يوجد 1427 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

بمناسبة صقوط صدام.. أسرار عن حياته
khantry design

كركوك/ المسلة: قالت المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك، الاثنين، إن مقاطعتها لاجتماعات مجلس محافظة كركوك ما زالت مستمرة الى ان تلبى طلبات قدمتها الى رئاسة المجلس المحافظة دعت فيها الى ترتيب لقاء عاجل مع المجموعة التركمانية.

وأوضح رئيس المجموعة العربية في مجلس كركوك الشيخ عبد الله سامي العاصي لـ"المسلة"، أن "مقاطعة المجموعة ما زالت قائمة اذ نشعر بوجود تهميش واقصاء ممنهج ضدنا ومسألة عودة العرب الى اجتماعات المجلس مرهون بالطلبات التي قدمناها لرئاسة المجلس والموافقة عليها".

وأضاف أن "اللقاء مع المجموعة التركمانية التي طالبنا رئيس مجلس المحافظة بأجراءها لبحث الاشكالات بين المجموعتين والتي كانت سببا في مقاطعتنا والخروج بصيغة توافقية حول مسألة تسليم منصب المدير لعدد من الدوائر التي هي من حصة العرب والتركمان في المحافظة".

يذكر ان المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك قاطعت اجتماعات مجلس محافظة كركوك قبل أكثر من شهر على خلفية تقديم لمجموعة التركمانية لمرشحيها لمنصب مدير عام تربية كركوك والذي يدار حالياً بالوكالة من قبل مدير عربي حيث صوت على المرشحين اعضاء المجموعتين التركمانية والكردية وبالإجماع.

كشف القاضي وائل عبد اللطيف ان وزيرا في الحكومة الحالية ذهب الى دولة اجنبية وكلفت اقامته في احد الفنادق 150 الف دولار ،مشيرا الى ان مفتش الوزارة العام ذهب للتحقق من الامر فكلفت سفرته 120 الف دولار اخرى"دون الاشارة الى اسماء الوزير ومفتشه"
وقال عبد اللطيف خلال استضافته في برنامج ستوديو التاسعة ان" العراق حاليا لا يمتلك رئيس جمهورية ولا نواب مكتملين كما ان مجلس النواب غير منسجم مع الحكومة كما ان الشركاء غير راضين عن مجمل العمل السياسيكما ان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي خرج عن اداء مهامه ".
وتابع عبد اللطيف ان"دائرة الديمقراطية اتسعت الا ان عيونها لم تنفتح على معاناة المواطنين اذ ان العراق يمتلك موازنة عملاقة الا اننا لا نعلم الى اين تذهب".
واشار الى ان"وزارة الصحة تصرف المليارات على علاج المرضى في الخارج الا انها لم تشيد اي مستشفى في العراق ومفتشها لا دور له ".
وبين ان" المخابرات الاجنبية تخترق العراق على انها شركات استثمارية دون رقابة ولا توجد حماية لشبكة إتصالات العراق اسوة ببقية الدول".
وبين ان" المفترض على رئيس الوزراء تسليم اوراق سرقة وزارة المالية للقضاء عبر مستشاره القانوني ، منوها الى ان لشكاوى لا تقدم عبر وسائل الاعلام وانما امام المحاكم والإدعاء العام".
وحذر عبد اللطيف من الفساد الذي سيؤدي لتغيير النسيج الاجتماعي في العراق من خلال قفز مجاميع الفاسدين الى القمة".
وكشف عن ملف جديد للفساد اذ ان وزيرا في الحكومة الحالية ذهب الى دولة اجنبية وكلفت اقامته في احد الفنادق 150 الف دولار ،مشيرا الى ان مفتش الوزارة العام ذهب للتحقق من الامر فكلفت سفرته 120 الف دولار اخرى"دون الاشارة الى اسماء الوزير ومفتشه"
وكالة نون

شفق نيوز/ كشف المتحدث باسم المتظاهرين في ساحة الاحرار في الموصل غانم العابد، الثلاثاء، عن جمع تواقيع الآف المتظاهرين لإستبدال ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر، فيما نفى تخويل المتظاهرين لأي جهة في التفاوض مع الحكومة الاتحادية.

وقال العابد في حديث لـ"شفق نيوز"، إنه "تمّ جمع الآلاف من تواقيع المتظاهرين في ساحة الاحرار للمطالبة باستبدال ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر"، معللاً السبب في ذلك إلى "عدم حياديته في التعامل مع الاحداث التي تشهدها نينوى".

في جانب اخر نفى المتحدث باسم ساحة الاحرار "تخويل اي جهة سواء كانت برلمانية ام سياسية ام عشائرية ، للتفاوض بدلاً عن المتظاهرين لتحقيق مطالبهم"، مؤكداً على ان "مطالبهم معروفة للجميع ولا حاجة لإرسال مفاوضين لتحقيقها".

واكد العابد على ان "من يريد التفاوض يأتي الى الساحة ويلتقي بالمتظاهرين وبشكل مباشر".

وطالب المتظاهرون في محافظتي صلاح الدين وكركوك بإستبدال كوبلر، عازين في الوقت نفسه عدم تعاون الاخير في نقل مطالب المحتجي الى الامم المتحدة وكذلك اتهموه بعدم الحيادية في التعاطي مع ما يجري على الساحة السياسية العراقية من ازمات وصراعات.

يذكر ان محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين وديالى تشهد منذ أكثر من ثلاثة اشهر تظاهرات واعتصامات ضد الحكومة الاتحادية ورئيسها نوري المالكي، مطالبة بالغاء قانون المساءلة والعدالة والمادة 4 ارهاب واطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات من السجون.

ق ط / ي ع

شفق نيوز/ بحث رئيس حكومة اقليم كوردستان نيچيرفان بارزاني والوفد المرافق له مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ووزير خارجيتها احمد داود اوغلو في انقرة، الاوضاع في العراق والمنطقة، والمستجدات في العلاقات بين اربيل وبغداد.

 

وفي الاطار ذاته اعرب الجانبان عن استعدادهما للبدء بافتتاح معبر حدودي جديد بين تركيا والاقليم وان يتخذ كل جانب اجراءاته الخاصة بهذا الاتجاه.

وكان للمسألة الكوردية في تركيا وبدء مشروع ايجاد حل سلمي لها حضور في الاجتماع، وعبر بارزاني عن ترحيب اقليم كوردستان ببدء مشروع السلام، واستعداده لدعم المشروع بجميع الصيغ المتاحة للوصول الى تحقيق نتيجة ايجابية وانهاء حالة الحرب والعنف وان يعمل الجميع بشكل جدي للحل السلمي وانتهاز هذه الفرصة المتاحة حاليا للسلام.

من جهته شكر اردوغان موقف اقليم كوردستان في دعم المشروع ومساعيه للوصول لنتائج ايجابية والتوصل الى الحل السلمي وتحقيق السلام والامان واشاد بالدور الذي يمارسه الاقليم ووصفه بالهام والايجابي.

وفي محور اخر للاجتماع بحث الجانبان الاوضاع في سوريا والاحداث والتطورات فيها واعرب الجانبان عن قلقهما من استمرار التعقيد في الاوضاع في هذا البلد وخصوصا فيما يتعلق باتساع دائرة المعاناة الانسانية وزيادة اعداد اللاجئين بشكل يومي واكدا على ضرورة ايجاد حل لايقاف الحرب والاقتتال وايقاف المعاناة الانسانية للشعب السوري.

كشفت حكومة اقليم كوردستان، الاثنين، عن ان رئيس الحكومة نيچيرفان بارزاني يتوجه اليوم الى انقرة في زيارة غير معلنة الى تركيا يلتقي خلالها رئيس حكومتها رجب طيب اردوغان لبحث العلاقات الاقتصادية والسياسية.

وكان رئيس دائرة العلاقات الخارجية في حكومة اقليم كوردستان فلاح مصطفى قد كشف، امس الاثنين، في حديث لـ"شفق نيوز"، عن ان رئيس حكومة الاقليم نيچيرفان بارزاني سيتوجه، الاثنين، الى انقرة في زيارة الى الجمهورية التركية قادما من المانيا في جولة خارجية دامت عدة ايام.

واضاف مصطفى ان بارزاني سيلتقي في الساعة الثامنة من مساء اليوم (الاثنين) بتوقيت اربيل رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان وعددا من كبار المسؤولين الاتراك، موضحا ان "من المقرر ان يبحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الاقتصادية والسياسية.

وتابع مصطفى ان من المرجح ان تتناول المباحثات التطورات الاخيرة للمسألة الكوردية في تركيا بعد الرسالة التي وجهها زعيم حزب العمال الكوردستاني عبد الله اوجلان الى مقاتليه وطالبهم فيها باعلان وقف اطلاق النار ومغادرة الاراضي التركية.

م م ص/ م ف


أن حجم التحديات التي تجابه العراق تجعل من تحقيق العدالة الإجتماعية وإرساء أسس الديمقراطية والبدء بالتنمية الشاملة ليس بالأمر السهل إذا ما أردنا التطبيق على أرض الواقع، خاصة مع وجود جهات عدة، منها ماهو خارجي لم يتوانى ولو للحظة الواحدة عن تصدير الإرهاب والإرهابيين الى العراق والآخر الداخلي الذي يشكل حاضنة داعمة ساعدت على إيواء وتنشيط العامل الخارجي وتزويده بما يديم وجوده ويمدّه بأسباب التجذر والإنتشار، ولم تعد الحواضن خافية على أحد، فسيماء أمثال هؤلاء في وجوههم وأفعالهم من أثر الخيانة العظمى.

لذلك ومنذ أكثر من عشر سنين نرى استمرارية الإنفجارات بواسطة السيارات المفخخة والأحزمة الناسفة والعبوات اللاصقة والأسلحة الكاتمة الصوت والى ما لايعد ولايحصى من أساليب وأدوات القتل الفردي و الجماعي، وبما لايخفى على أحد أيضا، فإن الهدف الرئيسي لهؤلاء جميعا هو تحقيق الأجندة الخارجية الرامية الى إسقاط النظام الديمقراطي في العراق والبدء بإعادة حزب البعث الساقط الى الحُكم أو تفتيت الوحدة الوطنية العراقية بخناجر الطائفية المسمومة، ولكن هيهات لهم لأن الشعب العراقي قد وقعوا بدمائهم بأن لارجعة للبعث الصدامي الساقط الى يوم الدين.

ولم يتوقف الحال عند الإرهاب الأعمى بل بدأت بعض الأطراف الإقليمية وعلى رأسها دويلة قطر إستغلال رئاستها لما يسمى بـ (جامعة العار العربية) لفسح المجال لمن أدانهم القضاء العراقي من أعوان الإرهابيين على غرار المدان طارق الهاشمي لحضور فعاليات الجامعة في خطوة غير مسبوقة تشير الى إعطاء الأنشطة الإرهابية غطاءً رسميا بل والتمهيد لإعطاء مقعد العراق في حال إنسحابه الى الهاشمي كممثل للمعارضة العراقية وبطريقة ستكون مماثلة لما فعلته قطر مع المعارضة السورية.

لقد حضى تحالف البعث الصدامي والقاعدة بدعم غير محدود بدأ يظهر الى العلن رويدا رويدا ويهدف الى إعادة تسويق رموز هذا التحالف الإرهابي الى مؤسسات المجتمع الدولي وتهيئة المزيد من العواصم الإقليمية لدعمه وإحتضانه، دون أن يكون لهذه الأطراف الساعية بهذا الأمر أدنى شعور بالمسؤولية أو قطرة من الحياء تجاه ضحايا هذا التحالف المشؤوم الذي أهلك الحرث والنسل وأسهم في تهديم وتخريب البنية التحتية في المدن العراقية وخاصة العاصمة بغداد وكركوك وديالى والموصل وبابل وغيرها من المحافظات العراقية.

أن هذا التحالف الإرهابي بين البعث الصدامي والقاعدة هو الآخر عرضة للتفكك فما يجمعهم اليوم هو القتل الجماعي للعراقيين بدوافع طائفية ألا أن الأهداف هي الأخرى متفاوتة فيما بينهم رغم الإتفاق المرحلي، فالبعث الصدامي لايرى غير كرسي السلطة هدفا في تحركاته والعودة بالعراق الى أيام الدكتاتورية والأنفال والمقابر الجماعية، في حين أن القاعدة وتشكيلاتها تتواجد على الأرض لتنفيذ أجندة خارجية تهدف الى تمزيق العراق الى دويلات صغيرة تدور في الفلك القطري، وتعد المغريات المادية الكبيرة هي المحرك الأساسي لأفراد كلا التنظيمين (البعث الصدامي والقاعدة).. فقد أثبتت الظروف بأن تشكيلات القاعدة تستقطب الشباب من اليمن والصومال ودول المغرب العربي بواسطة الأموال مستغلة بذلك الفقر المدقع الذي يعاني منه هؤلاء الشباب وعوائلهم، إضافة الى الفقر الثقافي الذي يتيح لهم غسيل الأدمغة و زرع الأجندات الطائفية في رؤوس هؤلاء تحت عنوان ((الجهاد)) ونيل الشهادة التي تدخلهم الجنة ألا أن الحقيقة هو الهلاك المؤكد الذي يقودهم الى سقر.. "
وَمَــا أَدْرَاكَ مَا سَــقَرُ ، لا تـُـبْـقِــي وَلا تـَــذ َرُ، لـَـوَّاحَـةٌ لِّـلْبَـشَـرِ".. (سورة المدثر)، وكذلك الحال مع البعث الصدامي الذي يتعامل مع أعضائه اليوم مستخدما الإغراءات المادية والوعود بالمناصب في حال عودتهم الى الحكم (لاسامح الله).

ولهذا ليس أمام الدولة العراقية سوى إستنفار الأجهزة الأمنية والإستخبارية وتطوير هذه الأجهزة وضخ الدماء الجديدة فيها من خلال اشراك الكوادر الأمنية والخبراء المختصين لوضع جدول زمني لإنهاء الإرهاب في العراق وجعله نسيا منسيا (بإذن الله)، وكذلك محاسبة وإقصاء المقصرين مهما كانت عناوينهم الوظيفية، فالإرهاب يقتنص الفرص للنيل من التنمية والإستقرار مستثمرا غباء المقصّرين والتسهيلات التي توفرها له الحواضن القاطنة داخل العراق.

الثلاثاء, 26 آذار/مارس 2013 11:20

كائنات بغيضة .. مروة المظفر

هناك أناس كثر في بلدنا الحبيب مرضى نفسيا والخبث يظهر جليا في أفعالهم وفي نظرات عيونهم وكل حركاتهم ..لا أعرف كيف يستطيع شخص يسجد لربه أن يكون خبيثا صدقوني أحيانا أصاب بالذهول عندما أرى تصرفاته ولا أقوى حتى على الرد ..لا أعرف كيف يستطيع هؤلاء وضع رؤوسهم على "المخدة" وينامون بكل راحة وهم يمكرون ويؤذون الآخرين ويحاربون الناجح ويحاصروه لكي يفقد أعصابه ويخطيء أو يترك لهم كل شيء تاركا عملا يحبه فقط لكي يرحم عيونه من وجوههم القبيحة ويرحم نفسه من أرواحهم القذرة ..

في العمل في الجامعة في أماكن كثيرة في هذه الحياة التي تعلمنا الكثير الكثير أكثر مما تعلمنا إياه المدارس تجد هؤلاء الناس وهم ينفثون سمهم أحيانا بأقرب الناس اليهم ..هؤلاء الناس بالضبط كالعقرب هذا الكائن البغيض الذي يأكل بعضه بعضا فهو لا يتوانى عن التسبب بألم أقرب الناس اليه زوجته ..إبنه.. فما بالك بإنسان غريب لا تجمعه به أية صلة قرابة ..لطالما أبتعد عن هكذا أناس ليس خوفا ً منهم فأنا أعتقد أني أشد الناس عنادا ً في هذه الدنيا وأحيانا أعاند نفسي ولا يخيفني أي أحد إن كنت على حق ..ولكن هؤلاء الناس أتجنبهم قدر الإمكان لا لشيء ..فقط لكي أشتري راحة بالي التي لا تقدر بثمن ..

صادفني أناس كثر مرضى نفسيا يغطي قلوبهم الحقد والكراهية والخبث كما يغطي الدود الجثث التي فاحت ريحتها ..لان قلوبهم ميتة لا تعرف الحب والتعاون والأخوة والصداقة ..
وانا بدوري أفتح صناديق التبرع وسأكون أول المتبرعين لهؤلاء لكي يعالجوا أنفسهم عند طبيب نفسي ليريحونا من قلوبهم المريضة وأرجو من الجميع المشاركة في هذا التبرع من أجل عراق خال ..من العقارب .

 

كل عام و أنتم بألف خير

بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لتأسيس كونفدرسيون الطلبة الكرد الوطنيين نبارك هذه الذكرى و هذه المناسبة السعيدة على كافة أبناء الشعب الكردي و على كافة الطلبة الكرد و نتمنى لكافة أعضاء الكونفدرسيون النصر و النجاح و التوفيق.

مر عامٌ على تأسيس كونفدرسيوننا، عامٌ مليء بالنشاطات و الفعاليات و الانجازات ،عامٌ مليءٌ بالخطوات الجريئة و المشاريع الرائدة، عامٌ من التأسيس و تجاوز العراقيل و المعوقات التي كانت تظهر في كل خطوة نخطوها و في كل مشروعٍ نباشره و في كل عملٍ نسعى إليه. لم يكن عاماً مفروش بالورود خاصة و إننا نمر في خِضم معركة " أن تكون أو لا تكون" بالنسبة إلى الشعب الكردي، و كذلك بالنسبة إلى الكونفدرسيون الذي ظهر أمامه منذ لحظات الولادة الأولى امتحان إثبات الوجود و الإجابة على معادلة " أن تكون أو لا تكون". فكان الإصرار الفولاذي على الاستمرار و على الحياة و العمل بكل عنفوان هو العنوان الذي انطبع على العام الاول من عمر الكونفدرسيون. فأثبتنا بأننا تنظيم حقيقي، وبأننا تنظيم عملي، و بأننا تنظيم وطني بأفعاله و أقواله و مشاريعه و خطابه. خلال مسيرتنا طوال العام المنصرم عملنا بكل قوانا على توعية أعضائنا و تثقيفهم و تطويرهم كي يصلوا إلى الدرجة التي تؤهلهم للقيام بدورهم الريادي في توعية المجتمع و تحقيق الثورة الذهنية. سعينا خلال عامنا الأول جاهدين إلى خدمة الثقافة و اللغة و الهوية الوطنية الكردية و لا تزال مساعينا مستمرة و لن تتوقف طالما هنالك حاجة لذلك.

في هذه المناسبة الربيعية الجميلة، نؤكد الاستمرار في النضال و التطور و النجاح، و نشارك بكل قوانا في ثورة الانبعاث الكردية و النضال لأجل الوصول إلى حقوقنا المشروعة و حماية كافة المكتسبات الوطنية لشعبنا. و في هذه المناسبة نستذكر كافة الشهداء العظام الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل حماية الشعب الكردي و مناطقه و ننحني إجلالاً أمام تضحياتهم، و كذلك نحيّ كافة الطلبة المعتقلين في سجون النظام المجرم و نتمنى لهم الحرية و نعاهد الجميع بأننا سنكون أوفياء للعهد الذي قطعناه على أنفسنا و لن نتراجع عن نهجنا الوطني و النضالي و سنحقق الاهداف التي وضعناها نُصب أعيننا في العام الثاني.

نبارك عيدنا الأول و نحنُ نتجه صوب عقد كونفرانساتنا و تنظيم مؤتمرنا العام و نتمنى بهذه المناسبة من كافة الأعضاء المشاركة الفعّالة في هذه النشاطات، و نتمنى من كافة الطلبة الكرد أن يبادروا للانضمام إلى تنظيمهم الوطني "كونفدرسيون الطلبة الكرد الوطنيين" و لنكن يداً بيد لتحقيق الحرية و العدالة و التطور.

نعود و نبارك عليكم الذكرى الأولى لتأسيس كونفدرسيون الطلبة الكرد الوطنيين و نتمنى لكم جميعاً النصر و النجاح و التوفيق.

عاشت كردستان حرة أبية

المجد و الخلود لشهداء الأمة الكردية

عاش كونفدرسيون الطلبة الكرد الوطنيين

مع تحياتنا

المنسقية العامة لكونفدرسيون الطلبة الكرد الوطنيين

27-03-2013



بعد ان اكملت علاج اسناني في مقر زيوة على يد الرفيق الدكتور ابو بدر لم تبقى لي حجه للبقاء مع هذه المجموعه الرائعةمن الرفاق فتوجهت مع مفرزه الى احد مقرات رفاقنا في قاطع اربيل في قريه كافيه التابعه الى قضاء عقره , الطريق يحتاج لاربعه ايام مشيا .محطتنا الاولى كانت مقر الاعلام المركزي للحزب حيث وصلناه مساء حيث هناك النخبه الثقافيه للحزب وهم مجموعه رائعه من المثقفين العراقيين الذين رفضوا حياة الخنوع لنظام صدام وتركو حياه الرفاه ليعيشوا حياة الكرامه, حياة قاسيه ,من اجل قضيه عادلة للشعب و كان هناك الشاعر ,الكاتب ,المذيع ,المصمم ,عامل الطباعه والمحرر. ذكرني هذا المقر بمقر جريده طريق الشعب في منتصف سبعينات القرن الماضي حيث التقيت معظمهم مثل الرفيق زهير الجزائري والرفيقه رجاء الزنبوري والرفيق رضا الظاهر والرفيق ابو زكي حميد بغش العامل البصري الذي كان عضو هيئه تحرير طريق الشعب ومسؤول الصفحه الدوليه والعربيه و كان قد قضى سنين طويله في سجون النظام الملكي وساهم وقاد الاضرابات العماليه في البصرة و كان تواجده في مقر الجريده عبارة عن لولب محرك لكل النشاطات حيث تجده مبكرا في مقر الجريدة ليغادرها اخرهم كان الاب الراعي للشغيلة العامله في الجريدة فيحاول ان يحصل لهم على افضل الامتيازات من خلال الضغط على اداره الجريده ومن خلال علاقته بالسفاره البلغاريه لكونه خريج بلغاريا وزوجته بلغاريه كان قد حصل على عدد من السفرات السياحيه المجانيه والدراسات الحزبيه القصيره لعدد لاباس به لشغيلة الجريدة حيث يقول انهم محرومون لكونهم لايحملون شهادات وهذا واجبي لاوفرها لهم ,ذلك الرجل كان حقا بروليتاريا .

قضيت ليلة رائعة مع هذه النخبه من الرفيقات والرفاق فكل شيئ منظم في مقرهم تجد الهدوء هو السائد حيث الجميع يجلسون حول الفانوس وبيدهم كتاب او ورقه وقلم يتابعون الاخبا ر السياسيه والثقافيه يتناقشون بهدوء, نكاتهم ثقاقيه جميله انهم حقا خليه نحل تعمل بنظام وهدوء تمنيت لو اتمكن أن اقضي وقت اطول لكي انهل من هذا الينبوع الثقافي فقلت لنفسي اي حزب عظيم حزبنا الذي خلق كل هؤلاء المبدعين صحيح يسمى حزب الشهداء لكنه حزب المبدعين ايضا .في الصباح الذي لم اتمناه ان ياتي والدمعة في عيني ودعت ابو نهران وودعت رجاء وودعت وودعت هولاء الرائعين وتمنيت ان القاهم في ظروف افضل لكن ليس كل ما يتمناه المرء يلقاه فقد افقدنا المرض الرفيقه رجاء الزنبوري حيث امتدت علاقتي بها اثناء عملي بطريق الشعب وعشنا في معسكر تدريب في بيروت وعملنا بلجنه حزبيه واحده , كما فقدنا الرفيق ابو زكي لكنني التقيت بعدد لاباس من هؤلاء الرائعين ,غادرنا مقر الاعلام وبدأنا السير في وديان وجبال بهدينان الوعرة وكان ذلك في نهاية تشرين الاول مررنا في القرى البهدينيه المختلفه عن القرى السورانيه حيث هنا البساتين اغنى و المياه اغزر و الجبال اكثر وعورة كنت اشعر بانني في سفره سياحيه في هذه المناطق الجميله حيث زرنا بطريقنا القرى الاشوريه والكلدانيه المختلفه ايضا بطراز بناءها وباختلاف ازياء اهاليها اثناء مسيرتنا نسمع صوت طائرات لم اتعرف عليها في منطقه السليمانيه حيث ازيز مراوحها يصلنا منذ انطلاقها من قاعدتها كنا نتابع مكالمات الطيارين عبر الراديو هذه الطائرات ماهي الا طائرات زراعيه جيكية الصنع حورها نظام البعث لتحمل صواريخ صغيره عددها 72 صاروخ تضرب المواقع الثابته مثل القرى واصابتها للاهداف غير دقيقه ودرجة مراوغتها ضعيفه جدا لكنها تطير بارتفاع عالي جدا لاتؤثر عليها الاسلحه المتوسطه تشكلرعب للقروين عند سماع صوتها وازعاج للانصار بنفس الوقت بالرغم ان تاثيرها على الافراد لم يذكر لكننا نضطر للتوقف عن المسير واخفاء انفسنا عند سماع ازيزها ونسمع بالراديو اين سيكون هدفها ,بعد خمسة ايام وصلنا الى قرية كافيه حيث يقع المقر باطرافها وصلنا قبل وجبه العشاء فكان المقر يعج بعدد كبير من الرفاق وعدد من العوائل لم اعرف الا العدد القليل منهم اللذين التقيتهم سابقا الرفيق ابو علي الشايب كان مسؤول المقر استلم ترحيلي ورحب بي وتحدث معي حول النيه لالغاء هذا المقر لان اكثر الرفاق سوف يلتحقون بالمفارز الا العدد القليل من المرضى وبعض العوائل سوف يلتحقون بمقر الاقليم الواقع في الوادي الذي يبعد عشره دقائق ففرحت كثيرا لان حلمي ان التحق بالمفارز الانصاريه في ارياف اربيل ,لكن هذا الحلم لم يتحقق فبعد يومين جائني الرفيق ابو علي ليخبرني مع محاولة لاقناعي لكي اكون المسؤول العسكري للمقر لان الرفيق ابو يوسف مسؤول اقليم كردستان طلب عدم اخلاء مقر كافيه للضرورات العسكريه حيث يجب بقائه للمساعده في حمايه مقر الاقليم ولايوجد احد من الرفاق يستلم المسؤوليه ووقع الاختيار عليك لانك صاحب تجربه كبيره في المجال العسكري فقلت له يا رفيق لم يكن عندي هنا سوى اسبوع ولا اعرف المنطقه ولم استطلعها فكيف استلم هذه المسؤوليه فرد قائلا من منا يعرف المنطقه جيدا حاولت اتهرب باي طريقه لكن بدون فائدة قال اعتبر ذلك التزام حزبي. الشتاء اقترب والرفاق لم يحسبوا بقاء المقر فلا تموين كافي ولا صيانه للقاعات ولا حطب للشتاء للتدفئه او للطبخ وعدد الرفاق القادرين على القيام بالمهام قليلين يوجد رفيق واحد ابن المنطقه وهو ابو خالد الخياط هناك عدد من العوائل وهؤلاء من الضيوف على الحزب حيث اعتاد الحزب من المنطلق الاممي تقديم الدعم والمساعدة لكل الاحزاب الشقيقه والصديقة و من هؤلاء الذين ضاقت بهم السبل في بلدهم بالرغم من نضالهم السلمي وعدم اقرارهم للكفاح المسلح اضطروا للهرب والحفاظ على مبادئهم وحياتهم واوامر الحزب الحفاظ عليهم وعدم تكليفهم بمهام عسكريه او مهام تعرضهم للخطر من خلال ذلك هذا هو المحك الحقيقي لاممية حزبنا تذكرت ما قاله لنا المسؤول العسكري للجبهه الديمقراطيه لتحرير فلسطين ممدوح الملقب ابو النوف عندما كانوا يساعدون الحزب لتدريبنا في معسكراتهم قال( دين في رقابنا للحزب الشيوعي العراقي نأمل من خلال ما نقدمه لكم الان ان نسدد جزء يسير منه لحزبكم وقال حزبكم في اصعب ظروفه كان يجمع اشتراكات وتبرعات رفاقه واصدقائه ويرسلها لنا وهو احوج لها ولكن امميته العاليه تدفعه لذلك ),فلذلك نلاحظ الحزب في كل زمان ومكان يلتجئ له الرفاق والاصدقاء من الاحزاب الشقيقة والصديقة لمصداقيته العاليه .المهم نرجع الى وضع المقر حيث اصبحت المسؤول العسكري لمقر كافيه والرفيق ابو عماد السياسي والرفيق فؤاد المسؤول الاداري ولكن الرفيقان متزوجان ويسكنان في مقر الاقليم حيث يقومان بواجباتهم اليوميه هناك كالخفارة والحراسة, الشتاء جاء مبكرا لم يمهلنا للقيام بجزء من الامور التي يجب ان تتوفر مثل الحطب او التموين وصيانة القاعات هناك اكثر احتياجتنا من المواد الناشفه متوفره لكن هناك احتياج كثير للمواد الاخرى والحصول عليها في هذا الوقت المتاخر صعب للغايه حيث المنطقه محاصره اقتصاديا و هناك صعوبه كبيره لوصول المواد الغذائيه للمنطقة من المدن وان وصلت فالقرويين يحتفظون بها لهم لان الاوضاع العسكرية متوتره جدا ولا احد يعلم ماذا يحدث غدا كنا نخرج انا والرفيق ابو خالد الخياط واحيانا اخرى مع الرفيق فؤاد وبالرغم من معارفهم لم نحصل على شئ مهم من المواد الغذائيه فالجميع يقولون جئتوا متاخرين مرة واحدة حصلنا على كمية ليس بالكبيره من السمسم تنفعنا لوجبات الصباح, الاسعار اصبحت خياليه فمثلا سعر تنكة الشعير التي لابد منها للبغال ارتفع سعرها من 300 فلس الى 1200 فلس, قاعات المقر بحاجة الى صيانه ومتابعتها عند سقوط الثلوج ورص سقفها بواسطه الحجره الاسطوانيه الثقيله أي ما يسمى الباكردان حتى لا ينزل الماء لداخل الغرف وتنهار .

