يوجد 1168 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

بمناسبة صقوط صدام.. أسرار عن حياته
khantry design

وكالة المدينة نيوز/

ارتفع عدد الإستخباراتيين الأميركيين العاملين بمكتب التعاون الدفاعي في السفارة الأميركية بأنقرة المعروف باسم المقر الأميركي من 40 إلى 52 عسكرياً أميركياً مع ضابط تركي، حيث أجرت الولايات المتحدة تعديلاً بمكتب الاستخبارات بالعاصمة التركية نظراً للأحداث الجارية في سورية والعراق ومصر.

وذكرت صحيفة «وطن» التركية أمس، وفقاً لوكالة أنباء «الشرق الأوسط» المصرية، أن الاستخباراتيين العاملين بالمكتب يلتقطون في نفس الوقت صوراً فوتوغرافية من طائرات التجسس دون طيار من منطقة شمالي العراق، مضيفة إنه حتى 26 من شباط الماضي كان يعمل بالمكتب 40 استخباراتياً أميركياً.

وافتتح المكتب الاستخباراتي بالسفارة الأميركية بأنقرة عام 1947، ويعمل بالتنسيق مع القوات المسلحة التركية، إضافة إلى صلاته بجهاز المخابرات التركي، ويمثل مكتب التعاون الدفاعي عيناً للولايات المتحدة في عدة مناطق ومنها الشرق الأوسط.

 

أربيل/ الملف نيوز: حذر رئيس هيئة النزاهة السابق في العراق رحيم العكيلي، اليوم الثلاثاء، من نية رئيس الوزراء نوري المالكي لاستهداف "وجوها سياسية مهمة" قبيل الانتخابات المقبلة، فيما اتهمه بـ"ابتلاع" الهيئات المستقلة وتسخيرها لضرب خصومه.

 

وقال العكيلي لـوكالة "الملف نيوز"، إن "مكتب رئيس الوزراء يعد العدة ويرتب ملفات تتعلق بالفساد من أجل استهداف وجوه معروفة وإبعادها من العملية السياسية قبل الانتخابات البرلمانية المقبلة"، لافتاً الى أن "هيئة النزاهة أصبحت إحدى أدوات السلطة التنفيذية حيث يستخدمها الحزب الحاكم لمنح صكوك البراءة للموالين من جهة وصنع ملفات سوداء للخصوم السياسيين من جهة آخرى".

 

وأضاف العكيلي أن "مكافحة الفساد باتت من المهمات الصعبة وشبه المستحيلة، بعد أن ابتلعت الحكومة هيئة النزاهة والهيئات المستقلة الأخرى، وأصبحت إما اداة للسلطة أو عطلت بالكامل".

 

وتابع "من غير الممكن مكافحة الفساد بوجود جهات رقابية تأتمر بأمر السلطة التنفيذية"، موضحاً أن "هيئة النزاهة اليوم تلاحق محاربي الفساد ومناوئي السلطة ولا تعمل في ميدان مكافحة الفساد مطلقاً".

 

يشار الى أن القاضي رحيم العكيلي الذي كان يشغل منصب رئيس هيئة النزاهة في بغداد، قدم استقالته إلى رئيس الحكومة نوري المالكي في شهر أيلول عام 2011، نتيجة في قيل حينها عن وجود ضغوط يواجهها من احزاب سياسية اتهمها بمحاولة التستر على اختلاس اموال.

 

وكان العكيلي الذي يرأس الهيئة منذ كانون الثاني عام الفين وثمانية، اتهم في وقت سابق "وزراء بأنهم يفضلون التستر على فساد في دوائرهم بدلا من مكافحته وان هذه الاموال هي المصدر الرئيسي لتمويل المسلحين".

 

لطالما نسمع أن من خلّف لم يمت، ونسمع عن الولد الصالح أنه خير خلف لخير سلف، ونسمع أن الولد على سرّ أبيه، وأنّ البنت على سرّ أمها، وما إلى ذلك من أقوال ومأثورات كلها تتحدث عن جيلين أو أكثر وما يُشار إليهما من نقاوة المحتد وسلامة السيرة وطهارتها فلا يذكر الخلف بخير إلا ويذكر السلف به وربما قيل هذا الشبل من ذاك الأسد للدلالة على القوة والصلابة والسيرة الحسنة فتتنزل الرحمات والدعوات الصالحة على الأموات جسديا والأحياء روحيا بفعل سلوك الأحياء جسدياً وروحيا، والعكس صحيح، فلطالما تنزّلت اللعنات ودعوات السوء على الأموات جسدياً بفعل سلوك الأبناء الأحياء جسديا والأموات روحيا، وهي معادلة غير بعيدة عن محيطنا نلحظها في حياتنا اليومية نظريا ونمارسها كل يوم تجريبيا، والإنسان على نفسه بصيرة، فبيده أن يجعل الناس يغدقون عليه بحنانهم ومحبتهم ويترحمون على آبائه وأجداده، وبيده أن يجعلهم ينفرون منه ويلحقون اللعنات به وبمن خلّفه، فإما أن يترضّون على أمِّه ويباركون في حليبها، أو يدعون عليها بالويل والثبور ويلعنون ما درّ ثديها من خبث آدمي، هذه هي سنة الحياة الدنيا لا محيص عنها وليس للإنسان من خيار إلا أن يقف في صف الخير يتلقى دعوات المترضين فيبعث إلى أمواته رحمات الأحياء أو يصطف الى جانب الشر فيبعث الى أمواته لعناتهم.

ولو دار الإنسان بناظريه في شرق الأرض وغربها، فلا يجد أسرة كبيرة كأسرة النبي محمد(ص) التي تعد بالملايين، فما من قطر من أقطار الأرض إلا وفيها ما يُعرف بالسادة أو العلويين أو الأشراف، وليس بالضرورة أن يتحدثوا العربية، فدواهي الزمن منذ القرن الأول الهجري وحتى يومنا هذا لم تترك البيت العلوي على حاله، فتوزعوا في الأقطار قسراً  وتحدث الأبناء بلغات العالم حسب موطن الآباء يجمعهم مع الإسلام المعتقد ومع صاحب الرسالة الإسلامية  الحسب والنسب والمحتد.

وبعد هذه القرون المتمادية، والقرآن الكريم لازال يصدح في اسماعنا مخاطباً أب السادة وجدهم الأعلى: (إنا أعطيناك الكوثر)، حين عيّره القوم في انقطاع نسله، فأكرمه بفاطمة(ع) وجعل نسله منها، فكانت هي الكوثر التي لا ينضب ماؤها، وكان أبناؤها من الحسنين أبناء النبي محمد(ص) وآله، وهو القائل على رؤوس الأشهاد: (ألا إنَّ كل نسبٍ وسببٍ منقطع يوم القيامة ما خلا سببي ونسبي، وكل بني أنثى فعصبتهم لأبيهم ما خلا ولد فاطمة فإني أبوهم وأنا عصبتهم) فنعم الأب ونعم البنت ونعم السبطين من آل علي وفاطمة.

وللآل شريعة

مفهوم الآل ومصاديقه وما يتعلق به من مسائل شرعية مستوجبة على أتباع الرسالة في التعاطي مع آل النبي محمد(ص)، والفرق بين الآل والأهل من حيث اللغة والإصطلاح؟ وغيرها من المسائل الفقهية ذات العلاقة المباشرة بآل محمد(ص) يتابعها الفقيه آية الله الشيخ محمد صادق الكرباسي في كتيب "شريعة الآل" الصادر حديثا عن بيت العلم للنابهين في بيروت في 48 صفحة ضمَّ 107 مسائل، قدّم وعلق عليها في 45 مسألة فرعية القاضي الفقيه آية الله الشيخ حسن رضا الغديري، بل والحديث للغديري كما جاء في تعليقه: (ولعله أول كتاب أُلِّف حول الموضوع باستقلالية، بينما يوجد ذكر بعض الأحكام المختصة بآل النبي(ص) ضمن المباحث الحقوقية والمالية فقط، كالخمس والزكاة والصدقات ونحوها، بينما توجد أحكام أخرى تتعلق بهؤلاء السادة الأشراف الذين خصّهم الله تعالى بالميزات المعنوية والروحانية والتي لا حظّ لأحد فيها غيرهم).

وربما يقع الكثير في شبهة "الآل" و"الأهل" من حيث المصطلح ولا يميز بينهما عندما تأتي النسبة الى النبي محمد(ص) أو أسرته الشريفة، وقد لا يجد المرء مائزاً بين الإثنين، ولكن الفقيه الكرباسي يرى أنه من الخطأ الشائع في مفردتي الآل والأهل عند الاستعمال: (لأن للرجل آل، وللبيت أهل) فيقال "أهل البيت" ولا يُقال "آل البيت"، متناولاً في المقدمة مفهوم أهل البيت في قوله تعالى: (إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا) الأحزاب: 33، ويرى أنّ الأهل في الآية  الكريمة قاصرة على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها، وشمولها زوجات النبي(ص) بحاجة الى دليل: (ومن المعلوم إذا اختلفت الآراء وتعارضت فإنهم يلجأون إلى أصل عدم الشمول لأنه يحتاج الى دليل، وما يقال بأن الحديث في الآية جاء عن الزوجات لا يكفي لأن الضمائر كلها تحولت من ضمير الإناث إلى ضمير الذكور مما لابد وأن يدل على تحول في المعنى)، بل ويرى الفقيه الكرباسي أن كون زوجات النبي أمهات المؤمنين: (كل ذلك كرامة للرسول(ص) وليس لما في أنفسهن، وكونهن أمهات المؤمنين ليس فضلا لهن بل في ذلك كرامة للرسول(ص) وليس امتيازاً على الآخرين، وقد قال تعالى: "النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم" الأحزاب: 6، بل نوع من التخصيص، فزوجاته كلهن في ذلك سواء، ومن هنا حرّم الزواج منهن، تكريماً للرسول(ص) والكلام في ذلك متشعب). فالنصوص النبوية دالة على حصر الآل والأهل في أصحاب الكساء الذين أذهب عنهم الرجس، وفيهم قال صلوات الله عليه كما جاء في مسند أحمد بن حنبل: 4/107: (اللهم هؤلاء آل محمد، فاجعل صلواتك وبركاتك على محمد وعلى آل محمد إنك حميد مجيد)، وهم الذين جاء فيهم الحديث القدسي: (إني ما خلقت سماءً مبنية ولا أرضا مدحية ولا قمراً منيراً ولا شمساً مضيئة ولا فلكاً يدور ولا بحراً يجري ولا فُلكاً تسري إلا في محبة هؤلاء الخمسة الذين هم تحت الكساء).

تشريف مع التقوى

صحيح أن الإنتساب الى رسول الإنسانية(ص) هو تشريف وتكريم، ولكنه كما يؤكد الفقيه الكرباسي: (تكريم لأجل الرسول(ص)، ويُشترط في مثل هذا التكريم أن يكونوا بمستوى المقام، فإذا كانوا على قسط من التقوى والإيمان كانوا مفضّلين على سواهم، بمعنى أنّ كونهم من سلالة أشرف الخلق لا يعني أنهم مفضلون على الآخرين حتى وإن كانوا فسّاقاً أو كافرين، ولا مجال لإلغاء الآية الكريمة: "إنّ أكرمكم عند الله أتقاكم" الحجرات: 13) فالأمر مع الشريف من نسل فاطمة(ص) دائر مدار التكريم والإحترام مع خصوصية في عدد من الأحكام الشرعية من قبيل الخُمس، وإلا: (إذا كان غير الشريف فيه الكفاءة فهو المقدّم)، وهو ما أكده في المسألة (96) أيضا إذ: (كل الهاشميين والطالبيين متساوون مع سائر الناس في الأحكام، وإن كان تكريمهم مستحب وبالأخص آل فاطمة(ع) لمكانة الرسول(ص) ويُشترط في ذلك أن يكونوا مؤمنين، أما الفاسق فلا حُرمة له)..

ويتفرع الفقيه الكرباسي في شريعة الآل معرفاً "آل الرسول"، "أهل البيت"، "الشريف"، "السيد"، "الهاشمي" و"الطالبي"، مؤكداً على مسألتي التكريم والتشريع ومفصلاً في الثانية، فعلى سبيل المثال فإن: (الصلاة على محمد وآله واجبة في تشهد الصلاة، فريضة كانت أو نافلة، وأقلّ صيغة في نهاية الشهادة: "اللهم صلِّ على محمد وآل محمد"..)، ولخصوصية الصلاة على النبي وآله فإنه: (يُستحب رفع الصوت بالصلاة على محمد وآله خلافاً لمطلق الدعاء الذي يفضّل أن لا يكون بصوت عال)، فيما يرى الفقيه الكرباسي أن: (الشهادة بالولاية لعلي(ع) وأولاده المعصومين(ع) في الأذان والإقامة مستحبة، والإحتياط في عدم تركها)، وعلّق الفقيه الغديري على المسألة بقوله: (يجب ذلك إذا قلنا بشمول قول النبي(ص): "مَن قال لا إله إلا الله محمد رسول الله فليقل علي ولي الله" للمورد، كما قال به البعض، والحق أنه لا يشمله). ومن الولاء للنبي وآله أن: (زيارة قبر الرسول(ص) وقبور أهل بيته مستحبة، وإذا عُدَّ عدم الزيارة من الجفاء فهو محرّم)، وكما: (يُستحب زيارتهم بالمأثور وإن جاز بغيره) ولكن يُشترط في ذلك: (أن لا يكون فيه شي من الغلو أو الإجحاف بحقهم)، وذلك لأنَّ: (الغلو في الرسول(ص) وأهل بيته(ع) محرّمٌ)، إذن يعود الفقيه الكرباسي ليؤكد أن: (الغلو في حقّهم محرّم، والجفاء بحقّهم محرّم)، وصدق رسول الله حينما قال(ص) لعلي(ع): "يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال"، وهو ما أكده الأمير(ع) بقوله: "يَهلَكُ فيَّ رجلان محبٌّ مُفرِطٌ يُقرِّظُني بما ليس فيَّ ومُبغضٌ يحملُه شَنَآني على أن يَبْهتني"، من هنا يؤكد الفقيه الكرباسي في أهل البيت(ع) أن: (حبّهم واجب شرعي، وبغضهم حرام شرعي، وعداؤهم وبغضهم بمثابة الكفر).

وفي الوقت الذي يرى الفقيه الكرباسي أنه: (من الأفضل أن لا يتزوج على بنات فاطمة(ص) إلا بإذنها تكريما لهذا البيت الشريف)، فإنه لا يذهب مذهب من يرى حرمة زواج غير السيد من السيدة كما هو السائد لدى بعض الأسر العلوية، إذ: (هناك من يرى عدم زواج غير السيد من السيدة (العلوية) ولكنه ليس بحرام) بيد أنَّ الشيخ الغديري يعلق على المسألة الأولى بالقول: (ولكن لا مانع عنه في الشريعة، ولا يتوقف على الإذن إذا حصلت الكفاءة في سائر الأمور) ويرى في الثانية إمكانية: (القول بالجواز تشرّفا بالإنتساب المقدس).

فخلاصة الأمر أن احترام الأسر المنتسبة الى أهل البيت(ع) هو جزء من احترام أهل البيت(ع) أنفسهم ومودتهم، كما أن هذه المنزلة تحمّل أهلها كما يؤكد الكرباسي مسؤولية كبيرة إذ: (على المنتسبين إلى بيت فاطمة وعلي(ع) أن يكونوا المثل الأعلى لهذا البيت الشريف) وفي المقابل: (يُثاب من يحترم المنتسبين إلى الرسول(ص) في جميع مجالات الحياة لأجل الرسول(ص) إلا إذا كانوا فسّاقاً، أو كان ذلك ينافي الحقوق الشرعية والعدالة)، فالعملية متبادلة، ومآل الأمر الى التقوى، فكلنا من آدم وآدم من تراب.

 

الرأي الآخر للدراسات- لندن

الثلاثاء, 20 آب/أغسطس 2013 09:59

البارزاني صار الرئيس المنتهيه ولايته

صوت كوردستان: بدأت وسائل الاعلام الكوردية المستقلة و كذلك التابعة للمعارضة الكوردية في أقليم كوردستان ذكر جملة ( المنتهية ولايته) عند التحدث عن مسعود البارزاني رئيس أقليم كوردستان. يأتي هذا التطور بسبب أنتهاء مدة البارزاني القانونية للرئاسة و دخولة مرحلة غير قانونية قام بموجبها حزبة و حزب الطالباني بأطالة مدة حكم البارزاني لسنتين أخريين.

يذكر أن قانون الرئاسة لإقليم كوردستان لا يسمح بتمديد مدة حكم رئيس الإقليم ألا في حالة حصول حرب أو حدوث كارثة في الإقليم و لكن حزبا البارزاني و الطالباني ضربا بقانون الرئاسة بعرض الحائط و لم يلتزموا به و قاموا بأطالة مدة رئاسة البارزاني لسنتين أخريين على الرغم من أنتخاب الرئيس من قبل المواطنين و على الرغم من تعارض ذلك القرار مع قانون الرئاسة في الإقليم. مدة رئاسة البارزاني الشرعية انتهت اليوم و دخل بها مرحلة الرئاسة الغير شرعية و بذلك يكون البارزاني أول رئيس كوردي في الإقليم لا يلتزم بنتائج الانتخابات و يرفض الالتزام بالقانون.

 

ذكر المستشرق الروسي المعرف ان الربيع العربي بدأ يتحول إلى ربيع كوردي من خلال التطورات الكبيرة على ساحة اجزاء كوردستان لا سيما سوريا وتركيا مع اقتراب انعقاد المؤتمر القومي الكوردي في أربيل.

وقال المستشرق الروسي ستانيسلاف تاراسوف :"ينبغي التحدث عن ربيع كوردي عوضاً عن الربيع العربي. لان الكورد استطاعوا تحقيق انتصارات تزامنت مع تشيد مسعود بارزاني رئيس الإقليم علاقات قوية مع عواصم العالم".

وتابع تاراسوف "انقرة حاولت منع التوسع الكوردي في سوريا إلا انها فشلت، فما كانت لها إلا ان استدعت الكورد إلى انقرة للحوار والتفاوض".

واضاف ستانيسلاف "ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد لتركية في زيارته الاخيرة على ضرروة  حصول غرب كوردستان على حقوقه الشرعية، وفي وقت كانت انقرة تضغط على وشنطن لمنعها من دعم موقف كورد سوريا".

وأكد المستسرق الروسي ان تحرر غرب كوردستان يعني بداية توحد الصف الكوردي في الاجزاء الاربعة، مما سيدفع بانقرة إلى تغير سياسته حيال كوردها ومنحهم حقوقهم الشرعية، وبذلك يكون غرب كوردستان نواة وحدة الدولة الكوردية "كوردستان الكبرى".

و أكد حسن كوني الخبير التركي بالعلاقات الدولية أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) يرغب فى إقامة دولة كوردية على ألا تكون تلك الدولة مبنية على أسس إسلامية وذلك في حديث لصحيفة "إيدنلك" التركية.
-----------------------------------------------------------------
إ: إبراهيم

ناوخو

حظر تجوال في أبو غريب وإطلاق عملية أمنية في الفلوجة

بغداد: حمزة مصطفى
أربكت تهديدات أطلقها تنظيم القاعدة باستهداف البرلمان العراقي الواقع في «المنطقة الخضراء» المحصنة الأجهزة الأمنية، التي أغلقت كل الطرق المؤدية إلى تلك المنطقة أمس، بالإضافة إلى قيام لواء بغداد بإجراء عملية تدريبية لإخلاء موظفي البرلمان تحسبا لأي طارئ. وكان رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي أعلن أن الجلسة المقرر عقدها اليوم ستعقد في موعدها، في تحد واضح لتهديدات «القاعدة»، فيما أكدت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية أن «الإجراءات التي اتخذتها القوات الأمنية خلال اليومين الماضيين سواء بغلق الطرق المؤدية إلى المنطقة الخضراء أو القيام بعمليات إخلاء أمر مؤسف جدا لأنه سيؤدي إلى رفع معنويات (القاعدة) ويربك عمل الأجهزة الأمنية». وفي تصريح صحافي، قال مقرر البرلمان العراقي محمد الخالدي إن «رئيس البرلمان أسامة النجيفي امتعض لدى سماعه من وسائل الإعلام وجود تهديدات باستهداف مبنى مجلس النواب والحديث عن تأجيل الجلسات ومنح الموظفين عطلة مفتوحة»، مؤكدا أن «النجيفي قرر عقد جلسة المجلس الـ13 من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الرابعة في موعدها المحدد الثلاثاء». وأضاف الخالدي أن «النجيفي أكد أن تهديدات (القاعدة) لا تعني شيئا لنا، وسنستمر في عقد جلسات البرلمان في موعدها المحدد»، داعيا «نواب وموظفي البرلمان إلى الحضور والالتزام بموعد الجلسات المحدد». وأشار الخالدي إلى أن «مبنى مجلس النواب يشهد انتشارا أمنيا كثيفا في محيطه»، مشددا على أن «قوات الجيش والشرطة مستعدة لحماية البرلمانيين والموظفين». وفي سياق متصل، أكد الخالدي في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «جلسة البرلمان جلسة اعتيادية وليست طارئة، وستناقش خلالها قوانين طرح بعضها البرلمان قبل بدء العطلة»، مبينا أن «من بين القوانين التي سوف يناقشها البرلمان قانون الانتخابات». وحول ما إذا كانت الجلسة ستشهد استضافة القادة الأمنيين لمناقشة الخروقات الأمنية قال الخالدي إن «منهاج جلسة (الثلاثاء) يخلو من استضافة القادة الأمنيين، لكن أمر الخروقات الأمنية سيناقش، وسوف يتوصل البرلمان إلى صيغة من شأنها أن تؤدي إلى إجبار القادة الأمنيين للحضور إلى البرلمان لمساءلتهم بشأن الاستهدافات الأمنية المتكررة للمواطنين». وبينما تستمر عملية «ثار الشهداء» التي تنفذها القوات المسلحة العراقية من جيش وشرطة وأجهزة أمن في مناطق حزام بغداد، فقد فرضت إعادة السلطات العراقية فرض حظر شامل للتجوال في منطقة أبو غريب التي كانت قد شهدت في شهر يوليو (تموز) الماضي أكبر عملية هروب لسجناء «القاعدة» في السجن المعروف، سجن بغداد المركزي الواقع ضمن منطقة أبو غريب. في وقت أكد فيه مصدر أمني مطلع في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «عملية فرض التجوال في قضاء أبو غريب لا تهدف إلى القيام بعملية اعتقالات أو مداهمات لمطلوبين داخل القضاء بل هي عملية إجرائية بسبب استبدال قطعات الجيش بالشرطة الاتحادية». وأضاف المصدر الأمني الذي طلب عدم الإشارة إلى اسمه أنه «تم استبدال لواء المثنى الذي يتولى حماية المنطقة بالشرطة الاتحادية، وهو إجراء ينسجم مع ما يريده أهالي هذه المناطق الذين يطالبون بإخراج الجيش وإحلال الشرطة المحلية محله». وأوضح أن «عملية الاستبدال تتطلب تأمين المنطقة بما يؤدي إلى إتمام المهمة على أكمل وجه». وتتزامن عملية فرض حظر التجوال في منطقة أبي غريب مع قيام قيادة عمليات الأنبار بإطلاق حملة أمنية واسعة في ناحية عامرية الفلوجة جنوب المدينة (62 كم غرب بغداد). وقال مصدر أمني في تصريح صحافي أمس إن «قوة من اللواء الثاني من الفرقة الأولى في الجيش العراقي أطلقت، صباح أمس، وبالتعاون مع قيادة عمليات الأنبار وشرطة المحافظة، حملة أمنية واسعة النطاق في مناطق الحصي والبو هوى والخريمات والكحيلات التابعة لناحية عامرية الفلوجة، جنوب المدينة، ضمن عملية ثأر الشهداء». وأضاف المصدر أنه «تم خلال اليوم الأول من العملية مصادرة كل الأسلحة المرخصة وغير المرخصة». وفي السياق ذاته، أكد المصدر أن «قيادة عمليات بغداد أغلقت الطريق القديم والسريع الرابط بين الفلوجة وقضاء أبو غريب غرب بغداد، وذلك لقيامها بشن عملية أمنية واسعة في تلك المناطق ضمن عملية (ثأر الشهداء)».

