يوجد 883 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

صوت كوردستان: ترشحت الى وسائل الاعلام بعض النقاط التي وردت في رسالة زعيم حزب العمال الكوردستاني عبدالله أوجلان الى قيادة حزبة و الى الحكومة التركية. حسب وكالات الانباء فأن أوجلان طلب من حزب العمال و تركيا أعلان وقف أطلاق النار في 21 من أذار يوم نوروز و بعدها يوقف حزب العمال العمليات العسكرية و بعدها يقوم مسلحوا حزب العمال الكوردستاني بترك الأراضي التركية و لكن أوجلان ربط هذا ببدأ الحكومة التركية أخذ الخطوات المناسبة لحل القضية الكوردية. كما أن أوجلان ركز على عدم ملاحقة أعضاء و مسلحي حزب العمال الكوردستاني من قبل الحكومة التركية في تلك الفترة.

 

بغداد/ المسلة: كشف رئيس كتلة الأحرار البرلمانية بهاء الاعرجي، الأحد، عن إنسحاب قطعات قيادة عمليات دجلة من المناطق التي انتشرت فيها مؤخرا إلى مقرها الرئيس في ديالى ، مشيرا الى ان نوابا في التحالف الكردستاني نقلوا له هذه المعلومات.

وقال الاعرجي لـ"المسلة"، إن "قيادة عمليات دجلة انسحبت من الأماكن التي كانت تتمركز فيها في محافظتي كركوك وصلاح الدين وعادت إلى مقرها الرئيس في محافظة ديالى".

وأشار الاعرجي إلى أن "نوابا من التحالف الكردستاني أكدوا له الأمر".

يذكر أن العلاقات بين بغداد واربيل بلغت حدا من التوتر ووصلت أوج اشتدادها على خلفية تشكيل قيادة عمليات دجلة التي ضمت اليها كل قطعات الجيش والاجهزة الامنية في محافظات ديالى وكركوك وصلاح الدين، الأمر الذي عدته سلطات الإقليم الشمالي بغير الدستوري، فيما تؤكد بغداد ان هذا شأن اتحادي ومن صلاحية الحكومة الاتحادية والقائد العام للقوات المسلحة

الإثنين, 04 آذار/مارس 2013 01:16

أصمت ودع عملك يتكلم... .. واثق الجابري

الوصول الى قمة الشهرة من قمة الخدمة  ولا تحتاج وسيلة للأعلان  , انما هي تراكم افعال محصلتها المقبولية لدى المجتمع , وثبات المميزات الشخصية لا تأتي من وسائل غير مستقرة إنما بالارتكاز على المنهج الصحيح  ليكون مصداق للعمل . تتسابق الكيانات  السياسية اليوم للانتخابات المحلية التي في مجمل اهدافها الخدمة  ويعلن عن اسماء المرشحين وفق ضوابط ححدت بتشريعات , اختيار الناخي لمرشحه لا يستقر من خلال  الاعلانات والصور التي توضع في الشوارع  وانما من مجموعة صور تختزن في الذاكرة وربما هنالك من يريد ان يعطي البريق الاخير  للانطباع في عقلية الناخب لحين  وصول الصندوق من اتباع  الاثارة والعزف على عواطف المجتمع , في اليوم الاول من بدأ الحملة الأنتخابية لوحظ ا ان للبعض الاستعداد للتجاوز على الممتلكات العامة والشوارع والاشارات الضوئية وعلامات الدلالة بمخالفة لضوابط امانة العاصمة والبعض حاول استغلال منصبه او امكانياته العشائرية , ذكرني هذا الموقف بموقف يشير الى ان الاخلاص في العمل والتخصص افضل وسيلة للاعلان عن الشخص , فحينما جائني احد  اقاربي من الجنوب بعد ان اصيب بمرض يشكو به من ألم الصدر قريب من القلب  باع لأجله كل ممتلكاته وهو يجوب عيادات الاطباء ويشتري الادوية الاصلية المنشأ بأغلى الاسعار وعلى هذا الحال ستة اشهر وكل طبيب يصف له دواء يختلف عن سابقه , وبالصدفة نصحه  احد الناس بالذهاب الى طبيب اسمه ( د زهير قصير )  ولكن لا يعرف عنوانه في بغداد وحين وصل لم أكن اعرف البروفيسور زهير قصير وما ان سألنا اول صيدلية قال انه في السعدون ( شارع المشجر ) , دخلنا ذلك الشارع بين الاعلانات الكبيرة  الضوئية ووجدنا من كتب عدة اختصاصات وكتب ما يعرف وما لا يعرف وكلما نقرأ اسم احدهم نقول افضل من السابق , كلما نسأل يقال الى الامام  وهكذا لم نجده حتى قال لنا شخص ان خلفكم  قال كيف لم نراه ونظري 6\6  استغرب الرجل وجاء معنا الى قطعة صغيرة تكاد لا ترى مكتوبة بخط قديم بسيط ( د. زهير قصير ) فقط لم يذكر فيها الاختصاصات التي حصل عليها ولم يمتدح نفسه , صاحبي لم يصدق ان شفائه سيكون على يد هذا الطبيب  بعد تجربته الطويلة التي ارهقته وارهقت كل اقاربه لكونه كبير ابناء عمه والكل قلق على قلبه من التوقف في اي لحظة, وما ان دخلنا  استقبلنا بحرارة وحينما عرف ان صاحبي جاء من مكان بعيد رفض اخذ ( الكشفية ) خوفاّ على ان لا يكفي ما عنده للسكن واجور النقل والمصاريف , وضع صاحبي اكياس الادوية و(الوصفات ) على مكتبه وشرح له الحالة , نزع الدكتور مناظره ومد يده على مكان الألم وضحك وقال إلقوا كل الادوية في النفايات  وتذكر لي ماذا حملت قبل ستة اشهر , بسرعة تذكر صاحبي  انه حمل قنينة غاز في ذلك اليوم فقال علاجك الراحة لمدة اسبوع دون حركة وانت لا تحتاج الى اي علاج وسأكتب لك نوع واحد من منشأ محلي بسعر قليل , صديقي ذهب ألمه الذي يؤرقه لأشهرفي اباب العيادة  وانفتحت شهيته الغائبة من فترة طويلة , وقال اني جائع , ذهبنا الى مطعم كباب كاكا علي اكل ( نفرين  ) مع الخبز الحار وشرب لبن اربيل  وبعدها ثلاثة ( استكانات ) شاي عراقي ابو الهيل , ولم يشرب الدواء من يومها , وعرفنا ان الشهرة تأتي من الاخلاص بالعمل ولا تحتاج الى اعلانات واغراءات وإنما من رؤية عميقة وشعور بالأخر دون خداعهم او التجاوز على حقوقهم ..

 

خاص لصوت كوردستان: بعد صراع طويل و عداوة منقطعة النظير بين الطالباني و البارزاني الاب في البداية و من ثم بين البارزاني الابن و حزبة من جهة و بين الطالباني و حزبه من جهة أخرى و التي أسمترت لاكثر من 30 سنة، و قع البارزاني و الطالباني أتفاقية سلام و تحالف بموجبة أتفقا على توزيع المناصب في أقليم كوردستان و العراق بين الحزبين مناصفة.

مع أن الاتفاقية بين الحزبين تقتضي التوزيع المتماثل للمناصب ألأ أن الحزب الديمقراطي الكوردستاني بقيادة البارزاني أستحوذ على المناصب المهمة في أقليم كوردستان خاصة. حسب هذه الاتفاقية حصل الطالباني وحزبة على منصب رئيس الجمهورية و رئيس الكتلة الكوردستانية في البرلمان العراقي بينما حصل حزب البارزاني على منصب نائب رئيس الوزراء و نائب رئيس البرلمان و و زارة الخارجية العراقية. و بما أن منصب رئيس الجمهورية رمزي و بدون صلاحيات لذلك فأن حزب البارزاني هو الرابح في بغداد. مقارنة بأقليم كوردستان نرى أن حزب البارزاني حصل على أغلب المناصب السيادية في الإقليم. و منها منصب رئيس الإقليم الذي يتمتع بصلاحيات واسعة جدا. و بعدها منصب لجنة الامن القومي الذي استلمه أبن البارزاني و رئيس اللجنة ذو صلاحيات غير محدودة، هذا ماعدا منصب رئيس وزراء الإقليم الذي أحتكرة حزب البارزاني ماعدا سنتين حصل عليها برهم صالح.

حزب البارزاني أستغل الى اخر درجة هذه المعاهدة في سبيل تعزيز سلطتة و توسيع نفوذة في مناطق السليمانية التي هي (عقدة حزب البارزاني). أضافة الى ذلك فأن هذه الاتفاقية كانت السبب في حصول أنشقاق في حزب الطالباني.

نتيجة لهذة الاتفاقية الغير متكافئة تمكن حزب البارزاني بسط نفوذة و التحول الى الحزب رقم واحد في أقليم كوردستان في وقت كان الاتحاد الوطني الكوردستاني بقيادة الطالباني ندا قويا لهم و بنسب متقاربة جدا.

حزب البارزاني لم يستطيع بسط نفوذة فقط بل أنه يحتكر الان جميع المؤسسات في محافظتي أربيل و دهوك و بعض مناطق السليمانية أيضا.

حزب الطالباني و بسبب هذه الاتفاقية و قبوله التحول الى ظل لحزب البارزاني فقد الكثير من شعبيتة ليس فقط بسبب الانشقاق بل بسبب اللكمات العديدة التي تلقاها و التكتيك الذي أستخدمته شعب الامن و الباراستن التابعة لحزب البارزاني ضد حزب الطالباني.

بعد توقيع الاتفاقية الاستراتيجية بين الحزبين تجول ضعف حزب الطالباني الى واقع على الساحة السياسية و الشعبية و على المستوى الجماهيري و بعد مرض الطالباني و أحتمالية عجزة سياسيا و الى الابد، أتي وقت أنهاء الاتحاد الوطني الكوردستاني و ضربة بالضربة القاضية كي لا يستطيع منافسة حزب البارزاني و الى الابد.

لم يبقى لدى حزب الطالباني وقت كثير للتفكير فالانتخابات القادمة ستحسم كل شيء هذا أذا بقى الاتحاد الوطني الكوردستاني كحزب موحد و لم تباشر شعب الباراستن عملها في تفكيك الحزب و سحب كوادرة بالترغيب على نطاق واسع.

و لكن هذه العملية والضربة القاضية سوف لن تذهب مرور الكرام بل ستعقبها على الغالب مخاطر كبيرة على حزب البارزاني و منها ذهاب بعض قيادات الاتحاد الوطني الكوردستاني الى المعارضة بدلا من تقبل الخسارة بروح رياضية. لان خسارتهم كانت نتيجة للاتفاقية الثنائية مع حزب البارزاني و طريقة تعامل حزب البارزاني مع حليفة.

عدم أستعداد حزب البارزاني الاستمرار بمعاهدة الشراكة مع حزب الطالباني و تقسيم المناصب بينهما بالتساوي سيغير الخارطة السياسية في إقليم كوردستان و قد يكون من أحدى نتائجها بدأ الجماهير الكوردستانية بربيع كوردي يقضي على الفساد و سيطرة أناس محددين على الحكم في أقليم كوردستان بطريقة نظام المملكة العربية السعودية.

نهاية تحالف حزب البارزاني و الطالباني يعني نهاية تمرير القوانين و المناصب و الميزانية بطريقة أتفاق السارق و صاحب البيب.

حسب المعطيات الإقليمية الجديدة فأن تحالفات أقليم كوردستان يجب أن تتغير و بأمر من القوى الاقليمية و خاصة تركيا و بموجبها قد يحصل أنشقاق بين القوى المعارضة في إقليم كوردستان وبين حزب البارزاني و حزب الطالباني على حد سواء اتجم عنها تحالفات جديدة ووضع مشابة للوضع العراقي الحالي.

و نحن أذ نسلط الضوء على هذه النقاط نهدف من خلالة تجنب ضعف الحركة الكوردستانية (قبل وقوع الفأس في ألراس) نتيجة الصراعات الحزبية و الشخصية و التفكير بمصالح الشعب الكوردستاني العليا بدلا من تسخير العمل السياسي لاجل سيطرة حزب معين على الساحة الكوردستانية.

بغداد/ أصوات العراق: أكد خبير قانوني، الأحد، أن استقالة الوزير لا تحتاج إلى موافقة البرلمان إنما رئيس الحكومة فقط باعتباره الرئيس الأعلى للوزراء طبقا لقانون الخدمة المدنية الخاص بموظفي الدولة، مبيناً أن الدستور أوجب رقابة البرلمان على قرارات إقالة الوزير ولم يوجب ذلك في استقالته كونها تتم بإرادته الشخصية.
وقال رئيس جمعية الثقافة القانونية، طارق حرب، في تعليق أصدره، اليوم، وتلقت وكالة (أصوات العراق) نسخة منه، إن الدستور العراقي "اشترط في المادة 78 موافقة البرلمان عند إقالة الوزير فقط"، مشيراً إلى أنه "لم يشترط هذه الموافقة عند استقالة الوزير".
وأضاف حرب، في بيانه، أن استقالة الوزير "لا تحتاج إلى موافقة البرلمان إنما إلى موافقة رئيس مجلس الوزراء فقط باعتباره الرئيس الأعلى للوزراء طبقا لقانون الخدمة المدنية الخاص بموظفي الدولة بما فيهم موظفي الدرجات الخاصة كالوزراء".
ورأى الخبير القانوني، كما أورد بيانه، أن "الحكمة من ذلك تكمن في أن هنالك فرقاً بين إقالة الوزير واستقالته"، لافتاً إلى أن الإقالة تتم بـ"إرادة ورغبة رئيس الوزراء وقراره في حين أن الاستقالة تتم برغبة وإرادة الوزير وقراره"ز
وتابع حرب لذلك "أوجب الدستور رقابة البرلمان على قرارات رئيس الوزراء بإقالة الوزير ولم يوجب الدستور ذلك في استقالة الوزير"، مستطرداً إذ "ما معنى الرقابة البرلمانية على وزير يرغب بترك الخدمة وهل يلزم البرلمان الوزير بالبقاء في الخدمة إذا رفض هو ذلك"، بحسب البيان.
وأكد حرب، وفقا للبيان، أن ما يؤكد ذلك "حالة حصلت سنة 2007 حيث استقال عدد من الوزراء ولم تعرض استقالتهم على البرلمان".
يذكر أن وزير المالية والقيادي في ائتلاف العراقية رافع العيساوي، أعلن ظهر أمس الأول الجمعة (الأول من آذار مارس 2013 الحالي)، استقالته من الحكومة وانضمامه إلى ساحات الاعتصام، تضامنا مع مطالب المتظاهرين في محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى، احتجاجا على عدم تنفيذ الحكومة لمطالب المحتجين.
ب خ (ب)

بغداد، العراق (CNN) -- نفت وزارة الدفاع العراقية ما تردد عن قيامها بعمليات عسكرية ضد مجموعات من عناصر الجيش الحر وقصف مواقعها بعد أن كانت قد سيطرت على نقطة حدودية، مشيرا إلى أن الاشتباكات في الجانب السوري أدت إلى جرح عنصر عراقي.

وقالت الوزارة في بيان لها إنها "تنفي تدخلها بما يحدث منذ الجمعة من قتال في مخفر اليعربية على الحدود العراقية - السورية ( داخل الأراضي السورية )، وتؤكد أن ما يجري هناك هو شأن داخلي."

وأضافت الوزارة: "الجيش العراقي غير مشتبك مع أي من الجهات المتحاربة في سوريا ولن يسمح بدخول أي متسلل إلى أراضيه، وهو واقف على الحدود يمارس مهامه الاعتيادية في مسك الحدود وحمايتها. لقرب الحدود ونتيجة الاشتباكات المحتدمة بين الأطراف المتصارعة هناك اخترقت العيارات النارية الحدود العراقية وأصابت احد جنودنا."

وكان معارضون سوريون قد أكدوا قيام الجيش العراقي بقصف اليعربية التي تضم نقطة حدودية مع العراق، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في الجانب السوري.

وتتهم المعارضة السورية الحكومة العراقية بدعم نظام الرئيس السوري، بشار الأسد، ومساعدته على توفير ممرات لوجستية للتسليح، وخاصة عبر إيران، الأمر الذي تنفيه بغداد بشدة.

 

يستمر النظام السوري في استهداف النشطاء الإعلاميين والصحفيين، حيث وثقت لجنة الحريات الصحفية في رابطة الصحفيين السوريين، مقتل /11/ إعلامياً في شهر شباط فبراير، بينهم المصور الفرنسي أوليفييه فوازان. الذي مات متأثراً بإصابته بشظايا قذيفة، أثناء تغطيته عمليات عسكرية للجيش السوري الحر في إدلب بتاريخ 24-02-2013 . ليرتفع بذلك حصيلة ضحايا الإعلام في سوريا إلى /138/ صحفياً وناشطاً إعلامياً منذ اندلاع الثورة السورية في آذار مارس 2011.

كما قتل الصحفي محمد سعيد الحموي، أثناء قصف جيش النظام السوري لحي القابون في دمشق. الحموي الذي كان طالباً في كلية الإعلام بجامعة دمشق، ومعروفاً باسم (غياث الشامي) كأحد أبرز الناشطين الإعلاميين في دمشق. أصيب الحموي بتاريخ 05-02-2013 بشظية هاون اخترقت عينه أثناء تغطيته للاشتباكات، ومات متأثراً بجراحه بتاريخ 17-02-2013.

كما قتل الناشط الإعلامي يوسف عادل بكري، أثناء القصف على حي كرم الطراب في حلب. بتاريخ 15-02-2013. حيث كان بكري مراسلاً لشبكة حلب نيوز، وقام بتصوير العديد من العمليات العسكرية برفقة الجيش السوري الحر.

وأعلن في بداية شهر شباط فبراير عن وفاة د. أيهم مصطفى غزول، الناشط في المركز السوري للإعلام وحرية التعبير. حيث أعلنت منظمة مراسلون بلا حدود وفاته تحت التعذيب بتاريخ 09-11-2012 في فرع المخابرات الجوية في العاصمة دمشق. وسبق أن اعتقل غزول مع نشطاء المركز السوري للإعلام وحرية التعبير بتاريخ 16-02-2012. لمدة /67/ يوماً ومن ثم أطلق سراحه ليعاد اعتقاله بتاريخ 05-11-2012.

وانقضى عام على اعتقال الصحفي مازن دوريش رئيس المركز السوري للإعلام وحرية التعبير. الذي اعتقل بتاريخ 16-02-2012 مع ناشطي المركز. ويستمر درويش في الاعتقال التعسفي مع زميليه وهاني الزيتاني وحسين الغرير. وبحسب الأخبار الواردة من دمشق فإنهم نقلوا إلى سجن عدرا المركزي بالقرب من العاصمة دمشق.

كما قام لواء أحرار سوريا (من الجيش السوري الحر) باعتقال إعلاميين في (مركز حلب الإعلامي وحلب نيوز) بحجة نشرهم أخباراً كاذبة عن اللواء. بتاريخ 15-02-2013. ومن ثم تم إطلاق سراحهم بعد فترة وجيزة.

كما قام مقاتلون من الجيش السوري الحر، بتوجيه السلاح إلى نشطاء إذاعة دير الزور الحرة، الأمر الذي دفع بالإذاعة إلى الإعلان الإضراب عن العمل بتاريخ 18-02-2013. تعبيراً عن رفضهم للتضييق الإعلامي ومحاولة المسلحين الاعتداء على الحق في حرية التعبير.

أسماء ضحايا الإعلام خلال شهر شباط فبراير 2013:

1- نبيل النابلسي، ناشط إعلامي: قتل أثناء تغطيته الاشتباكات بين الجيش السوري الحر وجيش النظام السوري في بلدة إزرع في درعا. بتاريخ 02-02-2013.

2- عبد اللطيف خليل خضر، صحفي مواطن: مات متأثراً بجراح أصيب بها جراء قصف بلدة معضمية الشام في ريف دمشق، بتاريخ 03-02-2013.

3- محمد الكردي، ناشط إعلامي: قتل أثناء تغطيته الاشتباكات بين الجيش السوري الحر وجيش النظام السوري في بلدة زملكا في ريف دمشق. بتاريخ 06-02-2013.

4- زيد أبو عبيدة، ناشط إعلامي: قتل خلال قصف مدينة داريا في ريف دمشق، بتاريخ 11-02-2013.

5- حمادة عبد السلام الخطيب، مصور مواطن: قتل أثناء تصويره القصف على بلدة تلبيسة في حمص. بتاريخ 12-02-2013.

6- يوسف عادل بكري، ناشط إعلامي: قتل أثناء القصف على حي كرم الطراب في حلب. بتاريخ 15-02-2013. يوسف بكري كان مراسل شبكة حلب نيوز، وقام بتصوير العديد من العمليات العسكرية برفقة الجيش السوري الحر.

7- محمد محمد، ناشط إعلامي: قتل برصاص قناص أثناء تصويره الاشتباكات بين الجيش السوري الحر، وجيش النظام السوري، في حي الحجر الأسود في دمشق، بتاريخ 17-02-2013.

8- محمد سعيد الحموي، صحفي: قتل أثناء قصف جيش النظام السوري لحي القابون في دمشق. وكان الحموي طالباً في كلية الإعلام بجامعة دمشق، ومعروفاً باسم (غياث الشامي) كأحد أبرز الناشطين الإعلاميين في دمشق. أصيب الحموي بتاريخ 05-02-2013 بشظية هاون اخترقت عينه أثناء تغطيته للاشتباكات، ومات متأثراً بجراحه بتاريخ 17-02-2013.

9- عدنان أبو عبدو، ناشط إعلامي: قتل جراء القصف على بلدة داريا في ريف دمشق بالدبابات من قبل جيش النظام السوري، بتاريخ 19-02-2013. قتل أبو عبدو عندما كان يقوم بتصوير اقتحام الجيش النظامي بلدة داريا.

10- أوليفييه فوازان: صحفي فرنسي: مات متأثراً بإصابته بشظايا قذيفة، أثناء تغطيته عمليات عسكرية للجيش السوري الحر في إدلب. بتاريخ 24-02-2013. تعاون فوازان مع العديد من وسائل الإعلام الفرنسية والدولية، من بينها صحف لوموند وإيكسبرس وليبيراسيون الفرنسيات، والغارديان البريطانية، كما تعاون مع وكالة الصحافة الفرنسية.

11- وائل عبد العزيز، ناشط إعلامي: قتل أثناء تغطيته للاشتباكات بين الجيش السوري الحر وجيش النظام السوري، في حي بابا عمرو في حمص، بتاريخ 25-02-2013.

لجنة الحريات الصحفية في رابطة الصحفيين السوريين

دمشق في 1/3/2013

 

 

1- كيف يقرأ أهل المفاوضات مع النظام ما يجري في سورية اليوم : ثورة .... حركة .... تمرد .... انتفاضة .... أم ماذا ؟

2- هل التفاوض هو الأسلوب الواقعي لتغيير نظام شمولي مبني بمواد استبدادية ؟

3- هل يمكن تحسين سلوك النظام السوري بشكل تدريجي بسياسة الخطوة خطوة ؟

4- هل العملية التفاوضية ستزيد أو تنقص من شرعية النظام السوري ؟

5- هل يميز أهل التفاوض بين هدف المفاوضات وعملية التفاوض نفسها ؟

6- هل العملية التفاوضية معول هدم للنظام أم تجديد له ؟

7- هل ثورة الشعب السوري في تراجع أم تقدم ؟

8- هل هناك توازن في القوى ما بين النظام القائم وقوى الثورة ؟

9- هل المفاوضات متطلب داخلي أم متطلب خارجي ؟

10- ما العمل عند فشل المفاوضات مع النظام ؟

11- ما العمل عند عدم التزام النظام بما اتفق عليه ؟

12- ما هو مدى التنازلات خلال المفاوضات ؟

13- هل السقف الزمني للتفاوض مفتوح أم مقيد ؟

14- هل ستصبح حياة السوريين أفضل بعد المفاوضات ؟

15- هل اشتكت الحاضنة الشعبية والقوى الثورية لأهل المفاوضات جراء تضحياتها الجسام ؟

16- هل النظام السوري نظام مغلق لا يقبل التطوير ، أو نظام نصف ديمقراطي يمكن تطويره ؟

17- هل أصبحت كلفة بقاء النظام السوري أعلى من كلفة تغييره أو العكس ؟

18- هل وصل النظام السوري لسدة الحكم بأدوات السياسة أم بأدوات القوة ؟

19- هل جبلة النظام الحاكم يقبل الآخر الفكري أو الثقافي أو السياسي في الوطن السوري ؟

20- هل استرداد السلطة والثروة من أيدي من سرقهما يتم بأسلوب المفاوضات؟

21- هل ستكون المفاوضات خطوة للأمام حالياً ، لن يُتبعها النظام بخطوتين للخلف عندما تقل الضغوط الداخلية أو الخارجية عليه ؟

22- هل عرف التاريخ السياسي العالمي قابلية أي نظام شمولي للإصلاح أو التفاوض أو تقاسم السلطة ؟

23- هل يعي المفاوض أن النظام الشمولي إما أن يبقى أبداً أو يسقط دفعة واحدة؟

24- هل تغيير النظام الشمولي يكون بقرار نابع من رأس السلطة أو بزلزلته شعبياً من الأسفل ؟

فهل من مجيب؟؟؟؟!!!!

