يوجد 1148 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design
الأحد, 07 حزيران/يونيو 2015 01:09

زاكروس مهد الحضارات القديمة- صباح دارا

 

6 حزيران 2015

Zagros, backbone of Ancient Civilizations

هذا هو عنوان الكتاب الذي سوف اصدره في شهر اب المقبل بعد اكثر من عشر سنوات من البحث.

الكتاب باللغة الانكليزية ومقسم الي جزئين: الاول هو استعراض لما مجموعه اثنان وعشرين مملكة او حضارة ظهرت في زاكروس خلال الاربعة الاف سنة السابقة للعصر الحالي , والقسم الثاني هو دراسات حول مسألة اللغة والقومية الزاكروسية اضافة الي فصل مخصص لمعادات الزاكروسية من قبل ما يمكن تسميتهم با شباه المؤرخين خلال القرنين الماضيين. للمزيد....

الاسباب الكامنة وراء هذا البحث كان فقر المعلومات حول تارخ هذه المنطقة رغم الدور الحيوي التي لعبته طوال الاربعة الاف سنة المشار اليها اعلاه واليكم التفاصيل.

المعلومات المتوفرة حول تاريخ زاكروس سواء في الكتب او المقالات نادره ومختصرة ومقتصرة على وصفها بمنطقة جبلية منسية تقع غرب ايران ويسكنها الرعاع والقرويون الذين يعتمدون على الزراعة والرعي في معيشتهم ويتكلمون خليط من اللغات من ضمنها الكردية والفارسية واللورية ووالتركمانيه والكلدانيه (انظر انسايكلوبيديا بريتانكا) .

اسباب هذه الصورة القاتمة واضحة وهي عدم وجود بحوثات تاريخية بهذا الخصوص وتسلط المؤرخين ذوي الدوافع الدينية المسيحية واليهودية على كتابة التاريخ القديم لمنطقة الشرق الادنى وتحريفهم لهذا التاريخ الي درجة انه اصبحت منطقة زاكروس عديمة الاصل والتاريخ واصبح الشوفينيون العرب والترك والعجم يمزحون على الكورد كلما يثار مسألة اصلهم وتاريخهم وصار الرأي العام السائد حول الشخصية الكوردية عند هذه الشعوب هو انسان جاهل عديم الثقافة ودموي الطبيعة ويتصف بالغباء.

لو كانت زاكروس فعلا منطقة خاملة وعديمة الحضارة تاريخيا , لما وجدت حافزا للتضحية بجزء كبير من حياتي في البحث عن اسباب هذا الخمول المزيف. فالحقيقة التي بانت من خلال البحث لم تقوض فقط المعلومات التقلدية الزائفة عن تاريخ هذه المنطقة وانما اظهرت ان الزاكروسيون كانوا العامل الاساسي والطليعي والاكثر تأثيرا على منطقة الشرق الاوسط وحتى العالم خلال العشرة الاف سنة السابقة للعصر الحالي.

نبذه عن منجزات الزاكروسيون في ما قبل التاريخ:

. انشاء معبد (كوبكلي تبه) في الالف التاسع قبل الميلاد اي ستة الاف سنة قبل تشييد الاهرامات.

. اكتشاف الزراعة وتدجين الحيوانات في الالف التاسع قبل الميلاد.

. حصول الثورة الحضارية (الثورة النيوليتيكية)التي مهدت الطريق لظهور الحضارات الكلاسيكية في سومر ومصر والهند فيما بعد.

. تصدير الحضارة النيوليتيكية بضمنها مهنة الزراعة واللغة الزاكروسية الي اوربا في الالف الثامن ق.م.(هذه اللغة تسمى من قبل علماء اللغة باللغة الهندو اوربية رغم اعترافهم بان اصلها كان في شمال زاكروس) .

. تأسيس اولى الحضارات الكلاسيكية من خلال اقامة حضارة سومرفي الالف الرابع ق.م. بعد انسحاب المياه الخليجية من اواسط وادي الرافدين.

. تأسيس اول امبراطورية في التاريخ الا وهي الامبراطورية الميدية التني كانت تمتد من الهند وحتى اليونان.

.الزاكروسيون كانوا وراء اقامة اثنين وعشرون من مجموع خمس وعشرون مملكة او حضارة ظهرت خلال الاربع الاف سنة السابقة للعصر المسيحي كانت في زاكروس .

اسباب هذه الظاهره

طغيان هذه الصورة القاتمة وديمومتها لم تأتي فقط بسبب شوفينية الشعوب المحيطة بالكورد ولا بسبب التوجهات العنصرية والدينية لهؤلاء اللذين زيفوا تاريخ منطقة الشرق الادنى , وانما يعود ايضا لتقاعس الكورد انفسهم و قبوضيتهم الفكرية في البحث في هذا المجال.

صحيح ان الظروف القمعية المطبقة بشكل منهجي في الدول المحتلة لكوردستان كان لها الدور الاساسي في احباط عزيمة الكورد للخوض في بحث تاريخهم بشكل ممنهج , ولكن ذلك لا يكفي لتبرير استمرار هذا العقم خلال العقدين الماضيين حيث يسود اوضاع شبه حرة في وسط كوردستان (العراق) ووجود اكثر من مليوني كوردي في البلدان الصناعية .

محتويات الكتاب

القسم الاول

عرض استعراضي مع تثبيت الاصول الاثنية واللغوية لاثنان وعشرون كيان ظهرت في زاكروس خلال الاربع الاف سنة ق.م. وهي: ايلام و سومر وهاتي وكاسيت و كوتي وهوريت وهيتيت و ميتاني و سايثي و مانوي واورارتو و فريجي ولويان وليسيان وليديان وكيمريان واوكاريتي وامازون واتروسك و كوردوان و لولابي و وميدي.

القسم الثاني: يتكون من خمسة فصول هي:

. الامة الزاكروسية.

. العائلة اللغوية الزاكروسية

. اصل الكورد

. اصل كلمة الكورد

. منجزات الزاكروسيون خلال الاربعة الاف سنة ق.م.

. ظاهرة معادات الزاكروسية.

خاتمة

هذا الكتاب يختلف عن اي كتاب تاريخي اخر بما يلي:

. اول كتاب يبحث عن ماقبل - تاريخ زاكروس.

. الكتاب مسنود بواسطة مئات المصادر الانكليزية والفرنسية.

. الكتاب لا يعتمد على اي معلومات ذي اصول دينية او خرافية.

. الكتاب يخالف ما هو منشور لحد الان حول تاريخ الشرق الادنى خلال الاربع الاف سنة ق.م. وبالاخص ما يتعلق بالمملكات المشار اليها اعلاه.

. استعمال كلمة زاكروس بدلا من كوردستان له العديد من الاسباب اهمها هو تجنيب الكتاب من الوقوع في المستنقع السياسي لان هوية الكتاب هي اكاديمية بحته.

عنوان الموقع المخصص للكتب والذي يحوي حوالي اربعين صفحة من المعلومات بالانكليزية حوله هو :

Zagros, backbone of Ancient Civilizations

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

Face book

ميدل ايست أونلاين

أنقرة ـ هيمنت أخبار استهداف التجمعات الانتخابية للأكراد وفضائح تورط الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في ملفات الفساد ودعم الجهاديين على الحملة الانتخابية في تركيا في غياب تام لمضامين البرامج الانتخابية التي من المفترض أن تكون المعيار الوحيد في الحملات التي تسبق الانتخابات مثلما يجري في اغلب الديمقراطيات، وأرجع مراقبون ذلك إلى هوس أردوغان بضرب خصومه قبل التركيز على برامج حزبه.

وشهدت تركيا في الأيام الأخيرة موجة عنف كبيرة تمثلت في إفساد تجمعات الأكراد أخرها الانفجار الذي وقع الجمعة وأودى بحياة بشخصين خلال تجمع انتخابي لحزب الشعب الديمقراطي الكردي في ديار بكر جنوب شرق البلاد نجم عن قنبلة محشوة بكرات معدنية، وذلك عشية الانتخابات التشريعية.

وتتجه الأنظار الى النتيجة التي قد يحرزها حزب الشعب الديمقراطي الاحد. فاذا تجاوز عتبة 10% التي تجيز له دخول البرلمان فقد يحرم حزب العدالة والتنمية بزعامة الرئيس رجب طيب اردوغان، من الغالبية البرلمانية الكبرى التي يحتاج إليها لإقرار تعديل دستوري يعزز سلطات أردوغان الرئاسية.

ويرى مراقبون أن حملات استهداف الاكراد التي تنوعت طرقها وأساليبها اما بالانفجارات او يرصاص المجهولين الذي قتل سائق حافلة تابعة لحزب الشعب الديمقراطي يأتي من منطلق تزايد شعبية الحزب الكردي الذي أصبح يهدد مخطط اردوغان لتغيير الدستور.

وقال هؤلاء إن المتمعن في الحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية التي قادها أردوغان نيابة عن أحمد داوود أوغلو رغم مخالفة الدستور يرى أن الرئيس التركي كان شغله الوحيد هو ضرب المعارضين والتشكيك في نواياهم وخاصة الاكراد عوض الاهتمام باقناع الناخبين ببرامج حزبه وهو ما ساهم بحسب المراقبين في تدني شعبية الحزب الحاكم وإمكانية خسارته لأصوات عديدة قد تكلفه غاليا.


أردوغان تجاوز أوغلو فوقع في المحظور

والى جانب هوسه الانتخابي شن أردوغان هجوما على المعارضة والصحف في كل الاتجاهات واتهمهم بالعمل لحساب الكيان الموازي بعد أن قام البعض منهم بفضح تورط اردوغان في الفساد والبذخ وتسفير الجهاديين إلى سوريا.

وقامت صحيفة جمهورييت بنشر أدلة عن ادخال الاستخبارات التركية للسلاح والجهاديين الى سوريا وهو ما دفع اردوغان رفع دعوى قضائية ضد الصحيفة وتوعد بمقاضاة كل من يتحدث عن فضيحة الفساد التي هزت النظام التركي سنة 2013.

ضريبة مهاجمة الخصوم

يبدو ان اردغان اخطأ في حساباته الانتخابية عندما شن هجوما قاسيا على منتقديه ومعارضيه قبل اجراء الانتخابات التشريعية الأحد، فالعديد من الاتراك ربطوا بين الهجمات الدموية التي طالت الاكراد وخطابات الشيطنة والتحريض التي يوجهها الرئيس الترك ضد حزب الشعب الديمقراطي الكردي.

ويرى مراقبون ان الحزب الحاكم تضرر من الحسابات الخاطئة لأردوغان الذي أراد ان يقود الحملة الانتخابية لضمان فوز العدالة والتنمية فعبث بحزبه.

ووفي تعليقه على الانفجار الذي هز تجمعا للاكراد الجمعقة قال أردوغان ان الانفجار جاء لضرب الاستقرار قبل الانتخابات.

وعلق متابعون أن اردوغان يريد ابعاد شبهة أن النظان هو من يقف خلف استهداف الاكراد في كل مكان.

ومن جانبه قال صلاح الدين دميرطاش رئيس حزب الشعب الديمقراطي ثمة حاجة إلى السلام في تركيا، ومهما كان سبب حدوث هذا التفجير أدعو الشعب كله إلى التحلي بالهدوء، مضيفا "يجب تجنب الاستفزازت، وأنا متأكد من أن محبي السلام في كل بقعة في تركيا يتوجهون لنا بالدعاء. ولتتأكد تركيا أن حزب الشعب الديمقراطي لن تنطلي عليه هذه الحيل والألاعيب".

ووجّه حزب الشعب الديمقراطي أصابع الاتهام إلى الرئيس التركي وحزب العدالة والتنمية الحاكم، حيث قال "إن هذا محاولة لمنع حزبنا من البروز والظهور في تركيا".

ويرى خبراء أن العديد من الأتراك سيتعاطفون يوم الانتخابات مع الحملة الشرسة الموجهة ضد الاكراد وحزب الشعب الديمقراطي لذلك يبدو الحزب مهددا بعدم نيل ثلثي المقاعد في البرلمان وعدم قدرته على التوجه الى استفتاء لتغيير الدستور.

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— قالت زينب بنغورا، ممثلة الأمم المتحدة لشؤون العنف الجنسي خلال الصراعات، والتي أمضت وقتا في مخيمات اللاجئين الفارين من العراق وسوريا، إن تنظيم داعش يعرض الفتيات الأيزيديات للبيع في المزاد العلني وهن عاريات.

وأوضحت بن غورا في مقابلة مع الزميل فريد زكريا لـCNN ما يحدث بالضبط عند دخول داعش لقرية أيزيدية: "يأخذون النساء الكبيرات بالعمر والرضع ويضعونهم على جانب لأن هؤلاء لا يحتاجونهم في الجنس، أما الفتيات اليافعات فيأخذوهن ويعرضوهن على شخص لفحص إن كانوا عذارى ومن بعدها يطلبون منهن الاستحمام، ثم يقررون من سيذهب إلى الرقة التي تعتبر عاصمة تنظيم داعش."

وتابعت قائلة: "كلما كانت الفتاة أصغر سنا وأجمل كلما كان ذلك أفضل.. بعدها يؤخذن إلى السوق أو ما يطلقون عليه اسم البازار، وهناك يتم عرضهن للمزاد العلني.. الفتيات خلال المزاد العلني يقفن عاريات لأن من يريد شرائهن يريد فحصهن إن كان صدرها كبيرا على سبيل المثال وغيرها من الأمور."

 

وأضافت: "الفتيات يمررن بتجربة مهينة للغاية، قبل أن يتم تسعيرهن وبيعهن مرارا، أعلم قصة بأن هناك امرأة تم شرائها بعلبة سجائر، بعد أن استخدمت كعبدة لفترة من الوقت، وعمليات البيع والشراء مستمرة ولا تنتهي عند شخص واحد فقط."

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- في تطور غير مسبوق بالعمليات العسكرية التي تقودها السعودية ضد جماعة "الحوثي"، ومسلحين موالين للرئيس اليمني السابق، على عبدالله صالح، أكدت المملكة السبت، أن دفاعاتها الجوية تصدت لصاروخ "سكود"، أطلقته الجماعة المدعومة من إيران، باتجاه جنوب السعودية.

إلا أن ثلاثة قياديين في جماعة الحوثي أكدوا لـCNN أنه تم إطلاق ثلاثة صواريخ على الأقل من نوع "سكود"، من أحد المواقع في محافظة "صعدة"، أكبر معاقل الجماعة، في شمال اليمن، باتجاه مدينة "خميس مشيط"، الواقعة في منطقة عسير، جنوب غربي السعودية، وتبعد نحو 80 كيلومتراً عن الحدود.

وكانت القيادة المشتركة لقوات التحالف، الذي تقوده السعودية، قد ذكرت في بيان أوردته وكالة "واس" الرسمية، أنه عند الساعة الثانية وخمس وأربعون دقيقة من فجر السبت، "أطلقت ميليشيات الحوثي والمخلوع (الرئيس اليمني السابق) علي عبدالله صالح، صاروخ سكود باتجاه مدينة خميس مشيط."

 

وأضاف البيان: "وتم بحمد الله اعتراض الصاروخ من قبل قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي بصاروخي باتريوت، وقد بادرت القوات الجوية للتحالف، في الحال، بتدمير منصة إطلاق الصواريخ، التي تم تحديد موقعها جنوب صعدة."

وسبق أن أشارت تقارير صحفية وميدانية إلى حصول الحوثيين على الكثير من أسلحة الجيش اليمني، وبينها صواريخ بعيدة المدى، علما أن الردود الحوثية على الضربات الجوية السعودية اقتصرت خلال الفترة الماضية على عمليات قصف عبر الحدود، وإطلاق قذائف هاون باتجاه المدن والبلدات السعودية في نجران وجازان.

في الغضون، نقلت وكالة "سبأ" للأنباء، التي تديرها جماعة الحوثي بعد سيطرتها على السلطة في صنعاء، عن "مصدر عسكري" قوله إن "الجيش مسنوداً باللجان الشعبية، قام بتدمير دبابتين بموقع جبل الدخان، للعدو السعودي"، وأكد "قتل وجرح عدد كبير من الجنود، في صفوف جيش العدوان السعودي"، بحسب قوله.

من جانبها، ذكرت قيادة القوات المشتركة أن القوات المسلحة السعودية تمكنت من "صد هجوم على عدة محاور بقطاع جيزان ونجران من الجانب اليمني، اتضح أنه منسق ومخطط ومنفذ من قبل تشكيل للحرس الجمهوري، التابع لقوات الرئيس اليمني المخلوع، علي عبدالله صالح، وبمساندة من ميليشيا الحوثي."

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن بيان لقيادة التحالف: "وقد تصدت قواتنا البرية الباسلة بالمدفعية وطائرات الأباتشي، بمساندة من قوات الحرس الوطني والقوات الجوية، ودعم من رجال حرس الحدود، لتلك المحاولة اليائسة، وتمكنت بفضل الله من دحر هجوم قوات العدو، وقتل العشرات منهم."

وأضاف البيان العسكري أن الهجوم أسفر عن مقتل أربعة من أفراد القوات السعودية، أحدهم نقيب في الحرس الوطني، إضافة إلى نقيب وعريف في القوات البرية، والرابع جندي في قوات حرس الحدود.

