يوجد 468 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

صوت كوردستان: بدأ أعضاء حزب الطالباني بالتعبير عن أنزعاجهم عن عدم تطبيق الاتفاقية الثنائية بين حزب البارزاني و حزب الطالباني بالتناصف كما جاء في الاتفاقية. فحسب أحد ألاعضاء القياديين في الاتحاد الوطني الكوردستاني في كركوك أنهم قاموا بتوزيع جميع المناصب في كركوك بينهم و بين حزب البارزاني بالتناصف الى درجة الموظفين البسطاء و مختاري القرى بينما حزب البارزاني لم يتعامل مع الاتحاد الوطني بالمثل في المنطقة التي يسيطر عليها في أربيل و دهوك الموصل و الشيخان حيث أن حزب البارزاني لم يعين أي مسؤول عن حزب الطالباني هناك و لا حتى معلما بسيطا أو موظفا. و أضاف المسؤول في حزب الطالباني أذا أراد حزب البارزاني الاستمرار في التعاون فعليهم تطبيق مبدأ التناصف في جميع المناطق.

و قال أسو مامند العضو في المكتب السياسي لحزب الطالباني لموقع هاولاتي أن وضعهم الداخلي جيد و الجميع يقبلون بكوسرت رسول علي النائب الأول للطالباني كأخ كبير في الحزب و بضمنهم برهم صالح النائب الثاني للطالباني.

صوت كوردستان: في رسالة نشترها وسائل الاعلام كذب أشتي هورامي وزير الثروات الطبيعية في أقليم كوردستان ما نشره موقع أوينة نيوز حول منح وزارة الثروات الطبيعية و بأمر من البارزاني 35 مليون دولار أمريكي من أموال النفط. و جاء في بيان التكذيب أن أوينة تخطت حدود (الكذب) بنشرها لهذا الخبر دون تسجيل صوتي من الوزير. الى الان لم تنشر أوينة أي وثيقة تؤكد ما نشرتها و لم ترد على محتوى بيان الوزير.

 

تربه سبيه- تسود مدينة تربه سبيه حالة من الهدوء الحذر بعد اشتباكات دارت بين وحدات حماية الشعب الـ YPGوالشبان الكرد مع شبيحة سابقون للنظام البعثي قاموا بتأسيس عصابة مسلحة تطلق على نفسها "جماعة العشرين"، نسبة إلى عدد أعضاءها.

ودارت الاشتباكات اليوم في تمام الساعة الحادية عشرة والنصف صباحاً بعدما قامت تلك المجموعة التي تتشكل من عدد من الأعضاء العاملون في حزب البعث وجلهم من مدراء المدارس والموجهون، باستعراض للأسلحة والهجوم على سيارة عائدة لقوات الأسايش وإطلاق الرصاص على المدنيين وكذلك محاولة إنزال علم الهيئة الكردية العليا في مدخل المدينة الغربي وبالتحديد في حيّ الثورة، حيث تدخلت وحدات حماية الشعب لإنقاذ المدنيين الذين حُوصروا في المنطقة.

وأدت الاشتباكات إلى جرح أربعة من هؤلاء المسلحين، إضافة إلى جرح مدنيين آخرين نتيجة إطلاق الرصاص العشوائي من قبل تلك المجموعة.

هذا وينتشر المئات من الشبان الكرد في المدينة لحماية أحياءهم من استفزاز تلك المجموعة ومن يقف خلفهم، بينما عبرت العديد من العائلات العربية والمسيحية عن شجبها واستنكارها لمحاولات تلك المجموعة لخلق الفتنة بين العرب والكرد، مؤكدين على أن عناصر تلك المجموعة أعضاء في حزب البعث، وتحولوا إلى مسلحين للنهب وسرقة المؤسسات بعد تحرير المدينة من بقايا النظام البعثي.

firatnews

المنامة، البحرين (CNN) -- أثار تصريح الناشطة البحرينية، ندى ضيف، لصحيفة "يديعوت أحرنوت" والتي شبهت فيه معدة الخبر ما يجري في البحرين بـ"هولوكوست الشيعة،" انتقادات واسعة بين المعارضين والموالين في المملكة، رفضا لما يوصف بـ"التطبيع مع إسرائيل" وقد ردت الناشطة بـ"الاعتذار" والتأكيد بأنها لم تعلم بهوية الصحفية التي تحدثت إليها.

وعن الحادثة قالت ضيف رئيس منظمة "برافو"  لـCNN بالعربية، إنها شاركت في مؤتمر دولي في أوروبا به عدد من كبار الشخصيات العالمية والعربية مضيفة :"تحدثت إليهم عن الوضع الحقوقي في البحرين وتطرقت لتجربتي الشخصية مع التعذيب على يد إحدى بنات العائلة الحاكمة" على حد تعبيرها

وأضافت أنه بعد الانتهاء من كلمتها تجمع  حولها عدد من النشطاء والصحفيين ووجهوا إليها أسئلة عديدة مضيفة أن من بين من وجه الأسئلة الصحفية التي تعمل ليديعوت أحرونوت، التي لم تتعرف الناشطة البحرينية على هويتها.

وأشارت ضيف إلى الصحفية سألتها عن سبب عدم مقاضاة الشخصية التي أشرفت على التعذيب فردت عليها بالقول: "قمنا بذلك ولكن للأسف لم نجد تجاوبا."

وذكرت ضيف أنها ضد ما وصفته بـ"التطبيع مع إسرائيل" وتابعت بالقول: "أؤمن بحق الشعب الفلسطيني باسترداد أراضيه المغتصبة وحقوقه المنتهكة وأفتخر بتقديم كل العون اللازم لهم، ومع إيماني المطلق بعدالة القضية الفلسطينية ورفض احتلال كل أرض عربية ومسلمة."

كما أصدرت ضيف بيانا نشرته على حسابها بموقع تويتر بررت فيه قيامها بنفسها بإعادة نشر القصة بالقول إنها كانت تهدف إلى "إيصال فكرة أن العدو تحدث عن قضيتنا في الوقت الذي يتكتم الأشقاء العرب عليها وليس أكثر" وفق تعبيرها.

.
لم تترك الشعوب سبيل الاّ سلكته من اجل التقدم في شتى المجالات واهم مجال هو تقديم الخدمة بصورتها اللائقة , العلم والتعليم  اساس في النهضة  بحضارتها وانسانيتها  واول ما اشار به القراّن الكريم  العلم والقلم والانسانية ﴿اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ* خَلَقَ الإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ* اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ* الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ* عَلَّمَ الإنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ﴾,  تشكيل مجلس الخدمة الاتحادي انجاز مهم وفرصة لنيل الاستحقاقات للكثير من الباحثين عن العمل  بعد ان اختصر التعيين بالحزبية وعدم تكافوء  الفرص , هذا المجلس لا يستطيع ان يؤدي الدور بالصورة الصحيحة الاّ  حينما لا ينحاز لطرف ما او يؤوسس على المحاصصة  فيكون مشكلة اضافية وتعميق المحاصصة , فلم نستفيد من تجارب الشعوب ولم نسعى ان نكون كاليابان وكيف تصرف قادتها لأحتضان العلم والاستفادة من الطاقات البشرية , سئل رئيس اليابان  عن سر التفوق  التكنولوجي  فقال  لقد اعطينا اصحاب المواهب والمهارات والعقول  راتب وزير وحصانة الدبلوماسي ومكانة امبراطور , وفي امريكا عام 1913 م طرحت فكرت حكم التكنوقراط وطبق عام  1930 م , وهو حكم يعني حكم التكنلوجيا والاختصاص   بعد ثورة العلوم والاختصاصات الدقيقة وتنوع العلوم والاكتشافات , انظمة  العرب قرأت الواقع بالشكل المقلوب وجعلت من  الدولار هو الحاكم  على حساب القلم ودفنت ثرواتها المادية في بنوك الغرب وثرواتها  البشرية عملة رخيصة في بلاد الغربة , مليارات تنفق للتظليل وتلميع الحكام والاحزاب ودعم المليشات والمنظمات وترك جامعات العلوم , مستويات التعليم في العراق وصلت الى  ارقام مخيفة بعد ان كانت جامعة الكوفة والمستنصرية تتصدر جامعات العالم وتقف اليوم في ذيل التسلسل  ولا يتفاخر بشهاداتها ,  لتخرج طلبة يتسكعون  على ارصفة الشوارع منافسين ( العمالة ) وسواق التكسي , بلد تنهشه الطائفية والمحاصصة  اصبح فيه العلم معيار ثانوي  ليضع الشخص الغير مناسب في المكان المناسب , فكيف للطبيب ان يكون وزير للمالية  ويجمد خبراء الاقتصاد ونظرياتهم وكيف نقدم الجانب الانساني والأطباء البيطرين وزراء الوزرات الانسانية وعلم  السياسية يدير وزارة الصناعة والصناعي للاوقاف وصاحب ( الجمبر ) محلل سياسي وبائع اللحوم رئيس لمجلس المحافظة , كيف نستفيد من الخبرة والذكاء ونطور الاعمار في فوضى الادارة والنزعات الطائفية , وكيف للمهندس ان يكون ناجح في وضع القياسات العلمية اذا اختلفت نظرياته مع  مصالح وميول المسؤول من الانتماء والميول , وكيف يمكن الموازنة بين الافراد اذا كنا نقسمهم الى فئات وأعراق وشرائح , وليس المهم في تسلسل الوظيفة ليصبح مقياسها  المال والجاه والحزبية ولسنا في بلد الحكم البرجوازي او الاقطاعي  بحيث لا يسمح للطبقات الفقيرة  الابداع واحتكار المهنة , مؤوسسات لا تزال  ادارتها لا تؤمن بالكفاءة والاعتماد على الدراسات والاستبيانات وتقييم الانتاج , وقياس الحالة الوظفية بهالة الحزبية والتزكية لقيادتها  ليغيب التنافس والتوصيف الوظيفي , وفي امريكا مثلاّ يطرح اسم المدير المرشح للادارة وفق البرامج والخطط ويخضع للتنافس  للحصول على المرتبة الوظيفية  والادارة العادلة , لم نستطيع من خلال نظام الديمقراطية  الخروج من قوقعة البلدان العربية  بنعمها وخيراتها الكبيرة ولم تحسن التعامل مع الانسان  لأستثمار طاقاته وحسب برنامجه العلمي دون النظر الى خلفياته الثانوية وترك تشخيصه العلمي واختصاصه , قوى كثيرة لسنوات حاولت تعطيل مجلس الخدمة الاتحادي والابتعاد عن معيار المواطنة والكفاءة الى معيار التوازن والمحاصصة وبذلك غياب  ماهية  الخدمة للمواطن وتقاد المؤوسسة بأدنى الشهادات والشهادات المزورة وتقاطع المصالح  وجعل الحزبية تتفوق على العلمية, وان لم يشترط  ادارة مجلس الخدمة بفريق مهني غير منحاز  لا نخرج من عمق المشكلة  و المؤوسسة  تقاد بصراعات تعزيز المحاصصة,,

 

صوت كوردستان: القوى العربية السنية في العراق و في الدول الخليجية بأعلامهم المأجور و مفخاتهم، مصرون على معادات الشيعة في العراق و أيران و سوريا و لبنان و لاجل هذا دخلوا في حلف شامل من أجل أسقاط النظام الدكتاتوري في سوريا، لا من أجل أنهاء الدكتاتورية فيها بل من أجل أنهاء مايسمونه بالهلال الشيعي و الحكم الشيعي في العراق أولا و بعدها في أيران.

هؤلاء ينطلقون من حقدهم السني العنصري و ليس القومي لان نظام الحكم في سوريا هو نظام عربي قومي علوي و مع ذلك يعادونه. كما أن نظام الحكم في العراق أيضا قومي عربي شيعي و ليس فارسي شيعي و مع ذلك يعادونه أيضا. و القاسم المشترك بين العراق و ايران و سوريا هو أنتمائهم الشيعي و هذا هو سبب عداء العرب السنة في العراق للشيعة العرب ايضا.

عملاء السلطان العثماني و أمراء الخليج و عواهل السعودية في العراق السني العربي يريدون خلط الأوراق من أجل كسب المعركة في العراق و السيطرة على الحكم مرة أخرى . هؤلاء يتناسون أن العرب الشيعه في العراق يشكلون الأغلبية في كل الأحوال و أن الشيعة في أيران أيضا يشكلون الأغلبية بعكس سوريا و لبنان. لذا فأن حكم الشيعة في سوريا و لبنان قد ينتهي و يزول و لكن الشيعة في العراق و أيران سيبقون الأغلبية و بأمكانهم الحفاظ على أنظمتهم بمجرد أنهاء عدائهم لامريكا و إسرائيل تماما كما فعل و يفعل العرب السنة في الخليج و العراق و سوريا و مصر و ليبيا.

و هنا يأتي التساؤل لماذا يحارب الشيعة أمريكا بدلا من العرب السنه؟؟؟؟ فمقدساتهم الشيعية لم يحتلها أمريكا و إسرائيل كما يحتلون المقدسات و الأرض العربية السنية و كل ما تطلبه أمريكا و إسرائيل من الشيعة هو أنهاء العداء لهم تماما كما فعل العرب السنة في العراق و باقي الدول. حيث نسوا ما كانوا يسمونه بالمقاومة و بالدبابة الامريكية. لا بل تحولت الدبابة الامريكية لدى العرب السنة في العراق و سوريا الى دبابة مقدسة بعد أن كانت دبابة الشيطان و لاجل الوصول الى الحكم مستعدون لتقبيل يد الجنود الأمريكيين التي تحمل السلاح.

القوى العربية السنية في الانبار و تكريت و الموصل تريد الإطاحة بالمالكي و جعلت ذلك هدفها الأول في خطوة أولية لانهاء الحكم الشيعي في العراق. و لكنهم في هذا مخطؤون لان اسقاط المالكي لا يعني أبدا اسقاط الشيعة في العراق، بل على العرب السنة في العراق أن يتعودا على حكم الشيعة أذا كانوا يصرون العيش في عراق موحد. 

العرب السنة في العراق يعتقدون بأن الشخص الوحيد الذي يأتي بعد المالكي لربما سيكون مقتدى الصدر. و يعتقدون أن حضوض الصدر لاستلام الحكم في العراق ضعيفة جدا لانه يعادي أمريكا و غير مستعد للتعاون مع أمريكا و لكنهم لا يعلمون أن الحزب الذي أوصل المالكي الى السلطة يستطيع أيصال شخص أخر أيضا الى السلطة. كما أن هناك المجلس الأعلى و حزب الفضيلة و قوى شيعية أخرى تستطيع في حالة زيادة الخطر العربي السني البعثي على العراق التوحد تماما كما يفعل الكورد. حيث أنهم أي الكورد و على الرغم من خلافاتهم الداخلية موحدون أمام الحكم في بغداد أيا كان رئيس الوزراء في العراق.

لذا فأن الحكم الشيعي في العراق باق طالما الشيعة يشكلون الأغلبية و طالما العرب السنة يعادون الشيعة الى هذه الدرجة. و بأمكان الذي حول عداوة العرب السنة في العراق لامريكا و إسرائيل الى صداقة أن يغير عداء بعض الشيعة في العراق أيضا لامريكا الى صداقة حسب متطلبات الظروف و عندها ستحرق الورقة العربية السنية العنصرية في السيطرة على العراق مرة أخرى.


و نحن أذا نكتب عن هذه القضية فأن الهدف منه هو ليس مساندة المالكي أبدا بل كشف أساليب الخداع التي يمارسها السياسيون العرب السنة في العراق. فالشعب العراقي بكل قومياته عانى الكثير من سياسة الخداع البعثية.كما نريد  ثانيا توضيح الهدف من الدعم الامريكي و التركي لما يسمى بالربيع العربي الذي هو بالاصل ربيع أمريكي تركي أسرائيلي و أحدى أهدافه هو تحول المنطقة شيعة و سنة الى مؤيدين لامريكا و مصفقين لها. العرب السنة بدأوا بالتصفيق و الباقي هو الشيعة.

 

السومرية نيوز /دهوك
أعلنت منظمة الهجرة الدولية، الثلاثاء، عن دعم مشروع لإقامة المشاريع الصغيرة للاجئين السوريين في إقليم كردستان، مؤكدة أن المشروع يهدف لمساعدة اللاجئين لإعالة أسرهم.

وقال مسؤول مكتب المنظمة في دهوك نزار رمزي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "منظمة الهجرة الدولية قدمت منحا مالية للاجئين السوريين في مخيم دوميز لإقامة مشاريع صغيرة"، مبيناً أن "المشروع يهدف لمساعدة اللاجئين لإعالة أسرهم".

وأضاف رمزي أن "نحو 52 شخصاً استفادوا من المشروع"، لافتاً إلى أن "المشاريع تضمنت إقامة محلات ورش الحدادة والكومبيوتر وشراء وسائط النقل وغيرها"، مؤكدا أن "المنظمة تخطط لمساعدة النازحين السوريين المقيمين خارج مخيم دوميز في محافظتي دهوك وأربيل لإقامة مشاريع صغيرة لهم".

وأشار رمزي إلى أن "المنظمة أقامت عدة دورات تأهيلية ومهنية للنازحين في مجالات مختلفة".

وتعد منظمة الهجرة الدولية  IOMإحدى المنظمات العالمية العاملة في مخيم دوميز للاجئيين 20 كم جنوب دهوك وساهمت في تقديم العديد من المساعدات للمخيم.

وكانت إدارة مخيم دوميز للاجئين السوريين، أعلنت الاثنين (4 آذار 2013) أن عدد النازحين السوريين المسجلين في المخيم زاد عن 70 ألف لأجيء، وفيما أشارت إلى أنها تسجل يومياً مابين 800 _ 1000 لأجيء، أكدت أنها تواجه حاليا مشكلة إيواء اللاجئين الجدد. 

وبحسب المصادر المطلعة في إقليم كردستان فإن أعداد النازحين السوريين إلى الإقليم بلغ نحو 100 ألف شخص.

يذكر أن سوريا تشهد منذ (15 آذار 2011)، حركة احتجاج شعبية واسعة بدأت برفع مطالب الإصلاح والديمقراطية وانتهت بالمطالبة بإسقاط النظام وعسكرة الثورة بعدما ووجهت بعنف دموي لا سابق له من قبل قوات الأمن السورية وما يعرف بـ"الشبيحة"، فيما تتهم السلطات السورية مجموعات "إرهابية" بالوقوف وراء أعمال العنف.


عقد بعد ظهر هذا اليوم بتاريخ 20130305 مؤتمر صحفي كشف فيه اسامة النجيفي وجهه الحقيقي بكل معنى الكلمة . لقد زور الحقائق بكل تفاصيلها وخاصة ماحدث في منفذ ربيعة . لقد ادعى النجيفي أن ماحدث في منفذ ربيعة يعتبر تدخل من الجانب العراقي في الشأن السوري وأن هناك عشيرة شمر تسكن على الخط الحدودي مابين العراق وسورية وهي تنقسم قسمين وهذا صحيح قسم على الطرف العراقي والقسم الاخر على الجانب السوري وهو يطلب من العراق ان لايتدخل ويعرض العراق الى حرب نحن في غنى عنها . وهذا غير صحيح بالمرة .

فالعراق لايعتبر طرف في النزاع الداخلي أو الشأن السوري . ولكن ماحدث في منفذ ربيعة كان ( خيانة ) من بعض الاطراف العراقية والقادة السياسيين الذين يعلم بهم اسامة النجيفي ومن هم وكيف غض النظر عنهم وهذا هو ( التدليس ) بعينه !!

وكانت العملية أو الكمين الذي تعرضت له القوة العراقية والتي كانت ترافق السوريين الى داخل الاراضي السورية عبر الاراضي العراقية كان مخطط له من قبل بعض عصابات القاعدة الارهابية ( جيش النصرة ) ويعلم اسامة النجيفي علم اليقين من يكونوا هؤلاء ولكنه لايعلن عن الحقيقة خوفا من نتائج هذا الاعلان !!

ونقول لإسامة النجيفي لاتضحك على عقول البسطاء ولاتصير (وطني) برؤوسنا !!

وليس من الصحيح أن تحمل الكتل السياسية كافة مسؤولية نقل مشاكلها الى الشارع العراقي . عجبا والله . انك تقلب الجمل بما حمل وتعكس الحقائق وتغيب الحقيقة !!

هل لك أن تقول لنا كيف اعتمدت بنظريتك الفيثاغروسية هذه والمعقدة في مرمى الكتل السياسية وبقيت أنت في منأى عن الاحداث ؟ الا ترى انك تكيل بمكيالين ؟

الا تعلم انك سبب مصائب العراق ؟ وانك تطبق قاعدة خالف تعرف . وانك تحاول قدر الامكان تبعد نفسك عن الشبهات . بل وذهبت تتوسل عند أحد قيادات التحالف الوطني لكي لايتخذون قرارا بحقك . وهذا يعني انك تعلم مدى خيانتك للعراق .

وتعلم حجم الاذى الذي سببته لكل أبناء العراق . وأنك ( مسيس ) وتعمل لقائمتك وليس للعراق . ولكنك في كل مرة تؤكد وتكرر وتحمل مسؤولية اخفاقاتك المتكررة على الحكومة وخاصة عندما توجه سهامك بإتجاه رئيس الوزراء نوري المالكي !!

وعجبي عليك أن هذا الهروب من المسؤولية يدل على عجزك بإدارة البرلمان العراقي . وأن جرس الانذار بدأ يدق بإتجاه اقالتك اليوم وليس غدا .

الا تعلم ياسيد النجيفي أن ماتسميه بالمشاكل هي نابعة من أخطائك المتراكمة بتعطيل عدة قوانين بشكل متعمد . وخاصة أنك اليوم تعطل الموازنة الاتحادية وهذه جريمة وخيانة عظمى يجب محاسبتك عليها قانونيا واحالتك الى المحاكم لكي تأخذ جزاءك وتنال عقابك الذي تستحقه وفق القانون العراقي !!

ثم أي عمل هذا الذي تدعيه بإنك تعمله للعراق . اضرب لي مثلا واحدا !!

وانا سوف اساعدك بالاجابة واقول نعم انك تعمل لخيانة البلد وليس لخدمته .

هل تعرف لماذا ؟ اذكرك بزيارتك الاخيرة الى قطر وكيف أطللت علينا من خلال قناة الجزيرة التي تقطر سم زعاف على أبناء العراق وانت تدلو برأيك وتقول مافي قلبك ضد الحكومة وأبناء العراق وقد كشفت الحجم الحقيقي لشخصيتك البائسة !

اضف الى ذلك انني لاأريد أن اتطرق الى زيارة بيت أجدادك في تركيا وعمك أوردغان ولي نعمتك الذي يغدق عليك وعلى من في قائمتكم المشبوهة بالخيرات .

فهل تنكر العلاقة الحميمة التي تربطك بإوردغان ؟ وبعلاقتك بحمد وموزة ؟

فلا تمثل علينا دور الشريف الوطني بالقنوات الفضائية . وانت غارق بالنذالة والسفالة حتى أخمص قدميك . ووالله لو تعلم استخبارات الداخلية والدفاع عن تحركاتك الخفية الى شمال بابل لأقاموا الحد عليك . ولكن عجبي لا أحد يتطرق الى ذلك . وهذه معلومة مجانية اكتبها بالعلن وليطلع عليها القادة الامنيين أن اسامة النجيفي يزور شمال بابل بين فترة واخرى سرا . وليقل لنا من يلتقي هناك ؟

ومع من يتحدث وحول ماذا تدور الاحاديث . ومانوع الاسلحة التي ينقلها سائقه الخاص ولا أحد يعترضه في طريق الذهاب والاياب !!

كفى والله لقد طفح الكيل وعلى القوات الامنية أن تتخذ كافة الاحتياطات منك ومن غيرك . وأدعوا قوات الامن من الجيش والشرطة مراقبته مراقبة شديدة .

وان شاء الله يتم القاء القبض عليك بالجرم المشهود قبل أن تهرب لكي تلتحق بزميلك وصديقك الحميم طارق المشهداني عند عمك العثماني اوردغان في تركيا . واطلب من الاجهزة الاستخباراتية مراقبة حمايات اسامة النجيفي وسوف يعرفون من هم هؤلاء . وماهي علاقتهم مع شيوخ غارقين بالارهاب شمال بابل ؟!!

لقد سئمنا منكم وأنتم تمثلون علينا دور الحمل الوديع . ثم مامعنى أنك تقول ان اللجنة الوزارية بقيادة الدكتور حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة لم تحقق شيئا ملموسا سوى شيئا بسيطا وهي التي حققت أكثر مما تتصور انت وغيرك . بل انها حققت ماتعجز انت عن تحقيقه منذ أصبحت رئيسا للبرلمان العراقي وحتى اليوم .

وهنا لابد أن أشير الى دعوة رئيس البرلمان اسامة النجيفي والاسباب التي دعته الى عقد هذا المؤتمر هو إيصال رسالة سياسية بإرجاع وزير المالية السابق رافع العيساوي المتهم بالارهاب الى حضن البرلمان العراقي لكي يحصل على الحصانة !

فعلى من تضرب الحجارة وعلى أي حمامة ياسيد اسامة ؟ لقد انكشفت الاوراق وبعت العراق وسقطت الاقنعة وبان النفاق وخسرت السباق يامن تظن انك عملاق .

حرية الصحافة أحد أهم أشكال حرية الرأي و التعبير وهي  المحك الحقيقي للحريات الاخرى وأداة اساسية في النقد والمتابعة والرقابة على اداء السلطة التنفيذية , والحرية الصحفية التي نقصدها ، هي تلك التي تسمح بالنقد الموضوعي وتحري الوقائع وتقصي الحقائق وصولا لأيجاد الحلول لمشاكل المجتمع . وهي القوة التي تصوغ أكثر من أي قوة أخرى الآراء و الأذواق والسلوك.
، ان حرية الصحافة يمكن النظر اليها من ثلاث زوايا، وهي : ويرى بعض الباحثين
حرية المعرفة: وهي الحق في الحصول على المعلومات اللازمة لتنظيم حياتنا والحصول على قدر من المشاركة في الحكم، وهو حق اجتماعي لعامة الجماهير.
حرية القول: وهي الحق في نقل المعلومات، بحرية، وتكوين رأي، في أي موضوع، والمناقشة حوله. وهو ما يقصد به "حرية الصحافة" وهو بدوره حق المجتمع، تؤديه عنه وسائل الأعلام.
حرية البحث: وهي الحق في اتصال وسائل الأعلام ، بمصادر المعلومات، التي يجب معرفتها، ونشرها. وهو حق للمجتمع كذلك، تؤديه عنه وسائل الأعلام..
إن المسؤولية الأساسية للصحافة، هي الدفاع عن هذه الحريات الثلاث ضد كل تدخل خارجي ، مهما كان مصدره سواء من جانب الحكومة أوالقوى المؤ ثرة، في داخل المؤسسات الأعلامية نفسها . ان تثبيت حرية الصحافة في نصوص الدستور أو القانون، لا يعني، بالضرورة، توافر حرية الصحافة، وإنما ينبغي توافر ضمانات تدعم هذا الحق .
وتنص قوانين الصحافة في ظل الأنظمة الديمقراطية و بخاصة في الدول الغربية المتقدمة ، على منح الحرية لكل مواطن كامل الأهلية  في أصدار اي مطبوع  دوري دون أذن مسبق شريطة ان يتم لاحقا اخطار الجهات المعنية بذلك , وكذلك  أعطاء الصحفي حق التعبير عن رأيه بحرية دون رقابة وضمان حق المواطن في الحصول على المعلومات الضرورية  للأسهام في اتخاذ القرار الذي يمس حياته والمجتمع الذي يعيش فيه ..
اما على مستوى الممارسة والتطبيق فان الحرية الصحفية نسبية و غير مطلقة حتى في أكثر الدول ديمقراطية والتي تضع خطوطا حمراء أمام العديد من الموضوعات الحساسة بالنسبة اليها دون ضغط أو أكراه مباشرين بل تفعل ذلك بأساليب شديدة الفعالية والذكاء , حتى لتبدو وكأنها لا تتدخل في شؤون الصحافة
اما الانظمة الأستبدادية  فأنها لا تكتفي بوضع القيود المجحفة الواردة في قوانين الصحافة و المطبوعات بل تلجأ في كثير من الاحيان الى وضع مواد وبنود فضفاضة  في تلك القوانين يمكن تفسيرها بأشكال مختلفة مثل الفقرات الخاصة بمصالح البلد العليا و الأمن الوطني وتقاليد المجتمع و عاداته  وما شابه ذلك.
الصحافة رسالة قبل ان تكون مهنة و صناعة و من الضروري أن تلعب دوراً تنويرياً في نبذ تلك العادات وليس الحفاظ عليها وعدم المساس بها .
ورغم ان قوانين الصحافة حتى في ظل الانظمة المنغلقة  تنص على ضمان حرية النقد , الا ان هذه الحرية شكلية الى حد كبير وتبقى حبرا على ورق أو يوضع لها سقف محدد لايمكن تجاوزه دون الوقوع تحت طائلة المساءلة . فعلى سبيل المثال نجد ان الأنظمة المغلّفة بغشاء ديمقراطي زائف ، تسمح بأنتقاد المسؤولين من ذوي المناصب الدنيا أو المتوسطة و تحظر توجيه النقد الى رئيس الدولة او رئيس الوزراء أو الوزراء كما كان الأمر مثلاً ،  في ظل النظام الصدامي أو تمنع المساس بالأداء الحكومي عموماً و ان كان هذا الأداء فاشلاً أو فاسدأ أو ظالماً
و تلجأ الحكومات القمعية الى شتى اساليب الترهيب والترغيب لمنع الكاتب او الصحفي من التعبير عما يعتمل في ذهنه او يشغل باله ومن تسجيل الوقائع والاحداث بصدق  وامانة اذا كانت دلالاتها تتعارض مع وجهة النظر الرسمية , و الصحافة في ظل مثل هذه الأنظمة تتحدث في العادة عن الأنجازات و الأيجابيات فقط و تعمد الى  أغفال السلبيات و الأخطاء ومواطن الخلل و الزلل ، مما يؤدي الى تفاقمها و صعوبة معالجتها مستقبلاً . ان الهوة التي تفصل بين التشريع والتطبيق في أي بلد ، تضيق او تتسع حسب هامش الحرية الحقيقية  المسموح به للصحافة .
" يرى " شريدان "(1 ) : خير لنا أن نكون بدون برلمان من أن نكون بلا حرية صحافة ، الأفضل أن نحرم من المسؤولية الوزارية ومن الحرية الشخصية ومن حق التصويت على الضرائب على أن نحرم من حرية ا لصحافة وذلك انه يمكن بهذه الحرية وحدها أن تعيد الحريات الأخرى إن عاجلا أم أجلا. حيث تلعب حرية الصحافة دورا كبيرا ليس في الوصول إلى الحقيقة فحسب بل أنها تشعر الصحفي بالارتياح والطمأنينة ، وتكون بمثابة الغذاء بالقياس إلى أجسام البشر.
جودت هوشيار
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

أكد الزعيم الدرزي اللبناني وليد جنبلاط أن الأوان حل لمشاركة الكورد في العملية السياسية في لبنان، فيما دعا رئيس الوزراء الاتحادي نوري المالكي الى الإهتمام بالمصالحة الوطنية وإعادة الاستقرار الى العراق.
وأوضح جنبلاط في موقفه الاسبوعي الذي ينشر في جريدة الانباء الالكترونية أنه آن الأوان أن يتم التفكير الجدي بتمثيل شريحة وطنية لبنانية عريقة كالكورد الذين يتم إستبعادهم من أي صيغة إنتخابية أو أي قانون قيد البحث.
من جهة أخرى إنتقد جنبلاط، تصريحات المالكي الأخيرة لوكالة (أسوشيتيد برس)، والتي حذر فيها من تبعات هزيمة الاسد على الأوضاع في العراق ولبنان والأردن، داعياً المالكي الى أن يهتم بإعادة الاستقرار الى العراق وتحقيق المصالحة الوطنية فيه.
واشار جنبلاط، إلى أن لبنان "بغنى عن نصائح نوري المالكي الذي يطل على الشعب العراقي بروحية قديمة تكاد تماثل إضطهاد صدام حسين، ويبشر اللبنانيين بالحرب الأهلية". مضيفاً "حبذا لو أنه يهتم بالمصالحة الوطنية العراقية وإعادة الاستقرار إلى بلاده وإحترام الأقليات وتنمية العراق وإخراجه من حالة الفقر التي وصل إليها بدل الاطلالة على اللبنانيين بهذا النوع من التصريحات التي نشجبها تماماً كما نشجب وقوفه إلى جانب النظام السوري ضد الشعب السوري".
وتساءل جنبلاط، هل نسي المالكي آلاف الضحايا في العراق "الذين سقطوا بعد أن أرسل نظام الأسد الارهابيين، تحت شعار زائف كان عنوانه محاربة الاحتلال الأميركي، ولم يوفر فئة أو شريحة أو مسجد أو مقام؟".
يذكر أن رئيس الوزراء نوري المالكي قد حذر في لقاء مع وكالة (أسوشيتيد برس)، يوم الاربعاء 27/2/2013، من أن انتصار معارضي الرئيس السوري بشار الأسد سيفجر حروبا طائفية في العراق ولبنان.
وأضاف المالكي قائلا: "إذا لم يتفق العالم على دعم حل سلمي عبر الحوار.. فأنا لا أرى ضوءا في نهاية النفق". وتابع: "إذا خرجت المعارضة منتصرة ستكون هناك حرب أهلية في لبنان، وانقسامات في الأردن وحرب أهلية في العراق".