عاشت سورية حرة أبية .. وعاش شعبها العظيم

********************

 

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان: "سنمضي في مفاوضات السلام، لإنهاء العنف والقتال دون التخلي عن مبادئنا"، في إشارة إلى المفاوضات غير المباشرة، التي تجري بين الحكومة التركية، وحزب العمال الكوردستاني، بوساطة من حزب السلام والديمقراطية الكوردي، وبحضور ممثلين عن الاستخبارات التركية، في خطوة تهدف لاقناع عناصر المنظمة بالتخلي عن السلاح، وصولًا إلى حل المسألة الكوردية، وتحقيق المزيد من الاستقرار في تركيا.
وأضاف أردوغان، خلال خطاب ألقاه أمام حشد جماهيري، أثناء زيارته لولاية "باليكَسير"، الواقعة في شمال غرب تركيا، أن الحكومة التركية مستعدة لتحمل كافة الصعوبات لإنجاح هذه المرحلة، بما يضمن رفاه وازدهار الشعب التركي، لافتا إلى أن المواجهة مستمرة حتى إقناع العمال الكوردستاني بالتخلي عن الكفاح المسلح، في سبيل وقف نزيف الدم، وتجنب ذرف الدموع على ضحايا، مؤكدًا على بقاء أبواب الحلول السياسية والمفاوضات مفتوحة أيضا.
وأوضح أردوغان أن الحكومة تستمد عزمها وإقدامها على أي خطوة من الشعب، ولن تسمح بحدوث ما قد يعكر صفوه، أو يوقعه في الحرج، مشيرًا إلى أنها تسير على النهج، الذي ارتضاه الشعب التركي بنفسه.
ودعا الشعب التركي إلى تجنب الأخبار، والشائعات، والأفخاخ، التي يمكن أن تُنصب من قبل بعض وسائل الإعلام، لإجهاض مساعي السلام، مشيرًا إلى أن الحكومة تسعى  لتآلف القلوب، وتبحث عن الحلول، في حين تسعى بعض الأطراف لبث الفرقة، ووضع العصي في العجلات، مؤكدًا "أن الأجداد تكبدوا الصعاب في سبيل رفعة الشعب التركي، وسنعمل للاقتداء بهم".
وانتقد أردوغان وسائل الإعلام التي تحرض، وتغرض، وتنشر الشائعات، وتعمل جهدها للتشكيك بهذه العملية، مشيرًا إلى أن من يهمه مصلحة البلاد، لا ينشر اخباراً من شأنها الإضرار بمسيرة تهدف إلى ازدهارها، في إشارة إلى وثائق نشرتها صحيفة محلية، ادّعت أنها تتضمن جانبًا من محاضر جلسات المفاوضات.
وتمنى أردوغان على الجميع عدم إعارة الانتباه لأي شائعات، أو افتراءات، أو معلومات لا أصل لها، دون صدور بيان، أو تأكيد من قبل الجهات المخولة بذلك، لافتًا إلى أن المرحلة دقيقة، وحساسة، و"ينبغي المضي بخطوات ثابتة، لأن هناك من يعمل على إفشال الجهود الرامية لتقدم وتطوير تركيا."

PUKmedia وكالات

استقبل الدكتور برهم أحمد صالح نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكوردستاني، مساء أمس السبت 2/3/2013، وفد مؤتمر المجتمع الديمقراطي المؤلف من أحمد ترك وأيسل توغلوك رئيسي الحزب بالمناصفة وعدد من النواب في كوردستان تركيا.
وجرى خلال اللقاء بحث نتائج زيارة وفد حزب السلام والديمقراطية ومؤتمر المجتمع الديمقراطي الى اقليم كوردستان، ضمن إطار المساعي المبذولة من أجل إنجاح حوار السلام بين الكورد والحكومة التركية.
كما وأكد الدكتور برهم صالح لوفد كوردستان تركيا أهمية نجاح عملية السلام والمفاوضات الجارية بين إيمرالي والحكومة التركية، ومن جانبه أبدى الدكتور برهم عن مساندة الاتحاد الوطني الكوردستاني للحل السلمي للقضية الكوردية في تركيا، ونيل الحقوق الديمقراطية والقومية.
وبدوره، شكر وفد رفيع المستوى من كوردستان تركيا الدكتور برهم صالح والاتحاد الوطني الكوردستاني جراء مواقفهم الوطنية والداعمة  من أجل حل القضية الكوردية في تركيا، مؤكدا أهمية ترسيخ السلام الحقيقي في تركيا ونيل الشعب الكوردي حقوقه المشروعة.
كما وأكد الجانبان في محور اخر من اللقاء أهمية تعزيز وتمتين العلاقات بين الاتحاد الوطني الكوردستاني ومؤتمر المجتمع الديمقراطي.

PUKmedia

[بغداد-أين]

أعلنت وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كردستان ان قواتها ستستمر في الدفاع عن اراضي اقليم كردستان.

وقال مدير مديرية الثقافة في الوزارة العقيد هزار مركيي، في بيان له تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، ان "مشاركة بيشمركة كردستان في إحتفالات ذكرى الإنتفاضة الكردستانية وأعياد الربيع [نوروز] ستكون واضحة في هذا اليوم، وسيتعهدون مجدداً بأنهم سيكونون مستمرين دوماً في خندق النضال والدفاع عن أرض كردستان، حتى يتم الحصول على الحقوق المشروعة للشعب الكردي واسترجاع [المناطق المستقطعة]".

وأضاف ان "المديرية أعدت برنامجاً  للمشاركة في إحتفالات ذكرى الإنتفاضة الكردستانية وأعياد الربيع، حيث ستقوم الوزارة وعبر عدد من البيشمركة الذي يرتدون الزي الكردي بالمشاركة في الإحتفالات بذكرى آذار ونوروز".

وبين مسؤول الثقافة في وزارة البيشمركة ان "الوزارة ستشارك في إحياء ذكرى آذار ونوروز بشكل أوسع بكثير من الأعوام السابقة، حيث سيتم البدء بذلك في الخامس من آذار الحالي في قضاء رانية، التي كانت بوابة الإنتفاضة، وبعد ذلك ستشمل كافة المحافظات والمدن والأقضية والنواحي الأخرى في إقليم كردستان".

وأشار الى ان "عدداً من عناصر قوات البيشمركة القدماء المشاركين بالإنتفاضة الكردستانية في كافة مدن الإقليم، سيشاركون بإحتفالات ذكرى الإنتفاضة مرتدين الزي الكردي وكلا ضمن حدود منطقته".

وتعد محافظة كركوك من أبرز المناطق المتنازع عليها، التي تعالجها المادة [140] من الدستور العراقي، وفي الوقت الذي يدفع العرب والتركمان باتجاه المطالبة بإدارة مشتركة للمحافظة، يسعى الكرد إلى إلحاقها بإقليم كردستان.

وتشهد كركوك والمناطق المتنازع عليها توتراً بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان على خلفية تشكيل قيادة عمليات دجلة وتحركاتها في تلك المناطق، وما قابلها من تحشيد عسكري من قوات البيشمركة.

واجرت بغداد وكردستان سلسلة اجتماعات امنية حول آلية ادارة الملف الامني في تلك المناطق لكن لم تتوصل الى اتفاق لحد الآن.انتهى.

شفق نيوز/ أكد الحزب الديمقراطي الكوردستاني بزعامة مسعود بارزاني، الأحد، رفضه تقاسم المناصب مع الاتحاد الوطني الكوردستاني برئاسة جلال طالباني، كاشفا في الوقت نفسه عن تنامي قاعدته الجماهيرية في محافظة السليمانية.

وقال المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني في السليمانية عبد الوهاب علي لـ"شفق نيوز" إن حزبه "مع توزيع المناصب الإدارية حسب الاستحقاقات الانتخابية والكفاءات".

وأضاف أن حزبه "يمتلك قاعدة جماهيرية كبيرة في السليمانية وهي في تزايد يوم بعد يوم".

ولفت إلى أن الحزب الديمقراطي لم يحسم أمره "بخصوص خوض الانتخابات المقبلة في الإقليم بقائمة منفردة او بقائمة مشتركة مع أي من الأحزاب الكوردية الأخرى".

لكنه شدد في الوقت ذاته على تمسك حزبه بالاتفاقية الستراتيجية مع الاتحاد الوطني.

كان المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني آزاد جنديان قد صرح في وقت سابق بأن حزبه سيدخل الانتخابات المقبلة بقائمة منفردة.

ز م/ م ج

زيارة احمد ترك النائب و رئيس حزب الحرية والسلام بمعية النائب صلاح ديمرتاش لاوجلان بسجنه في اميرالي و(الذي يقضي عقوبة السجن المؤبد في جزيرة معزولة بزنزانة انفرادية) , بعد ان تلقوا الضوء الاخضر من رئيس جهاز المخابرات ( ميت) ومن اردوغان للدلالة على ان اردوغان يحاول ان يجنح للسلم وحل المعضلة الكوردية سلميا لان خيار الحرب لم تؤدي الا الى مزيد من سفك دماء الجانبين وهدر ملايين الدولارات في حرب خاسرة ووصلوا الى قناعة تامة بانهم لا يستطيعون مهما اوتوا من قوة من القضاء على الحركة المسلحة الكوردستانية في الجبال ولا يمكنهم افناء الشعب الكوردستاني في تركيا , لذا عرض رئيس جهاز المخابرات التركية عرضا للسلام من خلال اردوغان رئيس الحكومة التركية و قد عرض على عبدالله اوجلان مبادرة سلام تقضي بموجبه وقف الصراع الدامي بين الثوار الكورد والجندرمة التركية , ووتلخص مبادرة السلام هذه في وقف القتال بين الطرفين في اول ايام نوروز وتبادل اسرى الجندرمة التركية وعددهم ( 16 ) جندي بالسجناء السياسيين والكريلا في السجون التركية , وبعد ذلك في الفقرة الثانية يلقي حزب العمال الكوردستاني سلاحه واللجوء الى الدول المجاورة ومنها الى اوروبا والفقرة الثالثة البدء بمحادثات بينهما ينهي هذا الصراع الدامي منذ بدأ حزب العمال الكوردستاني الكفاح المسلح سنة 1984 وحتى الان , ويعتبر هذا الحزب من الاحزاب اليسارية المسلحة ذو توجهات قومية كوردية و ماركسية – لينينية ويعتبر الحزب في قائمة المنظمات الارهابية على لوائح الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الاوروبي وتركيا وايران وسوريا واستراليا , والسبب الوحيد كما قال اوجلان في لقاء سابق له في وضع منظمته على قائمة المنظمات ( الارهابية ) هي المصالح الاقتصادية والسياسية لتركيا مع الدول الغربية .

وقد اقترح اوجلان ستة نقاط لعرضها على حزب العدالة والتنمية لحل القضية الكوردية في تركيا , وكان احمد ترك قد حصل على هذه المقترحات في زيارته الاخيرة لاوجلان في سجنه الانفرادي في اميرلي .

وهذه النقاط كما نشرتها " صوت كوردستان " هي سن قانون بجعل اللغة الكوردية لغة رسمية في تركيا اسوة باللغة التركية , تهيئة الارضية لوقف اطلاق النار , الانسحاب التدريجي لقوات حزب العمال العسكرية من تركيا , تخفيف عقوبة السجناء والافراج عن البعض الاخر , نقل عبدالله اوجلان الاقامة الجبرية في منزله , اجتماع قيادات حزب العمال الكوردستاني في اربيل .

وقد وصل الوفد الكوردستاني الى اربيل معهم رسالة اوجلان لعرضه على فصائل الانصار الكوردستانية ( الكريلا) وتم اللقاء مع مسؤولي اقليم كوردستان , وعرجوا على حركة التغيير واجتمعوا بالمعارضة الكوردستانية موضحين ان نيتهم انهاء الصراع سلميا وتحقيق الحقوق القومية للشعب الكوردستاني في تركيا , وفي طريقهم الى قنديل لتسليم رسالة اوجلان قامت الطائرات والهليكوبترات الحربية بقصف عنيف لمواقع الثوار بشكل لم يسبق له مثيل منذ اشهر مع العلم بان القوات التركية لديها علم اليقين بانهم يستهدفون ايضا الوفد الكوردستاني الذاهب الى جبال قنديل لتسليم الرسالة التي يفترض انها لانهاء القتال .

هذا مما يشكك في جدية تركيا في انهاء الصراع سلميا , ناهيك عن اعطاء الحقوق القومية المشروعة للشعب الكوردستاني , وان جنحهم للسلم ما هو الا وسيلة للنيل من الكريلا والقاء سلاحه دون قيد او شرط ودون وجود وسيط دولي , ان القاء سلاح الكريلا ولجوئهم للدول المجاورة هو الانتحار بعينه , مالذي يضمن بان الجندرمة التركية بعدها لا يقومون بعمليات تمشيط وابادة واسعة النطاق للكريلا مما ينهي تركيا المعضلة الكوردستانية بخبث ودسيسة ومكيدة لا تحمد عقباه .

ينبغي على قيادة الكريلا مراجعة نفسها بدقة , وتقديم جواب وافي على ورقة اوجلان في غضون التوقيت المفترض ( 10 ) ايام , وتقديم ورقة متقدمة يضمن الحقوق القومية المشروعة للشعب الكوردستاني في تركيا , لا للتفريط بالكريلا ورمي السلاح .

شفق نيوز/ نفى الحزب الديمقراطي الكوردستاني، الاحد، التقارير الصحفية التي تحدثت عن حوارات اجراها مع التحالف الكوردستاني في مجلس النواب بشأن الرغبة في ان يتولى رئيس اقليم كوردستان وزعيم الحزب مسعود بارزاني منصب رئيس الجمهورية بدلا عن الرئيس الحالي وزعيم حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني جلال طالباني.

وجاء في بيان للحزب الديمقراطي ورد لـ"شفق نيوز"، انه "بعد ان نشرت صحيفة (العالم) خبرا مفاده ان التحالف الكوردستاني يجري حوارات بشأن تسلم رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني منصب رئيس الجمهورية، وجه سؤال للحزب الديمقراطي الكوردستاني حول رأيه بهذا الخبر".

واضاف البيان انه "ردا على هذا السؤال اجاب الحزب بأن هذا الخبر بعيد عن الحقيقة بشكل لا يستحق منا ان نرد عليه".

وكانت صحيفة "العالم" البغدادية اليومية قد تناقلت الاسبوع الماضي انباء حول خوض الحزب الديمقراطي الكوردستاني مباحثات مكثفة مع الكتل الكوردستانية بشأن تولي زعيمه مسعود بارزاني رئاسة الجمهورية بدلاً عن جلال طالباني.

م م ص

الأحد, 03 آذار/مارس 2013 17:12

صحفيون بلا هوية ! - نجاح محمد علي

حتى هذه اللحظة ورغم أنني أمتهن العمل الصحفي منذ العام 1980 بشكل احترافي فإنني لا أعرف موقعي في نقابة الصحفيين العراقيين التي أبلغني الزميل والصديق مؤيد اللامي أنني عضو عامل في هذه النقابة دون أن أحصل بعد على بطاقتي الصحفية.

لا أعرف الأسباب ولا يهمني أن أعرف فما أقوم به من عمل في إطار مهنتي وتفرغي بشكل كامل يمنحني الحق في الانتساب لهذه النقابة أو غيرها ، وأن أعرف بأنني صحفي وكاتب عراقي ومتخصص أيضاً في الشؤون الإيرانية.

صحيح أنني أخترت منذ أكثر من سبع سنوات من قبل نقابة الصحفيين ممثلاً عنها في الامارات العربية المتحدة حيث أقيم ، وأنني مازلت أملك ورقة رسمية بهذا الشأن ، وعملت بموجبها كثيراً في الدفاع عن حقوق الصحفيين العراقيين هنا. وصحيح أيضاً أنني عضو فاعل في منظمة " مراسلون بلا حدود " وأنني أواصل عرض المصاعب التي يواجهها الصحفيون العراقيون على هذه المنظمة الى درجة أنني زعّلِت مسؤولة الشرق الأوسط وإيران الآنسة سواسيغ دوليت مني ذات يوم في اجتماع مباشر عقد في مكتب المنظمة الرئيس في باريس، وكنت طالبت المنظمة بأكثر من مجرد إصدار بيان عما يواجهه إخواني وأخواتي في العراق بعد اغتيال الكاتب " هادي المهدي " ، لكنني مع كل ذلك أشعر وكأنني " غريب " أو " متطفل " على نقابة الصحفيين ، ولذلك فإنني أطالبها بتوضيح : لماذا لا تقوم النقابة بوظيفتها الأساسية وهي الدفاع عن الصحفيين العراقيين المهاجرين والمنتشرين في الأصقاع.

ياجماعة الخير ...

كانت لدينا قبل سقوط النظام تجربة ناجحة جداً في " إتحاد الكتاب والمثقفين العراقيين في المهجر " والتي غيّرنا بها الكثير من معادلات تعامل الحكومة الإيرانية آنذاك مع العراقيين ، وكنت واحداً من أعضاء الأمانة العامة ، وكنت أكتب أيضاً في صحف إيرانية مرموقة مثل " الوفاق " و" كيهان" وأيضاًً " انتخاب " اليومية باللغة الفارسية، بالإضافة الى " قناة أبوظبي " وصحف يومية بارزة منها " الوطن" الكويتية ، وشقيقتها" الوطن " القطرية " و" والاتحاد " الإماراتية ومجلة " الوسط " في لندن وإذاعة الشرق من باريس ، مع زملاء كثيرين كتبوا في صحف ومواقع عراقية داخل ايران وخارجها عن معاناة العراقيين في " الجمهورية الاسلامية".

كانت بالفعل تجربة مفيدة أجبرت البرلمان الحكومة ، وإيجاد رأي عام ضاغط لصالح المهجرين والمهاجرين الايرانيين الذين لم تتعامل معهم ايران كمهاجرين ولا حتى لاجئين ، وكانت تعتبرهم في أفضل الأحوال " طفيليين " على حد وصف النائب الأول للرئيس آنذاك ..." حسن حبيبي ".

وفي ضوء " غياب " أو " تغييب " دور نقابة الصحفيين العراقيين " التي يشكو الكثير من الصحفيين المخضرمين بأنهم لا يملكون بطاقتها ، وباقي المؤسسات الحكومية وغيرها ، في شأن الدفاع عن حقوقنا في المهجر ، أدعو مجدداً الى إحياء أو تأسيس اتحاد للصحفيين والكتّاب العراقيين في المهجر " وما نواجهه كل يوم من تهديدات من الداخل والخارج ، ويمكن أن ترتبط مباشرة بالنقابة وفق آلية معينة.

نعم ... نحن لا نشعر أن لديناً وطن يحملنا ، والنقابة التي يفترض بها أن تمثلنا، لانجدها ولاندري لماذا لا نملك معها العلاقة المطلوبة ، ولماذا هي مغيبة ؟!..

وبما أنني أعمل دائماً وفق قاعدة حسن الظن مفترضاً وجود نوايا حسنة تظل غير كافية في الظروف التي نعيشها حيث العراق ( الحكومة والأحزاب موالية ولا أقول تابعة لإيران ) ، فإنني أجدد الدعوة لتأسيس تجمع رسمي يمثلنا في المهجر ، ولو في العالم الافتراضي.

شخصياً أطلقتُ منذ فترة على صفحتي على الفيسبوك ، صفحة موازية باسم " المنظمة الافتراضية للدفاع عن الكتّاب والصحفيين والأقليات في المهجر " ؟ وأظن أنها ربما تكون بداية في الطريق الطويل نحو تفعيل دورنا في هذا العالم الذي يفتقر دوماً الى جمعنا بعيداً عن كل انتماء وموقف سياسي.

أليس كذلك ؟...

أرجو أن لا تضيع هذه الصرخة في الزحام ومشكلات الحياة اليومية.

قيل في الأمثال الفارسية :

جئنا بكلب ليحرسنا ، فإذا بهم يسرقون الكلب.

والعاقل يفهم.

مسمار :

وما من كاتبٍ إلا سيفنى ويُبقي الدهرُ ما كتبتْ يداهُ

فلا تكتبْ بكفّكٓ غيرٓ شيءٍ يُسِّركٓ في القيامةِ أنْ تراهُ

نشر في "العالم" الأحد - 3 اذار( مارس ) 2013

 

منذ تأسيس حزبنا الأم (بارتي ديموقراطي كوردستان ـ سوريا) في 14 حزيران 1957، كان هاجس مؤسسيه وأعضائه وكوادره هو السعي لترتيب البيت الكوردي وتنظيم مختلف فعاليات مجتمعنا لتوفير مستلزمات الدفاع عن قضيتنا القومية التي تخص حاضر ومستقبل أكثر من ثلاثة ملايين من بنات وأبناء شعبنا الكوردي الذي يُعتبَر ثاني أكبر مكوّن قومي محروم من أبسط حقوقه المشروعة في سوريا المحتاجة فعلا لإسقاط نظام البعث وإجراء تغييرات جذرية من شأنها الإتيان بنظام ديموقراطي فدرالي مبني على التعددية والتوافق والتشارك في إدارة الشؤون وتوزيع الثروات والتداول السلمي للسلطة وإلغاء نمطية استفراد أية أكثرية سكانية بالحكم وتوفير الحريات والعدل والقانون للجميع والاعتراف الدستوري بوجود وحقوق الشعب الكوردي وباقي الأقليات وتلبية آمال وطموحات كافة السوريين بدون أي تمييز على أي أساس كان .

واليوم وفي إطار الحراك الكوردي الجاري في خضم الثورة السورية المندلعة منذ حوالي سنتين، وفي سياق مراكمة وتكثيف الجهود من أجل التلاقي وتوحيد الصفوف يواصل حزبنا ـ الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي) ـ محاولاته الإيجابية لتقريب وجهات النظر إنطلاقاً من إلتزامه بالنهج التسامحي للبارزاني الخالد، وبتوجيهات سيادة الرئيس مسعود بارزاني، وبثوابت البارتي الوحدوية المتأصلة في سياسته الرامية لإنهاء حالة انقسام حركتنا الكوردية التي نعتبرها مكسباً لا بل إنجازاً تاريخياً تعرّض ولا يزال يتعرّض لمحاولات النيل من دورها ومكانتها.

وبما أنّ لكل مرحلة حسابات ومواقف ومسارات فإنّ البارتي قرر منذ البداية أن يسير في درب لمّ الشمل وسيتابع المسعى ولن ييأس وسيبقى متفائلاً ويتطلع نحو توسيع وتفعيل الطاولة الكوردية المستديرة رغم الاختلافات الجزئية، ويعتبر خياره الوحدوي هو حق وواجب وشكل نضالي راقي من أشكال الحراك الديموقراطي الذي ينبغي الالتزام بأسسه وبأخلاقياته وضوابطه للتغلب على إشكالياتنا الذاتية التي نعاني من وطأتها جيلاً بعد جيل، خاصة وأننا أضحينا على عتبة لا بل إننا دخلنا في متن راهن دولي وشرق أوسطي وكوردستاني وسوري مصيري ومن طراز إنتقالي جديد بكل معطياته وحيثياته التي توحي لمجرّد قراءته بشكل أولي إلى أنه قد يؤدي بتداعياته المتشعبة إلى تحويلة نوعية ينبغي التعامل معها بمنطق عقلاني للمقدرة على استثمار أيّ استحقاق سوري مقبل، لكونها أي هذه التحويلة السورية هي فرصة تاريخية قد تفضي إلى مختلف السيناريوهات والمفاجئات والمكاسب لنا ولغيرنا، وقد تنعكس بشكل إيجابي على قضية شعبنا التواق إلى الحرية والعيش بأمان واستقرار.

وفي هذا المسار السهل والممتنع ـ مسار تغليب التناقضات الرئيسية على الثانوية ـ بادر البارتي خلال مسيرته النضالية إلى تأسيس التحالف الديمقراطي الكردي ومن ثم الجبهة الديمقراطية الكردية فالمجلس السياسي الكوردي والمجلس الوطني الكوردي ومن ثم ساهم بدوره في تأسيس الهيئة الكردية العليا، ويمكن اعتبار هذا التوجه بأنه خيار رابح يخدم استحقاق ترتيب بيتنا الكوردي في ضوء ما هو متوفر من حلول وإمكانيات.

وبهذا الصدد وبما أن غالبيتنا أصبح يدرك مخاطر التشتت وما يترتب عليها من عواقب وخيمة، فإنّ التوافق البيني هو الربّـان القادر على قيادة سفينتنا صوب برّ الأمان، ولعلّ تجارب العالم وتجربتنا الذاتية تؤكد بأنّ العمل الجماعي واعتماد خطاب سياسي موحّد ومنفتح هو مفتاح عبور بوابة الخروج من الراهن السوري بموفقية ونجاح والفوز باستحقاقاتنا القومية، وهذا ما لا يمكننا إدراكه إلا عندما نضع المصلحة الكوردية في مقدمة الأولويات والمهام ونخوض معاً حواراً حضارياً يتناول كل المسائل والحيثيات ويناقش كل الاحتمالات ليساهم في صنع القرار السياسي الكوردي الصائب.

ومن قبيل التأكيد وليس التكرار، فإن كوردستان سوريا بحاجة إلى التحالف وليس التخالف، والكل مدعو لتوفير مقومات الدفاع عن الذات وتوليفها وفق المطلوب للالتقاء مع غيرنا من مكونات هذا البلد ومحاورتهم والتفاوض معهم حول كيفية اسقاط النظام وكيفية بناء سوريا الجديد وكيفية ايجاد الحلول الأنسب للقضية الكوردية ولباقي الملفات السورية العالقة.