هناك حاجة ماسة لكميات كبيرة من الحطب للتدفئة وللطبخ فمن يوفرها وعدد الاصحاء لايتجاوز اصابع اليد الامور مشت لكن بصعوبة الضيوف الموجودين في المقر كانوا رائعين بتعاونهم بالعمل وعدد منهم يعملون في المجال الصحي فقدموا خدمات لنا في هذا المجال وللقرويين الذي قطع الشتاء كل الطرق الى المدن عليهم فاذا بقروية مات جنينها في بطنها وهذا يعني الموت الحتمي لها لانها سوف تتسمم لكن الرفيق محمود وزوجته فردوس واختها سعيده وهي ايضا ممرضه وبادواتهم البسيطه جدا تمكنوا من انقاذ حياة القروية من خلال تقطيع الجنين الميت بالمشرط والمقص الى قطع صغيره وسحبه من الرحم وتنظيف الرحم بالكامل وخياطه المناطق المتضرره واعطاءها الادويه الضرورية حيث اكملوا عملهم باحسن وجه و بهذا العمل الرائع قاموا بانقاذ حياة هذه القروية .في هذه الظروف القاسيه هناك اوضاع امنية جديدة وصلتنا اخبار بان الجحوش قاموا بنصب الكمائن للبيشمركة في المناطق الغير بعيدة عن مقرنا وقتلوا بيشمركه تابع لحدك وفي ذلك الوقت ساد قتل النصير ويقطع راسه ويسلم للسلطة حيث يتقاضون مبلغ محترم من المال من الحكومة مما اثار بلبلة في المقر واصبح التحرك في المنطقة صعب ويحتاج عدد اكبر من الانصار وبحذر وخصوصا المنطقة كانت خالية من مقرات القوى الاخرى حيث اكثر انصار حدك يتواجدون في قراهم هذا الوضع تطلب اجتماع عسكري عاجل مع الرفاق لتهدئة القلق واتخاذ الاجراءات اللازمه ,كان في المقر ضيفان تابعان لمقر الاقليم حسب ما عرفت عنهم كانوا ضباط صف بالجيش العراقي والتحقوا بالانصار وليس لي معرفة في ما اذا كانوا رفاق سابقين ام لا المهم الاثنان يحملون سلاح الحزب لكن لاصلة حزبيه لنا معهم لان اتصالهم مع الرفيق ابو يوسف سكرتير اقليم كردستان التزامهم باعمال المقر محدود او بالاحرى بشكل مزاجي وحسب رغبتهم وانا ليس لي معرفة بظروفهم الخاصة او ما يعانون لكني اريدهم يقدمون عمل مثل الاخرين فجرت مشاجرة بيننا مما اضطرني الصعود الى مقر الاقلم والذهاب الى ابو يوسف للطلب منه سحب هؤلاء الى مقر الاقليم لانهم ليس على ملاك قاطع اربيل فقال لي ليس انت الذي تقرر انا الذى اقرر فانا مسؤولك ومسؤول مسؤولك كان النقاش متشنج ولم يحاول تهدأتي فبعد اسبوع وصلتني رسالة من الرفيق ملا حسن يطلب مني المجيء الى مقر قاطع اربيل في قريةسيدان التي تبعد يوم مشيا عن كافيه اخذت معي رفيقان وبغل من اجل جلب مواد غذائيه من مقر قاطع اربيل حيث تتوفر المواد الغذائيه هناك بشكل افضل من مقر كافيه التقيت بالرفيق ملا حسن وقال لي الرفيق ابو يوسف طلب من المكتب السياسي استبدال احمد عرب كمسؤول لمقر كافيه مع الرفيق ملازم رياض وانت صاحب القرار لان الرفيق ابو يوسف ليس من صلاحيته فرض اى قرار علينا وانا شخصيا افضل ان تاتي هنا والقرار قرارك اقتنعت بما قاله الرفيق ملا حسن ورجعت الى مقر كافيه محملا ببعض المواد الغذائيه ووصل بعدي الرفيق ملازم رياض واستبدلنا المهام وتوجهت الى سيدان وكان ذلك بدايه ربيع 1988 .


يتبع                                     

هل قدم اوجلان تنازلات مبكرة ؟

أثار نداء السلام ، الذي وجهه زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان في رأس السنة الكردية وعيد النوروز ، من سجنه في جزيرة ايمرالي لأنهاء النزاع الدموي المستمر منذ ثلاثين عاماً بين الجانبين الكردي و التركي ، أهتماما بالغاُ في الأوساط السياسية والأعلامية التركية و الكردية والعالمية. لم يكن نداء اوجلان مجرد بيان سياسي ، بل " خارطة طريق لتحقيق السلام المنشود ، تبدأ بوقف ﻹطﻼق النار وانسحاب للمقاتلين وتغليب الحل السياسي للقضية الكردية.
ولكن الغموض الذي يكتنف خطة اوجلان يثير تساؤلات كثيرة :
هل يكون وقف اطلاق النار من جانب واحد أي من جانب مقاتلي "الكردستاني " فقط أم من الجانبين الكردي و التركي في آن واحد ، ولماذا يتوجب على المقاتلين الكرد المتواجدين في في كردستان الشمالية الأنسحاب الى خارج تركيا بعد نزع أسلحتهم ، وهل يشمل نزع السلاح ، المقاتلين في جبال قنديل  ؟ وما البلد المقصود بعبارة " خارج تركيا "  ؟.
واذا كان الطرف التركي يسعى الى ايجاد حل سياسي للقضية الكردية ، لماذا يشدّد على ضرورة مغادرة أعضاء الحزب وطنهم بعد تخليهم عن القتال ونزع أسلحتهم . و أين الضمان بأن السلطات التركية لن تغدر بهم ! فالكرد يخشون تعرض المقاتلين المنسحبين لنيران  القوات التركية،  كما حصل في آخر مرة أعلن فيها " الكردستاني " وقف أطلاق النار من جانب واحد في عام 2004.
و يصدد الأنسحاب الى خارج تركيا ، ثمة احتمالات عديدة ، غير ان الأحتمال الأكثر ترجيحاً هو الأنسحاب الى أقليم كردستان (العراق) ، رغم تردد أنباء عن احتمال أنتقالهم الى سوريا ، ولكننا نعتقد ان هذا أمر مستبعد ، لأن الحكومة التركية متوجسة من سيطرة "حزب الأتحاد الديمقراطي" الموالي لحزب أوجلان على المناطق الكردية في سوريا ,و كذلك من غير المحتمل الأنسحاب الى ايران لأسباب عديدة .وثمة أحتمال آخر هو مغادرة تركيا الى المنافي في الدول الغربية .
ليس من الواضح لحد الآن الجدول الزمني للأنسحاب ، ففي الوقت الذي توقع فيه اوجلان أن ينتهي الأنسحاب بحلول شهر أغسطس القادم ، قال خبراء أتراك في الشأن الكردي ، ان الوقت المحدد من قيل اوجلان غير كاف ، في حين قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوعان ، في تصريح صحفي أدلى به خلال جولته الأوروبية الحالية ، أنه يتوقع أن يستكمل الأنسحاب قبل نهاية العام الحالي . و لكن من الواضح ان الجدول الزمني يتوقف على مدى جدية الحكومة التركية و استعدادها تلبية الحد الأدنى من حقوق الشعب الكردي  و الضمانات التي يمكن ان تقدمها لسلامة المقاتلين لدى انسحابهم من تركيا..
قال القائد العسكري للحزب مراد قره يلان في رسالة فيديو بثتها وكالة أنباء الفرات نيوز الكردية « نعلن رسمياً وجلياً وقف إطلاق النار الذي بدأ تطبيقه اعتباراً من 21 مارس، وهو اليوم الذي أعلنت فيه الرسالة» التي وجهها أوجلان."
وأضاف أن «مقاتلي كردستان الحرة لن يقوموا بشن أي عمل عسكري.. لكن إذا ما تعرضت قواتنا للاعتداء فإنها بالتأكيد ستدافع عن نفسها ضد مثل هذه الهجمات».
وبشأن انسحاب قواته من تركيا، أكد الزعيم العسكري لحزب العمال الكردستاني " أنه لا يستطيع تنفيذه إلا بعد أن تضع السلطات التركية آليات خاصة بذلك."
وقال «إذا تحملت الدولة التركية والحكومة والبرلمان مسؤولياتهم واتخذوا القرارات اللازمة المتعلقة بالانسحاب وإذا شكلوا اللجان والمؤسسات اللازمة وبنوا القواعد لمثل هذا الانسحاب فإننا سنفعل ذلك أيضا».
وأضاف قره يلان «في الوقت الحالي ننتظر إرساء هذه القواعد».
وفي تصريح صحفي ، أدلى به في يوم 21 آذار الجاري أي فور أذاعة نداء اوجلان ، قال قره يلان ،
ان اوجلان قدم تنازلات مبكرة !

موقف الشارع التركي

دأبت الحكومات التركية المتعاقبة على شحن الشارع التركي بأفكارقومية متعصبة ضد الكرد ، منذ تأسيس الجمهورية التركية في عام 1923 وحتى عهد قريب .
عندما تم أختطاف اوجلان من قبل المخابرات التركية بالتنسيق مع المخابرات الأميركية والموساد الأسرائيلي وأعتفاله في سجن أنفرادي في جزيرة ايمرالي ، قال " بولاند أجويد " رئيس الوزراء التركي في ذلك الحين ، في تصريح صحفي ، ان العدو الرئيسي لحق تقرير المصير للكرد هو رجل الشارع التركي ، الذي تربى نفسيا وفق معاهدتي سيفر ( 1920) ولوزان( 1923) ، اللتان حددتا ملامح تركيا الحديثة و طبيعة العلاقات القومية في الدولة التركية و التفكير النمطي للمواطن التركي . و عندما كان مؤتمر لوزان يناقش مسألة حق تقرير المصير للشعب الكردي ، قال ممثل تركيا عصمت باشا ، " ان الكرد هم أتراك الجبال ... وقد نسوا لغتهم الأم ، و ليسوا بحاجة الى حق تقرير المصير."
كان عصمت باشا أحد المقربين من أتاتورك ، و كل ما قاله أتاتورك أو أركان نظامه مطبوع بشكل راسخ في أذهان اغلبية الشعب التركي ، وليس من السهل تجاهله أو ازالته على نحو سريع . 

مواقف الأحزاب التركية من القضية الكردية

يعد حزب الحركة القومية ( الذي يحتل المرتبة الثالثة من حيث النفوذ و عدد المقاعد في البرلمان التركي) حزبا قوميا متطرفا ومن أشد المعارضين للحل السلمي للقضية الكردية . ويكفي القول ان مؤسس الحزب آلبارلسان توركيش ، من مؤسسي الجهاز الخاص المعروف بـ
( غلاديو ) ومنظمة ( الذئاب الرمادية ) الأرهابية ، و يحاول هذا الحزب الشوفيني بكل ما أوتي من قوة ، عرقلة تنفيذ خطة اوجلان السلمية و التهجم على حزب العدالة و التنمية وأتهام رجب طيب اردوغان وحزبه بالخيانة ومحاولة تقسيم تركيا .

أما حزب المعارضة الرئيسي في تركيا اليوم ، وهو حزب الشعب الجمهورى ، الذي يتزعمه كمال كليكدار اوغلو ( وهو من أصل كردي ) فأن موقفه من القضية الكردية غامض ومتناقض ، لوجود جناحين داخل الحزب ، الجناح الأول يتبع خطاً متشدداً على خطى مؤسسه كمال أتاتورك ، ولا يختلف موقفه عن موقف حزب الحركة القومية المتطرف ، اما الجناح الثاني ، وهو جناح ديمقراطي و معتدل فأنه يؤيد الحل السلمي للقضية الكردية ، ويبدي أستعداده للمساعدة في أنجاح المفاوضات التركية – الكردية ، ولكن يبدو ان الجناح الكمالي المتطرف في الحزب يعرقل مساعي الجناح الديمقراطي للأسهام في حل القضية الكردية سلمياً . و في الوقت نفسه فأن لدي الجناح الديمقراطي خلافات مع حزب العدالة و التنمية حول القضية الكردية وسبل حلها سلمياً .
لقد ظل حزب الشعب الجمهوري على مدي عقود ، يستمد قوته الدافعة من الجيش ، حارس الكمالية ، ولكن حزب العدالة و التنمية الحاكم أستطاع فرض هيمنته الكاملة على الجيش ، وبذلك فقد حزب الشعب الجمهوري كثيرا من نفوذه السابق .

الضغوط الخارجية على تركيا لحل القضية الكردية

على مدى السنوات ، التي أعقبت تفكك الأتحاد السوفييتي وفقدت فيها تركيا دورها السابق كقلعة حصينة معادية للشيوعية ، لم يتوقف الأتحاد الأوروبي ومنظمة العفو الدولية و منظمات حقوق الأنسان الأخرى في العالم عن توجيه أنتقادات لاذعة الى تركيا بسبب سجلها السيء في مجال حقوق الأنسان و بخاصة اجراءاتها التعسفية ضد مواطنيها الكرد .وفي الوقت نفسه ، لم تعد الكمالية تلبي حاجة تركيا المعاصرة ولا تنسجم مع العلاقات الدولية التي نشأت بعد أنهيار المعسكر الأشتراكي ولا مع التحولات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط ، وكان البديل الذي يتوائم مع الأرث التأريخي للبلاد و يلبي حاجتها في الظروف المستجدة و يلاقي قبولاً من المجتمع الدولي هو
" الأسلام المعتدل " وهذا ما أدركه مؤسسو حزب العدالة و التنمية وعلى رأسهم رجب طيب أردوغان .
الكرة في ملعب اردوغان

بعد سنوات طويلة من الحرب الشرسة ضد حزب العمال الكردستاني والقصف المتكررلمعاقل مقاتليه سواء داخل كردستان ( تركيا) أو في جبال قنديل وتغلغل الجيش التركي أحياناً داخل أراضي كردستان الجنوبية لملاحقة مقاتلي الحزب ، اقتنع اردوغان أخيرا ، ان من المستحيل القضاء على الحركة الكردية المسلحة عن طريق محاربة مقاتلي ( الكردستاني ) والقمع التعسفي ضد نشطاء الحزب في الداخل .
و من الأنصاف القول ان أردوغان أتخذ سلسلة اجراءات  لصالح الأنفتاح التدريجي على الكرد عن طريق رفع بعض القيود المفروضة عليهم و بخاصة في المجال الثقافي ، وثمة اليوم فضائيتان تبثان باللغة الكردية احداهما ، حكومي وهي قناة ( TRT6 ) والأخرى تعود الى القطاع الخاص وهي قناة (Dunya) ، كما سمح بأستخدام اللغة الكردية في المحاكم وفي التدريس في المدارس الخاصة و نشر الكتب وأصدار بعض المطبوعات الأخرى ، ولكن هذه الأصلاحات الجزئية غير كافية ، لأن المهم هو الأعتراف بالهوية القومية للكرد وتحقيق الأدارة الذاتية لهم ومنحهم  حقوقهم الثقافية ، في ظل نظام ديمقراطي تعددي يحترم الحقوق القومية لكافة سكان البلاد .
وفي مقدمة الخطوات التي ينبغي أتخاذها ، تعديل الدستور الحالي ، الذي ينص في مادته ( 66) أن كافة سكان تركيا هم أتراك.كما ان تنفيذ اعلان اوجلان يحتاج الى حزمة قوانين وهذا ما أعترف به وزير الداخلية التركي معمر غولر ولكن لحد الآن لم يتم أأتخاذ أية خطوات في هذا الصدد.
و يمكن تفسير توقيت المفاوضات مع اوجلان بحاجة أردوغان الى كسب التأييد الكردي فى الفترة القريبة القادمة ، خاصة ان الأنتخابات المحلية و البرلمانية على الأبواب والتي ستجري خلال عام 2014 ، و يأمل أردوغان في تعديل الدستور و أقامة نظام رئاسي يتمتع فيه رئيس الجمهورية بصلاحيات واسعة و سيكون أردوغان المرشح الأوفر حظاُ للفوز بمنصب الرئيس .
لقد رحب اردوغان بأعلان اوجلان ، الذي تم اعداده بعد مفاوضات بين الجانبين منذ شهر أكتوبر الماضي ، وقال في تصريح صحفي خلال زيارته للدانمارك بعد يومين من اعلان اوجلان " ان الحكومة ستفعل كل ما هو مطلوب منها في اطار القانون وسنتخلص من بعض المشاكل بمرور الوقت وفي نهاية المطاف سنضع حدا لمشكلة عمرها ثلاثين عاما . واذا تم أنسحاب (
PKK) بحلول نهاية عام 2013، فأن عام 2014 سيكون عاما جيدا للأنتخابات المحلية و البرلمانية، وهذا يخدم مصالح حزب الديمقراطية و السلام أيضا ." واعلن أنه سيسمح لوفد حزب الديمقراطية و السلام بزيارة أوجلان مرة أخرى للتباحث معه حول العملية السلمية .
حقا ان حل القضية الكردية سلميا سيتيح لأردوغان جني مكاسب سياسية هائلة ، و هذا ما دفعه الى القول في تصريح مثير للصحافة الأجنبية أنه سيحل القضية الكردية بطرق سلمية ، حتى اذا كلفه ذلك مستقبله السياسي .
و اذا كان أردوغان جادا و صادقا في تصريحاته و نياته ، عليه ترجمة هذه الأقوال الى أفعال عبر سلسلة من الخطوات العملية الجادة ، مثل تعديل الدستور عى اساس مبدأ المواطنة لا العرق والأعتراف بالحقوق القومية و المشروعة للكرد و القوميات الأخرى غير التركية في البلاد ,
ورغم بعض الأنتقادات المبطنة الموجهة الي اوجلان من قيادة الجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني ، لتقديمه تنازلات مبكرة على حد قول مراد قره يلان ، الا أن خطة أوجلان  لتحقيق السلام على اساس الحل العادل للقضية الكردية في تركيا تنم عن أدراكه بأن الحوار هو لغة العصر و بأن ما تعذر تحقيقه عن طريق النضال المسلح - رغم التضحيات السخية التي قدمها الشعب الكردي – سيتحقق بالنضال السلمي وقد أظهر ثقة بزعيم الحزب الحاكم -يعتبرها البعض مبالغاً  فيها – ويأمل اوجلان قيام الحكومة و البرلمان ، الذي يسيطر عليه الحزب الحاكم  بخطوات عملية لأنجاح عملية السلام ، وعلى اردوغان تبرير هذه الثقة ، خاصة وان أوجلان ألقي الكرة في ملعبه أمام أنظار العالم بأسره . و العالم ينتظر منه الأستجابة لنداء السلام و عمل كل ما من شأنه تسهيل التنفيذ السلس لخريطة الحل السلمي للقضية الكردية في تركيا . فهل يترجم أردوغان أقواله الى أفعال ؟ هذا ما ستكشف عنه الأيام والأسابيع القادمة .
جودت هوشيار
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

صوت كوردستان: بعد منع العاملين في نقطة فيشخابور الحدودية بين إقليم كوردستان و غربي كوردستان من عبور الشباب الكورد الى غربي كوردستان للمشاركة في مؤتمر الشباب الوطني المنعقد في مدينة القاميشلي عاصمة غربي كوردستان، و أعتراض الوفود الموقوفة في النقطة الحدودية على منعهم في العبور، أعلنت وزارة الداخلية في حكومة إقليم كوردستان لموقع (سبي) التابع لحركة التغيير أن نقطة فيشخابور لا تتبع وزارة الداخلية و العاملين في النقطة الحدودية لجنة تابعة مباشرة لرئاسة أقليم كوردستان أي الى الرئيس مسعود البارزاني.

يذكر أن النقاط الحدودية في جميع الدول تابعة لوزارة الداخلية و ليس لرئاسة الدول.

حزب البارزاني يقاطع مؤتمر الشباب المنعقد في غربي كوردستان لانه يتهم المؤتمر بسيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي المقرب من حزب العمال الكوردستاني عليه.

حسب وسائل الانباء فأن هناك وفودا كثيرة من أقليم كوردستان و شرقي كوردستان و شمال كوردستان تنتظر الموافقة على العبور الى غربي كوردستان.

PUKcc
كشف نائب عن التحالف الكوردستاني أن الوزراء والنواب الكورد لن يحضروا جلستي مجلس الوزراء والنواب يوم غد الثلاثاء .
وأوضح النائب حسن جهاد في تصريح لموقع المجلس المركزي للإتحاد الوطني الكوردستاني (PUKcc)، اليوم الاثنين، أن الكورد لم يتخذوا بعد قرارا نهائياً فيما يتعلق بالأزمة الراهنة، مشيراً إلى أن لجنة الأزمة المشكلة من قيادات الكتل الكوردستانية تتابع عملها، وخلال هذا الاسبوع قد تنهي عملها وترفع تقريراً الى رئيس إقليم كوردستان، مبيناً ان رئيس الاقليم قد يعقد اجتماعا مع الوزراء والنواب الكورد لصياغة موقف الكتل الكوردستانية من حلول للأزمة.
وأضاف النائب جهاد أن الوزراء والنواب الكورد لن يحضروا جلستي مجلسي الوزراء والنواب المقرر عقدهما يوم غد الثلاثاء، مبيناً ان الموقف الكوردي لم يتبدل لحين إتخاذ القرار من قبل القيادة

شفق نيوز/ وصل رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني إلى العاصمة التركية انقرة، للاجتماع مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ومسؤولين اخرين.

وقال مصدر كوردي مسؤول لـ"شفق نيوز"، إن بارزاني وصل الى انقرة لبحث عملية السلام في تركيا مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ومستجدات رسالة عبد الله اوجلان التي اعلنها بوقف اطلاق النار، فضلا عن العلاقات الثنائية بين اقليم كوردستان وتركيا الاقتصادية.

وتأتي زيارة بارزاني إلى انقرة بعد ايام من اعلان زعيم حزب العمال الكوردستاني وقف اطلاق النار مع تركيا، وترحيب كوردستان بهذا القرار.

يذكر ان العلاقات بين اربيل وانقرة شهدت تطورا ملحوظا في السنوات القليلة الماضية، الا ان ذلك اثار حفيظة بغداد.

وكان آخر زيارة زيارة لرئيس حكومة اقليم كوردستان نيچيرفان بارزاني، الى تركيا في تشرين الثاني الماضي تلبية لدعوة رسمية من مجلس الاتلانتيك للمشاركة في القمة الرابعة للطاقة والإقتصاد في مدينة إسطنبول.

م ف

الإثنين, 25 آذار/مارس 2013 23:03

حلبجة الدميعة.......وژدان كركوكي

 

حلبجة الدميعة.......وژدان كركوكي

دموع عيني يتهدر من خدي عن حلبجة

الحزن ملفلف بلمسات الامس عنك أرقة

خانتنى العشق عنك بغياب الغدر صرخة

بين السكوت والسكون لن تدوم لهولا ء الخونة

سيسقط الأكابر والطغيان إذا لم تستجيب القدر لهوية

كفى السراب من سرداب ضاعت الحقوق والضمير عنا

أرضك مروج وبستان مزار ومكان في الجنة

مليئة بالوروود والجورة والريحان ذكرة

لكنك ترتدين ثريا من النور لتفرح شعبك نصره

حلبجة مصيرك منا وبينا بين الأزمة سنيين والله

لن نسى هذه الأوجاع ونرجع الأوصال إن شا ءلله

ارضك مزار للشهداء وقبلة للزوار ومحفوظة في القلب حشمة وقديرة

اموت حسرة بين اربع جدران الغربة

بعيدة عن اهلي ودار المحبة

حلبجة انت في قلوبنا انفلت شعبك تحت التراب نادت الضمائر الحية

أنت والشعب اليوم لقاء بصوت واحد م

طلوب الحرية

الغفار فوق الأذان على المنبر ينادي أين الضمائر أيها الأمة

أعجزت الكلمات وسقطت الكلمات ماذا أقول أيتها الحبيبة

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

رئيس خسيس ولى في مزبلة التاريخ باع الوطن

بلاد وشعب تحت الكراسي والقوى الجاهل أصبح عنوان

فقد الصبر يخاصم العدو بحماس وثارت كوردستان

آه يا حلبجة أنا مجرد على الأسطر أعاني من الأوجاع الزمن

أسطر بوجه العدو نار وأنا من جبل حمرين

لا أخاف من الجار والمجرور يجرنا إلى الذهول ولا أبخس بالأثمان

ناذرة من الرب الرحيم ينصرنا على العدو آميين

مقاتلة على الأسطر والجمل بقلم السلام حزين

شهدائنا في المهراق كالليل العرس الزائل مؤازرين

نسوك يا حلبجة في الحقوق وجعلوكي في حسبة النسيان

أخرجي من صمتك وسكوتك وفجري كالبركان

أغتالوك في آذار عيدك النوروز بلا شفقة هولاء الطغيان

نقول للأجيال القادمة حكاية عن حه لبجة في ذلك الزمان

لكل تاريخ باب طارق يقرء ويكتب من جديد عنوان من الألوان

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

حلبجة أنت اليوم أغنية وشعر ومقالة وأناشيد من الألحان

رآيات النصر عليك ترفع لتنيري درب الحب على أمل الأوطان

نشأت في قلبي وردة سلام لأهالي حه لبجة الدميعة كل عام في نفس المكان

أصبحت الرمز والوفاء لكوردستان على مر السنيين

كوردستان موعدك ملتقي للشعراء والأدباء أحضان

تبقى صرخات مطمورة في قلوبنا آهات ونيران

أصرخ وأقول ما هذا الغدر والدهر والكتمان

طفلا يتيما كبر وترعرع شاهد ظلم بين القضبان

وكوردستان زهقت أرواح شبابها الملايين

أنفال حلبجة وأيلول واليوم والدستور العراك في كركوك وخانقين

فكيف ومتى ترتاح وانت في وجه الخناجر يا سلوة العين

أنت دمعة الجبال زاكروس وقنديل وحمرين

نحن غنيون بالدمع ومتعطشين لرشفات الأمان

سنيين من الدهر نعاني وسكاكين الخناجر تطعن

أصبحنا حطاب تهوى النار هوان

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

سأكتب عليك حلبجة يا بؤرة عيني جملة من الخلجان جراح

السكوت والدجى الليل لابد لها الأفراح

تحكى عنه التاريخ قريبا في الوصف والمداح

ونصبوا على الأسطر مقالات وكتب وضاح

ويصبح عندنا المنجال بين الجبال رب الفلاح

وأروى من ماء الكوثر سبيل من الجناح

بين الشلالات صهيل من الحنين صاح

كأنها تدق أصوات الكنائس والجوامع عند الفجر لاح

عند تغريد الطيور الحمام بأنغام الصباح

موطنى كوردستان أمسح دمعة حه لبجة وأزرع التفاح

سيغدو الربيع علينا غدا وكل شي أصلاح

حتى كركوك وخانقين قادما وسترتاح

ونجمع الملايين الأكراد من كل فج لقاء بين الجناح

الحياة والحرية هي باب من المفتاح

ولاء وعهد منا يا جبل لاتخاف ما يهزك الريح

كلنا معك ياوطن الاربع لردع السفاح

شعب الكورد شعب آمن و كثير السماح

صوت كوردستان: توجه عدد من الشباب الكورد من أقليم كوردستان و شرقي و شمال كوردستان الى نقطة فيشخابور الحدودية بين أقليم كوردستان و غربي كوردستان و لكن قوات الزيرفاني الخاصة التابعة لحزب البارزاني منعتهم من العبور الى الجهة الأخرى. حسب موقع هاولاتي فأن الشباب كانوا ينون المشاركة في مؤتمر للشباب يعقد في غربي كوردستان.

 

تعيش المناطق الكوردية خاصة و سوريا عامة أوضاعاً استثنائية و عصيبة منذ سنتين ، و أياماً مجهولة المستقبل من تاريخه الحديث ، و في ظل هذه الأوضاع و هذه الظروف يستمر الشباب الكورد في تقديم أعظم الملاحم في البطولة و الإباء من خلال عمله و تضحياته التي يقدمها في الثورة السورية المجيدة .

في هذه الظروف تلقينا منذ أشهر بسعادة نبأ عقد المؤتمر القومي الثالث للشباب الكورد في غربي كوردستان ، و قد تأملنا خيراً من هذا القرار لما سيشكل ذلك من زيادة التواصل و الاحتكاك مع نظرائنا في الأجزاء الكوردستانية الأخرى و تحقيق أقصى فائدة للشباب الكورد بغربي كوردستان ، سيما و أن الكثير من المنظمات الشبابية الكوردستانية التي ستشارك في هذا الكونفرانس لها باع طويل في النضال الثوري و الميداني ، الأمر الذي سيساهم في زيادة فاعلية الشباب الكورد في سوريا في ثورته و بناء مجتمع ديمقراطي حر .

بدأت اللجنة التحضيرية بشكل فعلي في العمل لهذا المؤتمر ، و قد تم تغييب جل القوى الشبابية الكوردية في سوريا و منها ائتلاف شباب سوا عن اللجنة التحضيرية ، و رغم تحفظاتنا إلا أننا لم نرد من ذلك أن يعيق و يفشل عمل اللجنة بل كنا نعمل جاهدين لإنجاح هذا العمل ، و بعد أن تقدمت عمل اللجنة زادت تجاهلها للقوى الشبابية الفاعلة ، و من خلال تواصلاتنا المستمرة مع اللجنة التحضيرية كانوا يؤكدون لنا أن لا أحد سيستبعد من هذا المؤتمر و لكن للأسف كان هذا عكس ما حصل و عكس ما أخبرونا به مساء اليوم الاثنين 25/3/2013 و هو أن اللجنة التحضيرية رفضت مشاركة ائتلاف شباب سوا و ستكتفي بدعوتهم كضيوف .

بناء عليه فإننا في ائتلاف شباب سوا نعلن عدم مشاركتنا في هذا المؤتمر بالصيغة التي ارتآها لنا بعضهم كضيوف ، لأننا نرفض أن نكون ضيوفاً على أرضنا ، و إننا إذ نبدي استغرابنا من هذا القرار الارتجالي غير الناضج و الذي يحمل في طياته نفس حزبوي ضيق ، في الوقت الذي كان الأجدى بهذه اللجنة أن قامت بدعوة جميع القوى الشبابية الثورية و ليس العكس و التحكم بهذا الأمر حسب الأهواء الشخصية لبعض أعضاء اللجنة .

إن هذا القرار برأينا لا يخدم بأي شكل من الأشكال وحدة الجهود و القوى الشبابية الكوردستانية و التي كان من المفترض أن تكون غاية المؤتمر ، و أنه إنما ينم عن ضمور في الفكر السياسي و يعبر عن الفكر الضيق الذي لا يزال يسيطر على آلية و تفكير اللجنة التحضيرية التي يطغي عليها الطابع الحزبي .

كما نؤكد أن هذه الآليات في العمل و هذا النمط من التفكير لن يساهم البتة في تحقيق أهداف مؤتمر شبابي على مستوى كوردستان بأجزائه الأربعة ، و بالتالي لن يخدم تطلعات و طاقات الشباب في العمل على الارتقاء بالعمل النضالي الشبابي الساعي لتحقيق تطلعات الشعب الكوردي في الحرية و الوقوف في وجه أعداء الشعب الكوردي .

