يوجد 562 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

khantry design
الحرب على داعش في غربي كوردستان

المدى برس / ديالى

طالب الاتحاد الوطني الكوردستاني في ناحية جلولاء بديالى، اليوم الجمعة، الأجهزة الأمنية بتوفير الحماية للمرشحين الكورد في الناحية، وأعرب عن قلقه من احتمالات ارتفاع وتيرة استهداف المرشحين الكورد خلال الأيام المقبلة، في حين قلل مجلس محافظة ديالى من تلك المخاوف، مؤكدا ان الوضع الأمني في مناطق وجود الكورد آمنة.

وقال عضو المجلس البلدي لناحية جلولاء، بشير عبد الله، في حديث إلى (المدى برس)، إن "بوادر استهداف مرشحي الانتخابات بدأت بعد تفجير منزلين لمواطنين يسوقون لمرشحين الكورد خلال الأيام الماضية ونخشى من ارتفاع وتيرة الاستهدافات التي تطال مرشحين كورد خلال الايام المقبلة"، مبينا أن "هذا يحدث بالتزامن وعمليات التهجير التي يتعرض لها كورد جلولاء".

ودعا عبدالله وهو عضو الاتحاد الوطني الكوردستاني الأجهزة الأمنية إلى "فرض سيطرتها على جلولاء وجميع المناطق التي تخضع للمادة 140 لمنع ضياع حقوق الناخبين في الانتخابات المحلية المقبلة".

بدورها، قللت القائمة العراقية في مجلس محافظة ديالى من هذه المخاوف وأكدت أن "الأمن في مناطق انتشار الكورد مستقر".

وقال عضو مجلس المحافظة عن العراقية اياد الكروي، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الوضع الأمني في عموم حوض حمرين مستتب ويحظى بتعزيزات أمنية كبيرة"، مبينا أنه "لا يوجد أي تهديد أمني حيال الكورد وأن المخاوف من استهدافهم مبالغ فيها".

وكانت أدارة ناحية السعدية في محافظة ديالى، أكدت في الـ20 من آذار 2013، أن هناك أكثر من 1200 عائلة كوردية نازحة من الناحية ستصوت في محطات متنقلة في قضاء خانقين، وفي حين أعلنت بدء استعداداتها الأمنية لتأمين المراكز الانتخابية في الناحية، توقعت أن تتعرض المراكز الانتخابية لهجمات مسلحة يوم التصويت بسبب "الضعف الاستخباري والتصعيد الأمني".

وكان التحالف الكوردستاني في مجلس ديالى طالبت في مناسبات عدة، بضرورة مجيء قوات البيشمركة إلى المناطق المتنازع عليها لدعم الأجواء الأمنية فيها ومنع تكرار مسلسل استهداف الكورد من أهلها، كما حذرت من وجود مخططات لأحداث تغيرات في الواقع السكاني لها تهدف لإبعاد الكورد عن مناطقهم.

وسيشارك الأكراد لخوض الانتخابات المحلية المزمع إقامتها في الـ20 من نيسان القادم 2013، بائتلاف التأخي والتعايش، الذي ضم عدد من الأحزاب الكوردية وهي أحزاب الاتحاد الوطني الكوردستاني والاتحاد الإسلامي الكوردستاني والحزب الاشتراكي الكوردستاني وحركة التغيير كوران والحزب الشيوعي الكوردستاني وحزب كادحي كوردستان والجماعة الإسلامية الكوردستانية العراق والحزب الديمقراطي الكوردستاني.

يذكر أن 18 كيانا يتنافسون في محافظة ديالى لانتخابات مجلس المحافظة، ويبلغ عدد المرشحين 393 مرشحا من بينهم 113 امرأة، فيما يبلغ عدد الناخبين الذين سيدلون بأصواتهم 911512 ناخبا.

وتبلغ مساحة محافظة ديالى ومركزها بعقوبة، 55 كم شمال شرق العاصمة بغداد، نحو 77 ألف كم، وتتألف من خمسة أقضية و18 ناحية، ويبلغ عدد سكانها مليون و500 ألف شخص يمثلون أبناء القوميات الثلاث العربية، الكوردية والتركمانية، ويتسم الوضع الأمني في المحافظة بالتوتر وعدم الاستقرار.

يذكر أن محافظة ديالى ومركزها مدينة بعقوبة، تشهد بين فترة وأخرى أعمال عنف تستهدف المدنيين والقوات الأمنية على حد سواء، كما تنفذ الأجهزة الأمنية حملات دهم وتفتيش بحثا عن مطلوبين بتهم جنائية وإرهابية.

شفق نيوز

كشف مصدر مطلع في رئاسة الوزراء العراقية، الجمعة، عن ان رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي ابلغ الوزراء بالابتعاد عن اتخاذ القرار داخل المجلس والتراجع عنه بضغط من كتلهم السياسية.

وقال المصدر الذي طلب عدم الاشارة الى اسمه لـ"شفق نيوز"، إن "المالكي ابلغ الوزراء بأن من لديه صلاحية التصويت على القوانين والقرارات داخل مجلس الوزراء فليصوت، ومن ليس لديه تلك الصلاحية فليناقش ذلك مع كتلته السياسية، لا ان يصوت وبعدها يسحب تصويته".

وكان وزراء التيار الصدري قد صوتوا الاسبوع الماضي على قرار تأجيل الانتخابات في محافظتي الانبار ونينوى، وبعدها قرروا بضغط سياسي التراجع عن قرار تصويتهم.

القصف مستمرعلى اراضي كوردستان .وامام انظار مسعود ونجرفان ؟ولم تكن الاولى ولا تكون الاخيرة .سؤالنا لهولاء المتسلطين بقوة السلاح والمليشيات على رقاب الشعب الكوردي ,ايهما اهم 4مليارات دولار ام قطرة دم كوردي ؟ايهما اهم 4 مليرات ام ارض كوردستان ؟ايهما يجب ان تصان حرمة وسيادة ارض كوردستان ام الاتفقيات المالية وسرقتها امام الانظار ؟لماذا السكوت عن هذه التجاوزات ؟؟ولماذا لم يندد مسعود ونجرفان والعلاقات الخارجية الكوردية بتلك الخروقات ؟؟وتصريحات الذي يتسلق سلم الانتهازية وتسلقها بكل فن .ويلعب على الحبال الانتهازية بكل مهارة المدعو فؤاد حسين ؟يقول في اخر تصريح له (كانت زيارتهم مع المحروس المراهق نجرفان ناجحة في تركيا )؟؟نعم كانت ناجحة بكيفية اصدار النفط واخذ ورداتها لجيوبكم الخاصة ؟نعم كانت ناجحة  لحياكة المؤامرات والتفاقيات السرية ضد الشعب الكوردي واستثمرت بقصف اراضي كوردستان ؟وليس فللكم ولا مقراتكم ؟اذا مسكم شىء تنددون وترمون باثقالكم للمعارضة ,وتستنجدون بالشعب الكوردي .ويكون خطابكم قومية وان الشعب الكوردي واراضيها تتعرض للمؤامرة ..اليس الان الارض والعرض تنتهك ؟؟لماذا انت ومن معك خرسان وصم وبكم ؟؟
لا اعلم لماذا سكوت الوزراء في كوردستان واعضاء البرلمان في كوردستان ساكتين عن هذه الخروقات ؟؟هل الطرح يجرح مشاعر نجرفان ؟؟او ارسلان بايز ؟؟ام مشاعر الساكنين والقاطنين في تلك الارض الكوردستانية لا يهمهم ؟؟ومشاعرهم طي النسيان ؟؟ولكن اوردغان يجب ان يطاع كما يطاع العبد سيده ؟؟ولا يجوز الكلام بدون اذن منه؟؟

اين تصريحاتك يا مسعود بالحفاظ وعدم السماح بمساس الارض في كوردستان ؟ولا تقبل بالذل للشعب الكوردي ؟؟اليس القصف المستمر ودخول البسطال التركي انتهاك ؟؟ام انها نزهة لاراضي كوردستان ؟؟لماذا يرتفع صوتك ويكثر خطبك عندما يمس مصالحكم المالية فقط ؟؟وتستنجدون بالشعب والمعارضة ؟اين انتم من سنجار وكركوك وزمار ومندلي وخانقين ؟؟كلها في طي النسيان واهالي السعدية يرحلون ويقتلون وهم اكراد ؟؟وانت ساكت ؟؟ولكن 4 مليرات سحب الوزراء واعضاء البرلمان واجب ؟؟وعلى هولاء الاغنام اطاعتكم فورا دون نقاش ؟؟لان اوامرك لا يقبل النقاش ؟؟صراعك مع المالكي صراع الدولار ؟؟صراع النفط ؟؟صراع الوارديات ؟؟لا صراع مصلحة الشعب الكوردي ؟؟بنوك السليمانية خالية ؟؟اليس جزء من كوردستان يا مسعود ؟؟الرواتب تتاخر في السليمانية ؟؟اليس جزء من كوردستان يا نجرفان ؟؟صراع المال لاجل المال ليس لكوردستان

نارين الهيركي

لكم بالمرصاد وقلمي سيف ضد الظلم والظالمين يا نجرفان
..

صوت كوردستان: منذ سقوط صدام 2003 و المواد الدستورية وغير الدستورية الخاصة بمناطق كركوك و ديالى و الموصل لا تزال حبرا على ورق. و حكومة أقليم كوردستان الى الان لم تحرك ساكنا و لم تترك مبنى البرلمان العراقي و لم تمتنع من المشاركة في حكومة علاوي و لا حكومة الجعفري و لا حكومتي المالكي المتلاحقتين. في حين الرئيس مسعود البارزاني و من خلفه الرئيس الطالباني العليل و قيادات المعارضة الكوردية جميعهم رجعوا الى إقليم كوردستان و تركوا بغداد من أجل الأموال و التي هي 4 مليارات دولار فقط. أي أن الدولارات بالنسبة لهؤلاء أهم من كركوك و من الأرض الكوردستانية. فهؤلاء تُحركهم الميزانية و أموال النفط و الشركات و ليس تحرير كوردستان. و حتى أن أرادوا أستقلال أقليم كوردستان فهو ليس من أجل الاستقلال بل من أجل الأموال التي سيحصلون عليها من أموال النفط و الجمارك في إقليم كوردستان عند الاستقلال.

المثير للجدل هو موقف المعارضة الكوردية من ازمة ال 4 مليارات دولار بين البارزاني و المالكي. فالمعارضة الكوردية مع علمها بالحقيقة أعلاه نراها تركض و بأمر من البارزاني مع أنهم لا يشاركون لا في حكومة الإقليم و لا في حكومة بغداد. أي لا ناقة لهم في حرب ال4 مليارات دولار و لا جمل. لان هذه الأموال سوف لن تذهب الى جيوب المواطنين و لا الى جيوب المعارضة بل ستصفى في البنوك الأجنبية للشركات التي يمتلك المسؤولون الفاسدون الكثير من أسهمها و لربما في جيوب الهورامي أو أحد أفراد العائلة الحاكمة في الاقليم.

فلو كانت الحرب بين البارزاني و المالكي تخص الأراضي الكوردستانية المحتلة و مصالح الشعب الكوردستاني عندها كان على الجميع تأييد الجانب الكوردي ضد المحتل الخاشم و لكن أن تكون الحرب من أجل 4 مليارات دولار و التي ستذهب الى جيوب النشالين فمن السذاجة أن نصفق لها و باسم الوحدة الوطنية. لربما نستطيع تسميتها "وحدة جيوب الفاسدين" و لكن لا علاقة لهذا أبدا بالوحدة الوطنية الكوردستانية فقضية الشعب الكوردستاني هي تحرير الأراضي الكوردستانية و ليس جمع الأموال في جيوب بعض الأشخاص و تأمين أحتكار السلطة من قبل بعض الأشخاص.

 

تشهد سوريا منذ فترة أزمة عارمة، والنظام البعثي الشوفيني يمارس ضد المدنيين أبشع أنواع الإضطهاد، ويرتكب المجازر العامة وهدم المدن والقرى.

واضطر الشعب السوري الى النزوح والهجرة من مدنهم وقراهم، حيث التجئ ما يقارب مليون شخص الى دول الجوار، وتشير التقارير الواردة من الهيئات التابعة لمنظمة الأمم المتحدة بأن هذا الرقم في إزدياد يوماً بعد يوم، ووصل عدد اللاجئين في العراق الى أكثر من 106 ألاف شخص، حيث التجئ 99138 شخص من غربي كوردستان الى اقليم كوردستان، موزعين على محافظات دهوك والسليمانية وأربيل.
إلا أنه من دواعي الأسف الشديد، وبالرغم من الصعوبات والمأسي التي يعاني منها اللاجئين في الإقليم، تلجأ بعض المجموعات في أربيل ودهوك بخداع هؤلاء اللاجئين من خلال جمع الاموال منهم بذريعة إرسالهم الى كندا والدول الأوربية، حيث تقوم هذه المجموعات بإستغلال أوضاع اللاجئين وتحصل على مبلغ قدره 9 ألاف دينار عراقي من كل شخص، حيث ينتظر هؤلاء اللاجئين الراغبين بالذهاب الى الدول الأوربية حسب ادعاء تلك المجموعات دون أن يحصلوا على أي نتيجة.
نحن في منظمة هاوار لحماية اللاجئين السوريين، نناشد حكومة اقليم كوردستان بإتخاذ مواقف صارمة ضد تلك المجموعات التي تقوم بتجارة البشر والانسانية وتقديمهم للمحاكمة.

وننادي في الوقت ذاته، جميع الاحزاب ومنظمات غربي كوردستان، وخاصة الهيئة الكوردية العليا للتنسيق مع حكومة الاقليم

من أجل إعتقال هؤلاء الأشخاص الذين يتاجرون بالبشر والإنسانية.
كما ونطالب باسم منظمة هاوار لحماية اللاجئين السوريين، جميع اللاجئين الكورد السوريين في اقليم كوردستان بتوخي الحذر وعدم الثقة بهذه المجموعات التي تقوم بتجارة البشر، وعدم اعطاء اموالهم لاحد بذريعة الذهاب الى كندا والدول الأوربية، ونؤكد بأن كل تلك الادعاءات هي عبر عن خداع وعمليات احتيال ونصب.
منظمة هاوار لحماية اللاجئين السوريين
27/3/ 2013

الخميس, 28 آذار/مارس 2013 22:36

قمم العهر العربي..!- شاكر فريد حسن

لا يختلف عاقلان بأن اجتماعات الزعامات والقيادات العربية المنضوية تحت خيمة الجامعة العربية ، هي قمم روتينية ممجوجة وخاوية ، وكلام في كلام ، ولا تقدم شيئاً بخدم قضايا العروبة والقومية ومصالح الشعوب العربية ، وقراراتها عادية بدون نتائج ملموسة على ارض الواقع، وبمثابة ذر في العيون ، ولا تساوي ثمن الحبر الذي تكتب فيه .

ففي كل اجتماع قمة يلتئم القادة العرب ووزراء خارجياتهم ومندوبيهم فيجعجعون، ويلتقطون الصور التذكارية، ويلقون الخطابات الخالية من اي مضمون بلغة عربية ركيكة و"مكسرة" ، ويرفعون الشعارات الجوفاء الصاخبة ، ويصدرون البيانات ويتخذون القرارات المعروفة مسبقاً . ورحم اللـه الزعيم الليبي معمر القذافي ، الذي كان يكشف ويفضح برنامج ومقررات القمة قبيل انعقادها . وقمة الدوحة ، التي انعقدت قبل ايام واختتمت مساء الثلاثاء ، لا تختلف عن سابقاتها من قمم عربية ،وجاءت مباشرة بعد زيارة اوباما الاستكشافية للمنطقة ما يؤكد انها انعقدت لتكريس اهداف وغايات هذه الزيارة غير المعلنة ، وتجذير الدور التآمري لدولة قطرالسياسي ، الراعية والداعية لهذه القمة ، باعتبارها الخادم واللاعب بل الجوكرالسياسي بالمنطقة في خدمة المشروع الامريكي الاستعماري ، عبر اغداقها الاموال والدولارات الخضراء لاسقاط عروش القيادات العربية ، واحتضان الجماعات والعصابات الارهابية الوهابية السلفية المتأسلمة المسلحة واتخاذها كقوة بديلة .

لقد اثبتت التجارب والأيام أن لا فائدة ترتجى من اجتماعات القمم العربية سوى التآمر على الحقوق الوطنية لشعبنا الفلسطيني ، والتآمر على مصالح شعوبنا من المحيط وحتى الخليج ، وحتى الآن لم تتخذ قراراً واحداً يعيد الهيبة والوقار للكرامة العربية المفقودة . وهذه القمة هي جزء من المؤامرة الدنيئة للمحور الامريكي الامبريالي القطري السوري ضد سورية، كونها دولة ممانعة تقف في وجه احابيل سياسة البيت الابيض والبنتاغون، والمشروع الامريكي الرامي الى بناء وتأسيس"شرق اوسط جديد "عبر تفتيت وتجزئة الوطن العربي عن طريق تغذية الصراعات الطائفية والمذهبية ، والسيطرة على ثرواته وموارده الطبيعية وآبار النفط في اراضيه . وهي كذلك محاولة اخرى للتدخل الغربي العربي الرجعي السافر في الشأن الداخلي السوري سعياً الى تجاوز قيادتها الشرعية وتدمير سورية وتقويض نظامها السياسي ، ويبدو ذلك جلياً بمنح المقعد السوري للمعارضة السورية ، وتأكيد حق دول الاعضاء بتسليح المعارضة السورية ، واعطاء مقاعد دمشق في الجامعة العربية وجميع المنظمات التابعة لها للائتلاف الوطني السوري المعارض. وهذا الامر يعمق الخلافات ويسعر التناقضات داخل الجبهة السورية ويسد الطريق امام اي حوار وطني حقيقي ينهي الازمة الراهنة ويوقف نزيف الدم وينقذ شام العرب من الدمار والخراب الشامل والحريق الأكبر .

من نافلة القول ، ان الزعماء العرب يؤدون دور الخادم بل العبد للسياسات العمياء التي تفرضها عليهم امريكا وحلفائها ، والمطلوب هو صياغة استراتيجية جديدة تحقق نتائج مرضية فارقة وفاصلة ومصيرية في تاريخنا العربي وواقع امتنا العربية . وقد آن الأوان لكي تسقط وتذوي هذه الزعامات والقيادات العربية المخنثة والمتعهرة والمتواطئة المتخاذلة المعادية لمصالح شعوبها مثلما تسقط اوراق الخريف ، واستبدالها بزعامات وطنية شجاعة لا تفرط بالحقوق ، وقادرة على التحدي والوقوف بوجه السياسة الامريكية العدوانية ومخططاتها الصفوية التآمرية ، التي تستهدف القضية الفلسطينية وتبديد حقوق الشعب الفلسطيني العادلة . وما احوجنا في هذه المرحلة القاتمة والحالكة والعاصفة الى تشافيز عربي والى عبد الناصر جديد . وكم كان الشاعر العراقي مظفر النواب صادقاً وصائباً حين عرى هذه الزعامات وقادة انظمة العهر والذل والعار قائلاً :

تعالوا نتحاكم قدام الصحراء العربية كي تحكم بيننا

اعترف الآن امام الصحراء

باني مبتذل وبذيء كهزيمتكم

يا شرفاء المهزومين

ويا حكام المهزومين

ويا جمهوراً مهزوماً

ما اوسخنا.. ما اوسخنا .. ما اوسخنا ..

ما اوسخنا ونكابر ما اوسخنا

لا استثني احداً .

الخميس, 28 آذار/مارس 2013 22:36

عصمت رجب يتفقد جرحى انفجار برطلة

زارعصمت رجب مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني ورئيس قائمة تحالف التاخي والتعايش في الموصل مستشفى  قضاء قرقوش ( الحمدانية ) وتفقد احوال الجرحى الذي اصيبوا على اثر انفجار سيارة بعبوة لاصقة في سوق ناحية برطلة صباح اليوم والتي سقط على اثرها شهيد واحد وستة جرحى . داعيا من الله عز وجل ان يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان ، والشفاء العاجل للجرحى.

من جانب اخر شارك مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني  ورئيس قائمة تحالف التاخي والتعايش بمجلس العزاء الذي اقامه الدكتور حنين قدو بوفاة شقيقه على اثر جلطة قلبية بداره في ناحية برطلة ، داعيا من الله عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان انا لله وانا اليه راجعون .

صوت كوردستان: أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان و خلال مأدبة أفطار عمل مع عدد من نواب محافظات البحر الأبيض المتوسط، أحدث أرقام أستطلاع للراي حول المفاوضات الجارية و حل القضية الكوردية في تركيا حيث تجاوزت نسبة الذين هم مع حل القضية الكوردية أكثر من الذين ضدهم.

شارك في الاستطلاع الذي جرى خلال أيام نوروز 5500 شخص من جميع محافظات تركيا. حسب الاستطلاع فأن حوالي 58% مع حل القضية الكوردية و 34% ضدها و 8% أمتنعوا عن الادلاء برأيهم. و كانت الأسئلة مباشرة حول محادثات السلام مع حزب العمال الكوردستاني بمشاركة أوجلان و حزب السلام و الديمقراطية.

في أجتماعه هذا تطرق أردوغان بالتفصيل الى نتائج المسح من منطقة الى أخرى و أشار الى أن مستوى الدعم لعملية السلام يختلف من منطقة الى أخرى من تركيا و قال أن الدعم لعملية السلام كانت منخفظة في منطقة بحر أيجة و نصح ببذل جهود من أجل تغيير رأي تلك المناطق، و على العكس من منطقة بحر أيجة فأن الدعم لعملية السلام كانت مرتفعة في جنوب و جنوب شرق الاناضول و المحافظات الوسطى حسب كلام أردوغان. و دعا أردوغان الى التركيز فقط على عملية الحل و حذر من عمليات أستفزاز قد تقوم بها المعارضة التركية و أن الرد الصحيح حسب أردوغان على مثل تلك الاستفزازات هو أعلام المواطنين بشكل صحيح حول العملية السلمية الجارية.

 

بالمزيد من الصور والشعارات ..ملصقات ..لافتات .. فلكسات ملأت الجدران وغطت الشوارع والساحات ،بدات الحملة الاعلامية لأنتخابات مجالس المحافظات .
وباستثناء عدد قليل من التجمعات والأحزاب الجديدة التي أعلنت عن وجودها وقدمت طلباً للمفوضية لغرض ادراجها ضمن القوائم المتنافسة في الانتخابات المقبلة، فان الكتل والائتلافات المعلنة هي نفس الكتل المشكلة للبرلمان والحكومة وان شهدت جميعها انشقاقات وانسحابات على مستوى الأفراد أو الجماعة شكلوا بدورهم تجمعاً جديداً أو أنضموا إلى كتلة أخرى تقترب من طروحاتهم أو توجهاتهم التي أستجدت بعد ممارستهم السياسة واشتراكهم في ادارة عملية التغيير خلال السنوات المنصرمة.
لعل الجديد اللافت في هذه التشكيلات احتواؤها على شخصيات من مكونات مختلفة مثلت أغلب أطياف الشعب العراقي وهذا بدوره ازال مسحة الطائفية أو الأثنية التي طبعت وغلبت على صور معظم الأحزاب والتحالفات التي أدارت العملية السياسية بعد سقوط السلطة السابقة أو التي بقيت خارجها لأسباب معروفة. وبغض النظر عن أهداف وغايات ومقاصد هذا التحول الجديد فانه يؤشر بوضوح انحسار التكتلات الطائفية والتحزبات العنصرية ويثبت بما لا يدع مجالاً للشك بأن الخيار الوطني هو الأول والأخير وهو السبيل الوحيد الذي يخرج متبنيه عن دائرة الريبة والشكوك والظنون وأنه الحل الأمثل لكل الاشكالات والعقد التي اعترضت وتعترض مسار العملية السياسية وحددت حركتها.
لقد رأى المواطن العراقي - الذي سئم الوعود ومل التطلع ومات من الصبر وصار يشكك بكل النوايا ويعزف عن المشاركة في أي نشاط اجتماعي ويتردد في المشاركة بالانتخابات المقبلة وهذا ما عكسته المشاركة الضعيفة في عملية تحديث سجل الناخبين والتي أطلقتها المفوضية المستقلة للانتخابات حيث فتحت باب الأعتراض والتأكد من صحة المعلومات لكل فرد عراقي حسب بطاقته الانتخابيةلغرض اجراء التعديل والتصحيح وتثبيت المتغيرات ورغم الدعوات المتكررة من قبل هذه المفوضية ولجانها المنتشرة في كل محافظة بل في كل منطقة انتخابية ولمدة ثلاثين يوماً تم تمديدها أكثر من اسبوع ظل التجاوب الشعبي محدوداً نتيجة لقناعة الجمهور بعدم جدوى المراجعة المعروفة النتيجة والتي أثبتتها التجربة السابقة حيث حرمت آلاف العوائل المهجرة من حقها في المشاركة الانتخابية سواء في مناطقها الأصلية أو المناطق التي هجرت إليها. نعود للقول بأن المواطن العراقي رأى في تشكيلة الائتلافات الجديدة نفساً وطنياً وتوجهاً جاداً لتصحيح مسار العملية السياسية بعد أن أثبتت تجربة السنوات المنصرمة عقم التكتلات الفئوية والمحاصصات الجهوية وفشل واخفاق معظم الوزارات في تقديم أو تحقيق ما يتمناه المواطن من مشاريع سكنية أو خدمية أو صحية أو معالجات لازماته المستعصية منذ قرون وهذا ناجم عن ارتباط الوزراء بكتلهم وأحزابهم التي ينفذون أوامرها حتى وان تقاطعت مع مصالح الناس، وبما أن الكتل ظلت في نزاع وخلاف واختلاف وتقاطع مع بعضها فقد بقيت المشاريع تراوح مكانها وظل المواطن المحروم يدفع ثمن خصومات واختلاف السياسيين الذين استبشر بمقدمهم محررين ومنقذين وهب لأنتخابهم مدفوعاً بحس وطني متحدياً مراهنات أعداء العراق على افشال التجربة الديمقراطية.
لا شك ان انفتاح الكتل السياسية الكبيرة على جميع التيارات الدينية واللبرالية والشخصيات الوطنية والعشائرية ومجالس الانقاذ بغض النظر عن توجهاتها وميولهاواهوائها مؤشر ايجابي وعلامة صحوة واستشراق ناضج لقراءة المشهد المستقبلي لعملية التحول الديمقراطي في العراق، الأمر الذي يدفع الجماهير الغاضبة من اداء سياسييها ومرشحيها الذين أوصلتهم لمجلس النواب وحملتهم الأمانة فما رعوها حق رعايتها وصاروا سبباً في نكوص هذه الجماهير وتراجع دعمها للعملية السياسية ويئسها من تحقيق مكاسب منظورة وخوفها من تكرار مشهد الخذلان في مرشحيها الجدد - نقول ان انفتاح الكتل الكبيرة واستيعابها لمختلف التيارات سيدفع الجماهير لخوض التجربة الانتخابية الجديدة وذلك بالوقوف مع القوائم المنفتحة لمنحها فرصة أخيرة لممارسة تجربتها والتي هي حصيلة تجربتين ماضيتين بعد الاستفادة من أخطاء تلك المرحلة والحرص على العمل بخطوات محسوبة مدروسة وبرامج ناضجة وأفكار بناءه.
صحيح أن الدورة الانتخابية الأولى لم تؤت ثمارها وان الجماهير لم تجن ما كانت تصبوا إليه، وصحيح ان الفترة السابقة مرت مثقلة بالأخطاء والعثرات لأسباب ذكرناها وأسباب يعرفها الجميع، لكن هذا لا يعني نهاية العالم ولا يدفعنا للتشكيك واليأس والقنوط والتخلي عن مشروعنا الديمقراطي.