بمناسبة ( بدء ) الحملة الأنتخابية الأعلامية الروتينية فقط وفقط.؟

لأنتخاب ( الأغلبية ) وللأسف الشديد من الأشخاص ( الأنثى ) قبل الذكر من العراقيات والعراقيون ( التجار ) والفاسدون لبيع ( الشعب ) سياسيآ وماديآ.؟

في نهاية الشهر ( 4 ) نيسان القادم و في ( عموم ) الأراضي والمحافظات والمدن والقصبات التابعة الى ( الدولة ) العراقية الحالية.؟

وفي ( دولة ) أقليم كوردستان العراق حاليآ.؟

خاصة الموجودون في ( جبل ) و منطقة ( شنكال ) سنجار 120 كم غرب الموصل بالذات.؟

ومنذ يوم ( التحرر ) والخلاص والسقوط العلني لذلك ( النظام ) و الحزب البعثي العروبي العنصري الدكتاتوري في 9 / 4 / 2003 ولحد اليوم.؟

حيث تم وسيتم أنتخاب ( رئيس ) وأعضاء ( الأسؤ ) خبرة والأسؤ تصرفآ غير أنسانيآ منهم على ( أدارة ) وشؤؤن العراقييون و المظلومون و بأيديهم ومنذ أكثر من ( 90 ) عامآ في هذه المحافظات وتحت ( عدة ) مسميات ومجالس ( براقة ) في العلن وفاسدة أعلاه في السر.؟

ففي هذا الصباح 3 / 3 / 2013 وأنا لا زلت أعيش والحمدالله ومنذ أكثر من ( 15 ) عشرة سنة من ( الغربة ) والهروب بسبب هذا ( الفساد ) الفعلي الموجود في وطني الأول أعلاه ….........

الى ( ظل ) نظام ودولة أنسانية و علمانية وديمقراطية وفدرالية ( صحيحة ) الأسم والتطبيق وعدم ( التفرقة ) بين أنسان وأنسان ومهما كان وسيكون على أراضيه عامة وهي دولة ( المانيا ) الأتحادية وذات ( 16 ) أقليم فدرالي وحكم ذاتي وبالذات في مدينة ( آخن ) المحترمة............

قررت وبصفتي ( أنسان ) ومواطن عراقي الجنسية حاليآ.؟

أن أبدئ ( رأي ) الشخصي الدائم حول هذه الحملة ( الجديدة ) والروتينية الجارية فقط وفقط.؟

 

منبهآ وموصيآ ومقترحآ الى ( جميع ) العراقيات والعراقيون في ( الداخل ) وفي الخارج الى ( عدم ) أنتخاب كل من ( ثبت ) أدانته الفعلية في ( الفساد ) أعلاه.......................

1.الى أهل المحافظات الجنوبية عامة والشيعة ( المذهب ) والمحترمون جميعآ..........

لالالالالالالالالا والف كلا أن يتم أنتخاب ( الأغلبية ) من رئاسة ( مجلس ) الوزراء وحكومة السيد ( نوري ) المالكي ( الفاسدة ) سياسيآ وماديآ.؟

طالبوا بفرض وتطبيق ( النظام ) الفدرالي والكونفدرالي لمناطقكم ذات الخصوصية لكم.؟

قبل ( التفكير ) في مغزة كلامي هذا ووالله يشهد على صحته ونيتي الصادقة لكم أدعوكم الى النظر وقرأة وتحليل هذه ( الترتيبة ) الأنسانية والعلمانية والديمقراطية و الفدرالية ( الصحيحة ) والصادقة النية بين الرموز الألكترونية أدناه ….................................

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7

 

حيث ومنذ أكثر من ( 60 ) عامآ جارية وسارية ( التطبيق ) والألتزام الفعلي على كل ( رئيس ) ومستشار ومستشارة ( مؤقت ) أو منتخب لفترة ( 4 ) سنوات وأكثر وبطريقة أنتخابية ( نزيهة ) في هذه الدولة ( المانيا ) المحترمة والمتقدمة بكل ما تعني الكلمات والمصطلحات ( المتحضرة ) وهي ذات أكثر من ( 80 ) مليون نسمة وذات أكثر من ( 12 ) مليون لاجئ ومتغرب وزائر وذات أكثر من ( 500 ) مدينة وقصبة كبيرة وصغيرة ومتكونة من ( 16 ) أقيلم وولاية ومنطقة حكم ذاتي ( موحد ) السيادة وغيرممزق الأراضي.؟

وكما تدعي هولاء الفاسدون وبالذات أصحاب دموع التماسيح ( الكاذبة ) على ماتسمى بعراق ( موحد ) على أن يقوموا بعملهم الفاسد دائمآ.؟

لالالالالالالالالالا والف كلا أن تصدقوا كلام ( جارة ) الشرق دولة ( أيران ) الحالية لكم.؟

فأن هدفهم ( الأول ) والأخيرهو أن تبقوا على ممارسة ( اللطم ) والخداع فقط.؟

 

2.الى أهل المحافظات ( الوسط ) والغربية الشمالية السنية ( المذهب ) والمحترمون جميعآ.....

لالالالالالالالا والف كلا أن تصدقوا كلام ( أيتام ) البعث العروبي ( المجرم ) بعدم المطالبة بمثل هذا النظام الفدرالي المحترم أعلاه بحجة عدم تمزيق ( وحدة ) العراق المزعوم التي هم الذين تسببوا الى تمزيقه ومنذ عام ( 1968م ) ولحد اليوم.؟

لالالالالالالالالالا والف كلا أن تصدقوا كلام ودموع هولاء الوزراء الذين يقدمون أستقالاتهم أمامكم لكونهم كانوا فاسدون ماديآ والآن ملئؤا جيوبهم من ( النقود ) المسروقة بأسمكم.؟

لالالالالالالالالا والف كلا أن تصدقوا كلام ( جارة ) الجنوب وهي ( السعودية ) وقطر.؟

هدفهم الأول والأخير هو أن تبقوا على هذه الشعارات ( الخاسرة ) من أجل عدم السماح لمواطنيهم ( الأنتفاضة ) والمطالبة بمثل هذا النظام الفدرالي الضروري ( اليوم ) وقبل الغد.؟

3.الى أهالي ( دولة ) أقليم كوردستان خاصة والمحترمون جميعآ...................

أرفضوا ( تجديد ) أنتخاب كل ( أنثى ) وذكر من من ثبت أدانتهم الفعلية في ( الفساد ) القومي والسياسي والمادي بحقكم ومنذ عام ( 1991 ) ولحد اليوم.؟

 

4.وأخيرآ وليس آخرآ أوجه هذا الكلام ( الصادق ) والصريح ووالله هو العالم والشاهد على كل ما قلته وسأقوله بحقهم الى بني جلدتي من الأيزيديين ( الكورد ) في اللغة والقومية في أقليم و دولة ( كوردستان ) العراق الحالية وعامة وفي منطقة جبل ( شنكال ) أعلاه ….................

كونوا أكثر ( جرأة ) وتفكيرآ في ( الرفض ) وعدم القبول وعدم أنتخاب كل ( تاجر ) قديم وجديد حاول وسيحاول بيعكم مرة ( أخرى ) ومثل ما تم بيعكم وفعلآ في ( الوثائق ) والرسائل الموقعة على طوابع ( بريد ) ورخيصة القيمة وهي ( 50 ) فلس عراقي أنذك في عام ( 1964 م ) الى العرب والعروبيون وأيتام البعث العارفي / العفلي / الصدامي المقبور.؟

لالالالالالالالالا والف كلا أن تنتخبوا مرة ( أخرى ) كل من ثبت أدانته قوميآ ودينيآ وسياسيآ وماديآ بحقكم ومهما كان وسيكون أصله وعشيرته وخاصة من الذين أتوا وسيأتون اليكم من بقية القصبات ( البعيدة ) كل البعد عنكم والحجج كثيرة هذه الأيام.؟

أن هولاء ليسوا سوى ( مفلسون ) في مناطقهم لكنهم وللأسف الشديد ( مربحون ) ومرحبون في مناطقكم وقديمآ وحديثآ.؟

حيث أستغلوا فعلآ وسيستغلون أنسانيتكم ( الصادقة ) والبسيطة النية فقط.؟

في الختام سأعود الى ( العنوان ) أعلاه والتأكد عليه بأن أنتخاب ( الفاسد ) الفعلي حاليآ أفضل من أنتخاب فاسد ( جديد ) لأن جيوب القديم ( مليئة ) من النقود ويمكن له أن يسمح بتسريب بعض النقود الى ( الفقراء ) والمظلومين.؟

أما الفاسد الجديد فأن جيوبه ( فارغة ) حاليآ و يجب أن يقوم بملئ جيبه أولآ.؟

وهذا يتطلب ( 4 ) سنوات أخرى وأخرى وأخرى ومن ثم وثم وثم ليس بيدي شئ أن أقوله لهم ونيابة عنكم أيها المظلومون من العراقيات والعراقيون في ( الداخل ) سوى...............

لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا والف كلا للجهل والعنصرية والتفرقة القومية والدينية والطائفية والمذهبية الجارية في العراق عامة ومنذ يوم 9 / 4 / 2003 ولحد اليوم.؟

نعممممممممممممممممم والف نعم للأنسانية والعلمانية والديمقراطية والحرية والفدرالية في العراق بعد يوم 20 / 4 / 2013 القادم وأنشالله …...............

بير خدر آري

آخن في 3.3.2013

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

http://rojpiran.blogspot.de/

عملية هجوم على قوات العدو الخارجين لحملة تمشيط في ولاية ماردين

إلى الصحافة والرأي العام

بتاريخ 1 آذار الجاري بدأ جيش الاحتلال التركي حملة تمشيط في مناطق "سيدري، خرابا مشكا وبادبيه" التابع لقضاء ميديات بولاية ماردين الكردستانية، حيث تابع قواتنا الكريلا قوات حملة التمشيط، وبتمام الساعة الثانية عشرة ظهراً نفذت قواتنا الكريلا هجوماً على قوات العدو الخارجين لحملة التمشيط، وبنتيجة العملية تلاقت دبابة مصفحة وعربة عسكرية ضربات من نيران قواتنا، ولكن لم يتسنى لقواتنا معرفة عدد القتلى والجرحى في صفوف جيش الاحتلال التركي.

3 آذار 2013

مركز الاتصال والإعلام لقوات الدفاع الشعبي الكردستاني.

بيـان

عقد المجلس المحلي في عفرين - للمجلس الوطني الكردي في سوريا اجتماعه الاعتيادي بتاريخ 2 آذار 2013 ، وتم مناقشة أوضاع منطقة عفرين في ظل المستجدات على الساحة السورية والمحلية واتساع وتيرة العنف واستخدام النظام السوري لمختلف أنواع الأسلحة ومن النتائج استشهاد وجرح العديد من أبناء المنطقة وتدهور الوضع المعيشي والإنساني ، حيث ازداد حجم المعاناة والدمار وتضخم حركة النزوح إلى منطقة عفرين من المناطق المجاورة ( إعزاز – دارة عزة – حلب ... ) وشكل ذلك عبئاً اقتصادياً إضافياً على سكان المنطقة التي ما زالت محرومة من المساعدات الإغاثية من كافة الجهات والمنظمات المعنية . وخلص الاجتماع إلى :

1- إننا في المجلس المحلي بعفرين نؤكد حاجة المنطقة الماسة إلى المتطلبات المعيشية الحياتية اليومية لأجل تخفيف معاناة أهاليها من هذه الأزمة الإنسانية التي تفاقمت، ويحاول البعض استغلالها لأغراض شخصية أو حزبية أو سياسية ضيقة لاتخدم مصلحة الشعب السوري عامة والكردي خاصةً . ونؤكد مرة أخرى حاجة المنطقة الملحة للإغاثة ، ونناشد الهيئة الكردية العليا أن تقوم بدورها على أكمل وجه لإيصال المعونات المخصصة إلى منطقة عفرين ، وتلافي التقصير الحاصل في هذا الصدد . وأن يتم توزيع جميع المعونات بإشراف لجنة الإغاثة المخصصة في عفرين ، تجنباً للأخطاء والفوضى .

2- كما تم إقرار تفعيل كافة اللجان المشتركة ( التابعة للهيئة الكردية العليا ) .

3- وأكد المجلس على أهمية السلم الأهلي والحفاظ على الأمن في منطقة عفرين .

4- وأكد على ترسيخ وتعزيز مبدأ الأخوة الكردية – العربية .

5- وإقامة الندوات في النواحي والقرى التابعة لمنطقة عفرين .

المجد والخلود للشهداء الأبرار والشفاء للجرحى ...

عاشت سورية حرّة ديمقراطية تعددية ...

عفرين 2/3/2013

(( المجلس المحلي في عفرين ))

المجلس الوطني الكردي في سوريا

صوت كوردستان: بعد أن بثت قناة سبيدة الفضائية التابعة لحزب للاتحاد الإسلامي الكوردستاني يوم الثلاثاء الماضي مقابلة مع فاضل ميراني سكرتير المكتب السياسي لحزب البارزاني، نشر صوت كورستان خبرا عن اللقاء و عن كيفية أتهام ميراني للمعارضة الكوردية بممارسة السب و الشتم و التشهير في أعلامها و عن عدم تمكن الصحفي ئاسو الذي أجرى اللقاء من مواجهة تلك الاتهامات بعرض طبيعة تعامل حزب فاضل الميراني مع الصحفيين و مع أعلام المعارضة. بعد نشر تغطية صوت كوردستان قامت أدارة قناة سبيدة بمنع بث الإعادة لهذة المقابلة يوم الأربعاء الماضي.

حسب جريدة هاولاتي فان هذا اللقاء كان محل أنتقاء أعضاء حزب الاتحاد الإسلامي الكوردستاني في السليمانية الذين أنزعجوا من أجراء اللقاء و من تضمين اللقاء هجوما على حركة التغيير المؤتلفة في المعارضة مع الاتحاد الإسلامي. حسب الخبر فأن أدارة قناة سبيدة كانت قد منعت من بث أجزاء من اللقاء في البث الاولي أيضا و خاصة تلك التي يهاجم فيها ميراني حركة التغيير.

و كانت صوت كوردستان قد نشرت الخبر التالي عن المقابلة:

فاضل ميراني المسؤول في حزب البارزاني يستهتزء بفكرة صرف راتب شهري لربات البيوت و يتهم المعارضة بممارسة التشهير و القذف

صوت كوردستان: في لقاء له مع قناة سبيدة التابعة للاتحاد الإسلامي الكوردستاني قال فاضل ميراني عضو المكتب السياسي في حزب البارزاني بأن المعارضة تمارس التشهير و القذق بحق حزبي السلطة في أعلامها و أعتبر ما تقوم به المعارضة سبا وشتما للسلطة و مع هذا فأن السلطة وفرت جوا ديمقراطيا في الإقليم و لم يعترض مقدم البرنامج على أتهامات فاضل ميراني لصحافة المعارضة . من ناحية أخرى قال فاضل ميراني أن المعارضة تحاول فقط أعاقة عمل الحكومة. حسب عضو المكتب السياسي لحزب البارزاني فأن ما تطالب به المعارضة حول ميزانية الإقليم أمر غير ممكن فهي أي المعارضة تطالب بتنفيذ المشاريع الخدمية و من ناحية أخرى تطالب بصرف الرواتب لربات البيوت البالغ عددهم بأكثر من 800 الف ربة بيت. كما أستغرب بطلب المعارضة بتقليل عدد الموطفين و زيادة وراتب دوي الشهداء الى مليون دينار و أن يكون أقل راتب 600 الف دينار.

فاضل الميراني لم يتطرق الى مقدار ميزانية الإقليم مقارنة بعدد نفوسها و ما هو نصيب كل فرد من هذه الميزانية، كما أنه حاول الخلط بين ربات البيوت اللاتي ليس لرجالهن دخل و بين اللاتي لديهن دخل شهري عائلي. كما أنه لم يتطرق الى تخصيص مبالغ طائلة للقصور و القبور الرئاسية. حسب ميزانية الإقليم المعلنه فأنها بلغت أكثر من 16 مليار دولار و عدد نفوس الإقليم هو حوالي 5 ملايين نسمة. حسب هذه الميزانية فأن معدل الدخل الفردي من الميزانية ستبلع حوالي 3000 دولار سنويا. أي أن نصيب العائلة المتكونه من 5 أشخاص سيكون 15 الف دولار. و لو قامت الحكومة بقطع 30% كضريبة فأن الحكومة ستتمكن من أدارة أقليم كوردستان بنفس طريقة السويد و مستواها المعيشي أذا طرحت منها الأموال المسروقة.

بغداد/اور نيوز

كشف مصدر سياسي مطلع عن نشوب خلافات كبيرة بين عشائر محافظات الانبار وصلاح الدين والموصل جراء التغييرات التي طالت رئاسة حركة الصحوة في هذه المحافظات فضلا عن التنافس الديني السياسي العشائري على منصات المتظاهرين والمعتصمين.

وقال المصدر أن "التظاهرات في المحافظات الغربية أقحمت العشائر في خلافات نتيجة للتنافس بينها على كثير من الأمور من بينها الاستحواذ على منصات المعتصمين", مبيناً أن بعض العشائر ورجال الدين اخذوا يستعينون بتنظيم القاعدة، الأمر الذي سهل تغلغل المجرمين والجماعات الإرهابية مرة أخرى في هذه المحافظات التي عانت الأمرين من المجرمين سابقا.

وأضاف المصدر أن التعاون الحاصل بين "القاعدة" وبعض رجال الدين وشيوخ العشائر تسبب بارتفاع الخط البياني للعمليات الإرهابية في العاصمة بغداد والمحافظات الجنوبية.

بأعتزاز كبير نقدم الشكر والعرفان للبرلمان البريطاني وكل من بذل الجهود وساهم بالأعتراف الرسمي بالجرائم التي تعرض لها شعبنا الكوردي على يد أعتى دكتاتور عرفه العصر ونظامه المقبور معتبرا هذه الجرائم والمجازر الوحشية إبادة جماعية (جينوسايد).

أن شعبنا في كوردستان يثمن عاليا الموقف الأنساني للمملكة المتحدة شعبا وبرلمانا, ونتمنى من الأتحاد الأوربي وبرلمانات العالم والأمم المتحدة أن يساندوا ويؤيدوا هذا الأعتراف ويقدموا الدعم اللازم لجميع الشعوب التي ناضلت وقدمت الكثير من دماء أبنائها من أجل الحرية والديمقراطية, وعلى كافة دول العالم والمنظمات الدولية العمل في سبيل الحرية والدافاع عن حقوق الأنسان ومنع الطغاة من أرتكاب الجرائم ونشر ثقافة السلام والتعايش السلمي، ونطالب المجتمع الدولي بتشكيل محكمة دولية لمحاكمة كل من اشترك في مثل هذه الجرائم البشعة.

عارف طيفور السردار

نائب رئيس مجلس النواب العراقي

الأحد 3/3/2013

الأحد, 03 آذار/مارس 2013 12:37

الشرق الاوسط: المالكي صدام شيعي

الشرق الأوسط

صحيفة الشرق الأوسط من جهتها برز فيها مقال لطارق الحميد حول الدور العراقي بأحداث سوريا تحت عنوان "نعم هو صدام الشيعي،" جاء فيه: "كتبنا في هذا المكان أن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي هو 'صدام الشيعة،' وحينها احتج البعض قائلا إن هذه مبالغة، واستعداء. اليوم، نجد أن المالكي لا يكتفي بالدفاع عن بشار الأسد، بل إن قوات المالكي تقصف الجيش السوري الحر على معبر اليعربية الحدودي!"

وأضاف: "يفعل المالكي ما يفعله بسوريا في الوقت نفسه الذي يواصل فيه إقصاء السنة بالعراق، وقمعهم، كما يحدث بالأنبار، وغيرها من المدن والمحافظات الثائرة ضد طائفية نظامه، ورأينا كيف استقال وزير المالية العراقي أمام الحشود الغاضبة يوم الجمعة الماضي بالعراق."

وتابع: "والحق أن المالكي ليس صدام الشيعة وحسب، بل هو أخطر، لأنه يدعم التوجهات الإيرانية القاضية بهدم مفهوم الدولة ونصرة الأحزاب، والجماعات، المحسوبة على إيران، وهذا يعني بالتالي تأجيج الطائفية في المنطقة.
وعندما نقول إنه لا يمكن الوثوق بحكومة المالكي، فلسبب بسيط، وهو أن المالكي، يوما بعد آخر، يثبت أنه رجل يريد عزل العراق عن محيطه العربي، حيث إنه أقرب للمخطط الإيراني بالمنطقة."

السومرية نيوز/ نينوى
أفاد مصدر في شرطة محافظة نينوى، الأحد، بان السلطات العراقية أغلقت منفذ ربيعة الحدودي حتى أشعار آخر، مشيراً إلى أن الإغلاق جاء على خلفية سيطرة الجيش السوري الحر على منفذ اليعربية المقابل له.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "السلطات العراقية أغلقت منفذ ربيعة الحدودي، (125 كم غرب الموصل)، حتى أشعار آخر".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، أن "سبب الإغلاق جاء على خلفية سيطرة الجيش الحر على منفذ اليعربية المقابل له في الجانب السوري".

وكان مصدر في شرطة محافظة نينوى أفاد، أمس السبت (2 آذار 2013)، بأن عدداً من عناصر الجيش النظامي السوري دخلوا الأراضي العراقية نتيجة الاشتباكات العنيفة مع سيطرة الجيش الحر في منفذ اليعربية المقابل لمنفذ ربيعة الحدودي، مشيراً إلى أن الأجهزة الأمنية نقلت المصابين الى مستشفى تلعفر لتلقي العلاج.

يذكر أن المصدر  في شرطة محافظة نينوى أفاد، في (الأول من آذار 2013)، بأن أربع قذائف هاون سقطت على منفذ ربيعة الحدودي غرب الموصل، مؤكداً أن القذائف أطلقت من الأراضي السورية.

المدى برس/ نينوى

أفاد مصدر أمني في محافظة نينوى، اليوم الاحد، بأن دائرة الطب العدلي في مدينة الموصل تسلمت جثة تعود لاحد عناصر قوات حرس الحدود العراقية قتل بنيران قناص من الجانب السوري قرب منفذ ربيعة، خلال الاشتباكات التي شهدها المنفذ، أمس، بين الجيش السوري النظامي والجيش الحر.

وقال المصدر في حديث إلى ( المدى برس)، إن "دائرة الطب العدلي في مدينة الموصل تسلمت، صباح اليوم، جثة تعود لاحد عناصر قوات حرس الحدود العراقية المرابطة على الحدود مع سوريا قرب منفذ ربيعة،( 90 كم شمال غرب الموصل)"، مبينا أن "الجندي قتل بنيران قناص من الجانب السوري خلال الاشتباكات التي دارت أمس، بين الجيش النظامي السوري والجيش الحر".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "دائرة الطب العدلي اجرت الفحوصات الاولية للجثة تمهيدا لتسليمها لذويه"، من دون إعطاء المزيد من التفاصيل.

 

وكالة المدينة نيوز/

كشف عضو لجنة الزراعة والمياه النيابية كريم عليوي " إن العراق مهدد بازمة مياه بسبب محاولات تركيا التي تعمل على غلق منابعها على نهر دجلة، فيما يعتزم العراق رفع شكوى الى الامم المتحدة من اجل تأمين حصته المائية .

وقال عليوي  إن " تركيا انشات سدود عملاقة على نهر دجلة" مبينا إن "الاولى تستخدم حاجتنا للمياه ورقة ضغط سياسية على الحكومة العراقية على حد قولة" .

وأضاف عليوي أن " على الرغم من المباحثات التي اجراها وزير الموارد المائية مع تركيا الا أن تركيا لم تظهر جدية من اجل حل المشكلة لابل انها تستخدم جميع الوسائل من اجل تعويق العملية السياسية في العراق "

واشارإلى أن "الحكومة العراقية جادة في البحث عن حلول لهذا الموضوع الخطير وفي حالة استمرار تركيا على هذا النهج سوف تقوم الحكومة برفع شكوى إلى الامم المتحدة من اجل تأمين حصة العراق المائية "

وتابع " ان مستقبل العراق المائي لايبشر بخير لذلك يجب أن نضغط على تركيا بجميع الاتفاقيات المبرمة بين الجانبين وعليها الالتزام بقرارات الامم المتحدة باعتبارها عضو فيها"

يشار إلى أن العراق يعاني من نقص حاد في منسوب مياه نهري دجلة والفرات بسبب الانخفاض الكبير في معدل تدفق المياه من تركيا، كما أن إيران هي الأخرى حولت مجرى العديد من روافدها التي تصب في دجلة الامر الذي أثر سلبا على الزراعة العراقية.

.
مجالس المحافظات مجالس للخدمة , ومواقع من يصلها عليه ان لا ينظر انه يريد ان يستفيد , إنما يصل لكي يفيد بالتركيز على برنامج انتخابي مدروس من رؤية علمية واقعية نابعة من احتياج المجتمع , البرامج الانتخابية تعتمد على : البيئة السياسية والاجتماعية والاقتصادية وضمن الاطار القانوني من قدرات وتاريخ الحزب وتدفع من خلال الاهداف الحزبية والأيدلوجية لتلبي الاحتياجات ومشاكل وطموحات الناخبين . انتخابات مجالس المحافظات انتخابات لمدن لا تعني بالشؤون الاتحادية للدولة وتنافس لعمل الخير بين المرشحين , فحينما يمتلك الرؤية والمشروع النابع من تطلعات الجماهير سيكون المرشح بعيد عن المصالح الجانبية والخاصة وبذلك يكون شعار المرشح والقائمة الانتخابية (محافظتي اولاّ ) ليسعى لها للأمن والاستقرار والتسامح ومراعاة الاقتصاد وإحتياجاتها للخدمة وأيجاد الحلول التي يكون فيها المواطن هو الهم الأكبر , من خلال دراسات علمية واقعية بعيدة عن قرارات ارتجالية مزاجية لتكون انطلاق لبناء وطني , إذ لا يبنى وطن دون بناء المدن والمواطن سيد القرار والمواقف , الكل يعتقد ان هنالك مشاكل كبيرة واسعة , ومن يعترض على الأداء الحكومي عليه ان يستوفي حقه بالخروج للأنتخابات , ويفرق بين طلاّب السلطة وأصحاب الخدمة , ومن يسعى للسلطة يتبع اساليب التسقيط والتجريح والتشويش على الأخرين , ليقل المرشحين هذه برامجنا وعلى الشعب ان يختار بشرط ان لا تكون هنالك وعود دون قدرة على التنفيذ , مسؤولية المرشح والمواطن لا تنتهي بانتهاء الانتخابات بل تستمر لمتابعة النزاهة وتشخيص التقصير وصنع الرأي العام للوقوف ضد المفسدين والمقصرين والوقوف بوجههم بقوة . من اهم مشاكل المحافظات السكن والبطالة وعليها تترتب بقية المشاكل , غياب العمل وعدم وجود السكن أدت الى تفكك المجتمع وأنحراف جزء منه والتأثير على على كل العلاقات الاجتماعية , بعض الكتل تحاول اغراء الناخبين بالتعينات او تعطيل المشاريع لتتزامن مع الانتخابات , وهذا يعني غياب الرؤية والجدوى الاقتصادية , فمن يزرع ومن يصنع ؟ ومن يعمل بالقطاع الخاص والاستثمار ؟, وتلك الاطروحات استنزاف لميزانية الدولة وتعطيل لطاقاتها اذا اعتمدت على التعيين فقط ببطالة مقنعة لموظفين وصل معدل ساعات العمل الى 17 دقيقة باليوم وروتين قاتل من كثرة الحلقات الفائضة , لذلك تسعى الجهات التي لا تملك البرامج الانتخابية والمشاريع لشراء الاصوات والاغراءات والتزوير وخاصة في المعسكرات الأمنية , ولابد للمرشح ان يضع مصالح الشعب قبل مصالحه وتكون محافظته هدفه ليبني وطنه , ومخلصاّ لله , وعمله لخدمة المواطن في سبيل الله , وقريب من هموم الناس بالنزول للشارع مبتعداّ عن مصالح حزبه الفئوية ان تقاطعت مع مصالح المواطن وإنه امام مسؤولية كبيرة في معالجة الاخفاقات ليحقق إمال المواطن ويكسر كل حروف الأنا بالتفكير بالعقلية الجمعية للمجتمع ..