PUKmedia  جريدة الأنباء الإلكترونية

أصدرت وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كوردستان، اليوم الثلاثاء 5/3/2013، بياناً حول إنفجار عبوة لاصقة بسيارة مسؤول في وزارة البيشمركة، وفيما يأتي نص البيان:
بتمام الساعة الـ 8:30 من صباح اليوم الثلاثاء 5/3/2013، انفجرت عبوة لاصقة بسيارة العقيد الركن سربست عبد الرحمن نائب مدير شؤون الموظفين في الوزارة، في ناحية كسنزان بمدينة أربيل. حيث أسفر الإنفجار عن إصابة العقيد سربست بجروح بليغة، ولغاية إصدار هذا البيان فإن اللجنة المشتركة من الإستخبارات العسكرية وقوات الآسايش مستمرة بالتحقيق في ملابسات الحادث، وستصدر وزارة البيشمركة بياناً ثانياً بهذا الخصوص في الوقت المطلوب.
وزارة البيشمركة
المديرية العامة للإعلام والثقافة والتوعية الوطنية
5 آذار 2013

PUKmedia

أعلن مصدر أمني في قضاء شنكال، اليوم الثلاثاء 5/3/2013، عن قيام قوة من الجيش الاتحادي بمحاولة الدخول الى مركز قضاء شنكال.
وأضاف المصدر خلال تصريح خاص لـPUKmedia: انه وبعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها الحدود العراقية- السورية، حاولت مجموعة من قوات درع الجزيرة المتمركزة في محافظة نينوى الدخول الى مركز قضاء شنكال، لكن قوات البيشمركة منعتها من الدخول الى القضاء.
وأشار المصدر الى أن السبب وراء منع دخول هذه القوات هو وجود قوات للجيش الاتحادي أصلاً في قضاء شنكال وعدم الحاجة الى قوات اضافية، بالاضافة الى ان هذه القوات لم تكن سليمة النية في الدخول الى القضاء.
وتابع المصدر: ان جماهير قضاء شنكال والمناطق المجاورة لها سينضمون مسيرة حاشدة يوم غد الاربعاء احتجاجاً على تشكيل هذه القوات ومحاولتها الدخول الى قضاء شنكال.

PUKmedia احمد شنكالي

 

أصوات اليقظة في الحلم

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الصوت يدور على الجدران

يأتي من نقلة كلمة

العوم بلا قفازات

هل هي دراما؟ أم ضحك موهوم !

أو دوران في عرفٍ مسنون !

الدار على مقربةٍ من نافذةٍ ظللها غيم البحرِ/ وتدلى الناقوس على خط السفر المبهم/ لا أسفار بهذا التزوير بفن الرحلات/ لا رحلات على وجهٍ مأزوم/ الدار على المشوار بلا مخرج/ والدار بلا أنوارٍ قد تحرق/ لا نيران على البحر سوى الأضواء/ سفنٌ مبهمةٌ تأتي بالنيران/ سفنٌ مبهمةٌ آتية في المفرق/ سفنٌ معتمةٌ فيها المارينيز/ سفنٌ ترسو في الصحراء الخلفية/ وتزوغ كما النمل الأصفر/ قال الرجل الباقي فوق التلِ

ــــ لا ادري عن فردوسي، نخلُ يرشف ماء الجدول، وجداول من ألبانٍ وخمور، من عسلٍ ومعاصر من تمرٍ خستاوي، ونساء الفطرة من كل نواحي العالم ، أحلى نساء، كالشهد المعمول من الأعناب، يُسْكر وَيُسكرْ، يتجول في الأعصاب، لي وقفة داعي، لي نظرة نائي، لي لمسة معطوب، المارينيز على الأبواب، كطيور الجنّة!! من يفهم صوت البلبل، من يعرفْ لغة الطير، من يسمع صوت الريح تئن على أنغام البحر، وعلى ألحان الجبل العاصي، من يركب أسراج غزال الرنة.

قال الرجل الحالم في عين الذئب.

ـــ من يدري حتى يقبل بالبهجة، ويزيح الهوس النابت في النجس، فتعال معي نسهر قرب الشجرة، نتذوق زيت الزيتون، وشفاهاً ندهنها حتى تبقى كالتين طريةْ.

قال الطفل

ـــ كيف هو الزيتون؟ ، كيف هو التين؟ كيف الزيت يرطب أفواه الناس؟

قام الصوفي الجالس قرب القارورة / بهدوءٍ أمسك رأس الطفل/ وتنحنح/ وتمسح في ظل العمق المتناهي للأسفل، قال

ـــ أخرافة هذا العمق! الطفل سليل الحب الإنساني، كيف يكون على الحائط مقلوباً، صوت

القربان القادم في التاريخ، ليلٌ تعبانٌ من سهر البقالين، من صومعة المحنة، المحنة في البال طويلة، المحنة من أسفارٍ شُبه إلهية، أسفارُ تعيد العقرب للجحر، تتهيأ للقفز، وبلا صوتٍ، إلا صوت الريح المقلوبة، الريح قياساً في السرعة، السرعة مقياس الزمن الماضي، الماضي الحاضر في دهليزٍ مسبوق، لا تأتي الفرصة إلا تأتي فرصة، تتوالى فرص التعبير، ومصادفةٌ تصبح في التعبير ضرورة، إن لم تستخدم فن الفرصة ضاعتْ فرصةْ، فتضيع الطرق المحصورة، من يقبل أن يرجع خطوة نحو الجبِ؟

صمت الصوفي على حضن الطفل الجالس قرب الحائط/ وبكى حتى بلل أطراف الأرض/ وبكى الطفل من الضحك لعارض دغدغهُ/ الأرض بكاء يسقيها/ الأرض لا تزفر في الحي سوى أصوات صفير/ يونس جاء الفترة، أنكر إن كان على رأس الحوت/ قال بلا ذاكرةٍ

ـــ الحوت على مقربةٍ من قطبٍ منسي، القطب الثلجي على مقربةٍ من بركان صامت، الصمت على نسبية وقتٍ مرهونٍ للفرصة.

فبكى الصوفي نجوماً من فرط الألم الإنساني/ نادم حزناً مرسوماً في لوحات الفنانين.

يونس ترك الدنيا/ غاب على مقربة من أور/ ثم تعالى التنور/ استيقظ ولهاناً في الموصل/ غاب على مقربةٍ من سور/ ولهذا الأطفال على بابٍ من قصديرٍ يتخفون وجوه القوم المُرّةْ/ في اللحظات نساء البيع على أبواب السلطان الأطرش/ ويسابقن العثرة/ تتسابق في صمتٍ أممٌ نحو المرعى/ تَنْشدّ براري ليغني عبد السخرة في المنفى.

قال الصوفي

ـــ ضاع الحق وبان الباطل كالحقِ

قال الطفلُ ـــ عجيب

قالت امرأةٌ قرب السور

ـــ الحق يضيع بلا معنى، الحق قلائد للعنق، الحق شعارات في أوبرا سرية.

قال الصوفي

ـــ في حضن المرأة قاموس الكلمات، قاموس الظلِ، قاموس الفن المسحور، الحق القاموسْ طير الرخ الأسطوري قاموس، ما من أحداً في الدار وقال الحق مطالب بالردحِ، إلا أدخل فيه الناموس وحوله قاموس، القتل قوانين السراق، الشعب المأقوت على القوت، أن يقتل في الفن المبهم، قانونٌ يسبي ويشرع معنى الأموات، وسلاح القتل على البيت يريد المعمورةْ، المعمورةُ جاثمةٌ أن تلهث بالتسبيح على السادةْ.

كان الصوفي في نصف الباب يغني/ للنفس البشرية/ ويطالب قتل الذات/ ويقول القول بلا حركاتٍ مفتعلةْ/ العالم بؤرة من تنقيط/ حزمة أوراق التنقيط بلا رأسٍ أو ناموس/ ونقاطٌ تعني الإفلاس من الأفكار.

قالت صاحبة الحق تراعي الطفل الممتد قرب الباب

ـــ الوحش سيأتي، لن يخجل من عارٍ، العري جديد الأنماط، يا طفلي يا رب الفقر وجوع البشرية، لن تنجو أنت الرأس، كيف نجاة الإنسان بدون الرأس، كيف نجاة العقل ورأس التنقيط على الثالوث القاموس؟

قال الطفل النائم في حضن المرأة

ـــ قالوا في " الهوسات " الحرب الزاد اليومي، ورصاصٌ أحمرْ يتغير نحو اللون الداكن، العالم يبدو قارورة، الزيت يغطي الأرض، ما من مسؤولٍ عن هذي البيئة؟ يسأل عن هوس الطوفان، الزيت الشحم الزائد، غسل الجذر واصل الأشجار.

مازال الدوران يلف على الأسوار ويجعل من ميلاد الأولاد نذوراً/ قربان الذبح على الألوان/ يونس يحمي البيئة في دهليز الحوت/ من رائحة الأرض/ من رائحة الأنهار/ من رائحة الشجر الباسق ظله فوق الأجساد/ من رائحة الأمطار/ من نور الشمس الباسط فوق الغيم/ من رائحة الإنسان التعبان/ عرقٌ بين مفاصلهِ/ ملحٌ فوق مدامعهِ/ من يمنع هذا الوصل القاموس/ ما بين التاريخ ويونس في اللوحة/ لوحة موسى تحجب فوق صليب الصلب/ والا كيف مشى عيسى فوق البحر الميت/ قال لهُ لتكن سمكة/ لتكن اسماك وردية/ وبهاء التتويج لمريم..

قال الطفل

ـــ وصليب البحر على الأكتاف

قالت حسناء الشاطئ

ـــ الصلب طريق التكبير

قال الرجل القادم من ركنٍ نائي..

ـــ جهراً من يمنع هذا الذئب المتشبع بالأمثال؟

قال الصوفي

ـــ الجثة إن صلبتْ قبل العرف القانوني، فهي سراب، والشاهد محمي في سوق الناموس، ونخاسة في البيع تشيع الربان، وسفينة في عرض البحر تشاهدها الحيتان، يونس في البحر وفي اليابسة، لم يأت ليغني، بل ليقول الحوت العالم مملوء بالصلبان، من أين الإفلات؟ أطريقٌ أم نفقٌ مقفول بالحسرات، شيء في المقفول، وقرابتنا أم شيء ينفي صلة الدمْ المنشورة في الساحات؟ .

لم تبدأ رحلات الإنفاق/ وتحلت بالليل وظلام الأجساد/ لم تأت صوب الحاضر إلا الآهات/ وأطلت ْ أبواق الحشر بلا كللٍ وبلا مللٍ كي تحسم فن التقسيم/ التقسيم سيبقى يحفر ذاكرة الأجيال/ التقسيم المر على الإنسان/ لا يبقى البحر وحيدأ إلا في التقسيم/ والأرض ستبقى محكومة بالتقسيم/ كانت أمواج العثرات بلا إحساس/ الناس الغرباء، الناس الأجناس/ تتفتتْ فيهم هذرات الأرض/ تزرع فيهم أشواك الصبير/ هذرات الأرض على الماضي جاءتْ تتسابق للحاضر/ من ينسى تلك الموجات؟ وقوانين النهب على شكل حضارات غربية/ الشرق ينام ويصحو في الهبة/ من ينسى القتل على الألوان؟.. من ينسى صوت الأرض؟ ومنازل محظورة بلا أرحام/ دوران الوضع على الأبدان/ الدوران على الثالوث/ الأسوار على البحر بلا أبواب/ البحر ينام الفرجة يأتي قبل غيوم الصيف.

قال الرجل

ـــ الذئب على الأبواب بأثواب نعاج القرية، الذئب المتخفي في الناسك كذباً

سألتْ حسناء الشاطئ

ـــ هل في القرية ساحات للذبحة

قاطعها الطفل

ـــ كل القطعان لها ساحة، والساحة لا تملك بوابات مفتوحة، التاريخ الشاهد يتذكر رمضان القومية.

أبواب الحكمة أن تبقى تنتظر الفتح/ الفتح سلاسل من أقوامٍ دخلت باب الحكمة فانهارت سطوتهم بالمعرفة/ ما من شقٍ إلا يفتح للاستقبال/ قالت كتبٌ ما معنى القول المكتوب على الجدران الصخرية؟ أهي رسوم أم عَرّافات لغوية؟ الخط المسماري يقول القانون/ قال الحكمة/ قال التاريخ/ قال الموت الخالد/ قال طريق للسحر بلا ساحر/ هم كانوا في المركب/ الصيد لهم قوة/ هم رحلوا نحو مغيب الشمس/ قالوا بخرافياتٍ مسحورة/ طلسم اللغز الماثل قرب المحكمة الفكرية، الفكر رموز الكون/ أعطى الحكمة أعرافاً/ وتوصل أن الرعب المبني بالعنف سلالات الجشع الطبقي، طبقاتٌ أعلى تأكل أصناف الطبقات الأخرى/ يتحكم فيها قانون القوة، يسرق من أفواه الناس الخبز/ في الدوران.

قال الصوفي للحارس

ـــ كن يقظاً، فعلامات الساعة آتية ، الساعة من يخرج للساحة، يصرخ بالخبز تعال.

قال الرجل

ـــ الطفل هو الحارس

قال الطفل

ـــ المرأة تحرسنا

المرأة قالت

ـــ الكل سيسعى

قال الصوت المخفي في السر/ الرؤيا إلزام فكري/ الرؤيا قاموس المعرفة/ الرؤيا شجرات الظل إلى الأثمار/ لا تأتي رؤيا دون التفسير/ التفسير يعني التغيير/ لا تفسير بدوت التغيير/ التغير الحتمي في الماضي نحو الحاضر/ التغيير سيفرج عن رؤيا المستقبل.

كان الناس على مقربةٍ من بيت الدوران/ شرعوا أرتالاً يسعون إلى المنبع/ كل الخلق حفاة وعراة إلا من ورق التوت/ أعينهم زرعت في يافوخ الرأس/ لا تبصر في أرضٍ مالحة/ بل تبصر تحت سماءٍ زرقاء/ دَقَ الناقوس الحاسم في أمر الخلقِ/ من منكمْ عرف المعنى؟ عرف المعنى ببحيراتٍ من أحلامٍ ترسم خط اليقظة / اليقظة تخطف عار الغفلةْ

يتبع

خندان - ضياء الخليفة

شن النائب عن التحالف الكردستاني حميد بافي هجوما لاذعا على رئيس الحكومة الاتحادية نوري المالكي وائتلافه، متهما اياه (المالكي)  باتباع نهج "لصوصي وانتقامي وازدواجي"، فضلا عن "محاربة" الاقليم سياسيا واقتصاديا واعلاميا من قبل  ائتلاف دولة القانون، فيما اشار الى انه بات "معيبا" حكم العراق بهذه الطريقة.

وقال حميد بافي في تصريح خاص لــ "خــندان" انه:"من المعيب ان تحكم العراق شخصيات مثل نوري المالكي وبعض مقربيه من الذين يساهمون يوميا في ارجاع العراق كدولة واعدة الى الوراء"، مشيرا الى انه يتفق مع الكثير من المفكرين والمحللين السياسيين والباحثين الاجتماعيين بان "المالكي والشهرستاني وبعض قادة ائتلافه مصابون بعقد نفسية تجعلهم يتصرفون مع شركائهم بشكل لصوصي وانتقامي وازدواحي بعيد عن اي سياسية واضحة المعالم يمكن ان يتلاقى فيها الشركاء برحابة صدر"، مضيفا " نشعر بانهم يريدون الانتقام من اية جهة لاتتفق معهم".

واضاف بافي ان:"ائتلاف دولة القانون وقادته وبعض نوابه يحاربون الاقليم سياسيا واقتصاديا واعلاميا"، عازيا السبب في ذلك الى" الفساد المالي المتفاقم في الحكومة المركزية وعدم اعمار البلاد بسبب تورط المالكي وبعض مقربيه بملفات فساد مالي طوال السنين الماضية"، مضيفا انه" بات من المعيب ان يدار العراق الجديد بهذه الطريقة ومن قبل هؤلاء".

وأردف بافي قائلا : ان"المالكي وأئتلافه يحاربون الاقليم ويشوهون  صورته داخليا وخارجيا لايهام الاخرين وابعاد الشبهات عن ملفات الفساد بادارتهم والتجاوزات المالية والفشل في تحسين شؤون المواطنين"، مضيفا ان"خلق الازمات من قبل حكومة المالكي وائتلافه يأتي للتشويش على الصورة المأساوية التي تمر بها محافظات العراق من فقر وهشاشة في الامن ونقص حاد في الخدمات".

وفيما يتعلق بالموازنة المالية الاتحادية للعام الحالي 2013، اكد بافي بان خروقات قانونية عديدة تشوبها منها "عدم تقديم الكشوفات الختامية للموازنة السابقة، وعدم تسديد السلف المالية التي منحت لجهات مجهولة في السنوات السابقة والتي تصل قيمتها الى 38 ترليون دينار مع عدم اصدار اي كتب رسمية بها توضح المبالغ المتحولة ومواعيد استرجاعها لخزينة الدولة العراقية، فضلا عن تخصيص مبالغ ضخمة لملف الامن دون تحقيقه على  ارض الواقع".

ورجح بافي ان يكون المقصود من زيادة تخصيصات الوزارات الامنية "مضاعفة السرقة واختلاس المال العام من خلال هذه الوزارات والمناقصات التي تجريها"، موجها الانتقاد الى شخص رئيس الوزراء نوري المالكي عن "الغموض ورائحة الفساد في صفقات السلاح الروسي والاوكراني واجهزة كشف المتفجرات"، مشيرا الى ان" جميع من يقف وراء تلك الصفقات الفاسدة مقربون من رئيس الوزراء نوري المالكي ويقوم بحمايتهم والتغاضي عنهم"، مستطردا ان" من يتغاضي عن الجرم هو شريك فيه".

كما انتقد بافي غياب المنهجية في الموازنة المالية الاتحادية الحالية قائلا انه" من المعيب ان تكون فلسفة الموازنة  الاقتصادية بعيدة عن احتياجات المواطنين والشرائح المحرومة"، متسائلا عن " ابواب صرف حصة باقي المحافظات العراقية من الموازنة والبالغة 83% بعد استقطاع حصة الاقليم".

وبخصوص حصة الاقليم من الموازنة والبالغة 17% بين بافي ان "هذه الحصة تؤخذ منها ما نسبته  6،5 تقريبا للوزارات السيادية وينفق الاقليم المتبقي"، موضحا ان" رواتب البيشمركة تصرف  من قبل الحكومة المركزية على شكل سلف تقدم للاقليم منذ عام 2007ولحد الان ولم يتم تخصيص رواتبهم ضمن مخصصات وزارة الدفاع الاتحادية رغم مطالبة الاقليم المتكررة والوعود التي تنكثها  الحكومة المركزية".

واوضح بافي ان:" المحكمة الجنائية اعترفت رسميا باربع ابادات جماعية نفذت بحق الكرد ابان النظام الدكتاتوري السابق ( ابادة الكرد الفيلية –البارزانيين- الانفال – حلبجة)  دون تعويض واضح وعادل من قبل الحكومة المركزية او على الاقل وضع التخصيصات المالية المنصفة لذوي هذه الشرائح في موازنة الاقليم".

واتهم بافي" الحكومة المركزية بـ"المماطلة" ايضا في اجراء التعداد السكاني الذي يعد اساسا لكل تشعبات الدولة سواءً فيما يتعلق بالموازنة او الانتخابات او تنمية البنى التحتية وتقديم الخدمات والتعليم والصحة، موضحا ان"حكومة بغداد تتخوف من اظهار النسب الحقيقية لبعض مكونات الشعب العراقي وخصوصا الكرد".

كما نوه بافي الى وجود ازدواجية وتداخل في تعامل الحكومة الاتحادية مابين السياسية الداخلية والخارجية، مشيرا الى " الازدواجية في التعامل مع ملفي دولتي البحرين وسوريا"، متسائلا " كيف تدافع حكومة المالكي عن الشعب البحريني وتساند النظام السوري ضد شعبه؟".


واضاف ان" المصيبة الاكبر في الازدواجية التي انتهجتها حكومة المالكي في القضايا الخارجية هي عكسها لتلك السياسة والعلاقات المتوترة مع اغلب دول الجوار على السياسة الداخلية من خلال اتهام اي طرف ينتقد الاداء الحكومي بانه ينفذ اجندة اقليمية".

خندان - اكد رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني، ان إنتفاضة شعب كردستان كانت نقطة تحول في حياة الشعب الكردي وإنعطافة في مسار الحركة التحررية الكردستانية.

وقال رئيس الاقليم في برقية تهنئة بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لإنتفاضة شعب كردستان، ان على شعب كردستان والقوى السياسية الإتعاظ من هذه التجربة وعدم نسيانها، مؤكدا ان الكرد أظهروا للعالم خلال الإنتفاضة إنهم شعب متسامح ومسالم ولايفكرون في الثأر والإنتقام.

وفيما يلي نص برقية التهنئة:

في الذكرى الثانية والعشرين لإنتفاضة شعب كوردستان ضد الظلم والإستبداد، نقدم أحر التهاني الى شعب كوردستان الأبي بكافة مكوناته، متمنين أن تكون هذه المناسبة مبعث قوة ومواصلة تجربتنا وحماية المكتسبات التي تحققت بفضل دماء الشهداء ونضال ومقاومة شعبنا.

ان الإنتفاضة كانت نقطة تحول في حياة الشعب الكوردي وإنعطافة في مسار الحركة التحررية الكوردستانية وأثبتت ان وحدة الصف قادرة على تحقيق الإنتصارات الكبيرة. وعلى شعب كوردستان والقوى السياسية الإتعاظ من هذه التجربة وعدم نسيانها.

ان الكورد أظهروا للعالم خلال الإنتفاضة إنهم شعب متسامح ومسالم ولايفكرون في الثأر والإنتقام. وفي هذه الذكرى أدعو مواطني كوردستان وجميع القوى والأطراف السياسية للعودة الى قيم الإنتفاضة والإتخاذ منها منطلقاً لعزة شعبنا وتعميق الديمقراطية والتعايش وثقة الفرد والإعتزاز بنفسه في بلدنا. وبهذه المناسبة نبعث بخالص تحياتنا الى أرواح شهداء الكورد وكوردستان الذين ضحوا بدمائهم الزكية وحققوا الحرية والعزة والشموخ لشعبنا.


مسعود بارزاني
رئيس إقليم كوردستان
5/3/2013

في هذه الظروف الصعبة والحرب الدائرة في سوريا بشكل عام وهي على قرابة دخولها إلى العام الثالث مخلفة وراءها عديد من الضحايا ما يقارب أكثر من 70 ألف مواطن حسب تقدير الأمم المتحدة .. وفي يوم الأمس سيطرت المعارضة على مدينة الرقة ونزح آلاف من العوائل الكوردية متجهة إلى قرى كوباني والبعض تشردوا في العراء هرباً من الموت في ظل هذه الظروف القاسية فبدلاً من الوحدة والتكاتف بين أبناء شعبنا الكوردي وتنظيماته السياسية فقد قامت مجموعة مرتزقة مأجورة في ليلة الأمس بالهجوم على مكتب حركتنا حركة الشعب الكوردستاني في ريف كوباني في بلدة خراب عشك وكسرهم لباب المكتب واقتحامه وتمزيق الأعلام ورايات الحركة وعلم كوردستان وبعثروا أساس المكتب وكسره ...

إننا في حركة الشعب الكوردستاني ندين هذه الأعمال الدنيئة والقذرة .. ونسأل لمصلحة من هذا الهجوم على مكتبنا ؟ وهل بهذا الشكل نؤمن الحقوق المشروعة لشعبنا الكوردي المظلوم والمضطهد ؟ وهل الهجوم على مكتبنا وتخريبه سيوقف نضالنا ؟

نؤكد لأبناء شعبنا بأننا مستمرون في نضالنا مهما كلف الثمن وثائرون على دربنا حتى إسقاط الاستبداد بكامل مرتكزاته ورموزه .. ونطالب بحقوق شعبنا وقضيتنا العادلة حتى آخر رمق في الحياة ..

نعم لوحدة الصف الكوردي

الخزي والعار للمجرمين والمرتزقين

5 / 3 / 2013

المكتب الإعلامي لحركة الشعب الكوردستاني سوريا ( T.G.K )

كربلاء المقدسة/ أزاحت العتبة الحسينية بكربلاء، الثلاثاء، الستار عن الشباك الجديد للإمام الحسين بحضور أكثر من 3000 ضيف من داخل وخارج العراق وسط الهتافات العالية "لبيك يا حسين" .

وقال الأمين العام للعتبة الحسينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي في حفل إزاحة الستار وحضرته وسائل الإعلام العراقية والعربية والأجنبية " بعد جهود متواصلة من قبل الكوادر العراقية المخلصة في العتبة الحسينية تم بأقل من شهرين إكمال نصب الشباك الجديد للإمام الحسين والذي يعد تحفه فنية رائعة".

وعزا الكربلائي سبب اختيار الثلاثاء لازاحة الستار عن الشباك الجديد لضريح الامام الحسين عليه السلام الى تزامنه مع ذكرى انطلاق الانتفاضة الشعبانية في عام 1991 في مدينة كربلاء ضد الحكم الدكتاتوري الصدامي.

واعرب الكربلائي عن شكره وتقديره لهيئة الأمناء في قم المقدسة الذين قاموا بتصنيع الشباك الشريف وكل من ساهم في تصنيعه ونقله وإيصاله إلى ضريح سيد الشهداء.
من جهته قدم رئيس ديوان الوقف الشيعي السيد صالح الحيدري شكره لادارة العتبة الحسينية المقدسة لمساهمتها في اعمار العتبة المطهرة ولكل من ساهم في تنفيذ الشباك الخاص بالضريح الشريف للامام الحسين.

وقال مسؤول علاقات العتبة الحسينية جمال الشهرستاني " حضر اليوم الى مدينة كربلاء اكثر من 3000 ضيف من داخل وخارج العراق للمشاركة في حفل رفع الستار ومن ابرز الحاضرين رئيس ديوان الوقف الشيعي وممثلي المراجع العظام في النجف الأشرف والأمناء العامين للعتبات المقدسة في العراق وأمناء المزارات الشيعية ووزير الخارجية الإيراني ووفود لأكثر من عشرة دول بينها لبنان والسعودية وإيران والهند وباكستان ومصر وحضور لوفود المحافظات العراقية من الشمال حتى الجنوب".

وأكد ممثل أهالي الاعظمية الشيخ عامر العزاوي " ان هذا اليوم يعد يوماً تاريخياً في العراق لانه اليوم الذي اجتمعنا كلنا بكل طوائفنا ودياناتنا وأعراقنا عند سبط رسول الله الحسين واليوم لا نريد رفع الستار عن الشباك لنرى الذهب بل نريد رفع الستار كي يرانا الحسين ويفشل مخططات التي ترمي لزرع الفتنة الطائفية بين الشيعة والسنة وقد فشل الطائفيين في تمزيق وتفرقة وحدة الشعب العراقي ببركة اهل البيت والعلماء كالسيد السيستاني".

والقي في حفل الافتتاح قصائد بحق الامام الحسين من لبنان والسعودية ومصر.

يذكر إنَّ الضريح الجديد بلغ وزنه بحدود (12طن) إشتملت على وزن الذهب الكلي (118,650) كيلوغرام، مع وزن الفضة الكلي (4600) كيلوغرام ،ووزن الخشب الهكيلي (5350) كيلوغرام ،ووزن الالواح الخشبية (700) كيلوغرام ،مع وزن الوصلات الفولاذية (250) كيلوغرام ، مع وزن الاحزمة الفولاذية (200) كيلوغرام ،مع وزن الخشب التزييني الداخلي (700) كليو غرام ،إضافةً الى وزن المعدات الحديدية (100) كيلوغرام ،اما عن الشكل الهندسي للشبّاك الجديد فهو مشابهٌ للشّباك القديم مع زيادةٍ في الإرتفاع حيث بلغ ارتفاعه (4,49) متر، في حين إنَّ مساحة التصميم بلغت (33,86 م2) وقد إحتوى التصميم الجديد على (20) شبّاكاً .

أمّا بالنسبة للكتابات والنقوش الفنية التي زيَّنت الضريح المقدَّس فقد كُتب عددٌ من الآيات القُرانية الكريمة من الخارج ، أمّا من الداخل فكانت بعض الأحاديث النبوية الشريفة بحق الإمام الحُسين ومجموعة من الأحاديث للإمام الصادق عن فضل زيارة الإمام الحُسين فضلاً عن روائع النقوش الهندسية والنباتية التي زيَّنت الضريح من كافَّة جوانبه.(انتهى).