فالمشروع الديمقراطي العراقي تجاوز مرحلة التأسيس وعبر مرحلة الانشاء وباشر مرحلة الثبات والرسوخ كونه ليس من صنع أشخاص بعينهم، ولا هو ولادة فئة معينة. نعم أنه بذرة خير غرسها العراقيون كل العراقيين في شغاف قلوبهم وسقوها بطوفان من دماء أحرارهم وقوافل شهدائهم فبسقت واخضرت واينعت، وحتى تؤتي ثمارها لابد من مواصلة مسار رعايتها، وبعض من هذا المسار مشاركتنا في الانتخابات المقبلة لا لأجل ان يأتي فلان ويذهب فعلان بل لاجل ان يثمر المشروع الديمقراطي فالكل ذاهبون والعراق باق بمشروعه الديمقراطي الجديد.

الخميس, 28 آذار/مارس 2013 21:14

أتعبني هذا الحُب - بيار روباري

أتعبني هذا الحُب

كالنار في جسدي دب

أمضيت العمر أتبعه

وكلما إقتربت منه، إبتعد !

*

أتعبني هذا الحُب

قصيدة العمر ملئ القلب

اسطرها منذُ سنواتٍ، ولم تنتهي بعد

تعالي يا إمرأة، كلكِ شقاءٌ وتعب

تعالي وتجملي كالزهر والورد

وضميني بكل الحب والود

وخذيني في حضنكِ، فيما تبقى من رحلة العمر

إن العمرَ يا عزيزتي

أقصر مِن عمر الجذر والمد.

22 - 11 - 2012

الخميس, 28 آذار/مارس 2013 21:11

قصة: الإخوة والمال. بيار روباري

كنتُ عائدآ من جولة قمتُ بها على الأجهزة ومعدات المحطة الكهربائية التي أعمل بها بنظام المناوبات وكل نوبة تدوم 12 عشرة ساعة عمل أحيانآ تكون المناوبة نهارية وأحيانآ آخرى ليلية. وفي كل نوبة يوجد عدة عاملين كمراقبين للأجهزة للحفاظ على تدفق التيار الكهربائي باستمرار من المحطة للمدينة وتعتبر محطتنا محطة رئيسية من ضمن المحطات التي تغذي مدينة حلب بالكهرباء. ومع دخولي إلى غرفة المراقبة حيث كنا نجلس مع زميلي أبو أحمد سمعتُ رنة الهاتف الخليوي الخاص بي يأتي من داخل درج الطاولة. لأننا في العادة أثناء العمل نستخدم الهاتف الأرضي الخاص بشركة الكهرباء.

المهم أسرعت الى الدرج وتناولتُ الهاتف دون ان أنظر في رقم وإسم المتصل. فضغطت على مفتاح إستقبال المكالامات وإذ بصوت أخي يرن في إذني فرحبتُ به ومع الكلام إتجهتُ الى خارج الغرفة ورحت أتمشى في الممر وكانت الساعة تقترب من الثامنة ليلآ حسب توقيتنا المحلي .

رد أخي قائلآ: مساء الخير بس ما أكون قد أيقظتك من النوم !

أجبته: لا يا أخي لم أنم بعد، الليلة لدي مناوبة للصبح.

فأجاب: طيب على خير، كيف الصحة والحال وكيف الأهل والأولاد؟

قلت: الجميع بخير لا تقلق من هذه الناحية. وكيف حالك أنت؟

أجابني: الحمد لله إنكم بخير. حالي ماشي الحال فأهم شيئ صحتي بخير.

أجبته: يسعدني سماع ذلك والله يطول بعمرك ويعطيك الصحة على طول.

رد: آمين والله يسمع من فمك.

قلت: الله كريم. إمرني أخي !

قال: إسمع يا أخي جيدآ إذا كان يصلك صوتي بشكل جيد، انت تعلم الإتصال من خلال الخلوي مكلف لذا لا استطيع الإطالة سأختصر الكلام والباقي سنكمله عبر الإيميل موافق؟

قلت: بالتأكيد موافق أخي تفضل إنني في الإستماع.

قال: تتذكر كم مرة تحدثنا حول موضوع شراء سيارة خاصة للبيت؟

قلت: نعم أتذكر.

رد قائلآ: إذا كنت ما زلت ترغب في شراء السيارة، الأن بامكاني ان ارسل لك المبلغ الذي يمكنك من القيام بذلك.

فماذا تقول في الأمر؟

قلت: نعم ما زلت ارغب في شراء السيارة للبيت لأننا حتى الأن بدون سيارة. هذا إذا كان ذلك لا يشكل ضغطآ ماديآ عليك !

فأجابني: لا .. لايشكل ذلك ضغطآ علي. إذآ إتفقنا غدآ الأثنين خلال النهار سوف إرسل لك النقود وسأقوم بالإتصال بك بمجرد ان أقوم بتحويل الحوالة البنكية وفي الليل سوف ارسل للك نسخة عن الحوالة عبر الإيميل كما في المرات السابقة.

1

قلت: على خير وألف شكر سلفآ.

أجابني قائلآ: إذآ صفي نيتك وتوكل على الله والنقود خلال ثلاثة أيام سوف تكون لديك باذن الله.

اما الشكر فإتركه الى ما بعد شراء السيارة.

تعلم ما عليك القيام به والله يخليك إختار سيارة حديثة من الوكالة وإبتعد عن السيارات الإيرانية التعبانة. نصيحتي خذ سيارة جيكية أو يابانية أو كوريا جنوبية أما السيارات الألمانية فهي غالية الثمن.

قل لريزان ان ينسخ الحوالة لك غدآ ليلآ لأنه يتقن إستخدام الكومبيوتر أفضل منك. وإذا لزمك بعض النقود الإضافية فخذ من نقودي الموجودة لديك وبلغ تحياتي للأهل والصغار جميعآ ووفقك الله.

فما هو رأيك بالذي قلته؟

قلت: أخي أوافقك الرأي لسنا بحاجة الى سيارة غالية ولا سيارة معتة. انا من رأي نأخذ سيارة كورية فأسعارهم ونوعياتهم معقولين ويبقى السؤال الموديل ومن عند أي وكالة.

أجاب: هذه مقدور عليها فإلى ان تصلك النقود بامكانك القيام بجولة على بعض الوكلات والمعارض ووضع عينك على سيارة معينة. إختار الموديل واللون حسب ذوقك الشصي لأنك انت الذي سيستخدمها ويقودها.

أجبت: وهو كذلك. اتعلم يا أخي كم أفرحتني هذه الليلة بهذا الخبر الله يفرح قلبك ويحفظك من كل سوء.

لقد طولنا المكالمة عليك أليس كذلك؟

أجاب ضاحكن: أيهما أكثر كلفة السيارة أم المكالمة الهاتفية من عدة دقائق؟

قلت: معك حق ومع ذلك لا أريد ان إخصرك المزيد، بامكاننا التواصل عبر الإسكايب والإيميل.

أجاب: وهو كذلك تحياتي وليلة سعيدة.

قلت: مع السلامة ووفقك الله وشكرآ على الإتصال.

بمجرد ان أغلق أخي خط الهاتف سرحت بما قاله وأخذتني الفرحة بعيدآ. في ساعتها كاد الكون كله لم يسعني من البهجة والسرور.

في تلك الليلة لم أنم تقريبآ من الفرحة وأخذت صور وموديلات السيارات تتزاحم في دماغي وسيطرة على مخيلتي ولم أصدق متى تشرق الشمس لأذهب الى البيت ومن هناك الى سوق السيارات لإلقاء نظرة عى السيارات وأسعارهم وتحديد السيارة التي يمكن شراءها ضمن المبلغ الذي وعدني به أخي لشراء السيارة.

في الصباح مع حلول الساعة السادسة سلمنا أنا وأبو أحمد المناوبة لزملائنا الأخرين بعض توقيع محضر التسليم والتسلم حسب إصول العمل لدينا. ودعت زملائي وتمنيت لهم نهارعمل هادئ وأخذت حقيبتي ووضعتها في سرج الدراجة النارية وصعدت عليها وأدرت مفتاح التشغيل وإنطلقت باتجاه حي الأشرفية بمدينة حلب حيث بيتي.

خلال خلال ثلاثة ارباع الساعة وصلت إلى البيت رغم إنني توقفت عند احدى الأفران وإشتريت خبزآ ساخنآ وتازة للبيت. وما أن فتحت باب البيت وإذ بشيرين وبريفان ينادون بابا وصل .. بابا وصل وهموا يسرعون بتجاهي فسلمت عليهم وقبلتهم وسألتهم:

متى إستيقظتم من النوم وأين ماما؟

ردت بريفان: أنا من عدة دقائق إستيقظت وماما موجودة في المطبخ تحضر لنا الفطور. تركتنا بريفان عند الباب وأسرعت الى المطبخ لتخبر والدتها بوصولي.

وشيرين قالت وهي تمسك بيدي: أنا في السادسة والربع إستيقظت وبدأت أراجع دروسي وعندما فقت ماما والأخرين كانوا مازالوا نائمين.

قلت لها: الله يعطيك العافية ويوفقك يابنتي. هل إستيقظ أخوك ريزان؟

ردت شيرين قائلة: نعم أبي فهو في الحمام يستحم، اما إخوتي الصغار مازالوا موجودين في الفراش.

قلت: خذي حبيبتي ضعي جنتايتي في غرفتنا من فضلك.

2

ردت شيرين: تكرم أبي.

قلت: الله يكرمك ويحفظك على حنانك وإهتامك بدروسك. أخذت الحقيبة وإتجهت الى غرفة نومنا.

في هذا الأثناء كنت خلعت حذائي ولباس العمل وإرتديت البيجامة والشحاطة وإتجهت باتجاه المطبخ وما رأتني المدام بادرت بالتحية قائلة:

- صباح الخير إبن عمي، إعذرني كنت مشغولة بتحضير الفطور. كيف كانت مناوبتك؟

قلت: يسعد صباحك المناوبة كنت عادية فقط نمت قليلآ.

سألت: ليه شو إلي حدث؟

قلت: ولا شي. انا رايح انادي على الصغار مشان يفطروا معنا.

قالت: حسنآ الصغير صاحي وهو يلعب على الكومبيوتر.

أيقظت أزاد وأسرع مباشرة الى دورة المياه وأنا إسطحبت كاميران معي وذهبنا الى المطبخ سويآ.

جلسنا جميعآ حول الطاولة بعد أن سكبت الحليب للأطفال وسكبت قدحين من الشاي السيلاني ذو النكهة الطيبة لنفسي وللمدام.

قلت: بسم الله الرحمن الرحيم. إتفضلوا الف صحة.

ردوا: على قلبك.

بعد برهة من الزمن قلت الليلة الماضية إتصل عمو سربست من المانيا وسأل عنكم بالإسم وحملني تحياته لكم وإنه بخير وإموره على مايرام. وسأل عن دراستكم كثيرآ وإذا ماكنتم قد تعلمتم إستخدام كموبيوتر الجديد (اليد) بشكل جيد.

شيرين علقت وقالت: إننا بحاجة الى بعض الوقت بعد لإتقان الكومبيوتر بشكل جيد، لأن ريزان لايعلمنا كما يجب !

سألتني بريفان: بابا متى يمكننا الحديث مع عمو بواسطةعبر الإسكايب؟

قلت: عن قريب حبيبتي إن شاء الله.

أثناء الطعام لاحظت إم ريزان تحدق فيني وعلى لسانها كلام ! قلت ماذا هناك، لِمَ تحدقين فيني هكذا ؟

أجابت: اراك في مزاج جيد رغم قولك بأنك لم تنم إلا قليلآ، كيف يساوى هذا مع ذاك ؟!

قلت: عزيزتي سر مزاجي الرائق هو ذاك الإتصال البارحة من أخي.

ردت وأجابت: يا حبيبي هذا ليس اول إتصال من اخاك. هل وجد بنت الحلال ام في الأمر شيئ آخر؟

قلت: شيئ آخر سأخبرك به في الوقت المناسب، لذا لاتستعجلي على رزقك.

قالت: الله يجعل خير.

أجبتها: آمين .. وهو على كل حال خير.

ردت: غدآ لناظره قريب.

قلت: لم يحدث شي بعد حتى أتحدث عنه وبمجرد ان يحدث شيئ سوف أخبرك به. وحسب ظني لن يطول الأمر أكثر من إسبوع زمان أوعشرة أيام ويتضح الأمر.

خلال ربع ساعة زمان كنا إنتهينا من تناول الفطور فخرجت زوجتي الى عملها مصطحبة البنات معها لتوصلهم في دربها الى المدرسة وأنا بقيت مع الصغار في البيت وريزان كان قد سبق والدته في الخروج ذاهبآ الى مدرسته.

قفلت باب الشقة حتى لايخرج الأولاد من البيت وفتحت لهم الكومبيوتر وحضرت العابهم وقلت لهم إذا إحتجتهم لشيئ ايقظوني فأنا ذاهب للنوم لبعض الوقت. قبل ان انام قفلت المطخ أيضآ ووضعت المنبه على الساعة الحادية عشرة صباحآ.

نمتُ لبعض الوقت إلا أن الصغار أيقظوني عدة مرات. مرة يريدون ان يشربوا ومرة بسبب خلاف بينهم حول الألعاب. مع رنة المنبه قمت من النوم وتوجهة الى الحمام وبعد الحمام قمت بحلق ذقني وإرتديت ملابسي وقمت بتحضير طعام الغذاء لأبنائي وإنتظار عودة ريزان من المدرسة لكي أترك إخوته عنده والذهاب الى احدى أسواق السيارات العديدة في المدينة والتي قد زرتها قبل ذلك مع ريزان.

3

لكن حينها لم نكن نملك النقود لشراء سيارة ولو حتى مستعملة. يومها تفرجنا على السيارات وعدنا الى البيت بنوع من الحسرة في القلب. الاف السيارت مصطفة بجوار بعضها البعض وكل واحدة أفضل وأجمل من الإخرى وأنت لا تستطيع إمتلاك واحدة منها ولو أقلها سعرآ ونوعية بسبب المادة.

كان الطقس جميلآ والشمس ساطعة وتلمع بكل بهائها وأخذت من كبد السماء مكانآ لها ودرجة الحرارة بلغت ذروتها حسب معدلات المعتادة خلال فصل الخريف من شهر تشرين الأول في السنة. عاد ريزان من المدرسة بينما كنت قد أطعمت الصغار آزاد وكاميران وتناولت طعامي معهم.

قلت لريزان: يا إبني أنا ذاهب الى المدينة وستبقى انت مع إخوتك. تناول طعامك وقم بكتابت وظائفك

ليوم الغد. قلت إخوتك لم يخرجوا من البيت الى الأن فإذا إنتهيت من كتابة وظائفك وخفت الحرارة بامكانك أخذهم الى حديقة الحي وشراء شيئ ما لهم ولكن لا تطول هناك أكثر من ساعة.

لا تنسى أن تكون قبل الثالثة في البيت لأن خواتك سيعودون من المدرسة وليس معهن مفتاح البيت.

سألته: هل معك نقود كافية لشراء شيئ ما لإخوتك؟

أجاب: نعم أبي معي نقود كافية.

قلت: طيب على خير دير بالك على إخوتك وانا ذاهب ولا تنسى إخبار ماما بأنني سأعود قبل العشاء إن شاء الله.

أجاب: حاضر أبي.

حملت حقيبتي وإستلمت درج المبنى بعد ان أغلقت باب الشقة. لم يمرعلى وجودي في محل السيارات إلا ربع ساعة وإذ بهاتفي الخليوي يرن وما أن قلت ألوا، حتى جأني صوت أخي سربست وهو يقول:

- أنا أخوك سربست. كيف الحال؟

أجبته: أهلين أخي أنا بخير وأنت كيفك؟

أجاب: لا أسمعك بشكل جيد تحرك من مكانك أو إرفع صوتك قليلآ.

قلت: حاضر أخي سوف أخرج للخارج حتى آخذ راحتي في الكلام.

سألني وقال: أين انت موجود؟

ضحكت ...

رد معلقآ فهمت أنت موجود في محل السيارات أليس كذلك؟

أجبت: نعم بالضبط.

قال: فيها الخير والله يوفقك في الإختيار. إسمع أخي الحبيب أنا بخير والنقود أصبحت على الطريق. وفي المساء ستكون نسخة عن الحوالة عندكم على عنوان إلإيميل وبمكانك نسخها الليلة مباشرة. ولا تنسى أن ترسل لي صوركم مع السيارة التي ستشتريها بالإضافة الى نسخة عن عقد الشراء ومواصفات السيارة ولاحقآ فليم قصير وانتم تقودون السيارة.

قلت: أولآ تشكر وسلمت يداك وما طلبته هذا أقل ما يمكننا فعله لكَ. على فكرة اللون الفضي يعجبني أكثر من الألوان الإخرى.

أجاب: إختار اللون والموديل الذي يناسب ذوقك، لأنك انت الذي ستقود السيارة وتستخدمها.

أخي دارا: يجب ان أعود الى العمل لذا إذا كان لديك سؤال ما إسأل قبل أن أغلق الخط؟

أجبت: لا .. ليس عندي اسئلة. شكرآ وعن قريب إن شاء الله سنتحدث معك عن طريق الإسكايب.

أجابني قائلآ: على خير ونهارك سعيد وسلامي للجميع وبالتوفيق.

قلت: مع السلامة .. مع السلامة وأغلق الهاتف.

بعد تلك المكالمة عدت الى المحل للقيام بجولة إخرى على السيارات وهذه المرة بثقة أكبر ومعنويات عالية وإحساس جميل ولم تكاد تسعني الدنيا من الفرحة في تلك اللحظة. أعتقد إن المسافة الحقيقة بين البشر تكمن في المشاعر والمحبة التي تربطهم وليس في عدد الكيلومترات التي تفصلهم عنبعضهما البعض.

4

بعد جولة جديدة بين السيارات الخاصة والتمعن في الأسعار والمواصفات والمقارنة بين الموديلات والأنواع، قررت بيني وبين نفسي شراء سيارة (كيا- ريو) موديل 2010 صناعة كوريا الجنوبية. لقد وجدتها سيارة معقولة السعر( 700.000 ل.س) أي ما يعدل عشرة ألاف يورو ومن ضمنها تأمين على السيارة لسنة كاملة مع ضمان ثلاثة سنوات.

إلى جانب ذلك إستفسرت حول موضوع التسجيل وإخراج رقم للسيارة وطلبت من أحد الموظفين كتالوك ولائحة بالمواصفات والأسعار وشروط البيع وأخذتهم معي للبيت لدراستهم بهدوء.

لم يمر سوى عدة أيام حتى إتصلوا بي من البنك المصرف التجاري السوري- فرع حلب وأخبروني بوصول حوالة بنكية باسمي وأخبرني مِن مَن والمبلغ المحول. شكرته على الإتصال سألته عن سعر صرف اليورو حاليآ لدى البنك فأجابني:

- اليورو اليوم عندنا يساوي 70 ليرة سورية.

قلت: سعر جيد.

أجاب: نعم هذا صحيح. إن اردت سحب المبلغ لا تنسى هويتك الشخصية.

قلت: لا بالتأكيد لن أنسى.

أجاب: يومك سعيد.

أجبت: ونهارك أيضآ ومع جزيل الشكر على هذه الخبرية الحلوة.

في نفس اليوم إتصلت بأحد الأصدقاء وطلبت منه ان يرافقني في الغد الى محل السيارات بحكم خبرته ومعرفته الجيدة بالسيارات. بالفعل وافق على ان يرافقني إلا انه إشترط ان يكون بعد الظهر. قلت له لا إشكال في الأمر. إتفقت معه على موعد محدد والمكان الذي سنلتقي به حسب رغبته. واخبرته إن إشترينا السيارة سيرافقني الى القرية فوافق مشكورآ.

في الصباح توقفت في البنك وسحبت المبلغ وقمت بتحويله الى الليرات السورية عند محلات الصرافة لان السعر المعروض عندهم كان أفضل من البنك.

بعد الظهر إلقيت صديق أسعد وإتجهنا الى محل السيارات وقمنا بجولة بين السيارات وأشرت على السيارة التي أرغب في شرائها. أمعن أسعد في السيارة ونظر في المحرك وشاهدها من الداخل وإطلع على المواصفات وتحدث مع احد العاملين في المحل حول شروط البيع وكل الإمور المتعلق بالبيع.

ثم أخبرني برأيه قائلآ:

- السيارة وفق السعر والشروط المعروضة للبيع مقبولة. إذا كنت ترغب في شرائها توكل على الله.

قلت: نعم ارغب في الشراء وأريد هذه السيارة إلا أنهم قالوا لي عندما كنت هنا من عدة أيام بأن اللون الفضي لم يعد يوجد منها وانا كنت ارغب بذاك اللون.

أجابني أسعد: اللون الأسود أيضآ جميل بل حسب رأي أجمل من الفضي ولكن ذلك يعود الى ذوق كل شخص بالتأكيد.

قلت: على خير، توكلنا على الله وإتجهنا أنا والأخ أسعد الى مكتب الشركة الموجود في الطابق الأول للمبنى لشراء السيارة.

وبعد حوالي الساعتين انتهينا من عقد الشراء وكامل المعاملة التمعلقة بذلك مثل عقد التأمين لسنة كاملة وموضوع النمرة وأوراق التسجيل ودفع المبلغ والتوقيع وتسليم السيارة. بعدها بارك لي جميع الحاضرين وشربنا قدح من العصير لكوني لا أشرب الكحول. وإستلمت جميع الأوراق والمفاتيح وحقيبة كهدية. وعندما قمنا بجولة قصيرة بالسارة داخل باحة المحل كان يملكني شعور غامر بالفرحة والبهجة وكدت لا أصدق إن الحلم أصبح حقيقة !

لقد فرح الأخ أسعد كثيرآ وبارك لي في السيارة عشرات المرات مشكورآ.

بعدها ودعنا صاحب الشركة والعاملين فيها وإنطلقنا بالسيارة أنا والأخ أسعد وهو يقود السيارة لأنني لم أكن قد سقت السيارة من قبل.

5

في البداية توجهنا الى إحدى الكازيات (محطة البنزين) وقمت باملاء ضبو السيارة بالبنزين وقمت بشراء بعض الزيوت والأشياء الضروية للسيارة. قبل ان ننطلق من جديد إتصلت بالبيت وطلبت منهم بأن يحضروا أنفسهم لكي نسافر الى القرية لأن عطلة نهاية الإسبوع قد حلت.

قالت إم ريزان: نحن تقريبآ جاهزين.

أجبتها: هذا جيد.

سألتني قائلة: إبن عمي أين انت الأن ومتى ستعود الى البيت؟

قلت أنا حاليآ موجود في المدينة وحوالي ساعة زمان سوف أكون في البيت وفي الحال سننطلق الى القرية.

قالت: طيب نحن بانتظارك.

قلت: الى اللقاء.

ردت: مع السلامة.

قمنا بجولة بالسيارة في منطقة هادئة وقليلة المرور في أطراف المدينة وقمت أنا بقيادة السيارة وجلس أسعد بجواري محاولآ مساعدتي وتشجيعي أثناء السواقة وكنت أقود السيارة بهدوء وقليلآ من الخوف. عندما جلست خلف الموقد كان شعوري لا يوصف وخاصة السيارة حديثة وموديل نفس العام.

وأول ما جلست سميت باسم الله وشكرت أخي ودعوت له بالخير والصحة وترحمت على والدي رحمه الله. علق الأخ أسعد وقال:

- صدقني قليلون من هم من طينة أخوك فإحمد ربك الذي أنعم عليك بمثل هذا الأخ ولا تخذله.

أجبته: صدقت يا أخ أسعد. فعلآ أخي سربست من طينة خاصة ونادرة في هذه الأيام. إن شاء لن أخذله يومآ وهذا وعد امام رب العالمين وأمامك.

قال: أتمنى ذلك وإلا ستخصر أخاك نهائيآ.

قلت: لن يحدث ذلك بإذن الله.

بعدها إتجهنا نحو حي الأشرفية حيث بيتنا وتوقفنا عند الفرن الألي القريب من الحديقة وطلبت من أسعد

البقاء في السيارة وأنا سأذهب الى البيت لجلب العائلة والحقائب لنجعل لهم مفاجئة سعيدة فوافق على ذلك وقلت له لن نتأخر كثيرآ عليك.

من الفرحة والسعادة لم تكاد قدمايا تلامسان الأرض وأنا أقطع الشوارع المؤدية إلى بيتنا في إحد البنايات العادية العديدة التي يتشكل منها الحي والذي يسكنه غالبية كردية والذي يقع على قمة هضبة عالية في المنطقة الشمالية من مدينة حلب. كان شيئ في تلك اللحظة جميلآ والناس سعداء هكذا بدى لي وإنتابني شعور بأن كل الناس تشاركني فرحتي.

لا أدري كيف وصلت إلى البيت وصعدت الدرج وبذلت جهدآ كبيرآ لكي لا أفشي وأحرق المفاجأة.

فتحت الباب وناديت: يا أولاد هل أنتم جاهزون؟

ركض الصغار نحوي سملت عليهم وإتجهت الى الصالون فألقيت بالتحية على البنات وريزان وولداتهم.

ردوا التحية بالمثل وقالت زوجتي:

- شو تأخرت وين كاين الى الأن؟

أجبتها: كنت في المدينة مع أحد الأصدقاء وإعذروني إن كنت قد تأخرت عليكم بعض الشيئ.

قالت: حصل خير.

سألني ريزان: أبي ماذا حدث بشأن السيارة؟

قلت: لا شيئ جديد الأمر متعلق بالنقود، لكن الله كريم. لم يعلق على ذلك وإكتفى ما قلته له.

بعدها قلت: طيب هيا بنا لم نعد نملك الكثير من الوقت وإلا فاتنا جميع الرحلات.