كما أننا نعاهد شعبنا الكوردي العظيم بإننا سنبقى كما عاهدناه نعمل في الثورة السورية حتى تحقيق جميع أهدافها بدءاً بإسقاط نظام بشار الأسد و نيل كافة الحقوق القومية المشروعة للشعب الكوردي و ليس انتهاءً بالانتقال إلى سوريا ديمقراطية تعددية حرة لكل أبنائها ، و أن تجاهلنا و إقصائنا من هذا المحفل لن يزيدنا إلا قناعة بمبادئنا و أهدافنا في تحقيق مصالح شعبنا الكوردي العظيم .

سوا نحو الحرية

سوا نحو التعددية

سوا نحو إسقاط النظام

ائتلاف شباب سوا هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

قامشلو 25/3/2013

صوت كوردستان: نشرت صحيفة هاولاتي الكوردية خبرا حول تمركز رأس المال لدى شركات تابعة لحزب البارزاني أو مقربة منه من التي تحصل دوما على العقود من قبل حكومة حزب البارزاني.

بهذا الصدد نشرت هاولاتي عن أحمد حاجي رشيد العضو في اللجنة المالية و الاقتصادية في السليمانية قولة أن هناك صاحب شركة في أربيل يملك نصف ميزانية أقليم كوردستان و أن أغلبية الشركات الكبيرة العاملة في أربيل يملكها مسؤولون في حزب البارزاني أو مقربون من حزب البارزاني.

جاءت أقوال هذا العضو بعد البحوث التي أجروها لمعرفة أسباب نقص السيولة في محافظة السليمانية و توفرها في محافظتي أربيل و دهوك. و توصلوا الى نتيجة بأن أصحاب الشركات الكبيرة في أقليم كوردستان متمركزون في أربيل و دهوك و تابعة لمسؤولين في حزب البارزاني و أن أحدهم يملك 5 مليارات دولار و هم يودعون هذه الأموال في بنوك أربيل و دهوك.

حكومة إقليم كوردستان أوعزت نقص السيولة في السليمانية الى الحكومة العراقية الامر الذي نفاه نائب وزير المالية العراقي الذي قال بأن العراق لم يغير سياسته المالية مع أقليم كوردستان كي تكون السبب في الازمة المالية الموجودة في السليمانية.

http://www.hawlati.co/%DA%A9%DB%86%D9%85%D9%BE%D8%A7%D9%86%DB%8C%D8%A7-%DA%AF%D9%87%E2%80%8C%D9%88%D8%B1%D9%87%E2%80%8C%DA%A9%D8%A7%D9%86%DB%8C-%D9%87%DB%95%D9%88%D9%84%DB%8E%D8%B1-%D9%86%D8%B2%DB%8C%DA%A9%D9%86-%D9%84

/

عقد الاستاذ عصمت رجب مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني أجتماعاً موسعاً ضم الاعضاء الذين يمثلون الحزب الديمقراطي الكوردستاني في العديد من السلطات التنفيذية والتشريعية في المحافظة كمجلس محافظة نينوى ومجالس الاقضية والنواحي ومدراء الوحدات الادارية في مقر الفرع في الموصل .
وخاطب السيد رجب الحضور بقوله " انكم تمثلون الحزب الديمقراطي الكوردستاني وبالتالي فأن عملكم وتفانيكم في خدمة المواطنين يعكس صورة ايجابية للحزب الذي تنتمون اليه والعكس صحيح فأن أي تلكوء في خدمة الناس وتفضيل المصلحة الشخصية على المصلحة العامة يكون تأثيره سلبياً على مكانة الحزب في نفوس الناس التي تنتظر منكم تقديم الخدمات ورعاية مصالحهم " .
وأكد رجب على عمل وأداء الاعضاء ومدراء الوحدات الادارية التي تتولى البيشمركة والاسايش حماية مناطقهم وأنه لاعذر يمنعهم من تقديم الخدمات والعمل لصالح الناس .
واثنى السيد رجب على عودة قائمة نينوى المتآخية الى مجلس المحافظة وأسلوب تنسيق المواقف والمشاورة بين اعضاء القائمة والحزب .
واجمع المجتمعون على ان قرار مجلس الوزراء بتأجيل الانتخابات في محافظتي نينوى والانبار انما هي مؤامرة القصد منها تأخير التطور والازدهار فيهما وأرسال رسالة سلبية عن المحافظة وأبقاء الوضع المضطرب والقلق على ما هو عليه .

فيما أكد قاسم صالح رئيس قائمة نينوى المتآخية في مجلس محافظة نينوى على آلية التنسيق بين الوحدات الادارية وأعضاء مجلس المحافظة من أجل تقديم الخدمات ، كما رحب بفكرة عقد اجتماعات دورية على غرار هذا الاجتماع .

أربيل (الاخبارية )

أشاد رئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني، اليوم الاثنين، بأداء الأجهزة الأمنية المختلفة في الإقليم لحماية أرواح المحتفين بأعياد نوروز.

وقال بارزاني في بيان تلقت (الوكالة الاخبارية للانباء) نسخة منه: بمناسبة احتفالات آذار ونوروز هذا العام قامت قوات البيشمركة ومؤسسات الأمن والشرطة وشرطة المرور وقوات حماية البيئة وموظفو الصحة والطوارئ والمستشفيات وكذلك الكهرباء والنقل والاتصالات والبلديات والسياحة قاموا بواجبهم على أكمل وجه، مقدماً: شكره وتقديره لهم.

وأضاف: انه على رغم أن اغلب مواطني الإقليم توجهوا إلى المناطق السياحية ومع وجود عدد كبير من السياح والضيوف من خارج الإقليم، هم 'رجال الأمن' استطاعوا أن يؤدوا واجباتهم بنجاح وقاموا بحماية أرواح وأموال المواطنين وأتمنى لهم النجاح.

شفق نيوز/ قال القيادي الكوردي المستقل عن التحالف الكوردستاني محمود عثمان، الاثنين، إن الوزراء الكورد لن يشاركوا في جلسة الغد لمجلس الوزراء العراقي، مؤكدا ان ما قيل بهذا الشأن هو مجرد دعاية من قبل دولة القانون للتشويه على الموقف الكوردي.

 

وقال عثمان لـ"شفق نيوز"، إن الكلام عن حضور الوزراء الكورد للاجتماع المقبل لمجلس الوزراء "لا اساس له من الصحة.

واضاف أن "ما قيل بهذا الشأن مجرد دعايات من قبل دولة القانون للتشويه على الموقف الكوردي، وان اللجنة او خلية الازمة التي شكلت للبحث في هذه الاقضية سوف تجتمع في نهاية الاسبوع الجاري على ان يبدأ اجتماع تشاوري اخر في بداية الاسبوع القادم".

وكان نائب رئيس كتلة التحالف الكوردستاني في مجلس النواب محسن السعدون قال في وقت سابق من اليوم لـ"شفق نيوز"، إن الموقف النهائي من الحضور الى الجلسات المقبلة لمجلس الوزراء سيتحدد خلال ثماني والاربعين ساعة المقبلة باجتماع اللجنة الكوردية.

وكان الوزراء الكورد والنواب في الحكومة ومجلس النواب العراقي عقدوا اجتماعين خلال المدة المنصرمة مع مسعود بارزاني رئيس اقليم كوردستان لبحث مسألة انسحاب الوزراء الكورد من الحكومة العراقية، وقرروا خلالهما تشكيل لجنة كوردية لمناقشة الموقف من بغداد.

ع ب/ م ف

المدى برس/ بغداد

رحب رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، اليوم الاثنين، بتوصل متظاهري الرمادي إلى تشكيل لجنة للتفاوض مع الحكومة لنقل المطالب المشروعة ومتابعة تحقيقها، بعد يوم واحد على تشكيلهم وفدا للتفاوض مع اللجنة الوزارية، وأشاد بتلك المبادرة، مؤكدا انها  "قبرت الفتنة".

وقال المالكي في بيان مقتضب صدر عن مكتبه وتسلمت ( المدى برس)، نسخة منه، "أنا مسرور بانتخاب المتظاهرين لأشخاص يمثلون أهلهم وينقلون مطالبهم المشروعة ويتابعون تحقيقها"، مخاطبا متظاهري الرمادي "اشد على أيديكم وأقول لكم لقد استطعتم بمبادرتكم وحرصكم قبر الفتنة التي كاد البعض أن يشعلها لتحقيق مكاسب شخصية أو سياسية لا صلة لها بأهل المطالب الحقيقيين".

ويأتي ترحيب المالكي بعد يوم على اعلان معتصمي الرمادي، أمس الأحد، ( 24 آذار 2013) تشكيل وفد للتفاوض مع اللجنة التي شكلتها الحكومة برئاسة حسين الشهرستاني للنظر بمطالب المتظاهرين، مؤكدا أن الوفد اشترط مفاوضة الحكومة في ساحة الاعتصام وعدم الذهاب إلى بغداد.

وأعلنت الأمانة العام لمجلس الوزراء العراقي، اليوم الاثنين، ( 25 آذار 2013)، أن مجلس الوزراء خصص جلسته التي ستعقد يوم غد الثلاثاء، لمناقشة مطالب المتظاهرين، والنتائج التي توصلت اليها اللجنة الوزارية.

وشن معتصمو الرمادي هجوما عنيفا على رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي في جمعة (لا لحكومة الفوضى والدماء) في (22 من أذار 2013)، وحمَّلوا المالكي مسؤولية سفك الدماء والتفجيرات في العراق و"انتهاك" حقوق الإنسان، و"إعدام" الأبرياء في السجون، وفي حين أشادوا بانسحاب التيار الصدري من الحكومة دعوا الكتل السياسية إلى الإسراع بـ"إسقاط الحكومة"، مؤكدين أن استمرارها "سيأتي بالخراب والدمار على البلاد".

وجاء حديث معتصمي الرمادي عن إسقاط الحكومة بعد يوم على تحميل رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، أمس الخميس، (21 آذار 2013)، برلمانيين وسياسيين ووزراء وقفوا مع "دعاة الطائفية والكراهية" مسؤولية التفجيرات الإرهابية، فيما هدد برفع دعاوى قضائية ضد "كل من وقف مع الخارجين على القانون وحمل السلاح".

ويعد حديث المالكي ثاني تصريح له شديد اللهجة، بعد التفجيرات التي شهدتها البلاد، أول امس الثلاثاء، (19 آذار 2013)، إذ هاجم المالكي، في الـ20 آذار 2013، الخطب والهتافات التي تطلق في "مواقع التظاهر"، وأكد أنها "المحرك الأساس للقتل والتخريب الذي يشهده العراق"، واتهم مطلقيها بانهم يسعون إلى "حرب طائفية" في البلاد بإيعاز من "أجهزة مخابرات إقليمية" لا يربح فيها أحد غير المتطرفين، وشدد على أنه سيواجه هذه الموجة "بحزم" مطالبا الأجهزة الأمنية باعتقال وملاحقة "كل المطلوبين ودعاة الطائفية والتخريب".

وصعدت الحكومة من تهديدات للمتظاهرين أذ هددت وزارة الداخلية العراقية، في الـ21 من آذار 2013، بملاحقة كل من يستخدم "الاتصال الجماعي والمنابر العامة والخاصة" في التحريض على الفتنة او يمهد لها بـ"القول أو بالفعل"، وشددت على أن قانون العقوبات العراقي وقانون مكافحة الإرهاب والدستور خول الأجهزة الأمنية التصدي لأي تهديد من هذا القبيل، مؤكدة أنها لن تتساهل هناك في ذلك بعد اليوم.

وجدد معتصمو الرمادي هجومهم على رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، خلال جمعة (نصرة الأمام الأعظم)، في الـ15 من آذار 2013، ووصفوه بـ"الجزار" وشبهوه بـ"بشار" واكدوا أن ما يجري في العراق هو نفسه ما يجري في سوريا، في حين انتقدوا السياسيين العراقيين على بقائهم في العملية السياسية ودعوهم إلى الانسحاب منها "قبل أن يسحبهم المالكي بملفاته"، مشددين على أن بقاء السياسيين في هذه العلية السياسية يجعلهم "يتحملون المسؤولية عن الدماء التي تسفك والأعراض التي تنتهك".

وأخذت التظاهرات في العراق منحى تصعيديا في الأسابيع الأخيرة بعد إطلاق النار على المتظاهرين في الموصل في تظاهرة جمعة (كفى تبعية لإيران) في 8/ 3/ 2013 والذي أدى إلى مقتل متظاهر وجرح أربعة آخرين، ثم بمحاصرة ساحة اعتصام الرمادي من قبل القوات العسكرية واتهام منظمي التظاهرات بإيواء مجموعات من تنظيم القاعدة في ساحات الاعتصام، وإعلان إصدار مذكرات اعتقال بحق ابرز قادة التظاهرات بتهم بدعم الإرهاب واعتقال العديد من القادة الآخرين مثل حسين العبيد الجبوري الذي أدى اعتقاله مع ثلاثة من أبنائه في الموصل إلى إعلان (انتفاضة أحرار العراق) التي تملك الجماهير في ساحة الأحرار بالموصل وساحة الاعتصام في الحويجة وجزء كبير من جماهير ساحتي سامراء والفلوجة الذهاب نحو خيار حمل السلاح وذلك بعد انتهاء المهلة التي حددتها للأجهزة الأمنية للأفراج عن الجبوري.

وتشهد المحافظات ذات الغالبية السنية تظاهرات منددة بسياسة رئيس الحكومة نوري المالكي، منذ الـ21 من كانون الأول 2012 المنصرم، تطالب بوقف الانتهاكات ضد المعتقلين والمعتقلات، وإطلاق سراح الأبرياء منهم، وإلغاء قانوني المساءلة والعدالة ومكافحة الإرهاب، وتشريع قانون العفو العام، وتعديل مسار العملية السياسية وإنهاء سياسة الإقصاء والتهميش وتحقيق التوازن في مؤسسات الدولة، وعلى الرغم من أنها جاءت على خلفية عملية اعتقال عناصر حماية العيساوي فإن أهالي المحافظات الغربية والشمالية كانوا وعلى مدى السنوات الماضية قد تظاهروا في العديد من المناسبات ضد سياسة الحكومة الحالية وإجراءاتها بحقهم.

الإثنين, 25 آذار/مارس 2013 15:58

إعلان عن صحيفة كوردستان

 

قريباً جداً ستنشر صحيفة ورقية وإلكترونية مستقلة تحت اسم " كوردستان " تعني بشؤون السياسية لكافة أجزاء كوردستان ...

كوردستان : صحيفة سياسية – ثقافية – أسبوعية تعنى بشؤون كوردستانية عامة وغربي كوردستان بشكل خاص ...

كوردستان : تستقبل مساهمات كافة الكتاب والمثقفين الكورد دون استثناء من المستقلين والحزبيين ... ومن يؤمن بحرية الرأي والتعبير ... وتنشر ما يتعلق ضمن خارطة كوردستان لبناء مجتمع ديمقراطي مترابط ومتكاتف لمواجهة تحديات العصر ..

كوردستان : صحيفة لكل الكوردستانيين في سبيل حياة أفضل ..

ونؤكد بأن الصحيفة مستقلة حرة لكل الكوردستانيين ولا تميل لأي جهة حزبية ضيقة ...

من يود أن يشاركنا في تطوير الثقافة الكوردية أن يرسلوا مساهماتهم سواء باللغة الكوردية أو العربية عبر البريد التالي :

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

قامشلو - دعا الحزب الشيوعي الكردستاني الشعب الكردستاني وجميع قواه الديمقراطية والثورية لمساندة مضمون هذه الرسالة التي وجهها قائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان في نوروز آمد لحل القضية الكردية، كما دعا الحزب حكومة ونظام وشعب تركيا وقواها الثورية قبول هذه الدعوة بكل جدية.

وجاء في بيان  اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكردستاني "أطلق القائد الكردستاني عبد الله أوج آلان ( آبو ) دعوة صادقة للسلام وعلى أسسٍ واقعية كضرورة موضوعية مستنداً بذلك على القواعد الديمقراطية الحقيقية ليكون آلية صحيحة وصائبة للتعايش السلمي الأخوي بين الشعب الكردستاني والشعب التركي ، وذلك بشكل رسالة تاريخية موجهة لشعبنا ولحكومة ونظام وشعب تركيا ولكل المعنيين كفرصة ذات صلة متينة بالواقع الذي يرفض الحرب ويمنع الهدر الاقتصادي والتأخر الاجتماعي ويساهم في زيادة محبة وتآخي الشعوب جميعاً في كردستان وتركيا والشرق الأوسط ، هذه الرسالة التي تعتبر كأفضل حلٍ للمساواة والحرية والعدالة للجميع وكحدٍ فاصل ونهائي للحرب والقتال والخسائر الاقتصادية.

وتابع البيان "جاءت الرسالة المتضمنة تحقيق الحرية والسلام بناءً على نمو وزيادة الوعي الشعبي المتشبع بالديمقراطية التي بها وحدها تتحقق الطموحات الهادفة للإخاء والتحرر دون تفضيل وتمييز وكانت الضرورة الملحة والفهم الكامل لدى ( آبو ) للمرحلة الراهنة وللمستقبل".

وأضاف البيان "نضم قدراتنا ومساندتنا في سبيل تحقيق وإنجاح هذه الدعوة ، وندعو الأشقاء في حزب العمال الكردستاني إلى رصّ الصفوف مع الحذر واليقظة الشديدين من مكائد المتربصين والانتهازيين ، وفي الوقت نفسه ندعو شعبنا الكردستاني وجميع قواه الديمقراطية والثورية لمساندة مضمون هذه الرسالة".

كما دعا البيان" حكومة ونظام وشعب تركيا وقواها الثورية قبول هذه الدعوة بكل جدية مع عدم تصديق ترهات وتلفيقات القوى الشوفينية والرجعية التركية وغيرها كون هذه الدعوة ضرورة وتاريخ".

firatnews


السومرية نيوز/ السليمانية

اتهم مجلس محافظة السليمانية، الاثنين، الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني برفض اجراء انتخابات مجالس المحافظات والمشاركة في القرارات السياسية، مؤكدا انهما يريدان تعيين مسؤولي الوحدات الإدارية من مدارسهما الحزبية بدلا من اجراء الانتخابات.

وقال رئيس المجلس كاوة عبد الله في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "حزبي السلطة  الاتحاد الوطني الكردستاني والديمقراطي الكردستاني يريدان تعيين مسؤولي الوحدات الادارية في المحافظات من كوادر تخرجت من مدارسها"، مؤكدا أنهما "لا يريدان أن ينتخب الناس ممثليهم في المحافظات".

وأضاف عبد الله أن "الحزبين يريدان تعيين جميع موظفي الدولة من الموظف البسيط حتى مدراء النواحي وقائم مقامي الاقضية وحتى المحافظين من ضمن كوادرهم".

وأشار عبد الله إلى أن "الاقليم يريد تعميق وتوسيع المركزية الادارية ولا يريد اللامركزية التي نطالب بها"، مضيفا أن "الحزبين يريدان تقوية المركزية من اجل احتكار جميع مناحي الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية".

وكانت المعارضة الكردية المتمثلة بحركة التغيير والاتحاد الاسلامي والجماعة الاسلامية رفعت مذكرة الى رئاسة الاقليم والحكومة تطالبهم بإجراء الانتخابات في موعدها.

يذكر أن مجلس محافظة السليمانية أرسل في السنوات الماضية وبشكل رسمي مذكرات إلى الحكومة والبرلمان الكردستاني لإجراء الانتخابات المحلية في موعدها اي كانون الثاني 2009.

وكان من المقرر أن تجري انتخابات مجالس المحافظات في الإقليم مع موعد انتخابات مجالس المحافظات في العراق في نهاية كانون الثاني 2009، لكن حكومة الإقليم أجلت موعد إجراءها حتى آذار من العام المقبل 2011، ومن ثم الى ايلول 2012 واخيرا الى ايلول 2013 القادم. وبهذا فقد مضى على الوقت القانوني لعمل مجالس المحافظات، إلا أن برلمان كردستان قرر في شباط 2009 تمديد فترة عمل مجالس محافظات في الإقليم.

وقد جرت أول انتخابات لمجالس المحافظات في إقليم كردستان العراق في 2005، بالتزامن مع الانتخابات العراقية العامة.

يذكر أن مجلس محافظة السليمانية، 340 كم شمال شرق بغداد، يتألف من 41 عضواً، 28 منهم من الاتحاد الوطني الكردستاني وغالبيتهم ينتمون إلى حركة التغيير بزعامة نوشيروان مصطفى، وخمسة من الحزب الديمقراطي الكردستاني، وخمسة من الاتحاد الإسلامي، وثلاثة أعضاء من الجماعة الإسلامية.

الإثنين, 25 آذار/مارس 2013 14:55

السويد تبدأ بترحيل العراقيين قسراً

بغداد/ احمد ياسين

كشفتْ مصادر مطلعة عن اعتقال الشرطة السويدية اللاجئين العراقيين وايداعهم مراكز التوقيف لغرض ترحيلهم الى العراق بعد رفض طلبات اللجوء للالاف من ابناء الجالية العراقية.

وذكر مقيمون في العاصمة السويدية استوكهولم ان الايام المنصرمة شهدت تطبيق اجراءات مشددة شملت قيام الشرطة في السويد بإلقاء القبض على جميع العراقيين من اللاجئين الذين لم يتمكنوا من الحصول على اللجوء الإنساني أو السياسي حتى الان، وايداعهم السجون من اجل ترحيلهم واعادتهم قسرا الى العراق, مبينين ان هذه الاجراءات تمت بعلم السلطات في السفارة العراقية هناك. وأفاد المقيمون ان الحصول على حق اللجوء للجالية العراقية في السويد بات امرا مستحيلا لذلك فان الكثير منهم يلجأون الى اجراء معاملات الزواج للم الشمل والحصول على عقود عمل ولازالت الشرطة تقوم بإبعاد المرفوضين منهم الى بغداد قسرا.

وبحسب أحدث الاحصاءات التي نشرتها مصلحة الهجرة في السويد، فإن نحو 1633عراقيّاً قدموا طلبات للجوء في العام 2011 حصل 1091 منهم على الإقامة لأسباب أمنية، فيما قدم في العام الماضي "2012"، 1289 شخصاَ طلبا للجوء حصل 524 منهم على حق الإقامة، وبحسب الاحصائية فإن عدد العراقيين الذين يعيشون في السويد 125 الفا حتى العام 2011، فيما حصل 56 الف عراقي على الجنسية السويدية في العام 2011.

من جهتها نفت وزارة الهجرة والمهجرين علمها بوجود عمليات للترحيل القسري للعراقين في السويد حاليا, مؤكدة رفضها عمليات اعادة العراقيين بعد سفرهم واقامتهم في هذه الدول.

وقال وكيل الوزارة الدكتور سلام الخفاجي ان وزارة الهجرة لاتملك اية معلومات تشير الى اعتقال العراقيين في السويد حاليا، كما لا نملك اي بلاغ بتطبيق قرار اعادة الترحيل القسري للعراق، لكن هناك عمليات ضبط للذين يحاولون اعادتهم قسرا لغرض ايداعهم في اماكن محددة بالسويد تم اختيارها مؤخرا، مشيرا الى اجراءات مجلس النواب العراقي الحثيثة لمنع إجبار الجالية العراقية على العودة.

واضاف الخفاجي ان الوزارة ضد تطبيق اجراءات الترحيل القسري للعراقيين من الدول الاوروبية، خصوصا مع وجود عدد من مذكرات التفاهم والاتفاقيات للاجئين العراقيين تم توقيعها مع هذه الدول.

اكد النائب عن التحالف الكردستاني محما خليل، ان تصريحات مسعود بارزاني حول وجود انقلاب عسكري صحيحة وانه لديه ادلة وثبوتات حول وجود ضباط في الجيش العراقي يخططون لانقلاب عسكري في بغداد.وقال خليل ان الدليل يكمن في ان الهرم السياسي وضباط في المؤسسة العسكرية لديهم الرغبة في احداث بلبلة لإحداث الانقلاب والقضاء على الدستور وعلى العملية السياسية،
مضيفا، ان السيناريو العسكري هو السائد واعتقد ان بارزاني اراد اخطار شركائه في العملية السياسية من هذا التوجه لان الامور تتجه نحو الهاوية.هذا، ومن جهة أخرى كشف مصدر سياسي رفيع المستوى عن لقاء جمع مسعود بارزاني وقيادي بعثي كبير يسكن مدينة الحويجة مؤكدا ان البعثي الكبير اقر بوجود اجتماع ابدى فيه الاستعداد بالموافقة على اقامة الدولة الكردية.وقال المصدر الذي رفض الكشف عن أسمه ان رئيس اقليم كردستان واثناء جولته الاخيرة التي اجراها قبل ايام التقى وفدا يمثل البعثيين في مدينة الحويجة التابعة لمحافظة كركوك .وأضاف المصدر، ان البعثي الكبير اقر بوجود اجتماع ابدى فيه الاستعداد بالموافقة على اقامة الدولة الكردية وتأكد لنا صحة كلامه بعد ان استمعنا لمحضر الاجتماع المسجل صوتيا اشار الى ربط البعثيين لموافقتهم هذه على دعم الاقليم السني

http://www.iraaqi.com/news.php?id=2380&news=1#.UVA65jeyKhl

بغداد/ حيدر الحاج

تتزايد يوماً بعد آخر براهين، تدّل على ان مشروع الإطاحة برئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، عن طريق مقاطعة وزراء وتعليق آخرين حضورهم لجلسات المجلس الوزاري، ليس له نصيب من النجاح بعد أن بدأ يتآكل شيئا فشيئا، فضلا عن غموض لايزال يكتنف مواقف أصحاب ذلك المشروع، من دعوات وجهت إليهم لسحب وزرائهم نهائيا من الكابينة الحكومية، بدلا من حال التعطيل السائدة في البلاد.

أحدث تلك الدلائل، هو استئناف وزير الخارجية هوشيار زيباري لعمله الحكومي بعد مشاركته أمس في أعمال القمة العربية المزمع عقدها الثلاثاء المقبل في الدوحة، وهو الذي كان قد علّق قبل أسبوعين إلى جانب وزراء كتلته النيابية عملهم الرسمي وحضورهم جلسات الحكومة، بسبب اعتراض القيادة الكردية على إقرار الموازنة العامة للبلاد بالغالبية من دون موافقة ائتلاف "الكتل الكردستانية" ثالث اكبر فصيل نيابي.

عودة زيباري التي لم يُمهد لها سابقا، تُرجح كفة المعلومات الواردة من إقليم كردستان التي تشير إلى إمكان تعليق الوزراء الأكراد مقاطعتهم لعمل الحكومة وجلساتها الدورية مقابل "إصدار ملحق خاص بالموازنة يقضي بدفع الحكومة المركزية مبالغ مالية لشركات النفط العاملة في الإقليم". وهو ما لم يُرد عليه لا من قبل المالكي ولا من أعضاء فريقه النيابي الذين رفضوا إلى جانب نواب آخرين تضمين الموازنة هذه الأموال من دون أخضاعها للتدقيق والتخفيض.

البرهان الآخر الذي يدل على تآكل جبهة الوزراء "المقاطعين" و"المعلقين" لإعمالهم الرسمية، هو نفي وزير العلوم والتكنولوجيا عبد الكريم السامرائي، وهو احد وزارة قائمة "العراقية" بزعامة إياد علاوي، الأنباء التي شاعت أول من أمس والتي تحدثت عن تقديمه استقالته من الحكومة تلبية لرغبة المتظاهرين المناوئين لسياسات المالكي.

النفي السريع الذي جاء على لسان السامرائي، يكشف حقيقة ما يتداول من تقارير تتحدث عن "العودة القريبة" لبعض وزراء كتلته الذين قاطعوا الحكومة قبل أشهر على خلفية التظاهرات التي خرجت في محافظاتهم ذات الغالبية السُنية من السكان، احتجاجا على ما قالوا انه "تهميش" و"إقصاء" و"استهداف" يتعرضون له هم وقادتهم السياسيون من قبل الحكومة المركزية.

ورغم أن جبهة الوزراء "المقاطعين" و"المعلقين" اتسعت الأسبوع الماضي بعد انضمام وزراء "الكتلة الصدرية" إليها، إلا أنها تعرضت قبل هذين الموقفين إلى "ضربة قاصمة" عندما عاد وزير الكهرباء عبد الكريم عفتان ليستأنف نشاطه الرسمي في الحكومة والجلسات الوزارية، ضاربا بـ "عرض الحائط" قرارات قائمته السياسية التي فصلته عن عضويتها في ما بعد. وقبل ذلك، رفض وزير الدولة لشؤون المحافظات تورهان المفتي الذي شغل منصبه ممثلا عن قائمة علاوي، أوامر مقاطعة الحكومة وظل في منصبه، لتوكل إليه وزارة الاتصالات في مابعد وهي من حصة "العراقية" أيضا، كمكافأة له نظير عدم امتثاله لأوامر قائمته التي أرادت هي وغيرها من القوائم الإخلال بالنصاب القانوني لمجلس الوزراء.

دلائل أخرى ترجح كفة فشل مشروع عزل المالكي عن منصبه، وبذلك بقائه في كرسي الرئاسة حتى انتهاء ولايته الحالية، من بينها حال "التذبذب" الذي لّف موقف نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك الذي يمتلك هو وحليفه الجديد زعيم حركة "الحل" جمال الكربولي ثلاث وزارات إلى جانب منصبه.

فالمطلك رفض قبل أيام الخروج من تحت عباءة الحكومة، وهو الذي كان يدعو مرارا وتكرارا إلى استقالة رئيسه، حتى سادت اشاعات تفيد بأنه طّار إلى بيروت نهاية الأسبوع الماضي بهدف إقناع زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، لإعادة وزرائه إلى الكابينة الحكومية وعدم الانخراط في مسعى الإطاحة بالمالكي.

ورغم نفي مقربين من المطلك هذه الاشاعات، إلا ان "تكاسله" عن الانضمام إلى الحلف الساعي لعزل رئيس الوزراء والذي يتكون من "العراقية"، الأكراد، و"الصدريين"، إضافة إلى "الهجوم الناري" الذي شنه على أقطاب في قائمة "العراقية" من أمثال رئيس البرلمان أسامة النجيفي، اعتبرت إشارة واضحة لفشل مشروع "سحب الثقة" عن "رجل العراق القوي" كما يطلق على مالكي دوليا.

وفي وقت يتوقع عودة وزراء آخرين للحكومة من بينهم وزيرا التربية والصناعة اللذان ينتميان الى كتلتي المطلك والكربولي، فان النصاب القانوني لأعضاء مجلس الوزراء سيؤمن بأكثر من النصف، لا سيما وان الجلسة الوزارية التي عقدت الثلثاء الماضي، حضرها 17 وزيراٍ من أصل 34 عدد أعضاء الكابينة الحكومية التي تشكلت قبل ثلاث سنوات بالتوافق.