صوت كوردستان: بأمر من نيجيروان البارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان تم تخصيص 35 مليون دولار من أموال بيع النفط في أقليم كوردستان الى مؤسسة روداو الإعلامية المتكونه من قناة فضائية و جريدة و موقع ألكتروني. حسب موقع أوينة نيوز الذي نشر الخبر فأن أشتي هورامي وزير الثروات الطبيعية في أقليم كوردستان و بأمر من البارزاني قام بتخصيص 35 مليون دولار و ليس دينار الى القناة المذكور و التي حسب الموقع تنشر المواضيع و الاخبار عن جميع الأطراف ماعدا العائلة المسيطرة و المتنفذة في حزب البارزاني.

قناة رودار تأسست قبل سنة من الان و استطاعت بهذا المبلغ سحب العديد من الصحفيين اليها من المؤسسات الإعلامية الاهلية و للمعارضة و حتى بعض الصحفيين العاملين لحزب الطالباني بسبب دفعها السخي للرواتب و الحوافز.

المصدر:

http://www.awene.com/article/2013/03/05/19845

صوت كوردستان: نشرت صحيفة التايمز البريطانية دراسة حول معدل الازدهار في جميع دول العالم لعام 2012 في مجالات الصحة و التعليم و الخدمات و معدل دخل الفرد و الاقتصاد و الامن و حرية التعبير و العديد من المجالات الأخرى.

حسب الجدول المنشور فأن العراق يقع ضمن الدول التي حصلت على أقل درجات في هذه المجالات و أصطفت مع الدول الافريقية الفقيرة منها و مع أفغانستان و باكستان. و أنظمت سوريا ايضا الى الدول التي حققت أقل معدل أزدهار. و أحتل العراق المرتبة 131 كمعدل عام في حين كانت الاسوء في مجال الحريات الشخصية محتلة المرتبة 141 عالميا من مجموع 142 دولة . بينما أحتلت 92 من حيث الاقتصاد.

و أحتلت الدول الاسكندفافية النرويج و الدانمارك و السويد المرتبة أولا الى ثالثا حسب الترتيب. بينما أحتلت استراليا المرتبة الرابعة و أمريكا المرتبة 12.

لمزيد من المعلومات:

http://www.prosperity.com/


في الذكرى الرابعة والثلاثين لرحيل قائد الأمة الكردية الملا مصطفى البرزاني ، الخالد في الضمير والذاكرة والحضور الكردي ، أحاول أن أستذكر بعض الأقوال التي قيلت في تواضع وعظمة  ذلك البطل الأسطوري الذي استحق أن ينتزع وبجدارة لقب " العظيم " ولقب " المتواضع " ، وأورد بعض المواقف التي تضعه في مصاف العظماء والقادة :
لقد كان قائداً لثورة أيلول المجيدة أم الثورات الكردية التي اندلعت أكثر من مرة في كوردستان العراق ، إلى أن تكللت بالنصر والظفر ، وكانت اتفاقية آذار ثمرة لها رغم أنها لم تدم طويلاً لأنها كانت تكتيكاً من جانب سلطة البعث في ذلك الوقت ولم تكن مبنية على حسن النوايا والإرادة الصادقة ، بل للمناورة وكسب الوقت واسترداد الأنفاس ، وتجميع القوى وتجهيزها لحملات عسكرية جديدة ، والتهيؤ لمرحلة هجومية أخرى للقضاء على الثورة وقائدها ، فقد قال فيه المحلل العسكري البريطاني ادغار اوبالاس : ( إن قصة الثورة الكردية إنما هي قصة الملا مصطفى ) .
ورغم  انشغال القائد بقيادة الثورة وسعيه الدؤوب لتأمين مستلزمات الدفاع عن النفس وتصميمه على استمراريتها حتى الانتصار والنجاح ، واستعداده للبذل بسخاء وبلا حدود ، عندما تطلبت منه الثورة جهوداً مضنية وحثيثة فلم يبخل بها ، بل استحوذت متطلباتها على معظم وقته وتفكيره وجهده ، لكنه لم يغب طويلاً عن جماهير شعبه ، فقد كان قريباً منهم بحضوره ، مشاركاً لهم في مشاعرهم وأحاسيسهم ، مهتماً بهم كاهتمامه بنفسه ، وكانت شؤون الجماهير والسكان في المناطق المحررة شغله الشاغل أيضاً ، فعمل على تطبيق العدالة الاجتماعية لأنها كانت بالنسبة له موضوعاً في غاية الحيوية والإستراتيجية ، كما زاد من اهتمامه بقضايا التعليم والثقافة وقضايا المرأة وحقوق الانسان وغيرها من القضايا  ، لخلق مجتمع قواه الإخاء والتماسك والوحدة الوطنية الحقيقية ، مجتمع يتسم بالعدالة والديمقراطية .
كان القائد الخالد لا يتميز عن أبناء شعبه في شيء ، يعيش كما يعيشون ودون أن ندخل في التفاصيل والشروحات ، فقد قال فيه دانا آدم شميث في كتابه رحلة إلى رجال شجعان في كردستان بصريح العبارة (.....وكان لباسه من لباسهم وطعامه من طعامهم وفراشه من فراشهم ) وهنا يستحضرني موقف رواه  السيد الملا حمدي الذي كان يقوم بمهام قاضي ثورة أيلول حيث كلفه البارزاني الخالد بمهمة خارجية للقاء بعض المسؤولين في إحدى الدول العربية حيث يقول : عندما هممت بالسفر وابتعدنا عن البارزاني حوالي \ 1 \ كم تنبهت إلى ان ملابسي غير لائقة للسفر ومقابلة من كلفت بمقابلتهم ، فعدت أدراجي لأطلب منه بعض النقود لشراء ملابس لائقة ، وعندما اقتربت منه شاهدته وهو يخيط بيده ثوبه الممزق والقديم ، فتوقفت وعندما سألني لم عدت يا ملا حمدي  ؟اجبته :عدت لطلب ، ولكن لم أعد بحاجة اليه فأصر علي أن افصح عن طلبي فقلت له كنت أسأل  معتقدا أنني بحاجة إلى ملابس جديدة ، ولكن عندما شاهدتكم وأنتم تخيطون ملابسكم الممزقة بأنفسكم لم أعد بحاجة إلى ملابس جديدة ، ولكن القائد أصر على دفع النقود لشراء ملابس جديدة معتذرا كيف فاته ذلك ، قائلا : يا ملا أنا بين قومي أما أنت فذاهب إلى الخارج للقاء بعض المسؤولين.
بهذا التواضع الذي لم يكن يخفى على أحد ، بهذه الصفات النادرة والأخلاق الرفيعة ، والشعور العالي والكامل بالمسؤولية أمام شعب تبوأ قيادته وبجدارة انتزع البارزاني الخالد لقب قائد الأمة الكردية .
27/2/2013

استياء في الاوساط السياسية والثقافية من خطة رئيس الحكومة التركية ببناء مسجد يكون بمثابة 'نصب' له ولحزبه الاسلامي.

ميدل ايست أونلاين

لندن – من كرم نعمة

سادت المخاوف بين العلمانيين الأتراك أثر خطة لحزب رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان لبناء مسجد عملاق على مضيق البوسفور، وتوجيه الجمهورية العلمانية نحو نظام اسلامي.

ويخطط اردوغان الذي يرأس حزب العدالة والتنمية الانتهاء من بناء المسجد الذي يحتل مساحة 15 ألف متر مربع وتعلوه ست مآذن خلال عامين.

وعبر محمد علي ابوغلو من حزب الشعب الجمهوري العلماني عن قلقه من رسالة حكومة اردوغان في بناء مثل هذا المسجد.

وقال "هذه الرسالة مفادها أنها تريد إقامة جمهورية إسلامية بدلا من النظام العلماني. وهي تفعل ذلك خطوة خطوة".

وأكد ان بناء المسجد لا يمثل التقوى بقدر ما يشير الى ممارسة سياسية عبر استجداء المشاعر الدينية، مذكرا بدور حزب أردوغان في الوقوف ضد حظر ارتداء الحجاب في الجامعات التركية.

وتحاول جمعية المهندسين المعماريين التركية ايقاف المشروع عبر رفع دعوة قضائية في المحاكم تتهم التصميم بالتأثير على الحسم المعماري لاسطنبول ولخليج البسفور.

ويرى الرافضون لبناء المسجد العملاق ان لا أحد من الشعب طلب بناء مثل هذا المسجد، فيما قال كانان غولو، رئيس اتحاد جمعيات المرأة التركية والمنتقد لحكومة أردوغان، "لا يوجد نقص في المساجد" في البلاد.

ووصف البعض المسجد المقترح بأنه بشع المنظر، وبه قدر كبير من التباهي، ويمثل اعلانا يكاد يكون صريحا من جانب حكومة أردوغان ذات الجذور الاسلامية بالانتصار على العلمانيين وحماتهم في القوات المسلحة.

وأكد غولو "ان رئيس وزرائنا يريد إقامة نصب تذكاري لنفسه ولحزب العدالة والتنمية، وأن المشروع علامة على خطط أردوغان بتحويل تركيا الى زعيم جديد للعالم الاسلامي".

وقال وزير البناء اردوغان البيرقدار "أن المشروع له أهمية سياسية، ويرمز إلى حقبة من حكم حزب العدالة والتنمية".

ولدى اسطنبول تراث غني يجمع الاسلام بالمسيحية واليهودية، وموطن لاثنين من المساجد العثمانية الأكثر شهرة في العالم، المسجد الأزرق وجامع السليمانية، وكنيسة بيزنطية بنيت قبل 1500 سنة، وتم تحويل المسجد الرئيسي العثماني إلى متحف بعد تأسيس الجمهورية في عام 1923.

وسيلقي المسجد الجديد بظلاله على بعض المنازل في اسطنبول للتقليل من حجمها الهائل، والمنطقة المحيطة بالمسجد تحتوي على متحف ومقهى، وملاعب أطفال ومنصة تقديم عروض.

ويقام المسجد على أعلى ربوة على الشطر الاسيوي من مضيق البوسفور ليتسع لنحو 30 ألف مصل، وتعلوه ست مآذن سامقة أطول من مآذن المسجد النبوي في المدينة.

ويرمز المسجد الجديد إلى ميل تركيا نحو الشرق، في عهد أردوغان الذي شهد تراجع العلمانية، وبروز البلاد كقوة في منطقة الشرق الاوسط.

وعبر مصطفى كارا، رئيس بلدية أوسكودار، وهو من حزب العدالة والتنمية عن تحمسه للمشروع، مؤكدا ان القرار جاء من وزارة البناء في أنقرة.

ووفقا لتقارير إخبارية، فأن أردوغان أمر شخصيا ببعض التغييرات على التصميم لوضع لمساته على المسجد الذي يمكن مشاهدة منائرة من كل مواقع مدينة اسطنبول، حيث يكلف المشروع مائة مليون ليرة تركية، أو حسب ما قدرته صحيفة "ذي ناشونال" التي تصدر باللغة الانكليزية في أبوظبي بـ "204 مليون درهم اماراتي".

ووصف أحد المفكرين المحافظين المسجد بأنه "نسخة رديئة". وكتب إلى أردوغان يناشده ألا يحرج الأجيال المقبلة بهذا العمل ذي المنظر البشع.

وقال أوجوز أوزتوزجو رئيس جمعية المعماريين المستقلين في اسطنبول "الاتراك عندهم مثل يقول 'لا تكتشف أميركا مرة أخرى... ولا تحاول أن تبني دار أوبرا سيدني مرة أخرى'".

بل إن وزير الثقافة غير مقتنع بالمسجد.

ففي خروج نادر الحدوث على الحكومة، قال الوزير ارطغرل جوناي "لا يعد نجاحا في عالم اليوم أن تبني هياكل عملاقة... كان ذلك نجاحا في عهد سنان... أما الآن فالمسألة تتعلق بالقدر الذي ستستخدمه من الاسمنت".

وأضاف "يجب أن نبني شيئا أشبه بالجوهرة ليتألق بجماله لا بحجمه العملاق".

ويستمد حزب الحرية والعدالة الذي ينتمي إليه اردوغان التأييد من المجتمع المحافظ في قلب الأناضول. وقد كاد يفوز في معركته مع النخبة العلمانية التي ظهرت مع تأسيس الجمهورية الحديثة عام 1923.

فقد أسكت الحزب العسكريين رافعي لواء العلمانية الذين أطاحوا بأربع حكومات منذ عام 1960.

ويحاول اردوغان كسب ود المجتمع الاسلامي عبر تصريحات دينية وعاطفية ممزوجة بالسياسة، حيث سبق وان شبه الأحداث في سوريا بما حدث في كربلاء قبل 1332 عاماً، معتبراً أن القتل محرّم في كل الديانات السماوية وفي كلّ المذاهب الإسلامية.

واعتبر أردوغان أن حادثة كربلاء قمة الحوادث المأساوية التي تعرّض لها المسلمون، لأنها كانت سبباً في الفرقة بين الإخوة والوحدة والتوحيد، فهي ليست حادثة قتل وحشية لحفيد الرسول وحسب.

وقبلها أكد إن صلاته بالجامع الأموي في دمشق وزيارته لقبر صلاح الدين الأيوبي باتت قريبة، في اشارة الى اللعب على المشاعر الطائفية للسنة والشيعة.

وأشار إلى أن مشاعر المسلمين مشتركة حيال ما جرى في كربلاء، حيث إن الحادثة عبرة، تعتبر منها جميع المذاهب الإسلامية، وهي واحدة في قلوب المسلمين جميعاً.

لانبار/ المسلة: افاد مصدر امني في الانبار، الثلاثاء، بان حصيلة استهداف حافلة تقل جنوداً عراقيين وسوريين تعرضوا لهجوم مسلح غرب الانبار ارتفعت 62 قتيلاً.

وقال المصدر لـ"المسلة"، إن "حصيلة استهداف حافلة تقل جنود عراقيين وسوريين تعرضوا الى هجوم مسلح في منطقة مناجم عكاشات غرب الانبار ارتفعت الى 13 قتيلا بصفوف الجنود العراقيين فيما ارتفعت حصيلة الجنود السوريين الى 48 قتيلا".

وأضاف أن "عدد الجنود العراقيين الراقدين في مستشفى الرطبة المصابين جراء الهجوم يبلغ سبعة جرحى"، لافتا الى ان "الجنود السوريين تم نقلهم الى مستشفيات متعددة داخل العراق".

وكان مصدر في شرطة محافظة الانبار أفاد، الاثنين، بان 42 جنديا سوريا لجئوا الى العراق وسبعة من الجنود العراقيين قتلوا واصيب ثمانية اخرون في كمين مسلح نصبه مسلحون مجهولون خلال عملية نقل الجنود السوريين من منفذ القائم الى منفذ الوليد غرب العراق، مشيرا الى ان الهجوم اسفر ايضا عن حرق 4 عجلات تابعة للجيش العراقي.

يذكر مصدر امني في قيادة شرطة الانبار قال، الاثنين، بأن قوات خاصة مدعومة بمروحيات مقاتلة نفذت حملة امنية واسعة النطاق في منطقة صحراء الرطبة وعكاشات ومنطقة وادي حوران غرب الانبار لتعقب المتورطين بعملية استهداف القافلة التي كانت تقل جنود عراقيين، وسوريين مصابين.

بغداد/ المسلة: أفاد مصدر برلماني، الثلاثاء، بان التحالف الكردستاني طلب التحالف الوطني بتأجيل التصويت على الموازنة العامة الا بعد انتهاء المباحثات بين التحالفين في حين اجل رئيس مجلس النواب الجلسة قبيل انعقادها مدة نصف ساعة لعدم اكتمال النصاب حيث لم يحضر في قاعة البرلمان سوى 120 نائبا.

وقال المصدر لـ"المسلة"، إن "القيادي في التحالف الكردستاني نائب رئيس مجلس النواب عارف طيفور اتصل هاتفيا بالنائب عن التحالف الوطني وعضو دولة القانون الشيخ خالد العطية وطلب بتأجيل التصويت على الموازنة الا بعد انهاء المباحثات بين التحالفين وحسم جميع الخلافات العالقة"، مبينا أن "العطية رد على طيفور قائلا: إن التحالف الوطني سيمضي قدما بالتصويت على الموازنة في حال تحقق النصاب القانوني للمجلس والخلافات ستناقش بعد ذلك".

وأضاف أن "رئاسة مجلس النواب نطقت بتاجيل الجلسة المخصصة للتصويت على الموازنة العامة لمدة نصف ساعة بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني حيث لم يحضر الى قاعة التصويت سوى 120 نائبا فيما يرفض بقية النواب الدخول للقاعة".

من جانبه، استبعد قاسم الاعرجي عضو التحالف الوطني تحقيق النصاب القانوني في جلسة مجلس النواب لتمرير الموازنة العامة، لافتا لـ"المسلة"، الى أن "التحالف الوطني متأهب للتصويت على الموازنة في حال تحقق النصاب".

بدوره ذكر عضو التحالف الكردستاني قاسم محمد قاسم لـ"المسلة"، أن "مجلس النواب لا يمن له التصويت على الموازنة الاتحادية للعام الحالي 2013 الا بعد قدوم رئيس حكومة اقليم كردستان نيجرفان بارزاني الى بغداد والتباحث مع الحكومة الاتحادية حول المسائل العالقة بين الاقليم والمركز".

وينتظر ان يجري التصويت على الموازنة اليوم الثلاثاء بعد سلسلة من التأجيلات بعد ان وقعت الموازنة ضحية جدل سياسي وخلافات بين التحالف الكردستاني والتحالف الوطني من جهة والتحالف الوطني والعراقية من جهة ثانية.

الصور من موقع هاولاتي:

 


ww (22)

ww (4)

DSC_0064

ww (3)

ww (9)

ww (12)

ww (19)

ww (14)

الثلاثاء, 05 آذار/مارس 2013 16:25

أربيل: اصابة مدنياً بتفجير ناسفة

أربيل(الاخبارية)

أصيب مدنياً بتفجير عبوة ناسفة قرب إحدى السيارات في أربيل.
وقال مصدر أمني (للوكالة الاخبارية للانباء): تعرضت سيارة مدنية لتفجير بعبوة ناسفة في ناحية "كسنزان" التابعة لمحافظة أربيل، ما أدى إلى اصابة السائق.
وأضاف: أن الاجهزة الامنية في الاقليم ستكشف تفاصيل الحادث، الذي لم يتسبب بوقوع ضحاياً.

المدى برس/ بغداد

هاجم ائتلاف دولة القانون، اليوم الثلاثاء، بشدة رئيس مجلس النواب العراقي اسامة النجيفي، واتهمه بـ"السعي " لإعادة العراق الى العصر العثماني"، و فيما وصفه بـ"الطائفي"، اكد أن البرلمان ليس فيه مقاعد شاغرة لاعادة وزير المالية المستقيل رافع العيساوي.

وقال القيادي في الائتلاف علي الشلاه في مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان وحضرته (المدى برس) إن " رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي يحاول اعادة العراق الى العصر العثماني  من خلال حديثه عن ضرورة تضمين الاحصاء السكاني لسؤال عن انتماء المواطن الطائفي سواء كان شيعيا او سنيا "،موكدا أن " كلام النجيفي في الجزيرة غير مقبول ولايمكن تبريره".

واوضح الشلاه أن " خطاب النجيفي الاخير في سامراء الذي طالب فيه بإعادة مرقدي الامامين العسكريين الى الوقف السني يمثل موقفا طائفيا بامتيار، متسائلا " هل اصبح النجيفي فقيها في مجلس النواب".

ولفت القيادي في ائتلاف دولة القانون الى أن " كلام النجيفي في مؤتمره الصحافي عن وحدة القائمة العراقية هو امر فيه الكثير من النكات"، مشيرا الى العراقية متشظية  الى سبعة اطراف ولايستطيع اربعة من نوابها الاتفاق على قرار واحد".

واكد الشلاه أن " البرلمان ليس فيه مقاعد شاغرة لإعادة وزير المالية المستقيل رافع العيساوي الى صفوفه"، مشددا على أن من يرغب بالعودة الى البرلمان يجب أن سليما من الناحية القانونية وغير مطلوب للقضاء".

يتبع..

المدى برس/ بغداد

طالبت القائمة العراقية، اليوم الثلاثاء، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني بـ"التضامن معها ومنع" وزرائهما من حضور جلسات مجلس الوزراء، وعدت مقاطعتها "صرخة" في وجه رئيس الحكومة لتلبية مطالب المتظاهرين، فيما أكدت أن إنصاف البعثيين قضية "أخلاقية وشرعية قبل أن تكون دستورية".

وقال النائب عن القائمة العراقية حيدر الملا خلال مؤتمر صحافي عقده بمبنى البرلمان وحضرته ( المدى برس)، إن "العراقية سبق وأن دعت زعيم التيار الصدري مقتدر الصدر ورئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني إلى التضامن مع وزرائها المقاطعين لجلسات مجلس الوزراء، واليوم نجدد المطالبة وندعوهما إلى عدم حضور جلسات مجلس الوزراء".

وأضاف الملا أن "مقاطعة وزراء العراقية لجلسات مجلس الوزراء صرخة في وجه رئيس الحكومة نوري المالكي من اجل تلبية مطالب المتظاهرين التي كانوا سابقا يتحدثون عن عدم معرفتها"، مؤكدا أن "مطالب المتظاهرين بإنصاف البعثيين ورفع الحجز عن أملاكهم البالغة 179 الف عقار من خلال تعديل القرار رقم 76 وإلغاء القرار رقم 88، شرعية وأخلاقية قبل أن تقر في الدستور".

وتابع الملا أن "المطالب تتضمن أيضا إقرار قانون العفو العام والإفراج عن المعتقلين الأبرياء وتعويضهم وتحقيق التوازن الوطني في دوائر الدولة وإلغاء المحكمة الجنائية وإعادة قضاياها إلى المحاكم العراقية"، مشيرا إلى أن "كرامة العراقيين مقدمة على إقرار موازنة الحكومة وخاصة في ظل الاعتصامات التي تشهدها غالبية محافظات العراقية".

وأعلنت القائمة العراقية في الـ22 من كانون الثاني 2013، عن مقاطعة وزرائها لجلسات مجلس الوزراء، احتجاجا على "تجاهل" مطالب المتظاهرين واستمرار سياسة "الإقصاء والتهميش"، فيما أعلنت في الـ26 من كانون الثاني الحالي، مقاطعة جلسات مجلس النواب، إلا الجلسات التي يتم فيها مناقشة سحب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكي ومطالب المتظاهرين.
وقرر رئيس الحكومة نوري المالكي في الـ25 من كانون الثاني 2013، إعطاء إجازة إجبارية لوزرائها لمدة شهر على خلفية رفضهم الحضور إلى جلسات مجلس الوزراء، فيما كلف وزير التخطيط علي يوسف الشكري من التيار الصدري بتولي منصب وزير المالية رافع العيساوي، الذي وافق زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر عليه، بعد أن كان قد رفض بشدة تكليف وزراء التيار بتولي مناصب وزراء العراقية.
فيما خالف وزير الكهرباء كريم عفتان قرار القائمة العراقية التي ينتمي اليها، ليقرر في الـ26 من شباط 2013، العودة إلى جلسات مجلس الوزراء، لتعلن العراقية بعدها برأتها منه، وعدت حضوره لاجتماع المجلس، "قراراً شخصياً"، مطالبة بإقالته كونه "لم يعد يمثل التوافق السياسي الذي تشكلت بموجبه الحكومة".

وتطورت قضية مقاطعة وزراء القائمة العراقية لجلسات مجلس الوزراء بعد إعلان وزير المالية العراقي رافع العيساوي، في(الأول من آذار 2013)، أمام المعتصمين في ساحة الاعتصام في مدينة الرمادي، استقالته من الحكومة، احتجاجا على سياستها تجاه التظاهرات و"حقوق" المشاركين فيها و"استهانتها" بدماء أبناء الفلوجة.

يشار إلى أن مقاطعة القائمة العراقية هي الثانية منذ أكثر من عام إذ قررت، في الـ19 من كانون الأول 2011، مقاطعة جلسات مجلس الوزراء والبرلمان، احتجاجا على الاتهامات الموجهة لنائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي ومطالبة رئيس الوزراء نوري المالكي بسحب الثقة من نائبه صالح المطلك، فيما قررت، في السادس من شباط 2012، إنهاء تلك المقاطعة وعودة جميع وزرائها، ونوابها بعد اجتماعات بين قادة الكتل السياسية وبطلب من زعيم جبهة الحوار نائب رئيس الوزراء صالح المطلك.
وتشغل القائمة العراقية سبع وزارات في الوقت الحالي، بعد استقالة وزير الاتصالات محمد علاوي، وهي المالية والكهرباء والصناعة والمعادن والعلوم والتكنولوجيا والزراعة والتربية ووزارة الدولة لشؤون المحافظات، إضافة إلى منصب نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات.

وتشهد البلاد منذ الـ21 من كانون الأول 2012، تظاهرات مناوئة للحكومة في محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالى، تطورت بشكل كبير بعد كلمات قادة التظاهرات في الأنبار خلال الجمعة الماضية،(22 شباط 2013)، ( جمعة العراق أو المالكي)، إذ هاجم قادة التظاهرات في الرمادي، الحكومة العراقية واتهموها بتنفيذ مشروع "صفوي، فاطمي كسروي" للقضاء على سنة العراق، داعين شيعة العراق الى مراجعة أنفسهم ومواقفهم بشأن إيران من أجل التعايش السلمي مع باقي المكونات، مطالبين بحل المحكمة الجنائية والإفراج عن سلطان هاشم احمد وحسين رشيد التكريتي المدانين بتنفيذ عمليات الأنفال خلال عام 1988 والتي أسفرت عن مقتل الآلاف من المواطنين الكرد.

ويرى مراقبون أن ما يحصل في العراق الآن ينذر باقتتال طائفي، لاسيما مع الدعوات التي يطلقها هذا الطرف أو ذاك والتي تؤجج الشارع العراقي من منطلقات مظلومية الطائفة وأبنائها، والتي القت بظلالها على تأخير التصويت على الموازنة العامة للعام 2013، وكذلك التصعيد الكلامي السياسي منذ انطلاق التظاهرات والذي بدأت تدخل فيه عبارات ومصطلحات يقول مراقبون إنها "سوقية".

وفيما تشهد البلاد توترا كبيرا في الشمال والغرب، على خلفية المواجهات المستمرة منذ، اول أمس الاحد،( 3 آذار 2013)، بين حرس الحدود العراقيين ومعارضين سوريين، بالإضافة إلى حادث مقتل وإصابة نحو 53 جنديا سوريا وتسعة عراقيين في الرطبة على يد مسلحين، وإعلان توجه قوات من الجيش إلى نينوى والأنبار، اللتين تشهدان تظاهرات مستمرة منذ اكثر من شهرين، والتفجير الذي شهدته منطقة مابين حرمي الامام الحسين واخيه العباس ( عليهما السلام)،  والذي اختلفت الاراء بشأن  طبيعته، وإعلان الكشف عن محاولة لتفجير مرقد الإمامين العسكريين في سامراء، التي تشهد هي الأخرى تظاهرات مماثلة، فإن أي توتر جديد قد يكون القشة التي لن تقصم ظهر البعير فحسب، بل أنها قد ترجح كفة المتشددين في الانتخابات مقابل آخرين اقل تشددا، ومن كل الأطراف.

أجرى الحوار: لافا خالد

في البدء كانت الفكرة، والفكرة بحاجة الى اجنحة التحليق كي تلامس نبض الواقع، ومع واقع مؤلم تمتزج الفكرة برغيف خبز بملح الحلم، مروا من هنا جميلات وفرسان كما مر أجدادهم عبر درب القديسة مار آسيا التي امتزجت لتصبح كلمة واحدة هي (الدرباسية).

الدرباسية مدينة فسيفسائية تضم اقدم الهويات، هي كانت وتبقى تفتح قلبها واكف اهلها لمن حاصرهم الجوع والموت المجاني لمدن محيطة بها وآخرون هربوا من مدن بعيدة في الوطن سوريا نحو مدن الكرد السوريين , تلك القلوب الطيبة وهم القائمون على جمعية درباسية الخيرية في رحلة عملهم المضنية لا يسألون عن الهوية والانتماء ففي زمن الحاجة تنتفي الحاجة لكثير من الاسئلة وتبرز اسئلة تسلط الضوء من خلالها على رحلة الشجعان ، والشجعان لا ينحصرون بمن يحملون البندقية للدفاع عن الضحايا قبل مقتلهم بل ويشمل الفرسان الذين يحملون رغيف الخبر لمرشحي الجوع الذي ينتعش بموت من سبقهم.