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 11:33

أكراد تركيا يقررون مصير إردوغان السياسي

إسطنبول: ثائر عباس
تتجه أنظار الأتراك، والعالم بأسره، إلى حزب كردي صغير ناشئ، سيكون صاحب الكلمة الفصل في مصير الرئيس التركي رجب طيب إردوغان السياسي، فإما يوقف صعود حزب العدالة والتنمية الذي أسسه إردوغان، وبالتالي يوقف طموح إردوغان ويجعل من مشروعه لتغيير النظام السياسي والحصول على صلاحيات أكبر من الأحلام، وربما يطيح بالحزب الحاكم. وفي المقابل، قد يعطي فشل الحزب إردوغان كل الأصوات التي يحتاجها لتعديل الدستور والاستمرار في حكم تركيا أربع سنوات أخرى على الأقل.
ADVERTISING
وينظر البعض إلى قرار حزب «ديمقراطية الشعوب» الكردي خوض الانتخابات البرلمانية التركية كحزب، بعد أن كان يخوضها الأتراك تاريخيا كأشخاص مستقلين يشكلون حزبا بعد انتخابهم على أنه «مقامرة، أو مغامرة على أقل تقدير». فنظام الانتخابات التركي يشترط حصول أي حزب على ما تزيد نسبته عن 10 في المائة من أصوات الناخبين في كل تركيا لدخول البرلمان، وإلا فإن كل الأصوات التي نالها ستصبح ملغاة، ما ينعكس إيجابا على حصة الفائز بأكثر الأصوات في الانتخابات فينال المزيد من المقاعد. وهكذا تصبح المعادلة واضحة، ومفادها: إذا فاز الأكراد بما يزيد عن 10 في المائة، فإن حزب العدالة والتنمية قد لا يستطيع تشكيل حكومة منفردا، أو على الأقل سيشكل حكومة أكثرية ضئيلة. أما إذا ما خسر الأكراد فإن الحزب الحاكم قد ينال الفرصة للفوز بمقاعد تسمح له بتعديل الدستور مباشرة، أو عبر طرحه على الاستفتاء العام.
ولم يحز الأكراد في الانتخابات المحلية السابقة ما يزيد عن 6 في المائة من الأصوات، لكن مرشحهم، ورئيس الحزب صلاح الدين ديميرطاش نال نسبة 9.2 في الانتخابات الرئاسية، وهو ما يجعل الحزب قاب قوسين أو أدنى من الفوز.
ويرى بعض المراقبين أن الأكراد ربما يكونون قد حصلوا على «وعود سرية» من أحزاب المعارضة للتصويت لهم من أجل عرقلة مساعي إردوغان، كما أشار عضو في حزب العدالة والتنمية لـ«الشرق الأوسط» أن بعض قواعد الحزب قد تصوت أيضا للأكراد للحد من نفوذ إردوغان، بالإضافة إلى جماعة الداعية فتح الله غولن التي تسعى للإطاحة بنفوذ الزعيم التركي القوي بأي ثمن. لكن مصادر في حزب العدالة والتنمية، تقول لـ«الشرق الأوسط» بأن الأكراد سيكونون في أي حال أقرب إليهم من أحزاب المعارضة الأخرى لأسباب كثيرة أبرزها أن الحزب الحاكم هو الشريك الفعلي في عملية السلام بين الأكراد والحكومة التركية.
وينفي عضو البرلمان التركي عن حزب «ديمقراطية الشعوب» ايرتورول كوركجو أن تكون الخطوة «مغامرة أو مقامرة». ويقول لـ«الشرق الأوسط»: السبب من وراء اتخاذنا قرار خوض الانتخابات تحت سقف حزب ديمقراطية الشعوب كانت النتيجة التي حصل عليها مرشح الحزب في انتخابات رئاسة الجمهورية حيث حصل على ما يقارب الـ10 في المائة (9.2 في المائة). ويضيف: «بعدها مباشرة اجتمعت مؤسسات الحزب واتخذنا قرارا بعد العودة والمشاركة في الانتخابات تحت راية الحزب لأن الشارع في تركيا منحنا ثقة وعبد الطريق أمامنا ولهذا لا يمكن العودة إلى الوراء. كما أن المتغيرات السياسية في تركيا تدفعنا إلى أن نخطو مثل هذه الخطوة لتغير موازين القوى السياسية في البلاد، لأن إردوغان يهدف إلى تطبيق سياسة الفرد الواحد في البلاد من خلال تغيير القوانين لصالحه لكي يتحكم في جميع السلطات أيضا. ولمنع إردوغان من التمتع بهذه الصلاحية قررنا المجازفة والدخول في خضم الانتخابات تحت راية الحزب». وأشار إلى أن أعضاء حزبه دخلوا في الانتخابات الماضية مستقلين مما أتاح الفرصة حسب القوانين الانتخابية لأن يحصل حزب العدالة والتنمية على أكثر من 30 مقعدا زورا وبهتانا ودون أي عناء، لهذا نريد أن نسترد حقنا من العدالة والتنمية بأن نأخذ الـ30 مقعدًا. وقال: «كما تعلمون بأن العدالة والتنمية هو الحزب الذي كان يرفض دائما أي مشروع في البرلمان لخفض نسبة الحاجز النسبي ولهذا نريد أن نلقنه درسا لن ينساه في حياته، كما أننا نريد أن نعطي إردوغان درسا ونقول له لن نرضخ لابتزازاتك في عدم خفض الحاجز النسبي ولن نعطيك الفرصة لكي تعلن نفسك حاكما مطلقا للبلاد ولن تستطيع أن تغير الدستور إلى النظام الرئاسي».
وقال كوركجو: «دخولنا الانتخابات لوحدنا ليس بمغامرة وإنما هو نتيجة قرار من الحزب، المجازفة الآن ليس لديمقراطية الشعوب، فالمعطيات تشير بأن المجازفة والمخاطرة الآن هي بالنسبة لحزب العدالة والتنمية وإردوغان الذي لن يستطيع أن يغير الدستور ولن يستطيع إردوغان أن يصبح ديكتاتورا، ولكن الفائدة فقط هنا ستعود على جميع أبناء تركيا لأن مشاركتنا ودخولنا البرلمان سيمنع تركيا من الانخراط في نفق مظلم». وعن الطريقة التي سيتصرف بها الأكراد في حال فشلوا في تخطي الحاجز النسبي، أكد كوركجو أن حزب ديمقراطية الشعوب سيتخطى الحاجز النسبي بكل سهولة، واحتمال عدم تخطينا كاحتمال عدم تخطي العدالة والتنمية الحاجز النسبي، ولكن رغم أنه احتمال ضعيف جدًا فإنه لن تكون هناك نهاية الدنيا، ولهذا سنستمر في النضال من خارج البرلمان لخفض نسبة الحاجز النسبي، كما أننا سنقوم بحملات وجمع توقيعات لانتخابات برلمانية مبكرة في تركيا، وسنستخدم جميع الوسائل الديمقراطية لاستعادة حقوقنا في تمثيل من منحنا أصواته». وأضاف: «باختصار لن نستسلم لهذا الظلم النسبي، ولكن لن نكون كما يروج له البعض سببا في تهديد الأمن السلمي وأيضا لن نسمح لإردوغان بأن يغير الدستور ليصبح حاكما مطلقا للبلاد»
وأضاف: «يوم الاثنين سيشاهد العالم بأننا نقف عن كلمتنا ولن نكون جزءا من حكومة يشكلها حزب العدالة والتنمية مهما كانت الإغراءات لأننا نحترم أولا إرادة الشارع الذي يرفض العدالة والتنمية، أما بالنسبة للأحزاب الأخرى الشعب الجمهوري والحركة القومية فإننا سننظر إلى الأرقام وأعداد أعضاء البرلمان في المجلس ومن ثم سنتشاور فيما بيننا وسنأخذ وجهة نظر كوادرنا ومن ثم نقرر موقفنا».
وعن توقعات الحزب فيما يخص النتائج، قال كوركجو: «نتوقع أن ما سيحصل عليه الحزب في جميع أنحاء تركيا بأن يتخطى الـ12 في المائة، وهذا يعني بأننا سندخل بأكثر من 60 عضوا للبرلمان التركي، وحسب التوقعات فإننا سنكسب في إسطنبول 6 إلى 7 أعضاء ومن أزمير 3 ومن مرسين 2 ومن أضنة 2 ومن أنطاليا عضوا واحدا ومن بورصة عضوا، وهذا يعني بأننا سنأخذ من غرب تركيا نحو 15 عضوا، أما من منطقة كردستان فستكون الأغلبية العظمى من النواب لحزب ديمقراطية الشعوب».
ويرى الكاتب التركي علي بولاج أن نتائج انتخابات 7 يونيو (حزيران) (بعد غد الأحد) ستكون منعطفا في السياسة التركية عموما والكردية خصوصا. والنتيجة التي سيحققها حزب الشعوب الديمقراطية سترسم شكلا جديدا للمشكلة الكردية والسياسة الكردية. وقال: «وصلنا إلى مرحلة بات الجميع يدرك فيها أن الدولة التركية ولو استخدمت كل إمكانياتها لا تستطيع توجيه الحركة السياسية الكردية وفق ما يحلو لها. وهذا ما قاله رؤساء أركان الجيش في السابق. كما أصبح (حزب) العمال الكردستاني على يقين بعدم إمكانية بلوغه مبتغاه باستخدام السلاح إلى النهاية. فالظروف جعلت دولة تركيا والعمال الكردستاني يبحثان عن طرق جديدة للحل. والتطورات العالمية وما وصلت إليه المنطقة برمتها جعلت تركيا والرأي العام الكردي يلجآن إلى مسيرة السلام».
ورأى أن انتخابات 7 يونيو عتبة حرجة. وأكبر حاجز أمام الحركة السياسية الكردية هو العتبة الانتخابية. ونسبة 10 في المائة من الأصوات نسبة عالية وغير عادلة في الحقيقة. فهذه العتبة فُرضت كي لا تصبح الحركة السياسية الكردية مشروعة. وهذا ما فعله النظام العسكري بعد انقلاب 12 سبتمبر (أيلول) 1980 بحق الرؤية الوطنية. فإن تخطت الشعوب الديمقراطية العتبة الانتخابية سيقاوم العدالة والتنمية كثيرا. واعتبر أن أهم ما في الأمر إن تخطى الشعوب الديمقراطية العتبة الانتخابية هو أن الحزب سيتمكن من إعادة هيكلة السياسة الكردية من خلال نجاحها. وبالتالي ستفقد طريقة استعمال العنف أهميتها.
وقد تعهد رئيس الحزب صلاح الدين ديميرطاش بإلغاء الحاجز الانتخابي (10 في المائة من أصوات الناخبين على مستوى تركيا) حال وصول حزبه السلطة، لافتا أن الحاجز يشكل مشكلة لبعض الأحزاب الأخرى (خصوصا الأحزاب الصغيرة)، كما وعد بضمان السلام والأخوة في البلاد، وتغيير دستور 1982 (الذي وضعه العسكر عقب انقلاب 1980).
alsharqalawsat
بيروت: «الشرق الأوسط»
احتدمت المعارك العنيفة في محيط مدينة الحسكة بشمال شرقي سوريا، التي يحاول تنظيم داعش السيطرة عليها. وذكرت نشرة إخبارية تابعة للتنظيم المتطرف، أن مقاتليه باتوا على بعد كيلومتر من المدينة، وأن موقعًا واحدًا تابعًا للجيش يفصلهم عن المدخل الجنوبي للمدينة، التي هي مركز المحافظة التي تحمل اسمها. وفي هذه الأثناء، استمرت الغارات الجوية المتواصلة على عدد من المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة نحو مائة قتيل في يومين، ووثقت «الشبكة السورية لحقوق الإنسان» مقتل 600 شخص في 45 مجزرة في عدد من المناطق السورية خلال الشهر الماضي.
ADVERTISING
تقرير صادر عن «الشبكة»، أفاد بأن قوات النظام قتلت وحدها 498 شخصًا بينهم 118 طفلاً و70 سيدة، بينما بلغ عدد ضحايا المجازر التي ارتكبها «داعش» 21 شخصًا، وتلك التي ارتكبتها المعارضة 18 مدنيًا بينهم 5 أطفال وسيدة، بينما كانت حصيلة «مجزرة قوات التحالف الدولي 64 مدنيًا، بينهم 31 طفلاً و19 سيدة».
راهنًا، تتجه الأنظار إلى مدينة الحسكة التي ستكون، في حال سقوطها، ثالث مركز محافظة خرج عن سيطرة النظام بعد مدينتي الرقة الواقعة تحت سيطرة «داعش» وإدلب التي استولى عليها «جيش الفتح» المكوّن في نهاية مارس (آذار) الماضي. وكان تنظيم داعش قد شن في 30 مايو (أيار) هجومه على المدينة، مركز محافظة الحسكة، التي تتقاسم السيطرة عليها «وحدات حماية الشعب» الكردية والقوات النظامية.
وتتركز المعارك جنوب المدينة التي بات التنظيم على بعد نحو 500 متر منها. وحسب مدير «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، رامي عبد الرحمن، فإن «قوات النظام تواصل استقدام تعزيزات إلى المدينة». في حين ذكر ناشطون لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»، أن عائلات نزحت من الأحياء الجنوبية والشرقية للحسكة التي يسيطر عليها النظام في اتجاه أحياء المدينة الغربية والشمالية التي يسيطر عليها الأكراد خوفًا من دخول التنظيم إلى المدينة، أو من تعرض مناطقهم لقصف بقذائف الهاوين.
«المرصد» أكد أن المقاتلين الأكراد لم يتدخلوا لتاريخه حتى الآن في المعارك. وكانت صحيفة «الوطن» السورية القريبة من النظام انتقدت، الخميس، ما وصفته بـ«تخاذل» الأكراد عن مساندة قوات النظام. وقال «المرصد» يوم أمس: «لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين قوات النظام مدعمة بكتائب البعث وقوات الدفاع الوطني والمسلحين الموالين لها من طرف وتنظيم داعش من طرف آخر، في المشارف الجنوبية لمدينة الحسكة».
وتابع أن «المنطقة شهدت منذ الصباح قصفًا عنيفًا ومكثفًا من الطيران الحربي على تمركزات للتنظيم في محيط المدينة وجنوبها». وأسفرت العمليات العسكرية منذ اندلاعها عن مقتل 71 عنصرًا على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بينهم قائد كتائب البعث في الحسكة، و48 عنصرًا على الأقل من تنظيم داعش، بينهم 11 فجروا أنفسهم بعربات مفخخة في مواقع لقوات النظام.
ومعلوم أن النظام تعرض خلال الشهرين الأخيرين لسلسلة خسائر على الأرض، وهو يشن منذ أيام حملة قصف جوي بالطائرات الحربية أو البراميل المتفجرة على مناطق عدة خاضعة لسيطرة المعارضة في شمال سوريا وجنوبها وشرقها. وتسبّب هذا القصف «غير المسبوق»، بحسب ما وصفه عبد الرحمن، في مقتل 94 شخصًا خلال الساعات الثماني والأربعين الماضية. ووثق مقتل عشرين طفلاً بين هؤلاء و16 امرأة، «إضافة إلى إصابة مئات آخرين بجروح ودمار في الممتلكات».
أيضًا، واصل الطيران المروحي التابع للنظام، الجمعة، إلقاء البراميل المتفجرة على الأحياء الشرقية في مدينة حلب، وتسبب برميل سقط على حي الميسّر بمقتل ثلاثة أشخاص هم والد ووالدة وطفلهما. وأفاد مصور لوكالة الصحافة الفرنسية، أن الدفاع المدني يبحث عن ضحايا آخرين محتملين تحت الأنقاض.
وفي هذا السياق، يذكر أن منظمة العفو الدولية أحصت في عام 2014 مقتل ثلاثة آلاف مدني نتيجة القصف الجوي من طائرات النظام. وقتل المئات غيرهم منذ مطلع العام الحالي. وكانت قوات النظام قد باشرت استخدام هذه البراميل في نهاية عام 2013 على مدينة حلب وريفها، مما أثار انتقادات عنيفة من منظمات دولية وغير حكومية.
على صعيد آخر، سيطرت كتائب «ثوار الشام» المعارضة، يوم أمس، على قرية حدادين، التي كانت خاضعةً لسيطرة القوات السورية النظامية في ريف محافظة حلب الجنوبي، وفق ما أفاد «مكتب أخبار سوريا»، بينما تواصلت المعارك في مناطق محافظة حلب بين تنظيم داعش وفصائل المعارضة المسلحة ومعها «جبهة النصرة»، منها في محيط بلدة مارع. وكان التنظيم استولى الأسبوع الماضي على بلدة صوران القريبة من مارع والواقعة على طريق إمداد رئيسي للمعارضة من تركيا إلى حلب.
وفي محافظة إدلب، استهدف طيران النظام قرية الفطيرة، الخاضعة لسيطرة المعارضة في منطقة جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين ودمارٍ بالأبنية السكنية، وفق «مكتب أخبار سوريا». وأفاد المكتب أن غارة استهدفت منزلاً سكنيًا وسط القرية، أدى إلى مقتل ستة أشخاص من عائلة واحدة بينهم ثلاثة أطفال، بالإضافة إلى سقوط عدد من الجرحى، تم نقلهم إلى النقطة الطبية في القرية لتلقي العلاج، مشيرًا كذلك إلى أن القصف استهدف أيضًا، قرى كفر عويد وسفوهن وإحسم في منطقة جبل الزاوية، بالإضافة إلى أطراف بلدة كفر نبل ومدينة معرة النعمان في الريف الجنوبي للمحافظة، مما أسفر عن دمار واسع بالأبنية والممتلكات.
واشنطن: «الشرق الأوسط»
أعلنت الحكومة الأميركية مساء أول من أمس أنها كشفت عن عمليات قرصنة معلوماتية طالت المعطيات الشخصية لأربعة ملايين موظف فيدرالي، على الأقل، خلال هجوم إلكتروني ضخم يشتبه بأن مصدره الصين.
ADVERTISING

ورصد مكتب إدارة شؤون الموظفين هذا «التوغل الإلكتروني» في أبريل (نيسان) الماضي، وهو هيئة تتولى إدارة شؤون موظفي الحكومة وتصدر كل سنة مئات آلاف التصاريح الأمنية الحساسة، والتحقيقات حول أشخاص مطروحين لشغل وظائف في الإدارة.

وبحسب ما علمت صحيفة «واشنطن بوست» من مسؤولين أميركيين، طلبوا عدم كشف أسمائهم، فإن قراصنة معلوماتيين صينيين خططوا لهذه القرصنة في ديسمبر (كانون الأول) وهي ثاني عملية قرصنة كبرى لهذه الوكالة تنفذها الصين. غير أن بكين انتقدت توجيه أصابع الاتهام إليها في هذه القضية، إذ قال المتحدث باسم وزارة الخارجية هونغ لي أمس إن «عدم إجراء تحقيق معمق واستخدام كلمات مثل (محتمل) لوصف مسؤولية الصين أمر غير مسؤول ولا يستند إلى أساس علمي»، مؤكدا أن الصين «معارضة لأي شكل من أشكال الجريمة الإلكترونية». كما رفضت سفارة الصين في الولايات المتحدة هذه الاتهامات، وقالت إن «استخلاص استنتاجات متسرعة وإطلاق اتهامات تقوم على افتراضات، أمر غير مسؤول وغير مفيد».

وأعلن مكتب إدارة شؤون الموظفين في بيان أن القرصنة شملت المعطيات الشخصية لنحو 4 ملايين موظف في الإدارة حاليين وسابقين، مشيرة إلى أنه سيتم إبلاغهم اعتبارا من 8 يونيو (حزيران) الجاري. غير أنه لم يستبعد أن يظهر ضحايا آخرون في سياق التحقيق، عارضا التعويض عليهم بمبلغ مليون دولار في حال كانوا ضحية «احتيال وسرقة هوية».

واستخدمت هذه الوكالة في الأشهر الأخيرة أدوات معلوماتية جديدة أتاحت لها رصد هذا الهجوم بعد أربعة أشهر على إطلاقه، وقد نفذ في وقت كانت فيه الوكالة تدرس إجراءات أمنية جديدة تم تطبيقها فيما بعد.

ولم يتضح هدف القراصنة في الوقت الحاضر ما بين سرقة هويات وتجسس، كما لم يتضح ما إذا كانت القرصنة قد طالت الرئيس باراك أوباما أو مسؤولين كبارا في الإدارة الأميركية أو في وكالات الاستخبارات. ولذلك يتولى مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) وإدارة الأمن القومي التحقيق، حيث أعلن (إف بي أي) في بيان أنه «سيواصل التحقيق ومحاسبة الذين يشكلون خطرا في الفضاء الإلكتروني». كما أكدت مديرة مكتب إدارة شؤون الموظفين كاثرين ارشوليتا أن «حماية بيانات موظفينا الفيدراليين من حوادث إلكترونية تخريبية هي أولى أولوياتنا»، مشيرة إلى الالتزام بـ«مسؤوليتنا في ضمان أمن المعلومات المخزنة في أنظمتنا».

ودعا المكتب جميع الذين شملتهم عملية القرصنة إلى توخي «الحذر» في إدارة حساباتهم المصرفية والتعامل مع بياناتهم الشخصية.

وتزايدت عمليات القرصنة في الأشهر الأخيرة داخل الولايات المتحدة، واستهدفت معظمها الأنظمة المعلوماتية لمجموعات كبرى على الإنترنت، وفي العام الماضي تسلل قراصنة صينيون إلى الشبكة المعلوماتية لمكتب إدارة شؤون الموظفين، وشركتين تتعاملان معه مستهدفين بصورة خاصة ملفات طلبات تصاريح أمنية سرية لعشرات آلاف الموظفين. وقد رصد هذا الهجوم في مارس (آذار) 2014. وتم تجميده على الفور، ونسبه مسؤول أميركي كبير إلى الصين. كما استهدف بعض القراصنة العام الماضي عناوين بريد إلكتروني في البيت الأبيض ووزارة الخارجية، بما في ذلك بريد باراك أوباما نفسه، وفق ما أقر به مسؤولون أميركيون مؤخرا، في هجوم نسب إلى روسيا، بحسب صحيفة «نيويورك تايمز».

وبهذا الخصوص قال مدير الاستخبارات الوطنية جيمس كلابر في فبراير (شباط) الماضي إن التجسس الصيني على شركات أميركية «لا يزال يطرح مشكلة كبيرة»، مذكرا بأن بكين وموسكو تملكان أنظمة «متطورة جدا» لشن هذه الهجمات. وأشار بشكل صريح إلى الصين في هجوم معلوماتي آخر جرى في أغسطس (آب) 2014 واستهدف مستشفيات تديرها شركة «كوميونيتي هيلث سيستمز» التي تمثل 200 مؤسسة صحية، وقد تمت سرقة البيانات الشخصية للمرضى.

وحذر كلابر بصورة عامة بأن الولايات المتحدة لا تواجه خطر التعرض لهجوم ضخم، بل إن الخطر يأتي من تضاعف الهجمات «الضعيفة إلى المتوسطة المدى».

وتزامن الإعلان عن الهجوم مع كشف صحيفة «نيويورك تايمز» استنادا إلى وثائق للمستشار السابق في وكالة الأمن القومي إدوارد سنودن أن إدارة أوباما أعطت الوكالة صلاحيات موسعة لمراقبة الاتصالات على الإنترنت من أجل رصد أي قراصنة معلوماتيين يعملون لحساب حكومات أجنبية. ودافع مكتب مدير الاستخبارات الوطنية أمس عن موقفه، مذكرا بأن التهديد الإلكتروني للولايات المتحدة يزداد «بوتيرته ومداه وتطوره وخطورته».
السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 11:06

بارزاني: سياستنا دعم حكومة العبادي

واخ – بغداد

أكد رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني أن الإقليم لا يرغب بالانفصال عن العراق وسياسة حكومته هي دعم حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي، فيما بين أن الإقليم سيضطر إلى البحث عن سبل أخرى في حال إصرار بغداد على عدم معالجة المشاكل.

وقال بارزاني في كلمة ألقاها خلال مراسم افتتاح فندق (رولكس هوتيل) في دهوك، إن "سياسة حكومة إقليم كردستان هي دعم حكومة العبادي"، مؤكدا أن "الإقليم لا يرغب بالانفصال عن العراق".

وأكد أن "حكومة إقليم كردستان راغبة بمعالجة المشاكل الاقتصادية مع بغداد"، مشيرا الى أنه "إذا أصرت بغداد على عدم معالجة المشاكل سيضطر الإقليم إلى البحث عن سبل أخرى".

وكانت حكومة إقليم كردستان اعتبرت، الأربعاء (3 حزيران 2015)، ما أرسلته الحكومة الاتحادية من أموال إلى الإقليم خلال الفترة السابقة بأنها لم تصل إلى المبلغ الكافي لصرف رواتب الموظفين لشهر واحد، فيما أكدت استمرارها في معالجة المشكلات من خلال الحوار في إطار قانون موازنة 2015.

يشار الى أن رئيس حكومة الإقليم اجتمع، في (13 أيار 2015)، مع النواب والوزراء الكرد، وأكد البيان الختامي للاجتماع التزام حكومة الإقليم بالاتفاقية النفطية مع بغداد واستمرارها في معالجة المشاكل عبر الحوار، مهددا باتخاذ "سبل أخرى" في حال إصرار حكومة المركز على مواقفها.

الحقيقة و الايمان بفكر سياسي من أصعب ما يواجه المثقفين، و حتى المثقفون المنظمون الى حزب سياسي يعانون من مشكلة توافق أفكارهم مع أفكار الحزب الذي هم في صفوفة.

فمن الصعوبة أن تجد حزبا ( مجموعة من الناس) يفكرون تماما و بحذافيرها بنفس الطريقة التي يفكر بها مثقفوها و أعضائها و حتى المثقفون يختلفون كثيرا فيما بينهم من اليمين الى اليسار و الوسط و يسار الوسط و الكثير التسميات الاخرى طبقيا و الى أحزاب قومية دينية و ديمقراطية و أستقلالية.

ما يجري في شمال كوردستان و تركيا الان مثال على ما نود طرحة من أفكار في هذا الموضوع المختصر.

فمن المقرر أن يتوجة المواطنون الاتراك و الكورد و باقي مكونات تركيا الى صناديق الاقتراح في السابع من هذا الشهر. الاتراك بحكم كونهم القومية المسيطرة في تركيا وبحكم كونهم ضمنوا السلطة في تركيا فأن أصطفاف مثقفيهم مع حزب العدالة الاسلامي أو حزب الشعب الجمهوري أو الحزب القومي أو أي حزب اخر سوف لن يؤثر على تحصيل حاصل شكل نظام الحكم في تركيا قوميا.

بينما أصطفاف المثقفين الكورد الى مجاميع مختلفة و في هذا الوقت بالذات من تأريخ شمال كوردستان فسيكون له تأثيرات سلبية كثيرة على المستوى القومي الكوردستاني و على مستوى القضية الكوردية في تركيا.

مرحليا القوى الحاكمة في تركيا لا تزال تعيش عهود القهر و التصفيات القومية و المرحلة الصدامية و الاسدية في التعامل مع الاثنيات الاخرى و التي تتمحور بتضليل الكورد و أحتواء قضيتهم من خلال الشعارات البراقة و مسميات الشعب الواحد و أنهم أحرص من الكورد على الكورد أنفسهم.

أي أن أحزاب تركيا التركية لم تصل الى مرحلة الاعتراف ببعض حقوق الشعب الكوردي في تركيا، و عملية السلام التي بدأها أردوغان لا تتعدى لعبة حزبية من أجل أضعاف حزب العمال الكوردستاني و من خلالة الشعب الكوردي في شمال كوردستان.

و مرحليا ليس هناك لدى الكورد في شمال كوردستان من حزب قوي يستطيع التحول الى عامل مؤثر على السلطة في تركيا سوى حزب الشعب الديمقراطي و جميع القوى الاخرى لا تتعدى الاسم.

كورديا حزب الشعب الديمقراطي هو الحزب الوحيد الذي بأمكانه تحقيق بعض المكاسب القومية للشعب الكوردي و أدخال القضية الكوردية الى قبة البرلمان التركي كحزب و من خلاله الى أوربا و العالم.

و بعيدا عن الصراعات الحزبية و الفكرية فأن دخول هذا الحزب الى البرلمان التركي و من خلاله الى البرلمان الاوربي و العالم سيكون له تأثيراته الايجابية على القضية الكوردية أجمالا و في جميع أجزاء كوردستان و سيمهد الطريق أمام أستقلال جنوب كوردستان و من ثم شمال كوردستان.

لذا على المثقفين الكورد و خاصة في شمال كوردستان أبعاد الخلافات الفكرية عن هذه الانتخابات و النظر الى المصالح القومية و الجماهيرية في هذا الوقت بالذات و التركيز على الاهداف المرحلية و أمكانية تحقيقها. أي عليهم التفكير استراتيجيا في تكتيك كوردي مرحلي.

الشعب الكوردي في جنوب كوردستان بدأ حربه التحررية بالحديث و المطالبة باللامركزية للعراق، و من ثم طالب بالحكم الذاتي و بعدها بالفدرالية و الان يطالب بالكونفدرالية و كلها شعارات و خيارات تكتيكية من أجل الهدف الاعظم وهو أستقلال كوردستان و تشكيل الدولة الكوردستانية.

ما يحصل كورديا في تركيا اليوم و في أيران و سوريا هو نفس الشئ، أي أنه قواها السياسية المؤثرة تلجئ الى رفع شعارات مرحلية و لكن الهدف دوما هو الاستقلال و الدولة الكوردستانية. ليس هناك قائد كوردي يستطيع الوقوف بوجه مصالح الشعب الكوردي العليا و على رأسها الاستقلال.

في اربعينات و خمسينات و ستينات القرن الماضي كان الكثير من المثقفين و بعض القوى الكوردية يتهمون بعضهم بعضنا بالمساومة على الحقوق الكوردية في جنوب كوردستان من خلال رفع شعارات و نهج خاطئ متمثلا باللامركزية و الحكم الذاتي للعراق، و لكننا نرى و بعد أتضاح الرؤى في العراق و العالم بأن جميع القوى الكوردية و القادة الكورد في جنوب كوردستان و من ضمنهم اللذين كانوا يطالبون بالحكم الذاتي الحقيقي يعملون من أجل أعلان أستقلال كوردستان.

و نحن متأكدون بأن شمال كوردستان سائر هو الاخر نحو الاستقلال و أن الصعود كحزب سياسي كوردي الى قبة البرلمان التركي سيساهم كثيرا في توجه شمال كوردستان نحو المطالبة بالفدرالية أو الكونفدرالية أو حتى الاستقلال في مرحلة لاحقة. بينما عدم نجاح حزب الشعب الديمقراطي في الوصول الى قبة البرلمان التركي سيؤخر تلك الخطوة.

ليس ضروريا أن تؤيد و تؤمن بفكر حزب سياسي كي تقوم بتأييد ذلك الحزب و تعمل على نجاح ذلك الحزب لتحقيق هدف قومي ضروري والذي هو اليوم وصول الكورد كحزب الى برلمان تركيا على الرغم من دكتاتورية ذلك البرلمان و عنصريته تجاه الكورد و حقوق الشعب الكوردستاني و لكن السياسية العالمية تتطلب ذلك.

حزب العدالة و التنمية التركي الاردوغاني يضم في صفوفة الكثيرين من الكورد كأعضاء حتى في البرلمان التركي و لكن هؤلاء الاعضاء و حزب أردوغان لم يقوموا بالمطالبة بحقوق الشعب الكوردي بقدر محاولتهم منع الممثلين الكورد داخل البرلمان التركي من المطالبة بحقوق الشعب الكوردي. الكثير من القوى الكوردية الاخرى أتبعت نفس نهج أردوغان بمعادات الحزب الكوردي الوحيد الذي يستطيع كسر جدار ال 10% العنصري في تركيا.

أنه جدار الفصل العنصري التركي و على الجميع العمل من أجل هدمه من خلال فوز حزب الشعب الديمقراطي في انتخابات يوم غد.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكد مسؤولان عراقيان خبر وفاة طارق عزيز، السياسي المقرب من الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، الجمعة، بعمر يناهز 79 عاماً، ولكن من هو عزيز؟ تابعوا موجزاً عن حياته في سطور:

- ولد سنة 1936 في بلدة تلكيف شمالي الموصل لأسرة كلدانية كاثوليكية ،وقد ولد باسم ميخائيل يوحنا، الذي غيره لاحقاً إلى طارق عزيز.

- درس اللغة الإنكليزية في كلية الآداب بجامعة بغداد.