نهض الجميع وأخرجنا الحقائب إلى أمام الدار وأغلقت الباب بالمفتاح ونزلنا الدرج على مهل. وأخذنا نشق طريقنا بتجاه كراج ميكروباصات القرية حاملين تلك الحقائب. وإذ بي إم رزان تقول متى سنتخلص من هذا العذاب؟

6

قلت: عندما يشاء ربك.

وبعد مضي أكثر من عشرة دقائق من المشي وصلنا إلى جانب السيارة فهنا قلت:

- توقفوا !

- صاحوا ماذا حدث، لِمَ علينا التوقف؟

قلت: لا تضوجوا وضعوا الحقائب على الأرض وناديت على أسعد قائلآ:

يا أسعد: عن إذنك لو تفتح صندوق السيارة لنا.

إلتفت أسعد فشاهدنا وفتح صندوق السيارة. نظر أفراد العائلة جميعهم إلي والى السيارة باستغراب !
قلت: لا تستغربوا لقد أردتها مفاجئة لكم، إنها سيارتنا فضعوا الحقائب بصندوق السيارة يا أولاد.

فبدلآ من وضع الحقائب راحوا ينطوا ويقفذوا في الهواء من الفرح ويدوروا حول السيارة ويلامسوها بشيئ من الرقة كمن يحرص لكي لا يجرح الأخر.

وللتأكيد أكد أسعد على كلامي لكي يصدقوا ويقتنعوا بأن ذلك ليست مزحة والسيارة ليست للأخ أسعد.

ووضعت بين يديهم عقد البيع والشراء. فأخذوا يقبلوني ويباركون لبعضهم البعض. كادوا يطيروا من الفرح وسألتني زوجتي من أين النقود؟

قلت: من أخي سربست كتر الله من أمثاله وحفظه من كل سوء.

قالت: الله يعطيه العافية كم هو حنون وكريم ومحب، كنت اتمنى ان يكون لي أخ مثله. على كل حال هو بمثابة أخ عزيز لي.

إذآ هذا هو الموضوع الذي لم ترغب التحدث عنه في حينها ولهذا لم تستطيع النوم من عدة أيام في العمل أثناء نوبتك الليلية.

قلت: هذا صحيح. لقد أخبرني بذلك وسألني إن كنت ما زلت ارغب في شراء السيارة فقلت نعم ومن ثم ارسل النقود مشكورآ وإلتزمت الصمت لحين وصول النقود الى هنا ومن ثم قلت لنفسي إتركها مفاجئة سارة لهم وهذا ما حدث الأن.

أجابت والفرحة يغمر عينيها: وأي مفاجئة سلمت يداك وأيادي أخوك.

قلت: تشكري. على فكرة أسعد لا يريد ان يصدق بأن النقود من دون اي مقابل.

أجابت: لأن القليلين من هم قادرين على حب إخوته بهذا العمق والمستوى.

أجبت: هذا ما قلته لأخي سربست ذات يوم.

وعندما أخبرت الأولاد بأن السيارة من عمو سربست فرحوا كثيرآ وأخذوا يشكرون عمهم ووعدوا بكتابة رسالة مشتركة ورسم بطاقة شكر وإرسالها له عبر الإيميل.

لايمكنني أن أنسى تلك الفرحة الغامرة التي علت وجوه أبنائي ودموع السعادة التي ترقرت في أعينهم وهم يركبون السيارة مهما حُييت.

قلت لريزان: إسمع يا إبني غدآ أو بعد عليك إرسال رسالة لعمو سربست مرفقة ببعض صور السيارة وصورنا مع السيارة ونسخة عن عقد الشراء وجميع الأوراق الخاصة بالسيارة.

أجابني ريزان قائلآ أمرك أبي.

صعدنا جميعآ الى السيارة والأخ أسعد قاد السيارة داخل المدينة وما أصبحنا خارج المدينة جلست مكان أسعد خلف القود وإنطلقنا بإتجاه القرية والتي تبعد حوالي ثلاثين كيلومتر عن مدينة حلب.

توقفنا أمام الدار ونزل الأطفال و أسرع ريزان لفتح البوابة الخاص بالسيارات لأننا نملك من قبل جرار زراعي لذا كان من السهل الدخول بالسيارة الى أرض الدار من تلك البوابة.

نزلن جميعآ من السيارة وأنزلنا الحقائب وأدخلناها إلى البيت إلا ان الصغار والبنات أصروا البقاء عند السيارة. كان المساء قد بدأ يرخي بظلاله واللامبات راحت تضيئ الواحدة تلوا الإخرى في شوارع القرية المعبدة وكأنها نجمات تلمع في سمائها.

جلسنا أنا والأخ أسعد وإم ريزان أخرجت الأغراض من الحقائب وذهبت لتحضير العشاء لنا وريزان رتب كتبه وكتب شقيقاته ووضع الماء في الغلاية الكهربائية لصنع إبريق من الشاي.

7

أمضينا ليلة مليئة بالفرح بمناسبة شراء السيارة. في الليل لم يلفت الأمر بال أحد وقليلين من الأقرباء شاهدوا قدومنا والذين رأوا ظنوا بأنها لذلك الصديق.

في الصباح بعد تناول الطعام إستأذن الصديق أسعد بالمغادرة الى حلب حيث يعيش. ركبنا السيارة أنا وهو وريزان وقمنا بايصاله الى المدينة وأرسلنا بعض الصور ونسخ عن أوراق السيارة لأخي عبر الإيميل. وبعد الظهر إتصلت به عبر الهاتف وأخبرته بشراء السيارة ونوعها والمبلغ الذي دفعته مقابلها وبالإيميل الذي أرسلناه له. فرح جدآ بالخبر وبارك لنا فيها وتمنى لنا الخير على وجهها. ومن جهتي شكرته كثيرآ وبأننا مدينون له بالكثير.

بعد عودتنا من حلب كان قد تجمع عندنا في البيت الوالدة والإخوة ولاحقآ قدموا الأقارب. وهنا تحولت فرحتنا بالسيارة إلى يوم كئيب وحزين !

أول ما سألني أخي الأصغر مني مباشرةه: هو ماهذه؟

أجبته: سيارة كما تشاهد.

رد قائلآ: ومن أين لك النقود؟ بدلآ من يبارك لنا في السيارة ويفرح بها !..

قلت له: النقود من أخي سربست.

كنتُ قد فاتحته في الموضوع منذ فترة فحين تجمع بين يديه مبلغ من المال أخبرني وأرسل لي النقود منذ عدة أيام والبارحة قمت بشراء السيارة.

رد سألني وقال: بإسم مَن سجلت السيارة؟

أجبته: بإسمي مع موافقة أخي وهو حيٌ يرزق إسأله إن كنت لا تصدقني.

وما أن سمع هو والأخرين وبما فيهم الوالدة تغيرت وجوههم كليآ وأخذوا يعلقون بكلمات خارج نطاق الأدب والذوق دون أي مبرر. ثم غادروا البيت دون ان ينطقوا بكلمة مبروك ولم أستوعب ما هو الجرم الذي إرتكبته بحقهم ! وبعدها قاطعوني ولم يعودوا يردون على تحيتي ولاحتى على عائلتي.

لقد عكروا علينا فرحتنا بدلآ من مشراكتنا الفرحة، مع العلم كان هدفنا من شراء السيارة هو تحسين وضع البيت والأهل.

وبالطبع السيارة لا بد ان تسجل بإسم واحد منا وبما أنا الذي فاتحت أخي بموضوع السيارة وقمت بشرائها وأكبر إخواني في البيت بغياب أخي سربست والوالدة إمرأة مسنة ولا تكتب ولا تقرأ ولا تستطيع السواقة، لذا طلب مني أخي أن أسجل السيارة بإسمي وهذا ما حدث.

ولم يمر سوى بصعة أيام إتصل أخي الكبير سربست بي وأخبرني بأن إخوتي والوالدة إتصلوا به وحالوا إقناعه بأن يأخذ السيارة مني ويسجلها باسم أحد منهم أو باسم الوالدة لأنني سوف أخذ السيارة لنفسي ! فقلت لهم هذا غير وارد وأخي سجل السيارة بإسمه بمعرفتي وبطلب مني. وما دخلكم أنتم بهذا الأمر أنا دفعت النقود وهو قام بشرائها وإنتهى الأمر. ولماذا لا يجوز ان تكون باسمه وان تكون باسمكم ؟!

وقال لي يا أخي دارا:

إن الطمع يعمي عيمن إخوتك والحسد يسود نفوسهم للأسف الشديد، هذا ما توصلت اليه من خلال حديثي معهم. فالأفضل أن تتجنب الرد عليهم وفي كل الأحوال لايستطيعون فعل شيئ النقود مني والسيارة مسجلة بإسمكَ فتهنوا بها انت وأطفالك.

وتابع كلامه قائلآ: الحياة مدرسة غنية بالتجارب الحلوة والمرة. والمال هو أهم أسباب العدوات والإقتتال بين الناس والدول والإخوة فلا تستغرب من تصرفاتهم هم أيضآ جزء من البشر. يا عزيزي قليلون من هم مستعدون للعطاء دون مقابل.

أجبته: ألست أيضآ أنت أخي مثلهم؟

أجاب: حسب علمي نعم.

قلت: ولماذا أنت مختلف عنهم كليآ ولا تفكر بنفس منطقهم ؟

أجابني: صحيح نحن إخوة ولكننا مختليفن والإختلاف من نِعم الله على البشر.

قلت: الله يكتر من أمثالك ويحفظك. لا توأخذني عذبتك معي.

8

رد: أهم شيئ لا تحزن ووكل ربك والى اللقاء في مراتٍ اخرى مع تحياتي.

أجبت: ألف شكر ومع السلامة.

ومن ذلك اليوم عندما أيقنوا بأن أخي سربست لن يستمع لهم قاموا بشن هجوم عنيف عليه ومحاولوا تشويه سمعته وإتهامي بأشياء لا تليق بالإنسان العادي اللجوء اليها في خصومته مع الأخرين فما بالكم إذا كان الأمر متعلق بالإخوة.

فبدلآ من أن تسعدنا شراء السيارة وتفيدنا في الحياة اليومة، أصبحنا بسببها نحن الإخوة أعداء !!! ...

إنتهت.

إذا كان المال يشعل الحروب بين الأجناس ... فإن السيارة تخلق العدواة بين أقرب الناس

 

صوت كوردستان: في أخر تصريح له أعلن وزير العدل التركي سعد الله ارجين يوم الخميس أنه تم إغلاق ملف محاكمة الزعيم المسجون لحزب العمال الكردستاني وفقا لكلا من القانون التركي والأوروبي، مشيرا إلى أن إعادة المحاكمة أمر مستحيل .

و كان البعض من السياسيين الاتراك و الكورد قد توقعوا احتمال إعادة المحاكمة لأوجلان و وضعها على جدول الأعمال في البلاد بسبب محادثات السلام التي كانت الحكومة قد عقدتها مع حزب العمال الكردستاني خلال الأشهر الماضية

الحديث عن مصالح العامة وطموح الجماهير وتضحيات الشهداء ,اصبح في خبر كان في عقول واستراتيجية القادة الكورد ,المتسلطين على رقاب الفقراء وعامة الناس .الحديث عن الغاء الفوارق الطبيقية والمنسوبية والمحسوبية وجعل الميزان في الكفاءة والقدرة ,اصبح وهم من اوهام الماضي في عدالة القادة الموجودين في دفة السلطة ,والذين  تسلقوا سلم المناصب بدم العشرات او المئات من ابناء الشعب الكوردي ؟الحديث عن الغاء التميز بين ابن كوسرت وحفيد مسعود وشقيق فاضل ميراني وابن مام جلال مع ابن ابناء القرى التي احتضنتهم ايام المحن وايام الانفال والحركة الكوردية ,وقسمت رغيف الخبز بينه وبين هولاء الجشعين في السلطة ومتناسين عذابهم ,امر مستحيل .لان السلطة عزيزة ,وكما قالها مسعود لكريم احمد سكرتير الحزي الشيوعي الكوردستاني ,عندما ارادة شراء ذمته ويجعله رئيس اللجنة للنزاهة الكارتونية ؟وحينها رفضها بكل اباء وشموخ ؟نعم قالها وهو مفتخرا بمكانه الذي انتزعها بقوة السلاح ودعم الدول الجوار ,ليعيدة الى الاذهان العمالات السابقة .وعدم التخلي عن الكورسي ابدا (دكتاتور رغما عن انف الجميع )
الحديث عن التطورات الاتية على الساحة الكوردية لا تبشر بخير ؟الزيرات المكوكية لنجرفان والمدلل ابن ادريس .يجول ويصول ويقول ويفعل ما يريد دون اعتراض من الوزراء او البرلمان ؟وقف اطلاق النار من جانب الثوار الكورد في تركيا .يعيد الى الاذهان 1994-1975 في كوردستان العراق .عندما رفعو رياية الاستسلام وتسليم السلاح ةتشريد العشرات وفرض ما ارادة صدام ؟نتيجة العمالة لايران ليس اكثر (ونتذكر البرقية التي ارسلها خمنائي في 20 اب الى الاتحاد الوطني وقال فيها الاعتداء على سرة رش اعتداء على قبر خميني سنة 1996)؟ولكن قالها المخلصين مرة اخرى لا ةالف لا لصدام فكانت احزاب وتيارات تشكلت من رحم الشعب الكوردي .وبقاء العملاء في احضان ايران ؟؟وحتى في انتفاضة 1991 كانوا خائفين حتى للرجوع وليس لحمل السلاح مع الجماهير ؟؟ويتحمل تاريخيا مام جلال رجوعهم وفسح المجال امام مسعود والطبقة العشائرية والتي تم مساندتها من قبل دول الجوار ليكونوا ورقة الرباحة متى يحركونهم ضد ارادة الشعب الكوردي ؟
هل معقول يتربع على عرش كوردستان انتهازيوا امس بعمائهم الحمر كما يفعل الان العمائم السود في بغداد ؟؟هل معقول دم العشرات من الشهداء كرميان والسليمانية وكويسنجاق ورانية واربيل ودشت حرير يذهب هبائا ويفضل حفنة اخرى ويكونون مستغلين الضروف ؟وهل معقول يفضل دم الشهيد على دم الشهداء الاخرين ؟؟في اي قاموس تقاس التضحيات بابناء الاخرين ؟؟وهل الكفاح والنضال في سبيل التحرير ينتظر الابن وا الاخ مقابلها المناصب ؟؟من تكون يا مسعود او يا نجرفان مقارنة بشهداء الحلبجة وكرميان والقرى التي احرقت وقراكم بقت امنة وسالمة ..من تكون يا مسعود لتكون رئيس الاقليم ومدى الحياة ..الم تقل اذا جمع 50 الف توقيع ويطلبون ابعادي عن السلطة  ؟؟وجمع اكثر من هذا ولم تنفذ وعودك ؟؟الم تقل لا فساد بعد اليوم ونحاسب ؟؟ازداد الفساد بوجودك ووجود نجرفان ؟؟اين اموال المهربة من النفط ؟؟اين اموال ابراهيم خليل ؟؟اين اموال التي دخلت الى جيوبكم من بيع جميع متلكات الحكومية من المعمل والمصانع والمشارع ؟؟؟الدجل والخطب السياسية منهجكم ؟؟التهريب والقتل من يعارض شرف تحملونها ودستور تطبقها ؟ حتى المعوقين لم يسلموا منكم وكيف بالاصحاء ؟انت دكتاتنوري عشائري ؟للاسف تتهم الاخرين بالدكتاتورية ؟؟انت استوليت على منصب ليس لك ولا تامن بالشعب الكوردي ؟؟التميز بين ابناء الكورد شعار ترفعها وتطبق بنودها
العتب على قادة المعارضة باعوا ضمائرهم لاجدل المال والمنصب والجاه ؟واصبحوا خدم واذلاء لال مسعود ؟؟اين ملا بختيار وكوسرت وعزيز قادر وكمال شاكر؟اين فؤاد معصم ومصطفى جاو رش ومحمود سنكاوا؟؟اين حزب الشيوعي الكوردستاني واين التغير ونوشيروان ؟؟كفاكم كفاكم السكوت ؟؟والان  يحاولون انهاء الثورة الكوردية في تركي ؟؟كفاكم كفاكم
هونر البرزنجي

شفق نيوز/ أكدت إدارة خانقين في محافظة ديالى، الخميس، أن 95% من سكانها بما فيهم سكان 15 من أصل 27 قرية "عربية"، يؤيدون الانضمام إلى إقليم كوردستان، فيما اعلنت التريث عن اتخاذ أي قرار حيال مصير المدينة لإنجاح الانتخابات المحلية ومنع أي انعكاسات سلبية على مصالح المواطنين.

وقال رئيس مجلس خانقين المحلي سمير محمد نور لـ "شفق نيوز" ان  "95-97 بالمئة من سكان خانقين وتوابعها يؤيدون الانضمام لاقليم كوردستان بناء على المطالبات والاستفتاءات التي اجريت خلال الاعوام السابقة وحسب الانطبعات الجماهيرية المتوفرة"، عازيا ذلك الى "التردي الخدمي والعمراني في خانقين وانحسار فرص العمل".

واكد نور ان "خانقين تريثت عن اعلان موقف قريب من الانضمام لكوردستان او تحديد مصير المدينة الاداري حرصا على انجاح الانتخابات ومنع حدوث أي تداعيات تنعكس سلبا على واقع المواطن ومصالحه الحياتية"، مشيرا الى ان "الضغوط الشعبية التي تتعرض لها خانقين دفع ادارتها للتلويح باعلان الانضمام لكوردستان خلال الفترة الماضية".

واشار نور الى ان "الدلائل التاريخية والجغرافية تثبت ان خانقين ومناطق حوض حمرين كوردستانية"، مجددا "حرص خانقين على عدم اتخاذ أي قرار بعيد الدستور العراقي والمادة 140 التي تعد حلا شاملا للمناطق المتنازع عليها لو نفذت من قبل الحكومة وباشراف اممي".

وكشف رئيس مجلس خانقين عن "وجود 15 قرية عربية بالكامل من اصل 27 قرية تتبع لخانقين تؤيد الانضمام بقوة لاقليم كوردستان نتيجة للنهضة الخدمية التي شهدتها عبر المشاريع التي نفذت فيها من قبل وحدة گرميان التابعة لمحافظة السليمانية".

واضاف نور ان "معاناة خانقين الخدمية والسكانية تتفاقم وهي بحاجة لحلول والتفاتة جادة من قبل الحكومة الاتحادية".

ولوّحت ادارة خانقين في محافظة ديالى في التاسع عشر من اذار الجاري وعبر "شفق نيوز" باعلان موقف "حازم ومصيري" بعد عيد النوروز رداً على "الاهمال والتهميش" من قبل الحكومتين المحلية والاتحادية، واضعة شرطا على الانضمام الى اقليم كوردستان وهو السبل الدستورية وفق المادة 140.

يذكر ان خانقين تعد من المناطق المتنازع عليها بين اربيل وبغداد ومشمولة بالمادة 140 من الدستور التي تنص على تطبيع اوضاعها واجراء الاحصاء السكاني ومن ثم استفتاء اهلها بالبقاء ضمن سلطة الحكومة الاتحادية او الانضمام الى اقليم كوردستان.

ح ج/ م م ص/ م ج

بغداد/المسلة:اعلن مجلس النواب، الخميس، عن اسماء النواب المتغيبين عن جلسته ليوم الخميس الـ28 من اذار الجاري.

وتضمنت لائحة النواب المتغيبين 29 نائبا عن كتلة التحالف الوطني وابتدأت بالنائب أحمد العباسي وانتهت بالنائب يوسف الطائي وتضمنت اسماء بارزة بينها النائب حسن السنيد وبهاء الاعرجي وشروان الوائلي وفرات الشرع وحاجم الحسني وعبد الحسين عبطان وخمسة برلمانيات من التحالف الوطني هن امل عطية وايمان الكناني وجنان البريسم ورقية عبد ورحاب نعمة وفاطمة الزيرجاوي.

كما تضمنت اللائحة 23 نائبا من القائمة العراقية وابتدات بالنائب ثريا نجم عبدالله فتاح وانتهت بالنائب وليد المحمدي وضمت اسماء بارزة في العراقية في مقدمتهم المتحدثة باسم العراقية ميسون الدملوجي وحسن الشعلان وعتاب الدوري وعدنان الجنابي وعثمان الجحيشي وشعلان عبد الكريم وفلح النقيب واخرين كما ضمت سبع برلمانيات عن العراقية هن فضلا عن الدملوجي زالة النفطجي وعتاب الدوري ومدركة الشوربجي وميساء الطائي وناهدة الدايني وندى محمد الجبوري.

كما تضمنت اللائحة اربعة نواب عن العراقية الحرة هم قتيبة الجبوري وكريمة الجواري وامنة سعدي مهدي صالح ولبنى رحيم.

وضمت اللائحة النائب احمد كريبي عن الكتلة الوطنية البيضاء واحمد عبد الجبوري عن قائمة وطنيون ، فيما لم يحظر كافة اعضاء ائتلاف القوى الكوردستانية بسبب المقاطعة السياسية ومثلهم نواب قائمة التغيير والاتحاد الاسلامي الكردستاني والجماعة الاسلامية الكردستانية/ العراق والمجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري وقائمة الشبك.

وكانت هيئة رئاسة مجلس النواب تبنت، الخميس الـ 28 من اذار الجاري، طلبا قدم اليها وتضمن رفع غرامة النائب المتغيب الى مليون دينار ونشر اسمه في الصحف.

ويتضمن المشروع زيادة الغرامة المالية للنائب المتغيب من 500 الف الى مليون دينار وان يكشف عن اسماء النواب المتغيبين في الصحف اليومية.


أدناه جدول باسماء النواب المتغيبين وكتلهم

  • كتلة التحالف الوطني

1. احمد حبيب خبط علي العباسي

2. امل عطية عبد الرحيم حسن

3. ايمان جلال محمد طاهر الكناني

4. بهاء هادي احمد جمال الدين

5. جنان عبدالجبار ياسين علي البريسم

6. جواد غانم علي الشهيلي

7. جواد كاظم عباس شاهين

8. حاجم مهدي صالح الحسني

9. حسن حميد حسن هادي السنيد

10. حسين سلمان محمد سلمان المرعبي

11. حسين عزيز شاكر جاسم الشريفي

12. حيدر جواد كاظم العبادي

13. خالد نعيم خشمان عبدالله الجياشي

14. رحاب نعمة مكطوف خشجوري

15. رقية عبد محمد محمود

16. شروان كامل سبتي شنين الوائلي

17. عبدالامير حسين حميد كسار المياحي

18. عبدالحسين ريسان حسين الحسيني

19. عبدالحسين عبد الرضا باقر محمد العبطان

20. عدي عواد كاظم محمود

21. علي كردي حجي والي الحسيني

22. فاطمة تومان عبدالحسين حليو الزيرجاوي

23. فرات محسن سعيد مرزوق الشرع

24. قاسم محمد جلال حسين الاعرجي

25. كاظم قاسم علي كرم البهادلي

26. محمد امين حسن محمد جواد فرج الله

27. محمد سعدون حاتم الصيهود السوداني

28. محمد كاظم فيروز الهنداوي

29. يوسف حجيم سلطان ظاهر الطائي

  • كتلة ائتلاف العراقية

1. ثريا نجم عبدالله فتاح

2. حسين علي شعلان سلمان

3. اورنس متعب الهذال

4. زالة يونس احمد حسن النفطجي

5. سالم دلي حمد صالح الجبوري

6. عبد الله حسن رشيد الجبوري

7. عبدالخضر مهدي جوير طاهر

8. عتاب جاسم نصيف جاسم الدوري

9. عثمان ابراهيم محمود مجيد الجحيشي

10. عدنان عبدالمنعم رشيد الجنابي

11. فلح حسن مصطفى النقيب

12. ثامر ابراهيم ظاهر

13. ميسون سالم فاروق الدملوجي

14. محمد ناصر دلي احمد الكربولي

15. مدركة احمد محمد الشوربجي

16. ميساء يحيى عبد الرزاق الطائي

17. ناهدة زيد منهل مانع الدايني

18. ندى محمد ابراهيم داود الجبوري

19. ياسين محمد مطلك عمر

20. شعلان عبد الجبار علي الكريم

21. خالد عبد الله محيسن العلواني

22. مطشر حسين عليوي ياسين السامرائي

23. وليد عبود حمد عبد المحمدي

  • الكتلة العراقية الحرة

1.قتيبة ابراهيم تركي جاسم الجبوري

2.كريمة داود سلمان عباس الجواري

3.امنة سعدي مهدي صالح

4.لبنى رحيم كريم فيض الله

  • كتلة الوطنية البيضاء / احمد حميد عريبي حسين
  • قائمة وطنيون / احمد عبدالله  محمد الجبوري
  • ائتلاف القوى الكوردستانية / عدم حضور كافة الاعضاء(مقاطعة سياسية)
  • قائمة التغـيير / عدم حضور كافة الاعضاء (مقاطعة سياسية)
  • الاتحاد الإسلامي الكوردستاني/عدم حضور كافة الاعضاء (مقاطعة سياسية)
  • الجماعة الإسلامية الكردستانية / العراق/عدم حضور كافة الاعضاء (مقاطعة سياسية(
  • المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري /عدم حضور كافة الاعضاء (مقاطعة سياسية)
  • قائمة الشبك/عدم حضور كافة الاعضاء (مقاطعة سياسية)

 

مرحب بها , وتثير الارتياح هي تلك الانباء التي تأتي من الانبار حاملة ملامح تبلور ايجابي لتوجه المتظاهرين نحو تشكيل الوفد الذي سيكلف بالحوار مع الحكومة حول مطالب المتظاهرين, ولبحث السبل الكفيلة بتحقيقها وتخليق الآليات الدستورية والقانونية التي تستهدف نزع فتيل الازمة السياسية المتصاعدة على طول وعرض المشهد السياسي في العراق,وخصوصا تلك الاشارات الى حرص القائمين على الساحات على اختيار شخصيات أكاديمية ودينية وعشائرية، فضلا عن شبان من ساحة الاعتصام لتشكيل الوفد وابعاد الجهات التي تطالب باللجوء إلى العنف ورفع السلاح في وجه الحكومة،مما عده العديد من المراقبين"مخاضا واضحا يستهدف تنقية أجواء الساحات من الخطابات المتشنجة وجعجعة السلاح، وتغليب لغة الحوار والتفاوض".