 

تعددت أسباب موتنا ، كحال كل أنواع الموت في العالم ، ولكننا كنا نتمنى أن نهنأ بعمرنا ، مع أهلنا وأحبتنا أو حتى أن نُحسن وداعهم ، لنموت بعدها ، فالمصائب لدينا تعاجل أيامنا ولا تمنحنا الفرصة لذلك بعد طول حرمان ، وما حدث من مأساة في حادثة عبارة النادي اللبناني ، خير دليل على ذلك ، وغيرها فنحن في أعراسنا وأفراحنا نُفجّر وفي عزائنا نُفجرّ وفي ملاعبنا نُفجرّ وحتى في رياض أطفالنا ، وقانا الله شر فتنة تطل برأسها كالحيات لتشمل كل حياتنا ، رحم الله من مات في تلك الحادثة وعزائنا أننا جميعنا الى حتفنا سائرون وإنا بهم لاحقون .

ولكن لكي لا نعّجل في الموت على أبناء شعبنا وكي نقلل من إحتمالات الموت اللامبرر التي نمر بها ومنها ما يحدث من حوادث قاتلة كتلك الحادثة ، مالذي كان بيد المؤسسات الحكومية المسؤولة عن الرقابة والتدقيق في أن نمنع تلك الحوادث من أن تقع ، أو بالأحرى من الذي يقدم لنا صورة حقيقية عن ما حدث في يوم الخميس المأساوي هذا ؟.. فما حدث يجب أن لا يمر مر الكرام وينتهي الحديث عنها حال العثور على الجثة الثامنة الأخيرة أو حال من ما ينتهي عزاء من مات بها .. أن ما حدث يدل على أننا لانأبه بما يتم بناءه وإنشاءه من مطاعم وعبارات ولا أحد يطابق مواصفات تلك العبارات مع المواصفات القياسية العالمية أو حتى المواصفات القياسية العراقية ، إذا كان العمل بها مستمراً ، سؤالنا هل حصلت تلك العبارة التي ترتبط مع الشاطيء بمفاصل معدنية على شهادة فحص وقبول ؟ أي هل هناك لجنة مختصة من الدفاع المدني والشرطة النهرية ووزارة النقل والمواصلات والصحة عن مطابقة تلك العبارة للمواصفات التي يجب أن تكون عليها ؟ هل تم التحقق من مفاصل ربط تلك العبارة مع الجزء الرئيس للنادي بعد إرتفاع مناسيب نهر دجلة في فترة الفيضانات والذي نعتقد بأنه قد أثر عليها .

نحن اليوم بحاجة الى تلك اللجان "الشريفة النزيهة" أن تقوم بعمليات الفحص الدوري الدقيق لكل تلك المطاعم العائمة والتي تنتشر على ضفاف دجلة وإلا فأن تكرر حادثة عبارة النادي اللبناني أمر حتمي ، فمجرد أن يبنى أحدهم عبارة ويلحقها بمطعه ، كما في منطقة الكريعات مثلاً ، ويقدم ما يقدمه لإستحصال الموافقات على ذلك ؛ يكون موتنا بتلك الطريقة مستمر .

وفي الوقت الذي نشيد فيه بجهود الأخوة في الدفاع المدني ؛ نتساءل عن التصريح الذي نقلته إحدى الصحف عن مديرية الدفاع المدني في الرصافة في أن "تدافع المدعويين والباب الضيق أسهما في زيادة عدد الضحايا" ، وهنا تكمن مأساتنا ، أننا نشخص الأخطاء بعد وقوع المصائب لا قبلها وهذا هو الخطر الحقيقي فأين كنا عن تلك الباب الضيقة التي أفقدتنا أرواح ثمانية عراقيين هل قام أحد ما بتنبيه إدارة النادي الى أن هذه الباب تشكل خطراً على مرتاديه وعليهم توسعتها أو حتى أغلق النادي لحين توسعته ! ، أما عن التدافع فهذا أمر لابد منه فأي إنسان يرى أن حياته في خطر يحاول بشتى الطرق أن يدفع الخطر عن روحه حينما لم يساعده أحد على ذلك  كتزويد العبارة بمعدات نجاة سيما وهي في منتصف النهر العميق ... التساؤلات كثيرة ولكني أعتقد أن الكثير من العراقيين سوف لن يقتربوا من مطاعم النهرية  لفترة حتى يتيقنوا أن أحد ما أكترث لأمرهم في الحفاظ على حياتهم وإلا فسوف تتحول دعوات عاشئنا لدعوات لموتنا .. حفظ الله شعب العراق .

زاهر الزبيدي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

هيئة النزاهة: أحلنا خلال شهر كانون الثاني (435) متهما الى القضاء بدعاوى تخص الفساد

أحالت هيئة النزاهة خلال كانون الثاني الماضي (435) متهما بارتكاب جرائم فساد الى المحاكم المختصة.

وأوضحت الدائرة القانونية بالهيئة في تقريرها الشهري ان المتهمين الذين احيلوا في (285) قضية رفعتها مكاتب الهيئة في الرصافة والكرخ ببغداد و(15) محافظة - عدا اقليم كردستان - يشتبه في ضلوعهم بممارسة فساد مالي في ملفات تبلغ قيمتها (48) مليارا و(559) و (409) آلاف دينار.

واصدرت المحاكم المختصة بالنظر في قضايا هيئة النزاهة خلال نفس الشهر (149) حكما بحق (15) مدانا بارتكاب جرائم فساد مالي والزمتهم باعادة (8) مليارات و(137) مليون و (136) الف دينار الى خزينة الدولة قبل الافراج عنهم بعد انتهاء مدد محكومياتهم.

من جهة اخرى نفذت فرق دائرة العلاقات مع المنظمات غير الحكومية بالهيئة خلال كانون الثاني (12) زيارة في اطار تنفيذ مهماتها بتعزيز ثقافة السلوك الاخلاقي الرصين في دوائر القطاعين العام والخاص بالتعاون مع المنظمات غير الحكومية.

وشملت الزيارات دائرة المنظمات غير الحكومية في الامانة العامة لمجلس الوزراء ومديرية تربية الكرخ ودواوين الاوقاف ومنظمات التضامن الاجتماعي والطالب العراقي ورابطة المرأة العراقية ومؤسسة نور الشهيد الانسانية وقناة الحضارة الفضائية في وزارة الثقافة.

ونفذت الدائرة خلال الشهر استبانات خاصة بالحملة الوطنية لمكافحة الرشوة في (110) دوائر بمختلف المحافظات وشملت (6522) مواطنا ومواطنة.

 

تنبه هذه المقالة القارئ الكريم الى أن موضوعها الذي يدور حوله محورها هم فقراء الشيعة ومساكينهم ممن ليس لهم علاقة بالسياسة ولا الاعيبها ومصالحها وخدعها، وهي فئة الشيعة الذي يجهل الكثير، بل ربما يتجاهل عن قصد وسوء نية وطائفية، عددهم الكبير في العراق، اذ لاتوجد احصائية رسمية من جهة محايدة تشير الى الرقم الصحيح لعددهم، على الرغم من تسليمنا باعتبارهم الاكثرية بالنسبة لبقية المكونات والاطياف العراقية الاخرى.

فقراء الشيعة في العراق جزء من الشيعة في العالم الذين تعرضوا على مدار التاريخ، وخلال حقبه المختلفة، " للملاحقة والاحتقار والقمع"، على حد تعبير المستشرق الالماني واستاذ التاريخ الاسلامي في جامعة توبنغن الالمانية الاستاذ هاينس هالم في كتابه " الشيعة " الصادر عام 2005 ، وفي ص15 منه.

فقد عاش الشيعة دائما تحت رحمة الملاحقة والمطاردة والظلم والاضطهاد من قبل الانظمة السياسية واجهزتها الامنية التي حكمت تلك الدول التي يقطنها الشيعة، وعانوا كذلك، بالاضافة الى الاضطهاد السياسي، من الاحتقار الاجتماعي من قبل الفئات والمكونات الاجتماعية
الاخرى، التي كانت تتقوى بالسلطة الحاكمة. فالشيعة لديهم اذناب ، كما يتندر بعض سنة لبنان، ويبصقون في طعامهم كما يشاع عنهم عند وهابية السعودية ويوصفون من قبل المتطرفين السنة في باكستان بالحشرات كما يروي هذه الامثلة الباحث الامريكي ولي نصر في كتابه " انبعاث الشيعة".

ولن نذهب بعيدا في التاريخ كي نتحدث عن الشيعة والظلم الذين تعرضوا له من قبل السلطة فتكفي الشواهد الذي حصلت منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة وحتى سقوط النظام البعثي في عام 2003 لتعضيد هذا الرأي، مع التأكيد على الظلم والاضطهاد المضاعف الذي حصل لهم ابان الحكم البعثي الدكتاتوري حينما أمتلى أرض العراق بمقابرهم الجماعية واكتضت اقبية السجون بالمعارضين منهم فضلا عن التهميش والتضييق على ممارسات العشائرية والعقائدية.

وكان الأمر المفاجئ والصادم بالنسبة لاكثرية المتفائلين من الشيعة بعد سقوط نظام صدام حسين،اذ " اصبح العراقيون احرارا ...احرارا ان يكونو شيعة ..احرارا لكي يتحدوا هيمنة السنة، والفهم السني او المفهوم السني لما تعنيه عبارة مسلم حقيقي ...احرارا لاستعادة العصر الالفي القديم لمعتقداتهم" على حد تعبير ولي نصر، لذا توقع عامة الشيعة وفقرائهم أنهم سيعيشون في أمان تام توفره لهم السلطة الحاكمة الشيعية ذات الاغلبية السياسية ، وانهم سوف يعوّضون عن سنوات الخوف والرعب التي عاشوها أبان الحكومات السابقة التي لم تراع فيهم ضمير انساني ولادين الهي، حتى باتت حريتهم منقعة بالدم كحال حرية العراق التي لازالت ، على حد تعبير مراسلة الــ BBC ابان  حكم صدام السيدة كارولين هالوي"  منقعة بالدم ".

كان هذا التوقع غير صحيح وكانت الاحلام المعقودة عليه مخيبة للآمال، فحياة فقراء الشيعة المغموسة بالدم بدت واضحة ومتجلية بشكل فاقع في التفجيرات الارهابية التي كانت تستهدفهم في المناطق التي يعيشون فيها، أذ بعد سقوط النظام البعثي كثّفت التنظيمات الارهابية هجماتها الدموية ضد الشيعة وفقراءهم لدرجة فاقت التصور وحتى الخيال !، فلا رجل كبير طاعن بالسن ولا أمراة او طفل صغير او رضيع يمكن ان يُستثنى من ارهاب هؤلاء الذين لم تبق اي رحمة في قلوبهم.

المحزن في الامر، واللامعقول أيضا الذي لايمكن ان نجد له تبريرا منطقيا، أن التفجيرات الارهابية التي تنفذها جماعات العنف الاسلامي السنية المتطرفة تتجه نحو فقراء الشيعة ! فعملياتهم الهمجية والدموية لاتستهدف السياسيين الشيعة ولاحتى اغنيائهم الذي اصبح اكثرهم بمنأى عن هذه التفجيرات ومدياتها ومساحاتها التي يقع في دائرة تأثيرها فقراء الشيعة ومساكينهم ممن لايجدون قوت يومهم ويعيشون تحت خط الفقر ويجوبون شوارع العاصمة العراقية وبقية محافظاتها الشيعية بحثا عن لقمة عيش.

الامثلة التي تُساق في هذا الصدد لاحصر لها واعداد العمليات الارهابية التي تم تنفيذها ضد الشيعة غير قابلة للعد، وقد طالبت في مقالة عنوانها"  نحو أرشفة جرائم القاعدة والمليشيات في العراق" بتاريخ 28-7-2008 بارشفة جرائم القاعدة في العراق لاعتبارات تاريخية وانسانية ملحة، فقد قامت المجاميع الارهابية يوم الخميس 28-2-2013 بتفجير مزدوج لملعب رياضي جميع رواده من الشباب والمراهقين ادى الى مقتل واصابة 50 شخصاً ممن كانوا يلعبون حيث وقف الانتحاري بقرب المرمى واثناء تجمع اللاعبين لتأدية ضربات الجزاء  فجّر نفسه عليهم اعقبه بعد ذلك، واثناء تجمع الاهالي للململة جثث ابناءها المنكوبين، انفجار سيارة مفخخة كانت مركونة بقرب الملعب.

وقبل ذلك شهد الاحد 17-2-2013 ، عملية "الثار من الشيعة"، من خلال سلسلة هجمات كانت عبارة  عن " ثلاث سيارات مفخخة في مدينة الصدر ورابعة في حي الامين وخامسة في الحسينية وسادسة في الكمالية، اضافة الى انفجار قنبلة موضوعة على جانب الطريق في حي الكرادة" سقط فيها 37 قتيلاً واصيب  120 شخصا في سلسلة هذه الهجمات التي ضربت " الاحياء الشيعية من العاصمة".

هذه الهجمات جاءت بعد اسبوع من تفجير اراهبي بسيارتين مفخختين ادت الى مقتل واصابة العشرات وقعت في " سوق لبيع الطيور في منطقة الكاظمية "، وبالطبع فن من يأتي الى هذا السوق هم من الفقراء الشيعة وليسوا  من رجال السياسة ولا الاغنياء !.

هذه التفجيرات وهذه البيانات الـ" القاعدية" تعني ببساطة ان معاناة " فقراء الشيعة " في العراق مستمرة من غير توقف ولا هدنة بسيطة، ولايوجد، كما تشير الدلائل الحالية التي بين ايدينا، اي أمل ان تكف آلة الدمار والخراب الارهابية من متطرفي "السنة" من سحق اجسادهم واحراقها وتفجيرها على النحو الذي يحدث كل يوم.

فالحكومة العراقية التي توصف بانها " شيعية " غير قادرة على حماية فقراء الشيعة لعدة اسباب ليس الان مجال الخوض في تفاصيلها في حين ان التنظيمات السنية المتطرفة لازالت تعمل على الارض وتمتلك قوة ودعما ماليا كبيرا من قبل دول اقليمية تعمل جاهدة على افشال التجربة الديمقراطية الوليدة في العراق.

فماهو الحل الذي نقدمه لفقراء الشيعة قبل ان ينقرضوا على يد هذا الارهاب الاعمي ؟

وكيف تنتهي معاناتهم وهم يتساقطون كل يوم تحت آلة العنف الارهابي للمليشيات السنية المتطرفة ؟

هل نعود الى عهد تشكيل المليشيات الشيعية للدفاع عن هؤلاء الفقراء والمساكين التي لم تستطع الحكومة العراقية بكل اجهزتها الدفاع عنهم ومنع الارهاب من الوصول لعقر بيوتهم ؟

وهل تصبح فكرة تشكيل ميليشيات شيعية لمواجهة هذا المد الارهابي مشروعة ومقنعة بالنسبة للفقير الشيعي الذي يحترق بنار الارهاب ؟

اخيرا ارجو من القارئ ان يطلع على اسماء التنظيمات الارهابية التي تقاتل فقراء الشيعة في العراق وتمارس ضدهم اشنع جرائم الانسانية، كما ذكرها موقع " الجوار" في احدى مقالاته:

1) كتائب ثورة العشرين.

2) جيش الراشدين

3) جيش المسلمين في العراق.

4) الحركة الإسلامية لمجاهدي العراق .

5) سرايا جند الرحمن.

6) سرايا الدعوة والرباط.

7) كتائب التمكين.

8) كتائب محمد الفاتح.

9) جيش رجال الطريقة النقشبندية

10) جيش الصحابة

11) جيش المرابطين

12) جيش الحمزة

13) جيش الرسالة

14) جيش ابن الوليد

15) القيادة الموحدة للمجاهدين (العراق)

16) كتائب التحرير

17) جيش المصطفى

18) جيش تحرير العراق

19) سرايا الشهداء

20) جيش الصابرين

21) كتائب الجهاد على ارض الرافدين

22) جيش الفارس لتحرير منطقة الحكم الذاتي

23) سرايا الجهاد في البصرة

24) سرايا الفلوجة الجهادية

25) الجبهة الشعبية الوطنية لتحرير العراق

26) سرايا ثورة الطف الحسينية

27) سرايا تحرير الجنوب

28) جيش حنين

29) سرايا ديالى للجهاد والتحرير

30) سرايا المجد لتحرير العراق

مهند حبيب السماوي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

تحدث الدكتور حلمي الزواتي، أستاذ القانون الدولي ورئيس اللجنة الدولية للدفاع عن ضحايا العنف الجنسي خلال النزاعات المسلحة، في المؤتمر الدولي الذي نظمته كلية القانون في جامعة تورنتو الكندية تحت عنوان: "العنف الجنسي خلال النزاعات الأخيرة في ليبيا و سوريا: تحديات حماية الضحايا وملاحقةالمعتدين".

عُقد المؤتمر يوم الجمعة الماضي 8 شباط/فبراير 2013، في مدرج "بننت" للمحاضرات في كلية القانون. تناول الدكتور الزواتي في ورقته التحديات التي تواجه العدالة الإنتقالية في ليبيا لمعاقبة مرتكبي الجرائم الجنسية في الحرب الليبية الأخيرة.

استهل الدكتور الزواتي محاضرته بالتأكيد على أن الجرائم الجنسية ارتكبت من قِبل طرفي النزاع: كتائب القذافي ومليشيات الثوار؛ ارتكبت كتائب القذافي الاغتصاب كسلاح سياسي في المعركة ضد المدنيين في المدن الثائرة، وخاصة مصراته وأجدابيا والزاوية، وذلك لتمزيق البنية الأساسية للمجتمع الليبي المعارض. كما استخدمه الثوار بنسبة أقل كنوع من أنواع الثأر خلال الحرب، ولإنتزاع المعلومات ممن أُلقي القبض عليهم من مقاتلي القذافي ومواليه. وأشار إلى أن النسبة العظمى من حوادث الاغتصاب بكل أشكاله وأنواعه تم ارتكابها من قِبل قوات القذافي.

وفي ظل مجتمع عربي مسلم يُقيم لشرف المرأة وزناً كبيراً، فإن الضحايا لا يجرُأنَ على البوح بما تعرضنَ له ولا يستطعنَ التقدم إلى مراكر العلاج خشية العار والفضيحة! وفي هذا السياق أشار الدكتور الزواتي إلى أن منظمة أطباء من أجل حقوق الإنسان سجلت حادثـة قتل فيها أب بناتـه الثلاث ذبحاً بالسـكين لتعرضهنَ لللاغتصاب في مدرسـة في مدينـة مصراتـة من قِبل قوات القذافي...!!! هذا الفعل يتعارض مع مبادئ الشريعة الإسلامية السمحة التي تأمر المسلمين بحماية تلك النساء والعطف عليهم وتوفير سُبل العيش الكريم لهنَ.

كما أشار إلى أن نظام العدالة الليبي الحالي غير مؤهل لإنصاف الضحايا وتوفير محاكمات عادلة للمذنبين حيث أن المشرع الليبي لم يقم حتى الآن بإدخال الجرائم الدولية الواردة في ميثاق روما الخاص بالمحكمة الجنائية الدولية في القانون الجنائي الليبي. كما أن المادة الرابعة من القانون رقم 38 الذي صدر خلال الفترة الإنتقالية والذي يعفي الثوار من أية مسؤولية جنائية عما ارتكبوه خلال الحرب أو بعدها من جرائم لا يُساهم أبداً في تحقيق العدالة الجنائية في ليبيا، وسيترك لذوي الضحايا أخذ حقوقهم بيدهم مما يُقوض الأمنين السلمي والاجتماعي في ليبيا ويُدخلها في فوضى عارمة.

وأنهى الدكتور الزواتي حديثه بالتوجه إلى الحكومة الليبية الإنتقالية بضرورة لجم مليشيات الثوار ودمجهم في الجيش الوطني الليبي، وإغلاق مراكز الاعتقال التي يُديرونها والتي لا تتوافر فيها أدنى حدود التعامل الإنساني مع المعتقلين، وكذلك تأسيس دولة القانون بإلغاء المادة الرابعة من القانون رقم 38 وبالقضاء على ظاهرة الفرار من العقاب، و تحقيق المصالحة الاجتماعية بين كل مكونات الشعب الليبي وقبائله، وإنشاء محكمة خاصة مختلطة على غرار محكمتي سيراليون وكامبوديا لمحاكمة مجرمي الحرب من الطرفين.

احتفالات صاخبة وشجار بل حتى حالات طعن في منتصف الليل، هكذا وصف مراسل موقع (bbc) ليلة مباراة الكلاسيكو الاسباني بين ناديي برشلونة وريال مدريد في إحدى مدن اقليم كوردستان، في أعقاب المباراة الأخيرة التي ضمت قطبي الكرة الأسبانية برشلونة وريال مدريد.
وعلى الرغم من أن أسبانيا تقع على بعد آلاف الأميال من مدينة أربيل، إلا أن مشاعر الناس هناك تحتدم شدة عندما يلعب الفريقان – كما حدث اليوم السبت، عند لقائهما مجدداً بالدوري.
في كل مرة يلعب فيها الفريقان، تخلو شوارع عاصمة كردستان العراق من المارة، بينما تمتلئ المقاهي بالمشجعين من الجانبين، كما تلغي القنوات التلفزيونية المختلفة برامجها المعتادة للتحضير لبث تلك المباراة.
وبعد المباراة، تكتظ الشوارع مرة أخرى بالمحتفلين، حيث يجوب مشجعو الفريق الفائز شوارع المدينة بسياراتهم، مستخدمين أبواقها في التعبير عن فرحتهم.
وعندما يصبح الأمر متعلقاً بكرة القدم، ينقسم الجميع إلى فريقين، أحدهما يشجع "ريال" والآخر يدعم "البرسا"، ويبدو ذلك واضحاً حتى في الأيام التي لا يلعب فيها الفريقان.
فأينما توجهت، ستجد ملصقات الفريقين تزين الشوارع، كما أن هناك محال تجارية تحمل اسميهما، ويرتدي الناس في الشوارع زيهما.
ولا يهتم الكورد بالفرق العربية أو المحلية أيضا بقدر اهتمامهم بالفريقين الأسبانيين.
ففي منطقة عينكاوا، الجزء المسيحي من مدينة أربيل، يجلس مصطفى ارغوشي على إحدى المقاهي يتحدث لي عن ولعه بفريق برشلونة.
وقال: "لقد كان الكورد يعانون من القهر لسنين طويلة، وكانوا محرومين من التعبير عن مشاعرهم وأحاسيسهم. أما الآن فهم قادرون على تفريغ تلك الطاقة التي كانت مكبوتة داخلهم لسنوات طويلة".
وأكد ارغوشي على أن تشجيعه لفريق برشلونة يعتبر جزءاً هاماً من حياته قائلاً، "عندما يلعب فريقنا، نجتمع لمشاهدة المباراة في المنازل أو في إحدى المقاهي. وعندما نفوز، ننطلق في الشوارع بسياراتنا محتفلين بالفوز، حتى وإن انتهت المباراة في الواحدة بعد منتصف الليل".
مشاجرات
وتستمر المشاجرات بين مشجعي الفريقين، وقد تصل في بعض الأحيان إلى الاشتباك بالأسلحة البيضاء. لذا تعمد الشرطة إلى نشر قوات أكبر في الشوارع لحفظ النظام في الأيام التي تجرى فيها تلك المباريات، وخاصة في منطقة "الإسكان" الحيوية التي تتميز بوجود عدد من المقاهي.
أما غوبان عسكري، وهو أحد العاملين في مقهى آخر بتلك المنطقة، فأظهر متفاخراً سترة فريق برشلونة التي لديه. وقال: "لا يمكنني التعايش مع أحد من مشجعي فريق ريال مدريد. لقد دخلت في العديد من المشاجرات معهم من أجل فريق برشلونة. وعندما يلعب فريق ريال مدريد، فإنني أرتدي سترة برشلونة هذه نكاية بهم".
من جانبه، قال سيلفان كريم عبد الله، رئيس كلية التربية الرياضية بجامعة صلاح الدين، إن السبب وراء تفضيل الأكراد لهذه الفرق بدلاً من فرق الأندية المحلية يرجع إلى كوكبة النجوم التي تضمها فرق "الكلاسيكو".
وأضاف قائلاً إن أي كوردي -سواء شجع فريق الريال أو البرسا- سيكون حديثه عما إذا كان يفضل ليونيل ميسي من فريق برشلونة أو رونالدو من فريق ريال مدريد.
بعض المحال في أربيل تحمل اسم أحد الناديين، برشلونة أو ريال مدريد.
أما الصحفي والمدون عبد الله هاويز فيقول يبدو أن مشجعي برشلونة هم أكثر عدداً، ومن الممكن أن يرجع السبب في ذلك إلى أن منطقتا كوردستان وكاتالونيا هما منطقتان تسعيان وراء الحصول على استقلال أكبر.
وكان رئيس نادي برشلونة ساندرو روسيل قد أرسل سترة فريقه إلى رئيس اقليم كوردستان السيد مسعود برزاني، الذي يعرف عنه تشجيعه لفريق برشلونة.
وفي آب الماضي، رفع الجماهير في إحدى مباريات برشلونة لافتة مكتوبا عليها: "كوردستان ليست بالعراق، كما أن كاتالونيا ليست بأسبانيا."
وفي الوقت نفسه، يعمد فريق ريال مدريد إلى القيام ببعض الأمور التي يجتذب بها اهتمام الكورد ودعمهم.
ووقع فريق ريال مدريد العام الماضي اتفاقية مع حكومة أربيل حول تأسيس أكاديميات لكرة القدم في المنطقة، وتم افتتاح واحدة منها، بينما لا تزال هناك ثلاث أخريات في طور التأسيس.
ويبدو أن تلك المنافسة بين الفريقين مستمرة وممتدة إلى الجيل القادم من المشجعين.