 

-بعد ثورة عبد الكريم قاسم في يوليو/تموز 1958م، وصدور جريدة الجمهورية العراقية، عمل طارق عزيز محرراً بها.. ثم انتقل للعمل مديراً لجريدة الجماهير في عام 1963م، تولى مهمة نائب رئيس مكتب الثقافة والإعلام القومي، وفي أوائل عام 1974م انتخب عضواً مرشحاً للقيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي، وفي نوفمبر/تشرين ثاني 1974م أصبح وزيراً للإعلام.

-بدأت علاقة طارق عزيز بصدام حسين في أواخر الخمسينيات من القرن الماضي من خلال عضويتهما بحزب البعث الذي كان محظوراً في ذلك الوقت.

ـ في عام 1977م عين عضواً في مجلس قيادة الثورة، وانتخب عضواً في القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي، فاستقال من الوزارة، وتفرغ للعمل الحزبي.

--  في 16 يوليو/تموز 1979م تولى صدام حسين رئاسة الجمهورية، وعين طارق عزيز نائباً لرئيس الوزراء.

ـ في عام 1980 تعرض لمحاولة اغتيال من قبل المعارضة.

- في عام 1984 أعلن استئناف العلاقات الدبلوماسية الأمريكية العراقية بعد لقاء عقده عزيز في البيت الأبيض مع الرئيس الأمريكي الأسبق رونالد ريغان.

- عينه صدام لتولي وزارة الخارجية بعد حرب الخليج الثانية عام 1991، وكان المتحدث باسم الحكومة، الأمر الذي جعله دائم الظهور في وسائل الإعلام الغربية، وذلك لإتقانه الإنجليزية.

- أعيد بعد ذلك تعيينه نائبا لرئيس الوزراء في مارس/آذار 1991 .

- في 19 مارس/آذار 2003 شاع أن طارق عزيز قد تم اغتياله عندما كان يحاول الوصول إلى كردستان، بعد الغزو الأمريكي على العراق.

- في ليلة24  إبريل/نيسان عام 2003 نقل تلفزيون CNN عن الجيش الأمريكي نبـأ استسلام طارق عزيز وكان أحد المطلوبين الرئيسيين في القائمة الأمريكية لمسؤولي نظام الرئيس العراقي صدام حسين.

- دافع طارق عزيز في أول ظهور له في المحكمة بقوة عن الرئيس صدام ومتهمين آخرين.

- في 27 أكتوبر/تشرين أول عام 2010، أصدرت المحكمة العراقية الحكم بإعدام عزيز، إلا أن هنالك من قال إن الرئيس العراقي حينها، جلال طالباني، رفض التوقيع على أمر إعدام عزيز، ليحكم عليه بالسجن المؤبد.

- في 5 يونيو/حزيران 2015، ذكرت مصادر عراقية لـCNN  أن عزيز بأنه توفي جراء نوبة قلبية بمستشفى الحسين في الناصرية، عن عمر يناهز 79 عاماً.

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 09:43

دميرتاش: سننتصر

مركز الأخبار– خاطب الرئيس المشترك لحزب الشعوب الديمقراطية صلاح الدين دميرتاش بعد الانفجاريين في مهرجان آمد آلف المحتشدين أمام مبنى حزب الأقاليم الديمقراطية، وأشار بأن الانتخابات البرلمانية ستجرى وبأنهم سينتصرون في الانتخابات وبأن صوت الحرية والسلام سيتنصر. وناشد الشعب بأستمرار في الفعاليات الانتخابية.

بعد الانفجار الذي استهدف مهرجان حزب الشعوب الديمقراطية الذي أنضم إليه الآلاف في ساحة آمد، وتلبيناً لمناشدة مسؤلي حزب الشعوب الديمقراطية وحزب الأقاليم الديمقراطية تجمع الآلاف أمام مبنى حزب الأقاليم الديمقراطية، وأثناء خطاب الرئيس المشترك لحزب الشعوب الديمقراطية صلاح الدين دميرتاش للمجتمعين هتف المجتمعون بشعارات التي تنادي ” أردوغان قاتل”.

وأشار الرئيس المشترك لحزب الشعوب الديمقراطية صلاح الدين دميرتاش خلال خطابه للمجتمعين أن الهدف من هذه الهجمات يكمن في إيقاف مسيرتهم، وقال” في جميع الإمكان حاول إيقافنا وضربنا، نحن كحزب مطلبنا هو السلام  مهما فعلوا فأن السلام سيعم في هذا الوطن وسيكون على يدكم.”demirtas-ilonu-aciklama1

وقال دميرتاش” أنظروا منذ لحظة التفجيرين اللذان استهدفها المهرجان فأن الجميع في أرجاء تركيا ينادونا بأن قلبهم ودعائهم معنا، وكل من ينبض قلبهم من أجل السلام هم معنا ويؤكدون ذلك.”

وبيّن دميرتاش بأنهم سيستمرون في فعالياتهم ونشاطاتهم رغم جميع الضغوطات حتى لحظة صدور نتائج الانتخابات. وبأن حزب الشعوب الديمقراطية ليس حزب يقع في مثل هذه كمائن، والنتائج التي سيحصلون عليها في الانتخابات ستكون النفس الحقيقي لتركيا. وبأنهم سيقوم بفعالياتهم ونشاطاتهم بالصبر الذي بدئوا به.

ووضح صلاح الدين دميرتاش بأن النظام والتنظيم الذي ظهر في مكان التفجيرين كان سداً أمام حدوث كارثة كبيرة، بين المتجمهرين من النساء والأطفال والرجال.وبأن الفاعلين وراء هذا المتفجرين سيظهر هويتهم، وإظهار هوية الفاعلين

ستجلب الراحة لتركيا، ولن يتغاضوا عن البحث عن هوية الفاعلين مهما حصل.demirtas-ilonu-aciklama3

ونوه دميرتاش بأنهم يناضلون من أجل الإنسانية، وبأن نضالهم ليس من أجل الكرد فقط بل من أجل جميع شعوب تركيا، وقال” في بداية سيرنا على هذا الطريق كنا على دراية بأنهم طريق صعب ويتطلب نضال كبير.”

وختم الرئيس المشترك لحزب الشعوب الديمقراطية خطابه بأن الانتخابات أمامهم وهذه الانتخابات ستجرى وبأنهم سيفوزون بالانتخابات وسيفوز السلام والحرية في هذه الانتخابات، وفي مساء الـ  7 حزيران سيهدون الإنسانية الحقيقية والكبيرة للوطن.

(أ ب)

ANHA

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 09:40

مراكبُ الموت- يونس عودة/الاردن

 

أقيموا بَني امي صُدورَ مَطِيِّكُمُ / فإني إلى قَومٍ سِواكُم لأمْيَلُ

فقد حُمَّتْ الحاجاتُ والليلُ مُقمِرٌ / وَشُدَّتْ ، لِطيّاتٍ، مَطايا وأرْحُلُ

وفي الأرضِ منأىً للكريمِ عن الأذى / وفيها، لِمَنْ خافَ القِلى، مُتَعَزَّلُ

لَعَمرُكَ، ما بالأرضِ ضيقٌ على امرئٍ / سَرى راغباً أو راهِباً، وَهْوَ يَعْقِلُ

( شاعر الأزد: الشنفرى)

يودعون الديار ومرابعَ الطفولة، والعَبَراتُ تترقرقُ سَخينَةً في المآقي. يُلوِّحون بأيدٍ مثقلةٍ، ويذرفون الدموع مدراراً أْنْ يكونَ هذا آخر العهد بينهم وبين ارض طيبة أقلتهم، وسماء حانية أظلتهم وأظلت آباءهم وأجدادهم ذات زمن جميل. أهيَ دموعُ الأسى والحزن، أم دموع الفكاك والهروب من سطوة سياط أدمت القلوب والنفوس قبل الجلود، وبلا رحمة. عملوا وكدُّوا ليلا ونهارا، وربما قضوا اوقاتاً إضافية اخرى، لتوفير ثمن تذكرة الإبحار الى ( المجهول ؟) ، ولا يعرفون هل هي تذكرةُ الذهاب لتحقيق الأحلام، أم تذكرة السُّباتِ والسكون في بطن بحر لجِّيّ. فطالما غَنَّتْ وتغنَّتْ شعوبُ الارض بالبحر – خاصة أهلُ الخليج أيام الغوص- وامطروه ب" اليامال"، بصوت شجي رائع ، وبالعتاب والملامة حين ابتلاعه لبعض غواصي اللؤلؤ بعد شهور من غيابهم في طلب الرزق في عرضه. فلا تفتأ النساء توجه الرسائل لهذا المخلوق العظيم، للترفق بإرجاع ازواجهن وابنائهن واخوانهن بسلام وأمان، وعليه أن يتقي الله فيهم ويخافَه.

جِيبْهُمْ طالبينكْ جِيبْهُمْ / ما تخافْ من الله يا بَحَرْ؟(http://www.albinali.net )

ما الذي يقهر البشر ويجبرهم على ترك الأوطان وركوب الأهوال والمغامرات نحو المجهول؟ كيف لخِلٍّ أن يهجرَ خِلَّهُ ويبتعدَ عن الوطن الرؤوم الذي درَّسونا عنه في المدارس بأنه النبضُ والدمُ والنَّفَسُ والنَّفْسْ؟ فحينما يصبحُ الوطن كرةَ لهبٍ سُجِّرَت أطرافها وتطايَرَ شررُها فوق الرؤوس، وحينما تُخْتَزَلُ الفضاءاتُ في كائنٍ واحدٍ أوحدٍ يجثم على الصدور ويقطع الانفاس، عندها لا صوتَ يعلو فوق صوت:

سَأرحلُ عن بلادٍ أنتَ فيها / وَلو جارَ الزمانُ على الفقيرِ

***

لَعَمْرُكَ ما ضاقَت بلادٌ بأهلِها / ولكنَّ أخلاقَ الرجالِ تضيقُ

وما بين أملٍ ويأسٍ، وبين رجاءٍ ودعاء، ترنو العيونُ الى الجانبِ الآخرِ من البحر، متناسيةً مخاطرَ هذه الرحلة التي قد تَشْهَدُ آخرَ عهد لهم قبل الإنتقال الى دار الحق. الجانب الآخر في نظر القلوب المِسْكينةِ المستكينةِ هو- حسب ظنها، بل يقينها - يُمَثِّلُ العالمَ المتحضرَ الذي يحترمُ آدميةَ البشر ويدافع عن حقوقهم، دون اجحاف أو تمييز، أو تفريقٍ بين عرق وعرق، وبين ولونٍ ولون.

ينحشرون في مراكبَ اشبهَ بالأكفانِ المتحركةِ تمخُر عُباب الأهوالِ، نحو ما يخطِّطُ له البعض من تجار البشر والنخاسة، وسماسرة الموت، الذين مَنّوهُم برغَد العيشِ في بلاد السكر واللوز؛ بلادِ الاحداق الملونة. ولكن:

اذا حُمَّ القضاءُ على امرئ / فليسَ له بَرٌ يقيهِ ولا بحْرُ

قلوبٌ تفطرتْ، تلهثُ، تبتغي العيشَ الكريمَ لا سواهُ. لم تتوقع تلكم القلوبُ الغضةُ أن تُقابَل بالصَّدِّ والرفضِ، وكأنْ لمْ تكن تُحسَبُ على فئةِ البشرِ البتة. آلوفٌ تتبعها الوفٌ ممن ضاقَ بهم الحالُ، وهدَّت حَيلهمُ الظروف المتقلبة، ومسَّ اجسادَهمُ الهُزالُ، وغارتْ منهم العيونُ وخَفَتَ منها البريق، وبرزت من تحت الجلود العِظامُ الواهنة:

مُهَرَّتَةٌ، فُوهٌ، كأنَّ شُدوقَها / شُقوقُ العِصِيِّ كالحاتٌ وبُسَّلُ

ففي 21/5/ 2015، ذكرت صحيفةُ ( الراية القطرية ) على موقعها مايلي :" اوروبا تواجهُ مأزقاً بسبب الهجرة غير الشرعية: 3 آلاف مهاجر ابتلعهم البحر في 2014".

الآلاف امتطوا صَهوةَ المتوسِّط صَوبَ منارات الديمقراطيةِ وحقوق الانسان، وقد خابَ ظنُّ الكثير منهم. أقلتهم قواربٌ، البعضُ منها اعد لنقل الماشية أصْلا وليس البشر، ليس لهم الا الله، ونعم بالله تعالى، لكنَّ القلوبَ القاسية كالحجارة، او أشد، لم تكن تنظرُ اليهم إلا من منظورٍ ربحي وتجاريٍ بحت، ولقمةٍ مستساغة، إذ على الفرد أن يدفعَ مبلغا معلوماً من المال، يتم الاتفاق عليه قبل الولوج في الاكفانِ الطافية ، وقبل ان يَصِلَ ، إن وصل المركب سالماً. وهذا ما أوْضحه عبدالباري عطوان- رئيس تحرير صحيفة " رأي اليوم " في أحدى افتتاحياته :" الغالبية الساحقة من هؤلاء اللاجئين يستقلون قواربَ متهالكة، ويقعون ضحية سماسرةٍ ومهربين بلا قلب أو ضمير، وكل همهم جمع المال الحَرامِ بكل الطرقِ والوسائلِ، ولا يهمهم ما يحدث لهؤلاء في عرض البحر طالما حصلوا على مبتغاهم وقبضوا الثمن مقدماً".

حالَ وصول المركب المثقل بالاطنان البشرية، تتلقفه زَبانية ديار المهبط، وتوصلهم الى امكنةِ أو أقفاصِ الحجز التي لا تفرق بين رجل وامرأة، وكهل وطفل، وامِّيٍّ ومتعلم، وصحيح وعليل، فالكل ليسو الا ارقاما دخيلة غريبة. هؤلاء ضحية من؟ وما الاسبابُ المسوغة لتركهم اوطانهم وركوبهم الصعاب؟ يبدو أن الاستاذ " ياسر الزعاترة " يستشرف الأسباب وراء هذه الهجرات. فقد كتب ذات يوم تغريدةً مفادها:

"مآسي المهاجرين مع البحر تزداد. 700 ابتلعهم البحر. الغرب مسؤول عن المأساة. نهب الثروات، ودعم الطغاة الفاسدين، واغلاق ابوابه دون الفقراء". كما يسترسل " الزعاترة " في مقال آخر له في صحيفة الدستور الاردنية في 22/4/ 2015 محمِّلا الغرب مرة اخرى ما آلت اليه أحوال الفقراء والمضطهدين ممن اجبروا على ترك أوطانهم خلف ظهورهم متوجهين الى الغرب الذي نهب خيرات العالم الثالث وبات مترَفا متسيِّدا حاجباً ذلك عمن يلهث وراء لقمة العيش والحياة بأمان.

الوطن عزيز على ابنائه وسيبقى في الفكر والبال مهما غابوا عنه، ولكن ما يحز في البال – عطفاً على أقوال الزعاترة- هو تَنَكُّرُ الآخر لابناء البلاد التي تَغص بالثروات، والتي قطف جناها الجميع عدا أصحابُها، فباتوا في معاناة وحرمان وقهر وسخط وشظف من العيش.

المهاجرون في مهب ريح عاتية صباح مساء؛ فمن نجا من موت محقق في عرض البحر، قد يتعرض للصَغارِ والهوانِ حالَ وَطأت أقدامُه ارض الآخر. فالآخر اضحى في حيرة من أمره ،على مبدأ الجاهليين حينما كانوا يرزقون بالبنات،: فإما أن ينقذ العالقين في عرض البحر، ويؤويهم ويتجهَّم الانفاق عليهم، أو أن يتركهم طُعما سائغا مستساغاً لغيلان البحر المتعطشة للدماء البشرية.

في مقالة لرشيد خشانه في صحيفة الحياة (2/5/2015)، وتحت عنوان: الإتحاد الاوروبي ومواجهة الهجرة غير الشرعية يقول:" اقتصرت قراراتُ القمة الاوروبية الاستثنائية الاخيرة في بروكسيل على حلول اجرائية ومالية، متحاشية مجابهة جذرية لظاهرة الهجرة غير القانونية تمنع تكرار الحوادث التي باتت سواحل جزيرتي لامبيدوزا ومالطا مسرحا لها". فالمهاجرون لا يسعفهم الا المأوى الآمن واللقمة البسيطة التي تحول دون قضائهم جوعا أو عطشا، ولم يَدُرْ في مخيلتهم البتة صدور قرارات هزيلة كهذه من قمة اوروبية لها وزنها وحجمها.

أما آن لهذا الصَّلَفِ الاممي أن يرعوي وينقذ آلاف الاجساد المتهالكة التي تضرب في بلاد الله الواسعة بحثا عما يسد رمقها ويقيم اودها؟ يبدو أن مقدمات جادة تم اتخاذها للحد من هذه الخسائر البشرية، وكمرحلة اولى، فقد اصبح مهربو وتجار البشر في نطاق المحاصرة. فهذه محكمة ايطالية في صقلية قد " حكمت بالسجن مدى الحياة على مهرب بشر متورط في حادث غرق دموي لسفينة مهاجرين وهو الحكم الاول من نوعه الذي تصدره محكمة ايطالية"( صحيفة رأي اليوم، 27-5-2015).

ألم تحن الفرصة بعد لكي يرتفعَ صوت العقل على صوت الحناجر، ويتفقَ الجميع على مد يد العون و المساعدة الحقيقية لاناس اصبحوا بلا مأوى وبلا معيل؟ ولربما دارَ في خلد الكثيرين ممن يتابعون قضايا الآلاف من المهجرين عن النسبة الكبيرة من أهل الضاد بينهم. فالعالَمُ الثالِثُ قد أثرى بقعاً كبيرة وكثيرة في العالم بالمعرفة حين هاجر علماؤه وادباؤه المهجريون، وهم كثر، ألا يشفع للمهاجرين الآن فضلُ بني الجلدة على ديار الغرب؟

لقد حتمت الظروف على البعض التنقل والهجرة بحثا عن ملاذ آمن ليس لنفسه شخصيا فحسب؛ بل لمن هم ضمن مسئوليته التي استأمنه الله عليها من اسرة وابناء:" كفى بالمرء إثما أن يضيِّع من يعول" أو كما قال عليه السلام. فمهما قضى المرءُ من سنين طويلةٍ في المهجر، فقد يعيده الى وطنه بيت شعر أو حكمة أو مثل كما قالت الشاعرة لميعة عباس عمارة في احدى امسياتها.

بلادي وإن جارت عليَّ عزيزةٌ / واهلي وإن ضنُّوا عليَّ كرامُ

الى بناتنا وخواتنا ونسائنا النازحات قسرا في عموم العراق
معالجة وعمليات مجانية

تقوم الدكتورة (البروفيسورة) استشاري امراض نسائية "خالدة صليوة كوركيس" بالتعاون مع شبكتنا الحقوقية بفحص ومعالجة واجراء عمليان نسائية لجميع النازحات قسرا مجانا في عموم العراق بعد تحويل خاص من شبكتنا الحقوقية لكافة المراجعات النسائية، على العنوان التالي:
عنوان الدكتورة = شارع الاطباء - الفرع الاول عند صيدلية الرازي
الاتصال ب 07507263294 - 07714686777

. هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته. - هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.


رئاسة شبكة حقوق الانسان في الشرق الاوسط

هرشم 1 - اربيل في 05/06/2015

 

آمد ..مدينة السحر والفن والبطولات والتاريخ

دار الكتب الكوردية ودار المطربين الكورد وجهان جميلان لآمد

بدل رفو

آمد \ جنوب كوردستان

مدينة آمد..تلك المدينة التاريخية والقلعة الصامدة والتي تعد بأنها قلب كوردستان الكبيرة، وفي كل رحلاتي الى الوطن الام تكون استراحة صفاء ونقاء وارهاق من كثرة السماع لقصص وحكايات الاهل والاصدقاء والاحاديث التي لا تخلو من العتابات والدمدمة.اتجول كثيراً في المدن القديمة في العالم وهي التي تجذب انظار السواح والزوار وانا اعتقد بأن البلاد التي لاتحافظ على مدنها القديمة وتاريخها وحضارتها فمن المستحيل ان تشيد وطناً وبلاداً!!.خلال جولتي في الأزقة الضيقة في مدينة (آمد) وبعيدا عن القلعة التي كتبت عنها الكثير وهي من خلال الوثائق التاريخية والاعتبارات المتعلقة بالأسلوب يتبين أن القلعة شيدت في عهد الإمبراطور الروماني قسطنطين،وصلت الى بيت اثري مشيد من قطع صخور البازلت الاسود ويعتقد البعض بان هذه الصخور قد تكومت في المدينة نتيجة براكين الجبال ووصولها لغاية نهر دجلة ووقتها انطفأ البركان.بيت اثري من طابق ارضي وطابق واحد وفي احدى الازقة الضيقة بين العاب الصغار واغانيهم..طرقت باب القصر الساحر والمشيد من الازمنة المنصرمة ،شرفات القصر في الطابق الارضي تحتفي بصور عمالقة الفن والادب الكوردي مثل موسى عنتر واحمد قايا وجكرخوين وكل صورة على مذياع قديم للدلالة بأن هدير اصواتهم لن يهدأ ابداً ولن يتوقف. في الطابق الارضي تحف وهدايا وتذكارات للسواح الذي يطرقون ابواب القصر المكون من عدة حجرات وليس من السهولة العثور على هذا الدار الذي يرجع تاريخه الى قرون وعوائل الارمن التي قطنت (آمد). في احدى الحجرات حيث اكثر من 3 آلاف قرط تحكي حكايات واساطير المدينة والكورد وهذه الاقراط قد جلبت من بلاد بعيدة وقد حدثتني عاملة المحل بالزازاكية ولكنها استعانت بالآنسة (زيلان) التي حدثتني بالكرمانجية بأن لهم معاملاً في تركيا للنقوش وهذه النقوش انعكاس لحضارة وثقافة (آمد) وكذلك اردفت في حديثها بشغف عن مهنتها.قصر(ايلكيز) حكاية من حكايات الزمن الجميل. التقيت بالصحفي والكاتب الكوردي(هوزان امين) في القصر، صحفي ترك بصمات جميلة في مدينة دهوك حيث امضى سنوات من عمره فيها ولكن احلامه توسعت ليستقر في (آمد) وليؤسس مكتبة جميلة واشبه بمتحف صغير في القصر وسماها بدار الكتب الكوردية وحلمه بأن ينشر ثقافة شعبه وبلاده في كل اجزاء كوردستان ولهذا وجدت الكتب بكل اللغات واللهجات والحروف ولكنه لم يخلو من العتاب ايضا على رواد المكتبات وعدم الاقبال المنشود على الكتاب بشكل عام ولكنه غير ميؤوس من زرع بذرات الامل لعشاق اللغة والباحثين عن الادب الكوردي والكلاسيكي وتاريخ مدينة(آمد) .هوزان امين كتلة من مشاعر نقية وروح طيبة ونشاط كثيف يرمز الى التسامح والتقارب بين الجميع واردف قائلا حول مكتبة (آمد) انا سميتها بدار الكتب الكوردية وتحدث لي عن معاناتهم مع الالف باء الكوردية والتي تكتب باللاتينية والاحرف العربية وحول هذا الحديث التقيت بالصدفة استاذ اللغة (د.بابى نازى) في (آمد) وكان الحديث ايضا حول اللغة ،فالحديث حول اللغة يحتل مساحات شاسعة بين الادباء الكورد في الداخل والمهجر.هوزان امين عازم على جلب الكتب بالاحرف العربية لاغناء مكتبته من جنوب كوردستان ويتمنى ان تدعمه وزارة الثقافة والمؤسسات الثقافية بدعمه وتزويد مكتبته من اجل ارساء حب التآلف بين الكورد والآخرونشر ثقافة شعبه وكذلك له طموح اكبر بأن يغدو فناء القصر مكاناً لاقامة الامسيات الثقافية وتتخطى الى احتفاليات توقيع الكتب الكوردية الجديدة ودعوة الضيوف من اجل ان يكون للكورد مكانة كبيرة في كوكبنا.

فتاة رقيقة وكأن الشمس تشرق من ابتسامتها بين جدران سميكة حيث الصراع بينهما ليكون الشاهد الوحيد هو(فن الخزف) السيراميك على صراعهما ولكنها تنتصر بفن جميل على على فن الخزف والمعروف ما قبل التاريخ ولكنه اليوم وفي قصر (ايلكيز) يجدد بأنامل الفتيات الجميلات ولتكون بصماتهن انعكاس لحضارة وثقافة هذه المدينة الكوردية والشعب الكوردي والتقاء الثقافات والحضارات والاديان والعادات والتقاليد والرموز على اعمالهن وقالت لي الانسة( فوندا) بانها تعشق فن الخزف بشغف لانها تزرع الروح في الطين وينبعث الطاووس مزهواً بريشه بين احضان القصر ليكون شاهدا على ابداع هذه الفنانة الشابة الرقيقة.

