يوجد 263 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

صرح نائب مدير المخابرات الأميركية مايكل موريل، أن سورية تشكل الخطر الأكبر لأمن الولايات المتحدة القومي، نظراً لما لديها من أسلحة متطورة وكيميائية.

وقال نائب مدير الإستخبارات الأميركية إنه لا يتذكر زمناً واجهت فيه بلاده عدة مسائل تخص الأمن القومي على قدر المساواة من الاولوية كما هو الحال راهناً، وأضاف انه ربما (سورية) تشكل المسألة الاكثر أهمية في العالم اليوم.

يذكر ان موريل البالغ نحو 54 عاماً امضى نحو 33 منها في خدمة وكالة الاستخبارات .
--------------------------------------------------------
إ: شاهين حسن

nna

بيروت، لبنان (CNN) -- أعلنت السلطات اللبنانية أن مسلحين مجهولين قاموا صباح الجمعة باعتراض حافلة تابعة للخطوط الجوية التركية، وعمدوا إلى اختطاف أحد الطيارين ومساعده، في تطور أمني لم تشهده العاصمة اللبنانية بيروت منذ فترة.

وقالت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية إن المسلحين اعترضوا الحافلة عند منطقة "جسر الكوكودي" المجاورة لمطار بيروت الدولي، حيث النفوذ القوي لجماعات شيعية، على رأسها حزب الله.

وأشارت الوكالة إلى أن المجموعة الخاطفة ضمت ثمانية مسلحين كانوا في سيارتين اعترضوا حافلة تابعة لأحد الفنادق في بيروت، كانت في طريقها من المطار إلى أحد الفنادق في منطقة عين المريسة، فأوقفوه وصعدوا الى داخلها وقاموا بخطف الطيار ومساعده، وهما يعملان في شركة الطيران التركية.

وبحسب الوكالة اللبنانية فإن الأجهزة الأمنية تستمع إلى الذي ينتمي إلى إحدى العشائر التي تقطن منطقة البقاع، علما أن جميع ركاب الحافلة هم من طاقم طائرة تركية كانت حطت صباح الجمعة في المطار، وقد اكتفى المسلحون بخطف الطيار ومساعده دون الآخرين.

وكان لبنان قد شهد قبل أشهر عمليات خطف متبادلة بين عشائر سنية وشيعية في منطقة البقاع، على خلفية الأحداث الدائرة في سوريا والموقف من النظام في دمشق، كما كانت مكاتب الخطوط الجوية التركية هدفا للعديد من الاعتصامات التي نفذتها عائلات شيعية تتهم أنقرة بامتلاك نفوذ على مجموعة مسلحة سورية تحتجز عددا من أقاربهم بمنطقة أعزاز القريبة من حلب.

قامشلو- بعد اعلان وحدات حماية الشعب عن النفير العام  بسبب  هجمات المجموعات المسلحة التابعة لدولة الاسلام في العراق وبلاد الشام / جبهة النصرة على غرب كردستان والتحاق المئات من ابناء غرب كردستان بصفوف وحدات حماية الشعب بادرت حركة الشبيبة الثورية في مدينة قامشلو  بنشر ملصقات تدعو الى النفير العام.

وبدأت حركة الشبيبة الثورية بحملة الصاق الصور في احياء وطرق مدينة قامشلو حيث كتب على الصور باللغة العربية وبالخط العريض "النفير العام" وعدة شعارات منها "ثائرون قادمون كالنهار كموج البحر كالإعصار قادمون" ,"انتصار وحدات حماية الشعب يعني انتصار الانسانية من الظلام"  سنحمي الانسان اينما كان", " رايات النصر بأيدينا للشعب اقسمنا يميناً سنمضي للأمام وندحر الظلام سنحمي الشعب ويحمينا".

firatnews

اعتبر الرئيس المشترك لحزب الإتحاد الديمقراطي، إقامة علاقات دبلوماسية مع الدول الإقليمية و المؤثرة في الملف السوري حقا مشروعا للكورد، في ظل صمت المعارضة السورية تجاه استهداف الكورد على الهوية من قبل الجماعات المتطرفة، مضيفا "الكورد جزء من الشعب السوري، و على من يدعي الحرص على دماء السوريين، عليه أولا إيقاف استباحة الدم الكوردي".

و أوضح الرئيس المشترك لحزب الإتحاد الديمقراطي صالح مسلم لـNNA: "في ظل صمت المعارضة السورية إزاء استهداف الكورد على الهوية من قبل الجماعات المتطرفة و بعض الكتائب التابعة للجيش الحر، و التغاضي المتعمد عن الدعوات التي تطلقها تلك الكتائب بتحليل الدم الكوردي، فأنه من حق الكورد إقامة علاقات دبلوماسية مع الدول الإقليمية للبحث عن مخرج من الأزمة التي تعيشها المناطق الكوردية في سوريا"، و مضيفا: "إيران دولة مهمة و لاعبة أساسية في الأزمة السورية، و من يستنكر زيارتنا لإيران و يتباكى على الدم السوري، عليه إيقاف استباحة دم الكورد أولا، لأن الكورد أيضا جزء من الشعب السوري".

و وصف صالح مسلم زيارته إلى إيران و التي انتهت أول أمس الأربعاء بـ"الإيجابية"، مشيرا إلى أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لا تعترض على فكرة "الإدارة الإنتقالية للمناطق الكوردية"، و تراه حقا مشروعا للكورد لحماية مناطقهم في ظل الفوضى التي تمر بها سوريا، مشيرا إلى أن الزيارة التي قام بها كانت منفصلة عن زيارة سكرتير الحزب الديمقراطي الكوردي في سوريا د. عبد الحكيم بشار، و أنهما التقيا في إيران على هامش الإجتماعات التي جرت مع المسؤولين الإيرانيين.  
--------------------------------------------------------
شاهين حسن - NNA

الجمعة, 09 آب/أغسطس 2013 11:45

واثق الجابري - العيد والوعيد

.
رمضان شهر من المعايشة والمعاشرة مع الفقراء , نشعر بجوعهم وعطشهم ونتبادل بيننا المودة والطعام والتراحم , في العيد تعود المفاهيم الراقية ، أساساً أن كلمة العيد في اللغة، مأخوذة من العَود , ففي كل سنة يعود ذلك اليوم، لا بساعاته، وأكله، وشربه، وإنما بالمعاني المختزنة في ذلك اليوم المبارك , وكما قال الإمام (ع): (ليس العيد لمن لبس الجديد، وإنما العيد لمن أمن الوعيد) , إن العيد من مصاديق الجماعة والعلاقات الأنسانية ، وصلاة العيد تمثل أكبر تجمع جماهيري للمسلمين, ومن المعلوم أن الخطيب، يستغل الفرصة لطرح المفاهيم التي تحتاجها الأمة , طبيعي أن يبحث الإنسان عن علامات القبول، (شهر رمضان تمرين على التقوى).. فالله سبحانه وتعالى جعل شهراً محدداً واضح المعالم , لشحذ الهمة، والتغلب على دواعي الغريزة والشهوات , والنجاح فيه مقدمة ومحفز لباقي الشهور , ومن سيطر على نفسه بإمكانه ان يسير بقية الأشهر, كما هو الحال عند المدمن على التدخين ، وإذا به يقاوم من السحر إلى الإفطار ,ويبدو أنه عندنا قدرات خفية وغير مكتشفة , وعليه فإن الهدف من فرض الصيام هو التقوى, ويتسارع الناس في ليلة العيد لتوفير أدوات الفرح و البهجة، من الملابس الجديدة والحلويات والهدايا المتنوعة , و جهزوا شفاههم للابتسامات وخدودهم للتقبيل وقلوبهم للفرح ، وقد تعودنا في تجمعات العيد ان نستمع الى خطب العيد التي تبدأ بالتهاني والحكمة والمواعظ , ولا تفارقنا ختى في ذلك اليوم السعيد ما نمرّ به من مأسي يومية عند المسلمين عامة والعراقيين خاصة , من فقدان الأمن والقتل والاغتيال والتشريد والتغريب والاحتلال الفكري والفقر والأمية وسوء الخدمات ,وتمتزج افراحنا بأحزاننا التي ترافقنا في كل الاوقات , نبحث عن حلول لها حتى في أعز ساعات فرحنا , نشعر أننا بحاجة الى من يرفع الحيف عنا ونفرح في عيد بعيد عن التنكيد والتعقيد والمشاكل المزمنة , وتسترخي الضمائر من تلك الأفكار والأفعال التي أطاحت بسعادتنا , وكان الرسول الكريم (ص) يتطيب ويلبس أحسن ثيابه، ونحن نكرر القول : عيد بأية حال عدت يا عيد؟! , نلقي كلماتنا وكأن الحزن مفروض علينا , نعم نستصرخ الضمائر الحية ان تشيع البهجة في يوم العيد وما بعده من أيام , ونطلب من الضمائر الميتة ان تعود الى رشدها وتستثمر شهر الطاعة بالعودة الى الحياة الانسانية المبنية على التعاون والتواد والتكافل والانسجام بين مكونات المجتمعات , ونتمنى من الّذين تقع عليهم مسؤوليات المجتمع ان تكون أيام الطاعات للعبرة والأعتبارفي بقية أيامهم , وتكون أعمالهم مقدمات لخوف يوم الوعيد , وفي يوم العيد نتبادل الزيارات والأفراح ونرسم الأبتسامات على الشفاه وننسى كل خلافاتنا , نتمنى ان لا يقتصر ذلك التطبيق بشكل عرف نتناوله في كل عام , وإنما نرسم منه المسار ويتم مراجعة النفوس , ولا نبقى دائماً نذكر بمشكلاتنا المعقدة , وهذا اليوم الذي تجتمع فيه القلوب ان تجتمع على المودة والرحمة والأنسانية والأخلاص في العمل .

 

الجمعة, 09 آب/أغسطس 2013 11:44

( ستين أعبرت )- حامد كعيد الجبوري

 

الى عاشقة الورود زهرتي وملاذي

سبحان ألآله الخالقك بلور

أكَـبُّر من حلاتك صاغك أبعرفه

عاين ع الجنان وشال صم أتراب

عجنها بمي ورود وصيرَك نطفه

وخبطها أبمي عَنب من جنة الفردوس

خمره وتحت شفتك للمحب وصفه

عتّقها أبعسل وأنتظر عشر أسنين

عشره و عشره زادك قُدرته ولطفه

أسبّح شبكتك ما تشبه المخلوق

على أزنودك أصَحيِّ وبينهن أغفه

وأسبّح من حلاتك يا طعم جمار

غزت طولك حلاوه وفاضت الشفه

*****
أحب كلك دلالك خطوتك طاووس

أمروتك لا غنج من تطلع أبرأفه
يا في السدر يا نبعة الرمان

يا تين أستوه وما نوصل القطفه

شايل غيض نهدك والفرج مسدود

ونهود العذاره الحسدتك صلفه

نيمني أعله صدرك وأشتهيتك نوم

ويا نوم العوافي أشاه ما أدفه
ضوكني العسل حنظل طفه الزردوم

يا خمرة وصالك رشفه أثر رشفه

محتاجك تجيني وخاطرك ملموم

وأفرشلك كليبي وأشتعل لهفه
وينك يا دفو روحي بصليل وشوك

تعال أشعل أعيوني وأنتظر زفه
وينك يا نِفَس ردلي ويرد الكيف

أكرب جيس ناري وبالوصل تطفه
اشوفك والحجي يشرد لوين يروح

أختض من أشوفك وأرتجف سعفه
يمر طيفك حلم وأتنطر الملكاك

وأقرالك دعه يا سيد العفه
أسويلك حرز مكتوب بسم الله

ناجح والنجاح البيكم أنوصفه
ميت من زمان وبيك أرد الروح

سعاده الموت يمك والهجر حتفه
يارب الدلال الصار والماصار

عليلك والعليل بشوفتك يشفه

خيالك لو خطف ميت وأفز ردود

أذب تراب كبري وأستعد وكفه

يا رب الحسن يمكفر الطاغوت

ستين أعبرت والعمر ما كفه

****




كوردستان حقيقة

في ظل حكومة القمع والاستبداد في واقع الفساد وكتم الافواه على أرضية الانتقام وفرض اللون الواحد ضمن أراضي حكومة إقليم كوردستان العراق ينشر إخواننا التركمان جريدة بعنوان أربـــــــــــــــيل في تموز 2013العدد 3

ويتداول التركمانيون واقعهم المرير وكيف سيطر الكورد على آمالهم وأحلامهم بتغيير أسم اربيل إلى هولير حيث كتب كاتب احمد جلبي مقال بعنوان هداك الله في إشارة إلى نائب رئيس اتحاد برلمانيي كردستان يصفه الكاتب بأنه ذات أصول تركمانية وهو يتنكر لأصله وهو معروف بتركمانيته للعيان من خلال لكنته .

ويكتب أيضا من مصادره الموثقة بأن إقليم تركمانستان في خيالاته تشمل أربيل وكركوك والتون وكوبري وكفري

وقصيدة بعنوان صاحبك مظفر الدين يكتب الكاتب بان نسبه يعود إلى زين الدين يوسف بن علي كوجك بن بكتكين بن محمد الذي قامت بها الإمارة الاتابكية سبحان الله بكل سخف يصف كاتب الموقر بان عائلة كوجك من أصول تركمانية .

وان أربيل وكركوك من أصول تركمانية صدق القائل ان لم تستحي فافعل ما شئت أو قل ما شئت وإذا سألته عن معنى كركوك سيبهت لونه وأعلم يقينا بأنه لا يعرف معناها لان معنى كركوك أقدم من تاريخه وحاضره ومستقبله وفي أخبار الجريدة أيضا تتكلم الجريدة عن قضاء توز خورما تو وبأنها ذات غالبية تركمانية سيكون عائقا لانضمامه إلى الإدارة الكردية التي تسعى إلى التوسع ونحن نعلم لا يوجد شعب تسعى الى التوسع سوى إسرائيل الدولة الصهيونية ، ومن هنا أترك مكان معنى توز خورما تو فارغا............. لكي يملئه إخواننا في التركمان سواء الكاتب أحمد أو ما حام حولهم أهو القضاء كردي أم تركماني هؤلاء هم الوطنيون أبناء كوردستان ويدَعون أنفسهم القومية الثانية في كوردستان ، لا يعلم او ربما يتغاضى الطرف عن إن تاريخهم يعود في منطقة شرق الأوسط إلى عهد السلاجقة والتتار الإجرام وهم يتباهون بقائدهم المعظم جنكيز خان الذي وحد قبائلهم المتناحرة .

وان عمر كركوك أقدم من عمر آبائهم وأجدادهم ،وكلامي هذا ليس لأثبت كردستانية كركوك او هولير فذلك محور آخر وأن الشمس لا تغطى بالغربال لكن لأقارن حكومة الفساد والاستبداد مع حكومة العدالة والتنمية والتطور والتكنولوجية والدين السامي دين السنة والجمعة والجماعات

حكومة الوطن حيث يتساوى أمام قضائها كل أبنائها حكومة المواطن حيث التنمية توزع على كامل تراب الوطن لا أن في طرف تنمية وبناء جامعات ومصانع وفي دفة الأخرى بناء سجون وثكنات عسكرية أو بناء سدود لتدمير آثار الشعوب .

حكومة لا يسمح أن ترفع أعلام ورموز لأن العلم الأخضر والأحمر والأصفر تزلزل الأرض تحت أقدامهم.

حكومة لا يعترف بكورد كشعب .

حكومة ويعتبرهم قادمون من الجبال وإذا انتمى احدهم إلى حزب من أحزابهم المحظورة سيرمى به في غيابات السجون ويذيعون اسمه على قائمة الأفراد الإرهابية أو التنظيمات الإرهابية أو العرق الإرهابي وهذا النوع من الإرهاب لم يصل فضائله إلى العالم سوى هؤلاء.

حكومة تدعم المتطرفين لتمنع بدعمها تحقيق أحلام الكورد بدولة اسمها كوردستان على غرار دولهم التي قامت بتواطؤ مع الغرب والشرق ، يا أصحاب إمبراطوريات الإعلام ويا أصحاب الكلمات الغير منتهيات إن كوردستان حقيقية وإنكم لا تعلمون من الإنسان سوى اسمه وفقد فيكم الإنسان معناه وتهرولون وراء المقت والنقد وتوطئون أسوار شرفكم ليمر قوافل التطرف والذبح على الهوية ، نحن مستبدون ونمدد الدستور ونفصلها على مقاساتنا لكننا لا نصف شعبنا أو شعوبنا بأنهم غوغائيين كفاكم دجلا يا حكاما تتحكم الحقد والكراهية بمخططاتكم وتمتد النكران إلى دواخلكم لتحققون مبتغاكم بتصفية منطقتنا وبها تدمرون وجودكم .

نحن غربي كوردستان نحن الأرض و نحن التاريخ وإنكم تدَعون بان السومريين ترك حيث تاريخكم معروف للقاصي والداني إن لعب الأطفال بنار ممنوع فكفاكم لعبا بكوردستان فإن كوردستان نار وحرارة نارها تستمدها من بابار كركر ورميلان وكرمانشاه ارجعوا من حيث أتيتم والعبوا مع أحصنتكم لعل الحصان يعدكم إلى صوابكم التي فقدتموها لزمان وكما قال عالمنا الجليل ابن خلدون إن التاريخ تعيد نفسه

تحية عظمة وإجلال لقوات الحماية الشعبية التي يترصد مؤامراتكم .

وتحية لجيشنا البشمركة التي تعلم يقينا بأنكم طارئون على خارطة الزمان والأوطان .

مصطفى آني

مقدمة لابد منها
ألإنجيل كلمة يونانية تعنى الخبر السار أو البشارة المفرحة، وهذه البشارة بمجملها تحكي سيرة السيد المسيح (حياته، تعاليمه، معجزاته، موته وقيامته، وأخيرا مجيئه الثانى)؟
الحقيقة التاريخية اليهودية والمسيحية تقول أن السيد المسيح لم يكتب كتابا ولا حتى حرفا أو سفرا ، كما لم ينزل عليه شئ من هذا القبيل ، وهو دليل قاطع على عقم رأي مؤلف القرأن وإلهه القائل بتنزيل ألإنجيل عليه وكذبه بحقه ؟
{يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تُحَآجُّونَ فِي إِبْرَاهِيمَ وَمَا أُنزِلَتِ التَّورَاةُ وَالإنجِيلُ إِلاَّ مِن بَعْدِهِ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ } (آل عمران65 ) ؟
{ …. مِن قَبْلِ أَن تُنَزَّلَ التَّوْرَاةُ قُلْ فَأْتُواْ بِالتَّوْرَاةِ فَاتْلُوهَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ }( آل عمران93 ) وحتى التوراة لم تنزل على نبيه موسي بل كتب منها فقط أسفارها الخمسة كما الحال مع بقية أنبياء العهد القديم ، وهذه بحد ذاتها لطامة كبرى لايدركها لليوم غالبية المسلمين ؟
فالوحى فى المسيحية وحتى اليهودية لايقر أبدا بمبدأ التنزيل ، فالله ليس عنده مطابع أولوح محفوظ ، ولكن كان روح الله من يهيمن على الكاتب ( النبي المختار) لكتابة مايريده ألله للناس ، فيعصمه فيما يكتب مستخدماً أسلوب ولغة وثقافة الكاتب في عصره ؟
إنجيل .. أم أناجيل ؟
في العهد الجديد نجد هنالك أربعة كتاب للإنجيل ( متى، مرقس، لوقا، ويوحنا) وهذا لايعنى أربعة أناجيل بل هو إنجيل واحد أي ( بشارة واحدة )دونها أربعة أشخاص برؤى تتفق فى جوهرها وموضوعها ألا وهو شخص السيد المسيح ، وإن إختلفت فى بعض تفاصيلها بما يناسب الشعوب التى وجهت إليهم  تلك الرسالة وحسب بيئة وثقافة كاتبه ، فمتى ويوحنا كانا يهوديان أما مرقس ولوقا فكانا أمميان أي ليس من اليهود ؟
فالبشير متى مثلا يكتب لليهود، لذلك فقد إهتم بالنبوات التى جاءت عن السيد المسيح فى التوراة والمزامير وكتابات الأنبياء ( العهد القديم) وأكد أتمامها وتحققها بمجئ السيد المسيح ، والبشير مرقس كتب للرومان لذلك بدأ كتابته بارسالية المسيح وتعاليمه موضحاً قوة المسيح وعظمته ومعجزاته ، والبشير يوحنا كتب خاصة لليهود الذين هم في الشتات والذين قد تشبعو بالفلسفة والفكر اليوناني ولمن حولهم من اليونان والرومان ، وهكذا نستطيع القول بأنه إنجيل واحد دون بأربعة أحرف ؟
كتبة ألإناجيل
السيد المسيح لم يكتب إنجيلا بل قدم كرازة عملية ، فكان من الصعب على تلاميذه ورسله أن يفهمو رسالته كاملة قبل أن يموت ويقوم ، لذلك فقبل صلبه علمهم وهيئهم لإستقبال قوة وعطية الروح القدس بحسب الإنجيل (يوحنا 15 :26، 27 ) و( يوحنا 16: 12، 13 ) فلو لم يقم السيد المسيح ويظهر لحواريه ورسله لما تحول بطرس الجبان إلى أسد صهور أمام بطش من صلبو سيده وكذالك الحال مع بقية الرسل والحواريين ؟
فبعد قيامة السيد المسيح من الموت وصعوده إلى السماء قاد الروح القدس بعضهم ليدونوا ألانجيل وهم (متى، مرقس، لوقا، يوحنا، بولس، بطرس، يعقوب، يهوذا) وبانتهاء القرن الأول الميلادى كان قد تم كتابة كل ألإنجيل ، شاملا ألأناجيل الأربعة وسفر أعمال الرسل الذى يقص بداية تاريخ المسيحية ثم الرسائل وإنتهاءا بسفر الرؤيا ومعظم هولاء كانو شهود عيان لما حدث ؟