PUKmedia


إني أرى الاتفاق الذي تم توقيعه بين الكرد , وحلفائهم الذين دافعوا عن كرامة أهالي سري كانييه , وبين الجيش الحر الطرف الذي تحركه تركيا وفق مصالحها الامنية هو انتصار للدماء البريئة التي أريقت في سري كانييه بغض النظر عن حساب الربح , والخسارة لأن الوطن مازال يذبح كل يوم على طريق الحرية باسم الدين تارة , وباسم القومية تارة آخرى !!

إن الشعب السوري الذي طالب بالحرية يُذبحون , والعالم الذي يتباهى بدفاعه عن الشعوب المظلومة للأسف يتفرج على المجازر التي ترتكب في سوريا , ويدونون الأفكار في دفاتر يومياتهم حتى يتم تدمير سوريا , والشعب الحر بالكامل حينها سيقولون كفاك يا جزار كفاك يا بشار أرحل ((سلم البلد)) لعملاء الموساد ؟!!.

إلى الكتائب التي تنسب نفسها للجيش الحر لا تكونوا سبباً أضافياً ترهقون كاهل المواطن السوري من الناحية الأمنية والمعيشية !!.

حيث أن بعض المندسين والمرتزقة المحسوبين على الجيش الحر يرتكبون أعمال خطف وابتزاز , وقتل وعدوان ضد مواطنين آمنين بدوافع سياسية , وآخرى بدوافع كسب المال , والجيش الحر يغض الطرف عنهم لمصلحة من ؟!!

كل خوفنا أن يأتي اليوم الذي يبكي فيها الشعب السوري حسرة وندماً على القبضة الحديدية للأجهزة الأمن للنظام السوري المجرم لأنها كانت توفر لهم الأمن والأمان ليس حباً بالنظام ولكن الخوف من حكم تجار الدم والدين فسيكون {أسوأ وأدهى وأمر} !!.

حتى فترة قريبة كانت أمريكا تراهن على بشار الأسد على قيادة المرحلة الانتقالية , ولكنها بدأت تغير في ذلك الرهان قليلاً بعد المجازر الرهيبة التي أرتكبها النظام في حق المدنيين السوريين العزل حول الأفران , ومحطات الوقود , وكانت أخرها ضرب التجمعات السكنية بمدينة الشهباء بصواريخ سكود التي تحمل في طياتها القتل الجماعي بشكل عشوائي لا مبرر امني أو عسكري يستدعي ذلك !!

إزاء مجمل الأحداث الجارية على الساحة السورية أصبحت البندقية الكردية واجب وطني على كل كردي قادر على حملها عليه أن لا يتردد حتى يتسنى له بالدافع عن الوطن السوري , وعن حقوق الكرد القومية , والوطنية , وسلامة الشعب , والأرض ضد كل معتدي أي كان انتمائه , أو لونه .

في أحداث سري كانييه تعرض شباب الكرد المنطوين تحت أجنحة الأحزاب الكردية إلى اختبار قاسي لشجاعتهم , ووطنيتهم فما كان منهم إلا أن لبوا النداء ببسالة , وشهامة الشجعان , والتحقوا بجبهة الكرامة الكردية رافضين أن يكون حزب الإتحاد الديمقراطي (pyd)وحده في المعركة .

إن توحيد سلاح شباب الكرد بمعركة سري كانييه بوابة الدفاع عن الوجود الكردي , وكرامته في كردستان الغربية واجب كل كردي شريف , وضمانة النصر ضد المرتزقة , وأزلام الحكومة التركية .

إن الشعب السوري الذي قام بثورته السلمية من أجل الحرية هذه الثورة الشامخة الباسلة التي بدأت في الشام , وبصقت فروعها في سوريا قد تلاشت أمال الشعب , ووئدت طموحاتهم في مساجد تسيطر عليها الجماعات السلفية , والمتشددة كتنظيم القاعدة , وجبهة النصرة (تجار الدين والدم) , وقد خطفوا الثورة في أكثر من منطقة لتصبح أكثر دموية من النظام المجرم نفسه محاولين تحويل سوريا إلى عراق أخر خدمة لأجندات خارجية الدين منهم براء !!

طموح الشعب في تحقيق الحرية , والديمقراطية جعلهم يتمردوا على الواقع المرير ضد النظام , وحناجرهم تحررت من الخوف , والقيود , وصاروا يرفعون شعارات ثورية ( يلا أرحل يا بشار ) ... ( والشعب يريد تغير النظام ) .

هكذا استمر الشعب بثورته السلمية حتى دخل عليها التنظيمات الجهادية , والسلفية , والمجاهدين من الشيشان ,وأفغانستان , واليمن , ومن كل قطر عربي , وإسلامي مشاركين , ومشوهين لروح النضال الثوري , ومعناه الحقيقي , وخطفوا الثورة المجيدة , وألبسوها وشاحاً أسوداً يرمز على الجهاد , وبناء الخلافة الإسلامية في بلاد الشام .

هكذا الشعب السوري فقد زمام الأمور , والسيطرة , وأصبحت جهات خارجية تتحكم بمستقبل سوريا , وساحة الصراع على الأرض السورية , لا يديرها الوطنيون السوريون , وبهذا ضاع الشعب بين " الحانا والمانا " وخسر الأمن ولقمة العيش , وهو أصبح عاجزاً على تحقيق الحرية , والديمقراطية , والعيش الكريم !!



آذار ...
لماذا تحملُ في أحضانِك
كلَّ هذا السَّوادْ؟..
لماذا يتَساقطُ الحزنُ
من صفحاتِ تقويمِك..؟ ..
كنتُ انتظرُ الربيعَ القادمَ ..
انتظرُ
عودةَ النورسِ
حاملِ أحرفِ السلامِ
بينَ جناحَيه ..
وعيونُ عشقي المُسهدَة
بانتظارِ سيمفونيَّةِ الأملْ
لماذا يا آذارُ
تجعلُ السماءَ سوداءَ
فوقَ وطني..؟ ..
صَرخاتُ الموتِ رغمَ البعدِ
تخترقُ داخلي
لماذا تسمحُ للشياطين
أنْ يدخلوا محرابَها؟...
آذار
لم أعدْ أملكُ دموعاً
يا آذار
....
آذار.....
لا زال دمعُ( حلبجة) ندياً على خدّي
لم يجفْ ....
فأمطرَت سماءُ( سره كانية)
موتاً ....
أيّ أمٍّ ولدتْهم..
وسقتهم من أنهار العنفْ,,؟
آذار
لم أعدْ أملكُ دموعاً

شِيَنْوَار ابْرَاهِيْم

 

اخيرا تم للجزيرة ما ارادت, واصبحت لجمعنا اسماءً نترقبها ونحتزرها كل جمعة , واخيرا اصبحنا نترقب يوم الله الاعظم لننتقل بين المنابر بالريموت كونترول ونقيس المدى الذي من الممكن ان تصل اليه خطب العلماء الاعلام الذين تكاثروا بفيضان من زعيق وعمائم وجلابيب بغتة حد سد الافق امام الحلم-مجرد الحلم-بان يعيش العراق كباقي امم الارض..

وفي مثل هذه النكبات التي تأخذ الوفاق الوطني على حين غرة..والتي تصيب النسيج الاجتماعي في اعمق مرتكزاته هناك كثير من المبررات للتساؤل عن دلالية مفهوم الدولة في الممارسة الاعلامية والسياسية والخطابية للعديد من الفعاليات التي ترفع من شعار مدنية الدولة وديمقراطيتها, وان كانت هذه المتبنيات مجرد غطاء لتصفية حسابات سياسية او التسقيط اكثر ما تكون شعارا مبدئيا او عنوان للنضال.

نتفق في تشوش الافق في هذه الايام التي تتحول فيها الساحات الى بازار كبير من الصراخ والصفق تؤمه الوفود ويخرجون وكل منهم بما لديهم فرحون ,ولا نريد مصادرة النوايا, ولا ندعي وصاية على العقول , ولكنه التساؤل فقط عن التخريج –العقلي والنقلي- الذي ذهب اليه العديد من المثقفين الى ان هدف المنابر الضاجة هو اقامة دولة مدنية ديمقراطية, رغم الاستهداف المعلن للديمقراطية كـ" نظام الحادي جاهلي لا يصلح في بلد إسلامي يؤمن أبناؤه بالله وبوحدانيته ويتبعون رسول الله"كما يلقن القوم ويمسون عليه ويصبحون..وكيف استطاعت ناشطة نسوية بارزة مثل (هناء ادور) الاستدلال على مدنية التوجه وديمقراطيته وسط هذا الاعلاء البواح للخطاب الطائفي التحريضي الذي لا يرى في السيدة ادور وقومها الا مشروعا للقتل او دفع الجزية.

لا نلوم الجزيرة,فهي تعرف –كما نعرف-ما تريد, ولا نلوم الافواه الفاغرة امام هذا المدى من الخراب الذي يتأبط الافق ,ولا نستطيع ان نجادل من عسر عليه فهم أي الفسطاطين هو الاقرب الى الله, فنحن ايضا لا نعرف أي اسلام ذلك الذي يقصدون, أي اسلام ذلك الذي ينادوننا ويخوفوننا ويستلبون النوم من اعيننا به.

ولكننا نستطيع ان نوجه اللوم –بل الاتهام –الى المثقف الذي يجاهد بجلد يثير الاشفاق لاسقاط متبنياته ورؤاه –وحتى معاركه الخاسرة- على الضوضاء المبثوث في الارض علها تثير بعض الغبار المستل من الايام الضائعة من عمر الوطن.

فلا نشك ان السيدة ادور , وهي المدافعة عن حرية التعبير والمساواة والعدالة تعرف ان "الدولة المدنية الديمقراطية" تعني المرجعية المطلقة للقانون والدستور والمساواة التامة في المواطنة بين افراد الشعب, وحياديتها تجاه الاديان والمعتنقات وحمايتها لها,وهذا ما لا نستطيع تلمسه في الاستخدام المفرط للعامل الديني في إثارة الجماهير عاطفيا، وتحشيدها بدواعي المساس بالمقدسات استدرارا للمقبولية الشعبية العالية للمقدس والموروث, واللعب على كل التمايزات التي جعلها الله بين الناس للتعارف والتكامل والتراكم المعرفي الذي يعود بالمنفعة على البشرية ليتحول بيد الإنسان إلى أداة قتل ومعول هدم وتمزيق.

لا نجد هذه الثقة ولا الاريحية, في نعت مدنية وديمقراطية الاحتجاجات حتى في اكثر خطابات المنابر خلطا وتماديا في استخدام المصطلحات المجانية, بل لا نجده في كل الادبيات التي يتداولها المتأسلمون, فقط نجدها عند السيدة ادور,فلا يوجد مصطلح غائم ومضبب هذه الايام كالاسلام في افواه الدعاة, فتارة هو الاستجلاب السادي لكل مخزون وتراث القمع والارهاب الخنوع حتى لو ضرب منا الظهر واستلبت الكرامة وتارة الفوضى حتى اخمص القدم, وهو الخروج عن السلطان والطمع فيما يده في نفس الوقت, ولا تراودنا أي اوهام في ان الاسلام هنا-وفي هذه الحالة بالذات- ليس الا وسيلة آمنة وتغطية لممارسات لا تبغى الا تقويض بنية الدستور والقانون بحجة الأسلمة من خلال الالتفاف عليهما وتثوير الشارع تجاه اهداف عجز السياسيون عن تحقيقها بالوسائل والآليات الديمقراطية والدستورية.

إننا اليوم أمام مأزق معرفي حقيقي سبّبه تخاذل المثقف وتخليه عن دوره الطليعي الريادي تجاه ذيلية محبطة لتغول الخطاب الطائفي الاقصائي, والتحايل على تقنيات الوقوف على التل من خلال انتحال مواقف تتماهى مع تسليك سياسي اسلاموي متقاطع مع نواميس الديمقراطية وبديهياتها.

وما نحتاجه فعليا هو وقفة مع النفس لتعرف كيف يمكنها الوصول للحقيقة، ومن ثم التحرك على أساسها. وأن نخرج أنفسنا من سجون الذات والقبيلة والمذهب والحزب إلى فضاء الوطن الذي يسع الجميع, وان لا نستثمر هذه المنعطفات التي تمس مستقبل الوطن وسلامه وامنه في تحقيق مكاسب لحظوية غير مجدية,ومحاربة التسلط والفساد لا تكون بفساد آخر، ومواجهة التفرد لن تكون باستبدال الكتب المصفرة العتيقة باخرى, وبالتاكيد ان هذه ليست مسؤولية المثقف.

 

السبت، 2 آذار، 2013

قرأت اليوم الرسالة التي ارسلها السيد محمد توفيق علاوي الى السيد رئيس هيئة النزاهة ليبين فيها ماحصل في وزارته طوال توليه لها والذين لايعرفون محمد علاوي فهو شخص تهمته الوحيدة هي انه ابن عم اياد علاوي رئيس القائمة العراقية وان كان محمد علاوي يختلف في توجهاته الفكرية عن ابن عمه فالرجل متدين جدا وهو صاحب ثروة وليس من محدثي النعمة واقول لكم واؤكد انه لوكان سارقا لما قدم استقالته ولظل في الوزارة مستفيدا من امتيازاتها ولكنه رجل شريف يخاف الله وقد حاربه المفسدون في الوزارة مرة باتهامه بالفساد ومرة بنقل كلام عنه الى مكتب رئيس الوزراء وهذا يبين لنا كيف تدار الدولة وكيف تسيس الملفات فهل يستحق محمد توفيق علاوي ان يحال الى النزاهة لوكان شخص اخر غير محمد توفيق علاوي من الذين يدينون بالولاء للسيد رئيس الوزراء هل ستتم احالة محمد علاوي لهيئة النزاهة وان كنت اكثر مخلوق في الكون اؤكد على احالة اي مفسد في الدولة العراقية اخواني وقرائي لقد سمع الشعب العراقي ماقاله الرئيس السابق لهيئة النزاهة القاضي الشجاع جدا رحيم العكيلي حول اسباب تقديم استقالته ولاداعي لمعرفة ماذا كان يقصد برفضه تسييس ملف النزاهة لصالح جهات سياسية وسمعنا الرئيس الاسبق لهيئة النزاهة وكالة السيد فرج وتكلم بنفس الكلام وعدم محاسبة المفسدين الحقيقيين فتخيل اخي القاريء والمواطن العراقي الكريم ان ثلاث رؤساء لهيئة النزاهة لم يستطيعوا الاستمرار في عملهم مع السيد المالكي وهم اناس مشهود لهم بنظافة اليد وعدم تسييس الامور المتعلقة بعملهم في هيئة النزاهة وانا اقترح على الهيئة الموقرة ان تحيل السيد وزير التربية والسيد وزير الصناعة والسيد وزير النفط والسيد وزير الكهرباء والسادة الوزراء اغلبهم لهيئة النزاهة فهل هذه الوزارات نظيفة من الفساد واسأل هنا اين ملفات السيد وزير الشباب وهو الذي تهرب من الاستجواب امام البرلمان لانه من نفس تحالف رئيس الوزراء وهذا ماتقوله الناس والنواب والبشرية كلها ولعلم المطلعين على ملف محمد توفيق علاوي انه لن يدينه ماليا بتهمة الفساد فقد بشرتنا النائبة عالية نصيف جاسم بانه سيحال الى القضاء بتهمة الخيانة لانه اضر بامن العراق من خلال العقد مع شركة نوروز وعزيزتي النائبة او النائب علي نصيف جاسم حسب مايتندر به اعضاء البرلمان هل امن البلد مضبوط وغير مخترق واين انتي من الاجهزة الاستخبارية الايرانية والتركية والاسرائيلية والاميركية التي تعرف كل شيء عني وعنكي وعن كل العراقيين وهل تعلمين ان اتصالات العراقيين كلها مخترقة هاتفيا والكترونيا وانا هنا اقسم بشرفي اني لواعرف ان محمد توفيق علاوي عليه شبهة فساد ولو بنسبة الواحد بالمئة فلن اكتب عنه شيئا ولعلم الجميع اني رايت محمد توفيق علاوي عدة مرات يمنع صفقات وامر يشوبها الفساد واذا اردتم ان تعرفوا نظافة يد السيد محمد علاوي فاسالوا السيد عمار الحكيم وجماعة المجلس الاعلى فهم اقرب للرجل من ابن عمه اياد علاوي واخيرا ان السبب الرئيس يتحمله محمد علاوي فهو يمتلك مالا وبنوكا وليس بحاجة للعودة والعمل في العراق والذي دفعه للعودة هو حبه للعراق وللائمة الاطهار من ال البيت عليهم السلام ولزيارتهم دوما هذا الرجل وهذه شهادتي ويشهد الله اني لامصلحة لي في هذا المقال غير قول الحق وليس غيره .

السومرية نيوز/ دهوك
أعلن المجلس الوطني الكردي السوري، السبت، أن قوات كردية سورية سيطرت على حقول للنفط في سورية، مشيراً إلى أن مختلف المكونات في المناطق الكردية السورية تجري مباحثات لتشكيل إدارة مدنية.

وقال عضو المجلس شلال كدو في حديث لــ"السومرية نيوز"، إن "قوات الحماية الشعبية الكردية سيطرت بالكامل على مدينة ترب سبي الكردية، (25 كم شرقي مدينة القامشلي)"، مبيناً أن "سيطرة القوات تمت دون مقاومة من قبل الأجهزة الأمنية السورية التي خلفت ورائها عدتها وعتادها".

وأضاف كدو أن "المقاتلين الكرد يسطرون حالياً على معظم الحقول النفطية الواقعة في مناطق رميلان و ترب سبي"،  لافتاً إلى أن "المقاتلين الكرد باتو يسيطرون على معظم المناطق الكردية السورية عدا عاصمتهم مدينة القامشلي".

وأشار كدو إلى أن "مختلف الأطراف السياسية ومكونات المناطق الكردية تجري مباحثات لتشكيل إدارة مدنية".

وكان المجلس الوطني الكردي السوري أعلن، في (21 شباط 2013)، عن سيطرة المسلحين الكرد على ناحية (جل آغا)التابعة لمحافظة الحسكة السورية.

وأنسحب الجيش السوري، في تموز الماضي 2012، من دون قتال من مناطق كردية على أثر انتشار مقاتلون من وحدات حماية الشعب، مما أثار شكوكا ً بتواطؤ حزب الاتحاد الديمقراطي مع النظام السوري الذي تتهمه تركيا بتعمد إخلاء المناطق التي يقطنها الكرد شمال سوريا لصالح تمركز حزب الاتحاد الديمقراطي.

يذكر أن سوريا تشهد منذ (15 آذار 2011)، حركة احتجاج شعبية واسعة بدأت برفع مطالب الإصلاح والديمقراطية وانتهت بالمطالبة بإسقاط النظام وعسكرة الثورة بعدما ووجهت بعنف دموي لا سابق له من قبل قوات الأمن السورية وما يعرف بـ"الشبيحة"، فيما تتهم السلطات السورية مجموعات "إرهابية" بالوقوف وراء أعمال العنف.

بغداد/اور نيوز

كشفت تسريبات صحفية عن اختراق مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي الخاص من قبل فريق تركي- قطري من خلال شراء ذمم بعض المقربين منه لتوسيع الخلافات مع مكونات التحالف الوطني.

وأكد مصدر حكومي مطلع صحة هذه التسريبات, مبيناً أن الدائرة السياسية المحيطة بالمالكي تدعمها قوة مالية كبيرة تسعى بشكل أو بآخر لعزل المالكي عن محيـطه الأصلي، وهو الأمر الذي أدى بكتل سياسية شريكة في التحالف الوطني للابتعاد عن المالكي والتحالف مع خصومه السياسـيين.

وأضاف المصدر أن "تحركات مدير مكتب المالكي السابق طارق نجم لم تنجح في إعادة لم شمل التحالف الوطني من جديد، خصوصا وان ملف رئيس المحكمة الاتحادية مدحت المحمود كان بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير"، بحسب تعبيره.

المدى برس/ بغداد

اعتبر ائتلاف دولة القانون، الذي يتزعمه رئيس الحكومة نوري المالكي، اليوم السبت، أن الاعتدال الذي طرأ على خطاب الحراك الجماهيري بالمحافظات السنية، ينطوي على "خديعة وتمويه للوجه الطائفي الحقيقي" الكامن خلفه، وأكد أن ذلك الحراك "أهان" العراقيين، عندما نادى بإسقاط الدستور والعملية السياسية، وكأن الحكومة "استولت" على السلطة بالقوة لا بصناديق الاقتراع.

وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون، محمود الحسن، في حديث إلى (المدى برس)، إن "تغير خطاب التظاهرات في المناطق الغربية، مع أنه بادرة حسنة، إلا أنه خديعة وتمويه للوجه الحقيقي للتظاهرات الطائفية، المسيسة والمعدة من قبل أجندات خارجية بامتياز".

وكان خطاب تظاهرات أمس الجمعة، (الأول من آذار 2013 الحالي)، بدى وأنه أخف وطأة من ذلك الذي كان سائداً في الاسابيع الماضية، حيث رفضت هيئة علماء ديالى، تسمية المتظاهرين بـ"الطائفيين"، مؤكدة أن التظاهرات تطالب بحقوق "السنة والشيعة"، وبينت أن "الظلم والاقصاء والتهميش" يعاني منه أهل الجنوب والوسط كباقي المحافظات، مطالبة بالحفاظ على "سلمية التظاهر والصلاة، في حين كانت كلمات قادة التظاهرات في الأنبار (في جمعة العراق أو المالكي)، هي الأبرز منذ انطلاق التظاهرات في (الـ21 من كانون الأول 2012 المنصرم)، وأشارت بشكل واضح إلى تأزم الوضع الطائفي في البلاد خصوصا خلال الأسابيع القليلة الماضية بالتزامن مع فشل الحكومة والبرلمان في التوصل إلى حلول واضحة تضمن تنفيذ مطالب المتظاهرين.

وأضاف الحسن، أن "انكشاف هذه التظاهرات للشارع العراقي والهدف الطائفي والمذهبي الكامن وراءها، والمشروع الذي كان يراد منه العودة إلى عهود الدم والقتل والحديد والدكتاتورية، جعل قادة تلك التظاهرات يعمدون تكتيكا لإيهام الجميع بأن لديهم مطالب"، مستدركاً "لكن الحقيقة غير ذلك".

واكد النائب عن دولة القانون، أن "مثل هذه الاساليب لا تخفى على السلطة والجهات الأمنية والشارع العراقي"، مشيراً إلى أن "المشروع الانقلابي للمتظاهرين في المناطق الغربية بدا واضحاً من خلال التعبير عنه بشعارات الزحف إلى بغداد واسقاط الحكومة والدستور برغم أنه قد تم التصويت عليه من قبل كل الشعب العراقي".

وتابع، الحسن، أن "متظاهري المناطق الغربية أهانوا كل العراقيين، عندما نادوا بإسقاط الدستور والعملية السياسية"، مستطرداً وكأن هذه "الحكومة استولت على السلطة بالقوة لا بصناديق الاقتراع".

وتشهد البلاد منذ (الـ21 من كانون الأول 2012 المنصرم)، تظاهرات مناوئة للحكومة في محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى ومناطق من العاصمة بغداد، تطورت بشكل كبير بعد كلمات قادة التظاهرات في الأنبار (الـ22 من شباط 2013)، التي أطلقوا ( جمعة العراق أو المالكي)، إذ هاجم قادة التظاهرات في الرمادي، الحكومة العراقية واتهموها بتنفيذ مشروع "صفوي فاطمي كسروي" للقضاء على سنة العراق، داعين شيعة العراق إلى مراجعة أنفسهم ومواقفهم بشأن إيران من أجل التعايش السلمي مع باقي المكونات، مطالبين بحل المحكمة الجنائية والإفراج عن وزير الدفاع في النظام السابق، سلطان هاشم أحمد، وعدد آخر من القادة العسكريين المدانين بتنفيذ عمليات الأنفال خلال عام 1988، التي أسفرت عن مقتل الآلاف من المواطنين الكرد.