من جهته، اعتبر عضو البرلمان العراقي عن القائمة العراقية طلال الزوبعي، في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، أن «كل الإجراءات التي يجري اتخاذها في المناطق المسماة حزام بغداد والتي أطلقوا عليها تسمية استفزازية وهي (ثأر الشهداء) إنما هي عبارة عن عقوبة جماعية لأبناء هذه المناطق الذين ينتمون إلى مكون معين هو المكون السني.

أربيل : قام السيد مسعود بارزاني رئيس إقليم كوردستا، مساء اليوم الأثنين 19l8l2013، بزيارة تفقدية إلى مخيم كركوسك، بهدف الإطلاع عن كثب على أوضاع اللاجئين السوريين وتفقد مستوى الخدمات وتوفير المستلزمات الضرورية للأخوة والأخوات السوريين في المخيم.
هذا وكان في إستقبال الرئيس بارزاني لدى وصوله إلى المخيم، الأخوة والأخوات من اللاجئين السوريين في مخيم كركوسك في كرنفال حاشد مرحبين بحفاوة بقدوم الرئيس بارزاني، وأعربوا عن سعادتهم وسرورهم لهذه الزيارة، وقالوا:" أن زيارتكم هذه بالنسبة لنا دليل على أننا في لسنا في مكان غريب وإنما نحن في أحضان ذوينا المخلصين، وأن الزيارة خففت من ثقل همومنا ومعاناتنا، كما أعربوا عن شكرهم وتقديرهم للمواطنين وقوات البيشمركة (الزيرفاني) الذين كانوا معم خلال هذه الأيام، كما أعربوا عن شكرهم لمؤسسات حكومة إقليم كوردستان لنجدتهم وتقديم المستلزمات وإحتياجات الحياة اليومية لهم.
وخلال جولته الميدانية داخل المخيم، للإطلاع على أوضاع اللاجئين، رحب الرئيس بارزاني بحفاوة باللاجئين، وقال:" مرحباً بكم، نحن أخوة لكم، وأنتم الآن في دياركم وضمن ذويكم وفي بلدكم وفي بيت أخوانكم، وبالتوكل على الله ستتغلبون على هذه الأوضاع الحرجة التي تمرون بها، وستعودون مرفوعي الرأس بأقرب وقت إلى دياركم، ولغاية ذلك الحين سنقوم من جانبنا بكل ما بوسعنا في خدمتكم".
وأعرب الرئيس بارزاني عن شكره وتقديره إلى جماهير مدينة أربيل وضواحيها والقوات الخاصة للبيشمركة (الزيرفاني) والشرطة ومسؤولي المنطقة ومحافظ أربيل والجهات ذات العلاقة لما قدموه من الواجب القومي والوطني وبشكل منظم للأخوة والأخوات من غرب كوردستان.
يذكر أنه خلال الأيام الماضية وصلت أعداد هائلة من اللاجئين السوريين إلى إقليم كوردستان، حيث قامت قوات الخاصة للبيشمركة (الزيرفاني) والمؤسسات ذات العلاقة بدور ملحوظ في المساعدة والنقل وتوفير أماكن العيش والخدمات الصحية والأغذية وخاصة خلال الـ 24 ساعة الماضية بشكل مستمر.

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- أكد مصدر في الكونغرس الأمريكي أن البيت الأبيض أمر بمراجعة برنامج المساعدات المقدمة إلى مصر وإعادة جدولته بما يعلّق فعليا بعض المعونات العسكرية المقدمة من واشنطن، الأمر الذي يمنح الإدارة الأمريكية مرونة في وقف تقديم الدعم إلى القاهرة دون الاضطرار إلى التصعيد معها سياسيا.

وقال ديفيد كيرل، الناطق باسم السيناتور باتريك ليهي، إن مكتب السيناتور الذي يرأس اللجنة الفرعية للتدقيق في العمليات الدولية والخارجية بالكونغرس، تلقى ما يفيد بأن المساعدات العسكرية قد علقت بالفعل.

ولكن المسؤول الأمريكي شدد أمام CNN على عدم وجود قرار بإجراء وقف دائم للمساعدات العسكرية، دون أن يوفر تفاصيل حول الوجهة التي قد تخصص واشنطن الأموال لها بعد تحويلها من بند المعونات المخصصة لمصر.

وبحسب محللين، فإن الإجراء يعني بأن واشنطن بات لديها القدرة على التحرك في اتجاه قطع المساعدات نهائيا أو مواصلتها بعد حصول تطورات تتيح التوصل إلى قرار حاسم.

وبحسب القرار الجديد، فقد بات لدى واشنطن المرونة الكافية لوقف الدعم المخصص للقاهرة دون أن تضطر إلى وصف ما جرى منذ عزل الرئيس محمد مرسي بـ"الانقلاب"، إذ أنها لو استخدمت هذا الوصف لكان لزاما عليها وقف المساعدات ريثما يسلم الجيش السلطة إلى حكومة منتخبة.

وكان الناطق باسم البيت الأبيض، جوش ارنست، قد قال إن العلاقات الاقتصادية بين الولايات المتحدة ومصر تتجاوز الدعم العسكري لتطال قضايا مالية أوسع تتعلق بالسياحة وكذلك بالنفوذ في صندوق النقد الدولي. في وقت كان فيه وزير الخارجية السعودي، سعود الفيصل، يؤكد إمكانية قيام العرب بتعويض مصر عن المعونة الخارجية.

قبضت السلطات المصرية على محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين، في وقت وقت مبكر من صباح الثلاثاء في شقة سكنية في منطقة رابعة العدوية شرقي القاهرة.

ونشرت الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية على موقع فيسبوك صورة لبديع يجلس في سيارة بين شرطيين مع تعليق على الصورة يؤكد إلقاء القبض عليه.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مصدر أمني قوله إن بديع ألقي القبض عليه "رفقة قياديين بالجماعة و ستة من حراسه ومساعديه في شقة سكنية في شارع الطيران قرب منطقة رابعة العدوية".

يذكر أن منطقة رابعة العدوية كانت مقرا للاعتصام الرئيسي لجماعة الإخوان منذ الاطاحة بالرئيس محمد مرسي مطلع شهر يوليو/ تموز الماضي، قبل أن تفضه السلطات المصرية بالقوة الاربعاء الماضي.

ونشر التليفزيون الرسمي صورا عن عملية القاء القبض عليه. واظهرت لقطات تليفزيونية بثتها قناة "اون تي في" الفضائية الخاصة بديع مرتديا جلبابا جالسا على اريكة سوداء في مكان غير معلوم.

وأعلنت الرئاسة المصرية حالة الحداد في كافة أنحاء الجمهورية لمدة ثلاثة أيام لوفاة 25 جنديا قتلوا في هجوم مسلح في سيناء حيث شيعت جنازاتهم في مراسم عسكرية بعد وصول الجثامين الى قاعدة جوية شرقي القاهرة. ووصفتهم الرئاسة بأنهم "شهداء الوطن".

بديع مخاطبا أنصاره في اعتصام رابعة العدوية

وقتل أكثر من 900 شخص معظمهم من أنصار الإخوان ومن بينهم حوالي 100 شرطي منذ الاربعاء الماضي حين فضت الحكومة بالقوة اعتصامين لانصار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي بالقاهرة.

وقللت جماعة الإخوان من أهمية القاء القبض على مرشدها العام، وقال أحمد عارف المتحدث الإعلامي باسم الجماعة على موقع فيسبوك إن "محمد بديع هو فرد من أفراد الإخوان، و الإخوان هم عضو من أعضاء "التحالف الوطني لدعم الشرعية و رفض الانقلاب".

وهاجم عارف ما وصفه بالانقلاب "الدموي الغادر" متوعدا بمواصلة الثورة.

ونشر الموقع الاليكتروني لموقع حزب الحرية والعدالة أن الجماعة أعلنت عن تولي الدكتور محمود عزت - نائب المرشد العام للإخوان - منصب المرشد العام بشكل مؤقت بسبب "اعتقال" بديع.

اتهامات بديع

وتوجه النيابة لبديع، وخمس من قيادات الجماعة، اتهامات بالتحريض على قتل المتظاهرين أمام مقر مكتب الإرشاد الخاص بالجماعة بمنطقة المقطم بالقاهرة.

وكانت محكمة استئناف القاهرة قد حددت جلسة 25 أغسطس/ آب الجاري لبدء أولى جلسات محاكمة بديع والمتهمين الخمسة الأخرين وهم خيرت الشاطر ومحمد رشاد بيومي نائبا المرشد العام لجماعة الإخوان، ومصطفى عبد العظيم البشلاوي ومحمد عبد العظيم البشلاوي وعاطف عبد الجليل السمري.

ونسبت النيابة العامة إلى مصطفى ومحمد البشلاوي وعاطف السمري تهم القتل والشروع في قتل وحيازة المفرقعات وأسلحة نارية، وما زال البحث جاريا عن الثلاثة للقبض عليهم.

وكانت اشتباكات قد وقعت أواخر يونيو/ حزيران الماضي أمام المقر الرئيسي لجماعة الإخوان بمنطقة المقطم، بين مؤيدي الرئيس محمد مرسي الذي أطيح به ومعارضيه، اسفرت عن مقتل ثمانية من المتظاهرين المعارضين للإخوان المسلمين.

تمديد حبس مرسي

يطالب أنصار مرسي بعودته لمنصبه.

وكانت النيابة العامة المصرية قد أمرت الاثنين بحبس الرئيس المعزول محمد مرسي على ذمة التحقيقات لاتهامه بالاشتراك في أحداث العنف التي جرت قبالة قصر الاتحادية في 5 ديسمبر/كانون الأول العام الماضي.

وأسندت النيابة العامة إلى مرسي تهم الاشتراك في احتجاز وتعذيب مواطنين، والاشتراك في قتل والشروع في قتل المواطنين، وإذاعة أخبار كاذبة للتأثير على سلطات التحقيق القضائية والاشتراك في البلطجة واستعراض القوة وترويع المواطنين.

وقررت النيابة أن يبدأ تنفيذ أمر الحبس الاحتياطي بحق محمد مرسي في تلك القضية، في أعقاب انتهاء فترة الحبس الاحتياطي التي يقضيها حاليا على ذمة قضية أخرى وتتعلق باقتحام السجون في 28 يناير/كانون الثاني 2011.

تجميد أموال

وكانت السلطات المصرية قد اتخذت سلسلة من الإجراءات المشددة ضد قيادات الجماعة منذ الاطاحة بمرسي من بينها التحفظ على أموال عدد من قياداتها من بينهم محمد بديع ونائباه خيرت الشاطر ومحمد رشاد بيومي والمرشد السابق للجماعة محمد مهدي عاكف ورئيس حزب الحرية والعدالة ومحمد سعد الكتاتني ونائبه عصام العريان.

وجاء القرار في إطار تحقيقات تجريها النيابة العامة في أحداث عنف شهدها ميدان النهضة بالجيزة وأحداث محيط مكتب الإرشاد بضاحية المقطم واشتباكات جرت أمام دار الحرس الجمهوري وقصر الاتحادية الرئاسي.

كما قبضت السلطات الأمنية على حوالي ألف من أعضاء الجماعة في الايام الأخيرة.

جاء ذلك فيما واصل انصار الجماعة مظاهراتهم الاثنين في مناطق عدة بالقاهرة والجيزة في تحد لحظر التجول الليلي الذي تفرضه السلطات.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعربت فيه كل من الأمم المتحدة والولايات المتحدة عن قلقهما البالغ من استمرار اعمال العنف في مصر والاستخدام المفرط للقوة من قبل السلطات الأمنية ودعت واشنطن الحكومة المصرية إلى السعي لعقد مصالحة سياسية شاملة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن القيادات السياسية والسلطة الحاكمة تشتركان في مسؤولية انهاء العنف في البلاد.

bbc

المقدمات لتأجيل الإنتخابات
.
التردي في الواقع السياسي والأنهيار الأمني وتراجع الخدمات , ووعود كثيرة من معظم الساسة عامة ومن هم في هرم السمؤولية خاصة , أدى الى تراجع الشعبية للقوى السياسية وغضب عارم نتيجة الاجراءات الحكومة لمعالجة الملف الأمني والخدمي , وجعل المواطن يعيش حالة من القلق , وبعد فضحية الفضائح في سجني ابو غريب والتاجي , أيقن الشارع العراقي إن لا حلول للأزمات دون تشخيص , والبقاء على منهجية التنديد والشجب وإلقاء اللوم على الاطراف الأخرى والتسقيط السياسي لا يقدم خطوة , وأدرك إن الأزمات والخروقات تطوى ملفاتها دون حساب ولا شعور بالمسؤولية , وبالأمس القريب هرب 200 سجين معظمهم محكوم بالاعدام من سجن تكريت , واليوم تعاد الكرّة بشكل فاضح , المسؤولين على الأمن طالما تبادلوا المنابر للتصريح وكأن إنجازهم القول إننا نعلم بالتفجيرات ووقعت ؟ّ! , وأن هنالك ايام عصيبة تتنتظر العراقيين ومصدر اخر كشف عن وجود خروقات قادمة وإنه يتوقع حدوثها رغم توفر المعلومات , وأخر ما أشيع إن هنالك استهداف للبرلمان وتم تأجيل جلساته و وكما معلوم ان هنالك قوانين كثيرة تنتظره في هذه الفترة ولا تتحمل التأجيل وبخلافها تأجيل الانتخابات , ومنها قانون الانتخابات والاحزاب , وأهم من هذا كله الإنحدار الأمني والسياسي , اولهما مسؤولية البرلمان والثاني على الحكومة . من الواضح ما ذكر من معلومات عن الأختراقات القادمة هي معلومات إستخبارية وفي غاية الكتمان , وبعض القوات المفروض لا تعرف الاّ ساعة تحركها للهدف , ولكن ما نراه تداول هذه المعلومات في القنوات الفضائية والتصريح بها من قبل النواب , وهنا إهداء معلومة مجانية للأرهاب اولاً ومن ثم فقدان الثقة عند رجال الأمن كما في جهاز السونار , أما المعلومات الأخرى يراد منها التمويه على المواطن , وأستخدام لغة التهديد والخوف من المجهول , وزجه في صراعات السياسة , بوسائلها الطائفية , والإّ من اين تأتي المعلومة الاستخبارية لنائب في دولة القانون ليصرح بها على الهواء الطلق؟
الخسارة الكبيرة التي تعرضت لها بعض الأحزاب الكبيرة دفعها للدخول في مفاوضات لتمديد عمل الحكومة والبرلمان , وجهود كبيرة تبذل بهذا الصدد, والتأجيل لعامين بذرائع الدواعي الأمنية , وإستغلال التهديدات دعاية إنتخابية والترويج لذلك بأنه يتناغم مع اقليم كردستان . التأجيل لا يوجد نص دستوري عليه, و يولد ضرراً كبيراً بالعملية الديمقراطية وتشويه لمفاهيمها , الكتل السياسية رفضت التصريح المعلن حول نيتها تأجيل الانتخابات , ولكن ما أشيع حول استهداف البرلمان والتهديدات الخطيرة التي أدت الى تعطيله وتأجيل جلساته , يعني ان هنالك نوايا لجعل القوانين معلقة رغم قرب الفترة الانتخابية , و ما يتداول حول أستهداف مواقع حيوية وتأكيد الحكومة , يعني إنها عاجزة تماماً عن واجبها , و تسريب تلك المعلومات يراد منه التأثير على عمله والتلويح للمواطن بالخطر القادم , ليكون ذلك مقدمة لرضوخه للأمر الواقع وقبوله التأجيل , لحين ما ترتب الكتل الكبيرة اوراقها وتعيد شعبتها من خلال استخدام الاوراق الطائفية وربما لا تستحي ان تعلن ذلك , وفي وقت يسعى العراقيون للحوار وتوحيد الصف لمواجهة الخطر القادم ووجود أجتماعات بين قادة الكتل وبين الرئاسات الثلاث تجد هنالك من يصرح ان هذا او ذاك من الذباحين , وهذا مناقض لما يحدث , وكأن الاطراف السياسية تملك مخالب تجرح بها الاخر وجلد لين كجلد الافعى لا تترد من لدغ الاخر , ومن ثم حياة المواطن ليست بأرخص من حياة القادة السياسين , وإن هذه الأفعال لا تخدمهم بل سوف تتراجع الشعبية لأن الشارع العراقي أصبح يعي ما تحاك حوله من محاولات للبقاء في السلطة أطول فترة ممكنة .

 

الثلاثاء, 20 آب/أغسطس 2013 09:43

سعد الفكيكي- الأمن ضاع بأيدي الضباع

 

يبلغ عدد سكان العراق ما بين ( 32 ــ 35) مليون نسمة، وبزيادة عدد ألذكور على النساء، لا يوجد أحصاء رسمي بذلك لكن الآرقام تقريبية لتصريحات المتخصصين في الجهاز المركزي للأحصاء .
تسود آلمجتمع العراقي الكثير من التقاليد والآعراف وألعادات الأجتماعية والأنسانية قلة نظيرها في العالم، وتصب في صميم أتجاهات ديننا الحنيف وتعبرعن صفات وكرم وشجاعة العربي الآصيل، فالعراق بلد الحضارات ومهد الأنبياء والأوصياء، وقد أنتج المنتدى العراقي في الماضي والحاضر الكثير من العقول المبدعة التي لها صدى مدوي في العلم والثقافة والقيادة .
لكن على ما يبدو أن هذا الأنتاج لايقتصر على العقول ألخيرة وأنما يشمل المريضة وألمدمرةايضاً، نظرة الى بعض الذين يحسبون انفسهم على الساسة والقادة نفهم ذلك، اذن نستطيع القول ان اي مجتمع يمكن ان ينتج الخير والشر، وأيهما أكبر تكون صفة ذلك المجتمع .
والسؤال ماذا يفرز محفلنا العراقي في الوقت الحالي ؟ الخير أم الشر ؟
في الوقت الذي يعاني وسطنا من تشرذم طائفي وعنف وآنهيار أمني وفوضى التصريحات في عالم سياسي متلاطم تسوده العدائية والآتهام مع الفساد المستشري في جميع مفاصل الدولة، أن الشر يمثل الصفة الغالبة على حاضرنا، وأنحسار القوى الخيرة وتجريدها من مركز القرار، ولا نعلم أان الحكومة لا تبالي بدماء العراقيين !!! أم أن العراقيين أصبحوا غير مكترثين للحكومة بسبب وعودها الكاذبة ؟
عدم وجود الآمن الحقيقي يمثل الآفة التي تفتك بالعراق وأهله، كما أن تحقيقه يعد ضرباً من الخيال بوجود القيادة الحالية للبلاد، فمن المنقذ ؟ وهل ستأتي الفطنة العراقية الخلاقة وتقول للآنتهازيين لامكان لكم بالسلطة، آنا العراقي الاصيل آنا التأرخ المشرف آنا الحاضر المبدع آنا المستقبل المشرق، والا فأننا عاجزون عن ادارة الآمن وحماية الشعب.
هناك عدم القدرة لأدارة الملف الأمني للبلاد وهدر كبير بالمال والرجال، بسبب غياب الأستيراتيجية الصحيحة والواضحة والضعف الأستخباراتي يقابله عدم التعامل مع المعلومة بجدية، والأبعد من ذلك أن الفشل في النواحي الأمنية هو بسبب التشخيص الخاطئ وبالتالي العلاج غير الصحيح الذي لايشفي ولا يغني من جوع .
التدخلات الاقليمية والدعم الخارجي له الآثر الكبير في زعزعة أمن العراق، الى جانب فشل وتواطئ القيادات الأمنية التي تم اختيارها في الظلمة، وبوجودها لا اعتقد بأن العراق سيبصرالنور، أن الشعب في المرحلة القادمة يتطلع الى حكومة الافعال وليس الاقوال .