المدخل لمقال ... وردودنا عليها ؟
١: يقول
إن تحريفات ألإنجيل وتناقضاتها على الصعيد التاريخي والنصوصي هي حقيقة وواقع ؟
الــــرد
على من يدعي أنه باحث أن يقرن كلامه بالدليل والبرهان وأن يأتي بالأصل والمحرف لتبيان الحق ، ثم يذكر لنا مالذي تحرف كدليل لصدق أقواله ، أم ذكر ألأمور على علاتها فهذا دليل عجز وإفلاس ؟
٢: يقول
وهي تبدْءُ من تاريخ تفرّع الإنجيل العيسوي الواحد وتشضِّيه وتقسيمه وتكثيره الى أناجيل شتى حيث إنجيل ينطح بالآخر من حيث التحريف والتناقض ومن حيث الزيادة والإضافة أو النقص والنقصان والبَتْرِ ، ومن حيث الخلاف والإختلاف والتباين الذي هو بلا حدود ؟
الــــرد
ماذكرته يدلل حقيقة واحدة ألا وهي جهلك المطبق في المسيحية ، والجهل ليس عيبا بقدر مالعيب في تجاهل حقائق ألأمور ، والعيب ألأكبر في عدم أخذ فهما من مصادر أصحابها ؟
لطفا هلا ذكرت لنا تاريخ تفرع ألإنجيل العيسوي ، لأنه لايوجد عند المسيحيين شئ يسمى ألإنجيل العيسوي ، فألإنجيل العيسوي الذي تقصده لا يوجد إلا مخيلة المسلمين المغيبين ومحمد، لأنه لايوجد في كل تاريخ المسيحية شيئا مما تعنيه أنت ومحمد بإنجيل واحد منزل ثم تفرع وتشتت ؟
٣: يـقـول
فالباحث والمتتبِّع لتأريخ الأناجيل ومقارنة بعضها ببعض يتضح له بأنَّ من أسهل الأعمال لدى المتصدِّين للمسيحية هو الزيادة والإضافة أو النقص والبَتْرُ في المتون والنصوص والعبارات ، وفي المصطلحات والألفاظ الإنجيلية ، هذا ليس حال الأناجيل في اللغة العربية التي تُرْجِمتْ اليه فقط ، بل هي حالها في سائر اللغات أيضا كالإنجليزية والفرنسية والألمانية وغيرها كما تقول أستاذة الحضارة الفرنسية الشهيرة الدكتورة زينب عبدالعزيز ، كما يتفق مع هذا الرأي المُثْبَتِ تاريخيا ونصوصيا ومقارناتيا كذلك كبار العلماء والمؤرخين والباحثين الغربيين حول الأناجيل وتواريخها ونصوصها ومتونها ؟
الــــرد
صدقني أن ماذكرته ياعزيزي مير يبعث على ألأسف والأسى ، نعم فما تقوله فيه شئ من الصحة ولكن فهمك له هو الخطأ والكفر، لأن مابين أيدينا من أناجيل هى عبارة عن ترجمات مختلفة حسب لغة المترجم وثقافة عصره لأنه لايوجد في المسيحية شئ إسمه تنزيل إنجيل وهذه حقيقة يجب على كل مسلم ذي عقل فهمها ، ثم ما الفرق مثلا إذا ترجم مترجم (وصعد المسيح إلى جبل الزيتون ، وبين ذهب المسيح إلى جبل الزيتون) فهل تغير جوهر الكلام ، وعندما ذكرك لباحثين ومؤرخين غربيين كثيرين وجب عليك ذكر ولو بعض المشهور منهم المتخصصين في هذا الشأن خاصة لمقال حساس وخطير جدا ؟
يقــول
إن هذه المقالة البحثية هي نتاج تحقيق وبحث مقارن أجريته على مختلف الطبعات لإنجيل لوقا ، حيث يعتبر هذا الإنجيل الإنجيل الرسمي الثالث المعترف به من قِبَلِ الكنيسة ، وقد إتضح لي من خلال البحث والتحقيق والمقارنة في إنجيل لوقا ، في مختلف طبعاته الموجودة حاليا لديَّ بأن هذا الإنجيل يعاني من الإضطراب والتحريف الصارخ  ومن النقص والبَتْرِ أو من الزيادة والإضافة ؟
الـــــــــــرد
بارك ألله في جهدك وسعك هذا وعسى ألله من خلالهما أن يرشدك لسواء السبيل في إكتشاف الحق والحقيقة ، ثم هلا وضحت لنا مالفرق بين النقص والبتر وبين الزيادة والإضافة ألاتدل كلها على معنى واحد ، هذا تماما ماتعنيه الترجمة وهى حسب ثقافة المترجم ، ثم كيف يكون مابين يديك يعاني من ألإضطرابات وأنت نفسك تقارنه مع طبعات مختلفة لادخل لكاتب ألإنجيل أصلا بها ؟
********
لناتي لما تقوله في بحثك ونحن مع من قال (من كلامك … ندينك )؟
1- قال لوقا في بداية إنجيله ، طبعة عام [ 1992 ] : [ L A N T , 1992 I B S , ISBN 156320 007 4 , Reprinted 1993 ] : ( الإنجيل كما دوّنه لوقا ، لماذا كتب هذا الإنجيل ؟ : 1- لمّا كان كثيرون قد أقدموا على تدوين قصة في الأحداث التي تمت بيننا ، كما سلَّمها إلينا أولئك الذين كانوا من البداية شهود عِيَان ، ثم صاروا خُدّاما للكلمة ، رأيتُ أنا أيضا بعدما تفحَّصتُ كل شيء من أول الأمر تَفحُّصا دقيقا أن أكتبها اليك مرتبة – ياصاحب السمو ثاوفِيلُس – لتتأكد لك صحة الكلام الذي تلقّيْتَهُ ) .
2- في حين يقول في إنجيل آخر وفي طبعة أخرى في بداية إنجيله(إنجيل لوقا الإصحاح الأول 1 إذْ كان كثيرون قد أخذوا بتأليف قصة في الأمور المُتَيَقِّنة عندنا 2 كما سلّمها الينا الذين كانوا منذ البدءِ معاينين وخداما للكلمة 3 رأيت أنا أيضا إذ قد تتبَّعتُ كل شيء من الأول بتدقيق أن أكتب على التوالي اليك أيها العزيز ثاوفيلُس 4 لتعرف صحة الكلام الذي عُلِّمْتَ به) بداية إنجيل لوقا ، الطبعة : الزمان والمكان بلا ؟
يـقــول أن في النصان المذكوران تناقضات متعددة وهي كالتالي :
أ: النص الأول من الطبعة الأولى قال ( لَمّا كان كثيرون قد أقدموا على تدوين قصة في الأحداث ) بينما النص الثاني قال في الطبعة الثانية عبارة مختلفة ( إذ كان كثيرون قد أخذوا بتأليف قصة في الأمور المتيقنة عندنا) النص الأول يقول بلفظ [ التأليف ] أما النص الثاني فيقول بلفظ [ التدوين ].
الـــــــــــرد
طيب سؤالي لك ولكل مطلع باللغة العربية والتي هى لغة قرأنك ، مالفرق بين التأليف والتدوين وما الكفر في هذا ؟
مثال: ألف إبن خلدون كتب فلسفية كثيرة ، دون الشاعر المتنبي قصائد كثيرة ؟
يـقـول
ب: النص الأول قال[ قصة في الأحداث] بينما النص الثاني في الطبعة الثانية قال[ قصة في ألأمور]؟
الـــــــــــــرد
مالفرق بين ألأحداث والأمور ألاتعني كلتا الكلمتين نفس المعنى ، فإذا كانت عندك لاتعني نفس الشئ فالعلة ليست في لغة ألإنجيل بل العلة في فهمك ؟
مثال (تجري في سوريا اليوم أحداث خطيرة ، تجري في مصر اليوم أمور كثيرة ) فأين التناقض والخطأ والكفر ؟
يـقـول
ج: قال النص الأول من الطبعة الأولى[ ياصاحب السمو ثاوفيلُس] ومصطلح[ صاحب السمو] لايطلق إلاّ على أمير أو ملك ، بينما النص الثاني من الطبعة الثانية تقول عبارة مغايرة تماما وهي[ أيها العزيز ثاوفيلُس] هنا في الطبعة الثانية بُتِرَتْ وأزيلت تماما عبارة[ صاحب السمو] وكُتِبَتْ محلها [ أيها العزيز]هنا كما يبدو بكل وضوح فإن الشخص المخاطب الواحد تَغَيَّرَ من[ صاحب السمو] في الطبعة الأولى الى[ العزيز] فقط كما في الطبعة الثانية .
الـــــــــــرد
بصراحة لاتعليق عندي فالتعليق هنا أتركه للقراء النجباء ، فأنت كالذي عرف الماء بعد جهد جهيد بالماء ياصاحب السمو والعزيز مير ، فأين الخطأ والكفر هنا ؟
يـقـول
د: يبدو من كلام لوقا إعترافا واضحا وصريحا ومباشرا بأن الكثيرين من الناس في زمانه قد أقدموا على كتابة وتأليف القصص والقيل والقال والسرديات والحكايات المتعلِّقة بالأحداث كما قال في الطبعة الأولى أو في الأمور كما قال في الطبعة الثانية ، وهذا مما يخدش فيما يقوله ويُلقي بكثير من الضلال والغبش والريبة على مروياته وبخاصة اذا علمنا أنه لم ينهج أيَّ منهج نقدي وعلمي وتحقيقي في الذي يتحدث عنه .
الـــــــــــرد
صدقني وأنا أقرأ ماسردته تذكرت القول (شر البلية مايضحك) نعم لقد كتب الكثيرون حول تلك ألأحداث والأمور كما اليوم ، فالكل حر فيما يكتبه لنفسه أو لبعض غيره ، ولكن أن يتخذ ماكتب منها كوثيقة وحقيقة تاريخية فأعتقد أن الكاتب الوقور القديس لوقا الشهيد لم يبخل علينا بالرد النجيب إذ قال (لمّا كان كثيرون قد أقدموا على تدوين قصة في ألأحداث التي تمت بيننا كما سلَّمها إلينا أولئك الذين كانوا من البداية (شهود عِيَان ) ثم صاروا خُدّاما للكلمة ، ورأيتُ أنا أيضا بعدما (تفحَّصتُ كل شيء) من أول الأمر (تَفحُّصا دقيقا) أن أكتبها اليك مرتبة ياصاحب السمو ثاوفِيلُس ليتأكد لك صحة الكلام الذي تلقّيْتَهُ) ؟
تأمل ماقاله لوقا البشير: شهود عيان ثم صارو خدام للكلمة ( أي للإنجيل أي للبشارة ) ثم يسرد ويقول (تفحصت كل شئ تفحصا دقيقا ) فهل هنالك أكثر من هذا القول صدقا وأمانة فيما كتب ؟
ويبقى السؤال المهم مالذي ناله مما كتب غير إستشهاده حبا بمعلمه وبرسالة والتي دفع حياته ثمنا لإيمانه به ، فالشهادة في المسيحية ليست كما في ألإسلام لأنها تعني قول الحق والحقيقة دون تزيف أو تحريف أو تقية ؟
يـقـول
د: يبدو من كلام لوقا إعترافا واضحا وصريحا ومباشرا بأن الكثيرين من الناس في زمانه قد أقدموا على كتابة وتأليف القصص والقيل والقال والسرديات والحكايات المتعلِّقة بالأحداث كما قال في الطبعة الأولى ، أو في الأمور كما قال في الطبعة الثانية ، وهذا مما يخدش فيما يقوله ويُلقي بكثير من الضلال والغبش والريبة على مروياته ، وبخاصة اذا علمنا أنه لم ينهج أيَّ منهج نقدي وعلمي وتحقيقي في الذي يتحدث عنه ؟
الــــرد
صدقني وأنا أقرأ ماتسرده تذكرت القول (شر البلية مايضحك) نعم لقد كتب الكثيرون حول تلك ألأحداث والأمور كما اليوم ، فكل حر فيما يكتبه لنفسه أو لبعض غيره ، ولكن أن يتخذ ماكتب منها كوثيقة وحقيقة تاريخية في المسيحية فهذا مام يقبله ألأباء المسيحيون ألأوائل ، لذلك رد كاتب ألإنجيل لوقا البشير نفسه عليك بالرد النجيب إذ قال(لمّا كان كثيرون قد أقدموا على تدوين قصة في ألأحداث التي تمت بيننا كما سلَّمها إلينا أولئك الذين كانوا من البداية (شهود عِيَان ) ثم صاروا خُدّاما للكلمة أي لم يأخذ مصادره إلا من شهود عيان ثم يضيف ويقول: ورأيتُ أنا أيضا بعدما (تفحَّصتُ) كل شيء من أول الأمر (تَفحُّصا دقيقا) أن أكتبها اليك مرتبة ياصاحب السمو ثاوفِيلُس ليتأكد لك صحة الكلام الذي تلقّيْتَهُ) فهل بعد الذي قاله هنالك شك فيما كتبه ؟
تأمل معي ماقاله ألإنجيلي لوقا البشير ياصاحب السمو والعزيز مير ، إنه يقول كانوا من البداية (شهود عِيَان) ضع ألف خط تحت كانو شهود عيان ، فهل أكثر هذا تصديقا لما كتب كانو شهود عيان ، وإذا كان كاذبا حاشا فهنالك إنجيليون غيره ذكرو تلك ألأحداث بنفس تفاصيلها ، ثم يضيف قائلا وصاروا خُدّاما للكلمة) أي عاشروه في الخدمة بعد ذالك ثم يضيف قائلا: ورأيتُ أنا أيضا بعدما (تفحَّصتُ كل شيء من أول الأمر (تَفحُّصا دقيقا) ) فهل أكثر من هذا تصديقا ويقينا بصحة ماكتب ، وهو يقول تفحصت (كل شئ ) ثم يقول أكتبها اليك مرتبة ياصاحب السمو ثاوفِيلُس (لتتأكد) لك صحة الكلام الذي تلقّيْتَهُ) ؟
يـقـول
3: يقول لوقا في طبعة ثالثة من إنجيله ( مقدمة الكتاب1 لَمّا أن أخذ كثير من الناس يُدَوِّنون رواية الأمور التي تمت عندنا ، كما نقلها الينا الذين كانوا منذ البدءِ شهود عيان للكلمة ثم صاروا عاملين لها ، رأيت أنا أيضا وقد تَقَصَّيتها جميعا من أصولها أن أكتبها لك مرتّبة ياثاوفيلُس المُكَرّم لِتَتَيَقَّنَ صحة ما تَلَقَّيْتَ من تعليم ) ينظر كتاب [ الكتاب المقدس ] التوزيع المكتبة الشرقية ، بيروت / لبنان ، دار المشرق ش . م . م . بيروت / لبنان ، جمعيات الكتاب المقدس في المشرق ، بيروت / لبنان ، الطبعة السادسة لعام 1988، إنجيل لوقا ، ص 186 ، وفي الطبعة الثالثة هذه يزداد الخلاف ويتراكم التناقض بعضه فوق بعض مقارنة بالنصان المذكوران المتناقضان مع بعضهما كما أثبتنا وبرهنا من خلال عرض الأمثلة المقارنة من النصوص المختلفة الطبعات لإنجيل لوقا.
الــــرد
أعتقد أن القاري النجيب والفهيم بعد الذي ذكرناه وكررناه يدرك جيدا أن الخطأ ليس خطأ ألإنجيلي لوقا البشير بل الخطأ فين ترجم عن تلك الترجمات والتي تمت من كتاب ذي ثقافات وبيئات مختلفة  ولكن يبقى جوهر ماترجم واحد ؟
وهنا بالحقيقة أنا أعطيك كل العذر ياعزيزي مير كما أعطيه لغيرك من المسلمين الذين توههم مؤلف القرأن الذي صور لكم كفر ليس من بعده كفر ألا وهو ( إدعائه بتنزيل ألإنجيل على نبيه عيسى من اللوح المحفوظ ، وهذا القول لا تقره لا التوراة ولا ألإنجيل ولا أباء العهدين القديم والجديد ، بل هو فكرإسلامي محمدي بحت ، لاينم عن الحقيقة بشئ ولا حتى في القرأن وإن إدعى مؤلفه تنزيله من لدن الحي القيوم بدليل تناقض أياته ( وماننسخ من أية أو ننسيها نات بأفضل منها أو ننسها …)وكذالك كثرة خرافاته وأساطيره  ؟
يـقـول
4 : يقول لوقا في الطبعة الأولى المذكورة أعلاه( البشارة بميلاد يوحنا المعمدان.5 كان في زمن هيرودوس ملك اليهودية كاهن آسمه زكريا من فرقة أبِيَّا وزوجته من نسل هارون وآسمها أليصابات. 6 وكان كلاهما بارَّيْنِ أمام الله يسلكان وفقا لوصايا الرب وأحكامه كلها بغير لَوْم . 7 ولكن لم يكن لهما ولد إذ كانت أليصابات عاقرا وكلاهما قد تقدَّما في السن كثيرا. 8 وبينما كان زكريا يؤدِّي خدمته الكهنوتية أمام الله في دَوْرِ فرقته وقعت عليه القُرْعة التي ألقيت حسب عادة الكهنوت ليدخل هيكل الرب ويُحرق البخور ) ؟
5:ويقول لوقا في الطبعة الثانية ( 5 كان في أيام هيرودس ملك اليهودية كاهن آسمه زكريا من فرقة أبِيَّا وآمرأته من بنات هارون وإسمها أليصابات. 6 وكان كلاهما بارَّين أمام الله سالكين في جميع وصايا الرب وأحكامه بلا لوم.7 ولم يكن لهما ولد إذ كانت أليصابات عاقرا وكانا كلاهما متقدِّمين في أيامهما. فبينما هو يكهن في نوبة فرقته أمام الله 9 حسب عادة الكهنوت أصابته القُرْعة أن يدخل الى هيكل الرب ويُبَخِّرَ) الطبعة الثانية المذكورة أعلاه حيث لم يُذْكر فيها السنة والمكان والطبعة .
6: يقول لوقا عن نفس الموضوع في طبعة ثالثة : ( كان في أيام هيرودس ملك اليهودية كاهن إسمه زكريا من فرقة أبيا ، له إمرأة من بنات هارون آسمها أليصابات. وكان كلاهما بارا عند الله ، تابعا جميع وصايا الرب وأحكامه ، ولا لوم عليه. ولم يكن لهما ولد لأن أليصابات كانت عاقرا ، وقد طعنا كلاهما في السن. وبينما زكريا يقوم بالخدمة الكهنوتية أمام الله في دور فرقته ألقيت القرعة جَرْيَا على سُنّة الكهنوت فأصابته ليدخل مَقْدِسَ الربِّ ويُحْرِقَ البخور) ينظر كتاب [ الكتاب المقدس ] المكتبة الشرقية بيروت / لبنان دار المشرق ش . م . م بيروت / لبنان ، جمعيات الكتاب المقدس في المشرق ، بيروت / لبنان ، الطبعة السادسة لعام 1988 ، إنجيل لوقا ، ص 186 – 187.
التناقضات والزيادة والنقص الموجود في النصوص المذكورة :
أ : يقول لوقا في الطبعة الأولى بأن( زوجته كانت من نسل هارون ) بينما يقول في الطبعتين الأخريين بأنها [ كانت من بنات هارون ] وهذا تناقض في العبارتان وخطأٌ في نفس الوقت ، حيث بينها فرق كبير وبون شاسع ، لأن شخصا إن كان من نسل أحد فهذا يعني أنه يبتعد عنه كثيرا من حيث الصِلة والعلاقة في البنوة والأبوية المباشرة ، لكن إن قيل أن فلانة هي بنت فلان فهذا يعني البنوة والصلة الأبوية المباشرة.
الــــرد
إن ماذكرته هو إختلاف وليس تناقض ، فشتان مابين ألإختلاف والتناقض ، فالتناقض يعني عكس الشئ تماما ، فمثلا لو قيل مات فلان وفي مكان أخر قيل أصيب أو لم يمت فهذا هو التناقض ، ثم الخطأ هذا ليس خطأ البشير لوقا بل هو نتاج ترجمات عن ترجمات وكما ذكرنا حسب فهم المترجم وخلفيته ، فلو أردت العودة للأصل ماكتب فموجود ، ثم أن القارئ النجيب للإنجيل يهمه الجوهر وسيفهم ما المقصود فيه خاصة إذا كان ملما ولو ببعض بديهيات دينه وبعلم التاريخ والجغرافية ، فإن كانت من نسل هارون أو من بنات هارون فالمعنى واحد أي أنها من سلالة هارون .
يـقـول
ب: يقول لوقا في الطبعة الأولى( وكان كلاهما بارين أمام الله يسلكان وفقا لوصايا الرب وأحكامه كلها بغير لوم) أما في الطبعة الثانية نرى إختلافا واضحا في كلام لوقا فيقول[ وكانا كلاهما بارين أمام الله سالكين في جميع وصايا الرب بلا لوم ].
الــــرد
مالكفر إذ كتب ( يسلكان حسب الوصايا أو سالكين في جميع الوصايا ) ياعزيزي الإنجيل هو وحي وليس تنزيل ، ومشكلة المسلم ألأبدية أنه لايدرك أن قرأنه ليس وحي ولاتنزيل بل هوتأليف من قس وراهب وحاخام لنبي عليل ؟
د:يقول لوقا في الطبعة الأولى ( وكلاهما قد تقدما في السنِّ كثيرا) بينما نجد لوقا يقول شيئا مختلفا في الطبعة الثانية فيقول[ وكانا كلاهما متقدمين في أيامهما ] وهكذا الإختلاف والتناقض الآخر في الطبعة الثالثة فيقول[ وقد طعنا كلاهما في السن ].
ح: يقول لوقا في الطبعة الأولى( وبينما كان زكريا يؤدي خدمته الكهنوتية أمام الله ) نراه يقول في الطبعة الثانية[ فبينما هو يكهن في نوبة فرقته أمام الله حسب عادة الكهنوت ].
و: يقول لوقا في الطبعة الأولى ( وقعت عليه القرعة التي ألقيت حسب عادة الكهنوت ليدخل هيكل الرب ويحرق البخور) بينما نراه يقول في الطبعة الثانية [ أصابته القرعة أن يدخل الى هيكل الرب ويُبَخِّرَ ] بينما جاء في الطبعة الثالثة [ فأصابته ليدخل مقدس الرب ويحرق البخور ].
الــــرد
وهذه أيضا تعليلها كالتي سبقتها ، بصراحة أترك فهم ما قلت أنه تناقض وكفر ووووو ، للقارئ الفهيم والنجيب ليبين لنا ما إذا كان في ألأمر شئ من التناقض أو الكفر ، لأن كلها تأتي ظمن نفس السياق الذي ذكر في أعلاه ؟
يـقـول
هذه التحريفات الصارخة والتناقضات الفاضحة والنقص والبتر والزيادات والإضافات كانت فقط في بداية إنجيل لوقا ، ولو أردنا نتتبّع الإنجيل كله لآحتاج حقيقة الى دراسة واسعة خاصة فما بالك إذن لو قمنا بعملية البحث والتحقيق والمقارنة العلمية النقدية للأناجيل كلها حينها لآحتجنا الى أكثر من مجلّد لأن الأخطاء والتناقضات الموجودة في الأناجيل هي بالمئات ؟
الــــرد
على مهلك ياعزيزي مير ، فما ذكرته ليس إكتشافا للقنبلة الذرية أو فكا لطلسم نشوء البشرية ، بل هو ديل أخر قاطع بعدم التستر على ما ورد حرفيا ليس فقط في إنجيل البشير لوقا بل في بقية ألأناجيل ، وماتعتبره كفر أو تناقض فالعلة ليست فيمن كتب بل فيمن نقل وترجم ، كما أنه ليس بكفر مادام ألأصل والمصدر موجود وقابل للتنقيح والتصويب ؟
***********
مسـك الخـتـام
وأخيرا بما أن الشئ بالشئ يذكر لنأتي إلى تناقضات أيات قرأنك الصارخة والتي ليست أخطاء عن ترجمات بل هى الكفر والزندقة بعينها ، وخير من يرد عليك كاتب مسلم متحرر من فكر أبي جهل الحقيقي هو السيد خليل خالد العمري ومقاله المنشور في الحوار المتمدن العدد 4120 في 11/6/2013 والموسوم ب( تناقضات العالم بالغيب السيد ألله) ومنها ؟
١:هل إبليس من الجان أم من الملائكة أم من النار ؟
(وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ" (34 البقرة) إبليس هنا من الملائكة ؟
وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ" (50 الكهف) إِبْلِيسَ هنا كان مِنَ الْجِنِّ
٢: هل ألله يفرّق بين رسله أم لا ؟
تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ (البقرة: 253)؟
لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ ..( البقرة: 285 )؟
٣:هل السماوات والارض خلقت في 8 ايّام أم في 6 أيام ؟
اللّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي( سِتَّةِ )أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ (يونس:3) هنا أيام الخلق 6 أيام ؟

أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي( يَوْمَيْنِ) وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي( أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ ) سَوَاء لِّلسَّائِلِينَ ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي ( يَوْمَيْنِ ) وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ ( فصلت: 8 - 12)؟
هنا أيام الخلق 8 أيام بدليل ( يومين+أربعة+يومين )= 8
٤:هل خلق ألله آدم من تراب أم من صلصال أم من طين ؟
الله خلقكم من تراب ( فاطر:11) ، ولقد خلقنا الإنسان من صلصال من حمإ مسنون ( الحجر:26) ، إنا خلقناهم من طين لازب(الصافات:11) ،
خلق الانسان من صلصال كالفخار (الرحمن:14) ؟
والمصيبة هنا ليست فقط في تناقض ألأيات بل أيضا في تناقض المتكلم ، ليتأمل ألأيات كل قارئ نجيب ولبيب ؟
٥:هل ألله يبدل كلامه أو أيات ألله أم لا ؟
لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللهِ ( يونس: 46)هنا يقر بإستحالة التبديل ؟
وَإِذَا بَدَّلْنَا آيَةً مَكَانَ آيَةٍ وَاللهُ أَعْلَمُ بِمَا يُنَزِّلُ قَالُوا إِنَّمَا أَنْتَ مُفْتَرٍ ( النحل 101) هنا ألله يقر بالتبديل ؟

يَمْحُو اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أَمُّ الكِتَابِ (سورة الرعد 13: 39) هنا ألله يمحو مايشاء ؟
٦: هل تؤخذ الجزية من المشركين … أم يقتلو أم يتركو لشأنهم ؟
قَاتِلُوا الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلا بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّى (يُعْطُوا الْجِزْيَةَ ) عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ( التوبة:29) ؟ هنا ألإله يأمر بدفع الجزية ؟

قُلْ لِلَّذِينَ أُوتُوا الكِتَابَ وَالأُمِّيِّينَ أَأَسْلَمْتُمْ فَإِنْ أَسْلَمُوا فَقَدِ اهْتَدَوْا وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ البَلَاغُ (سورة آل عمران 3: 20) ؟هنا ألإله يقر بإبلاغهم رسالته فقط ؟
٧:هل المطلوب في الدين ألإكراه أم لا ؟
لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الغَيِّ(البقرة:256)؟ هنا ألإله لايقر بألإكراه؟
وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلهِ (البقرة: 193)؟ هنا ألإله يقر بالقتال وليس فقط ألإكراه ؟


٨:هل ذكر ألله … يطْمَئِنُّ القلوب أم يخيفها ؟
وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ(الرعد:28 ) هنا ألإله يطمئن القلوب ؟
إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم(سورة الانفال:2) هنا ألإله يخيفهم ويرعبمهم ؟
٩: هل تقبل الصالحات من غير المسلمين .. أم لا ؟
إِنَّ الذِينَ آمَنُوا وَالذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللهِ وَاليَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُون (المائدة 69). هنا إله محمد يقربقبولها ؟
مَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الخَاسِرِين(سورة آل عمران: 85) ، هنا إله محمد ينكرها ؟
١٠:هل ألله يأمر بالفحشاء في قرأنه .. أم لا ؟
إنَّ اللهَ لَا يَأْمُرُ بِالفَحشَاءِ أَتَقُولُونَ عَلَى اللهِ مَالا تَعْلَمُونَ (سورة الأعراف 28). هنا ألله لا يأمر بها ؟
وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا القَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيراً(سورة الإسراء: 16) هنا نجده يأمر بها ؟

وإلى المزيد من أيات الزهايمر الالهية …؟
١١: هل عدد المسلمين فى الجنة … أقل من أهل الكتاب أم يتساون معهم ؟
ثُلَّةٌ مِنَ الأَوَّلِينَ وَثُلَّةٌ مِنَ الآخِريِنَ (سورة الواقعة 56:39- 40 ). هنا نجدهم متساويين معهم ؟
ثُلَّةٌ مِن الأوَّلين وقليلٌ مِن الآخِرين (الواقعة 56:13  14 ). هنا نجد عدد المسلمين في الجنة أقل من أهل الكتاب ، وهم ذوي الديانات المحرّفة و لايعترفون لا بمحمد ولا بتعاليم إلهه ؟
١٢: هل الصلاة .. محلّلة بكل الإتجاهات أم لا ؟
فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ (البقرة / 115) كلام حلو وجميل ؟
فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ (البقرة / 144) هنا نجده ينقلب على ماقاله منذ برهة ؟
١٣:  هل من خطأ في ألأية أدناه ؟
{…. وعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ۖ …ألخ } (لبقرة184) ؟ ويقصد به رمضان ؟
الصحيح من لايطيقونه عليهم فدية طعام مسكين … وليس من يطيقه ؟
١٤: هل تجلد الزانية .. أم تحبس في منزلها حتى تموت؟
واللاتي يأتين الفاحشة من نسائكم فاستشهدوا عليهن أربعة منكم فإن شهدوا فأمسكوهن في البيوت حتى يتوفاهن الموت أو يجعل الله لهن سبيلا (النساء: 15 -16) هنا نجده يقر بالحبس ؟

الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا (النور:2 ) هنا يقر بالجلد وهو نفس ألإله ولنفس الفعل ؟
١٥: هل يترك المشركون وشأنهم .. أم يوعضو أم يقتلو ؟
{ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَعِظْهُمْ وَقُلْ لَهُمْ فِي أَنْفُسِهِمْ قَوْلا بَلِيغًا}(النساء:63 ) { وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ }(الأنعام /106). هنا نجد الكلام جميل جدا ؟

فَاقْتُلُوا الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ (التوبة:5) هنا نجده ينقب عليهم ، طيب مالذي تغير في ألأمر يامحمد؟
هل يعقل أن تكون هذه أقوال نفس ألأله العالم بالغيب والرحمان الرحيم ، أم إنه كلام شيطان تقمص محمد في غار حراء في ليل رجيم ، أليس إلهه القائل إنه مهدي من يشاء ومظل من يشاء ، أم إنه كلام للسذج والمغيبين والبلهاء ؟
١٦: هل ألله .. حلل النساء لمحمد أم لا ؟
لا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِنْ بَعْدُ (الأحزاب: 52)

يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَحْلَلْنَا لَكَ أَزْوَاجَكَ (الأحزاب:50)
********
وأخير قولي للعزيز مير عقراوي قول السيد المسيح{ أزل الخشبة التي في عينك حتى القشة التي في عين أخيك ) ؟
وليتساءل كل مسلم باحث عن الحق والحقيقة وذي عقل ، هل يعقل أن يكون إلهكم بهذه السذاجة والزئبقية حتى يغير كلامه في ليلة وضحاها والملوك لاتفعلها ولو كان في ألأمر فناها دون حياء أو خجل ؟


محبكم في الوطن الكبير
سرسبيندار السندي
عاشق الحق والحقيقة والحرية

 

اذا كان المضمون حقا ومشروعا وعادلا فهل يعني ان الممارسة أيّاً كانت نوعها وكيفيتها هي أيضا حقة ومشروعة وعادلة ، أو هل أنَّ الغاية تُبرِّرُ الوسيلة ، وأيَّ وسيلة كانت ..؟!

الجواب : هو بالطبع كلاّ ، لأن الممارسة ينبغي أن تكون ضمن المشروعية والعدل والعدالتية ، أي يجب أن تكون منضبطة بالقيم والمعايير والموازين المشروعة وإلاّ ستفقد الممارسة آنئذ مشروعيتها وعدالتها وأحقيتها . وهذا يعني بتعبير الامام علي – رضي الله عنه - : { كلمة حق يُراد بها الباطل } . وقد أطلق الامام علي كلمته الكريمة المشهورة هذه كرد على مقولة الخوارج عندما قالوا : { لاحُكْمَ إلاّ لله } ! .

مثال على ماورد : إنَّ مضمون بعض ماتدّعيه منظمة القاعدة ذو الصِبْغة والأفعال الخوارجية هو صحيح وحق وعادل ومشروع في نفس الوقت ، لكن ممارساتها وأفعالها مُذ بدايات القرن الجديد ، والى اليوم سلبت منها حق المشروعية والعدالتية والاسلامية والأخلاقية والانسانية لمضمون إدعاءاتها العادل والمشروع ، وذلك للأسباب التالية :

1-/ الإستسهال في قتل الناس وسفك دمائهم من المسلمين وغير المسلمين ، وذلك بشكل جماعي في العالم كله عن طريق زرع القنابل والتفجيرات العشوائية الهمجية والعمليات الانتحارية المُحَرَّمة شرعا ، أوغيرها من الوسائل التي هي حرام ومحذور وممنوع بشدة في الاسلام . وهذا لايعني إلاّ أمرا واحدا ، وهو شن حرب إبادة على الجنس البشري العزيز والمحترم والمُكرَّم أصلا بعمومه في المنظور القرآني الانساني كما في قوله تعالى : { ولقد كرّمنا بني آدم } الإسراء / 70 ! .

إن دماء الناس كلهم ، في الاسلام ، وبدون أيَّ إستثناء على الإطلاق ، وذلك بغض النظرأيضا عن أديانهم ومذاهبهم ومعتقداتهم وأجناسهم وأعراقهم وألوانهم ولغاتهم وتخومهم الأرضية هي محترمة ومصانة ومقدّسة ومكرّمة كما في التنزيل الحكيم : { من قتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ، ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا } المائدة / 32 ، مضافا أن القتل وسفك الدماء المُحَرَّمة سفكها هو من أكبر وأشنع وأفظع الجنايات والجرائم والمُحرَّمات في الشريعة الاسلامية ، ثم بإضافة أخرى إن من أولى مقاصد الشريعة الاسلامية وغاياتها هو صون الدماء الانسانية من الهلاك والإهلاك والتلف ، أو حفظ النفس الانسانية كما يقول علماء أصول الفقه الاسلامي ، ثم يأتي بعدها حفظ العقل والتديُّن والعِرْض والأموال وغيرها من الحقوق الأساسية للإنسان التي قرّرتها الشريعة الإسلامية في مقاصدها وغاياتها ... وبالنسبة للتدين فإن الاسلام منذ بداياته إعترف علانية وصراحة بالأديان السماوية ، وكذلك بحرية المعتقد بصورة عامة ، كما نقرأُ قوله تعالى : { إن الذين آمنوا والذين هادوا والصابئين والنصارى والمجوس والذين أشركوا ، إنَّ اللَه يفصلُ بينهم يوم القيامة ، إن الله على كل شيءٍ شهيد } الحج / 17 . إذن فالفصل والحكم النهائي بين هذه الأديان والمعتقدات وأصحابها هو من سلطة الله تعالى وإختصاصه فقط لاغيره كائناً من كان ، حيث هو سبحانه ، كما نلاحظ بكل وضوح وبيان يحكم ويفصل بينهم فيما كانوا فيه يختلفون في دار الدنيا ...!

2-/ تفجير المساجد والجوامع والكنائس والمدارس على رؤوس ساكنيها ومؤمنيها وأتباعها ، مع تفجير المطاعم وأماكن العمل والعلم والثقافة ...

3-/ الإحتذاء تماما بعقائد وممارسات الخوارج في التاريخ حذو القذّة بالقذَّة ، بل إنهم فاقوا الخوارج في التطرف والغلوِّ والفساد والإفساد والتدمير وسفك الدماء والولوغ فيها والعبث اللامحدود بأرواح وحقوق ومقدسات ومعتقدات وممتلكات الناس .

4-/ الإستسهال في التكفير والتفسيق والتضليل بدلا من التفكير والتحاور والأخذ والرد ، وفي إباحة دماء الناس وأعراضهم وأموالهم ، مع أن الشريعة الاسلامية حرّمت كل ذلك سواءً بالنسبة للمسلم ، أو لغير المسلم ، لأن الناس كلهم : { صنفان : إما أخ لك في الدين ، وإما نظير لك في الخَلْقِ } كما قال الامام علي – رضي – في رسالته التاريخية الإدارية الهامة جدا الى واليه بمصر يومها الأشتر النخعي ..!

في الاسلام يجب أن تتقيَّدَ الممارسات النضالية والمقاوماتية كلها بالضوابط الشرعية والانسانية ، وإن خرجت منها ، أو ناقضتها فقد فقدت شرعيتها وعدالتها وإسلاميتها ، لأن النصر والغَلَبة في الشريعة يجب أن لا تكون ، وأن لاتترافق بالجور والظلم وسفك الدماء البريئة والتخريب والتدمير وغيره من معالم الفساد في الأرض ، أي بكلمة واحدة : إن الغاية والمضمون في الاسلام لاتُبرِّرُ على الاطلاق إستخدام جميع الطرق والوسائل والأدوات ، فذلك حرام أشد التحريم في الاسلام ، فهو ، أي الاسلام قيَّدها كما قيَّدَ وحرَّمَ الغدر والغيلة والنذالة والفتك بالناس بأيِّ وسيلة كانت ، وإلاّ ماالفرق هنا بين الظالم والمظلوم ، أو بين المقاومة والإرهاب ، أو بين الحق والباطل ...؟ ، وإن كان لافرق بينهما في المنظور الخوارجي اللامشروع حينها يكون الصراع صراعا بين ظالم وظالم بدون شك ...!

وفي هذا الموضوع غضب الامام علي – رضي الله عنه – كثيرا من بعض أتباعه عندما أشاروا عليه ذلك كرد على ممارسات خصمه معاوية بن أبي سفيان ، فقال : { أتأمروني أنْ أطْلُبَ النصرَ بالجور } ! . والجهاد في الاسلام ليس كما توهمه خوارج العصر والزمان من منظمة القاعدة وتفرُّعاتها وأشباهها ، فالجهاد في الاسلام هو لدفع الظلم سواء كان الظالم مسلما ، أو غير مسلم ، وهو ليس معناه إنه لدفع الكفر بسبب الكفر ، لأن ذلك يتناقض مع الكثير من النصوص القرآنية ، منها :

1-/ { لاإكراه في الدين } البقرة / 256 .