بجنب قصر (ايلكيز) يقع قصر المطربين الكورد (مالا ده نك بيزين كورد) وكم سعدت بزيارة هذا المكان الساحر الذي يطرق عوالم الفنانين الكورد الراحلين والاحياء وتحدث لي احد العاملين في الدار( محمد كوزه ل) عن الدار بانه يعمل فيه منذ 30 عاما ويعرف الفنانين عن قرب وله علاقات متينة ورائعة مع المطربين بالرغم من انه ليس مطرباً ألا انه يعشق الفن الكوردي بحرارة وقال بأن الزوار يترددون بكثافة كبيرة للاستماع بالاغاني الكوردية في الدار.يفتح القصر بوابته من الساعة 9 صباحا ولغاية 6 مساءً ويقدم الشاي مجاناً للزوار عكس بعض القصور التي تطلب ثمن تذكرة الدخول.افتتح المشروع من قبل مشاريع الاتحاد الاوربي للتنمية مع تركيا ووزارة الثقافة وبلدية (آمد). تقدم الاحتفالات والكونسيرتات مجاناً ويعتمد القصر على اعمال الفنانين الكورد فقط ولانه دار المطربين الكورد. بالاضافة الى عمل السيد (كوزه ل) في الدار الا انه فنان مسرحي وسينمائي وقد عمل مساعداً للمخرج والتصوير والافلام والوثائقية. يرجع تاريخ القصر الى ايام الامبراطورية العثمانية ومشيد من صخور البازلت الاسود.خلال جولتي في القصر وفنائه الجميل وبلاط الفناء شاهدت صور المطرب الراحل( ارام تيكرام) حينها بدت علامات الحزن على وجه (كوزه ل) وقال لي بمرارة بان اخر حديث مع المطرب الراحل حين قال له وهو على فراش الموت والمرض عبارته التي هزته: انا خدمت الكورد 53 عاما في الغناء فهلا بقيت معي ليلة واحدة في المشفى؟؟

صور المطربين والفنانين الكورد انتشرت بكثافة على حيطان الدار القديمة ومنها (ارام تيكرام وكربيتى خجو واخرون)..نزهة رائعة بين اسوار مدينة (آمد) وازقتها الضيقة وقصورها القديمة التاريخية ولكن يظل صوت الكورد مدوياً في آفاق السحر والجمال والتسامح وتظل (آمد) شعلة الكورد.




لقد دأبت حكام السعودية وقطر والامارات على رعاية التطرف والارهاب الذي ﻻيمت الى الاسلام بصلة ومما يدل على عدم احترام الانسان التي يعلم بها القاصي والداني وهذه الجريمة تضاف الى سجل جرائمهم ومن يقف ورائهم في رعاية الجماعات التكفيرية الارهابية المتطرفة. والاتهامات التي وجهها وزير الخارجية الاماراتي الشيخ عبد الله بن زايد ال نهيان للعراق لم تاتي اعتباطاً لولا تخادل بعض اطراف العملية السياسية وحتى الحكومة التي تسعى لاعادة العلاقات الدبلوماسية مع مثل هذه المشايخ وتزلف الاخرين في التكدي على اعتاب مثل هذه الدمى التي لاتعرف معنى الحياة.

العراق ليس كما هي الانظمة الخليجية التي تفتقر الى ابسط مقومات الديمقراطية وقد دافع وزير الخارجية ابراهيم الجعفري عن بلده بالقول :" كلام غير صحيح لأنَّ النظام العراقيَّ برهن بما فيه الكفاية على أنه مُصِرٌّ على إنشاء نظام على قاعدة الديمقراطيّة، ومُشارَكة واسعة لكلِّ الأطراف، وليس فقط من حيث إقامة النظام، بل من حيث السياسات العامّة التي طبَّقها عُمُوماً، بخاصّةٍ القوات المُسلـَّحة". علاوة على انَّ الرئاسات الموجودة في العراق تعكس تعامُلاً تكامُليّاً بين أبناء المذاهب،" والقوميّات ".

نعم لولا وجود بعض الساسة المرتزقة في العراق الذين لاهم لهم إلا الكذب والدجل ونقل صور مغايرة لما يجري في الواقع ممن لايستحقون العيش على ارضها الطاهرة وثبت بالدليل الواضح والملموس عمالتهم و هم بعيدين عن هموم المواطنين للدفاع عن حقوقهم باسم نائب في البرلمان ومنهم من باع نفسه واصطف ضد الشعب العراقي وهؤلاء من جعلوا دولا خارجية تتدخل في صلب القضية العراقية و لما استطاع مثل هذا الوزير القاء التهم بحق بلدنا

وقالَ تَعَالَى: ﴿يَوْمَ تُقَلَّبُ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ‌ يَقُولُونَ يَا لَيْتَنَا أَطَعْنَا اللَّـهَ وَأَطَعْنَا الرَّ‌سُولَا﴿٦٦﴾ وَقَالُوا رَ‌بَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَ‌اءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا ﴿٦٧﴾ رَ‌بَّنَا آتِهِمْ ضِعْفَيْنِ مِنَ الْعَذَابِ وَالْعَنْهُمْ لَعْنًا كَبِيرً‌ا﴾ ﴿الأحزاب: ٦٦، ٦٨﴾.

والكل يعرف أن مثل هؤلاء يشارك طمعا في مناصب أو امتيازات مادية؛لا لخدمة العراق والعراقيين، وهذا ثبت في الفترة الماضية والتي تلت سقوط حكومة البعث... أقولها ان الاجندة التي نتكلم عنها هي خارجية استغلت هشاشة العملية السياسية من خلال خلق الاختلافات والازمات وتوتير الاجواء وتعمل بصيغ نفعية تقسيمية تبدأ بخداع الناس ومحاولة أستغلال لبعض الاطراف من اخوتنا السنة لغرض الحصول على مكاسب وامتيازات وقد كثرت زيارتهم التاَمرية المارثونية الى البلدان التي تحاول تقسيم الوطن في الاونة الاخيرة ودمروا العرب السنة في العراق قبل غيرهم وباعوا حقوقهم المشروعة من أجل ان يبقوا في مسؤولياتهم هنا ونفوذ هناك وضياع المطالب الحقيقية والمشروعة لهم ووصولاً للدماء التي سالت ولازالت تسيل في المعارك التي هم من خطط لها ونيرانها تحرق اليابس والاخضر ويكيلون الاتهامات الباطلة جزافاً ضد خصومهم في العملية السياسية والحشد الشعبي بين الحين والاخر بشتى التهم وابقت ابواب البلد مشرعة لمن هب ودب في التصريح ضد العراق واهله ولايمكن ان يقال عنهم أنهم عراقيون ويستحقون الموت والمحصلة النهائية أنها خيانة للضمير والشرف والعرض و أبشع جريمة بحق الوطن ، بل ساهموا وعملوا بشكل مباشر وغير مباشر على تخريب العملية السياسية الجارية في البلد , واتخاذ المواقف السياسية ذات الطابع العدائي للتطلعات والتوجهات العراقية , وحماية الارهابيين والمرتزقة , واحتضان البعض من الهاربين الصداميين المطلوبين للعدالة العراقية على اعمالهم الاجرامية وفي سكوتهم تجرأ وزير الخارجية الإماراتي للتطاول على العراق بارضه وشعبه ، فالإنتهازيون الذين يقتاتون على فضلات موائد شيوخ البترول هم الذين أتاحوا الفرصة لأشباه الرجال بالتطاول على العراق وتوجيه الاتهامات الجزاف ( وهل تناسى هذا ) وكان جو بايدن نائب الرئيس الامريكي قد قال في كلمة ألقاها في جامعة هارفارد في الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي إن "بعض الدول الحليفة للولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة كالسعودية والإمارات وتركيا قد دفعت مئات الملايين من الدولارات للمقاتلين ضد النظام السوري وأمدتهم بعشرات آلاف الأطنان من الأسلحة لإسقاط نظام الأسد إلا أن تلك الدول "تيقظت" الآن بعد تعاظم قوة تنظيم داعش". وزعم بايدن أن أردوغان الذي وصفه بـ "صديقي القديم" قال له: "أنتم محقون لقد سمحنا للكثيرين (من المقاتلين المسلحين) بعبور الحدود والآن نحاول إغلاقها".

. " وأكد بايدن، “لكن الناس الذين حصلوا على المساعدة كانوا مسلحي داعش و (جبهة النصرة) و(القاعدة)، وعناصر متطرفة قادمة من مناطق أخرى في العالم. أتعتقدون أنني أبالغ؟ أنظروا بأنفسكم إلى النتيجة

. ان بايدن كان “شجاعا” في اعترافاته ووضع النقاط على الحروف على اللاعيين الرئيسيين الذي يدعمون الارهاب في المنطقة، الم تكن تصريحات بايدن تحدثت عن “حقائق محرجة . ولم يتردد نائب الرئيس الاميريكي في قول الكلام الصادم حسب تعبيره.ان الحديث عن الحقائق غالبا ما تكون غير متوقعة لمثل هؤلاء الجهلة التي اعمتهم اموالهم .... كما قال القران عنهم "بَلْ مَتَّعْنَا هَؤُلاء وَآبَاءَهُمْ حَتَّى طَالَ عَلَيْهِمُ الْعُمُرُ أَفَلا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا أَفَهُمُ الْغَالِبُونَ"

وكذلك ذكرهم الكثير من المسؤوليين العراقيين وعلى رأسهم النائب الأول للرئيس العراقي نوري المالكي علانية ولمرات تركيا والامارات ودول اخرى بالتورط في دعم الارهاب،واكد على ان .تركيا والسعودية وقطر والامارات تختلف على الكثير من القضايا؛ لكنها تتفق على معاداة العراق ومشروعه السياسي.

وكشفت وكالة رويترز الاخبارية عن وجود اختلاف في وجهات النظر بين المملكة العربية السعودية و دولة الامارات العربية المتحدة حول كيفية استمرار تقديم الدعم لتنظيم داعش، مما انعكس سلبياً على أداء هذا التنظيم في فترة ما.وقد سبق لوزير الداخلية الاماراتي الشيخ سيف بن زايد أن صرح يندد بطريقة دعم الامارات للارهابيين و إرسال المقاتلين الى سوريا وحذر من ان قد تسبب في تبعات أمنية بعيدة الامد لدولة الامارات و لذلك يجب عدم تكرار هذا الاسلوب في دعمهم. في المقابل يرى المسؤولون السعوديون أن دعم داعش مالياً كان كافياً في بداية الامر، لكن من أجل أن يحقق داعش الانتصار النهائي لابد من دعمه بالمقاتلين و كذلك تقديم الدعم اللوجيستي (تدريب المقاتلين و تقديم السلاح) للتنظيم. كما أكد المسؤولون السعوديون استعدادهم ارسال مقاتلين سعوديين بشكل مستمر للقتال في العراق اذا لزم الامر.وهذا ماتم الاتفاق عليه مع تركيا لغرض اعداد معسكرات لتدريب التكفيريين وتم تنفيذ ذلك قبل اشهر من الان حيث بدأو بالتدفق على العراق وسوريا.

وكما أكد وزير الداخلية الليبي خلال حواره له مع CBC، إن الحكومة الليبية لديها معلومات مؤكدة حول تورط قطر وتركيا في دعم الإرهاب بليبيا ووصول ليبيا الى ما فيه الآن. ،

لقد صنعت السعودية والامارات وقطر بالتعاون مع المخابرات الصهيونية ووكالة المخابرات الامريكية (CIA ) وحشاً شاذاً في المنطقة والعالم العربي والاسلامي سرعان ما بدأ بالخروج من طاعتهم وذات القول يسري على حلفائها الآخرين مثل تركيا التي أصبحت قاعدة خلفية مهمّة لـ “داعش” وجبهة النصرة من خلال ترك حدودها مع سوريا، البالغ طولها أكثر من 240 كيلومتراً، والحدود مع العراق مفتوحة على مصراعيها سيمثل خطراً لايمكن الوقوف بوجهه بسهولة وستجد تركيا أن جارا جديداً قد حل بجوارها ، يتمتع بشهوة جنونية للعنف، جاحد لا يشعر بأدنى امتنان للخدمات الجمّة التي كانت تقدمها له المخابرات الدولية من هذه البلدان. واخيراً نقول لوزير الخارجية الاماراتي إن العراق تاريخه يمتد الى اكثر من سبعة آلاف عام في الوقت الذي كانت فيه بلاده ضائعة وسط الصحراء غير مكتشفة . العراق بلد الشرائع والقوانين والتي خدمة بها الانسانية لا يلد الإرهابيين، بل يلد الطاقات والعقول الخيرة والتي قدمت للعالم العلماء والأكاديميين والمثقفين ، والعراق اليوم ضحية إرهابكم ودعمكم لعصابات داعش بالمال والسلاح والفتاوى التكفيرية " ولاشك ان حسابكم سوف يكون عسيراً

والقران الكريم قد اشار الى ذلك "( وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئًا وَإِن كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ )" صدق الله العلي العظيم

عبد الخالق الفلاح

كاتب واعلامي

 

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

على ارضية تركة الدكتاتورية البغيضة، الإحتلال، ثم تشكيل الحكم على اساس المحاصصة الطائفية العرقية و توالي الحكم لحكومة اكثر طائفية مضت، و اندلاع الصراع الطائفي بوسائل و عوامل داخلية و اقليمية و دولية و تساقط مئات الآلاف ضحايا له و تشرّد الملايين بسببه، الذي يتواصل بسبب وليده المشوّه داعش ايضاً.

اخذت وحدة البلاد تتهدد و تُطرح بقوة، و صارت بنظر الكثيرين و كأنها متوقفة على حدة الصراع الطائفي العرقي فقط، في وقت تحاط فيه الأسباب الكبرى بستارات كثيفة، الأسباب التي تسببت بإثارة تلك الصراعات و تعميقها من مختلف الأطراف المستفيدة .

و يشير خبراء الى اهمية التذكير الى ان بلدان منطقة الشرق الأوسط قد رُسمت حدودها اثر نتائج الحرب العالمية الاولى و معاهدات سايكس بيكو و غيرها على اساس تحكّم القوى الدولية المنتصرة بتركة الدولة العثمانية التي خسرت همينتها على تلك الأصقاع التي كانت وحدات ادارية تابعة لها، و قد رُسمت تلك الحدود على اساس ما وجدته و خططت له تلك القوى من ثروات طبيعية في ارض المنطقة و على رأسها النفط.

و كان العراق بعد تحديده كعراق حديث من حصة بريطانيا التي احتلته و اعلنت الانتداب ثم اقامة حكم ملكي دستوري، و لم يكن خافياً الدور المتحكّم لشركات النفط في حكمه على توالي التغييرات التي جرت في انظمة حكمه لاحقاً، بعد دورها في تحديد تمليك الأرض لمن وفق سندات مكتوبة، و بالتالي في انشاء نظام اجتماعي شبه اقطاعي ـ شبه برجوازي أخذ بنظر الإعتبار البنية العشائرية و القومية الدينية المذهبية لمكوناته، بما عزز قبضة الشركات النفطية و ارباحها.

من ناحية اخرى يشير علماء و متخصصون الى الأهمية الفائقة للثورة التكنولوجية في احداث التغييرات الهائلة في العالم منذ العقدين الأخيرين للقرن الماضي، التي اخذت تطرح بقوة الأهمية العظمى للمواد الأولية الارضية في الصناعات الجديدة الأكثر تطوراً، اضافة الى التغييرات التي ادّت الى اكتشافات مذهلة للفحص الفضائي لباطن الأرض بانواع الأشعات، التي كشفت ان العراق بأكمله يعوم على بحيرة نفطية عملاقة من جهة، و كشفت ان اراضيه غنية بصورة فلكية بـ : الزئبق الأحمر، اليورانيوم، الذهب و غيرها، كما كشفت عن الحقول النفطية في شمال و شمال غرب سوريا، حقلي الغاز العملاقين مقابل سواحل لبنان و اسرائيل ـ فلسطين ابتداءً، اضافة الى حقول النفط جنوب تركيا . . التي اعلنتها وكالات انباء دولية متنوعة بعد ان رُفعت السريّة عنها.

التي تسببت بأعادة نظر الإحتكارات الصناعية الكبرى العابرة لحدود دولها و دول العالم، اعادة نظرها لخططها و تحالفاتها في العراق و المنطقة، و تسببت بتصاعد صراعاتها المتداخلة بينها و بين اطراف من التحالف الدولي المعلن ضد الأرهاب، صراعات متداخلة لمراكز قوى و اطراف تلعب على كل الجهات من اجل الأرباح . . . التي تركت و تترك آثارها في تشوش الرؤية لمن يتابع مايحصل في البلاد و المنطقة، و يتسبب في صعوبات تحديد طرف عراقي لوحده في ظل الهوس الطائفي، او تحديد من المسؤول من قوى خارجية عمّا يجري تحديداً، لمحاولة محاسبته و معاقبته او صدّه .

الأمر الذي يجعل من اي ضعف للحكومة الإتحادية ( و حكومة اقليم كردستان) ما يشجّع على الانقسام طمعا بالتفرد بالثروات الارضية لمكوّن طائفي او عرقي، او لعشيرة او افراد لتحقيق اكبر الإمتيازات السلطوية و المالية الأنانية، في وقت يتطلب النجاح فيه التفاهم بين ممثلي الاحتكارات الكبرى من جهة، و ممثلي الحكومة المركزية و الحكومات المحلية و اعضاء برلمانيين من المنطقة المعيّنة بموقفهم الموحد، من جهة اخرى .

و يرى سياسيون و خبراء محايدون، ان مواجهة داعش الآن بتفاهم جميع الاطراف العراقية، هي الخطوة الهامة الضرورية لتوحيد الجميع و تفاهمهم على قانون الحرس الوطني و طرق تشكيله و آليات عمله و نظام الضبط فيه . . توحيد الجميع و التفاهم و التوافق الضروري و تقبّل الآخر، على اساس ادراك و فهم ان زمان الدكتاتوريات العسكرية و حكم المكوّن الواحد في بلد كالعراق بثرواته قد تغيّر.

و فيما يرى مراقبون خبيرون، ان داعش يقف خلفها تحالف دولي اسود لاقانوني خطير يضم مصالح متنوعة، من مافيات الاجرام الى مافيات السلاح و النفط الدولية و عصابات المتاجرة بالبشر و الآثار، و انواع من مجموعات و جيوش سرية تحميها طغم دولية حاكمة كبرى عارفة باسرار البلاد غير المعلنة و المراهنة على الارباح فقط و ليس المبادئ(*). فإنهم يشددون على ان كل ذلك يتطلب من الحكومة العراقية ان تتبع سياسة الموازنة بين الاقطاب الخارجية المتقاطعة في البلاد التي لابد انها تريد ان تصل الى حالة من توازن المصالح في سعيها للحفاظ على درجة ضرورية من أمن و سلم عالميين ضروري لإدامة مصالحها هي من جهة، و يتطلب من الحكومة ان تتبع سياسة الموازنة بين المكونات العراقية ذاتها من جهة اخرى . .

و على الأطراف العراقية ان تغذّ السير على طريق التوافق و التنازلات المتقابلة فيما بينها، لزيادة قوتها و هي معاً، و حفاظاً على ديمومة النفوذ الواقعي العادل للجميع معاً، و الإتفاق على خطط مرحلية بآجال مسماة لتسوية خلافاتها على الارض بينها . . كاقرار عائدية المناطق المتنازع عليها الى الجهة الموجودة الآن فيها و التي تتحمّل مسؤولية الأمن و السلامة فيها الآن، الى موعد محدد او الى اشعار آخر !!

4 / 6 / 2015 ، مهند البراك

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(*) الأمر الذي قد يساعد على تفسير، كيف انهت الماكنة العسكرية الاميركية الدكتاتور صدام الذي صُوّر حينها و كأنه يهدد البشرية، كيف انهته في ايام . . و تقف الآن مع تحالف دولي كبير ضد الإرهاب و كأنها شبه عاجزة عن انهاء داعش ؟؟

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 09:25

مؤتمر باريس هل فعلا انه ضد الارهاب

 

لا نريد الحكم على هذا المؤتمر والذين حضروا هذا المؤتمر بدون ان ندرس الواقع وما نتج من حقائق واضحة وملموسة على الارض لهذا دعونا نطرح النتائج التي نتجت من هذا المؤتمر

قبل عام اجتمعت دول التحالف الدولي تحت اسم مكافحة الارهاب في بروكسل وكان المؤتمر الاول حيث قدم هذا المؤتمر خمس توصيات وهي

1 زيادة المجهود العسكري ضد المجموعات الارهابية 2 وقف تدفق الارهابين الوهابين

3 قطع قنوات الدعم والتمويل 4 مشكلة المساعدات الانسانية 5 نزع الشرعية عن داعش

وبعد سنة من المؤتمر الاول يعقد المؤتمر الثاني للتحالف الدولي في باريس كان المفروض ان يناقش في هذا المؤتمر التوصيات التي وصى بها مؤتمر بروكسل وما هي الاجراءات التي اتخذت بهذا الشأن وهل الدول المشاركة جميعها كانت صادقة ومخلصة ام مجرد ذر الرماد في العيون

هل طبقت ونفذت التوصيات الخمس كم نسبة التطبيق والتنفيذ لماذا لم تنفذ ما هي المعوقات والعراقيل فاي نظرة موضوعية للواقع تقول لم تطبق اي توصية من هذه التوصيات بل كل ما قالته هذه الدول وما فعلته كان يصب في صالح الارهاب والارهابين فأزدادت قوة الارهابين واتسع ارهابهم وشمل دول عديدة سوريا العراق لبنان ليبيا اليمن مصر ودول اخرى

هل نكون متجنين على الحكومات التي حضرت مؤتمري بروكسل وباريس اذا قلنا انهم مع الارهاب والارهابين وليس ضد الارهاب والارهابين

دعونا نناقش التوصيات التي اتخذها مؤتمر بروكسل قبل عام وطلب من التحالف الدولي لمحاربة الارهاب العمل على تنفيذها وتحقيقها وعند النظر للواقع نرى ما تحقق على الواقع خلاف تلك التوصيات تماما

فالمجهود الحربي الذي يقدم الى الشعوب المبتلية بالارهاب والارهابين لم يقدم لها بل قدم الى الارهابين في سوريا والعراق مثلا قدم الى جبهة النصرة من قبل ال سعود ال ثاني حكومة اردوغان بحجة دعم المعارضة السورية والى ثوار العشائر المجالس العسكرية في العراق بحجة دعم السنة طبعا كل ذلك يتم بمباركة امريكية

وقف تدفق الارهابين وكأن الوصية تقول زيادة في تدفق الارهابين وفعلا ازداد عدد تدفق الارهابين بشكل مذهل وغير متوقع وبشكل علني وبتحدي على شكل مجموعات كبيرة وامام انظار قوات التحالف الدولي

قطع قنوات الدعم والتمويل نرى ازدادت واتسعت هذه القنوات التي تدعم وتمول المجموعات الارهابية الوهابية من قبل العوائل المحتلة للخليج والجزيرة وعلى رأسها ال سعود وال ثاني وال نهيان وبشكل علني بالمال والسلاح والاعلام

معالجة مشكلة المساعدات الانسانية لم نر اي اجراء اتخذ بهذا الشأن حتى من باب ذر الرماد في العيون

نزع الشرعية عن داعش لو دققنا في الامر لاتضح لنا ان شرعية داعش اتسعت وكبرت وزاد عددها وزادت قوتها واتسع نفوذها وقدرتها

اما مؤتمر باريس فاتى بأشياء جديد وطرح مواضيع جديدة وكأنها تعترف بالارهابين وتدعوا الى المصالحة معهم بل تؤكد على مساعدتهم وتسليحهم

فانهم يتهمون الحكومة العراقية بالطائفية وعدم السماح للمكونات الاخرى بالمشاركة في الحكم فهذا ممثل الحكومة الفرنسية في المؤتمر يقول مخاطبا رئيس وزراء الحكومة العراقية ان المعركة مع الارهاب ستكون طويلة وعلى العبادي ان يقدم تعهدا بانه سيقوم بالمصالحة مع جميع المكونات العراقية لا ادري ما هي العلاقة بين المكونات العراقية وخاصة السنة والكرد والارهاب والارهابين ليته يوضح الامور للعراقيين هل الارهاب مصدره السنة والكرد لانهما لم يشاركا في الحكومة ليته يوضح لنا ذلك

لا شك انه يقصد بالمكونات الكلاب الوهابية والزمر الصدامية ليت السيد العبادي ان يرد على وزير خارجية فرنسا ويقول له ما هي المكونات التي لم تشارك في الحكومة العراقية

المؤسف لا توجد في العراق حكومة واحدة فهناك مجموعة من الحكومات وحكومة العبادي هي اضعف هذه الحكومات فهناك حكومة البرزاني وحكومة النجيفي وحكومات العشائر المختلفة