وكان رئيس الحكومة نوري المالكي، شن خلال زيارته إلى البصرة، (يبعد مركزها، 590كم جنوب العاصمة بغداد)، في (الـ23 من شباط 2013)، هجوماً لاذعاً على التظاهرات التي تشهدها المحافظات الغربية والسياسيين الداعمين لها، إذ هاجم المالكي خلال الاجتماع الأول لمحافظي الوسط والجنوب، الذي حضره هناك، "الشركاء" السياسيين ووصفهم بانهم "مصابون بمرض خطير هو الطائفية"، وأكد أنه سيقدم طلبا إلى القضاء لمحاكمة المتحدثين بالطائفية ومن أي جهة كانوا، محذرا "أمراء الميليشيات" من الاستمرار بالتصعيد "تنفيذا لأجندات إقليمية" ، فيما وصف في كلمة له خلال مؤتمر لشيوخ ووجهاء عشائر البصرة تصريحات السياسيين الداعمين للتظاهرات بـ"الطائفية والحمقاء"، في حين أكد أن بعض مطالب المتظاهرين "مرفوضة ولن تؤثر على العملية السياسية".

وجدد المالكي، بعدها بيوم واحد، هجومه على التظاهرات المناوئة للحكومة التي تشهدها المحافظات الغربية، متهما المطالبين بإلغاء قانون المساءلة والعدالة وإطلاق سراح المعتقلين بـ"السعي لتبييض صفحة تنظيم القاعدة وحزب البعث المنحل"، مؤكدا ان الحكومة استجابت لبعض المطالب القانونية للمتظاهرين البسطاء من غير اصحاب الأجندات الخارجية والمؤدلجين الذين يقفون وسط وخلف التظاهرات، وأطلاق سراح بعض المعتقلين وفقا لمبدأ التساهل والتسامح، مشددا على رفضه إلغاء الدستور والعملية السياسية".

وأطلقت وزارة الداخلية، الكرة من المالكي، في (الـ24 من شباط الماضي)، معركة "كسر العظم" مع المتظاهرين، عندما حذرت المواطنين ممن يحرضون على "الطائفية والعنف"، واعتبرت أن ذلك يشكل تهديداً مباشراً لأمن الوطن والمواطنين يرفضه الدستور ويتعارض مع القانون، مؤكدة أنها ستتصدى بـ"قوة وحزم لهذه المحاولات الخبيثة" الرامية لتدمير وحدة البلاد مهما كان موقعها أو صفتها.

وبذلك يتجه التراشق الكلامي، بين معسكري رئيس الحكومة نوري المالكي، والحراك الجماهيري المناوئ لها في المحافظات السنية، وميل المعسكر الأول للحل الأمني، والاستعانة بالقضاء ضد رموز الحراك السني، كما جرى مع نائب رئيس الجمهورية السابق طارق الهاشمي من قبل، بنحو أكثر نحو قطع "شعرة معاوية" بين الطرفين لاسيما في ظل عدم وجود "حكماء" يسهمون في إطفاء الحريق المشتعل في الثوب العراقي.

السومرية نيوز/ كركوك

 

دعا تيار سياسي كردي في كركوك، السبت، رئيس البرلمان أسامة النجيفي إلى الاقتداء بوزير المالية رافع العيساوي وتقديم استقالته استجابة "لمطالب الجماهير".

 

وقال رئيس التيار الوطني الحر مسعود زنكنه في حديث لـ "السومرية نيوز"، إن "التيار يدعو رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي إلى تقديم استقالته اقتداءً بوزير المالية رافع العيساوي الذي استمع لمطالب المتظاهرين الذين يمثلون القاعدة الجماهيرية للقائمة العراقية في المحافظات الستة التي تشهد تظاهرات".

 

واعتبر زنكنة ان "موقف العيساوي جدياً عندما استمع إلى مطلب المتظاهرين في ساحات الاعتصامات"، داعياً "وزراء العراقية تقديم استقالاتهم فوراً لأن من يطالبهم بالاستقالة هم الناخبون أنفسهم".

 

وكان وزير المالية رافع العيساوي أعلن، الجمعة (1 آذار 2013)، استقالته من منصبه أمام المتظاهرين في مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار، فيما أكد احد منظمي التظاهرات أن ذلك جاء بعد هتافات صاحبت اعتلائه المنصة تطالبه بالاستقالة.

 

ورد مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي في اليوم نفسه بأن رئيس الحكومة لن يقبل استقالة وزير المالية رافع العيساوي لحين الانتهاء من التحقيق بما وصفه ـ"مخالفات العيساوي القانونية والمالية".

 

وتشهد محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى وبعض مناطق بغداد، منذ (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة للمطالبة بإطلاق سراح السجينات والمعتقلين الأبرياء ومقاضاة "منتهكي أعراض" السجينات، فضلاً عن تغيير مسار الحكومة، فيما خرجت في المقابل تظاهرات مؤيدة لحكومة الرئيس نوري المالكي، وتدعو للوحدة الوطنية كما ترفض إلغاء قانون المساءلة والعدالة والمادة الرابعة من قانون مكافحة "الإرهاب".

البرمكة والحسقلة مصطلحان بغداديان بامتياز ، احدهما تاريخي يعود الى بغداد حين اشتهر فيها البرامكة ، وزراء الخلافة العباسية الذين ابدعوا في ادراة شؤون الدولة ، شجعوا الفن والجمال ببغداد وبذلوا المال بسخاء للفنانين والادباء ، واشتهروا بمراسيمهم الاحتفالية وما نسميه اليوم بالاتيكيت الارستقراطي ، فذاع صيتهم واحبهم الناس من الخاصة والعامة، وكانوا من اعلام الجود والعطاء .

نكث العهد معهم الخليفة هارون الرشيد ، فغدر بهم وقتلهم وشردهم ، ذلك ما عرف بنكبة البرامكة ، كان أُثرها كبيرا على بغداد فرثاهم الشعراء ، وذكر مناقبهم الادباء ، وبكاهم المجتمع البغدادي الذي رأى فيهم الرفاه والسخاء والجود واسعاف المحتاج .

اشتهر كبيرهم يحيى البرمكي والوزير الفضل بن سهل ذي الرياستين وخالد بن يحيى البرمكي شهرة كبيرة حتى ذعر الخليفة على مكانته منهم .

وبسبب سخائهم وبذخهم ومنحهم الصلات والجوائز الكبيرة للشعراء والادباء والفنانين شاع في بغداد مصطلح ( يتبرمك ) اي يبذخ ، وينحو في العيش على طريقة البرامكة من رسم ورفاه وسخاء ، فان قالوا عن شخص ما انه برمكي فاعلم انه سخي معطاء .

عكس ذلك شاع ببغداد في العصر الحديث ، مصطلح الحسقلة ، زعم البعض انه مبني على بخل اول وزير مالية الراحل حسقيل ساسون في عهد الملك فيصل الاول ، كان حريصا على اموال الخزينة الشحيحة ، لا يدفع من خزينة الدولة مالا الا بعد ان يحصي كل شاردة وواردة ، ولم يعرف عنه السخاء او البذخ او العطاء حتى اصبح اسمه علما للبخل ، فقالوا حسقيل حسقلها ، كناية عن التـقـتـير والبخل .

فاذا اصابتك نوائب الزمان وضرستك صروف الدهر ، وقصدت التوجه الى من يسعفك ويعينك على ما انت فيه من عوز او املاق ، اطلب العون ممن تطمئن الى جوده وكرمه وتوجه الى من اشتهر بخصال البرامكة ، ابحث عن برمكي تعرض بين يديه مطلبك و لا تتوجه الى ميزانية الدولة العراقية لانها اشتهرت بالحسقلة واتخذتها مبدأ في التعامل مع المحتاجين من ابناء الشعب ، بينما تتبرمك بالملايين من الدولارا ت والدنانير تدفع بها الى الفاسدين والسراق واصحاب العقود الوهمية وتقدم الملايين بل المليارات لمن يضحك على ذقون المسؤولين الراغبين في نهب اموال اليتامى والمساكين ، فترى الناس الفقرا ء يبحثون بين اكوام المزابل عن طعام بينما يرفل المسؤول المغوار او الوزير بلا وزارة – قل بلا عمل - في الديباج والدمقس ، ويرتدي احدث ما انتجته باريس من ازياء بيير كاردان .

واخيرا زيادة في الفائدة ايها المواطن الغلبان ، اذا اردت نيل مبتغاك بلا تعب و اشجان ، احفظ احدى مقامات الكدية للحريري وتمثل بابي زيد السروجي وتوجه الى راعي الميزانية الحسقيلي كي تصيب شيئا من مال اولاد الحلال الذين يحتلون المناصب العليا واتكل على الله فيما تريد فقد يهدي لك قلب الحساقلة من جديد ويمنحوك المال والاراضي والنسوان .

 

صوت كوردستان: لا نظن بأن الطرف الكوردي يجب أن يكون المبادر في تقديم التنازلات للدولة التركية في وقت لا تزال الحكومة التركية تعتبر حزب العمال الكوردستاني أرهابيا و تدعي بأنها تهدف من عملية السلام هذه الى انهاء الإرهاب في تركيا. أعتبار حزب العمال أرهابيا من قبل أردوغان أتي في اليوم السبت الثاني من أذار أي بعد إيصال رسالة زعيم حزب العمال الكوردستاني عبدالله أوجلان الى قيادة حزبة في قنديل عن طريق ثلاثة أعضاء من حزب السلام و الديمقراطية الكوردي.

الدولة التركية بدأت بمفاوضاتها مع حزب العمال الكوردستاني بشكل معكوس و بدلا من أن تقدم مشروعها السلمي الى الشعب الكوردي في شمال كوردستان و الى الشعب التركي، بدأت بأرسال الوفود الى قيادة حزب العمال في قنديل و أوربا و كأن قيادة حزب العمال لا ترضى بوقف أطلاق النار و أنهاء الحرب.

هذه الطريقة للتعامل مع عملية السلام تدل على أن تركيا ليس في جعبتها أية نوايا للاعتراف بحقوق الشعب الكوردي في شمال كوردستان و أن جل همها هو ألقاء حزب العمال الكوردستاني للسلاح و أبقاء الدستور التركي كما هو.

الجميع يدركون أن تحركات السلام بين الدولة التركية مع عبدالله أوجلان بدأت قبل اشهر من الان. في وقت كانت تركيا تفرض حصارا شاملا علية و منعت الزيارات عن أوجلان لاكثر من 10 اشهر. خلال هذه الفترة جرت لقاءات عديدة بين أوجلان و بين المخابرات التركية و بأيعاز من أردوغان. لو لم يتوصل الطرفان الى أتفاق أولي لما بدأت تركيا بالسماح لاعضاء حزب السلام و الديمقراطية الكوردي بزيارة أوجلان في السجن والسفر الى أقليم كوردستان للالتقاء بقيادة حزب العمال الكوردستاني في قنديل. كما أن تركيا لم تكن لتعلن عن مفاوضات بين أوجلان و تركيا لو لم يكونا قد أتفقا على مبادئ معينة لحل القضية الكوردية.

قيادة حزب العمال الكوردستاني أعلنت مرارا و تكرارا أن أوجلان ممثلهم في أمرالي و بأمكانه التفاوض بدلا عنهم. أي أن هناك تفويضا من حزب العمال الكوردستاني لاوجلان كي يتفاوض نيابة عنهم.

و مع أتفاق الطرفين التركي و الكوردي على نوع من الحل فأن تركيا و بدلا من تقليل عملياتها العسكرية و قصفها الجوي نراها تزيد من عملياتها الحربية و مستمرة في أطلاق صفة الإرهاب على الطرف الذي تتفاوض معه.

و هنا يحق للشعب الكوردي التفكير بنوعية الحل الذي توصل الية أوجلان مع الحكومة التركية. كما يحق للشعب الكوردي التساؤل لماذا لا تكون التنازلات و النوايا الحسنة من الجانبين و ليس فقط من الجانب الكوردي؟؟ و لماذا لا تكون عملية الافراج عن الاسرى متزامنه بين الطرفين؟ لا أن يفرج الكورد عن أسرى الجيش التركي أولا و بعدها لا يعلم الشعب ماذا سيجري و ماذا ستتكرم به تركيا.مع أننا مع أطلاق الاسرى و السجناء من الطرفين.

السؤال الأهم هو: لماذا لا يتم الإعلان عن خطة السلام التي أتفق عليها أوجلان مع تركيا؟؟؟؟ و في حالة عدم وجود أتفاق ثنائي بين الطرفين فلماذا لا يشكل وفد من الطرفين كي يبدأوا بوضع اللمسات الأولية لاتفاقية سلام دون وقف لاطلاق النار أو أطلاق للأسرى أو تقديم تنازلات من قبل الجانب الكوردي فقط؟؟

ولكن تركيا تريد أيقاع الكورد ببعضهم البعض و كأن حل القضية الكوردية هو في يد الكورد و ليست تركيا هي التي تحتل كوردستان و عليها الاعتراف بحقوق الشعب الكوردي و بها تنتهي الحرب من جذوره.

 

منذ الأنقلاب الأبيض الذي شنه صدام حسين على احمد حسن البكر في سبعينييات القرن الماضي حتى بدءت الويلات والحروب تتكاثر بشكل عجيب غريب بفعل (الحقوق)التي طالب بها صدام آنذاك ولاأعلم لحد الأن مادواعي الحروب التي راح ضحيتها قرابة المليون ضحية ولحد الأن مستمرة تلك الحروب الصدامية رغم انه أعدم او مات او قتل ,! لااريد الدخول بتفاصيل إختفاءه او أعدامه. في الحرب العراقية -الإيرانية التي بدئت عام 1980 وانتهت عام 1988 ومن المعروف ان من موّل هذه الحرب (دول الخليج العربي) وعلى رأسهم السعودية والكويت وبعد 3 سنوات من انتهاء الحرب مع ايران انقلب السحر على الساحر واختلف صدام مع الكويت وقام بأحتلال الكويت في تصرف جنوني صفق له المختلّون وأيده المنافقون ! وهذا التصرف أدخل العراق في ظروف حرجة يعاني منها الشعب العراقي الى يومنا هذا وساعتنا هذه , ولنتمعن جيدا بحال الدول التي حاربها صدام وخرج منها (يتيما) لايملك سوى العنتريات الفارغة والنص اخمص والبيرية..! الجارة ايران والشقيقة الكويت , أما ايران فأعتقد ان لايوجد احد لايعلم حجم التطور والثورة الصناعية التي اعقبت الحرب مع العراق وايران تعد الان من الدول النووية والحائزة على القنبلة الذريّة ! والكويت وبعد ان فاقت من كابوس احتلال صدام لبلادهم تناسوا الذي حصل ولملموا جراحهم ولجأوا الى اعادة كل شئ لمكانه وليعيش الشعبان الايراني والكويتي برفاهية !!

إلا العراق من ضيم لضيم ! بفعل العنتريات الفارغة والتي لم تأتي من فراغ بل من وعود ودعم خارجيان ويستمر مسلسل العنتريات حتى وقتنا الحالي ويخرج علينا البعض ممن يحسبون انهم قادرون على النصر والتأيد من رب العالمين !ولا يعلمون ان الله عز وجل برئ منهم لانهم اصلا لا يعلمون كيف هو (الاسلام) اخوتي في كل شبّر من بلادنا الحبيبة اخوتي في كل حدّب وصوب من عراقنا الغالي, إتركوا (المغالاة) وسياسة الترهيب كفّاكم افتعالا للازمات فشعبنا وعراقنا لم يعدان يحتملان (العنتريات)! انظروا حولكم الى البلدان التي تجاوركم إن خيرات بلادنا تفوق خيراتهم ! لكننا وياللأسف لانحسن استخدام النعمة التي هبانا الله ويحاول اعدائنا إلهائنا بالأزمات والارهاب لكي نعود للوراء الى نقطة الصفر من أين ما بدئنا .لنعمّر بلادنا ولنصفّر ازماتنا ولنتكاتف ولنحسن استخدام خيراتنا سترون ياشعبي كيف (سيصبح عراقكم), لنرفض التقسيم ولننبذ كل داع للتفرقة انهم اعدائنا وليس اخوتنا !! وعلينا الحذر كل الحذر مما يخططون,وعندما تطالبون بحقوقكم سنطالب جميعنا (بحقوقنا المشروعة) التي هدرها صدام واعوانه.

اثيرالشرع

2-3-2013

السبت, 02 آذار/مارس 2013 19:12

العراق...إلى أين؟.. زهـدي الـداوودي

إذا أمعنا النظر في مجمل خارطة تطور المجتمع العراقي بشكل عام، نجده يتسم بالتخلف الذي رافقه منذ تأسيسه في العام 1921 . وهذا لا يعني أن التخلف صفة عراقية صرفة لا يمكن التغلب عليها، بل بالعكس. كان العراق يخطو خطوات حثيثة على طريق التقدم، ولكن سرعان ما يأتي عامل معرقل للتطور ويسحب ظله على المجتمع والدولة إلى أن يعيد الوضع الطبيعي القائم إلى المربع الأول، حيث التخلف والكبوة. وهكذا عاش العراق في صراع دائم بين التخلف والتقدم، وضعه هذا الصراع في حالة المراوحة فالركود. وتبدأ عملية التطور من الصفر من جديد، حيث لعبة جر الحبل التي تجري داخل الحلقة المفرغة. وخلال هذا الصراع الدائم تجري بلورة درنات متضادة، حلوة ومغذية وسامة قاتلة، تتصارعان من أجل خارطة طريق تحدد مصير البلد والمجتمع. وهنا لابد لنا من الإشارة إلى عنف الإنسان العراقي الذي أفرزه مناخه القاري وتاريخه الدموي الطويل، حيث أنه حين ينتفض يخرب الأول والتالي ويعود المجتمع من جديد إلى المربع الأول.

مع بدء تأسيس الدولة العراقية التي لعبت الكولونيالية الانكليزية دوراً حاسماً في تحقيقها، إنتقل المجتمع العراقي من العلاقات الأبوية إلى العلاقات الاستغلالية – شبه الإقطاعية. كان ذلك في تلك الفترة ذروة التقدم، بيد أنها لم تتمكن من الإستمرار لعدم وجود قوة محركة محلية. وكان أن جنى الإقطاعيون الدرنات الحلوة، تاركين المرة للفلاحين. وفتح الانكليز أبواب العراق لإستيراد السيارات الفاخرة والويسكي لحليفتهم الطبقة الجديدة. وبذلك دخل العراق إلى العصر الحديث من خلال بابين.

كان من المفروض أن تدخل من خلال أحد البابين طبقة جديدة ناشئة، هي الطبقة الصناعية - التجارية المتوسطة كي تسد حاجات الطبقة الإقطاعية التي دخلت من الباب الآخر، بيد أن الانكليز سدوا ذلك الباب الذي لم ينفتح إلا بعد ثورة 14 تموز 1958 الذي دشنها الرجل الواعي لطبقته محمد حديد الذي كان بعض القوى السياسية يسمونه بمحمد تنكه.

كانت ثورة 14 تموز آنذاك تمثل ذروة التقدم في الإتيان بمجتمع متمدن خال من بقايا العلاقات الإقطاعية، تسوده الديمقراطية، لا تورط الدين لخدمة السياسة. كان البناء الفوقي أكثر تطوراً من البناء التحتي الذي تسوده العلاقات الاقطاعية التي لم تستسغ قانون الإصلاح الزراعي وحقوق المرأة والعلمانية والديمقراطية. وكان أن تحالف كل القوى الشريرة في إتيان إنقلاب 8 شباط 1963 . وهكذا رجع العراق إلى المربع الأول. وعاد الإقطاعيون إلى سدة الحكم.

التطور اللامتكافيء:

بدأ التطور اللامتكافئ في العراق منذ اللحظة الأولى من تأسيس الدولة العراقية، حيث بدأ الإقطاعيون يشربون الويسكي، يلعبون القمار، يبنون القصور ويرسلون نواباً إلى ما يسمى بمجلس النواب. ولتسديد مصاريف الحياة المرفهة راحوا يستغلون الفلاحين بصورة أبشع.

أحدثت ثورة 14 تموز شقاً جديداً في هذا التغير الذي شمل العراق كله. ومع بدء الحركة الكردية المسلحة بقيادة الملا مصطفى البارزاني، حدث شق جديد عميق في التطور اللامتساوي أستمر حتى يومنا هذا، حيث أنتصرت الحركة، رغم بعض السلبيات، على العلاقات الإقطاعية ورسخت أركان المجتمع المدني وبناء المدينة على أسس حضارية عالمية. يمكننا أن نقول بكل صراحة بأن الفرق بين تطور المجتمع الكردي والمجتمع العربي هائل جداً وأن هذا الفرق يستمر يوماً بعد يوم وبشدة ويشمل الجوانب الإقتصادية والاجتماعية والثقافية والأمنية والحضارية. وبالمقابل من التطور الطبيعي في المجتمع الكردستاني، يجري في القسم العربي من العراق، ليس مجرد ركود شامل، بل تخلف هائل يدفع المجتمع إلى العصور الوسطى وما قبلها، الأمر الذي يؤدي جدلياً إلى التباعد بين المجتمعين العربي والكردي وتوسيع الهوة بينهما. وهكذا أتخذ الصراع بين المجتمعين أبعاداً أخرى لا تجري إلا على طريق المربع الأول الذي يبدأ من الصفر.

زحف الريف إلى المدينة و زحف المدينة إلى الريف

نشأت المدن منذ الألف الثالث قبل الميلاد، كانت لها وظيفة دينية وعسكرية. هكذا علمتنا كتب التاريخ وأضافت أنها كانت محاطة بأسوار هائلة وظيفتها الدفاع عن هذه المدن ضد إحتلال الأمبراطوريات القوية. ونادراً ما كان يجري الحديث عن الوظائف الأخرى التي أصبحت حاسمة بمرور الزمن. خلال إطلاعي على عالم المدن الكلاسيكية، وجدت أن لأسوار المدينة واجباً حضارياً لاتقل أهمية عن الوظيفتين، الدينية والعسكرية وهو الحفاظ على معالم الحضارة التي لا يمكن أن تنشأ سوى في المدينة المحصنة ضد القبائل الهمجية التي إذا أحتلت المدينة، أكلت الأخضر واليابس وقضت على جميع معالم المدينة الحضارية. كانت مدينة بابل مثلاً تسد أبوابها مع مغيب الشمس وكان الغرباء ممن لا يسكنون المدينة يتركونها إلى خارج الأسوار، حيث نصبت خيامهم.

هناك معادلة ترينا الوجه الحضاري المتقدم للمدينة أو الدويلة. إذا تمكنت القبائل الهمجية من إحتلال المدينة والسيطرة على نصب الأله المركزي، يكون قد حل الخراب وسقطت الحضارة وأما إذا تمكنت المدينة من تأسيس مدينة أخرى تتوفر فيها شروط المدينة الحضارية، تكون قد انتصرت الحضارة.

وتنتقل الحضارة أحياناً بصورة سلمية تستغرق زمناً طويلا، يؤدي إلى نشوء حضارة جديدة بنوعية متقدمةً، كما حدث بالنسبة للتوغل الأكدي البطئ في الحضارة السومرية أو بالنسبة للتسلل الجرماني إلى داخل الامبراطورية الرومانية والتي أدت إلى إنحلال مجتمع الرق وظهور الإقطاع في أوروبا.

نفس العملية التاريخية، الصراع بين الحضارة والتخلف، جرت بشكل سافر وبوعي في العراق، الغاية منها إستغلال الدين بتحويله إلى أداة رخيصة بيد الحزبية الضيقة. ومن حيث شئنا أم أبينا أدت وتؤدي هذه الطريقة في التعامل السياسي إلى توظيف الجهل الذي تلغي الهوية الوطنية على حساب الهوية الطائفية والمذهبية اللتين تؤديان إلى تمزيق وحدة الوطن. وخير مثال على زحف الريف إلى المدينة هو الزحف الشامل لقرية العوجة إلى بغداد، والذي أستمر أكثر من ثلاثة عقود من الزمن.

على السياسيين الجدد الذين ركبوا موجة المذهبية والطائفية، أن يدركوا مدى خطورة لعبتهم التي إن حرقت، فتبدأ بهم.

عملية التطور اللامتكافئ في الجتمع العراقي، عملية لا يمكن إنكارها.

أدت جدلياً إلى شق المجتمع العراقي إلى مجتمعين، متخلف يزداد تمعناً في التخلف و متطور يزداد تمعناً في التطور.

الصراع بين التخلف والتقدم.

إن محاولة تطبيق هذه المقولة في الواقع تؤدي بنا إلى طريقين، أولهما، إلغاء الديمقراطية. وثانيهما، العودة إلى المربع الأول. أي تحويل الصراع ألى الصراع بين العلمانية والدين، حيث يجري إستغلال الدين بشكل بشع، ناهيك عن تحويله إلى هراوة.

فإلى أين؟... يا عراق؟

 

من يتابع مجريات العملية السياسية منذ انطلاقها لحد ألان يستدل بسهولة على انتهازية وضعف الانتماء الوطني لتيار شهيد المحراب وقيادته، قبل وبعد رحيل السيد عبد العزيز الحكيم، فمع انطلاق العملية السياسية عندما كان السيد عبدا لعزيز قائد لتيار شهيد المحراب، عبر عن انتهازية هذا التيار من خلال عدة مواقفها أبرزها،الإصرار على أن يكون لحزب الدعوة الإسلامية مقعد في مجلس الحكم، وأيضا الإصرار على تنفيذ أوامر المرجعية على إجراء الانتخابات ورفض التعيين لغرض تشكيل لجنة كتابة الدستور، وكذا في تنازل تيار شهيد المحراب على منصب رئاسة الوزراء لدورتين متتالية حفاظا على وحدة الأغلبية،رغم أن عامة الشعب بكل طوائفه كان يعتبر هذا الأمر مفروغ منه لصالح مرشح المجلس الأعلى، لثقله السياسي ولعدد مقاعده بالبرلمان وقبلها الجمعية الوطنية، وإيغال في الانتهازية،رفض تيار شهيد المحراب حصة الائتلاف الوطني بأجمعها مع منصب رئيس مجلس الوزراء عندما رفض الفضاء الوطني مرشح الائتلاف لرئاسة الحكومة، واستمرار بهذا النهج الانتهازي امتنع تيار شهيد المحراب من الرد على الاعتداءات التي طالت مكاتبة وكوادره من الأخ الشريك لحفظ وحدة الأغلبية.