2-/ { وهديناه النجدين } ، أي ان الله تعالى أهدى الانسان طريقي الايمان واللاإيمان في إختيار أحدهما ، وتأمل معي في لفظ : { وهديناه } ، فهذا الإهداء الرباني الكريم الحكيم في الايمان واللاإيمان يُثبتُ كم أنَّ الانسان هو مُكرَّم ومحترم على العموم في الخطاب القرآني . لهذا اذا كان الله تعالى نفسه أهدى الانسان طريق الايمان ، أو أهداه في نفس الوقت طريق اللاإيمان ، وذلك للإختيار في أحدهما كما يشاء ، وكما يختاربكل حرية ، فكيف بأناس ينصبون أنفسهم فوق مقامات النبوة الكريمة وقاماتها العظيمة ، بل أنَّ هؤلاء – والعياذ منه سبحانه – تجاوزوا حتى حدود الله سبحانه وتعاليمه وأحكامه وصلاحياته المطلقة وتمردوا عليها . وهذا ليس له أيَّ تفسير وتبرير ومعنىً سوى أنه إنقلاب خطير على الاسلام والقرآن الكريم ورسوله الصادق الأمين محمد – عليه وآله الصلاة والسلام - ، وعلى المسلمين والإنسانية بشكل عام وأعم كما فعله الخوارج في زمن الامام علي – رض - ! .

3-/ { ولو شاء ربُّكَ لجعل الناس أمة واحدة ولايزالون مختلفين إلاّ من رَحِمَ ربك ، ولذلك خلقهم ...} هود / 118

4-/ { ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ...} النحل / 93

5-/ { ولو شاء ربك لآمن من في الأرض كلهم جميعا ..} يونس / 99 . على هذا فالإختلاف والتنوع والتباين في العالم ، بل في الكون كله من حيث الأديان والمعتقدات والأجناس والألسن والألوان والقوميات والشعوب وغيرها هو من سُنَّة الله عزوجلَّ وقانونه العام ، ومن آياته ومعالمه الكبرى التي تَجلَّتْ وتَتَجلَّى بكل روعة وحكمة في الكون برمَّته ...

لهذا فقد جعل الاسلام الايمان أمراً إختيارياً لاقهرياً وإكراهياً ، حتى الردة في الاسلام ، أو عنه فإن عقوبتها وحسابها أخروية حصراً ، فهي بيد الله سبحانه كما قرّر القرآن الحكيم في آيتين حكيمتين محكمتين هما :

1-/ { ومن يرتدد منكم عن دينه ويمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والآخرة وأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون } البقرة / 217

2-/ { ياأيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولايخافون لومة لائم ، ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله واسع عليم } المائدة / 54 .

تقوم رئاسة الجمهورية العراقية بمناقشة قانون تساوي الرواتب بين المدنيين و العسكرين العاملين في وزارة الداخلية، و بعد التصديق عليه سيتم نشره في جريدة الوقائع و بالتالي الدخول إلى حيز التنفيذ، في حين أشار مقرر اللجنة المالية و الإقتصادية في برلمان كوردستان، إلى أنه سيتم التصديق على قانون حقوق و امتيازات الموظفين المدنيين في وزارة الداخلية بعد انتهاء عطلة البرلمان.

و أشارت عضوة اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي عن كتلة التحالف الكوردستاني نجيبة نجيب لـNNA، إلى أنه و بعد التصديق على قانون التساوي بين رواتب الموظفين المدنيين و العسكرين العاملين في وزارة الداخلية، سيتم نشر القانون في صحيفة الوقائع العراقية، و بالتالي دخولها إلى حيز التنفيذ.

و بخصوص قانون حقوق و امتيازات الموظفين المدنيين في وزارة الدخلية، أكد مقرر اللجنة المالية و الشؤون الإقتصادية في برلمان كوردستان محمود دلير محمود لـNNA، أن برلمان كوردستان قام بمناقشة العديد من بنود القرار المذكور خلال شهر حزيران الماضي، و لكن أحداث 30 حزيران أدت إلى تأجيل التصديق عليه، و من المقرر أن يتم استكمال مناقشة القرار مع استئناف جلسات البرلمان في بداية أيلول القادم.
---------------------------------------------------
مروان – NNA/
ت: شاهين حسن

Description: C:\Users\Bogusia\Desktop\رموز زرادشتية\400_F_30883079_slXVWfKuD4G4K3zzYfPN9ldQEbAhY8kG.jpg

سلسلة قضايا كردستانية: Dr. Sozdar Mîdî

الحلقة ( 7 ) مدارس إنتاج وتصدير الفكر التكفيري في الشرق الأوسط

قال المؤرخ البريطاني الشهير أَرْنُولْد تُوينْبي:

" لكي نفهم الأجزاء، يجب أن نركّز اهتمامَنا على الكل"([1]).

ونحن بأشدّ الحاجة إلى الأخذ بهذا المنهج، لنكون أقدر على فهم ملابسات الفكر التكفيري الناشط بقوة في الشرق الأوسط منذ أكثر من عقدين، وها هو يختطف ثورات الشعوب ضد القهر، ويهدّد السِلم على مستوى العالم.

بحثٌ في العمق الجهادي:

المثير للعجب أن الجهاديين (التكفيريين) ينتمون حصراً إلى الدين الإسلامي، فثمّة في العالم على الأقل أتباعُ خمس ديانات عريقة: اليهودية، والزَّرْدَشتية، والهندوسية، والبوذية، والمسيحية، فلماذا لا ينشط جهاديون تحت راية أحد هذه الأديان؟ ولماذا هم من المسلمين فقط؟

لفهم هذه الإشكالية، لا بدّ من العودة إلى أصول العقيدة الإسلامية، إنها تشتمل على عشرات الآيات القرآنية والأحاديث النبوية المحرّضة على الغزو والجهاد، منها الآية: {انْفِرُواْ خِفَافًا وَثِقَالاً وَجَاهِدُواْ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ}([2])، ومنها الحديث:"مَن مات ولم يَغْزُ، ولم يُحدِّثْ نفسَه بغَزْوٍ، ماتَ على شُعبةٍ من النِّفاقِ"([3]). ومنها أيضاً الحديث "أنّ رسولَ اللّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلّم سُئِلَ: أَيُّ العَمَلِ أَفْضَلُ؟ فقال: إِيمانٌ باللّهِ ورَسُولِهِ. قِيلَ: ثُمَّ ماذا؟ قال: الجِهادُ في سَبِيلِ اللّهِ. قِيلَ: ثُمَّ مَاذَا؟ قال: حَجٌّ مَبْرُورٌ"([4]). وفي المكتبة الإسلامية- قديماً وحديثاً- عشرات المؤلفات التي تهتم بالفكر الجهادي فقهياً ودَعَوياً، وتربّي الأجيال عليه، هذا عدا الفضائيات التي تعمل لهذا الغرض بكل قوة.

ولولا الفكر الجهادي الراسخ في صميم العقيدة الإسلامية، لما استطاع العرب المسلمون إقامة دولة الخلافة، ولا السيطرة على الشرق الأوسط، ولَما أصبحوا قوة عظمى حوالي خمسة قرون. وكلُّ ما يقوم به التكفيريون الآن هو أنهم يفعّلون هذا الفكرَ الجهادي ثانية، لإقامة دولة الخلافة، وثمّة مؤشّرات تدلّ على أنهم يجرّون العالم إلى كارثة خطيرة؛ هي إشعال الحروب الدينية، ومن تلك المؤشّرات انفجار صراعات دموية بين الهندوس والمسلمين بين حين وآخر، وبين البوذيين والمسلمين في بورما، وظهور جماعات متشدّدة في الدول الأوربية ضد الجاليات المسلمة، كردّ فعل على النشاط التكفيري الإرهابي في تلك الدول.

مدارس الفكر التكفيري المعاصر:

وصحيح أن الآيات والأحاديث المحرّضة على الغزو والجهاد وردت في سياقات تاريخية خاصة، وارتبطت بأحداث معيّنة في العهد النبوي، لكن مدارس إنتاج الفكر التكفيري الحديثة فعّلت تلك الآيات والأحاديث ثانية، حتى إن الجهاديّ محمد عبد السلام ألّف كتاب "الفريضة الغائبة"، يذكّر فيه بضرورة أحياء فريضة الجهاد([5]).

وبشكل عام ثمّة خمس مدارس رئيسة تنتج الفكر التكفيري في الشرق الأوسط، وتقوم برعايته وتصديره، ونستعرضها فيما يلي بإيجاز شديد:

أولاً- المدرسة السعودية: تمثّلها الحركة السلفية (الوهابية)، ومؤسُّسها هو الإمام محمد بن عبد الوهّاب (1703 – 1791م)، وبفضلها أقام آل سعود دولتهم الأولى في نَجْد، وقضى عليها حاكم مصر الكُردي محمد علي باشا عام (1819م) بتوجيه من الدولة العثمانية، وبفضلها أقام آل سعود مملكتهم عام (1932م)، بعد الانتصار بفضل المجاهدين (كانوا يُسمّون: الإخوان) على القبائل العربية المعارضة([6]).

ثانياً- المدرسة المصرية: تمثُلها حركة (الإخوان المسلمين)، ومؤسُّسها هو الشيخ حسن البَنّا عام (1928)، وبلغ الفكر الجهادي فيها إلى الأوج على يدي المفكّر سيّد قُطب، إنه تأثّر بفكر الباكستاني أبي الحسن النَّدَوي والباكستاني أبي الأعلى المَوْدُودي، وقد وصفا المجتمعات الإسلامية بأنها (جاهلية)، وطالبا بالعودة إلى الإسلام الأصولي، وجعلا العنفَ من وسائل التصحيح، ويُعَدّ سيّد قُطب أبرز مَن رسّخ قواعد الفكر التكفيري في حركة الإخوان المسلمين، ومن عباءة فكره خرجت (جماعة التكفير والهجرة)، وجماعة (الجهاد) المصريتين([7]).

ثالثاً- المدرسة الباكستانية: مؤسّساها اثنان: الأول هو المفكّر أبو الحسن النَّدَوي، وقد وصف المجتمعات المسلمة بأنها (جاهلية)، ونادى بحاكمية الله، كي يستعيد المسلمون دورهم القيادي في العالم. والثاني هو أبو الأعلى المَوْدُودي مؤسّس (الجماعة الإسلامية) في باكستان عام (1941)، ونهْجُه شبيهٌ بنهج النَّدَوي، ودعا إلى استخدام العنف (الجهاد) طريقاً إلى استعادة الإسلام الحقيقي، وإن قادة حركة طالبان الباكستانية والأفغانية أبرز خرّيجي هذه المدرسة([8]).

رابعاً- المدرسة الإيرانية: مؤسُّسها هو الإمام الخُمَيْني، وإن قادة الجمهورية الإسلامية في إيران هم من خرّيجي هذه المدرسة، ويقوم فكرها على الجهاد لنشر الثورة الإسلامية في العالم، ولهذا الغرض أنشأ الخُميني (جيشَ القدس) عام (1980م)، وأنشأ فِرقَ الانتحاريين في الحرب العراقية- الإيرانية، ومنحهم مفاتيح الجنّة، وبدأت العمليات الانتحارية عام (1983م) ضد السفارة الأمريكية في بيروت، إن الخُميني أحدث تحوّلاً جذرياً في الفكر الشيعي، إذ انتقل به من دائرة (المازوشيّة) متمثّلةً في التطبير وجلد الذات بالسلاسل، إلى دائرة (الساديّة) متمثّلةً في استخدام العنف الانتحاري ضدّ الآخر المعارض والمعادي([9]).

خامساً- المدرسة التركية: ظهرت هذه المدرسة متأخرة قياساً بالمدارس السابقة، لكنها تُسرع الخُطا لتلحق بها، إنها ظهرت مع تأسيس (حزب النظام الوطني) عام (1970) بزعامة نجم الدين أربكان، ومن المدرسة الأربكانية تخرّج رجب طيّب أردوغان وعبد الله غول مؤسّسَي (حزب العدالة والتنمية) عام (2001)، وقد سيطر هذا الحزب بسرعة على مقاليد الأمور في تركيا، وتحت رداء الديمقراطية والانفتاح على الثقافة الغربية، شرع يعزّز أركانه في المجتمع التركي، ويؤسّس لمجتمع إسلامي سيكون بلا شك بيئة صالحة لإنتاج الفكر التكفيري خلال هذا العقد.

وجملة القول أن جميع الحركات التكفيرية تنتمي إلى الإسلام السُنّي (المدرسة السعودية والمصرية والباكستانية) في الدرجة الأولى، ويأتي الإسلام الشيعي (المدرسة الخُمينية) في الدرجة الثانية، ويأتي الإسلام السُنّي التركي في الدرجة الثالثة، مع الأخذ في الحُسبان أن ثمّة تحالفاً كان قائماً بين الثلاثي السُني (الحركة السلفية، وحركة الإخوان المسلمين، والجماعة الإسلامية الباكستانية)، ولجأ كثير من شيوخ الإخوان المسلمين، في ستينيات القرن العشرين، إلى السعودية وبقية دول الخليج، هرباً من سطوة نظام الرئيس المصري جمال عبد الناصر، وساهموا هناك في تخريج أجيال من التكفيريين الخليجيين، وليس أُسامة بن لادن (مؤسّس تنظيم القاعدة) سوى أبرز خرّيجي المدرستين السلفية والإخوانية، ولذلك وجد الملاذ عند حركة طالبان خرّيجي مدرسة (الجماعة الإسلامية) الباكستانية([10]).

وفي تسعينيات القرن العشرين، وبجهود الأمير حَمد بن خليفة آل ثاني، دخلت إمارة قطر على خطّ الحركات الإسلامية، وجاء ذلك ضمن طموحها إلى القيام بدور إقليمي وعالمي منافس للدور السعودي، فاستقطبت الشيخ المصري الإخواني الدكتور يوسف قَرَضاوي، ومنحته الجنسية القطرية، ومكّنته من إقامة شبكة إخوانية عالمية أخطبوطية باسم (الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين) عام (2004)، وأقامت علاقات خفية مع تنظيم القاعدة، ودعمتها لوجستياً من خلال فضائية (الجزيرة). وعندئذ بدأ الصراع بين تنظيم الإخوان المسلمين الدائر في الفلك القَطَري، والتنظيمات السلفية الدائرة في الفلك السعودي، وها هما التيّاران يتصارعان للهيمنة على الشرق الأوسط، ومظاهر هذا الصراع واضحة الآن في مصر وليبيا وتونس وسوريا.

وبقي أن نعرف لاحقاً علاقة التكفيريين الكرد بهذه المدارس.

ومهما يكن، فلا بدّ من تحرير كُردستان!

8 – 8 - 2013

المراجع:



[1] - أرنولد توينبي: مختصر دراسة للتاريخ، 1/10.

[2] - سورة التوبة: الآية 41.

[3] - سُنَن أبي داود، 3/10. وانظر سُنَن النَّسائي، 6/8. وصحيح مُسْلِم، 3/1517.

[4] - البُخاري: صحيح البخاري، 1/41.

[5] - د. ماجد موريس: الإرهاب، ص 82.

[6] - الدكتور محمد عمارة: العرب والتحدي، ص 149. حسن خ. غريب: في سبيل علاقة سليمة بين العروبة والإسلام، ص187. خير الدين الزركلي: الأعلام، 4/19.

[7] - حسن خ. غريب: في سبيل علاقة سليمة بين العروبة والإسلام، ص277. حسن طوالبه: العنف والإرهاب، ص 188، 189. خير الدين الزركلي: الأعلام، 3/174.

[8] - روجيه غارودي: الأصوليات المعاصرة أسبابها ومظاهرها، ص 79، 82. حسن خ. غريب: في سبيل علاقة سليمة بين العروبة والإسلام، ص429. حسن طوالبه: العنف والإرهاب، ص136، 143، 242. بروس ب. لورنس: تحطيم الأسطورة، ص 114.

[9] - محمد بشاري: صورة الإسلام في الإعلام الغربي، ص 29. شيرين عَبّادي: إيران تستيقظ، ص 59، 76.

[10] - روجيه غارودي: الأصوليات المعاصرة أسبابها ومظاهرها، ص 77. خليل أحمد خليل: ملحق موسوعة السياسة، ص 218 221.

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

أكاد أجزم أنّ شيركو بيكس قد مضى مع الموت إلى عالمه المجهول لأنّه استطاع أن يصنع من الموت قصيدة جميلة،وأن يرى في رحيله حلولاً أبديّاً في الذّاكرة والوجود والفكرة،ولابدّ أنّه صنع من مرضه مع السّرطان أيقونة جميلة في روحه وفي قصيدته،وما كان استسلامه لهذا المرض الخبيث إلاّ مناورة وجوديّة منه في سبيل بناء ترنيمة فرح في تجربته الزّاخرة بالحزن الذي اعتاد أن يتعاظم عليه،وأن يقهره بحبّه للحياة وبإيمانه بعدالة قضاياه،هكذا هو شيركو بيكس؛فهو رجل سيرته وقصيدته تقولان بأعلى صوتهما الخالد إنّه رجل استطاع أن يغزل من الحزن رداء فرح كوني حنون،وإنّه اعتاد على أن ينتصر للجمال على هزائم الحياة وعلى قبائح الوجود،وعلى شرور البشر.

هو فنان أخلص لفنّه ولقصيدته التي وهبته الخلود،وحفرت اسمه في سِفْر العظماء،ولخّصت رحلته الطّويلة من المهد إلى القصيدة إلى الثّورة وصولاً إلى الجمال الأبدي في كلمتي:الثّورة والجمال.

لا أستطيع أن أزعم بأنّ معرفتي بهذا الجبل الكردي العتيد المسمّى شيركو بيكس قائمة على معرفة قريبة ومعاينة مباشرة أو مجايلة أدبيّة أو مزاملة في درب الثّورة،وليت الأمر كان ذلك،ولكن الحقيقة أنّني لم أحظ بمقابلة هذا العملاق الشّعري والإنسانيّ سوى ثلاثة مرّات في حياتنا،كانت آخرها في فعاليات مهرجان كلاويز السّادس عشر للعام 2012 في السّليمانية حيث انتفض كصقر مزهو وهو يقرأ على جمهور المهرجان آخر قصائده الحداثيّة المبنيّة على سرديّة الومضة،كان المتحدّث بضمير الشّعب الكردي،النّابض بحسّه،المحمّل بتجربته ومعاناته،الموغل في الإيمان بقضيّته،عندما يتحدّث بالمفرد يقصد الكلّ،وعندما يبتعد يكون في أقرب حالاته من القرب،وعندما يلغز يكون مجاهراً مواجهاً متحدّياً،وكان لي شرف الوقوف في مضماره،وإلقاء كلمة الوفود العربيّة المشاركة في المهرجان الذي ترنّم على كلماته،وحلّق مع أشعاره.

إذن معرفتي الحقيقيّة والأصيلة به كانت عبر كلماته وأشعاره ودواوينه،هي علاقة بدأت بسلسلة دراسات عن تجربته الشّعريّة، كان آخرها دراسة نقدية لي بعنوان" الرؤية والتشكيل عبر الومضة الشّعريّة في قصيدة"سبعون نافذة متجوّلة"،وانتهت بتكوين قناعة نقديّة مكرورة ومسبوقة من جيل نقدي كامل يؤمن بأنّ شيركو بيكس هو مدرسة خاصّة في تاريخ الشّعر الكردي والتاريخ النضالي المؤمن بعدالة قضيته،فضلاً عن أنّه علامة في الشّعر العربي الحديث،إلاّ أنّه ظلّ مخلصاً للغته القوميّة وكتب جلّ دواوينه التي بلغت 35 ديواناً باللغة الكردية،وإنّما ما وصل من شعره إلى المتلقّي العربي كان مترجماً تماماً كما وصل شعره إلى كلّ الدّنيا بالترجمة التي طارت به إلى كلّ مكان،وأنزلته مكانه الذي يستحقّه في ضمير العالم ووجدانه وذاكرته،وجعلته علامة في تاريخ الإبداع الإنساني،وأهّلته لأن يحصل على كثير من الجوائز العريقة،مثل:جائزة توخولسكي،وجائزة بيره ميرد،وجائزة العنقاء،حتى أنّه قد تمّ تداول اسمه للحصول على جائزة نوبل التي ماحُرم منها إلاّ لاعتبارات سياسية معلومة للجميع.

وغني عن الذّكر أنّ شاعراً بهذه القامة يجعلنا أمام تجربة هي معين لا ينضب للباحث والدّارس والمتلقي،وهي تجربة غير منتهية الظلال والرؤى والزّوايا والمرامي،والمئات من الدّراسات في هذا الشأن خير دليل على أن تجربة بيكس تجربة عريضة ضنينة على الانحسار أو الاختزال أو الإحاطة،ولعلّ الانتصار للجمال هو القاسم المشترك الأكبر في هذه التجربة،وهو أداة التشكيل السّحريّة التي بعثت الحياة في شاعريّة بيكس،وقدّرت الخلود لقصائده وكلماته،فكان الجمال هو الهدف والغاية والطّريق والأداة في التجربة الشّعريّة عنده،بل لعلّه كان المحرّك الحقيقي لكلّ حياته ومعاشه وتجربته وقراراته ودربه ونهجه،وهذا الجمال يتسع ليصبح إيماناً راسخاً بكلّ معاني العدل والإخاء والمحبّة والسّعادة والإبداع،وعدالة قضيّته الكردية كانت الأتوان الذي انبثقت عنه هذه الرؤية للحياة،فانساق يدافع عن حقّه و حق شعبه في الأرض والعدالة والاحترام،وانخرط بالعمل السياسي في الحركة الكردية منذ منتصف الستينات،ثم بعد انهيار الاتفاق المعروف باتفاق 11 آذار التحق ثورة الجبل،وعمل في إعلامها،ومتح من معاناة شعبه في خلق أجمل القصائد الشّعريّة الرافضة للظلم،والمجسّدة للاستبداد والقهر الذي تعرّض له الشّعب الكردي،ولعلّ قصيدته"رسالة إلى الرّب" التي كتبها عن القصف الكيماوي الغاشم الذي تعرّضت له مدينة حلبجة عام 1988 هي أبرز الأمثلة على شعره الوطني الذي كرّسه لسنين طويلة ممتدّة لكرديّته المظلومة المُعتدى عليها،وديوانه "مقبرة القناديل" الذي وُلد من رحم جريمة الأنفال هو مثال شعري يتكلّم بلسان كلّ كردي تجرّع الظّلم،ليقول:

"يالون الموت

انتظرني في نقطة مندهشة

كاندهاش بلادي أمام تاريخ السكاكين"

ونستطيع القول إنّ شيركو بيكس استطاع على الرّغم من معاناة شعبة و معاناته الشّخصيّة التي تمثّلت في المقاومة في الجبال والمطاردة والإقامة الجبريّة والمضايقة التي أجبرته على طلب اللجوء السياسي من السّويد أن يظلّ مسكوناً بحلم خلق الأشياء الجميلة،والانتصار لها رغم الإكراهات الحياتيّة والواقعيّة،ولذلك قد تبنّى اللغة الاستثنائيّة الرقيقة الموحية الأنيقة ذات المعجم الدلالي الخاص من أجل الوصول إلى هاجسه الفكري الإنسانيّ،وهو الجمال في كلّ أشكاله ابتداء من الوطن مروراً بالإنسان انتهاء بالأشياء والجمادات والصّور والرؤى والقناعات،ولذلك كان انتصاره ابتداء للحداثة في الشّعر الكردي الذي رأى فيها طوق نجاة من الرتابة والقيود،وجواز سفر نحو إنسانيته وأفكاره وأحلامه،وذلك منذ أن أصدر في مطلع السبعينات مع عدد من الأدباء الكرد بياناً متبنياً للحداثة حمل اسم"بيان روانكه المرصد" بمسوّغ فتح آفاق أرحب للإبداع الكردي في فضاءات جديدة.

وشعر شيركو بيكس ينطق بفلسفته الحياتيّة والجماليّة والفنيّة التي أجملها في قوله:" لنكن دائماً أصدقاء للمحبّة الشّعريّة،ولنكن دائماً بجانب الشعوب المضطهدة،وأن نكتب بدمائنا وأرواحنا؛فالإبداع لا يأتي من فراغ،والأشياء الجميلة قليلة،وأنا أعتبر نفسي أحد الشعراء في هذا العالم وأريد أن أتواصل بحبّي مع الآخرين خارج المألوف،وبنفس الوقت أعتبر نفسي مسؤولاً عمّا يجري في هذا العالم".

ومن هذا المنطلق الفلسفي للحقائق والجمال يرسمنا لنا عوالم شعره إذ يقول:

"لا مَثيلَ لِلَوحَتي...
فَقَدْ رسمتُ الخريرَ... لا المَوجة
رسمتُ هيبةَ الجبلِ... لا الجبَلْ
ابتسامة الطفلِ... لا الطفلْ
بُكاء الخُبزِ... لا الخُبرْ
صُراخ الحجرِ... لا الحجرْ
رسمتُ حُب حبيبتي
وليس حبيبتي!"
وهو يؤثّث كلّ تفاصيل حياته وتجربته بالجمال الذي يراه جزءاً من حبيبته الوطن التي رافقته في كلّ مراحل حياته،وكانت إلهامه المستمرّ في درب حياته:

"هذا الخريف روائي عبثي
كل مرة حين ينهي فصلاً أو فصلين أو ثلاثة
من روايته
ينفعل فجأة في منتصف ليلة ما
ويرمي بها بعيداً
ثم يمزقها صفحةً صفحة
ويطلقها للريح
انظر إلى ذاك السهل
إلى الخيال المنثال
وأوراق الكلمات المرتعشة
وصفحات الأنفاس الممزقة
ومقاطع الظلّ
والعبارات المجمَّدة
كلها ذاوية ومتساقطة
أنظر إلى ذاك السهل
الوقفة الأخيرة: اقتفيتُ آثار خطى الكلمة

فبلغتُ قِمّة الخيال
اقتفيتُ آثار خطى الخيال
فارتقيت سماء الشِّعر
اقتفيتُ آثار خطى الشِّعر
فوصلتُ سِحر الجمال
ولما اقتفيتُ آثار خطى الجمال
سكنني جمالكِ
فمكثتُ هناك!"

ويظلّ يحلم بالنّهايات الجميلة واللحظات الحنونة على الرّغم من كلّ قسوة الحياة،فيقول في ومضته الشّعريّة "الزّواج ببحيرة أرملة":

"بعد الحربِ
وعلى صهوة غيمةٍ بيضاء
سافرَ لحنٌ وشعرٌ وقصةٌ معاً
لزيارة بُحيرةٍ أرملة
نزلوا بخيوط المطرِ فوقها
تمشَّوا مع الريح حتى جدائلِ البُحيرة
صنع اللحنُ من الحُبِّ سماءً جديدة
صارت القصةُ طائراً بجناحين كبيرين
وطارت في السماء الجديدة
صار الشعر أُفُقاً فتياً
وفي أولِ أيام نوروز
تزوجَ من البُحيرة الأرملة

والانتصار للجمال يفرض على بيكس أن يلعن المجرمين بحقه كلّما نزلوا في ساحة الشّعب المضطهد،ويسميهم اللصوص دون وجل أو مواربة:

"على مرأى من السماء
سرقوا الغيم
على مرأى من الغيم
سرقوا الريح
على مرأى من الريح
سرقوا المطر المدرار
و على مرأى من المطر
سرقوا الثرى
و في الثرى
دفنوا العيون التي شهدت اللصوص! "

وهو يندّد بكلّ مجرم بنى وجوده واستمراره على دماء الأبرياء،فيقول في ومضة "ضابط عادي"

"عندما منحوه كوكبة واحدة
كان قد قتل كوكبا
و عندما صارتا اثنتين
صارت يداه حبال مشانق
و عندما صارت ثلاث كواكب
ثم تاجاً و ما فوق
استيقظ التأريخ
فوجد البلاد
مملكة أرامل! "

ولابدّ أنّه يجعل القضية الكردية وصمة عار في جبين التاريخ والإنسانيّة التي تغضّ الطّرف عن معاناة الكردي في وطنه وعلى أرضه :

" جاء التاريخ
وقاس قامته بقامة أحزانك
كانت أحزانك أطول
وعندما أراد البحر
أن يقيس عمق جراحاته
مع جراحاتك
صرخ
لأنه كاد أن يغرق فيك".

وعندما تحار كلماته فهو يترك للقصيدة أن تصبح عملاً وجدانيّاً جمعيّاً،ويسمح للمتلقّي أن يصبح معادله الموضوعي،وينتج ما تعذّر عليه أن ينتجه:"
"و في هذه اللحظة
حائرة هي كلماتي
أتكمل هذه القصيدة؟
أم تتركها لكم؟
فلأتركها لكم!! "
ويظلّ على الرّغم من حيرته في هذا العالم المتوحّش القاسي يحمل في جنباته سرّ الجمال الأعظم،وهو الحبّ بكلّ معانية وتجلياته التي تتسع لتصبح صيغة حياتيّة كاملة،فيقول في "احتراق":

"على سلالم الخوف
كان الظلام ينزلق كلص بهدوء
إلى أعماقي
و لما وصل إلى السويداء رام شيئا ما
و على حين غرة
أشعلت حبك
فاحترق الخوف و الظلام فيه".

نعم هو الحبّ الذي يراه بيكس سرّ الأسرار،ومنقذ الأرواح:

" تدخل روحي و لست شعاعاً
تدخل جسدي, و لست دماً.
تدخل عيني, و لست لوناً.
تدخل أذني, و لست صوتاً.
إنما..
أنت.
سر الحب!."

والحبّ الأعظم في عرفه وتقديره هو حبّ الحرية التي تسمح للإنسان بأن يعيش إنسانيته بكلّ كرامة واستحقاق:

" وضعت أذني على قلب الأرض
حدثني عن حبه للمطر
وضعت أذني على قلب الماء
حدثني عن حبه للينابيع
وضعت أذني على قلب الشجر
حدثني عن حبه للأوراق
وعندما وضعت أذني على قلب حبيبتي
حدثني عن الحرية!"