ومن الامور التي طرحت في مؤتمر باريس والملفت للنظر ان الشي الوحيد الذي يمكن ان يحدث تغييرا في القضاء على التطرف هو مد المعارضة وبعضهم قال الثوار بالسلاح من هؤلاء المعارضة او الثوار جبهة النصرة القاعدة في سوريا وكلاب البعث الصدامي وثيران العشائر الدواعش في العراق

ودعوا الى الغاء الجيش السوري والجيش العراقي وتشكيل نواة جيش وطني يلعب دورا اساسيا في محاربة الارهاب والارهابين

وهكذا نرى مهمة هذه المؤتمرات والتحالف الدولي هي تحقيق اهداف ومخططات العوائل الفاسدة ال سعود ال نهيان ال ثاني وحماية عروشهم وفسادهم والقضاء على اي حركة انسانية حضارية في المنطقة لهذا ترى نشر الارهاب في المنطقة العربية الوسيلة الوحيدة لحماية امن اسرائيل وحماية عروش وحصون البقر الحلوب في منطقة الخليج والجزيرة

مهدي المولى

الفساد ليس إشاعة نطلقها, لغرض تسقيط وزير أو مسئول حكومي, أو هراء للحط من الساسة الشرفاء جدا, بل حقيقة أوجدتها الطبقة السياسية, وليس الشعب, فالطبقة السياسية هي المسئول الأول, عن الفساد الجاري في البلد, وهي من تدفع بالبلد إلى حافة التقسيم, وزارات فاسدة ووزراء فاسدون, اثروا مصالحهم الخاصة, على مستقبل بقاء البلد حياً, وهم يرفضون إن يخطئهم الناس, لأنهم يعتبرون أنفسهم دوما على حق, قد لبسوا ثوب العصمة, فيخيل لهم أن كل ما يفعلوه هو الصواب, بئس ما يحملون من فكر.
هنا سنعطي صورة عن أركان الفساد المستشري في وزاراتنا, وهي:
الأقارب : حيث يقوم السيد الوزير المحترم , بتعيين أقاربه في مكتبه, وبالقرب من المدراء العامين والوكلاء, بحيث يكون وجودهم بتماس مع مجريات الأمور, وهكذا يصبح أقارب الوزير شركاء في القرار, ومنهم تنطلق الصفقات, وتوقيع العقود الخفية بالباطن, ويتم التقرب للسيد الوزير عبرهم, والوزير يأتيه المقسوم عبر أدواته (الأقارب), الذين زرعهم في الأماكن الحساسة للوزارة, والمدراء والوكلاء لا يعترضون, لأنهم تحولوا إلى جزء متمم للعبة, لعبة سرقة أموال العراق, تحت لافتة التوافق والديمقراطية والنزاهة.
البطانة: وتتألف من مجموعة من المتملقين, الخدومين جدا, على حساب العدل والأخلاق, مستعدون لفعل أي شيء, يسعد الوزير الهمام, يتصدون لأمور الأعلام والعلاقات العامة, بحيث يستند لهم الوزير في تزيين صورته أمام الشعب المسكين, ويستفيدوا بالمقابل, تعيينات, ايفادات, مكافئات, حوافز, مما يعني مرتزقة للسيد الوزير, مثل سنبل الجبان الخدوم لهويام! في مسلسل حريم السلطان, وما أكثر السنابل في وزاراتنا.
البعثيون: فئة ضالة مضلة, من بقايا النظام السابق, تربت في حضن القائد, ووصلت إلى مراكز حساسة في وزاراتنا, هم أساس الفساد, لأنهم يشكلون مافيا عميقة, كل وزير يأتي يستند عليهم, لأنه يخاف حربهم, وإلا أسقطوه, فمن النادر أن تجد وزراء شجعان, لذا يمدون البعثيون بكل دواعي الرفاهية والبقاء, وباستمرار سعادة البعثيون, تدوم سعادة السيد الوزير المجاهد, فقط الشعب من يخسر, لان وزارات البلد بيد الفاسدين والجبناء.
أساس الخلل يأتي في مجموعة علل, تمثل بمجموعها مرض مستعصي إلى أشعار بعيد, وهي
أولا: في قضية اختيار الوزراء, والتي تبتعد عن الكفاءة والخبرة والنزاهة , وتقترب من قضية القرب من القائد السياسي, ومدى رضاه عن الاسم المرشح, وقراءة لمن تم اختيارهم إلى ألان, نجد هنا مكمن الخلل, فلو يضع الكيان السياسيين لجنة مستقلة نزيه وكفاءة, هي من تختار مرشحها للوزارة, بعيد عن ضغط البطانة والعلاقات داخل  الكيانات السياسية, لامكن أصلاح جزء من الخلل.
ثانيا: افتقاد العراق لجهاز رقابي فعال, يمكن أن يوقف السيد الوزير, لكن كل شيء يضيع مع تواجد نظام سياسي نفعي, ادخل الكيان الرقابي ضمن لعبته القذرة, فتحول النظام الرقابي إلى جهاز مشلول, يلاحق ويتصيد الموظفين الصغار فقط, تاركاً التماسيح النتنة من وزراء ومدراء ووكلاء, يستبيحون المال العراقي.
ثالثاً: دور لأحزاب والكتل, الغارق في السلبية, فيتمثل دورها في حماية وزيرها من سهام النقد, وتسخر الأبواق للدفاع عنه, وتعمل على حمايته من أي ملاحقه قانونية, لان المساس به يعتبر مساس بالكيان السياسي نفسه, مما يعني ضياع تام في حفر الفساد النتنة.

هكذا تكتمل الصورة البشعة, لما يجري في العراق, نظرة قريبة لأي وزارة, تجد انطباق لهذه السطور, اعتقد انه لا ينفع شيء ألان, لان النظام القائم هكذا أسس, لكن قد يأتي المستقبل بقائد سياسي, ليكون العطار الذي يصلح ما أفسده الدهر.

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 09:21

هل.. كان صدام عادلاً..؟- أثيرالشرع

 

مع إستمرار التدهور الأمني والإقتصادي في العراق، لايسعنا إلاّ أن نقول: إن الحلول الممكنة أصبحت معضلة؛ بسبب عدم التكاتف والتآزر بين الكتل السياسية، التي أصبحت للأسف كتلاً كونكريتية تقف عارضاً أمام الحلول الإبتدائية، والدخول فيما بعد إلى الحلول التي تفضي لإنهاء معاناة الشعب العراقي.

إذن، الشعب العراقي منطقياً هو المتضرر الوحيد في المعادلة؛ وعلى ممثليه في البرلمان، وكسلطة تشريعية الدفاع الحقيقي عن حقوق الشعب المتمثلة بتوفيرالأمن، وإيجاد حلولاً جذرية لقضية الكهرباء التي تدهورت منذ عام 1991 إلى يومنا هذا، وكذلك باقي الخدمات.

تتعكز الحكومة على أخطاء وسياسات الحكومة التي سبقتها، وتستمر الأخطاء الحكومية إلى يومنا هذا، ولا نلحظ ولاءاً للشعب والوطن، بل الولاء الباطن للحزب الذي ينتمي إليه المسؤول الحكومي، وخدمة المواطن مسألة ثانوية، وهذا الضاهر.

منذ بدأ حرب التغيير المزعومة، التي بدأتها الولايات المتحدة الأمريكية ومازالت، أصبح التغيير كارثة حقيقية حلت بفناء الشعب العراقي؛ لأن الشعب لم يلمس نتائج إيجابية لهذا التغيير الذي طبلّنا له جميعاً، بسبب رعونة وإستهتار الأنظمة الحاكمة، التي أوصلت الأوضاع إلى سيئٍ فأسوء؛ إن التغيير الحقيقي الذي يولج الشعوب من الظلمات الى النور، يأتي من الداخل، ويقيناً إن الإنتفاضة الشعبانية المباركة، التي أفل نجمها، كانت ثورة حقيقية قضت فعلاً على نظام البعث الهمجي، لولا تدخل القوات الأمريكية.

فحكومة الدكتاتور المجرم صدام حسين، كانت تنتهج سياسات خاطئة بحق الشعب العراقي، وكانت تجامل الشعوب الأخرى على حساب قوت وكرامة، الشعب المظلوم وللأسف نقولها: إن الحكومات التي تلت حكومة طاغية العصرصدام المجيد، نفذت الخطط الإستراتيجية التي بناها الطاغية وزبانيته، وتحققت وعوده بتسليم العراق تراباً، فمن هو صدام ومن أنتم..؟!

فـللبعث أصبحت مسمياتٌ أخرى، ولانستبعد أن البعث الفاشي، مازال يمسك بزمام الأمور؛ لأن التغيير لم نشهد منه سوى تغييراً للوجوه!

إذا ماإستمرت السياسات ذاتها التي تنتهجها الكتل السياسية بشيعتها، وسنتها، وكوردها، الراغبين بالإنفصال، وليس الحكومة؛ فإن الأوضاع في العراق ومحيطه، ستتجه نحو الأسوء، وأصبح من الضروري على الكتل السياسية التي شكلت الحكومة، أن تلملم أوراقها التي تبعثرت وتطايرت وإنكشفت أسرارها؛ وإذا ماإستمرت الأوضاع كما هي دون تغيير، فنعتقد إن إنتفاضة شعبية ثانية ستندلع، وستقضي على جميع سياسيي الصدفة، ولن يقف بوجه هذه الإنتفاضة أعتى جيوش العالم؛ فعلى جميع قادة الكتل السياسية، العمل الجاد لوقف نزيف الدم، والجلوس على طاولة الحوار ووضع إستراتيجيات ملائمة وناجعة، للخروج من مأزق الخراب، الذي يلوح في الإفق.

بداية مؤتمر تطوير النظام القضائي في اقليم كوردستان العراق كانت مع صوت المقرئ المؤثر لآيات من القرآن الكريم وقوله تعالى (إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤدُّواْ الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُم بَيْنَ النَّاسِ أَن تَحْكُمُواْ بِالْعَدْلِ)-الآية 58سورة النساء- وهو خطاب الهي موجه الى الجميع باداء الامانة والحكم بالعدل الذي يُعمر البلدان، كما ان الشعور الوطني بالانتماء والتضحية والاستجابة الى المعاني والتأثر والاحساس الوجداني العميق جاء بعد عزف النشيدين القومي الكوردي " أي رقيب" والوطني العراقي "موطني" ، ثم قراءة كلمات الافتتاح للسادة المسؤولين ومنظمي المؤتمر الذين اعلنوا تقسيم اعمال المؤتمر الى ثلاث مجموعات ناقشت كل مجموعة في جلستين منفصلتين مواضيع ونقاط مهمة تم على ضوئها كتابة توصيات كل لجنة والتي شكلت بمجموعها وقائع وتفاصيل هذا المؤتمر الذي يعد المؤتمر الاول لتطوير النظام القضائي في اقليم كوردستان، والذي جاء بعد اكثر من سنة من التحضيرات والاجتماعات التي بلغت 10 عشرة اجتماعات مع مختلف افراد الاسرة القضائية والحقوقية بشكل عام.

لقد عقدت اجتماعات منفصلة مع القضاة وقضاة الادعاء العام والمحققين القضائيين والمحامين واعضاء برلمان اقليم كوردستان والاكاديميين المختصين والعاملين في الدوائر القانونية للوزرات والمؤسسات من اجل عرض وبيان وجهة النظر والحلول ومواد القوانين التي تحتاج الى تعديل او تشريع من اجل اصلاح النظام القانوني وبما يؤمن تطوير النظام القضائي في الاقليم الذي يعاني من مشكلات ومعوقات عديدة وكبيرة، بعضها يرجع الى اساس وهيكلية هذا النظام الذي قام على اساس كونه من ميراث النظام السابق بالعقلية والتفكير وطريقة الحكم التي حكمت العراق اكثر من ثلاثة عقود ونصف، وبعضها الآخر يعود الى مجموعة القوانين والقرارات التي تم تشريعها في فترات سابقة واصبح الكثير منها عاجزا او قاصرا عن مواكبة التطورات الحديثة والمتسارعة في الحياة سواء في العراق او في الاقليم خاصة.

الى جانب التطورات التي حدثت في العراق بعد التغيير الذي حدث عام 2003 وضرورة مواكبة القضاء للتغيير والنظام السياسي التعددي الفدرالي والذي ارسى اسسه الدستور العراقي لعام 2005والنصوص التي تضمنها من ضرورة تشريع اكثر من 55 قانوناً مهماً لها مساس بحياة ومستقبل الناس، الا ان الخلافات والمحاصصة والطائفية قد اوصلت البلد الى طريق مسدود ووضع معروف من انعدام الامن وضعف سيادة القانون وعجز القضاء عن تلبية الحاجات اليومية والماسة لشرائح ومجموعات كثيرة من الناس.

اهمية وتعدد المحاور التي ناقشها المؤتمروالتي تمثلت في قضايا ومواضيع مهمة هي:

1-مشروع دستور اقليم كوردستان ومكانة السلطة القضائية من خلال القراءة العملية لقانون السلطة القضائية رقم 35 لسنة 2007 مع عرض لخطة الاصلاح القضائي في تجربة بلد مجاور هو الاردن.

2-الادعاء العام كمكون من مكونات السلطة القضائية ، وقراءة لدوره ضمن تجارب بعض الدول، وضرورة تعديل او تشريع قانون جديد للادعاء العام من اجل تحديد اتجاهات العمل والمهام.

3-موضوع ادارة العمل القضائي والمتابعة والتقييم وكيفية بناء القدرات والاشراف القضائي الى جانب موضوع اعداد القضاة ونواب الادعاء العام من خلال المعهد القضائي.

4-علاقة مكونات السلطة القضائية والتعاون ببعضها بين الاستقلال التكاملي للادوار والمهام من خلال قراءة لقانون مجلس الشورى والمحكمة الادارية واهمية وجود قضاء اداري، ودور المحامين والمحققين القضائيين في القانون وواقع العمل الحالي.

5-تطور القوانين الدولية باتجاه ضمان العدالة وقراءة للقوانين الوطنية وكيفية اقرار العقوبات البديلة والتزام القوانين الوطنية بالمعايير والاتفاقيات الدولية.

6-مكننة اعمال مجلس القضاء وتجربة الاقليم في التنظيم الالكتروني للمحاكم الى جانب عرض تجربة العراق وقاعدة التشريعات العراقية وتجارب بعض الدول في هذا المجال.

لقد تم بحث المواضيع والمحاور اعلاه من مشاركين متخصصين مهنياً وعلمياً الى جانب خبراء من الامم المتحدة ومكتب حقوق الانسان ومن الاردن ولبنان وتم على ضوئها اعلان التوصيات التي توصل اليها.

ان اهمية هذا المؤتمر هي  في يومه الثاني الذي شهد وضع خطة لتطوير القضاء في الاقليم وعرض لمكونات وتفاضيل هذه الخطة من خلال بيان ( من؟ وكيف؟ ومتى؟) وتوزيع الادوار والمهام خلال مدد زمنية تم تحديدها من اجل الخروج والانطلاق من الجانب النظري الى الجانب العملي، وتقديم هذه الخطة التي سيتم اعدادها على ضوء توصيات المؤتمر والنتائج التي توصلت اليها الاجتماعات السابقة والتي وصلت الى اكثر من 500صفحة سيتم تصنيفها وتحديدها وتسجليها حسب اهميتها واولياتها بحيث تقدم من قبل مجلس القضاء الى الحكومة والبرلمان كي يقوم كل منهما بدروه في التنفيذ.

لقد كان المؤتمر فرصة جيدة للتعرف على الافكار والمشاريع المستقبلية للعديد من المكونات التي تمثل الاسرة القضائية والتي تشكل مع مجلس القضاء باعتباره مكوناً من مكونات السلطة القضائية والتي يمثل عمل كل منها مهما ومكملاً لعمل الآخر من اجل صيانة حقوق الافراد والمؤسسات وبما يؤمن الوصول الى قضاء عادل ونزيه وسريع في التنفيذ والمتابعة بعيداً عن التسويف والمماطلة وضياع حقوق الناس والمجتمع.

وقد اختتم المؤتمر بكلمة للسيد احمد زبير رئيس مجلس القضاء في الاقليم وعبارات بليغة للسيد مدحت المحمود رئيس مجلس القضاء العراقي الاتحادي الذي  أنهى اعمال المؤتمر بقوله ( نحن في القضاء لدينا كلمات محددة في نهاية كل قضية ودعوى وهنا نقول ... وحيث لم يبقى ما يُقال افهم ختام المؤتمر).

القاضي-نائب المدعي العام

عبدالستار رمضان

لا يخفى ان هناك محاولات وجهود مهمة تبذل من أجل لملمة المواقف وتوحيدها ، وتقريب وجهات النظر المختلفة بين الفرقاء السياسيين من أجل عقد مؤتمر عام وشامل تحت يافطة "مؤتمر السلم الاهلي " الأمر الذي يجعلنا نثير الكثير من الاسئلة والتي اهمها ما الجدوى من عقد مؤتمر مصالحة وطنية هو كسابقته من المؤتمرات والتي تنتهي بخروج المختلفين من قاعة المؤتمر ، أذن ما الجدوى من عقد هذا المؤتمر والمواقف واضحة ومعلومة ، فالسنة العرب مواقفهم تتحدث على الارض ، فهذه داعش اسقطت الاقنعة عن البعض ، وكشفت زيف وادعاء البعض ، بل أكثر من ذلك ، بانت وتوضحت النوايا ، فهذه الموصل اليوم اغلب العشائر فيها هم موالون لتنظيم " داعش " ومؤيدين لأعمالهم البربرية بحق الاقليات التي سكنت الموصل حتى قبل الاديان الاخرى ؟!
هذه الجهود الوطنية التي تبذل من أجل أقامة طاولة مستديرة تجمع الفرقاء السياسيين تحاول وضع المصدات امام الرؤية الثانية والتي تتحدث عن تقسيم العراق وعلى أسس طائفية وقومية تضعف البلاد وتجعلها فريسة سهلة امام المطاعم والأجندات .
الشيء المهم في هذا المحور هو هل يمتلك السياسيين النية والجدية في عقد مثل هكذا مؤتمر ؟ وإذا سلمنا بالنية والجدية الصادقة ، فما هي الضمانات امام تطبيق بنود هذه المبادرة ، وأين سيكون الموقف الاقليمي والدولي من هذه المبادرة ؟ وهل يا ترى سيكون موقف السعودية وقطر ايجابي من المبادرة والتي بالتأكيد ستنتهي ببناء دولة المؤسسات ونهاية الاقتتال والتحارب في داخل البلاد ، كما ان هذه المبادرة ستقطع طريق الاكراد نحو الاستقلال ، فيا ترى هل هناك جدية من الاكراد والسنة في الحفاظ على بلد تجتمع فيه كل القوميات والمذاهب وتؤكد تضامنها وسعيها الجاد من أجل التعايش السلمي بين جميع العراقيين بدون تمايز ؟!
أن عقد هذا المؤتمر أمراً في غاية الاهمية ،خصوصاً في ظل الاقتتال المعلن ، والحرب الطائفية الواضحة في جبهات ( الموصل وصلاح الدين والانبار ) باعتباره الآلية المتاحة فعلاً للحل ، ولكن المماطلة والتسويف وعدم الجدية يبدو أنها واحدة من أبرز السمات الظاهرة على عقده ، وما زال السؤال مطروح هل سيعقد أم لا ؟! .
أن المصالحة الوطنية تعني تطبيق القانون على من ارتكب افعال مشينة بحق الانسان العراقي ، وضرورة الاعتراف بمعاناة الضحايا وإدانة جميع الانتهاكات وتعويض المتضررين من ظلم النظام الصدامي وداعش ، والقضاء على البيروقراطية لحل مشاكل الناس و رفض اي نوع من انواع العنف كأداة للشرعية السياسية في الدولة، و العمل على اعتماد الوسائل السلمية لحل الخلافات الداخلية ، لان ما يعانيه العراق سببه الطبقة السياسية والثقافة السيئة التي تركتها على المجتمع والتي اذكت من خلالها الكثير من الاختلافات سواء كانت الدينية أو الطائفية أو القومية او العرقية، والمصالحة الوطنية في العراق بحاجة إلى إعادة تسمية وتوصيف لتكون بين السياسيين أنفسهم لا بين الشعب، أما الشعب فهو بحاجة إلى جهد من يملك الحكمة والتعقل في معالجة الازمات ، وحلحلة المواقف المتشنجة ، وكسر شوكة الاجندات التي خربت البلاد ومزقت العباد .

أقل ما أقوله عن هذين الشخصين، انهما باعا ضميريهما الى نوري المالكي وجماعته٠ هذا في حال اذا كانا يملكان ضميراً٠أنا أشكُ في ذلك٠ ليس عيباً ان لم يملك الانسان الشهادة الثانوية، لكن العيب أن يزوّر الانسان شهادة دراسية، ليدخل بها البرلمان أو يحصل على منصب ما، ليحقق طموحاته الشخصية على حساب الآخرين٠ هذا من الناحية الأخلاقية٠ أما من الناحية القانونية، فالانسان يجب في هكذا حالات أن يتعرض للمساءلة القانونية، وإلا مامعنى القانون اذا لم يُحترم؟

القضاء العراقي سارع بنقض قرار البرلمان في طرد مشعان الجبوري، مؤكداً على صحة شهادته!!! كيف تأكد القضاء بعد ساعات قليلة على قرار البرلمان من صحة تلك الشهادة؟ ولماذا كل ذلك الاستعجال في قضية مشعان وإهمال النظر في القضايا المهمة والتي تُعد بالآلاف؟ الظاهر ان الجماعة في القضاء كانوا مستعدين لنقض قرار البرلمان، دون إضاعة الوقت٠إذن فالقضاء العراقي ليس مستقلاً كما يُشاع، بل انه مُسيس للنخاع ومازال في قبضة المالكي وأعوانه٠ لم لا وقد تحول مشعان الى بوق لهم؟

أما فيما يخص وفيق السامرائي، هذا البعثي الخجول، فانه متفنن هو الأخر في النفاق والانتهازية والتلوّن حسب الظروف، كما تتلون الضفادع في حالات الضرورة، فانه مستعد للتغيّر ١٨٠ درجة اذا ماقتضت الحاجة٠ خدم سيده صدام لسنين طويلة٠ لكن ما أن تخلى عنه صدام وطرده من الخدمة، هرب من العرق وانقلب على سيده وبدأ يتحدث كمعارض للنظام البعثي المقبور٠ وما أن عاد الى العراق وحصوله على منصب مستشار رئيس الجمهورية، حتى بدأ يغازل القيادة الكردية ويتحدث عن حقوق الشعب الكردي٠ لكن وسرعان ماتعالت الاصوات المنادية بتقديمه للمحاكمة جراء جرائمه ابان النظام البعثي، فرّ الى العاصمة البريطانية وبدأ يُكيل من هناك أنواع الشتائم للمالكي وحزب الدعوة والشيعة، واصفاً إياهم بالصفويين والعملاء لايران٠ أما اليوم فانه لايترك فرصة إلا وهاجم فيها الاكراد والسنة، عسى أن يسامحه الشيعة عن كل ماقال عنهم٠

الذي يدفعني الى الكتابة عن هذين الشخصين، هو تطاولهم المستمر على هُم أشرف وأنبل منهما٠ لكن لاحياة لمن تنادي في هذا الوقت التي انقلبت فيه الموازين،بحيث ان مجرمي الامس أصبحوا وطنيين٠

يوم الاربعاء المصادف للثالث من مايو وعلى صفحته الشخصية في الفيسبوك تحدث السامرائي من خلال مقطع فيديو عن وجود أزمة اقتصادية في إقليم كردستان، وكانه اكتشف سراً كبيراً٠ يُلقي اللوم على رئاسة الاقليم، متهماً إياها بالتسبب في هذه الازمة٠ يالضحاله تنظيره٠ نعم ياوفيق، هناك أزمة اقتصادية في الاقليم، وهذا شئ لاتخفيه القيادة الكردية بل تتحدث عنها بكل علانية٠ الكل يعلم انها نشأت لسببين، الاول: الحصار الاقتصادي الذي فرضه المالكي على الاقليم، والثاني: تكاليف مواجهة داعش٠ فلماذا كل هذا اللف والدوران والبحث عن أسباب أخرى وكل هذه التصريحات التي تحاول من خلالها ياوفيق، أن تخدع الرأي العام العراقي؟

ان رئاسة الاقليم ليست منفرة بالسلطة كما تقول أنت، لانك تعلم علم اليقين بان هناك حكومة وبرلمان تضمان أعضاء من جميع الاحزاب الكردية٠ رفيق يحاول بتصريحاته المتواصلة، بث الفتنة والتفرقة بين أبناء الشعب الكردي، لكن الشعب الكردي لاينخدع بمثل هذه الترّهات والمحاولات اليائسة من قبل وفيق السامرائي وأمثاله الذين يكنون العداء للشعب الكردي٠

وفيق السامرائي يصف النازحين في كردستان والذين يزيد عددهم على المليون، بالسواح٠ يالهذه الوقاحة٠ السائح هو أنت ياوفيق، تعيش براحة في لندن، وليس هؤلاء المساكين الذين هربوا من بطش داعش٠والشعب الكردي ليس له منّة على هؤلاء كما تقول. انهم ضيوفه ويقف الى جانبهم من منطلق انساني وهو يرحب بكل من يأتي اليه طالباً العون٠ وجود هؤلاء في كردستان جاء نتيجة السياسات الخاطئة لسيدك نوري المالكي وجيشه الفضائي٠

الناس ياوفيق لم تعُد تطيق ظهورك المتكرر والمُمل من على شاشات بعض القنوات التلفزيونية وفي مقاطع الفيديو التي تنشرها هنا وهناك٠ أنت وأمثالك ياوفيق تنظرون الى الشعب الكردي من ثقب المدافع كما قال الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش، لان تربيتكم بعثية بامتياز٠

ختاماً أقول:أنت ومشعان (( مثل الطبل، صوته عالي، ومن جوه فارغ))٠

قصيدة (( ربيع الكورد ))!- للشاعر والاعلامي رمزي عقراوي من كوردستان- العراق

نوروز كوردستان أقبلَ فقم بنا ...