ومع أن حلّف الداعين "لسحب الثقة" بدأوا متيقنين من صعوبة مهتهم التي فشلوا في تحقيقها العام الماضي عندما اجتمعوا لأكثر من مرة في مدينتي اربيل والنجف، في ظل استمرار غياب رئيس الجمهورية، لا بد من تمرير مشروع الإطاحة عبره، حيث تتطلب العملية مصادقته على إقالة المالكي وتكليف شخصية أخرى من القائمة نفسها التي ترشح عنها الأخير باعتبارها الكتلة الأكبر برلمانيا، وهو أمر يصعب تحقيقه في الوقت الحاضر لغياب التوافق بين الكتل على خليفة لرئيس الوزراء.

مقابل ذلك، تفيد أنباء مصدرها "حمائم" الكتل الثلاث المعارضة لسياسات المالكي، بان كتلهم ستجتمع قريبا من أجل بحث موقف نهائي من الأزمة الراهنة وتحديدا مسألة سحب الثقة وغيرها، في ظل إجراءات وتدابير واظب رئيس الوزراء على إجرائها ضد وزرائه "المعلقين" و "المقاطعين"، إذ مدد "الإجازة الإجبارية" التي كان منحها قبل أسبوع الى الوزراء الصدريين، إلى غاية غد الثلاثاء، موعد انعقاد الجلسة الوزارية الاعتيادية، ملوحا بتعيين وزراء عوضا عنهم في حال لم يستأنفوا تعليق حضورهم لجلسات المجلس. كما لوح ائتلاف المالكي النيابي بتوجه زعيمه لتشكيل حكومة غالبية لما تبقى من الدورة الحالية، في حال ظل الوزراء المقاطعون والمعلقون ومن خلفهم بطبيعة الحال كتلهم النيابية، على موقفها المنقسم بين المعارضة والموالاة.

ويبقى مشروع "تصفية" المالكي حكوميا، عصي المنال على الساعين له. وخير دليل على استحالة تنفيذ هذا المشروع هو تصريح طارق الهاشمي نائب رئيس الجمهورية السابق الهارب خارج البلاد بعد صدور أحكام بالإعدام عليه، كشف فيه انه حاول عام 2006 بالاتفاق مع زميليه المستقيل عادل عبد المهدي "إقالة" المالكي من منصبه غير إن محاولتهما باءت بالفشل.

والسبب في فشله هذا، كما يقول الهاشمي، إن "كوندوليزا رايس، وزير الخارجية الأميركية تطير من الولايات المتحدة إلى بغداد، حتى تقول للهاشمي وتقول لزميلي ان الولايات المتحدة لا توافق على تغيير نوري المالكي... وإلى اليوم الإدارة الأميركية تريد المالكي على رأس السلطة كما تريده إيران".

بغداد/اور نيوز

نفى النائب عن التحالف الكردستاني قاسم محمد وجود اية اسرار في تداعيات العملية السياسية، وقال"جميع الامور معلومة وجميع الخلافات طافية على السطح ولا يوجد ما هو تحت الارض لكن التصويت على الموازنة بغياب ابناء الاقليم قد احدث شرخا في العلاقة بين القيادات السياسية للاقليم وبين المركز، وحصرا مع الاخوة في دولة القانون".

وكشف عن اجتماع ثالث مرتقب ستشرف عليه قيادة الاقليم لاتخاذ موقف نهائي، وهناك تواصل، وهناك نوع من الحوار بين القيادات العليا وحتى اللحظة لم تثمر عن نتيجة، ولكن هناك بوادر قد تكون على شكل حلول مطروحة، منها مثلا تعديل اقرار الموازنة واصدار ملحق بها، وهذه الامور موجودة فعلا. واضاف النائب الكردستاني "اعتقد ان الاجتماع الثاني وقد قرر ان يكون اجتماعا مفتوحا كان بمثابة اعطاء فرصة للاخوة في المركز للتراجع والتقييم فمن يصدر قرار يكون صعوبة عليه التراجع عن قراره، وخلال الايام المقبلة سيكون هناك اجتماع اخير وسيصدر قرار نهائي فيما يتعلق بالامر، وحتى هذه اللحظة الاتصالات لم تنقطع ولكنها لم تثمر حتى الان".

صوت كوردستان: بينما صرحت قيادة حزب العمال الكوردستاني في بيان وصل صوت كوردستان و قمنا بنشرة  بأن تركيا قامت بقصف المناطق الحدودية  بين تركيا و أقليم كوردستان كذب أمر لواء للبيشمركة قيام تركيا بقصف  المناطق الحدودية. نص الخبر :

كوردستان تنفي وقوع قصف تركي عقب اعلان اوجلان

شفق نيوز/ نفت قوات حرس الحدود في محافظة دهوك، الاثنين، وقوع اي قصف تركي، ضمن قاطع المحافظة، عقب اعلان زعيم حزب العمال الكوردستاني عبدالله اوجلان وقف اطلاق النار.

وقال آمر اللواء الأول قوات حرس الحدود حسين تمر، في حديث لـ"شفق نيوز"، ان "اية اعمال قصف من الجانب التركي لم تقع ضمن قاطع محافظة دهوك، سواء بالمدفعية او بالطيران، منذ اكثر من اسبوعين".

واضاف ان "آخر عملية قصف وقعت بتاريخ 9/ 3 / 2013، ومنذ ذلك اليوم لم يحدث اي شيء يستحق الذكر".

وكانت وسائل اعلام عراقية قد قالت ان المدفعية التركية قصفت وبكثافة اهدافا حدودية ضمن محافظة دهوك يومي 21 و22 من آذار الجاري.

وكان زعيم حزب العمال الكوردستاني التركي عبد الله أوجلان دعا، في 21 آذار الجاري، مقاتلي حزبه إلى وقف إطلاق النار ضد الحكومة التركية ومغادرة الاراضي التركية.

فيما أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان مؤخرا دعمه للمحادثات مع أوجلان التي بدأت في تشرين الأول 2012، مؤكدا إن الهدف منها هو إقناع قيادات الحزب بإلقاء السلاح بما يفضي إلى إنهاء ما وصفه بـالتمرد تماما.

خ خ/م م ص

شفق نيوز/ كشفت حكومة اقليم كوردستان، الاثنين، عن ان رئيس الحكومة نيچيرفان بارزاني يتوجه اليوم الى انقرة في زيارة غير معلنة يلتقي خلالها رئيس حكومتها رجب طيب اردوغان لبحث العلاقات الاقتصادية والسياسية.

وقال المتحدث باسم الحكومة الاقليمية فلاح مصطفى في حديث لـ"شفق نيوز"، إن "رئيس حكومة الاقليم نيچيرفان بارزاني سيتوجه اليوم، الاثنين، الى انقرة في زيارة الى الجمهورية التركية قادما من المانيا في جولة خارجية دامت عدة ايام".

وتأتي زيارة بارزاني إلى انقرة بعد ايام من اعلان زعيم حزب العمال الكوردستاني وقف اطلاق النار مع تركيا، وترحيب كوردستان بهذا القرار.

واضاف ان "بارزاني سيلتقي في الساعة الثامنة من مساء اليوم بتوقيت اربيل رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان وعدد من كبار المسؤولين الاتراك"، موضحا ان "من المقرر ان يبحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الاقتصادية والسياسية".

وتابع مصطفى ان "من المرجح ان تتناول المباحثات التطورات الاخيرة للمسألة الكوردية في تركيا بعد الرسالة التي وجهها زعيم حزب العمال الكوردستاني عبد الله اوجلان الى مقاتليه وطالبهم فيها باعلان وقف اطلاق النار ومغادرة الاراضي التركية".

يذكر ان العلاقات بين اربيل وانقرة شهدت تطورا ملحوظا في السنوات القليلة الماضية، الا ان ذلك اثار حفيظة بغداد.

وكان آخر زيارة زيارة لرئيس حكومة اقليم كوردستان نيچيرفان بارزاني، الى تركيا في تشرين الثاني الماضي تلبية لدعوة رسمية من مجلس الاتلانتيك للمشاركة في القمة الرابعة للطاقة والإقتصاد في مدينة إسطنبول.

م م ص/ م ف

في اطار احتفالات شعبنا الفلسطيني وحركته الادبية ومؤسساته الثقافة بيوم الثقافة الوطني الفلسطيني ، الذي يصادف الثالث عشر من آذار يوم مولد شاعرنا الفلسطيني الراحل ، سيد الكلمة ورائد شعر المقاومة محمود درويش ، اعلنت وزارة الثقافة الفلسطينية عن منح لقب شخصية العام الثقافية 2013 لعدد من المبدعين والمثقفين الفلسطينيين ممن حملوا راية النضال ومشاعل الثقافة الوطنية والفكر الانساني، ولن يسقطوها ابداً، الذين ساهموا في رفد المشهد الثقافي الفلسطيني بمنجزاتهم واعمالهم ونتاجاتهم الادبية والابداعية ولهم حضورهم الفاعل والساطع على ساحة الابداع وخريطة الادب، وهم : الشاعر والباحث الجليلي الديراوي سعود الاسدي ، والكاتبة والروائية المقدسية ديمة جمعة السمان ، والكاتب الخليلي سعيد مضية، فيما منحت جائزة محمود درويش للشاعر والاديب المخضرم حنا ابو حنا المقيم في عروس البحر والكرمل حيفا.

وقد منحت هذه الجوائز والالقاب والدروع لهؤلاء المبدعين عن مجمل مسيرتهم واعمالهم الشعرية والادبية والثقافية ، واسهاماتهم المتواصلة في حركة الابداع الفلسطيني ، وتقديراً لجهودهم ودورهم الفاعل في تأصيل الوعي الثقافي وصون التراث الشعبي وخدمة الحركة الادبية الفلسطينية والنضال الوطني التحرري لاجل بناء الوطن الحر المستقل .

فالشاعر سعود الاسدي غني عن التعريف، واشهر من نار على علم . انه رائد وأمير الشعر الشعبي المحكي الفلسطيني، وحارس المكان الفلسطيني واغاني الجليل ، وصاحب الخطاب الريفي في ثقافتنا الشعبية ، الذي يتميز بالعشق الفلاحي والانغماس في الموروث الشعبي التراثي الفولكلوري . وتندرج كتاباته الشعرية والادبية في اطار ما يسمى بـ "الادب الرعوي " او "الايديلي" النستولوجي ، لما في شعره من شوق وحنين للماضي ، وتحسر على الزمن السحيق الجميل ، وايام البساطة وراحة البال والمحبة بين الناس والتكافل والتعاضد الانساني والنوايا الصادقة الطيبة .وهو يصور ملامح الحياة الريفية الفلسطينية ، ويقدم صورة للانسان الفلسطيني الفلاح المنتمي والمتمسك بجذوره وهويته وتاريخه الكنعاني ، وللمراة الفلسطينية الفلاحة ، التي كانت تفلح وتزرع الحقل ، وتغمّر، وتحصد السنابل ، وتغربل القمح والشعير المتجسدة بـ "ستي زليخا" ، ولما في لغته من غنى تراثي وفرادة ورهافة ونقاء وصفاء وبهاء ونكهة فلسطينية جليلية مستحبة مستمدة من ذلك الزمن القديم العتيق والجميل ، الذي مضى ولن يعود . وكما جاء في بيان لجنة التحكيم : " ليس غريباً ان يعتبره النقاد شاعر الوطن والارض والصخر والزيتون ، فهو الذي اثبت حضوره على خارطة الادب الشعبي الوطني والانساني، واعطى اهتمامه لقضايا الانسان والوطن في علاقة جدلية ".

اما الكاتبة ديمة السمان القادمة من ربوع زهرة المدائن القدس ، فهي روائية وناشطة ثقافية مقدسية ، ولدت وترعرعت وكبرت ونشأت بين ازقتها وحاراتها وارصفتها، وحملت همومها وعذاباتها وجراحاتها ، وحفظت عاداتها وتقاليدها ، وكتبت تاريخها وسجلت واقعها وموروثها الثقافي . انها اسم فلسطيني جم العطاء والانتاج في الوان ادبية وثقافية ومعرفية متنوعة ، سخرّت قلمها وروحها وفكرها لخدمة قضايا شعبها ومجتمعها ووطنها . وهي خريجة جامعة بير زيت ،وتشغل مديراً عاماً في وزارة التربية والتعليم الفلسطينية ، ولها اسهام فاعل في الحياة الادبية الفلسطينية عامة وفي القدس خاصة ، ومن المؤسسين والمبادرين مع الكاتب جميل السلحوت لندوة اليوم السابع الثقافية الاسبوعية قبل اكثر من 22 عاماً ، والمتواصلة حتى يومنا هذا . عرفناها من خلال قصصها ورواياتها وقصائدها ومقالاتها الادبية السياسية ، ومن ابرز اعمالها الروائية : "بنت الاصول "و" رحلة ضياع" وجناح ضاقت به السماء" و"وجه من زمن آخر" و"القافلة" و"الضلع المفقود"وغيرها ،ومن قصائدها "غزة يا صخرة ماتت عند قدميها موج بحر الاعداء ذليل" .

وفي مجمل اعمالها الروائية تتناول ديمة حياة ويوميات المقدسيين والمحطات الزمنية ، التي مرّوا بها، وتصور واقعهم اليومي بمرارته وحلاوته ، ونشتم من خلالها عراقة حجارة القدس واسوارها وازقتها وحواريها واسواقها القديمة . كما انها تحكي واقع النكبة الفلسطينية وتصف العذاب والقهر والبؤس ، الذي واجهه وعاناه الفلسطينيون في مخيمات الذل والشقاء والشتات بالمهاجر القسرية .

واما شخصية العام سعيد مضية فهو مثقف وكاتب له العديد من الكتب والمؤلفات الادبية والنقدية ، ومن كتاباته " الثقافة الوطنية والممارسات الاسرائيلية " و" وثقافتنا ومهمات المرحلة" و"زوال في العيون" وغير ذلك .

وهو من مواليد بلدة حلحول قضاء الخليل عام 1934 ، عمل في سلك التعليم لمدة خمسة اعوام ، انخرط في الحياة السياسية والوطنية منذ شبابه المبكر ، طورد واعتقل من قبل سلطات الاحتلال ،ونفي الى الاردن عام 1970 وهناك التحق بالعمل السياسي والوطني ، ومع قدوم السلطة الفلسطينية عاد مع العائدين الى بلده وموطنه ليكمل مسيرته الثقافية الوطنية والنضالية . وهو عضو فاعل في المراكز الثقافية بمحافظة الخليل ، ويسهم في نهضة شعبنا الثقافية بعطاءاته الملونة .

اخيراً ، فأن اختيار هؤلاء المبدعين العاملين والمشتغلين بالادب والثقافة هو بمثاية تكريم لتاريخهم الثقافي الطويل ، ويشجع المثقفين على العطاء الادبي والثقافي ، وكذلك تكريم للثقافة الوطنية والانسانية الملتزمة ، والمنغمسة بهموم وقضايا الانسان الفلسطيني ، التي تؤدي دوراً تعبوياً ونهضوياً وكفاحياً في مقارعة ومواجهة المحتل ، وفي معارك شعبنا الوطنية والحضارية في سبيل التحرر والاستقلال والعودة واقامة الكيان الفلسطيني المدني الديمقراطي التعددي الحر . فهيئاً لهم ، وهنيئاً لشعبنا وادبنا وثقافتنا بهم ، وتحية فلسطينية صميمية مطعمة بالزعتر وعابقة بشذى زهور وعر الجليل لهؤلا المكرمين المحتفى بهم، ولكل المساهمين في تشكيل وحراك المشهد الثقافي الفلسطيني وتقدمه ونهوضه ، على درب الانتصار والحرية ومعانقة الفجر وخيوط الشمس .

 

حينما يتم الحديث اليوم حول البطاقة التموينية التي تقررها دولة ما لتزويد مواطنيها بالمواد الغذائية، فأول ما يتبادر الى الذهن هو العراق وشعب العراق. ومع مرارة المعاناة والحاجة الكبيرة التي تحملها العراقيون من جراء هذه البطاقة التموينية لسنين طويلة، ننسى بأن العراق ليس بالدولة الاولى التي تتبع هذا النظام في توزيع المواد الغذائية، ففي الاتحاد السوفيتي السابق كانت تتم عملية توزيع المواد الغذائية ببطاقة تموينية تشبه الى حد بعيد مثيلتها في العراق في كل شيء ، وخاصة التشابه في أوجه الفساد والسرقة التي يتعرض لها المواطنون من هذه البطاقة الملعونة، علما بأن موطني الاتحاد السوفيتي كانوا يعانون من الكثير من الأزمات المعيشية.

كان هناك حصة من المواد الغذائية ومن اللحوم يتم توزيعها على مواطني الاتحاد السوفيتي بنظام يشبه الى حد كبير ما يتم في العراق. فحدث ذات مرة ، وبالتحديد في سنة 1970 ، أن وصلت شاحنة كبيرة من اللحوم الى احدى المدن السوفيتية لغرض توزيعها على المواطنين.

فمنذ لحظة سماع المواطنون لهذا الخبر السعيد الذي يحدث نادراً، تهافتوا جميعا باتجاه مخازن الدولة التي توقفت عندها شاحنة اللحوم، وكأمر طبيعي وقفوا بالسرى (بالصف) وأخذوا ينتظرون متى سيتم توزيع اللحوم عليهم.

وبعد ساعة من الانتظار، خرج أحد موظفي المخزن منادياً المواطنين قائلاً  : "أيها الرفاق، أنا آسف، أريد أن أخبركم بأنه ليس هناك من كمية كافية من اللحوم لجميعكم، لذلك تقرر أن يغادر اليهود فليس لهم حصة".

فماكان من اليهود الذين كانوا في صف الانتظار الا المغادرة بحزنٍ خائبين.

وبعد مرور ساعة أخرى على الانتظار، خرج ذات الموظف لينادي في المنتظرين : "ايها الرفاق الأعزاء، أنا آسف لأن أخبركم بأنه لا يوجد كمية كافية من اللحوم للجميع، لذلك فكل واحد منكم ليس رفيقا في الحزب الشيوعي عليه مغادرة صف الانتظار". فغادر الكثيرون ممن ليسوا اعضاء في الحزب الشيوعي متذمرين.

وبعد أن مرت ساعة ثالثة من الانتظار، خرج عليهم ذات الموظف ليعلن لهم : " ايها الرفاق، أعلن لكم بأنه لا توجد كمية كافية من اللحوم لجميعكم، لذلك فعلى كل واحد منكم ليس عضواً في الحزب الشيوعي قبل تاريخ عام 1956 عليه المغادرة". فخرجت مجموعة أخرى كبيرة من صف انتظار توزيع اللحوم.

ومرت ساعة رابعة من انتظار البدء بتوزيع اللحوم، وبدأ حلول المساء والظلام، وإذا بنفس موظف المخزن يخرج على المنتظرين قائلا : "أيها الرفاق الأعزاء، أنا آسف لاخباركم بأنه لم تتبقى أية كمية من اللحوم، فعليكم العودة الى بيوتكم".

وكانت هناك سيدة عجوز التفتت الى زوجها قائلة : " شوف، تماما مثلما قلت لك : انه يتم معاملة اليهود دائماً بالمعاملة  الأفضل".

أين ذهبت اللحوم التي كانت على ظهر الشاحنة الكبيرة ؟ بعض العراقيين الذين اشتعل رب ربهم من هكذا حالات يمكنهم أن يعرفوا مصير اللحوم !!!!

 

اليابان ، كما يعلم الجميع ، بلد المثالية في كل شيء في التواضع والعلاقات العامة والصناعة والإقتصاد والعلم وكمال المعرفة وتمام الأخلاق ، والطب وكافة العلوم الإنسانية ، تأريخ وحضارة قد تكون قد مرت يوماً بالحرب الأهلية والحصار القاسي إبان إنتشار الموجات التبشيرية التي وصلت جزرها يوماً فحتم أمبراطورها الحصار على اليابانيين خوفاً من تلك الموجات ، لقد آمن اليابانيون أن كل عمل طيب خير يرضي الله فدأبوا على فعل الخير وإستنباط اشكال حياتهم الحلوة الرتيبة ، حتى أصبح الشعب الياباني قدوة لمن لا قدوة لهم أو حتى لأولئك الذين لديهم أروع القدوات !

في خبر نقلته إحدى الصحف المحلية والعديد من المواقع الألكترونية ليوم الأحد 24/3 ، مفاده أن جامعة تسكوبا اليابانية ، المركز التاسع على كل جامعات آسيا وفيها العديد من حملة جائزة نوبل ،  قد إختارت العراقي أحمد عبد الكريم الأعرجي للفوز بلقب جائزة الطبيب المثالي لشمال اليابان ، ذلك تثميناً لأبحاثه القيمة في جراحة القلب وهو أول طبيب عراقي يمنح هذه الجائزة الرفيعة ، لأبحاثه التي عدتها جمعية القلب اليابانية من بين أفضل 20 بالمئة من البحوث التي قدمت هناك في العام الماضي، في مجال كهروفسلجية القلب، التي سلطت وسائل الإعلام اليابانية الأضواء عليها.

من جانب آخر عرضت الجامعات اليابانية على الرجل العمل محاضرا فيها، بالإضافة إلى تأليف البحوث، إلا أنه يرغب بالعودة لخدمة أبناء وطنه، بعد إنهاء دراسة ما بعد الدكتوراه"، فهو ، أيضاً ، أول طبيب أجنبي تسمح له الجامعات اليابانية بإكمال دراسة ما بعد الدكتوراه مباشرة ، تقديرا لجهوده الكبيرة في مجال تخصصه".

ليس من السهل أن يصبح رجلاً لا يحمل الجنسية اليابانية مثالياً في بلد المثالية ، إلا إن ذلك يدل على رقي الأخلاق والعلم الذي يتمتع به هذا الرجل الذي تجاوز كل عقدنا الوطنية والإجتماعية وأرتقى هناك ليصبح مثالياً أكثر منهم .

لم ولن ينتهي مسلسل الإبداع العراقي مهما حاول الظلاميون إطفاء جذوته ، فهناك الآلاف من شعلات النور العراقية تنتشر في العالم ينير بها عراقيو الخارج النور للإنسانية وفي كافة المجالات العلمية والإنسانية ، وما الدكتور الاعرجي هذا إلا واحداً من تلك الأقباس التي تطلق في عالم غير العالم الذي يعيشه وطنهم ليصنعوا مجداً للعراق لم نأبه به حتى اللحظة ، فعلى غرار إبداعات هذا الرجل هناك رجال آخرون ونساء سطروا الملاحم العلمية والعمرانية بأحرف من نور جهدهم واستبسالهم في الدفاع عن وطنهم بحمل مشعل النور في ظلام غربتنا ونحن في الوطن الذي يحاول أن ينهض من كبوته منذ عقد من الزمن ليعاود إحتضان ابناءه كما تحتضن دجلة الخير الطيور المهاجرة التي عاودت أسرابها التحليق في فضاءه ، فلنمجد أولئك الناس الذين يحاولون ، بشق الأنفس ، أن يرفعوا أسم بلدهم ليجعلوا له المكانة التي تتناسب وحجمه الحضاري والثقافي الكبير ، فنحن بحاجة اليهم اليوم أكثر من حاجتنا لسياسيو المرحلة الخائبة من عمر العراق ، بحاجة اليهم ليرسموا الينا مستقبلاً جديداً بعيداً عن الدم والعنف والتخلف وقريباً من بنو البشر والإنسانية ، فهل عجز العراق عن رفع من رفعوه ؟..لا نعتقد ذلك .. حفظ الله العراق .

زاهر الزبيدي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

الإثنين, 25 آذار/مارس 2013 14:38

د آلان كيكاني - السلامُ الاستسلامُ

ليس التاريخ قصصاً للأولين جمعت في كتاب يُقرأ للهو والأنس وإمضاء الوقت، وليس هو مجلداً يوضع على أرفف المكتبات للزينة والديكور، بل هو مدرسة للاتعاظ والاعتبار وتعلم الدروس في كل مجالات الحياة وخاصة السياسية منها، ومن الدروس التي يعلمنا التاريخ إياها أن الحروب عادة تنتهي بشكلين: الأول هو انتصار طرف على آخر وفرض إرادته عليه وهو الشكل الغالب، كانتصار الاسكندر المكدوني على الفرس في القرن الرابع قبل الميلاد في معركة قرب أربيل ومحو امبراطوريتهم وفرار ملكهم دارا الثالث من المعركة ومن ثم تعرضه للقتل بيد أعوانه في باكتريا، وكانتصار الحلفاء على دول المحور عشية الحرب العالمية الثانية ولجوء هتلر إلى الانتحار ووقوع المانيا تحت الاحتلال. أما الشكل الثاني فهو جلوس الطرفين المتصارعين إلى طاولة المفاوضات للاتفاق على صيغة سلام ترضي الطرفين وهو الشكل السائد فيما إذا طال أمد الحرب ولاح في أفقها داء الإزمان ومبدأ اللاغالب واللا مغلوب كما حصل بين العراق وإيران في حرب الخليج الأولى وكما حصل بين السودان وجنوبه بعد حرب استمرت نصف قرن وحصدت مليوني قتيل. إلا أن الحالة الكردية عودتنا على المفاجآت منذ نشوء القضية الكردية في العصر الحديث عقب انهيار الامبراطورية العثمانية ونشوء الدولة القومية في الشرق الأوسط .

وكانت المفاجأة الأولى أن خرج الكرد من تحت عباءة الرجل المريض بخفي حنين بعد أن استقلت معظم الأمم التي كانت منضوية تحت سلطان الدولة العثمانية وبات لها دولها وأعلامها وأناشيدها الوطنية، أما المفاجأة الأخيرة فهي الصيغة التي التي يتم تداولها الآن لإنهاء الصراع الكردي التركي والذي دام زهاء التسعين عاماً وحصد ما يربو على ربع مليون قتيل جلهم من الكرد، إذ أن هذه المرة الأولى التي يبدي فيها أحد طرفي صراع مرير استعداده بإلقاء سلاحه والانسحاب من أرضه على أمل أن يكون هذا أرضية للتفاوض مع الطرف الآخر. وعليه، ليت علمي إلى أي الشكلين السالفين ينتهي المطاف بالحرب الكردية التركية؟ ألا يجوز التحاور وكل في موقعه الحالي؟ أليس قبول هذا الطرف أو ذاك بإلقاء السلاح قبل بدأ المفاوضات هو شكل من أسكال الاستسلام المهين له؟

قطعاً لست ضد السلام بين الكرد وجيرانهم من العرب والترك والفرس، بل وأجد في هذا السلام ضرورة تاريخية لتصحيح المسار الذي انحرف منذ ما يقرب من قرن وأدى إلى تصادم دموي مؤلم بين الكرد وجيرانهم. فلو جاز لي ، أنا المواطن العادي، ومن موقعي كطبيب وصاحب مهنة إنسانية ، أن أجمع الذئاب والخراف في بقعة واحدة في سلام ووئام لراق لي هذا على أن يكون للذئب جحره وصيده البري وولخروف مرجه وحظيرته، أما أن يكون الخروف وما له ملكاً للذئب فهي خدعة يبدو أنها لا تنطلي إلا على الكرد إذ نجد في الوقت الذي يدعو فيه السيد عبدالله أوجلان أتباعه إلى إلقاء سلاحهم والخروج من تركيا إيذاناً ببدء عملية السلام بين الكرد والترك في خطوة وصفت بأنها تاريخية، نرى في المقابل السيد أردوغان يقول بملء فمه أنه يهدف بقبوله التحاور إلى طرد الإرهابيين خارج البلاد وتخليص الشعب التركي منهم دون الإشارة إلى أي تنازل للطرف الكردي، وكأن المسألة هي مسألة إرهاب دموي تعاني منه تركيا، لا قضية شعب يربو تعداده عن العشرين مليوناً كان حتى الأمس القريب يقاد الفرد منهم إلى الزنازين لمجرد تلفظه بكلمة كردية واحدة في الشارع.

ختاماً أقول وإنْ كان من المبكر الحكم على عملية طويلة ومعقدة من خطوتها الأولى إلا أن المكتوب بائن من عنوانه كما يقولون، وأخشى أن الأمر برمته لا يعدو أكثر من كونه معادلة يتحقق فيها السلام للطرف التركي مقابل تحسين ظروف السيد أوجلان في سجنه للطرف الكردي، أما عامة الكرد فلهم الله.

الإثنين, 25 آذار/مارس 2013 14:34

إليه.. فقط- زاهد الشرقي

 

عندما تشعُر بأن بأنك في أتعس حال , فتأكد بأنك في العراق . فلا تلوم ألخالق لأن الحياة لا يمكن لها أن تمضي بأحسن حال مع الجميع . لكن من حقنا الصراخ كل يوم والقول (( أين الله مما يحصل لنا)). تُرى هل تركنا بيد بعض المجرمين والقتلة والفاسدين ومن يضحك علينا وحتى على الدين كل يوم ؟ أم قد تأتي بعض الأفكار وتردد معزوفة ألقدر وكأن ألأقدار وضعت للعراقيين فقط . أو يقول البعض بأن المؤمن في بلاء كبير . وهل يكون ألإيمان بعذاب الإنسان في الحياة من أجل الانتظار لتلك الجنة التي أخشى أن تكون حكراً للميسورين فقط !!. لكن ما يجري واضح للجميع لقد أصبحنا ( فئران ) تجارب في ألأرض , وعليه أناشد الخالق بأن يحاسبنا كفئران يوم الحساب , وليس كبشر حتى يسود العدل والإنصاف هناك بعدما تم حرماننا من كل شيء في ألأرض . وأناشد الملائكة بأن تقف مع تلك الفئران لعلها تحظى بمن يساندها هناك قبل أن نرى الآخرين يمرون أمامنا إلى الجنة ونحن نبقى أسفل سافلين في نار جهنم خالدين . ولا أعلم ماذا سنرى هناك بعد ما شاهدنا قطع الرقاب ونحر ألأعناق وتفجير ألأجساد وتفخيخ البشر والسيارات والحجر والحرق أحياء والجوع والموت من مرض بسيط والفقر الذي هو كافراً بكل شيء كما الظلم والحرمان . قد نكون أول نوعٍ من الفئران يتحمل كل عناوين العذاب هناك لأنه تحمل الكثير منها في ألأرض .

سلاماً لكل الفئران .. وهنيئاً للبشر الآخرين بجنان ألأرض والسماء .. ولا يقل لي أحداً بأني اليوم أكتب شيئاً مخالفاً للدين .. فأن كنتم شجعان أكتبوا إلى لله وناشدوه العدل بعدما أصبح اليأس يحتوينا من فشل الجميع .نعم ناشدوه العدل والإنصاف بيننا . فقد ضاع كل شيء ما بين انتظار الخلاص وما بين انتظار ذلك العذاب من طغاة الأرض .