ومن يحارب الحقّ،ويتجنّى على البشر،ويحرمهم حقوقهم الطّبيعيّة في أن يعيشوا في أرضهم،فهو لا بدّ أن يواجه كلّ الشّرور والمآلات السوداء:

"عندما تعطش جدولا
تجرح قلب النهر
عندما تأسر شعاعا
تثير غضب الشمس
عندما تجرح الشمس
تجعل الدم عدوا لك"
ومن يصبح الدم المضيء عدوا له
يقتله الظلام"

إذن الحكمة المنشودة عند بيكس هي الجمال بكلّ تجلياته؛فالبحث عن الحقيقة يصبح جمالاً،والعدل هو جمال أيضاً، والحبيبة هي جمال،ولرّبيع في الوطن هو جمال،والدّفاع عن الوطن هو جمال،والحلم بغدٍ أحلى هو جمال،ومن يخطئ الطّريق إلى الجمال فقد تاه عن معنى وجوده،وابتعد نحو الموت:

"بحث فم الشاة الصغير عن الحكمة فلم يجدها
بحثت الشاة الصغيرة عن القطيع فلم تجده
آه.. وضيعت طريق العودة إلى النبع ايضاً!"

وبهذا الجمال ينتصر حتى على الموت الذي يهزأ منه،ويراه صغيراً أمام العطاء،وأمام عظمة الشّعر:

" لا تحزني أيتها الفراشة
لعمرك القصير
لأنك وفي الغمضة تلك
منحت طولاً لعُمر الشعر
لم يعطه حتى "نوح
فلا تحزني... أيتها الفراشة"

وبهذا الإيمان بجمال الشّعر وعظمته يغادر بيكس سريره في مستشفى في العاصمة السويديّة ستوكهولم،ويمضي في يوم 4 آب الموافق للعام 2013مع الموت بكلّ رضا واستسلام وسكينة بعد صراع طويل مع مرض السّرطان الذي سمح له بأن ينتصر عليه راضياً مرضيّاً ليدخل في برزخ الحقائق،ويخلّد في سدرة الملهمين،ويضع ألف زهرة وزهرة على قبره بخلاف ذلك النّساج الذي كان يرثي لمصيره وحتفه دون زهرة:

"قصة رجل

نسج النساج
إلى مماته
نسج السجاد و نسج الورود
و لكنه في النهاية
لم يملك لنفسه سجادة
و لم يضع احد
على قبره
وردة"

ولأنّه يحبّ الحريّة والأرض وكردستان والفضاءات الجميلة الحرّة المزهرة فقد طلب في وصيته أن يُدفن في حديقة "باركي ئازادي"/ساحة الحريّة إحدى المتنزهات الكبيرة وسط السليمانيّة،لتظلّ روحه تلهو في أرضه التي أحبّها،وتتغنّى بقوله:

"يا لورا لا تنسي كوردستان لا تنسي كوردستان يا لورا "

الخميس, 08 آب/أغسطس 2013 23:38

"بيكه س" لم يمت.. انه يحلم

شيركو بيكه س إنطفأ في المكان. في الحيز. في مكتب على تلة في مدينته التي عشقها، السليمانية.

إنطفأ في اعلانات النعي. في مواساة الاصدقاء ومحبي شعره.

لكنه لم ينطفئ في الصالة البلورية لمبدعي الكلام والمواقف والصور الأخّاذة. لم ينطفئ في ذاكرة ووجدان كل من قرأ شعره بلغته الكردية، او مترجما الى لغات اخرى. لم ينطفئ في حافظتي. فمن منا زار السليمانية وأفلت من بهاء حفاوته؟. جمعتنا مرة طاولة ليلية. كان محيي الدين زنكنة، الذي ترجّل قبلا يشكوه من عقوق الزمن، ويرد عليه شيركو بالدعوة الى الصبر.. والحلم.. كان آنذاك يحلم في مكان بعيد عن الطاولة، ربما في قلب وردة لا نراها. كان يغلق عينيه اكثر من مرة، ويعود الينا وهو يلهث كأنه قادم من سفر على طريق وعر.

شيركو بيكه س برع في محاكاة الموت، واشتبك معه في اكثر من منازلة، وهجاه في مواضع كثيرة حين كان يحصد ابناء وطنه، كردستان، الامنين، لكنه، الى ذلك لم يخصّ الموت بالخوف, بل ابتدع منه صورا تعبيرية غنائية من الحزن والعناد، واختزله الى رحلة او أغماضة عين او فكرة حالمة تتجول بين اليقظة والنوم:

أقل من غمضة عين.

أقل من نأمة حمل.

أقل من إرتعاشة ورقة.

لا نوم لي و لكنني أحلمُ.

المطر لم ينم , و لم أنم.

سألته مرة، وكان في مكتبه في "سه ردم" ما تكتب الآن؟ قال قصيدة طويلة كتبتها واعيد كتابتها من جديد، وكأنني اكتب قصيدة جديدة. قال، احاول ان اتخلص من ضغوط الواقع الى جوهر الاشياء. وسالته: واليوم ماذا كتبت، او ماذا تكتب؟ قال: هل للنشر؟ قلت لا. فانصرف يتحدث عن فكرة لم اتتبعها جيدا. صافحته بمودة فرد علي بفيض من الحب، وبعد ايام قرأت له قصيدة، يقول في بعض ابياتها:

اليوم حررت اليد لكي تكتب الريح..

دون وصاية من هذا الرأس.

شيركو بيكه س خسارتنا فيك فادحة.. سنمر على مكتبك في سه ردم، وعلى طاولتنا الليليلة في نادي السليمانية، وسنبقى نتذكرك حالما.. وحيا بيننا.

****

" ذا اعتاد الفتى خوض المنايا ...

فأهون ما يمر به الوحول

ابو الطيب المتنبي

تحية للسيد المالكي الذي دعا المحافظين الجدد الفائزين بمجالس المحافظات إلى أن يكونوا على مستوى صلاحياتهم الممنوحة لهم بموجب التعديل الجديد لقانون مجالس المحافظات، وأبلغهم أن ملف البطاقة التموينية سيرحل بالكامل إلى الحكومات المحلية، وأن الحكومة القادمة ستشهد تحويل مهام الكثير من الوزارات إلى مجالس المحافظات، خطوة كبيرة نحو الاتجاه الصحيح أن تم العمل بها طبعا، رغم أن نواب دولة القانون كانوا من أشد المعارضين للقانون ورفضوا التصويت له بل هددوا بالطعن لدى المحكمة الاتحادية إذا تمت المصادقة عليه في مجلس النواب، ورغم أن السياسة السابقة كانت تميل إلى الإكثار من الوزارات ومركزية الدولة.

إن تجزئة المسؤولية وتحويلها إلى المحافظات من شأنه تقليل الروتين وهذا سيساهم بشكل فعال في القضاء على الفساد و تغير الواقع الخدمي للمحافظات.

فرغم الميزانيات الهائلة للعراق ما زال المواطن العراقي يعاني من نقص حاد في الخدمات بسبب استشراء الفساد، فقد أعلنت الهيئة العامة للنزاهة اليوم عن أحالتها 1778 شخصًا إلى القضاء في 2541 قضية فساد بلغت قيمتها الإجمالية 131 مليار دينار 130 مليون دولار.

هذه الارقام المهولة تستثني طبعا الحيتان الكبار، فمنذ محاولة هروب فلاح السودان تكرر سيناريوهات هروب وتبرئة عدد من المسؤولين الكبار آخرهم مفتش وزارة الصحة، مع أنباء متضاربة وتهم متبادلة في قضية تقديم اللواء ناصر الغنام استقالته وسفره خارج العراق، ولم يفتح في أي من هذه القضايا تحقيق جدي لمعرفة حجم المبالغ التي تم تهريبها خارج العراق ومن غير المتوقع أن يتم معرفة ذلك في عهد الحكومة الحالية.

فمن الواضح أن عمليات الفساد الضخمة تتوارى في ظل المركزية الشديدة للدولة، ولو تم نقل أكثر الصلاحيات الى الحكومات المحلية فسيكشف الفاسدون ولن يستطيع أحد حمايتهم والتستر عليهم.

حتى الملف الأمني فبدء الشك يساور المواطن العراقي في الغرض من أعادة الضباط السابقين فمن الواضح أن الموضوع لا يتعلق بخبرتهم الأمنية خاصة بعد الخروقات الأمنية الأخيرة وهروب السجناء في ابي غريب والتاجي وأنباء عن طلب المساعدة الأمنية من إقليم كردستان ووصول فرقتين من البيشمركة لحماية المنطقة الخضراء، وإنما هو عن خبرتهم القمعية للمواطنين وقد أتضح ذلك في قمع مظاهرة سلمية يوم الجمعة 2-8-2013 والتي جرت في ساحة التحرير، حيث قام أفراد القوات الأمنية بسد جميع الطرق المؤدية للساحة ومنع الأعلام من التصوير بالقوة واعتقال 6 من المتظاهرين بينهم امرأة هي المحامية إيثار، وهذا تحول خطير يهدد مسيرة العراق نحو الديمقراطية.

سيادة رئيس الوزراء أن أعظم درس ممكن استخلاصه من ثورات الوطن العربي أن الشعوب لا تخدع لفترة طويلة ولا يمكن قمعها مهما بلغ عدد القوات الأمنية.

'ثلاثة أطفال على الأقل' لدعم الأمة التركية!

إردوغان يدعو التركيات الى إنجاب مزيد من الأطفال، في دعوة قوبلت بسخرية واتهامات لرئيس الوزراء بمشاعر كراهية تجاه النساء.

ميدل ايست أونلاين

اسطنبول - طلب رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان مجددا الخميس من النساء التركيات "انجاب ثلاثة اطفال على الاقل لدعم الامة"، وذلك في خطاب القاه في اسطنبول.

وقال اردوغان "من حقي كرئيس وزراء ان اقول انه من المفيد ان تنجب كل امرأة ثلاثة اطفال على الاقل"، وذلك في كلمة بمناسبة عيد الفطر في مقر حزبه العدالة والتنمية نقلتها قناة ان تي في التلفزيونية.

واضاف "اذا كان (الرئيس الروسي) فلاديمير بوتين يستطيع قولها في روسيا فلماذا لا يستطيع اردوغان فعلها في تركيا".

واوضح "علينا دعم امتنا" داعيا "الامهات اللواتي صوتن لصالح حزب العدالة والتنمية الى تربية اولادهن جيدا"، وطالبا من "الآباء تلبية حاجات عائلاتهم المالية والاقتصادية".

وانطلقت تعليقات ساخرة وحادة على كلامه عبر شبكات التواصل الاجتماعي على غرار "انها فاشية، وهو يكره النساء"، بحسب معلقة تركية.

واثارت اقوال مماثلة لاردوغان الى جانب قيود على الحق في الاجهاض او استخدام حبوب منع الحمل في اليوم التالي غضب الجمعيات النسوية في حزيران/يونيو الفائت.

وصرح اردوغان الخميس "لم نصوت على شيء بهذا الاتجاه" امام انصاره الذين هتفوا "تركيا فخورة بك".

وواجهت حكومة حزب العدالة والتنمية الاسلامي الحاكم منذ اكثر من عشر سنوات، معارضة حادة في الشارع طوال اسابيع في حزيران/يونيو لاتهامها بالتسلط والسعي الى اسلمة المجتمع.

صوت كوردستان/ بعد حرمان الكورد الازديين من الحصول على منصب نائب محافظ نينوى أو أعطائهم منصب رئاسة مجلس محافظة نينوى على الرغم من حصولهم على 5 مقاعد من مقاعد مجلس المحافظة الخمسة و العشرين، بنفس السياسة أنهى حزب البارزاني تحالفة مع حزب الطالباني بحرمانه الاخير من الحصول على منصب النائب الأول للمحافظ على الرغم من أحتكار حزب البارزاني لمنصب رئاسة مجلس محافظة نينوى.

حسب وكالات الانباء فأن حزب الطالباني قرر ترك الحكم في محافظة نينوى و أُجبر على التحول الى معارضة بسبب أستفراد حزب البارزاني بالمناصب مع جماعة أثير النجيفي.

ترك حزب الطالباني حكومة نينوى تعني عمليا فسخ قائمة التاخي التي أشتركت فيها جميع القوى الكوردستانية.

يذكر أن المعارضة الكوردية أعزت عدم حصولها على أي كرسي من مجلس المحافظة الى التزوير الذي قام به حزب البارزاني، و الان ترك حزب الطالباني قائمة التاخي بسبب عدم أعطائهم منصب النائب الأول للمحافظ و تحول الى معارضة في مجلس المحافظة على عكس حزب البارزاني الذي يشارك في حكومة المحافظة.

حسب بعض المعلومات فأن حزب الطالباني يتحظر للانتقام في كركوك من حزب البارزاني.

واخ – بغداد

انتقد رئيس كتلة التغيير النيابية لطيف مصطفى أمين تصريحات رئيس الوزراء نوري المالكي التي ذكر فيها أن تمديد ولاية رئيس اقليم كردستان (مسألة دستورية) ، مبديا استغرابه من  عدم معرفة المالكي بأن الإقليم ليس له دستور حتى الآن .

وقال أمين في بيان له ، تلقت وكالة خبر للانباء (واخ) نسخة منه ان المالكي في مقابلة تلفزيونية ذكر في معرض اجابته على سؤال عن رأيه بتمديد مدة ولاية رئيس الاقليم ، دافع عنها وقال بأنها (مسألة دستورية تخص دستور الاقليم) , وهذه الإجابة تدفعنا لنسأل رئيس الوزراء انت رئيس وزراء الدولة الاتحادية برمتها , فكيف لاتعرف بأمور جزء مهم من دولتك , وهل فعلا لاتعرف بأنه لايوجد للإقليم دستور حتى الان؟ , ام انك حاولت تجاوز السؤال للدفاع عن امر غير قانوني وانت تتحدث دائما عن الالتزام بالدستور والقوانين ؟ .

وتساءل أمين مخاطبا المالكي  الا تعرف بأن قانون رئاسة الاقليم لسنة 2005 المعدل قد حدد ولاية رئيس الاقليم بولايتين فقط ، ومدة كل ولاية اربعة سنوات ، وان السيد رئيس الاقليم الحالي قد استنفذ ولايتيه وان القانون المذكور لم يسمح لا بالترشيح لولاية ثالثة ولا التمديد .

واضاف  ارجو من حضرتك ان تكون رئيسا لوزراء الدولة الاتحادية كلها وان تقف على نفس المسافة بين المعارضة والسلطة في الاقليم ، وأن تمييز بين منصبك الحزبي باعتبارك رئيس كتلة سياسية أنت حر فيها وفي علاقاتك وانحيازك لأية جهة سياسية وفقا لمصالحك السياسية والحزبية ، وهذا حق لك ، وبين منصبك الحكومي كونك رئيس وزراء الدولة الاتحادية ويتحتم عليك ان تقف موقف الوسط وان  تكون حاميا للدستورالعراقى الذي نص في المواد 1 و5 وغيرها على الديمقراطية والتداول السلمي للسلطة واجراء الانتخابات في مواعيدها في كل انحاء الدولة التي انت مسؤول عنها جميعا ، والمادة 13 من نفس الدستور تنص على ان لايكون اي قانون في الدولة الاتحادية او في الاقاليم والمحافظات مخالفا للدستور الاتحادي .

شفق نيوز/ كشف حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني في محافظة نينوى، الخميس، عن اتخاذ اعضائه في مجلس محافظة نينوى موقف المعارضة داخل المجلس.

alt

وقال مسؤول العلاقات في الحزب محي الدين المزوري، في حديث لـ"شفق نيوز"، "لن نقاطع مجلس محافظة نينوى، بل سنبقى كتلة معارضة داخل المجلس، ولن نتحمل مسؤولية الوضع الامني والخدمي في المحافظة وسنبقى كتلة معارضة داخل المجلس، وباسلوب سلمي مخلص".

وأضاف المزوري "سنعمل دوما لخدمة المحافظة، وسنكون عين ساهرة على اي تجاوزات او اخطاء على اي مكون، وسنتابع عمل السلطة التنفيذية".

وكانت كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني المنضوية في قائمة التآخي والتعايش السلمي في نينوى قد أعلنت، أمس الاربعاء، عن تعليق عضويتها داخل مجلس المحافظة احتجاجاً على عدم تسلمهم منصب النائب الاول للمحافظ.

خ خ / ك هـ / م ر


منذ اول انتخابات للجمعية الوطنية عام 2005 وما تبعها من انتخابات اخرى للبرلمان العراقي والامور تسير بغيرالمعقول، ففي الوقت الذي هب الشعب بجموعه الهادرة وتحدى الارهاب والارهابيين وذهب ليصوت وينتخب برلمانه الذي عوّل عليه في استتباب اوضاع العراق والسير نحو بر الامان بغية اعادت بناء الوطن المدمر وخلق ظروف حياة هادئة هانئة وسعيدة وذلك على ضوء الدراسات والقرارات والقوانين التي سيتخذها البرلمان لمصلحة العراق وشعبه المغلوب على امره ، وطال الانتظار وكثرت المناشدات والمطالبات والتوسلات من اليتامى والارامل والامهات الثكالا والشيوخ المتقاعدين والشباب العاطلين عن العمل ولكن لاحياة لمن تنادي وهنا يصح المثل ..ان لم تخجل افعل ما شئت.. وهذا ما فعله برلمانيونا ، فما ان تربعوا على مقاعدهم الوفيرة حتى نسوا او تناسوا من اوصلهم الى تلك المقاعد ، ولكن هنا لابد من قول كلمة حق ..من حق اعضاء البرلمان ان ينسوا الشعب لانه لم ينتخبهم فقد وقعوا على صكوك الولاء والطاعة نتيجة حصولهم على المقعد الانتخابي ، فالسيد المالكي وزع 650 الف صوت كما اتذكر على من يلتزم سياساته وحزبه وكذلك السيد اياد علاوي الذي وزع اكثر من 500 الف صوت على من يلتزم سياسته وتوجهاته ولكن علاوي لم يتمكن من استمرار سيطرته على اتباعه لانه اصبح خارج اللعبة وفقد السلطة والسطوة وعليه فقد تبعثرت قائمته..ونتيجة لهذه الفبركة واللعبة السياسية ووفق مقولة ما بني على باطل فهو باطل تنبهوا اعضاء البرلمان الى ما بعد الاربع سنوات وهم واثقون بانهم لن يعودوا ثانية الى البرلمان ، عندها اداروا ظهورهم الى الشعب وعاملوه بمزيد من الجفاء والعقاب والاهانة للناس المظلومين الذين لم ينتخبوهم ومزيدا من الجشع والانانية وحب الذات ومزيدا من الكسب غير المشروع من رواتب خيالية وتقاعد وسيارات مصفحة وجوازات وبعثات ورشى وسرقات اموال الشعب .
والعجيب في الامر ان كل ذلك النهب والسلب تم تحت مرئى الهيئات والمنظمات الاجتماعية والاحزاب السياسية وحتى المرجعيات الدينية ولم يقف احد ويتسائل باي حق يصدّرون ويفعلّون القوانين ويمررونها بقراءات سريعة وبحضور نصاب كامل في الوقت الذي لم يلتفتوا لتحقيق ولو قانون واحد لصالح المظلومين، انها لمفارقة عجيبة وغريبة في آن.. ولكن وكما يقال بلغ السيل الزبى لدى ابناء الشعب العراقي فتصايحوا وتناخوا وهبو للدفاع عن حقوقهم وكرامتهم وهتفوا بصوت واحد كفى نهبا وكفى سلبا وكفى استهتارا بمقدراتنا.. قفوا عند حدودكم وقد دعمت تلك الصيحات بالتظاهرات التي تعم محافظات االجنوب والوسط وبغداد والتي صب عليها جام غضب السلطة وفرقتها واعتقلت ثمانية من الناشطين الذين تعرضوا الى الضرب والاهانة .

اليوم وقد استطاعت جماهير الشعب من تحقيق المزيد من النجاح وكسب العديد من القوى والاحزاب والشخصيات وعدد من اعضاء البرلمان وكذلك تاييد المرجعية الدينية فالمطلوب مزيدا من الاصرار والصبر والتقدم الى امام من اجل الغاء الرواتب التقاعدية للبرلمانيين واعضاء مجالس المحافظات والاقضية وكذلك اصحاب الدرجات الخاصة ووضع حد لكل سارق وناهب لاموال الشعب العراقي.

عفرين - أصدرت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب بياناً أكدت فيه أن قواتهم نفذت حملة عسكرية بناء على المعلومات التي أدلى بها الأسرى من الجيش السوري واستولت على ثلاثة دبابات أخرى.

وكانت القيادة العامة قد أصدرت سابقاً بياناً أكدت فيها أنه أثناء سيطرة الجيش الحر على مطار منغ العسكري بين حلب وعفرين فإن مجموعة عسكرياً من الجيش السوري أثناء محاولتهم الفرار وقعوا في كمين نصبته وحدات حماية الشعب وتم على إثره أسر 70 جندياً والسيطرة على دبابتين.

وقد اصدرت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب بياناً اليوم أكدت فيه أن وحداتهم وبناء على المعلومات التي أدلى بها أسرى الجيش السوري قد نفذت حملة عسكرية استطاعت خلالها السيطرة على ثلاثة دبابات أخرى.

firatnews

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إنه أصيب بصدمة عندما علم بمقتل نحو 450 كورديا بمن فيهم مئة طفل في شمال سورية.

ودعا الوزير مجلس الأمن الدولي إلى إدانة هذا العمل الإرهابي وجميع الأعمال الإرهابية في سورية دون تحفظات أو شروط إضافية.

وأعاد الوزير الى الأذهان في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرته الغانية هانا تيتيه يوم أمس بموسكو، أن عملا إرهابيا آخر وقع في ريف دمشق بعد ساعات من مذبحة المدنيين الكورد على أيدي مقاتلي جماعة "جبهة النصرة" وذلك بسبب مشاركة بعض الرجال من قبيلتهم في المعارك ضد الجماعة الإرهابية.

وشدد لافروف على ضرورة وضع حد لهذه الأعمال فورا. وأضاف لافروف أن التطورات الأخيرة في سورية تجعل الدعوة التي أطلقتها قمة مجموعة الثماني الأخيرة، الى الحكومة السورية والمعارضة لتوحيد الصفوف من أجل محاربة الإرهابيين وطردهم من البلاد، أكثر إلحاحا.

وأشار الوزير في هذا الخصوص الى أن بعض أعضاء مجلس الأمن الدولي في السابق رفضوا إدانة الأعمال الإرهابية في سورية، باعتبار أن الأشخاص الذين يرتكبونها يحاربون نظاما ولى عهده، وفقاً لـ "روسيا اليوم".

وشدد لافروف على أن "هذا الموقف غير مقبول تماما، ويجب النظر الى الإرهاب دون أية معايير مزدوجة". وحذر من أنه، في حال واصلت بعض الأطراف تحريض المعارضة السورية على أن تتمسك بنهج إسقاط النظام، فسيركز الجيش السوري الحر على حرب الاستنزاف، وهو أمر يصب في مصلحة جبهة النصرة والإرهابيين الآخرين الذين لا يخفون أهدافهم الرامية الى إقامة خلافة أو إمارة في بلاد الشام، على حد تعبيره.

وشدد لافروف على أنه لا تجوز المماطلة في اتخاذ إجراءات حازمة لوقف العمليات القتالية وإعادة توجيه ماكنة الحرب، من طرف الحكومة والمعارضة، الى مكافحة الإرهاب.

ودعا الوزير الروسي المعارضة السورية الى التفكير ليس في الاستيلاء على السلطة، بل في مصير بلادها وشعبها.
-----------------------------------------------------------------
إ: إبراهيم

nna

السومرية نيوز/كركوك

تقف الناشطة الكردية سارة خورشيد عند مفترق طريق رئيس في منطقة شارع الأطباء وسط مدينة كركوك، تحمل سارية كبيرة طبع عليها صورة الزعيم الكردي عبد الله أوجلان، إلى جانب جملة "حملة الحرية لأوجلان واجب إنساني وديمقراطي".

وفيما تواصل خورشيد حملتها لإطلاق سراح الزعيم الكردي بصيغة سلمية وقانونية، مطالبة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بالاستماع لصوت ملايين الكرد في تركيا، يشهد الكرد غرب سوريا صراع الأخوة الأشقاء وإعلان الهدنة في عيد الفطر.

وتقول خورشيد في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الحملة المليونية التي انطقلت منذ نحو شهر تسير بشكل مميز وقد تجاوزت أعداد الموقعون عليها 500 ألف توقيع في كركوك فقط، ونسعى إلى جمع مليون توقيع".

وتصف الحملة بأنها "سلمية وتأتي مع انسحاب حزب العمال الكردستاني التركي وهي رسالة سلام وتحول حقيقي في مسار القضية الكردية في تركيا والمنطقة".

وتضيف خورشيد "الكرد شعب وأمة ولكن سياسات دولية حالت دون جعلنا دولة مستقلة لها حدود وسيادة وهي مقسمة بين دول العراق وتركيا وإيران وسوريا"، مشيرة إلى أن "النضال القومي للكرد في هذه الدول حق كفله القانون كما أن الأمم المتحدة كفلت حق العيش والانتماء".

وأسس عبد الله أوجلان حزب العمال الكردستاني التركي (PKK)، عام 1978 واستمر قائداً له لغاية الآن، وبدأ الحزب عمليات مسلحة ضد النظام التركي لغرض إنشاء وطن قومي للأكراد. توجه أوجلان إلى روسيا أولاً، ومن هناك توجه إلى عدّة دول، من ضمنها إيطاليا واليونان.

اعتقل أوجلان في (15 شباط 1999) في كينيا وتم نقله بعدها جواً إلى تركيا للمحاكمة، وأودع في سجن انفرادي بجزيرة إمرالي في بحر مرمرة، وصدر ضده حكماً بالإعدام وفي آب 2002 تم تخفيف الحكم إلى السجن مدى الحياة.

ودعا أوجلان في آذار 2013، مقاتلي حزب العمال الكردستاني إلى وقف إطلاق النار ضد الحكومة التركية وسحب مقاتليه من تركيا إلى شمال العراق.

يشار إلى أن محافظ كركوك نجم الدين كريم، كان من ضمن الموقعين في حملة إطلاق سراح الزعيم الكردي التركي عبد الله أوجلان من السجون التركية، وطالب مكونات كركوك بالمشاركة في الحملة.

من جانبها، أوضحت الناشطة الكردية هفال خالد، في حديث لـ" السومرية نيوز"، أن "هدف الحملة جمع خمسة ملايين توقيع من إقليم كردستان وحيث يتواجد الأكراد في دول الجوار والعالم، للمساعدة على إطلاق سراح الزعيم عبد الله أوجلان من السجون التركية".

وتشير إلى أن "الحملة هي رسالة سلمية للعالم بأن الكرد يعملون على نيل حقوقهم سلميا وأن مرحلة العمل العسكري انتهت بدعوة السلام التي أطلقها الزعيم أوجلان".

من جهته، يقول الناشط الكردي سوران بنجويني، في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الكرد في سوريا يسعون لنيل حقوقهم وتأمين المناطق وتحريرها من عناصر دولة العراق والشام الإسلامية وحتى من الجيش السوري الحكومي".

ويضيف بنجويني "هناك شباب كرد من العراق يقاتلون الآن في صفوف جبهة النصرة ضد أبناء جلدتهم في غرب كردستان".

جبهة حماية الكرد في سوريا، ذكرت في بيان صحفي تلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، أن "شعبنا الكردي يمر بمرحلة عصيبة حيث تتزايد الهجمات الشرسة من القوى الظلامية العنصرية والكتائب التي تتستر بالإسلام ومجموعات المرتزقة دون رادع من ضمير أو أخلاق".

وتضيف الجبهة أن "الهجمات العنصرية مستمرة على وحداتنا وشعبنا الآمن طيلة شهر كامل رغم إعلاننا لوقف الهجمات من جانب واحد خلال شهر رمضان".

وأعلنت الجبهة أنه "بمناسبة عيد الفطر نعلن لجماهيرنا ولكل الرأي العام الكردي والسوري والعالم، إطلاق هدنة تمتد لمدة ثلاثة أيام ابتداء من أول أيام عيد الفطر ومن جانب واحد".

بغداد/متابعة الملف نيوز: بحث الرئيس الامريكي باراك اوباما ورئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان، الخميس، الاخطار التي يشكله "المتطرفون الاجانب في سوريا"، فيما تعهد بحل ديمقراطي للقضية المصرية.

 

وقال البيت الابيض في بيان حصلت "الملف نيوز"، إن "الرئيس الامريكي باراك اوباما والرئيس التركي رجب طيب اردوغان تباحثا خلال اتصالاً هاتفي الاخطار التي يشكلها المتطرفون الاجانب في سوريا"، مبينا أن اوباما واردوغان "اعربا عن اقتناعهما بضرورة دعم معارضة موحدة وموسعة".

 

واضاف البيت الابيض أن "الجانبين تدارسا الوضع واخر المستجدات في الساحة  المصرية"، مشيرا إلى أن الرئيس الاميركي ورئيس الوزراء التركي "اعربا عن قلقهما تجاه الوضع في مصر وتعهدا بدعم حل ديموقراطي".

 

وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد تدخل في وقت سابق لتهدئة الأوضاع الداخلية في مصر، بعد تصريحات لوزير الداخلية المصري يهدد فيها بقمع المظاهرات المؤيدة لمرسي، وإنهائها بشكل قانوني.

 

وكشفت مصادر غربية، اليوم الخميس،(8 اب 2013)، إن السعودية عرضت على روسيا حوافز اقتصادية تشمل صفقة أسلحة كبيرة بقيمة 15 مليار دولار، وتعهدت بعدم منافسة مبيعات الغاز الروسية إذا قلصت موسكو دعمها للرئيس السوري بشار الأسد.

 

وتشهد سوريا، منذ (15 من آذار 2011 الماضي)، حركة احتجاج شعبية واسعة بدأت برفع مطالب الإصلاح والديمقراطية وانتهت بالمطالبة بإسقاط النظام بعدما ووجهت بعنف دموي لا سابق له من قبل قوات الأمن السورية وما يعرف بـ"الشبيحة"، مما أسفر حتى اليوم عن سقوط ما يزيد عن 100 الف قتيل، وعشرات آلاف المعتقلين، فضلاً عن أكثر من مليون ونصف المليون لاجئ ومهجر.