نحييّ من الأعماق

(ربيع الكورد) الاقحاح

واجمع (اصدقاء الكورد)

في العالم على الخير

وانشر بعطائه الثــّر عطر الأرواح !

جاءت فرصة العمر لنا سانحة

فهيا

اقتنص مسرعا سرها وصفوها المتاح

واستأنس من بريق وجوه الجميلات

برفقة وتأمل كأمثال النجوم صباح !

من بيضاوات وشقراوات وسمراوات

يتحلين بأطواق الفتنة كالنرجس الفوّاح

وتشكيلة الطيور تغرد على الايكة !

اغاريد الحسن والجمال والحب والادواح

والصبايا الرقيقات يرتلن اغنياتهن

كطيورالقباج و الشدو من ثغور اقاح !!

يخطرن مرحا باثوابهن المزركشات

بين بساط وارائك من اشجار الكروم و التفاح !

فالكورديات هنّ ملكات جمال العالم

تزينها التيجان في دبكات الاعراس و الافراح

ومنشور علم كوردستان

من احمر وابيض

و اصفروأخضر

في الربىّ وفوق القمم لماح !

لبست الكورديات المزهوات

لمقدم نوروز

الخلاخل

ومرحن في دبكة كوردية له وافراح !

ينبيك مجيئه ان الحياة كغدوة و رواح !!

وانتفاضة (واحد و تسعين) انبثقت نقية

متألقة كأنها كوكب درّي وضوء صباح !

(وثورة الكورد)

أبهى وأليق من عروس

قد تبرقع يوم الزفاف بنور وضاح !

(وتحرير كوردستان)

يزهو ألقا كأشعة

(شمس النهار الجديد) ببدائع الالواح

اني لأذكر بالانتفاضة المباركة و بريقها

عهد شباب كوردستان وعزها الممراح !

* * *

ايها القادمون من الزمن الاتي /

كوردستان

رواية لا تنتهي منها

يد الكتاب والشراح !

ففيها زرادشتيون ويهود ومسيحيون،

ومسلمون فذي الجلال الايوبي (صلاح) !!!

عروش كوردستان

وانت ايها الكوردي

بين ربوعها الفيحاء

بالنجم مزدان وبالمصباح ؟!

=====

يوم الجمعة 17/6/2011

00 هذه القصيدة تنشر لاول مرة

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 09:07

المزيد من التجاوزات- حميد الموسوي

لعل ابرز مصاديق الفوضى الخلاقة ظاهرة الاستحواذ على الاملاك العامة للدولة والتي تعد اسوا استغلال واتعس انتهاز لفرصة خلو المسار التي تنتج عادة عن اية حالة تغيير اوتحول في الاوضاع العامة وقيام حكومة جديدة وظهور نظام مختلف تشغله متطلبات الوضع الجديد المتمثلة بالغاء قوانين المرحلة السابقة واصدار قوانين جديدة تتناغم مع ضرورات التاسيس وتتجاوب مع مطالب الجماهير التي اسهمت في اسقاط السلطة السابقة  وعانت ويلات سياساتها الهوجاء وقدمت قوافل من قرابين الشهادة على طريق التحرر والانعتاق .
وكاقبح وجه للتخلف وعدم الشعور بالمسؤولية تهب النفوس الضعيفة في هياج مسعور منفسة عن كراهيتها للسلطة التي اهانتها وظلمتها، ومعبرة عن غضبها في سلوك غير حضاري فتخرب كل مالم تستطع حمله وتنهب كل ما قدرت على انتزاعه من الممتلكات العامة كنوع من الانتقام والثار .
بينما كان الاجدر والافضل ان تنطلق الجماهير مساندة ومعاضدة لكل القوى الخيرة التي ساهمت وشاركت في سقوط الصنم من خلال تشكيل فرق شعبية لحماية المتاحف والوزارات والمصارف والسفارات وكل الممتلكات العامة , والسهر على حفظ الامن والنظام ومتابعة ومراقبة اعداء التجربة الديمقراطية ممن تضررت مصالحهم بسقوط الصنم في الداخل وممن هددت عروشهم في دول الجوار وبعض الانظمة العربية الشمولية , لكن الذي حصل كان مفاجئا وعلى عكس ما توقعناه , وما هذا الارهاب والتخريب والانفلات الا نتيجة لتداعيات ذلك السلوك المنحرف او عامل مساعد لحصوله وتفشيه واستمراره رغم مضي احد عشرعاما من السنوات العجاف .
ولو سكتنا عما نهب من مال عام وممتلكات منقولة وتحف حضارة العراق وتاريخه فلن نسكت عن تخريب المدن وتدميرها بيئيا وحضاريا والذي تفشى في معظم مدن العراق اذ لم تبق ساحة وسطية او مساحة تنفس بين قطاعات البيوت , او مسافة بين البيوت والشوارع الا وتم التجاوز عليها وتشييد البيوت والمحلات ونصب الاكشاك والمولدات والحاقها بالبيوت .
حتى مساحات الاراضي المحجوزة للدولة لغرض انشاء مشاريع او مجمعات سكنية اوصناعية او استثمارية تم التجاوز عليها عشوائيا بل بعض الساحات العامة اقيمت عليها جوامع وحسينيات( اسمية ) لتلحق بها قصور بحجة قاعات مناسبات وسكن الامامي والخدمة والضيوف !.
اما ارصفة الشوارع الرئيسية والمفروض انها طريق عام للمشاة فقد الغيت تماما والحقت بالمحلات بعد ان نصبت فيها مسقفات وحشرت فيها البضائع المتنوعة .
المشكلة ان امانة بغداد ومجالس المحافظات والبلديات في المحافظات تجابه بعنف من قبل بعض الحركات والاحزاب بمجرد محاولة ازالة التجاوزات فتضطر للسكوت  وتاجيل اوامر الاخلاء اوالازالة.
السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 09:05

الشهيدة فريناز - بيار روباري

فرنياز يا زنبقة كردستان الذبيحة

لستِ مجرد شهيدة

أو وجهآ أخر ينضم إلى كوكبة الشهداء الطويلة

يا شهيدة كردستان الجميلة

أنتِ عنوان لمأساة شعبٍ وقضية

إسمها القضية الكردية

لم تكوني الأولى ولا أخر ضحية

يقدمها إمة الكرد على درب الإستقلال والحرية

إغتيالك خطط لها العصابة الفارسية الإثنى عشرية

التي تتغذى على الدماء البشرية

في غرف سوداء كما خططوا لإغتيال إخوتك وإخوانك البقية

كإغتيال الشهيد قاسملوا في فينا النمساوية

وشرفكندي ورفاقه في برلين الألمانية

هذه العصابة تتفوق في الشراسة على الوحوش البرية

إن قلوبهم مليئة بالحقد والكراهية

مهما تحدثوا بلباقة وزاروا حسينية

فلا تصدقيهم ياحبيبتي فهي مجرد مسرحية

أبطالها أصحاب العمائم السوداء الدموية

إن إغتيالك فضح اولئك الأوغاد والسرسرية

وعرت وجوههم القبيحة يا عروستنا الضحية

وقادة الكرد الذين سكتوا على مقتلك يتحملون جزءً من المسؤولية

لأنهم تعاملوا مع مقتلك وكأن لا تعنيهم القضية

وبصمتهم المخزي ذاك قدموا للقاتل أجمل هدية

إغمضي عينيك مطمئنة يا عزيزتي وإنعمي بالراحة الأبدية

ولا تقلقي فان الكرد سيتابعون طريق الحرية

وكما تعلمين للحرية ثمنٌ ندفعه من دمائنا الذكية.

20 - 05 - 2015


سسيحل على كوكب الأرض ضيوف من الفضاء فأهلا وسهلا بهم .
في 8 أبريل 2015 , ناسا وكالة الفضاء الأمريكيه تعد ادله قاطعه على وجود كائنات فضائيه , وقال أحد كبار علماء وكالة الفضاء ألأمريكيه انهم على اعتاب اكتشاف كائنات فضائيه يعيش في الكون مع البشر. قبل اسابيع 6 ابار 2015 ناسا اعلنت انها التقطت اصوات    كائنات فضائيه على بعد 22 ميل من سطح الأرض , كما ذكرت صحيفة ديلي تلغراف ان بالون اختبار اطلق بوكالة الفضاء  الأمريكيه ناسا وتم تسجيل اصوات تلك الكائنات .. في 7 اب 2014 صرح احد كبار علماء الفضاء الأمريكان ,قبل وفاته قال اريد ان اكشف سرا من اسرار الفضاء , اذ يؤكد ( بويد بوشمان*)حقيفة الكائتات الفضائيه .. قال بوشمان في بداية تصريحه في الفديو لدي تصريح سري أود الألاء به , حادثة ( روزويل )في عام 1947 وهو تحطم بالون مراقبه عسكري لسلاح الجو الأمريكي ... يتحدث غن امور كثيره , تكنولوجيا الجاذبيه متطوره جدا .وطولهم يبلغ  متر ونصف واللأضلاع أقل من اضلاع البشر واصابع اليدين و الرجلين كالبشر ويمتد عمرهم الى230 عاما ,
الأعتراف المثير من وزير الدفاع الكندي في 9 تموز2014  ( لاحظ وزير الدفاع السابق ) اعلى سلطه امنيه ,, كائنات فضائيه  تعيش على الأرض  والجيش الأمريكي يستخدمهم في قاعدة نيفادا لتصنيع الأسلحه : اللقاء كان مع قناة روسيا تو داي يوم 8ك2 2014 , الكائنات الفضائيه زارت الأرض منذ آلاف السنين  وتراقب حياة البشر , هناك حياة في عدد من الكواكب بأتون من فمر الزحل بحسب المجلات المهتمه بشؤون الفضاء وما يتسرب من معلومات من ناسا ,, الفضائيون   يتجولون في الشوارع والمتاجر ولا يتدخلون في شؤوننا ..    وزير الدفاع أثار جدلا عالميا كبيرا وخاصة انه بأتي من اعلى مسؤول عسكري وأدعى  لقائه بتلك الكائنات وتعامل معها , وذكر الوزير ( هايلر *) هناك 4 انواع من الكائنات الفضائيه التي تزور الأرض وساعدوا الأمريكان في صنع المعدات المستخدمه من قبل الجيش واضاف الوزير انهم اعربوا عن خيبة املهم من اسلوب حياة البشر( اولاد ادم وحواء  ) وكما يحلوا لبني بشر الأدعاء به. خيبة املهم عن الطريقه التي يتعاملون بها مع كوكبهم ...
ما العلاقه بين عنوان هذا المقال بالكائنات الفضائيه ؟ لأن قديسي هذه الجماعات هي الخيط الذي يربط بعضهما ببعض .. سبق وان ذكرنا بأنه لا يوجد انسان من بني (آدم و حواء ) تحت اشعة الشمس التي تضيء كرتنا ألأرضيه كائنا من كان ان يكون مقدسا من صفات المقدس- حسب المعتقدات الدينيه ان لا ينام ولا يأكل ولا يشرب وخلق بدون اية غرائز     -- التي في الأنسان  لأن الذي يأكل ويشرب فلا بد من التفريغ في التواليتات شرقيه كانت ام غربيه ام (الجول ) --وكذلك بدون غرائز الجنسيه الزواج بين الذكر و الأنثى لذالك لا احفاد لهم , ولم يتركوا اراضي وعقارت خلفهم ليكون مزارا لبنوا البشر في الوقت الذي مر ذكره لنا التاريخ بعضا من هؤلاء القديسين تزوجوا من عماتهم ( اخت الأب ) وهناك من تجاوز كل الحدود بالزواج بالعشرات او زواج من زوجة الأبن--انواع الزواج و تحت عشرات من المسميات ما انزل الله به من سلطان .. وهذا كله وغيرها بسبب الغريزه الجنسيه , ومن نافلة القول ان القديسين لا قبور لهم , الذي يزوره الملايين سنويا منذ الآف السنين ,هذا الذي اعتقده انا ويعتقده مذاهب شتى والأهم من المهم , اعنقد ان شهداء الحروب في الدفاع عن ارضه يستحقون كل الأحترام والتقدير واقامة ما يشبه المعارض لعرض صور هؤلاء الذين ضحوا بدمائهم دفاعا عن ارضهم وليتذكره الأجيال ويمجدوهم .. ما عداها من خرافيات يدخلون الجنه ان اصحاب المعتقدات يختلفون لان الأيمان بالتناسخ راسخ عندهم كالجبال (بيره مكرون ).راينا خلال الحرب العراقيه جثث حيوانات و جثث قتلى الحرب المتروكه في ارض  المعركه يتفسخان بالطريقه نفسها . لست بصدد شرح الأديان و الأيمان لأ كليهما يتعلقان  بالعقل لذلك يختلف   الأب و الأبن وافراد العائله الواحده في الأيمان,, لذلك سوف لن اتطرق الى المؤمنون وغير المؤمنين ..بل اؤكد بان القديسين في المعتقدات اليارستانيه ( البروردكار) اضافة الى السبعه الآخرين .. نحاول القاء الضوء الكشاف على اسمائهم وهم بكل تأكيد كائنات فضائيه و سيتوجهون للسكن معنا في كرتنا الأرضيه , اما المؤمنون بالغيبيات يتهمون الأخرين بالكفر بينما هم قريبون جدا من الحقيقه. نصحت اليارستانيون باحترامهم وان يكونوا خدما لهم .. موضوع ( هاروت و ماروت ) المذكورة في القرآن  يأتون الى الأرض صباحا و يعودون ادراجم عند المساء ايضا كاكائنات الفضائيه , موضوع ( يأجوج و مأجوج ) حسب المفسرين , ان الله سبحانه و تعالى سجنهم خلف جبل من النحاس ..ولا يستطيعون النفاذ من خلال الجبل وسوف لا ولن بستطيعوا الوصول الى الأرض  ,, السفن الفضائيه التي ارسلت لم تكشف لحد الآ وجود جبل نحاسي على كوكب الأرض .
*Boy Bushmak ,,,
worked at ,Lockheed Martin
سيد صابر الكاكائي هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 09:01

الكلاب وبعضنا يتشابهون..! - علي علي

الصيد.. عملية رافقت الإنسان منذ نشأته كحاجة ضرورية تؤمن له ديمومة العيش والبقاء حيا، إذ هو يقتات على ما يصطاده فيشبع غريزته في الأكل. ثم صار الصيد هواية يرغب بممارستها بعض الناس لاسيما الـ (فايخين)..! وتتميز هذه الهواية بسلسلة خطوات تقتضي إتمامها قبل ممارستها، فالاستعداد الجسدي والمكاني والزماني والمناخي.. والامكانيات الفنية والأدوات والآلات المستخدمة فيها، كلها تدخل ضمن حسابات الهاوي قبل الإقدام على التمتع بممارستها، ولعل هذه المراحل والخطوات تشكّل -مجتمعة- سببا من أسباب تعلق هواتها بها دون غيرها من الهوايات البسيطة، مع درايتهم بأنها محفوفة بالصعاب والمجازفات والمخاطر التي قد تصل أحيانا الى فقدان ممارسها عضوا من أعضاء جسده، بل قد يلقى حتفه أثناء ممارستها لاسيما إذا كانت الطريدة من المخلوقات المفترسة. وقد تنوعت الطرائد أمام الهاوي، فمنها جوي ومنها بري ومنها بحري، كما أن قسما منها يستوجب وسيلة مساعدة تكون أحيانا مخلوقا من المخلوقات الأليفة، تساعد الهاوي في جلب فريسته بعد اصطيادها، ومن أكثر هذه الوسائل استخداما الصقر والكلب.. والأخير هذا على أنواع، أكثرها ملائما في هذه الهواية هو كلب الصيد. إذ هو يتميز بالطاعة وتلبية الأوامر، كما أن لديه من الحواس ما يمكنه من الوصول الى طريدته بدقة عالية، وجلبها الى صاحبه (وهو الممنون). ومن أشهر كلاب الصيد كلب السلق.. والذي نطلق عليه الـ (سلوكي) وهو متخصص في صيد الطرائد لما يتمتع به من مهارات جسدية عالية، كما أنه لايأكل الطريدة التي يأمره صاحبه بجلبها، وهو حيوان نظيف جدا، فهو لا يقضي حاجته في المنزل مطلقا، كما إنه يفضل الجلوس على السجاد على أن يجلس على الأرض، بل هو يزاحم مالكه على كرسيه. ومن غرائبه أن لديه "عزة نفس"..! فهو لايشرب الماء الآسن او القذر في البرك الراكدة، ولايشربه في إناء وضع أحدهم -أو أحدنا- يده فيه, الأمر الذي يضطر مربيه الى أن يحفظ ماءه في جرة من فخار ليظل نظيفا وباردا، وزيادة في "الدلال" يضاف إليه قطرات من ماء الورد وماء اللقاح.

طال حديثي وعرض عن الـ (سلوكي)..! وهو ليس موضوع مقالي في مقامي هذا بتاتا، فقبل أيام اجتمع مجلس النواب تحت قبته برئاسة الدكتور سليم الجبوري وبحضور 213 نائبا -عدا نقدا- والغريب أن جدول أعمال المجلس في ظرف العراق العصيب الراهن تضمن الفقرات التالية؛

- التصويت من حيث المبدأ على مشروع قانون إيجار الأراضي الزراعية.

- إكمال القراءة الأولى لمشروع تعديل قانون ضريبة الدخل رقم 113 لسنة 1982

- القراءة الأولى لمشروع تعديل قانون نقابة المحاسبين والمدققين رقم 185 لسنة 1969

- إكمال القراءة الثانية لمشروع قانون إعفاء الشركات الأجنبية والمقاولين الثانويين الأجانب المتعاقدين في عقود جولات التراخيص من الرسوم.

- القراءة الثانية لمشروع قانون الهيئة العامة لضمان حقوق الأقاليم والمحافظات غير المنتظمة بإقليم.

- القراءة الثانية لمشروع قانون تثبيت الملكية في الأراضي الزراعية والبساتين المستثناة من أعمال التسوية.

فاتني ذكر معلومة تستحق الاهتمام نسيت إدراجها عن الكلب -السلوكي- إذ هو يتصرف أحيانا بغرابة، ففي أحرج الأوقات وأمس الحاجة الى مهاراته لحظة صيد الطريدة يبدأ بـ "التغوط"..! حتى غدا سلوكه هذا مثلا فيقال؛ "مثل الچلب السلوگي وكت الصيد يگوم يخري"..!

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

إنها المرة الثانية، التي يتم فيها إستبعاد إقليم جنوب كردستان وممثلي قوات الحماية الشعبية، من حضور مؤتمر خاص بمكافحة الإرهاب وفي مقدمتهم تنظيم داعش في العراق وسوريا. الجواب الجاهز دومآ حول أسباب إستبعاد الإقليم هو، إن الإقليم جزء من العراق، والعراق يمثله رئيس الوزراء الفدرالي حيدر العبادي، وهذا بالضبط ما قالته جين ساكي المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، في معرض ردها على سؤال مراسل فضائية رووداو «الكردية». حيث قالت بالحرف: " رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي كان حاضرأ، وهو يمثل جميع العراقيين".

هذا كلام سليم من الناحية الشكلية، ولكننا نعلم جميعآ ومعنا السيدة جين ساكي، بأن العراق عمليآ مقسم، وحيدر العبادي لا يمثل إلا شيعة طهران، وهو لا يسيطر سوى على المنطقة الخضراء. والذين يحاربون تنظيم داعش فعلآ، هم الكرد إن كان ذلك في العراق أو سوريا، والحقائق على الأرض تؤكد ذلك.

أتسأل هنا: ما معنى عقد مؤتمر في باريس لتقيم الحرب على تنظيم داعش، في غياب الطرف الكردي، الوحيد الذي يحارب هذا التنظيم المجرم على الأرض؟ بينما تم دعوة ممثل جيش مهزوم، يقوم بتسليم مدينة تلو الإخرى على طبق من ذهب لتنظيم داعش؟

لقد أثار استبعاد جنوب كردستان وممثلي قوات الحماية الشعبية، من حضورالمؤتمر الدولي في باريس منذ عدة أيام، سخطآ واسعآ في صفوف الشعب الكردي، وطرح جملة من التساؤلات حول المؤتتمر وعدم جدية الدول المشاركة فيه، في محاربة تنظيم داعش وغيرها من المجموعات الإرهابية. لو كانوا حقآ جادين، لدعوا حليفهم الرئيسي في محاربة داعش، وهو الطرف الكرد إلى المؤتمر المذكور، والذي حضره حوالي عشرين دولة.

وبرأي إنتقاد حكومة جنوب كردستان، للدول الراعية للمؤتمر والحكومة العراقية، كان في محله، لأن الطرف الذي يقدم التضحيات ويحقق الإنتصارات على داعش، هو الطرف الكردي، وليس العصابات الشيعية، التي يمثلها العبادي. ولا ننسى إن الإقليم جزء أساسي من العراق، ومن حقه أن يكون له حضور فعال، في أي مؤتمر يناقش مصير العراق في أي مجال كان.

إن دلائل إستبعاد الطرف الكردي، من حضور المؤتمر للمرة الثانية، يمكن تلخيصها في النقاط التالية:

ـ الدلالة الإولى، هي أن الغرب لايزال حريصآ على وحدة العراق، ويرفض تقسيمه رسميآ، لأسباب تتعلق بمصالحها الإستراتيجية في المنطقة.

- الدلالة الثانية، كانت عبارة عن رسالة للكرد، بأن المجتمع الدولي مازال غير مستعد لقبول ولادة دولة كردية، على الأقل في الوقت الراهن.

- الدلالة الثالثة، هي إشارة من الغرب للعراقيين جميعآ، بضرورة توحيد جهد جميع الأطراف العراقية لمحاربة داعش في بوتقة واحدة.

- الدلالة الرابعة، هي أن محاربة داعش بالنسبة للغرب،هي الأولوية وليس أي أمر أخر.

- الدلالة الخامسة، هي أن الغرب لا يتعامل إلا مع الدول، والكرد ليسوا بدولة.

ومن هنا برأي، على اولئك الأطراف الكردية، التي ترفض إنشاء دولة كردية، أن يستخلصوا العبرة مما حدث، ويراجعوا مواقفهم بسرعة.

وفي الختام، إن دعوة الكرد أو عدم دعوتهم، ففي النهاية الجميع يدرك بأن محاربة تنظيم داعش في سوريا والعراق والقضاء عليه، مستحيل من دون مشاركة الكرد. ولهذا لا يمكن تهميش الطرف الكردي، مهما حاول الأطراف الإقليمية كالأتراك وحكام العراق الجدد وملالي قم، ومعهم بعض الأطراف الدلية.