الثورة اكبر من معركة واقرب من حياة المناضلين المجهولين الذين يصنعون التاريخ وكثيرون هم اصحاب القلوب البيضاء التي ساندت المحتاجين وعملت في العديد من الجمعيات الخيرية التي نشأت عقب الثورة ومنهم جمعية الدرباسية الخيرية التي كان لنا وقفة مع بعضا من نشاطاتها في حوار مع المحامي عبد الوهاب محمد نصه في التالي :

س: متى وكيف نشأت فكرة إحداث جمعيّة درباسية الخيرية ؟
أولاً جمعية درباسية الخيرية هي جمعية خيرية إنسانيّة غير ربحية ج:تأسست في مدينة الدرباسية ــ منطقة رأس العين ــ محافظة الحسكة تعمل لخدمة الفقراء والمحتاجين والمهجرين والمتضررين والمساهمة في تنمية المجتمع , وفكرة تأسيس هذه الجمعية هي فكرة قديمة ولكنها كانت غير قابلة للتطبيق نظراً للحظر المفروض على مؤسسات المجتمع المدني اجمالاً , ونظراً لازدياد الوضع المعيشي سوءً مع الازدياد المطّرد للأسعار وانعدام فرص العمل وقدوم عدد كبير من المهجرين من مختلف المحافظات الى مدينة الدرباسية فقد اصبح اعلان تأسيس الجمعية فكرة فرضها هذا الواقع المأساوي وبالفعل تم اعلان التأسيس بتاريخ 16/ 11 /2012.
س: هل لكم تحديد زمان البدء فعليا على تطبيق تأسيسي الجمعية ؟
ج: بدأ العمل بشكل فعلي وعملي بتاريخ 20/11/2012 من خلال توزيع المعونة النقدية على المهجرين المقيمين في مدينة الدرباسية والقادمين من مختلف المحافظات السورية.
س: من هي الأطراف الفاعلة التي ساهمت في تأسيس الجمعية؟
ج: الاطراف الذين ساهموا بتأسيس الجمعية هم مجموعة من الاصدقاء من مختلف التوجهات والمهن.
س: أين يقع المقرّ الرّسمي للجمعية؟ وهل لجمعيتكم من فروع ؟
ج: يقع المقر الرسمي للجمعية في مدينة الدرباسية ــ شارع الشهيد مشعل تمو , ولا يوجد للجمعية بالوقت الحالي اية فروع.
س: هل تسعون إلى إنشاء فروع في بقية مدن وقرى محافظة الحسكة أوعلى امتداد أرض الوطن سوريا ككل؟
ج: في هذه المرحلة تركّزت جميع نشاطات الجمعية على مدينة الدرباسية وريفها نظراً للظروف الصعبة التي يمر بها الناس ولصعوبة تغطية مناطق أوسع لكون الجمعية حديثة التأسيس , وسنعمل في المستقبل على انشاء فروع اخرى للجمعية سواء ضمن محافظة الحسكة او على امتداد أرض الوطن.
س: ما هي المعوقات وحجم الصعوبات التي واجهتكم في بلورة الجمعيّة واقعا؟
ج: بالنسبة لجمعية حديثة التأسيس من الطبيعي ان نواجه بعض الصعوبات ولكنها قطعاً تتذلل امام اصرار اعضاءها على تحقيق اهداف الجمعية ومن اهم هذه الصعوبات قلة الوعي لدى الناس في مجتمع لم يتعود على هذا النوع من الجمعيات وصعوبة ايصال المساعدات العينية والأدوية الى مركز الجمعية.
ج: ما هي اللجان القائمة على الجمعية وما هو دور كل لجنة ؟
هناك العديد من اللجان في الجمعية ومنها: لجنة المسح الاجتماعي : مهمتها اجراء مسح شامل للعائلات العفيفة والعائلات المهجرة في مدينة الدرباسية ولجنة السباب: مهمتها نشر التوعية بين الشباب بأهمية عمل مؤسسات المجتمع المدني , ولجنة الصحة :ومهتها مساعدة المرضى على العلاج من خلال معرفة نوع المرض والأدوية التي يحتاجها المريض حتى تتمكن الجمعية من احالتهم على اطباء لمعالجتهم مجاناً وتامين الادوية اللازمة لهم اما مجاناً او بأسعار مخفضة من خلال مجموعة ما الصيادلة المتعاونين مع الجمعية, ولجنة جمع التبرعات :مهمتها جمع التبرعات واشتراكات الاعضاء ويتم تسليم المتبرع ايصال تبرع مرقم وممهور بخاتم الجمعية وتوقيع المستلم , ولجنة التعليم: ومهمتها اجراء مسح كامل لمساعدة الطلاب الغير قادرين على متابعة تحصيلهم الجامعي.اللجنة الاعلامية : مهمتها الاشراف على صفحة الجمعية على شبكة التواصل الاجتماعي وتوثيق نشاطات الجمعية بالصور والرد على جميع الرسائل المتعلقة بعمل الجمعية.
س: هل الانخراط في عمل الجمعية متاح للجميع أو أنّه يتوجّب للقائمين على عملها تحصيلي تعليمي محدد؟
ج: لا يُشترط لطالب الانتساب تحصيل تعليمي محدد فحسب المادة الرابعة من النظام الداخلي للجمعية فإنَّهُ يحقُّ لكلِّ مواطن أو مواطنة أكمل الثامنة عشر من عمره أن ينتسب إلى الجمعية كعضو عامل على أن يحوز على الشروط التالية:
آ – أن يكون متمتعاً بحقوقه المدنية كاملة.
ب- أن يكون ذا أخلاق حميدة وحسن السلوك والسيرة.
ج – أن يكون قد حصل على تزكية من ثلاثة أعضاء عاملين أو عضو من أعضاء مجلس إدارة الجمعية.
د- أن يكون قد وافقَ على نظام الجمعية الأساسي خطياً , أي تقديم طلب خطي إلى مجلس الادراة يبين فيه اسمه الثلاثي وتاريخ تولده وعنوانه المفصل ويطلب فيه قبوله عضواً في الجمعية بعد الاطلاع على نظامها الداخلي ويحقُّ لمجلس الإدارة التريث في قبول الطلب أو رفضه لحين التحقيق على أن لا يتجاوز ذلك أكثر من شهرين.
ر- أن لا يكون منتسباً إلى أي جمعية أو منظمة يتعارض عملها مع أهداف الجمعية.
ويتم تبليغ طالب الانتساب بقبول طلبه او رفضه بكتاب رسمي موقع من رئيس الجمعية وأمين السر وممهور بخاتم الجمعية.

س : ما هي المشاريع التي قامت بها الجمعيّة؟
قامت الجمعية بتاريخ 20 ــ 21 /11/ 2012 بتوزيع معونة نقدية بلغت / 573000 / ل . س على العائلات المهجرة من مختلف المحافظات
والمقيمين في مدينة الدرباسية وريفها وبلغ عدد العائلات المستفيدة من هذه المعونة / 145 / عائلة وبلغ عدد افراد هذه الاسر / 764 / فرداً حيث تم توزيع مبلغ /750 / ل . س سبعمائة وخمسون ليرة سورية لكل شخص.
كما قامت الجمعية بتاريخ 13 و 18 و 19 و20 و22 و23 / 12 / 2012 معونة نقدية بلغت / 959500 / ل . س تسعمائة وتسعة وخمسون الفً وخمسمائة ليرة سورية على العائلات المهجرة من مدينة سري كانيه وبلغ عدد العائلات المستفيدة من هذه المعونة / 358 / عائلة وبلغ عدد افراد هذه الاسر / 1919 / فرداً حيث تم توزيع مبلغ / 500/ ل . س خمسائة ليرة سورية لكل شخص.
كما قامت الجمعية بتاريخ من 4 ـ 8 /1/ 2013 بتوزيع معونة نقدية بلغت / 618000 / ل . س ستمائة وثمانية عشرة الفاً على العائلات العفيفة من اهالي الدرباسية وبلغ عدد العائلات المستفيدة من هذه المعونة / 157 / عائلة وبلغ عدد افراد هذه الاسر / 618 / فرداً حيث تم توزيع مبلغ /1000/ ل . س الف ليرة سورية لكل شخص.
س : لحين اللحظة كم هي عدد الأسر والمحتاجين المستفيدين من الجمعية؟
بلغ عدد عدد المستفيدين من المعونات التي تقدُها الجمعية / 660 / عائلة وبلغ عدد افراد هذه العائلات مجتمعة / 3301 / شخص.
س: هل يقتصر نشاط جمعيتكم على تقديم المساعدات المادية فحسب ؟
نشاط الجمعية لا يقتصر على تقديم المساعدات المادية فحسب , فالجمعية قامت بتوزيع الألبسة الشتوية على بعض العائلات ولكنّنا في هذه المرحلة نحبَّذ ان تكون المساعدة مادية لأنَّ الأُسر المحتاجة أدرى بحاجاتها إضافة الى صعوبة إيصال المواد العينية الى مركز عمل الجمعية.
س : ما هي موارد الجمعية المالية وهل هناك خطابات لأهل الخير لدعم مشروعكم الخيري ؟
موارد الجمعية المادية هي اشتراكات الاعضاء اضافة الى التبرعات الغير مشروطة التي تأتينا من السوريين المقيمين في الخارج وغالباً ما تكون من ابناء مدينة الدرباسية وأموال الزكاة.
س : هل لديكم علاقات مع جمعيات أخرى لدعم بعضكم ؟
نحن على تواصل دائم مع مختلف مؤسسات المجتمع المدني بما فيها الجمعيات الخيرية داخل سوريا وخارجها وقد حضر وفدٌ من جمعيتنا مؤخراً المؤتمر الذي عُقد في استنبول المتعلق بعمل مؤسسات المجتمع المدني.
س : برأيك ماذا ينقص جمعية درباسية الخيرية لتثبت وجودها أكثر في دعم المحتاجين؟
ينقصنا احساس الاغنياء بوجود اخوة لهم يحتاجون الى ابسط متطلبات الحياة وبحاجة الى المساعدة فإذا نجحنا في تحريك هذا الاحساس أُجزم أن عدد الفقراء والمحتاجين سيتقلص يوماً بعد يوم وبالتالي نكون قد حققنا الغرض الذي من أجلهِ أُنشئت الجمعية.
س : ما هي الخطط المستقبلية لجمعية درباسية الخيرية؟
نعمل بجد واجتهاد لإيصال المساعدات لأكبر عدد ممكن من المحتاجين وفي هذا الإطار نعمل لتأمين معونة شهرية ثابتة لأكثر من /120/ عائلة من العائلات التي فقدت معيلها ولا معيل لها من ابناء مدينة الدرباسية , كما نعمل على تقديم يد العون لطلاب الجامعات الذين لا يسمح وضعهم المادي بإكمال تحصيلهم العالي , كما نعمل على تقديم اعانة شهرية لمن يعول اسرة وهو معوق او غير قادر على العمل بسبب الشيخوخة او المرض.

س: ماذا تمخض من نتائج في مؤتمركم التأسيسي ؟

في مؤتمر الهيئة العامة لجمعية درباسية الخيرية الذي عُقدَ بتاريخ 22/2/2013 تمَّ عرض النشاطات التي قامت بها الجمعية منذ اعلان تأسيها والنشاطات التي تنوي الجمعية القيام بها خلال الفترة المقبلة كما تمَّ مناقشة النظام الداخلي للجمعية, وتمَّ بناء على اقتراحات الاعضاء تعديل بعض مواده وتمَّ مناقشة الوضع المالي للجمعية كما تم انتخاب مجلس ادارة جديد للجمعية


س : هل هناك نداء أو رسالة تريدون إيصالها للجميع؟
الفقر مرض ويجب مكافحته ولا يمكن النجاح في مكافحة هذا المرض إلا بالتكاتف والتعاضد والتعاون ولا يمكن تحقيق التنمية المجتمعية الا بدعم الجمعيات الخيرية التي تعمل على القضاء على الفقر الذي هو آفة المجتمعات وهذه الرسالة موجهة للجميع

لمن يود التواصل مع الجمعية الاتصال على الرقم التالي الرقم موبايل: 0932922101

او المراسلة عبر ايميل الجمعية

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ومتابعة النشاطات على صفحتنا في موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك

جمعية درباسية الخيرية

 

إلى الصحافة والرأي العام

1. من تاريخ 1 آذار الجاري وحتى تاريخه يستمر جيش الاحتلال التركي في حملاته التمشيطية على شكل مجموعات مموهة ومخفية تقوم بالاستكشاف ونصب الكمائن في محيط قريتي خرابكيه وديجميه التابع لقضاء نصيبين وقرية ياسكيه التابع لقضاء أومريان بولاية ماردين الكردستانية.

2. بتاريخ 5 آذار الجاري وبتمام الساعة الواحدة ليلاً نفذت قواتنا الكريلا هجوماً على المراصد الموجودة في مخفر خربيه بابيه التابع لولاية نصيبين بولاية ماردين الكردستانية، حيث تم استهداف الخنادق وضربه بشكل فعال ومؤثر من قبل قواتنا، ولكن لم يتسنى لقواتنا معرفة عدد القتلى والجرحى في صفوف جيش الاحتلال التركي.

5 آذار 2013

مركز الاتصال والإعلام لقوات الدفاع الشعبي الكردستاني.

تم اليوم الثلاثاء الموافق 5/3/2013 وعلى قاعة النادي الرياضي للكورد الفيليين . الاعلان عن قائمة التآخي للكورد الفيليين رقم 591- في بغداد وضمت القائمة المرشحين .

السيد فؤاد علي أكبر تسلسل -1-

السيدة وداد رجب تسلسل -2-

وقد أعلن بدأ الحملة الانتخابية رئيس الكتلة السيد أسماعيل سايمير هاشم بكلمة أوضح فيها أهداف قائمة كوته الكورد الفيليين (كتلة التاخي للكورد الفيليين) ومن أهمها :

أعادة الحقوق التي سلبها منهم النظام المقبور وخاصة فيما يتعلق بأمور الجنسية العراقية والممتلكات الشخصية الصادرة منهم وأثبات عراقيتهم وتعويضهم عن كافة الأضرار المادية والمعنوية التي لحقت بهم نتيجة هذه الممارسات القمعية والمساهمة الفعالة في انجاز المشاريع الخدمية لكافة شرائح مجتمع محافظة بغداد- ثم تلى تعريف المرشحين بأنفسيهما .

وقد حضر جمهور غفير من شريحة الكورد الفيليين بالاضافة الى المناصرين والمتعاطفين مع قضاياهم.

وتمت تغطية ذلك من قبل فضائيات وقنوات أخبارية عديدة اضافة الى الصحف .

الثلاثاء, 05 آذار/مارس 2013 16:17

محافظتي اولا..-عبدالله الجيزاني

سنين تأكل اخرى والحال على ما هو عليه،هاهي سنوات عشر تمر،وميزانية انفجارية تأكل الاخرى،ومازال ابن البصرة وميسان والناصرية والسماوة والديوانية يقف في تقاطعات الطرق ليبيع الشاي او الكلنكس او السكائر على المارة،ومازالت النجف الاشرف وكربلاء المقدسة محرجة من زوارها القادمين من كل بقاع الارض لزيارة العتبات المقدسة التي تكفي وارداتهم لتقلب حال هاتين المحافظتين رأسا على عقب،ومازالت العاصمة بغداد خجلى من حي التنك والمجمعات العشوائية فيها،ومازال ضحايا الارهاب يجوبون الدوائر للحصول على مبلغ اتفه من التافه لعزيز قتل في مجمع لعمال البناء اوفي سوق شعبي،يعبث الارهاب الذي عجزت الاجهزة الامنية عن مواجهته في العاصمة لابل وزحف الى محافظات وسط وجنوب العراق التي كانت امنة لأسباب كثيرة ومعروفة،هذا حال محافظاتنا ولم يتغير فيها شيء يستحق الذكر.

ولعل احد اسباب ذلك هو سوء الاختيار في الانتخابات وعدم التفريق بين الانتخابات المحلية والبرلمانية،و الاستناد في الاختيار الى الرموز الدينية او السياسية،او الانتماءات المرجعية والسياسية،دون النظر الى المرشحين انفسهم وقدراتهم ومؤهلاتهم،كل ذلك ادى الى وصول(المتردية والنطيحة) الى عضوية معظم مجالس المحا فظات،وأنتجت حكومات محلية على شاكلتها،وبهذا يمكن تبرير ان بعض المحافظات كانت نسبة الانجاز فيها لاتتجاوز ال(10%)! والأكيد ان طريقة اختيار الناخب بناء على المعطيات اعلاه جعلت عضو مجلس المحافظة مدان لمرجعيته السياسية ورمزيته،لذا فإرضائها اولا ومن بعدها المحافظة وسكانها.

وبما ان هذا المسئول فاشل وغير مسئول ولا يمتلك القدرة على عمل اي شيء لذا كرس كل وقته لمرجعيته السياسية وتبرير مواقفها، واستغلال مدة عضويته ليخدم نفسه بكل السبل المشروعة وغير المشروعة وهذا سبب اخر للفساد، فهكذا اعضاء يدركون ان عضويتهم لمجلس المحافظة وتولي منصب محافظ قد لايتكرر في حالة تعرض رمزهم السياسي او الديني لأي تراجع او انتكاسة مع اي تغير سياسي في المركز، لذا كما اسلفنا يمضي فترة دورته في عملين كلاهما لايرتبط بواجبه والغرض الذي انتخب لأجله.

ومن هنا نعتقد ان شعار محافظتي اولا،يجب ان يكون حاضر في ذهنية الناخب عندما يريد اختيار مرشحه،وهكذا شعار لايستند الى قول ووعد المرشح بل يجب النظر الى وجود المقومات التي يجب توافرها لتضمن التزام المرشح بهذا الشعار وتطبيقه على ارض الواقع وأول هذه المقومات ان تكون لديه قدرات تؤهله للانجاز من الكفاءة والنزاهة والقدرة على التواصل مع الناس تضمن حصوله على عضوية مجلس محافظة،وليس رمزه السياسي او الديني، وألان مع بداية الدعاية الانتخابية والإطلاع على اسماء مرشحي الكيانات، ظهر ان بعض تلك الكيانات كان مقياسها للترشيح الولاء او الموقع السياسي في الحزب او للكيان، ولم يكن لمعيار الكفاءة والنزاهة اي حضور في التقييم، ولهذا كررت ترشيح الفاشل والفاسد في خطوة تعد في العرف الاخلاقي استغلال غير مقبول للمواطن وولاءه للوطن الذي يدفعه في بعض الاحيان الى التمسك برمز يعتقد ببساطته انه مدافع عن الدين والوطن،وعلى المواطن تقع مسئولية التمييز بين المرشحين واختيارهم لشخوصهم ومؤهلاتهم فقط...

 

في كل أيام السنة وأشهرها وللشعب الكوردي حدث سجل في التاريخ الذي لا ينتسى, منها مؤلمة ومآساة عميقة وويلات ومنها تعطينا الأمل لأنها مليئة بالأحداث والبطولات والمقاومة, لكن شهر آذار تعتبر بالنسبة للشعب الكوردي أم الأشهر وأكثرها الأحداث وشهر آذار هي بداية الربيع وبداية الخير والبركة, في شهر آذار تنمو النباتات وتتفتح الزهور وتخّضر أغصان الأشجار بعد كل شتاء قارس وعندها تموت الجرائيم, لشهر آذار معاني كبيرة لدى الشعب الكوردي وتربطها علاقات تاريخية ومنها البطولات والثورات والإنتفاضات ومنها الأحداث الرهيبة والمؤلمة مليئة بالحزن والمآسي والويلات.

في 1857 خرج الآلاف من النساء للإحتجاج في شوارع مدينة نيويورك الأمريكية على الظروف اللاإنسانية التي كانوا يعيشونها وفي الثامن من آذار من سنة 1908 عادت الآلاف من النساء للتظاهر من جديد في شوارع مدينة نيويورك وطالبت المسيرة هذه المرة بتخفيض ساعات العمل ووقف تشغيل الأطفال ومنح النساء حق الاقتراع وطالبوا بالمساواة والحقوق السياسية، وبدأ الاحتفال بالثامن من آذار كيوم المرأة الأمريكية تخليدا لخروج مظاهرات نيويورك سنة 1909 وقد ساهمت النساء الأمريكيات في دفع الدول الأوربية إلى تخصيص الثامن من مارس كيوم للمرأة وقد تبنى اقتراح الوفد الأمريكي بتخصيص يوم واحد في السنة للاحتفال بالمرأة على الصعيد العالمي بعد نجاح التجربة داخل الولايات المتحدة. غير أن تخصيص يوم الثامن من مارس كعيد عالمي للمرأة لم يتم إلا سنوات طويلة بعد ذلك لأن منظمة الأمم المتحدة لم توافق على تبني تلك المناسبة سوى سنة 1977 عندما أصدرت المنظمة الدولية قرارا يدعو دول العالم إلى اعتماد أي يوم من السنة يختارونه للاحتفال بالمرأة فقررت غالبية الدول اختيار الثامن من آذار وتحول ذلك اليوم إلى رمز لنضال المرأة تخرج فيه النساء عبر العالم في مظاهرات للمطالبة بحقوقهم.

نعلم جميعاً ما مدى حرمان المرأة الكوردية من حصتها في يوم المرأة العالمية في الثامن من آذار, لذلك لاحظنا أن الشعب الكوردي يحتفل بهذا اليوم من أكثر الشعوب في المنطقة نظراً لإدراكنا أن المرأة الكوردية محرومة من أبسط الحقوق البشرية وعانة الكثير في الحياة والظلم بإعتبارها متطهدة ومحرومة من أبسط حقوقها في الدولة التي تعيش فيها في الشرق الأوسط مع العقلية المتخلفة نسبياً عامة ومن والديها وأخيها أو زوجها خاصة ولذلك النساء الكورديات ليس كنساء العالم لأنها متطهدة مرتين.

في هذة المناسبة أهنئ جميع النساء في العالم وخاصة النساء السوريات وأمهات الشهداء والمناضلات  بقدوم يوم الثامن من آذار, وكما أستنكر أيادي الغدر التي طالت الشهيدات الثلاث رمز السلام والديمقراطية في منتصف باريس وهم ساكينة جانسيز، فيدان دوغان، وليلى شويلمز, في الثامن من آذار وفي كل أيام السنة أنحني أمام الشهداء الكورد في عموم كوردستان وخاصة النساء ومنها ليلى قاسم, مزكين, بريفان, روكن, بريتان, وشيلان وجميع الشهيدات والشهداء.

في يوم المرأة العالمي، أتمنى أن يكون للمرأة يوم تكرس فيه فعاليات مساندة لكفاح المرأة الذي يجب أن يشارك الرجل فيه، بغية رفع مستواها في كافة النواحي، ولجعل احترام حقوقها ومكانتها ثقافة تسود المجتمع الكوردي, المرأة هي العنصر الرئيسي في تربية الأجيال. إن المرأة هي روح المجتمع، وبدونها يصبح المجتمع متدهور ولا معنى للحياة, فإن تطور المرأة هو الذي يقضي على التخلف، ذلك أن المرأة شئنا أم أبينا هي المقياس والمعيار الأساسيان لتقدم المجتمعات البشرية, والمرأة قبل هذا وذاك هي الأم والأخت والإبنة والزوجة والحبيبة والمقاتلة, وكل عام والمرأة وخاصة الكوردية بألف بخير.

وهاهي بعض من هذهِ الأحداث نقلتها لكم من مصادر مختلفة وأتمنى أن تكون جميعها صحيحة لكي نتذكر من خلالها ما جرى في هذا الشهر عبر تاريخنا الكوردي العريق:

1/ آذار 1979 وفاة الأب الروحي والقائد الكوردي الملا مصطفى البرزاني في الولايات المتحدة الأمريكية.

3/ آذار 1937 قيام ثورة ديرسم بقيادة سيد رضا.

4/ آذار 1193 وفاة القائد الكوردي الإسلامي صلاح الدين الأيوبي.

6/ آذار 1991 انتفاضة كوردستان الجنوبية.

7/ آذار 1991 تحرير مدينة السليمانية في انتفاضة آذار.

7/ آذار 1921 قيام ثورة الشيخ سعيد البيراني.

8/ آذار 1921 قيام ثورة نوري ديرسمي.

9/ آذار 1989 وفاة الفنان الكوردي الكبير محمد شيخو ( البلبل الحزين )

12/ آذار 2004 انتفاضة قامشلو ضدد النظام البعثي وعلى أثرها سقوط عدد من الشهداء.

14/ آذار 1903 ولادة القائد الخالد الملا مصطفى البرزاني بقرية بارزان.

15/ آذار 2011 الثورة السورية المباركة وخروج الكورد في شهر آذار إلى الشوارع مطالبين بإسقاط النظام السوري.

16/ آذار 1988 قصف مدينة حلبجة من قبل المجرم صدام.

21/ آذار 1982 استشهاد مظلوم دوغان احد مؤسسي حزب العمال الكوردستاني في سجن دياربكر وأضرم النيران بجسده.

21/ آذار 1986 استشهاد سليمان آدي في دمشق في عيد نوروز.

21/ آذار 612 ق م إنتفاضة كاوا الحداد على الدهاك وإعلان عيد نوروز وإشعال النيران في الجبال.

24/ آذار 1993 نشب حريق هائل في سجن الحسكة واستشهاد العشرات معظمهم من الكورد.

28/ آذار 1985 استشهاد عكيد قورقماز القيادي في حزب العمال الكوردستاني الذي قاتل ضدد الفاشية التركية.

31/ آذار 1947 إعدام القائد الكوردي قاضي محمد وبعض من رفاقه بعد انهيار جمهورية مهاباد.

آذار 1988 حملة عسكرية سمية بعمليات الأنفال ضدد الشعب الكوردي من قيبل النظام البعثي في العراق.

آذار 2012 حملة في جمع التواقيع في بريطانيا للإعتراف رسمياً بعمليات الأنفال أنها إبادة جماعية ووافق البرلمان البريطاني على هذا القرار.

وأخيراً لا ندري ما ينتظرنا في شهر آذار في السنين القادمة, وأتمنى أن يكون شهر الخير والبركة على جميع الشعوب عامة وعلى الشعب الكوردي خاصة.

Foto Azad Jaouichآزاد جاويش-رئيس رابطة المغتربين السوريين في آلمانيا-ولاية شمال الراين

.






نعيش هذه الأيام مع شعبنا في كوردستان ذكرى الأيام الخالدة لأنطلاق الشرارة الأولى للأنتفاضة ضد النظام الشوفييني المقبور والوقوف بشجاعة أمام الطغاة ومجرموا الحرب ومرتكبي المجازر, في هذا اليوم الخامس من شهر آذار قرر الشعب الكوردي في كوردستان أن يطهر الأرض ويعلن من رانية أنتفاضة الأبطال وتحرير المنطقة من القتلة والبعث الصدامي حتى وصلت الشرارة لربوع كوردستان التي أرتوت بدماء الشهداء وأصبحت اليوم بفضل تضحيات البيشمركة وفي طليعتهم البارزاني الخالد وحكمة القيادة الكوردستانية والرئيس مسعود البارزاني ملاذا آمنا لكل العراقيين ومنبعا للحرية والديمقراطية, اليوم نحيي الجماهير في كوردستان ونبعث من البرلمان العراقي أسمى التهاني والتبريكات لأمهات الشهداء ونعاهدهم بأن التحالف الكوردستاني يعمل في بغداد على ترسيخ أسس الديمقراطية والحرية وتثبيت مبادئ التعايش السلمي ولكي يصبح العراق للجميع ويعيش كل أبنائه بأمان وسلام.

عارف طيفور السردار

نائب رئيس مجلس النواب العراقي

الثلاثاء 5/3/2013

يتوجه الناخبون في 14 محافظة عراقية،الى صناديق الاقتراع لانتخاب مجالس المحافظات، المزمع اجراءها في العشرين من شهر نيسان/ابريل 2013 القادم. باستثناء محافظات اقليم كردستان الثلاث ( اربيل ، سليمانية ، ودهوك) ، بالاضافة الى محافظة كركوك، لايزال وضعها معلق بدون حل لحد الان.

بداءت الحملة الانتخابية اعتبارا من بداية هذا الشهر في جميع هذه المحافظات، معبرا عنها بادوات اعلامية وغيرها. ونامل المشاركة الجماهرية الواسعة لهذه الانتخابات، في الوقت الذي يسود الفوضى والانقسام السياسي في الشارع العراقي،وتردي الاوضاع الامنية، واشتداد المظاهرات والاحتجاجات في المحافظات الغربية، مع سوء الاحوال الامنية والاقتصادية والاجتماعية على عموم العراق، ومنها خاصة المعيشية والخدمية والبطالة والفقر والتخلف.

ان الخطاب السياسي السائد في ادارة البلاد، منذ سقوط النظام الديكتاتوري السابق في2003 ، وبعد مرور عشر سنوات على ذلك،مبني على ذهنية وفكرة المحاصصة الطائفية والمذهبية والعرقية والاثنية والحزبية الضيقة. استمرار هذا النهج الى يومنا هذا، وتحويله الى الصراع في تقسيم السلطة والنفوذ والفساد الاداري والمالي على كافة المستويات الحزبية والادارية في الدولة. لقد قادت هذه السياسة العراق الى الجهل والخرافة والفقر والمرض وانتشار الجرائم والارهاب.وشمل كل مرافق الحياة اليومية، ولم يهدأ حتى الان . واصبح اليوم ابناء الشعب العراقي اكثر واعيا ومدركا ، بان الاستمرار في الحالة القائمة بين الاحزاب الطائفية المتنفذة في السلطة ، سيقود البلاد الى تعميق الخلافات وانقسام المجتمع ، وادخال العراق في مأزق كبير يؤدي بنا الى نفق مسدود ، من الصعوبة الخروج منها بدون ثمن باهض. ويهدد في نفس الوقت مستقبل تطور العملية السياسية في العراق ، والى مزيد من الدمار والضحايا، وتدهور الاوضاع الامنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والبيئية والثقافية، ولا يجلب للعراق غير التخلف والانهيار على كافة الصعد، مالم يتم تغيير هذه السياسة ووضعها في جادة الصواب، بما تخدم بالاساس حقوق ومصالح جميع ابناء الشعب العراقي دون التفرقة، وفق خصوصية المواطنة والانتماء الى وطن واحد ، مع احترام خصوصيات وهويات فرعية ، وتحقيق التنمية الاقتصادية ،والتوجه نحو اعادة وبناء الاقتصاد الوطني ، وفق رؤية واستراتيجية واضحة المعالم والشفافة، واستخدام العقلاني للموارد الاقتصادية، وخاصة النفطية منها لهذا الغرض.

فعليه ان مسالة تغير المسار السياسي العراقي الى حكم ديمقراطي علماني تعددي فيدرالي موحد ،والخروج من هذا المأزق المعقد ، وما الت اليها الحالة العراقية،هي مسئولية الجميع، ومهمة وطنية غير قابلة للتاجل.

واليوم فان الشعب العراقي امام امتحان عسير في هذه الانتخابات، والمطلوب منه ان يحقق نتائج ايجابية ملموسة،ستكون بداية نقطة الانطلاقة ، قد تساهم في تصحيح المسار السياسي والاقتصادي والاجتماعي في العراق، ووضعه على طريق الصحيح، بحيث يخدم النظام الديمقراطي الحقيقي ، ويوحد الشعب وفق مبدأ المواطنة والوطنية، ويحترم الاديان والمذاهب والهويات الفرعية لاطياف الشعب العراقي ، وتحقق انجازات تنموية ملموسة ، وتقر بالتعددية السياسية، وتداول السلطة بطريقة سليمية وديمقراطية، وفصل الدين عن الدولة، وبناء دولة مدنية عصرية ، يتحق فيها كافة الحقوق المواطنة ، واستقلال السيادة الوطنية، وانجاز التنمية الوطنية.كل هذه الامور هي من اولويات برامج ومسئولية التيار الديمقراطي العراقي ، والاطراف المتحالفة معه، وفي نفس الوقت هي مهمة ومسئولية وطنية ايضا.

اليوم ينشط التيار الديمقراطي العراقي ، الذي يعبر عن تطلعات واهداف الحقيقية لكل اطياف والوان الشعب العراقي على الساحة العراقية . ويلعب ايضا دوره الحقيقي التنويري والوطني في تعبية الجماهير، وخلاص الشعب العراقي من محنته، بعد ان وسع تحالفاته الديمقراطية والوطنية، للخوض في هذه الانتخابات . وايمانا منه بالديمقراطية الحقيقية، وببناء دولة عصرية عابرة للطائفية والعرقية والمذهبية والاثنية والقومية الشوفينية. وبذلك اصبح هذا التيار الخيار الافضل للشعب، وخاصة بعد ان اكتسب المواطن العراقي شئ من الخبرة والحرية والفهم عن وضع العراق، والانتخابات السابقة، التي لم تجلب للعراق غير الدمار والفقر والتخلف، وعدم الاستقرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي والامني.

ان هذه المعركة الانتخابية ساخنة ومصيرية في المرحلة الراهنة ، تزداد فيها حدة الصراع من اجل رسم ملامح النظام السياسي والاقتصادي القادم . وتقديم ما هو افضل للمواطن العراقي، الذي يتطلع بكل امل الى التغير المنشود نحو مستقبل احسن ، يتحقق فيه امنيات ابناء شعبنا في عيش الكريم والرفاء والسعادة. وعلى الشعب ان يتبنى ويعلق اماله على مبادئ التيار السامية واهدافه النبيلة، والاطراف المتحالفة معه، وتشجيع الجماهير للمشاركة بحماس في هذه الانتخابات المهمة والمصيرية الى حد ما، وان يحقق الانتصار في هذه المعركة الانتخابية المحلية. ستكون بلاشك نقطة الانطلاقة التالية، وقاعدة متينة لجماهير الشعب العراقي، للتحضيرالى الانتخابات التشريعية القادمة ،والمتوقع اجراءها في السنة القادمة 2014، وتحقيق اماني شعبنا في الانتصارات العظيمة، لبناء عراق جديد بكل معنى للكلمة، وتحقيق مستقبل باهر لهذا الجيل والاجيال القادمة.