قالوا لي هل تريد أن يكون الإسلام مصدراً من مصادر التشريع ، فقلت لهم نعم ولكنى أريد ذلك الإسلام الذى أعطى للإنسان حرية الفكر واختيار العقيدة فقال ”فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر” قرآن كريم (18- 29). قلت لهم إني أُريد إسلاماً لا يُكره أحد على أداء شعائره كما قال القرآن الكريم ”لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغى” قرآن كريم (2- 256). أُريد إسلاماً يُقِيّم الناس بالمحبة التي في قلوبهم وليس ذلك الإسلام الذى يُقيمهم بما يلبسون فالله تعالى قال في كتابه العزيز ”يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم” قرآن كريم (26- 88).
نعم أُريد ذلك الإسلام الذى يحنوا على المسكين واليتيم والأسير أيّاً كان دينهُ أو عرقه أو عقيدته فقد قال تعالى ”ويطعمون الطعام على حبهِ مسكيناً ويتيماً وأسيراً" قرآن كريم 76 – 8) ولم يقل ويطعمون المسكين المسلم أو اليتيم المسلم أو الأسير المسلم فقط.
نعم أُريد إسلاماً يُدافع أتباعه عن كنائس ومعابد غير المسلمين كما يدافعون عن المساجد فالله تعالى هو القائل ”ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع وبيع وصلوات ومساجد يذكر فيها أسم الله كثيراً” قرآن كريم (2- 251).
نعم أُريد إسلاماً يعلوا بالتواضع ويسموا بالرحمة والمغفرة لا باللعنات والكبر فالله تعالى هو القائل ”وقل ربى اغفر وارحم وأنت خير الراحمين” قرآن كريم (23 – 118).
نعم أُريد ذلك الإسلام الذى يتعبد أتباعه مع أهل الديانات الأخرى ويصلون معهم كما قال تعالى ”وأصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشى ولا تعدوا عيناك عنهم” قرآن كريم (18 – 28)  فلم يقل القرآن وأصبر نفسك مع الذين يدعون ”ربك” بل قال ”ربهم.”
نعم أُريد ذلك الإسلام الذى يشهد أتباعه بالحق والصدق ولو حتى على أنفسهم كما قال ربى ”كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولو على أنفسكم أو الوالدين أو الأقربين” قرآن كريم (5- 8).
نعم أريد ذلك الإسلام الذى تسموا فيه الروح فوق الأحرف والكلمات كما قال ربى ”وكذلك أوحينا إليك روحاً من أمرنا ما كنت تدرى ما الكتاب ولا الإيمان نوراً نهدى به من نشاء من عبادنا” قرآن كريم (42 -52).
نعم أُريد ذلك الإسلام الذى يجعل أتباعه ”ربانيين” كما قال ربى ”ولكن كونوا ربانيين” قرآن كريم (3- 79) أي أولائك الذين يرى الناس أعمالهم الحسنه فيقدسوا وجه خالقهم ومبدعهم.
نعم أُريد ذلك الإسلام الذى يجعلنا نُقدس الإبداع فالله تعالى هو "بديع السماوات والأرض" قرآن كريم (2 – 117) ونحترم الفكر المخالف ونرى فيه جمالاً لأهميته فقد قال ربى ”ولوشاء ربك لجعل الناس أُمةً واحده ولايزالون مختلفين” قرآن كريم (11 – 118).
نعم أُريد إسلاماً تزرف أعيُن أتباعه دمعاً حينما يسمعون آيات الله في القرآن والإنجيل والتوراة وتقشعر جلود من آمن بهِ حينما يرون جمال الله في الورود والفراشات وقواقع البحار فالله تعالى كما قال في حديثه القدسي "جميل يحب الجمال.”
نعم صدقوني إني أُؤيد ذلك الإسلام الذى هجره ونسيه الكثيرون كما قال ربى في يوم الدين ”وقال الرسول يا رب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا" قرآن كريم (25 – 30).
فإن كانت تلك الصفات والتي تسمح باحترام الفكر والتنوع والاختلاف وتقدس الجمال والأبداع هي مرجعية الإسلام فأهلا وسهلاً بها. وإن كان مفهوم المرجعية عند البعض هي إكراه الناس على شعائر الدين وقمع بناء كنائسهم ومعابدهم وإصدار الأحكام على البشر ، وينعتهم بالكفر والزندقة ، فلا أهلاً ولا سهلاً بتلك المرجعية.
ولكنهم 
لا يريدون لنا "ذلك" الإسلام الذي أنزل الله للناس

بل "إسلام" يستعبدون هم به الناس!

نعقت غربان الباطل وأسفر النفاق عن وجهه العبوس

بشروق شمس الإسلام على الجزيرة العربية ومنها إلى العالم أجمع اخرج دين الحق الخليقة من ظلمات الجهل والتخلف والعصبية والفتن ,إلى نور التوحيد والإيمان والتعايش والألفة , ليختم سبحانه بالإسلام الأديان كافة , وكتابه القرآن الكريم جميع كتبه السماوية , لتجد البشرية جمعاء دينا ً يدعوا لرفض الظلم والعبودية والجبروت والعداوة والتفرقة , يهدف إلى تنوير العقول وجعلها متعلمة وعالمة ومتفقهة في الدين والدنيا , ومن لحظة نزول القرآن الكريم , وأول كلمة منه تنطق بالقراءة وتدل على الكتابة والتعلم والتعليم , وأمر ألهي بولوج عالم العلم ومن أوسع أبوابه ألا وهو التفكر الذي هو سمة علمية ومهنية من سمات الدعوة المحمدية الأصيلة .
والإسلام بَينَ للناس في السر والعلن هدفه السامي في استئصال منابع الجهل والتخلف والعصبية والفتن , ومن ثم رفضَ الأدعياء الذين يزعمون كذبا ً وافتراء إنهم ينتمون إلى الإسلام ويتحدثون بلغته البريئة ,لتمر الأزمان سريعا ً وحتى زماننا هذا لنجد إن هؤلاء الأدعياء باقين ينخرون في جسد الإسلام الواحد , وينتشرون كما تنتشر النار في الهشيم .. وأحفاد يتكررون يحاولون من خلال بثهم لسموم الفرقة والشتات دغدغة مشاعر من عانوا ردحا ً طويلا ً من زمن الاستبداد الذي أوجده الظلمة من سلاطين السوء ,,
و أحفاد اليوم أشد قبحا ً وضلال من أجدادهم , فلا يزال الشيطان يدفع إلى قلوب من ليست لهم بصيرة العون و المدد , فاحترفوا سوء الظن وصالوا وجالوا في أنواع القبيح من الكلام ليتمادوا في غيهم أكثر فأكثر هذه المرة ليتطاولوا على أولياء الله الصالحين , ليركبوا متن الشطط ويغالوا فيه غلوا كونهم أساءوا إلى العلماء العاملين أولياء الله الصالحين,,,
ليفضحوا أنفسهم ويثبتوا هويتهم على إنهم أبواق مأجورة دفعتهم نفوسهم المريضة لإثارة أساليب التهجم والتقول على العلماء الأعلام العاملين لا شيء إلا لأنهم يدافعون عن الإسلام وعن العروبة وأصالتها وعن الوطن الواحد وعزته وهذا ما يزعج أسيادهم ممن دفع لهم أموال الحرام لتكون نار وسعير في بطونهم ,,
ليكون لزاما ً على الأمناء كسر شوكة هؤلاء الأدعياء المأجورين ورد فكرهم الضال فالإحساس بالانهزامية لديهم تناما حتى لجئوا لانتهاج الأساليب المسمومة التي تدل على شطط أفكارهم وشعاراتهم المزيفة التي يتشدقون بها بعقولهم المريضة الدالة على اعوجاجهم وانحرافهم الكبير التي تحتاج من الخيرين ضربها بمعاول الحق وتهديمها ,,
والكاتب رحيم الخالدي غاص في أوحال التنكيل والتجريح , فرحا ً بما آلت إليه نفسه والشيطان يستدرجه إلى وحل العدوان وهو يتطاول على رمز من رموز المرجعية الدينية الرشيدة ألا وهو المرجع الديني السيد الصرخي في معرض مقاله ( معاكسة المراجع انحراف وليس اعتدال ؟؟؟؟) فأفرط وفرط بتسرعه برمي المرجع الديني السيد الصرخي الحسني بما ليس فيه ووقع في الغلو والإفراط في التعرض لهذه الشخصية النادرة ,,,, من رمى الناس بما ليس فيهم رموه بما فيه ,,,, فالمرجع السيد الصرخي مفكر و مصلح رسالي له مواقف ثابتة وشواهد كثيرة تؤكد علميته الفذة و وطنيته الحقة وصورته في هذا المضمار مشرقة فتراه ألزم نفسه بروح الانتصار للدين الحنيف الواحد وللوطن الجريح الواحد بكل قومياته وطوائفه وأديانه الذي يعيش فقدم الحلول الناجعة لكل المشاكل التي عصفت وتعصف بحياة العراقيين وعالج بالعمل الجاد ووفق ما تقتضيه المصلحة العامة وما تقرره الشريعة السمحاء بكم هائل من البيانات والخطابات والكلمات والاستفتاءات الموثقة وخاصة ما يخص مشروع أعداء العراق المقيت الطائفية المشئومة ,وما يميز فكر السيد الصرخي وانتمائه الوطني هو تبنيه لثقافة الرد الفوري والتصدي بالملموس التحريري العملي المطبوع لكل الفتن والشبهات العقدية التي تريد النيل من وحدة وسلامة الوطن وأبنائه علاوة على وضعه النقاط على الحروف فيما يخص واقع العراق السياسي طيلة السنوات العجاف التي مرت على وطن العراق وشعبه المليئة بالويلات والمآسي بسبب تناحر القوى السياسية وانقياد هذه القوى الأعمى لمصالحها الشخصية الفئوية الضيقة البعيدة عن مصلحة الوطن وهذا ما لمسناه من فكر وخطاب السيد الصرخي طيلة سنوات تصديه لمقام المرجعية الدينية بالأثر والبرهان .. ولازال السيد الصرخي بفكره النير و أخلاقه الرفيعة وتواضعه العالي يوظف كل طاقاته الفكرية والمادية لدفع عجلة التقدم الوطني والإنساني إلى أمام وخير دليل رفضه الاحتلال البغيض وما خلفه من نتاج رسمي فاسد نتج عن جميع الجهات السياسية الموالية للمحتل ومطالبته المستمرة بالتغيير الشامل والكامل لكل السياسات الفاسدة التي سيطرت على مرافق الدولة العراقية ..... ومن كلامه ((ولا خلاص ولا خلاص ولا خلاص الا بالتغيير الجذري الحقيقي .. التغيير الجذري الحقيقي .. التغيير الجذري الحقيقي لكل الموجودين (منذ دخول الاحتلال) ومن كل القوميات والأديان والأحزاب ))
ولو بحثنا عن مواقف المرجع السيد الصرخي الوطنية الملموسة وشواهده التاريخية ودلالاته العقلية التي تمثل ترسانة علمية ووطنية وعملية قوية مكنته من التصدي لمقام المرجعية الشرعية العلمية الجماهيرية ..وهذه الدعامة لاشك أنها ستعين الباحث وتجعله على بينة من أدلة شرعية علمية وتاريخية أخلاقية ووطنية التي تثبت علميته ووطنيته ولا يجوز في التعاملات العلمية المسندة والوطنية المشهودة تجاوز هذه الشواهد والبراهين أو القفز عليها بالمراوغة او التغييب او الإقصاء أو التطاول ما لم تقدم أجوبة علمية أيضا مسندة ومقنعة ... مثلما كتب رحيم الخالدي ؟ مقالا ًضعيفا ً غاب منه المعنى مع كثرة الأخطاء اللغوية و سوء السبك وضعفه و طول الجمل و كثرة الزلل وحضور الملل عند القراءة فهو على ما يبدو من عشاق الفكر المتدني الذي استشرى في عقول الحمقى وبشكل دوني ليكذب كذبة فيصدقها وما ذكره من مغالطات ومهاترات في اصل مقاله تؤكد بشكل لا يقبل الشك على ضعفه وقصوره ومن كان ورائه بعد أن تمنطق وتألب وكذب وقذف وأستكبر ببوقه العدائي على شخص المرجع الديني السيد الصرخي وتقوله بألفاظ يندى لها جبين الأحرار من العراقيين فشتان بين العصا والسيف , وان كانت المقارنة ظالمة وبمراجعة بسيطة لما كتب سيجد المهنيون إن الكاتب مدفوع من قبل جهة سياسية لها عداء مع جهة سياسية أخرى وانه يريد أن يشربك اللحى خاصة وان طرحه متشعب وليس فيه مضمون فمرة يأتي على ذكر الحكومة ورئيسها ومرة يدعوا للطائفية وبدس خبيث ومرة يشير للحقائب الأمنية وكراسيها ومرة و مرة ..... فلا نعرف ماذا يريد الفتى من فكرة ومضمون يريد إيصالها بعد أن لفق بين الحق والباطل وقال ضلالا ً والحق واضح وضوح الشمس لا يسمح بهكذا مداهنات وتقولات ظالمة بحق أولياء الله الصالحين
ما من كاتب إلا سيمضي و يبقي الدهر ما كتبت يداه
فأنظر إلي ما يسرك يوم القيامة أن تراه


حيدر الباوي

 

بات من الواضح والجلي لكل متتبع للشأن العراقي إن العراق يعيش أسوء حالة سياسية وأسوء ديمقراطية , فالعملية السياسية في العراق مبنية على أساس المحاصصة وعلى أساس النفع المتبادل بين المتحكمين بالقرار السياسي من أحزاب وتيارات وكتل , كذلك فان النموذج الديمقراطي العراقي هو نموذج لديمقراطية عرجاء لا ترتقي لمستوى الديمقراطيات المتحضرة فالذي ينتقد الحكومة يعتبر بنظرها مُأجْنَد بأجندات خارجية وتتهمه بأنه يعمل على التسقيط السياسي , وصار التخبط السياسي والحكومي السمة الأبرز للمشهد العراقي في الوقت الراهن .

إن كل تخبط سياسي يؤثر بصورة مباشرة على كيان الدولة ومؤسساتها , فنجد الترهل الإداري والتخبط في القوانين المنظمة للمؤسسات الحكومية , ونتيجة لهذا الترهل سينفتح الباب حتما أمام الفساد الإداري والمالي , وما نسمع عنه من سرقات عملاقة بملايين الدولارات لهو خير شاهد على ذلك .

ومما لاشك فيه إن العراق يمتلك قوة اقتصادية كبيرة والمتمثلة بالنفط أسوة بباقي دول المنطقة , لكن ما نراه هو الانهيار الكامل للبنى التحتية للعراق عكس باقي الدول المجاورة .

نتساءل هنا لِمَ لا يتناسب الاعمار وتقديم الخدمات مع حجم الواردات والإمكانيات التي يمتلكها البلد ؟ الجواب بسيط وواضح , وهو إن عمليات الفساد المالي هي السبب المعطل والمعرقل لهذا النهوض والبناء وكذلك التستر الحكومي على هذا الفساد .

فصار كل مشروع خدمي أو استثماري لا يمكن أن يحال إلى شركة أو مؤسسة متخصصة إلا بدفع عمولة معينة (كومشن) , إن الكومشن صار مصطلح متداول في الاعمار وهذا الكومشن (العمولة) يتم دفعة لمتنفذين من مسؤولين حكوميين وكبار ساسة الدولة .

وان من أكثر المصاديق دلالة على هذه العمليات هو التراخيص والعقود النفطية , وسنتكلم بشئ من التفصيل على هذه النقطة .

فالنفط يمثل عصب الحياة للدولة العراقية , فهو مصدر ميزانياتها ومحور تمويل عمليات البناء , لذا فكان من الواجب والضروري هو الاهتمام بالصناعة النفطية وتطوير هذا القطاع , وبُغْيَة تطوير هذا القطاع يجب ان يتم التعاقد مع شركات متخصصة في هذا المجال , وتلقائيا يجب أن يكون التوجه إلى الشركات العملاقة وذات التخصص الدقيق والخبرة في هذا المجال , ولكن تفاجئنا بان جولات التراخيص أُحِيلَت إلى شركات أجنبية لكنها ليست بذاك المستوى من الكفاءة , ولم تُحال إلى شركات النفط العملاقة كشركات شل ولوك اويل وبرتش بتروليم وغيرها .

وبعد أن رست العقود على الشركات الحالية وجدنا إن هذه الشركات قد دفعت نسب من العمولات (كومشن ) لمسئولين في الدولة عكس الشركات العملاقة التي لا تدفع هكذا كومشن فصارت الشركات هذه عبارة عن اقطاعيات لمتنفذين حكوميين .

وهنا لابد أن نبين إن في الدول الخليجية المجاورة إن الشركات العملاقة في هذه الدول تدفع عمولات لأمراء ومتنفذين ومشايخ مناطق في تلك الدول ولكن لنسأل كيف تدفع ؟ وبأي طريقة ؟ في تلك الدول استخدموا اسلوب عقود الخدمة فالشركة المتعاقدة من المؤكد تحتاج إلى مقرات وبنى تحتية وعماله وما إلى ذلك من الخدمات فتقوم تلك الشركات بالتعاقد مع أولئك المتنفذين على أنهم أصحاب شركات خدمية وبنسبة تصل إلى 2% من قيمة التراخيص وهذا النسبة لاتؤثر على كفاءة ونوعية الإنتاج لتلك الشركات وبنفس الوقت إن تلك الشركات تحتاج لهذا الخدمات فبالتالي سيكون النفع متبادل دون التأثير على نوعية الأعمال وقيمة العقد .

كذلك فان الشركات الاستثمارية في المجال النفطي ضمن عقودها تقدم عطاءات تشمل قيام تلك الشركات بمشاريع خدمية ومن حسابها الخاص في مناطق عملها كبناء المستشفيات والمدارس وتعبيد الطرق , ولو نظرنا إلى عقود الشركات النفطية في العراق لا يوجد هكذا أمر , وان وجد فهو أمر لا يستحق أن يذكر كما حدثت مع شركة بتروناس في محافظة ذي قار والتي كان مشروعها الخدمي هو "تصليح رحلات مدارس قضاء الرفاعي" ولعمري كم ضحكت عندما سمعت بمشروع هذه الشركة .

وعلى هذا المنوال كل المشاريع الاستثمارية في باقي القطاعات كالكهرباء والطرق ومعامل الإنتاج الصناعي , لذا نجد التلكؤ في هذه القطاعات .

كذلك في مشاريع تنمية الأقاليم على مستوى المحافظات صار المقاولون المحليون يدفعون العمولات لإحالة المشاريع الخدمية على شركاتهم ولَكُم أن تعلموا كم يؤثر هذا الأمر على حسن الأداء والتنفيذ للشركات والمقاولين المنفذين للمشاريع الخدمية .

أن نظرة سريعة للاعمار والاستثمار في العراق نجد أننا نحتاج إلى وقفة جدية والاهتمام بتنظيم قوانين ذات مرونة لتنمية عملية الاستثمار كذلك استصدار تشريعات جديدة في هذا الموضوع .

وهناك عدة أمور يمكن أن تُأخذ بنظر الاعتبار للنهوض بالعملية الاستثمارية وبالتالي النهوض بعملية الاعمار وتسريعها ومنها :

1- استصدار قرارات وتشريعات وقوانين في مجال الاستثمار تتجاوز الروتين والبيروقراطية المؤسساتية.

2- وضع اليد من قبل هيئة الاستثمار على الأراضي ذات الطابع الاستثماري في كافة المجالات كالإسكان والزراعة والصناعة .

3- تشكيل لجان من البلديات والتخطيط العمراني وهيئة الاستثمار لغرض تسهيل عملية نقل تلك الأراضي ووضعها تحت يد هيئة الاستثمار.

4- قيام هيئة الاستثمار بابتكار فرص استثمارية والإعلان عنها ودعوة الشركات العالمية والمتخصصة في هذا المجال .

5- على هيئة الاستثمار أن تقوم بنفسها بانجاز الموافقات والتعقيبات الإدارية الخاصة بالفرصة الاستثمارية مما يمكن المستثمر من التعامل معها فقط دون أن يقوم هو بنفسه بمراجعة الدوائر ذات العلاقة , وهذه النقطة بالتأكيد ستقلل من الفساد الإداري والمالي .

6- فرض غرامات عالية على كل مستثمر لا يقوم بنفسه بانجاز رخصته الاستثمارية أو تلكؤه بها , فهناك سماسرة يقوم بإكمال الرخصة الاستثمارية ثم يقوم ببيعها على مستثمر آخر .

7- تشكيل لجان من هيئة الاستثمار لمتابعة تنفيذ الرخص الاستثمارية وتكون هذه اللجان ذات صلاحيات قوية وواسعة .

8- البحث عن المشاريع الاستثمارية ذات النفع العام والتي في تماس مباشر مع احتياج المواطن كمشاريع الكهرباء والماء والطرق والسكك والنقل بصورة عامة .

وأخيرا اعتقد أن الحكومة لو تنبهت للجانب الاستثماري وأعطته اهتماما اكبر واستفادت من تجارب الدول الأخرى لكان النهوض العمراني اتخذ شكلاً ومنحنى آخر .

عبد الكاظم حسن الجابري

30/7/2013

إلى كلّ "إيزيدي طبل"..روحانياً كان أو دنيوياً..

إلى كلّ "دجاج إيزيدي أصيل،" في دنياه وآخرته...

منذ أكثر من أسبوع ترشحّت أخبار عن ترشيح إيزيدي من قائمة "التعايش والتآخي" الكردستانية، والتي تشكل نسبة الإيزيديين فيها أكثر من 45% (5 مقاعد من أصل 11 مقعداً)، لمنصب نائب المحافظ في حكومة نينوى المحلية. أمس تفاجأ الإيزيديون (الرسميون قبل غيرهم) بإنتخاب عبدالقادر بطوش، بدلاً من "المرشح الإيزيدي" نائباً أول للمحافظ، ما أدى إلى مقاطعة النائب الإيزيدي في مجلس محافظة نينوى داوود جندي شيخ كالو الجلسة التي تمّ فيها انتخاب نائبي المحافظ.

والسؤال الذي يطرح نفسه، هو، لماذا يلعب الفوق الكردي لعباً مكشوفاً كهذا على "أكراده الأصلاء"، خصوصاً في محافظة نينوى، التي يشكّل الإيزيديون فيها أكثر من ثلثي ثقله الإنتخابي؟

لماذا هذا "الإنقلاب الكردي" على الإيزيديين، الذين لم تمرّ عليهم مناسبة إنتخابية، منذ عام 2005، إلا وأثبتوا بالأرقام ولاءهم "الكردي الأصيل" لكردستانهم؟

في بغداد تشكلّ نسبة الإيزيديين الممثلين ب 6 نواب (+ مقعد للكوتا) حوالي 14% من ثقل المكوّن الكردي.

في الإنتخابات المحلية السابقة، حاز الإيزيديون في محافظة نينوى، على 8 مقاعد (عدا مقعد الكوتا) من أصل 12 مقعداً في قائمة "التعايش والتآخي"، أي بنسبة 66.6 من مجموع المقاعد الكردية. وفي هذه الإنتخابات فاز الإيزيديون ب5 مقاعد من أصل 11 مقعداً في القائمة ذاتها (أي بنسبة نحو 45.5، بالإضافة إلى مقعد الكوتا الذي فازت به الحركة الإيزيدية من أجل الأصلاح. والسبب الأساس في خسارة القائمة الكردستانية بشكلٍ عام، والإيزيديين فيها بشكلٍ خاص، في هذه الإنتخابات مقارنةً مع الإنتخابات السابقة، يعود إلى سياسات الفوق الكردي الخاطئة، التي تتجه في المناطق المشمولة بالمادة 140 بشكلٍ خاص، من سيء إلى أسوأ.

لا أدري ما هو المنطق الذي انطلق منه "الفوق الكردي"، لتهميش المكوّن الإيزيدي وإقصائه من هذا المنصب، الذي كان يستحقه بجدارة، سواء لجهة وزنه الديموغرافي في المحافظة، التي تشكّل نسبتهم فيها حوالي 90% من مجموع الإيزيديين في عموم العراق، أو لجهة وزنهم الإنتخابي الذي يشكلّون أكثر من 66% من ثقل المكوّن الكردي في المحافظة.

إذا كان الكردي كردي، ولافرق بين الكردي والكردي إلا بالتقوى الكردية، كما يٌقال، فلماذا يكون الخاسر في المفاضلة دائماً، وطبقاً للتقوى الكردية دائماً، هو الإيزيدي "الكردي الأصيل" دائماً؟

لماذا يكون الإيزيدي في كردستان، هو الخاسر دائماً، الخاسر في دينه وفي دنياه؛ في ثقافته واجتماعه، ومكانه وزمانه؟

لماذا تكون الخسارة، هي العنوان الدائم، للإيزيدي في كردستانه الدائمة؟

لماذا لا يحالف الحظ الإيزيدي، في كردستانه، بأن يصبح "ديكاً كردياً" ولو لمرّة واحدة في حياته؟

اللعبة الكردية، من الفوق إلى التحت، باتت (لمن يريد أن يراها بالطبع) أكثر من مكشوفة، لا بل ومفضوحة.

لا أدري بماذا سيتحجج "الإيزيدي الطبل" هذه المرّة، ووراء أي طبلٍ سيتخفى؟

لا أدري بأي "تصريحٍ طبل"، أو "بيانٍ طبل"، أو "دعاءٍ طبل" سيخرج علينا الطبّالون الإيزيديون (الروحانيون والدينيون)، من لالش إلى شنكال، ليوحوا فقط لفوقهم، بأنهم لا يزالون موجودون من الطبل إلى الطبل، ربما بوحيّ من الكوجيتو الإيزيدي (عذراً من العم ديكارت): "أنا أطبّل إذن أنا موجود!"؟

أمس كان أثيل النجيفي، في منطق "طبول" هؤلاء، و سياسة فوقهم "السيّد العليّ" عليهم إلى الأبد "شوفينياً عربياً"، واليوم هو "الأخ الحليف".

سبحان مغيّر السياسات!

صحيح، أنّ السياسة مصالح، فلا توجد فيها عدوات دائمة ولا صداقات دائمة، وإنما مصالح دائمة، ولكنّ لماذا السياسة ذاتها، هي حلالٌ على هؤلاء وحرامٌ على الإيزيديين؟

هذه السياسة الأكثر من ماكيافيللية، قطعت لسنوات أرزاق الإيزيديين من محافظة نينوى، بسبب اختلاف الفوق الكردي في هولير مع الفوق العربي في نينوى ("العدو الشوفيني" سابقاً و"الصديق الديمقراطي" لاحقاً)!

أهل هذه السياسة الكردية، قاطعوا لسنوات وبأصوات الإيزيديين أنفسهم (8 أصوات من أصل 12 صوتاً) اجتماعات مجلس محافظة نينوى في الدورة السابقة، والإيزيديون هم من دفعوا الثمن من أرزاقهم وأعناقهم، ولا يزالون!

إذا كانت السياسة بالفعل هي مصالح دائمة، فعلى الإيزيدي في كردستانه، وهو الكردي الأصيل، أن يبحث هو الآخر، عن مصالحه كمكوّن عراقي كردي أصيل، بعيداً عن بوق "القومجية الكردية"، التي باتت تشبه في الكثير من تفاصيلها أبواق القومجيات الجارة، كالقومجية العربية والتركية والفارسية.

عليه، أن يعيد النظر بعد سقوط آخر ورقة توت عن عورة الفوق الكردي، في سياساته وتحالفاته، بأن يبحث، ككلّ المكونات العراقية الأخرى، عن مصالح دينه في دنياه، ومصالح دنياه في دينه.

ليس للإيزيدي ككردي أصيل، إذا أراد أن يعيش بكرامة على أرضه، كأيّ مكوّن عراقي من كردستان إلى كردستان، إلا أن يبحث عن تحالفات وسياسات جديدة، من شأنها أن تنقذ ما تبقى له من كرامة.

حسناً فعل النائب داوود جندي شيخ كالو بمقاطعته للجلسة التي أهان فيها الفوق الكردي، وعلى الملأ، "أكراده الأصلاء" في نينوى.

أما النواب الإيزيديون الأربعة الباقون، فأمامهم خياران لا ثالث لهما، إما الإنحياز لشنكال الحق في إيزيدييهم ولإيزيدييهم في شنكال (ومعها الشيخان بالطبع)، بإعتبارهم ممثلين لهم ومنهم وإليهم، أو الإنحياز إلى ذواتهم في حزبهم، والهروب إلى الباطل إلى أن تشاء الأرباب الكردية الثلاثة: رّب الدين القوي، ربّ العشيرة القوية، وربّ الحزب القوي!

شنكالهمّ اشهدي إني بلغت!