سلامات يا فئران .. اخ منك يالساني


لقد تسرّب الى تاريخ الكرد وكردستان ، أو تم التسريب اليه منذ حقب زمانية طويلة عددا غير قليل من الزور والتزوير والزيف والخرافات ، ومن أبرزها وأكثرها هشاشة وهذيانا وخرافة هو تثبيت شخص في تاريخ الكرد وكردستان منذ القدم ، والى الآن بأنه كان شخصية مهدية ومنقذة وعملاقة ، وإنه ثار ضد الظلم والطغيان ، وإنه لذلك قتل ملكه وأسقط دولته فسلّمها بيديه الممتنة الى الأجانب ، وهم الفرس ... على هذا الأساس فإنه ينبغي كما يزعم البعض ، وربما الكثيرون جدا انه ينبغي إجلال وتكريم كاوه الحداد وما قام به ..!
والزيف والتزوير الآخر لتاريخ الكرد وكردستان هو ربط نوروز بكاوه الحداد وما قام به بحسب الخرافات الكاذبة التي دُسّت في تاريخ الكرد دَسّا ، مع العلم ان يوم النوروز هو كيوم تاريخي مبارك وسعيد كان موجودا ويحتفل به الكرد وبعض الشعوب الأخرى بقرون طويلة قبل أن يكون كاوه الحداد شيئا مذكورا ، أي ان النوروز كان من الأيام الاحتفالية والمباركة قبل ميلاد السيد المسيح عيسى - عليه السلام - بقرون طويلة ، لابل قبل ميلاد النبي موسى - عليه السلام - بقرون طويلة أيضا ... لهذا يجب تفكيك موضوع النوروز عن موضوع كاوه الحداد بالكامل ، لأنهما موضوعان مختلفان تماما ، ومن ثم على شعبنا الكوردي أن يعرف من هو كاوه الحداد ، وماذا قام به ، وضد من ، وهل الذي يُنْسَبُ اليه هو صحيح أم دَسُ وزيف وكذب ، وهل ان كاوه يستحق كل هذا الإجلال والتكريم ؟! 
موجز شديد عن قصة كاوه الحداد المزيفة والملفقة والكاذبة : 
____________________________________________ 
في ايران ، في القديم كان فيها ملك بإسم الضحاك ، وكان هذا الملك ظالما كثيرا .. وقد نما على كتفي الملك الضحاك ثعبانان ، ولم يرى الأطباء من علاج سوى ذبح وتحر شابين كل يوم وآستخراج مخيهما لإطعام الثعبانين ... هكذا مرّت الأيام والشهور والأعوام على الناس من ظلم وطغيان الضحاك ... وأخيرا لم يستطيع شخص عامل يعمل بالحادة بإسم كاوه تحمّل كل هذا الظلم والضيم والطغيان فثار عليه مع الناس وقتل الملك بمطرقته فأنهى حكم وحكومة الضحاك الظالمة ، وكان اليوم الذي قضى فيه كاوه على الضحاك الملك وحكومته متزامنا مع يوم النوروز ...
من أين جاءت هذه القصة الخرافية ، ومن إختلقها ولماذا ...؟!
___________________________________________
لاشك ان الكرد لم يؤلفوا هذه القصة ، لأنها هي في آخر المطاف لاتصب في صالحهم من جميع الجهات إذن ، مَنْ له المصلحة في إختلاق هذه القصة الخرافية ؟ . إن الذين لهم المصلحة في هذه القصة هم الفرس بالدرجة الأولى ، حيث القدامي من مرؤخيهم قاموا بحياكة هذه القصة الخرافية في التاريخ ، ومن العجيب والغريب أيضا هم لم يكتفوا بتزوير التاريخ وحسب ، بل قاموا بتزوير الكتاب الديني المقدس للديانة الزرادشتية المعروف ب:( آويستا ) أيضا ... وإن الأمر الأكثر عجبا وغرابة هو إدخال هذه الأكاذيب والخرافات في كتاب الزرادشتيين المقدس ، وللمثال يقول كتاب الآويستا الحالية عن الضحاك هذه الخرافة والأكذوبة عن الضحاك ، طبعا هذا لم يكن أبدا موجودا في النسخة الأصلية من هذا الكتاب ، بل تم دَسّه فيه : [ ذاك النصر الذي أحرزه فريدون الشجاع ، الشخص الذي دمّر أزديهاك < أي الضحاك . م عقراوي > . أزديهاك كان له ثلاثة أنوف وستة عيون ، وكان له ألف نوع من الحيل والدجل ، وكان قويا جدا وكاذبا ومشعوذا ] يتظر كتاب [ آوسيتا ] ، ترجمة وتقرير وتحقيق جليل دستخواه ، دار النشر : إنتشارات مرواريد ، طهران / ايران ، ط 05 ، مج 01، ص 439 . 
في هذا التزوير نلاحظ بأن الفرس أبدلوا إسم كاوه بإسم فريدون ، والآن [ نقوم بتحقيق تاريخي حول الزمن ، أو الفترة التاريخية التي عاش فيها كل من زرادشت وأزديهاك - أي الضحاك كما في التاريخ المعاصر - ، وذلك لنتأكد هل ان زرادشت كان معاصرا للملك الميدي أزديهاك وحكمه ؟ . علما ان المقطع المذكور الذي نقلناه من كتاب الآفيستا بعد ترجمته من الفارسية الى العربية هو كلام زراشت نفسه - طبعا وفق التحريف والتزوير الحاصل في كتاب الآويستا - ، أي بحسب هذه الرواية الموضوعة فإن زرادشت كان معاصرا لأزديهاك ، وهذا خلاف للتاريخ . وذلك لأن زرادشت كان يعيش في عصر وأزديهاك الذي حكم في الفترة ( 585 ق ، م - 550 ق ، م ) كان آخر ملك للامبراطورية الميدية يعيش في عصر آخر ، في حين ان زرادشت في هذه الفترة كان قد توفي قبلها بقرون طويلة . وان أقلَّ التقديرات التاريخية تقول بأن زرادشت كان يعيش في القرن السابع ، أو الثامن قبل الميلاد ] ينظر بحثي بعنوان [ الكورد والأيْرَنة / بحث تاريخي - علمي وديني يفند شبهة ايرانية الكورد ولغتهم ووطنهم وتاريخهم ] نقديم وتقييم الدكتور جمال نَبَزْ والدكنور جواد ملا ، من مطبوعات المؤتمر الوطتي الكوردستاني ، لندن / 2003 ، ص 30 - 31 . 
من هو الضحاك ...؟ 
__________________ 
الضحاك هو آخر ملوك الدولة الميدية - الكوردية التي كانت عاصمتها أكباتان ، أي مدينة همدان الحالية القريبة من محافظة سنندج في كوردستان ايران . إن إسم الضحاك الحقيقي والأصلي هو : ( أزدياك ) ، أو ( أزدبهاك ) ، أو ( آژديهاك ) ، لكن تم تعريب إسمه في التاريخ العربي والفارسي والكردي فيما بعد الى ( الضحاك ) ! . 
حدود وقوة الدولة الميدية - الكوردية : 
_________________________
لقد كانت الدولة الميدية قوية ومقتدرة جدا من جميع النواحي ، إذ انها [ كانت دولة كبيرة وواسعة الحدود ، بحيث انها كانت تحكم كوردستان وبلاد الفرس وآسيا الوسطى ، وكانت حدودها تمتد أيضا حتى الخليج العربي والهند والبحر الأسود والمتوسط ] ينظر نفس المصدر المذكور والكاتب والناشر والطبعة والسنة والمكان ، ص 19 
من هو كاوه ...؟
___________ 
تذكر بعض المصار التاريخية بأن كاوه كان كورديا من أهالي مدينة شهر كورد القريبة من محافظة أصفهان الايرانية ، وانه كان عاملا يشتغل بالحدادة . وكما ذكرنا في ملاحظاتنا السابقة تبعد مدينة شهر كورد عن مدينة همدان عاصمة الميديين الكورد في غابر الزمان بأكثر من ( 1500 ) كيلومتر ، وهذا بعد جغرافي ومكاتي شاسع جدا ، وبخاصة في ذلك الزمان الغابر ، وبشكل أخص لصعلوك مثل كاوه ، فهل من المعقول أن يستطيع صعلوك ، وفي مثل هذا البعد الجغرافي والمكاني الواسع والشاسع جدا أن يقتل ملكا ، وأن يسقط إمبراطورية قوية ومترامية الأطراف كالإمبراطورية الميدية الكوردية ؟ 
لكن بالرغم من ذلك قد يكون هنا التساؤل الأهم هو : لماذا بقيت هذه الخرافات والتزييفات عالقة في معظم مخيال ومشاعر وتقاليد الكورد ، ويتم إجلالها وتكريمها وصاحبها كاوه الى جانب النوروز ، حيث هما موضوعان وحدثان مختلفان ولايرتبط ببعضهما أبدا ؟! 
مثال للمقاربة كي يتوضح دور كاوه بالضبط : 
______________________________
يوجد في إقليم جنوب كوردستان برلمان وحكومة كوردية منذ عام 1992 من القرن الماضي ... لاشك بأن لهذا الحكم أخطاؤه ونواقصه ، لكن هل ذلك يُبَرِّرُ لأحد أن يقوم بإستدعاء القوات العراقية ، أو السورية ، أو الايرانية ، أو التركية أو غيرها للقضاء على حكومة إقليم كوردستان وإسقاطها بذريعة السلبيات والمظالم - على سبيل المثال - الموجودة فيها !؟ ... بالحقيقة إن ( كاوه ....) قد فعل هذا بالضبط مع الدولة الميدية - الكوردية ، مع العلم إن هذا الصعلوك كاوه لم يسقط الدولة الميدية على الاطلاق ، بل الذي أسس للخيانة الداخلية والسقوط للدولة الميدية كان شخصا كبيرا وقائدا معروفا في البلاط الملكي الميدي ، وهو [ آرباك ] الذي كان وزيرا وذا نفوذ واسع بعد الملك أزدياك في الدولة الميدية ! . 
[ وفي هذه الأجواء إجتمع وزير كبير له يسمى ب( أرباك ) سرا مع عدد من أعوانه بمعزل عن الملك وكبار القادة الآخرين للامبراطورية , وبعدها إتفق المجتمعون سرا على أن يبعثوا برسول ورسالة عاجلة الى أمير الفرس ( كورش ) لكي يقدم على رأس جيش من الفرس ، وذلك لمساعدة ( أرباك ) وجماعته بهدف الاطاحة بالملك أزياك - الضحاك - وخلعه ، ومن ثم تنصيب رجل مقتدر من كبار القادة الميديين ليكون ملكا عادلا وصالحا للامبراطورية الميدية كما زعموا . ولكن كورش لما أطاح بالملك أزدياك - الضحاك - وأسقط الامبراطورية الميدية عام ( 550 ق ، م ) بعد حرب دموية دامت ثلاث سنوات ، وبعم خياني من الداخل الميدي لم يفِ بوعده ، بل انه أعلن قيام الملكية الفارسية الهخامنشية ونصب نفسه ملكا عليها بعد إحتلال كوردستان ] ينظر نفس المصدر السابق المذكور والكاتب والناشر والطبعة والسنة والمكان ، ص 19 - 20 . وعلى رغم العديد من الانتفاضات والثورات ضد الفرس لم يتمكن الكورد من إستعادة مُلْكهم ودولتهم الضائعة بسبب الخيانة الداخلية كما ذكرنا بإيجاز ،وبقوا بغالبية تحت الحكم الاحتلالي الفارسي حتى الفتح الاسلامي لكوردستان وبلاد فارس والمنطقة عموما ..
إن هذه المعلومات التاريخية قد أخذتها من عدد من المصادر التاريخية القديمة والحديثة ، منها كتاب [ تاريخ هيرودوت / 484 ق ، م - 425 ق ، م ) . من هو هيرودوت : هيرودوت هو مرؤخ يوناتي شهير يلقب ب ( أبو التواريخ ) ، وانه كتب التاريخ البشري من بداياته وأرّخ الأحداث والوقائع للشعوب والبلدان والدول كاليونانيين والميديين الكورد والفرس والعرب وغيرهم ، ومنها أيضا كتاب : [ تاريخ الماد ] لمرلفه المؤرخ الروسي المعروف : ا . م . دياكونوف ، ترجمة كريم كشاورز ، لقد إعتمدت على الترجمة الفارسية لهذا الكتاب وغيرها من المصادر التاريخية المعتبرة . هنا ينبعي القول بأن تاريخ المؤرخ اليوناتي هيرودوت هو الأكثر مصداقية من غيرها ، وذلك للأسباب التالية : 
1-/ كان هيرودوت قريبا من تقريبا من فترة حكم وسقوط الدولة الميدية - الكردية . 
2-/ كان مستقل قوميا ، أي انه لم يكن كرديا ولا فارسيا ، بل انه كان يونانيا كما هو معروف . لهذا تأخذ أقواله بمصداقية أكثر من غيره ...

صوت كوردستان: صرح أحمد دنيز المسؤول العسكري في حزب العمال الكوردستاني لموقع سبي التابع لحركة التغيير الكوردية بأنهم سوف لن يقوموا أبدا بنزع سلاحهم و قال بأن خطوات حزب العمال الكوردستاني مرتبطة بما تقوم به الحكومة التركية من أعتراف بحقوق الشعب الكوري. أحمد دنيز قال في تصريحة بأنهم قاموا لمرات عديدة بوقف أطلاق النار و في كل مبادرة لانهاء الحرب يقوم حزب العمال ببعض الخطوات من أجل أنجاح مبادراتها.

 

بغداد ـ الصباح
اكد ائتلاف دولة القانون ان رئيس الوزراء نوري المالكي امهل وزراء التيار الصدري يومين اضافيين لبيان موقفهم النهائي من تعليق حضورهم لجلسات مجلس الوزراء، مؤكدا ان عدم عودتهم سيؤدي الى تشكيل حكومة اغلبية او حل الحكومة والبرلمان واجراء انتخابات مبكرة .وفيما توقع التحالف الوطني عودة وزراء التيار الصدري والتحالف الكردستاني الى اجتماعات مجلس الوزراء, يرى التحالف الكردستاني ان لا حل للخلافات السياسية الا بالجلوس على طاولة الحوار والحديث من منطلق المفاهيم المشتركة.عضو دولة القانون النائب عن التحالف الوطني عباس البياتي اكد أن رئيس الوزراء نوري المالكي قرر تمديد مهلة وزراء التيار الصدري الى الثلاثاء المقبل لبيان موقفهم النهائي من تعليق حضورهم في جلسات مجلس الوزراء.وقال البياتي في تصريح صحفي: ان المالكي أمهل وزراء التيار يومين آخرين لإفساح المجال الكافي لهم للرجوع الى جلسات مجلس النواب وفي حال عدم حضورهم سيمنحهم إجازة اجبارية لمدة (30) يوماً وبعدها سيتم التعامل مع الموضوع حسب المتغيرات التي تحصل في المواقف السياسية.يأتي هذا الحديث في أعقاب قرار زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر تعليق حضور وزرائه في جلسات مجلس الوزراء، اعتراضاً على بعض القرارات التي مررت في مجلس الوزراء وصفها بأنها تسيء للعراق والتي كان آخرها قرار تأجيل الانتخابات في محافظتي نينوى والانبار، مع استمرار الوزراء بالدوام بوزاراتهم لخدمة المواطن.من جانبه، لفت عضو ائتلاف دولة القانون النائب عن التحالف الوطني فؤاد الدوركي، الى ان عدم عودة وزراء التيار الصدري والتحالف الكردستاني لجلسات مجلس الوزراء سيؤدي الى تشكيل حكومة أغلبية او حل الحكومة والبرلمان وإجراء انتخابات مبكرة.وقال الدوركي في تصريح صحفي: ان “التيار الصدري والتحالف الكردستاني لم ينسحبوا من الحكومة حتى الآن وانما علقوا مشاركتهم باجتماعات مجلس الوزراء من أجل الحوار للوصول الى حلول ترضي جميع الأطراف, متوقعا عودتهم الى مجلس الوزراء قريباً.وبين انه في حال قررت الكتل السياسية الانسحاب من الحكومة فان رئيس الوزراء سيضطر عندها الى تشكيل حكومة أغلبية او الدعوة الى حل الحكومة والبرلمان وإجراء انتخابات مبكرة.واشار النائب عن ائتلاف دولة القانون الى ان الحل المناسب للكتل السياسية هو اللجوء الى الحوار ووضع مصلحة البلد فوق مصالحهم الحزبية والفئوية وتوفير أجواء سياسية لكي تنعكس على الوضع الأمني للبلد وكذلك الوصول الى ورقة عمل تتناسب مع الجميع.وكان المستشار الاعلامي لرئيس الوزراء علي الموسوي، كشف عن عزم رئيس الوزراء نوري المالكي تكليف وزراء آخرين ليحلوا مكان وزراء التيار بعد إصرارهم على موقفهم من عدم حضور جلسات مجلس الوزراء، قائلا: ان “المهلة التي اعطاها رئيس الوزراء لوزراء التيار كانت واضحة ببيان موقفهم لذا فالمجلس لا يزال متمسكا برأيه حيال أهمية عدم تعطيل مسيرة مجلس الوزراء والمصلحة العامة”.الى ذلك توقعت القيادية في ائتلاف دولة القانون سميرة الموسوي بان جزءا كبيرا من الازمة السياسية ستنتهي بالحوار والتفاهم على القضايا الخلافية بين الكتل، فيما سيتم ترحيل المتبقي منها الى الدورة البرلمانية المقبلة.وقالت الموسوي في تصريح صحفي: ان مفوضية الانتخابات والكتل السياسية ستبدأ باعداد نفسها لانتخابات مجلس النواب المقبلة بعد منتصف السنة الحالية اي بمجرد اعلان نتائج انتخابات مجالس المحافظات، مؤكدة ان هذا كفيل بجلوس الاطراف السياسية الى طاولة الحوار لحل جزء كبير من الازمات فيما سيتم ترحيل الجزء الاخر للدورة البرلمانية المقبلة.
ولفتت الى وجود اشارات توحي بتطويق الازمة ستبدأ عند استئناف مجلس النواب لعمله الاسبوع المقبل، مبينة أن الحكومة قطعت شوطا كبيرا في تنفيذ طلبات المتظاهرين وان ما حدث يوم الجمعة الماضي دليل واضح بان هناك اتجاها واضحا وعقلانيا لحل الازمة، مؤكدة ان هذا الاتجاه هو الذي سيسود في الطريق الصحيح للحل.من جهته، يرى النائب عن التحالف الوطني محمد كاظم الهنداوي أن الازمة التي يمر بها البلد ستنتهي بتشكيل حكومة اغلبية.واستبعد الهنداوي انهيار العملية السياسية، متوقعا انها ستشهد بعض الازمات التي ستنتهي بتشكيل حكومة أغلبية تسير بها عمل الحكومة والبرلمان الى نهاية الدورة الانتخابية الحالية.وقال ان وزراء التيار الصدري والتحالف الكردستاني سيعودون الى اجتماعات مجلس الوزراء قريبا، فيما وصف مواقف القائمة العراقية بالـ متذبذبة”، على حد تعبيره .واشار النائب عن التحالف الوطني الى أن الموقف الأخير للقائمة العراقية ظهر في تصريح نائب رئيس الوزراء صالح المطلك الذي أكد به عدم عودة الوزراء إلا بعد الاستجابة لمطالب المتظاهرين, معتبرا ان هذا الموقف يمثل ضغطا على الحكومة, مستدركا “لكن الحكومة مدركة بأن مواقف القائمة العراقية “متذبذبة” وسريعاً ما ترجع بقراراتها، مبينا ان هذه التصريحات لا تخلو من المصالح الحزبية والفئوية.من جهة اخرى، أكد النائب عن ائتلاف الكتل الكردستانية مهدي حاجي، ان الحل الوحيد للخلافات السياسية هو الحوار من منطلق المفاهيم المشتركة.وبين حاجي في تصريح لـ”الوكالة الاخبارية للانباء”، ان التحالف الكردستاني يؤكد ضرورة الحوار والجلوس على طاولة المفاوضات حيث لا يوجد هناك بديل عن الحوار لحل الخلافات.وتابع: ان الكتل السياسية اتفقت منذ 2003 على بناء العراق ديمقراطياً وأساس الديمقراطية هي التحاور لذا لا بد من الحوار من أجل حل تلك الخلافات على أن يكون مبنيا على أساس مشتركات للجالسين على طاولة الحوار وأن تكون هناك إرادة قوية وتكون مصلحة الوطن فوق المصالح الحزبية والفئوية.
ولفت النائب عن ائتلاف الكتل الكردستانية الى عدم وجود طريق لحل الخلافات والخروج من الأزمة الحالية غير الجلوس على طاولة الحوار والخروج بنتائج تطبق على ارض الواقع.


السيدات ….السادة الحضور الأفاضل
أخوتنـا ممثلي ألأحزاب والقوى السياسية العراقية المحترمين
رفاقنـا في طريق الأنسانية والفعل الثوري المناضلين في الحزب الشيوعي العراقي

نستهل كلمـتنـا بتحية إجلال وإكبار إلى المؤسسين الخالدين الاوائل ، الذين زرعوا بذرة الخير الاولى في أرض العراق  ...  تحية تقدير وأعتزاز لرفاق دربهم ممن حملوا وما يزالوا يحملون راية النضال في سبيل وطن حروشعبـا ينعم بالديمقراطية والسلام والرفاه الأجتماعي  ....
تحياتـنـا إلى أؤلائك الذين مزجوا النضال الفكري بالفعل الأجتماعي في سبيل الحرية والعدالة والمساواة والـغد أفضل .....
وأليكم جميعـاً ايهـا العراقيون تهنئتـنـا بميلاد حزبكـم الحزب الشيوعي العراقي الذي أضاء ولايزال يضيئ دروبنـا اليومية في السير نحو المستـقبل الأفضل  ....
عـام بعد عام أثبت الحزب الشيوعي العراقي صموده ونضاله بأنه حزب وطني من الطراز الأول والمدافع عن مصالح جميع فئات الشعب العراقي ومكوناته العرقية والمذهبية بدون أستثناء ، فهو يمتلك الرؤية الواضحة والأدوات الفاعلة في إيجاد الحلول الصائبة للمعضلات الوطنية على مختلف المراحل والاشكال ،
كما لا ننسى دوره الواضح في تقريب وجهات نظرالقوى والأحزاب ذات الرؤى والمصالح المختلفة والمتباينة ، درءاً للمخاطر المحدقة بالشعب وصيانة لوحدته ...
سيداتي سادتي الحضور 
نحن في التيار الديمقراطي العراقي نرى أن الحزب الشيوعي العراقي هو الحزب الذي اعطى الصدارة في كل توجهاته وسياسته للمواطنة الوطنية الحقة ، وأدان بحق كل السياسات التي تتخندق تحت شعارات ضيقة دينية او طائفية او عشائرية ، وبالوقت الذي نجد انفسنا متناغمين مع هذا التوجه ندين كل الاصطفافات السياسية بين الاحزاب والتكتلات التي تحتمي بالطائفة وغيرها من الولاءات بعيداً عن مصالح الشعب العليـا... مدينين بالوقت ذاته كل مظاهر الفساد الاداري والمالي وأنتعاش مختلف مافيات السلطوية على حساب قوت الشعب ومستقبل أجياله .. كما ندين نظام المحاصصة القائم على تلك المسميات .. فالعراق وطن واحد لجميع العراقيين مهما اختلفت انتمائاتهم وهـم متساوون في الحقوق والواجبات يحميهـم الدستورالعادل والدائم  أعزائنـا جميـعاً  ...... ان التيار اليموقراطي العراقي وفي هذه الظروف الصعبة يدعوكـم إلى توخي الحذر والتمسك بالوعي الكامـل لمـا يحاك لنـا من مخاطر ومؤامرات ترمي إلى تمزيق وحدتـنـا وتمـاسك النسيج الأجتماعي الموروث لألاف السنين أن مـا يجري من أحداث و أخـتلاق وتفجيراً للأزمات ... لهي مؤشرات حقيقية لوجود تلك التدخلات والمؤامرات من مختلف دول العربية والأقليمية ذات المصالح في أبقاء الحال في العراقي على مـا هو عليه ،همّـهـا ألرئيسي هو فشل إقامة نظام  الديمقراطية الحقيقية في العراق لـمـا له من تأثيرات كبيرة على وجودهـا ... نعـم نحن في التيار الديمقراطي العراقي نحذر من أن تنخدعوا بمـا يحاك من مخططات أقل مـا نستطيع القول بأنـهـا ستحرق الأخضر واليابس وستعرض حتماً وحدة العراق الى الخطر ...   
من هنـا أيهـا الحضور الكريم ندعوا بأسم التيار الديمقراطي العراقي وجماهيرهُ على الساحة السويدية ندعوا  القوى السياسية العراقية الوطنية والديمقراطية إلى التماسك والاتحاد لأنقاذ مـا تبقى من < /span>الوطن المنتهك والمشتت والمسلوب من قبل مختلف العصابات والمرتزقة والمتشدقين بأسم الله والدين ومن البعثيين والصداميين فهم الداء الأكثر خطورة على العراق وشعب العراق 
لنتحد جميـعـاً تحت راية الديمقراطية الحقيقة . مع أصحاب الأيادي البيضاء النزيهين والمخلصين  لنتحد من أجل أن تكون الأنتخابات القادمة ضربة موجعة لجميع السراق والأنتهازيين وعصابات النفع الخاص والشركات الوهمية . لقطع الطريق على كل من باع الوطن وأسترخص دم أبناءه .
لتتوحد وتتجمع الجهود لأسقاط مخططاتهم في تقسيم وتمزيق وحدة ووجود العراق .
تحية للحزب الشيوعي في عيد ميلاده التاسع والسبعين .
ستوكهولم / 24 / آذار / 2013 الأحد
التيار الديمقر اطي العراقي / السويد

الإثنين, 25 آذار/مارس 2013 09:28

كيف تنتخب - واثق الجابري

.
الانتخابات من اهم الواجبات لتقرير مصير الانسان , وبالمشاركة يشعرالمواطن بقيمته من مشاركته في صناعة القرار , البعض يعتقد ان المشاركة لا تنفع في انتخابات من تجاربها السابقة فشل حكومي وتعطيل خدمي واضح لذلك يتصور ان الانتقام والرفض للواقع برفض المشاركة في الانتخابات او الذهاب وشطب ورقته الانتخابية ,هنا احد المشاكل الاساسية للناخب حين يترك اهمية صوته الذي يمثل شرفه وقيمته بالمجتمع ودوره في حق المشاركة بالتنازل لصالح قوى انتهازية وفي حال شطب الورقة الانتخابية سوف تؤدي الى نفس النتيجة , اما المشاركة في البداية على الجميع الشعور بأهمية المشاركة الواسعة ولكن الاهم ليس بالمشاركة العشوائية والتصويت بدون وعي والخضوع لمغريات او تأثيرات وقتية سرعان ما تظهر نتائجها السلبية , بل التدقيق والبحث بأيجابية وهذا البحث يستند الى عوامل مهمة , في البداية تحديد ما هي هذه الانتخابات وما اهميتها المباشرة بحياة الأنسان الاجتماعية والاقتصادية والخدمية والأمنية , ثم جعل هذه الانتخابات ركيزة اساسية للانتخابات البرلمانية من خلال انتخاب عناصر جيدة لتجاوز عقدة الفشل والشلل الحكومي في مجالس المحافظات اولاّ ومن ثم التأسيس لبرلمان وحكومة ناجحة .
امام الناخب خيارات بين قوائم ومرشحين
(اولها ) بعض القوائم في اغلبها عناصر اما ان تكون متهمة بالفساد او الفشل في ادارة الخدمة او مرشح فاشل فلجأ الى قوائم كبيرة لأجل ضمان الوصول للمنصب او اعتماد الرموز والشخصيات الحكومية او استغلال المنصب الوظيفي واستخدام المال العام وتقديم الهبات والهدايا و توزيع المشاريع واطلاق التعينات قبيل الانتخابات , هذا النوع من القوائم والمرشحين يستخدمون اساليب المخادعة للمواطن وحتى وجود العنصر الجيد في تلك القوائم لن يستطيع التغيير .
ثانياّ . قوائم تعتمد على البرنامج الانتخابي وعناصر تم اختيارهم على اساس مناطقي لتمثيل ارادة المناطق في المدن وبروز عنصر الشباب في تلك القوائم من يملكون الكفاءة واصحاب ارادة للتغير لهم الشعبية الناتجة من التاريخ المشرف من خلال وجودهم كعناصر مؤثرة في المجتمع يعملون بعيداّ عن التأثيرات التي تدفعها الطائفية والعشائرية والنفعية , شعورهم وهمهم تقديم الخدمة للمواطن وتفضيل اولويات محافظاتهم دون التدخل في السلطات الاتحادية والمشاكل السياسية ,.
ثالثاّ . قوائم مختلطة بين الجيد والسيء فيها بعض العناصر الجيدة والبعض الاخر سيء ربما احدهما تتجاوز الاخر ولكن في المجمل ان هنالك سطوة على القرار او تحديد لخيارات الناخب من خلال تحديد خيارات الناخب المناطقية وليس تحديد المرشحين بالمناطقية لذلك تكون خيارات الناخب مقيدة قد ينتخب من هم اقل امكانية في ادارة المنصب .
رابعاّ . قوائم اعتمدت على تعدد القوائم الانتخابية لأستغلال نظام حساب الاصوات ( سانت لوكو ) اي حصولها من كل قائمة على مجموعة وان كانت قليلة من المقاعد وبذلك تضمن وصول اكبر عدد من المقاعد وهذا نوع من الاحتيال على النظام الانتخابي والناخب .
خيارات بعض الناخبين تكون خيارات سلبية بأختيار التصويت للقائمة وهذا ما يعيد سطوة رئيس القائمة واعادة تجربة البرلمان المحكوم برؤوساء الكتل
شعور المواطن باهمية صوته لابد له بالمشاركة بفاعلية بخيارات يعتقد انها الخيارات الصائبة للخدمة بعيد عن اي تأثيرات في الأجواء السياسية التي دفعت المجتمع نحو الحشد الطائفي لغرض النتائج الانتخابية وهذه احد الاساليب التي تم اتباعها من كتل تحاول كسب صوت الناخب والتغطية على الفشل , التردي الخدمي والتراجع الحكومي سببه خطأ اغلبية الناخبين .