فعليه ان التصويت لهذه القائمة وحلفاءها ، يعتبر واجب وشرف ومساهمة كبيرة، في انقاذ العراق وشعبه من محنته هذه ، وارجاع الامن والاستقرار والسلم الاهلي في ارجاء العراق ،وبين مكوناته واطيافه المتنوعة. توجيه المال العام بكل شفافية ومصداقية، وبشكل صحيح وملموس، وبطرق المعرفية في ادارة البلاد، بعيدا عن المحاصصة والطائفية والنعرات الاثنية والقومية المتطرفة، والقضاء على داء الفساد الاداري والمالي، لغرض تحقيق افضل نتائج في التنمية الاقتصادية الاجتماعية والثقافية الوطنية، وتحقيق مبدأ العدالة الاجتماعية امام القانون والواجبات والمسئوليات، وفي تقاسم الثروة المالية على كل ابناء الشعب العراقي بدون التفرقة، والقضاء على الفقر والبطالة، ومن اجل بناء عراق الامل والامن والسلام.

الثلاثاء, 05 آذار/مارس 2013 16:05

درة كردستان - بيار روباري

درة كردستان

منذُ سوبارتوا وإلى الأن

كنتِ ولا زلتِ، الروح والعنوان

وتسكنين قلوب الكرد والوجدان

*

درة كردستان

كم من صفحات التاريخ وعبقه

يسكن سوركِ والقلاع

وكم إستمدا ويستمد منكِ

أحفاد الميدين الوحي والإلهام

مجدكِ صفحات خالدة ذكراها

تروى بإجلالٍ على كل لسان

*

درة كردستان

إن الظلام لايمكن ان يسرق الزمان

ولابد في الغد ان تشرق الشمس وتضيئ بالأنوار

ويزهر الربيع في آذار

ويغرد البلبل في ربوع أحلى الأوطان

وترفرف أعلام الحرية على سورك والأبراج

وتستعيد ذكرى الشهداء والأجداد

قبلة الكرد أنتِ آمد وعروسة كردستان.

17 - 12 - 2012

الثلاثاء, 05 آذار/مارس 2013 16:04

بنكي حاجو - سوريا بعد ستين عاما 3 ــ 3

كم كنا نتمنى ان يستفيد المعارضون السوريون في استنبول من التجارب المرة لتركيا في مجال الوصول الى الديمقراطية الحقيقية بالرغم من اقاماتهم الطويلة فيها ، حيث لم نجد منهم " جملة مفيدة " تتعلق بمستقبل سوريا الدستوري والحقوقي .

من هنا ايضا يظهر ان المعارضات هي في نفس حالة الطالب ح الذي حصل على علامات الدخول الى كلية الطب وانهم في المستقبل اي بعد ستين عاما من سقوط النظام قد يتمكنون من صياغة دستورديمقراطي ، اي الوصول الى مرتبة الطالب خ المزرية وهو على ابوب التخرج ( يرجى العودة الى الجزء الاول ) وهو الوضع اللاديمقراطي الحالي في تركيا ، حيث لا تصدر عن زعامات المعارضة السورية الا الكلام المليء بالشعارت والعواطف بسطحية يخجل منها اي فرد مارس السياسة .

الذي يبعث على القلق في المعارضات السورية هو ان الاكثرية الساحقة منهم كانوا اعضاء في احزاب ايديولوجية من يسارية او قومية او اسلامية ولم يؤمنوا يوما واحدا بالديمقراطية ودولة الحقوق وليست لديهم اي تجربة في هذا المضمار وتصرفاتهم واقوالهم هي دلائل قاطعة على النقص الفاضح في الفكر الديمقراطي المعاصر والمستمر في التطور وكأنهم لا يزالون يراوحون مكانهم في التخلف الفكري العائد الى ستينات القرن الماضي .

اذا سقط النظام فاننا سنجد ان صراعا رهيبا سينشب بين الميليشيات الايديولجية اذا لم يتم الاتفاق على دستور يرضى عنه كل السوريين دون استثناء وبالذات في فترة ماقبل زوال النظام ، اي في هذه الفترة الزمنية التي نعيشها الآن .

لا ننسى ان عمرالديمقراطية التعددية في سوريا قصير جدا وتنحصر بفترة الاستعمارالفرنسي واربع سنوات بعد الاستقلال في منتصف خمسينات القرن الماضي.

الشيء المثيرللدهشة هو اجماع كل المعارضين ، بل حتى السلطة على مفهوم ساذج وهو"دولة المواطنة" ويفسرون ذلك بـان" الكل متساوون في الوطن لا فرق بين الدين والمذهب والعرق....الخ ". كلام شعري جميل ، ولكن ماهي الآليات والمبادئ التي ستحقق ذلك . هناك فسيفاء سوري واسع الطيف عربي كردي علوي مسيحي درزي....الخ . تركيا رددت نفس الشعارلمدة تسعين عاما وفي العقد الاخير الحالي ادركت الاخطاء و صارت تؤمن بـ"دولة الحقوق" والذي هو اساس اي ديمقراطية حقيقية وهذا الموضوع يحتاج الى المزيد من الوقت وقد نرجع اليه في المستقبل .

انطلاقاً من مبادئ " دولة الحقوق " صارت الدولة والمواطن والصحافة والاحزاب وكل منظمات المجتمع المدني والنقابات في تركيا تناقش كيفية حل قضايا العلويين جهارا نهارا على الشاشات لازالة الغبن التاريخي الذي لحق بهم وحل قضاياهم من فتح دور العبادة الخاصة (دور العبادة للعلويين تسمى بيوت الجيم وهم لا يذهبون الى الجوامع ) بهم واشراكهم في رئاسة الشؤون الدينية ( التي اعضاؤها ينتمون الى الطائفة السنية حصراً ) المرتبطة برئاسة الوزراء وغيرها من مطالب الديانة العلوية .

اول خطوة في درب دولة الحقوق في تركيا جاءت على لسان السيد اردوغان عندما قال : لقد تركنا سياسة الانكار والتتريك ويقصد انكار وجود الكرد ( كان يُطلق عليهم اتراك الجبال ) بينما يقول رئيس الجمهورية السيد عبد الله غول ان اكبر مشكلة تعاني منها الدولة التركية هي عدم حل القضية الكردية .

كذلك تم انكار حقوق العلويين في تركيا وهذه القضية صارت تُناقشْ منذ سنوات في العلن والاعلام بكل ادواته وعلى كل المستويات كما ورد آنفا . لا ننسى ان الديانة العلوية في تركيا ديانة مستقلة والعلويون هم ليسوا مسلمين . اما علويو سوريا فيسمون بالنصيرية ولا يوجد في تركيا نصيريون الا في لواء الاسكندرون وجوارها .

عودة الى مفهوم دولة المواطنة الفضفاض والخاوي من اي معنى .أليس كل من ينتسب الى دولة ما هو " مواطن " في تلك الدولة ؟ لا توجد دولة على وجه الارض لا تنادي بالمساواة بين المواطنين بما فيها الانظمة الدكتاتورية . حسب معاييرالمعارضات السورية فان الديمقراطية تسود العالم اجمع حيث ان الجميع يعيشون في " دول المواطنة " دستوريا ......ياللسذاجة والجهل والتسطيح !! . لا يتساءل احد لماذا هناك دول فيدرالية او كونفدراليات او لا مركزيات ...الخ ، هل هي للزينة ام التسلية ؟

مثل هذه العقلية لا يمكن ان تبني دولة ديمقراطية قطعا وبالتالي دولة الحقوق.دولة الحقوق معناه ان الفرد هو مقدس وليست الدولة كما يظن اصحاب دولة المواطنة . تتشكل الدول ليس بهدف عبادتها كالاصنام وانما لاجل وضع الدولة في خدمة واسعاد وارضاء المواطن الفرد قبل كل شيء.

اذا كانت تركيا قد وصلت الى مناطق نائية على اطراف الريف الديمقراطي ، فان الفضل بذلك يعود الى الارتباط الوثيق بالغرب وعضوية الناتو والاتحاد الاوربي وخدماتها الكبيرة للعالم الغربي عندما كانت تلعب دورالشرطي الامين للغرب على حدود السوفيات و كانت القاعدة النووية ضد العالم الشرقي الشيوعي وضد كل الاسلام السياسي وهي الآن تجني ثمن اتعابها المكلفة وذلك لاضطرارها بالقبول البقاء تحت قبضة وهيمنة العسكر حسب قواعد اللعبة ايام الحرب الباردة وتأجلت بذلك كل مشاكلها الداخلية المزمنة حتى اليوم وآن الاوان لحل تلك المعضلات .

التجربة التركية المريرة والعسيرة والغنية بالتجارب تمنح المعارضات و منظمات المجتمع المدني السورية وكل المثقفين والغيورين من ابناء الوطن فرصاً ذهبية لتدارك الامر والاستفادة منها والبدء بالاهتمام بمستقبل البلد لمناقشة المشاريع الدستورية ودولة الحقوق للوصول الى الديمقراطية الحضارية في اقصى سرعة ممكنة بدلا من الانتظار ستين عاما بعد سقوط النظام .

2 آذار 2013

بنكي حاجو

طبيب كردي سوري

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

إذا طُلب من أي أحد من بني البشر من فنان أو غير فنان أن يرسم صورة سجين، فإنَّ الصورة الأولى التي تنطبع في الذهن هي عبارة عن رجل نحيف جالس القرفصاء خلف قضبان من الحديد، لا حول له ولا وقوة، فالوجه البارز من الزنزانة هو شبك الحديد الذي يحول بين السجين والمحيط الخارجي، ولا يفتح إلا بإذن السجّان وعبر بوابة صدئة أو كوّة صغيرة، هذا هو الإنطباع العام عن الزنزانة، وهو انطباع من واقع تجربة شخصية عشتها أيام النضال السلبي في نهاية 1979م وبداية 1980م.

ومن حيث يدرك الإنسان وهو يرسم صورة سجين في زنزانة أو لا يدرك، فإن جسم الإنسان فيه ما يشبه الزنزانة بل وأشد، وذلك هو لسان المرء نفسه، فهو قابع في جوف يمنعه عن المحيط الخارجي شبك من الأسنان متراصّة مع بعضها كأنها قطعة واحدة ومن بعدها شفتان، وسجّان المرء هو نفسه عبر أدواته العقل والنفس والفؤاد، وهذه الأدوات تتجمع في بوتقة الإرادة الذاتية، فإرادة الإنسان لها أن تفتح بوابة الزنزانة فيندلع منها اللسان معبراً عن تلك الإرادة بكلمة أو كلمات في أبسط المواقف وأسهلها، وللإرادة نفسها قدرة غلق البوابة حتى في المواقع الأشد صعوبة عندما يكون الكلام من فضة والسكوت من ذهب، فاللسان هو أشبه بالسجين خلف القضبان، لأنه معبر حقيقي عن شخصية الإنسان وكينونته، ولهذا قال أمير البيان الإمام علي(ع): (تَكَلَّمُوا تُعْرَفُوا، فَإِنَّ الْمَرْءَ مَخْبُوءٌ تَحْتَ لِسَانِهِ)، والمرء بأصغريه لسانه وفؤاده، وهذا المعنى قاله شاعر الحكمة في العهد الجاهلي زهير بن أبي سلمى المتوفى سنة 13 قبل الهجرة من بحر الطويل:

لسان الفتى نصف ونصف فؤاده ... فلم يبق إلا صورة اللحم والدم

من هنا كانت (الكلمة) هي البداية في كل شيء، وهي الحاكية عن مكنون قائلها في الأعم الأغلب، وهي أسيرة المرء تقبع خلف القضبان فإن نطق بها وقع في أسرها إن خيراً فخيرا وإن شرًّا فشرّا، وإلا تبقى حبيسة الأضلاع والفكين، ومن هنا تأتي أهمية الخطابة لدى الخطيب وخطورتها على المتلقي، وقد كانت الخطابة منذ نشأتها صناعة وفنّاً، وعندما جاء الإسلام قيّدها بسلاسل التقوى، فصلوات الجمعة والعيدين حيث يلزم فيهما الخطبة فرض فيها الإسلام العدالة، فلا يتقدم صفوف المصلين إلا الإمام العادل، فمن باب أولى ألاّ يرتقي أعواد الخطابة إلا العادل، فإذا كانت صلاة الجماعة عبارة عن حركات يؤديها المصلون المتبعون للإمام، فإن خطبة الجمعة أو العيدين هي الصلاة الناطقة المكملة للصلاة الصامتة، فكل كلمة ينطقها الإمام لها وقعها في النفوس ومفعولها في الأداء العام لجموع المصلين والمستمعين عبر وسائل الإعلام الحديثة.

ولأهمية الخطابة تأتي صعوبة هذا المرتقى وتفاعله المباشر في الحياة العامة، ولأنه خطير فإنَّ الحركات الإصلاحية على مدار التاريخ ما كان لها أن تنجح أو يبقى أثرها وتأثيرها في الأجيال ما لم تشفّع بالخطباء الملتزمين الهادفين الذين يكونون لسان حال الأمة والمترجم لآمالهم وآلامهم، والنموذج الرائد في هذا الإطار هو السيدة زينب بنت علي بن أبي طالب (6-62هـ) قدوة الخطابة الحسينية والمعبر الحقيقي عن واقع النهضة الحسينية ورسالتها الخالدة إلى جانب ابن أخيها الإمام علي بن الحسين السجاد(ع)، وتبعهما على هذا النهج القويم جموع خطباء المنبر الحسيني منذ واقعة الطف عام 61 هجرية وحتى قيام الساعة.

ولأن الخطابة الهادفة رسالة إنسانية فإنَّ عِظمها في النهضة الحسينية أكبر وأشمل، فهي الناطقة عن حركة الأمة نحو مراقي الحياة الكريمة على طريق رفض الظلم والإستبداد والإستعباد، ولأنَّ الأمر كذلك كان ولازال، صار توثيق الخطابة الحسينية عبر توثيق الخطباء أنفسهم من خلال بيان السيرة الذاتية لهم أمراً لازماً، وهذا ما تعاهدت عليه دائرة المعارف الحسينية حينما أفردت باباً خاصة لبيان حال الخطباء من الأموات والأحياء، وقد صدر نهاية العام 1433هـ (2012م) الجزء الثاني من (معجم خطباء المنبر الحسيني) لمؤلفه الفقيه المحقق الدكتور محمد صادق بن محمد الكرباسي في 490 صفحة من القطع الوزيري صادر عن المركز الحسيني للدراسات بلندن.

الوجه الآخر للتاريخ

منذ سنواتي الأولى كنت أشاهد في مسقط رأسي (كربلاء المقدسة) خياما كبيرة تنصب داخل الصحنين الشريفين للإمام الحسين بن علي(ع) وأخيه العباس(ع) مع حلول شهر محرم الحرام ذكرى واقعة الطف الأليمة، حيث يقع منزلنا في منتصف المسافة الفاصلة بين الحرمين المقدسين، وكل خيمة مطرزة باسم مدينة من مدن إيران الكبيرة وعليها نقوش تحكي واقعة الطف، وتحتها تعقد مجالس العزاء، وبعد سنوات غابت هذه الظاهرة بخاصة بعد فترة قصيرة من تسلم نظام حزب البعث البائد الحكم في العراق (1968- 2003م).

لم أكن أدرك مغزى الخيام التي كانت ترتفع أعمدتها في الصحنين الشريفين، ولكن الثابت أنها ليست خياماً لمواكب عزاء قادمة من وسط وجنوب العراق وإنما هي لزوار قادمين من خارج العراق، وكان منظرها يزيد الصحنين الشريفين بهاءً، وهي بمثابة واقية من حر الشمس في الصيف وزخات المطر في الشتاء قبل أن يتم تسقيف المرقدين المقدسين بعد عام 2003م.

ولكن ما قصة الخيام ولماذا هي باللغة الفارسية؟

الجواب تلقيته بعد نصف قرن من الذكريات الحالمة، وأنا أحاول كعادتي أن أتلمس كل جديد من دائرة المعارف الحسينية بقراءة موضوعية، وكانت هذه المرة مع الجزء الثاني من معجم خطباء المنبر الحسيني، حيث كشف المحقق الكرباسي وهو في معرض الحديث عن شخصية الخطيب الإيراني السيد أبي تراب شادمان الطهراني (1882- 1945م) الشهير بأبي تراب واعظ تهراني الذي رقى المنبر الحسيني في الصحن الحسيني الشريف عام 1350هـ (1931م) تحت خيمة موكب أهالي طهران، إذ عمد الإيرانيون بعد أن حظر رضا شاه پهلوي الأول الذي حكم في الفترة (1925- 1941م) ومن بعده ابنه محمد رضا پهلوي الثاني الذي حكم في الفترة (1941- 1979م) مجالس العزاء والمواكب والتكايا، المجيء إلى العراق وإقامة المواكب الحسينية أيام شهري محرم وصفر.

إن هذا التراث الحسيني ما كنت لأعرف نشأته بشكل شخصي لو لم أقرأ الترجمة، مما يدل بلا أدنى شك أن التراجم والمعاجم والسير الذاتية للخطباء وأمثالهم ليست مجرد معلومات خاصة عن المترجم له فحسب، وإنما يستشف الكاتب والقارئ معاً عبر مراحل السير الذاتية عن الوجه الآخرَ للتاريخ والفترة التي عاشها المترجم له وحوادث الأيام، ولا سيَّما في النهضة الحسينية التي هي موضع محك بين الحق والباطل، بين السلطة العادلة والسلطة الغاشمة، بين الولاء والنصب، كانت ولازالت، وقد تعرض خطباء المنبر الحسيني لما تعرضت له النهضة الحسينية في المد والجزر الولائي، في الشدة والرخاء السياسي، ولهذا فإن التعرض لحياة خطيب وبيان جوانب من سيرته الذاتية هو بحد ذاته استنطاق للتاريخ وبيان لظواهر نراها أو كنّا نراها ولا نعلم مغزاها كما هي قصة الخيام التي كانت تُنصب في المراقد المقدسة، والكاتب الحاذق هو الذي يقتنص هذه الجزئيات ليقرأ منها صفحات التاريخ، وليست سيرة السيد أبي تراب واعظ الطهراني هي الكاشفة لوحدها عن خفايا التاريخ المتعلقة بالنهضة الحسينية، فمجمل التراجم في هذا الجزء والجزء الأول ومعاجم الشعراء والرواديد ومعاجم الأنصار والمشاريع الحسينية من الموسوعة الحسينية نقرأ بين سطورها تاريخاً مغيباً طوته صفحات النسيان.

معاناة ومفارقات

لقد أكسبني حضوري شبه اليومي ومنذ سنوات إلى جانب الفقيه الشيخ محمد صادق الكرباسي إحساساً بعمق معاناة المؤلف وهو في طريق استحصال السيرة الذاتية للخطباء والشعراء وغيرهما، وبخاصة مع الأحياء منهم، ربما يكون من السهل معرفة تراجم المرحومين من خلال المصادر والمراجع ومن تبقى من أسرة الفقيد، ولكن الصعوبة كل الصعوبة في الأحياء منهم، فبعضهم يمتنع عن تقديم سيرته الذاتية جهلاً بقيمتها على المدى البعيد، وبعضهم يضن بها لأسباب شخصية، وبعضهم يعد ولا يفي، وبعضهم يقدم رجلاً ويؤخر أخرى، وغير ذلك.

وهذه من المفارقات العجيبة في عالم التأليف وبخاصة في مجال المعاجم والتراجم، لأنني شهدت عن قرب امتناع بعض المؤلفين في حقل التراجم والمعاجم عن ذكر سيرة أشخاص لأسباب شخصية مع أن الشخصية من حقها الترجمة إن كان في باب الأدباء أو الشعراء أو الخطباء أو العلماء وما أشبه، وبعضهم يترجم مقابل عوض مالي أو معنوي على طريقة (أعطني وأعطيك)، وبعضهم يحصر عدد النسخ المطبوعة بعدد من دفع المال من المترجمين فيبيع النسخ المطبوعة على المترجم لهم، أي أنَّ الربح المالي دخل عاملاً في الكتابة والتأليف، وعلى مذبح العوض المالي اختفت أسماء لامعة حيّة وميتة، وأسوأ من هذا وذاك من حذف في الطبعة الثانية أسماءً وأبدلها بأخرى دفعت للكاتب أو أنه اختلف معها في الحياة اليومية فحذفها أو أبدلها بغيرها، وهذه حقيقة اكتشفتها في أحد مؤلفات التراجم والسير المعاصرة، ومن المفارقات الأخرى أن بعض المواقع الإلكترونية تضع في أحد حقولها تراجم الأعلام الواردة في كتاب معين، فتحذف من التراجم ما ترغب حذفه، وهي بذلك تكون قد خانت أمانة النقل من الكتاب المطبوع، وقد يتبادر إلى ذهن مَن لم يطلع على الكتاب الورقي يظن أن الموجود في الصفحة الالكترونية هو عين الكتاب، ويُعتبر في الوقت نفسه طمساً للحقائق، فالحب والبغض ينبغي أن يغيبا في مثل هذه المؤلفات والمصنفات، بل إن قيمة المؤلف تكمن في شجاعته ورباطة جأشه والتغلب على مشاعره تجاه الآخرين وتبدو واضحة المعالم في مصنفات التراجم والسير، فالحب لا ينبغي أن يضع المترجم له فوق مرتبته فتلصق به الأوصاف البعيدة عن الحقيقة، في المقابل لا يجب للبغض أن يحط من مرتبته فيجرد من صفات أصيلة فيه، فلا الغلو يرفع من شأنه ولا القلو ينتقص منه، لأنّ الكبير يبقى كبيراً، وليس للمساحيق الكيماوية أن تبقى زمناً طويلا، وحبل الكذب قصير.

وبملاحظة النمطين من التصنيف في مجال التراجم والسير، نكتشف المفارقة الكبيرة بين عمل المعاجم في دائرة المعارف الحسينية وفي غيرها، ومن يقرأ كتاب معجم خطباء المنبر الحسيني وأمثاله يكتشف هذه الحقيقة بوضوح، فالمؤلف الكرباسي يوفد إلى الدول المعنية كتّاباً وخطباء وأصحاب شأن بحثاً عن السير والتراجم من أصحابها مباشرة أو من أسر المرحومين منهم، فلا غرو إذا ما واجهتنا في أكثر من ترجمة العبارات التالية وأمثالها: (معلومات زودنا بها موفدنا إلى البحرين فضيلة الشيخ فاضل الخطيب)، (معلومات وصلت من الأستاذ قاسم منصور آل كثير، صاحب مدوّنة قبيلة آل كثير من أهل خوزستان بجنوب إيران)، (معلومات حصلنا عليها عبر اتصال هاتفي مباشر بالمترجم له)، (قال لنا في المكالمة الهاتفية: إن والده ...)، (من مكالمة هاتفيه مع حفيد ...)، (أخذنا المعلومات من الخطيب الشيخ إبراهيم السندي)، (حصلنا على مجمل هذه المعلومات من مكتبنا في كربلاء المقدسة)، وغيرها من العبارات الدالة على جهد المؤلف في البحث عن الذين خدموا النهضة الحسينية بلسانهم نثراً أو شعراً.

ويترشح عن الجهد المعرفي في هذا الباب المعاناة في تثبيت الحقيقة وتوثيقها حتى وإن كانت هي لصالح أشخاص آخرين معنيين بالترجمة والسيرة، وهذه المعاناة هي الأخرى نجدها من خلال تتبع الكتاب وأمثاله، ومن ذلك قوله في ترجمه أحد خطباء إيران: (وقد أرسلنا له كتاباً فلم يزودنا بترجمته) وكان من آثار هذا القصور والجهل أن ترجمة الخطيب نشرت من غير معرفة اسم أبيه وجده وتاريخ ومحل الولادة، وبهذا يكون صاحب الترجمة قد انتقص من نفسه بنفسه وهذا هو الجهل المركب بعينه(!)، ومن ذلك قوله في خطيب من أهل البحرين: (لم نتمكن رغم كل محاولاتنا بالإتصال بمظانه للحصول على ما نبتغيه وقد راسلنا عدداً من المعنيين ولكن دون جدوى)، وفي خطيب آخر من البحرين: (جرت عدة اتصالات بحفيده إلا أن الوعود لم تكن كما وُعدت)، وفي آخر من إيران كان يقرأ في البحرين: (جرت اتصالات ببعض المواقع التي نشرت عنه ولكن دون أن نحصل على جواب)، وفي آخر من القطيف: (وقد راسلنا جهات عديدة فلم نحصل على ما نبتغيه، رغم الجهود التي بذلها الأستاذ نزار بن حسن آل عبد الجبار)، وفي قائمة من خطباء إيران: (ولا يخفى أننا كاتبنا جلّ المعاصرين فلم نفلح بالجواب عنهم وحاولنا الإتصال بعدد منهم هاتفياً فلم نحصل على جواب منهم)، وفي آخر من العراق: (راسلنا بعض أقاربه في بغداد فلم نسمع منهم ردّاً).

وفي الحقيقة لا يدرك حجم المعاناة في البحث عن المعلومة إلا من مارسها بالاتصال بهذا وذاك فيفلح أو يخيب، وهي تعكس في ذات الوقت النَّفَس الطويل الذي يتحلّى به المؤلِّف وتواضعَه المعرفيَّ، فدَيدَنُ الكاتب أن يظهر للآخرين قوته في الكتابة والتأليف فلا يُظهر نقصاً في المعلومة أو يُخبر عنها وربما إدعى الكمال، ولكن الكاتب المحقق الباحث عن الحقيقة يرى قمة الأمانة العلمية في أن يعلن للملأ عدم حصوله على المعلومة كاملةً رغم السعي وبذل الجهد، لأنّ الإعلان بحد ذاته معرفة تفتح الآفاق أمام الآخرين لمزيد من التمحيص.

قُطرٌ ولغة

يتابع الجزء الثاني من معجم خطباء المنبر الحسيني الخطباء الذين يقعون تحت حرف الألف الممدودة مع الغين إلى حرف الألف مع السين إبتداءً من الخطيب الباكستاني آغا بن حسين الشكري المولود عام 1931م إلى الخطيب الإيراني الشيخ اسكندر الأراكي المتوفى سنة 1616م، وما بينهما أكثر من مائة خطيب من جنسيات ولغات مختلفة، ويحمل كل خطيب في مدينته قصَّةً وموّالا.

وأصغر الخطباء سنّاً -يضمهم هذا المعجم- هو الملا أحمد بن محمد حسين آل رجب المولود في قرية الجبيل في الأحساء سنة 1997م الذي حفظ القرآن الكريم وله من العمر عشر سنوات وبدأ في طريق الخطابة الحسينية منذ عام 2003م وارتقى المنبر في مجلس عام سنة 2005م، وهو يمثل أصغر خطيب حسيني في عصرنا الحالي ولذا أخذ في الأوساط الخليجية لقب "الملا الأعجوبة" واستطاع رغم حداثة سنّه أن يوسِّع من مديات مجالسه إلى خارج حدود السعودية فقرأ في البحرين والإمارات وسوريا.

وأما أقدم الخطباء في هذا المعجم هو النائح البغدادي أحمد المزوَّق المتوفى بعد سنة 957م، الذي كان ينعى الإمام الحسين(ع) في مقابر قريش من بغداد (الكاظمية حاليا)، والنائح هو العنوان الآخر للخطيب الحسيني في القرون الأولى التي تلت استشهاد الإمام الحسين(ع) سنة 61هـ، والنائحون في معظمهم يأخذون قصائد الشعراء الخاصة بواقعة كربلاء وينوحون بها في المجالس العامة والخاصة، وقد يقال للنائح المنشد باعتباره أنه يُنشد بطريقة خاصة ما أنشأه الشعراء في أحزان أهل البيت(ع)، وقد يكون المنشد هو المنشئ نفسه، ولكن في الأعم الأغلب فإنَّ الخطيب أو المنشد أو المداح أو الرادود أو النائح يقرأ وينعى لغيره، وهذه أمور شرحها المحقق الكرباسي بالتفصيل في الجزء الأول من معجم خطباء المنبر الحسيني.

وتختلف لغة الخطيب من بلد لآخر، وهي تأخذ بشكل عام اللغة الأم التي ولد بها، وبعض الخطباء أحسن التحدث بأكثر من لغة بخاصة في المجتمعات التي يتحدث أهلها أكثر من لغة أو بفعل الهجرة للدراسة كالطلبة الذين يقدمون من أنحاء العالم للدراسة في الحوزات العلمية في العراق وإيران وسوريا ثم يستقل بعضهم بالخطابة أو يمتهنها إلى جانب أداء الوظائف الدينية الأخرى كرجل دين يَرجع إليه الناس في مسائلهم الشرعية كما هي الصفة الغالبة لخطباء الهند وباكستان ثم إيران والعراق بالدرجة الثالثة.

وحسب الحروف الأبجدية فعدد خطباء المنبر الحسيني الذين ضمهم المعجم ممن يخطب باللغة الآذرية (التركية) هو واحد، والذين يخطبون باللغة الأردوية عددهم 25 خطيباً، والذي يخطبون باللغتين العربية والفارسية معاً فهم إثنان، والخطباء باللغة العربية 113 خطيباً، وباللغة الفارسية 52 خطيباً، وبشكل عام فإنهم ينتمون إلى الجنسيات التالية حسب الحروف الهجائية: أفغانستان (1)، إيران (56)، باكستان (9)، البحرين (44)، السعودية (36)، سوريا (1)، العراق (29)، الكويت (1)، الهند (16) خطيباً.

ولأنَّ الخطابة هو محور هذا الجزء من الموسوعة الحسينية فإن المقدمة النقدية التقريظية جاءت بقلم خطيب أديب وشاعر أريب، هو الفقيد مختار علي نيّر الذي رحل عن عالم الشهود في مدينة بيشاور بباكستان مسقط رأسه في 12/6/2009م، بعد تسعة أشهر من كتابة المقدمة الملحقة بالجزء الثاني من معجم خطباء المنبر الحسيني، حيث كتبها بلغته الأم اللغة الهندوكية التي ألَّف فيها الكثير من المصنَّفات، فقطع: (إن الإسلام الذي وصلنا هو حاصل جهاد الإمام الحسين(ع) وتضحياته وهذه حقيقة غير قابلة للنكران، وقد وضع على عاتقه مسؤولية إرشاد الإنسانية إلى محور الحق والحقيقة عبر التضحيات الجسام التي تستحق كل التقدير والتجليل)، قاطعاً بأنَّ: (كل الأقوام والشعوب تقريبا بادر علماؤها ومحققوها الى الكتابة عن عظمة الإمام الحسين(ع) وبيان أهداف نهضة الإمام الحسين(ع)، ولم تبق لغة في العالم على الإطلاق لم تتحدث عن قضية الإمام الحسين(ع)، بل إن كل طائفة وفئة وقوم تعتبر الإمام الحسين(ع) قائدها تستلهم منه دروس الصبر والعزة والكرامة). معتبراً : (إنَّ آية الله محمد صادق الكرباسي هو من الكتاب والمبدعين حيث باشر بكل جهد وإخلاص ليحقق عبر الموسوعة الحسينية ما لم يحققه أحد من قبل، وهو إنجاز لا مثيل في نوعه وتعتبر دائرة المعارف الحسينية أكبر أنجاز وثورة أدبية في هذا العصر)، ورأى الأديب الفقيد مختار علي نيّر: (إن هذا الجزء من معجم خطباء المنبر الحسيني رغم أنه طبع باللغة العربية ولكن اهتمامه بخطباء الشعوب غير العربية وبلغات العالم الأخرى يزيد من أهمية هذا النتاج المعرفي، ويعكس شخصية المؤلف الذي كرَّس حياته من أجل توثيق النهضة الحسينية وعرض أهدافها)، وهي شهادة واقعية شاطره فيها كل من اطلع على أجزاء الموسوعة الحسينية وأبوابها.