ولكن, ودون التخلي عن التفاؤل والامل بنجاح هذه المساعي الطيبة, نجد ان هناك الكثير مما قد يثير القلق في الاحاديث المتواترة حول وجود انقسام بين المتظاهرين بشأن مقترح الحوار مع الحكومة، وخاصة مع ورود تسريبات عن وسائل إعلام محلية،ان هناك بعضا-بل العديد من- الجماعات المؤزمة للاحداث رفعوا سرادقهم من ساحة الاعتصام في الانبار وانسحبوا نحو ساحات اخرى معلنين رفضهم للحوار,كما لا يمكن التغاضي عن نفي الناطق الرسمي باسم ساحة الأحرار في محافظة نينوى غانم العابد، تخويل أي جهة عشائرية او من دعوية او برلمانية للتفاوض عن المتظاهرين, وهذا مما قد يثير الكثير من التساؤلات حول حجم التمثيل الذي تتمتع به اللجنة التفاوضية وقاعدتها الجماهيرية وحجم المشاركة الشعبية الفعلية فيها,خصوصا ان رموزها يدعون الاتكاء على تفويض مكون كامل وامتداداته الخارجية من كويتا الى المغرب, وينادي بعض عناوينها بعقد اجتماعي جديد قد يحتاج الى تفويض شعبي واضح يتوازى ولو قليلا مع الخطاب الذي تتبناه.

كما ان تورية اسماء شكلت جزءا مهما من الازمة وابعادها عن الوفد التفاوضي مع الحكومة بشأن مطالب المتظاهرين كالنائب عن القائمة العراقية أحمد العلواني وزعيم كتلة العراقية في مجلس النواب سلمان الجميلي ووزير المالية المستقيل رافع العيساوي, ورغم الثقل الواضح للجناح الاسلامي للقائمة العراقية في التظاهرات التي لم تكن الا رد فعل حزبي وقبلي منظم على اعتقال حمايات السيد العيساوي, ، قد يشي بتكتيكية الحوار كخيار مرحلي املته الظروف السياسية وانه قد يكون نوعا من الحصاد السياسي اكثر من كونه توجها مبدئيا نحو ايجاد الارضية الملائمة لحل المتناقضات ما بين الحكومة والمتظاهرين..وانه لن يكون الا فقرة من السلسلة السمجة من الوفود التي كانت تجبه دائما بالتشكيك والطعن بالمشروعية والاهم التحلل والتبرؤ من الالتزامات التي ستسفر عنها المفاوضات بحجة عدم التخويل.

ان تطورات المشهد السياسى الراهن تحتم بذل الجهود للخروج من دائرة الأزمة وانهاء حالة الاستقطاب السياسي، وما تفرضه من تحديات على صعيد إعادة بناء الدولة وترسيخ مؤسساتها، وان أى نقاش وطنى بين الحكومة والمعارضة حول المصالح العليا للوطن ينبغى أن تكون له الأولوية الآن، ولكن يجب ان تتوفر لهذا الحوار أجندة وطنية محددة بموضوعات متفق عليها وتفصيلات ملموسة ومحددة لا تخضع للتأويلات،وان تكون جميع الاطراف مخولة بطريقة واضحة للبحث في الامور الخلافية والتعهد بالالتزامات المتقابلة التي تترتب على جميع الاطراف.

نأمل مع الشيخ سعيد اللافي المتحدث باسم متظاهري الأنبار بأن تكون هذه الخطوة فاتحة خير لإنهاء الأزمة، ونشاطر رئيس الحكومة نوري المالكي، ترحيبه بتشكيل المتظاهرين لجنة للحوار مع الحكومة ونقل مطالبهم، ولكننا يجب ان نتيقن بان اللجنة الموعودة تتمتع بالحجم التمثيلي الذي تدعيه, وانها قادرة على الوفاء بالالتزامات التي ستترتب عليها اثناء المحادثات, والا فان محدودية التخويل وضبابيته واقتصاره على ساحات الرمادي يوجب ان يكون التفاوض مع الحكومة المحلية في الانبار او عن طريق المجلس الذي ستفرزه انتخابات مجالس المحافظات القادمة, او ان يتم التوصيف الصحيح للجنة –ومطالبها-ارتباطا مع الجهة التي خولتها النطق باسمها, والا فان مثل هذا الحوار لن يكون الا تكريسا لبعض العناوين والفعاليات على حساب المصالح العليا للشعب العراقي الصابر بجميع مكوناته.


كثيرا هي القوائم والشخصيات المرشحة لانتخابات مجالس المحافظات , وما أكثر الشعارات والصور والوعود , ومن حق كل قائمة او مرشح ان يطرح ما يراه مناسبا , لكن ثمة مفارقة بين من يطرح وعود وبرامج وهو ماسك السلطة من 9 سنوات ويرفع شعار التغيير والبناء , ربما المواطن الفقير لا يستطيع التشخيص جيدا , لكن مسؤولية المثقفين وأصحاب الأقلام الشريفة هي توعية الناس وتعريفهم بقيمة صوتهم الانتخابي , نعم تختلف قائمة الحكيم الانتخابية عن القوائم الأخرى , من حيث الاسم والشعار والمضمون , ومن مرشحين وبرنامج انتخابي , كذلك لم يعطي الحكيم عند إعلانه عن قائمته الانتخابية اي وعود او امتيازات غير قابلة للتطبيق , بل قال بالحرف الواحد " نحن نطرح رجالاتنا وبرنامجنا إمام الشعب ان أعطيتمونا الثقة فعليكم بمحاسبتنا ان لم نقدم لكم الخدمة " هذه المفردة التي لم نسمعها من الآخرين الذي مازالوا يختبئون وراء الطائفية والشعارات المستهلكة , سأنتخب قائمة الحكيم لأسباب ومسببات كثيرة وموضوعية منها .
- سأنتخب قائمة الحكيم للثقة التي أثق بها بالحكيم وبمصداقيته ونبل عمله السياسي ولتواجده الدائم بين الناس ليس فقط أيام الانتخابات كما يفعل الآخرون .
- سأنتخب قائمة الحكيم لان التجربة أثبتت ان الحكيم ورجالاته لديهم مشروع لبناء الدولة لا الاستئثار بالسلطة والهيمنة على المال العام .
- سأنتخب قائمة الحكيم لان لم تتلطخ ايدي رجالات الحكيم المرشحين بالمال العام او دماء الأبرياء .
- سأنتخب قائمة الحكيم لان لم يتاجر الحكيم بالطائفة ويعرضها للصدمات مقابل مكاسب سياسية .
- سأنتخب قائمة الحكيم لان الحكيم لم يضع صورته مع المرشحين رغم انه زعيم القائمة لأنه مؤمن بالديمقراطية حتى يعرف الناس مرشحيهم بشكل واضح .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها لم تشتري الفضائيات وتوزع المكارم والهبات من المال العام .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها مؤمنة بالتعددية والحرية وتعطي دور للطبقى الوسطى .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها تؤمن بالحوار والتهدئة لا بافتعال الأزمات للتغطية على الفساد وسوء الخدمات .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها لم تخوف ألشيعه من عدو وهمي وتبث بينهم الخوف حتى تحصل على أصواتهم .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها لم تخالف المرجعية الدينية ولم تستغل اسم المرجعية للمصالح الشخصية .
- سأنتخب قائمة الحكيم لان برنامجها واقعي وعلمي وفيه احتياجات محافظتي ولأنها تعتبر خدمة الناس مسؤولية دينية وأخلاقية .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها تؤمن بالانفتاح وعدم التطرف ولم تصادر حقوق الإفراد .
- سأنتخب قائمة الحكيم لان الجميع يثق بالحكيم كمواطنين ومرجعيات دينية وقوى سياسية عراقية ودول خارجية.
- سأنتخب قائمة الحكيم لان الحكيم لم يجامل ولم يصطف مع احد ضد طرف أخر ولم يؤمن بسياسة المحاور .
- سأنتخب قائمة الحكيم لان فيها الحكماء والنزيهين والوطنيين الذين لم يشككوا بوطنية احد .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها لم تجامل وتكافئ قتلة الشعب من أزلام صدام حتى تحصل على أصواتهم .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها من المواطن والى المواطن .
- سأنتخب قائمة الحكيم لأنها قائمة الشباب الكفوئين المخلصين للشعب .
قد يستغل الآخرين نفوذهم الحكومي ويستخدمون المال العام وربما سيزورون الانتخابات من اجل بقائهم في السلطة لكن هذا لن يستمر طويلا فلا بد ان ينكشف المتسترين بالوطنية والشعارات ولابد ان يفضح من هدروا أموال الفقراء , لكل حرية ثمن ولحريتنا الحقيقة اليوم هو الموقف الشجاع لمحاسبة هؤلاء ولننتصر للمشروع الوطني الواضح مشروع الوطن والمواطن .

تقرير: محمد الكحط - ستوكهولم –

تصوير: باسم ناجي/ سمير مزبان


في حفل جماهيري بهيج أقامته منظمتا الحزب الشيوعي العراقي والحزب الشيوعي الكردستاني/العراق في السويد، استهل بالزغاريد والشموع والأعلام الحمراء والفرح تم أحياء الذكرى التاسعة والسبعين لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي، يوم الأحد 24 آذار 2013،في ستوكهولم، حيث زينت القاعة بالشعارات باللغتين العربية والكردية، والملصقات التي تمجد الذكرى العطرة.

وقد رحب عريفا الحفل، وبالغتين العربية والكردية، بالحاضرين وخصّوا بالذكر منهم الدكتور حسين العامري سفير جمهورية العراق في السويد، وعضو البرلمان السويدي عن حزب اليسار الرفيق هانس لنده، والرفيقة باربارا برايدفورس من قيادة الحزب الشيوعي السويدي، وممثلي كافة الأحزاب والقوى السياسية العراقية ومنظمات المجتمع المدني. ثم وقف الجميع تحية للنشيد الوطني العراقي ولنشيد الأممية، و حيوا ذكرى شهداء الحزب والوطن فوقفوا دقيقة صمت تخليداً لهم.

وعلى أنغام الموسيقى العراقية تقدمت شابة تحمل (الصينية) المليئة بالشموع، تبعتها مجموعة من الشابات والشباب بالأزياء العراقية المنوعة حاملين الأعلام الحمراء ترافقهم الموسيقى وأصوات الهلاهل، والرقص مع الدبكات ليشكلوا صورة للفرح العراقي المتآخي الواحد بعربه وكرده وتركمانه وسريانه وغيرهم.

وقدمت فرقة دار السلام مجموعة من الأغاني وهي: (عمي عمي يابو مركب)، (يا طير الرايح لبلادي)، (جبهة الشعب توحدي)، والتي أندمج معها الحضور وتم توديعها بالورود الحمراء. كما تم تكريم فرقة دار السلام من قبل منظمة الحزب في السويد.

وجاء دور الكلمات فكانت الكلمة الأولى لهيئة الأحزاب والقوى السياسية العراقية، قدمها السيد لؤي البوبصيري ممثل حزب الدعوة تنظيم العراق، وجاء فيها: (تمر علينا في مثل هذه الأيام السنة التاسعة والسبعون لذكرى تاسيس حزبٌ حفر اسمه في تاريخ العراق السياسي المعاصر، حزبا رفع شعار الدفاع عن العدالة والديمقراطية للشعب العراقي بكافة قومياته ومكوناته المختلفة وكافة شرائح المجتمع، ومن الطليعيين في مناهضة الخطط الاستعمارية البريطانية الممثلة في حكومة نوري السعيد، وهو أول من وقف مع التغيير الكبير الذي حول الحكم في العراق من الملكية إلى الجمهورية) وأكدت الكلمة على (إننا في هيئة الأحزاب والقوى السياسية العراقية في السويد إذ نقف اليوم في ذكرى التأسيس التاسعة والسبعين للحزب الشيوعي العراقي العزيزة على كل المناضلين من الحزب وغيره، نناشد الكل ان يحافظ على وحدة الكلمة والموقف العام لإنجاح العملية السياسية في العراق لتحقيق كامل مطالب الشعب ليرفل بالرفاه والاستقلال والعدل، خصوصا وأننا نعيش ممارسة مدنية أخرى من نتاج العملية السياسية هي انتخابات مجالس المحافظات، وان يكون هذا الشعب الحبيب محط أنظار اهتمام كل الخيرين والأحرار ليعيدوا عزته وكرامته ورفاهه..). ثم جاءت كلمة لجنة التنسيق والتعاون للأحزاب الكردستانية (هاوكاري)، التي ألقاها السيد عطا بانه ئي، أشار فيها إلى حجم التضحيات التي قدمها الحزب الشيوعي العراقي في سفوح النضال وارتباط نضال الكرد مع الشيوعيين من أجل نيل حقوقهم.

تم بعدها قراءة العديد من البرقيات التي وصلت الحفل، وكان للشعر دوره، فتمت قراءة قصيدة للشاعر المبدع زهير الدجيلي، وهو على فراش المرض ألقاها عوضا عنه، أخوه الأستاذ فرات المحسن، فكانت محط أعجاب الجميع، وجهت بعدها منظمة الحزب للشاعر الكبير التحية الخالصة والأمنيات الحارة بالشفاء ومشاركتنا احتفال العام القادم.

بعدها قام الرفيقان كفاح محمد وجاسم هداد بتكريم عدد من الرفاق والأصدقاء القدامى بأسم منظمة الحزب الشيوعي العراقي في السويد والحزب الشيوعي الكردستاني/ العراق وهم كل من آجه خان برزنجي، خاتون سيد حسين، نعيمة عيال نصار " أم سلام "، صالح حسين الحلفي " أبو سلام "، عيسى عودة شمعون " أبو سرتيب"

وجاء في شهادة التكريم ما يلي:

((الأصدقاء والرفاق المكرمين، يطيب لنا بمناسبة الذكرى التاسعة والسبعين لتأسيس حزبنا، ان نتقدم إليكم بأجمل التهاني وأصدق الأماني، معربين عن اعتزازنا الكبير بالجهد النضالي الذي بذلتموه لخدمة حزبنا وشعبنا، وكل عام وانتم بخير)).

ثم ألقى الرفيق هانس لينده عضو البرلمان السويدي كلمة حزب اليسار التي شكر فيها منظمة الحزب على توجيهه الدعوة لهم وأعرب عن سعادته بحضور حشد كبير من الجالية الاحتفال وأكد على عمق العلاقة بين الحزب الشيوعي العراقي وحزب اليسار السويدي والتي عمرها اكبر من عمره هو، وهي علاقة كانت وستبقى وطيدة. كما أشاد بالدور الهام للحزب الشيوعي العراقي في العراق اليوم، ونشاطه لبناء الدولة الديمقراطية، مؤكدا تضامن حزب اليسار مع نضال الشيوعيين العراقيين، ومشيراً إلى ما لمنظمة الحزب من دور هام في السويد بالتعاون مع حزب اليسار في خدمة الجالية العراقية وتحقيق مبادئ العدالة الاجتماعية وتعزيزها.

وأعرب الحزب الشيوعي السويدي، في كلمته التي ألقتها الرفيقة باربارا برايدفورس، عن تضامنه مع الحزب الشيوعي العراقي، وتفهمه للظروف الصعبة التي يعمل بها الحزبان الشيوعي العراقي والشيوعي الكردستاني –العراق، ونضالهما من اجل عراق ديمقراطي، ومن أجل التخلص من الاحتلال الأمريكي ونتائجه، كما تطرقت إلى موقف الحزب الشيوعي السويدي المناهض للحرب.

ثم كلمة التيار الديمقراطي قدمها السيد نبيل تومي، ومما جاء فيها ((عـاما بعد عام أثبت الحزب الشيوعي العراقي صموده ونضاله بأنه حزب وطني من الطراز الأول والمدافع عن مصالح جميع فئات الشعب العراقي ومكوناته العرقية والمذهبية بدون استثناء، فهو يمتلك الرؤية الواضحة والأدوات الفاعلة في إيجاد الحلول الصائبة للمعضلات الوطنية على مختلف المراحل والأشكال، كما لا ننسى دوره الواضح في تقريب وجهات نظر القوى والأحزاب ذات الرؤى والمصالح المختلفة والمتباينة، درءاً للمخاطر المحدقة بالشعب وصيانة لوحدته..)).

أما كلمة الحزب الشيوعي الكردستاني/ العراق، والتي ألقاها الرفيق آسو عارف فجاء فيها، ((رفاقي المناضلین الیوم وبعد 79 عاما من النضال والآلاف من أبناء الوطن الواعین والحریصین علی تحقیق أهداف الحزب ضحوا بأنفسهم والآلاف منهم تحملوا التعذیب والإرهاب والمعتقلات والسجون وعذابات الغربة في سبیل الحفاظ علی رایة الحزب عالیة خفاقة، لکن الآن وبسبب الطائفیة والفساد وأحتكار السلطة تواجە الحزب الشیوعي العراقي مصاعب وتهدیدات عدیدة، فنتیجة مواقفە الوطنیة والمدافعة عن حقوق الشعب بحیاة کریمة ولائقة.)).

وأخيرا قدمت كلمة منظمة الحزب الشيوعي العراقي في السويد التي ألقاها الرفيق كفاح محمد وجاء فيها: (( لقد طرح حزبنا قبيل سقوط الدكتاتورية رؤيته المتمثلة بالمشروع الوطني الديمقراطي، الذي يهدف إلى بناء دولة مدنية ديمقراطية، تقوم على القانون والمؤسسات ومبادئ المواطنة، وتضمن الديمقراطية والعدالة الاجتماعية، في مواجهة مشاريع طائفية أو أوهام العودة إلى الاستبداد بأي شكل كان. ويدعو اليوم وبقوة كل القوى السياسة الحاكمة، إلى التخلي عن سياسة تصعيد الخلافات وتأجيج الاستقطاب الطائفي والأثني، وإدراك حجم الخطر الداخلي والخارجي المحدق بالبلد وبمستقبله وبالعملية السياسية، بل وحتى بوحدته الوطنية ونسيجه الاجتماعي، وإشاعة أجواء التهدئة السياسية، وتوفير ضمانات لتنفيذ الاتفاقات، بما يعيد الثقة لجميع الأطراف. والإسراع بعقد طاولة حوار واسعة تضم كل القوى المؤسسة للعملية السياسية، وتضع خارطة طريق لإخراج البلاد من أزمتها.)).

كان الحضور على موعد مع الدبكة الكردية دلالة على الفرح وتعبير عن وحدة العراق والشعب العراقي.

هذا وقد وصل الحفل العديد من برقيات التهاني والتضامن مع نضال الحزب ومسيرته الرائدة، تم قراءة بعض النصوص منها، والتي أكدت جميعها على دور الحزب الريادي في الحركة الوطنية العراقية وكونه مدرسة للوطنية وللنضال الوطني، ومن هذه البرقيات:

1 ـ الحزب الديمقراطي الكردستاني / محلية السويد

2 ـ المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري / مكتب السويد

3 ـ حزب بيت نهرين الديمقراطي / محلية السويد

4 ـ الاتحاد الديمقراطي الكردي الفيلي

5 ـ الحركة الديمقراطية الآشورية / قاطع اسكندنافيا

6 ـ المجلس الأعلى الإسلامي العراقي / مكتب السويد

7 ـ الدكتور احمد الجلبي / رئيس المؤتمر الوطني العراقي

8 ـ الكنزبرا الشيخ سلوان شاكر/ رئيس الطائفة المندائية في السويد

9 ـ الحركة النقابية الديمقراطية في السويد

10 ـ اتحاد الكتاب العراقيين في السويد

11 ـ الجمعية المندائية في ستوكهولم

12 ـ الدكتور خليل عبد العزيز

13 ـ رابطة المرأة العراقية في السويد

14 ـ رابطة الأنصار الديمقراطيين في السويد / فرع ستوكهولم وشمال السويد

15 ـ جمعية المرأة العراقية في ستوكهولم

16 ـ الحزب الاشتراكي الكردستاني / السويد

17 ـ شبكة المرأة الكردية الفيلية

18 ـ رابطة الديمقراطيين العراقيين في ستوكهولم

19 - فرقة مسرح الصداقة / ستوكهولم

20 ـ نادي 14 تموز الديمقراطي العراقي

21- البرلمان الكردي الفيلي العراقي

كانت ليلة لإحياء ميلاد الحزب الشيوعي العراقي ونضاله الذي يتجدد كل عام من أجل (وطن حر وشعب سعيد...)، هذا وسيقام الحفل الفني يوم الجمعة 29 آذار لأحياء ذكرى ميلاد ربيع الحركة الوطنية العراقية، مجدا لك حزب فهد، مجداً لشهدائنا الأبرار.

الخميس, 28 آذار/مارس 2013 13:25

أول هجوم تركي منذ رسالة أوجلان

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

شنت المدفعية التركية، الخميس، لأول مرة قصفا على مواقع لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق على الرغم من دعوة وقف إطلاق النار، التي أطلقها زعيمه المسجون عبدالله أوجلان.

ولم تتسبب عمليات القصف بوقوع أي ضحايا، وكانت تهدف إلى منع المتمردين من التسلل إلى الأراضي التركية، وفقا لمصدر أمني.

وقال مسؤول إعلامي من حزب العمال الكردستاني لوكالة "فرانس برس" إن "المدفعية التركية شنت عمليات قصف مساء الأربعاء على منطقة حفطنين الحدودية بين العراق وتركيا، لكنها لم تسبب بوقوع إصابات".

وأكد أن "عناصر حزبنا لم يكونوا في المنطقة لحظة وقوع القصف".

من جانبه، أكد مصدر أمني تركي أن "قذائف أطلقت من قرية كوكركا استهدفت مخابئ للمتمردين بهدف منع مقاتلي حزب العمال الكردستاني من الدخول إلى تركيا".

وهذا القصف هو الأول من نوعه بعد الرسالة التي أطلقها عبد الله أوجلان، الخميس الماضي، بمناسبة عيد رأس السنة الكردية ودعا فيها رجاله إلى وقف إطلاق النار من جانب واحد والانسحاب من الأراضي التركية.

وأكدت القيادة العسكرية لحزب العمال الكردستاني، السبت الماضي، رسميا هذه الهدنة، موضحة أن الانسحاب لن يبدأ إلا بعد تحديد آليات خاصة للإشراف عليه.

وجاءت دعوة الزعيم التاريخي لحزب العمال الكردستاني، ثمرة أشهر طويلة من المباحثات مع الحكومة التركية، المنبثقة عن التيار الإسلامي المحافظ، الأمل في إنهاء هذا النزاع الذي أوقع أكثر من 45 ألف قتيل منذ 1984.

موسكو- أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها أن مبادرة قائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان التي أعلن عنها في نوروز آمد، من أجل حل القضية الكردية بالطرق السياسية تعتبر خطوة صحيحة نحو الحل.

ونقلت وكالة انترفاكس الرسمية بيان وزارة الخارجية وجاء فيه " أن مبادرة عبد الله اوجلان الرئيس المعنوي لحزب العمال الكردستاني التي أعلن عنها من أجل حل القضية بالطرق السياسية تعتبر خطوة باتجاهها الصحيح".

firatnews

[اربيل ـ أين]

عبرت المعارضة الكردية عن شكوكها في زيادة النسبة السكانية التي حصلت في محافظتي اربيل ودهوك والتي تصل الى  4.3%  مطالبة برلمان كردستان بإجراء تحقيق في ذلك.

ونقلت فضائية [سبيدة] الكردية انباء تحدثت عن وجود تلاعب في عدد سكان الاقليم واستغلال ذلك في العمليات الانتخابية المقبلة، لذلك أبدت قوى المعارضة الكردية اعتراضات على ارقام نشرتها مؤخراً هيئة الاحصاء في حكومة اقليم كردستان.

وتقول المعارضة أن لديها شكوكا حول هذه الارقام عن نسبة زيادة سكان الاقليم، واصفة إياها بانها غير منطقية وغير علمية، مبينة أن نوابها في برلمان كردستان سيطالبون باجراء تحقيق في هذه الزيادة./انتهى

[بغداد ـ أين]

قال الامين العام لتيار العراق المستقل للسيادة الوطنية النائب علي الشيخ ضاري الفياض ان عودة الوزراء المقاطعين الى الحكومة اسهم وبشكل فاعل في تحقيق اغلب مطالب المتظاهرين المشروعة ، جسدتها القرارات التي صدرت من قبل رئاسة مجلس الوزراء الثلاثاء الماضي.

واضاف الفياض في بيان تلقته وكالة كل العراق [اين]  ان :" قرارعودة الوزراء المقاطعين لجلسات مجلس الوزراء يمثل منعطفا وطنيا كبيرا في مسار العملية السياسية وانه رسالة اطمئنان للمواطن وينم عن شعور عال بالمسؤولية تجاه مصالح وتطلعات محافظاتهم خاصة وباقي ابناء الشعب بشكل عام ".

وذكر الفياض النائب عن ائتلاف دولة القانون:"ان عودة الوزراء تمثل رسالة واضحة جسدت حاجة العراق الى رص الصفوف ، لا سيما وان من يحرص على وحدة العراق ومستقبل محافظته ،يبذل ما بوسعه للوقوف بوجه التحديات التي يتعرض اليها البلد، ولايبتعد عن شركائه ويعمل باتجاه خدمة اجندات خارجية تحاول النيل من وحدة الشعب ".

ودعا الجميع الى ترك الخطابات الطائفية والتصريحات المتشنجة والتوجه لبناء البلد وتحقيق اهداف ابنائه ، خاصة وان ما صدر من قرارت بشان مطالب المتظاهرين متمثلة بقانون العفو العام والمساءلة والعدالة وغير ذلك انما تحقق بجهود الشخصيات الوطنية والوزراء الذين عادوا الى عملهم".

يذكر ان نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك ووزيري الصناعة جمال الكربولي والتربية محمد تميم استانفوا حضور جلسات مجلس الوزراء الثلاثاء الماضي اضاقة الى وزير الكهرباء عبد الكريم عفتان".

وكان وزراء القائمة العراقية قاطعوا اجتماعات مجلس الوزراء في الثامن من كانون الثاني الماضي احتجاجا على عدم تنفيذ الحكومة لمطالب المتظاهرين فيما استدعي الوزراء الاكراد الى اربيل للتشاور مع قيادتهم بعد اقرار الموازنة بدون تلبية مطالب حكومة اقليم كردستان./انتهى

شفق نيوز/ رد رئيس اقليم كوردستان، الخميس، على رسالة بعثها اليه احد اقرباء رئيس الجمهورية جلال الطالباني طالبه بالتوجه الى بغداد لحل المشاكل معها، وفيما عبر عن استعداده للذهاب الى اي مكان في العالم لتحقيق مصالح الشعب، استدرك ان الاخرين اعطوا الوعود وابرموا الاتفاقات، لكنهم "لم يحترموا تواقيعهم".

وكان اراس شيخ جنگي طالباني نجل شقيق رئيس الجمهورية قد بعث أمس رسالة الى بارزاني وطلب منه بالتوجه إلى بغداد لحل الازمة السياسية في البلاد.