بعد المرحلة الانتقالية التي شهدتها بعض البلدان العربية عقب قيامهم بثورات ضد انظمتها الشمولية كادولة مصر وتونس وليبيا بما يعرف بثورات الربيع العربي واستلام الحكم في هذه الدول من قبل احزاب الاسلام سياسي وفرحبت تركيا بهذه الثورات فكانت تركيا تبحث عن موطئ قدم لها في تلك الدول لتاثير عليها فنجحت في ذلك وظهر تحولا كبيرا في سياستها الخارجية اتجاه الدول العربية التي كانت في الماضي عدوانية ازاء المنطقة الى حدا ما ، وان هذا التحول اتى ذات توجه ايدولوجي فظهرا نفوذها في بعض البلدان العالم العربي من خلال سياستها الخارجية التي استغلت الاصطفاف و الاستقطاب المذهبي والاقليمي في الدول العربية باعتبارها الاقرب لتلك الدول فلا ننسى ان النظام الحاكم في تركيا نظام اسلامي سياسي وظهرا ذلك من تصريحات التي ادلت بها تركيا على لسان وزير خارجيتها انها تقف مع الشعب السوري من خلال ثورته ضد رئيس بشار الاسد ووقوفها مع المعارضة السورية بعد ما كانت تركيا تتمتع بعلاقات مميزة مع النظام السورى الحالي وتاييده الثورة في تونس وكذلك في مصر ضد الرئيس السابق حسنى مبارك فتركيا قوة اقليمية كبيرفي المنطقة مع كل من ايران ومصر واسرائيل ويلعب دورا مهما على صعيد الاقليمي

الا ان الامر الذي لم يكن في الحسبان لدى تركيا وهي الازمة المصرية وعزل رئيس مرسي التي كان من الاخوان المسلمين وهو اول رئيس مدني منتخب في تاريخ المصري الحديث وكان من الحزب ذات توجه اسلامي سياسي يتفق مع التوجه حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا وباعتبارهم ان النظام التركي الحالي نموذجا لاحزاب الاسلام السياسي في الدول العربية في كل من مصر وتونس ودول عربية اخرى ولكنها فشلت هذه تجربة في الدول لمذكورة كما نلاحظ الاوضاع المضطربة في تونس وكذلك في مصر وخاصة بعد الاحداث الاخيرة التي شهدته القاهرة مما ادى الى انزعاج الحكومة التركيا من ذلك

من خلال التصريح الذي ادلته رئيس التركي اوردغان بادانته للجيش المصري باشد العبارات واستنكاره باعتبارها انقلابا على الشرعية فرد دولة مصر بالغاء المناورة البحرية العسكرية التي يعرف بالمناورة (بحر الصداقة) مع تركيا التي كانت من المقرر تنظيمها بين الجانبين في الاشهر القادمة . واستدعائهم سفراءهم لتشاور مما دعى الى التصريح السفير المصري في انقرة (عبدالرحمن صلاح) فقال: إن محمد مرسي كان رئيساً منتخباً، لكن من انتخبوه كانوا من مؤيدي الإخوان المسلمين والجماعات الأخرى، وهؤلاء شكلوا نسبة صغيرة ممن قام بانتخابه، والمنتمين لأطراف سياسية أخرى، وهؤلاء هم النسبة الأكبر، والذين تراجعوا عن تأييده في وقت لاحق نتيجة فشل السياسات التي قام باتباعها، مما أدى لنزولهم للشوارع في أعداد لم تشهدها مصر من قبل للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة، وهو ما رفضه مرسي وأدى لتوتر الأوضاع بشدة في مصر.. مما يدل على مدى التوتر في العلاقات بين دولتين ،وكذلك الاوساط السياسية المصرية من علمانين و لبيرالين والناصرين اظهرو امتعاضهم وغضبهم على تركيا بانه تدخل سافر ومباشر في شان الداخلي المصري و الكثير من المراقبين والمحللين السياسين اتفقو ان تركيا بدات تفقد نفوذها في العالم العربي خاصة بعد الاحداث الاخير التي شهدتها مصر من قتل وتخريب وانحياز تركيا الاخوان المسلمين باعتقداي وبالفعل تركيا فشلت في سياستها الخارجية اتجاه مصر نظرا لاهمية الذي تتمتع بها مصر بموقعها جيو استراتيجي المميز التي تمكنها من لعب دور هام في صياغة السياسات الاقليمية والدولية حربا وسلما واعطاها مكانة مختصة في العالم وتركيا تعرف ذلك جيدا فعلى تركيا ان تتكيف مع المتغيرات والتطورات السريعة الذي يشهدها المنطقة وان تراجع سياساتها الخارجية فالتركيا في السنتين الاخيرن تمر بازمة كبير في المنطقة ابتدا من الجمود في العلاقات التى تمر بينها وبين الحليف الاستراتيجي الاسرائيلى بعد حادثة سفينة مرمرة وكذلك التوتر القائم في علاقاتها مع الدولة الجارة العراق وكذلك الاختلاف بينها وبين ايران حول الملف السورى والدرع الصاروخي للحلف الشمال الاطلسي ان لم يعلنو صراحتا ذلك فضلا عن المشاكل التي تمر بينها وبين الدول الاتحاد الاوربي من اجل انظمامها الى منطقة اليورو لهذا فمن الاولى لحكومة اوردغان ان تنظر الى مصالح تركيا العليا وان لا تقيم علاقاتها مع الدول من منطلق ايدولوجي فئوي ضيق ولهذا بدا تفقد بريقها باعتبارها كانت تقف مع شعوب ضد انظمتها الدكتاتوريا فعلى انقرة ان تحافظ على مكتسباتها لان تركيا في اوجه ازدهاره الاقتصادي فقد تمكنت تركيا في الوصول إلى المرتبة الـ17 على قائمة أقوى الاقتصادات في العالم، بحسب الأرقام الرسمية الصادرة عن صندوق النقد الدولي وتمكنها من تسديد جميع ديونها المستحقة لصندوق النقد الدولى، وبذلك تصبح تركيا لأول مرة بلا ديون لصندوق النقد منذ 52 عاما بفضل علاقاتها الممتازة التي كانت تتمتع بها مع الكثير من الدول العربية وهي اكثر دولا اجتذابا للمستثمرين العرب فضلا عن استثمارتها وشركاتها الموجودة في الدول العربية التي يتعدى ملايين الدولارات.لهذا امامها خيارين اما ان تراجع سياساتها الخارجية تجاه الدول التي تمر بازمات واحداث داخلية حفاظا على مصالحها وحفاظا على دورها الاقليمي،او ان تورط نفسها اكثر في الصراعات والمشاكل التي تحدث في دول المنطقة وبتالي تعرض مصالحها و امنها الداخلي للخطر لان بعض الدول لن تقف مكتوفتي الايدي تجاه ذلك في حال استمرار الحكومة التركية في سياستها الخارجية الحالية.وسوف يخسرون بما يحلمون به كاعثمانيون الجدد في

الفساد المالي والاداري، سوء الادارة، الفشل في توفير الخدمات، الرشوة، المحسوبية، السياسة الطائفية، التهميش، الاقصاء، استغلال المناصب،الرواتب، والمخصصات الضخمة للمسؤولين، اسلوب عيش خيالي، اغتناء فاحش سريع ، الاستحواذ على املاك الدولة، هدر المال العام، فقدان الامن، والامان، هروب الارهابيين من السجون، زيادة سطوة القاعدة، توسع، وتمدد، وتعدد اشكال الاعمال الارهبية اليومية ضد العراقيين وبشكل يومي، اكاذيب على الفضائيات، مؤتمرات صحفية قرقوزية، تصريحات منمقة منافقة، لاعلاقة لها بالواقع، وعاظ السلاطين لهم حظوة، مقابل ابعاد، ومحاربة الكوادر المخلصة، والمتخصصة، املاك، وحسابات، واموال في خارج الوطن، قصور خيالية، قمع المتظاهرين، اعتقال المحتجين، محاربة، وتسقيط المعارضين، اغتيال المختلفين، محاصرة، ومضايقة، واعتقال، المنتقدين، والصحفييين، اغلاق الفضائيات المعارضة دون امر قضائي، تصفية الخصوم السياسيين، كواتم الصوت، التعذيب في السجون، تسييس القضاء، بناء ميليشيات لارعاب الناس، مضايقة معتنقي الديانات الاخرى، الضغط على الشباب، ازدراء حقوق الانسان، التقليص المستمر للحريات الشخصية والعامة، اضطهاد متزايد للمرأة، محاربة الثقافة، والفن، والادب، والمنظمات، والشخصيات، والرموز الثقافية، والعلمية، تجاهل المبدعين، التدخل في الحياة النقابية، التدخل في استقلالية البنك المركزي، حتى الرياضة، والرياضيين طالتهم نيران الضرب، والاهانات، والقتل. المتقاعدون يزدادون فقرا، الارامل والايتام، والمطلقات في وضع مزري، مدن مقطعة بجدران الاسمنت، وتجاوزات نقاط التفتيش، والسيطرة، والاختناقات المرورية. الاف الاطفال، والعوائل تعيش على مكبات الفضلات، البطالة في تصاعد دائم، البطاقة التموينية في خبر كان، وغيرها، وغيرها من الافعال، والتصرفات، والظواهر، والسلوكيات، والاوضاع، والاحوال، والامور الشائنة. يقوم بها نفر من السياسيين تسلطوا على رقاب الناس. استخدموا الدين كعكازة لوصوليتهم. استغلوا اسم المرجعيات الدينية لصعودهم، استخدموا الطائفية البغيضة وسيلة للحكم، وتقسيم الشعب، وتجزئة الوطن، وقتل روح، ومعنى، وصفة المواطنة. كل من اعترض، كل من تظاهر، كل من تحدث، كل من احتج، كل من كتب في صحيفة، اومواقع الانترنيت، او الفيس بوك ضد هذه الجرائم، فالتهم جاهزة "بعثية" يحنون للنظام السابق، حتى لو كانوا شيوعيين، او معممين، او حلفاء سابقين، او مشاركين حاليين في الحكم. بلغ السيل الزبى، ووصل حد التهجم على المراجع، الذين يسموهم "عظام" اثناء الحملات الانتخابية. اداروا ظهرهم لالتزاماتهم، ووعودهم، وتعهداتهم، وقسمهم، عندما جلسوا على الكراسي الذهبية.

عندما لم يعد بالامكان تغطية الشمس بغربال، عندما لم تنفع التلميحات، عندما لم تؤثر خطب الجمعة، عندم لم يخجلوا من سد ابواب المرجعية بوجوهم، عندما تبرئت المرجعيات عشرات المرات من افعال السياسيين الفاسدين. عندما مارست دورها في المراقبة، والنصح، والارشاد،عندما استخدمت كل الوسائل المتاحة حضاريا، ومدنيا في تبني قضايا المحرومين، والمعذبين، و"المستضعفين في الارض". اخذت المرجعيات الشريفة تبادر الان، وبشكل علني، وصريح توجه اللوم، والاتهامات، وفضح الخروقات، والتجاوزات، والوقوف في وجه التحشيد والشحن الطائفي، وتشير الى التقصير والمقصرين. عندما لم يعد الامر يسمح بالحياد، او المجاملة، وقد اصطبغت شوارع المدن العراقية، حتى التي يسمونها مقدسة، بالدم العراقي الزكي.

البعض يدعي، للاسف، انها محاولة لتبرئة النفس. اقول لا باس. البعض يدعي انه للنأي بالنفس من غضبة الجماهير القادمة لا محالة. لابأس. البعض يقول انه ندم على الدعم اللامحدود، الذي قدمته المرجعيات للسياسيين الطائفيين، الذين استغلوا اسمها، وتاجروا به. لا بأس. البعض يقول لحفظ ماء الوجه من السياسيين المحسوبين عليها. لا بأس.البعض يعتقد انها لتهدئة النفوس. مهما قيل، ويقال، وسوف يقال. المرجعيات الشريفة من كلا الطائفتين تحركت، وادت دورها النابع من ضميرها الانساني، ومسؤوليتها الشرعية في الوقوف بوجه الحاكم الظالم مهما كان دينه، او مذهبه. لكن جماهير العراق المكتوية بالفساد والارهاب تنتظر الدور الاكبر، الدور التعبوي، الذي قام به يوما ما مالك الاشتر، وابو ذر الغفاري، والحسين، وعبدالله بن الزبير، وان تسير في مقدمة الجماهير المتظاهرة لتغيير الوضع وتنقية سمعة المرجعيات الكريمة، واظهارالصورة العليا، التي ينتظرها الناس، ويؤمنون بها. الصورة الزاهية التي يحاول الفاسدين، والمتفردين من الساسة تشويهها، وتصويرها بالتخل عندما اصطفت الى جانب الجماهير المحرومة، والشعب المعذب.

لقد ارتدى الصدر الثاني كفنه، ومشى في مقدمة المعترضين، والمحتجين، والمنتفضين بوجه الطاغية صدام، وقدم حياته على ذلك الطريق. نتمنى ان يقود ممثلي المرجعيات في المدن العراقية، وخاصة في بغداد مظاهرات الاصلاح، والتغيير، ووقف القتل اليومي للناس، واستغلال، السلطة والتفرعن المتعاظم. لنرى وقتها، ان كان المالكي سيجرؤ على اتهام المراجع العظام بالبعثية. اتمنى، بل اطالب ان تسير العمائم السوداء، والبيضاء، ورجال الدين من كل اديان وطننا في مقدمة المتظاهرين يوم 31 اب ليقودوا جماهيرهم، تابيعيهم، مقلديهم، المؤمنين بهم ضد الظلم، والتجاوزات، ولحماية حياة العراقيين من القتل اليومي. هذه ليست دعوة لتدخل رجال الدين بالسياسة، بل اصرار على التوضيح، ان الصبر قد نفذ، وان العراقيين كلهم يريدون الحياة الامنة، الحرة، الشريفة، المرفهة، التي يستحقونها. في الاقل ليتردد المرتزقة من استخدام خراطيم المياه، والهراوات، والغازات، والرفسات، والركلات، والدهس بالسيارات، والرصاص ضد المتظاهرين المسالمين العزل. انها دعوة لحماية من تسمونهم ابنائكم، شعبكم، اهلكم، ناسكم، ابناء دياناتكم، اتباع مذاهبكم. كونوا درعا لحمايتهم، كي لا يتمكن المجرم، القاتل، الفاسد، السارق، الناهب، الهادر للمال العام، ان يستخدم اسمكم! انه مفصل تاريخي ايها السادة الكرام، والشعب ينتظر منكم الدعم، وليس فقط النصيحة، والمشورة، والدعاء. سيقال، ويذكر عنكم، لم تسكتوا عن الحق. هذا سيسجله التاريخ لكم. فاخرجوا ضد الباطل، وهو امر ملزم، وواجب شرعي، وحق لكم. وقتها فان التاريخ، سينحني لكم، بعد ان تنجحوا في تنحية الطغاة الجدد، واعادة الامل لشعبنا المعذب. طريق الحق لم يعد موحشا، بل ملايين الناس ستسير ورائكم. لنسمع، بعد ذلك، بماذا سيصفكم المالكي: بالمرتدين، ام الطائفيين، ام انصار القاعدة، ام الارهابيين، ام بقايا البعثيين. ام سيبتدع تهمة جديدة لكم؟ ساعدونا، بربكم، على اكتشاف مواهبه الشتائمية!

رزاق عبود

17/8/2013

شیرکو یکەس/ شاعر کوردی کبیر ولد فی الأربعینیات من هذا القرن ویعتبر من إحد رواد التجدید الشعری باسم ڕوانگە ....المرصد وقد نفذ فی کل الثقوب المستعصیة من الشعر وکتب فی جمیع المجالات الأنسانیة ودافع عن حقوق المرأة والمحرومین من أبناء الوطن وکتب دواوین کثیرة من الشعر وترجم أشعارە إلی لغات کثیرة وقد وصی قبل أن یموت من أن یدفن فی ساحة منتزە الحریة.

فوق

فرع غصن أصفر

لشجرة بلوط

خریفیة

کان هناك بلبل

یقاوم

صدأ العمر

وفجأة

أصبح وهجا

فی حدث الإنشطار

وصوتە الجمیل

مایزال

یرثی

ثری مدینتی

ویعقب القطرات النازلة

فی الأسفار

وتعلم الأحزان

لون الشعر

موتك

هز عرش

الأقلام الحائرة

روحك ماتزال

تطوف

فی خطی المهجر

عیونك

ترسم دموع الثکالی

فی مراسیم العزاء

إنتظروا

ها.....قد أصل إلیکم

وروحی شعر أبیض

تحوم

فوقکم

وتطوف حولکم

وتشید بحبکم

فی آخر الوداع

أیتها الحلم المستعصی

فی الحناجر المختنقة

ألا تدری ؟

فی مدینة الزخات الغاضبة

فی مدینة

عذابات المحبین

وفی جناح مضلم

سأفرش لك

ملاءات الفراش

والشعراء المغتربین

یقلدون أشعارك

یسطرون

عشقك

وطیور الغسق الأحمر

یهیئون حلوی العزاء

أسرع قلیلا

لکیلا یدنوا الموت

أنا ذاهب

وعیونی تشاطر

أحلام البائسین

حزن الفقر

حزن أسی الوطن

حزن لوعة الأنفجار

والطلیعة من فقراء

بلدی

وشلالات النفط الهادر

یبرر أحزانی

عشت عصرا

کنت تقدر بسهولة

أن تملأ جیوبك

وأن تصبح مسوءولا

زائغ العین

لکنك لم تفعل

عشت عصرا

لم تنتفض أشعارك

وفراشات عشق الموت

ماتزال حائرة

والضباب تخیم

شارع الوقت

وریاح عتبة الموت

تهتز

مدینة

الفراشات الهزیلة

ونفس الکوردایەتی

مثقل بالغبار

وید الإعمار

یسیج مدار الروح

والحیاة

إما موت

أو عزاء

کاکە بیکەس

أیها الشاعر الحزین

أین تذهب ؟

أرجوا منك الإنتظار

من ینظم الأشعار

لقلوب صبایا العشق

من یسرد

قصص القلم

من یرسل العزاء

بنبضة خافقة

إلی سردشت *

*... سردشت کان کاتبا ،وشاب جمیل بملامح غریبة . حلم حلما أکبر من قدرتە حلم بأنە سیتزوج بنت الوزیر ویتصرف کالوزیر فتم تصفیتە فی الحال .... حتی الأحلام ممنوع فی بلادنا .



إلى كل ذي ضمير حي من المسؤولين في الحركة السياسية الكوردية ، 
والناشطين في الحراك الشبابي الكوردي ، الشخصيات الوطنية المستقلين ، 
منظمات المجتمع المدني..........
المناطق الكوردية فرغت من سكانها قبل أن تصل إلينا مدافع النظام 
وطائراته ، الآلاف من شباب الكورد والمئات من العائلات يتوجهون كل يوم
إلى الحدود التركية ومعبر سيمالكه مع اقليم كوردستان .
والسبب الحصار المفروض على المناطق الكوردية وبالخصوص منطقة عفرين
وكوبانيه من قبل الكتائب المسلحة ومهاجمتها لبعض المناطق (سري كانيه).
مما ضيق الخناق على الوضع المعيشي - غلاء الاسعار المنفلت من عقاله ، انعدام
فرص العمل ، جشع التجار الغير مراقب ، انعدام المواد الغذائية وخصوصا"
ما يخص الأطفال (الحليب) والادوية الضرورية من الاسواق . مما يجعل المناطق 
الكوردية منكوبة ونضع هذا برسم الائتلاف الوطني السوري والمقيمين على ادارة
شؤون المناطق الكوردية .
المجلس العام للحراك الشبابي الكوردي في سورية.

1-ائــــتلاف شبـاب ســـوا
2-حـــركـة جـوانـي روج آفـا
3-اتحاد تنسيقيات شباب الكرد في سوريا
4-تجمع شباب الكرد-قامشلو
5-تنسيقية الشهيد مشعل التمو
6-تنسيقية المستقبل الكردي في سوريا
7-تنسيقية الوحدة الوطنية
8-حــركــة كـوردسـتان سوريا
19 آب / أغسطس 2013
عامان وخمسة أشهر من عمر الثورة السورية ومازال نظام القتل والأجرام يمارس اجرامه اللامحدود بحق الشعب الاعزل من قتل وتدمير وتهجير وانتهاكات لحقوق الانسان،والذي يتجلى في الوسائل والطرق المخالفة للقانون الانساني والدولي التي يستخدمها بحق الشعب السوري من قصف المدنيين العزل والتضييق على الصحفيين والناشطين العاملين في الحقل الانساني كل هذا ومازال المجتمع الدولي يتخذ فقط التدابير الدبلوماسية والإنسانية، في الوقت الذي تقوم فيه روسيا وإيران والعراق و«حزب الله» بخطوات فعلية من اجل تكريس الفوضى في البلاد من خلال دعمها لنظام القتل وادواته المنتشرة في اغلب المناطق المحررة.

اننا في تيار المستقبل الكوردي ندعو المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانساني الى تحمل مسؤولياتها القانونية والانسانية في سبيل حماية المدنيين والصحفيين والنشطاء .. كما اننا ندعو كافة السوريين الى التكاتف والعمل معا لتوحيد العمل السياسي والعسكري في الداخل  الذي بتنا اكثر حاجة له الان بعد فشل المجلس الوطني السوري ومن بعده الائتلاف في تمثيل الشعب السوري ومساعدته وعدم قدرتهم على ايجاد الحلول للمشاكل التي تواجه الثوار في الداخل وصمتهم على تجاوزات الاطراف الدخلية على الثورة ( جبهة النصرة - دولة العراق الاسلامية )التي تعمل وفق انجدات النظام وحلفائه والتي باتت تشكل خطرا على مجمل الشعب السوري بكافة طوائفه وقومياته .

كورديا" :
توقف الاجتماع عند حالة الانقسام التي تشهدها الحركة السياسية الكوردية ومدى تاثيرها على القضية الكوردية وسبل حلها التي اصبحت وللاسف سلعة بيد بعض الاطراف يتاجرون فيها وفق مصالحهم ورغباتهم متجاهلين الاخطار التي قد تلحق بالشعب الكوردي وحقوقه القومية في هذا الجزء الكوردستاني الذي بات يفتقر الى ادنى مقومات الحياة الامر الذي دفع الكثير من ابناء شعبنا الى الهجرة القسرية للبحث عن حياة جديدة تاركين ورائهم مدنهم وارضهم التاريخية, والتي اصبحت ساحات للصراع بين جهات مختلفة شكليا لكنها ذات مضمون واحد وهدف واحد الامر الذي انتج اعتداءات اجرامية من قبل  الجماعات التكفيرية من جبهة النصرة ودولة العراق الاسلامية على المدنين وتنفيذ اساليب النظام القمعية في حقهم من اعتقال وقتل وتهجير ومحاصرة المدن والتي كان اخرها مدينة كوباني ( عين العرب ).

اننا في تيار المستقبل الكوردي ندين تصرفات بعض الكتائب والالوية المشاركة في الاعتداء على المدنيين الكورد الامر الذي نعتبره عمليات تطهير عرقي ونحمل هيئة الاركان والائتلاف المسؤولية الكاملة لهذه التصرفات بصفتها هيكلية ترى في نفسها ممثلة للشعب السوري والثوارونطالب كافة المنظمات الدولية والانسانية والحقوقية الى التدخل والتحقيق في الجرائم المرتكبة بحق الشعب الكوردي الى جانب لجنة تقصي الحقائق الكوردية التي طالب بتشكيلها رئيس اقليم كوردستان العراق والعمل على فك الحصار عن المدنيين العزل في كل من عفرين وعين العرب و تامين ممرات الانسانية لايصال المساعدات .

ونناشد شعبنا الكورد بالتمسك بارضهم التاريخية والدفاع عنها والعمل على توحيد الشارع الكوردي وفق رؤية قومية تتوافق مع الحالة الوطنية بعيدة عن الاستغلال السياسي والمعيشي والوقوف صفا واحدا في مواجهة الطغاة والمستبدون الجدد, اصحاب الذهنية الشمولية التي تتعامل مع الشعب الكوردي وفق مرجعية فكرية تستمد شرعيتها من نظام بشار الاسد وتعمل وفق حملة منهجية من التخويف والمضايقة والتهديد للنشطاء والسياسين المختلفين عنهم فكريا وسياسيا .

كما تم التوقف عند الخطوة التاريخية التي قامت بها  حكومة اقليم كوردستان في الدعوة الى عقد مؤتمر قومي كوردستاني يوحد الرؤية السياسية للكورد ويعتبر بمثابة المرجعية للشعب الكوردي في كافة انحاء العالم لذا فاننا تيار المستقبل الكوردي في سوريا نرى بان عقد هذا المؤتمر في هذه  الظروف الصعبة التي باتت تهدد الوجود الكوردي على ارضه التاريخية في اجزائه الاربع المغتصبة هو امر ضروري وحق مشروع للشعب الكوردي ونامل ان يتعاون الجميع على انجاحه وتنفيذ مقرراته .