 

الإثنين, 25 آذار/مارس 2013 09:22

جمعية روني للمرأة

 

قامت جمعية روني بتقديم  محاضرة بعنوان
الزواج المبكر ..مشاكله و حلوله
يوم السبت 23.3.2013  في مركز زلال في قامشلو

الزواج المبكر أصبح قضية يتباحثها المجتمع بعد أن كان أهم مطلب من متطلبات الزمن الماضي أو بمعنى أصح الجيل السابق . فقد كان من الطبيعيجدا أن تُزف الفتاه بعد بلوغها مباشرة أو عندما تصل لسن الخامسه عشر كأقصى حد لعريسهاالذي لا يتجاوز العشرين من عمره . و تبدأ رحلة الحياة بحلوها و مرها ينجبا الأولاد الواحد تلو الأخر فهم لا يعرفون لتحديد النسل طريق .
بدأت المحاضرة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء
رحبت الآنسة عزيزة بالحضور والضيوف من  العرب والسريان والكرد

كما وقد رحبت بالدكتور مروان حسين الذي القى المحاضرة وشكرته على تلبية دعوة الجمعية 
تطرق الدكتور مروان  خلال المحاضرة  الى آراء ومبررات  المؤيدين للزواج المبكر والمعارضين له 
ثم توصل الى خلاصة من النصائح والاجراءات التي نستطيع من خلالها السيطرة على هذه الظاهرة  بطرق علمية وعملية وإيجابية 
ثم تحدثت  الدكتورة صفاء علوش عن آثار الزواج المبكر على الفتاة من الناحية االطبية ومخاطر اصابتها بالأورام السرطانية والاجهاضات المتكررة وحتى العقم نتيحة الزواج في سن صغيرة
بعد ذلك فتح المجال للحضور للحوار والنقاش  وابداء آرائهم حول هذا الموضوع حيث كان أغلب الآراء عن أن أهم أسباب الزواج المبكر هو التخلف والعادات والتقاليد البالية التي تتحكم في عقول مجتمعنا
و أيضا الفقر و الحالة المعيشية المتدهورة التي آل اليه مجتمعنا الذي يؤدي بعائلة الفتاة القبول على أول عرض زواج للفتاة بالرغم من كبر عمر الرجل ,,

وتعتبر الفتيات اللاتي حصلن على مستويات منخفضة من التعليم أكثر عرضة للزواج المبكر،

لذلك نعتبر أن التعليم هو واحد من أفضل استراتيجيات حماية الفتيات ومكافحة زواج المبكر ,وعندما تتمكن الفتيات من اكمال دراستهن يتجنبن الزواج المبكر، و يتمكن من وضع الأساس لبناء حياة أفضل لأنفسهن وأسرهن ويشاركن في تقدم بلدانهن

حشد الفتيات والفتيان والآباء والمجتمع لتغيير العادات الاجتماعية الضارة، وتعزيز حقوق الفتيات، وخلق فرص لهن.


معالجة الأسباب الجذرية الكامنة وراء زواج المبكر، بما في ذلك التمييز القائم على نوع الجنس أو الانتقاص من قيمة الفتيات أوالفقر أو التبريرات الدينية والثقافية

السومرية نيوز/ بغداد
كشف النائب عن ائتلاف دولة القانون علي الشلاه، الأحد، أن وزراء التحالف الكردستاني وغالبية وزراء القائمة العراقية سيحضرون جلسة مجلس الوزراء المقبلة، مؤكدا أن مقاطعة وزراء التيار الصدري لجلسات مجلس الوزراء "ضغوط الانتخابات" لتحقيق بعض المكاسب.

وقال الشلاه في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "بعض الأطراف في العملية السياسية تخشى صندوق الاقتراع"، معتبرا "مقاطعة وزراء التيار الصدري لجلسات مجلس الوزراء نوع من الضغط على الحكومة لتحقيق بعض المكاسب الانتخابية".

وكشف الشلاه أن "جلسة مجلس الوزراء يوم الثلاثاء المقبل ستشهد حضور وزراء التحالف الكردستاني وغالبية وزراء القائمة العراقية، فضلا عن حضور نائب رئيس الوزراء  صالح المطلك ووزير الصناعة ووزير التربية".

ورجح الشلاه ان "يحضر وزراء التيار لجلسات مجلس الوزراء خلال مدة أقصاها أسبوع واحد لتكون بداية نهاية القطيعة".

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، قال في بيان صدر في (19 آذار 2013)، إن "البقاء في حكومة تبيع أراضيها جنوباً وتدعي سيطرة القاعدة على بعض محافظات العراق الغربية والشمالية، وحكومة بلا رئيس جمهورية، بالإضافة إلى البرلمان الهزيل والقضاء المسيس، بات أمراً مضرا أكثر مما هو نافع بل فيه إعانة على الإثم والعدوان".

وأعلن التيار الصدري بزعامة مقتدى الصدر بعد ساعات من البيان، عن مقاطعة وزراءه جلسات مجلس الوزراء بتوجيه من زعيمه الصدر، فيما أكد أنهم سيستمرون بتقديم الخدمة من وزاراتهم، كما أكد الصدر في بيانه "سنناقش مليا مع أخوتنا التعليق والانسحاب من الحكومة بل وحتى من البرلمان الهزيل".

ودعا ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، أمس السبت (23 آذار 2013)، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لإعادة النظر بتعليق حضور وزراء التيار جلسات مجلس الوزراء، محذرا من خطورة المرحلة.

ويشغل التيار الصدري ست وزارات في الحكومة العراقية إضافة إلى أربعين مقعداً نيابياً من أصل 325، ومنصب النائب الثاني لرئيس البرلمان

السومرية نيوز/ بغداد
أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الأحد، استعداده للحوار اذا كان تعليق وزراء كتلة الاحرار يعني تدخلا اميركيا، وفيما دعا الى تشكيل لجنة خاصة بقضية تأجيل الانتخابات وكتابة برنامج داخلي لمجلس الوزراء، رفض تدخل وزارة الخارجية الاميركية بشؤون البلاد الداخلية.

وقال الصدر في بيان صدر، اليوم، ردا على سؤال بشأن حث وزير الخارجية الاميركي جون كيري رئيس الحكومة نوري المالكي على التراجع عن قرار تأجيل الانتخابات في الانبار ونينوى وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه ان "المرجعية الدينية وزعيم المجلس الاعلى الاسلامي عمار الحكيم والأمم المتحدة والجهات الشعبية في هاتين المحافظتين قد رفضوا تأجيل الانتخابات".

وأضاف الصدر أن "الوزراء المصوتين على موافقة ايكال امر اثبات او تأجيل الانتخابات بيد نوري المالكي بصفته القائد العام او بأي صفة اخرى ندموا"، مشيرا إلى أن "الاجماع العراقي إلا ما شذ وندر كصالح المطلك وحزبه والمالكي وحزبه لا ينهضان بالمطلوب على اية حال".

وأكد الصدر انه "اذا كان انسحاب او تعليق وزراء كتلة الاحرار يعني تدخل امريكا فانا مستعد لأدعو الى حوار وإن كان تحت قبة مجلس الوزراء من دون الغاء التعليق لكن مشروط بالعمل الجدي لأجل امور معينة وفترة معينة"، داعيا الى "تشكيل لجنة امنية لها الشأن المباشر في قضية تأجيل الانتخابات دون ايكالها لفرد واحد، ودون اهمال مفوضية الانتخابات".

وطالب الصدر بـ"كتابة برنامج داخلي ونظام داخلي لمجلس الوزراء يحد فيه من الدكتاتورية والتفرد"، مشددا على ضرورة "العمل الجدي من اجل تحقيق المطالب الشرعية للمتظاهرين دون ما هو غير معقول ومقبول، فضلا عن اعادة اللحمة الوطنية ومحاولة الجلوس على طاولة حوار".

وتابع الصدر انه "لا يوجد اي داعي لتدخل وزارة الخارجية الاميركية في الشأن العراقي المستقل"، معربا عن رفضه واستنكاره لـ"تدخلها بشؤوننا الداخلية".

ودعا الصدر ايضا الجميع الى "حوار عراقي بعيد عن اي تدخل خارجي مطلقا". 

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي أكد لوزير الخارجية الأميركي جون كيري، ، اليوم الاحد (24 اذار 2013)، دعمه لاعتماد الحوار والدستور كأساس لحل كافة المشاكل الداخلية، فيما أشار كيري إلى اهتمام بلاده بوجهة نظر الحكومة العراقية تجاه قضايا المنطقة والازمة السورية بشكل خاص.

ووصل وزير الخارجية الأميركي جون كيري، صباح اليوم الاحد، الى العاصمة بغداد في زيارة غير معلنة.

وأعلن التيار الصدري بزعامة مقتدى الصدر، في الـ19 من اذار 2013، عن مقاطعة وزراءه جلسات مجلس الوزراء بتوجيه من زعيمه الصدر، فيما أكد أنهم سيستمرون بتقديم الخدمة من وزاراتهم.

يذكر أن مجلس الوزراء قرر، في (19 آذار 2013) تأجيل انتخابات مجالس المحافظات في محافظتي نينوى والأنبار لمدة أقصاها ستة أشهر، مؤكداً أن هذا الأمر جاء بناءً على طلب مجلس الأنبار والجهات الرسمية والكتل السياسية والأحزاب ووجهاء المحافظتين وتقديراً من الحكومة والقيادة العامة للقوات المسلحة لعدم ملائمة الظروف الحالية.

المدى برس/ بغداد

جدد رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي، اليوم الاحد، تأكيده بأن قرار تأجيل الانتخابات في محافظتي الانبار ونينوى "سياسي وغير قانوني"، وأكد أن تعثر مسارات السياسية وبطء التحول الديمقراطي  ونقض الاتفاقيات "سببت شرخا في الوحدة الوطنية"، في حين أبدى وزير الخارجية الامريكي مخاوفه من انهيار الديمقراطية  في العراق.

وقال رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي في بيان تسلمت (المدى برس) ، نسخة منه عقب لقائه وزير الخارجية الامريكي جون كيري اليوم في بغداد إن "قرار تأجيل الانتخابات في محافظتي الأنبار ونينوى يعد خرقا قانونيا يتنافى مع الدستور"، مجددا تأكيده أن "الاسباب التي تم بموجبها التأجيل لم تكن مقنعة".

وبحسب البيان فان "النجيفي ابلغ كيري بأن قرار التأجيل كان سياسيا بامتياز كون الظروف الامنية في بغداد شهدت هذه الفترة ترديا غير مسبوق ولكن قرار التأجيل طال نينوى والانبار فقط".

وشدد النجيفي على ان "تعثر مسارات العملية السياسية وبطء التحول الديمقراطي ونقض الاتفاقات السياسية بين الشركاء سبب شرخا واضحا في الوحدة الوطنية وتعثرا في مسيرة الشراكة".

ونقل البيان عن وزير الخارجية الأميركي قوله إنه "قلق وخائف من انهيار ما تم بناؤه من مرتكزات ديمقراطية".

ودعا جون كيري بحسب البيان "الاطراف العراقية كافة الى التعاون من اجل اتمام الشراكة الوطنية وتجاوز الازمات"، لافتا الى ان "الولايات المتحدة الاميركية لا تزال ملتزمة  تجاه العراق في اطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين".

واشار البيان الصادر عن مكتب النجيفي الى ان "الطرفين بحثا مستجدات الاوضاع السياسية في المشهد العراقي وسبل الخروج من الازمة الحالية والاخذ بنظر الاعتبار المعايير الدستورية والقانونية".

ووصل وزير الخارجية الامريكي، اليوم الاحد، الى العاصمة بغداد في زيارة لم يعلن عنها مسبقا هي الأولى له منذ توليه منصبه خلفا لهيلاري كلنتون، وذلك بعد ساعات من إجرائه لقاءات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وأطلق وزير الخارجية الأميركي جون كيري سلسلة مواقف اليوم حملت انتقادات للحكومة العراقية في مواضيع شتى، اذ انتقد "تساهل العراق مع عمليات نقل الاسلحة إلى ايران واكد، أن المسؤولين في الإدارة الأميركية يتابعون عن كثب عمليات عبور الطيران الإيراني عبر الأجواء العراقية لمساعدة النظام السوري على البقاء، وبين أن هؤلاء يتساءلون "كيف لنا حلفاء في العراق ويسمحون بحصول ذلك؟"، داعيا في هذا الصدد رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي للمساعدة على تنحي الرئيس السوري بشار الأسد من منصبه وليس إبقائه فيه.

كما انتقد كيري قرار الحكومة العراقية بتأجيل الانتخابات في محافظتي نينوى والانبار، وناشد رئيس مجلس الوزراء العراقي نوري المالكي بإعادة النظر بالقرار، وشدد أن الولايات المتحدة ترى ضرورة مشاركة الجميع في الانتخابات، مؤكدا أن "مبررات" الحكومة العراقية لتأجيل الانتخابات "غير مقنعة".

وانتقد كيري كذلك المعارضين لسياسية رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي و"الغاضبين" منه بسبب انسحابهم من الحكومة، ودعاهم الى عدم التخلي عن النظام الجديد، واكد أن الولايات المتحدة الامريكية مستمرة باحترام دورها الداعم للعراق وفقا لاتفاقية الاطار الاستراتيجي، في حين شدد على أن العراق يواجه تحديات كبير في عدة مجالات على الرغم من كونه اقتصاده الاسرع نموا في المنطقة خلال عام 2012

وتأتي زيارة كيري الى العراق بعد ساعات من اجرائه لقاءات مع رئيس مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس والرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله، في محاولة لإحياء عملية السلام في الشرق الاوسط وتحضيرا لقمة سلام جديدة بين الطرفين.

وتعد زيارة كيري الى العراق هي الاولى له منذ تسلم منصبه في (31 كانون الثاني 2013) خلفا لهيلاري كلنتون، والاولى لمسؤول امريكي رفيع المستوى منذ عدة اشهر، خصوصا منذ اندلاع التظاهرات التي يشهدها عدد من المحافظات العراقية منذ (21 كانون الاول 2012)، والتي التزمت الإدارة الأميركية بكامل مفاصلها الصمت تجاهها، على الرغم من أن الأمور تنذر بصراع طائفي في العراق  كما تحذر الحكومة وأطرف أخرى عديدة.

صوت كوردستان: بالتزامن مع أكتشاف النفط في المناطق الحدودية المحاذية لإقليم كوردستان مع تركيا، حصلت أمريكا و تركيا و من خلال المسح الميداني لتلك المناطق و البحوث الاستكمالية التي جرت لتحديد حجم الخزنات النفطية في أقليم كوردستان، على معلومات مؤكدة حول تواجد النفط في المناطق الحدودية التركية مع أقليم كوردستان.

و منذ تلك الفترة حاولت الحكومة التركية و من خلال تكثيف عملياتها العسكرية القضاء على التواجد العسكري لحزب العمال الكوردستاني في المنطقة و لكن الجهود التركية باءت بالفشل. و زادت المخاوف التركية في الآونة الأخيرة بسبب الحضور العسكري المكثف و الغير أعتيادي لحزب العمال الكوردستاني مناطق عديدة من شمال كوردستان و قام الحزب بهجمات عنيفة في مناطق تواجد الخزانات النفطية تحت الأرض الامر الذي زاد من مخاوف تركيا.

حسب معلوما ت حصلت عليها صوت كوردستان فأن الحكومة التركية و بسبب وجود خزانات نفطية مشتركة في أراضي أقليم كوردستان و في تركيا فأن تركيا تريد ايضا التقرب من أقليم كوردستان من أجل الاتفاق السلس على كيفية استغلال و استخراج النفط و لربما حتى ضم أقليم كوردستان و الإقليم السني كونفدراليا.

تركيا تريد بكل الوسائل أنهاء القتال في المناطق المحاذية للحدود مع أقليم كوردستان و كذلك في المناطق المحاذية لغربي كوردستان كي تستطيع البدء بأستخراج النفط بأمان و دون مخاطر. كما أن تركيا تتخوف من البدء بمد أنابيب النفط بين إقليم كوردستان و تركيا بسبب الحرب الدائرة مع حزب العمال الكوردستاني.

حسب المعلومات التي رشحت لصوت كوردستان فأن تركيا و بسبب النفط مجبرة على أنهاء القتال مع حزب العمال الكوردستاني و تريد خروج جميع مقاتلي حزب العمال الكوردستاني من شمال كوردستان. 

صوت كوردستان: ليست مصادفة أن تقوم أمريكا بأختيار السلام مع حركة طالبان السنية الارهابية في أفغانستان و تفرض الصلح على كرزاي بعد 13 سنة من القتال. و ليس مصادفة أن تهدد أمريكا إقليم كوردستان و تأمره بضرورة التعاون مع الحكومة العراقية في مجال النفط و عدم أتخاذ القرارات الفردية بهذا الشأن، في وقت تركيا عدوة أستقلال كوردستان صامته لا بل و تتعاون مع بعض قيادات أقليم كوردستان.

مقابل ذلك قام الرئيس الأمريكي باراك أوباما في زيارته الأخيرة بالضغط على إسرائيل من أجل تقديم أعتذار رسمي لتركيا بسبب أحداث السفينة التركية المتوجهه الى غزة و التي أقتحمها كوماندوس إسرائيلي. و ليست مصادفة أن تعطي تركيا أهتماما كبيرا للاعتذار الاسرائلي و محاولة أضهار نفسها بمظهر المنتصر أمام حركات اخوان دول الربيع العربي.

أوباما أعطى تركيا فرصة ذهبية كي تزيد من تعاونها وتعمق علاقاتها مع حركات أخوان المسلمين في الدول العربية من أجل اضعاف حركة القاعدة بشكل أكبر في الشرق الأوسط. كيف لا وهي أي تركيا صارت الوحيدة و بفضل أوباما التي استطاعت كسر شوكة إسرائيل و ارغامها على تقديم الاعتذار.

تهديد وزير الخارجية الأمريكي لإقليم كوردستان من خلال الطلب منه بالتعاون مع حكومة بغداد في مجال النفط و عدم اتخاذ قرارات محلية جاءت هي الأخرى على عجالة و في نفس وقت زيارة أوباما للشرق الأوسط أي أن قرار وزارة الخارجية الأمريكي جاء كنتيجة للمعلومات التي حصل عليها أوباما في زيارته.

ولكن ما علاقة التصالح الإسرائيلي التركي و الافغاني مع حركة طالبان بأقليم كوردستان و الضغط علية من أجل عدم أتخاذ خطوات أستقلالية أكثر؟؟

حسب الكثير من التقارير و الاستقراءات فأن أمريكا لديها أجندة خاصة للمنطقة بموجبها يجب أن يحصل تصالح حقيقي بين الدول العربية و أسرائيل و أطلاق يد تركيا في دول الربيع العربي يدخل ضمن ذلك المخطط الأمريكي. الخلاف التركي الإسرائيلي كان عائقا في طريق الخطة الامريكية و من هنا جاء الضغط الأمريكي على إسرائيل كي تعتذر لتركيا و تسطيع بذلك التعاون علنا مع تركيا بشأن حركات الربيع العربي و خاصة في سوريا و لبنان.

أقليم كوردستان يدخل ضمن المخطط الأمريكي في أضعاف الحكم الشيعي و خاصة في أيران. بموجب تلك الخطه على الكورد التقرب من العرب السنة في العراق و ليس من الشيعة فقط و لكي يتم هذا التقارب على القيادات الكوردية الابتعاد عن الخطوات الانفصالية و الاستقلالية لان حركات الاخوان في دول الربيع العربي هم ضد استقلال أقليم كوردستان.

أطلاق يد حركات الاخوان من قبل أمريكا في الشرق الأوسط لم يأتي أعتباطيا بل يستند على هدفين رئيسيين. أولهما: أضعاف أيران و الحركات الشيعية المعادية لامريكا و إسرائيل.

و الهدف الثاني هو: اضعاف حركة القاعدة و المنظمات الإرهابية الأخرى التي تعادي أمريكا و إسرائيل.

أي أن مصالح أمريكا و أسرائيل هي في رأس قائمة الاجندة الامريكية في المنطقة.

يجب أن لا ننسى أن أمريكا قتلت بن لادن من أجل البدء بشراء حركات الاخوان المسلمين في العالم العربي و الشرق الأوسط. لان بن لادن كان له نفوذ كبير على حركات الاخوان.

أمريكا تقف الان ضد استقلال أقليم كوردستان لانها تريدهم مع العرب السنة و مع مخططها في ترسيم المعادلات السياسية الجديدة في الشرق الأوسط و بموجب التحالفات التي تصب في المخطط الأمريكي على إقليم كوردستان الابتعاد عن تصدير النفط بدون موافقة الحكومة العراقية الشئ الذي يريده العرب السنه و لكنهم لا يستطيعون قوله للكورد بسبب خلافاتهم و حربهم مع الشيعة في بغداد بقيادة حكومة المالكي.

 

 

[بغداد-أين]

أعلن نائب عن التحالف الكردستاني عدم حضور تحالفه في جلسات البرلمان المقبلة.

وقال النائب مهدي حاجي، لوكالة كل العراق [أين]، ان "توجيهات صدرت من قيادة التحالف بعدم حضور جلسة البرلمان المقبلة، ومازلنا في اقليم كردستان من اجل المزيد من التشاور".

وأضاف "اننا لانقول ان حضورنا للبرلمان او لمجلس الوزراء سيكون مشروطاً، ولا يوجد أي قرار في الانسحاب كليهما".

واستدرك حاجي "لكن ستكون لدينا مواقف اخرى ووجودنا في الاقليم هو من اجل التشاور".

وسيستأنف مجلس النواب جلساته يوم الثلاثاء المقبل، التي تعد الاولى له بعد اقراره موازنة العالم الحالي التي صادقت عليها اليوم الاحد رئاسة الجمهورية.

وكان رئيس كتلة التحالف الكردستاني البرلمانية محسن السعدون قد اعلن في وقت سابق ان نواب التحالف الكردستاني كافة لن يقاطعوا جلسات مجلس النواب المقبلة". مبيناً "انهم سيحضرون الى بغداد حال تحديد هيئة الرئاسة موعدا لعقد جلسة مجلس النواب".

وكان  التحالف الكردستاني قد اعلن في 18 اذار الحالي عدم حضور وزرائه الى جلسة مجلس الوزراء الماضية.

ويشهد العراق منذ سنوات أزمات سياسية متعاقبة ادى استمرارها الى توتر العلاقات بين بغداد واقليم كردستان اثر اجتماعات ضمت التحالف الكردستاني والقائمة العراقية والتيار الصدري لسحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي  اضافة الى خروج تظاهرات شعبية واعتصامات مستمرة منذ نحو 3 أشهر في محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين مطالبة بالافراج عن المعتقلات والمعتقلين واصدار قانون العفو العام والغاء قانون المساءلة والعدالة [اجتثاث البعث سابقاً] والمادة [4] ارهاب وتحقيق التوازن، وغيرها من المطالب.انتهى2.

 

إن ظهور الفكر القومي كان على يد المفكرين و الفلاسفة الغربيين في القرن السابع عشر بعدما كانوا في صراع مرير مع الأفكار الدينية بقيادة الكنيسة المسيطرة آنذاك على مفاصل الحياة في أوروبا.

عند انتقال الفكر القومي إلى الشرق الأوسط اصطدم بواقع متخلف دينيا و مقسم عرقيا بالتالي كان الفكر القومي في الشرق مشوهاً لعدم مروره بمراحل التطور والصراعات التي مر بها في أوروبا فتأثر الترك و العرب والكورد والفرس بدرجة أقل بهذا الفكر القومي .

أما الكورد كمكون أساسي في الشرق الأوسط تأثروا فكان تأثرهم بظهور مؤسسات ثقافية وجمعيات مثل جمعية هيفي (الأمل) و خويبون (الاستقلال) وعلى يد بعض العائلات كالبدرخانيين والبرازنيين الذين أسسوا للفكر القومي الكوردي وتلاهم العديد من المثقفين والمفكرين وحتى بعض الفنانين.

هذا الفكر القومي عند الكورد تعرض للعديد من الهجمات من القوميات المتعايشة معهم، فحاولوا بشتى السبل محاولة محي الهوية القومية للكورد في مناطق انتشارهم الأربع.

سنتناول في هذه الدراسة المصغرة سياسات محاولة الصهر القومي باختصار في شمالي و شرقي و جنوبي كوردستان والتركيز على غربي كوردستان.

أولا: التتريك:

يتميز الترك بحقدهم الفطري للكورد ومحاولة بناء حضارتهم من حضارات الشعوب المقيمة على أرض الأناضول وتطبيعها بطائع طوراني فتاريخهم الدموي ولحافل في سياسة الصهر القومي الكوردي ليس بجديد بل يعود الى حقب ومراحلة تاريخية مختلفة، فعلى سبيل المثال عاقب العثمانيين في اواخر القرن التاسع عشر قبيلة هماوند الكوردية بأسرها إذ أرغموها على الانتقال من موطنها في كوردستان العراق الي ليبيا بهدف طمس هويتها، وحتى الآن أفراد هذه القبيلة يفتخرون بأصولهم الكوردية.

أما في العصر الحديث في ظل سياسية الكماليين، في آذار عام 1924 تم حظر اللغة والثقافة الكورديتين ثم أُقر قانون نظام المفتشية العامة في كوردستان تركيا عام 1925 يسمح بموجبه ان تعلن الاحكام العرفية وأن تقوم القوات من الأقاليم المحيطة بكوردستان الشمالية بفرض سيطرتها و اعتقال من تريد، وفيما بعد صدر في عام 1932 قانون جديد رحّل بموجبه الآلاف من الكورد عن مناطقهم إلى مناطق أخرى لا يشكلون فيها سوى 5% من السكان ،واستمروا في سياستهم الطورانية تلك حتى الان.

ثانياً: التفريس:

تاريخ الفرس غير مشرف في هذا المجال، إذ قاموا في مراحل تاريخية سابقة بحرق الأدب والثقافة الكورديتين عمداً، وتهجير الكثير من القبائل الكوردية من موطنها الي مقاطعة بلوشستان وأيضا على الحدود الايرانية –التركمانستانية، وسحقها في الثلاثينات للانتفاضات الكوردية. ولكن هناك رأي يقول ان الفرس لديهم في هذا الموضوع رأيان ; الاول يقول يجب ترحيلهم وطمسهم نهائيا بأي ثمن، والآخر يقول نحن ليس بمقدورنا فعل ذلك لأسباب متعلقة بماهية الكوردي المتميزة بالشجاعة والحفاظ على الذات ولأسباب سياسية اقليمية، ففي أواخر الخمسينيات قام الايرانيين بتخصيص سبع موجات اذاعية كوردية وإصدار مجلة كوردية وذلك كخطوة احترازية من محاولة عدة دول عربية مغازلة الكورد خاصة أنه في تلك الفترة كان اذاعة القاهرة تخصص عدة ساعات باللغة الكوردية.

ثالثاً: التعريب:

اما التعريب فليس اقل لعنة من التتريك والتفريس، إذ تشير أغلب المصادر التاريخية إلى ان وجود العرب في مناطق الكورد أتى مع المد الإسلامي حيث أنه قبل ظهور الاسلام في تلك المنطقة كان نهر الفرات هو الحد الفاصل بين الكورد والعرب إلى حد ما.

أ‌. التعريب في جنوبي كوردستان:

في كوردستان العراق سياسة الصهر القومي و التعريب تعود إلى الفترة التي حكم فيها الوالي العثماني مدحت باشا والتي بدأت في عام 1869 حتى 1872 والذي بذل جهوداً كبيرة في اسكان العشائر العربية في الأراضي العائدة للدولة في مناطق التواجد الكوردي واستمرت هذه السياسة إلى بدايات تكوين الدولة العراقية في العهد الملكي وما تلاه.

ب‌. التعريب في غربي كوردستان:

بهذا الصدد ونظرا للأحداث والتطورات في غربي كوردستان سوف نتناول الصهر القومي بشكل مفصل عن باقي الاجزاء الاخرى.

منذ قيام الدولة السورية في عشرينيات القرن العشرين انتبه القوميون العرب الى الدور الكوردي في مؤسسات الدولة فمارسوا على الكورد محاولة الهيمنة النابعة من سيادة القومية الغالبة آنذاك، فالكورد بنظرهم عائق أمام تطلعاتهم القومية فلم يقبلوا مثلا بالعلامة (محمد كورد علي) كوزير للمعارف فكيف بهم يقبلون برئيس للجمهورية (محمد علي عابد).

وحسب الاحصاءات الدقيقة للجمعية العلمية السورية في عام 1920 كانت اللغة الكوردية هي السائدة في دمشق وريفها وهنا بدؤوا العروبيين بوضع خارطة طريق لتغيير هذه السيادة الكوردية وبدأت اقلام الكتاب والمفكرين العروبيين بنشر أفكارها الشوفينية عبر الصحف والدوريات والكتب ومن اولئك (ساطع الحصري) الذي هاجم (محمد كورد علي) وتلاه شبلي شميل وقسطنطين زريق وميشيل عفلق الذين أسسوا للمنهج القومي العربي حيث دعوا الى تطهير المؤسسات من الكورد واتخاذ التعريب سلاحا فعالا بلا هوادة، حتى اغلقت المدارس الكوردية في دمشق وعربت (حارة الاكراد) باسم (ركن الدين) وكثيرة هي اسماء الشوارع والساحات التي تم تعريبها.

استمرت هذه السياسات حتى عهد الرئيس جمال عبد الناصر 1959 زمن الوحدة بعد زيارته للحسكة إذ رأى في الكورد تهديداً لمشروعه القومي متأثرا بالفكر العروبي آنذاك، قام الرجل بإلقاء خطابا بارك فيه الوحدة بين مصر وسوريا وبعد انتهائه من الخطاب عقد اجتماعا مع الطاقم الامني ومنهم عبد الحميد السراج وأبدى عن رغبته بإخراج الكورد خارج حدود الاقليم الشمالي (سوريا) خلال 24 ساعة.

ثم كان مشروع الحزام العربي المشؤوم الذي وضع ملامحه الأولى الملازم أول محمد طلب هلال رئيس الشعبة السياسية في الحسكة والذي أصدر كراساً في عهد الانفصال عام 1962، بعنوان: "دراسة عن محافظة الجزيرة من النواحي القومية، الاجتماعية، السياسية". ويعطي هذه الكراس توصيات تتلخص في الدعوة إلى تجريد الكورد من أراضيهم ومن جنسيتهم السورية وممارسة سياسات شوفينية بحق الكورد، وإقامة مستوطنات عربية.

ثم جاء المؤتمر القطري الثالث لحزب البعث المنعقد في أيلول عام 1966م ليؤكد في الفقرة الخامسة من توصياته بخصوص محافظة الحسكة على « إعادة النظر بملكية الأراضي الواقعة على الحدود السورية – التركية وعلى امتداد 350 كم وبعمق 10 – 15 كم واعتبارها ملكاً للدولة وتطبق فيها أنظمة الاستثمار الملائمة بما يحقق أمن الدولة» وتطبيقات توصيات هلال حرفياً من ناحية التعريب والتهجير والتجويع والتجهيل بحق الكورد، الأمر الذي أتى أُكله.

نماذج في ممانعة الانصهار القومي:

لطالما عُرف الكوردي بقوة انتمائه إلى أمته والنضال في سبيلها عبر التاريخ، خلال هذا النضال تعرضت الشخصية الكوردية إلى العديد من التشوهات البنيوية والعميقة بسبب محاولات الهيمنة الثقافية و الايديولوجية والدينية على الكورد من قبل دول و امبراطوريات الجوار، إلا أنها و بالرغم من ذلك خرجت بسلام وحافظت على مضمونها مع العديد من الندوب.