هدى جاسم (بغداد) - هاجم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أمس، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ودعاه إلى “الاعتزال أو إجراء إصلاحات كبيرة في التيار الصـدري”، مؤكــداً أن التيار تحول إلى “وسيلة إساءة” بحق مؤسسيـه. فيما وجهت وزارة الدفاع العراقية نداء إلى العراقيين لتزويدها بمعلومات بشأن أموال الوزارة المجمدة في الخارج عند فرض الوصاية الدولية على العراق بموجب البند السابع .
وقال المالكي، في لقاء تلفزيوني مع قناة تابعة لحزب الدعوة، إن “التيار الصدري أصبح وسيلة للإساءة لمؤسسيه، حيث يصعب ضبط التيار بعدما وصل إلى هذه الحالة التي هو فيها”، معلقاً على خبر غير أكيد بانسحاب الصدر من العمل السياسي بقوله “أؤيد، فيما لو صح، اعتزال مقتدى الصدر العمل السياسي، لكن تأييدي يذهب أكثر باتجاه إجراء إصلاحات بالتيار الصدري، وإبعاد المفسدين الذين تسللوا إليه”.
وكان الصدر أعلن الأسبوع الماضي “اعتزاله الحياة السياسية وإغلاق مكتبه الخاص، احتجاجاً على الوضع المتردي الذي تمر به البلاد”، فيما نفى مكتبه الإعلامي ذلك.
ودعا المالكي الصدر إلى “إجراء حقيقي وليس إعلامي، وعليه أما أن يعتزل ويتبرأ من بعض تصرفات التيار والسلاح والقتل والممارسات الأخرى، أو أن يتخذ قراراً شجاعاً بتنفيذ إصلاحات كبرى فيه ويجعله جزءاً من عملية سياسية تتحمل المسؤولية وتتعامل مع القضايا بمسؤولية وليس بانفعالات”.
وحذر رئيس الوزراء من احتمالات اختراق استخبارات دولية لصفوف التيار الصدري، بسبب غياب الضوابط في عمل التيار بقوله “أنا قلت للصدر حينها ما هي الضوابط التي تعتمدونها بعمل التيار، يمكن أن يجرف كل شيء؛ لأنه ليس هناك ضوابط، يكفي أن يقول أنا من التيار وينتسب ويخرج في تظاهرات، وبالتالي هذا يسهل الطريق على الكثيرين من الذين يبحثون عن الفرص والاختراقات، يجدون فرصة للاختراق، وهذا شغل الاستخبارات الدولية”.
وأضاف “اليوم هناك تمزقات وتشرذمات في التيار، وهناك حراك قوي معترض على سياسة التيار للانفصال أو الانشقاق”.
وحول المواجهات الأخيرة بين أفراد من التيار الصدري وعصائب أهل الحق، أشار المالكي إلى أن “هذا التصادم سيكون أكبر، بل أن ما حدث سيتحول إلى صدامات داخل التيار الصدري نفسه إن لم تجر إصلاحات حقيقية”، مشيراً إلى أنه “ما دام السلاح بأيدي أناس غير منضبطين، ستكون ثمة صدامات”. وانتقد المالكي تصريحات التيار بأن الصدر ينسحب احتجاجاً على سوء الخدمات، محذراً بأن بعض الوزراء الذين يحملون حقائب الخدمات هم وزراء التيار الصدري، وعددهم ستة.
وفي شأن آخر، وجهت وزارة الدفاع العراقية نداء إلى العراقيين في بيان مقتضب دعت فيه إلى “جميع العراقيين والموظفين الحكوميين ممن تتوافر لديهم معلومات تتعلق بأموال وزارة الدفاع الموقوفة وفق البند السابع، تزويدنا بها للعمل على إعادتها إلى الوزارة”.
ويأتي هذا التحرك بعد أن تخلص العراق مؤخراً من الوصاية الدولية، مما يتيح له التحرك لاستعادة أموال مجمدة في الخارج وأسلحة أودعها النظام السابق لدى عدد من الدول. وجرى الحديث على مدى السنوات التي أعقبت سقوط النظام السابق عن اختفاء آلاف الآليات العسكرية منها طائرات وسفن حربية وأسلحة ثقيلة أخرى وكذلك أرصدة سرية جمدت في بنوك أجنبية.
أما بشأن الأموال العراقية المجمدة في الخارج فيلفها الغموض، لا سيما تلك المودعة في الولايات المتحدة الأميركية. وطرح هذا الملف لأول مرة منذ سنوات عقب أن طلبت وزارة الخزينة الأميركية من 17 بنكاً ومؤسسة مالية رفع يدها عن مبلغ 1,7 مليار دولار، معظمها عبارة عن أصول مجمدة أودعها أفراد أو شركات لهم علاقة بنظام الرئيس الراحل صدام حسين، وتحويلها إلى البنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك، حتى يتسنى للحكومة الأميركية توظيفها في صندوق “إعادة بناء العراق” تحت إشراف الأمم المتحدة.
الاتحاد الاماراتية

قالت مصادر بصناعة النفط إن منطقة كردستان العراق ستصدر النفط الخام بالشاحنات إلى ميناء ايراني لشحنه إلى آسيا وذلك باستخدام طريق للتجارة وهو الأمر الذي من المرجح أن يغضب بغداد وواشنطن .
وبسبب خلاف يتعلق في معظمه باقتسام العائدات توقفت صادرات كردستان من النفط الخام عن طريق خط أنابيب تسيطر عليه الحكومة المركزية العراقية العام الماضي، لكن هناك نحو 50 ألف برميل من الخام والمكثفات تنقل يومياً من كردستان التي لا تطل على بحار عن طريق تركيا .
وأضافت المصادر أن حكومة كردستان وافقت على نقل الخام من خلال طريق ثان عبر إيران كان يستخدم سابقا للمنتجات البترولية .
وعلى مدى الشهرين الماضيين كان الخام ينقل بالشاحنات من الحقول الكردية على الحدود إلى ميناء بندر الإمام الخميني على بعد 900 كيلومتر إلى الجنوب على الخليج . وقالت المصادر إن الكميات غير مؤكدة لكنها قد تصل إلى 30 ألف برميل يومياً .
وقال مصدر في صناعة النفط بكردستان إن حكومة الإقليم في أربيل حريصة على عدم إزعاج كل من جارتيها القويتين بالمنطقة تركيا وإيران على صعيد نقل الخام . وقال المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه “إنها تسوية سياسية . . . لا يستطيعون تجاهل الإيرانيين أو أن تقتصر معاملاتهم على الأتراك . يجب أن يوازنوا” .
ولم يتضح ما الذي سيعود على إيران من الاتفاق . وتواجه طهران مشاكل ضخمة في بيع منتجاتها النفطية بسبب العقوبات الدولية .
ولدى سؤالها عن الطريق البري لم تدل حكومة كردستان بتصريحات للنشر لكن مصدراً رسمياً في حكومة الإقليم نفى نقل أي كميات من النفط عن طريق إيران حتى الآن .
والنفط أحد قضايا الخلاف بين الحكومة العراقية المركزية التي يقودها العرب ومنطقة كردستان الواقعة بالشمال ويقودها الأكراد . ومن بين القضايا محل الخلاف السيطرة على حقول النفط والأراضي وعائدات الخام التي تقتسم بين الإدارتين . وقال مسؤول عراقي كبير بقطاع النفط “أوضحنا جلياً أن الخيار الوحيد المقبول لتصدير النفط هو من خلال شبكة خطوط الأنابيب الاتحادية” . (رويترز)
صحيفة الخليج

هنأ الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزوجته ميشيل المسلمين بمناسبة عيد الفطر المبارك، الذي اعتبراه "جزءا من النسيج العظيم للتقاليد الأمريكية".

وقال أوباما في بيان صادر عن البيت الأبيض إنه "بالنسبة للملايين من الأميركيين فإن العيد هو جزء من نسيج كبير من تقاليد أمريكا وأتمنى لجميع المسلمين عيدا مباركا واحتفالا بهيجا"، مشيدا بالمساهمات العديدة للأقلية المسلمة الأمريكية.

وأضافت ميشيل: إننا نبعث بأحر تحياتنا للمسلمين الذين يحتفلون بعيد الفطر هنا في الولايات المتحدة وحول العالم وخلال الشهر الماضي، وفقاً لما نشرته الوكالات الاعلامية.

وقالت: لقد كرم المسلمون إيمانهم بالصلاة والخدمة والصوم والوقت الذي قضوه مع أحبائهم، وفي إفطار البيت الأبيض لهذا العام كنت فخورة بقضاء بعض الوقت مع بعض المسلمين الأميركيين الذين أثروا ديمقراطيتنا ودعموا اقتصادنا".

وأشار أوباما في هذا السياق إلى الملايين من اللاجئين السوريين النازحين بسبب سنتين من حرب أهلية طويلة في بلادهم معلنا أنه: "لمساعدة السوريين في عيد الفطر فإن الولايات المتحدة تتعهد بتقديم 195 مليون دولار إضافي من المساعدات الغذائية والإنسانية لتتجاوز مساهمتنا الإنسانية للشعب السوري أكثر من مليار دولار منذ بداية الأزمة".
-----------------------------------------------------------------
إ: إبراهيم

nna

قامشلو - أعلنت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب وبمناسبة عيد الفطر عن بدء هدنة تمتد لمدة ثلاثة أيام ابتداء من أول أيام عيد الفطر ومن جانب واحد،  حيث أكدت القيادة العامة بأنها ستلتزم خلالها بإيقاف كل الهجمات من جانب وحداتهم على القوات الأخرى والتزامها لمواقعها شريطة عدم تعرضها لأي هجوم من الطرف الآخر.

وجاء في بيان القيادة العامة لوحدات حماية الشعب YPG "يعيش شعبنا الكردي في مرحلة عصيبة مع دخولنا أيام عيد الفطر المبارك، حيث تتزايد الهجمات الشرسة من القوى الظلامية العنصرية والكتائب التي تتستر بالإسلام ومجموعات المرتزقة  دون رادع من ضمير أو أخلاق، و وصلت في وحشيتها إلى حد ارتكاب المجازر بحق المدنيين الآمنين في وضح النهار وسط صمت دولي وإقليمي وسوري مقيت ومريب، ولازالت وحداتنا ومنذ اليوم الأول للاشتباكات تتصدى بحزم وبطولة وتضحية لهذه المجاميع العبثية وتوقع في صفوفها الخسائر الكبيرة وتردها على أعقابها خائبة ذليلة".

وتابع البيان "استمرت الهجمات العنصرية على وحداتنا وشعبنا الآمن طيلة شهر كامل رغم إعلاننا لوقف الهجمات من جانب واحد فيما إذا لم تتعرض وحداتنا وشعبنا ومناطقنا لأية هجمات عنصرية احتراما لهذا الشهر الفضيل، ظنا من تلك القوى أنها قد تتمكن من اقتناص نصر أو إحراز تقدم في ساحة المعركة، لكن النتيجة باتت معروفة للقاصي والداني، وأكدت وحداتنا إنها بالمرصاد لكل من تسول له نفسه بالعبث بأمن شعبنا وجماهيرنا وأنها جاهزة دائما للرد بحزم".

واضاف البيان "من هنا فإننا في قيادة وحدات حماية الشعب, وبمناسبة عيد الفطر الكريم, نعلن لجماهيرنا ولكل الرأي العام الكردي والسوري ولكل العالم، عن بدء هدنة تمتد لمدة ثلاثة أيام ابتداء من أول أيام عيد الفطر ومن جانب واحد، نلتزم خلالها بإيقاف كل الهجمات من جانب وحداتنا على القوات الأخرى، والتزام قواتنا لمواقعها، شريطة عدم تعرضها لأي هجوم من الطرف الآخر، مع احتفاظنا الكامل بحق الرد في إطار الدفاع المشروع على أي خرق لهذه الهدنة من قبل المجموعات المسلحة الأخرى".

وأختتم البيان بالقول "نهنئ شعبنا الكردي والسوري وكل الشعوب الإسلامية بهذا العيد، ونؤكد أننا ماضون في حماية قيم شعبنا ومكتسباته في كل الظروف والأوقات، مهما كانت حجم التضحيات والجهود".

firatnews




كل شيء في الطين
المدفعية
والاسماك
حتى الرغيف
نرميه الى دجلة
حيث في شاطئها .. انيـن

اين انت يا كاژين .!
لنركض
او نحلق مع النوارس
نهجر معها
الى شواطئ برلين

لا للذكريات في بغداد
بغداد ..
احرقت المـاء والبساتين

غدرت على براءتي
ابتسامتي
طعنت طفولتي
وايضا الحنين

اقتلعت عيناي
في شهر سبتمبر
وقبل ذلك في التسعين

عذرا يا دجلة
حتى انت ٍ
تشبهين تعاستي
نعم ,, تماما تشبهين

فقط مزقت انياط قلوبنا
كل شيء ......
ذكرياتي
وحتى انت ٍ ....
في الطين

:
هيمان الكرسافي
المانيا / لاهر
2013 / 08 / 03

* كاژين : انه صديقي وشقيقي ( بالرضاعة ) . ايضا اصبح يقيم في المانيا لاكثر من 13 سنة

هنالك أمر هام يتزامن مع مناسبات الأعياد ألا وهو ألانتشار المكثف للبضائع والسلع بصورة عامة، وهذا شيء جيد طالما كان في أطار الاحتياجات الأسرية ذات المنفعة، وأن كنت هنا أسجل تحفظي على ارتفاع ألأسعار الكبير مقارنة بالأيام الاعتيادية، مما يتعذر شرائها من قبل شرائح واسعة من مجتمعنا والتي قد يكونوا بأمس الحاجة لتلك المستلزمات. إلا أن الغريب والعجيب في الأمر هو تخمة الأسواق بلعب الأطفال الخطرة منها، على الرغم من إبعادها وأثارها وأضرارها الصحية والنفسية للفرد والمجتمع، على المستوى القريب والبعيد ومخاطرها الآنية الجمة. إذ للأسف الشديد نجد أن المستشفيات تغص في مثل تلك الأيام بالمصابين من الصغار وربما الكبار أيضا بهذه الألعاب. ولعله غالباً ما تكون الإصابات مزمنة، خصوصاً أذا ما أصابت أحدى العيارات المطاطية أو المعدنية الناتجة من أسلحة الأطفال منطقة العين، وهذا يعني عوق الطفل أو كل من يصاب بها بشكل مباشر، وربما يفتقد الشخص هذا الجزء الحيوي مدى الحياة، عندها أنضروا إلى حجم المأساة التي سترافق هذا الطفل البريء وذويه إلى نهاية عمره، هذا إذا كان المصاب ذكراً فما بالك إذا كانت المصابة أنثى. وإذا ما بقي الحال على ما هو عليه من دون معالجة حقيقية إلى فترة من الزمن، سوف لا يكون عندنا حينذاك من شعبنا المترع بالجراحات أصلاً إلا المعاقين فقط، هذا من جهة، ومن جهة أخرى لا تنسوا الدور الكبير الذي تلعبه هذه القضية في خلق مشاكل عشائرية قد تكون معقدة جراء ذلك، كما أن ظاهرة استشراء الأسلحة لدى الأطفال لها تبعات مستقبلية في غاية الخطورة وذلك لأنها تكرس وتنمي الشر عندهم شيئاً فشيئاً.. ومن عجب العجاب كل هذا يحصل وسط صمت مطبق من قبل السلطات الحكومية المعنية، وكأن هذا الأمر لا يعنيها لا من قريب ولا من بعيد!!! وكذلك تجاهل مورديها للمعاناة الناجمة عنها. ورب الأسرة المغلوب على أمره كما تعلمون لا حول له ولا قوة تجاه هذا الموضوع، نتيجة صراخ الأطفال وإلحاحهم الشديد عند ما يقرروا على شيء ما،، وإذا كان البعض من أولياء الأمور يستطيع ان يمنع صغاره من اقتناء مثل هكذا اللعاب فكيف بالقسم الأخر. أذاً نحن اليوم أمام تحدي كبير، ويجب على كافة المعنيين بالأمر تحمل كامل مسؤولياتهم، إذ لا تقتصر هذه المهمة على أولياء الأمور فحسب، فهناك واجباً أخلاقياً كبيراً يقع على كاهل الدولة لسماحها بدخول مثل هكذا العاب، علماً أن منعها والحد منها لا أعتقد بأنه يتعارض مع الديمقراطية. كما نهيب بتجار العراق الوطنين الكرام النأي بأنفسهم عن استيراد وترويج أي بضاعة من شأنها أن تلحق الضرر بالآخرين. ختاماً أتمنى للجميع عيداً سعيداً ملئه السلامة. حيدر المهناوي الحسيني

( بقلم: علي السراي )

باقر جبر الزبيدي أو باقر صولاغ... أسمٌ قد إقترن بالكثير من الاحداث الهامة التي مر بها العراق على مر العقود الثلاثة الماضية فالعلامة الفارقة لهذا الاسم شكلت منعطفاً تأريخياً في مواجهة الارهاب والتصدي له وأدخلت الرعب في نفوس أعداء العراق من البعثيين والتكفيريين، أما البعثيون وجرذهم المقبور فقد عرفوه جيداً من خلال تحركاته المكوكية في دول المهجر عندما كان يقارعهم تحت راية شهيد المحراب الخالد السيد محمد باقر الحكيم رضوان الله تعالى عليه وذلك أثناء فترة المعارضة ولا نعتقد بأن أحداً من المهتمين بالشان العراقي في الداخل والخارج يجروء على إنكار دور الرجل في مرحلة ما قبل سقوط الصنم، وإما التكفيريون فصولاته وجولاته ما زالت عالقة باذهانهم بعد أن جرعهم كأس الهزيمة علقماً ودك أوكارهم وجعلهم يئنون تحت وطأة ضرباته ورجاله الشجعان أبان تسلمه لمسؤولية وزارة الداخلية عام 2005 في وقت كان العراق يمر فيه باعنف مرحلة منذ سقوط النظام البعثي الكافر حينما كان الذبح على الهوية في اللطيفية والمناطق الغربية من قبل التحالف البعثوهابيي وعلى رأسهم هيئة علماء المسرفين بقيادة الارهابي حارث الضاري وزبانية الحزب الإسلامي وأخوة صابرين من أعداء العراق المنضوين تحت مظلة العملية السياسية الذين استقتلوا للحد من سطوة وتنمر الرجل في مقارعته لهم وقادوا حملة سياسية وإعلامية مسعورة ومدفوعة الثمن من قبل دول الجوار وعلى رأسها مملكة آل سعود بدعوى وجود سجون سرية لتعذيب الإرهابيين تابعة لوزارة الداخلية أدت إلى خروجه من الداخلية ولعمري لقد نال الإرهابيون واعداء العراق بهذا الاستبعاد منالهم وحصلوا على مرادهم، حقيقية لست بصدد الدفاع عن السيد الزبيدي أو التعرض لنجاحاته هنا وهناك والتي يشهد له بها الجميع في كل وزارة إستوزرها ولكن الذي دعاني لكتابة هذه السطور هو الاستهداف الرخيص الذي يتعرض له الان وهذه الحملة المسعورة ضده وفي هذا الوقت بالذات من قبل بعض الجهات والمغرضين الذين يتصيدون في الماء العكر وأخرها تحوير وتزييف كلاماً ساذجاً عار عن الصحة نسبوه اليه فيما يخص الغاء عقوبة إعدام الإرهابيين في العراق والعفو عن المجرم الهارب طارق البعثي فالحقيقة مغايرة تماماً ونتحدى كل من يثبت العكس وقد تصفحت الكثير من المواقع التي نقلت الخبر للتاكد من مصداقيته فلم أجد غير هذه العبارة وقد كررتها المواقع المشار اليها (( بحسب ما نقلته بعض الوكالات عن تصريح نُسب اليه)) طيب لماذا لا تصرحوا باسم هذه الوكالات؟ أو القنوات التلفزيونية ؟ أو على الاقل رابط مقابلة يثبت صحة هذه الإدعائات والاكاذيب، فلو تتبعنا تصريحات ومواقف السيد الزبيدي لوجدناها تصب في خانة الحث والاسراع في تنفيذ أحكام الاعدام بحق الإرهابيين الذين صدرت بحقهم أحكاماً قضائية نهائية كونه ينطلق من منطلق أمني بحت ويرى أن الابقاء عليهم وعدم تنفيذ الاحكام بحقهم يشكل خطورة وخرقاً للدستور ويثير ورائه الف علامة إستفهام واستفهام!! فجميعنا يعرف أن الدم العراقي يخضع لمساومات سياسية قذرة تجري خلف الكواليس مقابل البقاء في هذا الكرسي أو ذلك المنصب وما فضيحة هروب أكثر من الف سجين من عتاة الإرهابيين والمجرمين وقادة في تنظيم القاعدة الارهابي من سجني التاجي وابو غريب إلا دليلاً إلى ما أشرنا اليه، والسؤال هو من يتحمل وزرهذه الجريمة؟ رئيس الجمهورية أم رئيس الوزراء أم وزير العدل أم رؤساء الاجهزة الامنية أم جميعهم متورطين ومسؤولين عن هذه الجريمة النكراء التي هزت العراق ودول الجوار؟؟؟ وأدخلت أجهزة الامن الدولية في حالة انذار لما لها من أثار ذات أبعاد خطيرة تتخطى أسوار وحدود العراق والمنطقة كون إن الارهابيين الهاربين ينتمون الى تنظيم القاعدة مما حدى ((بالشرطة الدولية الانتربول)) إلى اطلاق تحذيراً أمنياً عالمياً بهذا الصدد حذرت فيه من وقوع سلسلة من الهجمات الإرهابية، نحن كشعب نحمل الحكومة وأجهزتها الامنية مسؤولية هروب هؤلاء القتلة ونطالب بتشكيل لجان تحقيق برلمانية لتقديم المقصرين إلى المحاكم بل الاكثر من ذلك نطالب بإعدام كل من له يد في عملية التهريب تلك أي كان كي يكونوا عبرة لغيرهم فلا شيء أغلى وأثمن من دماء أبناء شعبنا الذي تعرض ويتعرض لحرب إبادة فقد نفذ صبرنا ونحن نرى ضعف الحكومة في مواجهة الإرهاب والارهابيين بعد أن فقدت زمام المبادرة وأصبحت بيد الارهابيين الذين متى ما شائوا أقدموا ومتى ما شائوا أحجموا في ظل عجز إستخباري مخيف ومرعب، لقد صرفت مليارات الدولارات على التسليح والتدريب والتجهيز والنتيجة لا شيء سوى أنهاراً من الدماء الزكية تراق كل يوم والسؤال هو هل عقم رحم معاناة العراق وشعبه عن إنجاب رجال أكفاء لهم القدرة والخبرة في مواجهة الارهاب والقضاء عليه؟؟ قطعاً لا فهنالك رجال لهم باع طويل في هذا المجال ونحن هنا لا نتكهن أو نرجم بالغيب بل ننطلق من وقائع ملموسة على الارض يشهد بها الجميع فالسيد باقر جبر الزبيدي قد الحق الهزيمة بالإرهاب والارهابيين أبان تسنمه وزارة الداخلية عام 2005 وما بعده كذلك هنالك قادة ميدانيين قد أثبتوا بسالتهم في مواجهة وتحدي الارهاب، من قبيل لواء الذيب ورجاله الابطال و قوات العقرب و و و ترى أين هم الان ؟؟؟ تساؤلات نوجهها إلى الحكومة إن كانت جادة في حماية أبناء الشعب فلو ترك السياسيون مصالحهم الشخصية والفئوية والحزبية وفكروا قليلا في مصلحة الشعب لما وصل الحال بنا إلى هذه الحالة المزرية من الانفلات الامني الخطير، لقد طالبنا من قبل بإسناد الداخلية لذئب الداخلية السيد الزبيدي فهو القادر على مواجهة هذا التحدي وهنالك مطالبات بتوليه لرئاسة الوزراء فدماء العراقيين أغلى واثمن من الكراسي الملوثة وتصفية الحسابات ، كذلك على الحكومة أن تتخذ من وضع الرجل المناسب في المكان المناسب شعاراً لها والابتعاد عن المحسوبيات والمنسوبيات على حساب معاناة الشعب ونحن هنا لا ندعوا إلى إسقاط حكومة أو تنحي فلان أو فلان ولكنا نريد الاشارة ووضع اليد على مكامن الاخطاء القاتلة والمكلفة التي وقعت فيها الحكومة وليعلم الجميع أن لكل شعب طاقة في التحمل والصبر وحينما تنتهي سينفجر على كل الفاسدين والسفاحين والقتلة الذين اشتركوا في سفك دماء أبنائه وبالاخص من المنضوين تحت مظلة العملية السياسية من الذين أتى بهم قطار المصالحة اللاوطنية المشؤومة وهم معروفين ومشخصين من قبل ابناء شعبنا الابي

وأخيراً أقول لتخرس هذه الابواق المغرضة والتي تنال من أبناء العراق الغيارى من أصحاب التاريخ الجهادي أمثال السيد الزبيدي وأضرابه من الشرفاء وحماة الشعب ونقول لهم بدل أن تكيلوا التهم جزافاً لهذا الطرف أو ذلك عليكم بتصحيح مساركم وتشخيص أخطائكم ووضع اليد على مواطن الخلل الحقيقي..وأخيرا نسال الله التسديد للحكومة وأجهزتها الامنية ونقول لهم أن سفينة العراق واحدة إن غرقت لا سامح الله غرق الجميع معها ...حفظ الله العراق وشعب العراق ورجاله الاوفياء والرحمة والخلود لشهدائنا الابرار والشفاء العاجل لجرحانا الابطال والعار كل العار لإعداء العراق في الداخل والخارج...

علي السراي
رئيس المنظمة الدولية لمكافحة الارهاب والتطرف الديني
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.
7-8-2013

هكذا كنت أسميه، سواء في لقائي معه أو في غيابه. ولا أعتقد أنه كان يحس بالزهو لذلك، إذ أنه كان يريد أن يبقى شيركو بيكه س لا غيره.

وهذا هو السبب الذي جعله أن يترك كرسي الوزارة، فبقي شيركو بيكه س الشاعر.

كان جميلاً، يحب الحياة والجمال. ويتساءل:

"لماذا أموت أنا والنجوم لا تموت؟"

ويأتيه نداء يقول:

"وما الفائدة من بقائي بلا نجوم؟"

ثم يقول وهو يذوب أمام العشق:

"كنت تطرزين صدرك بقلادة تحمل كماناً صغيراً،

تتهادين أمامي رواحاً ومجيئاً،

كنت أسمع اللحن حين يبدأ الكمان بالعزف،

والنهدان النافران يرقصان رويداً رويداً"

ايه شيركو،

يتامى جئنا إلى هذا العالم، عراة نتركه، لا نملك ما نقدمه للحبيبة، سوى نرجسة قطفناها من أعالي قمة "بيره مكرون"

وما أصعب أن تقطف وردة من هناك.

قصيدتك اللانهائية "كرسي" حزين يعلوه الغبار.

ديوانك "قلادة" لا تعرف أنك رحلت.

مجاميعك الشعرية:

مضيق الفراشات، ظمأي يطفئه اللهيب، صليب وحية وتقويم الشاعر، الآن وطني فتاة، فرس من شقائق النعمان وأسرع، الموت يلاحقك وغيرها

كلها يبكي بصمت

ويشيعك،

بنشيد جنائزي ترافقه الفراشات والطيور الملونة

إلى مثواك الأخير

أيها الشاعر الكبير

 

السومرية نيوز/ دهوك
استنكرت مجموعة الدفاع عن الكلمة الحرة في دهوك، الأربعاء، الهجمات التي تشنها جبهة النصرة الإسلامية على المناطق الكردية السورية، مطالبة حكومة إقليم كردستان بإنهاء محاصرة الكرد في سوريا بفتح معبر بيشابور الحدودي، فيما اعتبرت حكومة الإقليم هذه المطالبات "مزايدات سياسية".

وقال عضو المجموعة خطاب عمر، في حديث لــ" السومرية نيوز"، إن "المجموعة نظمت مساء الأربعاء وقفة احتجاجية وسط مدينة دهوك ضد الهجمات التي تشنها جبهة النصرة الإسلامية على المدن والقرى الكردية في سورية"، مشيراً إلى أن "ممثلي عدد من الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني شاركوا في الوقفة الإحتجاجية إستنكارا لهجمات جبهة النصرة الإسلامية".

وأضاف عمر أن "المشاركين طالبوا الجهات الخيرية والمنظمات الإنسانية بمواصلة الدعم المادي والإنساني"، مبينا أن "المناطق الكردية في سورية تعاني أوضاع إنسانية سيئة".

وتابع عمر أن "الوقفة الإحتجاجية دعت حكومة إقليم كردستان بفتح معبر بيشابور الحدودي وإنهاء الحصار على كردستان سورية"، مطالبة في الوقت نفسه "الأحزاب الكردية العراقية بعدم التدخل السياسي في شؤون كردستان سوريا".

وتشهد المناطق الكردية السورية منذ عدة أيام مواجهات مسلحة بين مسلحي جبهة النصرة الإسلامية و قوات الدفاع الشعبي الكردية أسفرت عن مقتل عشرات المدنيين.

من جهته أكد مدير معبر بيشابور شوكت بربهاري لـ"السومرية نيوز" أن معبر بيشابور ـ سيمالكا لم يغلق بوجه المواطنين السوريين ونقل المساعدات الإنسانية لهم"، مبينا أن "الإقليم يستقبل يوميا مابين 100 ــ 200 شخص سوري من خلال المعبر فضلا عن إستمرار مواصلة المساعدات الإنسانية إلى الجانب السوري".

وأعتبر بربهاري المطالبات التي تدعو فتح المعبر بـ" المزايدات السياسية"

ويقع معبر بيشابور ــ سيمالكا نحو،50 كم غرب محافظة دهوك ويربط المعبر جانبي الحدود العراقية السورية بجسر مؤقت على نهر دجلة إقيم مطلع العام الحالي بهدف إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق الكردية في سورية.

يذكر أن سوريا منذ (15 آذار 2011)، حركة احتجاج شعبية واسعة بدأت برفع مطالب الإصلاح والديمقراطية وانتهت بالمطالبة بإسقاط النظام بعدما ووجهت بعنف دموي لا سابق له من قبل قوات الأمن السورية وما يعرف بـ"الشبيحة"، أسفر حتى اليوم عن سقوط ما يزيد عن 30 ألف قتيل بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان في حين فاق عدد المعتقلين في السجون السورية على خلفية الاحتجاجات الـ25 ألف معتقل بحسب المرصد، فضلاً عن مئات آلاف اللاجئين والمهجرين والمفقودين، فيما تتهم السلطات السورية مجموعات "إرهابية"بالوقوف وراء أعمال العنف.

شفق نيوز/ اطلق اقليم كوردستان العراق الاربعاء سراح معتقلين اثنين من سكنة محافظة نينوى بمناسبة حلول عيد الفطر، بموجب عفو خاص.

altوقال بيان صحفي صدر عن مكتب محافظة نينوى، ورد لـ"شفق نيوز"، ان كوردستان اطلقت سراح المعتقلين الاثنين بناء على طلب مقدم من اسامة النجيفي رئيس مجلس النواب العراقي إلى مسعود بارزاني رئيس إقليم كوردستان.

وأضاف البيان أن سلطات الإقليم أفرجت عنهما بموجب عفو قانوني.

وقدم أثيل النجيفي محافظ نينوى "الشكر الى قيادات الاقليم لهذه الاستجابة"، مبديا أمله "بمزيد من التعاون والتواصل وغلق هذه الملفات تدريجيا".

وبحسب البيان، فان "عوائل المعتقلين ابدت فرحتها وشكرها وتقديرها لرئيس مجلس النواب العراقي ومحافظ نينوى والى قيادة إقليم كوردستان في اطلاق سراح ذويهما خاصة مع حلول عيد الفطر المبارك".

خ خ/ ع ص/ م ج

تل ابيض – لا تزال المجموعات المسلحة المرتزقة التابعة لدولة الاسلام في العراق والشام/جبهة النصرة، تحتجز المدنيين الكرد الذين اختطفتهم منذ بدء هجومها على الاحياء الكردية في مدينة تل ابيض في 20 تموز  الماضي، حيث يتعرض المحتجزون لأشد انواع التعذيب بحسب بعض الذين افرج عنهم. وبحسب سكان المنطقة فأن تلك المجموعات لا تزال تحتجز أكثر من 150 مدنياً كردياً، لا يعرف ذووهم أي اخبار عنهم.