الرأي الآخر للدراسات- لندن

تربى سبي (القحطانية): إطلاق نار كثيف بين وحدات حماية الشعب الكوردية Y.P.G وعرب حي الثورة في تربى سبي (القحطانية) أدت إلى جرح اثنين من عرب حي الثورة وحالة تشنج عام تسود البلدة وإغلاق جميع المحلات وإنزال علم الـ Y.P.G ويذكر أنّ بعض الأشخاص من حي الثورة قد قاموا بمضايقات واستفزاز سيارة تابعة لوحدات حماية الشعب مما أدى إلى هذا الاشتباك.. مع العلم أنّ عرب حي الثورة 90 % منهم لا يزالون مؤيدين للنظام السوري .


 

بعد تسعون يوماً من نشر هذا القانون في الجريدة الرسمية ، نأمل أن لانرى بعد اليوم لعبة من تلك اللعب قد دخلت اسواقنا والتي وصلت الى شكل القاذفة RBG7 والبندقية كلاشنكوف وبعضها على شكل القنابل اليدوية أو المسدسات على أنواعها وحتى تلك التي تحتوي على مؤشر ليزري ممن نراها في صباح أول يوم من إعيادنا بيد أطفال يجوبون بها المحالات ليقلدوا أبطالهم من المسلسلات البوليسية وأفلام الأكشن ، أي ثقافة تلك التي نعلمها أطفالنا منذ الصغر ، وفي بريطانيا تم فصل طالبة من المدرسة لكونها قد هددت زميلات لها بمسدس عبارة عن لعبة بلاستيكية ! ونحن لدينا منها قاذفات صاروخية ! .

ولكن ليست هي الألعاب البلاستيكية التي تحرض على العنف فقط ؛ بل هناك العديد من "الجنابر" في منطقة الشورجة تعجّ بأنواع الأسلحة البيضاء .. حراب ومديّ وعصيّ كهربائية وسواطير وسكاكين قاتلة وكافة معدات التقطيع السريعة والذبح الحادة ، وقانا الله وإياكم من شرها ، مع مستلزمات عنف كثيرة تنوعت مصادرها ولكنها دخلت العراق مثلما دخلها كل شيء ، صغيراً كان أم كبيرا ،  .. فتلك الجنابر التي تنتشر في مناطق آخرى كـ "الباب الشرقي" تبيع المراهقين معدات جذابة ، وصنعت بطريقة فائقة الجمال والدقة فترى أولئك الفتية يتهافتون على شراءها وإقناءها ، وهي خطر أخر محرضاً على العنف يجابهنا في تلك المرحلة .

وفي الشورجة أيضاً بسطات تبيع بعض اللعب الصوتية ، جراقي ، ولكن بتصاميم جديدة تحدث حال إلقاءها صوت قوياً جداً يضاهي صوت إنفجار القنبلة اليدوية .. وغيرها من الأنواع التي أبدعت الصين صنعها وتذاكى التجار في توريدها للعراق ، بلد الضوضاء والفوضى ، فعلى حين غرة يشتعل الزقاق بتلك الأصوات القوية وكأن حرباً طاحنة قد حدثت فيهرب من يهرب من الأطفال ويتطاول الرجال من خلف الأبواب ليروا مايحدث .

نحن بحاجة الى وضع ضوابط جديدة للتعامل مع من يتاجر بتلك المواد وعسى أن يشمل القانون كل تلك المواد وأن لا يستثني شيئاً منها وأن لا تتوقف القائمة عند اللعب البلاستيكية للأطفال بل يشمل كل ما يعكّر صفو شوارعنا الآمنه ولنستبدلها ببعض الألعاب النارية الجميلة عسى أن ينشر الألوان في سماء المدينة المظلمة .. حفظ الله العراق .

زاهر الزبيدي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

الكل   كان  متفقا    على  الثقة  بشخصية  المناضل    نيجيرفان   البارزاني وحكومته

الكل  طالب   بمحاكمة   االمدعو    حسن  نصرالله   ليكن  عبرة  لغيره
والد  سيمون  لم  يسجل  دعوة   الا  بعد قضاء  اسبوع  على  خطف ابنته
القضية  بحاجة  الى    دراسة  وحلول  جذرية  وليس   مرحلية وقتية ,
هناك   مشروع   كبير  من   ميزانية  الاقليم    لمصلحة   قضاء    سنجار

بتاريخ     02   03   2013 استضاف  مالا  ئيزيديان   في  مدينة  اولدنبورك   الالمانية      خمسة  اعضاء      من  لجنة   اوقاف   في   البرلمان   كوردستان   وحضر    الجلسة  اكثر   من  140      شخصية     سياسية     ثقافية  و  اجتماعية   من   جميع   اجزاء   كوردستان    ,  ودام   الاجتماع   زهاء   ست  ساعات  جرى  خلالها     مناقشات    مستفيضة  بين   الحضور   واعضاء  الوفد  ,   ,بعد     الوقوف   دقيقة    صمت    على   ارواح     شهداء   الثورة   الكوردية  التحررية, رحب    الدكتور  عسكر  بويك   رئيس  اللجنة   الثقافية  في  مالا  ئيزديان  في     مدينة  اولدنبورك      بالوفد   البرلماني   القادم   من   كوردستان       والسادة   الحضور  وقدم  شكره  الى  رئيس  برلمان    الكوردستاني   الاستاذ  ارسلان  بايز  لموافقته   على  طلب   البيت  الايزيدي   بارسال    وفد    من  البرلمان   الى  اوربا   بغية  عقد   لقاءات  وحوارات   مع   الجالية  الكوردية   في  اوربا   ,   وفي   كلمة   مقتضبة  له   اكد   السيد     شهاب  داغ   رئيس   مالا  ئيزيديان   بان   من    حق  الانسان  الايزيدي     ان  يبدي    برايه     في    كل   قضية    او  تغير    يخص    مجتمعه   او   شعبه
, لان   قدرنا  نحن  الايزيدييون  عندما  يواجه اي   شخص   ئيزيدي  مشكلة   من   الناحية  الدينية     نحن  نشعر    بانها   ازمة    المجتمع  الايزيدي    باكمله   بغض   النظر    عن  المكان   او  الشخص    المغدور    ,   وقضية  سيمون  مثالا  , انها      مشكلة   تخص    الكل
, لذا   باسم  مالا  ئيزيديان  نطالب   السلطات  الحاكمة  في  كوردستان    وبالاخص     رئيس   حكومة  الاقليم   المناضل  نيجيرفان   البارزاني   بتقديم  المجرم  حسن  نصرالله    الكوراني  للعدالة  , وان    يكون  للقضاء   كلمة  الفصل   وليس    غيره ,   وزاد      السيد   داغ  بالكلام   ان     مالا   ئيزيديان   في  اولدنبورك    لم   تشارك   بالمظاهرات   التي   قامت مؤخرا    في    العديد  من    المدن  الاوربية    ,   لكوننا   غير    مقتنعيين    بتلك    المظاهرات قناعة   تامة   ,هل   انها    تصب   في   مصلحة   المجتمع   الايزيدي   بالتالي  الشعب    الكوردستاني   ام   لا

لجنة  الاوقاف   والشؤون   الدينية  في  البرلمان  الاقليم

السيد  ياشار  نجم الدين  رئيس  الوفد  قدم  شكره     لمالا  ئيزيديان  فيمدينة     اولدنبورك   على  دعوتهم   الى   الجمهورية  الالمانية , واكد   بان    كان   من  المقرر   ان   ناتي  الى اوربا  قبل  شهرين من  الان    ,  لكن   لاسباب  طارئة   تتعلق  بالوظيفة    لم   نتمكن   المجئ  في  موعدنا   المقرر    .  ثم تحدث   رئيس  الوفد  بشكل  مفصل عن   كيفية  اصدار  القرارات  في  البرلمان   الاقليم   المتكون  من  111   عضوا  ,  وقدم  توضيحا   وشرحا   لنسب   تمثيل   الاحزاب   المشاركة   وكذلك    كتل   الاحزاب   المعارضة   ايضا

النائبة    جيهان   بنيامين
تحدثت  عن   مهمات  البرلمان  كسلطة  تشريعية  في  الحكومة ,  واصدار  القوانين   التي  تمت   عن   طريق   جمع  عشرة  تواقيع  من   اعضاء  البرلمان   كمشروع    للقانون    يقدم   الى  البرلمان  من  اجل   المناقشة   ثم  التصويت  ,  بعد   تشريع    اي  قرار   صادر  من   البرلمان  ونشرها    في   الجريدة  الرسمية   يعتبر   نافذا    ,    واضافت    بقولها    بان    لدول   الجوار     دور في   العملية    السياسية    العراقية   او  الكوردستانية    على    حد   سواء
النائبة  سميرة  عبدالله
في  بداية  حديثها  ثمنت   دور  المناضل   مسعود   البارزاني   بقولها     هو   الرجل  المناسب  في  المكان  المناسب  , ثم   شكر ت    مالا  ئيزيديان     في    مدينة  اولدنبورك    وا لاخرين    الذين    مهدوا   هذه   الفرصة ,   لكي   نناقش   معا   بروح   وطنية  وديمقراطية   حقيقية    كونها    هي  التي   تتسع   لجميع   الاراء والايديلوجيات  المختلفة, واضافت   ان  الوفد  باعتباره  يمثل  لجنة  الاوقاف  في  البرلمان   سوف   يقوم   بايصال   اقتراحاتكم    وهمومكم   واسئلتكم  وارائكم     الى   البرلمان    في   الاقليم   ومناقشتها    وسيعمل     الوفد    جاهدا    لتحقيق    طلباتكم   ,وبامكان  كل     شخص  كوردستاني   ان   يقدم    افكاره   ومقترحاته  الى    مالا  ئيزيديان   في مدينة    اولدنبورك   الالمانية    ونحن   بدورنا  سوف   نصلها   الى   قبة  البرلمان  الكوردستاني  من  اجل  دراستها     ,  واضافت     ثمة  قوانين   في  طور  المناقشات  في  قبة  البرلمان
قانون  الزوجة  الثانية
قانون   الاحوال   المدنية الايزيدية
مشروع  كبير  من   ميزانية  الاقليم    لمصلحة   قضاء    سنجار

اما  بخصوص  الطفلة  المخطوفة  سيمون  التي   لا  تتجاوز     عمرها  اثنى  عشرة  عاما   ,اكدت    السيدة  سميرة  عبدالله   ان سيمون  الان  موجودة  في    احدى  المراكز  الحكومية  المختصة    بشؤون   الطفل   والمراة وتحت   رعاية  المناضل  نيجيرفان  البازاني    رئيس    حكومة  الاقليم , واكدت هذا  التصرف   الشاذ     والمشين   من  المدعو    حسن  نصرالله  هي  محاولة  لتجريد   المجتمع    من
من   قيمه   الاصيلة  السائدة  والتي   من   دونها   تؤدي  الى   الفوضى  والتشرذم ,   فهو    الان  في    قبضة   القضاء   لياخذ   جزائه   العادل   ,  ليكن  عبرة  لكل  الخارجين   عن  القانون  , الكلام  لازال   للسيدة  سميرة  ان   الجريمة  هي  موجودة  في  كل  زمان   ومكان  , قبل    شهر  من  الان   القت  الشرطة   في   اربيل   القبض   على  مجرم   اغتصب  اكثر من    اربعة  عشرة   طفلا وطفلة  وجميع  الضحايا  كانوا    من   المسلمين


النائب   عبدالرحمن  حسن
في   ظل   الظروف  الانتقالية  والاستثنائية    التي   تمر  بها   اقليم  كوردستان , و الحكومة   حريصة    على  بناء    اواصر  الصداقة    والاخوة    والتعاون    بين   جميع     اطيا ف    الشعب   الكوردستاني    بكل     قومياته    واديانه   ومذاهبه    ونحن    ملتزمون     باشاعة    ثقافة    التسامح  الديني    والحزبي  وترسيخ  العدالة  من   اجل  بناء   مجتمع  ديمقراطي   سليم  ,  ولن  نسمح   بتوتير   وعكر   العلاقة  بين   ابناء  الشعب  في   الاقليم     ,   واضاف  ان    اولى  واجباتنا   هو      الحفاظ  على الامن   القومي   الكوردستاني  ,وان    اي   تهديد   يواجهه   شريحة  معينة  من   ابناء   شعبنا   لا  سامح   الله  , هو   يعتبر   تهديدا   لامنا  القومي   الكوردستاني  الذي   يسمو   ويعلوا  على  كل  الاعتبارات   الاخرى   لايمكن   السكوت   عنه    في     جميع   الاحوال

النائب   حازم   تحسين بك

نحن  فخورون   بديانتنا  الايزيدية  المسالمة   التي  من  اجلها   عاني   الايزيديون    الكثير  من  الظلم    والاجحاف    والقتل    والتهجير    على  مدى   القرون   التي  خلت   ,  وثم   من  خلال    الانظمة  العراقية   المتعاقبة   بسبب  كوننا     ئيزيديون  من  الناحية  الدينية  واكراد  من   الناحية   القومية,  حكومة  الاقليم   قدمت   و  انجزت   الكثير   للمجتمع   الايزيدي  الذي  هو   بحاجة  الى   الخدمات  الانسانية    التي  تعتبر  المطلب   الاساسي   للمواطن ,   واضاف   نحن  الكورد   الايزيديون  جزء  لا  يتجزء  من   الشعب  الكوردي في    الحقوق   والواجبات
, مثلا   قضية    تعينات    الموظفين     في  الاقليم    لايوجد   فرق   بين  مكونات   الشعب   الكوردستاني اطلاقا   ,    هناك      عيوب   ومزايا   في  كل  حكومة  على  وجه   المعمورة   ,    وزاد   السيد   النائب ثمة   نواقص  ايضا   مثلا    ان  الاستاذ       خيري   بوزاني   له   دور   مشهود   و  بارز   في   الساحة  الكوردستانية  باعتباره   المدير    العام  للاوقاف  الايزيدية   في  الاقليم  ,  لا  يزيد   مخصصات   مدريته   على   71   مليون  دينار  عراقي   في  السنة  الواحدة


الاسئلة
قدمت   مجموعة   من   المداخلات  والافكار    القيمة التي   تصب   في    مصلحة   الشعب    الكوردستاني       وحكومة   الاقليم     ,  اضافة    الى   العديد   من  الاسئلة   بعضها  كانت  متكررة,   وخاصة  قضية  سيمون   وتداعياتها   التي  اثارت  ردود   افعال   شديدة  في  اواسط  المجتمع   الايزيدي     ,و لا  زالت   الضبابية  تسيطر    على  مصيرها  حسب  الشارع  الايزيدي   ثم   مصير  المجرم   حسن  نصرالله  باعتباره   مجرما   ضاربا   العادات   والتقاليد    الدينية   الاجتماعية  الانسانية   عرض  الحائط     ,   وراى  الحضور  بان  هذه   الجريمة  تمثل  انتهاكا   للدستور    وتجاوزا   على  القانون   وحقوق   الانسان  التي   تؤدي  الى   الفوضى  والتشرذم   التي    لا   تخدم    القضية  الكوردية  برمتها

زيرو   سيلمان  الباواني    ماهي    الاجراءات  التي   اتخذت    ضد   الفساد   الاداري و المالي    المتفشي   في   الاقليم  والعراق

صالح  عبدو   الركافايي   الشعب   الكوردستاني    يحتاج      في  هذه    المرحلة  الانتقالية   من   تاريخة   الى   رص   صفوفه   ضد    اعدائه   من   الخارج   ,  وفي    نفس   الوقت  نحن    بحاجة    الى   ثورة  فكرية    تنويرية     في   الداخل     الاقليم      لتطوير   الوعي    القومي    الذي   يعتبر    الصمام    الامان    للامن  القومي   الكوردستاني
السؤال   الاول   لا  زال  الحديث    لصالح   عبدو المدرسة   تعتبر   اساس   تكوين   الشخصية  والعقلية   لدى  الانسان   ,  لذا  نطالب   بتشخيص  درس    للمرحلة  الابتدائية  , لغرس   مفاهيم   التربية  الوطنية   والانسانية  في     نفسية  الطالب  الكوردستاني
ا السؤوال   الثاني صدرت    قرار  باعمار  لالش   النوراني     من  قبل رئيس   الاقليم  المناضل   مسعود      البارزاني  لم  يتم  المباشرة  بالمشروع  لحد    الان
تيلم   تولان رئيس   الهيئة   الاستشارية  الايزيدية   في    المانيا انا  متفائل   جدا   ولي  امل  كبير  بكوردستان  وحكومتها   تتقدم   وتزدهر  يوما  بعد   الاخر ,  لايوجد   حكومة   او  سلطة    ليس   لها   اخطاء في   العالم

كاوة   فقير  برجس نطالب   من    البرلمان   اصدار     قانون  لحماية   الاقليات في    الاقليم

فرمز  غريبو كانياسبي السؤال   الاول     نسبة  الايزيديين  في   الاقليم   12  من  المئة  هل  يتم  التعامل  معهم  حسب  الكثافة  السكانية   ام  لا
السؤال الثاني     هل      سمو  الامير  تحسين   بك   راضي   من   قضية   سيمون   ,  واصبح   لديه   قناعة  بمصيرها   ام   لا
سيروان  جوقي  علي  بك
نطالب   من    البرلمان   بتقديم    فضائية  كي  ان   ان   الاخبارية   الى  العدالة   بسبب   فبركتها      قضية    القاصرة   سيمون


ادريس   مراد   خوخي
قضية  سيمون   بحاجة  الى   حلول   جذرية  وليس   مرحلية  او  وقتية   , ونشاطر   اقتراح   ميثاق   الشرف



صالح   عبدو   الركافايي
اذار   2013    المانيا 

 

نحن هنا لسنا بصدد وضع تعريف أو مفهوم لما يجري في سوريا أهي ثورة أم أزمة أم فوضى وماشبه ذلك، لنتحدث قليلاً ولو بإيجاز عن المثقف الكردي من ناحية تحمل المسؤولية التاريخية الملقاة على عاتقه وطريقة نقده للأحداث على الساحة الكردية السورية، بالرغم من ان الكثير من هؤلاء الكتّاب والنقاد و والمثقفين يعيشون في بلاد المهجر لا يحتكون بالثورة والواقع بصلة وهذا لا يعني أبدا أنّه لايحق لهم النقد او إبداء الرأي إزاء مايجري في الوطن، فمن خلال متابعتي الحثيثة للأحداث وكيفية تعامل المثقف الكردي ونقده للحدث سواءً من خلال المواقع الالكترونية أو مواقع التواصل الاجتماعي او حضور كثير من الندوات والمقابلات الصحفية، بالرغم من معرفتي القليلة وصغر سني وقلة تجربتي بفن النقد وممارسته، أرى أنّ الكثير منهم نزل الى مستوى لا يحسد عليه وفقد مصداقيته واصبحت اكاديميته محط شك مع احترامي لكل المثقفين الكرد الذين لم يبخلو بشي على أبناء شعبهم.

ونظراً لسرعة و وتيرة الأحداث, فإنّ المرحلة الراهنة حساسة جدا والقادم غامض ومخيف إن لم يكن مرعباً . فحادثة مدينة كوباني في تأبين الأب الروحي للشعب الكردي ملا مصطفى البارزاني وماحدثت فيها منوشات بين قوات الحماية الشعبية وانصار حزب البارتي خيردليل على كلامي.

من هنا أتذكر قول الشاعر والكاتب هيمن كرداغي، ان الثورة عرت الكثير من المثقفين قبل السياسيين وانا اتفق معك تماما ياعمي أستاذ هيمن ولكن السؤال الأهم هنا من يحدد مفهوم ومعايير العري؟ هل أنت أم أنا أم الآخرين؟ فلكل مفهومه وحجته يعري به الآخرين ويخونهم على أهوائه وحسب اعتقاده الشخصي وكما تعلم في السياسية لايوجد خائن فمن يملك القوة يتسطع أن يقول ويفعل ما يشاء، فلنبتعد قليلاً عن مبدأ التخوين وإلقاء التهم جذافا لأيّ أحد وبالتأكيد لم اقصد أن أستاذ هيمن وقع في ذلك الخطأ.

ومن هذا المنطلق أخدت أستاذ مصطفى إسماعيل ورفاقه نموذجاً بالرغم من أنّني لم احظى بشرف اللقاء به يوماً ما, فمنذ بداية الثورة وأنا أتابع طريقة كتابته ونقده للأحداث ناهيك عن تاريخيه النضالي المشرف وماتعرض له من ظلم في المعتقلات، وحتى امس القريب انسحابه من المجلس الوطني الكردي رافضا الخضوع لأحد والسكوت عن الأخطاء والأمراض أو العبودية لأحد من أجل الحصول على منصب أو كسب امتيازات شخصية كما يفعل غيره الذين يصمتون عن الأخطاء من أجل الامتيازات، فلا فرق بين عبوديتيه وخنوعه لشخصية حزبية كردية أو للمخابرات السورية، فالمعادلة بنفس المعنى لاتختلف كثيرا, أستاذ إسماعيل ورفاقه يستمرون في نقدهم وتوجيهاتهم وشرحهم للوقائع والأحداث بروح  كرداياتية وموضوعية ويقوفون على مسافة واحدة دون تحييز او ميل تجاه جهة دون أخرى، أو تسارع إلى اتهام الآخرين في عالم الفيس بوك  كما يفعله الكثيرون من كتّابنا وهذا ماحصل في حادثة نشر صور الفتاة الباكستانية  في فايس بوك على انها شابة من قامشلو تعرضت للاختطاف على يد الأسايش التابعة لحزب الأتحاد الديمقراطي حسب ادعائهم فتسارع الكثير من الكتاب المرموقين والذين لهم باع طويل في الكتابة والنقد ونكنّ لهم كل الاحترام والتقدير الى رمي التهم دون التأكد على الأقل  بمكالمة هاتفية من مصدر ما، وبالتالي الوقوع في فخ الأخطاء في مثل هذه الحالات أمر سهل ومجاني. من أجل هذا ياعزيزي أستاذ إسماعيل إذا كانت كتباتكم لاتتخطى بأكثر من مية اعجاب لا يعني أنّكم غير صائبين و أنّكم لا تتمتعون بجماهيرية وبالتأكيد عندما تكتبون وتنقدون لاتنتظرون الطاعة و الشكر من أحد فحيادتكم في الكتابة والنقد والتوجيه وتقبّلكم للنقد بصدر واسع وترفّعكم عن القوقعة المناطقية وعدم تخوينكم للآخرين تخيف وتزعج الكثير ولا تروق لهم، وهنا اتذكر مصطلح محمد حبش عضو مجلس الشعب السوري المنشق (الطريق الثالث)، فأنا ومن يؤيدونني في القول الذين هم شريحة واسعة من الجامعيين والمثقفين، انك انت واصحاب الطريق الثالث الاستاتذة بير رستم وابراهيم ابراهيم ودكتور شوقي ومجموعة آخرون تمثلون اليوم راية الطريق الثالث ونحن ندرك تماما صعوبة عملكم في المرحلة فبالتأكيد سنبارك كل خطوة تخطونها وسنقف خلفكم نساندكم  ونؤزركم بكل ما يتطلب منا وبكل نستطيع فعله.

أستاذي الكريم أنت أعلم مني بخطورة الوضع في غربي كردستان سواءً على مستوى الكردي-الكردي او الكردي-العربي من هنا فليتحمل المثقف الكردي مسؤوليته التاريخية ،إن غرب كردستان على مفترق الطرق فأنت ورفاقك اصحاب الطريق الثالث مطالبون برفع أصواتكم عاليا في هذا التوقيت الحرج أكثر من أّي وقت مضى وبهذه المناسبة  على الجميع أخذ دعوة الأستاذ هيمن كرداغي للكتاب والمثقفين بمناسبة اقتراب السنة الثانية لميلاد الثورة السورية للحوار على الطاولة بروح المسؤولية والأبتعاد عن الشخصنة واتخاذ خطوات جدية في هذا السياق وإلّا جميعنا سنتضرر من القادم وسنندم فيما بعد، فتجرية كردستان العراق الدامية الحزينة في تقاتل الداخلي ليس بعيد عنا كثيراً والذي يعيش على أرض الوطن يدرك الاحتقان الشديد والمخططات التى لا تتوقف بين الفرقاء فالكل يدّعي شرعيته من فم  بندقيته

الثلاثاء, 05 آذار/مارس 2013 01:26

لاجل اعاده الحياه الى سوريه - محمد حصاف

4-3-2013

يتردد في كل العواصم المعنية والمهتمة بالأزمة السورية كلام وتأكيدات عن ضرورة الحل السياسي للأزمة، ليكون بديلا عن حل عسكري يتفاعل على الأرض مع احتمالات تصاعده إلى حد استكمال تدمير سوريا كيانا وشعبا وإمكانيات، وهذه إحدى الضرورات الدافعة

إلى حل سياسي، هدفه الخروج بأقل الخسائر من الأزمة، والسعي لاستعادة الحياة السورية إلى طبيعتها، مع إجراء تغييرات ديمقراطية جوهرية في النظام السياسي/ الاجتماعي، وفي مجمل الحياة السورية.


لا بد من النظر إلى اسلوب معالجة الازمات الداخلية بوصفه شهادة على نضج المعارضة السورية بمختلف أطيافها. لئن كان النظام ينصب فخاخه في كل مكان من أجل تفجير المجتمع وتفتيت الدولة، فإنه يصير على المعارضة تفكيكها بدراية يمليها عليها حب شعبها وتعلقها بوحدته وبسيادة دولتها وكرامة وحرية مواطني هذه الدولة. ولو أن المعارضة انتزعت منذ فترة ما قبل الثورة اوراق النظام ضد الشعب، وفي مقدمها الورقة الطائفية، لما كنا وصلنا إلى هنا، ولكان النظام تهاوى بسرعة أكبر بكثير من سرعة تهاويه في العامين المنصرمين. وإذا كانت المعارضة لم تقم بواجبها آنذاك، فلا أقل من ان تفعل اليوم كل ما تستطيع فعله لنزع فتيل الحرب الأهلية محمد حصاف 4-3-2013

صوت كوردستان: من المقرر أن يقيم الحزبان الحاكمان في أقليم كوردستان العديد من الفعاليات بمناسبة الذكري 21 لانتفاضة 1991 و التي فيها حررت الجماهير مدن جنوب كوردستان. و لكن بسبب الفساد و قتل المتظاهرين و أحتكار السلطة و ابعاد ثوار الانتفاضة من الحياة السياسية و أدارة الدولة، فأن العديد من أهالي الشهداء و ثوار الانتفاضة قرروا عدم المشاركة في الفعاليات التي سيقيمها الحزبان الحاكمان في أقليم كوردستان و بدلا من ذلك فأنهم سيقومون بأستذكار المناسبة في أماكن أخرى و بطرقهم الخاصة.

شورش علي نبي كأبن لرمز شهداء عام 1991 قال لجريدة هاولاتي بأنهم سوف لن يشاركوا في مراسيم الانتفاضة التي يقيمها الحزبان الحاكمان بسبب تحويل هذه الذكرى الى مناسبة حزبية و بسبب المحاولات الجارية للتقليل من قيمة شهداء الانتفاضة و أحلال أسماء أخرى محل اسماء الشهداء الحقيقيين و رموز الانتفاضة. و أضاف أنهم سيحتفلون بهذة المناسبة و لكن في المكان الذي بدأت منه الانتفاضة.

حسب بعض قادة ثوار الانتفاضة فأن أحتفالات حزبي البارزاني و الطالباني تعبر عن أستحواذهم بمكساب هذه الانتفاضة و أحتكارهم لها في وقت كان أغلبية قادة الحزبين الحاكمين في الخارج أو في شوراع أيران عندما بدأت الانتفاضة.

 

صوت كوردستان: بعد هزيمة الطاغية صدام في حرب الكويت و في وقت كان أغلبية قادة حزب الطالباني و البارزاني في أوربا و ايران و سوريا، قام الشعب الكوردستاني في إقليم كوردستان بأنتفاضته الباسلة. مدينة بعد مدينة حررها الشعب و المناضلون في التنظميات الداخلية. و كلما حرر الشعب مدينة في جنوب كوردستان دخلها أفواج الراكضين من أوربا و أيران و سوريا كي يفرضوا أنفسهم على الشعب و يحتكروا الكراسي.

قادة التنظيمات الداخلية و الجماهير المنتفضة و نتيجة لقلوبهم البيضاء و قلة خبرتهم في عمليات الفساد و أحتكار الكراسي قدموا المدن الكوردستانية المحررة من رانية و الى زاخو هدية الى محتلي الكراسي من حزبي الطالباني و البارزاني. كما قام رئيس قائمة التغيير بتحرير كركوك لأول مرة منذ الاحتلال العراقي لجنوب كوردستان. أما الموصل فلم يتجرأ أحد دخولها على الرغم من أتفاق حزبي البارزاني و الطالباني على أناطقة أمر تحرير الموصل لحزب البارزاني.

كركوك و الموصل كانتا المدينين الوحيدتين اللتان كانتا تنتظران قوات بيشمركة الاتحاد الوطني و الحزب الديمقراطي لتحريرهما و لكنهما و الى الان لم تتحررا بالشكل الصحيح.

و مع عدوة القوات الصدامية الى أقليم كوردستان في نهاية شهر أذار 1991 ما كان لحزبي البارزاني و الطالباني الا التفاوض مع صدام و الذهاب الى بغداد للتفاوض معة فهما لم يستطيعا محاربة الجيش الصدامي بعد أن اضطرت الجماهير الى الهرب خوفا من جرائم الإبادة والسلاح الكيمياوي.

هروب الشعب الى تركيا و ايران لم يكن بسبب الخوف من الجيش و القتال بل كان للشعب الكوردي تجربة مريرة في حلبجة التي دخلها البيشمركة سنة 1988 بمساعدة ايران و بعدها تركوا المدينة تنتهك من قبل الجيش و الكيمياوي الصدامي.

نعم الشعب الكوردي كان يخاف من أن يهرب الذين عادوا من خلف الحدود مرة أخرى الى ايران و سوريا و تركيا و يتركوا الشعب من حيث أتوا بين أيدي الجلاد. و لكن ذلك لم يحصل بل حصل العكس حيث هرب قادة حزب الطالباني و البارزاني و لكن الى الامام حيث أحضان صدام و البعث في بغداد.