وجاء في الرسالة الجوابية لبارزاني ونشرت في الصفحة الاولى لجريدة كوردستاني نوي لسان حال حزب طالباني اكد انه "لامانع لدي للذهاب الى اي مكان في العالم من اجل تحقيق مكاسب للشعب الكوردستاني"، مشيرا الى انه "اذا علمت ان ذهابي لبغداد سيكون له نتائج فلن اتردد في الذهاب".

واستدرك بارزاني ان "يعلم جميعكم باني ذهبت لمرات عديدة واعطوا الوعود وابرمنا الاتفاقيات على مجموعة اشياء كانت في صالح كوردستان والعملية السياسية في العراق"، لافتا الى أنهم "لم يحترموا توقيعهم وتراجعوا عن وعودهم".

وتساءل بارزاني في رسالته "لكن ماهي الضمانات بانني لو ذهبت الى بغداد ستعالج المشاكل؟"

ع ب/ م م ص

[بغداد-أين]

شن نائب رئيس الوزراء القيادي في القائمة العراقية صالح المطلك هجوماً على بعض قادة العراقية .

وقال المطلك في لقاء اجرته معه قناة العراقية شبه الرسمية بث أمس الاربعاء ان " بعض اطراف العراقية ومن هم في قائمة متحدون يحاولون تشكيل اقليم سني في محافظتي الانبار ونينوى وعزله عن العراق بل عزل السنة عن الشيعة وهذا الامر لن نسكت عليه ".

وكشف المطلك " عن امتلاكه معلومات خطيرة ومهمة على القيادي في العراقية رافع العيساوي  " رافضاً " الكشف عنها في الوقت الحاضر ولكن عندما اريد ان ارد سأرد بقسوة " معرباً عن صدمته الشديدة لانتقادات العيساوي اليه " .

وأتهم رئيس جبهة الحوار الوطني المنضوية في العراقية " قائمة متحدون بتلقيهم دعما خارجيا لاقامة الاقليم السني الذي سيحدث اقتتالاً طائفيا قبل وبعد اعلانه بين السنة والشيعة وسنقف ضده لانه مشروع سيقسم العراق " معرباً عن " تأييده لقرار مجلس الوزراء في تأجيل انتخابات محافظتي الانبار ونينوى لاحباط هذا المشروع ".

وبين " انني لو كنت مع الانتخابات لما اؤيد تأجيلها للتخلص من كتلة متحدون المسيطرة على الانبار ونينوى ولكننا نريد اجراء انتخابات ديمقراطية شفافة تضمن حقوق الجميع في المشاركة بعيداً عن المشاريع الخارجية " مشيرا الى ان " مفوضية الانتخابات في الانبار ونينوى مغلقة وتسيطر عليها قائمة متحدون فكانت لنا وقفة في تأجيل الانتخابات لانها ستكون غير ديمقراطية ونخشى من التزوير ".

وفي اشارة الى الدعم الخارجي لبعض الكتل والسياسيين اكد المطلك " وجود دعم خارجي " متسائلاً " من أين انفق مرشحون في نينوى والانبار الملايين من الدولارات على الدعاية الانتخابية التي تملأ الشوارع واذا كانت لديهم مثل هذه الاموال لماذا لا ينفقونها على ابناء الشعب الفقراء ".

وتابع " أنني لم أكن اتوقع ان العيساوي يتكلم عني بسوء وهو يقول لي كل هذه الفتره عمي " مضيفا ان " نفس الاشخاص الذين شتتوا القائمة العراقية وشرخوها شكلوا كتلة متحدون ويريدون تشكيل اقليم وانا اخبرتهم سابقا بأن هذا تشتيت للبلد والقائمة وعندما انشقوا ذهب اياد علاوي بكتلة ونحن مع الحل بكتلة ".

واتهم المطلك كتلة متحدون التي ينضوي فيها عدد من قادة العراقية ابرزهم [اسامة النجيفي ورافع العيساوي] " بشن حملة اعلامية ضده وتشويه صورته أمام الجماهير والذين بالفعل نجحوا في ذلك /حسب قوله/ وهناك اليوم الكثير من اصدقائنا يوجهون لنا العتب واللوم وهذا كله بسبب تلك الحملة الاعلامية الظالمة التي لاتمت بالحقيقة بأي صلة وغرضها فقط هو للتنافس الانتخابي والمزايدات السياسية ".

b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_89_483915_481206671917926_1563663366_n_1.jpg

وعن حادثة الاعتداء التي تعرض لها في 30 من شهر كانون الثاني الماضي من قبل المتظاهرين في الانبار برميه بالحجارة والأحذية قال المطلك ان " العملية كانت مدبرة ومعد لها سلفاً وكانت هناك محاولة لاغتيالي وهي من ترتيب متحدون ومن هم الان موجودون في منصة التظاهرات وقد نجيت باعجوبة وبفضل من الله حيث تم تجهيز كميات كبيرة من الحجر واسلحة نارية قبل يوم من زيارتي للانبار واصيب فيها عدد من افراد حمايتي واثناء صعودي المنصة التي كان موجودا على ظهرها احمد العلواني واحمد ابو ريشة وعلي حاتم السليمان واخرين ولم يكن يعمل المايكرفون ونادى المتحدث باسم المتظاهرين سعيد اللافي علق علق اي يقصد تعليق عملنا في الحكومة فأخبرته اننا نريد تعليق جماعي من الحكومة وليس بشكل فردي ".

وأضاف " وبوقتها أحسست ان الموضوع مدبر وان المنصة بدأت تهتز فنزلت منها وان جميع المسؤولين الذين ذكرتهم اختفوا والغريب في الأمر ان من ذكرتهم بذلوا جهوداً لغرض اقناع الناس ضد صالح المطلك فارتكب ضدي ماحصل في الانبار خلال زيارتي للمظاهرات لان الغريب هو ان جميع الناس استقبلوني وانا تركت موكبي من السيارات بعيدة ولم ادخل سوى باربعة افراد من الحماية لانني بين اهلي ومن كان موجوداً في المنصة كانوا يقيمون لي الولايم الكبيرة في زياراتي السابقة فضلا عن حفاوة الاستقبال فما الذي غيرهم هذه المرة ؟؟".

وانتقد المطلك بصراحة رئاسة مجلس النواب بتعطيل التصويت واقرار قانون العفو العام .

واوضح " انه كان مقررا ان يصادق البرلمان على القانون قبل عيد الفطر الماضي  لكي نعلنه هدية للشعب لكن رئاسة المجلس اعطت اجازة للبرلمان قبل التصويت بيومين الهدف منها كي لايحسب لي الامر ثم عرض مرة اخرى قبل عيد الاضحى الماضي وتكرر الامر باعطاء اجازة للنواب ".

وأضاف ان " القانون جاهز ولن نسكت في حال تعطيله وسنكشف من هم يقفون ضد القانون ولا اعتقد ان احدا يستطيع تعطيل اصدار القانون هذه المرة ".

b_266_189_16777215_0___images_idoblog_upload_89_b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_89_02032013.jpg

وعن اتهامه بالتقرب  من رئيس الوزراء نوري المالكي لمصالح شخصية قال المطلك " من الامور الايجابية ان يكون هناك تعاون وتنسيق في العمل بين رئيس الوزراء ونائبه لكن اتساءل الم تكن هناك مشادات وخلافات منذ تشكيل الحكومة بيني وبين رئيس الوزراء في وقت كان من ينتقدني الان من العراقية يتقربون اليه ويلتقون به ".

وتحدث المطلك بمرارة عن القائمة العراقية التي يعد هو من القياديين فيها " مشيرا الى " انها مشروع وطني اتفق عليه مع اياد علاوي لكنه استدرك ان ضم جماعات اسلامية للقائمة ادى الى خرابها وكنت معارضاً له " معرباً عن " المه وحزنه الشديد لوصول القائمة الى ماهي عليه اليوم . بحسب قوله .

وعن عمل اللجنة الخماسية التي تضم ممثلي الكتل السياسية وهو احد اعضائها بين المطلك ان " اللجنة التي يشارك فيها جميع الكتل ستستأنف عملها هذه الايام بعد عودة رئيس التحالف ابراهيم الجعفري من الخارج لاكمال ما بدأته وسنعرض ذلك على مجلس الوزراء في اجتماعه المقبل وكان من انجازاتها إلغاء المادتين [76،88] الخاصتين بحجز الاملاك والعقارات لعناصر النظام السابق وتم بموجبها رفع الحجز عن [120] الف عقار تعود لمسؤولين سابقين ".انتهى.

صوت كوردستان: بدأت التغييرات السياسية التي تجري في الشرق الأوسط و مرحلة الربيع العربي التي تنفذها الحركات الاخوانية في المنطقة و بدعم مباشر من أمريكا و أسرائيل و بوساطة تركية خليجية، تلقي ضلالها على التحالفات السياسية داخل إقليم كوردستان.

فنتيجة للتحالف الواضح على المستوى السياسي و الاقتصادي بين حزب البارزاني و تركيا و تمتع الأخيرة (تركيا) بعلاقات تصل الى حد التبعية مع القوى الإسلامية الاخوانية في الدول العربية و أقليم كوردستان، فأن الحركة الإسلامية متمثلة بالاتحاد الإسلامي الكوردستاني مفروض عليها التحالف مع حزب البارزاني على مستوى الاحداث التي تحصل في المنطقة و خاصة في شمال كوردستان و غربي كوردستان. الامر الذي يفرض عليها التحالف مع حزب البارزاني داخل إقليم كوردستان أيضا.

الاتحاد الإسلامي الكوردستاني و بسبب تبعيته العقائدية ليوسف القرضاوي و علي القرداغي و ايمانها بأخوانية حزب العدالة و التنمية التركي الحاكم فأنها لا تستطيع أن تبقى معارضة لحزب البارزاني حتى داخل إقليم كوردستان. حزب البارزاني أيضا من ناحيته و لارضاء تركيا و القرضاوي و القرداغي قام بتعويض الاتحاد الإسلامي الكوردستاني عن بعض الاضرار التي لحقت بها نتيجة هجمات مؤيدي حزب البارزاني المسلحة على أعضائها في دهوك و زاخو.

أصطفاف الاتحاد الإسلامي الكوردستاني (و الموجود الان اسميا مع المعارضة الكوردية) مع سياسات حزب البارزاني و السياسات التركية في المنطقة، نجم عنه تجميد في صفوف المعارضة الكوردية المتكونه من ثلاثة أحزاب أكبرها حركة التغيير بزعامة نوشيروان مصطفى. محاولات حزب البارزاني في شق صفوف المعارضة الكوردية و بدعم تركي نجحت لحد الان في خلق خلاف داخل مواقف المعارضة الكوردية و التي سينجم عنها في الانتخابات القادمة انضمام الاتحاد الإسلامي الكوردستاني الى تحالف جديدة يعقده علنا مع حزب البارزاني.

على مستوى كوردستان فأن حركة التغيير و الاتحاد الوطني الكوردستاني بعيدون عن التحالف التركي البارزاني و عن جبهة الاخوان المسلمين القرضاوية. كما أن الاتحاد الوطني و حركة التغيير قريبتان بشكل أكبر من الحركات الكوردستانية في شمال و غربي كوردستان و لا يستسيغون السياسة التركية في شمال و غربي كوردستان. كما أنهما منزعجان من تحالف تركيا الواضح مع البارزاني. و على مستوى إقليم كوردستان فأن التغيير و حزب الطالباني يرفضان طريقة أدارة حزب البارزاني لإقليم كوردستان و أستفرادة بالسلطة و فرضة للحكم العائلي على إقليم كوردستان.

تحالف حزب البارزاني و تبعية الاتحاد الإسلامي الكوردستاني لتركيا و دول الخليج القرضاوية نجم عنه أنضمام حزب البارزاني الى القوى المعادية للحكم الشيعي في العراق. بينما ابعاد حزب الطالباني من هذه التحالفات نجم عنه أختيار حزب الطالباني و حركة التغيير لموقف أخر مختلف عن موقف حزب البارزاني.

و هذا يعني أختلاف في السياسة الممارسة من قبل حزب الطالباني و حزب البارزاني على جميع المستويات، داخل إقليم كوردستان و على مستوى العراق و على مستوى المنطقة و التحالفات الدولية.

هذا الابتعاد سينجم عنه بشكل حتمي تغيير في خارطة التحالفات السياسية داخل إقليم كوردستان و ستفرض المصالح الحزبية و الفكرية جبهتين جديدتين في إقليم كوردستان يتمثلان بحزب البارزاني و الاتحاد الإسلامي الكوردستاني كقوتين متحالفتين داخل الإقليم و كقوتين عميلتين للسياسات التركية في المنطقة.

و القوتان الأخريان تتمثلان بتحالف بين حركة التغيير و حزب الطالباني داخل الإقليم و يتمتعان بعلاقات جيدة مع القوى السياسية الغير عميلة لتركيا في شمال كوردستان و غربها.

بين هاتين القوتين هناك مجموعة من الأحزاب و القوى الدينية و اليسارية و الديقراطية و القومية في إقليم كوردستان و سيعمل هذان التحالفان الجديدان على كسبهم الى صفوفها.

كل المعطيات تشير الى أن التوزيع السياسي في إقليم كوردستان يتوجة الى المناصفة مرة أخرى و على الاتحاد الوطني الكوردستاني و حركة التغيير الرجوع الى الثورية القومية كما في السابق من أجل ضم مناطق خانقين و كركوك الى إقليم كوردستان اذا ارادا الفوز بأغلبية الأصوات في إقليم كوردستان.

من ناحية أخرى فأن هذا الاصطفاف السياسي الجديدة و التحالفات الجديدة لها مخاطر كبيرة على وحدة إقليم كوردستان و قد ينجم عنه تقسيم إقليم كوردستان الى منطقتين فيدراليتين بسبب سياسة لوى الذراع و التسلط الممارسة من قبل السلطة الحاكمة في الإقليم.

صوت كوردستان: يعقد اليوم في مدينة القاميشلي في غربي كوردستان أكبر مؤتمر شبابي بحضور وفود العديد من القوى السياسية في الأجزاء الأخرى من كوردستان. حزب البارزاني قام في البدء بمنع الوفود التي كانت ترغب بالمشاركة في المؤتمر من الذهاب الى غربي كوردستان عن طريق نقطة فيشخابور، و أمتنعت أيضا من المشاركة في ذلك المؤتمر بعد ذلك.

كما قاطع المؤتمر حزب الاتحاد الإسلامي الكوردستاني العميل لتركيا و حزب الجماعةالاسلامية أيضا المنضمان الى المعارضة الكوردية. في حين شارك كل من حزب الطالباني و حركة التغيير الكوردستانية و وفود بعض الأحزاب الصغيرة في إقليم كوردستان.

مع أن هذه الأحزاب لم توضح سبب عدم مشاركتهم في المؤتمر ألا أن القوى الكوردية العميلة لحزب البارزاني في غربي كوردستان قامت بأتهام منظمي المؤتمر بأنتمائهم الى حزب الاتحاد الديمقراطي الموالي لحزب العمال الكوردستاني و أن هذه القوى و أرضاء لتركيا قاطعوا المؤتمر.

الخميس, 28 آذار/مارس 2013 11:38

15 مليار و 15 إنفجار..! - اثيرالشرع

لم نفاجئ حين سماعنا بموجة تفجيرات جديدة ضربت بغداد الثلاثاء الماضي ,وذهب ضحية هذه التفجيرات قرابة ال200 بين شهيد وجريح ,ربما تكون هذه التفجيرات (دعاية إنتخابية ) من نوع آخر ! ورسالة مفادها ..نحن الاجدر , نحن الأقوى !.إن العمليات الإرهابية التي يتفنن بها الإرهابيون تجعلنا نتوقف متسآلين ,هل لديّنا حكومة ؟! ولمن ولاء الأجهزة الأمنية ؟إن الخروقات الأمنية الخطيرة التي نشهدها في بغداد والمحافظات تدّل امّا على ضعف أو إختراق , مما يدّل ضعفا أخذ مآخذ خطيرة جدا بدئت تؤثر تأثيرا سلبيا على الشارع بصورة عامة.إن تأخر اقرار الموازنة العامة لم يأتي من فراغ ! وعندما أقرت فوجئنا بميزانية عاليّة تفوق ميزانيّة الدول الكبرى,! وعندما اتكلم عن حصص وميزانيّة دوائر الدولة والوزارات (فحدث ولاحرج) فميزانيّة وزارة الداخلية مثلا بلغت (15 مليار $) والعشا خباز !! فرغم ضخامة الأموال المخصصة لوزارة الداخلية ,نجد ان الوضع الأمني متردي جدا ويكاد يكون بائس ولاوجود لمؤوسسات دفاعية وامنية

إن مبلغ ال15 مليار دولار المخصص من ميزانية الدولة مبلغا ليس بالهيّن , ونفاجئ في الثلاثاء المنصرم , بخرق أمني خطير جدا هزّ بغداد وبعض المحافظات وهذا الخرق ليس عاديا بل عبارة عن (15 سيارة مفخخة ) ! وكأن العراق يخلو من مؤوسسات أمنية واستخبارية ,وإن وجدوا أين هم مما يحدث ؟.للأسف الخروقات الأمنية الكثيرة التي طالت جميع مؤوسسات الدولة الامنية تدّل على ضعف الدولّة , وأين هي الدولّة ؟!وأين هم الوزراء ؟! فلا وجود لدولّة تدير فعلا الدوائر الخدميّة والأمنية , ولا وجود لوزراء , بل يوجد وكلاء مؤقتين ربما لا يحسنون الإدارة والتصرف ,ولانعلم أين تذهب التخصيصات المالية من ميزانية الدولة ؟ إن وجود ميليشيات ومنظمات تدعمها أنظمة خارجية في العراق خطير جدا , وهذه المنظمات والميليشيات جندت الكثير من العناصر التي تنتسب الى الأجهزة الأمنية وهذا هو سبب الخروقات المتكررة التي تحدث بين الحين والآخر والتي تتسبب بهدر الأرواح البريئة التي لاذنب لها سوى انها (أرواح عراقية)! وللأسف اقول إننا في العراق اليوم , لا نعلم من هو المتسّيد ؟! ,وماهو القصد من إثارة الأزمات التي على أثرها تحدث توترات خطيرة جدا قد تعود بنا الى المربع الأول .

اربيل (الاخبارية)

رأى عضو المكتب السياسي للجماعة الاسلامية الكوردستانية، إن مقاطعة النواب والوزراء الكورد لجلسات البرلملن والحكومة الاتحادية، ستؤثر سلباً على علاقات أربيل وبغداد.

وقال توفيق سنكاوي، في تصريح صحفي: برغم من ان رئيس الوزراء نوري المالكي ادخل العراق في ازمة طويلة، إلا ان مقاطعة وزراء ونواب الإقليم لمجلس الوزراء والبرلمان سيأجج الوضع أكثر ويزيد الامور تعقيداً، لاسيما ان علاقات إقتصادية وسياسية وإدارية ومجالات اخرى تربط أربيل ببغداد.

واشار سنكاوي، على ممثلي الإقليم والوزراء العودة إلى بغداد والمشاركة في العملية السياسية وعدم افساح المجال امام الراغبين في خرق الدستور والاستيلاء الكامل على السلطة.

أربيل: «الشرق الأوسط»
تواجه جلسات مجلس النواب العراقي مشكلة النصاب القانوني، وهي المشكلة التي أدت إلى إلغاء الجلسة السابقة بسبب عدم اكتمال النصاب في ظل مقاطعة عدد من الكتل البرلمانية لجلسات المجلس على خلفية الأزمة السياسية التي تتفاقم يوما بعد آخر في العراق. ورغم دعم الحركة لجهود الكتل الكردستانية في ما يتعلق بالمشاكل العالقة بين أربيل وبغداد، فإنها شذت عن قاعدة الإجماع الكردي في ما يتعلق بمقاطعة جلسات مجلس النواب العراقي.
وأكد شورش حاجي، النائب عن كتلة التغيير في البرلمان العراقي، أن كتلته ستشارك في الجلسة التي ستعقد اليوم، وأنها لن تقاطع جلسات البرلمان كما التحالف الكردستاني. وأوضح حاجي في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن قرار مقاطعة جلسات البرلمان العراقي «هو قرار خاص بالتحالف الكردستاني ونحن لسنا معنيين به، لأننا نرى أنه ليست هناك أي دواع لغياب الصوت الكردي برمته داخل البرلمان، ثم إننا سبق أن صرحنا في وقت سابق بأن معظم مطالبنا الكردية قد أدرجت في قانون الموازنة العامة للدولة، وهي مطالب تتعلق بمصلحة شعبنا، منها الإبقاء على حصة كردستان البالغة 17 في المائة من موازنة الدولة، وكذلك تخصيص موارد لتنفيذ المادة 140 بشكل مضاعف، والتحالف الكردستاني كان اعتراضه على عدم إدراج المستحقات النفطية، وهذا أمر لا يعنينا بشيء، فلو كانت المشكلة على المادة 140 المتعلقة بالمناطق المتنازع عليها لكنا انضممنا إلى التحالف الكردستاني، ووقفنا معه موقفا موحدا، لكن مسألة مستحقات الشركات النفطية لا تعنينا».
وكانت الكتل العراقية، وفي مقدمتها كتلة دولة القانون التي يقودها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، قد اشترطت لإدراج مستحقات الشركات النفطية أن تكون هناك كشوفات مالية وتدقيقات لدى ديواني الرقابة الاتحادية والإقليمية، لكن الجانب الكردي رفض ذلك، وهذا ما أدى إلى عدم إدراج تلك المستحقات في ميزانية العام الحالي.
يذكر أن نائبا آخر عن كتلة التغيير هو محمد كياني شارك في الجلسة الأخيرة لمجلس النواب العراقي، وسينضم إلى زملائه في جلسة اليوم. وقال في تصريحات صحافية «إن البرلمان ليس تابعا للسلطة التنفيذية، وبالإمكان استخدامه في أي وقت لمعارضة السلطة التنفيذية أو مساءلتها وحتى سحب الثقة منها». وأضاف «كل جهة تعارض سياسات الحكومة بإمكانها أن تستخدم البرلمان لممارسة الضغط على الأطراف الأخرى سواء لسحب الثقة أو الاستجواب، ولكن الانسحاب من البرلمان من قبل الأكراد لا معنى له مطلقا، لأن ذلك سيضيع عليهم منبرا للحديث من دون تحقيق أي هدف مرجو من وراء ذلك».
يذكر أن كتلة التحالف الكردستاني تقاطع جلسات مجلس النواب العراقي احتجاجا على تمرير قانون الموازنة، فيما علق الوزراء الكرد في الحكومة الاتحادية حضورهم اجتماعات مجلس الوزراء بناء على قرار رئاسة الإقليم بانتظار صدور القرار النهائي في ما يتعلق بالانسحاب الكامل من الحكومة واستقالة جميع الوزراء الكرد، أو الاستمرار بالمشاركة إلى حين إجراء الانتخابات التشريعية القادمة.

http://www.aawsat.com/2013/03/28/images/news1.722458.jpg

أعضاء جماعة حقوقية يتظاهرون أمام البرلمان التركي في أنقرة أمس مطالبين بالقصاص من قتلة 34 مدنيا كرديا قضوا في غارة جوية تركية قرب الحدود مع العراق في ديسمبر 2011 (أ.ف.ب)

أربيل: شيرزاد شيخاني
تشهد العلاقات التحالفية بين الحزبين الكرديين الرئيسيين في إقليم كردستان (الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس العراقي جلال طالباني والديمقراطي الكردستاني بزعامة رئيس الإقليم مسعود بارزاني) منذ فترة قصيرة توترات تتصاعد حينا وتخف حينا آخر، وخصوصا منذ غياب الرئيس طالباني عن المشهد السياسي الحالي بالعراق والإقليم بسبب الجلطة الدماغية التي أصيب بها قبل أربعة أشهر. ويعترف قيادي في الاتحاد الوطني بأن أحد أسباب تفجر الأزمة بين الحزبين هو غياب طالباني الذي كان له تأثير في ظهور المواجهة الحالية، حيث كان هو من حافظ على التوازن القائم بين الحزبين، على الرغم من اختلال ذلك التوازن لصالح حزب بارزاني.
وشهدت العلاقة أمس توترا جديدا بسبب تصريح صدر عن نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني كوسرت رسول علي الذي يدير الآن هذا الحزب في غياب طالباني، رد خلاله على تقرير في فضائية «كي إن إن» التابعة لحركة التغيير المعارضة وجاء فيه: «أن كوسرت يدفع بحزب الاتحاد الوطني نحو المزيد من التبعية لحزب بارزاني»، وهو ما نفاه نائب الأمين العام جملة وتفصيلا في بيان أشار فيه إلى «أنه ليس هناك أي صحة لتعهد كوسرت رسول لمسعود بارزاني بتقارب حزبه من الحزب الديمقراطي، مقابل دعم بارزاني لكوسرت لاحتلال موقع طالباني في زعامة الحزب». وأشار البيان إلى «أن كوسرت لم يجتمع منفردا ببارزاني مطلقا، وأن جميع لقاءاتهما المشتركة كانت ضمن الاجتماعات التي تعقد بين المكتبين السياسيين أو مع القوى والأحزاب الكردستانية، وهي اجتماعات كانت تكرس لبحث الأزمة السياسية في العراق وبحث أوضاع كردستان، وحضر معظم تلك الاجتماعات ممثلون عن حركة التغيير وأحزاب المعارضة الأخرى، ولم يلتق كوسرت مع بارزاني خارج تلك اللقاءات الرسمية، وليست هناك أي خطة لديه لتقارب حزبه مع الحزب الديمقراطي الكردستاني». وختم البيان بالتأكيد مرة أخرى على وحدة الموقف داخل الاتحاد الوطني وأشار إلى أن القيادة الحالية بالاتحاد الوطني هي قيادة موحدة تجمعها إرادة موحدة، وأن مثل هذه الأخبار الملفقة التي تهدف إلى زرع الشقاق بينها، لن تحقق أغراضها».