اخيرا تم مناقشة اوضاع التيار الداخلية والتنظيمية والاشاعات التي يسوق لها في الشارع الكوردي والوطني من اصحاب العقول الضيقة بانه هناك وحدة بين طرفين التيار بدورنا نوضح للجميع بان كل الكلام الذي يقال في هذا الخصوص هو عار عن الصحة وبعيد كل البعد عن الحقيقة ومازالت اللقاءات جارية بيننا وهناك جهود خيرة وهناك اجتماعات ولكن لحد الان لم يتوصلوا الى شي املين ان يتوحد خاصة في هذه الظروف التي يمر بها شعبنا الكوردي ومن اجل الوصول الى الحلول التي تمكننا من العمل بشكل جماعي وفق رؤية سياسية وتنظيمية تجسد مشروع التيار السياسي والفكري والابتعاد عن العقلية الحزبية المريضة الموجودة لدى البعض من الطرف الاخر واصدقائهم حديثي العهد والالتزام بمبادئ التيار والعمل معا على تحقيقها.

الحرية للوطن ...
الحرية لكافة المعتقلين في سجون الاسد وشبيحته ....
المجد والخلود لشهداء الكورد وشهداء الثورة السورية وفي مقدمتهم الشهيد القائد مشعل التمو
قامشلو 19 \ 8 \ 2013

تيار المستقبل الكوردي في سوريا
مكتب العلاقات العامة

يقول البعض ان الموقف السعودي الاخير المتمثل ببيان الملك السعودي بشأن الاحداث في مصر , والوقوف بحزم مع حكومة حركة الجماهير المصرية المدعومة من الجيش في ازاحة مرسي والإخوان المسلمين , وإعادة رسم خريطة طريق تعيد الاعتبار لتطلعات الشعب المصري في ارساء هيكلية جديدة تضع السلطة بيد ابنائها وليس خلق دكتاتورية جديدة , هو نابع من طبيعة النظام السعودي الذي يشعر بالمسؤولية تجاه جميع الشعوب الاسلامية .

والسؤال : هل ان السعودية حريصة على تلبية حاجات الشعب المصري في ارساء النظام الديمقراطي ؟! او هل يأتي هذا الموقف نتيجة فورة قومية حرّكت ضمير النظام السعودي ودفعته للوقوف بوجه التوجهات الامريكية والغربية التي ارادت تسليم انظمة المنطقة لأحزاب الاسلام السياسي التي تسعى لزيادة تخلف هذه الشعوب , وتجعل منها اكثر حاجة للسوق الرأسمالية . ام ان النظام السعودي غير توجهاته ووقف بوجه " الاخوان المسلمين " وسحب البساط من تحتهم وجردهم من المزايدة باسم الدين , حيث لا احد يستطيع ان يزايد على السعودية في هذا المجال ؟!

النظام السعودي ادرك ان الغرب عموما , والأمريكان بالذات يريدون تغيير نظم المنطقة لصالح احزاب الاسلام السياسي " المعتدلة " ضمن اعادة بناء الشرق اوسط الجديد , والأهمية الاستثنائية التي منحت لتركيا الاوردغانية , وقطر الدولة الضئيلة في وجودها البشري والحضاري , ولم تظهر الى الساحة السياسية الدولية الا عبر قناة " الجزيرة " الفضائية , وهو ما جعل منها اللاعب الثاني المهم مع النظام التركي توضح سبب الادراك السعودي . النظام السعودي نظام عائلي متخلف لم يتمكن من مواصلة الحياة لو لم يستمد قوة نفوذه من المرتكزات الاسلامية على ارضه , وهي التي منحته كل هذا التأثير والهيبة على مجمل العالم الاسلامي طيلة تاريخه وقبل اكتشاف النفط الذي زاد من سطوته . . النظام السعودي اخذ يدرك توجهات الغرب هذه من خلال تعامل هذا الغرب مع الثورة السورية , عندما رفض تقديم اية مساعدة للشعب السوري كي ينهي الحكم الدكتاتوري البعثي , وبمختلف الحجج , يوم بحجة الفيتو الروسي , ويوم آخر بحجة الخوف من وقوع المساعدات بأيدي القوى الاسلامية المتطرفة , والأمريكان وليس غيرهم من اوصل هذه القوى لإيجاد مساحات لها على الارض السورية . الموقف الغربي كان اشد فقاعة مع التغيرات المصرية , حين وقف ضد تطلعات الشعب المصري وساند الرئيس المخلوع وجرائم الاخوان الدموية بحجة نتائج " الانتخابات " .

انتفاضة الشعب المصري وخلفه المؤسسة العسكرية حجر الزاوية لرفض هيمنة الجبروت الامريكي والغربي لكل الشعوب المنكوبة بناره , وهي التي تؤسس لأول رفض شعبي حقيقي لانفراد الامريكان بفرض سياساتهم على الجميع منذ انهيار النظام الاشتراكي ولحد الآن , وستعمل اميركا على انهاء هذا النجاح للمصرين الآن او في المستقبل . انتفاضة الشعب المصري التي سحبت البساط من تحت اقدام النفاق الامريكي الذي بشر بنشر الديمقراطية وحقوق الانسان , وهو الذي لم يراع اية حرمة انسانية لتحقيق مصالحه . النظام السعودي يدرك ان سقوط مصر الدولة المركزية في اهميتها في المنطقة والساحة العربية , سيعرض نظامها لمخاطر كبيرة وهي التي اخذ نفوذها يتآكل لصالح قطر وتركيا في السنوات الاخيرة . النظام السعودي يستغل وبذكاء انكشاف زيف الادعاءات الامريكية , لينهض برفضه في فرض موقف معاكس للأمريكان والغرب بالدفاع عن ثورة الشعب المصري وعدم تحويله الى سوريا اخرى . النظام السعودي يدرك ان بعد ( سقوط ) مصر لا تبقى اية قيمة لكل الانظمة الاسلامية , ولا هيبة للإسلام الذي تعيش في ظله السعودية .

إن إستقالة د. البرادعي في هذا الضرف العصيب الذي تمر به مصر وشبها يؤكد صدق تخميناتنا عن دوره المشبوه والمريب ، حيث أنه لحين تقديم إستقالته التي لم يصدقها أحد من المصريين الطيبين عدا الذين ينتمي إليهم ويعمل لحسابهم ، كان لديهم ألأب الروحي لثورتهم ؟

بينما كل القرائن والدلائل تشير عند متابعي سلوكه وماضيه بأنه لم يكن إلا مطية القوى الغربية ( حصان طروادة ) خاصة أمريكا للدخول إلى قلب الثورة المصرية وتأجيجها ، هو بحكم عمره أبعد مايكون عن قيم الثورات والثوار؟

ولأنه بالحقيقة ليس إلا صورة أخرى لليهودي الفرنسي المتصهين ليونارد ليفي مهندس ما يسمى بثورات الربيع العربي والذي إنفضح دوره المشبوه والمريب في أحداث ليبيا خاصة وكذالك سوريا والذي إحترق كل أوراقه في المنطقة ولم يعد أمامه من خيار غير التواري ، لذا لم يعد أمام القوى الغربية من بديل محترف للدجل والشعوذة أفضل من د. البرادعي وهو المعروف دوليا في قضية أسلحة الدمار الشامل العراقية والمشهور عالميا وهو خير من يجيب لغة وفكر أهل الظاد ؟

والسذج وحدهم من ينسون دور تقاريره المسيسة في قضية أسلحة الدمار الشامل العراقية والتي أثبتت ألأيام كذب مبوقيها ، والتي كانت السبب في خراب ودمار العراق بعد غزوه مما أدى إلى مقتل ألألاف من أبناءه وتشريد الملايين منهم والتي لازالت الكوارث بسببه تتولى على أهل العراق ، فهل من متعض نأمل ذالك ؟

وألأن وبعد أن أوصل ثورة المصرين لحافة الهاوية بدليل مايحدث في مصر من إقتتال دامي بين الحكومة والثوار وبين الإخوان والموالين لهم من عصابات حماس وغيرهم قرر الهروب والنجاة بنفسه بعد إنتهاء دوره الذي أجاده بدقة متناهية ، خاصة دوره في صناعة النفوس المترددة وألأيادي المرتعشة ؟

وتشير كل المعلومات أن الدكتور البرادعي لم يكن إلا كارد أسود في مسيرة الثورة المصرية وقد إحترق ألأن بعد أن قال الشعب المصري أخيرا كلمته غير أبه بمشورته ؟

كما لاننسى أنه صاحب مشورة السماح للمبعوثين ألأجانب بلقاء مرسي وبقية قيادات ألإخوان ، والتي كان الغرض ألأساسي منها تبادل المعلومات السرية والخطيرة بين الطرفين ، ومن ثم تطمينهم بعدم التخلي عنهم مهما حصل وإستمرارهم برفض التفاوض مع الإنقلابيين حسب زعهم ، وهى القشة التي قصمت ظهر بعير ألإخوان وإلى ألأبد والفخ الذي سقطو فيه ، خاصة بعد الذي إقترفوه بحق ألأقباط وكنائسهم ودورهم ومحلاتهم من دون مبرر وكذالك القتل والتدمير والحرق المتعمد في كل مكان مع بقية أفراد الشعب المصري ، لتصدق رؤية الشعب المصري عنهم بأنهم ليسو إلا فصيل إرهابي دموي متخفى بعباءة الدين والديمقراطية ، والأن بعد الذي حصل لهم كشرو عن أنيابهم وظهرت حقيقتهم والتي لم تنطلي إلا على السذج والمغفلين والمغيبيين ، وهم بهذا السلوك قد جنو على أنفسهم كما جنت على نفسها براقش وحفرو قبورهم بأيدهم فلا عزاء بعد ألأن للحمقى والمجرمين ؟

وأخيرا:[ قيل لجحا عد المجانيين قال لا أستطيع ، ولكن أستطيع أن أعد العقلاء] سلام ؟

سرسبيندار السندي 
عاشق الحقيقة والحق والحرية

بغداد (الاخبارية )

حذر النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان، رئيس الوزراء نوري المالكي من ضرب المتظاهرين اذا ما خرجوا نهاية الشهر الجاري للتظاهر في العاصمة بغداد، داعيا اياه الالتزام بالدستور وعدم خرقه . وقال عثمان (للوكالة الاخبارية للانباء): ان تهديد رئيس الحكومة الاخير باستخدام القوة ضد من يروم التظاهر نهاية الشهر الجاري في العاصمة بغداد قوبل بأنتقادات وتحذير من قبل الكثير من الكتل السياسية وليس فقط التحالف الكردستاني الذي اعتبرته خرقا للدستور. وأوضح عثمان: ان المالكي نفسه دائما يؤكد بالاحتكام الى الدستور كونه يسمح بالمظاهرات ضد اي شخص وضد الحكومة او حتى ضد البرلمان لهذا ليس من حق اي شخص او اي جهة كانت ان تمنع او تقمع هكذا تظاهرات اذا كانت سلمية وتعبر عن الرأي.

وقد اكد رئيس الوزراء نوري المالكي ان الحكومة سترد على الجهات التي تواصل دعم المسلحين ولفت المالكي في كلمة له خلال احتفالية لافتتاح مخيم شبابي في الحلة بمناسبة اليوم العالمي للشباب السبت الى ان التظاهرات التي يروم البعض تنظيمها في المستقبل تسعى لاسقاط العملية السياسية بدعم من جهات معروفة .

ذاكرة كوردستان يربكها وخز الحنيين وجرف  الدموع العين
تجذب البعيد بذبذبات الشوق  والحنيين تلدغ الصمت بدون
الغربة تلدغ وتبعد الأحبة كالوداع تدق تحت رماد السنيين
لا صديق حنيني  اليوم  ولا رفيق  أميين
رفيقي هو الأسطر والجمل والأوراق أدق مثل صهيل الحزين
تتمايل جملها على صوت صهيل الجبل  وبحنان مؤتمن
وتعطش الورق  لحبر ليكتب  على الاسطر  تحت سراب من الحصين
اغوص مع الحروف وارقص هاربا كالشهب بجنون
ذاكرتي محظورة  حتى نبضات  قلبي مقيدة بلا أمان
أتذكر متى كنت صغيرة  واليوم احن
واليوم ذاكرتي لم تكبر سجينة بين القضبان
أتذكر الطبيعة ولون شمسها الذهبي كان
لكن قسوة الزمان اجترت الهمام بلا وجدان
تنادي بصرخة اين انتم من وهج النضال غضبان
لكن الرد اختفى والعيون  من كثر الدموع توشحت غمام ندمان
وأضلاعي الأربع في زنزانة العدوان
حتى أصبحت وردة بين الأشواك  مرهون
كما كركوك تنادي حريتي رهينة الأحزاب  والعصيان
محاصرة ومثقلة الدموع زعلان
افترسته الجوار وتركتها بلا رحمة ولا شفعان
وحماة پيشمرگة على الجبال والجواد ملحمة بهيام فرحان
ستصارع الصبر وتكف  عن النزاع وتجمع الاشلاء جمعان
وتحمل الاكاليل من الورد وتزرع  الرمان والريحان
وتجمع كوردستان  المقسم الى الأحضان
وسنغامر الزمن  ونصارع الحياة حتى نصل الى الأمان
أتذكر روايات وأحداث حدث وحصل ولم يولد بعده مثيل
إلا يتذكر التاريخ ماما ريشة كيف وقف بوجه العدو بشجاعة ودليل
هزا الكون وعرف العالم منهم الأكراد من المحيط الى الخليج هذا الصهيل
مازال يعيش في أرواح محبينه ماما ريشة مثال الأصيل
ماما ريشة قطعة من  روح أهالي كركوك لا بديل
غنت عليها كل الألحان والنغم البيات من موال
لم يكن ذالك اليوم من صراعات الأحزاب وطفح الكيل
واليوم نسوا الناس وباعوا ضمائرهم  لأجل الدولارات والأموال
احلامي يكاد يفقد الأمل في هذا الزمان بلا دليل
لأننا نعيش في زمن الوحوش والبراري  دخيل
نذر وعهد علينا حماة كوردستان جبالها وحدودها من العدو والعميل

ديرك - وصل الى غرب كردستان الوفد الذي شكل من قبل اللجنة التحضرية للمؤتمر الوطني الكردستاني  بهدف متابعة اوضاع غرب كردستان والوقوف على المجازر والهجمات التي تشنها المجموعات المرتزقة.
ودخل الوفد الذي ضم 9 اشخاص الى غرب كردستان في حوالي الساعة 16.30 من معبر سيمالكا الحدودي حيث كانت في استقبالهم سينم محمد الرئيسة المشتركة لمجلس شعب غرب كردستان ومسؤولين من المعبر الحدودي.
ويضم الوفد ممثلين من "منظومة المجتمع الكردستاني ، الحزب الديمقراطي الكردستاني، الاتحاد الوطني الكردستاني، كومله اسلامي، يك كورتو اسلامي، حزب السلام والديمقراطية".
هذا وتوجه الوفد الى مدينة ديرك ولم يكشف الوفد أي معلومات بصدد زيارته الى الاماكن الاخرى بعد.

firatnews

الإثنين, 19 آب/أغسطس 2013 20:34

200 الف لاجئ في إقليم كوردستان

اعلن إقليم كوردستان اليوم الاثنين عن الاحصائية النهائية لعدد اللاجئين السوريين، في وقت يستمر تدقفهم عبر المعبر الحدودي.

وقالت مدير الهجرة والمهجرين في وزارة داخلية الإقليم لـNNA، ان عدد اللاجئيين السوريين في إقليم كوردستان اجتاز حدد 200 الف، لافتاً إلى ان عدد الذين دخلوا الإقليم منذ فتح معبر سيمالكة بلغ 15 الف شخص.
ويأتي هذا التدفق في وقت حذر رئيس إقليم كوردستان مواطني غرب كوردستان من خطورة تفريغ مناطقهم لصالح مكونات سوريا اخرى.

وذكرت الامم المتحدة ان اجمالي نازحي سوريا إلى الدول الجوار بلغ حوالي مليوني لاجئ، و13 مليون يعيشون في خطر ضمن سوريا.
-----------------------------------------------------------------
كوران ـ NNA/
ت: إبراهيم

طالبت منظمة "كوردستان دون إبادة جماعية" "بحجز مقعد لممثلي ضحايا الإبادات التي حصلت في إقليم كوردستان في المؤتمر الكوردي المزمع انعقاده خلال الفترة القادمة.

وقال علي محمود الناشط في مجال الإبادة الجماعية لـNNA، ان نعقاد المؤتمر الكوردي في الوقت الذي تمر القضية الكوردية بمرحلة حساسة خطوة جيدة ومهمة.

واضاف محمود :"ندعوا إلى اعطاء اهمية لمسألة الإبادة الجماعية في كوردستان، واشراك ممثلي وضحايا جينوسايد كوردستان بشكل مباشر في المؤتمر، ودراسة الإبادة الجماعية على انها ملف قومي وادراجها على جدول اعمال المؤتمر".

وتابع الناشط في مجال الإبادة الجماعية، ان بحث المجازر المرتكبة بحق الكورد في المؤتمر سيعطي اهمية أكبر للقضية، لاسيما ان الكثير من الدولة بدأت تعترف بالمجازر المرتكبة ضد الكورد".

ومن المقرر ان يعقد خلال الاسابيع القادم المؤتمر القومي الكوردي بمشاركة أكثر من 600 ممثل عن اجزاء كوردستان الاربعة.
-----------------------------------------------------------------
علي سعيد NNA/
ت: إبراهيم

 

بغداد/ متابعة المسلة: قال حزب العمال الكردستاني، الاثنين، إنه يفي بما التزم به باتفاق السلام مع تركيا لإنهاء تمرد مستمر منذ 29 عاما، رافضا اتهامات رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بأنه أخفق في سحب معظم مقاتليه.

وفى أحدث جولة من التصريحات العدائية المتبادلة التي تكشف عن انعدام الثقة بين الجانبين قال حزب العمال الكردستاني إن "أنقرة أخفقت في اتخاذ خطوات بخلاف وقف التحرك العسكري لإنهاء الصراع الذى سقط فيه أكثر من 40 ألف قتيلا".

وكان عبد الله أوجلان زعيم حزب العمال الكردستاني المسجون في جزيرة قرب اسطنبول قد أعلن وقفا لإطلاق النار في (مارس/ آذار الماضي 2013)، بعد أشهر من المحادثات مع الدولة التركية وبدأ مقاتلو الحزب ينسحبون إلى العراق في مايو في إطار اتفاق يتضمن تعزيز الحقوق الكردية.

ونقل عن رئيس الوزراء التركي قوله الأسبوع الماضي أن حزب العمال الكردستاني لم يف بوعده بالانسحاب من تركيا، وأن 20 بالمائة فقط من متمردي الحزب يغادرون غالبيتهم نساء وأطفال.

وقال حزب العمال الكردستاني في بيان "قواتنا التزمت بقرار الانسحاب حرفيا وعملية التطبيق جارية" ولم يحدد عدد المقاتلين الذين غادروا فعلا. وأضاف الحزب انه سيمضى قدما فيما هو مطلوب.

وسرى وقف إطلاق النار بدرجة كبيرة لكن قادة حزب العمال الكردستاني حذروا من اشتباكات جديدة إذا لم تتخذ تركيا خطوات ملموسة لدفع العملية بحلول سبتمبر المقبل.

ويطالب الأكراد الذين يهيمنون على جنوب شرق تركيا ويمثلون خمس تعداد البلاد بحق التعليم باللغة الكردية وتخفيف قوانين مكافحة الإرهاب وخفض نسبة الأصوات التي يتعين على أي حزب الحصول عليها لدخول البرلمان وهى حاليا عشرة فى المائة بالإضافة إلى منح مزيد من السلطات للحكومات المحلية.

وكان مسؤول كبير في وزارة العدل التركية قد أبلغ رويترز الأسبوع الماضي أن الحكومة التركية ستناقش "مجموعة الإجراءات الديمقراطية" في اجتماعها الأسبوعي اليوم الاثنين، وتشمل التعليم باللغة الكردية وتعديل قوانين مكافحة الإرهاب.

شفق نيوز/ أعلن محافظ السليمانية بهروز محمد صالح، الاثنين، عن عزم محافظته وباقي محافظات إقليم كوردستان وبالتنسيق مع الأجهزة الأمنية اجراء تعداد سكاني "دقيق" للاجئين السوريين.

 

altوقال صالح خلال لقائه عدداً من اعضاء البرلمان الكوردستاني في مبنى المحافظة وحضرته "شفق نيوز" ان "المحافظة وبالتعاون مع وزراة الداخلية في حكومة اقليم كوردستان تنوي خلال ايام اجراء تعداد دقيق للاجئين السوريين الذي وصلوا الى المحافظة مؤخراً والذين لجأوا اليها سابقا بغية تنظيم اقامتهم في المحافظة واتمام عملية لم الشمل للأسر التي تفرقت اثناء دخولها الى اقليم كوردستان".

واضاف صالح على ان "هناك تنسيقا مع محافظتي اربيل ودهوك لوضع الية مناسبة لاجراء عملية تسجيل الاسماء ومن ثم تنسيب العوائل على المحافظات كل حسب اسرته بغية تخفيف المعاناة على هؤلاء اللاجئين"، مشدداً على ان "المحافظة سخرت جميع قدراتها الادارية خدمة للاجئين".

وتدفق نحو 15 ألف لاجئ على إقليم كوردستان منذ يوم الخميس الماضي في موجة ضخمة لم يسبق لها مثيل منذ بدء استقبال كوردستان للاجئين قبل نحو سنتين.

وأربكت الموجة سلطات الإقليم والمنظمات الدولية المعنية بشؤون اللاجئين وجرى توزيعهم على مخيمات في أربيل والسليمانية ودهوك.

وتأتي هذه الموجة من اللاجئين في خضم معارك عنيفة بين مقاتلين كورد ومسلحين من جماعات مرتبطة بالقاعدة منذ نحو شهر في المناطق التي تقطنها أغلبية كوردية في سوريا.

وأشارت تقارير إلى إقدام المتشددين الإسلاميين على خطف مئات المدنيين الكورد كرهائن وإعدام العشرات في خطوة انتقامية بعد طردهم من قرى وبلدات في شمال البلاد من قبل المقاتلين الكورد.

ويقدر عدد اللاجئين الكورد السوريين إلى كوردستان بنحو 200 ألف وطالب رئيس الإقليم مسعود بارزاني في وقت سابق من الاحد المجتمع الدولي للتعاون مع كوردستان لإيواء اللاجئين. لكنه حذر أيضا من إفراغ المنطقة الكوردية في سوريا من سكانها.

ز م / ي ع

شفق نيوز/ وصف رئيس إقليم كوردستان العراق مسعود بارزاني، الاثنين، التدخلات الإقليمية وتزايد عمليات القتل والتدمير في المعارك الدائرة بين قوات المعارضة وجيش النظام السوري أنها عقدت الأوضاع فيها اكثر مما هي عليه، مجدداً استعداد الإقليم لدعم الكورد هناك.

 

altوقال بارزاني في بيان ورد لـ"شفق نيوز"، خلال استقباله القنصل الايطالي في إقليم كوردستان كارميلو فيكاراإن "مساعدة إخوتنا في غرب كوردستان واجب قومي وأنساني على عاتق الإقليم شعبا وحكومة ونحن على أتم الاستعداد لتقديم أقصى ما يمكن من العون والمساعدة لهم"، مشيرا إلى تقاعس المجتمع الدولي في قضية اللاجئين إلى الإقليم.