نعم كان قادة حزب البارزاني و الطالباني و هم في أيران و أوربا و سوريا قد قرروا أنهم سوف لن يخرجوا من العراق مرة أخرى و يقدمون كل التنازلات لصدام فقط من أجل أحتلال الكراسي و لربما يتذكر الشعب الكوردي قول أحد القادة في أربيل عام 1992 عندما قال بأنهم سوف لن يحاربوا الحكومة العراقية مرة أخرى أبدا.

نعم قاتل حزبا الطالباني و البارزاني الحكومة العراقية مدة طويلة و قدموا الكثير من التضحيات و لكن في الوقت الذي يأسوا من مقاتلة النظام الصدامي و تركوا الساحة و الشعب وحدة يأن تحت نير البعث، عندها نهض الشعب الكوردي و قاتل و بجدارة البعث في أنتفاضة شعبية عارمة. و لكن عودة قادة هذين الحزبين و بسرعة البرق لركوب الموجة جعل الشعب يخاف من تكرار تجربة حلبجة.

و لكن قيادة حزبي الطالباني و البارزاني و بينما هم في أيران و اوربا و سوريا كانوا قد فكروا مليا بما حل بهم الامر نتيجة حروبهم المدمرة لهم و للشعب الكوردي، فقرروا التشبث بالكراسي حد الدكتاتورية و الحكم الاستبدادي.

و اليوم و بعد مرور أكثر من 20 عاما على الانتفاضة لا يزال هؤلاء الذين ركبوا الانتفاضة و أتوا راكضين الى جنوب كوردستان عام 1991، لا يزال هؤلاء يحتكرون السلطة في أقليم كوردستان و يوزعون المناصب و الكراسي و أموال الإقليم بينهم و لاولادهم و أحفادهم أبا عن جد... و لا يزال أغلبية الذين قادوا الانتفاضة بعيدين عن أقليم كوردستان بسبب فساد و دكتاتورية راكبي الموجة....

فهل سيستمر هؤلاء في غيهم لحين خروج الشعب في أنتفاضة أخرى؟؟؟؟؟؟

 

صوت كوردستان: استقبل نجيروان البارزاني رئيس وزارء حكومة دولة إقليم كوردستان الوفد الكوردي من شمال كوردستان برئاسة أحمد ترك الذي زار أقليم كوردستان لغرض نقل رسالة أوجلان السلمية الى قيادة حزب العمال الكوردستاني في قنديل. و في مؤتمر صحفي عقدة البارزاني و الوفد الزائر تطرق الطرفان الى العملية السلمية في تركيا بين حزب العمال و الدولة التركية.

البارزاني في معرض حديثة قال بأنهم كحكومة أقليم كوردستان مستعدون لتقديم كل ما يستطيعون من أجل نجاح المفاوضات بين الجانبين و أضاف بأن حكومة أقليم كوردستان سعيدة جدا برسالة الرئيس عبدالله أوجلان من أجل السلام و تمنى أن تكون الخطوات التي أتخذت لحد الان بداية لخطة و اضحة من أجل الحل.

من جانبة قال أحمد ترك بأن العملية السلمية تعتمد على طرفي النزاع و أذا لم يخطوا الطرفان الخطوات اللازمة فأن العملية ستتوقف. و أضاف بأن الكورد و الترك يحاتجون الى بعضهم البعض و الى السلام.

الصورة: هاولاتي

http://www.hawlati.co/%D9%86%DB%8E%DA%86%DB%8C%D8%B1%DA%A4%D8%A7%D9%86-%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%B2%D8%A7%D9%86%DB%8C-%D8%A8%DB%95-%D9%85%DB%95%D8%B3%D8%AC%DB%95%D9%83%D8%A7%D9%86%DB%8C-%D8%A6%DB%86%D8%AC%DB%95%D9%84%D8%A7/

 

الإثنين, 04 آذار/مارس 2013 21:14

رويترز: بارزاني قلق من غياب الطالباني

السليمانية/ رويترز

تعلق المكاتب الحكومية في منطقة كردستان على جدرانها صورة لاثنين من الرؤساء أحدهما الرئيس الكردي مسعود البرزاني والاخر منافسه الرئيس العراقي جلال الطالباني الذي تحول إلى حليف له ويرقد حاليا في مستشفى في ألمانيا بعد اصابته بجلطة دماغية.

 

ويقول أطباء الطالباني البالغ من العمر 79 عاما إن صحته تتحسن لكن الكثيرين بدأوا يتحدثون بالفعل عن السياسي المخضرم بصيغة الماضي. ويقر حتى أشد المنتقدين للطالباني بأنه شخص لا يمكن تعويضه كرئيس للعراق وزعيم لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يحكم نصف منطقة كردستان التي تتمتع بحكم شبه مستقل في شمال العراق. ومن دون سلطة الطالباني التي لا خلاف عليها وفي ظل عدم وجود تسلسل واضح للخلافة فإن الشكوك تحيط بمستقبل الاتحاد الوطني الكردستاني مع تنافس اكثر من ستة من الورثة المحتملين له على النفوذ.

ويمثل هذا الغموض مصدر قلق للبرزاني وحزبه الديمقراطي الكردستاني الذي يحكم النصف الاخر من المنطقة الكردية في وقت يشهد فيه التوازن الطائفي الهش في العراق حالة من التوتر بسبب الحرب الأهلية في سوريا المجاورة. وقال مصدر قريب من صناع القرار في الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني "انصار البرزاني يشعرون بقلق حقيقي من غياب الطالباني". وأضاف "قلقون من ان يتخذ خليفة له غير معروف نهجا مختلفا في ما يتعلق بالعلاقات الثنائية وهو ما قد يقوض حالة الاستقرار والوضع القائم".

وأدى التعاون بين الاتحاد الوطني الكردستاني إلى تحول منطقة كردستان العراق من منطقة جبلية منعزلة إلى منطقة مزدهرة تخترق فيها شركات النفط الدولية المتنافسة على استغلال الاراضي ومشاريع البناء افق العاصمة اربيل.

وساهم التفاهم بين الحكومة الاقليمية المنقسمة بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني في حدوث الازدهار السريع الذي شهدته منطقة كردستان. واعتاد الحزبان ان يحكما ادارتين منفصلتين وخاضا حربا اهلية عنيفة ضد بعضهما بعضا في منتصف التسعينات.

وشكل اتفاق تقاسم السلطة بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني جبهة موحدة ترعى مصالحهما في بغداد حيث وقفت الحكومات المركزية المتعاقبة حائلا امام طموحات الأكراد في الحصول على حكم ذاتي واستغلت كل فصيل ضد الاخر.

وقال عدنان مفتي العضو الكبير بالاتحاد الوطني الكردستاني انه ما لم يكن هناك تعاون كامل بين الحزبين فلا يمكن الوقوف امام بغداد. وأضاف أن العاصفة قادمة من سوريا ولهذا فإن على الأكراد الوقوف صفا واحدا. وتخفي القشرة الخارجية للحكومة الاقليمية الكردية المشتركة صراعا ما زال يحتدم بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني فكل حزب له مجال نفوذه الواضح بالمنطقة.

ويتركز معقل الحزب الديمقراطي الكردستاني حول اربيل والشمال الغربي المتاخم لحدود سوريا وتركيا في حين ترفرف راية الاتحاد الوطني الكردستاني في السليمانية العاصمة غير الرسمية له وعلى المناطق الكردية الجنوبية على امتداد الحدود مع إيران. ولا يتمتع اي حزب بالشعبية في معقل الاخر ويعتمد كل منهما على الاخر في الحفاظ على قبضته على المنطقة.

وفقد الاتحاد الوطني الكردستاني بالفعل بعض نفوذه لمصلحة حزب التغيير المعارض (جوران) الذي انفصل عن الطالباني في عام 2009 وجذب عددا كبير من الاتباع من خلال تنديده بالفساد والحكم السلطوي. وقال محمد توفيق مدير العلاقات العامة بحزب التغيير في مقر الحزب الجبلي انهم لا ينتمون للحكومة الاقليمية الكردية ويمثلون الحزب الاقوى فيما يسمى بالمنطقة السياسية للاتحاد الوطني الكردستاني.

وفي عام 2011 كان حزب التغيير في مقدمة الاحتجاجات المناهضة للحكومة في السليمانية والتي قتل خلالها عشرة أشخاص. وبعد أن اصبح الطالباني الان خارج الصورة يتوقع محللون ديبلوماسيون حدوث المزيد من الانشقاقات في صفوف الاتحاد الوطني الكردستاني الضعيف والمنقسم وانضمام المنشقين إلى حزب التغيير الذي تحدى بالفعل البرزاني بمطالبته بانتخاب الرئيس عن طريق البرلمان بدلا من التصويت الشعبي. وقال مصدر كبير بالحزب الديمقراطي الكردستاني طلب عدم الكشف عن اسمه بسبب حساسية الموقف "ستقع بعض الاضطرابات العام المقبل".

ومنذ مرض الطالباني جدد الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني التزامهما بالاتفاق الاستراتيجي بينهما لكن محللين وديبلوماسيين يقولون ان الاتفاق قد يحتاج في نهاية المطاف الى اعادة هيكله وان اي تغيير في التوازن قد يصيب البرزاني بالقلق.

وقال رمزي مارديني في معهد العراق للدراسات الاستراتيجية في بيروت ان وصفة البرزاني للحكم هي ان يظل الحزب الديمقراطي الكردستاني اقوى من اي كيان سياسي اخر والمعارضة غير قادرة على تعزيز قوتها المحتملة. وأضاف ان التحالف بين الحزبين ووجود الطالباني المنافس اللدود للبرزاني في بغداد يرضي استراجيته حيث ابرم تعاقدات تجارية مع الأتراك وعزز سلطته في اربيل.

وباعتباره رئيسا للعراق أجرى الطالباني اتصالاته المكثفة لتخفيف، إن لم يكن حل، الخلافات بين الفصائل المختلفة بما فيها الحكومة المركزية التي يقودها الشيعة والطائفة الكردية اللتين دخلتا في خلافات حول الأرض والحقوق النفطية.

وتتصاعد التوترات الطائفية والعرقية منذ انسحاب القوات الأميركية قبل أكثر من عام. وكتب نائب الرئيس الأميركي جو بايدن في رسالة إلى الطالباني متمنيا له الشفاء العاجل "العراق يحتاجك إلى عودتك لعملك". وأضاف "إنك عراقي وطني عظيم وصديق حقيقي لأميركا".

ويتمتع الطالباني بعلاقات طيبة أيضا مع إيران مما يعطيه بعض التأثير على بغداد التي تخضع لنفوذ طهران. وأرسل الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى رجل الدولة المريض باقة من الزهور وتوجه فريق طبي إيراني ليقف بجانبه في بغداد قبل سفره إلى الخارج في كانون الأول. وتكشف برقية ديبلوماسية أميركية، يرجع تاريخها إلى عام 2008 ونشرها موقع ويكيليكس في وقت لاحق، قلقا من جانب البرزاني بشأن كيفية التعامل مع بغداد وطهران في عهد ما بعد الطالباني.

وقالت البرقية "عبر رئيس حكومة إقليم كردستان مسعود البرزاني عن قلقه الشديد من ألا يكون هناك أحد يمكنه التعامل مع المالكي والإيرانيين في غياب العم جلال(الطالباني)". وأقام البرزاني علاقات وثيقة مع تركيا ذات الأغلبية السنية والمنافسة الإقليمية لإيران الشيعية.

وكثيرا ما لجأت الجماعات الكردية المتناحرة إلى جيرانها الأكثر نفوذا في الماضي للاستقواء بها على بعضها البعض ومن ثم استخدمت كقطع يتم تحريكها في ألعاب جيوسياسية كبرى. وعقب ادخال الطالباني للمستشفى ارسل حزب الاتحاد الوطني الكردستاني وفودا الى كل من طهران وانقرة.

وقال مارديني "قد تعمل ايران لجعل حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بعد الطالباني اقرب الى جوران ليوازن بشكل افضل نفوذ الحزب الديمقراطي الكردستاني والنفوذ التركي".

وبثت الانتفاضات عبر العالم العربي حياة جديدة في تنافس اقليمي قديم بين ايران وتركيا يلهب التوترات الطائفية في العراق وباقي الشرق الاوسط. وقال مصدر في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بشرط عدم نشر اسمه "يدعم الايرانيون التعاون بين الاكراد والشيعة في حين تدعم تركيا السياسيين العرب السنة وتأمل ان ترى الاكراد يدعمونهم." واضاف "انه امر صعب".

عقدت بروين بولدان النائبة عن حزب السلام والديمقراطية الكوردي في البرلمان التركي، سلسلة اجتماعات مع مسؤولي حزب العمال الكوردستاني (جناح أوربا)، في مدينة بروكسل العاصمة البلجيكية.
وحسب خبر نشرته صحيفة "طرف" التركية في عددها الصادر اليوم الأثنين 4/3/2013،  بأن بروين بولدان العضوة في الهيئة التي التقت عبد الله أوجلان زعيم حزب العمال الكوردستاني بجزيرة إيمرالي، أوصلت رسالة أوجلان الى جناح العمال الكوردستاني في أوربا، مشيرة الى أن قيادة العمال الكوردستاني في أوربا أبدت عن تأييدها ومساندتها لعملية السلام والمفاوضات الجارية بين أوجلان والحكومة التركية.
كما واشارت قيادة العمال الكوردستاني الى أنها ستعمل على إعداد رسالة جوابية لزعيم العمال الكوردستاني خلال عشرة أيام.
ويشار الى أن عبد الله أوجلان قد بعث بـ 3 رسائل الى حزب السلام والديمقراطية الكوردي، وقيادة حزب العمال الكوردستاني في قنديل، وقيادة العمال الكوردستاني في أوربا، وبعد اعداد الرسائل الجوابية، سيتوجه وفد السلام والديمقراطية مرة اخرى الى ايمرالي من أجل لقاء أوجلان لوضع مسودة خارطة الطريق لحل القضية الكوردية في تركيا، حيث تؤكد المصادر بأن جميع الرسائل الجوابية ستكون جاهزة خلال الأيام العشرة المقبلة.

PUKmedia

أكد بكر بوزداغ، نائب رئيس الوزراء التركي، أن تركيا بأسرها وأحزابها السياسية، ستكون رابحة إذا ما نجحت مسيرة السلام التي تجري بشكل غير مباشر بين الحكومة التركية وعبدالله أوجلان زعيم حزب العمال الكوردستاني، بوساطة حزب السلام والديمقراطية الكوردي. 
جاء ذلك في تصريح صحفي عقب حضوره الجلسة الافتتاحية لـ "برنامج القادة الشباب"، الذي نظم في دائرة أتراك المهجر والمجتمعات ذات صلة القرابة، التابعة لرئاسة الوزراء، في أنقرة.
وأكد بوزداغ أنه لا يملك معلومات، بشأن توقيت إفراج العمال الكوردستاني عن موظفين حكوميين تحتجزهم، في معرض تعليقه على تصريحات "غولتان كشاناك" نائبة رئيس حزب السلام والديمقراطية، التي أكدت فيها أنهم بذلوا جهودا حثيثة لإطلاق سراح المحتجزين، وأعربت عن أملها في أن تشهد الفترة المقبلة تطوراً إيجابياً في هذا الشأن.
هذا واتهم  بوزداغ حزب الشعب الجمهوري، المعارض الرئيسي، بعدم جديته في دعم جهود السلام، وأكد أنه على رئيس الحزب كمال كليتشدارأوغلو، تبني موقف إيجابي واضح، ومؤيد لمسيرة السلام، في هذ المرحلة الحساسة، داعياً كافة الأحزاب إلى مساندة عملية السلام، منوهاً "أن نجاح مساعي السلام، يعزز قوة تركيا".

{بغداد السفير: نيوز}

قالت النائب عالية نصيف، على المتظاهرين ان يعلمون بأن المتسبب الحقيقي في تأخير اقرار الموازنة في جلسة اليوم بعض اطراف العراق والتحالف الكردستاني، متهمة كتل ايادعلاوي ورافع العيساوي وطارق الهاشمي بالإخلال بنصاب الجلسة تضامنا مع الأكراد، باستثناء قسم من كتلتي المطلك والحل. 
وأوضحت في تصريح صحافي وزعه مكتبها الاعلامي : أن أجزاء من القامة العراقية ترفض التواجد في قاعة مجلس النواب للتصويت على الموازنة التي ينتظر الشعب العراقي بكل أطيافه اقرارها، متسائلة، هل ان هذه الكتل المنضوية تحت العراقية تنسجم مع توجهات الكرد وتطالب بدفع 4 مليارات و 500 الف دولار للأكراد على حساب جماهيرها ومحافظاتها؟ .

وأضافت: ان معظم اعضاء القائمة العراقية يطالبون بتلبية مطالب المتظاهرين فيما يخص الخدمات وفرص العمل وغيرها، في حين أنهم اليوم يتسببون بالإخلال بنصاب الجلسة المخصصة لإقرار الموازنة المالية، وذلك تضامنا مع توجهات التحالف الكردستاني، فهل يعلم المتظاهرون بذلك؟ وهل يوافقون على هذا التصرف؟

وتابعت نصيف: أن ما يحدث الان في داخل المجلس هو ان التحالف الكردستاني عندما شاهدوا ان النصاب اكتمل استعدادا للتصويت على الموازنة، قالوا انهم يريدون التفاوض حول مطالبهم، مما ادى الى الاخلال بنصاب الجلسة من جديد، وحصلوا على تأييد نواب عن العراقية، والآن كتلة اياد علاوي وكتلة رافع العيساوي وكتلة طارق الهاشمي غير متواجدين في الجلسة، باستثناء قسم من كتلة صالح المطلك وكتلة الحل، داعية الى ايصال هذه الحقائق الى جمهور القائمة العراقية والمتظاهرين

قامت مجموعة مسلحة من الجيش السوري الحر، اليوم الاثنين 4/3/2013، بالهجوم على سيارات تابعة للجيش العراقي كانت تنقل جنوداً سوريين الى المنفذ الحدودي في محافظة الأنبار لتسليمهم الى السلطات السورية عند معبر التنف السوري.
وذكر مصدر أمني في تصريح لـPUKmedia: أن الهجوم الذي وقع في منطقة منفذ الوليد الحدودي في الرطبة، أسفر عن احراق أحدى سيارات الجيش وسقوط عدد من الضحايا بين الجنود العراقيين والسوريين.
هذا وذكر مصدر في شرطة الأنبار، ان الهجوم أسفر عن مصرع 40 جندياً سورياً واستشهاد عدد من جنود الجيش العراقي وإصابة آخرين بجروح مختلفة، مشيراً الى ان الجنود السوريين كانوا قد هربوا إلى العراق قبل يومين من منفذ اليعربية في محافظة نينوى وأراد الجيش العراقي إعادتهم إلى سوريا.

PUKmedia

بغداد/اور نيوز

أعلن مصدر ان مفوضية الانتخابات أصدرت قرارا بمنع مشعان الجبوري من خوض انتخابات مجالس المحافظات لتورطه بخمس بقضايا جنائية ، مؤكدا ان بعض الجهات تمارس ضغوطات على المفوضية لإجبارها على العدول عن قرارها.

وأوضح المصدر ان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قررت منع مشعان الجبوري من خوض انتخابات مجالس المحافظات لثبوت تورطه بقضايا جنائية من ضمنها تمويل مجاميع ارهابية، وصدر القرار بتصويت اعضاء مجلس المفوضين بالإجماع بعد أن وردتهم اجابة من وزارة الداخلية بأن المدعو مشعان الجبوري مشمول بخمسة قيود جنائية، فقررت المفوضية استبعاده من خوض الانتخابات وأمهلت كيانه (جبهة الإنصاف) 72 ساعة لإستبداله وإلا ستقوم بإلغاء المصادقة على الكيان.

وأضاف : ان مفوضية الانتخابات تتعرض الآن لضغوط سياسية يمارسها بعض النواب الذين تربطهم علاقات وثيقة بمشعان الجبوري في محاولة لجعل مجلس المفوضين يعدل عن قراره ، ويطالبون مجلس المفوضين ان يخالف القانون ، علما بأن مفوضية الانتخابات جهة مستقلة ويجب ان لاترضخ لأية ضغوطات .

الإثنين, 04 آذار/مارس 2013 15:37

قصة الزعامة..القصة الکئيبة- نزار جاف

 

ليس بالامکان أبدا حصر قدر و إرادة و مصير شعب بأکمله في ظل زعيم يبرز من بين صفوف أبنائه، ذلك أن قدر الشعوب في الخلاص من الاستبداد و القمع و نيل إرادتها الکاملة في الحرية مهما کلف الامر، رغم أننا نميل الى القول بأن الزعيم وفي فترات و مراحل ما بإمکانه أن يختصر العامل الزمني و يوفر على شعبه"بفطنته و دهائه"إراقة الدماء و تقديم التضحيات المعنوية و المادية، وهو أمر نجده يتجسد فيما قدمه المهاتما غاندي و کذلك المناضل البارز نيلسون مانديلا لشعبيهما.

وهناك نماذج إنسانية مثالية أخرى في تأريخ الزعامات السياسية في العالم الثالث أيضا حيث أن العالم کله يتذکر الموقف النبيل و الشهم للزعيم جوشوا نکومو عند إعلان إستقلال زيمبابوي حيث لم يعمد الى مواجهة غريمه و خصمه روبرت موغابي من أجل الصراع على السلطة وانما أعلن و بمنتهى الشفافية و روح الحرص و المسؤولية إنسحابه من الساحة و ترکه الامر لموغابي حبا بشعبه، هکذا نماذج ستبقى الى الابد ولن تمسحها الايام من ذاکرة الانسانية على مر التأريخ، في حين أن"المتمسکين"و"المتعلقين"بأوهام الزعامة و اسمالها الموروثة عن آبائهم و أجدادهم سوف لن يکون لهم نفس ذلك الحظ بل وعلى العکس تماما إذ أن التأريخ لايرحم وان الذاکرة الانسانية المعاصرة ثاقبة و حادة في تمحيصها لحقيقة زعم"إدعياء"الزعامة.

في عام 1992، وعند إعلان نتائج الانتخابات في إقليم کردستان و التي يقال أن الحزب الديمقراطي الکردستاني فاز بفارق ضئيل فيها، توترت و تلبدت و تکهربت الاجواء، حيث أن الاتحاد الوطني الکردستاني"وکما قيل أيضا"، لم يقبل بالنتيجة، ولما لم تکن الاجواء تسمح بعد بالمواجهة فقد إتفق الطرفان على مبدأ الفيفتي فيفتي، و تقاسما الامر کارهين منذ ذلك اليوم و لحد هذا اليوم، ولم يك أي من الزعيمين يود أن يکرر"خطأ"نکومو القاتل و يترك الساحة حبا بشعبه، وانما ظل الطرفان يرقصان على أکتاف الموتى و يصنعان أمجادهما من بؤس و معاناة الاخرين.

في إقليم کردستان، حيث يزعمون بأن للقانون سيادة وان حقوق الانسان مصانة و مؤسسات المجتمع المدني قائمة، وبين کل فترة و اخرى تخرج جوقة من الاراجوزات المنتفعة لتطبل و تزمر و تغرد بمکاسب و إنجازات"واحة الديمقراطية" المزيفة في کردستان، والحقيقة انه ليس هناك إلا لون واحد هو لون الزعيم السائد في الرقعة الجغرافية التابعة له، وان کل شئ يقاس و يفسر و يتم تأويله وفق طروحات ذلك الزعيم"القائد"، فالقائد الحزبي عندما يختفي من الاطار الحزبي يجب أن يظهر بالضرورة کرئيس ولايهم ان کان للجمهورية او الاقليم او مجلس الوزراء، المهم تکون صفته"رئيسا"، وحتى لو إختفى من واجهة الرئاسة هنا، فإن زعامة الحزب ستعود لتکون ليس فقط في مقابل رئاسة الدولة وانما أعلى کعبا و مقاما منها، ومع کل هذا الفکر"المنحرف"و"الشاذ"، فإنهم يتحدثون عن الديمقراطية و حقوق الانسان و مؤسسات المجتمع المدني، وهي"اسماء ليست لنا سوى ألفاظها أما معانيها فليست تعرف" ولنا أکثر من عودة لهذا الموضوع الکئيب!

نشر مؤخرا في البعض من المواقع الموالية للنظام السوري ماسميت اعترافات لمواطنين سوريين بتهمة محاولة إغتيال الرئيس السوري بشار الأسد و وزير خارجيته وليد المعلم.

يظهر في شريط الفيديو أنس عبد الحكيم الحسيني يدلي باعترافات مزعومة عن مشاركته فيما سميت بالخلية التي كانت تخطط لعملية الاغتيال المفترضة وفق الجزء الأول من شريط الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=CVfHss3RXWM

ويظهر في الجزء الثاني من شريط الفيديو المواطن مؤيد جاسم خليف الحشتر الذي يتابع باعترافه الشخصي وفق الفيديو الذي تم نشره:

http://www.youtube.com/watch?v=vtOikjehmI8

1

- أنس عبدالحكيم الحسيني والدته افتخار الحسيني من مواليد القامشلي 23 - مارس - 1983- عازب - انتقل مع أسرته نحو دمشق بعد تدني الوضع المعيشي لهم في مطلع عام 2000، أنس ناشط مدني مستقل .

اعتقل أنس بتاريخ 31 - كانون الأول/ ديسمبر 2013 من قبل فرع أمن الدولة بدمشق وأنقطعت أخباره عن العالم منذ ذلك الوقت بالرغم من كل محاولات السؤال عنه حتى ظهر مؤخرا في هذا الشريط.

يعمل أنس الحسيني في شركة خاصة للتنظيفات بدمشق منذ حوالي 14 سنة بمنصب مشرف عام على العمال،الشركة قامت بتعهد واستلام مهام التنظيف في البعض من المراكز الحكومية ( القصور الرئاسية - وزارة الخارجية - مجلس الوزراء ) إلى جانب بعض المراكز الخاصة كالمشافي.

منعت عائلته من زيارته منذ إعتقاله أو بتوكيل المحاميين للدفاع عنه،وتعرض للتعذيب النفسي و الجسدي.

يظهر أنس الحسيني في شريط الفيديو داخل غرفة ويدلي بأقواله مواجها شخصا يقوم بطرح الأسئلة عليه لا يظهر في الفيديو حيث يسمع صوته فقط. الصورة: أنس الحسيني

الحسيني يظهر ملتحي الذقن على غير عادته،مرتبك يتلعثم في الكلام، متعب ومنهك القوى وهذا يدل على تعرضه للتعذيب و الضغوطات ليدلي بهذه الاعترافات.

من الواضح أيضا أن الفيديو خضع لعملية مونتاج من قص ولصق لإظهاره بما يناسب الجهة التي قامت باالإعتقال لتضليل الرأي العام.

2

- ياسر حسين كرمي- ملقب بـ ( أبو كـوردو ) من مواليد 1979 كوباني/عين العرب - عازب - والدته منيرة - استقر مع عائلته في العاصمة دمشق ويعود بأصوله إلى مدينة عامودا - يعمل أعمال حرة في الحِرف اليدوية.

.- اعتقل ياسر حسين كرمي من قبل فرع أمن الدولة  في دمشق  بتاريخ  31 - كانون الأول/ ديسمبر - 2013

 

كرمي ناشط مدني ينشط لإحياء الفعاليات المدنية ، منعت عائلته من الزيارات و الالتقاء به، تعرض للتعذيب من قبل الجهة التي اعتقلته ولا يسمح لذويه القيام بالإجراءات القانونية لإطلاق سراحه.


الصورة: ياسر كرمي

3
- عبدالرؤوف عبد الإله الحسيني - معروف باسم - جوان - والدته خديجة القادري - من مواليد القامشلي - 1983 - عازب - انتقل مع عائلته في مطلع عام 2011 إلى دمشق بغية العمل، يعمل في أعمال الجبص و الديكور.

اعتقل بتاريخ 31 - كانون الأول / ديسمبر 2013 من قبل فرع أمن الدولة بدمشق، تعرض للتعذيب الجسدي و بحسب بعض المعلومات تعرض لحالة كسر في قدمه.

ويبقى عدم ظهور باقي النشطاء ضمن الاعترافات المنشورة بحسب المواقع يثير القلق و الخوف على حياتهم وخاصة بحسب المعلومات الواردة عند تعرضهم لتعذيب شديد.

هؤلاء الأشخاص كما ذكر أعلاه نشطاء مدنيوون ومستقلون. إن السلوك الذي يتبعه النظام عبر فروعه الأمنية وأجهزة المخابرات في تلفيق و صنع الاتهامات وإجبار المواطنين على الاعترافات بات أمرا جليا واضحا بغية أظهار النشطاء و المدنيين بصفات إرهابية بعيدة عن الثورة وذلك عبر نشر تلك الاعترافات في وسائل الإعلام المرئية و الخطية كما حدث ذلك على مدار أحداث الثورة كقضية اعترافات –أحمد البياسي ونواف راغب البشير.

أن هذا السلوك المتبع بات ظاهرا و واضحا لكل الشبكات والقنوات الإعلامية والحقوقية و السياسية، ومن هنا من خلال هذه الاتهامات التي تثير القلل و المخاوف على سلامتهم و حياتهم الشخصية نطالبكم بالتضامن و إبداء موقف داعم للنشطاء المذكورين وإثارة و تدويل ملفهم إعلاميا وحقوقيا و سياسيا لحمايتهم من كل أنواع الحُكم العرفية التي قد تصل إلى درجة الإعدام.

إننا نناشد جميع منظمات حقوق الإنسان والهيئات المحلية والدولية المعنية بمتابعة قضايا المعتقلين وكذلك الدول صاحبة الـتأثير على التدخل الفوري والعاجل للكشف عن مصير المعتقلين وفتح المجال أمام ذويهم لزيارتهم وتمكينهم من توكيل محاميين للدفاع عنهم ومنع تنفيذ أية عقوبة قاسية بحقهم.
نناشد كذلك وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم بتبني قضية هؤلاء النشطاء وتحويلها إلى قضية رأي عام لتشكيل حماية مدنية وأخلاقية لحياتهم.

أن حياة هؤلاء النشطاء في خطر محدق في ظل الغياب الكامل للشفافية والأجراءات القانونية الضروية، لذلك فأنه يجب إستثمار كل دقيقة وكل فرصة من أجل التدخل لصالحهم وإعادتهم سالمين لذويهم.

بعض المعلومات المساعدة الأخرى:

- بعض الروابط لبعض المواقع التي نشرت الاعترافات :

* http://shamtimes.net/news_de.php?PartsID=1&NewsID=7001

* http://www.syriasteps.com/?d=145&id=101467

* http://www.karamapress.com/arabic/?action=detail&id=38868

- مرفق روابط فيديو للاعترافات :

* أنس عبد الحكيم الحسيني

http://www.youtube.com/watch?v=CVfHss3RXWM

* مؤيد جاسم خليف الحشتر

http://www.youtube.com/watch?v=vtOikjehmI8

لمعلومات أكثر وللتواصل، يرجي الإتصال بالإيميل التالي:
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

بغداد/ الأستقامة الألكترونية

اكد النائب عن التحالف الكردستاني محما خليل عدم تصويت تحالفه على الموازنة الاتحادية في جلسة اليوم، الأثنين .