وكان تصريح آخر أحدث أزمة بين الحزبين، حين ألقى الملا بختيار مسؤول الهيئة العاملة للمكتب السياسي للاتحاد الوطني كلمة في تجمع لمجموعة من البيشمركة القدامى الذين انتسبوا سابقا إلى قوة «سورداش»، التي كانت أحد أهم فرق البيشمركة للاتحاد الوطني قامت بالكثير من المعارك الفاصلة ضد قوات النظام السابق في جبال كردستان، دعا فيها إلى إعادة تشكيل تلك الفرقة من البيشمركة، وهذا ما عده بارزاني تجاوزا على صلاحياته كرئيس للإقليم. فقد نشر موقع «أوينة نيوز» الكردي أن بارزاني أرسل برقية فورية إلى قيادة الاتحاد الوطني يستوضحها حول هذا التصريح، مشيرا إلى أنه اتفق في وقت سابق مع جلال طالباني الأمين العام للاتحاد الوطني على أن تكون لقوات البيشمركة مرجعا موحدا، وهو رئيس الإقليم الذي يعتبر قائدا عاما لقوات بيشمركة كردستان، وبناء على ذلك يجب أن يكون تشكيل أو تسليح أي قوة من البيشمركة بعلمه وتحت إشراف وزارة البيشمركة. لكن الملا بختيار رد على تلك البرقية بقوله إن هناك من نقل الأخبار بشكل خاطئ إلى رئيس الإقليم، لأنه لو عاد إلى نص خطابه في مجموعة البيشمركة، سيجد أنه لم يتحدث مطلقا عن إعادة تشكيل تلك القوة. هذه التوترات التي طفت على السطح بين الحزبين اللذين يرتبطان بتحالف استراتيجي وقعاه منذ عام 2006 تأتي في ظل غياب الرئيس طالباني الذي خلف وراءه بسبب مرضه لجنة قيادية تتولى حاليا إدارة شؤون الحزب. وتتمحور الخلافات الأساسية حسب مصادر قيادية داخل الاتحاد الوطني حول موقف حزب بارزاني من التقارب الكبير الذي حصل بين الاتحاد الوطني وحركة التغيير التي تقود جبهة المعارضة في إقليم كردستان التي كان يفترض أن تعقد لقاء قمة قبل عدة أيام مع الاتحاد الوطني لكنه تأجل بسبب عطلة نوروز، ويتوقع أن يعقد الاجتماع في غضون الأيام القليلة القادمة، لكن حركة التغيير وضعت شروطا مسبقة لعقد ذلك الاجتماع، في مقدمتها إدراج موضوع الاتفاق الذي حصل بين جلال طالباني ورئيس الحركة نوشيروان مصطفى قبل مرض الأول، والذي يقضي بإعادة مشروع دستور الإقليم إلى البرلمان، وتغيير النظام السياسي في كردستان من النظام الرئاسي إلى النظام البرلماني، وهذا ما يرفضه حزب بارزاني. وكان يؤمل أن يلتقي وفد حركة التغيير برئاسة نوشيروان مصطفى وكبار قادتها، بوفد من كبار قادة الاتحاد الوطني وهم كوسرت رسول وبرهم صالح نائبي الأمين العام وهيرو إبراهيم والملا بختيار وأرسلان بايز أعضاء المكتب السياسي، ولكن الاجتماع مؤجل حاليا.
في غضون ذلك كشف قيادي في حزب طالباني اشترط عدم ذكر اسمه «أن مجمل الخلافات الدائرة بين الاتحاد والديمقراطي يتمحور حول نقطة واحدة وهي تهميش دور الاتحاد الوطني من قبل حزب بارزاني». وقال: «كان الرئيس طالباني هو الوحيد الذي حرص على العلاقة بين الحزبين، وقدم الكثير من التنازلات لصالح الحزب الحليف، وكان معظم تلك التنازلات غير مقبول من القواعد الحزبية، ولكن احتراما لطالباني سكت الجميع عنها، ولكن اليوم المعادلة تغيرت بغياب طالباني عن قيادة الحزب بسبب ظروفه الصحية، ولذلك زادت في الآونة الأخيرة ضغوطات القواعد الحزبية باتجاه استعادة الاتحاد الوطني لدوره، خصوصا وأن هذا الحزب هو الذي فجر الثورة الجديدة وهو الذي حرر معظم مناطق كردستان أثناء الانتفاضة الشعبية عام 1991، وهو الذي قدم قافلة من الشهداء في هذا السبيل، ولكن هناك محاولات لتصغير شأن الاتحاد من قبل الديمقراطي وإضعاف دوره أيضا». وأورد القيادي الكردي عدة أمثلة بهذا الخصوص وقال: إن «مشاركة وزراء الاتحاد الوطني في حكومة الإقليم غير فاعلة، وهناك تهميش مقصود ضدهم، ولا دور للاتحاد الوطني في رسم السياسة النفطية التي هي سياسة غير شفافة، ولا دور له أيضا في تقرير السياسة الخارجية بسبب احتكار الحزب الديمقراطي لدائرة العلاقات الخارجية التابعة للحكومة، فمن بين مائة من ممثلي وموظفي هذه الدائرة ليس هناك سوى ثلاثة من أعضاء الاتحاد الوطني، ناهيك بحرمان تنظيماته من العمل في محافظة دهوك وغيرها من مناطق نفوذ الحزب الآخر، والسؤال الذي يثار حاليا بين القواعد الحزبية للاتحاد الوطني هو: إذا كنا فعلا حلفاء ومشاركين بالحكم، يفترض أن تعالج هذه الأمور، وإلا فليذهب كل منا في سبيله نحو خوض الانتخابات بقائمة مستقلة». وختم القيادي: «من أجل كل ذلك اصطف الاتحاد الوطني إلى جانب حركة التغيير بمطلب إعادة مشروع الدستور إلى البرلمان وتغيير شكل النظام السياسي، من النظام الرئاسي إلى النظام البرلماني، لكي لا تتجمع جميع السلطات بيد طرف واحد دون آخر، ولكي لا تتحزب دوائر الحكومة ومؤسساتها بلون واحد».

الشرق الاوسط

 

أربيل – باسم فرنسيس
الخميس ٢٨ مارس ٢٠١٣
اتهمت تنظيمات ســــياسية مسيحية الحكومة الاتحـــادية والسلطة في إقليم كردستان بعدم «الجــــــــدية» في الحد من حالات «التغـــــيير الديـــــموغرافي» التي تتعرض لها منـــاطقهم في مــحافظتي دهوك ونينوى، معــــتبرة استمرار الظاهرة في إطـــــار «التطهير العرقي»، فيـــــما اتهم نائب مسيحي أطرافـــــاً لم يسمها بممارسة «الترغيب والإغــــراء لشراء أراضي المسيحين بأسعار خيالية».
واشتكى سياسيون ورجال دين مسيحيون في أكثر من مناسبة لدى الحكومة الاتحادية وحكومة كردستان استمرار تعرض مناطقهم في سهل نينوى ومحافظة دهوك لـ «تغيير ديموغرافي، والاستمرار في تجاوزات الأنظمة المتعاقبة، وتوزيع عقارات وإقامة مشاريع».
وجاء في بيان لـ «تجمع التنظيمات السياسية الكلدانية السريانية الآشورية» أن «المتغيرات السياسية والدينية المتعاقبة التي طرأت على المنطقة جعلت السكان الأصليين لهذه الأرض يعانون الكثير في العيش على أرضهم التاريخية، وفي صراع للحفاظ على ممتلكاتهم وهويتهم وخصوصيتهم».
وشدد على أن «شعبنا أصبح اليوم مهدداً في وجوده وحقوقه، لا سيما أن السلطات الحكومية والأطراف السياسية عموماً لا تتعامل بجدية مع الحلول».
واعتبر البيان «توسيع محاولات التغيير الديموغرافي خيبة أمل كبيرة، سواء في مناطق سهل نينوى أو بعض محافظات إقليم كردستان، من جهات عدة تسعى إلى إحداث شرخ واضح لخصوصية هذه المناطق من خلال بناء مشروعات متعددة بذرائع مختلفة كإقامة المجمعات السكنية الكبيرة والأكاديميات والمؤسسات الدينية أو مشروعات المصالح الخاصة التي تسمى بالصالح العام ولا يتم تعويض لأصحاب الأراضي، ما يسهم في تهجير أبناء شعبنا، ويعتبر بحد ذاته، بقصد أو بغير قصد، أجندة تطهير عرقي».

وطالب البيان بـ «بتدخل الجهات الحكومية الرسمية لوقف كل القرارات والإجراءات والكتب الرسمية الخاصة بإحداث تغيير ديمـــوغرافي أو تجاوزات في مناطق سهل نينوى أو في محافظة دهوك، وتسوية موضوع التجاوزات السابقة على أراضي شعبنا في الإقليم وفق القرارات الصادرة من برلمان وحكومة الإقليم».
وقال النائب المسيحي في البرلمان العراقي خالص إيشوع لـ «الحياة» إن «المشكلة تكمن في تفسير المواد الدستورية ليس كما كتبها المشرع، وهي مشكلة عامة، كل طرف يفسرها لمصلحته، ففي المادة 23 ثالثاً (ب)، تقول يحظر التملك لأغراض التغــــيير السكاني، ويقصد عدم تغيير الكـــــثافة السكانية لأي منطقة كانت، حتى في حال البـــــيع والشراء، وقد يحصل ذلك في شكل تدريجي في فترات متعاقبة، بعضها حصل في زمن النظام السابق، وأخرى تحدث الآن كما حصل في مناطق بسهل نينوى، كمناطق قضاء الحمدانية قره قوش وبرطلة وكرمليس وأكثرها في تلكيف، وذلك بموجب قرارات صادرة من جهات رسمية»، وأوضح أن «عدد المسيحيين في برطلة كان قبل عام 2003 أكثر من 95 في المئة، والآن لا يتجاوز 50 في المئة، والسبب أن الجهات التنفيذية لا تريد أن تتفهم القضية، فيما تستمر عملية توزيع الأراضي وبناء وحدات سكنية واستثمارية ودور عبادة، كلها خارج استحقاق المنطقة».
وأضاف ايشوع أن «تجاوزات وقعت في فترات متلاحقة أيضاً على أراضي المسيحيين من أشخاص، وما زالت تنتظر الحلول من الجهات المعنية، بعضها في مناطق زاخو وفيشخابر وسميل وغيرها الكثير، الكل اليوم غير مطمئن إلى المستقبل»، مشيراً إلى «وجود حالات ترغيب وإغراء تمارسها بعض الجهات لشراء أراضي المسيحيين بمبالغ تتجاوز قيمتها الحقيقية».
الحياة

بغداد / المدى برس
أعلنت وزارة الخارجية، أمس الأربعاء، أن الوفد العراقي المشارك في القمة العربية الـ 24 في العاصمة القطرية الدوحة التقى وزير الخارجية التركي احمد داود أوغلو بناء على طلب تركي لحل الخلافات مع بغداد، وأكدت أن الجانبين عبرا عن رغبتهما بـ"طي صفحة الماضي"، فيما أشارت إلى الوفد العراقي بحث مع الوفود المشاركة سبل تفعيل آليات عمل الجامعة العربية.
وقالت الوزارة في بيان تسلمت "المدى برس" نسخة منه إن "الوفد العراقي المشارك في القمة العربية الـ24 التي عقدت في العاصمة القطرية الدوحة، برئاسة نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي وعضوية وزير الخارجية هوشيار زيباري التقى على هامش أعمال القمة، وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو بطلب منه لحل الخلافات مع العراق"، مبينا أن "الطرفين عبرا عن رغبتهما في تسوية الخلافات وطي صفحة الماضي وإعادة اللقاءات من جديد".
وأضافت الوزارة أن "الوفد العراقي التقى أيضاً بعدد من الملوك والرؤساء ومنهم سمو أمير دولة قطر حمد بن خليفة آل ثاني وملك الأردن عبد الله بن الحسين وأمير دولة الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح ورئيس الوزراء الجزائري السيد عبد الملك سلال"، مشيرا إلى أنه "جرى خلال هذه اللقاءات بحث العلاقات الثنائية والعمل على ترسيخها وتطويرها لما فيه تحقيق المصالح الحيوية لهذه البلدان، كما جرى بحث العلاقات العراقية مع الدول العربية الشقيقة وخطط وبرامج تطويرها".
وكان رئيس الوفد العراقي في القمة العربية الـ24، دعا أول من أمس في كلمة له خلال تسليم رئاسة القمة العربية من العراق الى قطر إلى تشكيل مجلس أمن عربي لحل الخلافات الداخلية بدلا من الاعتماد على مجلس الأمن الدولي، فيما جدد موقف العراق الداعي إلى تبني حل سلمي للازمة السورية.

اعلن السيد نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان امس الاربعاء خلال ترئسه أجتماعاً أعتيادياً لمجلس الوزراء عن بدأ مرحلة جديدة بين الاقليم وأوروبا في مجال الطاقة.

وقال خلال الاجتماع أن زيارته الى المانيا كانت بهدف المشاركة في مؤتمر الطاقة في أوروبا وألتقى على هامش المؤتمر المستشارة الألمانية السيدة أنجيلا ميركل ودعاها وبلادها لمساندة السياسة النفطية لحكومة اقليم كوردستان في أطار الدستور العراقي وأستعداد الحكومة لمساعدة أوروبا في تأمين جانب من أحتياطياتها من الطاقة عن طريق تركيا فيما أبلغته المستشارة أنها ستحث الشركات الألمانية العاملة في مجال الطاقة للعمل في الأقليم.

ثم نوه السيد رئيس حكومة الاقليم الى أنه ألتقى خلال الزيارة رئيس لجنة تأمين الطاقة لأوروبا و أبلغه أن مرحلة جديدة في مجال الطاقة قد حلت بين الأقليم وبين أوروبا


اربيل - التآخي

لم يزل الصراع الدائر بين الحكومات العراقية والاكراد منذ ان تشكلت الدولة العراقية بالتركيبة العجيبة التي عليها الآن، كل جانب يريد ان يفرض اجندته على الاخر، الحكومات العراقية حاولت بكل السبل من خلال الجهود السياسية وعقد الاتفاقات وعبر استعمال القوة العسكرية المفرطة في اخضاع الاكراد واذابة خصوصيتهم القومية والثقافية التي تميزهم عن العراقيين الاخرين في اطار الوطنية العراقية ومفهوم المواطنة والاكراد بدورهم قاوموا بصرامة محاولات التدجين هذه وتمردوا عليها وحاولوا التأكيد على هذه الخصوصيات وقدموا في سبيل ذلك تضحيات كثيرة..

لم تكن الحوارات السياسية والاتفاقات الكثيرة الفاشلة التي ابرمها الاكراد مع الدولة العراقية الا صورة من هذا الصراع المرير على الهوية، وقد أبرموا اتفاقية (الشراكة) مع عبدالكريم قاسم وعقدوا معاهدات (الصداقة) مع الأخوين عبدالسلام وعبدالرحمن عارف وأبصموا على بنود اتفاقية مارس للحكم الذاتي عام 1970، وقد ذهبوا ابعد من ذلك حينما شاركوا مشاركة فاعلة مع القوات الاميركية في اسقاط النظام البعثي البائد عام 2003 وتأييد ومساندة الاحزاب الشيعية في توليها الحكم لاول مرة، وذلك لهدف واحد لاغير وهو دفع الحكومة الجديدة الى الاعتراف بالخصوصية الكردية التي ظلت متجاهلة من قبل الحكومات العراقية المتعاقبة، وكان الاكراد يأملون في الحكم الجديد ان يحقق هذا الهدف لهم، ولكن بعد مرور فترة تبين ان السلطة الجديدة لا تختلف كثيرا عن السلطات القديمة، وعلى الرغم من ادراج جزء كبير من الحقوق الكردية في الدستور العراقي الجديد ولكنها ظلت حبيسة في طياته وضمن مواده التي لم تنفذ لحد الان، ففي اول خطاب لرئيس الوزراء ابراهيم الجعفري عام 2005 بمناسبة تسلمه الحكم، تعمد ان يتجاهل وضع كلمة «الاتحادية» او «الفدرالية» بجانب الحكومة العراقية، في تنصل واضح من الدستور، كما عمل ما بوسعه لتعطيل المادة «140» الدستورية الخاصة بالاراضي التي سلبتها الدولة العراقية من الاكراد بقوة السلاح، وحاول جهده ان تتدخل الدول الاقليمية في هذه القضية الحساسة بغية وضع العراقيل امام حلها، ولم يكن مجيء «نوري المالكي» بأحسن منه، بل كان أسوأ بكثير، فقد وضع الخطوط الحمر على كل ما يؤكد على الخصوصية الكردية ويثبتها على ارض الواقع، من عدم تنفيذه للمادة 140 الى عدم تصديقه لقوانين النفط والغاز وقطع التمويل الحكومي عن القوات الكردية «البيشمركة» التي كان لها الفضل في تشكيل النواة الاولى للجيش العراقي الحالي ومن ثم حشد قواته بمواجهة البيشمركة لنسف التجربة الرائدة والخصائص الفريدة التي تتمتع بها كردستان..حاول ان يعيد حكم العراق الى المركزية الشديدة، واظهار الحزم والعزم في بسط سيطرته على البلاد، والمركزية الشديدة تحتاج الى قوة عسكرية كبيرة لادارتها، فأنشأ قوات عمليات عسكرية في المحافظات وبدأ بممارسة دوره كحاكم مطلق، واول ما قام به هو تعطيل نظام الفدرالية وتشكيل الاقاليم ومعاقبة كل من يدعو لها ويتهمه بالتحريض على تقسيم البلاد وتعريض وحدتها الى الخطر مع انه ركن مهم من اركان النظام الجديد في العراق، وكل مواد الدستور التي يدعي ليل نهار انه ملتزم بها تدور حوله.. وهذه الخطوة كانت بحق ضربة اخرى قاصمة للجهود الكردية الحثيثة في تعميم التجربة الكردية في العراق، ليصبح بلدا فدراليا لا مركزيا متطورا في المنطقة..

فإذا كان المالكي واجه الاكراد في مدينة «خانقين» بالدبابات والمدرعات العسكرية عام 2008 وكاد ان تحدث معركة طاحنة بين قواته والبيشمركة لمجرد ان اهلها رفعوا العلم الكردي على أبنيتها ومارسوا حقهم القومي الخاص الذي اكده الدستور، فانه لن يكون امينا أبدا في المحافظة على خصوصيات العراقيين ورعايتها.. وستظل المشاكل مشتعلة في العراق مادام الحكام لا يعترفون بالخصوصيات القومية والحضارية للشعوب والقوميات الموجودة فيه، ويساومون على حقوقها من خلال اطلاق الشعارات الفارغة حول الوطن والوطنية والوحدة الزائفة والتي اثبتت خلال مراحل العراق التاريخية انها لم تجلب للعراقيين غير المصائب والكوارث الانسانية.

البارتي يحاول بل يصل محاولته للاستماتة .في سبيل اقناع قادة الاتحاد الوطني ليكونوا في الانتخابات القادمة بقائمة واحدة ؟لان الرابح الاول والاخير مسعود البرزاني ؟؟رغم  اقتناع الجماهير الكوردية ,اصبح الاتحاد لا حولة له ولا قوة ,نتيجة الاتفاقية الاستراتيجية الموقعة من قبل الطرفين .على الاتحاد الاتزام بها حرفيا ,اما كوادر وجماهير الاتحاد الوطني لا يحق لهم ممارستها في اربيل ودهوك ؟اي الكفة الغالبة مسعود .وكذلك استطاع البارتي من خلال هذه الاسترايجية ,ان يكسب كوادر الاتحاد الى جانبه ,بأغرائتها المالية والمنصب واعطاء مشاريع الاستثمارية او عقود نفطية او بناء شقق سكنية .ومثال على ذلك,شراء ذمة شيخ جعفر البرزنجي ,وكوسرت رسول .وجبار ياور ,,وهناك امثلة كثيرة لا تعد ولا تحصى ؟

الاتحاد انتهى صفحته النضالية وحبه  للمصلحة العامة وخدمة ابنائه اصبح صراعه مادي ومنصب والجاه والقصور ,واصبح ذيل للبارتي بكل معنى الكلمة ,ولا يختلف عن الاحزاب التركمانية التي شكلها البارتي ويدفع لهم وكانهم موظفين لا سياسين ,وعلى رئسهم فاخر المخموري.كوسرت اصبح ذليل  للمادة نتيجة المنصب الوهمي الذي لا يوجد صلاحيات ولا اعمال يقوم به ,وكذلك ابنه  ريباز الذي اصبح السمسار لاخذ المشاريع الكبيرة ,وبيعها مباشرتا الى شخص اخر وبربح مريح وهو مستريح .لذلك لا يهمه من ياتي ومن يذهب ومن يتداول في السلطة .

برهم صالح الشخصية الثانية في الاتحاد ,ما يهتم به ارضاء الجانب الامريكي  والموجودين في بغداد ’وتقسيم المشاريع التي ياخذها يكون الشريك معه خليل زادة او احد الوزراء البريطاني او الامريكي ,ويتبع سياسة كسب الشارع عن طريق الاختلاط والنزول الى الازقة لكسب مشاعر البسطاء ,وفي الواقع اناني النزعة دكتاتوري التصرف ابتسامة خبيثة يختفي خلفها الحقد والكراهية .القريب من اياد علاوي وبعيد عن ارادة الجماهير الكوردية .خادم صغير لقادة بغداد وعبد لهم وحوله كان ولازال الضعفاء النفوس ولا يحملون اي تهيل علمي ولا سياسي .مجرد خدم وحشم على غراء السلاطين ؟برهم لم يكن صادقا مع الشعب الكوردي بقدر صدقه وولائه للاخرين في سبيل مصلحته وذاته فقط

هيرو ابراهيم المناضلة وحاملة الكامرة في اصعب الضروف لتجسد من خلالها البطولات البشمركة .كانت تحمل معها هموم الفقراء والبشمركة .بسيطة بمعنى البساطة ؟؟ولكن تحولت الى شخصية البرجوازية وحب الكبرياء والعمل لجمع المال واثروة ,وتخلت عن القيم النضالية وبتعدة عنها ؟؟اصبحت هاوية لجمع الدولار والايروا  ,واصبح لها طموح كامرأة رئس مالي لا امرأة تربت بين احضان البشمركة ؟ولا تمانع ان تتنازل عن كل هموم السياسة في سبيل الحفاظ بما جمعت فقط

خلال هذه التناقضات في الاتحاد اصبح للبارتي مداخل ونقاط ضعف  يستغلها لكسب وتمزيق الاتحاد ؟؟بالامس ملا بختيار وسعدي احمد بيرة  وكوسرت رسول وووووالخ تصريحاتهم حول الانتخابات متباعدة .وكذبها فاضل ميراني عندما قال (ليس هناك شىء رسمي حول الانتخابات بيننا وبين الاتحاد ولم نقرر بعد )

كلمة اخيرة ان الاحزاب الكوردية الموالية والمعارضة لسياسة البارتي العشائري الدكتاتوري بدون منازع ,واالمسيطر على ثروات كوردستان والسلطة وبيده صولجان السلطان والقوة العسكرية ,اذا لم تتخذ الموقف الشريف وان لا  تقول للبارتي كلا والف كلا لسياستك ونهبكم الحريات والثروات ,سيكون مصيركم يا احزاب الكوردية الافلاس الجماهيري والشعبي ,وانتفاضته اتية لا محال ,لكل شىء نهاية حتى للضل ,وللتعسف والدكتاتورية نهاية ونهايتكم سوف تكون بلا شك اتعس من القذافي ومبارك والاسد

الخميس, 28 آذار/مارس 2013 11:03

د.خالد العبيدي - عالي وناصي

مابين الشتائم الجميلية والقنادر النصيفية ولدت الموازنة الاتحادية بعملية قيصرية

وباللغة السياسية بالأغلبية . وقبل أن تفتح الموازنة عينها وتطلق صرختها المالية . عارضت بكل شدة الكتلة الكردستانية . وكالعادة انقسمت القائمة العراقية بين من دخل القاعة البرلمانية ومن طلب كبتشينو في الكافتريا . أما كتلة التحالف الوطنية أعلنت بكل فخر انتصارها بالقضية . وسارع نواب الشعب بكل همة وأبية إلى القنوات الفضائية يستعرض بطولاته في ساحة البرلمان العتية . وفجأة أصبحت الأصوات عالية بين من يهدد باللجوء إلى المحكمة الاتحادية أو الاستقلال بموارده الاقتصادية . ومن يتهم بعض أعضاء كتلته بالتصرفات الشخصية . ومن يبرر إقراره للموازنة بالشرعية والمشروعية ويهنأ كتلته بإسقاط شركاءهم بالضربة القاضية . وبين ليلة وضحاها صارت بالبلد قضية . وأزمة فوق الأزمات غير المنتهية . غطت على التجاوزات الكويتية . وتشريد العائلات من الأراضي العراقية . الذي يتشرف وزير الخارجية بدوره البارز في تنفيذ رسم الحدود الكويتية العراقية على حساب التاريخ والجغرافية والوطنية . وسط صمت المجالس المحلية المؤتمنة على كل ذرة تراب زكية . نزلت عليهم السكينة والحكمة والعقلانية . فهذه دولة الكويت العظمى التي يجب أن تعامل برقة و حنية . ولتذهب إلى الجحيم البيوت والحقول والآبار النفطية . ولتشرد نساءنا أم محمد وأم حسين وأم عباس والحجية كرجية . والمئات من الشيوخ والشباب والأطفال المهم أن نسمع من خالتنا كماشة... عفيه و عفيه وعفيه!


تحت شعار بشبيبة حرة نحو وطن وحياة حرة بدأت فعاليات افتتاح المؤتمر باستقبال حافل من أهالي مدينة الرميلان
ففي اليوم الأول بدأ المؤتمر بدقيقة صمت على أرواح شهداء الكرد حيث ألقت السيدة إلهام أحمد كلمة ترحيبية رحبت فيها بالضيوف باسم الهيئة الكردية العليا

وفي اليوم الثاني بدأ المؤتمر بقراءة برقيات التهنئة الواردة من الأحزاب الكردية
تلاها قراءة برنامج الكونفراس وتشكيل لجنة الديوان المكونة من تسع أعضاء
استهلت الجلسة بالحديث عن ثورة الشعب الكردي في أجزاء كردستان الأربعة

ومناقشة مشكلات الشبيبة الكردية بين أعضاء المؤتمر والبحث عن الحلول المناسبة
لها بحضور:
حركة شباب التغيير- اتحاد تنسيقيات شباب الكرد - صوت شباب الكرد
حركة إصلاح الكرد - يسار الديمقراطي - الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي)

يكيتي - حزب الوفاق -  الحزب الديمقراطي الوطني - حركة شعب كردي -  تنسيقية صرخة قامشلو
جواني روز آفا - كوردستان سوريا -  تنسيقية أحفاد البرزاني-  حزب الوحدة -  حزب التقدمي - تفكرا جكرخوين
حيث بلغ عدد أعضاء المؤتمر260 عضووسيتم إكمال فعاليات اليوم الثالث للمؤتمر غدا في الساعة التاسعة صباحا

الواقع في 27/3/2013

 

أحبتـنا وإخوتـنـا في الوطن

في الأول من نيسان من كل عام، تطل علينا مناسبة عيد (أكيتو) رأس السنة البابلية - الآشورية، التي تعتبر من أهم المناسبات القومية لمسيحيي العراق الكرام - الكلدانيون السريانيون الآشوريون- ،فهي تؤشر إلى مدلولات تاريخية وحضارية وتراثية تؤكد أصالة شعب وادي الرافدين .. المناسبةالتي يجري الاحتفال بها على مدى اثني عشر يوماً في طقوس ومراسيم بهيجة ، احتفالاً بتجدد الطبيعة والحياة وبدء عام جديد ..