وعن الأوضاع في سوريا قال ا بارزاني إن "المصالح الضيقة لبعض الأطراف السياسية والتدخل الإقليمي وعمليات القتل والتدمير قد عقدت الأوضاع هناك وهي ذاهبة لمصير مجهول".

وتطرق الجانبان إلى الأوضاع الداخلية في الإقليم والمؤتمر القومي الكوردي والعلاقات بين إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية، بحسب البيان.

من جهته قال القنصل الإيطالي إن "الشركات الايطالية تعمل في مشاريع متعددة في كوردستان وبالأخص في المجالات الثقافية والصحية وقطاع الآثار".

واكد أن "الأوضاع الأمنية والاقتصادية والسياسية في إقليم كوردستان ملائمة لتشجيع الشركات الايطالية على الاستثمار هنا"، معربا عن "استعداد بلاده لتطوير العلاقات مع الإقليم في كافة المجالات ورفع المستوى الدبلوماسي لممثلية ايطاليا إلى قنصلية".

وكان بارزاني قد طالب امس الاحد المجتمع الدولي للتعاون مع كوردستان لإيواء موجة ضخمة ومفاجئة من اللاجئين تدفقت منذ يوم الخميس الماضي.

كما حذر رئيس الإقليم من إفراغ المنطقة الكوردية في سوريا من سكانها والتي تشهد معارك عنيفة بين مقاتلين يتبعون حزب الاتحادي الديمقراطي الكوردي ومسلحي تنظيم القاعدة.

وتحدثت تقارير عن إقدام القوى الإسلامية بعمليات انتقامية من مدنيين كورد في أطراف مدينة حلب بعد أن أصدرت قادتهم فتاوى تبيح قتلهم وغنم ممتلكاتهم وسبي نسائهم، مبينة أن المسلحين الإسلاميين أعدموا عشرات الكورد واحتجزوا المئات كرهائن.

ي ع

من الواضح بأن الدولة العصرية و تنمية المجتمع العصري لا يمكن أن تبنی بأفكار الماضين و نماذجهم و أدواتهم. فالحكم بالإستناد الی الشريعة الدينية بغض النظر الی المصدر للوصول الی الحاكمية الإلهية أو الخلافة الإسلامية وسلطة المرشد الآمن بوجود طليعة إسلامية تقود البشرية إلى الخلاص، يٶدي الی عجز الإدعاء و مآله الفشل.

"حزب الحرية والعدالة" الذي إدّعی بأن وراءه حشد بشري كـ"خميس بشرق الأرض والغرب زحفه وفي أُذن الجوزاء منه زمازم تجمع فيه كل لسن وأمةٍ" بدأ بالتهويل و رفع الشعارات الإسلامية و طرح المفاهيم و الأفكار والأنماط المستقاة من نظريات سيد قطب إبراهيم حسين الشاذلي و هدد بسيفه بدايةً غرق في سحر السلطة من غير أن يقدر حجمه الحقيقي ووزنە السياسي. فإذا به مكون من مكونات المجتمع المصري لا غير وإذا ببطلان شعارات المشروع الأصولي الفارغة والخادعة حول شرعية الرئيس المنتخب بالأكثرية عبر الوسيلة الديمقراطية. فالفكر الأصولي القابع في عقول هدامة لا يمكن أن ينجح في تجارب المعرفة والديمقراطية والتنمية.

بعد ثورة ٢٥ ینایر ٢٠١١، التي جرت من غير قائد تاريخي أو بطل ملهم أو زعيم أوحد، يمارس الوصاية على الثورة ويحتكر السلطة ، تم مشاهدة أداء نواب جماعة الإخوان وسلوك قادتها ورموزها وتنصلهم من وعودهم التي أطلقوها أو اتفاقات أجروها مع قوی وأطراف أخری بالإضافة الی إعتماد الإخوان تحالفاً مع جماعات سلفية جهادية أو راديكالية و تعظيمهم مصالح الجماعة على مقدرات الدولة و فشلهم في إدارة أمور أكبر بلد عربي لمدة سنة.

إن بقاء "الإخوان" في واجهة المشهد سوف يٶثر فیه سلباً و المهتم بأوضاع مصر أو مايسمی بأرض الكنانة يعلم جيداً بأن عودة الجماعة مرتبطة بإنهيار الدولة و مٶسسات الجيش والشرطة أو عبر تدخل خارجي عسكري يأتي بها إلى القصور والبرلمان وهذا ما لا يمكن تصوره في المستقبل القريب.

من لا يريد أن يخدع نفسه يعرف بأن فشل تجربة "الإخوان" لە آثاره و تداعياته علی الأحزاب الإسلامية في البلدان الأخری و حتی علی الأحزاب الاسلامية في کوردستان، التي لا تهتم بمصير أبناء جلدتها في غرب كوردستان أو ما يسمی بكوردستان سوريا بل تبكي علی عزل الرئيس محمد مرسي و سقوط نظامه ، الذي أراد أن يقبض علی الأمر في مصر ، فهي بذلك فقدت مصداقيتها و شعبيتها و أخفقت في حمل الأمانة و إدارة الدفة لتكون مرجعاً ومثالاً ومع هذا يعاند قادتها و رموزها و يستخدم الأساليب المتنوعة تحدياً للفشل الذي وقعوا فيه ومارسوه.

في تصورنا هناك قواعد حاكمة يجب أن يخضع لها الجميع و خاصة إخوان المسلمين والذي يسعي متطرفوهم وراء شهوة إقصاء كل طرف آخر إلا الحلفاء من دعاة العنف وأصحابه لفرض قواعد شاذة من خلال العنف والإرهاب في مواجهة النقاش المتعقل والحوار الصريح البناء و كلام قادتهم يعيدنا إلى ما قبل الثورة، أي إلى نظام الاستبداد الذي طوت صفحته ثورة يناير.

و مشروع إقامة الدولة الثيولوجية ، الذي سعی الیە الدكتور محمد مرسي والذي ركؔز على «الأخونة» من دون التنمية وخلق المشاكل وفجؔرها بدلاً عن حلها، و يسعی اليه آخرون في غير مكان من غير جدوی ، فانه يحمل الإسلام ما لا طاقة له على حمله، ويسيء إليه بقدر ما يؤدي إلى انتهاك القيم الدينية على يد حراسه وحماته.

الرصاصة التي خرجت من السلاح بعد بيان الفريق عبد الفتاح السيسيوإقرار عزل الرئيس مرسي لن تعود اليه، لذا من المستبعد أن ننتظر عودة الرئيس المخلوع مرسي الی سدة الحكم في مصر، فالعجلة تدور ولاتتوقف حتی وأن أصرؔ الجماعة علی الموت في سبيل الشرعية، كما جاء علی لسان المرشد محمد بديع.

وختاماً يقال: "إن من يملك حساً نقدياً وعقلاً منفتحاً، لا يركن إلى ما يطرح من الشعارات، سيما من جانب الذين يمارسون الوصاية على الناس بوصفهم ملاك الحقيقة وحراس القضايا والأوطان والبلدان، فضلاً عن ملاك الدين الذين يوظفون الاسم والرمز والفكرة، لأهوائهم وأحقادهم، أو لنفاقهم وفسادهم، أو لإرهابهم ووحشيتهم."

الدكتور سامان سوراني

صوت كوردستان: يجب أن لا ندع الذي يحصل الان في غربي كوردستان من هجرة مفروضة عليهم من قبل القوى العميلة و المتخاذله، و بين الذي حصل سنة 1991 في أقليم كوردستان أن يمر مرور الكرام دون و ضع بعض النقاط على الحروف.

خلال أنتفاضة جنوب كوردستان سنة 1991 رجع حزبا البارزاني و الطالباني من المنفى و فرضوا أنفسهم خلال أيام على الجماهير التي حررت أقليم كوردستان من الرجس الصدامي. و كان حزبا الطالباني و البارزاني يعتقدون أن النظام الصدامي ذاهب الى غير رجعة. و ظهر ذلك جليا في أقوال قادة هذين الحزبين و منهم (فاضل ميراني) سكرتير المكتب السياسي لحزب البارزاني الذي قال في أجتماع له مع اللجان الثورية في أحدى  مدن  الإقليم المحررة يوم 18 أذار 1991 و في محاولة فاشلة من تلك اللجان لوضع خطة دفاع عن المدينة ، عندها قال ميراني لوفد اللجان الثورية" أن النظام أنتهي و ليس هناك ضرورة لوضع خطة أمنية للدفاع عن المدينة" و طلب من وفد اللجان الثورية الذهاب الى بيوتهم لان صدام أنتهى حسب قوله و توقعه. و لم تمضي يومان حتى رجع الجيش و الجحوش الى جميع أنحاء أقليم كوردستان و حصلت الهجرة المليونية من الإقليم الى تركيا و ايران.

و مع ظهور طلائع الجيش الصدامي و جحوشة أنهزمت القوات التي أتت من أيران و الخارج و تركوا الشعب يأن في وحل توقعات حزبي البارزاني و الطالباني.

وأذا كانت قوات البارزاني و الطالباني هم من بدأوا بالهرب سنة 1991 و لم يتوقفوا عن الهرب الى أن عرفوا أن أمريكا ستقوم بتأسيس منطقة أمنه في أقليم كوردستان و ما عرف حينها خط عرض 36. و الى أن تسربت تلك المعلومات كان البارزاني قد وصل الى قرب مدينة شقلاوة (كوري) في طريقة الى أيران مرة أخرى و الطالباني كان قد وصل الى أزمر شمال السليمانية.

أما الشعب فأن أغنياء الكورد في الاقليم بقوا في بيوتهم و بايعوا صدام مرة أخرى و عندما عاد البارزاني و الطالباني بايعوهما مرة أخرى. و الذين أصابهم الضرر هم الذين قاموا بالانتفاضة و فقراء الشعب في إقليم كوردستان.

أما في غربي كوردستان فأن الوضع يختلف كثيرا، فقوات حماية الشعب لم تترك الجماهير و هم في الجبهات الامامية يقارعون الإرهابيين، و ليس كقواة البارزاني و الطالباني الذين تركوا الشعب تحت رحمة علي الكيمياوي في دهوك و أربيل و السليمانية و التحقوا بالجبال النائية كالغزلان في الهزيمة.

قوات حماية الشعب واقفون بالمرصاد أمام هجمات الإرهابيين الذين لا حيل لهم و لا قوة أمام بسالة الشباب الكوردي الذي يحارب بأمكانياته المتواضعة و لم يترك الشعب بأي شكل من الاشكال.

كما أن هناك أختلافا كبيرا بين النظام الصدامي القوي حينها و بين الرجل المريض في دمشق و أرهابيي القاعدة.

و أذا كان الأغنياء في أقليم كوردستان أختاروا البقاء في بيوتهم سنة 1991 فأن أغنياء غربي كوردستان أختاروا الهزيمة أولا و الذين بقوا في بيوتهم هم الفقراء.

لو كانت قوات البارزاني و الطالباني دافعت عن أقليم كوردستان على خط الجبهة كما يجب لما كان الشعب هاجر الى تركيا و أيران، و لكن في غربي كوردستان فأن هناك قوات حماية الشعب المستعدة للتضحية بكل غال و نفيس من أجل الحفاظ على سلامة الأهالي فلماذا الهرب؟؟

نعم هناك حصار و نعم هناك مخاطر و نعم هناك مؤامره على غربي كوردستان و لكن على الشعب أن لا يترك قواة حماية الشعب و حدها.

 

 

كل ما حدث ويحدث في العراق من ازمات ومن كوارث ومصائب هو عدم التزام المسئولين العراقيين بالدستور للاسف انهم وضعوا الدستور على الرف بل هناك من يدعوا الى تجاهله الى نسيانه حتى الى الغائه

ياترى لماذا هذا هذا التجاهل بل هذا الكره للدستور لان الالتزام بالدستور وتنفيذه يقيد جركة المسئولين ويحول دون تحقيق مصالحهم الشخصية ورغباتهم الذاتية الغير شرعية ويكشف سلبياتهم ومفاسدهم وموبقاتهم لهذا اصبحوا لا يطيقون ذكر اسمه

فهناك الكثير من المسئولين وقفوا الى جانب الاحتجاجات التي قامت بها المجموعات الارهابية الوهابية الصدامية المدعومة من قبل ال سعود وال ثاني والتي تهدف الى ذبح العراقيين وتدمير العراق والخطوة الاولى في تحقيق هذا الهدف هو الغاء الدستور

فالدستور هو الاساس والارتكاز الذي يستند عليه العراق في مواجهة الهجمات الاجرامية ولولا وجود الدستور لازيل العراق والعراقيين

فالايجابية الوحيدة والمهمة الذي حدثت بعد التحرير وقبر الطاغية هي اقامة دستور دائم وهذا اول دستور يضعه العراقيون في كل تاريخهم فهذا الدستور هو السند والسد الوحيد الذي منع اعداء العراق من تفتيت العراق والعراقيين

لكن المؤلم والمؤسف ان هؤلاء المسئولين لا يركنون الى الدستور بل يرون في الدستور سيفا مسلط على رقابهم لهذا يعملون بكل ما يملكون من قدرة وطاقة وحيلة وتضليل وتهديد واغراء من اجل ابعاد الدستور بل والغائه

لهذا فانهم يحلون مشاكلهم وازماتهم وفق اتفاقيات خاصة خارج الدستور ومخالف لروحه وبدون ادنى شك ان هذه الاتفاقيات تأتي بالضد من مصلحة الشعب العراقي وبما ان هذه الاتفاقيات تعالج مشاكل خاصة وليس مصالح الشعب فان هذا الاتفاقيات لا تدوم انها حل مؤقت ثم تبدأ الاختلافات والصراعات والضحية هو الشعب حث تزداد معاناته وتزداد مصائبه وكوارثه

وهكذا تستمر معانات الشعب في كل المجالات سواء اتفقوا المسئولين او اختلفوا

لان هذا الاختلاف او الاتفاق ضد ارادة الشعب ضد اراداته

لهذا نحن نناشد كل المسئولين الشرفاء الذين يشعرون بمعانات العراقيين والذين يريدون الخير والسعادة للعراقيين برفض اي اتفاق بين الكتل السياسية مخالف للدستور ومعارض لروحه مهما كان هذا الاتفاق وعلى الشعب ان يتصدى بقوة لمثل هذه الاتفاقات ولكل مسئول يدعوا الى ذلك وعلى الشعب ان يشكك في نوايا هذا المسئول وهذا الاتفاق ويتهمه بخيانة الشعب وسرقة الشعب

لو تنظر الى الخلافات والصراعات الكثيرة التي حدثت وتحدث بين المسئولين ترى انها صراعات من اجل منافع ذاتية ومصالح شخصية لا علاقة لها بخدمة الشعب حتى ولا بالخلافات الفكرية الدينية المذهبية

صحيح انهم استخدموا الدين المذهب القومية كوسيلة لتضليل الجماهير وخداعها والوصول الى اهدافهم ومنافعهم الذاتية الا انهم لا يتذكرون ذلك عندما يصلون الى كراسي المسئولية فترى الخلافات بين مجموعات هذا الدين هذا المذهب هذه القومية اكثر عداء وحقد بين مجموعة دين ودين اخر مذهب ومذهب اخر قومية وقومية اخرى

وهذا اكبر دليل على ان هؤلاء المسئولين لا يهمهم الدين ولا المذهب ولا القومية لهذا ترى هؤلاء يتقلبون ويتحولون من اقصى اليمين الى اقصى اليسار ينتقلون من هذا الطرف الى ذلك الطرف مع الجهة التي تمنح اكثر مالا وتقدم اعلى منصب

فلا يهمهم دين ولا مذهب ولا قومية كل ذلك تحت احذيتهم المهم هو الكرسي الذي يدر اكثر ذهبا

لا موقف ثابت ولا رأي واحد لهم ابدا نعم لنهم يضعون خطوط حمراء وخضراء

حزب الاهواء والرغبات المتغيرة على هذا الطرف او ذاك الان وفجاة وبدون مقدمات تغيرت تلك الخطوط والسبب هي مصالحهم الخاصة

احدهم يتهم الاخر بكل التهم الفساد الارهاب القتل السرقة العمالة وتبدأ التهم المتبادلة وهناك من يصدر بحقه مذكرات اعتقال وبعد فترة يخرج علينا بصورة اخرى مغايرة

من هو اللص ومن هو العميل ومن هو الذي يقول لنا هذا لص وعميل ويعاقبه وهذا انسان برئ ليس هناك مؤسسة دستورية لان المسئولين الغوا الدستور او وضعوه على الرف والغوا كل المؤسسات الدستورية لهذا لا تجد مسئول يقر بالدستور او يعير له اي اهمية

واصبح الحل هو الاتفاق على اساس هذا لك وهذا لي هذا الكرسي لك وهذا لي وهكذا قسمت اموال الشعب والشعب بين المسئولين فاصبحت ارض العراق ضيعة من ضياع اجدادهم انتقلت اليهم بالوراثة واموال العراق جمعوها من تعبهم وعرقهم اما الشعب ليس له اي شي لا مال ولا ارض

افضل الاراضي واوسعها تمنح لهؤلاء المسئولين مجانا او بمبالغ رمزية لا تذكر اما الرواتب والاميازات فحدث ولا حرج يدخل بائس فقير فيخرج مليادير يملك كل شي قصور وعمارات وحقول ومصانع وشركات وارصدة ونساء مختلفات الاعمار والالوان في حين ملايين العراقيين يعيشون في المقابر في العراق كثير ما يوعدونهم بالجنة بعد الموت اذا ما حاولوا ان يتكرموا على المواطن المعوق منحوه خمسين الف دينار شهريا وفي كثير من الاحيان يسرقون هذا المبلغ بحجج واهية

من هذا يمكننا ان نؤكد ونقر ان الالتزام بالدستور والتمسك به وبكل المؤسسات الدستورية هو الطريق الوحيد لانقاذ العراق والعراقيين من كل الكوارث والمصائب والدواء الشافي لكل الامراض التي انتابت العراق والعراقيين

فالالتزام بالدستور يخلق فينا روح الحب والتضحية ويعلمنا روح المواطنة واحترام القانون

حتى لو كانت هناك نواقص والسلبيات في الدستور نفسه فالالتزام بالدستور يخلق فينا روح الابداع ويدفعنا الى الغاء تلك السلبيات والنواقص وخلق ما هو افضل واسمى في مجالات عديدة ونعيش في حياة متطورة متجددة

مهدي المولى

وجهت مجموعة من البيشمركة القدامى في صفوف الاتحاد الوطني الكردستاني نداء الى الشباب والشابات الكرد الى حمل السلاح والدفاع عن المناطق الكردية في سوريا .
وأوضح السياسي الكوردي يوسف زوزاني في تصريح لموقع المجلس المركزي للإتحاد الوطني الكردستاني (PUKcc.org)، اليوم الأثنين، أنه ومجموعة من البيشمركة القدامي أصدروا نداءً، لشباب وشابات كردستان لدعم وحدات الحماية الشعبية (YPG)، والانضمام اليها، وذلك بعد الحرب الشعواء التي تشنها المجاميع المسلحة ضد الكرد في سوريا.
وشدد زوزاني في حديثه لـ PUKcc.org، على ضرورة أن يبقى أكراد سوريا في بلاده للدفاع عنها امام هجمات الجماعات المسلحة، مؤكداً على ضرورة عدم هجرة الشباب على وجه التحديد.
وفيما يأتي نص البيان الذي تلقى PUKcc.org نسخة منه،
نداء من يوسف زوزاني ومجموعة من بيشمركة كردستان القدامى لدعم وحدات YPG والانضمام لها.
نداء الى الشابات والشباب الكرد في جميع أنحاء كردستان.
هاهي القوى التكفيرية أعلنتها حربا شعواء ضد الشعب الكردستاني وحللت دمه وعرضه وماله وسقطت حتى ورقة التوت عن عوراتهم، لذا فقد بات واجبا على كل من يستطيع حمل السلاح ومهما كان اتجاهه السياسي الالتحاق بوحدات حماية الشعب الكردستاني (YPG) لحماية شعبنا والدفاع عن مقدساتنا وسحق الهجمة التكفيري الشرسة.
لا للهجرة وترك كوردستان لقمة سائغة يلتهمها أعداء الكرد وكوردستان
والى الامام حتى النصر
يوسف زوزاني ومجموعة من بيشمركة كردستان القدامى

PUKcc

اعلنت وكالة الانباء العربية السورية الرسمية الاثنين نقلا عن مصادر عسكرية أن القوات الحكومية تمكنت من استعادة السيطرة على كل المواقع التي كانت المعارضة المسلحة قد استولت عليها في محافظة اللاذقية الساحلية

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله إن "الجيش استعاد السيطرة على سلسلة جبال نبي أشعيا والمناطق المجاورة شمالي محافظة اللاذقية" في اشارة الى القرى التي كان المعارضون قد استولوا عليها في وقت سابق من هذا الشهر.

وكان التلفزيون الحكومي السوري قد اعلن يوم امس الاحد أن الجيش استعاد السيطرة على عدد من القرى في المحافظة ذاتها.

ولكن مصدرا امنيا سوريا اخبر وكالة فرانس برس بأن الجيش لم يتمكن بعد من دحر المعارضين في المنطقة المحيطة بقرية سلمى الاستراتيجية القريبة من الحدود التركية التي كان المعارضون قد استولوا عليها اواخر العام الماضي.

وكان مسلحو المعارضة قد شنوا منذ اسبوعين هجوما وصفوه "بمعركة تحرير الساحل السوري" من مواقع جبلية كانوا يحتفظون بها في محافظة اللاذقية.

وقد تمكنوا في وقت قصير من الاستيلاء على 12 قرية علوية قرب القرداحة، مسقط رأس الرئيس السابق حافظ الاسد.

يذكر أن اللاذقية تعتبر معقلا للطائفة العلوية، العمود الفقري لنظام الرئيس بشار الأسد.

وكان "رئيس اركان" الجيش السوري الحر سليم ادريس قد زار واحدة من تلك القرى لتفقد عناصر الجيش فيها.

من جانبه، قال المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض إن "الجيش قد حقق تقدما" في محافظة اللاذقية، ولكنه لم يتمكن من تأكيد نبأ استعادته لكل القرى التي كانت قد سقطت بأيدي المعارضين.

وقال المرصد، ومقره بريطانيا، إن مسلحي المعارضة اسقطوا امس الاحد طائرة عسكرية في منطقة سلمى.

وأضاف "أن قائد الطائرة قذف بنفسه وأسر من قبل مسلحي المعارضة على اغلب الظن."

تفتيش

بدأ اليوم الاثنين فريق مفتشي الأمم المتحدة حول الأسلحة الكيميائية عمله في سوريا للتحقيق في الاتهامات باستخدام هذا النوع من الأسلحة في النزاع المستمر لأكثر من عامين.

وكان الفريق، الذي يتألف من 20 خبيرا، بقيادة العالم السويدي اوكه سيلستروم قد وصل إلى دمشق الأحد.

وستقتصر مهمة اللجنة على التحقيق في المزاعم باستخدام اسلحة كيمائية في ثلاث مناطق- خصوصا في الهجوم الذي وقع في خان العسل في 19 مارس/ اذار والذي يلقي فيه الاسد باللوم على المعارضة.