05 - 06 - 2015


طريق النجاح مليء بالعقبات، لكل من يريد إرضاء من لا يمكن إرضاءهم، فرضاء الناس غاية لا تدرك، وعليه أن يتقبل النقد ومزاج بعض، ممن لايروق له عمل الوزارة، كون الجمهور العراقي مل من الوعود غير المتحققة، ممن سبقوه لأنها كانت هواءٌ في شبك .
عقد مؤتمر لمناقشة الصلاحيات المتبادلة، بين الحكومات المحلية والحكومة الإتحادية، ليس بالأمر البسيط، أو الهين كما يتصوره البعض، بل هو عرض المنجز، وكأنه في قاعة إمتحان! وسيتم توجيه الاسئلة له، والإستفهامات الكثيرة، وعليه أن يجيب عليها، ولا مجال للترك أو الإعتذار .
مسار وزارة النفط وحسب المراقبين الدوليين، يسير وفق رؤية واضحة، وما أثنى عليه الخبراء الأمريكيين، لم يأتي من فراغ، بل من عمل دؤوب ومتواصل، وصعود وتيرة الإنتاج والتصدير، هو النتاج لتلك الرؤية التي يمتلكها عبد المهدي المنتفكي، القادم من الجنوب! ليبني وزارة وصل بها الأمر، أن تبقى على حالها! أو تفشل، لا سيما إننا نعتمد عليها إعتماداً كلياً في توريد الأموال، لأننا أصبحنا دولة ريعية، بغياب المصانع وإستهلاكيين أكثر مما ينبغي، وعندما يشير على الحكومة في تفعيل وبناء المصانع لتكون عامل مساعد، هو لتخفيف الضغط عن كاهل وزارة النفط، كونها الوحيدة التي تورد الأموال، بواسطة تصدير النفط .
الدأب على إقامة المؤتمرات، وتوضيح الآليات التي كانت تسير عليه وزارة النفط، والوقوف عند أي مرحلة كانت فيها أعطال، وكيفية المعالجة، هذا إسلوبٌ لم نَعهَدُهُ من قبل في هذه الوزارة .
الأمور التي تخص النفط المستخرج، والكيفية والآلية التي من خلالها يتم الإشراف عليه، من قبل الحكومة المحلية، بالشراكة مع وزارة النفط، سيكشف كثير من الأمور! التي كانت تغيب عن عين المواطن العراقي، واليوم بمقدوره محاسبة كل من يثبت عليه التماهل والتعطيل، الذي يصيب هذه الوزارة المهمة .
نستشف من خلال العمل أن السيد عبد المهدي، أوجد نظام جديد، لمحاسبة نفسه أولاً في حالة التقصير، ومن ثم الذي سبقهُ، والذي يليه! وهذا ما نحتاجه فعلاً في السنوات القادمة، لأنه نظام فعال ومحاسب في آن واحد .
قلم رحيم الخالدي

ألبرلمان العراقي وشجاعة القرار، كطرفي نقيض، لا التقاء لهما، وإن التقيا، فبرحمةٍ منه ورضوان، على هذا الشعب المسكين، الذي عانى منذ بدء الديمقراطية المزعومة في العراق، والتي أفرزت لنا توافقاً جديداً، يضع المظلوم وظالمه جنباً إلى جنب، في برلمانٍ وحكومة.

تعطيل البرلمان لقوانين تمس بشكل مباشر حياة المواطن البسيط، كموازنة عام 2014، وتعجيله من جانب آخر، لقوانين في مصلحة نوابه، كقانون تقاعد نوابه (ألملغى)، ألذي كان وما زال، وصمة عار، على كل من إمتدت يده مرفوعة مؤيدة - بلا خجل- لهذا القرار المخزي، دليلٌ على ضعف مستوى البرلمان التشريعي، وطغيان المصالح الفئوية والحزبية لنوابه، على المصلحة العامة.

قرار إقالة أثيل النجيفي، وبأغلبية الأعضاء، رغم كل الضغوطات التي تمارسها متحدون، ومن خلفها دول الجوار الداعمة للكتلة، وبالرغم من أن القرار جاء بطلب من مجلس محافظة نينوى، وتأخر قرار لجنة التحقيق في سقوط مدينة الموصل، قرارٌ نال من الشجاعة حظاً وافراً.

إن عدم الإقالة طوال الفترة الممتدة من سقوط الموصل ولتأريخ إصدار القرار، تشير وبشكل واضح إلى مدى حساسية القرار، وتبعات تأثيره على الوضع السياسي في العراق.

بالإضافة إلى أن صدوره في هذا الوقت بالتحديد، يثير من التساؤلات والشكوك الشيء الكثير، كونه قد سبق صدور قرار لجنة التحقيق، كما أنه يأتي متزامناً مع إنتصار قواتنا المسلحة وحشدنا الشعبي المقدس، وتقدمه المؤكد نحو مدينة الموصل، فهو يعطي الوقت الكافي لكتلة متحدون لتعيد حساباتها وتنظيمها، قبل تحرير المدينة المرتقب، كما أنه يعطي الفرصة الكبرى لأثيل النجيفي لمغادرة البلاد - بلا رقيب - كما حدث مع طارق الهاشمي وآخرون.

إقالةٌ مُررت بغفلة من الزمن، خفاياها لعبة سياسية، فورقة النجيفي لم تحترق بعد، ومازالت في جعبة الداعمين سهام من الغدر مسمومة.

البرلمان العراقي إن امتلك الشجاعة لإقالة اثيل النجيفي، فعليه أن يحقق العدالة في محاكمته، كمسؤول بالدرجة الأولى عن سقوط مدينة الموصل، فإن لم يفعل، ولن يفعل، فقرار الإقالة ما هو إلا "مطر صيف".

السبت, 06 حزيران/يونيو 2015 01:08

القرد العبري- سيلوس العراقي

 

ان كلمة القرد بالعبرية هي : ق و ف ( קוֺף ) للمفرد

و ( קוֺפִים ) ـ   قوفيم ـ  للجمع

وهي كلمة ليست عبرية أصلاً، من المحتمل أن يكون أصلها من احدى اللغات القديمة التي كانت في علاقة لغوية وثقافية مع العبرانيين بطرق شتى :

ففي السنسكريتية (كافي ـ كابي ـ kapi )

وفي اليونانية كيفوس و كيبوس κῆβος, κῆπος .

وفي المصرية القديمة gôfë

وفي اللغة الاثيوبية يقال للقرد : كيف.

ويلاحظ بوضوح مدى تقارب العبارة العبرية ( قوف ) مع أخواتها في اللغات المذكورة أعلاه التي تستخدمها للاشارة الى عبارة (القرد) .

ترد العبارة (قوف ، أو قوفيم بالجمع) في الكتاب المقدس العبري في 1 ملوك 10 : 22

" أن سفنه العظيمة في البحر كانت مع سفن حيرام تأتي مرة كل ثلاث سنين حاملة ذهباً وفضة وعاجاً وقروداً وطواويس ".

وفي 2 أخبار 9 : 21

" وكان للملك سفن ضخمة تأتيه مع سفن حيرام مرة كل ثلاث سنين حاملة ذهبا وفضة وعاجا وقروداً وطواويس".

وفي اشعيا 13: 21

" بل تربض وحوش القفر ويملأ البوم بيوتها. تأوي اليها طيور النعام وترقص فيها معز الوحش"

يرد في الكتاب المقدس بأن بواخر الملك سليمان كانت تجلب القردة من اوفير. من دون تحديد نوعها.

ومثلما هو معروف تقليدياً عن الملك سليمان الحكيم أنه كان يحدّث الحيوانات، ومعروف في حبه للحيوانات التي كان لها جنينة وأمكنة خاصة في قصره ، لكن لا تتوفر المعلومات الدقيقة بشأن جنينة أو حديقة الحيوانات هذه التي كانت في قصره ، أن كانت متاحة لابناء الشعب لارتيادها أم كانت ، وهذا الذي يعتقده أغلب المهتمين، انها كانت تعتبر من خصوصيات الملك سليمان. بالرغم من هذا لم تتوفر الأدلة الاركيولوجية لحد اليوم عن بقايا للقردة لتدعم النصوص الكتابية التي بقيت المصدر الوحيد الذي يتم اعتماده كدليل على تواجد أنواع من القردة منذ بداية الالف الاول قبل الميلاد في بلاد مملكة اسرائيل.

واليوم معروفة القرود بأنواعها الثلاث : طويلة الذنب Monkeys وقصيرة الذنب Apes والتي من دون ذنب Baboons

البعض يعتقد أن (ق و ف ) العبرية يمكن أن تكون قردة من فصيلة من فصائل طويلة الذنب تسمى ديانا بحسب نظام ليناوس.

يضاف الى ذلك ما يرد في تثنية 32 : 17 حيث يقوم موسى بمعاتبة وتوبيخ الاسرائيليين بانهم يقدمون ذبائحهم للشياطين الآلهة التي يجهلونها ولا يعرفونها ولم يعرفها آباءهم.

الكلمة التي يستخدمها النص العبري في هذه الآية من سفر التثنية هي (س د ي م ) أو شديم ، وهذه تذكرنا بالمفردة العربية سعدان، لكن بشكل أكثر قربا الى العبارة الارامية السريانية (شدانا ) ، وهو اسم لقرد من النوع غير الذيلي .

المصريون القدماء عبدوا القردة قصيرة الذنب. مثلما عبدت القردة في الهند حيث كان فيها هيكل مكرَس للقرد من نوع قصير الذنب مع باحة في الهيكل يتوسطها مذبح لتقديم الذبائح للقرد.

رغم أن المرأة هي سر الوجود، وكل الحياة، فأهميتها بقدر أهمية الحياة، إلا إن تلك الأهمية وحقوقها مرتبطة بثقافة المجتمع أو المحيط الذي تعيش فيه.

وبما أن ثقافة المجتمعات دينية المنشأ، فالدين باعتقادي هو أول من ألحق الظلم بها، حينما حملها مسؤولية خطيئة آدم (الخطيئة الأولى) وطرده من الفردوس، ثم جعلها متعة للرجل. أما المجتمع فأجهز عليها عندما حملها عبئا يفوق طاقاتها بجعلها شرفا للعائلة بل العشيرة برمتها.

فهي صيرورة تاريخية فرضتها الحضارة الذكورية، وهي نتاج مشروع الرجال المفروض عليهن قسرا , وبالتالي تحتمي بالقيم التي وضع لها الرجال .

لكن الحق يجب أن يقال: فأحيانا ظلم المرأة للمرأة أعنف وأقسى من ظلم الرجال لها.

إلى أن مشاركتها لكافة النشاطات السياسية والثقافية والاجتماعية كفيلة بالقضاء على عزلتها ومعرفة حقوقها كاملة، والتي تخالف الشريعة مهددة لحرقها أبدياً بلهيب نار الجحيم.

ففي نزاع عشائري في إحدى قرى البصرة قتل عدد من الأشخاص وانتهى بدفع خمسين امرأة كفصل عشائري (دية).

وعلى إثر ذلك اعتبرت عقيلة رئيس جمهورية العراق ورئيسة منظمة المرأة العربية (روناك عبد الواحد مصطفى): أن /موضوع الفصل العشائري بالنساء يمثل خطرا جسيما على حياة المرأة العراقية والعربية، كما يسيء إلى سمعة العشائر والقبائل لكونه نوعا من الرق، لما يحمله من استهانة بقيمة المرأة كمواطنة لحماية حقوقها الدستورية /

وأضافت السيدة الأولى:/ أن معاقبة الإناث بتقديمهن عن جرائم ارتكبها الذكور يعني سلبهن كرامتهن وإنسانيتهن ووجودهن بالكامل /.

كما أكدت رئيسة منظمة المرأة العربية :/ أن المجتمع العراقي بمجمله يدين هذه الممارسة حاملا رؤية طموحة لحماية مكانة المرأة كمواطنة متساوية بكافة الحقوق مع الرجل /.

وطالبت روناك مصطفى السلطات العراقية المعنية ولجنتي حقوق الإنسان والمرأة في مجلس النواب العراقي بالإسراع في تحقيق الموضوع وإجراء التدابير اللازمة لخطر حصول مثل هذا الإجراء المنافي للائحة حقوق الإنسان العالمية والدستور العراقي.

ومن الجدير ذكره إن السيدة الأولى روناك عبد الواحد مصطفى ترأست منظمة المرأة العربية في بداية آذار من هذا العام 2015 ولمدة سنتين.

أعلن وجهاء وشيوخ عشائر الرمادي وقوفهم وتضامنهم مع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” ومبايعتهم زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

و قال مصدر محلي في محافظة الانبار اليوم ان شيوخ ووجهاء عشائر الأنبار في مؤتمرهم الثاني المقام في الرمادي مركز محافظة الأنبار المقام تحت شعار “سفينة واحدة”، مباركتهم أهل الأنبار “النصر والفتح”، مشيدين بما وصفوها “بوقفة أوسد الوغى”، في إشارة إلى ما حققه مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية.

واضاف المصدر ان الشيوخ شنوا هجوما على ممثلي السنة في الحكومة العراقية والبرلمان بسبب مواقفهم المؤيدة لما سموها الهجمة الطائفية لحكومة حيدر العبادي ومليشياتها على مناطق السنة ، وقالوا إنهم على العهد ماضون وعلى نهج الخلافة سائرون لقتال الكفار والمرتدين والروافض .

كما أثنى المشاركون في المؤتمر على خطاب البغدادي الذي جاء موافقا للمطالب في المؤتمر الأول لشيوخ ووجهاء عشائر الأنبار بشأن الصفح وفتح باب التوبة بوجه من ظلم نفسه .

 

