد الفيليين( اود القول ان تشكيل اي تجمع او مؤسسة رصينة شاملة تضم العناصر الناشطة من الكورد الفيليين ضرورة ماسة لا بد من العمل المتواصل لانجاح تشكيلها كي تعمل على تحقيق الامال الكثيرة التي ينشدها الكورد الفيليون بسبب ما تعرضوا له من اضطهاد في العهود السابقة ، ومن تهميش بعد تحرير العراق من قبضة النظام الصدامي .

ان مثل هذا المشروع كان وما يزال على قائمة آمال الكورد الفيليين منذ اليوم الذي تنشقوا فيه هواء الحرية بعد زوال الكابوس الصدامي .

وقد عقد ابناء الشريحة الفيلية عدة مؤتمرات والعديد من الاجتماعات في مختلف الدول من أجل انجاح هذا المشروع ، من بينها اجتماعات في المانيا وفرنسا والسويد والدانمرك ، وقد تكللت الجهود اخيرا في عقد مؤتمر تمهيدي عام 2008 وفيما بعد عقد مؤتمر ستوكهولم الذي انبثقت عنه هيئة تنفيذية للبرلمان الكوردي الفيلي العراقي.

كان الهدف من تشكيل البرلمان الكوردي الفيلي العراقي هو فسح المجال أمام جميع المنظمات والاحزاب والشخصيات الكردية الفيلية المساهمة في هذا البرلمان والعمل على تحقيق الاهداف التي يناضل من أجلها الكورد الفيليون وازالة الحيف والظلم الذي وقع عليهم لسنوات طويلة دفعوا خلالها الاف الشهداء وصودرت ممتلكاتهم وجردوا من وثائقهم الثبوتية العراقية .

وفيما يلي اهم النقاط المقترحة التي وردت في معظم المؤتمرات والاجتماعات التي عقدها نشطاء الكورد الفيليين خلال العقد الماضي من السنين .

1- تشكيل منظمة ديمقراطية كوردية فيلية تعمل على انتزاع حقوق الكورد الفيليين وتحقيق مطالبهم ، على ان تكون سندا و رديفا للمنظمات الكوردية العراقية الاخرى ، ونأمل من حكومة اقليم كوردستان تقديم الدعم الحقيقي لها لتحقيق آمال الكورد الفيليين مثلما عمل الكورد الفيليون على تحقيق آمال واهداف شعبهم وضحوا بالغالي والنفيس من الاموال والارواح في سبيل شعبهم الكوردي خاصة والشعب العراقي عامة ، وان لا تكون المواقف السياسية قصيرة النظر اسفينا يدق بين الكورد الفيليين وابناء شعبهم الكوردي ، تارة بحجة المذهب واخرى بحجة الانتخابات ، والجميع يعلم ان كل من يحاول شق صفوف الكورد هو عدو لهم يعمل على طمس حقوقهم المشروعة .

2- تطوير الواقع الثقافي الكوردي الفيلي من خلال :

أ – انشاء معهد دراسات خاص بالثقافة الكوردية الفيلية يعنى بـ :

اللغة الكوردية عامة / اللهجة الفيلية خاصة ، ووضع برامج لتدريسها والبحث في العلاقة اللغوية بينها وبين لغات العراق القديمة الاخرى ، والعناية بالتراث الشعبي الكردي الفيلي.

ب- الاهتمام بالاثارالموجودة في مناطق الكورد الفيليين وتخصيص مؤسسة خاصة بها و متحفا للعناية بعرضها.

ج – انشاء مركز للصناعات الشعبية الكردية الفيلية والاهتمام بتطويرها مثل صناعات السجاد والسيراميك والنحاس والصناعات الجلدية و الصوفية وغيرها.

د – انشاء معهد الاعلام للدراسات الكردية يعنى بـ العلاقات الدولية بين العراق وايران من خلال تطوير العلاقات بين قسمي الكورد في العراق وايران، و يختص بالعلاقات المتبادلة بين الشعبين العراقي والايراني وشعوب العالم .