اما الموقعين الآخرين فبقيا سريين.

إلا أن تقارير أفادت أن مهمة الفريق ستمتد إلى نحو عشر وقائع أخرى خصوصا في محيط دمشق وحمص وبلدة سراقب الشمالية.

تتبادل الحكومة والمعارضة في سوريا اتهامات باستخدام أسلحة كيميائية

وسبق لسوليستروم أن أكد أن اللجنة ستقوم فقط بالتأكد من استخدام الأسلحة الكيميائية ولن تحدد الجهة المسؤولة عن ذلك.

وقد اختلفت كل من واشنطن وموسكو حول اتهام بعض الجهات في سوريا بالمسؤولية عن استخدام اسلحة كيميائية.

وقالت واشنطن إنها حصلت على أدلة تثبت قيام قوات بشار الأسد باستخدام السلاح الكيميائي على نطاق محدود بينما قالت موسكو إن المقاتلين المعارضين هم من استخدموه في معارك قرب حلب.

وكانت لجنة المفتشين قد أعلنت من قبل عن استعدادها لبدء العمل قبل أربعة أشهر لكنها تعطلت نتيجة عدم التوصل إلى اتفاق مع النظام السوري حول تأمين أعضائها.

bbc

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- وجه وزير الخارجية السعودي، سعود الفيصل، رسالة قاسية إلى الدول التي احتجت على الأحداث بمصر، قائلا إن الرياض وقفت مع القاهرة "وقفة عز"، مشددا على أن دول المنطقة قادرة على دعم مصر بحال قطع المساعدات الدولية عنها، متهما المحتجين في مصر بترويع السكان واستخدام الأسلحة.

وقال الفيصل، في حديث مع وكالة الأنباء السعودية حول زيارته إلى فرنسا ولقائه بالرئيس فرنسوا هولاند، إن ما تشهده مصر "يعبر عن إرادة ثلاثين مليون مصري في 30 يونيو" معتبرا أن ما وصفها بـ"الرئاسة السابقة" رفضت "الاستجابة لرغبات الملايين من الشعب المصري."

وتابع الفيصل بالقول إن تحرك المصريين "لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يوصف بالانقلاب العسكري إذ أن الانقلابات العسكرية تجري تحت جنح الظلام، كما أن من تولى سدة الحكم في مصر رئاسة مدنية وبما يتوافق مع الدستور المصري" على حد تعبيره.

وعبّر الفيصل عن أسف السعودية الشديد لما تشهده مصر من أحداث وصلت إلى حدود "الحرب في الشوارع وتدمير للممتلكات العامة والخاصة وترويع لأمن المواطنين وإزهاق الأرواح البريئة وحرق محافظات مصر بأكملها من قبل تيار يرفض الاستجابة للإرادة الشعبية المصرية" في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين واعتصاماتها.

واتهم الفيصل عناصر ذلك التيار بأنهم "روعوا سكانها وكدسوا الأسلحة والذخائر واستخدموا النساء والأطفال كدروع بشرية في محاولة لكسب تعاطف الرأي العام" معتبرا أن تحركاتهم "تخالف مبادئ الديمقراطية أو حقوق الإنسان،" مشيدا بقدرة الحكومة المصرية على فض الاعتصامات "في فترة زمنية قياسية قصيرة وبأقل عدد من الأضرار."

وبرز في حديث الفيصل ربطه بين تزامن الهجمات على الكنائس والمساجد والمنشآت العسكرية مع الهجمات التي وصفها بـ"الإرهابية" في سيناء، مشيرا إلى أن ذلك "يؤكد بأن المنبع واحد،" كما انتقد بعض المواقف الدولية السلبية تجاه الحكومة المصرية قائلا إنها تبدو وكأنها "تريد التغطية" على ما يجري من اعتداءات.

وحذر الوزير السعودية الدول التي تتخذ تلك المواقف بأن السعودي "لن تنسى" ذلك، وتابع بالقول إن مصر "لا يمكن أن ينالها سوء وتبقى المملكة العربية السعودية والأمة العربية صامته" مضيفا: "إزاء هذه المواقف الدولية السلبية تجاه مصر كان لابد للمملكة العربية السعودية أن تقف وقفة عز وحق معها فمصر تعتبر أهم وأكبر دولة عربية ولا يمكن أن تقبل المملكة أن يرتهن مصيرها بناء على تقديرات خاطئة."

وختم الفيصل حديثه المطول بالقول إن الدول العربية "لن ترضى بأن يتلاعب المجتمع الدولي بمصيرها أو يعبث بأمنها" مشددا على أن الرياض "لن تتهاون في مساندة الشعب المصري" وتوجه إلى الدول التي لوحت بقطع مساعداتها المالية بالقول إن "الأمة العربية والإسلامية غنية بأبنائها وإمكاناتها ولن تتأخر عن تقديم يد العون لمصر."

ركز الاخبار – اصدر المكتب الاعلامي لوحدات حماية الشعب YPG بياناً الى الرأي العام، اكدت فيه عن دعم الدولة التركية للمجموعات المهاجمة على سريه كانيه بقصفها للمدينة بالمدفعية، واشارت الى مقتل 22 عنصراً من المجموعات المهاجمة على سريه كانيه. وقال "قامت مروحيات النظام البعثي المجرم وبشكل علني بتعاونها مع هجمات جبهة النصرة ودولة العراق والشام والمرتزقة على الشعب الكردي بقصف المدنيين العزل في خطوة واضحة لتهجير الكرد من مناطقهم"، مختتماً بالقول "لن ندع هذه الافعال الاجرامية ان تمر من دون حساب او عقاب".

حيث جاء في البيان "تواصلت الاشتباكات خلال الـ48 ساعة الماضية على غالبية جبهات القتال بين وحدات حماية الشعب YPG-YPJ وكتائب جبهة النصرة ومرتزقتها من الجماعات المسلحة المهاجمة على المناطق الكردية، حيث كان اشدها في مدينة سريه كانيه بينما توقفت بشكل نسبي في قرى غرب كوباني بعد الاتفاق المحلي بين فصائل الجيش الحر ولجنة العلاقات في المجلسين المحليين الكرديين".

وتابع البيان "في سريه كانيه حاولت أول أمس هذه الكتائب وبمساعدة علنية للمدفعية التركية التي كانت تقصف المدينة من الطرف الاخر للحدود حاولت السيطرة على الطريق الواصل بين سريه كانيه ودرباسيه، إلا ان وحداتنا تصدت لهجماتهم هذه بعد ان دمرت 3 عربات لهم وقتلت منهم 22 عنصرا فيما تزال الاشتباكات مستمرة. وخلال الاشتباكات استشهد احد عضو قوات الاسايش في مدينة سريه كانيه".

واشار البيان "كما قامت هذه الجماعات التكفيرية بالهجوم على مشروع للري عائد لإخوتنا الكرد الإيزيديين بعد ان اضرمت النار في منازلهم وهجرتهم من مكانهم قسراً".

ونوه البيان بأنه "في قرية كرهوك التابعة لمدينة رميلان ايضا حاولت امس ليلا هذه الكتائب التقدم، لكنها واجهت ردا عنيفا من قبل قواتنا وفجرت احدى مقراتهم كما قتلت منهم 10 عناصر".

وأضاف البيان "اما في مدينة ديرك وكركي لكي قامت مروحيات النظام البعثي المجرم وبشكل علني بتعاونها مع هجمات جبهة النصرة ودولة العراق والشام والمرتزقة على الشعب الكردي بقصف المدنيين العزل في خطوة واضحة لتهجير الكرد من مناطقهم. حيث قصفت مروحية النظام كراج ديرك ومحلة خيركا على طريق عين ديوار وقرية سيكركا  في مدينة كركي لكي، حيث اسفر القصف عن جرح 11 شخصا بينهم اطفال واستشهاد مواطن اخر".

وأكد البيان "إننا في وحدات حماية الشعب YPG نؤكد لشعبنا وللرأي العام بأننا لن ندع هذه الافعال الاجرامية تمر دون حساب او عقاب".

ونوه البيان في ختامه بأنه "تتواصل الاشتباكات المتقطعة في باقي الجبهات الاخرى".

firatnews

السليمانية - قامت سلطات اقليم جنوب كردستان بسحب هوية الاحوال المدنية للنازحين من غرب كردستان ليبقى ابناء غرب كردستان النازحين الى الاقليم بدون بطاقة تعريف والبقاء في وسط مخيمات اللجوء ومن جهة أخرى يلاقي النازحين اوضاع مأساوية بعد نوم العديد منهم في الحدائق والجوامع.

هذا وتم توزيع نازحين غرب كردستان الذين دخلوا من معبر سيمالكا بين محافظتي السليمانية وهولير وفقا لما اتفقت عليه ادارتي هولير والسليمانية، بحيث نقل اكثر من 4000 شخصا الى ناحية عربت جنوب السليمانية وحوالي 5000 الى هولير.

وهذا واسعف أكثر من 20 شخصا من ابناء غرب كردستان الى مشفى السليمانية نتيجة حادث مروري تعرض له الباص الذي كان يقلهم الى ناحية عربت 30 كم جنوب السليمانية.

وتحدث العديد من النازحين عن سوء المعاملة التي تعرضوا لها من قبل سلطات الاقليم واصحاب المحلات والمطاعم الذين لم يقبلوا بيعهم الطعام او المواد الغذائية بحجة ان العملة التي بحوزتهم هي عملة سورية وعليهم صرفها بالرغم من عدم وجود محلات صرافة العملة في البلدة.

واضطر النازحين مساء امس الاحد الى النوم في الحدائق والمدارس والجوامع على الرغم من اعلان سلطات الاقليم في السليمانية قبل فترة عن انتهاء تحضيراتها في استقبال 4000 لاجئ، وفي هولير تم توزيع الخيم للعوائل فقط.

firatnews

تسعى ادارة كرميان الى فتح مخيم للاجئين الكورد السوريين من اجل تقديم المساعدة لهم ضمن الظروف الصعبة التي يمرون بها، فيما صرح رئيس شبكة المنظمات الغير حكومية في كرميان بأن من الافضل نقل المساعدات الى داخل المدن الكوردية.

هفال ابراهيم مدير الاعلام و العلاقات العامة في ادارة كرميان افاد لـNNA ان مشرف ادارة كرميان و قائم مقام قضاء كلار و كفري بالاضافة الى عدد من المديرين العامين ضمن ادارة كرميان، عقدوا اجتماعاً و تباحثوا حول موضوع انشاء مخيم للاجئين الكورد السوريين.

من جانبه صرح كوكش محمد حسين رئيس شبكة المنظمات الغير حكومية لـNNA، أنهم على استعداد لتقديم المساعدة الممكنة للاجئين و قال:"من جهة نحن مستعدون لتقديم المساعدة ومن جهة اخرى لانفضل تفريغ كوردستان سوريا من المواطنين" موضحاً أن من المستحسن ايصال المساعدات لكوردستان سوريا بدلاً هجرة المواطنين من منازلهم.
--------------------------------------------------------
روين حاجي ـ كلار/
ت: خالد

nna

غداد/ المسلة: توقع نائب سكرتير المجلس المركزي للاتحاد الوطني الكردستاني جينر علي جولا بأن "يتكرر الالتفاف على حقوق الاتحاد الوطني الذي حصل من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني في الموصل مرة ثانية عقب انتخابات اقليم كردستان المرتقبة" مشيرا الى ان " البارتي" تكالب على الـ"بي يو كي" في الموصل.

وقال جولا في بيان حصلت "المسلة" على نسخة منه إنّ "هناك الكثير من العوامل التي دفعت بالديمقراطي إلى إقصاء شريكه الاستراتيجي المفترض (الاتحاد الوطني الكردستاني)، منها، بحسبه، إن تلك المناطق "متاخمة لمناطق نفوذ (الحزب الديمقراطي الكردستاني) التي كانت تسمى سابقا بـ(المناطق الصفراء)".

أما العامل الثاني بحسب جولا هو لأنّ "محافظة الموصل لديها حدود مشتركة من (كردستان الغربية) في سوريا، والتي لا يرغب الحزب الديمقراطي الكردستاني في ان يكون للاتحاد الوطني اي دور او تأثير في تلك المناطق".

كما رأى بان موقف الديمقراطي الكردستاني الحزب الذي يراسه مسعود بارزاني يمثل "رسالة انتخابية يبعثها الحزب الديمقراطي الكردستاني لارضاء الاصوات المعارضة داخل الحزب التي تعارض التحالف مع الاتحاد الوطني ، ولاظهار قوة الحزب كاحد الاحزاب الفائزة على مستوى اقليم كردستان".

وانتقد جولا وبشدة ما حصل في الموصل من هضم لحقوق الاتحاد الوطني وابعاده عن استحقاقه في المناصب داخل المحافظة، "حين تكالبت القوى الفائزة بالسبل الديمقراطية على الاتحاد الوطني،لابعاده عن المناصب السيادية في المحافظة، وتحول الاتحاد الوطني للمرة الاولى الى معارضة داخل مجلس المحافظة" مشيرا الى ان ذلك حصل "بعد ان تحالف شريكه المفترض الحزب الديمقراطي مع قوائم عربية داخل مجلس المحافظة لضمان مصالحه الخاصة".

وكان مركز تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني، قد اتهم في وقت سابق الديمقراطي الكردستاني وكتلة محافظ نينوى أثيل النجيفي بـ"التحالف للحيلولة دون حصول الاتحاد على منصب النائب الأول لمحافظ نينوى".

وبعث سكرتير المجلس المركزي للاتحاد الوطني الكردستاني عادل مراد رسالة داخلية، في وقت سابق، دعا فيها حزبه إلى أن يهيّئ نفسه "لانتخابات الإقليم بالاعتماد أولا على قوانا الذاتية لخوض الانتخابات بقائمتنا الخاصة، وثانيا بتوسيع قاعدة تحالفاتنا وصياغة بنود تحالفاتنا بشكل يضمن لنا عدم إهدار اصواتنا كما حصل في نينوى وقد يحصل في الاتنخابات القادمة".

وتأتي هذه الرسالة مع قرب انتخابات مجلس المحافظات في الإقليم، حيث حدد رئيس الحكومة نيجيرفان بارزاني تاريخ 21/11/2013 موعدا لاجرائها.

الإثنين, 19 آب/أغسطس 2013 16:32

العرب في هرم ما سلو.؟؟- صادق العباسي

أمواج من التيه تستحوذ على غالبية العقول العربية  دون غيرها من الشعوب, فمنذ زمن طويل عمدت القوى المغرضة, على استدراج العقل العربي الى حيث الضياع وفقدان الهدف, وللأسف كانت الأرضية خصبة ومتهيأة لإستقبال مثل هذه الآفات الفكرية التي تهدد العالم العربي بأسره, دون الالتفات والتحرز منها من قبلنا, فاذا ما أمعنا النظر لما هو كائن في واقعنا العربي, وفتشنا عن موقع العرب في سلم اولويات (هرم ما سلو) الذي يصنف الاحتياجات الإنسانية على أصناف عديدة بحسب الأوليات الحياتية, حيث وضع الأمريكي (ابراهام ما سلو ) صاحب هذه النظرية أولوية تحقيق الذات  في المقدمة  تليها الحاجات للتقدير الذاتي وبعدها حاجات الحب والأنتماء, ومن ثم الحاجة للأمن لتليها الحاجة الجنسية ومن ثم الحاجة للطعام في نهاية أولوياته وهي من بديهيات الحياة .
والسؤال المطروح هنا أين نحن من هذه الاولويات؟, في الواقع غالبية فشعوبنا العربية تقبع في ذيل الهرم, لتشكل القاعدة الصلبة لتحقيق جميع هذه المهام على حسابها وليس لصالحها, ولتبتعد عن الهدف الأسمى وتنشغل (بالجنس والطعام), وبما أن أغلب الدول العربية تعتبر في مقدمة الدول من حيث الثروات والأموال, كانت في مرمى الطامعين من أصحاب العقول النيرة والفكر والتخطيط, وليبقى العرب من أهم مركزات هرم ما سلو  من حيث الشكل ما دام همهم بطونهم,      ( ومن كان همه بطنه فقيمته ما يخرج منها).
هذا هو واقعنا للأسف وإن كنا عازمون على تغير ذاتنا لنكون في قمة الهرم, فيجب ان نغلب لغة العقل على لغة العاطفة ونستثمر خيراتنا في تأهيل عقولنا, ونبتعد عن النزوات والتفكير الأني ونخطط للمستقبل, ويجب ان نفكر بما سوف يكون ونترك ما هو كائن هذه هي مقومات النجاح وجميع ألياته متوفرة, ولكن أرباب الرعية هم وراء كل ذلك,  ففي أغلب الأحيان يكون المتصدي ذو فكر قاصر ينظر تحت قدميه ولا ينظر الى الامام ..

سلسلة قضايا كردستانية: Dr. Sozdar Mîdî

الحلقة ( 11 )

هذه الحالة الكُردية الغرائبية إلى متى؟!

الحالة الغرائبية الكُردية حقيقة واقعة، ولا يمكن تجاهلها، وإلا فما معنى أن يبقى شعب يؤكد أنه (كُرديّ)، وأن له وطناً يدعى (كُردستان)، وأن له تاريخاً عريقاً، وأن تعداده حوالي 40 مليوناً، في هذا الحالة الكارثية إلى الآن؟

ما معنى أن يظلّ الشعب الكُردي مستعمَراً إلى الآن؟ وما معنى أن يبقى وطنه محتلاً إلى الآن؟ وما معنى أن تنهمك أحزابه بأجنداتها لا بالأجندة القومية؟ وما معنى أن يفتقر إلى مرجعية وطنية إلى الآن؟ وما معنى ألاّ يمتلك مشروعاً تحررياً شاملاً إلى الآن؟ وما معنى ألاّ يمتلك لغة وكتابةً موحَّدة إلى الآن؟ وما معنى ألاّ يمتلك راية موحَّدة إلى الآن؟ وما معنى ألاّ يمتلك قوّة رادعة إلى الآن؟ وما معنى ألاّ يمتلك صندوقاً وطنياً إلى الآن؟

في كل مرة ينهض حوالي 20% من الكُرد بعبء التحرير، في أحد أقاليم كُردستان الأربعة، فيقاتل ويضحّي، ويدفع الثمن موتاً وجراحاً وتنكيلاً وتشريداً، أما الـ 80% الباقون فيقفون موقف المتفرج، والأسوأ من هذا أن بعضهم يتصرّفون وكأنهم ليسوا كُرداً، ولا مسؤولين عن كُردستان، ولا مستعمَرين، وهذا في حدّ ذاته كارثة إنسانية قبل أن تكون كارثة قومية؛ نقصد وصول الإنسان إلى مستوى من الانمساخ يفقد فيه الشعورَ الحقيقي بإنسانيته، ولا يعود يشعر بأنه مستعمَر ومستعبَد.

وها هو الشعب الكُردي يدفع ثمن هذه الحالة الغرائبية في عموم كُردستان:

في الإقليم الشرقي: أصبح الملالي الفرس على مقربة من أن يدفنوا القضية الكُردية في غياهب عماماتهم وعباءاتهم الظلامية المتخلفة، وفي طيّات مشروعهم التوسّعي، فلا ثورة ولا ثوّار هناك بالمعنى الحقيقي للثورة، وإنما هناك استعراضات وبيانات وخطابات تؤخّر ولا تقدّم شيئاً في المجال العملي، وأصحبت أحزابنا هناك تدور في فلك أجندات الأحزاب الكبرى في الشمال والجنوب، ينطقون ويتحركون ضد المحتلين الفرس، ويصمتون وينامون، بقدر ما تسمح به تلك الأجندات.

وفي الإقليم الشمالي: أفلح الطورانيون في تفكيك الثورة الكُردية، وتبريد إرادة الكفاح، وفرضوا خروج قيادة الثورة من معاقلها، وتَرْك الوطن للطوارنيين يسرحون فيه ويمرحون، على أمل أن يتصدّقوا علينا ببعض الحقوق الثقافية والإدارية، شريطةَ أن ننتمي إلى وطن اسمه (تركيا) فقط، لا أن ننتمي إلى وطن اسمه (كُردستان)، وأن نكون جسراً للعبور إلى المشروع الطوراني الكبير (طورانيا الكبرى التي تجمع تركيا بالجمهوريات الطورانية في آسيا الوسطى)، والأدهى من هذا أنهم أطلقوا العِنان لطابورهم الإسلامي الخامس، فراحوا يفتكون بشعبنا فكرياً، وإذا بقيت الحال هكذا فسيُدخَل شعبُنا مرة أخرى في الحظيرة الطورانية لكن بلَبوس إسلامي هذه المرة.

في الإقليم الجنوبي: ما زال ثلث الأراضي الكُردية هناك محتلاً، وسلّمنا رقبةَ ثلث الشعب الكُردي هناك للمادة 140 الدستورية، ولم نقتنعْ بعدُ أن الشوفينيين في العراق- عرباً ومستعربين- لن يستطيعوا فهمَ معنى الفيدرالية ولو بعد قرن، وتركنا الثقافةَ الثورية والحياة الثورية جانباً، وانشغلنا بالمشاريع الشخصية والحزبية والمحلية على حساب المشروع الكُردستاني الأكبر، وصرنا نتعامل مع الكُرد الآخرين من باب (الإحسان) لا من باب (المسؤولية القومية)، لا بل أنتجنا تكفيريين نموذجيين، يجاهدون مع الغزاة التكفيريين، ويسفكون دماءنا في الإقليم الغربي.

في الإقليم الغربي: صحيح أن بعضنا سُجن وقُتل تحت التعذيب أحياناً، لكن ظل نضال النشرات والبيانات هو الغالب، كان ذلك بسبب قلّة عددنا، وتناثرِنا على شكل جُزر، وخُبْثِ وفاشية الأنظمة السورية. وكان الأشقّاء في الجنوب والشمال يتفضّلون علينا، فينفخون أحياناً في نار كُردستانيتنا، فيؤجّجونها بقدر ما يريدون، ويطفئونها حينما يريدون، ويعيدون تأجيجها إذا دعت الحاجة، بحسب متطلّبات أجنداتهم الحزبية مع النظام المحتل، وكانت حالنا معهم- وما زالت- كحال الأخ الصغير مع الأخ الكبير كما جاء في ملحمة (مَمَى آلان) الشعبية.

ومنذ أن بدأ الصراع بين المحتلين على السلطة والثروة في سوريا، كان علينا أن نبادر إلى توحيد صفوفنا، وتشكيل قيادة غرب كُردستانية واحدة، ووضْع استراتيجية متناسبة مع قضيتنا، وتأسيس قوة كُردستانية رادعة موحَّدة، وتأسيس صندوق كُردستاني موحَّد، لنحمي شعبنا من التشرذم والفقر والشعور بالخوف، ولنتعامل مع الداخل والخارج بعقلانية وواقعية، وبحسب الممكن في كل خطوة ومرحلة.