وكتعبير عن الخلل بالوطنية وقلة الحرص على النسيج الاجتماعي للشعب العراقي كان تيار شهيد المحراب يكرر دائما (لانريد رفع الظلم من الشيعة والكورد وتسليطه على السنة العرب) ويجب أن نفرق بين ألبعثي والبعثي ألصدامي، فالأول انتمى لغرض العيش أو اضطرار أما الأخر فتلطخت يداه بالدماء، وأيضا كان إصرار قائد العملية السياسية على إشراك كل الطيف العراقي سواء في الحكومة أو في لجنة كتابة الدستور كي يشارك الجميع في إدارة البلد ولا ينتج دستور مطعون به من أي مكون، واستمرار لنفس النهج الانتهازي،بعد رحيل السيد عبد العزيز الحكيم، وتولي السيد عمار الحكيم لرئاسة المجلس الأعلى وقيادة تيار شهيد المحراب، ليثبت ضعف قاعدة الجماهيرية من خلال حصوله على أكثر من (700) ألف صوت بعشرين مقعد،ويحصل الأخ الشريك على اقل من(600) ألف صوت باربعين مقعد بسبب قانون الانتخابات الأعرج!

ويمارس السيد عمار شتى أنواع الانتهازية أبرزها رفض أي مساومة أو صفقة بين المكونات مهما كانت العوائد التي سيجنيها التيار، وكذا ألان يرفض كل المغريات والمناصب التي تقدم له من جبهة اربيل التي تسعى لسحب الثقة عن الحكومة، هذه الجبهة التي شكلت لالشي إلا بسبب عدم تنفيذ صفقة اربيل التي تشكلت بموجبها الحكومة وليس لضعف الخدمات المقدمة للشعب أو رفض توزيع عائدات النفط على الشعب الذي تم اقتراحه كذر للرماد في عيون الشعب،وللتعبير عن ضعف الروح الوطنية والاستغفال الشعب الذي ورثه عمار الحكيم،توالت دعواته للحوار بين أطراف الأزمة المستمرة والاحتكام للدستور كمخرج لأي أزمة،ورفض أي مساومة أو صفقة على حساب الدستور،وكذا عندما كانت الأزمة في أوج توهجها وانشغال البعض في بيع وشراء المواقف كان عمار الحكيم في البصرة ليعلن مبادرة البصرة عاصمة العراق الاقتصادية ومن ثم أعادة تأهيل ميسان من ميسان وإعادة أعمار الديوانية من الديوانية،وكان يجوب قرى وأرياف محافظات العراق من البصرة جنوبا إلى دهوك شمالا ليستمع ويسمع الشعب،وليلفت أنظار القادة السياسيين إن واجبهم خدمة الشعب وليس الصراع على المكاسب،والبحث عن آليات وسبل استغفاله بالطرق المشروعة وغير المشروعة،ويستمر عمار الحكيم في انتهازيته وضعف الحس الوطني ليعلن مبادرة دعم ذوي الاحتياجات الخاصة والطفولة ودعم منظمات المجتمع المدني،ويزوج ألاف الشباب والشابات في فعالية الزفاف الجماعي.

ومن جانب أخر يلتقي الساسة والمسئولين من كل الطيف العراقي ليقرب وجهات النظر، ويعمل على كبح جماح التصعيد بين الفرقاء وتصديره للشارع لان ذلك لن ينتج الإدماء،وكدليل واضح على تهافت عمار الحكيم على المناصب والامتيازات تخلوا هيئة النزاهة وكل الدوائر الرقابية، من أي ملف لأي من كوادر تيار شهيد المحراب سواء في الحكومات والبرلمان أو في مجالس المحافظات! هذا هو عمار الحكيم وتلك انتهازيته،فعندما يتمسك بالدستور ويطالب بالحوار وتقديم الحقوق لأصحابها أيا كانوا ولمن انتموا فهو يريد أن يحصل على مكاسب سياسة!اللهم ارزقنا ساسة بهذه الانتهازية وضعف الشعور الوطني!قل أمين يانور الماجد!!

شفق نيوز/ أعلن احمد ترك العضو الكوردي في البرلمان التركي، السبت، عن موافقة حزب العمال الكوردستاني على إطلاق سراح الأسرى الأتراك لديه.

وقال ترك في مؤتمر صحفي عقده باربيل إن "السيد (عبدالله) أوجلان وجه في رسالة نداء على حزب العمال الكوردستاني لإطلاق سراح الأسرى الموجودين لديه ووافق الحزب".

وعقد المؤتمر الصحفي بتنظيم من حزب السلام والديمقراطية الكوردي التركي، للوفد القادم من تركيا والذي يضم كولشان كشاناك الرئيس المشترك لحزب الديمقراطية والسلام الكوردي التركي وأيسر دوغلوف عضو البرلمان التركي.

وأضاف ترك "بعد عودتنا سيأتي وفد من حزب الديمقراطية والسلام للتنسيق مع حزب العمال الكوردستاني وسيعودون (الأسرى) إلى عائلاتهم قريبا".

وأضاف "نقول للاخوة في (بي كي كي) نشكركم لتحقيق هذا الطلب المقدم من قبل الرئيس اوجلان".

وأشار احمد ترك إلى أنهم التقوا خلال زيارتهم الحالية إلى الإقليم مراد قريلان مسؤول الجناح العسكري لحزب العمال الكوردستاني الذي يتخذ من جبل قنديل باقليم كوردستان مقرا له.

ووصل الوفد الكوردي التركي عصر السبت الى اربيل لاجراء اللقاءات مع الاحزاب الكوردية بعد ان التقى في السليمانية كلا من احزاب الاتحاد الوطني الكوردستاني وحركة التغيير والاتحاد الاسلامي الكوردستاني.

وقال ترك "يجب ان نناضل جميعا كاحزاب كوردية في اتجاه دعم عملية السلام في المنطقة".

ع ب/ م ج

بغداد/اور نيوز

كشف مصدر مقرب من الحزب الديمقراطي الكردستاني بان الاخير يخوض مباحاثات مكثفة مع الكتل الكردستانية بشأن تولي زعيمه مسعود بارزاني رئاسة الجمهورية بديلا عن طالباني.

وفيما اعترف نائب مستقل في التحالف الكردستاني باثارة الموضوع قبل فترة، الا انه نفى مناقشته من جديد، لافتا الى وجود انباء عن عودة طالباني قريبا من مشفاه الالماني.

وأقر محمود عثمان، النائب المستقل في التحالف الكردستاني انه "قبل مدة اثير هذا الموضوع، لكن اخواننا في الحزب الديمقراطي الكردستاني نفوا الامر تماما"، مضيفا "حسب علمي لا توجد مباحثات الآن عن الشخص البديل لطالباني خصوصا ان صحة الاخير في تحسن وهناك معلومات عن عودته قريبا".

لكن مراقبون يرون انه حين يصبح بارزاني رئيسا للجمهورية ستتغير الكثير من المعطيات، ووجوده سيحسم ملفات كبيرة كالمادة 140 وقضية البيشمركة والخلافات النفطية. ورجحوا ان يقلص تواجد بارزاني على كرسي رئاسة الجمهورية الفجوة في علاقته مع المالكي، وربما حل كثير من المشاكل العالقة، لان مقدمات الحوار توفرت في الفترة الاخيرة بين ائتلاف دولة القانون والتحالف الكردستاني، وتسوية بسيطة معه ستعيده الى خطه الاستراتيجي.

وبالرغم من التصريحات المتشنجة لبعض اعضاء دولة القانون، الا ان المراقبين لايعتقدون بوجود تحفظ نهائي على شخصية بحجم مسعود بارزاني، لانه يمتلك علاقات دولية واقليمية اضافة الى تاريخه السياسي واسرته العريقة، بالتالي القدح بشخصه محدود، واي تحفظ عليه ربما يكون مجرد ضغط وليس موقفا نهائيا منه"، ولفتوا الى ان شخصية برهم صالح المرشحة بمقابل مسعود بارزاني، لا تصل الى مستوى القوة والتاثير السياسي الذي يملكمه بارزاني، فشخصيته بحجمه كفيلة بالتصدي لموقع رئاسة الجمهورية.

اربيل(الاخبارية)

أعلنت حكومة إقليم كوردستان، بان يوم الثلاثاء القادم عطلة رسمية في عموم إلاقليم، بمناسبة احياء ذكرى انتفاضة 1991 التي بدأت في الخامس من آذار من مدينة رانية وشملت بقية مدن وبلدات إقليم كوردستان فيما بعد.
وذكر بيان لحكومة الاقليم تلقت (الوكالة الاخبارية للانباء): ان يوم الخامس من آذار من كل عام عطلة رسمية في عموم الإقليم احتفاءً بذكرى الانتفاضة الكبيرة التي خرج فيها الشعب الكوردي في إقليم كوردستان عام 1991، ضد الظلم والاستبداد.

وأضاف:إن الحكومة قررت إعلان يوم الثلاثاء القادم عطلة رسمية في كافة المؤسسات الحكومية لأنه يصادف يوم الانتفاضة وإعلان بيان (11) آذار عام 1970.

المدى برس/ كركوك

أعلنت الجبهة التركمانية العراقية، اليوم السبت، عزمها خوض الانتخابات المحلية بست محافظات، وفي حين دعت لوضع قانون انتخابات خاص بكركوك، يضمن التوازن الإداري والأمني والقومي في المحافظة، مطالباً وزيري التربية والدولة لشؤون المحافظات الاقتداء بما فعله وزير المالية رافع العيساوي وتقديم استقالتهما في ساحة الاعتصام.

وقال رئيس الجبهة النائب أرشد الصالحي، في حديث إلى (المدى برس)، على هامش احتفالية أقامتها الجبهة التركمانية، انطلقت، اليوم في كركوك بمناسبة إطلاق حملتها الانتخابية في ست محافظات، إن "مرشحي الجبهة سيعملون في بغداد ونينوى وصلاح الدين وديالى وبابل واسط من أجل الشعب العراقي ووحدته دون التفريق بين قومية وأخرى"، مشيراً إلى انهم "سيكونون صوت العراق الموحد".

ودلل الصالحي على ذلك بالإشارة إلى أن "الجبهة التركمانية أسهمت في إرسال ضحايا التفجيرات الأخيرة في واسط وبابل للعلاج في تركيا دعماً منها لأهالي المحافظتين"، لافتاً إلى أن "التركمان لا يؤمنون بالطائفية ولا التعصب القومي".

وأعرب رئيس الجبهة التركمانية، عن أمله أن "بوضع قانون خاص بالانتخابات المحلية في كركوك لأن المحافظة شهدت تغيرات سكانية (ديموغرافية) قبل 2003 وبعدها"، مشدداً على أن "يضمن هذا القانون المرتقب التوازن الإداري والأمني والقومي في كركوك".

ولم تشهد كركوك إجراء انتخابات مجالس المحافظات فيها منذ عام 2005 بسبب الخلافات بين مكوناتها، وتم تشكيل مجلس المحافظة عقب سقوط النظام السابق في نيسان من العام 2003 من ممثلي القوميات الرئيسة الأربع فيها مع مراعاة حالة التوافق لتنظيم شؤون المحافظة وملء الفراغ الإداري والتشريعي فيها.

وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في وقت سابق، عن مخاطبات أجرتها مع مجلس النواب للوضعية التي ستكون عليها محافظة كركوك في انتخابات مجالس المحافظات المقبلة، كاشفة عن ان هذه المخاطبات توصلت إلى عدم شمول المحافظة بالانتخابات التي ستجري في العشرين من نيسان المقبل.

وفي شأن آخر، اعتبر رئيس الجبهة التركمانية أرشد الصالحي، أن التظاهرات الشعبية في محافظات كركوك والأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالى، ممارسة ديمقراطية صحية"، مؤكداً ثقته بأن "المتظاهرين سيشاركون بالانتخابات وسيدلون بأصواتهم عبر صناديق الاقتراع".

وذكر رئيس الجبهة، أن "استقالة وزير المالية رافع العيساوي، لم تقدم للحكومة حتى الآن"، مؤكداً أ "القائمة العراقية ستبحث موضوع استقالات وزرائها باجتماع سيعقد قريباً".

وأوضح الصالحي، أن "معتصمي محافظة كركوك رحبوا بإعلان العيساوي استقالته أمام جمهوره الذي انتخبه، في ساحة اعتصام محافظة الأنبار"، وتابع أنهم "طالبوا وزير الدولة لشؤون المحافظات طورهان المفتي، ووزير التربية محمد تميم، بتقديم استقالتهما أمام جمهورهما بساحة الاعتصام في محافظة كركوك على غرار ما فعل العيساوي".

يذكر أن وزير المالية العراقي رافع العيساوي، أعلن أمس الجمعة (الأول من آذار 2013 الحالي)، أمام المعتصمين في ساحة الاعتصام في مدينة الرمادي استقالته من الحكومة، احتجاجا على سياستها تجاه التظاهرات و"حقوق" المشاركين فيها و"استهانتها" بدماء أبناء الفلوجة.

يشار إلى أن حملة الجبهة التركمانية، انطلقت، اليوم، في قائمة تركمان بغداد رقم (518)، وقائمة تركمان صلاح الدين رقم (465) ، ومتحدون بالموصل (444) ، وعراقية ديالى (458)، وعراقية بابل (408)، والائتلاف العراقي الوطني الموحد في واسط رقم (486).

وأقيم حفل كبير بقاعة النشاط المدرسي وسط مدينة كركوك، صباح اليوم السبت، بحضور جمهور كبير من الطائفة التركمانية وقيادات الجبهة التركمانية، بينهم رئيس مجلس المحافظة حسن توران، ونائب رئيس الجبهة علي هاشم مختار أوغلوا، الذي كان قد أصيب في تفجير استهدف عزاء بقضاء الطوز (80 كم جنوب كركوك) مؤخراً.

وكانت الكيانات السياسية والمرشحون لانتخابات مجالس المحافظات المقبلة، في العراق، قد بدأوا منذ، أمس الجمعة، سباقاً على نشر صور الدعاية الانتخابية في الطرق والساحات بالمحافظة، وفقا للمهلة التي حددتها المفوضية للداعية الانتخابية.

يذكر أن المفوضية العليا للانتخابات أعلنت في الرابع من كانون الثاني 2013، أن عدد الكيانات والائتلافات التي ستشارك في الانتخابات المحلية المقبلة المقررة في العشرين من نيسان المقبل بلغ 139 كياناً سياسياً، مبينة أن عدد المرشحين للانتخابات المحلية يبلغ 8275 مرشحاً.

ترجمة:بدل رفو

النمسا\غراتس

احلام ممنوعة

طفلة صغيرة..

في احدى زوايا الدار جلست،

تحتضن دميتها على صدرها

قالت لوالدها:

ابتاه..فلأحلم حلماً لم يحلمه

احداً من قبلي..

ومنه استنشق شهيقاً عميقاً

فحقيبتي ملى ابتسامات ورعشات يا أبتاه

فدعني ازرعها في مروج وجنتيك.

اجابها الأب:

لا ياابنتي..لا

اياك وان تحلمي

وإلا فما شيدناه فانت من ستهدميه

فالعسس سيسدون دربك ويوقعوك

وستلاحقنا العفاريت القادمة

من جبال قفقاسيا

يا حبيبة روح الوالد

فالكراسي والعروش قد نتنت

والديدان تنهش اجسادنا

فلا تغيير من دون تضحية ومضحون

وانت تبصرين بعينيك

لو هاج شعبا وثار

وتعرت الحقيقة

البالونات الحمراء تنفخ وتنفجر

فما زالت الاسماك في بحارنا

تودع الحياة

ولهذا فما عليك

إلا ان تشطبي احلامك وانسيها

اليَ.. كي نشَدَ اياد العدالة

تحت ظلال احتضان الحرية

وصوت الوحدة عاليا نطلقه.

ــــــــــــــــــــــــــــ

الشاعر في سطور

ــ الشاعر من مواليد 1986،مدينة دهوك\كوردستان العراق.

ـ عضو جمعية الشعراء الشباب في دهوك

ــ نشرت نتاحه في الصحف والمجلات الكردية وشارك في  مهرجانات وامسيات حول الشعر الكوردي وكذلك للشاعر قراءات شعرية في الاذاعة والتلفزيون

ـ حاصل على شهادة البكالوريوس من كوردستان.

ــ حصل على المرتبة الاولى في المسابقة الشعرية على نطاق جامعة دهوك عام 2010

ــ نشرت هذه القصيدة باللغة الكوردية في مجلة(هه لبه ست ـ القصيدة) العدد 7 \خريف 2011 والصادرة عن جمعية الشعراء الشباب في دهوك\كوردستان العراق.

صوت كوردستان: كجزء من عمليات الفساد الجارية على قدم و ساق في العراق و إقليم كوردستان، من المقرر أن تقوم حكومة أقليم كوردستان و حسب خبر نشرة موقع هاولاتي بتوزيع سيارات من نوع تيوتا فيرجنر 2013 على أعضاء مجالس المحافظات في أقليم كوردستان. حسب الخبر فأن الحكومة العراقية قامت بتوزيع السيارات على أعضاء مجالس محافظاتها سنة 2011. كما أنه تم توزيع السيارات على أعضاء مجلس محافظة السليمانية أيضا من قبل البارزاني. يذكر بأنه لا توحد دولة ديمقراطية في العالم تقوم بتوزيع السيارات على أعضاء مجالس محافظاتها كما أنه لا يتم صرف الرواتب أيضا لهم في أغلبية البلدان الديمقراطية. من المقرر أن يتم توزيع 120 سيارة بقيمة حوالي 4 ملايين دولار على أعضاء مجالس محافظاتي دهوك و أربيل ايضا.

 

صوت كوردستان: نشرت جريدة الشرق الأوسط بأن مقاطع من الرسالة التي بعثها أوجلان الى قيادة حزب العمال الكوردستاني في منطقة قنديل قد تم تسريبها و من المفروض أن تكون هذه الرسالة قد سلمت عن طريق أوجلان الى وفد حزب السلام و الديمقراطية الكوردي الذي زار أوجلان في سجن أمرالي. الكشف عن أجزاء من هذه الرسالة يدل على أن الحكومة التركية و استخباراتها على أطلاع تام بتفاصيل الرسالة التي كتبها أوجلان و ربما جميع مكالمات و كتابات أوجلان في السجن يتم تصويرها و تسجيلها من قبل المخابرات التركية. و نتيجة لهذا النشر نشب خلاف بين البرلمانيين الكورد عن حزب السلام و الديمقراطية الكوردي و بين الحكومة التركية. تركيا تريد من خلال نشر أجزاء من رسالة أوجلان القول بأن أعضاء حزب السلام و الديمقراطية هم الذين قاموا بنشر محتوياتها و لم تدرك بأن الكورد يعلمون مسبقا بأن أوجلان و هو في سجنة مراقب بشكل تام من قبل المخابرات التركية و بعكس جميع القوانين الدولية التي تمنع التنصت على السجناء أو فتح بريدهم.

 

عقد الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي) الكونفرانس الأول لمنظمة الحزب في مدينة زاخو بمشاركة وفد من قيادة الحزب ضم الرفيق كومان حسين عضو المكتب السياسي للحزب والرفيق سليم يونس عضو اللجنة المركزية للحزب والرفيق خليل حاجي والرفيق أمين حسام عضوي هيئة الرقابة والتفتيش المركزية وموفدة الحزب الإعلامية سوسن إبراهيم وبحضور وفد من الحزب الديمقراطي الكردستاني الشقيق – الفرع الثامن – وبعض المسؤولين الحكوميين في المنطقة.

بدأ الكونفراس بدقيقة صمت على روح الزعيم الخالد مصطفى البارزاني الذي تزامن مع الذكرى ال/34/ لرحيله المؤلم؛ وعلى أرواح شهداء الحركة الكردية والثورة السورية وعزف النشيد القومي الكردي (اي رقيب ) من قبل فرقة نارين الفنية .

رحب عريف الحفل بالسادة الضيوف والحضور الكرام على المشاركة ونقل تحايا وتهاني وتبريكات الاستاذ المناضل نصرالدين ابراهيم سكرتير البارتي ؛ والرفيق القديرخليل ابراهيم عضو المكتب السياسي ؛ ثم ألقى الرفيق كومان حسين كلمة سياسية عرض فيها الوضع في سوريا حيث سلط الضوء على معاناة الشعب السوري على كافة الصعد واستعرض الوضع المأساوي للشعب الكردي وخاصة في الجانب المعيشي والاقتصادي كما أكد على ضرورة الالتزام بإعلان هولير وترجمتها على أرض الواقع والحرص على وحدة الصف والموقف الكرديين ؛ حتى تثبيت حقوق شعبنا الكردي في دستورسوريا ديمقراطية تعددية برلمانية ؛ وتطرق إلى أخلاقيات وقيم وثوابت البارتي النضالية المستلهمة من نهج البارزاني الخالد – مدرسة الكردايتي ؛ وتقدم بالشكر الجزيل للأخ الرئيس مسعود البارزاني رئيس إقليم كردستان ؛ وحكومة وشعب الإقليم على دعمهم اللا محدود لشعبنا وقضيته العادلة .

ثم ألقى الأخ الأستاذ حسين عثمان ( أبو كوفان) كلمة الحزب الديمقراطي الكردستاني العراق - الشقيق

استعرض فيها وبإسهاب رعاية جناب الرئيس البارزاني للوضع المأساوي الذي يعانيه الأشقاء في كردستان سوريا من خلال تذليل كافة العقبات عبر الدعم والمساندة المقدمة على جميع المستويات و أثنى على دور حزبنا في الداخل وإقليم كردستان .

وبعد ذلك ألقى الرفيق سليم يونس كلمة مقتضبة شكر فيها الرفاق في منظمة الإقليم على نشاطاتهم اللافتة كما القى الرفيق أمين حسام كلمة أثنى فيها على الرفاق في الإقليم على دورهم الفاعل ونشاطاتهم المتميزة .

كما ألقى الرفيق بهجت بشير ممثل الحزب بالإقليم؛كلمة حث فيها الرفاق على التحلي بالقيم النضالية للبارتي ؛ المبنية على التضحية والقدوة الحسنة والإخلاص و نكران الذات ؛ والعمل على خدمة الكرد السوريين المتواجدين في الإقليم بشكل أكثر؛ بعيدا عن الأنانيات الحزبية الضيقة وبروح ونفس الكردايتي.

- وألقى الرفيق خليل حاجي كلمة منظمة ديركا حمكو ؛ نقل تحيات وتهاني رفاق الحزب في ديركا حمكو بمناسبة انعقاد الكونفرانس .

- وكذلك ألقى الرفيق عباس ابولقمان كلمة منظمة تربه سبي للحزب؛ تمنى الموفقية للرفاق في نضالهم .

- كما تليت كلمات فروع الحزب في الإقليم :

- كلمة فرع هولير – ألقاها الرفيق خليل عوجي

- كلمة فرع دهوك – ألقاها الرفيق شفان أكرم

- كلمة فرع زاخو – الرفيق عمر محمد قاسو – الرفيق حسن محمد لعلي

- ثم تم تكريم الرفيق كومان حسين ؛ من قبل الرفيق بهجت بشير ممثل الحزب؛وفاء لدور ونضال قيادة الحزب التي آثرت البقاء بين الرفاق وأبناء شعبنا على ارض الوطن ؛ في هذه الظروف العصيبة و المصيرية التي تمر بها سوريا بشكل عام ؛ ومناطقنا الكردية بشكل خاص .

وكانت خاتمة الجلسة الافتتاحية ؛ تقديم باقة من الأغاني القومية التي أصدح بها حناجر الفنانين المتألقين لفرقة نارين ؛ تخللتها المقاطع الشعرية الحماسية التي أبدع في تقديمها عرفاء الحفل باللغات الكردية والعربية والانكليزية( بزاز نبي – عبدالسلام خوجة – شفين بزاز –روكن كلش – شيلان شمدين)

وفي الجلسة التنظيمية المغلقة ؛ تم إعلان أسماء الرفاق أعضاء اللجنة الفرعية لحزبنا في منطقة زاخو ؛ الذين عاهدوا الحزب وقيادته بالسير وفق سياستها الموضوعية والواقعية ؛ والسعي الدؤوب لخدمة شعبنا الكردي وقضيته العادلة.

وقبل الاختتام بالنشيد القومي الكردي قدم الرفيق كومان حسين والرفيق بهجت جزيل الشكر والامتنان للرفيق القدير محمد قاسو على تفانيه و مواقفه المبدئية و استمراره مناضلا صلبا في صفوف حزبنا رغم تقدمه في السن أمد الله بعمره .واثنوا على جهوده البارزة في ثورتي ايلول الوطنية و ايار التقدمية .

نص الخبر:

نائب عن العراقية يحذر من "حرب أهلية" بدفع خارجي في العراق

بغداد/ المسلة: حذر النائب عن القائمة العراقية مظهر الجنابي، السبت، من  "حرب اهلية" بدفع خارجي لمصالح خارجية في العراق.

وقال الجنابي لـ"المسلة"، إن "العراق يمر بوضع خطير جدا العراق بلد مستهدف من بعض الدول المجاورة"، محذرا من حرب اهلية قد تدور رحاها في العراق بدفع من قبل بعض الجهات الخارجية التي تستفيد من تلك الحرب ولها مصالح في نشوبها".