واوضح خليل في تصريح صحفي ان "التحالف الكردستاني لن يصوت على الموازنة ، ما لم يتم تخصيص مبالغ كافية لدفع مستحقات الشركات النفطية ".

وأضاف ، ان " اطراف التفاوض لحد الان لم تتفق على تخصيص مبلغاً من الموازنة لدفع مستحقات الشركات النفطية ، الامر الذي يعطي مؤشراً على عدم التصويت على الموازنة في جلسة اليوم الاثنين ".

يذكر أن الموازنات الاتحادية العامة تأخذ وقتا طويلا من كل عام حتى يتم إقرارها من قبل مجلس النواب، الأمر الذي يتسبب في تعطيل أغلب المشاريع، فيما يؤكد مختصون أن ذلك يعطي الذريعة للشركات المنفذة للمشاريع في التعطيل أو التلكؤ، الأمر الذي ينعكس سلبا على الخدمات.

شبكة عراقيون للاعلام // اكد النائب محما خليل عن ائتلاف التحالف الكردستاني" ان مبادرة البارزاني الخاصة بعقد لقاء وطني لحل الازمة السياسية ".


لقت تجاوبا من الشارع العراقي و الكتل السياسية لمبادرة رئيس اقليم كردستان مسعود وقال خليل ان المبادرة تستند على المحاور الثلاثة الالتزام بالدستور والالتزام بالاتفاقات السابقة وان تكون نتائجها ملزمة للكل وستهيء ارضية مناسبة للكتل السياسية للتوافق الوطني المطلوب ".

واضاف النائب " ان الشارع العراقي مع ايجاد الحلول للازمة الحالية التي تمر بها البلاد من اجل المحافظة على المسار الديمقراطي والعملية السياسية ".

 

مشكلتي مع عواطفي انها دائما بريئة،واصدق كلما ماأسمع(اليصفط عليه حجي يأخذ هدومي)،ومشكلتي انني رضعت الخوف من القادم من صدر امي،وكلما حاولت ان اقنن عواطفي اجدها تندفع اكثر،فخمس وثلاثون عام انهيتها من عمري من عدو مفترض لااخر، والوطن محاط بذئاب تريد ان تنهشه! وهكذا كلما نويت ان اطلق العنان لصرخة الحرمان والتهميش والقتل والتهجير كان الخوف على الوطن يمنعني، وهكذا امضيناها تحت حكم الطاغية المهزوم هدام التكريتي،كان هاجس الخيانة والاتهام بالعمالة يغطي ليالينا،لأنه يعني الإعدام، وانتهت الحقبة السوداء من العراق.

وجاءت اجواء الحرية والديمقراطية، وفي ظلها اخاطب اكبر منصب بالدولة في كلماتي تلك بلاخوف ولاوجل، وتم اجراء عدة انتخابات واصبحت يادولة الرئيس رئيسا لمجلس الوزراء، ومنذ ذاك الحين تدخلنا والبلد من ازمة الى اخرى ، ومع من مع شركاء الوطن والجيران والإخوان! وقمت بحماية المفسدين، (عبدالفلاح السوداني،كريم وحيد،صفاء الصافي، عبدالقادر العبيدي........)

اعدت عتاة المجرمين من بعثيين(فاروق الاعرجي،سامي الاعرجي،صباح الفتلاوي.....)والارهابيين( ابو عزام التميمي مستشاركم لشؤون الصحوات،عدنان الدليمي وابنائه،مجرمي القاعدة ممن هربوا من السجون........) والكارثة انهم في مفاصل مهمة من الدولة العراقية،قلنا الظروف صعبة، ويحتاج الى بعض المناورة.

عطلت عملية بناء مؤسسات الدولة وحولت 90% من مناصبها الى وكالات،لبعثي او من حزبكم،قلنا حل مؤقت! عرضت القضاء العراقي للطعن ومنعت اجتثاث من قطع اذاننا في يوم ما وكان اداة بيد الطاغية!

وعندما نريد ان نكتب كل ماعملته يادولة الرئيس بحق هذا الشعب المظلوم نحتاج الى سجلات كبيرة، كلها سكتنا او تغاضينا عنها،لوجود العدو المفترض والمتآمر على الوطن والمذهب! وكما قدمنا الخوف يرافقنا، وأنت تزرعه فينا من القادم، وبدونك ربما سيجعل النجف الاشرف وكربلاء يتركون التشيع! كل ماورد ومالم يرد! ساكتين او مستغفلين او(مغلسين)!

لكن عندما شاهدنا اعلانات قائمتكم الانتخابية صدمنا وكشفنا كم نحن اغبياء!وكم تستغفلنا بشعارات لاتختلف عن شعارات ذاك اللعين! قائمة بغداد يرئسها محافظ بغداد! ماذا قدم؟ سوى شراء سيارة مصفحة لتحميه للعراق بمبلغ(350) مليون دينار،وسوى (بنكلات) معرض بغداد الذي كلفت البغداديين(120)مليار دينار،وكلفتها الحقيقية(20) مليار وهو الاخر مبالغ فيه! ام بكلفة مطار بغداد التي رصد لها(10) مليار وصرف لها المحافظ(50) مليار ماذا قدم دولة الرئيس هذا الرجل لتجعله على راس قائمتك،وتريد استغفالنا به! وتستغل حبنا وولائنا بسبب خوفنا وغبائنا لشخصك! اهذا جزاء الولاء نستغل بهذه الطريقة البشعة،لا وترشح كل اعضاء مجلس محافظة بغداد السابقين! ماذا قدموا ومن هم؟ كم شخص معروف لدى البغداديين منهم! ونفس الحال مع اهلنا بالبصرة وكربلاء والديوانية، التي لايعترف محافظيها حتى بمجالس المحافظات ويتصرفون على اهوائهم والسبب لانهم دعاة وانت من يسندهم وتأمر الاغلبية في مجالس تلك المحافظات ان لاتحاسبهم وتتستر على اخطائهم كي لاتهتز صورة الدعوة! لماذا يأبا اسراء هكذا تعاقب هذا الشعب المسكين، الم تمتلاء جيوب الدعاة بعد وكلهم للأسف متهم بالفساد وتجاوز القانون! عتبنا اولا على انفسنا وغبائنا الذي ورثناه،لتستغله بأبشع صوره فأن استغفلتنا في كل الاخطاء السابقة فلااظن اننا يمكن ان نعذرك في تلك الفعلة التي تريد ان تبقى محافظاتنا على حالها والذي يعنيك النخبة من الدعاة والأكثر ولاء منهم لك،ولا نقول لك الا كما قال الشاعر الشعبي(من ياهي اعذرك ....وانت ما معذور سيفك هد علي........ بساعه الشده

حسبتك مني بيه ...وجبت بيدي الروح
بعدها ابنص ......اديه وكمت تتعده

مرات التحبه تشوف..... منه اشكال
وتخلقله الاعذار ....دكول مو قصده
وتصد كل الحجي... والنصح من الناس
وتتحمل ذنوبه......... وكل خطأ عنده
لبس يفاجئك يلبس....... جلد ثعبان
ومفصل عليه......... وجايبه بكده
مانادم عليك ......الراح خلي يروح
ولك صارت قديمه .....الماي وتبده!) ولااظن ان غبائي سيرافقني فالامر اصبح اوضح من الشمس في رابعة النهار.

صوت كوردستان: نشرت الصحف التركية عن أردوغان قولة بأنه غير مستعد لاصدار أي عفو عام عن أعضاء حزب العمال الكوردستاني لان هؤلاء أي أعضاء حزب العمال أرهابيون و تركيا سوف لن تعفو عن القتلة و الإرهابيين حسب قول رئيس الوزراء التركي.

هذه التصريحات لاردوغان تأتي في الوقت الذي نشرت بعض تفاصيل رسالة أوجلان و التي فيها يدعو تركيا و حزب العمال لوقف أطلاق النار و البدء بالمفاوضات.

غياب الطالباني المريض عن المشهد لا يضفي شكوكا على مستقبل حزبه فحسب، بل ايضا على علاقة الاكراد ببغداد وطهران وأنقرة.

السليمانية (العراق) - من ايزابيل كولز - ميدل ايست أونلاين

تعلق المكاتب الحكومية في منطقة كردستان العراقية على جدرانها صورة لاثنين من الرؤساء أحدهما الرئيس الكردي مسعود البرزاني والاخر منافسه الرئيس العراقي جلال الطالباني الذي تحول إلى حليف له ويرقد حاليا في مستشفى في ألمانيا بعد اصابته بجلطة دماغية.

ويقول أطباء الطالباني البالغ من العمر 79 عاما إن صحته تتحسن لكن الكثيرين بدأوا يتحدثون بالفعل عن السياسي المخضرم بصيغة الماضي.

ويقر حتى أشد المنتقدين للطالباني بأنه شخص لا يمكن تعويضه كرئيس للعراق وزعيم لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يحكم نصف منطقة كردستان التي تتمتع بحكم شبه مستقل في شمال العراق.

وبدون سلطة الطالباني التي لا خلاف عليها وفي ظل عدم وجود تسلسل واضح للخلافة فإن الشكوك تحيط بمستقبل الاتحاد الوطني الكردستاني مع تنافس اكثر من ستة من الورثة المحتملين له على النفوذ.

ويمثل هذا الغموض مصدر قلق للبرزاني وحزبه الديمقراطي الكردستاني الذي يحكم النصف الاخر من المنطقة الكردية في وقت يشهد فيه التوازن الطائفي الهش في العراق حالة من التوتر بسبب الحرب الأهلية في سوريا المجاورة.

وقال مصدر قريب من صناع القرار في الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني "انصار البرزاني يشعرون بقلق حقيقي من غياب الطالباني".

وأضاف "قلقون من ان يتخذ خليفة له غير معروف نهجا مختلفا فيما يتعلق بالعلاقات الثنائية وهو ما قد يقوض حالة الاستقرار والوضع القائم."

وأدى التعاون بين الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي إلى تحول منطقة كردستان العراق من منطقة جبلية منعزلة إلى منطقة مزدهرة تخترق فيها شركات النفط الدولية المتنافسة على استغلال الاراضي ومشاريع البناء افق العاصمة اربيل.

وساهم التفاهم بين الحكومة الاقليمية المنقسمة بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني في حدوث الازدهار السريع الذي شهدته منطقة كردستان. واعتاد الحزبان ان يحكما ادارتين منفصلتين وخاضا حربا اهلية عنيفة ضد بعضهما بعضا في منتصف التسعينات.

وشكل اتفاق تقاسم السلطة بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني جبهة موحدة ترعى مصالحهما في بغداد حيث وقفت الحكومات المركزية المتعاقبة حائلا امام طموحات الأكراد في الحصول على حكم ذاتي واستغلت كل فصيل ضد الاخر.

وقال عدنان مفتي العضو الكبير بالاتحاد الوطني الكردستاني انه ما لم يكن هناك تعاون كامل بين الحزبين فلا يمكن الوقوف امام بغداد. وأضاف أن العاصفة قادمة من سوريا ولهذا فإن على الأكراد الوقوف صفا واحدا.

وتخفي القشرة الخارجية للحكومة الاقليمية الكردية المشتركة صراعا ما زال يحتدم بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني، فكل حزب له مجال نفوذه الواضح بالمنطقة.

ويتركز معقل الحزب الديمقراطي الكردستاني حول اربيل والشمال الغربي المتاخم لحدود سوريا وتركيا في حين ترفرف راية الاتحاد الوطني الكردستاني في السليمانية العاصمة غير الرسمية له وعلى المناطق الكردية الجنوبية على امتداد الحدود مع إيران.

ولا يتمتع اي حزب بالشعبية في معقل الاخر ويعتمد كل منهما على الاخر في الحفاظ على قبضته على المنطقة.

وفقد الاتحاد الوطني الكردستاني بالفعل بعض نفوذه لصالح حزب التغيير المعارض (غوران) الذي انفصل عن الطالباني في عام 2009 وجذب عددا كبير من الاتباع من خلال تنديده بالفساد والحكم السلطوي.

وقال محمد توفيق مدير العلاقات العامة بحزب التغيير في مقر الحزب الجبلي انهم لا ينتمون للحكومة الاقليمية الكردية ويمثلون الحزب الاقوى فيما يسمى بالمنطقة السياسية للاتحاد الوطني الكردستاني.

وفي عام 2011 كان حزب التغيير في مقدمة الاحتجاجات المناهضة للحكومة في السليمانية والتي قتل خلالها عشرة أشخاص.

وبعد أن اصبح الطالباني الان خارج الصورة يتوقع محللون دبلوماسيون حدوث المزيد من الانشقاقات في صفوف الاتحاد الوطني الكردستاني الضعيف والمنقسم وانضمام المنشقين إلى حزب التغيير الذي تحدى بالفعل البرزاني بمطالبته بانتخاب الرئيس عن طريق البرلمان بدلا من التصويت الشعبي.

وقال مصدر كبير بالحزب الديمقراطي الكردستاني طلب عدم الكشف عن اسمه بسبب حساسية الموقف "ستقع بعض الاضطرابات العام القادم".

ومنذ مرض الطالباني جدد الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني التزامهما بالاتفاق الاستراتيجي بينهما لكن محللين ودبلوماسيين يقولون ان الاتفاق قد يحتاج في نهاية المطاف الى اعادة هيكله وان اي تغيير في التوازن قد يصيب البرزاني بالقلق.

وقال رمزي مارديني في معهد العراق للدراسات الاستراتيجية في بيروت ان وصفة البرزاني للحكم هي ان يظل الحزب الديمقراطي الكردستاني اقوى من اي كيان سياسي اخر والمعارضة غير قادرة على تعزيز قوتها المحتملة.

وأضاف ان التحالف بين الحزبين ووجود الطالباني المنافس اللدود للبرزاني في بغداد يرضي استراتيجيته حيث ابرم تعاقدات تجارية مع الأتراك وعزز سلطته في اربيل.

وباعتباره رئيسا للعراق أجرى الطالباني اتصالاته المكثفة لتخفيف -إن لم يكن حل- الخلافات بين الفصائل المختلفة بما فيها الحكومة المركزية التي يقودها الشيعة والطائفة الكردية اللتين دخلتا في خلافات حول الأرض والحقوق النفطية.

وتتصاعد التوترات الطائفية والعرقية منذ انسحاب القوات الأميركية قبل أكثر من عام.

وكتب نائب الرئيس الأميركي جو بايدن في رسالة إلى الطالباني متمنيا له الشفاء العاجل "العراق يحتاج إلى عودتك لعملك."

وأضاف "إنك عراقي وطني عظيم وصديق حقيقي لأميركا."

ويتمتع الطالباني بعلاقات طيبة أيضا مع إيران مما يعطيه بعض التأثير على بغداد التي تخضع لنفوذ طهران.

وأرسل الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى رجل الدولة المريض باقة من الزهور وتوجه فريق طبي إيراني ليقف بجانبه في بغداد قبل سفره إلى الخارج في ديسمبر/كانون الأول.

وتكشف برقية دبلوماسية أميركية يرجع تاريخها إلى عام 2008 ونشرها موقع ويكيليكس في وقت لاحق قلقا من جانب البرزاني بشأن كيفية التعامل مع بغداد وطهران في عهد ما بعد الطالباني.

وقالت البرقية "عبر رئيس حكومة إقليم كردستان مسعود البرزاني عن قلقه الشديد من ألا يكون هناك أحد يمكنه التعامل مع المالكي والإيرانيين في غياب العم جلال (الطالباني)".

وأقام البرزاني علاقات وثيقة مع تركيا ذات الأغلبية السنية والمنافسة الإقليمية لإيران الشيعية.

وكثيرا ما لجأت الجماعات الكردية المتناحرة إلى جيرانها الأكثر نفوذا في الماضي للاستقواء بها على بعضها البعض ومن ثم استخدمت كقطع يتم تحريكها في ألعاب جيوسياسية كبرى.

وعقب ادخال الطالباني للمستشفى ارسل حزب الاتحاد الوطني الكردستاني وفودا الى كل من طهران وانقرة.

وقال مارديني "قد تعمل ايران لجعل حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بعد الطالباني اقرب الى غوران ليوازن بشكل افضل نفوذ الحزب الديمقراطي الكردستاني والنفوذ التركي."

وبثت الانتفاضات عبر العالم العربي حياة جديدة في تنافس اقليمي قديم بين ايران وتركيا يلهب التوترات الطائفية في العراق وباقي الشرق الاوسط.

وقال مصدر في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بشرط عدم نشر اسمه "يدعم الايرانيون التعاون بين الاكراد والشيعة في حين تدعم تركيا السياسيين العرب السنة وتأمل ان ترى الاكراد يدعمونهم". واضاف "انه امر صعب".

بغداد/ إياد التميمي
هددت كتلة التحالف الكردستاني بتعليق عضويتها في الحكومة ومجلس النواب في حال إقرار الموازنة الاتحادية بصيغتها الحالية، ومع هذا استبعدت قدرة البرلمان على إقرارها لغياب التوافق السياسي بشأنها.
وقال عضو اللجنة الاقتصادية البرلمانية النائب محما خليل إن التحالف الكردستاني لن يصوت على الموازنة بصيغتها الحالية
موضحا انه "في حال تمرير الموازنة بصفقة سياسية من غير الرجوع إلى مطالب التحالف الكردستاني سنتخذ موقفا سياسيا، إما أن نعلق عضويتنا في مجلس النواب أو ننسحب من الحكومة"، موضحاً أن جميع الكتل تم التعامل مع مطالبها بشكل توافقي إلا التحالف الكردستاني فأن الكتل تصرّ على تهميش مطالبه.
ولفت خليل في تصريح إلى "المدى" أمس إلى أن "وزارة النفط الاتحادية تتصرف بشكل انتقائي وغير عادل"، متسائلا عن سبب إعطاء 40 دولاراً للبرميل للشركات التي تنقب عن النفط في محافظات الوسط والجنوب، بينما تستكثر إعطاء 6 دولارات للشركات العاملة في إقليم كردستان، على الرغم من ان جميع العقود الممنوحة لتلك الشركات كانت بعلم الحكومة الاتحادية".
من جهتها هدّدت كتلة الأحرار أمس بتنظيم تظاهرات خلال الأيام المقبلة في حال أخفق مجلس النواب بالتصويت على الموازنة في جلسة اليوم، واعتبرت أن تأخير الموازنة سيسبّب قطع رواتب الرعاية الاجتماعية ومستحقات صندوق الإسكان.
وقال رئيس الكتلة بهاء الأعرجي خلال مؤتمر صحافي عقده أمس في مبنى البرلمان بحضور عدد من نواب الكتلة وحضرته "المدى"، إن "كتلة الأحرار اجتمعت السبت مع كتل التحالف الوطني وطالبت خلال الاجتماع بحضور جميع نواب التحالف الوطني جلسة البرلمان من اجل تحقيق الأغلبية للتصويت على الموازنة الاتحادية، وطالبنا القائمة العراقية بالحضور للتصويت على الموازنة".
وطالب الأعرجي التحالف الكردستاني بـ"تقليل مبلغ المستحقات النفطية وخفض سقف مطالبه من اجل التصويت على الموازنة"، معتبراً أن "تأخير الموازنة سيسبب خلال الأيام المقبلة قطع رواتب الرعاية الاجتماعية ومستحقات صندوق الإسكان".
وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قد وجه أتباعه أمس بالتظاهر في عموم المحافظات الجمعة المقبلة للمطالبة بإقرار الموازنة، بعد أربعة أيام على اتهامه الحكومة بـ"محاصرة ومنع واعتقال" أتباعه الذين اعتصموا أمام المنطقة الخضراء احتجاجا على تأخير إقرار الموازنة.
واوضح بيان أصدره مكتب الصدر أمس وتسلمت "المدى" نسخة منه انه "حسب توجيهات السيد مقتدى الصدر ستخرج تظاهرات مركزية في كل المحافظات العراقية يوم الجمعة المقبل، بعد صلاة الجمعة من أجل المطالبة بإقرار قانون الموازنة لعام 2013"، مؤكدا أن "الدعوة عامة لكل العراقيين للمشاركة في التظاهرات".
الى ذلك وصف نائب عن كتلة دولة القانون آلية التصويت بالأغلبية على مشروع قانون الموازنة "الحل النهائي لإقرارها"، وقال النائب عباس البياتي انه "حتى الآن لا يوجد حسم نهائي للموازنة وكانت هناك طروحات متعددة حول المستحقات المالية للشركات الأجنبية النفطية العاملة في اقليم كردستان، ولكنها لم تحظ بتوافق الطرف الكردي وباقي الاطراف وبقيت الموازنة على هذه النقطة العالقة".
ورجح البياتي ان تقوم كتلته إضافة الى اطراف أخرى من التحالف الوطني والعراقية بالتصويت على الموازنة في جلسة اليوم، في حال اصرار التحالف الكردستاني على عدم القبول بالأرقام التي خصصت للشركات النفطية.
وأضاف ان "التحالف الكردستاني يصرّ على المبلغ 4.2 ترليون دينار كمستحقات للشركات الاجنبية العاملة في الاقليم، فيما ترى الكتل الاخرى ان المبلغ كبير بالقياسات والحسابات والتدقيق التي تقول إن المبلغ اقل من ترليوني دينار أي تقريبا نصف المبلغ الذي يطالب به الكرد.

المدى



السومرية نيوز / بغداد

أوضح نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية روز نوري شاويس، الاثنين، ان الاتفاق قريب بشان مستحقات الاقليم ، مبيناً ان على الاخرين التحلي بالمسؤولية تجاه العراق .

وقال شاويس في حديث ل "السومرية نيوز" ان "الاتفاق قريب بشان مستحقات الشركات النفطية العاملة في الاقليم" ، مبينا ان "هناك مقترحات متبادلة بين اللجان البرلمانية المتخصصة بشان ذلك" .

واضاف شاويس ان "اللجان ستتوصل الى اتفاق بشان هذه المستحقات بشكل خاص والموازنة بشكل عام متى ما كان لديهم شعور بالمسؤولية تجاه العراق ".

وكان رئيس التحالف الوطني إبراهيم الجعفري أعلن، في (22 شباط 2013)، عن اتفاق مع التحالف الكردستاني على صيغة قانونية بخصوص دفع مستحقات الشركات النفطية الأجنبية المتعاقدة مع إقليم كردستان.

يشار إلى أن عضو اللجنة المالية البرلمانية عبد الحسين الياسري أكد، في (18 شباط 2013)، أن الخلافات التي لم تتم تسويتها بشأن الموازنة الاتحادية كثيرة، أولها حصة إقليم كردستان البالغة 17% إذ يعترض عليها نحو 120 نائباً، والنقطة الخلافية الثانية هي مطالبة كتلة التحالف الكردستاني بمبلغ 4 تريليون و200 مليار دينار، تمثل مستحقات الشركات النفطية العالمية .

ومن المقرر أن يصوت مجلس النواب اليوم الاثنين (4 آذار 2013) على مشروع قانون الموازنة الاتحادية، بعد أن علق رئيس البرلمان أسامة النجيفي، في (25 شباط 2013)، جلسة المجلس الـ13 حتى اتفاق الكتل السياسية على الموازنة.

{السليمانية : الفرات نيوز} قال المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني في محافظة السليمانية عبد الوهاب علي ان حزبه لم يحسم موقفه من الانتخابات المقبلة وهل انه سيشارك بقائمة منفردة او مشتركة مع أي من الاحزاب الكردية الاخرى.

واوضح عبد الوهاب في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} اليوم الاثنين ان "الحزب الديمقراطي الكردستاني متمسك بالاتفاقية الاستراتيجية مع حزب الاتحاد الوطني"، مشيرا الى ان "حزبه يمتلك قاعدة جماهيرية كبيرة في السليمانية وهي في تزايد يومي".

وتابع ان "الحزب مع توزيع المناصب الادارية حسب الاستحقاقات الانتخابية والكفاءات".

وياتي تصريح عبد الوهاب بعد تصريح المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني آزاد جندياني والذي قال فيه ان حزبه سيدخل الانتخابات المقبلة بقائمة منفردة . انتهى 34

أغلقت السلطات العراقية أمس حتى إشعار آخر معبر ربيعة الحدودي المقابل لمعبر اليعربية السوري الذي شهد خلال اليومين الماضيين معارك ضارية بين الجيش العربي السوري وبين مجموعات مسلحة، في وقت كشف مسؤول عراقي عن التحاق سلفيين من العراق بمسلحي القاعدة في سورية.
وقال مصدر أمني في محافظة نينوى بشمال العراق بحسب وكالة «يو بي آي» للأنباء: إن إغلاق منفذ ربيعة جاء على خلفية الاشتباكات المسلحة التي شهدتها المنطقة المحيطة بمنفذ اليعربية الحدودي السوري بين الجيش العربي السوري ومجموعات مسلحة خلال اليومين الماضيين.
وأعلنت وزارة الداخلية العراقية أول من أمس في بيان عن إصابة جندي ومدنيين عراقيين اثنين من أهالي ناحية ربيعة الحدودية مع سورية والتابعة لمحافظة نينوى بالنيران المتبادلة بين عناصر الجيش العربي السوري الحر والمجموعات المسلحة.
وأكدت الوزارة عدم تدخلها في القتال الدائر في محيط مخفر اليعربية على الحدود العراقية- السورية منذ يوم الجمعة، مشددة على أن ما يجري هناك «هو شأن داخلي والجيش العراقي غير مشتبك مع أي من الجهات المتحاربة في سورية ولن يسمح بدخول أي متسلل إلى أراضيه».
وأفادت مصادر عراقية محلية، أن ناحية ربيعة الحدودية بدت أمس شبه خالية من المواطنين بسبب الاشتباكات المسلحة بين الجيش السوري والمجموعات المسلحة.
ونقل أربعة جنود من الجيش العربي السوري إلى مستشفى في شمال العراق بعد إصابتهم في الاشتباكات بحسب ما نقلت وكالة «أ ف ب» للأنباء عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الفريق الركن محمد العسكري.
وقال العسكري: إن «أربعة جرحى من الجيش السوري نقلوا إلى مستشفى ربيعة» القريب من منفذ اليعربية الحدودي حيث تدور اشتباكات بين الجيش العربي السوري ومجموعات مسلحة منذ يومين.
وذكر المتحدث أن «نيران طرفي النزاع تصل إلى داخل الأراضي العراقية، لكننا لا نزال نمارس ضبط النفس، وقواتنا تقوم بحماية الحدود من الإرهابيين والمهربين، ولا وجود لطائراتنا في منطقة النزاع». وتابع: «لا علاقة لنا ولم تتدخل قواتنا بالنزاع».
على خط مواز كشف قائم مقام قضاء الخالص في محافظة ديالى العراقية عدي الخدران عن التحاق سلفيين من العراق بمسلحي القاعدة في سورية.
وأوضح الخدران بحسب قناة «العالم» الإخبارية أن عدداً من أبناء محافظة ديالى يقاتلون إلى جانب تنظيم القاعدة في سورية، مؤكداً أن ذوي القتلى من هؤلاء يقيمون لأبنائهم المقتولين في سورية مآتم سرية وخاصة في المناطق الغربية من بعقوبة.
وأضاف: «إن عدداً من أبناء محافظة ديالى سافروا منذ أشهر إلى سورية للانضمام إلى ما يسمى «جبهة النصرة» السورية التي تعتبر الوجه الثاني لتنظيم القاعدة». وأشار الخدران إلى أن ذوي القتلى يدعون أن أبناءهم قتلوا في حوادث سير أو أمراض لكن الحقيقية تخالف ذلك لأن أغلبهم معروفة ارتباطاتهم بالتنظيمات المسلحة».
وحذر الخدران من «مغبة عودتهم إلى العراق لكونهم يمثلون محور الشر الذي يتغذى منه العنف»، ودعا الأجهزة الأمنية إلى «تهيئة قاعدة معلومات متكاملة تتضمن أسماء هؤلاء وجميع الأمور التي تتعلق بهم لضمان اعتقالهم فور عودتهم للعراق».
ويتسلل العديد من المسلحين الأجانب وعناصر من القاعدة عبر الدول المجاورة إلى سورية وخاصة تركيا للقتال إلى جانب المجموعات المسلحة وارتكاب أعمال عنف وقتل ضد المدنيين وقوات الجيش العربي السوري.
المصدر: وكالات

 

أنشأ سنحاريب ملك الامبراطورية الاشورية خلال فترة حكمه مابين ( 705-681 ق.م) مشروع سحب المياه من نهر الكومل الى قصره في خرسباد ونينوى عن طريق فتح قناة مائي بطول حوالي 80 كيلومترا ، تقع موقع سد وفنطرة تصريف اليماه في وادي- كلي خنس على ارتقاع حوالي 432 مترآ فوق مستوى سطح البحر ، وتم انشاء بعض القنطرات والعبارات الصغيرة على مداخل الوديان التي تقطها مجرى القناة .وقد تحكمت طبيعية تضاريس الارض على تحديد مجرى واتجاه القناة ، ولذا أنشأت العديد من العبارات الصغيرة على الوديان التي تمر فيها القناة أبتداْ من وادي ( خنس ، الحجر المقطوع – كه فره بري ،شيفا ئاشا ، وادي داربه ستا ،وادي قرية جفته وقنطرة جروانة العملاقة ، قنطرة في قرية محمودا واخرى في قرية كندالي وفي قرية شيف شرين ) .

تعتبر عبارة قنطرة جروانا من اكبرها واشهرها بسبب خصوصياتها الهندسية في البناء والتصميم وفي طريق نقل الكتل الحجرية الى هناك من وادي خنس التي تعبد عنها بحوالي 15 كيلو متر حسب طول القناة . تم استخدام حوالي 2 مليون قطع من الصخور الكلسية في بناء قنطرة جروانة ذات الاحجام المختلقة(20 في 20 سم ( 50 في 50سم ، 100 في 50 سم ، ) .

الاشارة في كتاب الدكتور بيوار خنسي ( مستقبل الاثار في خنس ، وفي الجزء الاول من كتاب أبرز المواقع الاثرية في محافظة دهوك ) الى انه من الارحج تم نقل الاحجار من وادي خنس بواسطة مجرى نهر الكومل الى ان وصلت قريبا ما بين قريتي زينافا العليا وبيربوب ) ،وبعدها تم تفريغ الصخور هناك على شاطئ نهر الكومل و نقل تلك الصخور بواسطة العربات الخاصة الى موقع جروانا. ادت فيضانات نهر الكومل منذ تلك الفتروة الى تهديم وتعرية الكثير من اجزاء هذا المشروع العملاق التي انشأت قبل حوالي 2694-2718سنة ( 705- 681 ق.م). تم انشاء ميناء كبير على الجهة الغربية من نهر شمال قرية زاينا العليا – المعروفة ب زينافا غازي. وهي عبارة على رصيف او ربما عدة ارصفة بطول حوالي 25 متر وبعرض حوالي 3 أمتار مبنية من نفس انواع الصخور التي استعلمت في بناء عبارة جروانا وغيرها من القناطر والعبارات التي انشأت في الوديان التي كانت تقع على امتداد مجرى قناة سنحاريب.

بسبب استمرار فيضانات نهر الكومل منذ تلك الفترة ادت الى هدم وجرف اجزء كثير من الميناء او ال