لكن الأمور جرت عكس ذلك، فقد حركّت الأحداث مياهَنا الراكدة، ونشطت خلافاتُنا، بل صراعاتنا، بل أحقادنا، ونسينا أننا في مركب واحد، ولا ندري إلى ماذا سينتهي الصراع: هل سيفوز النظام البعثي العلوي أم ستفوز الجماعات التي تسمّي نفسها (الجيش الحر)؟ وكيف سيكون موقف هذا وذاك منا إذا انتصر؟ وماذا ستفعل بنا الجهات الخارجية التي تدير الصراع السوري؟ هل ستحمينا من الغزاة الزاحفين علينا تحت راية (الله أكبر) أم ستتركنا غنائم بين أيديهم؟

هذه الحقائق لا تبشّر بخير قومي استراتيجي، بل تُنذر بوقوع أخطار هائلة قادمة، وتؤكد دونما أدنى شك أننا ما زلنا تائهين في حالتنا الغرائبية، وأننا نعيش على فوّهات براكين قابة للانفجار في كل لحظة.

فإلى متى البقاء في هذه الحالة الغرائبية؟ وما العمل؟

حبذا ألا نكتفي بتحميل الساسة مسؤولية الحالة الغرائبية!

وحبّذا أن نفكر معاً في مشروع قومي متكامل ينقذنا!

فالقضية أكبر من الساسة، إنها قضية أمّة ووطن!

ومهما يكن، فلا بدّ من تحرير كُردستان!

19 – 8 – 201

 


شهد العراق العديد من الثورات والانتفاضات , ضد الحكم العثماني والبريطاني, منها ثورة العشرين التي قدمت القرابين من اجل الحرية و الاستقلال, أستمر الحال على نفس المنوال حتى نال استقلاله وتحرر من جميع القيود بثورة تموز(1958م) , بدء الاحتلال البريطاني للبصرة عام (1914)والعمارة(1915) وبغداد(1917) وسقطت الموصل بيد الانكليز عام(1918), ليدخل البلد تحت الانتداب البريطاني, مما اثار حماس الوطنيين من ابناء الشعب للقيام بثورة العشرين ضد البريطانيين, الذين اوهموا الناس بانهم جاءوا للعراق من اجل التحرير وليس فاتحين , من خطر الامبراطورية العثمانية ,لكن
الثورة استمرت ضد الاحتلال, مما اجبرت بريطانيا من الغاء الانتداب وعقد حلف مع الحكومة العراقية عام( 1922م),وفي عام(1925م) اقيمت اول انتخابات برلمانية في العراق, ومن ابرز الاحداث التاريخية للعراق اكتشاف البترول عام(1931) ودخول العراق عصبة الامم المتحدة عام (1932م) .
لثورة العشرين وابطالها ثمرات لساسة العراق في فرض خارطة العراق السياسية, رغم الامكانيات والتطور الميداني والعسكري والاقتصادي لبريطانيا العظمى.
لكن الشى الملفت للنظر لم ينصب حاكم من العراق, بينما كان فيصل ملكا على سوريا حتى (1920م) اي كانت نهاية حكمه بنهاية الحرب مع الفرنسين التي دامت ثماني ساعات انتهت بالقضاء على الجيش السوري المقاوم, ولكن توج من قبل البريطانيين ملكا على العراق عام (1921م)؟, كما أجبرت بريطانيا فيصل على توقيع معاهدة معها في (1922م)، بعد استلامه الحكم الملكي , وسمح بإنشاء الأحزاب السياسية على النمط الأوروبي في عام 1922 م, توفي الملك فيصل عام (1933م), البريطانيون يعتقدون بان الطائفة الشيعية هي الاكثر تأييدا لهم باحتلال العراق, بسبب اضطهاد الأتراك لهذا المكون خلال فترة
حكمهم , وحتى عدم الاعتراف بمذهبهم، ومعاملتهم كمنحرفين عن الإسلام الصحيح، واعتبارهم مشركين.
ولكن خاب ظنهم رغم حقيقة ما كانوا يعتقدون به, وهي حقيقة اثبتت اليوم اكثر من الماضي بسبب سياسات تركيا والتكفيرين النواصب من القاعدة والوهابية, ضدالمسلمين الابرياء المعتدلين, كان رجال الدين في معظم الأحيان يضحون بمصلحة أبناء طائفتهم الدنيوية في سبيل الإسلام والمصالح الأخروية وفق معتقداتهم الدينية، واعتبار الدولة العثمانية إسلامية يجب مساندتها وإن كانت ظالمة، مقابل الانكليز "الكفار" الذين يجب محاربتهم حتى ولو كانوا عادلين.
الحقيقية التي سار عليها اتباع المدرسة المحمدية اتجاه الانكليز , ومناصرتهم للعثمانيين رغم الظلم والجور, الا ان اتباع ائمة الكفر من القاعدة والوهابية تركوا 
العدو الاساسي واتجه لضرب العراقيين وقتلهم على الهوية, وتدمير سوريا واضعاف القدرة القتالية للجيش العربي السوري, وترك العدو الذي اغتصب ارض فلسطين اولى القبلتين وثاني الحرمين..

سريه كانيه – شهدت مدينة سريه كانيه من بعد منتصف ليلة أمس هدوءً حذراً وذلك بعد توقف القصف المدفعي للمدينة من قبل الجيش التركي والمجموعات المسلحة التي تتمركز في قرية تل حلف.

وبحسب ما نقله مراسل وكالة انباء هاوار أن المجموعات المسلحة التابعة لتنظم الدولة الاسلامية في العراق والشام/ جبهة النصرة وبعد تراجعها الى الخلف إثر تصدي وحدات حماية الشعب لهجماتهم بدأت تلك المجموعات باطلاق القذائف على المدينة.

هذا وشهدت مدينة سريه كانيه من بعد منتصف ليلة أمس هدوءً حذراً بعد توقف القصف التركي وقصف المجموعات المسلحة المرتزقة للمدينة.

الإثنين, 19 آب/أغسطس 2013 12:29

النظام السوري يقصف ديريك

قصفت طائرة تابعة للنظام السوري في حوالي الساعة 9.30 من صباح اليوم مدينة ديرك، حيث اطلقت قذيفتين وقعت الأولى بالقرب من كراج المدينة فيما وقعت الثانية بالقرب من حي صور.

وبحسب ما نقلته وكالة انباء هاوار، فأن سقوط القذيفتين نجم عنه إلحاق أضرار مادية خفيفة ببعض المنازل بالإضافة الى وقوع جرحى اصاباتهم خفيفة.

وكانت طائرة قد حلقت في سماء مدينة ديرك صباح اليوم الإثنين و أطلقت قذيفتين على المدينة.
--------------------------------------------------------
إ: شاهين حسن

nna

صوت كوردستان: لا نعلم أن كانت السياسة التي يمارسها الرئيس مسعود البارزاني حيال غربي كوردستان مدروسة و مخططة من قبله شخصيا أم أن هناك مستشارين يخططون له، أو أن كانت الدول الإقليمية و بالذات تركيا تملي عليه قراراته حيال غربي كوردستان.

و لا ندري أيضا أن كان البارزاني يعلم بأن السياسة التي مارسها حيال غربي كوردستان و الحصار الاقتصادي الذي فرضة عليها ستكون نتيجته كارثية على غربي كوردستان و ستنجم عنها الهجرة الحالية لاهالي غربي كوردستان و التي ستكون نتيجتها أخلاء أغلبية المدن الكوردستانية في غربي كوردستان من أهلها.

تركيا و الارهابيون و القاعدة كانوا مستعدون لدفع المليارات من أجل أخلاء غربي كوردستان من أهلها. ذلك الجزء الصغير من كوردستان الذي ستؤثر عليه مغادرة بضعة أشخاص و ليس عشرات الالاف الذين نراهم يغادرون غربي كوردستان.

و بما أن البارزاني بدأ ينادي الشعب الكوردي في غربي كوردستان بعدم مغادرة مدنهم فأن ذلك يعني أنه أدرك الان خطورة الوضع و ما ستؤول اليه الاحداث ليس في غربي كوردستان فقط بل في أقليم كوردستان نفسة.

فعلى البارزاني ليس تأمين الاكل و الشراب للنازحين الكورد بل عليه تأمين المكان و المتطبات الصحية أيضا و المدارس . ألم يكن أفضل له ارسال المساعدات الاقتصادية فقط و الادوية لهم و منذ البداية و لم يكن هذا الشعب ليلقي هذا المصير المشؤوم و يترك بيوتهم و أرضهم و أعمالهم؟؟؟؟

أين هي ألاحزاب الموالية للبارزاني في غربي كوردستان و ماذا يعملون؟؟ هل هم أيضا مع أخلاء غربي كوردستان من حتى مؤيديهم؟؟؟؟ أم أنهم سيسكنون المهاجرين الى جوارهم في فنادق أربيل.

لقد حصل ما كنا نخاف و نحذر منه و كان الكثيرون يقولون بأن صوت كوردستان تكره سلطة أقليم كوردستان و الأحزاب الحاكمة. و لكنهم مخطؤون فنحن لا نكره أي كوردي و لا السلطة الحاكمة في أقليم كوردستان و لكننا نحذر و كنا نعلم بالكارثة التي ستحل بغربي كوردستان و أقليم كوردستان جراء السياسة الخاطئة لقيادة أقليم كوردستان.

الان و بعد الهجرة الالافية من غربي كوردستان و بعد أن أتضح أن البارزاني لا يتجرأ ارسال قوات البيشمركة الى غربي كوردستان بسبب الرفض الأمريكي، ماذا سيفعل البارزاني؟؟؟؟ و كيف سيرد على المطالب المشروعة للاجئين الكورد من غربي كوردستان الذي لجأوا الى أقليم كوردستان. أن التأخير في تقديم الخدمات الى هؤلاء اللاجئين ستكون كارثة أخرى على اللاجئين و على حزب البارزاني نفسة. و أبسطها عمليات الفساد التي سترافق المعونات الدولية و الفساد الذي ستقوم بها سلطات الإقليم.

أن ما توصلت الية الأمور في غربي كوردستان و الهجرة المفروضة عليهم هي مؤامرة خيوطها الأولى تبدأ من أنقرة و تمر بالمعارضة السورية تنتهي في أربيل و على إقليم كوردستان و البارزاني أثبات العكس و ألا فأن هذه الخيانة لا تقل عن الخيانات الأخرى التي حصلت خلال أيام الثورة في إقليم كوردستان.

أربيل: «الشرق الأوسط »
في ظل عدم ورود أي إشارات موثقة وصريحة حول صحة الرئيس العراقي جلال طالباني، الموجود منذ أكثر من ثمانية أشهر بأحد المستشفيات الألمانية، لتلقي العلاج من جلطة في المخ، أثيرت أخيرا كثير من الشكوك والتكهنات حول بقائه على قيد الحياة بعد مرحلة، الإغماء التي دخل على إثرها المستشفى.
فالتصريحات الرسمية التي تقتصر على طبيبه الخاص الدكتور نجم الدين كريم عضو المكتب السياسي لحزبه الاتحاد الوطني باتت لا تقنع الكثيرين من أنصاره ولا تقطع الشك باليقين، حيث لم يصدر حتى الآن نقل صورة حية أو مقطع فيديو من المستشفى يظهر وجود طالباني في وضع يطمئن على وضعه.
ومما يعزز الشكوك هو قيام بعض قيادات الاتحاد الوطني بإقحام اسمه بعدد من الصفقات السياسية التي أبرمتها أخيرا مع الأطراف السياسية الأخرى، للإيحاء بوجوده سياسيا. وهذا ما استنكره نائبه الدكتور برهم صالح في آخر تصريح له لـ«الشرق الأوسط» معربا عن اعتقاده «بأن إقحام اسم طالباني ببعض المسائل السياسية أمر غير مقبول ويثير قلق المخلصين له».
ويعتقد الكثير من المحللين والمراقبين السياسيين، أن هناك مصلحة لدى بعض قيادات الاتحاد الوطني من إخفاء حقيقة وضع الرئيس العراقي، «وإلا فإن طالباني هو رئيس دولة ينبغي أن تكون هناك شفافية واضحة بإعلان وضعه الصحي». لذلك وفي غياب تلك الشفافية تجد وسائل الإعلام مادة غنية لتسريب بعض المعلومات المتعلقة بالوضع الصحي لطالباني، آخرها، تقرير نشر بصحيفة «بزاف» الكردية المحلية التي نقلت على لسان رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني أن الرئيس طالباني توفي. ولكن السكرتير الإعلامي لبارزاني سارع بنفي الخبر عبر تصريح رسمي. حيث أكد سامي أركوشي السكرتير الإعلامي لرئيس الحكومة أنه لا أساس مطلقا لهذا الخبر، وأن رئيس الحكومة نيجيرفان بارزاني لم يصرح أبدا بمثل هذا التصريح لأي وسيلة إعلامية.
في غضون ذلك عاد الدكتور نجم الدين كريم إلى طمأنة الشعب الكردي، بأن صحة الرئيس طالباني جيدة جدا، وأنه بدأ يتعامل مع المحيطين به بشكل طبيعي. وأشار كريم في أحدث تصريحاته إلى أن «الرئيس طالباني أصيب الأسبوع الماضي بالتهاب في المجاري البولية، اضطر إلى نقله من مقر نقاهته إلى المستشفى على الفور لتلقي العلاجات، وأنه استجاب للعلاجات المقدمة إليه، وأن صحته تتحسن ولم يعد بحاجة إلى أجهزة داعمة لكي يتمكن من العيش».
وفي سياق متصل أكد الدكتور برهم صالح نائب طالباني الحزبي أن «الاتحاد الوطني الكردستاني ملتزم بالسياسة والنهج التي وضعها الرئيس (مام جلال) في التعامل مع الأطراف السياسية العراقية دون تمييز، لإنجاح المصالحة الوطنية وتطوير العملية السياسية والديمقراطية في العراق. جاء ذلك أثناء لقاء صالح بوفد من الحزب الإسلامي العراقي، ضم كلا من الدكتور عمر عزيز محافظ ديالى، وحمدي حسون نائب الأمين العام للحزب الإسلامي والدكتور رشيد عزاوي عضو المكتب السياسي والدكتور سليم الجبوري. وشدد الجانبان على أهمية دور الرئيس طالباني في حفظ التوازن السياسي ومعالجة المشكلات والتقريب بين المكونات العراقية المختلفة، وأكدا على ضرورة السعي لمعالجة المشكلات والعمل المشترك والتقارب بين الأطراف السياسية لإنجاح العملية السياسية، بالإضافة إلى بحث المخاطر الداخلية والخارجية التي تواجه العملية السياسية.

لا عجبَ في بلدِ العجائب أن يَصبحَ المشهدَ المتكررَ في العراق ,مأساوي الى حدِ الموت المُحَتم ,لِجَميعِ أفرادِ الوطنِ ,وبِمُختَلفِ أعمارهم وَمُسَمياتهم !

فهذا ناتجٌ من تكالُب الإرهاب الغاشم وعَدم أكتراث السيد المسؤول للأرواح التي تُزهق كُل يَوم ! ( كملت السبحة )

تَفجيراتٌ بِكُلِ الطرق المتوقعةٍ والغَير متوقعة من ( عبوات ,أحزمة ناسفة , سيارت مفخخة ) وغيرها مِنَ الطرق التي جَعلت أغلب المواطنينَ جَليسينَ الدار ,والأكتفاء بالتفرج من بعيد على الأحداث المضلمة في البلاد ( أبعد عن الشر وغنيلة )!

سيناريوا متكررٌ للواقع المأساوي الذي يشهدهُ الوطن ولا توجد أي أرادةٍ قويةٍ تُغير الواقعِ الأليم ,من قِبلِ أصحاب الأرادة والسلطة في بلاد مابين النهرين .

مسؤولٍ يُصرح ويَدعي القضاء على الإرهاب ,والأخير يبطش في خلق الله بذكر الله !( الله اكبر وفجر )

وكأن تطبيق النظرية الأمريكية التي تقول كل ممنوع في الشرق الاوسط اذا ما صبغَ بأطار ديني يصبح متاح للجميع , و ألا هل من المعقول أن يُفَجرَ المرء شخصهُ على الملأ بمسوغ انه سيتغدى مع الرسول الأكرم صلى الله عليه وأله وسلم !( يــاكـــــل مـــفــــطــــــــــح ) !!!

هذا ما يسمى بالمحال ,فأن خلقِ الله جميعاً حين مسكهم السكين لذبح ( الدجاجة ) يرتجف ذعراً وخوفاً من المشهد !, وشذاذ الآفاق يُفَجرونَ أرواحهم في سبيل القضاء على الوطن والمواطن وقتل كل بارقة أمل لهذا الشعب المجاهد في أرض السواد

كل هذا بديهي فلا يعتبر كارثة حقيقية في العراق, لأن الآخير لا يزال على قيد الحياة . ولا تزال الجياع تنهش في لحمهِ وتستبيح دمه . فالكارثة التي ستحل بالوطن أذا ما أستمر على هذا الحال وتكرر المشد الدموي

سيما وأن الضبابية تسيطر على زمام أدراك المواطن فسيصبح العراق في عام 2015 م وطن فيه الخيرات والمسؤولين لكنه من دون مواطنين ! ( خلصوا من الانفجارات ) ماذا عسى المسؤول ان يفعل في وطن ليس فيه مواطن !

سيطبق القوانين على نفسهُ وعائلته التي سترجع من الخارج ! هذا بديهي ( ضل البيت لمطيرة )

وعند سؤال أي مواطن عراقي متى ينتهي الظلم في بلادكم ؟ يـجـيـبـك ومن دون تفكير ( بالشهر المابي جمعة )! أو يعطيك بارقة أمل ويقول ( بالمشمش ) من الذي اوصل الوطن الى ما هو عليه ؟

لَعبِ الحكومةِ على وتر الطائفية يولد الفجوات التي من شأنها توسيع الخلاف الطائفي أو السياسي بين الفرقاء وحتى الشعب ! هذا ما شهدناه في الآونة الأخيرة من أزمات تسابق بعضها للوصول الى النهاية ( الدمار )

كل ما يحدث من خلاف على الكراسي أو على منصب معين أو حقيبة وزارية فهو مقدوراٌ عليه لأنه يحل داخل اروقة المنطقة الخضراء حيث الأمن والأمان والسيارات المصفحة والحمايات الأهم أن لا تصل الى الشارع .

أجعلوا خلافاتكم بينكم ولا تخرجَوها الى المواطن العراقي ,فنحن نريد الأبتعاد عن الحرب الأهلية وانتم تدنوها بالقرب منا ! واذا حصلت فانها فعلاً الكارثة والدمار لا محالة

لا سبيل للخلاص من هذه الأحداث والمعرقلات سوى اللجوء الى طاولة الحوار ,لأن من شأنها أن تَجعلَ الجميع يبدأ بنبذ الخلاف والالتفات الى الحلول السلمية ,وتهدئة الجمهور المغلوب على امره, كي يفكر الأخير بقوته للحصول على العيش الكريم !

وهذا ما لمسناه انفاً في مبادرةٍ سابقة لرئيس المجلس الأعلى الأسلامي السيد عمار الحكيم جمعت كُلِ مكونات الشعب العراقي وكل قادة الكتل والأحزاب فقد شهد الشارع العراقي نقلةٍ نوعيةٍ من الهدوء والسكينةٍ لم تُشهَد من قبل ,

عليكم تكرارها ,ولا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم !

الإثنين, 19 آب/أغسطس 2013 09:57

غضب- عبد الستار نورعلي

إلى الصديق فلاح الشابندر الشاعر الغاضب على كلِّ سكونٍ ساكن:

غضبٌ، غضبٌ،

غضبٌ، غضبُ،

قططٌ سودٌ،

قططٌ غَضَبُ! *

تصطادُ الدَسْمَ منَ الذَهَبِ،

ذهبٌ سُوْدٌ،

ذهبٌ ذهبُ!

وجيوبٌ تُملَأُ، تنتهِبُ،

وعيونٌ ترقبُ، تنتحبُ،

وبطونُ الغرثى تلتهبُ،

غرثى بعراقٍ يُستَلَبُ

لا يتعافى، لا ينتصبُ !

هل يُكتَمُ في القلبِ الغضبُ؟!

عُرجانٌ، عُورانٌ، نُصُبُ،

أصنامٌ تلعبُ، تغتصِبُ،

هل يُخمَدُ بركانٌ غَضِبُ؟!

* * * *

السكرانُ

صاحي القومِ في ثوبِ عافية،

يدري أنَّ الزمنَ رمادُ سيجارةٍ تحترقُ

في فمٍ مليانٍ بالكلامِ الممنوعِ منَ الصرفِ.

فاصرفْ أواخرَ الأسماءِ بقهوةٍ منْ شِـعرٍ غاضب!

السكرانُ بكأسٍ مضمّخةٍ بالكلمةِ اللهبِ

ثوريٌّ على حصانٍ منَ الشمسِ والغضبِ.

فاهبطْ منْ علياءِ السرجِ في الوادي المقدّسِ نَـوى!

ينوي الفارسُ، راجلاً على شوكٍ من قتادِ الروحِ،

أنْ يرفعَ رايةَ الغضبِ في ساحاتِ اعتصامِ الأقلام.

سكارى الأناملِ المُغَمَّسةِ في دمِ القلبِ

ينثرونَ السُكّرَ والنشوةَ والهيلَ في شرابٍ

من ينبوعِ الآمال.

سكارى كؤوسِ الطلى هم أصحى وأنقى وأقوى

منْ صخورِ الشواطئ الغربيةِ.

سكارى المالِ غضبٌ وبيلٌ يستحقُ البركانَ الجارفَ.

سكارى الكأسِ الملأى فرحٌ بالنزف وبالصدعِ،

وإيقادٌ للقلبِ على ضوء الشمعِ،

وفي محرابِ القلمِ النبعِ،

أملٌ في غضبٍ عارم، لا يبقي ولا يذر.

أنْ يغضبَ شابندرُ كلماتِ العاصفةِ

نحضى بكؤوسِ الغضبِ الساطع،

في وجهِ سكونِ العاصفةِ

في صحراءِ الكلامِ، وآبارِ النفطِ،

وشفطِ النفطِ ،

وكراسي السحتِ الغارقِ

في مستنقعِ لصوص التاريخِ الأهوجِ.

كيف نفكُّ الطلسمَ؟

الجنيُّ الخاتلُ في دهاليزِ الأبيضِ

صاحبُ مفتاحِ الطلسمِ المليانِ

بجرذانِ المالِ العام الفلتان!

ازرعْ كلماتِ الريحِ العاتيةِ، وافلحْ!

ثمّ احصدْ قمحَ الكلماتِ!

وناولْني رغيفَ التنورِ المسجورِ

في مرجلةِ التاريخِ اللاعنِ

حاملي الحقائبِ الفاتحةِ أفواهَها،

عبيدَ المالِ، أصحابَ الياقاتِ البيضِ القادمةِ

منْ خلفِ بحارِ القاراتِ السرية!

* تضمين للقول:

عجبٌ عجبٌ عجبٌ عجبٌ

قططٌ سودٌ، ولها ذنبٌ

تصطادُ الفأرَ من الأوكارِ

وهو ما حفَّظنا إياه معلمُنا، ونحن على مقاعد السنة الأولى في المدرسة الابتدائية.