https://www.youtube.com/watch?v=VpzGyqB7ITU

بغداد: حمزة مصطفى
في وقت نفى فيه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن يكون قد خضع لشروط مرتبطة بسقوف زمنية مقابل استمرار دعم التحالف الدولي له فقد حذرت القيادات السنية من تكرار سيناريو المالكي على صعيد المماطلة والتسويف. وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي في بيان له أمس، إنه «في الوقت الذي حاز فيه العراق على تأييد المجتمع الدولي واستجاب لدعوة رئيس الوزراء في زيادة الدعم والتأييد الدولي للعراق في مواجهة (داعش)، ننفي ما تردد في بعض وسائل الإعلام عن فرض وعود مشروطة على الحكومة العراقية لتطبيقها ضمن سقف زمني محدد». وأضاف البيان أن «المعلومات عن وعود مشروطة غير صحيحة على الإطلاق ولم تطرح في مؤتمر باريس للتحالف الدولي ضد عصابات (داعش) الإرهابية وليست هناك أي اتفاقات سرية»، مؤكدًا أن «الحكومة ليس من سياستها اللجوء إلى اتفاقات من هذا النوع وهي تعلن لشعبها كل ما تتوصل إليه بمنتهى الوضوح».
ADVERTISING
ودعا مكتب العبادي، جميع وسائل الإعلام إلى «توخي الدقة في نشر الأخبار التي يصب بعضها في خدمة الإرهاب»، لافتًا إلى أن «الحكومة العراقية ملتزمة بما ورد في البرنامج الحكومي الذي طبقت أغلب فقراته وتشرك جميع المكونات في قراراتها وتعمل معها من أجل القضاء على العصابات الإرهابية وتحقيق الأمن والاستقرار في العراق».
وجاء نفي مكتب العبادي على أثر ما تردد من معلومات بشأن منح التحالف الدولي العبادي مهلة ثلاثة أشهر للإيفاء بوعوده للعرب السنة مقابل التعهد باستمرار دعمه. وبينما رأى قياديون سنة أن العبادي لم يفِ بوعوده حتى على صعيد شركائه داخل البيت الشيعي، لا سيما المجلس الأعلى الإسلامي والتيار الصدري من خلال الاستمرار بسياسة سلفه نوري المالكي من خلال التعيين بالوكالة وآخر ها مؤسسة السجناء السياسيين فإن الخبراء الأمنيين المتخصصين يرون أن لدى واشنطن شروطا على صعيد التسليح. وقال عضو البرلمان العراقي عن تحالف القوى العراقية محمد الكربولي في حديث لـ«الشرق الأوسط»، إن «ما يشار إليه بشأن شروط للمجتمع الدولي بخصوص دعم العبادي من عدمه، يعني أن الأمر لم يعد مقتصرا على الداخل وما يطالب به العرب السنة بالإضافة إلى أن مطالب العرب السنة لا تخصهم وحدهم بقدر ما تخص الحفاظ على البلد ووحدته والعملية السياسية وهو أكبر دليل على مصداقية المطالب». وأضاف أن «ما نحذر منه هو تكرار سيناريو المالكي على صعيد الوعود التي لم يتحقق منها شيء والتي أدت إلى ما أدت إليه من نتائج سلبية على العراق».
وأشار الكربولي إلى أن «الأهم بالنسبة للعبادي قبل أن يقوم بأي زيارة إلى الخارج أن يعمل على ترتيب البيت الداخلي وأن يعمل يدا بيد مع الشركاء لأن ذلك شرط أساسي على صعيد استمرار الدعم ومن بين أبرز صيغ هذا الدعم هو تنفيذ ما تم الاتفاق عليه عير ورقة الاتفاق السياسي التي تشكلت الحكومة الحالية على أساسها». وأوضح أن «العبادي يريد الإيحاء للمجتمع الدولي بأنه قريب من سنة العراق، لكن هذا وحده لا يكفي لأن المطلوب هو تنفيذ الاتفاقات بما في ذلك عدم اللجوء إلى التعيين بالوكالة التي بدأت تقلق حتى شركاءه داخل البيت الشيعي».
من جانبه، شاطر عضو البرلمان العراقي عن محافظة الأنبار فارس طه الفارس رؤية زميله النائب الكربولي قائلا في حديث لـ«الشرق الأوسط»، إن «تشكيل الحكومة نص على اتفاق وإجماع جميع الكتل في ولادة القرارات المهمة وتنفيذ ورقة الاتفاق السياسي وتحقيق التوازن والمصالحة الحقيقية التي لا تستثني أحدا وهو ما لم يتحقق منه شيء ملموس على أرض الواقع». وأوضح الفارس أن «الجهات والأحزاب المتنفذة التي تسيطر على السلطة هي من تكون صاحبة القرار، وبالتالي لم نفعل شيئا سوى المزيد من الأذى والكوارث التي تصيب المجتمع في ظل عدم الإجماع ما بين الكتل بأن البلاد تمر بأزمة سياسية وأمنية لا بد من تجاوزها قبل فوات الأوان وعدم العودة إلى زمن الحكومة السابقة بقراراتها التي أوصلت البلاد إلى ما نحن عليه الآن».
لكن الخبير الأمني هشام الهاشمي يرى أن لدى واشنطن شروطا على صعيد التسليح لا يمكن التنازل عنها، وقال لـ«الشرق الأوسط»، إن «الولايات المتحدة لديها شروط مقابل تسليم السلاح لبعض من القوات المسلحة العراقية هذه الشروط غالبا ما تكون شديدة ولا تستطيع وزارتا الدفاع والداخلية ولا القيادة المشتركة أن تفي بتطبيقها». وأضاف أن «من بين الشروط مثلا أن يكون السلاح خاصا بمعركة تحرير نينوى وبعض الأسلحة تشترطها لجهاز مكافحة الإرهاب»، مشيرا إلى أن «الأميركان اشترطوا ألا يتم تجهيز (الحشد الشعبي) بهذا السلاح كجزء من صراعها مع إيران داخل العراق».
إسطنبول: «الشرق الأوسط»
تدخلت الشرطة أمس في شرق تركيا لوقف أعمال عنف اندلعت بين شبان قوميين وأنصار الحزب الكردي الرئيسي، بحسب السلطات، قبل أربعة أيام على الانتخابات التشريعية.
ADVERTISING
واندلعت أعمال العنف في أرضروم حين حاول ألف ناشط قومي الإخلال بمراسم لقاء عام نظمه رئيس حزب الشعب الديمقراطي (مناصر للأكراد) صلاح الدين دميرتاش، حسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.
وأدت المواجهات بين المجموعتين وتدخل الشرطة لتفريقهما بالغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه إلى إصابة 38 شخصا من شرطيين وأفراد من الجانبين بحسب حصيلة غير نهائية أعلنها محافظ أرضروم أحمد التيبارماك، على ما نقل الإعلام المحلي. وأحرق القوميون حافلة تابعة للحزب بحسب وكالة دوغان ما أدى إلى إصابة سائقها بجروح خطيرة.
وتأتي هذه الحوادث غداة مقتل سائق حافلة تابعة لحملة الحزب نفسه في بينغول شرقا، حيث الأكثرية من الأكراد، بعد إصابته برصاص ما زال مجهول المصدر.
وشهدت حملة الانتخابات التشريعية المقررة بعد غد في تركيا موجة أعمال عنف استهدفت حزب الشعب الجمهوري بشكل أساسي.
وفي الشهر الفائت وقع انفجاران في مقري الحزب في أضنة ومرسين جنوبا، أديا إلى عدد من الجرحى.
وأظهرت لقطات فيديو من وكالة دوغان للأنباء مئات الشبان بعضهم يحملون الأعلام التركية وبعضهم يكبرون وهم يحاولون الوصول إلى الساحة في مدينة أرضروم (أرض الروم) وهي معقل لحزب العدالة والتنمية حيث كان يتحدث دميرتاش.
وسقط بعض المحتجين الحواجز أرضا قبل أن تجبرهم الشرطة على التراجع باستخدام مدفع مياه على بعد عشرات الأمتار فقط من التجمع الانتخابي الذي حضره عدة آلاف من مؤيدي حزب الشعوب الديمقراطي.
وقالت صحيفة «حرييت» إن شاحنة صغيرة مزينة بأعلام حزب الشعوب الديمقراطي أشعلت فيها النيران وأصيب سائقها بحروق قبل أن يلوذ بالفرار. وأضافت الصحيفة أن ضابط شرطة أصيب بجروح في الرأس وأصيب بعض المحتجين أيضا.
ويخوض الحزب الانتخابات البرلمانية للمرة الأولى وسط جهود لإنهاء تمرد مستمر منذ 30 عاما من حزب العمال الكردستاني المتشدد.
ويتهم منتقدو حزب الشعوب الديمقراطي خاصة القوميين الأتراك الحزب بأن له صلة بحزب العمال الكردستاني، حسب ما ذكرت «رويترز».
ويحاول الحزب توسيع دائرة التأييد له خارج أصوات الأكراد واجتذاب المتعاطفين مع يسار الوسط لمساعدته في الحصول على نسبة العشرة في المائة التي يحتاجها لدخول البرلمان.
وإذا نجح في ذلك - كما تشير استطلاعات الرأي الأخيرة - فإنه سيعقد بشدة آمال حزب العدالة والتنمية في كسب أغلبية كبيرة بما يكفي لتغيير الدستور ومنح إردوغان السلطات التنفيذية الكاسحة التي يسعى إليها.
واشنطن: محمد علي صالح
أظهرت استطلاعات رأي حديثة أن شعبية هيلاري كلينتون، وزيرة الخارجية الأميركية السابقة والمرشحة لرئاسة الجمهورية باسم الحزب الديمقراطي، انخفضت في مواجهة معارضيها من الحزب الجمهوري، كما زادت مشكلاتها بعد صدور تقارير فساد في «مؤسسة كلينتون الخيرية»، التي تديرها مع زوجها الرئيس الأسبق بيل كلينتون، وابنتهما تشيلسي.
ADVERTISING
ونشرت صحيفة «واشنطن بوست»، أول من أمس، تقريرا ربط بين «مؤسسة كلينتون»، وقطر، ومنظمة اتحاد كرة القدم العالمية (فيفا)، وأفاد بأن المؤسسة «ربّما لعبت دورا في قرار الفيفا باختيار قطر لاحتضان مونديال كأس العالم لسنة 2022». وقالت الصحيفة إن «بيل كلينتون أعطى شرعية للقطريين في وقت كانوا يواجهون فيه مغالطات، ومن جهة أخرى، وهب القطريون تبرعات سخية لمؤسسة كلينتون».
وأشارت الصحيفة إلى أن القطريين ساهموا في تمويل المؤتمرات السنوية التي تعقدها «مؤسسة كلينتون»، خصوصا مؤتمر عام 2013، رغم أن جهات أخرى ساهمت بمبالغ أكثر لدعم ذلك المؤتمر. كما نشرت الصحيفة صورة جمعت بيل كلينتون وسيب بلاتر، رئيس «فيفا» المستقيل، خلال مونديال كأس العالم الذي أقيم في جنوب أفريقيا عام 2010، بالإضافة إلى مقتطفات من فيديوهات من مؤتمر «مؤسسة كلينتون» السنوي، تظهر كلينتون وهو يشيد برجل الأعمال القطري حسن عبد الله الثوادي، وأضافت الصحيفة أن «فيفا» تبرعت بمائة ألف دولار تقريبا للمؤتمر السنوي لـ«مؤسسة كلينتون» عام 2009.
وقبل أسبوعين قالت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية إن جملة تبرعات «فيفا» إلى «مؤسسة كلينتون» تقدر بملايين الدولارات، وعلّقت على ذلك ساخرة: «لا يوجد دخان بلا نار». كما أشارت الصحيفة إلى أن اللجنة القطرية الأولمبية تبرعت لـ«مؤسسة كلينتون» بمبالغ تتراوح بين 250 ألفا و500 ألف دولار، كما تبرعت حكومة قطر بنحو خمسة ملايين دولار، ولذلك توقعت الصحيفة أن «تتورط (مؤسسة كلينتون) في تحقيقات فيفا».
من جهة أخرى، أذاع تلفزيون «إي بي سي» الأميركي، أول من أمس، نتيجة استطلاع أوضح أن نصف الأميركيين لا يثقون في هيلاري كلينتون، وأن النسبة نفسها تقريبا انتقدت طرق تمويل «مؤسسة كلينتون». أما إذاعة «سي إن إن» فأكدت أن نتائج آخر استطلاع أوضح تراجع أسهم هيلاري كلينتون منذ إعلان دخولها السباق إلى البيت الأبيض في أبريل (نيسان) الماضي، حيث إن 57 في المائة ممن شاركوا في الاستطلاع يرون أن هيلاري «ليست جديرة بالثقة»، بينما قال 53 في المائة إنها «لا تهتم بالمواطن العادي».
وتعكس هذه النتائج أن مستويات شعبية كلينتون انخفضت بشكل كبير مقارنة بما كانت عليه العام الماضي، حيث قال نصف الأميركيين المستطلعة آراؤهم إن كلينتون «لا توحي بأنها قادرة على القيادة»، مقابل 42 في المائة فقط خلال مارس (آذار) الماضي، حسب «سي إن إن».
من جانبها، قالت صحيفة «هافنغتون بوست» الشهر الماضي إن بيل وهيلاري كلينتون جمعا أكثر من 30 مليون دولار خلال العامين الماضيين، وسخّرا 25 مليون دولار منها لتمويل أكثر من مائة مؤتمر داخل وخارج الولايات المتحدة، فضلا عن أرباح مبيعات كتاب هيلاري «خيارات صعبة»، التي تقدّر بنحو 5 ملايين دولار. وأفادت الصحيفة أنها جمّعت هذه المعلومات من خلال بيانات مالية شخصية عن سنة 2014 بناء على طلب لجنة الانتخابات الفيدرالية. وجاء في البيانات نفسها أن ثروة هيلاري كلينتون الشخصية تصل إلى قرابة 50 مليون دولار. وفي آخر إقرار مالي، قبيل مغادرتها منصب وزيرة الخارجية عام 2012، ذكرت كلينتون أن ثروتها الشخصية تقارب 20 مليون دولار.
وفي بداية شهر مايو (أيار) الماضي، قال بيل كلينتون، ردا على سلسلة أسئلة من تلفزيون «إن بي سي» بخصوص أخبار فساد مؤسسته وطرق جمع ثروته وثروة زوجته، إنه سوف يستمر في إلقاء المحاضرات المدفوعة الأجر. وفي أسبوع واحد ألقى بيل ثلاث محاضرات مدفوعة الأجر؛ بلغ سعر الواحدة منها 250 ألف دولار، وفقا لما نقلته صحيفة «هافنغتون بوست»، لكن زوجته هيلاري توقفت منذ ثلاثة أشهر عن إلقاء المحاضرات المدفوعة الأجر، باعتبارها مرشحة للرئاسة. وكانت آخر محاضرة مدفوعة الأجر ألقتها في مارس الماضي، قبل أسابيع قليلة من إعلانها بداية حملتها الانتخابية، مقابل 250 ألف دولار. لكن خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام ألقت ست محاضرات أخرى، مقابل نحو مليون ونصف مليون دولار.
وأضافت الصحيفة أن الزوجين، ومنذ مغادرتهما البيت الأبيض عام 2000، جمّعا أكثر من 130 مليون دولار على الأقل مقابل إلقاء محاضرات. وكان إجمالي ما جمعته هيلاري مقابل إلقاء محاضرات أقل مما جمّعه زوجها، لكنها كانت تطلب مبالغ أكثر، حيث تقاضت 335 ألف دولار من شركة «كوالكوم» لتكنولوجيا الهواتف الجوالة، ومبلغ 325 ألف دولار من شركة «سيسكو» التكنولوجية مقابل محاضرة في سان دييغو (ولاية كاليفورنيا). كما أشارت الصحيفة إلى أن هيلاري صرحت عام 2001 بأن أسرتها «مفلسة»، وذلك بعدما ترك الزوجان البيت الأبيض، وأن عليهما دفع رسوم قانونية ضخمة من أجل تغطية فواتير قانونية باهظة ترتبط بقضايا كلينتون الأخلاقية.
وفي مقابلة تلفزيونية مع «إن بي سي» قال بيل كلينتون إنه يمنح 10 في المائة من عائدات مؤتمراته سنويا إلى المؤسسة الخيرية، وإن هيلاري خصصت 17 في المائة من عائداتها للمؤسسة.
وقال شون سبايسر، المتحدث باسم اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري، إن هذه الإقرارات المالية توضح أن هيلاري كلينتون «كانت آخر من يعلم.. لقد تحولت من مفلسة إلى نجمة في عالم إلقاء المحاضرات.. ويجب أن نتذكر أن مدة هذه المحاضرات لا تتجاوز 30 دقيقة للخطبة الواحدة، لكنها تلقى مقابل 250 ألف دولار».
وكانت صحيفة «نيويورك تايمز» قد كشفت الشهر الماضي أن «مؤسسة كلينتون» جمّعت 26 مليون دولار من تبرعات لم تكشف عنها سابقا، وأنها تلقت تبرعات من «شركات كبرى، وجامعات، ومصادر أجنبية، وجهات أخرى»، موضحة أن كشف التبرعات الجديدة جاء مع علامات استفهام عن التزام المؤسسة باتفاق أخلاقي يعود إلى عام 2008 بكشف أسماء جميع مانحيها. وكان الرئيس باراك أوباما قد اشترط ذلك عندما اختار هيلاري وزيرة للخارجية.
alsharqalawsat
بيروت: بولا أسطيح
أوشكت مدينة الحسكة الواقعة شمال شرقي سوريا، أمس، على السقوط بأيدي عناصر تنظيم «داعش» الذين وصلوا إلى مشارفها ويخوضون معارك محتدمة مع قوات النظام السوري، في وقت رفعت فيه القوات الكردية حالة التأهب بين صفوفها إلى القصوى، وأعلنت الاستنفار التام في الأحياء الخاضعة للسيطرة الكردية داخل المدينة.
ADVERTISING
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بـ«تقدم تنظيم داعش إلى مشارف مدينة الحسكة إثر اشتباكات عنيفة ضد قوات النظام»، لافتا إلى أن «مقاتلي التنظيم باتوا على بعد 500 متر تقريبا من مداخل المدينة، بعد اشتباكات عنيفة ضد قوات النظام والمسلحين الموالين لها استمرت لساعات جنوب المدينة، وانتهت بسيطرة التنظيم على نقاط عسكرية عدة بينها سجن الأحداث».
وترافقت الاشتباكات مع قصف عنيف بالمدفعية والطيران الحربي والمروحي، ما أسفر، بحسب المرصد، عن مقتل ما لا يقل عن 27 عنصرًا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، ومصرع ما لا يقل عن 20 عنصرًا من «داعش»، إضافة لتفجير 6 عناصر من التنظيم لأنفسهم. كما تحدث المرصد عن مقتل وجرح العشرات من عناصر التنظيم المتطرف، جراء قصف جوي على تمركزاته ومواقعه في الشدادي وريف الحسكة الجنوبي والجنوبي الغربي والجنوبي الشرقي.
وكانت المواجهات احتدمت بين قوات النظام وعناصر «داعش» قرب سجن الأحداث الذي يبعد نحو كيلومترين عن مدينة الحسكة، وهو عبارة عن مبنى قيد الإنشاء اتخذته قوات النظام مقرا لها قبل أن يسيطر عليه التنظيم المتطرف.
واستقدم التنظيم، وفقا لمصدر للسوري للصحافة الفرنسية، «400 مقاتل إلى الحسكة من محافظة دير الزور، بالإضافة إلى عشرات المقاتلين العراقيين، لمساندته في استكمال هجومه بهدف السيطرة على مدينة الحسكة».
وفي حال تمكن التنظيم الجهادي من السيطرة على مدينة الحسكة، ستصبح مركز المحافظة الثاني الذي يخضع لسيطرته بعد الرقة، ومركز المحافظة الثالث الذي يخرج عن سيطرة النظام بعد مدينة إدلب. ويتقاسم النظام السوري السيطرة على مدينة الحسكة مع «وحدات حماية الشعب الكردية» التي لم تدخل بعد مباشرة على خط المواجهة مع التنظيم داخل المدينة. وقال الناشط مسعود حاج من الحسكة لوكالة «باسنيوز» الكردية العراقية، إن «القوات الكردية جلبت تعزيزات ضخمة من المقاتلين والأسلحة الثقيلة ومئات العربات العسكرية، إلى مدينة الحسكة، وقاموا بنشرها في جميع الأحياء الكردية تحسبًا لأي طارئ»، لافتا إلى أن «الاشتباكات بين قوات النظام السوري ومسلحي «داعش» ما زالت مستمرة في الأجزاء الجنوبية والجنوبية الشرقية من الحسكة، بعد أن وصل مسلحو «داعش» ليل الأربعاء قريبا من حاجز البانوراما في المدخل الجنوبي من المدينة، وتمكنوا من السيطرة على محطة الكهرباء ونقاط أخرى على أطراف الحسكة». وأشار حاج إلى أن ذلك يأتي بالتزامن مع غارات مكثفة من طيران النظام على قرى رد شقرا والداودية ومناطق سيطرة «داعش»، وتبادل القصف بالهاونات والمدافع، ونزوح كبير للسكان خاصة من الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام.
بدوره، قال ريدور خليل، المتحدث باسم وحدات حماية الشعب لوكالة رويترز: «لا نعتقد أن النظام سيكون قادرا على صد الهجوم إذا ما كان (داعش) جادا في التقدم نحو المدينة.» وأضاف خليل: «نحن أيضا لدينا مواقع ونصف المدينة تحت سيطرتنا من الجهة الشمالية والشمالية الغربية. بكل تأكيد عند وصولها إلى حدود سيطرتنا ستلاقي الرد القاسي».
وانتقدت صحيفة «الوطن» السورية القريبة من النظام في افتتاحيتها الخميس، ما سمته «تخاذل» الأكراد عن مساندة القوات النظامية في قتالها ضد تنظيم داعش. وأدرجت الصحيفة موقف الأكراد في إطار «أطماع بعض الأكراد السياسية والإقليمية وعمالتهم مع الأميركيين والأوروبيين، لتأسيس إقليم أو ما يسمى إدارة ذاتية تخولهم لاحقا تأسيس دولة على الأراضي السورية والعراقية».
وقال محمد زعال العلي محافظ الحسكة للتلفزيون الرسمي السوري، إن مقاتلين من تنظيم داعش فجروا أكثر من 12 شاحنة محملة بالمتفجرات عند نقاط تفتيش تابعة للجيش السوري حول مدينة الحسكة.
وأشار زعال إلى أن «أكثر من 13 سيارة مفخخة هاجمت حواجز الجيش وبثت حالة من الرعب والهلع بين المواطنين». وقال الكاتب والناشط الآشوري الموجود في الحسكة، سليمان يوسف، إلى أن التطورات التي تشهدها المدينة «غير مفهومة بالنسبة لأبناء المحافظة الذين يتخوفون من أن يتكرر سيناريو تدمر في مدينتهم، من خلال انسحاب قوات النظام وتسليمها المنطقة لـ(داعش)»، متهما الجيش السوري بـ«عدم التدخل بشكل قوي وفعّال لمنع التنظيم المتطرف من التمدد داخل الحسكة». وقال يوسف لـ«الشرق الأوسط»: «كما أن هناك تساؤلات كبيرة حول موقف قوات حماية الشعب الكردية التي لم تتحرك فعليا على الأرض في المدينة حتى الساعة، علما أن الحسكة هي خط الدفاع الأول عن القامشلي».
وأوضح يوسف أن «معظم سكان الأحياء الجنوبية في الحسكة نزحوا إلى الحدود التركية حيث هم عالقون، ويقدر عددهم بـ20 ألفا، علما أن مجمل عدد سكان الحسكة حاليا 300 ألف، باعتبار أنها تؤوي عددا كبيرا من النازحين». ونقلت «رويترز» عن مسؤول تركي أن أكثر من 3 آلاف سوري فروا إلى تركيا منذ يوم الأربعاء من الاشتباكات بين «داعش» والمقاتلين الأكراد. ويحاول المقاتلون الأكراد إخراج المتطرفين من مدينة تل أبيض في محافظة الحسكة السورية بالقرب من بلدة اكاكالي التركية الحدودية.
وقال المسؤول إن 3337 من السوريين العرب عبروا إلى تركيا خلال أقل من يومين لتفادي الاشتباكات وغارات القصف التي يشنها تحالف تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش.
قيصرية (تركيا): «الشرق الأوسط»
مع اقتراب الانتخابات التشريعية في تركيا، بعد غد، يعبر رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو عن قناعته بأن حزبه سيحقق فوزا كبيرا رغم الانتقادات والصعوبات، مؤكدا أن «الفشل غير مطروح».
ADVERTISING
وقال داود أوغلو في مقابلة أجرتها معه وكالة الصحافة الفرنسية في قيصرية (وسط) قبل أيام من الانتخابات التشريعية، بين محطتين من حملة انتخابية ماراثونية: «إن فرضية هزيمة لحزب العدالة والتنمية أمر غير مطروح». وتابع متباهيا: «لا يمكن لأي حزب آخر منافستنا على المرتبة الأولى»، مضيفا: «الواقع أنه ليس لدينا منافس حقيقي».
وبعدما حكم البلاد 13 عاما يعتبر هذا الحزب الإسلامي المحافظ الأوفر حظا للفوز في انتخابات بعد غد بفارق كبير عن خصومه، غير أنه لأول مرة منذ 2002 يتقدم في موقع أضعف من قبل أمام الناخبين نتيجة تراجع الاقتصاد والانتقادات المتواصلة التي تأخذ عليه نزعته إلى التسلط، فضلا عن تراجع صورته بسبب استمراره في السلطة.
غير أن داود أوغلو ينفي كل هذه الصعوبات، مؤكدا: «ليس لدينا أي قلق، حزب العدالة والتنمية مستمر في طريقه إلى النجاح مهما حصل».
وتولى وزير الخارجية السابق البالغ من العمر 56 عاما مقاليد الحكومة والحزب الحاكم قبل أقل من عام حين عينه الرجل القوي دون منازع للبلاد رجب طيب إردوغان خلفا له.
وأثارت ترقية هذا المسؤول الذي يعتبر من أقرب الأوفياء للرئيس، استياء داخل الحزب، حيث تساءل البعض: كيف يعتزم هذا الأستاذ الجامعي الحلول في موقع إردوغان الواسع الشعبية على رأس الحكومة؟
وانطلق داود أوغلو في حملة الانتخابات التشريعية بتصميم قوي، مستخدما كل الوسائل التي لجأ إليها سلفه، وهو يجول البلاد منذ أسابيع ويعقد تجمعات ومهرجانات متوالية، مستعينا بقدرات الحزب التنظيمية الممتازة ووسائله غير المحدودة. ويخاطب يوميا عشرات آلاف الأنصار مرددا شعار الحزب بلا توقف: «هم يتكلمون، ونحن نفعل».
ويقول رئيس الوزراء: «في الفترة الماضية (حين كان وزيرا) كنت أخاطب خمسين أو مائة شخص أمام الأمم المتحدة.. لكن هنا أمام مئات آلاف الأشخاص، يجب أن يصل الصوت إلى الجميع».
غير أن هذه الجهود لم تقنع إردوغان، على ما يبدو، إذ إنه تولى بحزم منذ بضعة أسابيع قيادة حملة حزب العدالة والتنمية، مضاعفا إطلالاته العلنية على الرغم من انتقادات الذين ينددون بانتهاك الدستور ويذكرون بواجب الحياد المفروض عليه.
وفي كل خطاب يلقيه يحض إردوغان البلاد على منح حزبه الانتصار الساحق (330 مقعدا على الأقل من أصل 550 في البرلمان) الذي يحتاج إليه لإجراء إصلاح للقانون الأساسي ينقل إلى الرئيس القسم الأكبر من صلاحيات السلطة التنفيذية، ويسمح له بالتالي بالبقاء في السلطة.
ورأى البعض من داخل حزب العدالة والتنمية في خوض الرئيس نفسه حملة الانتخابات دليلا على إنكاره لدور داود أوغلو، فيما يؤكد رئيس الوزراء المضطر إلى الدفاع عن إصلاح سيحرمه من صلاحياته الأساسية، أنه لم يشعر بأي استياء لمبادرة الرئيس.
ورأى داود أوغلو: «إن رئيسنا يلتقي الشعب كما يشاء ويعبر عن رأيه»، مؤكدا أن «ذلك لا يثير بلبلة في حملتنا».
كذلك لا يرى ناخبو الحزب الحاكم في الأمر أي مسالة سجالية، بل يبدون ارتياحهم لرؤية بطلهم ينزل إلى ساحة المعركة، وقال أحدهم ويدعى غولساه بيكول (19 عاما) جاء لدعم حزب العدالة والتنمية في قيصرية: «إن رئيس وزرائنا أصيل، لديه أفكاره الخاصة. لكن إردوغان زعيم فريد».
وعلى الرغم من جهود إردوغان وداود أوغلو، فإن استطلاعات الرأي التي نشرت نتائجها في الشوط الأخير من الحملة توحي بأن حزب العدالة والتنمية لن يتمكن من الحصول على المقاعد التي يحتاج إليها من أجل إقرار نظام «رئاسي».
ومن المتوقع، بحسب استطلاعات للرأي كثيرة، أن يتخطى حزب الشعب الديمقراطي، الحزب الكردي الرئيسي، عتبة 10 في المائة من الأصوات على المستوى الوطني ويحصل على عشرات المقاعد، ويحرم بالتالي الحزب الحاكم من الغالبية الضرورية لمشاريعه.
ويرفض رئيس الوزراء الخوض في مثل هذه الفرضية كما يمتنع عن كشف أي هدف بالأرقام لحزبه في الانتخابات الأحد، ويقول: «هدفي هو الفوز، لطالما قلت إنه إذا لم ننته في المرتبة الأولى، فسوف أستقيل، وليس هناك أي رئيس حزب آخر تجرأ على قطع مثل هذا التعهد».
والمتابع لتفاصيل المعركة الانتخابية الدائرة الآن في تركيا والتي ستنجلي نتائجها مساء بعد غد، يلحظ أن محاور حملة حزب العدالة والتنمية الانتخابية تركزت في مواصلة السير على درب «تركيا الجديدة» ومسيرة الإصلاحات في سبيل تعزيز الديمقراطية والنهوض بالبلاد أكثر، وذلك بحسب تصريحات رئيس الوزراء التركي وزعيم الحزب داود أوغلو، التي لم تخلُ دومًا من الحديث عن ملف الدفاع عن مظلومي العالم والوقوف إلى جانب الشعوب المضطهدة.
ففي كلمته أمس التي نقلتها وكالة أنباء الأناضول، أكد داود أوغلو خلال اجتماع مع الشباب في إسطنبول، ضمان حرية التعبير عن الرأي لكل أفراد المجتمع من مختلف التيارات والشرائح، مشددًا في الوقت ذاته على عدم التهاون حيال من يلجأ للعنف بغض النظر عن توجهاته.
وفي خطاب له أمس، قال داود أوغلو: «لن نسمح بإهانة أو ازدراء أي أحد في البلاد بسبب إثنيته أو مذهبه، ولن يعامل أي شخص على أنه مواطن من الدرجة الثانية بسبب نمط حياته أو ملبسه، أو ارتداء الحجاب».
الجمعة, 05 حزيران/يونيو 2015 09:26

كيف سيصبح تفكير الإنسان في المستقبل؟

نيويورك، الولايات المتحدة الامريكية (CNN) -- توقع مدير الهندسة بشركة غوغل، راي كورزويل، في مؤتمر اقتصادي بنيويورك الأربعاء أن التفكير البشري سيتطور بشكل رهيب مع حلول عام 2030.

وقال كورزويل إن عقولنا ستكون قادرة على الاتصال بسحابة مرتبطة بآلاف أجهزة الكمبيوتر التي ستعمل على "تضخيم ذكائنا الأصلي". وتربط روبوتات صغيرة مصنوعة من جدائل الحمض النووي أطلق عليها اسم "نانوبوتس" العقل بهذه السحابة، مشيراً إلى أنه كلما زادت السحابة حجماً وتعقيدا كلما تطور تفكيرنا.

وقال مورزويل: "سيكون تفكيرنا حينها عبارة عن هجين بين التفكير الطبيعي والاصطناعي"، متوقعاً أنه في نهاية 2030 سيصبح أغلب التفكير الإنساني اصطناعيا، و"سنتمكن تدريجيا من دمج وتطوير أنفسنا" حسب قوله، وحتى عمل نسخ احتياطية من الأفكار والمعلومات في عقولنا.

 

وهذه ليست أول تجربة لكورزويل في تكهن المستقبل، فقد أعطى 147 توقعا في تسعينات القرن الماضي عما سيكون عليه شكل الحياة عام 2009، وفي مراجعة لهذه التوقعات في عام 2010، وجد أن 86 في المائة منها تحقق بالفعل.

وللقلقين من سيطرة الذكاء الاصطناعي على العالم، قال كورزويل إن لدينا واجبا أخلاقيا لتطوير التكنولوجيا دائما، مع الحرص على إدراك مخاطرها المحتملة، مضيفا: "حافظت النار على دفئنا واستعملناها في طبخ طعامنا، لكنها أيضا تسببت بإحراق الكثير من بيوتنا. لكل تكنولوجيا فوائد ومخاطر."

لغةُ  السماءِ  دماؤهُمْ  و بيانُهمْ

و جراحُهمْ تلكَ المعاني الرائعة

همُ و القديحُ و كربلاءُ و زمزمٌ

منهمْ لهمْ صورُ الصلاةِ الخاشعة

القادمون  مِنَ  الجَمَالِ و كيفَ لا

و لحسنِهمْ  كلُّ الروائعِ  طالعةْ

السائرون إلى الخلودِ و فيهمُ

أحيا الخلودُ فصولَهُ المتسارعةْ

الناشرون النورَ مِن  صلواتِهمْ

لهمُ  بحارُ  الأبجديَّةِ  خاضعة

و حضورُهم بين الروائعِ كلِّها

إنقاذ هاتيك  الظلالِ  الضائعة

لقديحِهم  و نخيلِهم و مياهِهم

و ندائهم   كلُّ الزوايا  طائعةْ

لمسيرِهم بين السماءِ و أختها

نهضوا  إلى لغة التألُّق  جامعةْ

يتكاملون   و كلُّ أمرٍ منهمُ

قطرٌ لدائرةِ الأمورِ النافعة

و سباقُهم بين الروائعِ كلِّها

لم يُكتشف بنتائجٍ متواضعة

خطواتُهم بين العنودِ و كربلا

نحو التحدِّي لم تكنْ متراجعةْ

و هناكَ في الأحساءِ بعضُ جراحِهم

و بكلِّ آهٍ في القراءة  ضالعةْ

لبسوا  المحيطَ و كلُّ نفسٍ عندهم

نحوَ المزيدِ منَ التميُّز طامعة

قد واجهوا الإرهابَ في صلواتِهم

و دماؤهمْ تلكَ المرايا  الرَّادعةْ

يستحضرونَ الطفَّ في حركاتهم

و جراحُها بصدى المساجدِ ضارعةْ

و الكعبةُ النوراءُ  في  سكناتهم

تخضرُّ ساجدةً و تُزهرُ راكعةْ

قلبوا الحياةَ على الحياةِ فأنطقوا

في ذي  و ذي ألوانها  المتتابعةْ

صبوا السماءَ على السماءِ قصيدةً

أفرادُها تلك الحكايا البارعة

من أيِّ  فجرٍ كان  منبعُهم  و كم

أفكارُهُم  بين  الحقائقِ  قاطعةْ

مِنْ أيِّ بدرٍ كان منشؤهم و كم

وثباتُهم بين الفواصلِ ناصعةْ

أمن الحسينِ و نزفِهِ و جراحه

و رضيعه و حريمِه المتدافعةْ

مِنْ  كلِّ أشلاءِ  الضياءِ  تكوَّنوا

لحروفِنا   تلك  النقاط  اللامعة

هيهاتَ تبقى  الفلسفاتُ جميعُها

من بعدِ هذا الفهمِ تظهرُ قانعةْ

كيفَ  الوصولُ إلى  قراءةِ  قدرِهم

إنْ  لم  نعشْ  فهمَ السماءِ  السَّابعةْ

كيفَ  الوصولُ  إلى التجلِّي بينهم

إن  لم نكن هذي الزوايا الشاسعةْ

كلُّ     المآذنِ     منهمُ    و إليهمُ

لم   تبقَ  في  لغةِ  المذلَّةِ  خانعة

لا تشتري إلا الوصولَ إلى السَّما

و هيَ  التي في غيرِ ذلكَ  بائعةْ

بين المآذن  و البطولةِ  صيغةٌ

و  لكلِّ  أبوابِ  التجلِّي  قارعةْ

ما غيَّبَ الإرهابُ  وجهَ قديحِهمْ

و المجدُ  بينهمُ  الوجوهُ  الساطعة

ما   ليلةُ  القدرِ  الشريفةُ   ترتوي

إن  لم تكن  لهم الفضائلُ راجعةْ

بجوارِهم  تحيا الحياةُ و تحتفي

و لها  بهم  كلُّ المناظر رائعةْ


عبدالله علي الأقزم

4/8/1436هـ

23/5/2015م

الجمعة, 05 حزيران/يونيو 2015 09:21

فتوى الامام السيستاني في الذكرى الاولى