حيث تستمر المجموعات المرتزقة باحتجاز المدنيين الكرد الذين اختطفتهم في مدينة تل ابيض والقرى التابعة لها منذ بدء هجومها على الاحياء الكردية في تل ابيض في 20 تموز الماضي، ويقول السكان المحليون بأن عدد المحتجزين المدنيين الكرد يتجاوز 200 شخصاً غالبيتهم محجوزين في سجن خاص بالقرب من المشفى الوطني في مدينة الرقة.

وبحسب سكان المنطقة فأن من بين المحتجزين 44 شخصاً معروفين بالاسم، فيما تتستر العديد من العائلات عن ذكر اسماء ابناءها المحتجزين خوفاً على حياتهم من تلك المجموعات، التي تمارس ابشع انواع التعذيب والاهانات العنصرية بحق المحتجزين الكرد، وذلك بحسب بعض المواطنين المفرج عنهم والذين رفضوا الافصاح عن اسمائهم حرصاً على حياة ذويهم المحتجزين لدى تلك المجموعات المرتزقة.

وبحسب مصادر محلية فأن الاشخاص المعروفين بالاسم والمحتجزين لدى المجموعات المسلحة المرتزقة التابعة لدولة الاسلام في العراق والشام/جبهة النصرة هم كل من:

"أسماعيل علي شيخو كسرت ساقه من مكانين من شدة الضرب والتعذيب، علاء شيخو، فاروق عقيل، وحيد عقيل، محمد عزت نهب منزله بالكامل وبعدها قاموا بتفجيره، شاهين حسين جاسم 21 سنة، اسماعيل حسين جاسم 17 سنة، عمر علو، رشاد علو، صبحي محمد رشو بلنك أراد معرفة مصير والده فاعتقل وتمت مصادرة سيارته وتم إطلاق سراح والده محمد رشو يوم أمس. محمود خلفو 50 سنة اعتقل بينما كان يرعى أغنامه، عبدالله محمد محمد  17 سنة، نهاد مصطفى إمام، محمود محمد بن مصطفى من قرية يارقو، نضال محمد بن محمد خان من قرية تل فندر،  محمد محمد بن محمد خان من قرية تل فندر، محمود بنيامين، شيرفان رشيد عثمان من قرية سوسك، علي خليل خوني، خليل مصطفى إمام، محمود خانو اعتقلته أحرار الشام في صرين، أحمد حسن خضر من قرية اليابسة، إبراهيم جاويش، محمد جاويش، وحيد جاويش، محمود جاويش، صالح إبراهيم جاويش، فاضل إبراهيم جاويش، علي إبراهيم جاويش، مصطفى محمد جاويش وهو أخرس، وحيد محمد جاويش، جمعة محمد جاويش، فاضل محمود جاويش، صالح محمود جاويش، إبراهيم صالح جاويش، محمد صالح جاويش، إبراهيم وحيد جاويش، ويسو حج خضر، خضر ويسو حج خضر، ناصر ويسو حج خضر، جمعة أيبي من قرية الشعبة، علي أبو وحيد 17 سنة، جهاد شفقت من قرية العيدانية، عبدالله محمود عبدالله"، بالاضافة الى اعضاء الوفد الذي توجه من مدينة الرقة للتفاوض مع المجموعات المسلحة والبالغ عددهم خمسة اعضاء.

وما يزال هناك الكثير من الأسماء التي لم تتمكن المصادر من معرفتها نظراً لقلة المعلومات عنهم، كما أن هناك تكتم من قبل ذويهم على الأسماء خوفاً على أولادهم من ممارسات المجموعات الاسلامية.

وفي لقاء مع بعض المفرج عنهم الذين رفضوا ذكر أسمائهم خوفاً على ذويهم داخل سجون تلك المجموعات، أكدوا على الوحشية في التعامل واللغة العنصرية التي يستخدمونها، وأكدوا أيضاً على أن جبهة النصرة تستخدم جميع طرق التعذيب ضد المدنيين الكرد، بالاضافة الى الإهانات والكلمات اللا أخلاقية.

وبحسب مصادر من داخل مدينة الرقة فإن أغلب المحتجزين يتواجدون في معتقل معد خصيصاً للكرد بالقرب من المشفى الوطني بالرقة.

هذا وما تزال هذه الكتائب الإسلامية مستمرة في اعتقال المدنيين حتى هذه اللحظة

firatnews

الأربعاء, 07 آب/أغسطس 2013 23:45

حلبجة تتضامن مع غرب كوردستان

تظاهر المواطنون في قضاء حلبجة الشهيدة التابعة للسليمانية, تضامناً مع المحنة التي يمر بها الكورد في سوريا.

وقال لقمان عبدالقادر رئيس جمعية ضحايا القصف الكيمياوي في حلبجة وأحد المشاركين في المظاهرة بتصريح لـNNA, ان المظاهرة تمت بمشاركة عدد كبير من المواطنين والنشطاء, وذلك لإبداء الدعم والتضامن مع كورد سوريا, الذين يتعرضون لهجمات من قبل المجموعات المتطرفة, مشيراً إلى ان المتظاهرين طالبوا بعدم زج الشباب الكورد لمحاربة اخوتهم الكورد في سوريا تحت اسم الجهاد.

وأضاف عبدالقادر, ان المتظاهرين طالبوا حكومة إقليم كوردستان بفتح الحدود بوجه كورد سوريا.
-----------------------------------------------------------------
علي حمة سعيد-NNA/
ت: آراس

هل تجاوزنا الأصول في التقاليد ( بطاقات الزواج مثالاً )

" خاهه عما كلذايا "

نزار ملاخا

يبدو أن العدوى أصابت جيلنا الجديد، وأنتقلت إليه من المجتمعات الغربية، فأصبح لا يبالي بالتقاليد وإن كانت عريقة وأصيلة، وأنه يرفض الأعراف المتبعة في مجتمعاتنا ، واصبح شعار ( نحن الشباب نعشق التجديد ونرفض التقليد ) شاملاً كل مناحي الحياة سواء كان تطبيق هذا الشعار سلبياً أو إيجابياً .

اليوم أنقل لكم بعض ملاحظاتي على بطاقة الأعراس أو ما نسميه ببطاقة الدعوة أو ( كَرْت الزواج ) ونرى الفرق بين القديم المتعارف عليه ذي الأصول وبين الجديد الذي يرفض كل شئ ويده بحدود ضيقة جداً.

المتعارف عليه أن بطاقة الدعوة هي ورقة من المقوى الثخين نسبياً، تحتوي على زخرفة أوصورة ، وفيها من المعلومات للدلالة على غاية إرسالها، ولنأخذ بطاقة الأعراس مثالاً

بطاقة الأعراس ، أو دعوة لحضور فرح أو أكليل أو زواج، تنص على أن عقد الزواج سيربط عائلتين برابط مقدس، والدعوة تكون موجهة من قبل عائلتين هما عائلة العريس وعائلة العروس، تبتدئ بآية من الكتاب المقدس بهذه المناسبة، وبعدها نقرأ فيها أسماء العائلتين واسماء العرّيس والعروس ومكان وساعة عقد الأكليل في أية كنيسة والموقع والعنوان وكذلك عنوان القاعة التي سيتم إعلان الفرح فيها ونوع الدعوة، كأن تكون عامة أو خاصة، للكبار فقط، أم يمكن إصطحاب الأطفال وغير ذلك من التفاصيل.

فعلى سبيل المثال تبتدئ  الدعوة

يتشرف

السيد فلان الفلاني وعائلته         و                   السيد الفلاني وعائلته

بدعوتكم لحضور حفل زفاف  ,يكون تحت أسم إحدى العوائل كلمة ( ولده ) وتحتها أو بجانبها أسم العريس، وتحت الأسم الثاني كلمة ( كريمته ) وتحتها أو بجانبها أسم العروس، وستقرع أجراس كنيسة ( كذا ) في الساعة الفلانية معلنةً المباركة على الإقتران، ثم يكتب في البطاقة، بعد إجراء المراسيم الدينية يتوجه الجميع إلى القاعة الفلانية، على العنوان التالي، وفي نهاية كل هذا تأتي الجملة القافلة

وبحضوركم يزدان الحفل رونقاً وبهاءً أ أو الأطفال يقلقون راحتكم، أو ممنوع إصطحاب الأطفال، أو الأطفال جنّتهم البيت، ولكن مَن مِنّا ليس له أطفال ؟ أليس هذا يعني محدودية المدعووين ؟ أين الذوق في ذلك ؟ والغريبة أنه في أحد الأيام وصلتني دعوة حضور حفل زفاف وفيها طلب غريب جداً وهو، يمنع حضور الحفل لمن هم أقل من الثامنة عشر من العمر،

في حالة كون رب الأسرة متوفي يُكتب في بطاقة الدعوة

تتشرف عائلة  السيد فلان الفلاني ، أما أن يكون رب الأسرة حي ويكتبون هذه الجملة، أعتقد أنها منافية للأصول وتدل على عدم فهم اللغة العربية.

هذا هو التقليد

أما التجديد فهو كالآتي : ــ إحدى البطائق جعل منها العرّيس صفحةً لبث عشقه وهيامه ولواعجه لحبيبته، ومجالاً للتغزل بحبيبته، وكأن جميع الأوقات أنتهت ولم يبق متسع فاراد أن يستغل هذه البطاقة، ولم يكن يعلم بأن العروسة سوف لن تقرأها لأنها منشغلة بأمور أكثر أهمية من قراءة بطاقة زواجها، ولكن غايتها التباهي أمام الناس والتظاهر بأنه يحب عروسته،  وكذلك المدعووين فإنهم منشغلون بتاريخ وساعة ومكان إقامة الحفل، ولن يتصفحوا جريدة الدعوة،

بطاقة أمامي مكتوب فيها، يتشرف السيد فلان الفلاني، إهمال متعمد لدور العائلة كلها وإستفراد رب الأسرة بكل شئ.

آخر صيحة / آخر ما وصل إليه شبابنا في صيحات كارتات الزواج هو إلغاء وإنهاء كل شئ والإبقاء عليهما هما الإثنان فقط، كارت غريب وصلني ، مكتوب فيه بعد الآية من الإنجيل

( يتشرف العروسان ) غريبة جداً ؟ يعني بالعراقي طوّخوها الويلاد شْوَيّه، يعني بالحقيقة أنا لا أعرف مَن هو العريس ومَن هي العروس، لأنه مكتوب أسم العرسان فقط

يتشرف العروسان عبود وكليلة بدعوتكم لحضور حفل زفافهما !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

يا جماعة لا أدري العيس والعروس هل هم مقطوعين من شجرة ؟ ليس لهم أب ولا أم ولا أخ كبير ولا ولا ولا ؟؟؟ وكما يقول كاتب قصيدة الزنبيل

( لَتّي لا بابا ولا يمّا ,,,,,,,  ولا أخونا ولا برد عَمّا ,,,,, ولا صَنيتا أد مَخلا لخما ....... ربانيون أشويقا عَلْما  ) يعني هؤلاء هل جاؤوا من شق الأرض ؟ أم أن هناك عيباً أو نقصاً لاسامح الله ولم يرغبوا بأن يعرفهما أحد ؟ أم ما هو التبرير ؟؟؟ والله آني أحتاريت ، لحد هذه اللحظة لم أجد تعليلاً لذلك ، هل هي آخر صيحة من صيحات كارتات الزواج ؟؟؟ أفيدونا رجاءً

إخوتي القراء الكرام / الموضوع مطروح للنقاش ، شاركوا عسى ولعل أن تساعدوني في إيجاد تبريراً لذلك، وما هو رأيكم رجاءً

08/08/2013


من مصائب العهد الجديد , بان قادته السياسيين فهموا السياسة , بانها فن العهر , والشاطر من يدرك ذلك ويتقن فنونها بنجاح  ومهارة , وبذلك انقلبت الموازين والاعراف والتقاليد , واختلفت المعايير , حيث  قادوا العراق الى الظلام , الذي لا يختلف كثيرا عن ظلام الحقبة الدكتاتورية , فقد انصبوا في اشباع شهوتهم المشتعلة بالمال والشهرة والنفوذ . فحين تسلم مقاليد الحكم  التحالف الوطني الشيعي , وبدعم من المرجعية الدينية ومباركتها  , واليوم المرجعية الدينية غسلت ايديها بالصابون , وتخلت وتبرت منهم , لانهم جلبوا الى العراق الفساد المالي والسياسي , والكسل الكامل في توفير الخدمات , ووضعوا العراق في عين العين العاصفة المدمرة , بالامس كان التحاالف الوطني تربطه علاقات وثيقة من الثقة والانسجام . واليوم يحاول كل طرف الايقاع بالاخر , في تبادل الاتهامات في تحمل مسؤولية الفشل والاخفاق في جميع المستويات , وكل طرف يكيل للاخر صفات الكذب والغباء والجهل والفساد المالي , وكل طرف يهدد ويلوح بالمفات الفساد والاجرام والارهاب ضد الاخر . بالامس حمل التحالف الوطني الشيعي السيد المالكي على الاكتاف , ووضعه في كرسي رئيس الوزراء , وكانوا سمن على عسل . واليوم اعداء احدهم ينهش وينخر بالاخر , من اجل اخراجه من ملعب الساحة السياسية . فالتيار الصدري يحاول بكل طريقة ووسيلة لاسقاط السيد المالكي والتشهير به , وانه نادم على دعمه بمقاعده الاربعين , في التربع على عرش السلطة , وانه لن يجدد ولايته مهما كانت الظروف , ويرد عليهم المالكي بالصاع صاعين , بانه اشتراهم ببعض الحقائب الوزارية ( اذا كنا اشترينا اصواتهم ( التيار الصدري ) بثلاث وزارات من حصة حزب الدعوة , فاننا لن نشتريها في المرحلة القادمة )  . والمجلس الاسلامي الاعلى يشدد على وجوب تطبيق قرار البرلمان بتحديد الرئاسات الثلاث , وانه لن يدعم نفس الشخص في نفس المنصب , وقرر خوض الانتخابات البرلمانية القادمة  بصورة منفردة  دون معونة احد . والسيد احمد الجلبي , عراب التحالف الشيعي , يصرح من الصباح الى المساء ضد المالكي , ويتهمه بانه اوصل العراق الى مرحلة اسفل درجات الحضيض , وانه ينتهز الفرصة لاسقاط المالكي  , بفشله الشنيع في توفير الامن والكهرباء والخدمات . والسيد الشهرستاني  رئيس كتلة ( المستقلون ) يطلب بالالحاح ونفاذ الصبر بعقد اجتماع طارئ يخصص بسحب الثقة واسقاط المالكي . لذا فان احباب الامس الحلوين , الذين قدموا انفسهم الى المرجعية الدينية والمواطنين , كتحالف شيعي يسعى بالاخلاص في العمل الجاد والمتفاني , من اجل الشعب وسعادته بالحياة الكريمة وتوفير افضل الخدمات للمواطن , يتعرى وتنكشف عورته , بانهم سعوا بكل جد ومثابرة في اشباع مصالحهم الشخصية والذاتية , وكل طرف يوجه سهامه للاخر لنحره , والايام القادمة ستكشف عن المستور خلف الغرف السرية , وخاصة وان بيوتهم الزجاجية , قابلة لكسر وتحطيم والتهشيم والتمزيق , ولن ينجو احدهم من يوم الحساب , ومهما حاول المالكي التنصل من المسؤولية , ويخرج نفسه شعرة من العجين . فان الشعب ادرك بانه خدع ووقع ضحية الخداع السياسي , وسوف لن تنطل عليه الاعيبهم بالكذب , وبكل الاحوال ان المالكي احترقت ورقته ويستعد للرحيل , اما الشهرستاني سيجد نفسه في البرلمان لاستجوابه عن ضياع المليارات الدولارات التي نهبت بحجة العقود , وكشفتها لجنة النزاهة البرلمانية , بان هذه العقود كانت وهمية ومزيفة

من الواضح بأن الهجمات البربرية التي تقودها الجماعات الإسلامية التكفيرية الإرهابية منذ العام الماضي في بعض مدن غرب كوردستان أو ما يسمی سهواً بـ"كوردستان سوريا" ضد المدنية والمجتمع الكوردستاني والتي اشتدت في الأيام الأخيرة لتتحول الی مجازر دموية رهيبة بحق مدنيين عزل من أطفال ونساء وهدم منازل و بيوت لأناس مسالمين بعد سلب و نهب أموالهم وممتلكاتهم ماهي إلا إرهاب أعمی بإسم الدين و عنف فاحش ذو طابع عدمي يدّمر كل ما يدعو اليه و يريد بعمله هذا ترك الأثر الأقوی والأبلغ في‌ نفوس المواطنین.

هٶلاء هم اعداء الحرية والديمقراطية ، اعداء الحضارة والانسانية ، یمارسون دیکتاتوریة الحقیقة و یشتغلون بوصم الآخر من خلال تُهم الکفر والارتداد أو التحریف والرجعیة والعمالة أو الخیانة، یریدون إدخال الناس في السجن العقائدي والایدیولوجي المستهلك ، لإنضمامهم الی القطیع البشري، حیث کل واحد هو نسخة عن سواه، لتنفیذ ما یملي علیهم من الفتاوی والاحکام و المناهج الشوفینیة بصورة آلیة لتدمیر الحیاة والعمران.

الشعب الكوردستاني عاش بسبب شمولية الحكم في سوريا واستبدادية النظام طوال عقود من الزمن مسلوب ومنتهك الحقوق والحرية. اليوم نراه يتوحد في سبيل حقه في حياة حرة كريمة ويتمرد في وجه الظلم والقسوة ويناضل من أجل التخلص من كل أشكال العبودية، التي مورست في السابق وتمارس اليوم ضده ويسعی من أجل الحرية ، حريته و حرية الآخرين علی دروب التكاتف الإنساني.

الكوردستانيون هم مسئولون عن مستقبلهم و مصيرهم وعليهم ان يقرروا ويختاروها بأنفسهم وهذه هي الحرية المسئولة. أما من الناحية الإنسانية فنراه من حق إقليم كوردستان / العراق كعمق استراتيجي وحيد أن يدعم الكوردستانيين والتشكيلات الكوردستانية في سوريا التي تقوم بإدارة المناطق المحررة والمدن الواقعة تحت تصرفها لتسيير حياة الناس وحماية أرواحهم وممتلكاتهم لوجستياً و عملياتیاً ، لأن الكورد اليوم يواجهون أبشع أنواع حملات الإبادة المنظمة من قبل تلك الجماعات الإرهابية الجهادية.

الجماعات الاسلامية تعيش منذ فترة غير قصيرة أزمة الهوية والمعنی المصابة في قيمها و ثوابتها ومألوفاتها وفتاواها لاتمتلك صيغة للعيش المشترك و حياة بعيدة عن العنف و الإرهاب. تريد بشعاراتها الأحادية و ثوابتها الأبدية و عقل مغلق أن تأخذ زمام تسيير أمور البشر بيدها و تملأ علیهم نوع العيش و لون الحياة. فهي تتغذی من عقدة المماهاة مع الذات و جرثومة التضاد مع الغير.

وهذا الخرق من جانب الجماعات الاسلامية الإرهابیة التي تعمل بمنطق متحجر وتصدر الفتوی والتکفیر ضد کل منطق یملك قدرة النقد والتنویر وهذا البروز بالشكل الحالي علی الساحة السورية هو ثمرة من ثمار الصراعات السیاسیة العقیمة بین القوی والأطراف الأنانیة التي تعتبر نفسها معارضة للنظام السوري والتي ترید أخذ زمام الحکم بالقوة ولاتتکاتف مع نظائرها من أجل البناء والتطور.

نحن نری بأن المشروع الإسلامي فقد مصداقيته علی أرض الواقع ، فعلی القوی الوطنية الكوردستانية في كافة أجزائها أن تتوحد أكثر من ذي قبل و تقف صفاً واحداً و تعترف بأن مصائرنا و مصالحنا مشترکة ومسؤولیتنا باتت متبادلة و جسیمة في مواجهة سفاکي الدماء وبیت الداء. الديمقراطية و الفدرالية هي الحل في سوريا و نشر ثقافة الاحترام والتعايش المدني المشترك وفق مباديء الاعتراف والقبول بالآخر وتشجیع الطاقة الشبابیة الكوردستانية علی المشارکة في الخدمات الانسانیة والأنشطة البنائیة، هو الطريق العصري للوصول الی الحلم الكوردستاني، لأن المحك هو تدبیر أمر العیش سویاً وخلق لغة مشرکة ووسط للمداولة وساحة للمبادلة في مجالات مختلفة ولیس ممارسة الرعب والنرجسیة والتأله بشن هجمات أرهابیة جهنمية و حملات بقصد الابادة الجماعية. ولكي ندفع مركب الحكم الذاتي في غرب كوردستان الی بّر الأمان علینا بفتح نوافذ المشاركة السياسية او التعبير السلمي ، فالكيان الكوردستاني القائم في المنطقة سيكون كياناً فاعلاً و مفيداً، لأنه یريد البناء في حين الآخرون يصرون علی الهدم.

وختاماً: إن تحويل الدين الذي يسميه البعض بـفيتامين الضعفاء من صيغته المركبة والمزدوجة التي كانت تٶمّن نوعاً من التوازن بين التقی والإنتهاك و الوازع الخلقي والسلوك الهمجي وبين الرحمن الرحيم والجبار المنتقم الی مٶسسة لإطلاق الوعيد والتهديد أو الی إستراتيجية قاتلة تنتهك كل قيم التواصل والتعارف و التراحم والتكافل وتقتل الديمقراطية و تحجب العقلانية أثبتت اليوم في سوريا وفي غير مكان بأنها لا تساعد علی خلق مساحات و لغات و آليات للتعايش والتبادل علی نحو إيجابي و بناء.

الدكتور سامان سوراني

فرانكفورت / المانيا في ٧-٨-٢٠١٣

أقام الأتحاد باعداد حفلة لتوزيع الشهادات على الطلاب المتخرجين من الدورتين :

أولهما دورة التمريض تحت اشراف الدكتور ماهر محمد .

ثانيهما دورة اللغة الانكليزية باشراف الأستاذ حسام حسن الحسام .

وذلك بتاريخ 6/8/2013 في الأتحاد النسائي الكائن خلف كازية الشرق وقد بدأ الحفل بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء كوردستان والثورة السورية وترديد نشيد - اي رقيب - من قبل الطلاب

ثم القت الأنسة شيرين ملا أحمد كلمة ارتجالية باسم الاتحاد النسائي الكردي في سوريا

ثم تخللها عدة مقاطع شعرية القتها الأنسة نالين عباس عارفة الحفل وتم تقديم مسرحية اجتماعية عن الاضطهاد ضد المرأة وعدة أغاني باللغة الانكليزية من قبل طلاب الدورة وتخللتها فقرة غنائية كوردية بصوت الشاب أنس زبير تحت عنوان قامشلو .

ثم تم توزيع الشهادات على الطلاب من قبل الآنسة نسرين شرنخي على طلاب دورة التمريض بعدها قام الدكتور ماهر محمد بتقديم الشكر الجزيل للأتحاد على جهوده والنشاطات التي يقوم بها .

ثم أعقب ذلك قيام الأستاذ حسام حسن الحسام بتقديم الشكر لوالدته التي افسحت المجال أمامه ما قام به وكذلك قدم الشكر الجزيل للأتحاد النسائي الذي افسح المجال أمامه لأداء هذا الواجب القومي والوطني .

بعدها قام طلابه بتقديم حلقات البحث المتعلقة باللغة الانكليزية ،كذلك قامت الآنسة حياة قجو بتوزيع الشهادات على الطلاب ثم أختتم الحفل بعزف موسيقي رائع نال أعجاب وتقدير الحضور كما غطت وقائع الحفل مشكورة الاعلامية سوسن ابراهيم بتصوير الحفل بشكل رائع وجميل

 

آفة المخدرات في العراق ليست بالجديدة أو الطارئة كما يدعي البعض ولكن بلغة أوضح فلقد كانت تتناسب طردياً مع 5 أو 7 ملايين عراقي وكانت محصورة في أجزاء من العاصمة بغداد وفي المدن الكبيرة مثل الموصل والبصرة وبلا شك في مناطق أخرى وان كانت بأقل، وتطورت وتوسعت هذه الآفة حقبة تلو حقبة وبخاصة بعد العهد الملكي ولسنا الآن بصدد مناقشة وتفنيد ما قيل بان العراقيين بعيدون عن تعاطي المخدرات فلدينا وقائع كثيرة منذ فترة الحكم الملكي وبخاصة في الخمسينات وبوجود أماكن شبه علنية في مناطق باب الشيخ ومنطقة الفضل ومنطقة بني سعيد ومناطق في الكرخ على شكل مقاهي شعبية لبيع الشاي والحامض وتدار فيها بيع قطع الحشيش حيث تعبأ في سجائر من صنع عراقي ويقف مراقبان خارج المقهى تحسباً لأي مداهمة من قبل الشرطة العراقي أو التحقيقات الجنائية، ويجري التدخين وبخاصة الحشيش في تلك المقاهي أما " الترياق الإيراني " فيدار في بيوت شعبية متفرقة شبه علنية يلجأ إليها العديد من الذين يرغبون فيها أو المدمنون عليها كما أن اللجوء إلى حانات الخمور وبخاصة " العرق العراقي " المنتشرة في مناطق معينة وبمختلف واجهاتها، لكن الحق يقال أن بقية المخدرات مثل الكوكائين والهيروين والمورفين والحبوب المخدرة وغيرها كانت ضعيفة التداول جداً وغير ملموسة ، فقضية المخدرات لم تكن بعيدة عن الشعب العراقي وكانت هناك شبه مافيا وعصابات تختص بالتهريب والترويج لها لما فيها من أرباح سريعة وكثيرة وليس صحيحاً أن تقذف الاتهامات وكأنها جاءت بفعل الاحتلال الأمريكي ولو أن الاحتلال والحروب هما دافع قوي ليس لانتشار المخدرات فحسب بل لجميع العاهات الاجتماعية، وليس من الصحيح أيضاً اتهام الحكومة العراقية الحالية بأنها تتفرج أي بالمعنى تتهاون بقضية انتشار المخدرات لكنها في الوقت نفسه تعد مسؤولة عما يجري من انفلات للوضع الأمني وبهذا فأنها لم تعر بشكل جيد الاهتمام الكافي لمحاربة

أولاً: مافيا المخدرات بكل أنواعها وغلق المنافذ عليها وتصفية منابعها التي تكاد أكثرها من إيران التي هي في مقدمة الدول لتهريب المخدرات ففي خبر جديد نشرته البعض من وسائل الإعلام وبخاصة ما أعلنه سفير اندونيسيا ديان ويرنغجوريت في طهران يوم الاثنين 29/7/2013 " أن 47 إيرانياً مداناً بتهريب المخدرات في إندونيسيا ينتظرون تنفيذ عقوبة الإعدام بحقهم " وهناك معلومات غير قليلة عن دخول المخدرات المختلفة عن طريق إيران الى العراق، كما هناك دولاً أخرى اقل شئناً

ثانياً: لا توجد خطط واقية وعلمية لإنقاذ المدمنين من هذه الآفة البغيضة

ثالثاً: عدم وجود مستشفيات تختص في معالجة المدمنين

وتبقى جميع المحاولات التي تسعى للحد من المخدرات وانتشارها ضيقة، وتفتقد البرامج المدروسة من قبل أخصائيين أو خطة موحدة تتعاون فيها وزارة الصحة والأشغال والشباب والأجهزة الأمنية أو المؤسسات ذات الاختصاص، ولعل ما يثير الألم والحزن أكثر تزامن هذه الآفة الواسعة الانتشار التي تدمر أجيالاً من الشباب وتمنعهم من مواصلة حياة طبيعية مبدعة، نقول تزامنها مع هذا الكم من القتل بواسطة المفخخات والتفجيرات والقتل العشوائي والفساد المالي والإداري حيث يشكل الجميع أداة إجرامية منظمة لتدمير البلاد .

لقد بدأ الانتشار الواسع وبشكل غير مسبوق للمخدرات ما عدى الحشيش والترياق المنتشرين سابقاً منذ الحرب العراقية الإيرانية ثم حرب الخليج الثانية والثالثة وهذا الانتشار جاء حسب تداعيات الحرب التي تنتج آفات اجتماعية كثيرة، ولعل تاريخ هذه الحروب والمجتمعات التي تعرضت لها والنتائج الكارثية خير برهان على ذلك وهو ما حدث للشعب العراقي عندما أشعل النظام السابق العديد من الحروب الداخلية والخارجية ، فما انتهت الحرب التي شنت على الشعب الكردي بعد سنين طويلة وبالتعاون مع شاه إيران المقبور حتى عاد لإشعال الحرب على إيران بتاريخ 22 / أيلول / 1980 التي طالت حوالي ( 8 ) سنوات مخلفة ورائها مئات الآلاف من القتلى والمصابين والأسرى والمفقودين والهاربين إضافة إلى انتشار واسع لآفات اجتماعية معروفة كانتشار الجريمة والسرقات والبغاء وغيرهم، وبمجرد توقفها قام النظام السابق بعد فترة قصيرة بشن حربه على الكويت واحتلالها ثم قيام حرب الخليج الثانية وهزيمة الجيش العراقي وتحرير الكويت من قبل الولايات المتحدة ودول الحلفاء، وبقى العراق تحت الحصار الاقتصادي الجائر الذي أدى إلى تدمير البنى التحتية وتشويه منقطع النظير للمجتمع العراقي وبحلول نيسان 2003 وإسقاط النظام بعدما شنت حرب الخليج الثالثة بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية وحليفتها بريطانيا واحتل العراق بشكل تام، هذه الحروب لم تكن نزهة عابرة بل مآسي من نوع خاص أدت إلى تدمير أجيالاً عديدة ودفعت أجيالاً من الشباب هروباً من الواقع المرير إلى تناول المخدرات وبشكل واسع، وعلى ما يظهر أن أول الطريق كان بواسطة حبوب الهلوسة والمخدرات ثم الأنواع الأخرى، وعندما يحاول البعض إلقاء تبعية المخدرات بشكل كامل على عاتق الاحتلال عام 2003 فهو يغالط الوقائع على الرغم أن واقع الحرب والاحتلال الأخير ساهما بشكل واسع إلى المتاجرة عن طريق التهريب والاستهلاك وعن طريق التوزيع والتشجيع، ووزارة الصحة العراقية أشارت إلى هذا الوضع اللاطبيعي والمتغيرات في تطور وتصاعد انتشار المخدرات واستعمالها فقد ذكرت في إحصائيات لها عن تضاعف حالات الإدمان إلى " أكثر من 20 % من المجتمع العراقي " وقد تكون النسبة أكثر بسبب وجود خلل في التدقيق والمتابعة وعدم تفعيل دور منظمات المجتمع المدني والمؤسسات ذات الاختصاص.