عبد الستار نورعلي

السبت 3 آب/ أغسطس 2013

في زيارة الى مدينة السليمانية يوم 18 اب الجاري

الجبهة التركمانية العراقية والاتحاد الوطني الكردستاني يبحثان العلاقات الثنائية واخر المستجدات السياسية

قام وفد رفيع المستوى من الجبهة التركمانية العراقية بزيارة الاتحاد الوطني الكردستاني في مدينة السليمانية يوم الاحد 18 أب 2013 , وضم الوفد كل من السيد رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب ارشد الصالحي والسيد حسن توران عضو الهيئة التنفيذية للجبهة رئيس مجلس محافظة كركوك والسيد منير القافلي عضو الهيئة التنفيذية للجبهة رئيس مجلس قضاء كركوك .

واستقبل الوفد بحفاوة من قبل السيد برهم احمد صالح نائب الامين العام للاتحاد الوطني الكردستاني و بحضور عدد من اعضاء المكتب السياسي للاتحاد الوطني .

وتم خلال اللقاء بحث العلاقات المتينة بين التركمان والاكراد بصورة عامة وعلاقات الجبهة التركمانية العراقية مع الاتحاد الوطني الكردستاني بصورة خاصة , حيث ثمن الجانبان جهود فخامة الرئيس جلال الطالباني في تطوير العلاقات الوطيدة بين الجانبين ودعم الحقوق المشروعة للتركمان .

وتم خلال اللقاء ايضا بحث اخر المستجدات الساسية والامنية في محافظة كركوك وضرورة تعزيز التعايش المشترك بين جميع مكونات كركوك والعمل على نشر الامن والاستقرار , وقد اتفق الجانبان على تفعيل اللجان المشتركة لمعالجة وحل جميع المشاكل وكذلك ادامة التنسيق واللقاءات القادمة .

الدائرة الاعلامية

 

كما هو معروف للجميع ,فقد سحبت المانيا لجوء اكثر من 25000 عراقي بعد فترة بسيطة من سقوط نظام صدام حسين في العام 2003 ,فقط لانهم يعتبرون كاعداء لنظام صدام حسين وان عدوهم قد انهزم في الحرب..مما اوحى للكثير من الناس ان هذا الاجراء هو انتقام شخصي مدفوع بواسطة بعض المحرضين من المتنفذين في السلطة هنا في المانيا ,وخاصة من المستفيدين من فساد حكومة صدام حسين ومن استمرار الحصار الاقتصادي على العراق,والذين تضررت مصالحهم بعد سقوط الصنم.

سحب اللجوء هذا سبب معاناة كبيرة لهؤلاء الضحايا وكذلك لاسرهم, وخاصة من كان لديهم اطفال يدرسون في المدارس الالمانية ,ومن اصبحت لهم عائلات كبيرة في هذا البلد ولم يعد لهم مايملكون في العراق..فبعضهم دخل المانيا وهو شاب قوي ووصله اخطار سحب لجوءه بعد ان وهنت عظامه واشتعل راسه شيبا..سحب اللجوء هذا سبب لهؤلاء الضحايا ضياعا كبيرا في الوقت والجهد والمال من خلال دوامة عملية قضائية معقدة ومكلفة سلبت منهم الكثير من الصحة والمال .

بعد هذه الفضيحة الكبيرة لالمانيا,وبعد ماسببته من ظلم كبيرة لالاف الاسر العراقية ,حاولت المانيا تحسين صورتها من خلال منح اللجوء للعراقيين المنتمين لمجموعات معينة (المسيحيون,النساء مع اطفال بدون رجال,العوائل التي يدعي احد افرادها ممارسة مهنة الدعارة او الشذوذ الجنسي..الخ) ,وقامت هي بجلب البعض منهم عن طريق الامم المتحدة الى المانيا مباشرة من خلال عملية دعائية واضحة جدا.

ومع ذلك "عادت حليمة لعادتها القديمة" وبدات دائرة الهجرة الالمانية بفتح ملفات سحب لجوء العراقيين من جديد وبصمت تام "مستفيدين من تجربتهم السابقة في سحب لجوء العراقيين "اي كالافعى التي تنساب لتقتل ضحاياها واحد تلو الاخر بلا اي ضجيج.

لقد ارسلت رسالة الى السيد Dr. Manfred Schmidt رئيس دائرة الهجرة في المانيا, وطالبته فيها بتنفيذ قرار وزارة الداخلية الالمانية الصادر في العام 2007 والقاضي بايقاف سحب اللجوء عن حالات كثير حددتها الوزارة ,على سبيل المثل (العوائل التي لديها اطفال قصر,والذين نجحوا في دورات الاندماج,والمقيمين في المانيا منذ فترة طويلة من الزمن...الخ), فوصلني رد مهلهل فيه الكثير من الخلط والمغالطات من قبل وكليل رئيس دائرة الهجرة السيد Dr. Iris Schneider يدعي فيه انه من حقهم سحب اللجوء عن سنة وشيعة العراق " اي عن المسلمين فقط" مما يوحي بانهم يستهدفون الطائفة المسلمة فقط..طبعا هذا مع علمهم ان اكثر المتضررين في العراق هم المدنيين العزل من الشيعة والسنة, الذين يذوقون الموت يوما على يد العدو والصديق.

واخيرا اقول..اتمنى ان يمن الله على العراق والعراقيين وعلى كافة امتنا العربية والاسلامية بالامن والامان ويكفيهم ذل اللجوء عند الالمان وغير الالمان.

وشكرا

عدنان شمخي جابر الجعفري

 

يتعرض الأستاذ - محمد البياتي -  بسبب مواقفه النقدية المدافعة عن قيم حقوق الإنسان الكونية و المناهضة للفساد و الاستبداد ، لحملة شرسة من قبل جهات  عراقية ، التي جندت كل الوسائل غير الشريفة من أجل التشهير به والتحريض ضده باستعمال الإشاعة الكاذبة واستغلال المساجد والدعوة الصريحة إلى القتل و إهدار الدم، مما يتنافى كليا مع قيم الإنسانية والتزامات الدول الانسانية الديمقراطية  ، ومع مبادئ حقوق الإنسان الدولية، ولذا نعبر عن تضامننا اللامشروط مع محمد البياتي  و حقه في التعبير عن فساد المفسدين ، داعين جميع القوى الديمقراطية الدولية  التكتل من أجل الدفاع عن حرية الفكر والتعبير، وحماية التحرريين  من  الإرهاب و القمع و الاضطهاد .

من وظائف الدولة العراقية ومؤسساتها الحفاظ على المال العام وعلى حقوق المواطنين المدنية والسياسية دون تعرضهم للتشهير والعمليات المبرمجة لدى البعض لتشويه السمعة والاستهداف القصد منه التسقيط المهني والسياسي. وقد لاحظنا في الأشهر القليلة الماضية حملة شعواء قامت بها اجهزة مدعومة من اعلى مؤسسات الدولة تستهدف محمد البياتي هذه  الحملة التشهيرية والتطهيرية والتي صارت تذكرنا بما قام به نظام صدام الفاشي من تشويه لسمعة مواطنين ومسؤولين كبار في الدولة كان منهم مثلا المرحوم صالح كبة وزير المالية ومحافظ البنك المركزي بالستينيات الذي اتهم ظلما بالجاسوسية انذاك رغم كونه من أنظف الموظفين الكبار في الدولة ومسؤوليها انذاك. وكانت هذه الحملات التطهيرية إيذانا بدخول الوطن في ظلام الدكتاتورية والفاشية التي دامت ٣٥ عاما كالحاً تبددت فيه كل منجزات الأجيال من بنى تحتية وارصدة مالية فتحول العراق من بلد يملك ٣٧ مليار دولار من احتياطي العملات الاجنبية عام ١٩٧٩ والى بلد مدين ب ١٤٠ مليار دولار من الديون السيادية عام ٢٠٠٣. وبسبب هذه السياسات الخرقاء ونتيجة العسكرة والحروب، تحول الاقتصاد العراقي الى اقتصاد مدمر يعاني العراقيون لحد اليوم من دماره

اننا ككفاءات عراقية مهنية معروفة بنزاهتها وحبها للوطن الغالي اضافة الى السياسيين والمهتمين بالشأن السياسي صرنا نلاحظ بان نفس الأساليب التشهيرية والتطهيرية صارت تطل علينا اليوم ولكن بثوب جديد.

النظام البعثي بدأ بالتشهير بالأبرياء والوطنيين والمهنيين وانتهى بالتطهير والهيمنة على جميع مفاصل الدولة والمجتمع من خلال عسكرة الدولة وانفاق الاموال الطائلة على شراء الاسلحة بدلا من التنمية وعلى تضخيم اجهزة الشرطة والمخابرات والجيش بدلا من تشغيل العراقيين في القطاعات الانتاجية. وطال التطهير في الكثير من الاحيان أعراق وقوميات وطوائف كما طال حركات سياسية تقدمية ووطنية وإسلامية ومثقفيها.ا

ان استهدافمحمد البياتي  من قبل الأجهزة المدعومة على اعلى المستويات في ديوان مجلس الوزراء بداية غير مسؤولة لتضييق الحريات التي كفلها القانون والدستورو قد  بالبريد الالكتروني رسالة يوم ١٤ تشرين الاول الساعة ٥ و ٤٨ دقيقة مساء ممن يقول له بالحرف الواحد "سيتم تحريم دخولك الى العراق انشاء الله" والرسالة الالكترونية البذيئة في محتوياتها الاخرى محفوظة لدينا. اننا نسأل هل أمسى العراق مُلكاً لأجهزة المخابرات وديوان مجلس الوزراء لكي يُهدًد مواطن عراقي.

وفي هذا الشأن، تستهدف الحملة الحالية والتهديد بالسجن والعقوبات هي الاخرى إخافة محمد البياتي كي يسكت عن قول الحقيقة و عدم كشفه لفضائح الفاسدين و المستبدين في العراق .

ان التشهير واستهداف.محمد البياتي يذكرنا ببداية خريف اخر في تاريخ العراق السياسي نحذر من عواقبه. لقد ابتدأ النظام السابق بالتشهير وانتهى بالتصفيات الجسدية للكثيرين من شهداء الوطن ومن هذا نحذر كمثقفين وكفاءات

منذ بداية الثورة في سوريا أفرغ العنصريين من المعارضة السورية كل عنصريتهم تجاه القضية الكوردية في سوريا تارة السيد غليون وتارة صبرا إلى لا نهاية واليوم فرغ السيد أحمد جربا باسم الائتلاف الوطني السوري في مقابلته مع صحيفة الحياة اللندنية والذي يقال عنه أنه المحتك أكثر مع الشعب الكوردي وقضيتها العادلة ... بأنه يرفض وجود جغرافية اسمها كوردستان سوريا في بلاده، مشدداً على أنه لا توجد منطقة كوردية في سوريا ..

لم أعرف أن الرجل بهذا المكان هل سقط كلامه سهوا أم أنه يحاول أن يتغابى على حقوق غيره وبجرة قلم ينكر وجود كوردستان سوريا .. ويمحي وجود الشعب الذي يمثل أكثر من 25 % من سكان سوريا ..

يا سيد جربا هل بإمكاننا أن نقول لكم يا أيها العرب عليكم الرجوع إلى موطنكم الأصلي أي إلى شبه الجزيرة العربية لأنكم مهاجرين وليس لكم الحق التحدث باسم الشعب السوري فهذا الشعب له أصحاب .. وأؤكد أن هذا الكلام النابع من العنصريين لا يقدم ولا يؤخر بالنسبة لنا بل نحن أقدم الشعوب في المنطقة ونعيش على أرضنا التاريخية وأعظم قضية في منطقة الشرق الأوسط في طريقها إلى الحل سواء وافق العنصريين أو لم يوافقوا وغداً لناظره قريب

18 / 8 / 2013

عدنان بوزان

الأمين العام لحركة الشعب الكوردستاني – سوريا ( T.G.K )


بناء الدولة العصرية والمتحضرة , التي تستند الى العدل والحق , يجب ان تعتمد على احترام الدستور والقانون . الذي يشخص بدقة ووضوح صلاحيات ومهام ومسؤوليات مؤسسات الدولة بما فيها مجلس النواب , وان احترام دور البرلمان في الحياة العامة والسياسية , ومشاركته الحاسمة في تفعيل نشاطه الرقابي والتشريعي وفق بنود الدستور , سيساهم الى حد بعيد الى تنشيط الخطاب السياسي السليم , سيساعد على التفاهم والتوافق السياسي المثمر  , ويبعد التشنج والتأزم والاحتقان , ليصب في مصلحة الوطن واستقراره بكل مستويات الحياة العامة . اما تعطيل دوره وجره الى طريق معوج ، مخالف لمهامه ومسؤولياته ودوره الصحيح في الحياة العامة والسياسية , وتهميش دوره وحصره في زاوية مهملة , سيكون لصالح  تدعيم شريعة الغاب  , من هنا ياتي اهمية التنسيق والتنظيم العلاقة الوثيقة وتبادل الثقة مع السلطة التنفيذية , هي اولى بوادر لتشكيل دولة المؤسسات , ضمن الدستور والقانون , وخاصة ان العراق يمر بمرحلة صعبة وحرجة , في الانهيار الامني المريع والخطير , واخفاق الاجهزة الامنية بشكل كامل في السيطرة عليه , وحماية المواطن وصيانة امن البلاد . وهذا يستدعي من البرلمان ان يلعب دوره الهام والحيوي , في مناقشة اسباب التدهور الامني , ومعرفة العقبات التي تقف حائلا في قدرة الاجهزة الامنية ,في مهامها وواجبها ومسؤوليتها المهنية والوطنية والاخلاقية , من خلال استجواب القادة الامنيين في قبة البرلمان , ومثولهم امام مجلس النواب , وان رفض القادة الامنيين طلب البرلمان , سيعرضهم الى طائلة القانون , من هنا ياتي تهديد وتحذير , من مغبة اصرارهم على عدم  تلبية طلب رئاسة البرلمان , وخاصة وان عصابات الارهاب والجريمة , يعملون وينشطون بكل حرية , في حصد المواطنين الابرياء بالموت المجاني , مما يذكر ان مجلس النواب حاول منذ شهور طويلة , في محاولاته الدؤوبة في  استدعاء قادة الامن الى البرلمان , لكنه يفشل في كل مرة في امتثالهم الى نواب الشعب , لكن رئاسة  البرلمان هذه المرة اكثر حدية وصرامة , بان عدم حضورهم , فانه سيستخدم حقه الدستوري , الذي ينص على ان تعيين قادة الامن تتم بموافقة مجلس النواب عليهم , وان البرلمان لم يصوت عليهم بالموافقة الدستورية , وانما تم تعيينهم وتكليفهم من قبل القائد العام للقوات المسلحة السيد نوري المالكي . مما يزيد الوضع اكثر تعقيدا وخطورة بالتدهور والتأزم , بان السيد المالكي يرفض وللمرة الثالثة , حضور جلسة الاستجواب , باعتباره وزير الدفاع والداخلية , واصراره العنيد بافشال طلب البرلمان العراقي , واكثر فداحة , بانه لم يعطي الضؤ الاخضر لكبار قادة الامن , بالاستجابة الى طلب البرلمان ومثولهم امام نواب الشعب , وهذا يشكل تجاوزا خطيرا للدستور العراقي , ويصب في تهميش واضعاف دور مؤسسات الدولة وخاصة البرلمان , ومما يعقد الوضع الامني اكثر تدهورا وخطورة , لذا هدد البرلمان بشكل صريح , بانه سيستخدم صلاحياته الدستورية في حالة الرفض الانصياع الى طلبه , سيضطر الى ابعادهم من مناصبهم واختيار بدلا عنهم , من اجل عدم انزلاق العراق الى الهاوية السحيقة , ان المسؤولية والواجب الوطني , يحتم على السيد المالكي , التعاون الجدي والحقيقي مع مجلس النواب , ضمن اطار الدستور , لانقاذ العراق من العاصفة المدمرة التي تحيط به من كل جانب

جمعة عبدالله

قبل أيام كنا أمام مشهد مؤلم على الساحة الكردية السورية، تمثل بصعود الإرهابيين من جبهة النصرة ودولة العراق والشام الإسلامية إلى منابر المساجد في مدينة تل أبيض ليعلنوا منها أستحلال دم الكردي وماله وعرضه، فهبّ بعض الأعراب هناك يلبون نداء الجماعتين التكفيريتين، وجرت على أثرها عمليات سلب ونهب لممتلكات الكرد في المدينة، ولم يقتصر الأمر على ذلك، بل جرى قتل الكثير من الكرد أو طردهم من المدينة ليبدأ فصل جديد من الهجرة والمعاناة والتشرد في تاريخ الكرد. وبعد هذه الحادثة بعدة أيام هاجم التكفيريون سكان بلدتي تل عرن وتل حاصل الكرديتين القريبتين من حلب ونزلوا بهم قتلاً وذبحاً وضرباً واعتقالاً وتهجيراً، ولم يحترموا شيخاً ولا طفلاً ولا امرأة، في صورة عنصرية واضحة وتصفية عرقية جليِّة لا تقبل الشك. إزاء هذه الصورة المؤلمة كان لا بد للكردي من الاستنجاد والصراخ بأعلى صوته قائلاً: " آه يا ظهري" وهي عبارة قالها يوماً شخصٌ ضربه شخصٌ آخر على بطنه فتعجب منه الضاربُ وقال: ما لك تشتكي ظهرك وأنا أضربك على بطنك؟ فرد عليه المضروب بعبارة باتت مثلاً أو حكمة ترددها الأجيال حيث قال: لو كان لي ظهرٌ لما ضربتني على بطني...

ومن هم ظَهْرُ الكرد في سورية إلا أربيل ودياربكر؟؟ وبدأت أعين المشردين من تل عرن وتل حاصل وتل أبيض ترقب أربيل ودياربكر وتنتظر نصرة منهم ولو بمظاهرتين من المدينتين المليونيتين أو بالتربيت على الظهر وهو أقل الإيمان. وأخيراً خرج سكان هاتين المدينتين وتظاهروا في الساحات والأزقة ورفعوا الأعلام وهتفوا عالياً وصرخوا حتى بحت حناجرهم، ولكن لمن خرجوا؟

وكانت المفاجأة أن خرج الأكراد في دياربكر وأربيل نصرة للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، الأخواني الذي ما إن جلس على كرسي الرئاسة في مصر حتى انبرى جاهداً في ليِّ مسار التاريخ لإعادة مصر إلى القرون الوسطى حيث الجهل والتخلف، وذلك بالبدء بأخونة مفاصل الدولة تمهيداً لإقامة دولة إسلامية يرتع فيها الإرهاب والخوف بدل الأمن والسلام ويستوطن فيها الظلام عوض النور، ويحل فيها الظلم والاستبداد مكان العدل والحرية.

ولئن كانت عمليات غسل الدماغ التي تنتهجها وسائل الإعلام التركية تجاه الكرد في تركيا هي المسؤولة عن إقدام الشباب الكردي هناك إلى مثل هذه التظاهرات، وذلك بتأجيج جذوة الفكر الديني في أذهان الشباب الكردي، فإن المرء ليستغرب من تظاهرات أربيل المؤيدة للأخوان في مصر، ذلك أن الإعلام هناك هو إعلام وطني وقومي كردي، والإسلام السياسي هو ليس أقل خطراً على الكرد من الفكر القومي العروبي أو الطوراني.

لا أدري ما الذي يدفع الشباب الكردي في أكبر مدينتين كرديتين إلى التظاهر من أجل عودة مرسي إلى السلطة وتنديداً بعمليات القتل التي يمارسها الجيش المصري بحق أنصار الرئيس المعزول في الوقت الذي لم نر فيه قرية عربية واحدة في الجزائر أو في العراق أو في اليمن تتظاهر دفاعاً عن الدم المصري المهدور والسلطة المصرية المسلوبة من قبل العسكر؟.. يقيناً لا أدري: أهو الخرف المبكر لدى الشباب الكردي؟ أم أنه نوبة جنون، وما أكثر نوبات جنون الكرد في تاريخهم منذ القدم

تلقينا بقلق شديد تصريح المعارض والثائر الكوردي إبراهيم مصطفى ( كابان ) حول نشر الإشاعات والأخبار في الشارع الكوردي ضده من شأن تلك الإشاعات تهديد حياته أو محاولات اغتياله أو اختطافه ، بالإضافة إلى نشر دعايات خطيرة حول تهديد حياة عدد كبير من الناشطين الميدانيين والذين يقارعون النظام بشتى السبل والوسائل .. وهذا ما دفعنا إلى الوقوف بجدية عند هذه المسألة وإن كانت محاولة من قبل البعض لخلق بلبلة في وإثارة الاشاعات ولصق تهم التخوين بالمناضلين الشرفاء الثوريين ..

وفي الوقت الذي تجري اصطدامات بين طرف كوردي والجماعات المسلحة الإسلامية والذين يخوضان حرباً هوجاء لتطبيق مشاريع خاصة ، ونجم عن ذلك نزوح الآلاف من القرى بالإضافة إلى الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين وتحويل المناطق الآمنة إلى بؤر توتر وخلافات وهو ما يحاول خلقه النظام المجرم من أجل عرقلة الثورة التي بدأت بوحدة الصف السوري في مواجهة الطاغية بشار الاسد وزمرته وخلق الفوضى وحالة الخوف في الشارع السوري لاستمرار النظام المجرم في استخدام آلته الوحشية في قتل المدنيين بالطائرات والصواريخ التي تقدم لها روسيا وإيران في ظل صمت دولي مريب .

إننا ومن حرسنا على ضمان حياة الناشطين والمعارضين والثائرين الكورد والسوريين نؤكد على وقوفنا إلى جانب الكاتب والمعارض الكوردي إبراهيم مصطفى ( كابان ) وكل الناشطين ونتضامن معه ونؤكد على إننا إلى جانبهم . كما ندعو كافة القوى الكوردية والسورية الوقوف إلى جانب قيادات وناشطي الثورة السورية بما فيها ندعو الأحزاب والتنسيقيات الشبابية والقوى العسكرية المتعددة ..

وندعوا في الوقت نفسه كافة المنظمات الحقوقية والإنسانية والمعارضة السورية والجيش الحر إلى حماية الناشطين والثوريين حتى يستطيعوا متابعة نشاطاتهم ومقارعة النظام المجرم ..

تحية لأرواح شهداء الثورة السورية

الحرية لكافة المعتقلين الثورة

عاشت سوريا لكل السوريين ويسقط الطاغية بشار الاسد

الموقعون :

التيار الثوري الكوردي السوري ..

كتيبة شهداء ركن الدين / اللواء الأول بدمشق / ..

كتيبة أحفاد قاضي محمد / لواء يوسف العظمة / ..

كتيبة صقور الأكراد / الجبهة الإسلامية الكوردية / ..

لواء أحرار الكورد ..

لواء أحفاد كاوا الحداد ..

تجمع شباب الكورد – سوريا ..

حركة ألند الثورية ..

تنسيقية القائد الشهيد سعيد وانلي ..

18-8-2013

بغداد/ اصوات العراق: اعلن رئيس الادارة الانتخابية مقداد الشريفي عن تقديم المفوضية مقترحا الى برلمان اقليم كوردستان بجعل انتخاب البرلمان وانتخابات مجالس المحافظات في الاق