هـ - اصدار مجلة خاصة بالدراسات الكردية الفيلية .

3- اقامة مركز دائم لتمثيل الكورد الفيليين داخل العراق وخارجه ، يكون بمثابة منبر سياسي وثقافي واجتماعي واقتصادي ، ينطلق منه النشاط الكوردي الفيلي لتحقيق الاهداف المنشودة ، وانشاء صندوق مالي لدعم النشاطات القادمة والاعتماد على أبناء الشعب الكوردي والعراقي في المساهمة والتبرع لهذا الصندوق .

4- وضع الحلول الجادة لمسـألة الجنسية وشهادة الجنسية العراقية واعادة حق المواطنة الكريمة لكل من كان يملكها، لانها سلبت دون وجه حق من الكورد الفيليين وهم اصحاب حق تاريخي في وطنهم اسوة بجميع ابناء الشعب العراقي الابي ، وتشريع القوانين الخاصة بذلك واعادة اموال وممتلكات الكورد الفيليين التي سلبت والكشف عن مصير الاف الشهداء الذين غيبهم النظام الصدامي البائد، واعادة الاعتبار للشهداء واقامة تمثال رمزي لهم ، وتعويض ذوي الشهداء جراء ما عانوه طوال السنوات الماضية .

5- اعادة المهجرين الذين مازالوا يقيمون في مخيمات ايران وتوفير المساعدات اللازمة لهم للعودة الى وطنهم الام العراق واعادة اوراقهم الثبوتية ومنحهم التسهيلات التي تمكنهم من العودة الى سابق عهدهم والعيش في وطنهم العراق الجديد وتخصيص رواتب تقاعدية للمسنين منهم.

6- اعادة الحياة لمدن الكورد الفيليين التي عانت من الخراب والاهمال مثل خانقين وزرباطية ومندلي وبدرة وجلولاء وغيرها وتعويض اصحاب البساتين والاراضي لاعادة اعمار مدنهم وبيوتهم واصلاح البنى التحتية والخدمية لتلك المدن .

7- ضرورة حصول الكورد الفيليين على تمثيل عادل في المؤسسات الحكومية ومجلس النواب وتخصيص نسبة معقولة لهم من الوظائف الحكومية والمقاعد الدراسية والبعثات لمعالجة الغبن الذي اصابهم طوال السنوات السابقة.

8- محاسبة المسؤولين عن الجرائم التي اقترفت بحق الكورد الفيليين والكشف عن مصير ابنائهم والاسراع بمحاكمة كل من ساهم في تهجيرهم وتنفيذ حرب الابادة بحقهم والتي كانت أول تمرين لعمليات الانفال التي اجراها نظام صدام المجرم بحق الشعب الكوردي .



*رابط مؤتمر البرلمان الكوردي الفيلي العراقي المنعقد في ستوكهولم عام 2008

http://www.youtube.com/watch?v=efG7k9IZuus

** رابط مقال السيد عباس الفيلي

http://www.shafaaq.com/sh2/index.php/faily-issue/59566-2013-06-19-12-16-52.html

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يشهد كوكب الأرض الأحد الظهور الأوضح لحالة "الحضيض القمري" إذ يكون التابع الصغير للأرض في ذلك اليوم بأقرب نقطة له من كوكبنا لهذا العام، ولن يعود إليها مجددا قبل أغسطس/آب 2014.

ومن المتوقع أن تصل الظاهرة إلى ذروتها بيومي 22 و 23 يونيو/حزيران، ما سيوفر فرصة جيدة لمن يرغب في متابعة الظاهرة لأطول فترة ممكنة.

وبحسب ما أشارت إليه وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" فإن القمر سيبدو أكبر من المعتاد بنحو 14 في المائة، كما سيزداد بريقه بواقع 30 في المائة مقارنة بالأيام العادية من السنة، وخلال ليل الأحد سيكون القمر على بعد نحو 221 ألف ميل فقط عن الأرض.

ولفتت ناسا إلى عدم وجود تأثيرات مباشرة لهذه الظاهرة على