قالت الشرطة العراقية إن قوات خاصة موالية لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي نشرت في مواقع استراتيجية في بغداد الليلة بعد أن ألقى كلمة صارمة في التلفزيون أشار فيها إلى أنه لن يرضخ للضغوط الرامية إلى تخليه عن محاولته الفوز بفترة ثالثة في رئاسة الحكومة.

وقالت عدة مصادر شرطية أيضا إن القوات انتشرت أيضا عند المداخل الرئيسية للعاصمة.

وقال مسؤول كبير في الشرطة لوكالة فرانس برس "هناك تواجد قوي لقوات الأمن والشرطة والجيش خصوصا حول (المنطقة الخضراء)"، وهي المقر الأكثر حماية في بغداد وحيث توجد المؤسسات الرئيسية لهذا البلد.