وبهذه المناسبة الطيبة يتقدم التيار الديمقراطي العراقي في السويد إلى كافة مسيحيي العراق ، كلدانييهم وآشورييهم وسريانهم ، بالتهاني الحارة بهذا العيد المجيد ، وهذا العام الجديد .. وليكن الاحتفال بعيد أكيتو هذا العام بداية خير على العراق والعراقيين، أن ينعم أهلنا جميعاً بكافة فسيفساءهم الجميل بالسكينة والسلام والمحبة .. وأن تتعزز روح التسامح والتآخي والشراكة على درب الحرية والديمقراطية الحقة .. بعد أن تزال كل معالم المحاصصة الطائفية .. ويعمل الجميع على بناء العراق الجديد الذي ينعم فيه العراقيون بمختلف اطيافهم وأعراقهم بالفرح والسعادة بدل الحروب والمفخخات والقتل اليومي والتهجير المتعمد والقسري ، إننـا في التيار الديمقراطي العراقي نتمنى أن تزال جميع أشكال القهر والعنف ضد أبناء العراق الأصلاء وأن يتمكنوا من العودة إلى أوطانهم الحقيقية مرفوعي الرأس وأن ينالوا جميع حقوقهم المغتصبة وأن يرفرف السلام على ربوع الوطن . كل عام وأنتم بخير أيهـا العراقيون النجباء .

اللجنة التنسيقية للتيار الديمقراطي العراقي / السويد


صوت كوردستان: على الرغم من أعلان حزب العمال الكوردستاني وقف أطلاق النار و الاستعداد للانسحاب الى خارج حدود تركيا في حال موافقة الحكومة التركية على توفير أرضية ملائمة للانسحاب، ألا أن القوات العسكرية التركية لا تزال تنفذ العمليات العسكرية ضد حزب العمال الكوردستاني و خاصة في المناطق الحدودية لتركيا مع أقليم كوردستان. حيث قام الجيش التركي ظهر أمر بقصف منطقة حفتانين و مناطق الزاب.

تركيا من ناحية تطلب من حزب العمال الانسحاب الى منطقة قنديل و في نفس الوقت تقوم بتنفيذ عملياتها العسكرية ضد مقاتلي حزب العمال.

حول هذا التصرف التركي قال صلاح الدين دمرداش القيادي في حزب الاتحاد الديمقراطي بأن أستمرار تركيا في عملياتها العسكرية سيعرض العملية السلمية للخطر و طلب من تركيا بحث العملية السلمية داخل أروقة البرلمان كي يهيئ مشروع قانون للسلام و أتخاذ خطوات ديمقراطية للحل.

و أضاف دمرداش على الكورد عدم أنتظار حزب العدالة و التنمية الحاكم كي يقوم بالسماح للكورد بالتمتع بحقوقهم بل على الكورد الدراسة بلغتهم و الحقوق التي لا توافق عليها تركيا عليهم تنفيذها و على الكورد الاستعداد من كل الجوانب.

الأربعاء, 27 آذار/مارس 2013 21:35

همسة عتاب - شاكر فريد حسن

العتب كل العتب على المسؤولين والقائمين على فعاليات ونشاطات يوم الثقافة الفلسطينية ، لانهم لم يفردوا او يخصصوا حيزاً في اي فعالية او نشاط حتى الآن لاستذكار واستحضار وجه وسيرة المفكر والمناضل الراحل الدكتور اميل توما ، صاحب التراث الثقافي الوطني الاممي ، وأحد رواد الفكر التقدمي الديمقراطي الانساني والثقافة الفلسطينية الجمالية الجديدة ، وابرز المناضلين الاشاوس الذين شقوا النضال في الصخر ، واهم المثقفين الفلسطينيين الذين تركوا بصمات واضحة وباقية على ادبنا وفي ثقافتنا ، شعراً وقصة وفكراً ونقداً .

فواحد مثل اميل توما يجب ان لا يغيب عن البال والاذهان ، لما كان له الدور الأكبر في مقاومة سياسة الاقتلاع والعدمية القومية، في المضمار الثقافي ، ورعاية وتوجيه عملية ونمو وتطور حركتنا الادبية ـ الثقافية الوطنية المقاومة ، وفضح التوجه الرسمي ـ الصهيوني ومحاولات تزوير وتزييف تاريخ ادبنا وتراثنا الفلسطيني ، وابراز الصورة الحقيقية لادبنا وتاريخنا وثقافتنا وذلك بنشر النماذج الانسانية التقدمية لادبنا على صفحات مجلة "الجديد" الادبية الفكرية الثقافية ، التي شكلت مرجعاً اساسياً للاطلاع على حقيقة هذا الأدب . وقد وهب عصارة روحه وفكره وقلبه حتى يعيش شعبنا حراً كريماً مستقلاً في وطنه وارضه رافعاً عالياً دعوته الصادقة لوحدة الصف ،وحدة منظمة التحرير الفلسطينية ، على اساس النهج النضالي المعادي للاستعمار والصهيونية والرجعية .وهو نموذج ومثال يحتذى في الفكر العميق الجاد والرؤية التقدمية الثورية الثاقبة والتحليل العلمي الدقيق . انه منظر ومؤرخ حركتنا الوطنية الفلسطينية وراصد حركتنا الادبية وكاتب سيرة وتاريخ شعبنا الفلسطيني المشرد والمشتت، وجماهيرنا العربية الباقية في ارضها ووطنها ، وواضع اللبنات الاساسية لحركة النقد الأدبي البنّاء الموجه والمنبه والداعم ، وكان بنقده المعلم والهادي للاجيال والاقلام الادبية الحاضرة والآتية .

ان الحديث عن اميل توما وتراثه ونضاله ودوره في الفعل الثقافي والمسيرة الثقافية لشعبنا،ومساهماته الرائدة في ساحات وميادين العلم والثقافة والفكرالتنوير والسياسة، يطول ويتشعب ولا يتوقف ، ويكفينا اعتزازاً وفخراً وشرفاً اننا عرفنا اميل توما وعشنا في زمانه وتتلمذنا على يديه .

وبعد هذا، أفلا يستحق هذا المثقف والمفكر والانسان والمناضل وشيخ المؤرخين الفلسطينيين المؤدلجين كلمة وفاء واستذكار في يوم الثقافة الفلسطينية كواحد من مؤسسيها وبناة اعمدتها واركانها، ولما قدمه من خدمات جلى لها ؟!


هاوار نيوز
عامودا-  قامت مجموعات في مدينة عامودا بالاعتداء على مؤسسات المواطنين في المدينة "الهلال الاحمر – المركز الصحي" وتخريب تلك المؤسسات ، كما هاجمت تلك المجموعات على مركز حزب الاتحاد الديمقراطي، واطلق اعضاء تلك المجموعة اثناء قيامهم بأعمال التخريب شتائم مخلة بالآداب العامة للمجتمع.


ونتيجة اطلاق تلك المجموعات للرصاص اصيب عدد من الشبان بجروح.

هذا وستنشر وكالة انباء هاوار في الاخبار القادمة تفاصيل الحادث مرفق بمشاهد فيديو يظهر اعتداء افراد تلك المجموعات على  مؤسسات المواطنين.

http://kulilk.com/portal/node/32073

الأربعاء, 27 آذار/مارس 2013 21:24

مراد سليمان علو .. بتلات من بغداد

بتلات الورد
(36)
بتلات من بغداد
1ـ حضرنا وكان حضورنا متميزا كغيرنا من القادمين للاحتفال ببغداد ومع بغداد لتكون عاصمة للثقافة العربية هذه السنة . قدم ثلاثة نوارس من المهجر وخمسة من الداخل إضافة لفتاة متميزة (من الداخل) . تخلف البعض من زميلاتنا وزملاءنا ولكن هذه البعشيقية المثابرة أتت رغم أحقيتها في أن تعتذر عن المجيء قبل غيرها ، وكلما ذهبنا إلى مكان كنت أراها لا تقل عزما وإصرارا عن الكاتبة والصحفية المغربية الكبيرة (ليلى الشافعي) التي كانت تتجول معنا على كرسيها المتحرك أو تستعين بمرافق أو بعكازيها لقدومها وخروجها من قوقعتها في المحيط قبل أن تنهي فترة النقاهة لتشفى من عملية جراحية كبرى أجريت لها مؤخرا !.
2ـ تغادر النحلة خليتها طائرة لتجوب الآفاق وهي تبحث عن الورود والزهور في كل مكان ، ثم تنتقي أجملها وأعطرها لتستنشق رحيقها وتصنع منه عسلا وتقدمه لنا عن طيب خاطر .. وهذا ما يفعله (حسو هورمي) باسما كلما سنحت له الفرصة ، وإن رضيت (بعسله) سيعانقك على ذلك !.
3ـ لعلّ أشهر آلة موسيقية في العالم وعلى مر العصور هي القيثارة السومرية المكونة من ثلاثة أقسام : الصندوق الصوتي والذراعان الجانبيان وحامل الأوتار ، وأثناء الاحتلال سرق الرأس الذهبي للقيثارة وأصيبت هي نفسها بالكثير من الضرر ولم يُحَّرك ساكنا إلى أن أنتفض الفنان البريطاني الرائع (أندي) وصنع قطعة فنية مدهشة تطابق الأصلية إلى حد بعيد فالخشب جُلب من (الموصل) والقير من (هيت) وهي نفس الأماكن التي كانت منها مواد القيثارة الأصلية أما الذهب فقد تبرعت أفريقا الجنوبية بخمسة كغم منه لصنع رأس القيثارة وهكذا قدم هذا الفنان تحفته الرائعة وعزف عليها في اليوم الثاني من الاحتفالية !.
4ـ نعم ، الحدث كان كبيرا ، ولكننا تعاملنا معه كمبارة كرة قدم وكل ما يرافقها من هرج ومرج ، وكان صوت المشجع الثاني للمنتخب الوطني ـ المشجع الأول السيد قدوري مريض شفاه الله ـ وهو بملابسه التقليدية يذكرني بمباراة مصيرية لمنتخبنا وبالتأكيد ذكر وزير الثقافة أيضا بشيء مماثل لالتفاته للخلف على الصوت المرعب للمشجع والذي لا يصلح للقاعات المغلقة أبدا !.
5ـ من الفرق المشاركة في الكرنفال فرقة الفنون الشعبية لمدينة السليمانية التابعة لوزارة الثقافة والشباب لإقليم كوردستان والتي قدّمت فقرة مميزة جدا تضمنت أغنية عن الأيزيدية ، ولكن من المستحسن أن تستعين الفرقة بخبير بالملابس الفولكلورية الأيزيدية مستقبلا إذا أرادت أن تقدم شيء عنها !.
6ـ بعد رجوعنا إلى الفندق في اليوم الثاني وجدنا في غرفنا كتيب أنيق وهو عبارة عن دليل سياحي مكتوب باللغة الانكليزية وعنوانه (The Tourism Guide of Republic of Iraq ) مذكور فيها جميع المواقع السياحية والأثرية والدينية في العراق وبعد أن أطلعت على مواقع محافظتي نينوى ودهوك لم أجد إشارة أو صورة لمعبد لالش المقدس لا من بعيد ولا من قريب فتعجبت لذلك !.
7ـ دائما التفاصيل الصغيرة والتي تبدو وكأنها غير مهمة تجعل من الأشياء الكبيرة أكثر بهجة ورونقا لذا كان من الضروري جدا الالتفات إليها في مناسبة كبيرة كهذه !.
8ـ وجودنا في بغداد ضمن هذا الجمع المثقف كانت فرصة لتعريف من التقينا بهم بالأيزيدية وكذلك دعوة بعضهم لزيارة كوردستان ولالش للاطلاع أكثر على ما يرغبون في معرفته !.
9ـ كانت فقرات برنامج المهرجان ولثلاثة أيام متتالية جميلة جدا ولكن أجملها كان عزف العبقري (نصير شمة) في اليوم الأول وغناء الكبار ( سعدون جابر وأمل خضير وحسين نعمة وحميد منصور وفاضل عواد وطالب القره غولي وياس خضر ) في اليوم الثاني !.
10ـ كل لقاء دولي ومهما كانت صفته التنظيمية هي فرصة لنا للمشاركة لتعريف الآخر بنا أو على الأقل للتعرّف على الآخر .. ألا فليكن هذا شعار كل أيزيدي مثقف !.
11ـ من ضمن الكتب التي جلبتها معي من مهرجان بغداد كتاب (مذكرات وخواطر للطبيب البغدادي مهدي السماك/ الجزء الخامس)وهي قصص واقعية من زمانه وقد كتبت بأسلوب جميل وسهل وبالتأكيد سأبحث عن الأجزاء الأولى من هذه المذكرات الرائعة !.
12ـ عندما تزور مدينة كبيرة كبغداد تتمنى أن تلتقي فيها بجالية ولو صغيرة من بني جلدتك تتباهى بهم ويرفعون رأسك بين الناس ، وليس فقط بائعي خمور لا يجيدون التحدث ، ولكن بدلا من جالية أو حتى مجموعة التقينا بشخص الأستاذ ( صائب ..) وكان يعادل جالية بأكملها .. !.
13ـ كلما سُئلنا : أمِن الخارج أنتم أم من الداخل ؟(بغض النظر عن السائل وغرضه) كنت أرغب في أن أصرخ .. أنا من الخارج .. من سيباى أنا .. سيباى الخارجة عن المكان .. سيباى الخارجة من الزمان .. سيباى الخارجة من الخرائط والذاكرة .. سيباى التائهة في صحرائها .. السائرة على شواطئ لا نهائيتها منذ أن أحرقت بابل ومنذ أن تخلت عنها الملائكة خوفا من أن تحترق أجنحتها .. ( منذ يومين ـ ساعة وصولي من بغداد ـ أحاول الحصول على خدمة الانترنت عن طريق شبكة كورك تيليكوم للاتصالات دون جدوى !) !.

14ـ توجّت بغداد عاصمة للثقافة العربية في مساء يوم السبت الموافق 23/3/2013 على متنزهات الزوراء ، فترقبوا نضح الثقافة من وجهها العربي في عامها هذا تلك الثقافة النابعة من طيبة قلبها الإسلامي وحنو روحها الإنساني . (وكأن بغداد بحاجة لتتوج عاصمة للثقافة)!.

صوت كوردستان: نص الخبر

شهدت الساحة التونسية حالة من الجدل الواسع أمس جراء إصدار فتوى تبيح «جهاد النكاح» في سورية ، وذلك بعد ورود أنباء عن توجه مراهقات تونسيات إلى سورية تطبيقاً لهذه الفتوى.

وأبدى وزير الشؤون الدينية التونسي نور الدين الخادمي رفضه للفتاوى التي تُعرف بـ «جهاد النكاح» وقال إنها لا تُلزم الشعب التونسي ولا مؤسسات الدولة ، وأن هذه الأمور مرفوضة باعتبار أنها «مصطلحات جديدة غريبة على البلاد»، وقال إن الفتاوى لا بد أن تستند إلى مرجعيتها العلمية والمنهجية والموضوعية ، وذلك حسب “الحياة” .

ويأتي تصريح وزير الشؤون الدينية بعد انتشار فتوى مجهولة المصدر على الانترنت في شأن «جهاد النكاح»، والتي تدعو الفتيات إلى دعم المقاتلين في سورية بالنكاح.

(أنباء) – متابعات : ــ

https://www.youtube.com/watch?v=UD1ee3E9HCo

https://www.youtube.com/watch?v=2UKgOhWU28A

 

الأربعاء, 27 آذار/مارس 2013 21:02

وفد من الأزهر في إقليم كوردستان

وصل وفد من علماء جامعة الأزهر إلى اقليم كوردستان، قبل ظهر اليوم الأربعاء 27/3/2013، عبر مطار أربيل الدولي، وتم استقبالهم من قبل رئيس علماء الدين الإسلامي في اربيل، وعدد من علماء الدين في الاقليم.
وقال رئيس إتحاد علماء الدين ملا عبدالله ملا سعيد لـPUKmedia: "تأتي الزيارة في إطار نشاطات الإتحاد بالتعريف عن اقليم كوردستان، والأوضاع الدينية فيه".
وأضاف ملا سعيد أنه من المقرر تقديم عدة نشاطات مع الوفد المصري، حيث ستعقد الندوات الفكرية والمناقشات، فضلاً عن تنظيم الندوات الدينية المشتركة مع علماء الدين في محافظات إقليم كوردستان الثلاث، بالإضافة إلى زيارة أماكن مهمة في إقليم كوردستان مثل حلبجة لإطلاع الوفد عن كثب عما لحق بهذه المدينة جراء سياسات النظام البائد.
وأشار ملا سعيد إلى أهمية عقد هذه الندوات، مشيداً بوفد الأزهر الذي يتضمن شخصيات وأصحاب القرار الديني في مصر، وما يملكون من تجارب وخبرة بتدريس مناهج الأزهر، مؤكداً أن المنهاج معروف بمسالمته ويهدف إلى التعايش الديني والمذهبي والقومي إلى جانب الكثير من مجالات الفتوى في التعامل مع المسائل العصرية.
ويضم وفد جامعة الأزهر كل من الدكتور محمد الفضيل القوصي عضو هيئة كبار العلماء، والدكتور عبدالمقصود الباشا بروفيسور في مجال التاريخ في الجامعة، بالإضافة إلى أسامة ياسين مساعد شيخ الأزهر في مجال تخرج الطلبة.
ولفت ملا سعيد إلى أن رئيس جامعة الأزهر لم يحضر مع الوفد لظروف خاصة، واعتذر في الساعات الأخيرة بسبب مرض والدته ودخولها للمستشفى، مؤكداً أنه يرغب في المجيء إلى إقليم كورستان للإطلاع على أوضاع علماء الدين في اقليم كوردستان.
ومن المقرر أن يعقد يوم غد الخميس على قاعة المكتب التنفيذي لإتحاد علماء الدين، ندوة خاصة بمشاركة عدد كبير من رجال الدين في أربيل، كما ستشهد الأيام المقبلة نشاطات ممثالة في السليمانية ودهوك .
PUKmedia فؤاد عثمان /أربيل

الأربعاء, 27 آذار/مارس 2013 20:59

ستوديو التاسعة.. (ويكيليكس) عراقي

 

منذ فترة ليست بالطويلة دأبت قناة ( ألبغدادية ) الفضائية على تقديم برنامج يومي أسمته (أأستوديو التاسعة) وقد اعتمد هذا البرنامج في أساس عمله على (ألوثيقة) حاله حال موقع (ويكل يكس)، فالبرنامج كما يصرّ مقدمـّه على التصريح لضيوفه دائما هو ليس برنامج حواري، وإنما برنامج لمكافحة الفساد بــ(الوثائق)...ا
رُغم موقفي ألمتحفـّظ على قناة البغدادية وسياستها العامة وطريقة تناولها للشأن العراقي فإنني لابد أن أعترف إن هذا البرنامج وخلال عمره القصير استقطب شرائح واسعة جدا من العراقيين، سياسيين ومثقفين وحتى من عامة الناس الذين باتوا يتابعون البرنامج (للتفرّج) على الساسة العراقيين وهم يعرضون وثائق فساد بعضهم البعض، لم تبق كتلة سياسية أو حزب أو طائفة إلا ظهر من يمثلها في هذا البرنامج، لم تبق وزارة عراقية أو هيئة أو مؤسسة أو جهة غير مرتبطة بوزارة إلا ونـُشرت عنها وثائق فساد في هذا البرنامج، من أستوديو التاسعة عرفنا إن هادي العامري (وزير النقل) الذي لم يكمل الإعدادية، غارق بصفقات الفساد، لعل آخرها الطائرات القديمة التي خمط منها الملايين، ليتاجر بالفنادق والمولات في العراق وإيران، في أستوديو التاسعة عرفنا أن/ بهاء الأعرجي (بائع كارتات الموبايل سابقا) القيادي الكبير في التيار الصدري حاليا ً يأخذ 10000 (عشرة آلاف دولار) ليتكلم فقط مع من يريد منه أي خدمة (هذا غير تكلفة الخدمة نفسها)، وعرفنا من أستوديو التاسعة إن السيد بهاء الأعرجي هو من قدّم رشوة 5 ملايين دولار لسدّا لتحقيق حول البنك المركزي، وعرفنا من نفس البرنامج إن الدكتور/علي الدباغ (خبير شؤون المرجعية كما كان يدّعي) يملك برجين في دبي ويريد بناء الثالث من عمولته بصفة الأسلحة الروسية، ومن أستوديو التاسعة عرفت شخصيا ً إن السيد سعدون الدليمي وزير الثقافة العراقية، ووزير الدفاع وكالة، والمتهم بصفقات فساد في كلا الوزارتين يحمل الجنسية (السعودية)!!، والسعودية (لمن لا يعرف) هي ألــدّ أعداء العملية السياسية في العراق، وأكثر من حاربها وأوغل في دماء العراقيين، ومع ذلك فوزير دفاعنا (ألمؤتمن) على تسليحنا يحمل الجنسية السعودية، وكذلك مستشار السيد رئيس الجمهورية المدعو/ عبد العزيز ألبدري والغارق في فساد صفقة السلاح الروسي أيضاً يحمل الجنسية السعودية (يعني حالهم حال السعودي ماجد المهندس!!) في أستوديو التاسعة عرفنا كيف (يقبض) وزير التربية 10% عمولة عن كل عقد تبرمه الوزارة لطبع الكتب المدرسية، ومن أستوديو التاسعة عرفنا إن منزل السيد / أسامة النجيفي (رئيس برلماننا الموقر) فيه 22 تلفزيون بلازما 50 عقدة و24 غسالة كهربائية و11 مكوي بخاري و56 زولية إيرانية و.. (لا أعرف عدد محظيات أو زوجات) السيد الريس لأنهن (أي النسوان) لا تدفعن لخزينة الدولة كم دفعت سعر الأثاث ؟؟؟؟
في أستوديو التاسعة سمعنا عجائب ما كنــّـا لنصدقها لو قرأناها في أي مكان ولكنــّا قلنا إنها من خيالات احدهم أو أوهامه، ولكن حين نسمعها من سياسيين ورؤساء كتل ووزراء وأعضاء برلمان فهي حقائق حدثت وتحدث في العراق يومياً، فلا بد أن نصدّق حين يخبرنا أحد السياسيين إن احد التجار المحسوبين على حزب رئيس الوزراء سرق 2 مليار دولار من أموالنا ولم تتم محاسبته، وكيف يُحاسب ونحن لم نحاسب سارقا ًحتى اليوم ابتداء ًمن طيب الذكر حازم الشعلان وأيهم السامرائي مروراً بمشعان الجبوري وكريم وحيد وفلاح السوداني وغيرهم العشرات فلماذا نحاسب الأسدي إذن؟؟ في أستوديو التاسعة سمعنا إن (مكتب) رئيس الوزراء شريك في الكثير مما يحاك في العراق اليوم، فهو شريك في المشاكل والدسائس والعمولات، بل سمعنا أحد السياسيين ومن أستوديو التاسعة يبعث بنصيحة للسيد المالكي أن يُبعد ابنه عن الصفقات المريبة و المشبوهة؟؟؟؟
وكما حدث مع موقع ويكل يكس حدث مع البغدادية وحاولت جهة ما إغلاقها ووأد صوتها الذي دأب على نشر الغسيل القذر للساسة العراقيين، ومع ذلك استمر أستوديو التاسعة في استقبال الوثائق التي (يتبرع) الكثير من الساسة في إظهارها للعلن رغبة في إسقاط خصومهم أمام الرأي العام
لنترك الجميع يكشفون أوراقهم ويفضحون ما خفي على الرأي العام العراقي كي يعرف العراقيين خفايا ما يحدث في أروقة الساسة وكي نعرف أين تذهب أموالنا وكيف يتم بها شراء اليخوت (كيخت بهاء الأعرجي) والقصور في أوربا وأمريكا والأموال التي تكدس في البنوك الخارجية ، لكي يتعلم العراقيين أن يفكروا كثيرا ً قبل إعطاء أصواتهم لهذا أو ذاك فأنا على يقين انه ما عادت العمائم والمسابح والجباه الموشومة تخدع حتى البسطاء ، اتركوهم يعرّي بعضهم بعضا ً ولا تخافوا عليهم فانهم لن يخجلوا لو ظهروا أمام شعبهم عراة على حقيقتهم ، فألغيرة قطرة ومعظمهم فقدها منذ سنين ....

صوت كوردستان: بينما تصفق قوى الربيع العربي لتركيا وحكومة أردوغان و ترى تركيا نفسها فوق الجماهير العربية، وجهت اليوم منظمة العفو الدولية صفعة لاردوغان و مشككة في حرية التعبير و القوانين التركية. حيث أنتقدت منظمة العفو الدولية في أخر تقرير لها اليوم الأربعاء تركيا و طلبت منها أزالة القيود المفروضه على الحريات بجميع أشكالها. و تطرقت المنظمة في تقريرها الى العديد من التجاوزات على الحريات و التي تنفذ حسب قوانين تركية تعسفية معمولة بها. و طالبت منظمة العفو الدولية الغاء عدد من القوانين منها قانون رقم 301 و الذي بموجبة يحاكم الكثيرون بتهمة تشوية سمعة الامة التركية، و القانون رقم 318 حول الخدمة العسكرية و المادة 220 حول ارتكاب الجرائم باسم المنظمات و المادة 6على 2 حول طبع و نشر بيانات ما تسمى بالمنظمات الإرهابية. كما حثت المنظمة تركيا تعديل المادة 216 المتعلقة بالتحريض على العداء و الكراهية و تعديل المادة واحد حول تعريف الإرهاب و جعلها تتماشى مع مقررات الأمم المتحده.

و حثت منظمة العفو الدولية تركيا على تقبل النقد و الرأي المخالف و أحترام الحق في حرية التعبير، كما طلبت وضع حد للانتهاكات التي تنفذها الدولة بتهمة الانتماء لمنظمة أرهابية (التعبير الذي تستخدمة دوما تركيا ضد حزب العمال الكوردستاني).

المنظمة في أخر تقريرها تطرقت الى المحاكمات التعسفية التي تجري في تركيا ضد النشطاء و الكتاب والصحفيين و المحاميين وأنهت تقريرها بالقول أن حرية التعبير تتعرض للهجوم في تركيا.

 

صوت كوردستان: صرح وزير العدل التركي لقناة (ن تفي) التركية بأنهم ينتظرون من حزب العمال الكوردستاني الانسحاب الكامل من تركيا قبل نهاية الصيف الحالي. وزير العدل التركي سعدالله اركون لم يحدد يوما بالذات لانتهاء أنسحاب مقاتلي حزب العمال الكوردستاني و لكنه تأمل بأن تنتهي العملية في أسرع وقت ممكن. يذكر أن رئيس وزراء حكومة إقليم كوردستان عند زيارته لتركيا توقع بأن يلعب أقليم كوردستان دورا مهما في أنهاء الحرب في تركيا.