فهناك أمثلة كثيرة عن كورد عراقيين مستعربين وكورد ترك مستتركين، والذين تقتصر كورديتهم على حب القومية فقط والانتماء العرقي لها دون محاولة الدفاع عنها و التعمق فيها.

محمد رشو ابن جبل الكورد كنموذج لإنسان كوردي سوري تم تطبيق كافة سياسات الانصهار القومي والثقافي عليه، ولادته وحياته التي فُرضت عليه في السلمية في ريف حماه بسبب الهجرة الاقتصادية لوالده إليها والذي كان يعمل في الأمن العسكري فرضت عليه خيارين لا ثالث لهما، فإما أن يتلوّن بلون المجتمع المحيط به مع تحفّظ ذلك المجتمع عليه بسبب اختلاف الأصول، أو أن يحافظ على نفسه وشخصيته بكل ما لهذه الكلمة من معان تاريخية موجودة في مورثاته.

فاختار محمد رشو الخيار الثاني منذ المراحل الأولى من نشوء فكره، الأمر الذي لم يكن بالخيار السهل في ظل مجتمع منغلق على نفسه لا يقبل بالآخر ولا الفكر الغريب عنه.

سبّب اختيار السيد رشو الحفاظ على شخصيته العديد العديد من المشاكل و الأزمات الاجتماعية ومثله في ذلك كمثل مئات الآلاف الذين يشاركونه هذه الوضع، هذه المشاكل بدأت من عائلته الكوردية التي كانت ترى بضرورة التواصل مع المجتمع والنقاش الحضاري معه، إلا أن هذا الخيار كان يحمل في طياته الانحلال الحضاري و تسلل الأفكار الغريبة عن شخصية الكوردي، الأمر الذي رفضه رشو بشدة.

هذا الموقف إنعكس رفضا قاسياً من المجتمع، فعانى رشو التضييق الفكري والديني في كافة أشكال الحياة، ولعل أكثرها تكرارا كان في المدرسة، فكان يكنّى بـ "رشو الكوردي"، هذه التسمية التي يفتخر بها إلا أنها تعبر عن عنصرية المجتمع العربي المحيط به، كما تعرّض للعديد من الاهانات بسبب أصوله التي يرفع رأسه بها فما كان به إلا أن يدافع عن تاريخه بيديه في ظل انعدام الأفق الفكري للطرف الآخر، فتعرض نتيجة دفاعه المستمر عن أصله إلى العديد من حالات الفصل واستدعاء ولي الأمر الذي كان مغلوباً على أمره.

لعل هذه الحالة تكررت كثيرا للكورد في أماكن عدة و بطرق وأساليب مختلفة إلا أن المضمون واحد وهو محاولة محي الهوية القومية وفرض ثقافة الأقوى.

كما ان رشو كان منبوذاً من قبل الطلاب بسبب توجيهات أهليهم لهم بعدم الاقتراب منه خوفا من أن تتسلل أفكاره إلى أدمغتهم المعتادة على اللون الواحد والثقافة المستنسخة الواحدة.

هذا الاضطهاد الذي لطالما تعرض له رشو كنموذج انعكس تعصبا شوفينيا لأصله وقضيته الكوردية ومحاولة لتطوير ذاته على كافة الأصعدة لمواجهة مجتمعه العدائي بقوة اللسان والفكر، لربما قوة الانتماء هذه لم يستطع التعبير عنها في المجتمع الكوردي بسبب مشكلة اللغة، بسبب تمكّن السياسات الشوفينية العروبية منه، إلا أنه ازداد يوماً بعد يوم التصاقاً و تعمّقاً في تاريخه وثقافته الكوردية.

بسبب بُعد محمد رشو عن المجتمع الكوردي، هذا الأمر جعل رشو يرسم نظرة عامة عن المجتمع الكوردي من نسج خياله في الفترات الأولى من تبلور الفكر القومي لديه، هذا المجتمع حسب نظرته كان يقوم على مجتمع تكافلي اجتماعي محب لبعضه لا نزاعات فيه وغيرها من الأفكار النمطية، إلا أنه عند درسته الجامعية استطاع أن يتواصل مباشرة مع مجتمعه الكوردي المتكون من كافة مناطق كوردستان سوريا.

في محاولاته المتكررة في تطوير ذاته في خدمه مجتمعه عمد إلى سبر خفايا التاريخ الكوردي و الاستفادة من تجارب من سبقوه في تطوير مجتمعاتهم وشعبهم الكوردي، وعندها كانت بدايات تعرفه العميق على الخالد ملا مصطفى بارزاني.

دراسة محمد رشو لسيرة حياة هذا الإنسان الخالد ونضالاته و تضحياته انعكست انتساباً فكريا إلى نهجه ، انتساباً يختلف عمن يدعى الانتساب للبرزانية، فمحمد رشو استقى البرزانية من مشاربها الأصلية ومن نبعها الصافي الذي هو نهج البارزاني النضالي الفكري.

فحديثه ودفاعه المستميت عن نهج البرزاني يذكرنا بجوناثان راندل في كتابه "أمة في الشقاق" في حديث له مع كوردي تركي مقيم في اسطنبول قال له "أنا مستعدٌ للموت من أجل قضيتي الكوردية" بالرغم من عدم معرفته لتاريخه و لغته الكورديتين.

انتماء من لا ينكرون أصولهم الكوردية في سوريا ككورد دمشق وحماه وجبل الأكراد والرقة وغيرها من المناطق انتماء عميق لأنه ترسّخ في ذاتهم بعد العديد من محاولات محي هويتهم القومية الأمر الذي جعلهم أكثر التصاقا بها، هؤلاء الكورد يشكلون إضافة نوعية إلى الشعب الكوردي لامتلاكهم رأس المال و الفكر والثقل الاجتماعي والتعداد الكبير، هذه الصفات السابقة تم التعامي عنها من قبل الأحزاب الكوردية في سوريا، الأمر الذي يمكن تلافيه لاحقاً بوضع الخطط الاستراتيجية الخاصة الموجهة إلى هذه الشريحة وتقديم برنامج وطني قومي لها قادر على اقناعها بخدمة قضيتهم بالفعل و ليس فقط بالانتماء، الأمر الذي يخشاه السوريين العرب لما فيه من اضافة قوة نوعية إلى القضية الكوردية من ناحية النفوذ و العدد الذي قد يتجاوز الـ 6 ملايين كوردي.

عذرا يا عفلق وهلال ومن لف لفكم، فقصوركم في دراسة تاريخ وشخصية الأمة الكوردية التي ذكر زينفون جزءا منها أثناء اجتيازه بلاد الكردوخ في كتابه (الاناباسيس) منذ 401ق.م، هذا الجهل انعكس خطوات شوفينية بحق الكورد خارجة عن الإطار التاريخي لشخصيتهم، فالشخصية الكوردية أقوى وأصلب من أن تؤثر فيها بضع سياسات عنصرية اعتادها الكوردي، ومحمد رشو نموذجاً.

http://www.facebook.com/shoreshvan.betal

المصادر:

1. القضية الكردية في سوريا -عبد الحميد درويش

2. امة في الشقاق-جوناثان راندل

3. اناباسيس- زينفون الاغريقي

4. المسالة الكوردية في سوريا –د. عبد الباسط سيدا

5. تاريخ الكورد الحديث -ديفيد مكدويل

6. تعريب غرب كوردستان سياسة ممنهجة منذ تأسيس الدولة السورية- لولو خان

7. تعريب كوردستان غفور مخموري

8. كوردستان والكورد -د. عبدالرحمن قاسملو

هولير 24/3/2013

قال وزير الخارجية الامريكي جون كيري إنه أبلغ رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بأن تحليق طائرات ايرانية تحمل أسلحة الى سوريا عبر المجال الجوي العراقي "يمثل مشكلة" وذلك خلال زيارة للعراق لم يعلن عنها مسبقا اليوم الاحد.

وأضاف للصحفيين "كل ما يدعم الرئيس بشار الاسد يمثل مشكلة."

ومضى يقول "أوضحت تماما لرئيس الوزراء أن تحليق طائرات من ايران... يساعد في بقاء الرئيس الأسد ونظامه."

وقال كيري ايضا إن أوباما شعر أن محادثاته مع المسؤولين الاسرائيليين والفلسطينيين كانت الاكثر إيجابية التي يجريها حتى الآن.

وكان وزير الخارجية الأمريكي وصل إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة مفاجئة هي الأولى منذ توليه مهام منصبه.

وبحث رئيس الوزراء العراقي في بغداد مع وزير الخارجية الامريكي تطورات الاوضاع في العراق وتفعيل اتفاقية التعاون الاستراتيجي المبرمة بين بغداد وواشنطن نهاية العام 2008 والازمة السورية وجهود مكافحة الارهاب.

وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء ان المالكي بحث مع كيري "تطوير العلاقات وزيادة التعاون في ضوء اتفاقية الاطار الاستراتيجي الموقعة من قبل البلدين".

وأضاف البيان انه جرى" بحث معمق لقضايا المنطقة والأزمة السورية وجهود مكافحة الارهاب".

bbc

مركز الاخبار- اعلن معاذ الخطيب رئيس الائتلاف الوطني المعارض اليوم الاحد عن  استقالته من رئاسة المجلس الوطني السوري وذلك على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك".

وقال الخطيب "كنتُ قد وعدت أبناء شعبنا العظيم ، وعاهدت الله أنني سأستقيل إن وصلت الأمور إلى بعض الخطوط الحمراء ، وإنني أبَرُّ بوعدي اليوم وأعلن استقالتي من الائتلاف الوطني ؛ كي أستطيع العمل بحرية لا يمكن توفرها ضمن المؤسسات الرسمية. وإننا لَنفهمُ المناصب وسائلَ تخدم المقاصد النبيلة ، وليست أهدافا نسعى إليها أو نحافظ عليها".

وتابع الخطيب "سنتابع الطريق مع إخواننا الذين يهدفون إلى حرية شعبنا ، وستكون هناك رسائل وتفاهمات مع كل الأطراف التي تشاركنا الآلآم والآمال. قليلاً من الصبر يا شعبنا.."

واشار الخطيب في رسالته أن "كثيرون هم من قدَّموا يدَ عون إنسانية صرفة ، ونشكرهم جميعاً، إلا أن هناك واقعا مراً وهو ترويض الشعب السوري وحصارُ ثورته ومحاولة السيطرة عليها".

ونوه الخطيب أن "كل ما جرى للشعب السوري من تدمير في بنيته التحتية ، واعتقال عشرات الألوف من أبنائه ، وتهجير مئات الألوف ، والمآسي الأخرى ليس كافياً كي يُتخَذ قرارٌ دولي بالسماح للشعب أن يدافع عن نفسه".

واردف الخطيب قائلاً "من هو مستعد للطاعة فسوف يدعمونه ، ومن يأبَ فله التجويع والحصار. ونحن لن نتسوّل رضا أحد ، وإن كان هناك قرار بإعدامنا كسوريين فلنَمُت كما نريد نحن، وإن باب الحرية قد فُتح ولن يُغلق ، ليس في وجه السوريين فقط بل في وجه كل الشعوب".

واشار الخطيب أن "النظام أضاع برعونته أثمن الفرص من أجل مصالحة وطنية شاملة ، وحاولت العديدُ من الجهات الدولية والإقليمية جرَّ المركب السوري إلى طرفها".

هناك الكثير من الأسرار التي تم الكشف عنها حول الحرب التي  يدعوها البعض حرب تحرير العراق،  التي قادتها الولايات المتحدة الاميريكية ضد نظام صدام حسين، في زمن الرئيس الاميركي السابق جورج بوش الابن. ومع أن تحرير العراق من صدام حسين ونظامه كان ضرورة قصوى للعراق ولشعبه، لكن لم يكن من الضروري تسليم العراق بما حوى للنظام الايراني، لأنه أصبح تحول بعد الاحتلال الايراني له الى عملية (تحمير العراق). ولو أن موضوعنا هنا ليس الاحتلال الايراني بمساعدة أزلامه المجرمين بكافة ألوانهم وانتماءاتهم الذين لازالوا يساعدون ايران ويخدمونها في تدمير العراق وجعله محافظة تابعة لايران ولأبشع الانظمة في الشرق الاوسط وأقذرها، نظام الولي الفقيه وأئمته الفاسدين في كل المستويات. وموضوعنا هو:

حدث أن ذهب الرئيس الاميريكي السابق جورج بوش الابن مع وزير خارجيته كولن باول، قبل الحرب على العراق في عام 2003، الى أحد البارات في واشنطن. وبعد أن دخلا وجلسا على احدى الطاولات، انتبه الخادم اليهما وذهب الى مدير الصالة ليسأله : اليس هذين الشخصين هما جورج بوش وكولن باول ؟

فأجابه المدير : تماماً بانهما بوش وباول.

فذهب الخادم ليرحب بهما ويسأ لهما : هلو ، ماذا تفعلان هنا ايها السادة ؟ وماذا تحبان أن نقدم لكما ؟

فأجابه جورج بوش مع ابتسامة : اننا نخطط لحرب عالمية ثالثة .

الخادم : حقاً !!

جورج بوش : حسناً، اننا سوف نقتل بعد أيام قليلة أكثر من 20 مليون عراقي بالاضافة الى قتل مصلح دراجات هوائية.

استغرب الخادم متعجباً متسائلاً من السيد الرئيس : مصلح دراجات هوائية ؟!!!

فالتفت حالاً جورج بوش الى كولن باول قائلا له : أنظر ، تماماً مثلما أخبرتك قبل قليل، والآن سمعت باذنيك ، بأنه لا أحد سوف يهتم لقتل 20 مليون عراقي !!!

أخيراً إن ما ورد أعلاه في أحد بارات واشنطن بين الرئيس جورج بوش وكولن باول، لا يُعرف تماماً إن كان حقيقة واقعة، أم أنه كان طرفة، لكن يمكن القول بأن بعض الطرائف، ولوكانت هذه طرفة، لكنها تحوي بعضا مما يمكن أن يكون قد تم الى حدٍ ما.


السومرية نيوز/ بغداد
كشفت مصادر رفيعة في الحكومة العراقية، السبت، أن نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي سيترأس وفد العراق للمشاركة في أعمال القمة العربية في دورتها 24 التي تستضيفها قطر، مؤكدة أن نائب رئيس الجمهورية المدان طارق الهاشمي، من بين المدعوين إلى أعمال هذه القمة.

وقالت المصادر، لـ "السومرية نيوز"، إن "نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي، سيترأس وفد العراق للمشاركة في الدورة الرابعة والعشرين للقمة العربية في قطر".

وأضافت هذه المصادر، إن "نائب رئيس الجمهورية المحكوم بالإعدام غيابيا، طارق الهاشمي، هو من بين المدعوين إلى أعمال هذه القمة".

وكان المندوبون وكبار المسؤولين في الجامعة العربية، عقدوا، اليوم السبت، اجتماعا في العاصمة القطرية الدوحة في إطار الاجتماعات التمهيدية للقمة العربية الـ24، جرى خلاله تسليم قطر رئاسة الدورة الجديدة من العراق، واعتماد جدول أعمال القمة الذي سيعرض غدا على وزراء الخارجية في اجتماعهم التحضيري للقمة التي ستبدأ الثلاثاء المقبل.

وقبل بدء مراسم تسليم قطر رئاسة الدورة الحالية ألقى مندوب العراق قيس العزاوي كلمة شدد فيها على أهمية استمرار العمل العربي المشترك، وتحدث عن الدورة السابقة برئاسة العراق حيث أشار إلى أن بغداد نجحت وبرعاية الأمانة العامة للجامعة العربية في تنظيم مؤتمر القاهرة لكتابة الدساتير العربية في دول الربيع العربي، بحضور شخصيات رفيعة المستوى من مصر وتونس وليبيا واليمن، وذلك للوقوف على تجارب تلك البلدان في صياغة دساتيرها.

كما أعلن العزاوي أن العراق سيستضيف في مايو/ أيار المقبل اجتماع الخبراء العرب في مجال مكافحة الإرهاب.

شفق نيوز/ كشف مصدر في رئاسة جمهورية العراق، الاحد، عن أن الاخيرة صادقت على موازنة الدولة لعام 2013.

وقال المصدر الذي طلب عدم الاشارة إلى اسمه في حديث لـ"شفق نيوز"، إن "رئاسة الجمهورية صادقت على موازنة الدولة للعام الحالي".

وكان وزير المالية وكالة علي الشكري قد أعلن، الاحد من الاسبوع الماضي، عن وصول قانون الموازنة الاتحادية لعام 2013 الى رئاسة الجمهورية لغرض المصادقة عليه.

وصوت مجلس النواب في السابع من الشهر الجاري على الموازنة الاتحادية من دون توافق سياسي مع ائتلاف الكتل الكوردستاني التي هددت باللجوء الى المحكمة الاتحادية للطعن بأصل الموازنة.

ويبلغ إجمالي الموازنة الاتحادية 138 ترليون دينار وهي الاضخم في تأريخ الدولة العراقية والتي ضمت مبلغ 55 مليار دولار الجزء الاستثماري، و83 مليار دولار الجزء التشغيلي.

وبنيت الحكومة العراقية موازنة عام 2013 على اساس (90) دولارا للبرميل بمعدل يبلغ 2.9 مليون برميل نفط يوميا.

ي ع

بغداد/ المسلة: قال النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان، الاحد، إن الخروج من الازمة السياسية وعودة الوزراء والنواب الاكراد الى بغداد يحتاج الى "مشاورات مع بعض الدول"، وفيما لفت الى عودة النواب للبرلمان الاتحادي اسهل من عودة الوزراء، لفت الى انه لا يمكن حل الازمة الراهنة لانشغال الجميع بدعاياتهم الانتخابية.

واوضح عثمان حول عودة النواب والوزراء الاكراد بعد اعياد نوروز الى بغداد لـ"المسلة"، إن "انسحاب الاكراد من بغداد ليس لها علاقة بنوروز وانما للتشاور وتقويم الوضع وبحث الامور من كل جوانبه".

واوضح عثمان ان "جلسات وتشاورات عدة جرت في اقليم كردستان العراق لمناقشة الموقف من الازمة الراهنة ولكن هذا الموضوع مهم ودقيق ويحتاج الى مشاورات مع القائمة العراقية فضلا عن تشاورات مع بعض الدول لحل وضع العراق".

وفيما يخص امكانية عودة النواب والوزراء الاكراد الى بغداد تابع عثمان "اعتقد ان حضور النواب سيكون اسهل من عودة الوزراء خاصة وانه لاتوجد مشكلة لدينا مع مجلس النواب".

ولفت الى انه "لا توجد اي مبادرات جدية تصورية لانهائها في الوقت الراهن لان العراق مقبل على انتخابات مجالس المحافظات والجميع منشغل في الدعايات الانتخابية".

وكان التحالف الكردستاني اعلن في الـ16 من اذار الحالي أنه سيعود الى جلسات مجلس النواب  خلال الجلسة المقبلة وذلك بسبب انشغالهم بعيد "نوروز" الذي سيصادف يوم الخميس المقبل، لأجل احتفالهم بالعيد.

وقررت رئاسة مجلس النواب تأجيل جلسة البرلمان المقرر عقدها منتصف الاسبوع الحالي الى الـ26 من هذا الشهر لمناسبة اعياد نوروز.

يذكر أن البرلمان العراقي صوت، في 7 اذار الجاري، على كامل فقرات الموازنة العامة للعام الحالي بحضور 166 نائباً غالبيتهم من التحالف الوطني وبغياب متعمد من القائمة العراقية والتحالف الكردستاني.

مازالت أعمال العنف في العراق منذ 2003 ولحد الآن تعيش حالة ضبابية في معرفة من يقف ورائها، فرغم التطور الكبير في أجهزة الأمن العراقية الجديدة وانتفاء السبب الرئيس وراء اندلاع تلك الأعمال وهو وجود القوات الامريكية، مازالت تلك العلميات تنفذ بطرق مختلفة من وقت لآخر دون الوصول الى معالجات شافية لمنعها.

قواعد البحث الجنائي تنص على ان: (كل جريمة وراءها مستفيد)، والتحقيق في جريمة يبدأ من المستفيد وغالبا ما يكون هو الجاني، فرغم ان اغلب العمليات في العراق بات من المؤكد ان المنفذ لها تنظيم القاعدة او كما يعرف التحالف البعثي التكفيري بطرق انتحارية على أساس محاربة العلمية السياسية التي بنيت عقب سقوط نظام البعث وتحت عنوان الوقوف بوجه (المد الشيعي) وإشعال الفتنة الطائفية لغرض تعقيد الوضع الداخلي والاقليمي، وصرف الذهنية المجتمعية لتتمحور حول العداء التاريخي للفكر السلفي التكفيري ضد الطائفة الشيعة.

الا ان الدلائل تشير بوجود اهداف اكبر من المعلنة، فالقاعدة وغيرها من التنظيمات التكفيرية ليست سوى أدوات لتنفيذ أجندات لجهات معينة، وما يؤكد ذلك ان العمليات الارهابية في العراق تحمل بصمات لتلك الجهات وجميعها مستفيدة رغم اختلاف مشاربها وتوجهاتها، وما الارهابي الذي يفجر نفسه سوى دمية تحركها اصابع المستفيد، وقد لا يكون للجاني المباشر أي فائدة تذكر سوى عقيدة ضالة يحملها وغالبا ما يكون مغرر به والا فما هو فائدته المادية عندما يقتل نفسه او يفجرها!.

مما سبق يمكن ان نؤشر بعض العناصر التي تعمل على استمرارية اعمال العنف في العراق والتي تتمثل في:

1- عناصر ممولة (مستفيدة): وهي الجهات التي تدفع باتجاه ابقاء الوضع العراقي على ماهو عليه او الوصول به الى اعلى مستوى للفوضى، لذلك فهي تدعم وتجهز وتمول كل العلميات التي تنعش فكرتها او ترفدها سواء عمليات انتحارية او اغتيالات وغيرها، وهنا قد يكون المشار اليه جهات سياسية في دول اقليمية او مجاورة او شركات او اشخاص او حكومات.

2- عناصر مخططة: وعلى ما يبدو فان دور المخابرات للنظام السابق ورموز البعث العليا ومخابرات الدول المجاورة للعراق سواء كانت تلك المرتبطة بالجهات السياسية المشار اليها في النقطة الاولى او مخابرات الدولة بذاتها يبدو واضحا، ومهمتها وضع الخطط والطرق واليات تنفيذ علميات العنف دون كشفها وضمان استمراريتها.

3- عناصر منفذة: وغالبا مايكون هؤلاء من اصحاب العقول البسيطة او المغرر بهم من تنظيمات القاعدة او الحركات المتطرفة وهم في حقيقة الامر لايفقهون الابعاد الحقيقية للعمليات التي يقومون بها، وكل ما يحاولون الوصول اليه هو ايقاع اكبر عدد من الضحايا في صفوف المدنيين العراقيين وخصوصا الطائفة الشيعية التي يعيشون تجاهها عداءا تاريخيا يسيطر على تفكيرهم بشكل كبير.

4- عناصر متواطئة: ودورها يكون مهما ويمكن ان يعبر عنها بانها مجموعة اشخاص متوزعين في المنظومة الامنية العراقية بطريقة مدروسة من قبل الجهات المنفذة لتلك العمليات، ويتوزع صنفهم بين المفسدين ماليا او بقايا الاجهزة القمعية السابقة، وهم بذلك يستطيعون من خلال وجود تلك العناصر تمرير الكثير من المعلومات المهمة، ووجود هؤلاء الاشخاص بمثابة العين المراقبة لتحركات الخطط الامنية للمنظومة العراقية عموما ورسم خطط معاكسة ليسهل اختراقه.

5- عناصر متسترة: وغالبا ما تكون جهات داخلية وعلى مايبدو فان لها فائدة سياسية في ارباك ذلك الوضع فهي تضع ضمن حساباتها احراج كتل سياسية منافسه لها في الحكومة لغرض استنزافها سياسيا والاستجابة لمطالبها، ومثل هذه الجهات لاتساهم بشكل مباشر بالعمليات الارهابية إلا انها تعلم بالخريطة التي تسير وفقها تلك العلميات ولديها معلومات بالطرق والممرات التي تستخدم المجاميع المسلحة، لكنها تبقى المعلومة الاستخباراتية التي تملكها طي الكتمان كجزء من حرب (لي الاذرع) في المفاوضات.

هذه العناصر الخمسة يمكن اعتبارها مساهمة بشكل او بآخر برسم خارطة الاستهداف في العراق، ومما لاشك فيه فان تلك الجهات تختلف في مشاربها وتتفاوت في نسبة فائدتها ،غير ان مصالحها تكاد تكون متشابه وتتركز في:

1- الدافع الاقتصادي: فالاستقرار في العراق يعني بلاشك جذب الاستثمار اليه والنهوض بواقعه النفطي بشكل اساسي والارتفاع بصادراته ليكون منافسا كبيرا او حتى بديلا لصادرات النفط للدول الحالية، وهذا يعني تخلي الدول الغربية والأوروبية عن دعم تلك الدول لوجود البديل الجديد في تعاملات السوق النفط العالمية وبشكل نظام ديمقراطي لايشكل حرجا لتلك الدول وفسح المجال امام الربيع العربي ليشمل طوفانه حكومات المماليك والعوائل.

2- الدافع السياسي: فالتجربة العراقية الجديدة ورغم الاخفاقات الجزئية فيها ومشاكلها المتراكمة الا انها تعد التجربة الديمقراطية الاولى في المنطقة والتي سارت وفق خريطة حكم الاغلبية وسيادة نظام القانون وكتابة الدستور الذي يخضع الجميع له (رغم التوافقات لها وتحاول التأسي بها سواء في القريب العاجل او البعيد المنظور، وهنا تعمل الحكومات الفاسدة على تشويه تلك الحالة لعدم تأثر شعوبها بها وعدم المطالبة بالتغيير.

3- قوة المركز: وهنا تتداخل الافكار والتاريخ والهاجس المرعب من حكومة مركزية قد تسلك في بعض تصرفاتها مسالك الحكومات السابقة في التعامل مع المحافظات او المناطق الأخرى خصوصا التي تعتبر نفسها في طور الاستعداد النهائي للانفصال او التهيئة له، وبقاء الوضع الأمني هشا فهذا يعني ضمان تلك الاطراف انشغال الحكومة المركزية بنفسها ومشاكلها قبل الالتفات الى مشاكل اخرى.

ومما تقدم فان عودة الامن وسيادة القانون وتفكيك تلك الخريطة التي تسير وفقها اعمال العنف في العراق لا يمكن ان تتم إلا:

بتوافق سياسي قبل كل شيء والاتفاق على مشروع وطني شامل يتفق فيه الجميع على كتابة ميثاق شرف تتخلى فيه جميع الاطراف عن أي اسلوب آخر غير الأساليب السياسية والدستورية في التنافس ويكون هدفها الاول بناء الانسان والبلاد وان تغلق كل الأبواب التي تسهل او تأوي من يريد تأجج العنف او إفساد الامن.

وان تكون محددات نجاح الانسان من عدمه قدرته في النهوض بما اوكل اليه من مسؤوليات لا وضع العراقيل امام من يتنافس معه وهذا بحد ذاته مرهون بقدرة السياسيين العراقيين على اتخاذ قرارهم بفك الارتباط بكل الأطراف إلا طرف المصلحة الوطنية وعندها فان خارج الحدود او من يحاول العودة الى أمجاد سابقة لن يجد من يسهل او يعبد له الطريق في الداخل وستتمزق خارطة موت العراقيين بلا رجعة.

* مركز الإمام الشيرازي للدراسات والبحوث

http://shrsc.com

في اللعبة السياسية تتغير المصالح والسياسات والأهداف مرحلية ولكن المبادىء والثوابت لا تتأثر ولا تتزحزح أمام أي عاصفة كان , وخاصة عندما يكون بلد ما أو تنظيم كبير يتعرض لهجمات والمؤامرات والضغوطات بهدف نيل منها من خلال إفراط بتلك مبادىء وثوابت ليصبح بعدها جسما شبه ميتا وتابعا لها أي أن يتقبل الخضوع والخشوع . حزب العمال الكوردستاني تأسست على مبادىء وثوابت وعنواين عريضة واستراتيجية ومن أهمها كان تحريروتوحيد كوردستان بدءا من كوردستان تركيا عن طريق كفاح المسلح  , وهو كان أول حزب كوردي في أجزاء كوردستان الأربعة اللذي رفع هذا الشعار ودخلها بحروف كبيرة في نظامه الداخلي , الشعار كان قويا جدا  دغدغ أحاسيس ومشاعر الكوردستانيين ولمس عواطفهم وحلمهم  وخاصة فئة الشباب اللذين استجذبتهم عواطفهم الجائعة نحو هذا المطلب والشعار في تحقيق هذا حلم الجميل  . حزب العمال الكوردستاني شكل منذ بداياته تنظيما قويا وأمتد في أجزاء كوردستان الأربعة كالنار في الهشيم لعدة أسباب منها : دعم المادي والعسكري والأستشاري لها من قبل نظام الأسد الأب وتوفير معسكرات تدريبية لعناصر الحزب في سورية والبقاع اللبناني اللتي كانت تحت سيطرة حافظ الأسد , والأسد كان يقدم هذا الدعم للعمال الكوردستاني  لأن علاقاته كان متوترة وغير مستقرة مع تركيا  فأستخدمهم الأسد الأب في اللعبة المصالح كورقة الضغط على تركيا في المسائل الحدودية والمياه  وفي المقابل استفاد العمال الكوردستاني من هذا التوتر بين الجارتين واستغلالها لصالحه في عمليات التسليح والتمويل والتدريب لعناصره تحت حماية سورية  وكان لبنان وسورية أراض خصبة للعمال الكوردستاني  , كما أنه  أستطاع في مدة قصيرة أي هذا حزب تنظيم نفسه عقائديا وسياسيا وإعلاميا وانضباطيا  فنشر ثقافة حزب جديدة القريبة من ماركسية بين صفوف كوردستانيين في أجزاء الأربعة بفكر وفلسفة فياض ووفير ومشوق وغرس في نفوس الناس أملا جديدا في تحقيق استقلال كوردستان  خاصة إن هذه أفكار جاءت بعدما تعرض ثورات كوردية في كوردستان العراق لقمع الشديد من قبل طاغية العراق فحدثت هذه الأفكار والشعارات أملا جديدا للشعب الكوردي , تحرير وتوحيد كوردستان كان شعارا براقا ولمس احساس كل كوردي وهذا الشعار جذب الاف الشباب والشابات وتحت هذا المطلب ضحوا هؤلاء الالاف بأرواحهم الطاهرة في جبال كوردستان ,   لكن هذا حزب في لحظة وفترة ما تخلى عن هذا الشعار والحلم لتتحول إلى نوعا من  حكم الذاتي ,والأن هل حقا تحول المطلب إلى حقوق المواطنة في جمهورية تركية بعد خطاب الأخير لرئيس حزب السيد أوجلان في يوم نوروز 2013, وكان أهم مطلب في رسالته لعناصر وقيادات العسكرية للحزب هو وقف إطلاق النار وبدء أنسحاب خارج تركيا لا بل هذا انسحاب هو خارج كوردستان تركيا , لا نعلم حتى الأن كل ما يجري خلف الكواليس ولا كل تفاصيل المفاوضات  , فالشعب الكوردي جميعا ومن بينهم العمال الكوردستاني  يريد السلام والأمان وينبذ حروب والكوارث وإراقة الدماء ولم يحملوا كورد سلاح يوما للأعتداء بل على مر التاريخ كان للدفاع المشروع ,فإن تخلى العمال الكوردستاني عن مبادئه وثوابته وكل شعاراته وارتضى بالحقوق المواطنة بعد كل الأعتداءات والمجازر تركية بحق الشعب الكوردي وبعد الاف من الشهداء تحت شعار  تحرير وتوحيد كوردستان  فستكون هذا أكبر من المصيبة  , وإما إذا كان هذا بداية أو تمهيدا لأرضية جديدة لتحقيق المزيد من دعم الدولي للكورد وللحزب وتبيان للعالم بإنهم يستطيعون مزاولة السياسة ومخضرمون فيها كما هم محاربون أشداء  وذلك من خلال رفع صفة الأرهاب عنهم وبدء تعامل معهم كحزب سياسي كبير على ساحة كوردستانية , لكن مهما يكن أهداف العمال الكوردستاني يجب عليهم ألا يلقوا أسلحتهم وألا ينسحبو من أرضهم من كوردستان تركيا حتى يحصلو على المقابل ويوازي تضحيات الكريلا وما يرضي الشعب الكوردي  أولها حصول على نوع من حكم الذاتي بضمانات وبرعاية أقليمية ودولية   , فتركيا تاريخها حافل بالخداع مع شعوب مجاورة لها والعمال الكوردستاني أكثر العارفين بذلك , تركيا يوم تخشى من غضب الكوردي أكثر من أي وقت مضى بسبب ظروف الأقليمية وتطورات  الحاصلة في المنطقة فهي تفاوض كوردستاني من موقف ضعف وليس قوة على عكس كوردستاني لأن ظروف إقليمية  حالية جميعا لصالحه , فحذار من تقديم تنازلات وفرط بحقوق لصالح تركيا , ودم الشهداء يجب ألا يذهب سدا....................بقلم خالد ديريك .