إن تفشي ظاهرة المخدرات التي بدأت تتوسع منذ نهاية الحرب العراقية الإيرانية واستمرت في الانتشار بعد الاحتلال الأمريكي للعراق تحتاج إلى اهتمام واسع وإشراك الوزارات ودوائرها التي تختص بذلك وكذلك منظمات المجتمع المدني كما يجب أن تعير الحكومة العراقية وأجهزتها الأمنية الاهتمام المتزايد في مكافحة هذا الوباء الذي لا يؤدي إلى الإدمان فحسب بل الإصابة بمختلف الأمراض المستعصية وفي مقدمتها الجنون وعدم التوازن والاندفاع لارتكاب الجرائم بما فيها تجنيد المدمنين في الأعمال الإرهابية والتفجيرات وما تقوم به المليشيات المسلحة والمافيا المنظمة التي تعتمد بالأساس على الأعمال الإجرامية بما فيها المتاجرة بالمخدرات للحصول على الأموال، بينما هناك الآلاف من الشباب العراقيين العاطلين عن العمل والذين يخدعون عن طريق حبوب الهلوسة وباقي المخدرات وهي خسارة كبيرة للقوى المنتجة ذات المستقبل الذي يعتبر ذخيرة للبناء والتقدم والازدهار.

شفق نيوز/ كشف مصدر امني في مدينة السليمانية في اقليم كوردستان، الاربعاء، عن أن زيارة مطربة البوب العالمية شاكيرا ليس لها اساس من الصحة، مشيرا الى ان تذاكر اقامة حفلاتها في المحافظة مزورة.

alt

وقال مصدر مسؤول في الاسايش لـ"شفق نيوز"، إن ما ذكر بشأن قيام احدى الشركات الخاصة باستقدام المطربة الكولومبية الشهيرة شاكيرا الى اقليم كوردستان وبالتحديد الى مدينة السليمانية لا اساس له من الدقة.

واضاف أن التذاكر التي خصصت للدخول الى مكان اقامة حفلها المزعوم مزورة.

وبين شخصا من اهالي السليمانية قام بنشر الاعلانات وطباعة عدد من التذاكر باسعار متفاوتة، مشيرا لى أن نسبة كبيرة من تلك التذاكر تم بيعها.

واكد المصدر على أن قاضي التحقيق اصدر امراً بالقاء القبض عليه وهو الان رهن التوقيف.

ز م/م م ص/ م ف

بغداد/ الملف نيوز: كشفت مصادر في صناعة النفط، الاربعاء، إن سلطات إقليم كردستان العراق أبرمت اتفاقاً مع السلطات الايرانية يقضي بالسماح بتصدير النفط المستخرج من اراضي الإقليم الى أسيا عبر أحد الموانيء الايرانية.

وقالت المصادر في تصريحات صحافية، تابعتها "الملف نيوز"، إن "حكومة كردستان وافقت على نقل الخام من خلال طريق ثان عبر إيران كان يستخدم سابقا للمنتجات البترولية وعلى مدى الشهرين الماضيين"، موضحة أن "الخام كان ينقل بالشاحنات من الحقول الكردية على الحدود الى ميناء بندر الإمام الخميني على بعد 900 كيلومتر إلى الجنوب على الخليج".

واضافت المصادر أن "الكميات غير مؤكدة لكنها قد تصل إلى 30 ألف برميل يومياً، مبينة في التصريحات التي نشرتها رويترز أن "شحنات من النفط الخام ستنقل بالشاحنات إلى ميناء ايراني لشحنه إلى آسيا وذلك باستخدام طريق للتجارة وهو الأمر الذي من المرجح أن يغضب بغداد وواشنطن".

ونقلت رويترز عن مصدر في صناعة النفط بكردستان لم يذكر اسمه، قوله، إن "حكومة الإقليم في أربيل حريصة على عدم إزعاج كل من جارتيها القويتين بالمنطقة تركيا وإيران على صعيد نقل الخام.

وأضاف "إنها تسوية سياسية ... ولا يستطيعون تجاهل الإيرانيين أو أن تقتصر معاملاتهم على الأتراك، بل يجب أن يوازنوا"، ولم يتضح ما الذي سيعود على إيران من الاتفاق، خاصة أنها تواجه مشاكل ضخمة في بيع منتجاتها النفطية بسبب العقوبات الدولية.

ومن جهته قال بيورن ديل القائم بأعمال مدير شركة (دي.ان.أو) التي تدير حقل طاوكي، "إنه لا يعلم ما اذا كانت اي كميات من الخام الذي ينتجه الحقل ستنقل عبر الحدود الى إيران"

وأضاف "لا علم لدينا بأي عمليات من هذا النوع ... نبيع النفط في السوق وحين نبيع تصبح السيطرة والمسؤولية للمشتري".

يشار الى أن حكومة كردستان تتمسك بحقها في استغلال الاحتياطيات الموجودة داخل أراضيها وتصديرها بموجب الدستور، وهي قضية طالما أغضبت بغداد بعد توقيع أربيل عقود لاستخراج وتصدير النفط مع شركات عالمية كبيرة، منها اكسون موبيل وشيفرون وتوتال، حيث وجهت الحكومة الاتحادية تهماً لسلطات الاقليم بتهريب النفط دون علمها.

الأربعاء, 07 آب/أغسطس 2013 16:34

كما تدين تدان !!!علي سالم الساعدي

 

بعيداً عن المقدمات الواهية التي تأخذ حيز من المجال , هناك اطباع منتشرة في المجتمعات المثقفة قبل المتدنية ويجب وضع الحلول الناجعة لها .

لا يختلف اثنان على ان الام هي اطهر مخلوق في الوجود لما عانته من صعوبة الضروف ومشاق الحياة المتكررة , فهي لها قوة تحمل لا تضاها . ولها قوة داخلية كبيرة تحمل الانسان 9 اشهر في رحمها .

وهذا واقع موجود .

ولكن نقطة بحثي أن هناك ضاهرة انتشرت في المجتمعات والوسائط الشعبية وحتى على مواقع التواصل الاجتماعي وهي ( اللطلطة ) وأعني تملق الشباب الى الفتيات بطريقة مريبة

تَخرج الرجل خالي من الكرامة والشموخ الذي يتحلى بهما .

وهذا ناتج من التفكير السلبي والنضرة الشمولية لهُ ( الشر يعم ) انا لا ازكي جميع الفتياة فهناك من تستحق الحرق وليست العلاقة فقط

على الشخص التمييز بين الصالح والطالح من هكذا نماذج . كي لا يحرق الأخضر واليابس بتفكيره السلبي الذي يصيبه اتجاه هذهِ المخلوقة الضعيفة .

والطامة الكبرى انه يتحدث بطلاقة وكأنه ملاك من السماء ويقول لها أبعثي لي صورتكِ ولكن لا تحدثين احداً كي لا يفهمونكِ خطأ ( يا حنانك ) وهو بريء مسالم جداً

وعند صده مراراً وتكراراً .شيء طبيعي فهو لا يكل ولا يمل من تكرار الطلب . وعند تذكيره بزوجته واولاده يتحجج بانني اريد التجديد او انني محروم من العطف والحنان في ( العش الزوجي ).

بارعون في التمثيل على الأنسانة الرقيقة ,ولا علاج لهم سوى الطرد الأبدي ,فلا حلإ سلمي في هذهِ المسألة

يمكن ان تتكاثر هذهِ الحالات في المناطق الشعبية لكثرة زحامها واختلاط الجنسين . او في المناطق التي يقل فيها النفوذ الديني او حتى عند غياب السلطة العقلية !

ولكن العجب العجب نجد هذه الحالات في المجتمعات الراقية والأوساط المثقفة ,ومن يطبقها اناس بمثابة الاستاذ والموجه والناقد واولاد العوائل . ( أذا كان رب البيت في الدف ناقروا )

العلاج وبكل بساطة وبعيداً عن التكلف هو فضح المسيء كي يشعر بالخجل من اعماله الواهية , التي تصيب المجتمع بالفساد والانكسار .

وعلى الجميع ان ينبذ صاحب الصفة المذكورة

لانه اشد خطر من كل شيء فهو يمارس الفاحشة وكأنها حياة طبيعية .

تذكر يا مقصود ! أن لديك عِرض ,ويجب ان تحافظ على عَرض العالم كي لا يدق باباك !

فالأختك الدور في ما تعمل وكما تدين تدااااان !!!

وقد اعذر من انذر !

الأربعاء, 07 آب/أغسطس 2013 16:22

مهدي المولى - رسالة الى السيد المالكي

ذروة الاخلاص وحب الشعب والوطن بل الشجاعة كل الشجاعة هو التمسك و الالتزام بالدستور وبالمؤسسات الدستورية ذروة العقلانية والحكمة لدى القائد الحاكم هو ان يجنب شعبه ووطنه الكوارث والمصائب

منذ ثمان سنوات وانت ياسيدي المالكي على رأس الحكومة وانت تقود العراقيين لا شك انك قدمت الكثير واعطيت الكثير وضحيت الكثير ولا شك انك نجحت في امور واخفقت في امور وقدمت من الايجابيات الكثير وفي نفس الوقت ظهرت هناك سلبيات وهذا امر طبيعي خاصة في مثل ظروف العراق وما يواجه من هجمات ظلامية لا تريد الا ذبح العراقيين وتدمير العراق

اعتقد انك وصلت الى مرحلة الى نقطة لا يمكنك ان تقدم اي شي ايجابي اي شي جديد لا اتهمك بالتقصير ولا بالفساد بل انك صادق مخلص لكن هذه طبيعة الانسان في كل مكان وفي كل زمان لا يمكنه ان يستمر في العطاء الى ما لا نهاية بل هناك مرحلة معينة والويل له ولشعبه اذا تجاوزها لهذا ادعوك ان لا ترشح نفسك لولاية ثالثة حتى لو هناك من دفعك الى ذلك

امامنا التاريخ وشعوب العالم لو اخذنا كل الحكام الذين تمسكوا بالحكم الى مدى الحياة من صدام والقذافي وتيتو وستالين فان هذا التمسك والتشبث مهما كان القصد كان السبب في تدمير شعوبهم وانفسهم

لو عدنا الى هؤلاء في بداية استلامهم الحكم لاتضح لنا انهم قدموا واعطوا لشعوبهم الكثير الكثير وعندما توقف عطائهم بدأ تدمير كل ما قدموه وما شيدوه بدأت تزداد السلبيات وتزول الايجابيات و يزداد الفساد ويقل الاصلاح فاصبحوا عاجزين عن القيام بأي شي مفيد ونافع للشعب والوطن وكانت الكارثة

في حين نرى الذين احترموا الشعب عندما وصلوا الى نهاية العطاء اعلنوا عن تخليهم عن الحكم وسمحوا لغيرهم ان يحلوا محلهم ليكملوا ما بدءوا به في بناء الوطن وسعادة الشعب

امثال المناضل الانسان نلسن ما ندلا هذا الانسان العظيم كان بأمكانه ان يستمر في الحكم الى ما لانهاية الا انه اعتقد ان الاستمرار في الحكم لا يمكنه ان يقدم شي جديد فانقذ شعبه وانقذ نفسه فرفع شعبه ورفع نفسه من اي أذى او ضرر وبهذا كسب حب وود الشعب الى الابد

وكذلك الرئيس البرازيلي الذي انقذ البرازيل من الديون ورفع عن كاهل الشعب البرازيلي الكثير من المتاعب والعناء فاحبه الشعب البرازيلي وقبيل انتهاء مدة ولايته خرج الشعب طالبا منه ان يغير الدستور ليستمر في الحكم الا انه رفض وكان بأمكانه ان يغير الدستور لصالحه لكنه رفض ذلك وبهذا انقذ الشعب البرازيلي وانقذ نفسه

لا يمكن لاي قائد حاكم مهما كان اخلاصه وصدقه وامانته وكفائته وتضحيته ان يحقق للشعب كل ما يريده وما يرغب به ولا يستطيع ان يبني وطن لان مثل هذه الامور تحتاج الى اجيال

لهذا فواجب ومهمة الحاكم في هذه الفترة وبمثل ظروف العراق اضافة الى صدقه واخلاصه ووضع الاسس السليمة لبناء الوطن وسعادة الشعب ان يهيئ قادة اكثر كفاءة ومعرفة وحبا وتضحية من اجل الاستمرار في بناء الوطن وسعادة الشعب وهكذا القائد الذي يأتي بعدك يستمر في البناء والتطور

للاسف الشديد والمؤلم ان الكثير من الحكام وخاصة الحكام العرب فانهم يرون انفسهم الهة وغيرهم شياطين

فالحاكم القائد المسئول العربي يرى نفسه انه وحده النزيه المخلص الذي لم يأت مثله لا قديما ولا حاضر ولا حتى في المستقبل ويحكم على الاخرين بعدم النزاهة والاخلاص واذا حاول ان يرتفع عن هذا الحكم فيراهم اقل نزاهة واقل اخلاص منه

لهذا تراه يتشبث بالحكم حتى لو دمر الوطن وذبح الشعب وهذا ما حدث لكثير من الشعوب العربية وغير العربية الذين ابتلوا بمثل هؤلاء الحكام القادة المسئولين

لو اخذنا صدام القذافي هتلر ستالين جمال وكثير من المستبدين ودرسنا الشخصيات التي حول اي منهم لاتضح لك شخصيات ضعيفة انتهازية فاسدة هدفها مصالحها الخاصة لا يملكون شرف ولا كرامة

فهذا القرد عزة الدوري يعترف على الملأ في حضرة سيده صدام سيدي انا اخربط بدونك يعني انه لا شي وهذه حال كل الذين حول صدام والذين حول كل من امثال صدام بل ان الكثير من هؤلاء وصلوا الى هذه المراكز مع صدام او القذافي او غيره بطرق غير شريفة بواسطة زوجاتهم او عن طريق الخضوع ومثل هؤلاء لا يبنون وطن ولا يسعدون شعب انهم كارثة كبرى ومصيبة عظمى قد لا تظهر بوضوح خلال حكم صدام او القذافي او ستالين او غيره لكن بعد زوالهم تظهر كل المفاسد والسلبيات وما حل ويحل وسيحل بالعراق الا نتيجة لحكم الطاغية صدام وزمرته

فصنع القادة المسئولين المخلصين النزيهين الذين يواصلون بناء الوطن وسعادة الشعب لا يكون الا بالديمقراطية الا بدعم وترسيخ الديمقراطية واحترام ارادة الشعب من خلال التمسك والالتزام بالدستور وكل المؤسسات الدستورية ولا يهم نتيجة القرار لصالحك او خلاف ذلك

كم اتمنى ياسيدي المالكي ان تكون اول من اسس اساس العراق الديمقراطي التعددي المستقل الحر

كم أتمنى ان تكون اول من وضع وبدأ بتعليم الشعب القيم والاخلاق الديمقراطية في العراق

فالعراق الديمقراطي التعددي الحر لا يمكن ان يؤسسه ان يبنيه شخص او جيل وانما يحتاج الى اجيال فاذا كانت الاسس سليمة والقيم سامية يتطور ويتقدم

مثل اي علم اي اكتشاف في الحياة فما وصلت اليه السيارات او اي اختراع اخر من تطور لا شك عندما نقارن بين اول سيارة صنعت و بين ما وصلت اليه السيارة الان من تطور وتقدم لاتضح ان السيارة الاولى لا قيمة لها لكن تبقى اول سيارة هي النقطة المضيئة ويبقى اول من صنعها هو المعلم الاول وابو السيارات

فالعراق في مرحلة حرجة وعلى مفترق الطرق

اما الديمقراطية والبقاء او الفوضى والضياع

لهذا على كل عشاق الديمقراطية ومحبي العراق الوحدة والتوحد من اجل بناء عراق ديمقراطي ومواجهة اعداء العراق اعداء الديمقراطية

 

ركز الاخبار – عثر في الاشتباكات التي جرت مؤخراً في منطقة تل ابيض على هويات لمواطنين اتراك، حيث تم العثور على هوية طفل تركي ارسل عن طريق الجماعات الاسلامية التركية الى صفوف المجموعات السلفية التي تقاتل في سوريا، وعثر ايضاً على دفتر ملاحظات مع الهوية تبين كيفية قيام المجموعات الاسلامية التركية بتدريب الاطفال وارسالهم للقتال في سوريا.

ففي الاشتباكات المستمرة بين وحدات حماية الشعب والمجموعات المسلحة المرتزقة التابعة لدولة الاسلام في العراق والشام/جبهة النصرة، في منطقة تل ابيض منذ قرابة 20 يوماً، تم العثور على هويات لمواطنين اتراك بعد تحرير قرية سوسك الواقعة 15 غرب تل ابيض في 5 آب الجاري، في الاماكن التي كانت تتخذها المجموعات المسلحة كقواعد في الاشتباكات.

حيث تم العثور على هوية عائدة للمواطن التركي علي سانجار من قرية بورجاكلي التابعة لناحية جرجر في سمسور بشمال كردستان، وبحسب الهوية فأن سانجار يبلغ من العمر الآن 17 عاماً فقط.

وعثر مع الهوية ايضاً على لافتة مكتوب عليها باللغة العربية "لا إله إلا الله محمد رسول الله"، وراية كتب عليها "الجبهة الاسلامية الكردية". كما تم العثور على دفتر ملاحظات عائد لنفس الشخص يوجد فيها دروس عن التدريب العسكري، تعلم اللغة العربية، ودروس دينية، بالاضافة الى دروس دينية للجماعات الاسلامية التركية.

كما يتواجد في دفتر الملاحظات ارقام هواتف والد ووالدة الطفل  وارقام اشخاص اخرين من عائلة سانجار.

دروس للجماعات الاسلامية التركية

الشيء الأكثر لفتاً للانتباه في دفتر الملاحظات هي دروس المجموعات الاسلامية التركية. هذه المجموعات التي تقوم بخديعة الاطفال واللعب بعقولهم لجذبهم للدروس. وترسخ في عقولهم كلمات وشعارات مثل "لا احد يستطيع العيش بدون الجماعة الاسلامية"، وفي ملاحظات تدريب المجموعات الاسلامية التركية يقال فيها "ليس هناك حقيقة لأي شخص ضمن الجماعة، الحقيقة واحدة وهي الجماعة الاسلامية"، بمعنى ان "اعضاء الجماعة ليسوا على صواب ولكن الصواب هي الجماعة الاسلامية فقط".

ويوجد في دفتر الملاحظات كلمات مكتوبة بخصوص الجماعة الاسلامية التركية مثل "الجماعة الاسلامية هي مع التناغم والامر والنظام العسكري. اذ اراد انسان ما ان يعيش الاسلام الحقيقي لا بد له من ان يعيش ضمن الجماعة الاسلامية. الجماعة الاسلامية ضرورية في كل مكان، ليس فقط في مسائل الحرب، لا حقيقة واخطاء لاشخاص الجماعة، حقيقة واخطاء الجماعة هي الاساس".

هذا وتم العثور على هويات لمواطنين اتراك في اشتباكات سريه كانيه، كما تم العثور على جوازات سفر لمواطنين "امريكان، مصر، تونس، ليبيا" وجميع جوازات السفر دخلت الى سوريا عبر الاراضي التركية.

firatnews

كشف مدير شعبة قانون وكيانات السياسية في هيئة انتخابات الإقليم، ان اليوم اخر مهلة للتدقيق في اسماء الكتل السياسية والمرشحين في انتخابات برلمان كوردستان.

وقاب بهيز طلعت لـNNA، ان المفوضية الانتخابية سترسل اليوم اسماء كافة المرشحين الذين عليهم تحفظات، مضيفاً :"اليوم اخر مهلة للتدقيق في اسماء المرشحين".

ولفت طلعت إلى، ان معظم المرشحين كانت توجد لديهم مشاكل في بطاقات التموينية، وتم حلها واجتيازها.

وكانت NNA، قد نشرت الاسبوع الماضي أسماء أكثر من 80 مرشح وكتلة سياسية مشتركة في انتخابات برلمان كوردستان قد رفضتهم لوجود بطاقاتهم التموينية في المناطق الكوردية خارج إدارة الإقليم.
-----------------------------------------------------------------
بلال جعفر ـ NNA/
ت: إبراهيم

صوت كوردستان: بعد صمت طويل و محاولات للتدخل السري و فرض الحصار على غربي كوردستان، خرجت رئاسة إقليم كوردستان عن صمتها بنشر بيان تعلن فيها عن سياستها حيال غربي كوردستان.

و جاء في بيان رئاسة الإقليم ما نصة" " ان الدفاع عن غرب كوردستان والمشاركة في إدارة امورها واجب على كل فرد وطرف سياسي كوردي هناك، لا ان يكون محصوراً لطرف على حساب الاطراف الأخرى" . و هذا يعني أن حكومة إقليم كوردستان تريد فرض قوى سياسية عميلة لها على أدارة غربي كوردستان و منها حزب البارتي العميل لحزب البارزاني و بعض القوى الأخرى الموجودة في فنادق أربيل و إسطنبول. و بهذا البيان تؤكد رئاسة الاقليم نيتها في أنهاء سيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي على أدارة غربي كوردستان. ".
وأشار المتحدث باسم رئاسة إقليم كوردستان في نفس البيان :"ان المزايدة السياسية موجودة ولمن يزرف دموع التماسيح تفضلوا فغرب كوردستان قريبة والحدود مفتوحة ولديكم السلاح، دافعوا عنها على ارض الواقع ليتأكد ابناء غرب كوردستان من حقيقة هذه الدموع والمزايدات وخداع الرأي العام".

و في هذا النص تتهم رئاسة الإقليم حزب الطالباني و حركة التغيير و حزب العمال الكوردستاني و بعض القوى الأخرى  ضمنيا و دون ذكر الاسم بذرف دموع التماسيح على الوضع في غربي كوردستان و أعلن المتحدث باسم البارزاني في تحد مشكوك فية بأن الحدود مفتوحة لهم بالذهاب الى غربي كوردستان للدفاع عنها و بشكل مسلح الى الان لم ترد اية جهة سياسية على بيان رئاسة الإقليم و أن كانوا فعلا سيرسلون قوات مسلحة عن طريق أقليم كوردستان الى غربي كوردستان و التأكد من افساح حزب البارزاني للقوى السياسية بارسال القوات المسلحة الى غربي كوردستان عن طريق معبر سيمالكا المغلق بوجة التعامل التجاري و الإنساني فكيف سيسمحون بأرسال القوات المسلحة للأحزاب الأخرى

 

بغداد/ الملف نيوز: قررت الجبهة التركمانية العراقية، الاربعاء، الغاء مراسيم الاستقبال وقبول المهنئين بعيد الفطر "حداداً على ارواح شهداءها"، فيما دعت المواطنيين الى "اخذ الحيطة والحذر"

وقال الجبهة في بيان تسلمت "الملف نيوز" نسخة منه، إن "الهيئة التنفيذية للجبهة التركمانية العراقية عقدت اجتماعاً، لبحث اخر المستجدات على الساحتين السياسية والامنية العراقية والتركمانية ومناقشة قانون انتخابات مجلس النواب والاوضاع الامنية قي مناطق التركمان، وبالاخص في كركوك وطوز و تلعفر واستهداف مسؤولي الجبهة التركمانية مؤخراً".

وأضاف البيان أن "الجبهة التركمانية العراقية تهنئ العالم الاسلامي عامة والشعب التركماني خاصة بعيد الفطر، لكنها قررت الغاء مراسيم الاستقبال وقبول المهنئين بعيد الفطر المبارك وذلك حدادا على ارواح الشهيدين علي هاشم مختار اوغلو نائب رئيس الجبهة التركمانية واحمد قوجا معاون محافظ صلاح الدين السابق وجميع الشهداء التركمان"

ودعت الجبهة المواطنيين الى "اتخاذ الحيطة والحذر"، معربة عن املها "في تحقيق حياة كريمة ونيل كافة حقوقنا المشروعة".

يذكر أن قضاء طوزخورماتو الذي تسكنه غالبية من التركمان، يتعرض باستمرار إلى هجمات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة ولاصقة وهجمات انتحارية بأحزمة ناسفة وأسلحة رشاشة تستهدف المدنيين والقوات الأمنية، منها ذلك الذي حدث في (11 تموز 2013)، حيث انفجرت سيارة مفخخة كانت مركونة قرب محكمة القضاء، ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة 28 آخرين.

 

 

بغداد/ الملف نيوز: انتقد عرب كركوك، الاربعاء، وبشدة استعانة الحكومة الاتحادية بقوات "البيشمركه" لحفظ الامن في مناطق خارج اقليم كردستان، فيما عدها "دليل على فشل وزراتي الدفاع والداخلية".

وقال النائب عن المكون العربي لمحافظة كركوك عبدالله الغرب لـ"الملف نيوز"، إن "الاستعانة بقوات البيشمركه لحفظ الامن في مناطق خارج الاقليم، دليل واضح على فشل الحكومة الاتحادية ووزارتي الدفاع والداخلية وقيادتيهما وعدم حياديتهما بحفظ الامن"

يشار الى أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني اقترح وضع قوات البيشمركة تحت تصرف الحكومة الاتحادية في محاربة الإرهاب، بعد التصعيدات الامنية الاخيرة التي حصلت في بغداد ومحافظات أخرى وتسببت بمقتل وإصابة المئات من المدنيين والعسكريين.

ويأتي هذا الكلام في خضم اجراءات أمنية مشددة تشهدها العاصمة بغداد وشلت حركة المرور، وتضمنت إغلاق شوارع حيوية في العاصمة بغداد، بينما أعلنت قيادة عمليات بغداد، الاثنين، عن مقتل تسعة مسلحين واعتقال 98 آخرين وفق المادة "4 إرهاب"، خلال عملية (ثأر الشهداء) التي نفذت بتوجيه من القائد العام للقوات المسلحة، في مناطق متفرقة من العاصمة لملاحقة الهاربين من السجون والخلايا المسلحة.

شفق نيوز/ اعلنت كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني المنضوية في قائمة التآخي والتعايش السلمي في نينوى، الاربعاء، عن تعليق عضويتها داخل مجلس المحافظة احتجاجاً على عدم تسلمهم منصب النائب الاول للمحافظ.

 

altوقال المتحدث باسم قائمة التآخي والتعايش وعضو المجلس عن الاتحاد الوطني الكوردستاني محي الدين مزوري في حديث لـ"شفق نيوز"، إنه علق عضويته ومعه اعضاء كتلته بسبب عدم تسلم احد منهم منصب النائب الاول في محافظة نينوى.

وحصلت قائمة التآخي والتعايش السلمي التي تمثل التحالف الكوردستاني في مجلس محافظة نينوى، في جلسة المجلس لهذا اليوم، على منصب النائب الاول في المجلس، وكتلة النهضة على المنصب الثاني.

وصوت مجلس المحافظة في نهاية الشهر المنصرم على النجيفي محافظاً لنينوى لولاية ثانية، وعلى مرشح قائمة التاخي والتعايش بشار الكيكي رئيساً للمجلس.

يشار الى ان كتلة التعايش والتآخي حصلت على المرتبة الاولى في انتخابات محافظة نينوى بـ 11 مقعداً، تلتها كتلة متحدون بـ 8 مقاعد، من ثم إئتلاف الوفاء لنينوى، وائتلاف نينوى الموحد بــ4 مقاعد لكل منهما، فيما حصد تجمع البناء والعدالة 3 مقاعد، وائتلاف العراقية الوطني الموحد مقعدين، و حصل كل من ائتلاف نخوة نينوى وتحالف نينوى الوطني وتجمع عشائر أم الربيعين وقائمة عراق الخير والعطاء وائتلاف نينوى الوطني الموحد على مقعد واحد لكل منهم.

ق ط / ي ع

الأربعاء, 07 آب/أغسطس 2013 15:51

لدغة الفجر- روني علي

تدحرجت فوق خاصرة الزمن

تلتحف قشعريرة هذياني

مرتبكة من شدة اللدغ

وانكسارات الخطوط في قعر الفنجان

تتأمل بزوغ الفجر

لتعلن الرحيل من كأس أحزاني

متمردة

تقرأ أسفار العشق

وتصرخ في زنابق صدري

عاشقة أنا

والعشق ينتحب

حين يلازم الصمت رعشة الميلاد

الأربعاء, 07 آب/أغسطس 2013 15:49

" مفهوم المدينة " في أمسية ثقافية

 

في الساعة السادسة من مساء يوم السبت الثالث من آب الجاري 3/8/2013, ابتدأت الفعالية الثقافية الأولى للمركز الثقافي العراقي لشهر آب, والثانية والثلاثون في هذا العام 2013. ابتدأت بترحيب الدكتور أسعد راشد مدير المركز الثقافي العراقي بالجمهور:

التارك شمس الصيف وساحل البحر الجميل, مفضلا حضور فعاليتنا الثقافية....

ثم توالى ترحيبه بالشاعر واستاذ اللسانيات الدكتور سعيد الجعفر في محاضرة مهمة وطريفة تقصى فيها " مفردة المدينة- كلمة ومفهوما " بدءا باللغة السومرية مرورا باللغات الأكادية والآرامية والفينيقية وصولا الى اللغة العربية.

وانتقل الى كلمة المدينة في اللغة اليونانية القديمة وتطورها في اللغات الأوربية المختلفة كاللاتينية والألمانية والفرنسية والسويدية والروسية وأخيرا الإنجليزية.

ضمن ذلك تناول الدكتور الجعفر ميكانزيم المدن وكيف بدأ بنائها, مساوقا بذلك تأثير المتغير الاجتماعي عبر المراحل التاريخية التي مرت بها.

كما ناقش مفردة القرية في اللغات المختلفة بدءا من السومرية مرورا باللغات السامية القديمة, وتناول ورودها في القرآن الكريم والفرق بين مفردة القرية والمدينة في اللغة العربية, ثم الفرق بين المفردتين في اللغات الأوربية المختلفة.

وكان المحاضر سلسا وجريئا في طرحه لموضوعه, مكثفا وغنيا في معلوماته على مدى خمسين دقيقة أو أكثر.

أعقب ذلك أسئلة الجمهور الحاضر ومداخلاته وردود الدكتور المحاضر ومناقشاته التي استكملت الموضوع وأغنته.