نشرت جريدة صباح التركية اليوم الاربعاء قائمة بعدد من الأسماء المرشحة لتكون ضمن لجنة الحكماء التي أعلن عنها رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، لمتابعة عملية السلام بين زعيم حزب العمال الكوردستاني والحكومة التركية.
وأعلن مدير مركز الأخبار في الصحيفة يحيى بوستان، ان القائمة تضم 35 إسماً، من الممكن أن يتم إختيار هيئة الحكماء منهم، لافتاً إلى أن الأسماء تمثل العديد من الأطياف والشرائح في تركيا.
ووفق صحيفة الصباح فإن الأسماء هي كالآتي:
1-
ليلى زانا – البرلمانية الكوردية المستقلة
2-
أشرف أردم – عضو سابق في حزب الشعب الجمهوري
3-
مير محمد فرات – عضو حزب العدالة والتنمية الحاكم
4-
هاشم هاشم – برلماني سابق
5-
ماهر دماتلار- رجل أعمال
6-
فتح الله أرباش – عضو سابق في حزب الرفاه
7-
سعادت بورتاش – برلماني سابق
8-
زيا هاليس – برلماني سابق وعضو حزب الشعب الجمهوري
9-
محمد باولاس – صحفي
10-
ياشار كمال – كاتب
11-
حسن جمال – صحفي
12-
علي بريم أوغلو – كاتب
13-
أفين أوزغورل – صحفي
14-
أيتان محجوبيان – صحفي
15-
خليل قبلان – كاتب
16-
حسين غولارجا – كاتب
17-
مصطفى قره أوغلو – كاتب
18-
عمر لاجينار – كاتب
19-
اويا بايدار – كاتب
20-
علي بارداق أوغلو – وزير الأوقاف السابق
21-
خيرالدين كرمان – داعية
22-
فتحية جاتين – محامية
23-
سوزان أكسو – فنانة
24-
لالا منصور – فنانة
25-
فرهاد تونج – فنان
26-
عابدين اردم – رجل أعمال
27-
محمد كايا – الرئيس السابق لغرفة صناعة وتجارة ديار بكر

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردووغان أكد يوم الثلاثاء 26/3/2013، انه ينوي تشكيل لجنة "حكماء" يكون دورها إستشاريا للإشراف على عملية السلام الجارية مع حزب العمال الكوردستاني.
وقال اردوغان في كلمة القاها امام كتلته البرلمانية "قد نكون بحاجة لوفد من العقلاء، لمجموعة حكماء".

الأربعاء, 27 آذار/مارس 2013 17:40

اليوم العظيم نوروز امد2013- كاردو بريفكي

اذا كانت هناك ايام خالدة في تاريخ الشعوب والامم التي تمثل الحرية او اي مناسبة من هذا القبيل قد فرضت نفسها اوحفرت ذكراها في ذاكرة هذه الشعوب والامم ويحتفلون بها كل سنة ,فان نوروز الكورد هو الوحيد بين الاف الايام الخالدة في تاريخ كل الشعوب المختلفة الذي اوجد حضوره الدائم والمستمر وبكل قوة في ساحات المواجهة متجسدا كرمز كبير لحرية شعب عريق رغم كل الصعاب والمواجهات الدموية من قبل اعداء الكورد وعلى اختلاف سننهم ومللهم حتى استحق وبكل جدارة ان ينعت النوروز بنوروز الحرية والبطولة والفداء....................................

وما من شعب تعرض الى القوة المفرطة سواء اكان في خنادق القتال اومن خلال مجابهة العنف عند المظاهرات السلمية كالشعب الكوردي وفي اجزاءه الاربعة ,الا ان شمال كوردستان كان له دائما حصة الاسد منها , لانه كان يجابه قوة اشرس شعب اشتهر بهمجية وعنجيهية جوفاء

وعلى كافة الصعد , وعدم اعترافه بالاخر بعكس كل قوانين الارض والسماء بالرغم ان العالم يعيش اليوم في القرن الواحدوالعشرين ..........

ولهذا اثبت نوروز امد وعلى مر العشرين السنة المنصرمة انه نوروز الحرية والمقاومة والفداء دون ادنى شك , فبالرغم من اعلان النفير العام من قبل البوليس التركي ايام نوروز وبالرغم من عددهم وعدتهم بغية منع

ابناء امد الغيارى بالاحتفال بنوروزهم الذي يمثل رمزا لحريتهم , الا انهم برجالهم ونسائهم باطفالهم وشيوخهم كانول يجابهون ماكنة النظام الفاشي التركي العسكرية ورغم التضحيات الجسام يابون الا ان يحتفلوا بيومهم المقدس هذا لانه غدا هذا اليوم يمثل وجودهم وحريتهم , وهكذا توالت التضحيات من قبل ابناء الشمال الكوردستاني سنة بعد سنة الى ان كلل

نضاله الدؤوب بنوروز امد العظيم والتي عمدت(بضم العين وتشديد الميم) برسالة اوجلان التاريخية..

لاشك ان رسالة اوجلان لم تكن وليدة اليوم او امسه بل كانت نتيجة مفاوضات مباشرة وغير مباشرة وعلى مدى شهور مع الحكومة التركية بعد ان وصلت تركيا الى قناعة تامة انه لا مناص الا الجلوس مع اوجلان وبالرغم من عزله عن محيطه والعالم وبصورة صارمة ,لكن اوجلان بفكره الثاقب وصموده البطولي على مدى اربعة عشر عاما في زنزانة ضيقة قد فرض نفسه ليس على الساحة السياسية في الداخل التركي فقط,بل تعدى حتى الى الساحات الدولية ايضا وبات رقما صعبا في المعادلات السياسية في المنطقة حسب اعترافات الكثيرين من اصحاب النفوذ والشان الاقليمي والدولي , فاذا كانت تركيا قد استطاعت ان تعزله جسديا الا انها لم ولن تستطيع ان تعزله من ضمير الشعب ومن ضمير كل المناضلين الخيرين في العالم, وما دوره الانساني والحاسم في فك اضراب السجناء السياسيين الكورد في اواخر السنة الماضية الا دليلا ساطعا على قوة نفوذه وتاثيره البالغ على قاعدته العريضة وشعبيته

الكبيرة ولم يبالغ الصحفي التركي المعروف محمد علي جاندار حينما وصفه بعد فك اضراب السجناء بانه بات الشخص الثاني سياسيا في عموم تركيا , وعلى ضوء هذه القراءة التركية لاوجلان بات حتى الد اعداءه يعترفون بدوره الرائد في تركيا فبداوا بالتقرب اليه والجلوس معه قبل ان كان مجرد تسميته بالسيد ضربا من الخيال والجنون وكان المرء يحاسب عليه قضائيا.

قبل البدء بتقييم رسالة اوجلان او بالاحرى يجب تسميتها بخارطة الطريق علينا التوقف قليلا لتقييم الظروف الموضوعية لتركيا اليوم لان خارطة اوجلان ماهي الا ثمرة هذه الظروف اضافة الى الاسباب التي اوجب على العمال الكوردستاني ما راه منطقيا بجلوسه مع الحكومة التركية على مائدة المفاوضات.

يمر الشرق الاوسط الان في مرحلة انتقالية معقدة لان امامه اتفاقية سايكس- بيكو جديدة في المنطقة حسب ما خططت له الدوائر الاستعمارية الغربية من خلال ما يسمى( بالربيع العربي ) والاجدر ان يسمى بالخريف العربي, لذا يحاول كل اللاعبين في المنطقة ان يجدوا لهم دورا مهما في ظل هذه التغيرات والتي تبدو الان وهي في مرحلة المخاض.

من المعلوم ان اميريكا قد اسندت دورا مهما الى تركيا في هذا الخريف العربي ولهذا فهي تحاول اي تركيا ان تكون على قدر تلك المسؤولية الكبيرة ,فاذا كانت قد نجحت وبمساعدة القوى الدائرة في فلكها من جماعة الاخوان المسلمين في الشمال الافريقي في اسقاط بعض الانظمة العربية الشمولية بالصورة التي رسمت لها وبفترة قياسية , الا انها تلكات كثيرا في المستنقع السوري وذلك بسبب تعارض المصالح الاستراتيجية لدول المنطقة والقوى الدولية العظمى , وادت هذا التلكؤ الى تضييق الحلقة على رقبة تركيا شيئا فشيئا فاستغل العمال الكوردستاني كعادته هذه الفرصة الذهبية خير استغلال وما هجماته النوعية والكمية في الاشهر الاخيرة من العام المنصرم الا دليلا قاطعا على ذلك حتى ترنحت القوات التركية نتيجة تلك الضربات الموجعة ناهيك عن استغلال حزب الاتحاد الديموقراطي ظروف النظام السوري ايضا فتحرك هوكذلك مع توقيت هجمات العمال الكوردستاني فاستطاع ان يضع يديه على كامل تراب غرب كوردستان تقريبا وكون سورا حديديا امام مرتزقة تركيا , وهكذا تقاطعت مصالح الاتحاد والعمال الكوردستاني مع مصالح النظام السوري بطريقة موضوعية وليست ذاتية بالمفهوم السياسي ضد النظام التركي.

اما الداخل التركي فلا يخلو من المشاكل ايضا حيث يواجه اردوغان اكبر قطبي المعارضة في البرلمان –الحزب الجمهوري وحركةالقوميين ناهيك عن العسكرالاركنكون القديم(الدولة العميقة)-وان قد قلم اردوغان اظافرهم الطويلة فهؤلاء ان اتفقوا جميعا فبامكانهم ان يكونوا عقبة امام طموحات اردوغان او على الاقل الحد من حركته , فهل كان بمقدوره ان يقفز فوق كل هذه المشاكل ليدخل بعدها الى قصر جانكاي متوجا كرئيسا للبلاد في السنةالقادمة حيث ينوي ترشيح نفسه بعد تغيير النظام الرئاسي في تركيا ,لذا كان على اردوغان ان يتحرك كي يقوي مركزه لكي يسنطيع ان يدخل قصر جانكاي بالصورة التي رسمها له اوبالاحرى التي رسم له من قبل الدوائر الكبيرة فكان عليه ان يتحرك نحوالكورد لانه يجدهم الورقة الرابحة له في هذه الظروف الحرجة عن طريق حل القضية الكوردية وما احوجه اليهم الان لانه ان اقترب الى القضية سيعم عليه بالمكاسب التالية :-

تقوية مركزه محليا ودوليا 1

2- ضمان الاصوات الكوردية في الانتخابات الرئاسية

3- عدم تعارض مع ما يطرح اردوغان في المحافل الدولية لشعوب الخريف العربي ومع ما هوواقع مر في الداخل التركي حيث يتعرض الى الى انتقادات كثيرة من قبل الاتحاد الاوربي بسبب كبحه كل حريات الشعوب الغير ناطقة بالتركية

4- طالما كانت بقاء القضيةالكوردية في تركيا دون حل عائقا كبيرا في التحول الجذري بين تركيا والاقليم حتى وان وصلت العلاقات التجارية بين الطرفين الى ذروتها ستبقى هذه العلاقة متذبذبة بين الحل الشد ابد الدهر ما لم تحل القضيةالكوردية هناك

5- سيؤدي حل القضية الكوردية في تركيا الى نوع من التفاهم بينها وبين المجلس الاعلى الكوردي في سوريا وبذلك سوف يخفف ضغط الحلقة السورية على رقبة تركيا

6- ستستفيد تركيا اقتصاديا من المليارات التي كانت تصرف على الحرب سنويا في ازدهار البلد ورفاهية المواطن

نهاية الجزء الاول... .

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

ما زال البعض يجاهر ويطرح ما معناه، أن احتلال العراق من قبل قوى خارجية لإسقاط النظام كان أمل الكثير من العراقيين للخلاص من النظام الدكتاتوري وأساليبه الإرهابية ومن الأوضاع الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي أصبحت كابوساً يهدد حياة الملايين أثناء الحصار الدولي عليه، وهؤلاء طرحوا ومازالوا يطرحون مفهوماً فيه الغرابة ـــ بان الشعب العراقي كان يريد التغيير مهما كان حتى لو احتل العراق! والبعض ادعى حتى لو كانت الأداة هي دولة إسرائيل!! وهنا يبرز سؤال ملح ـــ أين أصبحت المسؤولية الوطنية تجاه الوطن الذي يتغنى به هؤلاء؟ لكن هذا الطرح أو المفهوم الغريب كل الغرابة عن الروح الوطنية العراقية والمحصور بشكل ذاتي بهدف التخلص من النظام الدكتاتوري دل على خطأ فاحش، لان الذي حصل ليس فقط إسقاط النظام العراقي وتخليص الشعب من الدكتاتورية، بل كان الهدف الرئيسي هو احتلال العراق الذي بقى محط أنظار القوى الاستعمارية لسنين طويلة بهدف السيطرة والهيمنة على موارده الطبيعية وفي مقدمتها النفط وما له من موقع استراتيجي في منطقة الشرق الأوسط، ثم التدخل في المنطقة بطرق مختلفة منها عسكرية لصالح إسرائيل واقتصادية وهي الأهم لأنها تخدم المصالح الثابتة للولايات المتحدة وحلفائها في الحرب التي رفضتها القوى الوطنية والديمقراطية وفي مقدمتها الحزب الشيوعي العراقي الذي رفع شعاره المعروف " لا للدكتاتورية لا للحرب " معللاً خطورتها وتأثيراتها المستقبلية على الشعب العراق والمنطقة برمتها وكان استنتاجاً غير مشكوك فيه زكته الحياة.

لقد أطلت الذكرى العاشرة للاحتلال الأمريكي بنتائج وخيمة أصابت أكثر من 90% من المرافق الحيوية، اقتصادية وإنتاجية واجتماعية وثقافية وسكانية، ودمرت طاقات بشرية غير قليلة كان بالامكان أن تكون أداة لإعادة البناء والتقدم والتخلص من تركة النظام الدكتاتوري بوتائر سريعة وخاصة إذا كان قد حصل التغيير من الداخل وبالقوى الذاتية وليس كما حصل بواسطة العامل الخارجي الذي بانت أهدافه بأنها ليس كما أعلن عنها بأنها جاءت لخدمة مصالح الشعب العراقي وتخليصه من الدكتاتورية وأسلحة الدمار الشامل، بل من اجل خدمة مصالحه الثابتة التي تتجلى في الهيمنة ليس على العراق فحسب بل على المنطقة وبشكل مطلق، وهو ما أثبتته تجارب السنين ما بعد الاحتلال بعدما استلمت قوى الإسلام السياسي وبتحالف مع القوى الأخرى السلطة وحولتها وبخاصة دولة ائتلاف القانون والبعض من حلفائه في التحالف الوطني الشيعي وكأنها ملكاً خاصاً بها ثم بدأت بذور الانشقاق والصراع على الكراسي من اجل المصالح الضيقة التي أصبحت حجر عثرة أمام المصالح الوطنية

إن احتلال العراق لم يكن نزهة للولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها أو القوى العراقية التي ساندت مفهوم إسقاط النظام الدكتاتوري بالاحتلال، فعلى الرغم من سقوط النظام الدكتاتوري المدوي وظهور نخبة سياسية جديدة تولت بعد ذلك أمور البلاد أثناء مجلس الحكم أو في ما بعد فقد أدى الاحتلال إلى خللٍ في العلاقات بين المكونات الداخلية فضلاً عن خللٍ في علاقات العراق بدول الجوار وشرعنة التدخل في شؤونه الداخلية بسبب التوجهات الطائفية لبعض القوى السياسية والدينية التي حاولت وتحاول ربط البلاد بأجندة خارجية ليس لمصلحة البلاد ولا الشعب العراقي إنما لمصلحة التطرف الطائفي والحزبي وتوسيع الشق بين مكونات الشعب، وبهذا ظهر بدون الشك أو الجدل بان تأثيرات الاحتلال هي احد الأسباب التي عقدت منذ البداية الأوضاع السياسية لأنها رسمت نهج المحاصصة وأثرت على الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية بما فيها التغيرات على التركيبة السكانية بعد تصاعد حدة الصراع الطائفي العنفي المسلح، وانجر هذا التوجه على الأقليات غير المسلمة من المسيحيين والصابئة المندائيين والآزيدين وغيرهم التي أخذت بالتقلص متخذة طريق الهجرة إلى خارج البلاد لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من براثن القوى المتطرفة من كلا الجانبين، وقد دفع العنف المزدوج إلى انتقال وهجرة مئات الآلاف من الشيعة والسنة من أماكن سكناهم أو مدنهم وحتى الخروج من البلاد بفعل التوجهات العنفية الطائفية ودور المليشيات الحزبية الطائفية المسلحة والقوى الإرهابية التي أفرغت مناطق وأحياء من ساكنيها، وكانت المليشيات المسلحة والقوى والجماعات التكفيرية المسلحة هي الآلات التي نفذت آليات مخطط زرع الفتنة وجر البلاد إلى حرب أهلية باتجاه تدمير ليس الوحدة الوطنية بل تجاوزتها إلى توسيع الشرخ الثقافي لتفريغ البلاد من العقول النيرة التقدمية والوطنية وحتى المستقلة لخلق ثقافة لا تمت للثقافة الوطنية بأي صلة إلا اللهم بالادعاء والشعارات الفضفاضة، وقد ساهمتْ هذه العملية أيضا في ترك عشرات العقول العلمية والثقافية والفنية والأدبية والصحافية البلاد خوفاً من الملاحقة والمتابعة والتضييق والاغتيال، ولو أحصيناً بشكل واقعي لوجدنا العشرات من الأكاديميين والعلماء والمثقفين قد تم اغتيالهم لمجرد أنهم يختلفون مع النظرة الضيقة والفكرة الظلامية التي تسعى لخراب عقول ووعي المواطنين ومحاربة القوى التنويرية التي تهدف إلى رفع المستوى الثقافي والوعي الاجتماعي للمواطنين من اجل الدفاع عن مصالحهم المشروعة، أو التحفظ على تدخل رجال الدين في السياسية وسياسة أحزاب الإسلام السياسي ومواصلتها التضييق على الحريات العامة والشخصية، أما بالنسبة للصحافيين فقد قتل حوالي ( 373 ) منذ احتلال العراق 2003 فضلاً عن استمرار الاعتداء عليهم ومنعهم من مزاولة أعمالهم الصحفية مما أدى إلى هجرة العشرات منهم إلى دول الجوار أو دولاً أخرى للحفاظ على حياتهم من التهديدات والاغتيال بكاتم الصوت الذي مازال يلاحق الكثيرين على الرغم من وجود المؤسسات الأمنية المكتفية عددياً ومادياً ومجهزة بالأسلحة المتطورة .

أن الملاحظة الرئيسية التي يلاحظها كل متابع للأوضاع الداخلية في الوقت الراهن وما حدث بعد الاحتلال الأمريكي بان مئات الآلاف من العراقيين يريدون ترك وطنهم أو مواقع سكنهم والانتقال من محافظة إلى أخرى، وقد شهد إقليم كردستان أيضاً انتقالات واسعة من الجنوب والغرب والوسط من اجل الأمان والعمل وهو دليل قاطع على التغيرات الكبيرة التي حدثت على التركيبة السكانية والاجتماعية بسبب الاحتلال والتوجهات الطائفية وتهديدات مليشيات الموت المسلحة، ولم يكن احتلال العراق إلا سيناريو نفذ على مراحل ومنذ زمن ابعد من 2003 ، ولما شنت الحرب تحت طائلة تبريرات عدة ومنها أسلحة الدمار الشامل أتضح أن الإدارة الأمريكية خدعت الرأي العالمي بما فيه الشعب الأمريكي وكان الادعاء بتخليص الشعب العراقي ونشر مفاهيم الديمقراطية عبارة عن اكبر كذبة أطلقتها الإدارة الأمريكية والرئيس الأمريكي بوش الابن، لقد كانت نتائج ما بعد الحرب وفترة الاحتلال وأثناء مسيرة الحكومات العراقية وبخاصة الفترة الأخيرة عبارة عن مسيرة متعثرة أفقدت البلاد الكثير من فرص التقدم والتخلص من مفاهيم إعاقة تحقيق الحريات بمفهومها الخاص والعام بما فيها قضية الديمقراطية وحقوق الإنسان، وبدلاً من تحقيق حلم العراقيين بإقامة السلام والأمان ونظام سياسي تداولي ووفق دستور وطني خالي من النواقص فان أدواة القتل والتدمير مازالت تتحكم في مصير مئات الآلاف من الأبرياء، ومازالت سياسة التهميش وتعطيل أحكام الدستور على الرغم من علاته ونواقصه، وعسى أن لا يفهم من ذكر هذه النتائج التي سببها الاحتلال بأننا نترحم على النظام الدكتاتوري الذي سلط الإرهاب والتعسف والحروب والمقابر الجماعية طيلة ( 35 ) عاماً على الشعب بل نقول أنها كانت مرحلة لها تداعياتها ونتائجها المأساوية ولا يمكن مقارنتها ومسواتها مع المرحلة الحالية التي اختلفت لكن نتائجها الملموسة تدل على مدى الابتعاد عن المصلحة الوطنية بتبني سياسة الاستحواذ والاستئثار التي تتميز بالتمايز الطائفي الحزبي الضيق بحجة حل مشاكل البلاد وهي قضية خاسرة حتماً، ولا نريد أن نكرر ما قيل حول الوضع الأمني والأوضاع الأخرى، لا يمكن أجراء مقارنة ساذجة مثلما يفعلها البعض من الساذجين أو من لهم هدف آخر حيث يسأل ـــ ايهما الأفضل النظام الدكتاتوري أم النظام الحالي؟ فنجيب لا يوجد أفضل بين إرهاب وإرهاب وبين قمع وقمع وبين التفرد والتلسط لكن من الممكن القول أن تلك المرحلة أصبحت مسوغاتها المأساوية معروفة، وهذه مرحلة لها حالة أخرى، ولهذا من الضروري أن تشخص كل حالة على انفراد لا تخضع للمقارنة التقليدية، دون الترحم على حالة أخرى لهدف مبيت.

منظومة العرب لم تقوم الاّ بسياسة الضحك على الذقون , والشعب دائما ما يكون هو المخدوع والضحية حينما يصدق كلام الحكام , حينما يراهم يلبسون المحابس ويمسكون المسابح في أحلك الظروف , حتى اصبحت في اجتماعاتهم ونقاشاتهم لا تفارقهم مسابحهم , خلفياتهم المبدئية من واقع اسلامي والبعض من تاريخ جهادي , تصدق ان كل اعمالهم لخدمة الناس ومرضاة الله وان انفاسهم ونومهم وحركاتهم عبادة , مستوى تعامل العراق الدبلوماسي مع اغلب الدول العربية موقف ضعيف كأنه للاستعطاف واسترضاء مشاعر العرب , حتى لم يتردد من اطلاق الذباحين مقابل رعاة الاغنام , ولم يمانع من منح حصص من النفط مجانية من حصة الحفاة , او تبادل الخبرات الثقافية مع من لا دول تملك سوى اذاعة واحدة كجزر القمر , ويرسل السفراء لدول تستنكف ان ترسل سفيراّ للعراق لعدم اعترافها بالنظام الجديد واكثر ما فعلته ارسال سفيرها للأردن التي لا تخلف بالحدود معها مع العراق كالسعودية .
في قمة الدول العربيةفي بغداد لم نرى حضور اغلب رؤوساء القرار العربي وكأننا نعيد تجربة النظام السابق من استقطاب الأحزاب المعارضة والدول الغير معترف بها والمطاردين دولياّ , ومن تمادي العرب بالعراقيين ونظامه الجديد ارسال نائب للسفير وأخرين يحضرون الى مائدة الطعام العراقية الكريمة على أخرين غير شعبه , في قمة الدوحة ستشهد الكثير من التناقضات والنظرة الأحادية لقضايا الشعوب , ومثلما ضغطت الاطراف العربية وفرضت سياساتها على رئاسة القمة في العراق بمنع ادراج القضية البحرينية في جدول الاعمال ومنع مشاركة الحكومة السورية , اليوم هنالك طرح عربي لشغل مقعد سوريا في القمة من قبل المعارضة السورية , وهذه سابقة خطيرة إذ لا يمكن لمعارضة ان تمثل مقعد دولة دون الشرعية الشعبية والأعتراف الدولي , اما مقعد العراق فسوف يكون للحاكم والمحكوم لنائب رئيس محكوم بالاعدام ( طارق الهاشمي ) ونائب أخر وقع على اعدامه ( خضير الخزاعي ) . منظومة عربية انتقائية ازدواجية المعايير , فدخول المعارضة السورية وغياب المعارضة في دول اخرى كالبحرين هو استخفاف بالنظام العربي المبني على التأمر والاعتماد على الأيدلوجيات الخارجية التي ترتكز عليها اكثر من قواعد انتمائها لطبيعة المشتركات التي تأسست لأجلهاالمنظمة العربية بحفظ مصالح شعوبها, فكانت هي الراعية لمصالححكامها بالتأمر على شعوبها وتكون راعية للأرهاب والعصابات لترهيب الشعوب .
حضور الهاشمي معززا مكرماّ وجلوسه في مقعد العراق يشير الى فشل المنظومة العربية في بناء مجتمعات مدنية ودستورية , ودليل على ان خطب العرب ما هي الا خطب انشائية لا واقعية لها , ودليل أخر على صلافة واستهتار الحكومات العربية عامة والقطرية خاصة بدماء العراقيين وكشف لسعيها الحثيث في إثارة الفتنة من دعوة الحاكم والمحكوم , ثم أن الهاشمي لا يملك اي قرار فما هي ضرورة وجوده في قاعة الاجتماع وبأمكانه متابعتها من شاشات التلفاز ان كان بتلك الاهمية من القرار العربي , قطر الصغيرة في هذه السياسة تزج الشعوب للصراع الداخلي الطائفي وسوف تكون جامعة العرب أضحوكة بكيفية اجتماع دول لا تعترف احدهما بقوانين الأخرى ولا تحترم النظام الداخلي للجامعة العربية وارادات الشعوب , انها مؤشر خطير من سقوط حكام العرب ونظامهم في مستنقع التطرف والأرهاب بعد الدكتاتورية وأعلان رسمي لحكم الأرهابين بشرعية عربية , واتهام للعراقيين بالخيانة واعلان رسمي لهدر دمائهم من منصات التطرف والشذوذ والعقوق , حينما يمثل العراق ارهابي متهم بعشرات القضايا والدماء لا تزال تسيل في شوارع بغداد وعلى مسامع العرب وسرورهم بتلك الغزوات التي تناثرت فيها اشلاء الاطفال على ارصفة الشوارع وتزعت المذابح الجماعية , لشعب متأخي متهم بالكفروالرافضية والأرتداد ,,