 

من بابل إلى الإسلام السياسي

بغداد تنهض من جديد على واقع ثقافة إعرابية منحطة

بغداد تنهض كالعنقاء في كرنفال إعرابي يتماهى عنفيا وشهداء "ابن الخايبه " وألوان الدم القانية في الطرقات

اليوم..أنطلق فعاليات كرنفال الإسلام السياسي

على وقع ساعات زاهرة بالموتى

وطرقات باهرة بالسيطرات وملثمي المليشيات

انطلقت الفاعلية الكبرى..

فعالية الأعراب بألوان ثقافية بائرة

ونفوس عراقية منظمة للاحتفال وتتطلع إليه بعيون الدولار الفاسدة...

إخوتي...ورثة الشهداء..ورثة علماء سومر

في الدولة العظيمة الشريفة

مهرجان للموتى..وآخر لربيع العقول العاثرة

وسائر الجاهلون والأعداء لأصحاب الثقافة الحقة

مهرجان لأفاعي الفساد حتى لا يبقى في وزارة الثقافة مستضعف إزاء الدولار والسحت الحرام

يا معشر أرباع المثقفين سيروا بثقافتكم الهزيلة

وطوفوا بنشوتكم الفانية في أروقة فنادق الدرجة الأولى

وارقصوا على جراح المنكوبين جراء العمليات الإرهابية ..

فوالله لا نأكل ماتاكلون..ولانلبس ما تلبسون

ولانكون حيث ماتكونون في الفنادق الحمراء الفاخرة

وسنتوسد تراب الشهداء ونكفر بالثقافة الاعرابية القادمة

نحن ادباء وكتاب سومر...أدباء العراق

سومريو الاصل...حسينيو المظلومية..عراقيو الدم..بغداديو الهوى..

نشهد للعراق...بأننا نوالي ولي الشهداء

نعادي أعداء الشهداء..نبايع تراب الشهداء

ننأى عن الثقافة الإعرابية الفاسدة

فرحوا بما أتوا بتجارتهم المهرجانية الرابحة

وتهافتوا من كل فج اعرابي عميق ونأي سحيق

ليعلنوا المهزلة...

بغداد/اور نيوز

قال زعيم الحزب الشيوعي العراقي وعضو مجلس الحكم السابق حميد مجيد موسى أن "ما جنيناه كعراقيين بعد عشر سنوات من تغيير النظام السابق لا يتناسب بأي شكل من الأشكال مع حجم التضحيات التي قدمها العراقيون على مدى عقود في صراعهم الطويل والقاسي مع الديكتاتورية".

 

وعّد موسى في تصريح صحفي إن "المحصلة للأسف كانت مخيبة للآمال وهذا ليس كلامي أنا وحدي فقط بل إن كل عاقل كانت تتملكه الرغبة الحقيقية في الخلاص من الديكتاتورية وتحقيق العدل والمساواة والرفاه في كل ميادين الحياة الاقتصادية والاجتماعية والخدمية مصاب الآن بخيبة أمل حقيقية بعد أن رأى أنه لم يتحقق إلا النزر اليسير مما ناضل العراقيون جميعا من أجل تحقيقه طوال العقود الماضية".

وأضاف موسى، الذي كان حزبه "الشيوعي العراقي" من قوى المعارضة الرئيسية لنظام صدام حسين والتي اضطرت للتعامل مع الولايات المتحدة الأميركية من أجل تغيير ذلك النظام على الرغم من اختلاف المنطلقات الفكرية، أن "ما تحقق وهو كما أشرنا شيء قليل بالقياس إلى التضحيات والآمال مرتبط جزء منه بحجم التركة الثقيلة لسنوات الديكتاتورية الطويلة والتي كنا قد تعاهدنا كقوى معارضة من أجل إزاحتها بأقصى مدى زمني ممكن كما يرتبط ثانيا بكون التغيير حصل عن طريق الغزو والاحتلال وما ترتب عليه من نتائج فضلا عن عوامل أخرى أساسية من أهمها عمليات الإرهاب والتخريب التي لم تتوقف يوما وكذلك الفساد المالي والإداري الذي استشرى بطريقة باتت مخجلة في الواقع".

وإضافة إلى تلك العوامل فإن موسى يذكر عوامل أخرى للنتائج المتواضعة والمخيبة للآمال من أهمها "نظام المحاصصة الإثنية والطائفية الذي أوجدته الطبقة السياسية وتمسكت به وهو أحد أسباب الخراب الحالي بالإضافة إلى سيادة نمط تفكير لاديمقراطي في كل مفاصل الدولة عشعش وتسيد على إدارة الدولة والمشهد السياسي".

ويرى موسى أن "كل هذا عطل بناء الدولة الديمقراطية التي حلمنا بها والتي أنتجت تدهورا في الحياة الاجتماعية والاقتصادية وتضييق على الحريات حتى أنها أكلت الكثير مما تحقق من إنجازات محدودة"، مشيرا إلى أنه "لا يمكن معالجة كل هذه الأخطاء إلا من خلال فكر جديد وعملية بناء جديدة للعملية السياسية". وردا على سؤال بشان إمكانية تحقيق ذلك قال موسى إن "الكلمة الآن للشعب العراقي في عملية التغيير حيث إنه يتوجب على الشعب أن يضغط ويجبر الطبقة السياسية الحاكمة في إعادة النظر في بناء علاقاتها مع الشركاء وإعادة النظر كذلك في عملية إدارة الدولة حيث لا توجد استراتيجية اقتصادية واضحة لمعالجة المشكلات والأزمات ونحن نرى أن الشعب قادر أن يعيد تنظيم نفسه وأن يخرج من بوتقة التعصب الطائفي وهو أمر تتحمله أيضا القوى الديمقراطية سواء من هو الآن خارج السلطة أو حتى بعض القوى المشاركة في السلطة ولكنها تبحث عن التغيير الحقيقي".

 

 

www.shamal.dk

قرَّر (حزب العمال الكردستاني) إنهاء الصراع المسلح في تركيا كما جاء في رسالة لزعيمه عبد الله أوجلان دعا خلالها مقاتلي حزبه إلى الانسحاب من الأراضي التركية .

وبالتزامن مع احتفال (نوروز و رأس السنة الكردية) وأمام حشدٍ كبيرٍ في مدينة دياربكر ذات الغالبية الكردية ، قرأت شخصيات كردية رسالة موجهة من أوجلان، المعتقل منذ سنوات في زنزانات جزيرة ايمرالي الواقعة في بحر مرمرة على مسافة غير بعيدة من اسطنبول.
وطالب أوجلان في رسالته بوقف إطلاق النار في خطوة من شأنها أن تنهي النزاع المستمر بين مقاتليه والحكومة التركية منذ عقود، وذهب ضحيته عشرات الآلاف , حيث دعا أوجلان مقاتليه إلى "إلقاء السلاح والانسحاب من الأراضي (التركية) .....، مؤكداً أن الوقت حان لتغليب المسار السياسي ....... وكتب أوجلان في الرسالة التي تليت في دياربكر أمام مئات الآلاف من الاكراد، أن (الشعب الذي يشتعل في طيات قلبه وهج (النوروز)، بات لا يريد غير السلام الشامل، وأوضح أن (هذه مرحلة جديدة يجب أن تنطق فيها السياسة بدلا من البنادق)، مشدداً على أن الوقت ليس وقت الخلافات والمشاحنات بل وقت الأخوة والتعاضد ...........
هذا ومن الجدير بالذكر, أن بنود اتفاق خارطة الطريق تنص أيضًا على أن تعود( قيادات في حزب العمال االكردستاني ) إلى تركيا للانخراط في العملية السياسية، إلا أنَّ هذه النقطة تواجه اعتراضات من قبل الحكومة التركية التي تؤكد أنها ستلاحق (قضائيًا )كافة القيادات الكردية المتورطة في عمليات قتل ذهب ضحيتها مواطنون اتراك , حيث اوقع النزاع الكردي المسلح ضد انقرة حوالى 45 ألف قتيل منذ العام 1984، الأمر الذي قد يعوق اتفاقية السلام التي طال انتظارها من أجل انهاء النزاع الكردي التركي ...
وعلاوة على ذلك، فإنَّ مصير أوجلان الذي يمضي عقوبة بالسجن مدى الحياة منذ 1999، يهدد أيضًا هذه الاتفاقية لاسيما بعد أن استبعدت الحكومة التركية أي فكرة عفو شامل، في مقابل إصرار الأكراد على الإفراج عنه أو على الأقل إيداعه قيد الإقامة الجبرية.
بالاضافة الى أنَّ (عملية السلام) لا تلقى إجماعًا ..لأن أغلبية الأتراك ترفض فكرة التفاوض مباشرة مع أوجلان وحزبه الذي تعتبره (إرهابيًا ) .....

على سبيل المثال اتهم ( دولت بهجلي) زعيم المعارضة التركية اردوغان (بالخيانة وبيع البلاد الى مجموعة من رجال العصابات الدمويين ) ...!! وقال : لو تعطينا امتنا السلطة، لكنا هدمنا ايمرالي واحرقنا جبال قنديل ..؟!

كما أوضح وزير الداخلية التركي (معمر كولار )، أن الرسالة التي وجهها، رئيس منظمة (ب ك ك , الإرهابية) ، عبد الله أوجلان، تحمل في طياتها لغة سلام، قائلا: "علينا انتظار تطبيق ما ورد في رسالته. . ...!!

وقال وزير العدل التركي (سعد الله ارجين) (ليس هناك ضمانات). واضاف للصحافيين (لكننا نعلم ما سيحصل اذا لم ينجح المفاوضات ) ....؟!

كما قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، إن الرسالة التي بعثها عبد الله أوجلان، زعيم منظمة ( حزب العمال الكردستاني , ب ك ك ,الإرهابية ) لعناصر المنظمة، تعد تطورا إيجابيا، لافتا إلى أن الأهم بعد ذلك، هو كيفية تنفيذ وتطبيق ما ورد بها.....؟!
اخيرأ ...
تأتي دعوة أوجلان بعد شهور من المحادثات مع ضباط المخابرات التركية وسياسيين أتراك في سجنه الواقع بجزيرة في بحر مرمرة، وذلك بعد أن استؤنف الحوار بين الجانبين نهاية الخريف الماضي........ومنذ ذلك الحين، (توالت مبادرات النوايا الحسنة) ولكن دون أن تجد لها محلاً في التطبيق على أرض الواقع من جانب الاتراك تحديدأ .....!! ، حيث عرضت انقرة على البرلمان (رزمة)من القوانين تهدف إلى الإفراج عن مئات الأكراد المعتقلين لموالاتهم حزب العمال الكردستاني لكن دون نتائج تذكر...., بل على العكس من ذلك تماما لقد تم اعتقال المئات من ابناء الشعب الكردي بحجج وذرائع واهية .....

في المقابل، أفرج حزب العمال الكردستاني الأسبوع الماضي، عن( 8 )أسرى أتراك كانوا معتقلين في سجون العمال الكردستاني .... وهي خطوة كانت تأمل أن ترد عليها الحكومة التركية بالمثل الا اننا تفاجئنا بقصف مناطق جبلية حدودية تابعة لقضاء العمادية شمال محافطة دهوك بذريعة مطاردة مقاتلي حزب العمال الكردستاني .... ؟!

ويرى بعض المهتمين بالشأن التركي بأن إذا ستطاعت تركيا ان تعترف بالكرد كشعب له الحق في تقرير مصيره في دستورها ,واذا استطاعت ان تقوم باصلاحات جذرية سياسية , ثقافية , قضائية ....حقيقية , واذا فسحت المجال لقيادات حزب العمال الكردستاني ان تنخرط في العملية السياسية،سوف تلقي تركيا بحمل ثقيل من على كاهلها وتنعم البلد بنعمة الأمن والأمان والسلام ...

ولكن تبقى الشكوك حول ما إذا كان تركيا لديها الاستعداد للمفاوضات الحقيقية ام لا ...وخاصة ان الظروف التي سيسلم حزب العمال الكردستاني سلاحه بموجبها لم تحقق بالفعل، من حيث التعريف بحقيقة الأكراد في تركيا كشعب له خصوصيته ولغته وثقافته وتاريخه ....! والاكثر من هذا يقول أردوغان ويؤكد على : إن مرحلة المفاوضات الخاصة بإرغام أعضاء منظمة (حزب العمال الكردستاني الإرهابية ) على ترك السلاح مستمرة لإنهاء الإرهاب......!! وعليه يرى الكثيرون بان تصريحات الحكومة التركية لاتصب في خدمة المصالحة الحقيقية ولا يمكن وصفها الا بالعنصرية والهمجية والاستفزازية وخاصة في هذه المرحلة الحساسة .......... !!

نعم ... ان مشكلة تركيا هي اولا واخيرا مشكلة داخلية قائمة على الاضطهاد والقمع والغاء الاخر... والاخر هو شعب وليس (حزب او منظمة او اشخاص ) .... شعب له خصوصياته ولغته وحضارته وتاريخه وارضه، وبالتالي كيف لتركيا ان تنفي كل ذالك وفي نفس الوقت تطالب بإشاعة روح السلام و قيم العدالة والتسامح والتعايش السلمي بين جميع الشعوب للنهوض بالوطن ؟ والاكثر من ذالك تتحدث الحكومة التركية اليوم عن تطبيق (سياسة الاندماج والتأقلم , و ترى في تركيا بلدا لكل الأتراك )....!! بمعنى اخر تركيا طبقت ولاتزال تطبق سياسة صهر الشعوب الاخرى ومنها الشعب الكردي في بودقة القومية التركية وتحت ذريعة خلق مجتمع متأقلم ومتجانس وموحد في تركيا العظيمة ...... !!

نعم ان تجارب 30 سنة الماضية اثبتت بان الحرب لا تاتي بالبدائل بل بالعكس... وعليه ليس بالامكان ان يعيش اكثر من 20 مليون كردي دون كيانهم الخاص في تركيا ... انها قضية شعب مسلوب الارادة والحرية وبحقه بالاستقلال، بشكل يتنافي مع ابسط القيم والاعراف القانونية والانسانية ...

وعليه يرى المهتمون بالشان الكردي بان لا شيء يضمن مصالح الاكراد في تركيا سوى نظام ديمقراطي حقيقي يساوي في الحقوق والواجبات بين المواطنين على اختلاف أعراقهم وقومياتهم ولغاتهم وثقافاتهم وأديانهم !!

صوت كوردستان: بدأ الاعلام التركي التركيز على طبيعة المفاضات الغير مباشرة التي تجري الان بين قيادة حزب العمال الكوردستاني في قنديل و بين الحكومة التركية التي ترفض التعامل مباشرة مع حزب العمال الكوردستاني ولا تريد أعلان أي أتفاق ثنائي بين الطرفين وتكتفي بالرد على ما يتخذة حزب العمال الكوردساني و رئيسها أوجلان من خطوات.

فبعد أن طلب أوجلان من حزبه وقف أطلاق النار و خروج المقاتلين من تركيا و شمال كوردستان و سماح تركيا للكورد بإقامة مراسيم نوروز دون أي تدخل يذكر من قبل الجيش و الشرطة التركية، رد قريلان على ذلك الطلب بأعلانه وقف أطلاق النار مع أحتفاظ حزب العمال الكوردستاني بحق الرد في حالة تعرضهم لاي هجوم الشئ الذي تعلمه حزب العمال الكوردستاني من مبادرات السلام السابقة و عدم التزام تركيا بوقف أطلاق النار الذي كان يعلنه حزب العمال الكوردستاني.

إضافة الى ذلك فأن حزب العمال الكوردستاني طلب من الحكومة التركية الموافقة على وجود قوات حزب العمال الكوردستاتي في مناطق قنديل و عدم التعرض لهذة المناطق و قصفها من قبل الطائرات و المدفعية التركية. كما ربط حزب العمال الكوردستاني أنسحاب المقاتلين من تركيا الى قنديل بسماح تركيا بخروج تلك القوات وفق أتفاق ثنائي. كما طلب حزب العمال الكوردستاني من تركيا البدأ بالاعتراف بحقوق الشعب الكوردي في تركيا من خلال أجراء أصلاحات سياسية و تغيير بعض بنود الدستور التركي و الاعتراف بالكورد و باقي القوميات كمكونات للدولة التركية.

المدى برس/ كركوك

انضم قادة اللقاء العربي المشترك في كركوك، (يبعد مركزها، 224 كم شمال العاصمة بغداد)، اليوم السبت، إلى قائمة منتقدي بعثة الأمم المتحدة في العراق، وطالبوا المنظمات الدولية بعامة والأمم المتحدة بخاصة بضرورة "الحياد التام" وعدم الانحياز لأي جهة كانت، متهمين مكتب المنظمة الأممية في المحافظة بـ"الانجرار" وراء أجندة أحد موظفيه والانحياز لكتلة فيها حزب ديني.

وحذر قادة اللقاء العربي المشترك في كركوك في بيان لهم، مساء اليوم، عقب اجتماع لقياداتهم في كركوك، تسلمت (المدى برس) نسخة منه، من "الانجرار وراء أجندة أحد موظفي مكتب كركوك من العراقيين المعروفين بعدم الحياد والانحياز لكتلة فيها حزب ديني يسهم أخوه بقيادته"، مشيرين إلى أن من "يعمل في الأمم المتحدة يجب أن يكون عمله شفافاً وحيادياً ومن يسأل عن حقيقة ما نتحدث عنه فلينظر كيف شكل الوفد الذي قابل كوبلر في الشهر الماضي عند زيارته كركوك"، دون أن يكشفوا عن ذلك الحزب.

وذكر اللقاء العربي، في بيانه، المبعوث الأممي في العراق مارتن كوبلر، بأن "كركوك تنطوي على مشاكل كثيرة وليست قضية الانتخابات حسب، وكان عليه أن يسمع طلبات المعتصمين في الحويجة،(55 كم جنوب غرب كركوك)، وليس تظاهرات كركوك فقط"، معرباً عن "رفضه اقتصار لقاءات الوفود الزائرة على المقربين والأصدقاء من الموظف العراقي أعلاه الذي يبدو أنه يحظى بخصوصية عند الأمم المتحدة إذ بالرغم من مطالبة المجموعة العربية بتغييره تصر بعثة الأمم المتحدة على إبقائه".

وطالب اللقاء العربي المشترك، بحسب البيان، السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية بضرورة "تلبية المطالب العادلة والمشروعة لأبناء الشعب العراقي والنزول إلى ساحات الاعتصام والتواصل مع المعتصمين والمتظاهرين بأنفسهم مباشرة"، لافتاً إلى أن كل "مسؤولاً هو خادم للشعب وعليه أداء الخدمة بأكمل وجه وأحسن صورة ومن ذلك التواصل مع الجماهير".

وثمن اللقاء العربي المشترك، وفقاً للبيان، "روح الانضباط والالتزام بساحة الغيرة والشرف في الحويجة كما ثمن إدارة الاعتصام من قبل العشائر العربية وتمويلها ودعمها له بعيداً عن التسييس والمناورات الانتخابية"، عاداً أن ذلك "يمثل العمل الشعبي الجماهيري الصادق".

واستطرد قادة اللقاء العربي المشترك في كركوك، كما أورد البيان، أن "الاعتصامات والتظاهرات الشعبية المطالبة بالحقوق الدستورية والقانونية تتواصل ويقابلها عدم التوصل إلى حلول مرضية للمعتصمين والمتظاهرين تستجيب لتلك الطلبات من قبل مجلس النواب ومجلس الوزراء بالرغم من تشكيل عدد من اللجان لهذا الغرض بالرغم من مرور ثلاثة أشهر لتلك الاعتصامات والتظاهرات ودخولها في الشهر الرابع لم ينتج من تلك المؤسسات شيء ملموس يُنهي الوضع الحالي"، وزادوا أن "المضحك المبكي هو أن بعض السياسيين ركبوا تلك الموجة مدعين بأنهم يطالبون بحقوق الشعب وهم من أصحاب القرار فلماذا لم يلبوا تلك المطالب من خلال مؤسساتهم التشريعية أو التنفيذية".

ونقل البيان عن قادة اللقاء العربي المشترك، "رفضهم التام أي تسييس للتظاهرات في كركوك"، داعين الحكومة لأن "تتعامل مع الجميع بحيادية وأن تقف من الجميع على مسافة واحدة".

يذكر أن بعثة الأمم المتحدة في العراق ورئيسها مارتن كوبلر، يواجهون موجة سخط كبيرة من المتظاهرين في المحافظات السنية، لاتهامهم بـ"عدم الحياد" تجاه قضيتهم ومطالبهم، فقد أعلنت اللجان التنسيقية للمعتصمين في محافظة صلاح الدين، (مركزها تكريت، 170 كم شمال العاصمة بغداد)، في (الـ22 من آذار 2013 الحالي)، عن جمع تواقيع 200 ألف مواطن في المحافظة لاستبدال رئيس بعثة يونامي في العراق مارتن كوبلر.

كما أعلن المتحدث باسم معتصمي "ميدان الحق" في قضاء سامراء، (40 كم جنوب تكريت)، ناجح الميزان، في حديث إلى (المدى برس)، في (الـ17 من آذار الحالي)، عن عزمهم البدء بحملة تطالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، بتغيير ممثله في العراق مارتن كوبلر، واتهموه بـ"التغطية على أفعال الحكومة وانتهاكاتها" وبأنه "باع ذمته" للحكومة وأصبح "منحازا لها".

الأحد, 24 آذار/مارس 2013 10:30

جمعية سوبارتو ورؤية لأجل الحرية

 

في قامشلي وبمناسبة حلول نوروز، يوم الخلاص من الطغيان والاستبداد أقامت جمعية سوبارتو معرضاً بعنوان: رؤية لأجل الحرية شارك فيه مجموعة من الفنانين التشكيليين الكُرد (خناف صالح – لقمان حسين – أمين عبدو – أحمد زكي)

تم افتتاح المعرض في تمام الساعة الرابعة من يوم السبت 23/3/ 2013 م في مقر جمعية سوبارتو قامشلي - طريق الحسكة (تقاطع شارع منير حبيب).

وعلى الرغم من الظروف المناخية السيئة حيث ساد جو مغبر تحول لاحقاً إلى ماطر، فقد حضر المعرض مجموعة كبيرة من المثقفين والسياسيين والإعلاميين والمهتمين بالفن.

أراد الفنان في هذا المعرض أن يوصل كلمته إلى الناس ويؤكد أن الفن التشكيلي جزء أساسي من الحياة، وأنهم يبحثون عن الحرية المفقودة بطريقتهم الخاصة، بألوانهم ورموزهم التي تجسدت في لوحاتهم العديدة، وأنهم سيعملون من أجل رسم رؤية حقيقية للحرية.

سيستمر المعرض حتى يوم الخميس 28/3/ 2013 م.

سنوات مضت ولم تتحسن الأوضاع بمختلف مفاصلها صحيح أن هناك تغيير ولكن اقل مايقال عنه خجول وغير واضح المعالم فأزمة الكهرباء لم تنته ولم يتم غلق ملف الهجرة والمهجرين ولاظهر قانون الأحزاب ولا طبقت المادة 140 ولا رفعت الصبات والسيطرات من الشوارع ولاحلت أزمة المياه ولاحلت أزمة السكن ولانتهت الصراعات السياسية بين الشركاء والعديد من الآلات لازالت تنتظر الفرج نقول أننا وباختيارنا وبإرادتنا جئنا بمن سلمناهم أمرنا ووضعنا طموحنا وأمانينا بأيديهم وعلينا أن نحصد مازرعنا المشكلة أن اغلب أعضاء مجالس المحافظات لاحول لهم ولاقوه بل كل كتلة يتحكم بها شخص وهم منفذون لإرادته أن كان خطا اوصواب وأصبح رؤساء الكتل هم مجلس النواب ومجالس المحافظات وهم يمثلون إرادة الجميع
أيها الأخوة أن أكثر المخاوف التي تحيط بالانتخابات العراقية هي شراءالاصوات وتوقع حدوث تزوير لمصلحة بعض المرشحين وان المفوضية العليا خاضعة لرئيس الوزرا ء وان استخدامه للأموال وتسخير مؤسسات الدولة للحملة الانتخابية ، أننا كمواطنين يقع علينا واجب الاختيار الصحيح إذا كنا ننشد الخير لبلدنا فلاانتخابات على أساس عشائري ولا نريد انتخابات على أساس حزبي بل علينا أن نلتمس الطريق الصحيح والأمن بالاختيار هو النزاهة ة والكفاءة والوطنية والأمان بالعراق الجديد عند ذلك يكون ممثلنا يتمتع بعقلة القيادة والإرادة والإخلاص عند ذلك نقطف ثمار اختيارنا ولكن هل تكون الانتخابات القادمة كما نتمنى ؟اعتقد لازلنا بعيدين كل البعد عن حسن الاختيار بسبب الصراعات السياسية وتجذر العشائرية والطائفية لدى العديد من مواطننا بسبب تراكمات السنوات السابقة واعتقد أننا بحاجة لمراجعة الذات وعندما تكون عراقيتنا بداية خط المشروع للجميع عند ذلك نتجه نحو البناء الصحيح ونستطيع بناء المؤسسات والدولة وفق الأطر الوطنية وسنجد أعضاء يدافعون عن الجميع بصوت واحد بعيد عن التحزب لهذا او ذاك لان الخاسر الوحيد من الصراعات هو المواطن والضحية الوطن فهل نبقى نضحي بأصواتنا وندفع بأشخاص لاكفاءة ولا شخصية ولا وطنية
وأخيرا أقول أننا مسوؤلون عن اختيارنا ونتمنى النجاح للجميع

 

تأيدآ وتوضيحآ على عنوان ومضمون هذا ( السؤال ) والمقترح القومي المهم و المنسوب الى ( أدارة ) ومشرفي موقع ( صوت ) كوردستان المحترم أدناه ….................

http://www.sotkurdistan.net/index.php?option=com_k2&view=item&id=24286:%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%85%D8%A7%D8%BA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%B1-%D9%84%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AF-%D8%A3%D9%82%D9%84%D9%8A%D9%85-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D9%86-%D9%84%D8%BA%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%B2%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%B2%D8%AF%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D8%AF%D9%84%D9%8A%D9%84-%D9%81%D8%B3%D8%A7%D8%AF&Itemid=273

 

فقبل التطرق الى عنوان رأي الشخصي الدائم هذا أود أن أشرح للقراء الكرام عن ( سبب ) نشر صورتي بملابس ( بيشمه ركه ) ومع غطاء الرأس ( جه مه دانى / ده رسوكا سور ) اليشماغ الأحمر التي أعتز بهما كثيرآ وبدون ( مبالغة ) وتمديح أستطيع القول بأنني ( مستعد ) ودائمآ أن أفدي بروحي من أجلهما وليس من أجل اليشماغات الملونة بلون ( الأزرق ) أو الأسود وحتى الأخضر هذه الأيام.؟

بعد عام ( 1957 ) وهو عام ولادتي في قرية ( قوجا جمى ) النائية والفقيرة الحال والأحوال المعيشية الشبه تامة والتابعة الى ناحية ( سنون ) شمال / قضاء شنكال ( 120 كم ) غرب محافظة نينوى العراقية الحالية ….....................

تعرفت على عائلتي وأبي الشهيد فيما بعد عصمان دبلوش الياس دبلوش نعمت بورتي جندو.؟

وهو يلبس اليشماغ الأحمر وبواسطة هذا اليشماغ حاصل على الجنسية العراقية عام ( 1963 ) أي أن صورته أنذك تحمل اليشماغ الأحمر.؟

حيث يمكنني أعتباره ( الأول ) أو من بين الأوائل بين ( رجال ) أو الذكور من أهله وعشيرته وقريته أعلاه وأهالي منطقة شنكال الكرام عامة قد ( أداء ) الخدمة العسكرية العراقية أو البريطانية ولمدة ( 3 ) أشهر أنذك مابين الأعوام 1936 – 1937م.؟

بعد بيان ( 11 ) آذار عام 1970 تعرفت على أقاربي وأعمامي والمئات من عشيرتي ( جيلكا ) ومن بقية العشائر الكرام وهم يحملون اليشماغ الأحمراللون.؟

بعد خروجي من ( السجن ) ولأكثر من ( 4 ) سنوات خائفة وظالمة بسبب حمل اليشماغ الأحمر وحمل بندقية ( برنو ) والقومية والسياسة والأنتماء الى صفوف الحزب ( البارتي ) الديمقراطي الكوردستاني بقيادة ( الأب ) الروحي للحركة القومية والتحررية الكوردية والكوردستانية البارزاني مصطفى.؟