ودعا الجنابي جميع القوى السياسية العراقية إلى "بذل ما لديهم من جهود للحيلولة دون وقوع الحرب والتصدي لكل من يدفع بذلك الاتجاه ولديه مصالح خارجية"، مطالبا بـ"رفض اي تدخل خارجي سواء كان من سوريا او تركيا او ايران او قطر او السعودية".

وأكد أنه "اقترح منذ ستة اشهر وضع الحواجز الكونكريتية على الحدود العراقية السورية لمنع التهريب ودخول الارهابيين الى العراق، إلا أن المفترح لم ياخذ به".

وبعد أكثر من شهرين على خروج تظاهرات في مدن عراقية تطور الخطاب فيها إلى دعوات بإسقاط النظام تخللتها هتافات أخذت منحى طائفي حينما ردد متظاهرون شعارات لتنظيم القاعدة مهددة بقطع الرؤوس في ظل استمرار ظهور سياسيين على منصات ساحات الاعتصام في الانبار بينهم رجال دين ونواب ووزراء في القائمة العراقية وكان أبرزهم وزير المالية رافع العيساوي الذي صدرت بحقه مذكرة اعتقال رفقة النائب سلمان الجميلي قبل أن يقدم على تقديم استقالته أمام المعتصمين في الأول من آذار الجاري، لكن الحكومة سارعت لرفض الاستقالة مشددة على وجوب الانتهاء من التحقيقات مع العيساوي قبل النظر في الاستقالة.

يذكر أن مدن عراقية في وسط وغرب وشمال البلاد منذ 21 كانون الأول الماضي تظاهرات واعتصامات على خلفية اعتقال أفراد من حماية وزير المالية القيادي في القائمة العراقية رافع العيساوي الذي صدرت بحقه هو الاخر مذكرة القاء قبض شملت ايضا رئيس كتلة العراقية في البرلمان سلمان الجميلي قبل ان يقدم على تقديم استقالته ام المعتصمين في في ساحة الاعتصام بالرمادي، ولا تزال التظاهرات تخرج في محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى وكركوك وجزء من بغداد.

صوت كوردستان: المتتبع لاعلام أقليم كوردستان يرى بشكل واضح الخطوط الحمراء التي تلتزم بها حكومة إقليم كوردستان و حزبها الحاكم في أعلام الحزب الديمقراطي الكوردستاني و الصحفيين العاملين فيها. فهم يعتلون المنابر في أنتقاد المؤسسات الادارية في محافظة السليمانية و يتسابقون في كشف فساد محافظ السليمانية أو قائمقام جمجمال أو أي مسؤول أخر في المنطقة التي يسيطر عليها حزب الطالباني. و لكن لا نرى أعلام هذا الحزب و صحفييها يتحدثون عن خطأ و لو صغير في محافظة دهوك أو أربيل.

ففي منطقة حزب البارزاني لا فساد و لا تجاوزات تحدث. أما في المناطق الأخرى من الإقليم و التي يديرها حزب الطالباني فهناك الفساد و الاعتداء على حقوق المواطنين. الغريب هو أن حزب البارزاني و أعلامها ينسى بأن البارزاني و لانه رئيس لإقليم كوردستان و لان البارزاني أبن الأخ ايضا رئيس وزراء في الإقليم هما المسؤولان عن أي خطأ أو عملية فساد تجري في أية بقعة من أقليم كوردستان. و لكن يبدوا أن أعلام حزب البارزاني لا يزال يظن أنه في عصر الاقتتال الداخلي و نظام الحكومتين.

ما يفعلة أعلام حزب البارزاني حيال مناطق السليمانية و حيال حزب الطالباني ليس بأفضل من تعاملها مع الحكومة العراقية. فأعلام هذا الحزب ينشر أدق التفاصيل عن الفساد و التجاوزات الدكتاتورية في بغداد و لكن نفس الصحفيين و الاعلام لا يرون تجاوزات حزب البارزاني و أحتكارهم للسلطة و المال و النفط في أقليم كوردستان.

و لربما خبر ضرب قائمقام جمجمال لاحد الأطباء هو أفضل مثال حي للطريقة التي يتعامل معها أعلام حزب البارزاني مع أحداث منطقة الطالباني. فأعلام حزب البارزاني قام بنشر الخبر و بسرعة البرق و بطريقة يتهم فيها القائمقام بضرب الطبيب و أن القائمقام هو المقصر و لهذا السبب فأن الأطباء يعترضون. و لم يلتزم أعلام البارزاني الحياد و الموضوعية في صياغة هذا الخبر بل و نشروة بنفس طريقة نشر المعارضة الكوردية للخبر. و أذا كانت للمعارضة مببراتها لانها معارضة لحزب الطالباني فأن حزب البارزاني من المفروض أنه حليف للطالباني و على الاقل يجب أن يلتزم الحياد في نقل الخبر.

و هناك بعض أعلاميي الحزب الحاكم الذين ينتقدون نظام الحكم في بغداد و يتحدثون عن دكتاتورية المالكي و فساد أخية و ينشرون المواضيع عن حرامي بغداد و عن اللصوص الذين لا يبنون دولة و الكثير من الانتقادات الأخرى للحكومة العراقية و التي لا نقول عنها بأنها غير صحيحة أبدا بل نقول ليس من المعقول أن لايرى هؤلاء الصحفيين ما يجري في عقر دارهم و يرون ما يجرى على بعد مئات الاميال عنهم.

حرية صحفيي و أعلام الأحزاب الحاكمة في أنتقاد المخالفين و الأعداء فقط و التصفيق للحزب الحاكم و الرئيس، هي من أحدى سمات الأنظمة الدكتاتورية. فعلها البعث الصدامي و القذافي و مبارك و يفعلها كل نظام دكتاتوري. و في اليوم الذي يرفع فيه الحضر عن التطرق الى الفساد في منطقة أربيل و دهوك و الى السرقات التي تحدث فيهما عندها فقط يمكن الحديث عن الديمقراطية.

الى الان ليس هناك أعلام بدعم حكومي و مستقل في أقليم كوردستان و ليس هناك حتى أعلام يعبر عن رأي الحكومة الرسمي. بل أن الاعلام حزب البارزاني يعبر عن رأي الحكومة في أربيل و دهوك و أعلام حزب الطالباني يعبر عن حكومة الإقليم عندما يستلمها حزب الطالباني. و هذا أيضا دليل اخر عن كون الحكومة حزبية و ليست حكومة مستقلة و تمثل جميع أفراد الشعب.

أي أننا لا نزال في عصر الاعلام الدكتاتوري الحزبي..... و بعيدون كل البعد من الديمقراطية الحقيقية في الاعلام و في أدارة الدولة.

 

السومرية نيوز/ دهوك
أعلن حزب العمال الكردستاني الـPPK، السبت، أن الجيش التركي نفذ 26 عملية ضده خلال شهر شباط الماضي، مبينا أن تلك العمليات أسفرت عن مقتل أربعة من مسلحيه، فيما أكد انه لم ينفذ أي هجوم عسكري خلال الشهر ذاته.

وقالت قيادة قوات الدفاع الشعبي الكردستاني الجناح المسلح لحزب العمال الكردستاني في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه إن "الجيش التركي نفذ 26 عملية على مسلحي الحزب خلال شهر شباط الماضي، توزعت بواقع 10 حملات برية و16 هجوما جويا ومدفعيا".

وأضافت القيادة أن "تلك الهجمات أسفرت عن مقتل أربعة من مسلحي الحزب"، مشيرا إلى أنه "لم ينفذ أي هجوم مسلح ضد الجيش التركي خلال الشهر ذاته".

وكان المتحدث الرسمي باسم قوات الدفاع الشعبي الكردستاني الجناح المسلح للحزب بختيار دوغان أكد بحديث لـ"السومرية نيوز"، في 27 شباط 2013، إن الطائرات الحربية التركية قصفت بشكل مكثف جبال قنديل ومناطق نيروة وريكان الواقعة تحت سيطرة العمال الكردستاني، معتبرا أن هذا الهجوم هو الأوسع خلال العام الحالي 2013.

وأعلن حزب العمال الكردستاني، في (4 كانون الثاني 2013)، عن مقتل وإصابة أكثر من 2700 جندي تركي وإسقاط 15 مروحية حربية خلال العام الماضي 2012، فيما أكد مقتل أكثر من 300 مسلحا منه خلال العمليات العسكرية التي نفذها ضد الجيش التركي قرب الحدود العراقية.

يذكر أن المواجهات المسلحة بدأت بين الطرفين منتصف ثمانينيات القرن الماضي، عندما اختار حزب العمال الكردستاني سبيل المواجهة المسلحة مع الجيش التركي لتحقيق حكم ذاتي لكرد تركيا البالغ عددهم أكثر من 20 مليون بحسب مصادر غير رسمية.

احتفظ بمودة واحترام لصديق عزيز دائم يرافقني في حلي وترحالي ونحن متفاهمان ومنسجمان ، وهو لا يكلفني اي مصاريف او متاعب ، وهذا الصديق هو الكتاب وهو خير جليس اوقات السفر ، إذ تتوفر لي فرصة للقراءة التي انا في شوق دائم اليها . وفي طريقي من اوسلو الى ستوكهولم بالقطار بدأت بقراءة كتاب مهم وهو (الأمم والقومية ) لمؤلفه ايرنست غيلنر ، وأكملت مشوار القراءة في الطائرة ، من ستوكهولم الى اسطنبول ، كانت بجانبي سيدة مكتنزة الجسم ذات سحنة سمراء مائلة الى الصفرة الغامقة وكما يقولون في البصرة ( وجه أملح ) ، ويجلس الى جانبها شاب ابيض في مقتبل العمر ، وكان بينهما حديث متواصل، وانا مندمج مع كتابي وأدون بعض الملاحظات وبعض الخواطر .
في هذه الأثناء اقبلت المضيفة تدفع عربة توزع وجبة عشاء على الركاب ، ومع الأكل طلبتُ قنينة صغيرة من النبيذ الأحمر ، ولاحظت السيدة السمراء بجانبي طلبت قنينة من النبيذ الأبيض . بعد الأنتهاء من وجبة العشاء عثرت يدها بقدح الشراب الأبيض وانسكب بعضه على بنطلوني ، واعربت  عن اسفها لما حدث . فقلت لها لا تهتمي المسألة بسيطة ، ولكنها علقت وقالت ان بنطلونك اصبح الآن اجمل ، ولكن من حسن الحظ ان الشراب كان ابيض ولذلك زال كل اثر بعد جفافه .
بعد ذلك بدأت السيدة السمراء تفتح معي حديثاً وتسألني عن هويتي ، وقالت قبل ان اجيبها بأنها تعرف شئ عن هويتي ، وهي انني مسيحي ، فقلت لها اجل لكن كيف عرفت ؟ قالت لأنك طلبت مع وجبة العشاء شئ من الكحول بمعنى انك لست مسلماً ، فقلت لها : بأني اعرف مسلمين يحتسون الخمور ولي اصدقاء مسيحيين لا يتناولون اي كحول مطلقاً فهذا ليس قياس .
وعن لغتي قلت لها ان لغة الكتاب الذي اقرأه هي العربية لكن لغة الأم لي هي اللغة الكلدانية وأن وطني هو العراق ، وقوميتي كلدانية ، وانا مقيم في النرويج .
وبعد ذلك علمت انها اثيوبية  متجنسة في السويد منذ 25 سنة ونيف ، وحينما قلت لها انك مسيحية باعتبارها من اثيوبيا ، وهي دولة مسيحية منذ القدم ، أجابت :
كلا انا لست مسيحية وليس لي دين ولا اؤمن بأي دين سماوي . اما اثيوبيا أجل انها دولة مسيحية لكنها تتحول الى الدين الإسلامي بسبب الفقر الذي يجتاحها ، وهنالك منظمات اسلامية تقدم الطعام للطبقات الفقيرة وتستغل حاجتهم الى الغذاء لتحويلهم الى الدين الإسلامي ، وهكذا ينتشر الدين الأسلامي بسرعة كبيرة بين هؤلاء الفقراء ، وحينما سألتها : هل يجوز استغلال حاجة الأنسان لتبديل دينه او مبدأه السياسي او المذهبي او القومي ، فقالت كلا لا يجوز استغلال حاجة الأنسان ، ولهذا انا لا اريد ان انتمي الى اي دين سماوي ، فأنا اعمل ما يمليه علي ضميري ، لا اكثر . وأنا راضية ومرتاحة في بعدي عن الدين .
وبعد ذلك تحول حديثنا عن استفسارها عن اسم القومية الكلدانية ومن هم اصحاب هذه القومية ؟ فقلت لها انهم مجموعة بشرية عراقية اصيلة وقد تشتت هذا القوم وغادر العراق ولم يبقى منهم سوى 50 بالمئة بعد سقوط النظام عام 2003 .
اما الكلدان تاريخياً فيكفي ان اقول انهم بناة حضارات عراقية وكانت اول دولة بعد الطوفان هي الدولة الكلدانية ، ومن آثارهم المشهورة الجنائن المعلقة التي تعتبر من عجائب الدنيا السبعة ، وهم ايضاً أصحاب تقسيم وقت الى سنة وأشهر وأسابيع وأيام وكل يوم الى 24 ساعة وكل ساعة الى 60 دقيقة والدقيقة 60 ثانية ، هذا التقويم المستعمل في انحاء المعمورة الى اليوم هو من اختراع الكلدانيون .
وبعد ذلك قالت السيدة لم تسألني عن الشاب الذي بصفي قلت لها ليس من حقي ان اسألك : قالت ، كلا يجب ان تعلم ان هذا الشاب هو احد طلابي وأشارت الى شابين آخرين وقالت هؤلاء جميعم من طلابي وأنا استاذة جامعة في ستوكهولم .
اعود الى موضوع الكتاب "الأمم والقومية " والذي يفيد بأن القومية كانت في سبات في عصر قبل الصناعي ، وقد عرفت القومية باعتبارها السعي لجعل الثقافة والدولة منسجمتين ، اي جعل من القومية أداة سياسية ، وهذا ما حصل للدول الأوروبية في عصر دولة القومية بعد تفكك الأمبراطوريات .
وأنا اقرأ هذا الكتاب تذكرت بعض الطروحات في هذا الشأن من قبل بعض كتابنا خاصة الأخ ليون برخو الذي يضع اللغة كعلامة رئيسية من علامات القومية وحدث بيني  وبينه بعض الجدل حول ذلك ، وحول الأعتراض على تسمية لغتنا بالكلدانة ، لا ادري لماذا يستكثرون علينا هذه التسمية اللغوية في حين يحق لأي شعب ان يسمي لغته باسمه فنحن الكلدان لنا لغتنا الكلدانية والآثوريون لهم لغتهم الآثورية والسريان لهم لغتهم السريانية التي نسمعها من فضائية سوريو سات ، وبهذا الصدد اشير الى ما يقول ايرنست غيلنر في الأمم والقومية ص91 :
(إن اللغات السلوفانية والتيوتونية والرومانية هي في الحقيقة لا تختلف فيما بينها كثيراً في الأغلب ، اكثر من اختلاف اللهجات داخل لغات تعتبر تقليدياً لغات موحدة ، فاللغات السلافية ، مثلاً ، ربما كانت اقرب الواحدة منها الى الأخرى مما هي عليه الأشكال المختلفة من العاميات العربية التي يُزعم انها لغة واحدة .) انتهى الأقتباس .
ثمة زعم يقول ان القومية تتبع اللغة فالأكراد لأن لغتهم كوردية فسوف تكون قوميتهم كوردية والعربي سيتخذ اسم لغته العربية كعنوان لهويته القومية وهكذا بالنسبة الى اللغات الأخرى ، وأنا اختلف مع هذا الطرح وقد بينت ذلك في تعليق سابق حول هذا الموضوع ، فثمة من يتكلم الأنكليزية بل لغة الأم هي انكليزية لكن قوميته ليست انكليزية ، والذين يتحدثون الأنكليزية في استراليا وأميركا مثال على ذلك ، وكذلك من يتكلمون الأسبانية والبرتغالية  فشعوب امريكا الجنوبية ليسوا اسبان او برتغاليين رغم ان لغتهم الأصلية هى برتغالية او اسبانية .
إذا تتبعنا موضوع اللغة فسيكون الاف القوميات حسب حجم اللغات والتي يقدر عددها الثقات بـحوالي 8000 لغة ، ونحن نعلم ان عدد الدول في الوقت الحاضر هو 200 دولة فقط ، ويمكن ان نضيف الى هذا العدد جميع الحركات القومية التحررية التي تسعى للاستقلال وتأسيس دولة خاصة بها ، ومع كل الأحتمالات مهما كانت كبيرة لا يمكن ان يصل عدد الدول القومية الى جزء قليل مع العدد الكبير للغات البشرية .
وهنا نعود الى ايرنست غيلنر 92 الذي يحاول ان يزيد من القوميات الفعالة فيقول :
( دعونا نتظاهر على سبيل الإحسان ، ان لدينا اربع مرات قدر العدد (200 ) من القوميات الفعالة بشكل معقول على الارض ، وبكلمات اخرى لدينا الرقم ( 800) ، إن هذا العدد اكبر من تبرره الوقائع ولكن دعونا نسلم به .. لا يزال الرقم التقريبي يعطينا قومية فعالة واحدة فقط لقاء كل عشر قوميات كامنة وهذه النسبة المثيرة للدهشة ،فالمفترض انها مثبطة لعزيمة اي قومي توحيدي Pan-nationalist. متحمس ان وجد مثل هذا الشخص .. ) .
بقي ان نقول ان الفكر القومي إن تميز بالتحرر والأعتدال والتسامح فهو قابل للتعايش وبعكسه سيتحول هذا الفكر الى سيطرة اديولوجية إقصائية بحق الآخرين ففي زمن الدولة العثمانية مثلاً كانت الدولة تكتفي بجباية الضرائب وتسامحت مع التنوع الديني والأثني والثقافي ، وعندما جاء خلفاؤهم الأتاتوركيين القوميين ، إذ فرضوا المبدأ القومي القائل بمنطقة واحدة وقومية واحدة ولغة واحدة ، إي انهم لم يكتفوا بالحصول على الضرائب بل عملوا على الأستيلاء على الروح الثقافية واللغوية والتعددية الأثنية لمواطنيهم .
هذا هو الفرق بين الفكر القومي الأقصائي والفكر القومي المتسامح المتعايش الذي يعترف بحرية الآخر .
والى سفرة اخرى ومقال آخر

د. حبيب تومي ـ عنكاوا في 02 ـ 03 ـ 13

السبت, 02 آذار/مارس 2013 15:30

مجموعة 5+2 .. عدنان شمخي جابر الجعفري

الكل يعرفون او على اقل تقدير سمعوا عن مجموعة ال 5+1 والتي يقصد بها الدول الخمسة الدائمة العضوية في مجلس الامن والحاملة لحق النقض المسمى ب(الفيتو) دون باقي دول العالم!, اضيف لهم مؤخرا دولة المانيا الاتحادية غير الحاملة للفيتو والطامحة الى الحصول عليه بكل الطرق.

الاسباب الحقيقية لاجتماعات الدول الخمسة معروفة لكل مراقب , فهي تجتمع من اجل الحفاظ على مصالحها في العالم اولا و مصالح حلفائها ثانيا, ومن ثم تناقش باقي الامور الاخرى والتي يجب ان تسير ضمن مجرى مصالح احدى هذه الدول على اقل تقدير.

الدول الخمسة المهيمنة على مقدرات العالم تتقاسم العالم بينها بطرق استعمارية حديثة عن طريق هيمنة المصالح وقوة الفيتو, وتسعى الى استمرار هيمنتها على العالم اطول مدة ممكنة ,ولا لوم عليها في ذلك في عالم السياسة..بدقة اكثر هي تحتجر الكعكة لها وتعطي حصة لاتباعها(كل حسب صلة قرباه), وتكسر الصحون على رؤوس معارضيها او اعدائها ..هذه هي الحقيقة المرة التي يجب ان نتعامل معها كما هي من اجل مصالح دولنا.

اما المانيا فهي دولة ساعية لاعادة امجادها (الاحفاد يسيرون على خطا الاجداد) على الرغم من ان بلادهم تسير نحو الشيخوخة, فهم قوم لاياس عندهم,وكذلك فان المانيا تسعى ان تدخل قسمة الكعكة العالمية مع الدول الخمسة من خلال حصولها على حق النقض(الفيتو) وبذلك تستطيع ضمان بقائها وعدم افول نجمها ,فهي تتوقع ان تصبح في وقت ليس ببعيد بلد العجائز الاول في العالم وكل وارداتها لن تسد رمق الملايين من العجائز القاطنين فيها.

حضور المانيا مع الدول الخمسة يذكر العالم دائما برغبتها في الحصول على الفيتو ,ويجعل منها بلد يحسب حسابه,ويصور موضوع حصولها على الفيتو وكانه امر واقع لامحالة (بطريقة نفسية ذكية لغسل عقول العالم) ..وكذلك هي تحضر الاجتماعات من اجل الحفاظ على مصالحها في دول العالم ومن اجل تطبيق قاعدة من حضر القسمة فليقتسم .

اما نحن العرب فننسى انفسنا دائما ونساهم في ان نجعل العالم ينسانا ولا يهتم لمصالحنا..وحتى جامعتنا العربية عرجاء عوراء شبه مشلولة تبحث عن علاجها في صيدليات الاخرين دائما.

سؤالي لقادة امتنا العربية هو..لماذا لم تفكر الجامعة العربية بان تفعل فعل المانيا وان تجعل المجموعة عبارة عن 5+2 بدلا من 5+1 وتضمن مصالح جميع اعضاء هذه الجامعة ؟؟..ولماذا لم تقدم احدى الدول العربية الغنية على هذه الخطوة الجبارة لصالحها وصالح امتها؟؟.

فقضية حضور اجتماعات الدول الخمسة لاتحتاج سوى الى المبادرة في حضور الاجتماعات وطرح النفس كفاعل حقيقي في الاجتماعات من خلال مندوب يمثل الدولة المعنية حتى لو تطلب الامر ان تحشر تلك الدولة نفسها حشرا بين الدول الخمسة لكي تحظر كل اجتماعاتها..وطبعا يتطلب الامر ان تساهم ببعض تكاليف تلك الاجتماعات..وربما يتطلب الامر الدخول تحت عباءة احدى الدول الخمسة الى حين .

وشكرا

صوت كوردستان: قام طارق رشيد قائمقام قضاء جمجمال التابعة الان لمحافظة السليمانية بزيارة مستشفى بيشرو في المدينة بعد أن تم أخبارة من قبل المواطنين بأن الأطباء لا يقومون بعملهم بشكل منظم. و بعد وصول القائمقام الى المستشفى رأي بأن الطبيب المسؤول أديب عمر ليس في مكان عملة مما أدى الى غضب القائمقام.

حسب موقع سبي الذي نشر الخبر فأن الطبيب أديب عمر يسكن في بيت الأطباء القريب من المستشفى و أن الطبيب و بعد وصول أحد مرضى القلب أعطي توجيهاته الى الموجودين في المستشفى لحين قدومة. و بعد وصولة الى المستشفى وجد القائمقام ينتظرة غاضبا حيث قام بضرب الطبيب و طلب من حمايتة بسجن الطبيب.

يذكر أن حالات عدم حضور الأطباء الى دوامهم الرسمي تتكرر بأستمرا في أقليم كوردستان و أكثرية الأطباء يداومون في عياداتهم الخاصة من أجل كسب الأموال الطائلة. و في بعض الحالات فأن الأطباء و هم في المستشفيات الحكومية يطلبون من المرضى مراجعة عياداتهم كي يعالج المريض في العيادة و ليس في المستشفى.

 

اربيل/ المسلة: دعا النائب في برلمان إقليم كردستان العراق سرور عبد الله، السبت، نائب رئيس حكومة اقليم كردستان العراق عماد احمد بكشف وردات النفط، في اول موقف من هذا النوع من عضو بالحزبين الحاكمين في الإقليم.

وقال عبد الله لـ"المسلة"، "انني اطالب نائب رئيس حكومة اقليم كردستان العراق بصفته عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني بالكشف عن كمية الوردات النفطية في الإقليم"، مشيرا الى ان "جزءاً قليلاً فقط منه ورد في الميزانية".

وأضاف عبد الله وهو عضو في الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه رئيس الجمهورية جلال الطالباني "وجهت رسالة مكتوبة باللغة الكردية الى نائب رئيس الحكومة لإشعاره بالموضوع عقب تصريح صدر من المتحدث الرسمي باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني جعفر امنكي، بان الاتحاد الوطني شريك معنا ولديه معلومات كاملة عن العقود وكيفية اجرائها".

وتشهد الساحة السياسية في اقليم كردستان العراق اتهامات متبادلة بين حكومة اربيل والمعارضة فيما يخص وردات النفط ، فضلا عن خلاف قديم بين بغداد واربيل بشأن ملف النفط.

وجاء في الوثيقة التي تنشر "المسلة" صورتها "ابعث لكم الاسئلة لضرورة اهميتها القسوى، عن ملف النفط في الاقليم الرجاء الرد على الاسئلة مع التقدير" .

وفي متن الرسالة يتساؤل سرور عبد الله"يتم بشكل يومي تصدير المئات من ناقلات النفط الى خارج الاقليم عبر المعابر الحدودية المرتبطة مع ايران وتركيا .. لكن الوردات التي ذكرت في الميزانية كانت قليلة مقارنة بالنسبة التي يتم تصديرها من الاقليم ..فهل معظم الوردات النفط دمجت ضمن الميزانية العامة، واذا نعم لماذا قليلة واذا لم ترفق ما هو السبب والى اين تذهب".

ويوقع الدكتور سرور عبدالله بوصفه نائبا في برلمان اقليم كردستان عن القائمة الكردستانية

السبت, 02 آذار/مارس 2013 12:46

قصف مدفعي على منطقة زاب